عصيان عصيان حتي نسقط الكيزان
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 10:39 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة كمال علي الزين(كمال علي الزين)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار

12-01-2009, 01:16 PM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار

    1-

    يحكي: كنت إلى جواره في المستشفى. كان قد بدأ يتحسن شيئا فشيئا. و،،، كانت الغرفة مغلقة: الباب، والشبابيك. فجأة شعرت بهبة هواء باردة. عاينت للشباك، كان مغلقا. مشيت للباب، كان مقفلا أيضا. تعجبت من أين جاءت هذه الهبة الباردة، و،،، حين رجعت الى حيث كنت جوار ابني، ونظرت إليه، وجدته قد مات!

    2-

    تحكي: لفحت كرعي، وكوركت لبت الحسن، من فوق الحيطة: يا بت الحسن، يا بت الحسن. قالت هووي. قلتا ليها: العصار البلفح دا شنو؟ّ! قالت لي: هووي يا بت إزيرق، قولي بسم الله، عصار شنو؟!

    ما قلت بسم الله،

    قنت،، وكلمت روحي: بت السجم دي، دايرا تطلعني مجنونة، وللا دايشة، وللا شنو؟! العصار شفتو، بي عيني ديل، داير يكبس البيت، و،،، أول ما رجعت الأوضة لقيت بنيتي الكانت في امانتي الله، ماتت!

    ولولت: يا بت الحسن، كر علينا، ألحقينا، واسجمي وارمادي!

    3-

    كان حبيبنا الهادي، على موعدا مع السودان، لأول مرة، منذ أن جاء إلى الدوحة، قبل ثماني سنوات.. منذ أن جاء بيده الطاعمة، وابتسامته الطاعمة، وكلامه الطاعم.

    عرس للمرة الثانية، قبل عام، وأنجبت له زوجته (منال) في السودان، قبل عدة أشهر، ابنا، أسماه (أواب).

    كان في أيامه الأخيرة، مشغولا جدا، بالتحضير للسفر: إشترى (بوكسيا)، وكان يومه موزعا بين المنطقة الصناعية ل(توضيب) البوكسي ميكانيكيا، وبين (ليالي الموردة) لاطعام (الإكيلة) وبين الأسواق ل(يشيل) نفسه بالهدايا لأسرته، وأصدقائه، ومعارفه الكثيرين، وكان (أواب) يلازمه باستمرار، بابتسامته العذبة، و(مشاباته) الحلوة، بيديه ورجليه.

    - والله جنس شلهتة !

    هكذا كان يقول، لمن يسأله: أها يالهادي عملت شنو؟!

    أرهقته الشلهتة، كان بالكاد ينام ساعتين، تلاتة، وفجأة قبل صياح الديك يفتح عينيه، على (أواب)،، عيناه اللتان كان قد أغمضهما، عليه، قبل ساعتين، تلاتة!

    قبل يومين من السفر، ألح عليه صديقي عمار، ان يشوف ليهو زولا يسافر معاهو، يتونس معاهو في المشوار الطويل، ويساعدوا في السواقة.

    عمار كان يعرف، ان الهادي، (سواقتو شبه) مش ولا بد. قبل يوم من السفر أخبر عمار الهادي:

    - يالهادي والله ليقيت ليك زول، سكرة، يسافر معاك!

    - ما قصرت والله، منو؟!

    - واحد صاحبنا، وشغال معانا في التايوتا، كان مسافر مع واحد صاحبنا، لكني أقنعتو يسافر معاك!

    - زين، لكن كدي أقعد، والله عندنا مفروكة تلحس أصابعك وراها!

    لم يقعد عمار،

    ولم يلحس – بالتالي- أصابعه.

    في العصرية، كان الهادي، بالبكس المشيل، ومحمل، وعمار، أمام بوابة عمارة الأخير في المنصورة:

    - ياالهادي ياخي انتظر لي بكرة، صاحبنا حيسافر معاك، معناتا حيسافر معاك.

    - والله داير أكسب الزمن، داير أمشي الخرطوم، ومدني، والحواتة، و،،،

    - ياالهادي ياخي الطريق طويل، والسواقة في (الهاي وي) ما زي السواقة في شوارع الدوحة.

    - ما تخاف على أخوك. أخوك بقا شفت!

    يقسم صديقي عمار، ان تلك الجملة التي ملأت أذنه، لم تكن بصوت الهادي. يقول: اتلفت. لم يكن هنالك زول، ودعتو، وودعني، وبقيت واقف، لمن البكسي كنتك، ولفا!

    البكسي!؟

    نسيت: قبل أيام ذهبت أنا، حوالي الواحدة ظهرا الى (ليالي الموردة) كانت أوامر الولية بالتلفون: (ياهاشم أغشا معاك الهادي وجيب اينا المفروكة)!



    دخلت (ليالي الموردة)،

    لم يكن الهادي موجودا، جاءني صوت الشيف اب ايدا طاعمة: (صاحبك مافي الأيام دي جاري، يلقط ساكت، واشترى بوكسي، وأنا والله حذرتو: يالهادي مافي داعي للبوكسي، يالهادي أركب الطيارة، اتمتع في الدنيا دي بركوب القطرية، الطيارة الما خمج!)

    حملت المفروكة المشتهنها الى البيت، لكن شيء ما لا يزال غامضا، منع الولية والوليدات، يشيلوا منها لقمة واحدة،،، في اليوم التالي كبتا المدام في الزبالة!

    بعد الميتة المفاجئة، يحكي ذات الشيف صاحب جملة (صاحبك مافي، الأيام دي جاري،،،،) وكان يسكن مع المرحوم في بيت واحد، قال:

    - قتا ليهو يالهادي انتا قايم بكرة، انت تعبان، التعب ظاهر في عيونك. نوم، خت راسك شوية، ختاهو وغمد. اختا لي خفسة، ورجعت البيت، لقيتو قاعد في نص السرير، سألتو يالهادي مالك؟ يا زول ماتنوم!

    - نمتا شوية، لكن في واحد صحاني!

    - الواحد دا منو ( سألتو بي استغراب لأنو، ما كان في واحد تاني في البيت، ولا في زول بخش علينا)

    - ما عارف، صحاني زول، لكن أول ما فتحت ما لقيت أي زول!

    4-

    ابني عوض المجيد، صاحب الابهام الشهير، الذي لا يخرجه من فمه الا ليأكل أو يشرب، أو يتكلم، و،، يحشره من جديد، في فمه،،،

    عوض المجيد، هذا، (يخوف):

    صديقي المرحوم الباشمهندس عمر رملي، كان يقيم معنا في البيت، بعد عملية ليزر في عينيه. وكان عليه أن يغسل كليتيه المعطوبتين، في وحدة غسيل الكلى في مستشفي حمد.

    - هاشم انتا أمشي شغلك، وأنا الساعة أربعة، بركب تاكسي للمستشفى.. الغسيل حا يستمر لحدت الساعة (10)،، بعد (10) تعال لي في المستشفى، عشان ترجعني.

    بعد (10) مشيت ليهو، وما لقيتو،

    جيت البيت، وما لقيتو جا،

    - يا أولاد، عمكم عمر ما جا ؟!

    - ما جا يا بووي!

    - طيب أمشوا أوضتو (وكان يسكن بالقرب مننا) شوفوهو، امكن مشى يغير هدومو!

    مشوا، وجوا (يا بوي عمر مافي)!

    - امكن واحد من أصحابنا أخدو من المستشفى، بس حيجي!

    الساعة (11:30) ما جا، وتلفوني ما رنة،، اتصلت بالمستشفى، استفسر عنه، جاءني الرد:

    - لا، ما في اسم في الطوارىء، بالاسم دا!

    - (أوكي) احتمال يكون، رقد في الطابق السادس، لأنو متعود أن يرقدوا هناك، من وقت لاّخر.

    - لا، الاسم دا غير موجود، في الطابق السادس برضو!

    ختيت السماعة،

    وبعد وقت رفعتها، أضرب للمستشفى من جديد، وفيما كنت أنتظر أن يرفع أحدهم السماعة، على الجانب الاّخر من الخط، صحا فجأة، عوض المجيد، وكان يرقد في سرير بالقرب مني، ليقول:

    - يا بابا، عمو عمر رملي،، مات، مااات!

    نهرته أمام اخوته، وأمه الممحنة، أدخل هو ابهامه في خشمو، وجر البطانية، فيما كان الصوت على الجاني الاّخر، من الخط، يجيئني متسائلا:

    - انت قريب عمر رملي؟!

    - أاّاي يا حبيب!

    - ياخي، البركة فيكم، الزول دا في المشرحة

    -5

    عوض المجيد (بيخوف)

    دخلت البيت، بعد الواحدة صباحا، من الجريدة .

    اتعشينا ،

    و ما جانا نوم.

    ظللنا – أنا وأمه – نستعيد حكايات عن أمي، ومواقف، وكان عوض المجيد ثالثنا، يدخل من وقت لاخر،، في الحكي، والمحاكاة!

    فجات، غمد،

    وظللنا، نحن الاثنان، ماسكين سيرتا، حتي قبيل صياح الديك بقليل. فجأة جدع عووضه، البطانيه، عن وجهه وقال : --حبوبه ماتت !!

    شختت فيه امه : يا ولد دا كلام شنو دا ؟!

    عاين لها عووضه، وكانت لاتزال، في مكان ما من فمه، جملة، فوتت عليه امه بنهرتها، ان يقولها حتى الان.

    لم يقلها. فقط، حشر عووضه ابهامه الشهير في فمه، وجر عليه، باليد الاخرى، البطانيه.

    في صباح اليوم التالي- تحديدا الساعة السابعة والنصف- رن تلفوني:

    - هلو ،،،

    - ياهاشم ،،،

    - ايو، معاك، معاك،،،

    - ياخي، البركه فيكم،والدكم توفيت !

    -6

    عوض المجيد، هذا ال(بيخوف) يموت في بامية الهادي المفروكة .

    كنت انت، اذ تراه يشيل اللقمة، تراه (يعصب) كثيرا، ذلك لان الملاح، ينفلت من اللقمة، وينزل جريا، في خط رفيع الى اسفل، قبل ان يحاول هو توصيل اللقمة الى فمه !

    (يعصب)،

    يعود باللقمة الى الصحن (يملحا)، يشيلا الى اعلى، لكن الملاح ينسرب سريعا، الى اسفل، و،، وهكذا، يروح عوض المجيد، (يعصب) للمرة الثانية، او الثالثة، وهو ينعل في سره ملاح الباميه المفروكه، والخدرة المفروكة، واي مفروكه في الدنيا!

    هكذا: يشيل، ويعصب، ويلعن،حتى تفتقت عبقريته، اخيرا، في تسمية ملاح الباميه المفروكة ب (الملاح الغياظ)!

    الهادي، استهوته اللعبة، فكان، من وقت لاخر، يجيئ لعوض المجيد، ب (الملاح الغياظ)، يدخل يده معه، وينظر اليه (من تحت لتحت)، يضحك ويضحك، وهو يرى عوض المجيد يعصب، ويعصب، وهو يسب – في سره – المفروكة والامريكان!

    اغاظة البامية المفروكة، لعوض المجيد، لم تقلل من محبته لها(موت).

    في احد المرات، اشتهاها. وقفنا أنا وهو امام(ليالي الموردة)واول ما راى الهادي، عووضة، ابتسم، وهو يقسم – بينه وبين نفسه- ان يغيظه، مثل الملاح الغياظ،، قال له:

    - يا عووضه،، شطبنا!

    (شطبنا)تلك، كانت كلمة جديدة على عووضة، سالني:(شطبنا دي معناها شنو يا بابا؟!). قلت ليهو، معناها(كملنا)!

    عصب، وقبل ان يسب المفروكة والامريكان،اسرع الهادي، يطمئنه: يا عووضة أنا بهظر معاك،حقك محفوظ،،، دخل المطعم، و خرج الينا، بالكسرة، وباقتين من (الملاح الغياظ)!

    قبل يومين فقط، من رحيل الهادي، قال لي عووضة، اول ما فتح عينيه من النوم: (أنا حلمت امبارح)!

    قلت بيني و بين نفسي(الله يكضب الشينة)، قبل أن اسأله، حلمت بإيه؟!

    - حلمت يابوي، إننا مشيبا للهادي، وهوقال لينا شطبنا شطبنا!

    - كان مهظر معانا!

    - لا، لايا بوي، المرة دي ما كان هظار، كان جد جد!

    -7

    لو أن الاموات، يتكلمون، لكان الهادي، يتكلم، ولكنا قد سالناه: الحصل شنو؟

    - كنت سايق، في امانتي الله، فجأة، جاني صوت: الهادي،، ياالهادي،،، قلت هووي، اتلفت يمين، شمال، ورايا، ما كان في زول، لكن الصوت، كان هو نفسو، الصوت المابغباني،، كان هو، صوت الزول الصحاني، في بيتنا بالدوحة، ولمن فتحت عيني ما شفت زولا، كلو كلو!

    - قال ليك شنو؟!

    - قال لي أنا متأسف صحيتك أول أمبارح، ما خليتك ترتاح، لكن هسع، اخد ليك دقسا، الدقسا بتريحك، انت تعبان!

    - واختها يا الهادي، اختها؟!

    - اكضب عليك؟!اختها، دقستا،، وطبعا، بعداك، الناس لقو البوكسي مقلوب، و لقوني أنا ألفظ في انفاسي الاخيرة!

    -8

    يآآآآآه!

    انه اذن، ملك الموت، اول ما جاءه، جاءه في البيت ليصحيه من النومة، حتى لايرتاح، و يسوق وهو مرتاح، ومفتح،،، جاءه ليحرمه النومة، (ويدقسو) في

    ال(هاي وي)، ويخطفه في تمام لحظة (الدقسة)!

    يآآآآآآه!

    انه ملك الموت، يأتي في أشكال شتى:في شكل هبة هواء باردة، أو في شكل عصار، أو في شكل زول لا يرى، أو في أشكال أخرى، كثيرة، كثيرة، ليأخذ الوديعة!

    -9

    الهادي:

    ليه شطبتا، بدري، ياالهادي؟!

    ليه شطبتا، ليه؟

    ليه شطبتا، وخليت مصارين عيون ناس الدوحة، تصرخ،،، تصرخ وراك؟!

    ليه ياالهادي، ليه؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2009, 02:21 PM

عبدالكريم الامين احمد
<aعبدالكريم الامين احمد
تاريخ التسجيل: 10-06-2005
مجموع المشاركات: 32484

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: كمال علي الزين)

    Quote: ليه شطبتا، بدري، ياالهادي؟!

    ليه شطبتا، ليه؟

    ليه شطبتا، وخليت مصارين عيون ناس الدوحة، تصرخ،،، تصرخ وراك؟!

    ليه ياالهادي، ليه؟!

    سلام يا كمال..
    ويا سلام علي هاشم ياخي
    وعلي روح الراحل الهادي..
    كتابة هاشم ملانة ومترعة وعكس فيها الهادي الحقيقي الذي نعرفه ونحبه في حديثه واحلامه..
    وايضا جال عوووضة وعاد بعد غيبة بطلا اساسيا ومفتاح الهام وسرد بديع لهاشم كرار صاحب الاسرة المتماسكة الساحرة...
    ساعود يا كمال ونسافر مع هاشم ايضا الي عوالم الهادي وعالمه الجميل الطيب في هذه الدوحة
    والخلود والرحمة لروح الهادي وروح استاذي الكبير عمر الرملي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2009, 02:43 PM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 02-26-2003
مجموع المشاركات: 15483

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    اسأل الله ان يرحمهم جميعآ
    ست الكل ام هاشم
    وحبينا عمر رملي
    وعزيزنا عبدالهادي


    ويا هاشم أوعة عوض المجيد ده يوم ما يصحى ويشيل البطانية من وشو
    ويطلع ابهامه من فمه
    ويتأتي : عمو كلك شطب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-01-2009, 04:41 PM

حامد محمد حامد
<aحامد محمد حامد
تاريخ التسجيل: 11-18-2008
مجموع المشاركات: 3050

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: أبو ساندرا)

    صاحبى كمال كل سنة وانت طيب

    البقاء لله ولهم جميعا الرحمة

    لقد تاثرت جدا ..كما هاشم كرار فله التحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-02-2009, 02:19 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: حامد محمد حامد)

    (*)

    الأعزاء
    كيكي
    أباساندرا
    حامد
    رحم الله الهادي ..

    شكرا ياهاشم كرار ..
    على نبل قلمك ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2009, 01:00 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: أبو ساندرا)

    Quote: اسأل الله ان يرحمهم جميعآ
    ست الكل ام هاشم
    وحبينا عمر رملي
    وعزيزنا عبدالهادي

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2009, 12:24 PM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 11-14-2006
مجموع المشاركات: 13030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ليه يا الهادي _ شطبتا ليه ؟ هاشم كرار (Re: عبدالكريم الامين احمد)

    Quote: والخلود والرحمة لروح الهادي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de