من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 06:47 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة برير اسماعيل يوسف(برير اسماعيل يوسف)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
13-03-2005, 01:59 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين

    هل تطرقت وسائل اعلامنا (الرسمية) أو (الشعبية) لمثل هذا النوع من القضايا من قبل؟ و هل نعترف بوجود مثل هذه القضية العويصة... ام اننا لا نقبل حتي مناقشتها من باب ان ذلك لا يشبه (قيمنا و اخلاقنا) التي تربينا عليها؟ و ما هو دور الطب النفسي في السودان في معالجة و طرح مثل هذه القضايا علي الناس من اجل الاعتراف بوجودها علي الاقل؟ و هل توجد احصائيات علمية و دراسات علمية لمثل هذا النوع من القضايا؟ و السؤال هنا موجه للجميع و اخص منهم بالذكر ناس الطب النفسي في السودان... و هل نعترف بوجود هذه (الظاهرة ) ام ان الامر لم يصل الي مرحلة (الظاهرة) و انما هنالك بعض الاستثناءات الموجودة في جميع المجتمعات؟ نريد ان يتطوع الجميع لمناقشة مثل هذه القضايا المسكوت عنها في السودان... من باب الاعتراف بها قبل ابتداع الوسائل العلمية لمعالجتها... و حبل الود موصول للجميع.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-03-2005, 08:15 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 16-08-2004
مجموع المشاركات: 15927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    الاخ المحترم البرير

    هذه افرازات التوجه الحضارى فى السودان.

    أولا يلاحظ أن الاعتداءات الجنسية على الجنسين اصبحت أحدى السمات الاساسية لقهر المعارضين للنظام.

    واصبح الاعتداء الجنسى على الجنسين فى اماكن الحروب صفة تكاد تكون توجها من الدولة.

    ثاينا لا استغرب وجود هذه الظاهره خاصة مع التعقيدات التى حدثت للزواج وارتفاع

    تكاليفه وظروف البلد الاقتصادية.

    ولا تنسى الهجرة وميادين الحرب.

    اضف اليه القهر النفسى وممارسة الكبت على النساء.

    فوق هذا وذاك الاضطراب النفسى الذى يصاحب العائدين من ميادين القتال وقد ابيحت لهم كثيرا من المحرمات.

    وأذكر والله على ما أقول شهيد جائنى فى بيتى فى القاهرة احد الطلاب الفارين من الخدمة الالزاميه.


    وقد كان فى الجنوب ولكنه هرب من مواصلة الحرب.


    سالته عما يدور فى ساحات القتال وهذا رده:

    لقد عدنا الى عهد الغلمان. حيث أننى كنت فى الجنوب وكنا فى مدينة جوبا.

    القائد الذى كان يقود كتيبتنا أختار مجموعة من الجنود الوسيمين وكلهم صغار فى السن

    لخدمته وتربطه بهم علاقات جنسية!

    فسالته: الم يرفض احدهم:

    فكان رده:

    يرفض وين ما خلاص تانى مابرجع لاْهله.

    سواء سكتنا أو تحدثنا, هناك انهيار فى القيم والاخلاق السودانية أدت الى الارتفاع المهول فى نسبة انتحار الشباب.

    خليتك عافية...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-03-2005, 03:48 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: nour tawir)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-03-2005, 08:24 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: هل تطرقت وسائل اعلامنا (الرسمية) أو (الشعبية) لمثل هذا النوع من القضايا من قبل؟ و هل نعترف بوجود مثل هذه القضية العويصة... ام اننا لا نقبل حتي مناقشتها من باب ان ذلك لا يشبه (قيمنا و اخلاقنا) التي تربينا عليها؟ و ما هو دور الطب النفسي في السودان في معالجة و طرح مثل هذه القضايا علي الناس من اجل الاعتراف بوجودها علي الاقل؟ و هل توجد احصائيات علمية و دراسات علمية لمثل هذا النوع من القضايا؟ و السؤال هنا موجه للجميع و اخص منهم بالذكر ناس الطب النفسي في السودان... و هل نعترف بوجود هذه (الظاهرة ) ام ان الامر لم يصل الي مرحلة (الظاهرة) و انما هنالك بعض الاستثناءات الموجودة في جميع المجتمعات؟ نريد ان يتطوع الجميع لمناقشة مثل هذه القضايا المسكوت عنها في السودان... من باب الاعتراف بها قبل ابتداع الوسائل العلمية لمعالجتها... و حبل الود موصول للجميع.




    Ya zoul
    Salamat
    Be careful, homosexuality is a choice, or at least this is what the liberal human rights interpretation. People have the right of choice of their sexual preferences. Am I mistaken here!!!! You need to define whether homosexuality is a choice or deviance from the norm and how does that relate to people's choice. Moral values and traditions are diverse isn't that right, do not expect that other people will share with you, your own moral code or values. But it is interesting to post this topic, let us read, what those liberals and liberal wanna-bees are going to write. x

    (عدل بواسطة zoul"ibn"zoul on 13-03-2005, 08:26 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-03-2005, 08:53 PM

عبدالله

تاريخ التسجيل: 13-02-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)


    ماذا يريد الكاتب برفض السكوت عن الشذوذ ومطالبته بناقشته 0هل يعني مناقشة لامر كمرض او كحق لممارسة الشذوذ
    ان كان كمرض فالطرح والعنوان يجب ان يختلفا
    وان كان كحق فالطرح والعنوان يجب ان يختلفا كذلك
    هذه مسائل ليست للطرح العام
    اما الاعتداءات الجنسيه القهريه
    فهذا موضوع مختلف وتعتبر جرائم
    سواء في زمن السلم او الحرب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 03:03 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: عبدالله)

    Quote: هذه افرازات التوجه الحضارى فى السودان.


    العزيزة/نور

    تحية طيبة و سلام كثير و شكرا جزيلا علي مرورك الذي تناولتي من خلاله الموضوع القضية من جوانب عديدة و لكن اسمحي لي الا أتفق معك في هذه الجزئية و التي فحواها ان ذلك من افرازات التوجه الحضاري في السودان... لان هذه القضية موجودة حتي قبل وصول الانقاذيين الي السلطة في السودان ... و اتفق معك في انهم قد زادوا الطين بله بكسر الباء... و لك حبال الود الممدودة و ما زلنا في انتظار رأي الطب النفسي في القضية المطروحة... و اتمني ان يسلط الناس الضوء علي الجوانب الاجتماعية و الثقافية و غيرها من الجوانب التي لها علاقة بهذه القضية التي نادرا ما نناقشها للاعتراف بوجودها قبل ايجاد الحلول لها... اذا كان ذلك من الممكن علميا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 03:14 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Moral values and traditions are diverse isn't that right, do not expect that other people will share with you, your own moral code or values. But it is interesting to post this topic, let us read, what those liberals and liberal wanna-bees are going to write

    العزيز/زول بن زول

    شكرا جزيلا علي مرورك الكريم و لكن يا عزيزي القضية المطروحة هنا هي في المقام الاول و الاخير قضية انسانية و ليست لها علاقة بقومية محددة او بجنس بشري محدد ... و المطلوب منا اولا و قبل كل شيء الاعتراف بوجود المشكل اولا ... ثم نبحث من بعد ذلك عن ايجاد الحلول الممكنة علميا ... و لا داعي لاستصدار الاحكام المتسرعة و قد توقعت وجود قراءات مثل قراءتك هذه ... فالناس لم تتعود علي مناقشة مثل هذه القضايا خوفا من اتهامها بالمرض نفسه... و لكن يا عزيزي يا زول بن زول ... لم يعد مثل هذا الكلام مجديا الآن... و دعنا نناقش القضية من باب الاعتراف بوجود المشكل و لك حبال الود الممدودة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 03:26 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: ماذا يريد الكاتب برفض السكوت عن الشذوذ ومطالبته بناقشته 0هل يعني مناقشة لامر كمرض او كحق لممارسة الشذوذ
    ان كان كمرض فالطرح والعنوان يجب ان يختلفا
    وان كان كحق فالطرح والعنوان يجب ان يختلفا كذلك
    هذه مسائل ليست للطرح العام
    اما الاعتداءات الجنسيه القهريه
    فهذا موضوع مختلف وتعتبر جرائم
    سواء في زمن السلم او الحرب


    العزيز/عبد الله

    تحية طيبة

    الغرض من هذا البوست هو ان يسلط الناس الضوء علي بعض القضايا التي لا نتناولها و بشكل علمي و لا نعترف حتي بوجودها ... و منها هذه القضية المطروحة للنقاش و الحوار ... و نعم اريد الا يسكت الناس عن مناقشة مثل هذه القضايا انطلاقا من فرضية ان هذا (عيب كبير) ... و لم يكن موضوع البوست هو الدعوة الي ان يكون من حق الناس ممارسة الشذوذ الجنسي... و اما قولك ان هذه المسائل ليست للطرح العام ... فهو القول الذي جعلنا نغمض عيوننا عن كثير من القضايا و المشاكل الاجتماعية التي كان يمكن ان نجد لها حلول و هو قول مقعد و لا يفيدنا في شيء مع احترامي الكبير له... بخصوص عنوان البوست يمكنك ان تطرح مقترح للعنوان الذي تراه مناسبا بعد ان عرفت ان الغرض من البوست هو الاعتراف بوجود مثل هذه القضية الاجتماعية الخطيرة ... و هي كما أعتقد قضية لها جذورها النفسية و الاجتماعية و الثقافية و ما زلنا في انتظار مدارس الطب النفسي في السودان لكي تدلو بدلوها في القضية... و لك حبال الود الممدودة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2005, 12:29 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2005, 06:57 AM

walid taha
<awalid taha
تاريخ التسجيل: 28-01-2004
مجموع المشاركات: 3462

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: عبدالله)

    عبد الله

    لافض فوك يا أخى
    زين ما قلت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 03:44 AM

محمد الواثق
<aمحمد الواثق
تاريخ التسجيل: 27-05-2003
مجموع المشاركات: 1010

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    الأحباب
    السلام عليكم

    يبدو أن الكاتب متأثر جداً بمجتعات العالم الأول التي يعيش فيها ، التي تتناول مثل هذه القضايا لأنها تشكل عندها اسقاطات سلبية للنظام الإجتماعي الذي يعيشونه وتسليط الضؤ عليها يكون الغرض منه ايجاد حلول اجتماعية لها . اما نحن في مجتمعنا السوداني مثل هذه المشاكل لا تشكل ظواهر اجتماعية منتشرة وخطيرة بل هي ممارسات شخصية وضع المشرع القانوني عقوبات لمن يرتكبها.
    والسؤال الذي يطرح نفسه ما دام تلك الممارسات لم ترقى لمستوى أن تكون ظاهرة اجتماعية فما الغرض من تناولها وتسليط الضؤ عليها ؟ انا لا اشكك في نوايا أحد لكن هناك بعض الأمور اذا لم تتناول في اطار موضوعي لحل مشكلة قائمة وغير مفترضه تأتي بنتائج غير علمية وربما يكون ضررها اكبر من نفعها فمن باب سد الذرائع يجب عدم الخوض في مثل هذه المواضيع بدون أهداف واضحة ، وبخاصة اذا كانت من باب الترف الفكري والجدل السفسطائي الذي لايقود الى نتائج .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 04:01 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: محمد الواثق)

    Quote: اما نحن في مجتمعنا السوداني مثل هذه المشاكل لا تشكل ظواهر اجتماعية منتشرة وخطيرة بل هي ممارسات شخصية وضع المشرع القانوني عقوبات لمن يرتكبها.


    العزيز/محمد الواثق

    تحية طيبة و سلام كثير أعتقد يا محمد يا اخوي ان ازمتنا تكمن في تعبيرك أعلاه و لا ازيد عليه شيء... فقد حسمت و بقدرة قادر القضية في سطر واحد و هو ما لم يستطع اي شخص اخر القيام به الا في السودان.

    Quote: السؤال الذي يطرح نفسه ما دام تلك الممارسات لم ترقى لمستوى أن تكون ظاهرة اجتماعية فما الغرض من تناولها وتسليط الضؤ عليها ؟ انا لا اشكك في نوايا أحد لكن هناك بعض الأمور اذا لم تتناول في اطار موضوعي لحل مشكلة قائمة وغير مفترضه تأتي بنتائج غير علمية وربما يكون ضررها اكبر من نفعها فمن باب سد الذرائع يجب عدم الخوض في مثل هذه المواضيع بدون أهداف واضحة ، وبخاصة اذا كانت من باب الترف الفكري والجدل السفسطائي الذي لايقود الى نتائج .


    اما هذا الكلام ففيه من حسم الموضوع ووضع النتائج النهائية ما لم نسمع به من قبل... فماذا فعلت انت تحديدا لكي تعرف بان القضية المطروحة لا ترتقي لمستوي كونها ظاهرة؟

    و لماذا لا تضع لنا انت الاطار الموضوعي او البديل الاحسن لطرح هذه القضية بدلا من كتيح الناس بالتراب دون وضع بدائل للطرح؟

    و كيف تيقنت و عرفت ان الغرض من طرح هذه القضية العويصة هو الترف الفكري؟ يا زول اتق الله و كن أنت موضوعيا قبل ان تطالب الاخرين بالموضوعية .

    Quote:
    فمن باب سد الذرائع يجب عدم الخوض في مثل هذه المواضيع بدون أهداف واضحة ، وبخاصة اذا كانت من باب الترف الفكري والجدل السفسطائي الذي لايقود الى نتائج .


    و هنا ترقد المأسأة ... مأسأة ان ذلك يجب الا يحدث لكي (نسد الذرائع) و لكن لم تقل لنا نسد الذرائع من من؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 04:11 AM

الزنجي
<aالزنجي
تاريخ التسجيل: 05-09-2003
مجموع المشاركات: 4141

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)


    الاخ الفاضل برير اسماعيل يوسف

    لك التحية ...
    المدخل الاول . ان القضية ليست مسكوت عنها ربما كتبت عنها بحوث علمية ودراسة
    وعقدت عدة سمنارات حولها
    المدخل ثاني . لم تكن القضيه نتيجة افرازات اقتصاديه او تعقيدات عدم الزواج كما زكر بعض الاخوة .

    مدخل اخير . القضية ليست مسكون عتهاو لكن من القضايا المنبوذة داخل مجتمعنا
    وان قال بعض الاخوة انها حرية فى ممارسة الشذوذ الجنسي . الشي الذى اعارضة
    تمام ولا اؤيدة مطلقا .


    ولى عوده مرة اخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 04:27 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: الزنجي)

    Quote: المدخل الاول . ان القضية ليست مسكوت عنها ربما كتبت عنها بحوث علمية ودراسة
    وعقدت عدة سمنارات حولها
    المدخل ثاني . لم تكن القضيه نتيجة افرازات اقتصاديه او تعقيدات عدم الزواج كما زكر بعض الاخوة .

    مدخل اخير . القضية ليست مسكون عتهاو لكن من القضايا المنبوذة داخل مجتمعنا
    وان قال بعض الاخوة انها حرية فى ممارسة الشذوذ الجنسي . الشي الذى اعارضة
    تمام ولا اؤيدة مطلقا .


    العزيز/ الزنجي

    تحية طيبة و كتر خيرك كتير يا زول و اتمني ان اري هذه البحوث و هذه الدراسات هنا ... فما احوجنا اليها ... و يبدو من كلامك بانك ملم بعض الشيء بجذوز المشكل و هذا هو الغرض الحقيقي من طرح هذه القضية هنا... فنحن نريد ان نعرف رأي الناس و لا سيما المختصين و المختصات بدراسة مثل هذه القضايا الاجتماعية الخطيرة و سوف ننتظر رجوعك للمساهمة و لك فائق الشكر و التقدير... و شكرا جزيلا مرة ثانية علي تصحيحي بقولك ان هذه القضية تم طرحها من قبل .

    اما قولي ان هذه القضية من القضايا المسكوت عنها في السودان فاعني به بانها لم تنل حظها من المناقشة و الحوار في وسائل اعلامنا الحكومية و الشعبية اذا كان هنالك فرق كبير بين وسائل اعلام الحكومات و وسائل الاعلام الشعبية اي غير الرسمية... او تلك التي ليست ملكا لحكومة الامر الواقع بغض النظر عن هوية الحكومة السياسية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 04:40 AM

atbarawi
<aatbarawi
تاريخ التسجيل: 22-11-2002
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: الزنجي)

    الاخ برير
    سلامات اعتقد انك لم توفق في الطرح منذ البداية لمثل هذه الاشكالية الاجتماعية0 لأن الاصل في مثل كهذا طرح يتم من خلال دراسة علمية متماسكة أو مقالة منهجية ضافية ومن ثم تمثل المداخلات من بعد اضافة ثرية للموضوع الاصل حتى وان تباينت الرؤى0 ولكن ان تختار طريق الاثارة الذي تمارسه صحف التابلويد، فهنا يضيع الهدف الحقيقي من الطرح بين الشد والجذب وهوامش الامور0 ويخيل لي انه بعد كم مداخلة "ستفتش" عن الفكرة الاصلية ولن تجدها وقتها0
    الموضوع من الأهمية بمكان، والاشارة اليه في حد زاتها جراءة تستحق التقدير، ولكن يبقى للاستسهال و "التحميس" اثار سلبية قد تعصف بالفكرة - كما اشرت اعلاه - 0

    فوجهة نظرك لمثل هذا الموضوع الهام كان يجب أن تكون المحرك الحقيقي لفكرة البوست وليس الوقوف على باب كريم!!0

    ما زال الوقت مبكرا لتدارك ذلك0 وفي انتظار ضربة البداية بشكل منهجي يساهم في "تقعيد" الظاهرة وأحقية تناولها0 وكما اشار الاخ الزنجي ، فهي قضية مثارة في أروقةالبحث الاكاديمي ولكنها مغيبة قسرا لأسباب اجتماعية قمعية تتأسس على فكرة "المسكوت عنه0 القدرة على طرح مثل هذه البحوث القيمة أو ما يضاهيها في المنهجية هو الانتصار الحقيقي لفكرة البوست0

    لك الود
    عبد الخالق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 04:54 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: atbarawi)

    Quote: سلامات اعتقد انك لم توفق في الطرح منذ البداية لمثل هذه الاشكالية الاجتماعية0 لأن الاصل في مثل كهذا طرح يتم من خلال دراسة علمية متماسكة أو مقالة منهجية ضافية ومن ثم تمثل المداخلات من بعد اضافة ثرية للموضوع الاصل حتى وان تباينت الرؤى0


    العزيز/ عطبرواي

    تحية طيبة يا زول و كتر خيرك علي هذه الاضافات الهامة و لكن يا عزيزي من حق الجميع ان يدلوا بدلوهم في الموضوع و في توجيه النقاش و الحوار و في تعديل حتي عنوان البوست ... فهذا كله ليس بأزمة ... و لست مطالبا يا عزيزي بكتابة تاريخ هذه الظاهرة و الاتيان برأي جميع مدارس علم النفس و الاديان السماوية ...الخ حتي نفتح الباب للحوار ... فالباب الان مفتوح بغض النظر عن طريقة فتحه و يمكنك يا عطبراوي ان تغلقه و تفتحته للمرة الثانية و علي الطريقة التي تعتقد بانها مناسبة و لك حبال الود الممدودة ... و هذا ما استطعت عمله حتي الان وهو فتحتي لهذا الموضوع للنقاش هنا و علي الجميع المساهمة فيه بالطريقة التي يرونها مناسبة... و لم يكن الغرض الاثارة فمن يثير من و لماذا؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 05:14 AM

atbarawi
<aatbarawi
تاريخ التسجيل: 22-11-2002
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    لكن يا عزيزي من حق الجميع ان يدلوا بدلوهم في الموضوع و في توجيه النقاش و الحوار و في تعديل حتي عنوان البوست ... فهذا كله ليس بأزمة ... و لست مطالبا يا عزيزي بكتابة تاريخ هذه الظاهرة و الاتيان برأي جميع مدارس علم النفس و الاديان السماوية ...الخ حتي نفتح الباب للحوار .

    العزيز برير
    بالتأكيد ليس هذا ما رميت اليه0 ولست اطالب هنا بقمع الرأي الآخر كما تصورت أو حتى ادعاء احتكار الفكرة0 كل ما في الأمر أن الموضوع - من وجهة نظري على الاقل- يستحق أن يبدا من خلال اطروحة متكاملة ومن ثم يمكن للآخرين كما تفضلت ان يوجهوها حيثما شاؤا طالما أن الفكرة من الاساس واضحة0
    ولكن حت الآن - وحسبما تطرحه المداخلات أعلاه- فان الفكرة تبدو غير واضحة وماهي الزاوية التي يمكن الولوج منها0
    رؤيتي تتلخص في رفع العنت عن المتداخلين من باب ضبط الفكرة ليس الا0

    ارجو ان اكون قد ابنت مقصدي
    ولك السلام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 08:01 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: العزيز/زول بن زول

    شكرا جزيلا علي مرورك الكريم و لكن يا عزيزي القضية المطروحة هنا هي في المقام الاول و الاخير قضية انسانية و ليست لها علاقة بقومية محددة او بجنس بشري محدد ... و المطلوب منا اولا و قبل كل شيء الاعتراف بوجود المشكل اولا ... ثم نبحث من بعد ذلك عن ايجاد الحلول الممكنة علميا ... و لا داعي لاستصدار الاحكام المتسرعة و قد توقعت وجود قراءات مثل قراءتك هذه ... فالناس لم تتعود علي مناقشة مثل هذه القضايا خوفا من اتهامها بالمرض نفسه... و لكن يا عزيزي يا زول بن زول ... لم يعد مثل هذا الكلام مجديا الآن... و دعنا نناقش القضية من باب الاعتراف بوجود المشكل و لك حبال الود الممدودة.




    Thank you for the above though it is not an asnwer to anything I asked for. My question initial querry is that you tend to see homosexuality as a social problem rather than a person's right for choosing his sexual prefernce, am I wrong or right here. My gut feeling that under any free democratic system, people have the right to choose their partners freely be that a man or woman or whatever. This is a basic human right. Please enlighten us in this subject
    Thank you again
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-03-2005, 10:54 PM

yumna guta
<ayumna guta
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 938

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    الاخ برير
    التحيات الطيبات
    اولا اتفق معك ان الامر مسكوت عنه و هو لا يمثل بعض حالات فردية بل هو ظاهرة اجتماعية عدم تناولها بالنقاش العلمى و الموضوعى او عدم وجود احصائيات لها لا يعنى باى حال من الاحوال التقليل منها او من حجم انتشارها فى المجتمع كما ذكر الاخ محمد الواثق
    Quote: اما نحن في مجتمعنا السوداني مثل هذه المشاكل لا تشكل ظواهر اجتماعية منتشرة وخطيرة بل هي ممارسات شخصية وضع المشرع القانوني عقوبات لمن يرتكبها


    كما اشير الى صحة ردك الى الاخت نور
    Quote:
    تحية طيبة و سلام كثير و شكرا جزيلا علي مرورك الذي تناولتي من خلاله الموضوع القضية من جوانب عديدة و لكن اسمحي لي الا أتفق معك في هذه الجزئية و التي فحواها ان ذلك من افرازات التوجه الحضاري في السودان... لان هذه القضية موجودة حتي قبل وصول الانقاذيين الي السلطة في السودان ...


    انا اعتقد ان المشكلة الاساسية تبدا عند تصنيف هذه الظاهرة فى المقام الاول تصنيفا علميا ثم تصنيفا اخلاقيا و ليس العكس ,رغم ان الامر بهذا الترتيب صادم جدا لنا نحن الذين تربينا فى جو ثقافى و اجتماعى محدد يصف مثل هذه الظواهر بانها ظواهر غير اخلاقية و معيبة دون ادنى تردد او محاولة للتفكير او الحديث عنها و انا شخصيا لم اكن اخرج بتفكيرى عن هذه الدائرة الا بمقدار اعتبارى للظاهرة بانها سيئة و ليس صاحبها سيئا ,مثلا انا اقول ان السرطان مرض سيئ و لا اقول ان مريض السرطان شحص سيئ او ان اقول المرض النفسي سيئا و لكنى لا الوم المريض نفسيا او اصفه بالسوء و هكذا و لكن من الدراسات العلمية التى اطلعت عليها او من تجارب لاشخاص واقعيين من مختلف الجنسيات و الخلفيات الثقافية و الدينية قابلتهم فى الجامعةالتى ادرس بهااجبرت اجبارا على ان انظر الى الامر من الناحية العلمية البحتة
    هناك تجاذب بين فرضيتين الاولى ترى ان الامر عبارة عن خيار يختاره الشخص بمحض ارادته او احيانا لتعرضه لبعض الضغوط و الالام النفسية كالاعتداء الجنسي فى الطفولة مثلا و اصحاب هذه النظرية يقولون انه يمكن معالجة الشخص الشاذ جنسيا عن طريق العقاقير الطبية او الجلسات النفسية مثل ان يعرض على الشخص مناظر شاذة جنسيا و تعريضه لالام صناعية لترتبط هذه الاحداث عنده بالالم لا باللذة .و رغم انتشار هذه الطريقة فى العلاج الا انها تحقق نجاحات ضئيلة
    اما اصحاب الفرضية الثانية فهم اولا يسمونه التماثلية الجنسية و ليس الشذوذ باعتباره امرا طبيعياو يقولون بان الامر هو جينى يكتسبه الشخص سواء عن طريق الوراثة او الطفرة الوراثية و يظهر فى وقت مبكر جدا فى الطفولة رغم انه فى حالات كثيرة لا يستطيع الشخص ان يميزه الا فى سن متقدمة(بعد المراهقة مثلا ) او فى حالة ممارسة الجنس .و يعتقد اصحاب هذه النظرية ان العلاج لهذا الامر غير مفيد اطلاقا و لا يمكنه احداث تغيير كما انهم يؤمنون ان التماثل الجنسي لا يمكن اكتسابه او تعلمه مثلا لا يمكن ان يصبح شخص متماثل جنسيا فى حالة تعرضه لممارسة الجنس من شخص من نفس جنسه كما ذكرت الاخت نور فى معرض حديثها
    Quote: أولا يلاحظ أن الاعتداءات الجنسية على الجنسين اصبحت أحدى السمات الاساسية لقهر المعارضين للنظام.

    واصبح الاعتداء الجنسى على الجنسين فى اماكن الحروب صفة تكاد تكون توجها من الدولة.

    هذا من الناحية العلمية البحتة اما من الناحية الاخلاقية ففى معظم المجتمعات و الثقافات هذا الامر غير مقبول باعتباره مدمر للمجتمع فى بنيته الاساسية و هى الاسرة و يدمر الافراد نفسيا و ربما يكون احد مصادر نقل و انتشار الامراض الجنسية كالايدز و غيره وكما انه فى المقام الاول مرفوض دينيا.
    و لكن يبقى سؤال انا شخصيا اخشى الاجابة عليه او التفكير فيه!!!!!
    كيف سيكون موقفنا الاخلاقى من هذه الظاهرة اذا ثبت علميا انها ليست خيار شخصى بل جزء من التركيبة التى خلق بها الله البشر؟؟؟؟؟

    (عدل بواسطة yumna guta on 14-03-2005, 10:55 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 02:21 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: yumna guta)

    المتداخلين الأعزاء
    حقيقة أثمن عاليا ما جاء بمداخلة العضوة يمنى قوتة و أرى أنها محاولة جادة لتوجيه الحوار وجهة مفيدة يمكن أن تؤدي به إلى نهايات مثمرة و أتمنى ذلك.

    ما أود أن أبتدئ به مداخلتي هو و عقب الإنتخابات الأميريكية الأخيرة التي أعادت إنتخاب الرئيس جورج بوش قرأت تحليلا في إحدى الصحف البريطانية (أعتقد The Guardian) يصف هذه الإنتخابات بإنتخابات المثل أو إنتخابت القيم (Election on Values) و سعى ذلك المقال إلى أن يبين أن القيم و المثل ذات الطابع الأخلاقي و لأول مرة كان لها حضور واضح في تحديد وجهة صوت الناخب الأمريكي، حيث سبقت هذه الإنتخابات إستفتاءات في العديد من الولايات في الولايات المتحدة الأمريكية حول تشريعات لتقنين أو تحريم ما يعرف بزواج المثليين (The Gay Marriage) و أيضا كان عاليا يدور الجدل حول أخلاقية الإستنساخ (The Cloning) و الغريب في الأمر أن هذه الإستفتاءات و الإنتخابات الأخيرة أبرزت نزوع المجتمع الأمريكي "الآن طبعا" نحو السلوك المحافظ المناهض لزواج المثليين و الرافض لتقنين الإستنساخ و ليس بغائب عن الأذهان التوجه المحافظ لتيار اليمين المتطرف أو المحافظين الجدد و الذي يضم الرئيس جورج دبليو بوش ضمنه، هو المعروف بتدينه. هنا يجب أن لا يغيب عن الذكر الخطاب الذي ألقاه جورج بوش عقب إعلان نتيجة فوزه و الذي بدأه بتوجيه الشكر لنائب الرئيس ديك شيني و إبنتيه اللذين لعبو دورا عظيما في حملته الإنتخابية (حسب وصفه) و المعروف أن إحدى إبنتي شيني عضوة ناشطة في الحزب الجمهوري و حسناء سحاقية (Lesbian) تناصر زواج المثليين.

    من هذه الإضاءة وددت أن أشير إلى أن هذه القضية أي قضية الشذوذ الجنسي "Homosexuality" يقف العالم بأسره و بمختلف ثقافاته و دياناته موقفا غاية في الإرتباك نحوها جسدته الإنتخابات الأمريكية الأخيرة و ما سبقها، لكن الواضح أن هذا الإرتباك نفسه و الذي ينتظم العالم كله هو مستويات متنوعة فبينما يدور هذا الإرتباك في أنحاء من العالم (الغرب و أمريكا و أجزاء من العالم الثالث) على السطح أي في العلن و داخل مؤسسات تشريعية و يؤخذ رأي المواطن فيه مباشرة بالإستفتاء (البرلمان السويدي أقر زواج المثليين قبل سنوات مثلا) و يدور النقاش حوله مفتوحا في الصحف و القنوات التيلفزيونية، نجد أن الإرتباك حوله في مجتمعات أخرى يدور تحت السطح و لا يرتفع إلى مستوى الإعتراف بالظاهرة. جدير بالإشارة أن الموقف المرتبك من الظاهرة ليس دينيا صرفا بقدر ما هو ثقافي في الأساس "ربما أفضت لاحقا في تحليل هذا الزعم". ما يهمني في هذا ااسياق أننا كمجمتع سوداني نقع ضمن دائرة المجتمعات التي لا تتناول الظاهرة تناولا مفتوحا أو منفتحا، رغم قدرتنا "الشفاهية فقط" على الحكم بوجودها و يظهر ذلك في مظاهر عديدة من الحياة الإجتماعية في بلادنا و في البلاد التي تشابهنا في التكوينات الثقافية و الإجتماعية.

    القضية عندنا ربما تكتسب بعد خاصا تفرضه خصوصية مجتمعاتنا فمثلا أنا أرى أن الموقف من الجنس نفسه كسلوك إنساني (أي يقوم به الإنسان) و الذي تكونه مكونات ثقافتنا العامة كالأديان و الموروثات يلعب دورا هاما في التعاطي مع هذه الظاهرة و مع الظاهرات الجنسية الأخرى. الأسس النفسية و الجينية للظاهرة و التي إقترحتها العضوة "يمنى قوتة" و من وجهة نظري تصلح لأن تشكل أساسا قابلا لأن يشتمل على عناصر أخرى في تحديد جذور هذه الظاهرة. في مجتمع كالسودان و مصر مثلا هناك تفسيرات للظاهرة تسود وسط قطاع واسع من المثقفين تربط الظاهرة بالتطرف الديني (مسيحي كان أو مسلم). حيث أن مثل هكذا تطرف يحمل في دواخله تصورا متخلفا عن المرأة يخلق أزمة جنسية لدي منسوبيه و يرسم ملامح لنفسية يستشري فيها الكبت وسطهم، أنا لا أقول بصحة هذا الإستنتاج أو خطأه في هذه المرحلة من الحوار، لكن أدعو لدمجها في الحوار حتى نمتحن صحة هذا الإفتراض.

    من هنا فالقضية أعتقد أنها الغائب الحاضر في مجتمعنا و المجتمعات التي تشابهنا شأنها في ذلك شأن سائر القضايا ذات الصلة بالجنس و ممارسته، فهي حاضرة إذ هي موجودة فعليا بوجود شواذ جنسيا و سلوكيات جنسية شاذة في مجتمعنا و هي غائبة إذ يغيب التعاطي العلمي معها بكل مستوياته و الذي أعتقد لابد من تواجده توطئة للتعايش السلمي مع الظاهرة أو معالجتها إن كانت هي مرضا جسديا أو إجتماعيا. و أستميح القراء و المتداخلين القول بأن مجرد إرتباط اسم الظاهرة بكلمة "الشذوذ" قد لا يفي بمطلوبات وصفها بتلك الصفة أو إعتبارها مرضا جسديا أو إجتماعيا يجب البرء منه، فقط لنشرع أذهاننا نحو حوار مفتوح و منفتح.

    نواصل،،،،

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 04:01 AM

shammashi
<ashammashi
تاريخ التسجيل: 10-03-2002
مجموع المشاركات: 2278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    الأخت يمنى

    أعتقد أنك تؤكدين كلام الأخت نور في الفرضية الأولى

    "هناك تجاذب بين فرضيتين الاولى ترى ان الامر عبارة عن خيار يختاره الشخص بمحض ارادته او احيانا لتعرضه لبعض الضغوط و الالام النفسية كالاعتداء الجنسي فى الطفولة مثلا و اصحاب هذه النظرية يقولون انه يمكن معالجة الشخص الشاذ جنسيا عن طريق العقاقير الطبية او الجلسات النفسية مثل ان يعرض على الشخص مناظر شاذة جنسيا و تعريضه لالام صناعية لترتبط هذه الاحداث عنده بالالم لا باللذة .و رغم انتشار هذه الطريقة فى العلاج الا انها تحقق نجاحات ضئيلة"

    فهل تعتقدين أن من تعرض (بالعنف) أو الترهيب لممارسة جنسية مثلية سيكون شخصا قويما أم سيحاول أن ينتقم لكرامته أو على الأقل أن يعمم الوباء الذي ابتلي به.
    وما يسمى بالتوجه الحضاري ساهم مساهمة فعالة في انتشار هذا الوباء حيث أن منظري التوجه الحضاري لا يرون أن هذا السلوك مشين أو مخالف للفطرة البشرية السوية. ولك في حادثة د. المشرف خير مثال.
    فهذا المجرم الذي تمت إدانته بواسطة قانون الدولة التي يقولون عنها إباحية ومنفلتة أخلاقيا، تم تهريبه بواسطة سفارة التوجه الحضاري ، وهو الأن حر طليق يمارس حياته بكل عفنها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 07:46 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: shammashi)

    Quote: رؤيتي تتلخص في رفع العنت عن المتداخلين من باب ضبط الفكرة ليس الا0

    العزيز/عطبراوي
    شكرا جزيلا مجددا ... و نأمل منك المساهمة في ضبط الفكرة و رفع العنت عن المتداخلين و المتداخلات بالصورة التي تراها مناسبة و لك مجددا الاحترام و التقدير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 08:00 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: هذا من الناحية العلمية البحتة اما من الناحية الاخلاقية ففى معظم المجتمعات و الثقافات هذا الامر غير مقبول باعتباره مدمر للمجتمع فى بنيته الاساسية و هى الاسرة و يدمر الافراد نفسيا و ربما يكون احد مصادر نقل و انتشار الامراض الجنسية كالايدز و غيره وكما انه فى المقام الاول مرفوض دينيا.


    العزيزة/ يمني قوتة

    تحية طيبة و احترام كبير و كتر خيرك علي هذه المداخلة الثرية و التي قمتي فيها بتسليط كشافاتك العلمية علي جوانب جد هامة في هذه القضية ... و كم نحن بحاجة لمثل هذا الكلام العلمي لمناقشة مثل هذا النوع من القضايا بدلا من كتيحنا لبعضنا بالتراب درءا للذرائع كما قال احد المتداخلين... و ارجو منك ان تدلي بدلوك مرات و مرات لاننا في حاجة لمثل حديثك هذا ... فانت زولة صاحبة تجربة و تمتلكين ادوات التحليل العلمي للظواهر الاجتماعية ... و كتر خيرك... كتر خيرك... كتر خيرك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 07:52 AM

elsawi
<aelsawi
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 4233

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote:
    كيف سيكون موقفنا الاخلاقى من هذه الظاهرة اذا ثبت علميا انها ليست خيار شخصى بل جزء من
    التركيبة التى خلق بها الله البشر؟؟؟؟؟

    Interesting question
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 08:20 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: elsawi)

    Thank you for the above though it is not an asnwer to anything I asked for. My question initial querry is that you tend to see homosexuality as a social problem rather than a person's right for choosing his sexual prefernce, am I wrong or right here. My gut feeling that under any free democratic system, people have the right to choose their partners freely be that a man or woman or whatever. This is a basic human right. Please enlighten us in this subject


    العزيز/ زول بن زول

    تحية طيبة مجددا و كتر خيرك علي المرور لاكثر من مرة

    يا عزيزي ان وجهة نظري الشخصية في هذا الموضوع هو انه مشكلة اجتماعية تعاني منها مجتمعات الدنيا كلها و لذلك اتمني ان تساهم الابحاث العلمية في ايجاد حلول علمية لمثل هذا النوع من المشاكل الاجتماعية التي تهدد كيان الاسر... و التي هي بمثابة النواة لاي مجتمع موجود علي سطح البسيطة... لذلك انا لا اعتبر ان ذلك من حقوق الانسان الاساسية كما تفضلت و ذكرت و لكن اذا ما رأت الاغلبية في السودان مثلا ان ذلك من حقوق الانسان الاساسية ... فما علي الا ان اقاتل سلميا لتعديل هذا الرأي ... بجعل الشذوذ الجنسي مشكلة اجتماعية و ليس حقا انسانيا للجميع... و لا يوجد لدي خيار اخر غيرك ... فلن انتحر مثلا او اشهر السلاح في يد هؤلاء الناس... اتمني ان تكون وجهة نظري قد وضحت لك.

    نعم في النظام الديمقراطي من حق الشخص ان يختار( شريك حياته او شريكة حياته /شريك حياتها او شريكة حياتها بحرية) و لا سيما في النظام الديمقراطي الغربي ... و لكن دعني اقول لك ان المجتمعات الغربية لا تتقبل مثل هذا النوع من العلاقات المثلية بمعني زواج رجل برجل او امرأة من امرأة بالرغم من وجود تشريعات تسمح بذلك ... فما بال المجتمعات الاخري كالسودان مثلا... و لك التحايا مجددا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 08:29 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: من هنا فالقضية أعتقد أنها الغائب الحاضر في مجتمعنا و المجتمعات التي تشابهنا شأنها في ذلك شأن سائر القضايا ذات الصلة بالجنس و ممارسته، فهي حاضرة إذ هي موجودة فعليا بوجود شواذ جنسيا و سلوكيات جنسية شاذة في مجتمعنا و هي غائبة إذ يغيب التعاطي العلمي معها بكل مستوياته و الذي أعتقد لابد من تواجده توطئة للتعايش السلمي مع الظاهرة أو معالجتها إن كانت هي مرضا جسديا أو إجتماعيا. و أستميح القراء و المتداخلين القول بأن مجرد إرتباط اسم الظاهرة بكلمة "الشذوذ" قد لا يفي بمطلوبات وصفها بتلك الصفة أو إعتبارها مرضا جسديا أو إجتماعيا يجب البرء منه، فقط لنشرع أذهاننا نحو حوار مفتوح و منفتح.


    العزيز/ مرتضي جعفر

    تحية طيبة

    اسمح لي ان اتقدم بشكري لك علي هذه المداخلة القيمة و الوافية ... فقد ابنت العديد من النقاط الهامة و ارجو عودتك لحوجتنا لمثل هذا التحليل القيم ... و لك حبال الود الممدودة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 09:07 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ شماشي

    تحية طيبة و سلام كثير

    شكرا جزيلا علي هذه المساهمة و اتفق معك في انه ناس التوجه الحضاري قد زادوا الطين بلة بكسر الباء ... و لكن كما قلت ذلك للعزيزة نور تاور ان جذور هذه القضية موجودة في السودان قبل وصول الانقاذيين الي السلطة... و نتمني ان نناقش هذه القضية من جوانب كثيرة منها الثقافي و الاجتماعي و الديني و السياسي و النفسي و هل هذه الظاهرة منتشرة في الريف ام في المدن في السودان و ما هي اسباب ذلك؟ و هل هنالك فرق بين الريف و المدن في السودان الان من حيث انتشار هذه الظاهرة ؟ و هل تم ترييف المدن و تمدين الريف ام لا؟ كما نامل تناول الجذور التأريخية لهذه الظاهرة الاجتماعية... و ما هي علاقة التهميش الثقافي و الاجتماعي و السياسي و الديني بهذه الظاهرة الاجتماعية في السودان؟ ام ان لا علاقة لكل هذا بهذه الظاهرة الاجتماعية في السودان... بل هي ظاهرة منتشرة و علي جميع المستويات الثقافية و السياسية و الاجتماعية و الدينية في السودان ... و ما هي علاقة الفقر بهذه الظاهرة ؟ام ان لا علاقة للفقر بها؟ و ما هي الاثار المترتبة علي الانفتاح الثقافي علي العالم علي هذه الظاهرة في السودان؟ و هل يحد الزواج المبكر من انتشار هذه الظاهرة ام لا؟ و هل يحد انفتاح العلاقات الاجتماعية في السودان من هذه الظاهرة ام لا؟ ...الخ و لك حبال الود الممدودة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 09:08 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ الصاوي

    شكرا جزيلا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 05:16 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote:
    العزيز/ زول بن زول

    تحية طيبة مجددا و كتر خيرك علي المرور لاكثر من مرة

    يا عزيزي ان وجهة نظري الشخصية في هذا الموضوع هو انه مشكلة اجتماعية تعاني منها مجتمعات الدنيا كلها و لذلك اتمني ان تساهم الابحاث العلمية في ايجاد حلول علمية لمثل هذا النوع من المشاكل الاجتماعية التي تهدد كيان الاسر... و التي هي بمثابة النواة لاي مجتمع موجود علي سطح البسيطة...




    Thank you Brair. I think the topic is very interesting and I am following your thoughts very closely, so please bear your patience with me with all the questioning. Can you tell me why you consider homosexuality a social problem. Is this based on religious grounds, social traditions, what are really the basis for your objection to it and your conclusion that it is a social problem. Details are appreciated. I will come tomorrow to comment on the rest

    Later ya man
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 05:22 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: على الأقل أن يعمم الوباء الذي ابتلي به.
    وما يسمى بالتوجه الحضاري ساهم مساهمة فعالة في انتشار هذا الوباء حيث أن منظري التوجه الحضاري لا يرون أن هذا السلوك مشين أو مخالف للفطرة البشرية السوية.




    Mr. Shammassi
    salamat
    So what's your take on the notion of homosexuality being a human
    right and people's choice of their sexual preferences
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2005, 11:06 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    الأخ برير الشكر على الكلام الطيب.

    لي بعض التعقيبات على بعض المداخلات و بعدها سأحاول دفع الحوار خطوة إلى الأمام إذ ثمة شعور أحسه هو أن الحوار لازال يدور و به الكثير من التخوف و الحذر و إن كان هذه الشعور خاطئا فلجميع المتداخلين الإعتذار. فعودا على بدء:

    الأخت يمنى قوتة:
    Quote: و ربما يكون احد مصادر نقل و انتشار الامراض الجنسية كالايدز و غيره


    أجدني لا أتقبل هذا الكلام كأساس لإدانة السلوك الجنسي الذي نحن بصدد النقاش حوله، حيث أن كل أنماط الإتصال الجنسي "حتى الطبيعي منها" تنطوي على خطر نقل الأمراض الجنسية كالأيدز و غيره فهل يستقيم أن ندينها أيضا؟!، سؤال آخر هنا إذا استطعنا تأمين عدم إنتقال الإيدز عن طريق هذه الممارسة، مثلا عن طريق إستعمال الواقي الذكري "لدى الرجال" أو التأكد من خلو الأطراف من مرض الأيدز كسبيل لتقنين ممارسته، كما هو الحال مع الدعارة المقننة في كثير من البلدان، كيف سيكون الموقف من هذا السلوك إذا، فهذا مدخل غير ملائم أتصور للتعاطي الشامل مع هذه الظاهرة و يشبه كثيرا مدخل رجال الدين في الشرق الأوسط من الدعارة إذ يصمونها بأنها الناقل الأوحد للأيدز و هذا بالطبع غير صحيح أو على أقل تقدير يمكن سد هذه الثغرة في ممارسة الدعارة على النحو المشار إليه أعلاه أفبعد ذلك ندينها أم نرضى عنها. لكن يمكن الهروب إلى الأمام في سياق إدانة هذه الظاهرة لكن ليس تأسيسا على هذه الأرضية قطعا، أعتقد.

    Quote: اما من الناحية الاخلاقية ففى معظم المجتمعات و الثقافات هذا الامر غير مقبول باعتباره مدمر للمجتمع فى بنيته الاساسية و هى الاسرة

    الجزء الأول من هذه الفرضية (اما من الناحية الاخلاقية ففى معظم المجتمعات و الثقافات هذا الامر غير مقبول ) إنطباعي لا محالة و حتى تكون حقيقة علمية لابد من أن تكون مشفوعة بمسوحات إحصائية كإستطلاع رأي مثلا أو أي أحصائيات أخرى. أما الجزء الثاني من الفرضية ( بإعتباره مدمر للمجتمع في بنيته الأساسية و هي الأسرة) أعتقد إنها تطرح أسئلة هامة تصلح لأن تقود إلى إحدى الطرائق الجيدة للتعاطي المناسب مع هذه الظاهرة فمثلا ما هو الغرض من الممارسة الجنسية بكل أنواعها أهو التناسل أم هي المتعة؟ أم هما معا؟ أم هل بالضرورة أحدهما؟ أم هل واجب الحفاظ على النوع هو واجب الإنسانية كلها فردا فردا؟ فمثلا الغذاء هام للوجود لكن ليس كل فرد يخبز خبزه و ليس كل فرد يزرع خضرواته و ليس كل واحد يرعى ماشيته. فتقنين الدعارة و إباحة الإجهاض في المجتمعات الغربية تهدد كيان الأسرة كذلك، لكن أتصور أيضا أن هذا لا يصلح لأن يكون أساسا مجردا لإستئصال الدعارة كمرض إجتماعيز كم يمكن أيضا الهروب و إلى الأمام في سياق إدانة هذه الظاهرة لكن ليس تأسيسا على هذه الأرضية؟ فلربما تمت الإستعانة بالدين أي دين كمكون أخلاقي؟؟؟؟؟؟؟؟ و لك و لكل المتداخلين أكيد الإحترام
    و نواصل

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-03-2005, 04:29 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    العزيز/ مرتضي جعفر

    مرة اخري كتر خيرك ... و لا اريد ان اواصل في مدحك ... بل سأواصل في الاستمتاع بقراءة الافكار التي تطرحها هنا في تناول هذه القضية الشائكة و المعقدة... و تجدني متفق معك في ان هنالك بعض الخوف من تناول الموضوع ... و لا سيما اذا وجدنا ان بعض المداخلات فيها من اسلوب الهمز و الغمز ما هو كفيل بجعل الناس تنجو بجلدها مخافة التهلكة ... و لا اريد هنا ان اتحدث عن مداخلات بعينها ... حتي لا نفقد مثل مداخلاتك العظيمة ... و اذا لم يتخلص الناس كلية من اتباع منهج الهمز و الغمز و برم الشوارب كناية عن الفحولة و الرجولة البوستية... فلن نتحرك قيد انملة في تناول هذه القضية ... و ربنا يجعل البركة فيك و في يمني قوتة و في بقية المداخلات التي ارادت مناقشة القضية بدلا من استعراض الشارب الكبير و الصوت الجهور المجلجل... و لك دائما التحية و التقدير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-03-2005, 05:29 PM

elsawi
<aelsawi
تاريخ التسجيل: 13-06-2003
مجموع المشاركات: 4233

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    الأخ برير
    أشكرك علي فتح هذه المساحة لمناقشة هذه القضية الهامة و المسكوت عنها.
    لفتت نظري الأخت يمني بتساؤلها الجريء الذي بالضرورة سيفتح أبواباً أخري للتساؤل
    Quote: كيف سيكون موقفنا الاخلاقى من هذه الظاهرة اذا ثبت علميا انها ليست خيار شخصى بل جزء من التركيبة التى خلق بها الله البشر؟؟؟؟؟

    دعني أمحور تعقيبي في شكل تساؤل:
    هل الشذوذ الجنسي مرض إجتماعي؟ أم مرض بيولوجي؟ أم خيار شخصي؟
    في تقديري الإجابة تختلف بإختلاف المجتمعات و الثقافات حسب درجة قبولها أو رفضها لحالات الشذوذ. مجتمعات الغرب لا ترفض الشذوذ فقط بل تسن القوانين لحماية حقوق الشواذ بما فيها حق زواج المثليين أي زواج الرجل من رجل و المرأة من مرأة في بعض الدول. إذاً هذه المجتمعات لا تنظر إلي الشذوذ في حالة الخيار الشخصي كمرض إجتماعي.
    نحن في المجتمعات العربية و الإسلامية نتعامل مع ظاهرة الشذوذ الجنسي كمرض إجتماعي و ممارسة غير أخلاقية و مرفوضة تماماً بغض النظر عن إن الشذوذ خشوم بيوت كما سأبين في النقطة التالية.
    توجد الكثير من حالات الشذوذ التي يمكن تصنيفها كمرض بيولوجي (إرتفاع الهرمونات الأنثوية للذكر أو إرتفاع الهرمونات الذكورية للأنثي) فيقال رجل مخنث أو إمرأة مسترجلة، فإرتفاع نسبة الهرمونات المعاكسة للنوع تؤدي للشعور بلإنتماء للجنس الأخر و من ثم ممارسة كل الوظائف العضوية و الجنسية التي يقوم بها الجنس المغاير نتيجة للتناقض بين ال Physical ####### و ال Mental ####### .
    (الكلمة المشفرة هي نوع بالإنجليرية)
    في مجتمعات الغرب قد يختار الشخص تغيير نوعة عن طريق العمليات الجراحية و التي يعقبها ما يسمي بال Hormone Therapy.
    و هنا يأتي السؤآل كيف نتعامل نحن في المجتمعات العربية و الإسلامية مع حالات الشذوذ التي تعتبر مرضاً بيولوجياً و ليس خياراً شخصياً؟
    في إعتقادي إن كثيراً من الظلم الإجتماعي يقع علي هذه الحالات من الشذوذ كالسخرية و لإستهزاء بل و الضرب أحياناً مما يزيد من تعقيد حالتهم النفسية و يعقد من سهولة علاجهم و لا يتم التعامل مع حالاتهم بإعتبارها مرض أو عاهه خلقية تستوجب العلاج خاصة و إن تلك الحالات يصعب إخفائها بإعتبارها (خلقة الله) و هذا أيضاً يقودني لسؤآل آخر. كيف يفرق الناس في مجتمعاتنا بين حالات الشذوذ المرضية و حالات الشذوذ الأخري؟
    أعتقد إن عدم الوعي هو السبب الرئيسي في تعقيد الكثير من المشاكل الإجتماعية في مجتمعاتنا المتخلفة، فمثلاً نجد كثيراً من المرضي النفسيين لا يعترفون بمرضهم و من ثم لا يعرضون أنفسهم علي الأطباء و كذلك كثيراً من حالات التخنث و الإسترجال كان بالإمكان علاجها في مراحلها الأولي إذا عرضت علي الأطباء قبل أن تستفحل و تؤدي الي الشذوذ الجنسي لاحقاً. فوعي المجتمع بكيفية التعامل مع هذا النوع من الشذوذ ووعي المرضي أنفسهم و أسرهم و طلب العلاج في تقديري هو الطريق الوحيد لرفع الظلم الإجتماعي و التعامل الإنساني الراقي مع هذا النوع من الشواذ.

    الصاوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-03-2005, 06:40 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: تجدني متفق معك في ان هنالك بعض الخوف من تناول الموضوع ... و لا سيما اذا وجدنا ان بعض المداخلات فيها من اسلوب الهمز و الغمز ما هو كفيل بجعل الناس تنجو بجلدها مخافة التهلكة ... و لا اريد هنا ان اتحدث عن مداخلات بعينها ... حتي لا نفقد مثل مداخلاتك العظيمة ... و اذا لم يتخلص الناس كلية من اتباع منهج الهمز و الغمز و برم الشوارب كناية عن الفحولة و الرجولة البوستية... فلن نتحرك قيد انملة في تناول هذه القضية ... و ربنا يجعل البركة فيك و في يمني قوتة و في بقية المداخلات التي ارادت مناقشة القضية بدلا من استعراض الشارب الكبير و الصوت الجهور المجلجل




    Brair

    I hope you are not reffering to my earlier comments with the statements above. It is a matter of courtesy to address querries raised to you, given you opened the subject matter. However, if you have no intention of continuing the discussion, it another courtesy to say so
    Thank you
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-03-2005, 06:50 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: . فتقنين الدعارة و إباحة الإجهاض في المجتمعات الغربية تهدد كيان الأسرة




    Thank you Murtada for the insightful comments. My unease with your comments is that you are starting your comments with preconceived assumptions for example the family. Do you mean
    the family consisting of a male, female and a bunch of kids. Or a male male or female female
    People's definition of family is changing by time and such are their social values. Alot of us
    come from cultures that define the family as being male, female and kids, or at best a male lots of females and then lots of kids

    People's sexual choices are also diverse and hence it is hard to classify some as being deviant. Unless of course you resort to devine definitions and doctorine. But even that not many will share that with you for obvious reasons

    Thank you
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-03-2005, 02:37 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    العزيز زول بن زول (zoul “ibn” zoul )

    لك الشكر على التعقيب و في إطار الرد على الإستفسار أدناه:
    Quote: Do you mean the family consisting of a male, female and a bunch of kids. Or a male male or female female. People's definition of family is changing by time and such are their social values

    أود أن أوضح هنا أنني عنيت الأسرة بتعريفها الذي قصدته المتداخلة " يمنى قوتة" في مداخلتها حيث إنني في الأساس كنت أرد على موقفها من الظاهرة فبالتالي أنا أعني ما فهمته أنا من مداخلتها و هي الأسرة التي تتكون من رجل + إمرأة + مجموعة من الأطفال. بقية التساؤل أنا أوافق على ما جاء به و هو إنني أرى أن مفهوم الأسرة ظل كسائر القيم و الظواهر الإجتماعية في تغير مستمر.
    Quote: People's sexual choices are also diverse and hence it is hard to classify some as being deviant. Unless of course you resort to devine definitions and doctorine. But even that not many will share that with you for obvious reasons]

    لا تعليق لدي، إذ حقيقة إنني ما تطرقت فيما تطرقت له إلى هذه الفرضية حتى الآن، إن كان ذلك وجهة نظرك فمرحبا بها و لا أود التعبير عن وجهة نظري حول هذا الموضوع بهذا الشكل المتقطع و لك شكري و إحترامي الفائق.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-03-2005, 04:01 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    Quote: فوعي المجتمع بكيفية التعامل مع هذا النوع من الشذوذ ووعي المرضي أنفسهم و أسرهم و طلب العلاج في تقديري هو الطريق الوحيد لرفع الظلم الإجتماعي و التعامل الإنساني الراقي مع هذا النوع من الشواذ.


    العزيز/ الصاوي

    شكرا جزيلا علي المساهمة الرائعة و لك الاحترام و التقدير ... و اتنمي ان يشارك الاطباء النفسيون و الطبيبات النفسيات في اثراء الحوار و اتمني صادقا عودتك مرات و مرات لمناقشة هذه القضية المركبة و المعقدة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-03-2005, 04:06 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: I hope you are not reffering to my earlier comments with the statements above. It is a matter of courtesy to address querries raised to you, given you opened the subject matter. However, if you have no intention of continuing the discussion, it another courtesy to say so
    Thank you
    --------------------------------------------------------------------------------

    العزيز/ زول بن زول

    تحية طيبة مجددا و ارجو منك المواصلة في مناقشة القضية و لم اقصدك بكلامي هذا و ما زلت في انتظار عودتك لاثراء الموضوع و لك عظيم الاحترام و التقدير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-03-2005, 04:09 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-03-2005, 08:28 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: العزيز/ زول بن زول

    تحية طيبة مجددا و ارجو منك المواصلة في مناقشة القضية و لم اقصدك بكلامي هذا و ما زلت في انتظار عودتك لاثراء الموضوع و لك عظيم الاحترام و التقدير.




    Thank you Brair and sorry that I have misunderstood you. My question to you still stands though. On what basis do you base your view that homosexuality is a problem. Does that come from your religious believes or sudanese social traditions or what exactly
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 01:53 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    المتحاورون الأعزاء

    لي ثمة غرض سياسي شخصي من تناول هذه الظاهرة و بالتالي المشاركة الفاعلة في أي حوار حولها. أعتقد أن الحوار حول هذه القضية هو أحد الحوارات الهامة التي لا يمكن أن تدور بشكل صحي إلا في مجتمع علماني إتفقنا أو إختلفنا حوله. أنا حقيقة أثق في العلمانية كإطار و الديمقراطية كنظام بوصفهما حاضنين (Incubators) مجربين لحلول ناجعة للكثير من المشاكل السياسية و الإجتماعية و الثقافية و الإنسانية. الأحزاب السياسية السودانية و التي يزيد عمرها عن الخمسين عاما و لا سيما ذات التوجهات العلمانية فيها لم تنجح في تحريك قضايا العلمانية شبرا إلى الأمام منذ نشأتها بلا إستثناء، و أعود بذلك إلى عوامل عدة ليس المجال مجالها الآن. أكثر من ذلك فهذه الأحزاب و بتكوينها التنظيمي، السياسي و الفلسفي "إن وجد" تبدو غير قادرة على الفكاك من حالة العجز هذه تجاه العلمانية و الديمقراطية. فإذا ما الحل؟؟

    إذا فإن مثل هكذا حوار هو من حوارات المجتمع العلماني الذي أنشده للشعب السوداني كوسيط مجرب يمكن أن يخدم و بكفاءة رفاه الشعب السوداني و إزدهاره. فقضية كقضية "الشذوذ الجنسي" هي قضية مجتمع علماني و قضية حقوق إنسان من الطراز الأول و يجب أن تخاض تجربة الحوار حولها بكل الحرية و الجرأة و الشفافية. إن إختيار الإنسان لشريكه الجنسي غض النظر عن نوعه هو أمر يتصل مباشرة بالحرية الفردية "أعتقد" للإنسان أي إنسان إمتلك شروط أهليته لتحديد خياراته. موقف الدين و تحديدا الديانات السماوية و في ميثيولجياها التي تشكل إحدى مكونات بنيتها الأخلافية تقف موقفا واضحا من الممارسة قيد التناول و هو الرفض لها إيجازا.

    و يبدو ذلك في تناول القرآن الكريم لقصة إمرأة النبي لوط و قومه ففي سورة الأعراف الآيات 79-84 تقول "و لوطا إذ قال لقومه أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين* إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء بل أنتم قوم مسرفون* و ما كان جواب قومه إلا أن قالوا أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون* فأنجيناه و أهله إلا إمرأته كانت من الغابرين* و أمطرنا عليهم مطرا فانظر كيف كان عاقبة المجرمين* إنتهى. أوصاف الآيات للظاهرة بأنها "فاحشة" و تعريفها لها "تأتون الرجال شهوة من دون النساء" و وصف ممارسيها "مسرفون+غابرين+مجرمين" يعكس كل ذلك إدانة الدين لهذه الممارسة.

    و في السنة النبوية حديث "سأسعى إلى تخريجه و متنه الصحيحين" حقيقة لا أحتكم الآن على نصه الصحيح و لا سنده الذي يثبت صحته فمعنى الحديث أن الفاعل و المفعول به إلقوا بهما من شاهق (مكان عالي). أيضا يأتي بمثابة الإدانة للظاهرة و معاقبة مرتكبيها بالإلقاء من شاهق (مكان عالي) تؤكد ذلك. لا بد من الإشارة هنا إلى إختلاف جمهور الفقهاء حول "اللواط" كجريمة حدية "تستوجب إقامة الحد أم لا" أم يكتفي بوصفها جريمة و يكتفي المشرع بالتعذير عليها بإعتبار أن الحد ما جاء به نص واضح كالزنى و السرقة و الحرابة و شرب الخمر و هو ما لا ينطبق على اللواط. جدير بالإشارة أن هذا الجدل دار بين فقهاء السودان إبان سن قوانين سبتمبر 1983. و عند العديد من "الشيعة" و في إطار حملتهم الضارية ضد الخلفاء أبي بكر، عمر و عثمان من واقع قناعتهم بأحقية على بن أبي طالب بخلافة النبي، ثابت عند كثير منهم إلصاق الشذوذ الجنسي بالخليفة عمر بن الخطاب و يقولون ما كانت غلظته التي أشتهر بها إلا سلوكا نافيا لهذا "الشذوذ" و يقولون إنه كان يطرب للقب كان يطلق عليه في مجالسه الخاصة و هو "ذي الإلية الطرية" و الإلية تعني المؤخرة أو العجز. و الرواية ضعفت أم قويت تشي بالموقف الأخلاقي و النفسي و المجتمعي الرافض للظاهرة.

    لا أود أن أدخل في المغالطة الممجوجة بتفنيد موقف الدين من الظاهرة قيد البحث و إعمال المنهج العلمي المادي التأريخي لتحليل موقفه من هذه الظاهرة إذ أن هكذا حوار هو حوار معكوس في الأساس يمثل عندي الإستجابة السالبة للأرهاب الفكري الذي يمارسه المتدينون في حوارهم مع العلمانية. و لا أعتقد أن مثل هذا حوار سينجح في زحزحة أي من الطرفين من موقفه و لا حاجة لي له اساسا. الموقف من الحرية الفردية للإنسان أي إنسان مؤهل للفصل بين خياراته يجب أن يكون الإحترام و ليس عداه، تعارض التمتع بهذا الحق مع الأديان أم لم يتعارض. فالحرية الفردية هي الأساس. إحترم الدين ذلك أم لم يحترم فهذه مشقة ليس علي أن أتكبدها بل على أصحابها أن يتكبدوها و يجب أن لا يعتادوا منا نحن العلمانيين على هذا الكسل و على هذا التماهي مع عدوانهم و تسلطهم و إرهابهم. فمن لا يحترم الحرية الفردية للإنسان عليه أن يأتي بدفوعه لا أن يستبق من يحترمها الدفاع عنها.

    و لي عودة

    مرتضى جعفر

    (عدل بواسطة Murtada Gafar on 18-03-2005, 02:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 03:31 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 06:42 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 08:08 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Briar


    Quote: My question to you still stands though. On what basis do you base your view that homosexuality is a problem. Does that come from your religious believes or sudanese social traditions or what exactly




    I look forward to your reply
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 08:24 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Murtada

    Quote: فقضية كقضية "الشذوذ الجنسي" هي قضية مجتمع علماني و قضية حقوق إنسان من الطراز الأول و يجب أن تخاض تجربة الحوار حولها بكل الحرية و الجرأة و الشفافية. إن إختيار الإنسان لشريكه الجنسي غض النظر عن نوعه هو أمر يتصل مباشرة بالحرية الفردية "أعتقد" للإنسان أي إنسان إمتلك شروط أهليته لتحديد خياراته.



    This is a very progressive attitude. Homosexuality is a matter of a human right and a matter of a persons's fundamental free choice. The religious point of view is well known in almost all Abrahamic religions. People can choose their religous believes or the concepts of human rights and free democratic choice. This is why it is rather perprelexing to read Briar's comment as being a problem. Hope to come later and add few extra lines. x

    Thank you
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 09:02 PM

Abdelrahman Elegeil
<aAbdelrahman Elegeil
تاريخ التسجيل: 28-01-2005
مجموع المشاركات: 2031

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)


    سـكـاتـي ولا الـكــلام الـني

    عـيب ود الـفراش لو يـمشـي في البـتـلومو

    ......................وعيران الـعرض مـابسترنوا هـدومـو


    ....مـهمـا تـكن عـند إمـرئ من خليقة وإن خـالها تخفى على الناس تعلم

    تـعيـش رجـبا تـرى عـجبا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2005, 09:44 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Abdelrahman Elegeil)

    زول بن زول (zoul "ibn" zoil)

    لك شكري أيضا.
    Homosexuality is a matter of a human right and a matter of a persons's fundamental free choice.

    هذا ما أسعى لقوله.

    People can choose their religous believes or the concepts of human rights and free democratic choice.

    أنا أيضا أعتقد ذلك.

    Hope to come later and add few extra lines.

    بالتأكيد سأفعل فأنا لم أنتهي من طرح وجهة نظري كاملة. و دعن أقترح لك لماذا لا تكتب أنت بشئ من التفصيل إن كان ذلك لا يضايقك.

    و تمتع بإحترامي

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-03-2005, 10:35 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    الأعزاء المتحاورون

    مما تقدم أدعو إلى التعايش السلمي مع ظاهرة "الشذوذ الجنسي" إن جاز لنا أن نسميها "الشذوذ الجنسي". فأنا أعتقد أن الظاهرة لها العديد من العوامل التي تقف ورائها مثل العوامل الفيسلوجية كزيادة الهرمونات الأنثوية عند الذكور أو العكس مما يولد الميل الجنسي نحو النظير "نفس النوع". عامل فيسيولجي آخر و هو الضعف الجنسي أو العنة أو عدم القدرة على الإنتصاب "لدى الذكور"أو العجز عن إنتاج الحيوانات المنوية بكفاءة كلها قد تولد الحس نحو التعويض عن الشعور بالمتعة الناتجة عن قذف الحيوانات المنوية بمتعة جنسية أخرى. أنا أرشح العوامل الفيسيولجية للزيادة إذ أفتقر للمعرفة المتخصصة في هذا المجال و أدعو من تتوفر له المعرفة بأن يدفع الحوار إلى الأمام.

    عامل آخر قد يمثل أحد دوافع الميل الجنسي نحو النظير وهو العامل النفسي المترتب عن خلل فيسيولجي أو خلل تربوي أو نتاج عنف جنسي، و إن كنت لا أميل إلى الربط بين العنف الجنسي "تجاه الأطفال" و ميلهم الجنسي نحو النظير "عند الكبر"، إذ كثيرين تعرضوا لهكذا عنف في صغرهم و لم يترتب عن ذلك أي رغبات جنسية مثلية عند الكبر. و قد يكون هناك عامل نفسي آخر وراء الميل نحو النظير ناتج عن التصور الذاتي للمعتة الجنسية غض النظر عن الظروف التي أدت إلى نضوج هذا التصور. و أيضا أتوقع من مختص أن يحلل البعد النفسي للظاهرة و أتصور أن تحليل كهذا سيكون مادة علمية غاية في الإمتاع.

    عامل نفسي آخر يمكن أن ينتمي إلى السيكولوجية الإجتماعية أكثر منه إلى علم النفس و هو الكبت الجنسي(Sexual Repression) الذي تقاسيه مجتمعاتنا. فما لا يمكن أن نختلف عليه أن الجنس المرضي عنه إجتماعيا هو ذلك الذي يستمد شرعيته من الزواج في مجتمعاتنا. هذه الوضعية تسببت في وجود مجمتع منقسم على نفسه فهناك مجتمع لكل نوع (ذكور و إناث)، كل يسبح في فضائه الثقافي و الإجتماعي و العلائقي الخاص به. هذه الوضعية قد تجعل الشريك الجنسي هو النظير بحكم موفوريته فضلا عن أن مثل هكذا إشباع ليست لديه مترتبات باهظة إجتماعية كالحمل (للذكور و الإناث)أو الشرف (بالنسبة للإناث بفقدان البكارة). الجماعات الدينية المتطرفة، هي التي ترعى تصورات أكثر عنفا عن التفاعل بين الذكور و الإناث في المجتمع الواحد، ظل هذأ السلوك الجنسي منتشرا وسطها نسبة لهذا العامل و ليس نسبة لعداه.

    و لي عودة

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 02:14 AM

Outcast
<aOutcast
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 1029

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    الاخ برير,,
    موضوع مثير للاهتمام و التأمل...
    Quote: This is a very progressive attitude. Homosexuality is a matter of a human right and a matter of a persons's fundamental free choice. The religious point of view is well known in almost all Abrahamic religions. People can choose their religous believes or the concepts of human rights and free democratic choice. This is why it is rather perprelexing to read Briar's comment as being a problem. Hope to come later and add few extra lines. x



    But Zoul-ibn-Zoul,,

    These are not mutually exclusive events i.e. It is funny that, although all divine religions( Christianity, Islam, and Judism) have absolutely prohibited homosexuality, still, in everyday life, whether here in the U.S. , or back in Sudan, we hear all the stories about Catholic Priests and Muslim fundamentalists who are definitely engaging in homosexual activity. It is obvious that whether you believe in God or in democracy ( as you obviously trying to assert) has nothing to do with the real attitute (not the proclaimed one) towards homosexuality .

    As someone has mentioned in this debate, the Christian right(and their family vlues propaganda, led by G.W. Bush and ######## Cheney, and Newt Gingrich before them, is infilterated by gay and lesbians, ######## Cheney's daughter and Newt Gingrich's sister are both lesbians, but they still proclaim that they are pro-religion and pro-family .

    As someone who believes in democracy, I am taking my time to say my final word about this phenomenon (if we could call it so) for mainly one reason, science has not really said its final word about the origin of Homosexuality, and whether or not it is biologically or socially determined. Until that time, I am open to accepting views from both sides (pro and anti) as long as they're proven by science and logic
    The truth still remains that we are (whether we believe in democracy or totalitarian political systems), we are in need to explore this untouched subject in our life, and to assess its repurcussions on those who have been unlucky enough (since by its name, is not the norm) to encounter such phenomenon.

    (عدل بواسطة Outcast on 20-03-2005, 02:20 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 03:14 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Outcast)

    المتداخل Outcast لك التحية و الإحترام. أود حقيقة أن أدفع بالتوضيح أدناه:

    Quote: As someone has mentioned in this debate, the Christian right(and their family vlues propaganda, led by G.W. Bush and ######## Cheney, and Newt Gingrich before them, is infilterated by gay and lesbians, ######## Cheney's daughter and Newt Gingrich's sister are both lesbians, but they still proclaim that they are pro-religion and pro-family .


    أنا حقيقة عندما تطرقت إلى هذا الجانب كنت أود تبيان حالة الإرتباك التي تسود العالم عند التعاطي مع الظاهرة قيد النقاش و ذكر تلك الأحداث فقط للإشارة إلى ذلك الإرتباك. و تجدني قلت:

    Quote: ليس بغائب عن الأذهان التوجه المحافظ لتيار اليمين المتطرف أو المحافظين الجدد و الذي يضم الرئيس جورج دبليو بوش ضمنه، هو المعروف بتدينه. هنا يجب أن لا يغيب عن الذكر الخطاب الذي ألقاه جورج بوش عقب إعلان نتيجة فوزه و الذي بدأه بتوجيه الشكر لنائب الرئيس ديك شيني و إبنتيه اللذين لعبو دورا عظيما في حملته الإنتخابية (حسب وصفه) و المعروف أن إحدى إبنتي شيني عضوة ناشطة في الحزب الجمهوري و حسناء سحاقية (Lesbian) تناصر زواج المثليين.

    من هذه الإضاءة وددت أن أشير إلى أن هذه القضية أي قضية الشذوذ الجنسي "Homosexuality" يقف العالم بأسره و بمختلف ثقافاته و دياناته موقفا غاية في الإرتباك نحوها جسدته الإنتخابات الأمريكية الأخيرة و ما سبقه
    .


    و لك شكري مرة أخرى

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 09:41 AM

راشد يحى مدلل
<aراشد يحى مدلل
تاريخ التسجيل: 22-08-2004
مجموع المشاركات: 338

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    قبل فترةتوقفت عند بعض الشباب , وقد دار نقاش مفتوح حو ل المثلية الجنسية
    أجمل شى فى الحوار هو انة كان يتم بشكل راقى وكل واحد يطرح وجهة نظرة سواء ان كان مع او ضد ويدعمها بشكل هادى
    بالرغم من انى لم اتوقف يوماً للتفكير حول الشذوذ الجنسى كظاهرة يجب عدم السكوت عنها .. الا انى يومها اشتركت فى النقاش من باب الرياضة الذهنية , كما كان يفعل مجموعة من الفلاسفة على عهد الامام الشافعى اسمهم الارأيتين ... وسمو بهذا الاسم نسبة لانهم يبدأون نقاشهم بعبارة أرايت لو حدث كذا وكذا ؟ أرأيت لو حدث كذا وكذا ؟ وكذا وكذا هذة يأتى بعدهاقضايا غاية فى التعقيد اكثر من ( البيضة من الدجاجة ام الدجاجة من البيضة )
    جزء كبير من النقاش الدائر فى هذا البوست يُجبر الواحد على التوقف للتفكير فية ولو لبرهة , خصوصاً مداخلات الاخ مرتضى جعفر , هذة المداخلات لو تواصلت الى مدى ابعد قد تقفز بالاحوار الى مربعات ابعد من الرياضة الذهنية ..اسمية رياضة ذهنية لان الموضوعيرتبط بالنظرة نحو حرية الاختيار الشخصى والتى تجد عندى احترام خاص
    لدى تعلبقات بسيطة حو ل الموضو ع برمتة
    كثيراً مااتوقف عند مسميات لاشياء تعكس الموقف من المُسمى ( بضم الميم ) , او تعكس موقف محدد . فمثلاً توجد احياء طرفية فى بعض المدن اُطلقت عليها اسماء تُعبر عن مواقف
    فمثلاً ماذا يتبادر الى ذهنك وانت تسمع اسم حى يُقال لة ( زقلونا) او جبرونا او الحكومة دقست او راس الشيطان وغيرها من الاسماء التى تحمل مضامين جنسية
    عنوان البوست قد يكون مثال ايضاً ( الشذوذ الجنسى عند الجنسين ) , من عنوان البوست قد أكون فكرة عن رأى كاتب البوست فى الموضوع ,,, ايضاً تسمية و توصيف عملية ممارسة الجنس مع نفس النوع بمسميات نابعة من الدين ( كاأسم نبى مثلاً ) او سحاق وغيرها او توصيف العميلة الجنسية بين رجل وامراة بأسم زنا . هذا يمكن ان يكون كجواب يكفيك عنوانو .. شخصياً افضل تسميات اخرى على الاقل لاتُفصح عن نفسها ,
    لا اعرف اذا كانت اللغة العربية تفى باالغرض ام لا ؟ ولكن التعريفات المترجمة قد تحل حيرة مثلاً اذااستخدمنا التعبير المترجم عن homo sexual قد يكون افيد للحوار
    فعنوان البوست قد حسم النقاش من مبتداة اذا كان هو شذوذ , وكل شاذ عن القاعدة غير مرغوب فية لانة لم يرضخ للقاعدة الاساسية

    اشار الاخ مرتضى جعفر الى نقطة اساسية وهى ماهو الغرض من ممارسة الجنس ؟
    هل هو لمجرد المتعة واللذة ام لاغراض اخرى
    الاجابة على هذا السؤال تحدد الموقف من المثلية الجنسية !
    شخصياً اجد الكلام عن وجود دوافع بيلوجية تُحتم ممارسة الجنسية المثلية , اقرب الى محاولة ايجاد اعزار للمثليين . والكلام عن وجود دوافع نفسية هواقرب الى المنطق من الدوافع البيلوجية اوعلى الاقل رغبة المثلى فى ممارسة مثلية كبديل لممارسة الجنس مع النوع الاخر هودافع نفسى فى المقام الاول , هذااذا كُنانقصد المثلية الجنسية لدوافع غير الكبت الجنسى , وخاصة فى المجتعات التى لاتتيح فُرصة للمارسة الجنسية بين النوعين المختلفين .
    مثلاً النقاش يمكن ان يختلف ازاء الموضع برمتة باالاستناد الى النقطة اعلاة وهى ممارسة المثلية الجنسية لعدم توفر الفرصة للمارسة مع الجنس الاخر . وليس الجنس فقط بل غياب كل اشكال العاطفة والاحاسيس المتبادلة بين الجنسين والتى تشمل الصداقة والحب
    والعلاقات الاسرية الحميمة وغيرها من اشكالت العلاقات بين افراد المجتمع بنين / بنات
    كماقلت يختلف النقاش ازاء من لدية خيار ممارسة جنسيةمع النوع الاخر ويُفضل ممارستها مع نفس النوع
    بالنسبة للنوع الاخير , لااجد نفسى منسجماً مع فكرة حرية ممارسةالجنس مع نفس النوع لاسباب تخُص النشاة والعادات والتقاليد الاجتماعية والتى هى من ضمن الاشياء التى تكون ارائى تجاةاى قضية
    النوع الاول ,اعتقد هناك اشياء مسكوت عنهاترتبط بالموضوع تجد عندى الاولوية وهى اشعاعة قيم الحُب والجمال وحرية انشاء العلاقات بين الجنسين والتى ترتبط بموضوعات اخرى ليس اقلها حرية المراة
    حتى بعدها ننزل بسلم الاولويات الى غيرها من القضايا
    قد يكون رائى بمثابة مسك للعصاية من المنتصف ,, ولكن بتواصل النقاش قد اتزحزح الى موقع اخر فى اطراف العصاية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 04:57 PM

أحمد أمين
<aأحمد أمين
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 3366

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: راشد يحى مدلل)

    من بين ثنايا هذا النقاش الذى إبتدره برير رغم سؤ إختيار العنوان الذى يدل على التجريم ودلالة ذلك كلمة (شذوذ) التى تعبر عن تحيز مسبق. لكنها بادرة لنقاش جيد عن أمر يعتبر من المحرمات الاجتماعية فى مجتمعنا السودانى.

    المدهش فى هذا البوست كشف مواقف متقدمة للكثير من السودانيين تجاه مسألة الجنسية المثلية.

    وبالتحديد أنا لا زلت مندهش من موقف زول بن زول وأوات كاست حول هذه القضية وهو موقف متقدم جدا ومستنير، لكنه لا ينسجم مع مواقف سابقة لهم بالذات زول بن زول حول قضية التعدد الثقافى فى السودان. (لكن لله فى خلقه شئون).

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 06:38 PM

yumna guta
<ayumna guta
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 938

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: أحمد أمين)

    فى نقاش هادئ دار بينى و بين بعض الاصدقاء بالجامعة منهم من هو هيتروسيكشوال Heterosexua

    الذى هو حسب التعريف العلمى
    Heterosexual:
    A person who has emotional, physical, spiritual, and sexual attractions to persons of the "opposite #######". The sexuality that dominant discourse prescribes.

    و منهم من هو هوموسيكشوال Homosexual

    الذى هو حسب التعريف العلمى
    Homosexual:
    A person who has emotional, physical, spiritual, and sexual attraction to persons of the "same #######". More of a medical term, it is considered an outdated term when referring to gay people or communities.

    وايضا منهم من هو بايسيكشوال الذى هو حسب التعريف العلمى

    Bisexual:
    A person who is emotionally, physically, spiritually, and sexually attracted to members of more than one gender. Also can be referred to as omnisexual and pansexual.

    ملحوظة: لاول مرة اسمع بنظرية الخط المستقيم التى تقسم البعض الى مستويات حسب التوجه الجنسي و التى تشير و توضح ان البعض يمكن ان يكون باي سيكسشوال ,اى ان لديه ميل تجاه كلا من الجنسين بنفس المستوى و المقدار

    افضل استخدام المصطلحات العلمية حتى لا اقع فى فخ استخدام مصطلحات ربما تعبر عن وجهة نظر شخصية او اجتماعية للامر ما دمنا نحاول ان نناقش لا ان نصدر احكام قاطعة و نهائية حتى الان على الاقل!!!

    كنت قد اشرت اليهم الى هذا البوست فى سودانيز اونلاين و طبعا اضطررت للترجمة لهم لان غالبيتهم لا يتحدثون اللغة العربية و أشرت لهم علي الخلفية الثقافية و الاجتماعية السودانية للامر و التى يناقش بهااغلب المتداخلون فى هذا البوست و للحقيقة كان النقاش ثرا و جميلا غض النظر عن الاختلاف او الاتفاق مع ما جاء فيه و ساحاول ان انقل لكم الاراء المختلفة فيه ما امـكن ذلك

    بشكل عام الغالبية متفقة على ان الامر ليس خيارا شخصيا و ليس جريمة ايضا و الجميع تقريبا متفقون على ان التقسيم على اساس الهومو او الهترو لا علاقة له بالجنس او النوع او الثقافة او الدين او العرق....الخ و لا يحدد هذا التقسيم ما اذا كان الشخص ذكيا ام غبيا؟؟؟ خيرا ام شريرا؟؟؟.... الخ

    احدى الطالبات احالتنى الى موقع جمعية المعالجين النفسيين الامريكين...( لست متاكدة اذا ما كانت الترجمة صحيحة هكذا ام لا؟؟؟

    AMERICAN PSYCHOLOGICAL ASSOCIATION
    http://www.apa.org/

    What Is Sexual Orientation?

    Sexual Orientation is an enduring emotional, romantic, sexual or affectional attraction to another person. It is easily distinguished from other components of sexuality including biological #######, gender identity (the psychological sense of being male or female) and the social gender role (adherence to cultural norms for feminine and masculine behavior).

    Sexual orientation exists along a continuum that ranges from exclusive homosexuality to exclusive heterosexuality and includes various forms of bisexuality. Bisexual persons can experience sexual, emotional and affectional attraction to both their own ####### and the opposite #######. Persons with a homosexual orientation are sometimes referred to as gay (both men and women) or as lesbian (women only).

    Sexual orientation is different from sexual behavior because it refers to feelings and self-concept. Persons may or may not express their sexual orientation in their behaviors.

    What Causes a Person To Have a Particular Sexual Orientation?

    There are numerous theories about the origins of a person's sexual orientation; most scientists today agree that sexual orientation is most likely the result of a complex interaction of environmental, cognitive and biological factors. In most people, sexual orientation is shaped at an early age. There is also considerable recent evidence to suggest that biology, including genetic or inborn hormonal factors, play a significant role in a person's sexuality. In summary, it is important to recognize that there are probably many reasons for a person's sexual orientation and the reasons may be different for different people.

    Is Sexual Orientation a Choice?

    No, human beings can not choose to be either gay or straight. Sexual orientation emerges for most people in early adolescence without any prior sexual experience. Although we can choose whether to act on our feelings, psychologists do not consider sexual orientation to be a conscious choice that can be voluntarily changed.


    Can Therapy Change Sexual Orientation?

    No. Even though most homosexuals live successful, happy lives, some homosexual or bisexual people may seek to change their sexual orientation through therapy, sometimes pressured by the influence of family members or religious groups to try and do so. The reality is that homosexuality is not an illness. It does not require treatment and is not changeable.

    However, not all gay, lesbian, and bisexual people who seek assistance from a mental health professional want to change their sexual orientation. Gay, lesbian, and bisexual people may seek psychological help with the coming out process or for strategies to deal with prejudice, but most go into therapy for the same reasons and life issues that bring straight people to mental health professionals.
    Homosexuality a Mental Illness or Emotional Problem?

    No. Psychologists, psychiatrists and other mental health professionals agree that homosexuality is not an illness, mental disorder or an emotional problem. Over 35 years of objective, well-designed scientific research has shown that homosexuality, in and itself,is not associated with mental disorders or emotional or social problems. Homosexuality was once thought to be a mental illness because mental health professionals and society had biased information. In the past the studies of gay, lesbian and bisexual people involved only those in therapy, thus biasing the resulting conclusions. When researchers examined data about these people who were not in therapy, the idea that homosexuality was a mental illness was quickly found to be untrue.

    In 1973 the American Psychiatric Association confirmed the importance of the new, better designed research and removed homosexuality from the official manual that lists mental and emotional disorders. Two years later, the American Psychological Association passed a resolution supporting the removal. For more than 25 years, both associations have urged all mental health professionals to help dispel the stigma of mental illness that some people still associate with homosexual orientation.

    Can Lesbians, Gay Men, and Bisexuals Be Good Parents?

    Yes. Studies comparing groups of children raised by homosexual and by heterosexual parents find no developmental differences between the two groups of children in four critical areas: their intelligence, psychological adjustment, social adjustment, and popularity with friends. It is also important to realize that a parent's sexual orientation does not dictate his or her children's.

    Another myth about homosexuality is the mistaken belief that gay men have more of a tendency than heterosexual men to sexually molest children. There is no evidence to suggest that homosexuals are more likely than heterosexuals to molest children.

    Why Do Some Gay Men, Lesbians and Bisexuals Tell People About Their Sexual Orientation?

    Because sharing that aspect of themselves with others is important to their mental health. In fact, the process of identity development for lesbians, gay men and bisexuals called "coming out", has been found to be strongly related to psychological adjustment—the more positive the gay, lesbian, or bisexual identity, the better one's mental health and the higher one's self-esteem
    Why is it Important for Society to be Better Educated About Homosexuality?

    Educating all people about sexual orientation and homosexuality is likely to diminish anti-gay prejudice. Accurate information about homosexuality is especially important to young people who are first discovering and seeking to understand their sexuality—whether homosexual, bisexual, or heterosexual. Fears that access to such information will make more people gay have no validity—information about homosexuality does not make someone gay or straight.


    ملحوظة : كل الفراغات المشار اليها بالرمز ####### كانت كلمة (سيكس) بمعنى (جنس) و الظاهر السيستم بتاع المنبر يحذفها تلقائيا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 06:42 PM

yumna guta
<ayumna guta
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 938

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: yumna guta)

    بعض المعترضين احالونى الى الموقع اعلاه لتصفح هذه الدراسة

    http://www.narth.com/docs/NARTHAMALettersThree0904.pdf
    NARTH National Association for Research & Therapy of Homosexuality

    NARTH Board of Directors
    Joseph J. Nicolosi, Ph.D.
    President
    Jerry S. Harris, Ed.D.
    Vice President
    Benjamin Kaufman, M.D.
    Chairman of the Board
    Charles W. Socarides, M.D.
    Past President
    David C. Pruden, M.S.
    Treasurer
    Arthur A. Goldberg, J.D.
    Executive Secretary
    Janelle M. Hallman, M.A., L.P.C.
    Member at Large
    Mary Beth Patton, M.A., L.P.C.
    Member at Large
    NARTH Scientific Advisory Committee
    John Babatzanis, M.D.
    Toronto, Canada
    Joseph Berger, M.D.
    Ontario, Canada
    Toby Bieber, Ph.D.
    New York
    Sander J. Breiner, M.D.
    Michigan
    Reuven Bulka, Ph.D.
    Ontario, Canada
    Lawrence F. Burtoft, Ph.D.
    Colorado
    A. Dean Byrd, Ph.D.
    Utah
    Cora Dobbs-de Fierro,Ph.D.
    Mexico City, Mexico
    Richard P. Fitzgibbons, M.D.
    Pennsylvania
    Abraham Freedman, M.D.
    Pennsylvania
    Hillel Goldberg, Ph.D.
    Colorado
    Ian Graham, M.D.
    Ontario, Canada
    Russell Hilliard, Ph.D.
    Switzerland
    Nathaniel S. Lehrman, M.D.
    New York
    Felix Loeb, M.D.
    Oregon
    Loretta Loeb, M.D.
    Oregon
    Uriel Meshoulam, Ph.D.
    Massachussetts
    Paul Popper, Ph.D.
    California
    James Randall, M.D.
    New York
    Philip Scott Richards, Ph.D.
    Utah
    Marcosa Santiago, M.D.
    New Hampshire
    Jeffrey B. Satinover, M.D.
    Connecticut
    Gerald Schoenewolf, Ph.D.
    New York
    Natalie Shainess, M.D.
    New York
    E. Mark Stern, Ed.D., ABPP
    New York
    Johanna K. Tabin, Ph.D.
    Illinois
    C. Downing Tait, M.D.
    Atlanta
    Gerard van den Aardweg, Ph.D.
    The Netherlands
    Dr. John Nelson
    President-Elect
    American Medical Association
    515 N. State Street, Suite 15540
    Chicago, IL 60610
    September 30, 2004
    Dear Dr. Nelson:
    Thank you for your response to my letter of concern about some factual errors in your Complete
    Medical Encyclopedia.
    Unfortunately, our concerns remain. You failed to address the specific examples of factual errors
    in your encyclopedia about homosexuality--specifically--
    — homosexuality's prevalence;
    — the ability of homosexuals to change;
    — the "born that way" myth
    We ask you to consider the following:
    The Inaccurate 10% Figure
    You state that the number of practicing homosexuals is always stated as an estimate or opinion—
    yet the 10% figure is clearly inaccurate by any survey that has been conducted in recent years. All
    major research studies conducted in the past few years show that homosexuals account for only 2-
    3% of the population. [1]
    The latest figures on how many homosexuals are in the population were released by the Canadian
    government in June, 2004. StatsCan’s survey discovered that only 1.3 of men considered themselves
    homosexual and only 0.7 of women considered themselves homosexuals. The survey
    showed that out of a population of 31,752,842, only 316,800 self-reported as being gay. Even if
    this figure is underreported, most statistics from other nations show only 2-3% of the population
    claim to be gay or bisexual. [2]
    One Canadian gay activist has openly criticized his fellow activists in the gay rights movement
    who continue to use the 10% figure as “fact.” Gareth Kirkby, managing editor of the Vancouver
    gay paper Xtra West, wrote an editorial in the August 20, 1998 edition. In it, he noted: “Why is it
    that some of us continue to end and twist and otherwise play loose with (often out-dated) so-called
    facts? Why, for example, do we continue to insist that 10 percent of the overall population is gay
    or lesbian?” Kirkby goes on to cite other incorrect statistics that have been popularized by gay
    activists. [3]
    As I stated in my previous letter, homosexual groups here in the U.S. are now admitting that the
    10% figure is wrong and vastly overstated. They admitted so in their legal brief filed in the Lawrence
    vs. Texas case that legalized homosexual ####### throughout the United States.
    Here is a 2003 report from UCLA on the numbers of gays in the United States: In “Some Demographic
    Characteristics Of The Gay Community In The United States,” the UCLA School of Law
    published statistics showing that only 2.1% of the population identify themselves as gay. These
    16633 Ventura Boulevard • Suite 1340 • Encino, California 91436-1801 • Tel: 818-789-4440 • Fax: 818-789-6452 • www.narth.com
    statistics come in part from The National Health and Social Life Survey (NHSLS). The NHSLS
    survey found that 2.8% of all males and 1.4% of all females identify as gay. [4]
    Far from being a statistic that is “commonly agreed upon and reasonable,” as you state, the 10%
    figure is simply wrong and dozens of surveys over the past 20 years confirm this fact.
    I could go on, but you can look up these statistics for yourself. I hope you will make the needed
    changes to your encyclopedia to ensure that your readers are receiving factual information on
    prevalence rates.
    The Spitzer Study
    Robert Spitzer, M.D., one of the APA psychiatrists who originally worked to have homosexuality
    removed from the DSM in 1973, has discovered that individuals with same-####### attractions can
    change. His 16-month study of 247 individuals who had responded successfully to reorientation
    therapy was published in the Archives of Sexual Behavior, Vol. 32, No. 5, October, 2003, pages
    403-417. [5]
    Dr. Spitzer found that, contrary to most psychiatric opinion, individuals who have undergone reorientation
    therapy can experience positive changes from homosexual to heterosexual orientation.
    Of those he studied, most indicated that they still struggled with homosexual attractions to some
    degree, but 11% of the males and 37% of the females indicated a complete change from homosexual
    to heterosexual orientation.
    Such change is clearly very difficult to achieve--but this very recent study, published by a prominent
    researcher in a prestigious publication, indicates that change does occur.
    Did those undergoing reparative therapy find it harmful—as some psychiatrists allege? Not so,
    according to Dr. Spitzer. He found: “To the contrary, they reported that it was helpful in a variety
    of ways beyond changing sexual orientation itself.”
    Dr. Spitzer-- who has long been (and still is) a strong ally of the gay community--is now convinced
    that change is possible and can be beneficial.
    In his conclusion, Spitzer states that “the mental health professionals should stop moving in the
    direction of banning therapy that has, as a goal, a change in sexual orientation. Many patients,
    provided with informed consent about the possibility that they will be disappointed if the therapy
    does not succeed, can make a rational choice to work toward developing their heterosexual potential
    and minimizing their unwanted homosexual attractions.”
    Dr Spitzer believes that the ability of patients to make a free choice of therapy is fundamental to
    client autonomy and to self-determination.
    Not An Inborn Predisposition
    You did not address another factual error we pointed out to you. This is the statement that
    “…homosexuality appears to result from an inborn physiological predisposition, not from sexual
    abuse, poor parenting, or contact with homosexual people.”
    Researchers have openly admitted that they have been unable to find the “gay gene,” although
    they have been searching for it for nearly 20 years.
    Please see “The Innate-Immutable Argument Finds No Basis In Science,” by Drs. A. Dean Byrd,
    Shirley E. Cox, and Jeffrey W. Robinson who quote several researchers --including researchers
    who are themselves homosexual--and have an obvious social-political stake in the outcome. [6]
    Gay-activist researcher Dean Hamer, M.D., for example, says this: “There is not a single master
    gene that makes people gay … I don’t think we will ever be able to predict who will be gay.” [7]
    16633 Ventura Boulevard • Suite 1340 • Encino, California 91436-1801 • Tel: 818-789-4440 • Fax: 818-789-6452 • www.narth.com
    Gay-activist researcher Simon LeVay (author of the much-publicized "gay brain" research that
    made international headlines) has stated: “It’s important to stress what I didn’t find. I did not
    prove that homosexuality is genetic, or find a genetic cause for being gay. I didn’t show that gay
    men are born that way, the most common mistake people make in interpreting my work. Nor did I
    locate a gay center in the brain.” [8]
    Many other researchers have reached the same conclusions. In fact, there is no recognized researcher
    in this field who claims that homosexuality in simply "inborn."
    Gay Male Behavior Is Inherently Unsafe
    Another serious matter of consideration: Gay male behavior is fraught with deadly health risks. To
    say that someone who has a same-####### attraction is fixed in his sexual identity and cannot change,
    is to relegate that person to a lifestyle that is much more highly associated with STDs, substance
    abuse, depression, suicidal thoughts, and broken relationships.
    The fact is, homosexual identity and behavior can indeed be modified, and in some cases, there is
    substantial development of heterosexual responsiveness. The AMA would not recommend that
    individuals addicted to alcohol continue drinking, or claim that alcoholics are “born with those
    desires” and should not be supported --when they request such help-- in modifying their unwanted
    behavior.
    Hard facts about the unhealthiness of a gay male lifestyle is as follows: In 1997, the International
    Journal of Epidemiology published the results of mortality rates among gay and bisexual males in
    Canada. The report was conducted by the British Columbia Center for Excellence in HIV/AIDS,
    St. Paul’s Hospital, Vancouver, Canada.
    The authors of this survey concluded: “In a major Canadian centre, life expectancy at age 20 years
    for gay and bisexual men is 8 to 20 years less than for all men. If the same pattern of mortality
    were to continue, we estimate that nearly half of gay and bisexual men currently aged 20
    years will not reach their 65th birthday. Under even the most liberal assumptions, gay and bisexual
    men in this urban center are now experiencing a life expectancy similar to that experienced
    by all men in Canada in the year 1871.” [9]
    One of the most recent surveys of the inherently unsafe sexual practices among homosexuals was
    published by John R. Diggs, M.D. Writing in “The Health Risks Of Gay #######,” Dr. Diggs notes
    that homosexual males contract syphilis at a rate that is three to four times as high as among heterosexuals.
    In addition, anal intercourse puts gay males at a high risk for anal cancer, and anal
    intercourse is also responsible for hemorrhoids, anal fissures, anorectal trauma, and retained foreign
    bodies. There is a extremely high rate of parasitic and other intestinal infections among male
    homosexuals who engage in oral to anal contact.
    According to Dr. Diggs, a 1988 CDC survey of gay males found their sexual behavior responsible
    for 21% of all Hepatitis B cases. This is significant considering that gays only comprise about 2%
    of the population. [10]
    A CDC report released in November, 2003, indicated that AIDS infection among gays is rising in
    29 states. And, in 2004, Seattle public health officials indicated a rising level of anal cancer
    among gay males.
    Public health officials are also concerned about the increasing practice of “barebacking,” or “bug
    chasing” among homosexuals. Bug chasers are gay males who deliberately seek to become HIV
    infected. This was reported in the April, 2004 edition of the Journal of Acquired Immune Deficiency
    Syndromes. [11]
    You can learn more about barebacking and bug chasing from “Barebacking among gay and bisexual
    men in New York City: explanations for the emergence of intentional unsafe behavior,” by
    Perry Halkitis, Jeffrey Parsons, and Leo Wilton in the Archives of Sexual Behavior, Vol. 32, Issue
    16633 Ventura Boulevard • Suite 1340 • Encino, California 91436-1801 • Tel: 818-789-4440 • Fax: 818-789-6452 • www.narth.com
    4, 2003. The authors conclude that this new practice could result in a second major HIV epidemic
    in the U.S. [12]
    You stated in your letter to me that the AMA is concerned with providing clinical information and
    advice to your readers. I am sure you are also concerned about providing accurate advice and information.
    This is important not only to your constituents, but also to the American Public. In this
    case, it is clear that you have not elected to do so when we have brought the facts to your attention.
    We are hoping that the additional data that we have referenced will convince you to either
    make the necessary corrections or provide evidence to the contrary. Should our concerns not be
    satisfactorily addressed, our legal advisors as well as the physician members of NARTH have
    counseled us to provide notification to both federal agencies as well as state and local medical
    associations.
    NARTH stands ready to work with you to provide your readers with factual, science-based information
    on homosexuality.
    We also stand ready to meet and respond to any challenge to our recitation of the above facts.
    My sincerest regards,
    Joseph Nicolosi, Ph.D.
    NARTH President
    [1] William B. Rubenstein, “Some Demographic Characteristics of the Gay Community in the
    United States,” The Williams Project, UCLA School of Law, 2003.
    [2] “StatsCan Report Confirms Lower Than Claimed Incidence Of Homosexuality, At 1%,” Life-
    Site News.net, June 15, 2004.
    [3] “Editor Admits Lies About Homosexuality,” REAL Women Of Canada web site.
    [4] Rubenstein.
    [5] Dr. Robert Spitzer, “Can Some Gay Men and Lesbians Change Their Sexual Orientation?”
    Archives of Sexual Behavior, Vol. 32; Issue 5, 2003.
    [6] Drs. A. Dean Byrd, Shirley E. Cox, Jeffrey W. Robinson, “The Innate-Immutable Argument
    Finds No Basis In Science: In Their Own Words: Gay Activists Speak About Science, Morality,
    Philosophy,” NARTH web site.
    [7] Ibid.
    [8] David Simmons, “####### and the Brain,” Discover, March 1, 1994.
    [9] R.S. Hogg, S.A. Streathdee, K.J. Craib, M.V. O’Shaughnessy, J.S. Montaner, and M.T.
    Schechter, “Modelling the impact of HIV disease on mortality in gay and bisexual men,” International
    Journal of Epidemiology, Vol. 26, 657-661, 1997.
    [10] “The Health Risks Of Gay #######,” Dr. John Diggs, Jr., Corporate Resource Council publication,
    available on NARTH’s web site.
    [11] Francis Elliott, “’Gift’ of potentially lethal ####### is linked to rise in HIV cases,” The Independent
    Sunday (London), April 18, 2004.
    [12] Perry Halkitis, Jeffrey T. Parsons, Leo Wilton, “Barebacking among gay and bisexual men in
    New York City: Explanations For The Emergence Of Intentional Unsafe Behavior,” Archives of
    Sexual Behavior, Vol. 32; Issue 4; 2003.
    This letter has been endorsed by 39 professionals in the fields of medicine, psychology, psychiatry,
    social work, as well as lay leaders who are members of NARTH.
    16633 Ventura Boulevard • Suite 1340 • Encino, California 91436-1801 • Tel: 818-789-4440 • Fax: 818-789-6452 • www.narth.com[/B]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 08:11 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: It is obvious that whether you believe in God or in democracy ( as you obviously trying to assert) has nothing to do with the real attitute (not the proclaimed one) towards homosexuality .

    As someone who believes in democracy, I am taking my time to say my final word about this phenomenon (if we could call it so) for mainly one reason, science has not really said its final word about the origin of Homosexuality, and whether or not it is biologically or socially determined. Until that time, I am open to accepting views from both sides (pro and anti) as long as they're proven by science and logic




    Outcast
    salamat ya zoula

    My point was not necessary clear enough. Let me try to emphasize a little bit more along the same line of thought of Murtada. The basic notions in my writings were for the original poster are to recognize that homosexuality is a matter of a person’s free will, choice and a matter of a fundamental human right. For him, to note that free will and choice encompasses a lot of liberties and choices, of which a person’s choice of his sexual partner(s) is guaranteed. Instead the poster started the whole topic with the incrimination of homosexuality and labelling it as a social problem without telling us his basis for such conclusion. The poster, Brair, who constantly ignored my questions, is better to get his thoughts straightened, and to recognize that within a free democratic system, homosexuality is no more than a fundamental person’s choice. This is of course regardless of what science will tell us about human beings sexual preferences. Mr Brair is also at liberty to follow his religious believes, whatever they are, and condemn homosexuality on that basis. Should he choose the latter, then he better stop the annoyance about human rights, freedom ……………x

    I have explained how homosexuality is related to human rights and free choice, and reminded the reader of its condemnation in all Abrahamic religions. x

    This posting would have escaped my attention, hadn’t it come from those who stop short at nothing but bombarding us with their alluring democratic ideals, you might end up being included in the list, I do not know you. So for those I say get your facts straight, understand what liberty, human rights and democracy is. You can not recognize a person’s free political choice and condemn his free sexual choice. Democracy is not a matter of the ballout box only. Briar relax ya man, you are not alone. Just check this posting and wonder about all those who cry for liberties and democracies and fighting the kaizan, and yet fail to recognize peoples own free choice. Pity the sudanese deomcrats. x

    I am in the process of writing a post about liberal democracies, human rights and multi-cultural societies for a member of the board to exchange our views. I hope to touch on this subject then. You can check it out later. x

    Thank you

    (عدل بواسطة zoul"ibn"zoul on 06-04-2005, 08:30 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-03-2005, 11:46 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    المتداخل راشد يحى مدلل:

    لك التحية و الإحترام و هكذا حقيقة وددت الحوار أن يكون منفتحا و مفتوحا و لا تحدنا فيه حدود و أعتقد بإنه و بهذه الطريقة يمكن أن نصل إلى ما يعرف بأل(Common Ground)، و إن لم نصل إليها يكن كل واحد منا قد تداخل بحرية و فكر بالأمر بحرية و تحققت بذلك فائد كبيرة أن تم النظر إلى الموضوع من جوانب متعددة.
    قلت أخ راشد
    Quote: فعنوان البوست قد حسم النقاش من مبتداة اذا كان هو شذوذ , وكل شاذ عن القاعدة غير مرغوب فية لانة لم يرضخ للقاعدة الاساسية

    أعتقد أن هذه خلاصة النقطة الأولى أخ راشد: فيما سبق لي من مداخلات كنت قد تطرقت إلى هذه النقطة و التي أشاركك الإحساس بأهميتها حيث كنت قلت أن ربط اسم الظاهرة (لا حظ اسمها فقط) بالشذوذ قد لا يفي بمطلوبات و صفها بتلك الصفة و لعل ذلك جاء في مراحل مبكرة من الحوار كنت قد قصدت من مداخلاتي تلك في تلك المرحلة أن نتجه نحو الأسئلة التي نحن بصدد الإجابة عليها بذهن منفتح لا أن نتعامل معها بأفهام مسبقة. و أننا جميعا نجحنا في ذلك إلى حد كبير، حيث أرى كل المتحاورين يتفادون الأحكام القطعية و أراهم يمتحنون أصحة أفكارهم من داخل الحوار نفسه.

    ما يمكنني أن أسهم به في هذه النقطة بالذات و دعني "أجيك من الآخر كدا" تجدني غير متحمس لإسم الظاهرة المتعارف عليه في الغرب و العالم الثالث و هو "الشذوذ الجنسي" و أنا أميل إلى تسميتها "بالمثلية الجنسية"، "إشتهاء المماثل- كما ورد في المورد قاموس عربي إنجليزي ترجمة كلمة Homosexuality" و في أوساط واسعة تعرف الظاهرة ب"مضاجعة النظير". فأنا أميل إلى تفادي كلمة الشذوذ التي قد تتجاوز المعنى الإصطلاحي إلى تكثيفات أخلاقية، إجتماعية و ثقافية ترهق المصطلح و تسلبه حياده العلمي المطلوب مما يشي بموقف ما من الظاهرة.

    الحكم على الظاهرة بالشذوذ يتطلب موقفا مؤسسا منها. فمثلا أجد ذلك يرتبط و بصورة جوهرية بطبيعة الممارسة نفسها و بأشياء أخرى حولها. فمثلا هذا الحكم يتطلب منا في الأساس التجذير لأصول الدافع الجنسي لدى الإنسان أهو هاجس الحفاظ على النوع أم المتعة؟، يجب أن نفصل في هذه القضية أولا حتى بعد ذلك نفصل في قضية تسميتها. هنا أود الإشارة إلى تساؤل طرحته علي متحاورة لم تسهم في هذا البوست(لها شكري العميق) في محاولة لسبر أغوار الظاهرة قيد التناقش و هو هل عرفت أي ميول جنسية مثلية لدى الحيوانات؟ لمن تتوفر لديه المعلومة العلمية الموثقة أطلب مدنا بها.

    تبقى لي أن أبرئ الأخ برير صاحب هذا البوست من تحمل مسئولية هذه التسمية، فثابت لي إنه لم يسع إلى تحميل مناقشة الظاهرة أي موقف مسبق من إطلاقه هذا العنوان على البوست. و إن كان لم يدخر وقتا طويلا لتبيان موقفه منها بإعتبارها مشكلة و له كامل الحق في ذلك و له شكري أن جعل هذا البوست مطروحا للنقاش.

    و أيضا قلت
    Quote: شخصياً اجد الكلام عن وجود دوافع بيلوجية تُحتم ممارسة الجنسية المثلية , اقرب الى محاولة ايجاد اعزار للمثليين . والكلام عن وجود دوافع نفسية هواقرب الى المنطق من الدوافع البيلوجية اوعلى الاقل رغبة المثلى فى ممارسة مثلية كبديل لممارسة الجنس مع النوع الاخر هودافع نفسى فى المقام الاول , هذااذا كُنانقصد المثلية الجنسية لدوافع غير الكبت الجنسى , وخاصة فى المجتعات التى لاتتيح فُرصة للمارسة الجنسية بين النوعين المختلفين .

    الأخ راشد أسأل سؤال هنا هل المثليين بحاجة إلى أعذار حتى يمارسوا مثليتهم؟ و بإختصار أجيب علي هذا السؤال بأن أقول "لا" هم ليسوا بحاجة إلى أعذار. ملاحظتك هذه قد تنطوي عن موقف مسبق من الظاهرة و هو الخطأ الذي يوجب أعذارا. ما أريده و بشكل شخصي أنا من هذا الحوار هو تحييد عوامل الدين و الأخلاق "المستمدة كثيرا من قيمها من الدين" عند التعاطي مع هذه الظاهرة و محاكمتها "آسف لهذا اللفظ" على أساس علمي صرف. بقية ملاحظتك أنا قد قمت بالتطرق له سابقا.

    و قد قلت أيضا
    Quote: بالنسبة للنوع الاخير , لااجد نفسى منسجماً مع فكرة حرية ممارسةالجنس مع نفس النوع لاسباب تخُص النشاة والعادات والتقاليد الاجتماعية والتى هى من ضمن الاشياء التى تكون ارائى تجاةاى قضية


    أولا أنا أعتقد أن هذا الموقف ربما يصور القيم و الأخلاق و بالتالي العادات و التقاليد الإجتماعية كما الجمادات ثابتة لا تتغيير و يظهرها بمظهر المقدس الذي يجب الإنصياع له مهما كانت الحقائق العلمية دامغة، أنا لا أتفق مع هكذا تصور. و أرى عكسه تماما. فمثلا يوم أن جاء الدين الإسلامي كان المجتمع يئد المولودات لكن أسهم الدين الإسلامي في وقف هذه العادة و أزيحت من قاموس القيم الأخلاقية و الإجتماعية. و ألفت إنتباهك إلى الجدل الذي ظل يعتمل داخل مجتمعنا عن "ختان الإناث" كقيمة إجتماعية منذ أكثر من خمسين عاما آلا يببشر بإنقراض هذه العادة بعد عقد أو عقدين على الأكثر. فالقيم يجب أن تجادل و يجب تتطور لا أن تظل جامدة و علينا نحن أن نزيح عن كاهلها هذه الكوابح لا نكبحها نحن عن التطور.

    و لك عميق إحترامي.

    المتداخلة يمنى قوتة:

    لك تقديري الشديد على المادة العلمية التي رفدتي بها الحوار و الآن هي قيد الدراسة عندي و سأعود لها في مداخلة أخرى. مرة أخرى أجدد احترامي و شكري.

    و سأعود

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 05:10 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    التحية للجميع لحين العودة لمواصلة الحوار... و نأسف للانقطاع عن متابعة النقاش و لكنها ظروف الحياة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 06:02 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    بداية أتقدم بالشكر الجزيل للمتداخلة "يمنى قوتة" على الجهد المثابر الذي قامت به و الذي من خلاله أبرزت إجابات علمية قيمة عن الكثير من الأسئلة التي نحن بصدد تقديم الأجوبة لها. أولا أنا أتفق معها حول التعريفات التي أوردتها في متن مساهمتها، و تفاديا للتكرار فالتعريفات موجودة في صدر مساهمتها، و قد شملت المصطلحات التالية:
    Heterosexuality, Homosexuality, and Bisexuality.

    تطرقت المساهمة للنقاط الهامة التالية:

    What Causes a Person To Have a Particular Sexual Orientation?

    There are numerous theories about the origins of a person's sexual orientation; most scientists today agree that sexual orientation is most likely the result of a complex interaction of environmental, cognitive and biological factors. In most people, sexual orientation is shaped at an early age. There is also considerable recent evidence to suggest that biology, including genetic or inborn hormonal factors, play a significant role in a person's sexuality. In summary, it is important to recognize that there are probably many reasons for a person's sexual orientation and the reasons may be different for different people.

    Is Sexual Orientation a Choice?

    No, human beings can not choose to be either gay or straight. Sexual orientation emerges for most people in early adolescence without any prior sexual experience. Although we can choose whether to act on our feelings, psychologists do not consider sexual orientation to be a conscious choice that can be voluntarily changed.

    ما أود أن أركز عليه في هذه المساهمة إن جازت لي الترجمة فهي تقول "لا يختلف معظم العلماء اليوم أن الميل الجنسي يأتي تقريبا كنتيجة لتفاعل العديد من العوامل البيئية، المعرفية و البيوليوجية. و لدى معظم الناس يتشكل الميل الجنسي في مراحل عمرية باكرة. و هناك أيضا أدلة حديثة بالغة الأهمية تعضد الجوانب البيولوجية متضمنة الهرمونات الوراثية من واقع أنها تلعب دورا حاسما في تحديد الميل الجنسي".

    أنا أعتبر مثل هذا القول لا سيما إنه آت من أوساط علمية، بمثابة القول الحاسم في أن الجوانب الفيسيلوجية و الإحيائية هي أحد العوامل الحاسمة في تحديد الميل الجنسي و بالتالي السلوك الجنسي المتمثل في إختيار الشريك، الأهم من ذلك الحقيقة التي تبينها المساهمة من حيث أن الأمر بتلك الصورة لا يمكن التغلب عليه و هو ما تؤكده بقية المساهمة خاصة تحت الأسئلة (Is Sexual Orientation a Choice?)، و أيضا في الجزء الذي يبدأ بالسؤال (Can Therapy Change Sexual Orientation?). من هنا أدفع بالسؤال إلى الذي طرحته العضوة يمنى في مداخلتها الأولى لها و لجميع المتحاورين، و هو و في مداخلة للعضوة يمنى بتأريخ 14 مارس 2005 تساءلت:

    و لكن يبقى سؤال انا شخصيا اخشى الاجابة عليه او التفكير فيه!!!!!
    كيف سيكون موقفنا الاخلاقى من هذه الظاهرة اذا ثبت علميا انها ليست خيار شخصى بل جزء من التركيبة التى خلق بها الله البشر؟؟؟؟؟

    لكم إحترامي

    و سأعود

    مرتضى جعفر

    (عدل بواسطة Murtada Gafar on 21-03-2005, 06:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 06:34 AM

ناذر محمد الخليفة
<aناذر محمد الخليفة
تاريخ التسجيل: 28-01-2005
مجموع المشاركات: 29123

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    الأخوة المتداخلون

    هنالك بحث كامل ومشروع مقدم من الطبيبة السودانية دكتورة منى الليثى وقد قدمت سمنارا كاملا حول هذا الموضوع موثقا بالأمثلة والأسباب الجينية التي أدت إلى هذا الشذوذ .. وحقيقة لم تسمى الدكتورة الخالات تلك شذوذا ولكنها تحدثت عن الحالات التي يكون فيها الفتى في الواقع فتاة وهنالك خلل في أعضائه التناسلية أو العكس ثم ذكرت أن المشكلة الرئيسية هي في الأسرة والمجتمع التي لا تتعامل مع هذا الأمر كما يجب ...

    هذا السنمار والبحث قدمته الدكتورة في منتدى الخرطوم جنوب الثقافي وسأحاول الحصول عليه كاملا ونشره تباعا حتى تعم الفائدة ويكون الرأي العلمي الطبي حاضرا هنا ..

    شكرا أخ برير على تطرقك لهذا الموضوع بكل جرأة وشجاعة

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 02:11 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: ناذر محمد الخليفة)

    العزيز/ ناذر محمد الخليفة

    كتر خيرك يا زول و في انتظار عظيم مساهماتك و لك المحبة و التقدير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 02:40 PM

Outcast
<aOutcast
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 1029

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    زول بن زول ..
    سلام يا زول

    I know you are soliciting Brair's view on the topic, or should I say "cornering" him on his views . I look forward to seeing your intended post about liberalism and democracy, and may be throw my two cents there too, if you don't mind.

    I am still looking forward to read all the input from the participants in this post, and especially those who have relevant data from Sudan.

    (عدل بواسطة Outcast on 21-03-2005, 02:41 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-08-2005, 06:13 AM

Layla Mohamed Salih Omer

تاريخ التسجيل: 11-08-2005
مجموع المشاركات: 13

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Outcast)

    ياجماعة متأسفة لكين نقاشكم قدد عيوني ووجع قلبي.. اتذكروا انو الموضوعية الجافة في المواضيع دي ما بتفسر كل شئ وانو النواحي الايحائية دورا كبير في توجيه الطفل من صغره (خلينا كدي من الكبار البعد ما عرفوا اختاروا) يعني في دراسة من بداية التمانينات في المجموعات المختلفة الثلاثة وفي مجموعة (اعتقد السلبية) اكدوا انهم من صغار كانوا بين اقرانهم بيوصفوهم بي sisy (الاسبلنق غلط عارفة) يعني مخنث.. معناه بيوحوا ليهو هو عادة بيكون طفل ضعيف.
    حارجع ليكم تاني لاني ملحة علي محاولة المداخل الاخري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 08:02 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: من بين ثنايا هذا النقاش الذى إبتدره برير رغم سؤ إختيار العنوان الذى يدل على التجريم ودلالة ذلك كلمة (شذوذ) التى تعبر عن تحيز مسبق. لكنها بادرة لنقاش جيد عن أمر يعتبر من المحرمات الاجتماعية فى مجتمعنا السودانى.

    المدهش فى هذا البوست كشف مواقف متقدمة للكثير من السودانيين تجاه مسألة الجنسية المثلية.

    وبالتحديد أنا لا زلت مندهش من موقف زول بن زول وأوات كاست حول هذه القضية وهو موقف متقدم جدا ومستنير، لكنه لا ينسجم مع مواقف سابقة لهم بالذات زول بن زول حول قضية التعدد الثقافى فى السودان. (لكن لله فى خلقه شئون).




    المدعو أحمد أمين

    بالله هل تصدق دة كلو يطلع - حكم و الله حكم و فعلاً للله فى خلقه شؤن - - ُثانياً ممكن تورينا ما هى العلاقة بين المجتمعات متعددة الثقافات و بين موضوع هذا البوست - حسى خلينا من النضمى الفارغ و زوغانك الكتير - إنت قول رأيك واضح فى موضوع هذا البوست


    I see that your level of write up have improved drastically given your previous malarkey write up. Not sure if that was due to the posting I specially addressed to you or rather amassing yourself the agony. But never the less I am impressed. May be I should never give up hope that some junkies can rise up at some point to the level of intellectual discussion. x


    My experience that you always throw few words here and there and then run away from the discussion. Probably running to listen to the colossal intellectuals of the SPLM. Come out and tell us what your opinions are, you must have something between your ears. Tell us of the SPLM New Sudan and the charters of human rights and the rights of the homosexuals, hetrosexuals etc where do you stand. x




    NB: No offence Ta3aysha

    (عدل بواسطة zoul"ibn"zoul on 26-03-2005, 09:37 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-03-2005, 08:10 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Ya Outcast salamat

    Quote: or should I say "cornering" him on his views



    Miskeen Brair. I would not have been such a pester in normal situations. I am a nice guy and does not much favour this cornering thing. I love people who stick to what they call for, even if it is another foolishness. I look forward to read your views always, and you are welcomed in any upcoming postings. Still though, pity the democrats, such loosers

    (عدل بواسطة zoul"ibn"zoul on 21-03-2005, 08:11 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 04:03 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    العزيز/ مرتضي جعفر

    لك كل الاحترام و التقدير و أنت تتربع علي عرش مناقشة هذه القضية الهامة و بنفسك الهادي الجميل و تجدني ممنون لك بالكثير ... فقد اضأت العديد من المساحات المظلمة و المتعلقة بمناقشة هذه القضية..وفي انتظار المزيد حتي نتعلم من الناس و من تجاربهم... فلم نعود انفسنا علي المكابرة من قبل.

    و ارجو ان تسمح لي ان اختلف معك في جزئية في حوارك العظيم هذا ... الا وهي جزئية ان الكبت الجنسي ربما يكون سببا في (المثلية الجنسية) كما قلت انت ذلك ... و لسبب بسيط جدا وهو اذا قبلنا بوجود الكبت الجنسي في بعض المجتمعات كالسودان مثلا ... فما هو سبب تفشي هذه (الظاهرة الاجتماعية) اذا جاز هذا التعبير في المجتمعات التي لا تعاني من الكبت الجنسي؟

    أتفق معك تماما في أني لم اصدر حكم مسبق عندما كتبت عنوان هذا البوست ... الا ان بعض الناس هنا لا تقرأ و بذهن خال من الاغراض لمناقشة القضايا ... بل تقرأ و عندها الحكم المسبق في الشخص الذي ابتدر الحوار ... و يكون الهدف من المداخلة هو مناصرة زيد او عبيد في موضوع سابق و ليس مناقشة القضية و بابعادها المتشابكة كما فعلت انت و معظم الناس هنا في هذا البوست... لذا تجد من الناس من يركز علي الجزء الثاني من عنوان البوست و يغمض عيونه عن الجزء الاول وهو الاهم ... و في نفسه غرض وهو مناصرة الرفيق او الرفيقة مع احتفاظه بالعلمانية!! و بدون ان يرمش له جفن.

    نعم هذه القضية من القضايا الكثيرة المسكوت عنها في السودان و تسمي (بالشذوذ الجنسي) و هذا الاسم نابع من تعقيدات كثيرة منها الديني و الثقافي و الاجتماعي و النفسي ...الخ و لكنني لم اتفوه ببنت شفه لاصدار اي حكم اخلاقي او ديني او اجتماعي ...الخ و كل ما فعلت هو نقل القضية و بضبانتها للمناقشة و الحوار الثر و كنت مقتنعا بوجود اهل العلم و المعرفة في نفس الوقت الذي كنت فيه مقتنعا بوجود اصحاب اللولوات و المطاعنات من هنا و هناك.

    وجهة نظري الشخصية في هذه القضية هو انها قضية معقدة و تحتاج للعديد من الدراسات العلمية بغرض معرفة جذورها ... مع اني الي الان اعتقد بانها مشكل اجتماعي و لكن اذا ثبت لي و بالتجربة العلمية بانها ليست كذلك فلا املك الا ان اغير من وجهة نظري ... فلا يوجد في قاموسي شيء اسمه هذه هي وجهة النظر النهائية ... فتناول الناس للقضايا في تطور و باستمرار ... لان المعارف التي تحصل عليها الناس الان ... لم تكن بمتوفرة للسابقين و لهذا السبب وحده لا يوجد اي مبرر للتخندق و التمترس في مناقشة القضايا مهما كانت الاسباب و الدوافع... و كتر خيرك يا مرتضي يا جميل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 04:08 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ راشد يا جميل و يا مدلل

    لك الاحترام و التقدير و لكنني لم اقصد بهذا العنوان حسم المناقشة ووضع النتائج النهائية و الا لماذا تم فتح البوست اصلا ما دام الامر محسوم من قولة تيت... فكل ما فعلته هو نقل القضية و بضبانتها للمناقشة و معرفة اراء الناس و قد كان لنا ما اردنا و لك مجددا التحية و التقدير... و لو قرأت ردي علي العزيز عطبراوي لما قلت كلامك هذا يا راشد يا مدلل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 04:25 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ أحمد أمين

    تحية طيبة

    أرجو منك مناقشة القضية و بذهن خال من الاغراض ... فحديثك هذا و اتهامك لي بتجريم زيد او عبيد ليس له سند... اللهم الا اذا كانت تعرف سرائر الانفس و ما تخفي الصدور ... و قل لي متي رأيتني اجرم فلان او علان ؟ و لا ادري لماذا لم تركز انت علي الجزء الاول من عنوان البوست و جعلت كل تركيزك في الجزء الثاني وهو ليس بالمهم من وجهة نظري الشخصية و لسبب بسيط وهو عندما يكسر الناس حاجز السكوت فسوف تتضح الامور اكثر و اكثر ... و كان هذا هو الهدف الرئيس من طرح هذه القضية للحوار... و لا ادري ايضا لماذا لم تفتحها انت من قبل للحوار و بالعنوان الذي يناسبها كما تعتقد انت ذلك؟ و لا ادري لماذا لا تعطينا الان عنوان مناسب كما قلت انا ذلك للعزيز عطبراوي ؟ فلا تحكم علي الموضوع من عنوانه يا احمد امين و الان الموضوع مطروح للنقاش و من حقك ان تقترح لنا حتي تغيير العنوان اذا كان ذلك سيجعلك تطرح وجهة نظرك كاملة و من غير مطاعنات للمتداخلين كما فعلت ذلك مع الاخ العزيز زول بن زول ... فانت لا يعجبك العجب و لا الصيام في رجب كما يقولون... فعنوان البوست عندك مشكلة لان كاتب البوست اصدر حكما تجريميا... و عندما يقول زول بن زول رأيه تستغرب و تتعجب لان هذا الرأي لا يشبه ارائه في السابق و كان المطلوب من الشخص في هذه الدنيا الا يغير من رأيه مهما حدث ... فيا احمد امين اتق الله في الناس و حاول ان تكون موضوعيا في مناقشة القضايا... و لك الود.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 04:40 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيزة/ يمني قوتة

    كتر خيرك كتير يا زولة ... لانك و الله ما قصرتي تب ... و ادعم معك طرحك للمصطلحات العلمية مع انني ما زلت مقتنعا بان حتي وجود مثل هذه المصطلحات العلمية لن يحل الاشكالات العديدة المطروحة و المتعلقة بالعديد من جوانب هذه القضية المطروحة للنقاش و الحوار... و لسبب اعتقد انه في غاية البساطة وهو ان هذه المصطلحات العلمية كانت نتيجة لدراسات علمية عديدة لها علاقة مباشرة بالبيئة الاجتماعية التي انتجت هذه المطصلحات ... فهل اذا ما تمسكنا بهذه المصطلحات الجاهزة و نقلناها بالمسطرة و القلم لكي نعالج بها اشكاليات هذه القضية المطروحة ... هل سننجح في هذا ؟ام ان القضية تحتاج الي دراسات و ابحاث علمية لانتاج المصطلحات التي لها علاقة مباشرة باي قضية اجتماعية مطروحة للحوار و النقاش في حالة اختلاف البيئات الاجتماعية... فهل الظروف المصاحبة لهذه القضية المطروحة للنقاش في السودان مثلا ... هي نفس الظروف المصاحبة لوجود هذه القضية في بلد مثل بريطانيا مثلا ان ان هنالك اختلافات موضوعية؟ و لك يا يمني قوتة عظيم الاحترام و التقدير و مزيدا من الحوار و ما عدمانك و الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 04:52 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ زول بن زول

    لك التحايا مجددا يا زول ... و كتر خيرك كتير علي مواصلة الحوار و النقاش ... و لكن اسمح لي يا عزيزي ان اطلب منك طلب خاص الا وهو عدم مجاراة العزيز احمد امين في كلامه ... لان الرجل اراد ان يحول القضية العامة هنا الي قضية شخصية ... فقد شخصن معك النقاش في رده عليك ... لذا ارجو منك ان تتجاوز ذلك بعدم التعامل برد الفعل كما فعلت انت ذلك عندما تحدثت عن التعايشة و ما ادراك ما التعايشة ... لان القضية المطروحة هنا لا علاقة لها بقبيلة محددة في السودان و لا علاقة لها بالاسلاموية و الزنوجة او الافريقانية و العروبة او المستعربة و اهل الهامش و الجلابة و ناس السودان الجديد و ناس السودان القديم و قوي الاستنارة و قوي الظلام ...الخ, فالكل هنا سواسيه ... لذلك لعلك تلاحظ معي غياب التيارات (الظلامية و المستنيرة) تحديدا ... و كذلك غياب اهل الهامش و الجلابة عن مناقشة هذه القضية و لسبب يعلمه الله... و لك مجددا التحية و التقدير و في انتظار عظيم مساهماتك في القضية المطروحة للنقاش غير الشخصي لانه سيقتلنا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 05:26 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 05:19 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 06:38 PM

Outcast
<aOutcast
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 1029

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: وبالتحديد أنا لا زلت مندهش من موقف زول بن زول وأوات كاست حول هذه القضية وهو موقف متقدم جدا ومستنير، لكنه لا ينسجم مع مواقف سابقة لهم

    الاخ أحمد أمين .. بدون فخر ,,قبولى و انفتاحى على الاخر جزء اصيل من شخصيتى و تركيبى النفسى منذ الصغر ولم يأت نتيجة اطلاعى على مواثيق الامم المتحدة او وجودى المفاجئ فى عواصم الضباب. وليس كذلك للاستهلاك العام او لغرض سياسى او منفعة شخصية.
    لا أدرى اى مواقف سابقة تتحدث عن ضيق أفقى و عدم تقبلى للاخر.

    أقول كلامى هذا بدون اى احساس بغضب او مرارة تجاه ماقلته ..لكنه للتوضيح فقط..

    أعد المرة القادمة ان أأتى بشئ مفيد فى لب الموضوع.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2005, 03:25 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Outcast)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 06:55 PM

yumna guta
<ayumna guta
تاريخ التسجيل: 07-04-2003
مجموع المشاركات: 938

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Quote: ادعم معك طرحك للمصطلحات العلمية مع انني ما زلت مقتنعا بان حتي وجود مثل هذه المصطلحات العلمية لن يحل الاشكالات العديدة المطروحة و المتعلقة بالعديد من جوانب هذه القضية المطروحة للنقاش و الحوار... و لسبب اعتقد انه في غاية البساطة وهو ان هذه المصطلحات العلمية كانت نتيجة لدراسات علمية عديدة لها علاقة مباشرة بالبيئة الاجتماعية التي انتجت هذه المطصلحات ... فهل اذا ما تمسكنا بهذه المصطلحات الجاهزة و نقلناها بالمسطرة و القلم لكي نعالج بها اشكاليات هذه القضية المطروحة ... هل سننجح في هذا ؟ام ان القضية تحتاج الي دراسات و ابحاث علمية لانتاج المصطلحات التي لها علاقة مباشرة باي قضية اجتماعية مطروحة للحوار و النقاش في حالة اختلاف البيئات الاجتماعية...

    الاخ برير هذا هو مربط الفرس !!!
    انت تحس بوجود تناقض ما !!!!
    انا استخدم المصطلحات العلمية لاؤكد ان الظاهرة جماعية و ليس لها علاقة بجنس او دين او ثقافة بعينها و لديها تحليلات طبية و نفسية معينة و ليست مجرد اراء تخضع لرؤيتنا الاجتماعية او الثقافية
    اما انت فتخضع الظاهرة للتحليل من منظور اجتماعى و اخلاقى فقط و عليه ترفض استخدام مثل هذه المصطلحات لانها لا تحمل الشحنة السالبة التى تريد تحميلها للامر بناء على ما أستندت عليه فى تحليلك
    و يظهر هذا التناقض واضحا بين ثنايا حديثك و الذى حاولت الاشارة عليه بوضع خطوط تحته و يمكن تلخيص فى الاتى :
    اولا انت لا تريد استخدام هذه االمصطلحات لانها لا تعترف بوجود مشكلة اما الاساس التحليلى الاخلاقى الذى تعتمد عليه اساسا ينظر للظاهرة باعتبارها مشكلة او عدد من الاشكالات مجتمعة
    Quote: لن يحل الاشكالات العديدة المطروحة


    ثانيا انت ترى ان هذه المصطلحات نتيجة ابحاث علمية استندت بالاساس الى عوامل تحليل ثقافية و اجتماعية , مما يفقد مصداقية نتائجها فى حالة تعميمها على بيئات اجتماعية مختلفة

    Quote: هذه المصطلحات العلمية كانت نتيجة لدراسات علمية عديدة لها علاقة مباشرة بالبيئة الاجتماعية التي انتجت هذه المطصلحات

    و لكن يبدو لى ان هذه الفرضية غير صحيحة لان الاسس التى تقوم عليها مثل هذه الابحاث تراعى عدم الوقوع فى مثل هذه الاخطاء لذلك فهى تعتمد على اسس كثر

    ثالثا حديثك بالظروف المصاحبة للقضية فى بيئات مختلفة تعنى به ظروف اجتماعية و ثقافية و بالتاكيد لا تعنى به اى نواحى فسيلوجية او بايولوجية ,فعلي سبيل المثال اننى لا احسب انه عند دراسة الخريطة الجينية لانسان مثلا او ما يعرف بالجينوم سوف تظهر فروقات ما فى عدد الجينات او وظائفها.....الخ بين شخص من استراليا و اخر من افريقيا مثلا لاختلاف البيئة و الثقافة و الاخلاق لكل منهما.
    و بالتالى انت ترمى بجوانب مهمة فى مناقشة القضية للرف الخلفى
    Quote: الظروف المصاحبة لهذه القضية المطروحة للنقاش في السودان مثلا ... هي نفس الظروف المصاحبة لوجود هذه القضية في بلد مثل بريطانيا


    اخيرا و ليس اخرا اود ان اشير الي انه حتما هنالك اختلافات موضوعية بين بيئة و اخري لا يمكننا ان نغفلها في تناول الظاهرة و يا ريت لو نسمع اراء اطباء او معالجيين نفسيين في هذه القضية الهامة
    و علي ما اذكر ان الاخ امجد ابراهيم كان نشر ورقة بهذا الخصوص من قبل بالمنبر فشلت في العثور عليها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 07:53 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    Brair

    First, an appology for you for being such a nuisance in my writings to you. I hope you accept my appology with open heart. Great thanks to you also for making this posting for all of us to exchange our views and wonder about human sexuality. It takes courage to initiate such postings given our conservative up bringing, I am certainly behind when it comes to your courage

    Two, I have no intention of disturbing the progress of this posting. I have certainly made a contribution to it, no matter how small and my best interest is to see it fruitful and informative. My appologies for engaging with this junky in what followed earlier
    It is only that this chap, Ahmed Amin, deserved attention and I always do that, when it comes to those SPLM insensate sappies. Sorry again and UP UP for this posting

    Applogies for the Ta3aysha worldwide

    (عدل بواسطة zoul"ibn"zoul on 22-03-2005, 08:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2005, 09:29 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    العزيز برير سلاماتي و تشكراتي و تعقيبا على تعقيبك:

    Quote: و ارجو ان تسمح لي ان اختلف معك في جزئية في حوارك العظيم هذا ... الا وهي جزئية ان الكبت الجنسي ربما يكون سببا في (المثلية الجنسية) كما قلت انت ذلك ... و لسبب بسيط جدا وهو اذا قبلنا بوجود الكبت الجنسي في بعض المجتمعات كالسودان مثلا ... فما هو سبب تفشي هذه (الظاهرة الاجتماعية) اذا جاز هذا التعبير في المجتمعات التي لا تعاني من الكبت الجنسي؟


    أقول:

    أرجو أنا أيضا أن تسمح لي بأن أختلف معك، حيث إنني أعتقد أن الكبت الجنسي الوليد الشرعي للتصورات المتزمتة للتفاعل الطبيعي بين الإناث و الذكور تلك التصورات العنيفة لهكذا تفاعل و التي ترعاها الجماعات الدينية المتطرفة تعد عندي أحد عناصر هذه الظاهرة. و لكن ليس بالضرورة كل عناصرها. بالتالي فليس كل متطرف ذو ميول مثلية، و ليس كل "مثلي" متطرف دينيا بالأساس. لذا فإن الظاهرة توجد في الغرب "لا ينتفي إنتشارها و سط المتدينين في الغرب"أي إختصارا وسط من لا يعانون أي أزمة كبت جنسي حسب كلامك أو ما أردت أن تقول.ليس من مانع نظري أو عملي عندي من تصديق فرضيتك هذه، لكن بما تفسر إنتشار هذه الظاهرة وسط الجماعات الدينية المتطرفة في الشرق، فمثلا قبل عام ضج الغرب بقضية القساوسة اللذين يعتدون على الأطفال جنسيا و وصلت أرقام هذه الإعتداءات إلى أرقام كبيرة. معروف أن القساوسة لا يتزوجون إناثا كانو أم ذكور، و عندي هذه لا تمثل ظواهر معزولة. فالفصل بين الجنسين في أي مجتمع و بالشكل المعمول به في المجتمعات العربية الإسلامية يشكل عندي إحدى دوافع هذا السلوك و دليلي ما أشرت إليه هذه هي فرضيتي الأساسية و لك إحترامي

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 02:05 AM

أحمد أمين
<aأحمد أمين
تاريخ التسجيل: 27-07-2002
مجموع المشاركات: 3366

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    الاخ برير

    تحياتى

    بخصوص التعليق على العنوان الذى إخترته خاص بكلمة شاذ أو شذوذ وهى كلمة تحمل فى طياتها كما تفضل البعض مضمون أن الجنسية المثلية هى ظاهرة (شاذة) لكن كما تعلم أن تاريخ البشرية منذ الازل يفصح عن وجودها فى أى مجتمع مهما كانت درجات تشدده، ممايؤكد أننا يجب أن نتعامل معها بذهن مفتوح لفهمها، اضف الى أنها الان أصبحت جزء أصيل من حقوق الانسان تعترف بها معظم الدول الديمقراطيه. وشكرا لك لفتح هذا البوست.

    اسف لأدخال بوستك فى هذه المهاترات مع زول بن زول: لكنها قصة طويلة لا داعى لها هنا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 04:21 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: أحمد أمين)

    العزيز/ آوت كاست

    لك التحايا و الشكر الجزيل علي طلاتك المتكررة هنا و نأمل في عودتك للاضافة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 04:31 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيزة/ يمني قوتة

    لك التحايا مجددا و الله ينور عليك يا زولة... و لكن مع احترامي الكبير لوجهة نظرك المسنودة علميا ... الا انني ما زلت مترددا من قبول ان المصطلح العلمي لاي ظاهرة من الظواهر و في اي بلد في الدنيا هو بالضرورة مفيدا لتحليل نفس الظاهرة و في اي بلد اخر في الدنيا... و نتمني متابعتك لهذا البوست حتي نستفيد من خبراتك العظيمة و لك الود مجددا و علي الدوام.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 05:04 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ زول بن زول

    لك التحايا و الاحترام الكبير ... و ما زلنا عشمانين في اثراء الحوار من جانبك ... و أنت يا عزيزي لم تفعل اي شيء كبير يستحق الاعتذار... مع انني اقدر احساسك العظيم بتقديم الاعتذار من حيث المبدأ ... لان ثقافة الاعتذار عن حتي ارتكاب الجرائم الكبيرة مثل تقتيل الناس و بقر بطونهم تكاد تكون معدومة في السودان ... فلك التحية علي هذه الروح الطيبة و النفس الجميل... و هذا البوست ملكا للجميع لان القضية المطروحة للنقاش فيه تهم الجميع و نتوقع من الجميع مناقشة القضية و بعقل مفتوح كما قلت انت ذلك ... و قلبي الان مفتوح لسماع كل الاراء و بدون اي حساسيات ... لاننا لا نملك حقيقة مطلقة نناقش بها اي قضية من القضايا ... و سوف اتنازل عن اي وجهة نظر لي غير مأسوف عليها اذا ما طرح الناس هنا اراء تتجاوز وجهات نظري الضيقة في الكثير من الاوقات ... و لسبب بسيط هو ان عقل نفرين هو بالضرورة افضل من عقل نفر واحد مهما كان هذا النفر ... و من اراد ان يقول لنا بانه يتكلم باسم الدين او العرف او التقاليد او ... الخ عليه ان يعيد البصيرة كرات و كرات و لك حبال الود الممدودة و ما بينات الاعتذارات يا عزيزي زول بن زول... و لن ينجح هذا البوست لو لا مداخلات الناس فيه ... و لن ينجح اي عمل في هذه الدنيا بدون ان يدعمه الناس بالاراء المتباينة و المختلفة ... فالوحدانية لله وحده.

    لم افهم ما علاقة التطرف الديني بهذه الظاهرة؟ فنرجو التوسع في هذه الفرضية اكثر و اكثر.

    لقد سمعنا و نحن في السودان بان امام مسجد و شخص غير متطرف دينيا قد اعتدي جنسيا علي شخص اخر و في المسجد!! بماذا تفسر هذا يا مرتضي؟

    و لقد تناقلت الاخبار في بريطانيا اعتداء شخص مرموق كنسيا علي شخص اخر جنسيا و في الكنيسة... فبماذا تفسر هذا يا مرتضي؟

    فالظاهرة موجودة في داخل المسجد و في داخل الكنيسة و هذا ما جعلني اعيد النظر في كلام العزيزة يمني قوتة الان لان فيه ما يستحق اعادة النظر ... و هو ما جعلني اعيد النظر مرات و مرات في عملية الاختلافات الثقافية ... و لكنني لم اصل بعد الي وجهة نظر (متكاملة) كما فعلت انت و العزيز زول بن زول و العزيزة يمني قوتة و بقية المتداخلين ... لذا ما زلنا في انتظار المزيد من المداخلات و خاصة ناس الطب النفسي الذين يبدو لي بانهم بعاينوا لينا من بعيد لي بعيد و من غير ما يقولوا لينا انتم البتسوا فيه دا شنو... هاكم رأي الطب النفسي في هذه القضية ... و اخشي الا يكون الطب النفسي في السودان بعيدا عن تناول هذه القضية ... فاذا ما حدث هذا فعلينا السلام... و لكن قطع شك سنطلب تدخلهم و لو بالبوليس البوردي ... و يا دكتور عبد العظيم عبد الرحمن و يا دكتور مجدي اسحق اللهم اعز مناقشة هذه القضية بكما لانكما من ناس الطب النفسي الذين نعرفهم و علينا جاي يا جماعة ... حتي لا نضطر لاتخاذ تدابير اخري ضدكما .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 05:10 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيز/ أحمد أمين

    تحية طيبة

    و نأمل منك مواصلة الحوار لاثراء النقاش و لك حبال الود الممدودة... و اعتذارك مقبول لان القضية المطروحة هنا لا علاقة لها بفصيل سياسي محدد و لا ثقافة محددة و لا دين محدد و لا هامش و لا مركز و لا جلابة و لا مستعربة و لا افريقيانية او زنوجة ...الخ لذا من مصلحتنا مناقشتها و بعقول مفتوحة كما قال العزيز زول بن زول .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-03-2005, 10:46 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-03-2005, 05:02 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    العزيزان/ الدكتور عبد العظيم عبد الرحمن و الدكتور مجدي اسحق نرجو منكما الادلاء برأيكما العلمي في هذه القضية المطروحة للحوار و النقاش ... فأنتما تعملان في مجال الطب النفسي ... وهو احد الحلقات المفقودة في مناقشة هذه القضية فنرجو الا تبخلان علي الناس برأيكما لمناقشة هذه القضية... عموما نحن في انتظار مداخلاتكما.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-04-2005, 06:41 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2005, 02:05 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2005, 10:00 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: أحمد أمين)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 03:34 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2005, 06:49 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: Murtada Gafar)

    و الله انا مندهش من الاجماع السكوتي لما يسمي (بقوي الاستنارة و قوي الظلام ) في هذا البورد عن مناقشة هذه القضية و بابعادها المختلفة و اخص بالذكر منهم اهل التخصص و اصحاب المدارس المعروفة... يا جماعة هووي السكات دا ما حل ... قولوا حاجة الله يرضي علينا و عليكم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2005, 07:35 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    سلام يا برير


    شكراً يا سيدى على تقبل الإعتذار و الكلمات الطيبة و بالمناسبة أنا أخدت إنزار على التريقة على التعايشة بالرغم من الإعتزار الذى قدم سابقاً - يا ربى منو يكون إشتكانى عند بكرى - إحتمال فى ناس ما عاجبهم الكلام القاعد أكتبوا فى البوست دة و لا كتاباتى عموماً و عاوزين يصفوا الحسابات - غايتو الله كريم بعد دة حا أتأدب و أمسك لسانى على و أبقى مسكين - على العموم نواصل فى القريب




    Quote: ... لذلك لعلك تلاحظ معي غياب التيارات (الظلامية و المستنيرة) تحديدا ... و كذلك غياب اهل الهامش و الجلابة عن مناقشة هذه القضية و لسبب يعلمه الله...




    Generally it takes alot of courage in discussing these issues. May be the brave hearted liberal ones are not that courageous. Everyone is worried that if he said anything he will be labelled a homosexual. In this board labelling people anything is very easy. I am not sure about the marginalized and why they disappeared, may be you are in the habit of marginalizing them and they are returning back the favor


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2005, 04:40 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: zoul"ibn"zoul)

    العزيز/زول بن زول

    كتر خيرك يا زول علي مواصلة الحوار ... و لكن ستكون مصيبتنا كبيرة لو ان( العلمانيين و المستنيريين ) انزوا و لم يناقشوا هذه القضية مخافة الصاق (التهمة)!! بهم... لانهم قد اقاموا الدنيا و لم يقعدوها عن القضايا المسكوت عنها في السودان و هذه واحدة منهن فلماذا (حلال ) هناك و (حرام) هنا؟

    بالنسبة لأهل الهامش وهم الغالبية العظمي من اهل السودان ... نتوقع منهم الكثير و لسنا في عجلة من امرنا.

    من الملاحظ ايضا غياب اهل التخصص و اعني بهم اصحاب مدارس الطب النفسي في السودان و لعلك تلاحظ معي ان صوتي و صوت الكثيرين في هذا البوست قد بح من كثرة الصراخ المطالب بتدخلهم/ن و لكن لا طلة منهم /ن.

    من الملاحظ ايضا عدم تطرق الناس (للمثلية الجنسية) لدي الاناث ... فهل هنالك ظاهرة من هذا النوع في السودان ام لا ؟

    من الملاحظ ايضا عدم تطرق الناس للجوانب النفسية لدي جميع الاطراف التي لها علاقة مباشرة بهذه القضية و منها (الفاعل و المفعول) به في حالة الذكور علي سبيل المثال ... لاننا في انتظار مناقشة القضية عند الاناث اذا كانت موجودة ... فالامر السائد في السودان هو وجود ظاهرة (المثلية الجنسية ) لدي الذكور فقط و لم نسمع بوجود نفس الظاهرة لدي الاناث ... لذلك تساءلنا عن وجودها من عدمه.

    بخصوص موضوع الانذار يا عزيزي زول بن زول ... فيطرشني لم اسمع به الا في مداخلتك اعلاها ... و لا اعتقد باننا في حاجة لاستصدار الكروت الصفراء لتذكيرنا بانتهاكاتنا لحقوق الناس ... لان الافضل لنا هو ان ينبع عدم انتهاكنا لحقوق الاخرين من انفسنا في المقام الاول و الاخير ... و لعلي اتفق معك في ان بعض الناس تحاول ان تصفي حساباتها القديمة ممطتية حصان القوانين الجديدة في البورد ...علما بان هؤلاء كانوا من اكثر الناس انتهاكا لحقوق الاخرين ... الغير موجودين في البورد كاعضاء ... و لكن السؤال الذي يطرح نفسه يا عزيزي زول بن زول هو لماذا ننتهك نحن حقوق الاخرين و نسمح لمن لهم اغراض اخري استخدام هذه القوانين الجديدة كقميص عثمان ... فالاولي لنا احترام انفسنا و بالتالي احترام الاخرين ... و هذا الكلام لست انت المقصود به كشخص و لكنني اتحدث عن الموضوع كقضية عامة... لانني قد لاحظت ذلك بنفسي ... فكثير من الشكاوي كانت لها ابعاد شخصية ... اكثر منها ابعاد عامة... و لك مجددا الود و الحب و التقدير.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2005, 04:37 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2005, 08:57 AM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    UP till I come later. Up UP for the democrats to cast
    their views and defend human rights
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 01:15 AM

محمد ابراهيم قرض

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1871

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    الأخوة الأعزاء ...
    كل من يرى فتحي-و لو من بعيد-يجزم أنه أمام فتاة (خطيرة) الأنوثة ... اليد مفدوعة ، و الوقفة مفنوسة ، و المشية تقول يا أرض أحفظي ما عليك ... و الصوت رقيق و ناعم لا يصدر إلا من فتاة ممعنة في الغنج و الإغواء و لقد حفظ من الكلام المقفى ما يطرب البعض و يزيد من إستياء البعض الآخر !!!......

    كل (البشر) و على رأسهم أسرته أسرته يحتجون على هذه الأمر ما عدا صاحبنا فتحي ... فهو لا يستطيع إلا أن يكون هو .... هذه هي (تركيبته) التي فطر عليها و لا يملك إلى تغييرها سبيلا ... جرب في مرات عديدة أن (يسترجل) شوية و لم يفلح !!! ... هوايته المفضلة التشبث بكل ما من شأنه أن يعزز و يرسخ من هذه الحالة التي وجد نفسه عليها ... و كلما أعلنت حالته عن نفسها بوضوح و أصبحت أكثر سفورا كلما زاد ارتياحه و إن كان لا زال يطمع في المزيد !!!!

    أكاد أجزم لكم أحبائي أن فتحي و أمثاله هم حالة جينية مستفلحة لا يمكن كبح جماحها و السيطرة عليها مهما بلغ رفض المجتمع لها ... و لكم أن تنزفوا مدادكم و فتحي لن يكون غير فتحي !!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-03-2005, 05:16 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2005, 05:02 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2005, 10:07 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 03:41 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 03-06-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 05:41 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 16-08-2004
مجموع المشاركات: 15927

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    البرير ود خالنا سماعين

    تحياتى..

    الحاقا لمداخلتى السابقة اضيف الاتى::

    أؤيدك فى ان الشذوذ الجنسى لم يبدأ مع هذا النظام

    ولكن يا اخى هناك مؤشرات محددة لانهيار المجتمعات وانحطاط الحضارات..

    مثلا::

    انتشار الشذوذ الجنسى والدعارة

    والجرية والانتحار وكافة انواع الانحرافات دليل على انهيار قيم ذاك المجتمع...

    وهذا ما يحدث فى السودان اليوم..

    هل لاحظت ارتفاع نسبة الانتحار بين الشباب؟

    هل لاحظت انتشار الدعارة ,المقنعة والعلنية؟

    هل لاحظت ارتفاع الجريمة بكافة اشكالها؟

    هذه امور وبلا جدال دليل على انهيار البرنامج الحضارى للانقاذ..

    وليتها تركت الشعب فى حاله

    فقد كان الحال افضل بكثير..

    ثم الم تسأل نفسك عن حكاية الاعتداءات الجنسية فى مناطق الحروب؟

    و لكل الاعمار؟!

    وللرجال والنساء؟!

    هذه هى الظاهرة التى لم يتعود عليها السودان فى تاريخه القديم والحديث

    وهذه هى احدى اسباب انتشار هذه العادة البغيضة...

    تحياتى..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 07:31 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 12-04-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    UP UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 08:39 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: من القضايا المسكوت عنها في السودان ... الشذوذ الجنسي عند الجنسين (Re: برير اسماعيل يوسف)

    كتبنا في الرد علي ز ول الذي يشيد ويؤيد النظرية الأقتصادية الرأسمالية
    الغربية دون أن يعلن الأخذ بالشق السياسي للنظرية الليبرالية وآنما
    يحاول جاهدا ربطه بحرية البغاء والزواج المثلي ويريد أن هذه
    الليبرالية خذوها كلها أو أتركوها دون أن يعي أن نفس الآمر سوف يوجه
    له بمنطقه هذا أي مادمت يازول تأخذ الشق الاقتصا دي والرأسمالية
    فعليك أن تأخذ بالشق السياسي و والحريات العامةوالتعددية قلنا
    Quote: كتب زول بن زول

    Quote: أخونا كمال سلامات يا زول - كنت مختفى وين شكراً على السؤال
    لكن إنت ما قالو ليك القصة ما بتتقسم و أى تقسيم هو بالتأكيد مخل و قد يؤتى
    بنتائج مضرة
    أولا من يقول لي أن القصة مابتتقسم?
    Quote: ومن أتيت أنت بنظرية عدم التقسيم هذه ?
    يا عزيزي الليبرالية ليست دوغما أويدولجيا صماء تدعي معرفة كل شئ
    والأجابة علي كل سؤال والأخذ الحرفي بكل مافيها بصورة حرفية
    المذاهب الليبرا لية لا تتحرج في أبداء مابينها من أوجه خلاف
    ولكن دعني أسألك علي سبيل السجال أن كنت تظن أن القضية لاتنقسم
    لماذا تأخذ بالنظرية الرأسمالية وتشيد بها ولا تأخذ بالشق السياسي
    للمذهب الليبرالي "?/
    المبادي الليبرالية المتمثلة في الحريات العامة والتعددية وحقوق الأنسان وتداول السلطة لاتعني بالضرورة الأخذ بالشق الأجتماعي و النقل
    الحرفي أو الأيمان بقضايا مثل البغاء وبيع الجسد وغيرها من القضايا
    الخلافية في الغرب نفسه وبين مدارس الليبرالية !~!
    أن المحاولة لربط الحريات السياسية بحرية بيع الجسد مثلا ما هي
    محاولة لأبتزال المفاهيم الأنسانية ومحاولة للتذاكي لتجميل وجه الشمولية والأحادية
    حاشية لا يتحرج الأسلامو ييون بالأخذ بالنظام الرأسمالية الغربية وتحرير
    الأقتصاد وأقتصاد السوق والخصصة وتطبيق أقتصاد السوق من دون توفير
    وكفالة الضمانات الأجتماعية كمجانيةالعلاج والتعليم المدرسي
    يطبق الأنقاذييون ذلك ولك حينما يأتي الدور للحديث عن الحريات والديموقراطية يلجاء الأسلامويون لدمغ هذه المفاهيم بالأستلاب والتغريب
    وبأنها غريبة علي مجتمعنا وقيمه الدينية ممايوضح سياسة الكيل بمكيالين
    عند هولاء
    ختاما يصبح أمر وضوح رأئك حول الديموقراطية والحريات العامة
    والدين والدولة قضية ملحة يازول بن زول حتي يكون الحوار علي المكشوف

    كمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de