بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 10:03 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.أبو القاسم قور(Abuelgassim Gor)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

المتكافلون – مسرحية من فصل واحد

08-10-2007, 07:31 PM

Abuelgassim Gor
<aAbuelgassim Gor
تاريخ التسجيل: 10-28-2006
مجموع المشاركات: 4629

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

المتكافلون – مسرحية من فصل واحد

    المتكافلون


    مسرحية من فصل واحد

    المنظر :
    .غرفة... الباب أكبر علامة بالغرفة .كأن الباب الحاجز بين العالم داخل الغرفة والعالم خارج الغرفة. سالم وعاصم داخل الغرفة . عاصم شاب نحيف ، أكثر ما يميزه شعر غذير مجعد اسود. بشرة قمحية ، خصائص فيزيقية شرق سودانية. سالم أسود ذو بنية رياضية ،وجه هادئ وعضلات مفتولة. من النظرة الاولى يمنحنا وجه سالم انطباع شخص مر بتجارب تتجاوز عمره العشرين سنة. متربص وفاقد الثقة. ذلك النوع من فقدان الثقة الذى يقود الى الامبلاة أو الاهتمام بالآخر. العالم صفر كبير بالنسبة لسالم.نشاهد سالم فى مقدمة الغرفة.بينما يظل عاصم قابعا على أحد الاسرة عند أقصى أعلا المسرح. هناك صمت يكثفه أهتمام عاصم بالقراءة المتواصلة. من كومة الكتب والمجلات وعدد هائل من الاوراق المبعثرة ،قصاصات الصحف وبعض الأوراق القديمة. ما أن يمد عاصم يده حتى تنهار الكتب وقصاصات الورق فوق الرير ، ثم يقرأ قليلا ليعاود ذات الطريقة حتى لم يبق مجال له فى السرير الذى تحول لكومة من الورق. أى أن السرير يتحول الى كومة ورق ( كوشة ورق) هذه الحركات متبوعة بنظرات غير مبالية من سالم الذى جلس على كرسى غير مكتمل بالقرب من باب الغرفة ممسكا صحنا وهو يرغب الشارع بحذر وتردد. نسمع ازيز ، وأصوات الباعة المتجولين . ومرات أخرى نسمع صوت صفارات انذار شرطة النجدة أو مواتير لزعيم كبير يمر بالطريق. هذه الأصوات مبالغ فيها لدرجة أننا نسد آذاننا . أحيانا نسمع نشيد (فى حماك ربنا ) وشخص يدعو العباد الى التبرع للجهاد ويعدهم بجنة عرضها السماوات والأرض. رويدا ...رويدا نكتشف ان الغرفة التى يقطنها عاصم وسالم توجد فوق سطح عمارة وسط أحد الاسوق حيث توجد خيمة الدفاع الشعبى تبث اعلانات الجهاد . يزداد الترقب والقلق لدى سالم الذي يتردد ببصره بين الأصوات وعاصم والباب. عينا سالم تتحرك فى مثلث وبقلق ، عاصم عند أعلا خشة المسرح ، والباب عن أسفل خشة المسرح ، والاصوات التى تنبعث من كل جانب.نلاحظ نظرات مسترقة من عاصم نحو سالم مصحوبة ببسمات ساخرة وأحيانا ضحكة مكتومة نرى سالم بين الحين والآخر يهرع نحو زير الماء عند أسفل يمين خشبة المسرح فيدلق الماء فوق جوفه وصدره وهو يزداد هلعا مستمعا لنداء الحرب .
    عاصم - بكلمات ممدودة ) اليوم يومك .
    سالم - (يواصل تررده)
    عاصم - ( يضحك بطريقة ساخرة) اليوم يومك يا صاح آتنا بحلو الملاح
    سالم - ( يزداد ارتباك ، وقلق ، ونظرات الى الباب )
    عاصم- ( يردد بتركيز وسخرية ضاربة)
    اليوم يومك فى الفلاح فلتاتينا يا صاح بحلو الملاح
    سالم – يجلس بهدوء مرعب على قدميه وهو يسمع نداء الحرب
    عاصم -( يتحرك بهدوء نحو سالم . )
    الصدفة فقط ياعزيزى . حياتنا صدفة . فاذا ما نجوت من القبض هذه صدفة . أما اذا القوا القبض عليك فتلك صدفة مؤكدة . أقول صدفة مؤكدة وليس لا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله امواتا بل أحياء عند ربهم
    (بعود عاصم لسيريره وتعود عملية انهيار الأوراق على سرير ويظل مترددا . . . نسمع صوت إنذار عربة الشرطة عاليا يغترب من باب الغرفة فيزداد الفزع والرعب لدى عاصم وسالم ، يختبآن تحت السرير بسرعة تدل على الفزع والخوف والرعب ... يتلاشى صوت إنذار سيارة الشرطة فيعود سالم الى موقعه وعاصم الى سريره )
    عاصم - اليوم يومك .
    سالم - ( يتلعثم) اليوم ليس .ليسسسس
    عاصم - ماذا؟ ليس ؟... اليوم ليس؟
    سالم - ( يتحدث وكأنه يحدث نفسه ) اليوم ليسسس ال
    عاصم - ( يقف بدهشة وهدوء وتعجب. يتحرك نحوه ) اليوم ليس يوم .
    سالم - (ممممممممممممم)
    عاصم - اليوم ليس يوم ! كيف؟ اليوم يوم!
    (يضحك بهستيرية فتبين تفاصيل الرعب والجنون فى وجهه وهو يثبت لنفسه ).
    عاصم- اليوم يوم لأن البارحة كان البارحة .
    ]لتفت الى سالم بجنون وخوف وهلع وهستيرية )
    اليوم يوم ...
    سالم - اليوم ل
    عاصم - ( بإثبات وتأكيد وجنون ورعب وهيستريه )
    اليوم هو ما يعقب الليل بالضررورة. لأن كل يوم جديد يسبقه ليل
    بالضرورة . والبارحة كان ليلا ، نعم ليل . لذلك هذا اليوم يوم جديد
    سالم - ( بتردد ) اود أن أقول اليوم ليس يومى ؟
    عاصم -( يغفز بصورة مجنونة ويقوم بعمليات تشنجية ، انكتامات وانحباس فى الصوت ، ودعم ) ها .. ها أنت تنكر يومك . يا لك من غبى . تافه .
    غذر ما أشبهك بذبابة كثيرة الطنين . أنت حشرة
    ( يزداد جنونه ويتحدث بانفعال )
    عاصم - كل شيئ محسوب نحن نعيش فى عالم محوسب (Computerized ). أنا
    أحب الرياضيات. أحفظ جداول الضرب عن ظهر قلب.
    ( يجرى نحوه بسرعه واندفاع )
    عاصم- كنت أعلم أيها المجنون النتن سوف يأتى يوم تنكره وتدعى أنه ليس يومك لذلك أعددت العدة لمواجهة مثل هذه المغالطة التاريخية.كنت أعلم انك سوف تحنث
    وعودك واتفاقياتك ( يهرع بانفعال ثم يغوص تحت السرير يسحب نتيجة تقويم كبيرة لدرجة المبالغة ثم يفرها على الأرض )
    عاصم – ( يبرك فوق النتيجة ، بل ينبطح ثم يمرر يده ) اليوم الخميس اذا أمس الأربعاء .أنظر (يجذبه من رأسه) .لا مفر..... عليك أن تعترف فترجل أيها الرجل
    وأتينا بطعامنا لقد لقينا فى وطننا هذا جوعا.
    سالم - لم يكن يوما
    عاصم- نتن (بتهكم) كيف ؟ ما هو مفهوم اليوم لديك. اليوم نهار يعقبه ليل بالضرورة.أمس عقبه ليل إذا أمس يوم وبما أن أمس يوم فاليوم يوم جديد
    سالم - أعنى (بتلعثم) هذا التعريف ليس تعريف اليوم الذي اتفقنا عليه فى اتفاقية
    التكافل
    عاصم - يا إلهي ( يغفذ نحوه ، يتصارعان ، يتعاركان يسقطان على الارض يتدحرجان بين السرير عند أقصى الغرفة والباب عند مقدمة الغرفة يستمر التعارك حتى نسمع صفارة دورية الشرطة فيفران يختبآن تحت السري)
    صمت
    (يخرجا من مخبأهما بهدوء وتسلل به تربص وخوف وفزع )
    سالم - (يخرج نسخة أخرى من الاتفاقية من جيبه ثم يقرأ بصوت عال ) تعريف اليوم يكون اليوم يوم عندما يلتزم العضو بالنزول والخروج الى العالم خارج الغرفة واحضار الطعام دون أن يتم القبض عليه وارساله الجبهة.( يلتفت الى عاصم )
    سالم - (مواصلا) وأنت لم تقو على النزول يوم أمس . اذا أمس ليس يوما ، وبالتالى اليوم ليس يومى .
    عاصم - ( بانفعال وجنون ونوع من الهستيريا وملا فراغات الخشبه ) وغد جبان . أنت لا تفيد فى قراءة النصوص . ليس كل من سار على قدمين قادر على قراءة النصوص .. ..نصوص الاتفاقيات لم تكتب لأمثالك ايها الخنزير البرى . انت خنزير برى ، هل تعرف الخنزير البرى .. يعنى أنت حلوف ..هل رأيت الحلوف ...أنت هو ذلك المخلوق ، كيف لحلوف مثلك يقرأ نص اتفاقية ... النصوص يكتبها اذكياء ، ليقرأها الأذكياء .. هذا النص به مسكوت ودلالات لا يقوى على فكها أمثالك من البلهاء ...الرجال البلهاء ...(يجلس و يعض على راحة يده بحسرة وجنون) . ما أشبهك باحد رجال قصيدة ( الرجال الجوف ) The hollow men لأليوت. هل قرأت قصيدة الرجال الجوف . انت لا تقرأ . مثلهم تماما أغبياء لا يقرأون

    I am sure you would have deny it,
    And now the day has come to show me your stupidity.
    You are clumsy. Do you know what does clumsy mean?
    All your fingers are thumps.
    فعندما يقول اليوم يكون يوما عندما يلتزم العضو بالنزول الى السوق واحضار
    الطعام انتهى النص هنا لكنه لم يقل أذا أستطاع العضو توفير الطعام لبقية
    الأعضاء.
    سالم- اذا مسكوت النص لا يدل على قولك فهو مسكوت عنه
    عاصم - عفن .. . تافه ، حقير . كثير المماحكة والمغالطة
    خصائص سياسية . (يتعاركان ، نسمع أنفاسهما ، شهيق وزفير ، شيئ مرعب أشبه بخوار الثور ، أو ذبح خروف...الصوت ، والشهيق والزفير ، والاضاءة ، كلها اشياء مكثفة للرعب ...الرعب داخل الصالة ...الرعب فى العالم الخاجى...تظهر فى الصالة أشياء مرعبة مثل ، أقنعة بيضاء ، أقنعة عليها علامة الخطر ، عظام وهياكل ،، يتعاركان ، نسمع شهيق وزفير ، ، وأقدام ، أقدام ثقيلة ، صوت أحزية تسير بانتظام ، وأحيانا صرير أبواب ومزاليج تفتح ثم تقفل وصراخ ، وهياج ...يتعاركان ، يتحولات الى وحشين شرسين كاسرين ، تنينان ، كائنات خرافية )
    صمت تام
    سالم – (بهدوء واعياء ) This War is not ours
    عاص - (بهدوء واعياء مماثل ) Yes This war Is not ours
    سالم :Stupid war
    عاصم:Stupied war …Bottomless otiation .
    سالم : ( يقف فجأة يبحث عن الصحن كالملسوع ) أين تلك الاشياء ؟
    عاصم: (برومانسية) تلك الاشياء التي اذا حدثت ذات يوم؟
    سالم: ( بلغة وحركة شاعرية واضاءة منخفضة) الاشياء التى اذا ما حدثت ذات يوم انكسر السماء مزنا.
    عاصم: ( بفرح غير مبرر) ينكسر السماء مزنا ثم تسير فينا النجوم مثل النساء .
    سالم : تسير فينا النساء مثل النجوم على الأرض حينها تختفي الجنادب ؟
    عاصم : تختفى الجنادب و تزهر الارض البور .
    سالم : هل قلت الأرض البور ؟
    عاصم : نعم الأرض اليباب .
    سالم : آآآآ أنا تريسياس ، رأيت كل شيئ
    سالم :و أنا طائر الفينيق لم أحترق فى الافق البعيد الرصاصى ...نحن الاثنان أتينا نحمل خصومة السماء لنلقح الارض (يسلمه الصحن وهو يدفعه برفق نحو الباب ) أنت أجمل رجل فى العالم . أجمل رجل غريق فى العالم أجمل صحن ، أجمل رجل شهيد فى العالم . فارس بلا جواد ، يراع بلا مداد ، سمكة بلازيل ، محيط بلا قاع ... زهرة بلا فراشة ، نيل بلاماء ، فجأة (أضاءة كاملة يغزف عاصم الصحن ويهرب نحو أعلا الخشبة ويتعاركان)
    عاصم – ( يتعاركان) أنت كذاب ، منافق ، وبك دمامل نتنة . أنت صعلوك متسول . ( بانفعال غير مبرر ) كل ما تملكه مقدرة هائلة لسرقة ابيك . أبوك انتهازى . . . سياسى انتهازى . مرابى لماذا لا تسرق تلك الاموال التى جمعها أبوك من انتهازيته.
    ( أصوات مواتر ، صفارات انذار ، يهربان يختبآن ، يظل المسرح فراغا ، يتسع الباب )
    سالم – أنا رافض عن مبدأ
    عاصم – ( يضحك بهستيريا)
    سالم- نعم ، أنا رافض عن مبدأ
    عاصم – رافض عن مبدأ .....
    سالم – ( يتحدث بأنفه رافعا رأسه الى \اعلا) نعم أنا رافض الحرب عن مبدأ وهذا من حقوق الانسان التى نص عليها القانون الدولى . أنا مبدئيا ضد أى أنواع الحروب والعنف .لذلك على استعداد أن أقول لهم ذلك
    عاصم – (بدهشة ) تقول ماذا ولمن؟
    سالم – ( بتردد ونوع من المكابرة لغويا) أقول لهم ...نعم ساقول لأدراة الحرب أنا رافض الحرب عن مبدأ ...هذا عرف وقانون معروف فى كافة انحاء العالم
    عاصم – ادارة الحرب ؟
    سالم- نعم ادارة الحرب زز الادارة الحربية العسكرية المقاتله فى النواحى الشعبية الدفاعية
    عاصم – ( فى حيرة يسحب كرسى ثم يجلس ويقوم باداء التحرى بينما يظل سالم واقفا بانفه ممسكا بالصحن ) أسمك
    سالم- سالم
    عاصم – العمر
    سالم – 15 سنة
    عاصم – سلم نفسك الى الكتيبه 21 مترحك الساعه السادسه صباح غد
    سالم- سعادتك أنا رافض عن مبدأ
    عاصم – الكشف الطبى لم يورد ذلك
    سالم – سعادتك أنا رافض عن مبدأ ... والرفض المبدئى حالة شعورية ، وموقف أيدلوجى
    عاصم – ( يقف ثم يصفعه كف ) أيدلوجيا وشعور قال ...انت الله ما ليك

    عاصم- ( ينتهى المشهد ) ها لماذا لا نعود لموضوعنا الاساسى؟
    سالم- وما هو موضوعنا الاساسى ؟
    عاصم - يومك!! اليوم يومك .
    سالم - لقد انتهى اليوم يا صاح ؟
    عاصم - وفقا لاتفاقية التكافل ينتهى اليوم بغروب الشمس .
    سالم - غروب الشمس واختفاء الشفق .
    عاصم - ها أنت تحفظها عن ظهر قلب لكنك تتمادى فى المماطلة
    (نقر عنيف على الباب نقر بصورة مبالغة فيها ، مزعج للصالة . يزداد الرعب . يجريان داخل الغرفة ويشيران نحو الباب . يزداد النقر على الباب . ويزداد صوت انذار عربة الشرطة. نسمع صوت النداء ومكبر الصوت نحن جند الله... يزداد النقر يدخلان تحت السرير . يزاداد الرعب ... يتعاركان يسقطان . يزداد النقر . يتحركان بتردد نحو الباب . يهمس عاصم اليوم يومك وهو يدفع بسالم نحو الباب بقوة بينما تظل أقدام سالم ملتصقتين على الأرض ...يدفعه بشدة نحو الباب ثم يعود ليختفى تحت السرير . لكن سالم يعود خلفه . يزداد الطرق على الباب وتتكرر عملية دفع عاصم لسالم نحو الباب وهو يردد بصوت مهموس يومك ترجل . اخيرا يتشجع سالم وهو مقبل على الباب فى شكل عسكرى وخطوات عسكرية )
    سالم: واحد اتنين واحد اتنين ألله أكبر الموت حق والحياة باطل ( يفتح الباب)
    ( تظهر بنت ، حسناء ، جميلة ، تسير بهدوء ، يندهش سالم ، يخرج عاصم من تحت السرير وانبسطت أساريره بينما يلاحظ على سالم انشغاله بالكيفيه التى دخلت بها الفتاة يسير خلفه )
    عاصم : ( بفرح) يا للفرح .
    لم أكن اعلم بعد خطوك أن الكواكب على الثرى تسير
    أقبلت حين أغفل الناس عنا والدنيا اذ تبرزين تمور
    فوالله الحق حق والموت موت لكن دونك كل الحياة قبور
    ********
    اقبلى ( تقترب الفتاة نحوه ) أقبلى فتالله ان سألتنى الثريا
    (تلمسه الفتاة فيتحرك بتأوه وشبق خجلى انطوائى ) أى أى أى
    الفتاة: مرحب بالشهيد
    عاصم ( يصرخ بأعلى صوته ويرتفع مكبر صوت بتردد شهيدددددد حححىىىى . يتبدل المكان والزمان ، فيديو بروجكتر ، تنزل صور خلف المسرح نشاهد احتفال وهتاف وأناشيد عرس الشهيد )
    ( يختفى المنظر نعود للغرفة)
    (صمت)
    ( بعد برهة عاصم فى مكانه ، ثم فجأة يظهر سالم بزى الدفاع الشعبى . وهو يزرع خشبة المسرح )
    سالم : واحد أتنين واحد. الى الامام معتدل مرش . يمين دور شمال دور خلف دور . ارتكز كتفا سلاح . أهجم ( يقوم بعمليات وأدائيات عسكرية . ضرب سلاح هجوم ، تدمير مناطق ، حرق ، أصوات اطفال ، عويل نساء ، يغذف بالقنابل ذات الشمال وذات اليمين ) أنا بطل الحرب . العائدون أبطال الحرب ( ثم ينهار ويجهش بالبكاء)
    صمت
    عاصم : اليوم يومك
    سالم : ( بصوت مبحوح ) واحد اتنين واحد
    عاصم : أيها المقاتل قيام .
    سالم : ( ينصاع لنداءات عاصم)
    عاصم : ارت صفا انتباه ( يقوم سالم بالاداء ) مجاهد الى الامام معتدل مارش ) واحد اتنين واحد ( سالم يتحرك نحو الباب يقترب نحو الباب لكنه يتحرك فى محله قرب الباب ) تحرك تحرك الى الأمام كسرا باب واحضارا طعام
    سالم : لا خطوات تنظيم
    عاصم : مجاهد لا تتحدث كسرا باب احضار طعام
    سالم : المواقع غير مؤمنة سعادتك
    عاصم : مجاهد تأمين مواقع معتدل مارش .
    سالم : المكان الوحيد لآمن يوجد داخل الغرفة ... الغرفة هى المكان الوحيد آمن
    عاصم : مجاهد تحول لدباب
    سالم : لا لا لا
    عاصم : لا... لا تقل لي لا..... دباب
    سالم : أنا دبابة
    عاصم : انسحاب انسحاب

    ( يزداد صوت الإنذار وصفارات عربة الشرطة يختبآن تحت السرير يسدل ستار )
    انتهت

    (عدل بواسطة Abuelgassim Gor on 08-10-2007, 07:47 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2007, 07:54 PM

Abuelgassim Gor
<aAbuelgassim Gor
تاريخ التسجيل: 10-28-2006
مجموع المشاركات: 4629

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: المتكافلون – مسرحية من فصل واحد (Re: Abuelgassim Gor)

    ********
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2007, 08:23 PM

Abuelgassim Gor
<aAbuelgassim Gor
تاريخ التسجيل: 10-28-2006
مجموع المشاركات: 4629

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: المتكافلون – مسرحية من فصل واحد (Re: Abuelgassim Gor)

    +++++
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de