أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 02:14 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة انتهاكات شرطة النظام العام السودانية
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-08-2010, 09:01 PM

عبد القادر حسن الحبيب

تاريخ التسجيل: 03-05-2010
مجموع المشاركات: 355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام

    أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام
    البداية:
    القاعدة تقول: لا يوجد مجتمع( محافظ) مائة بالمائة، كما لا يوجد مجتمع (متحلل) أو غير محافظ مائة بالمائة.
    بعض الظواهر يمكن إن تنزوي في مكان ضيق ولا تتأثر بها أو تتعرف عليها إلا فئة قليلة حتى لو أصبح العالم قرية حقيقية وليس قرية كونية، ولكن الشاطر من يسخر الإعلام الاجتماعي لخدمة أجندته، ويستغل غفلة الوزير المشغول بالقضايا الكبرى!!!، وطيبة المتحرين في أقسام الشرطة والمحاكم الذين يتبرعون بالمعلومات مع العلم إن للشرطة ناطق رسمي واحد!!!، فمن هذه( الدار) وبين ( الحياة والناس) تحكى (حكايات) وتروى (الأسطورة).
    مدخل مختصر:
    السودان بلد محافظ
    السودان بلد متسامح
    المرأة السودانية محافظة ومحتشمة، وتتفق في هذا الرأي كل التيارات السياسية الرئيسية( وطنية وإسلامية ويسارية)
    الكل يرفض التبرج والتبذل ويعتبر ذلك انحرافا عن القيم الدينية والاجتماعية السائدة في المجتمع .
    العالم أصبح قرية صغيرة وتأثيرات العولمة عبر الفضائيات والاتصالات والانترنت تأثر في المجتمع سلبا وإيجابا.
    الناس يحبون الحرية لان أمهاتهم ولدنهم أحرارا، والحرية كالهواء، شخصية أو فكرية أو سياسية، ولكن داخل هذه الحرية عنوان كبير اسمه المسؤولية، والحرية لا تعني الفوضى وتجاوز الثوابت المتفق عليها مجتمعياً.
    الأيادي الخفيفة:
    جهات منظمة ذات أجندة سياسية وفكرية واقتصادية تقف خلف هذه الظواهر والاحتفالات بغرض تغيير وجه السودان القديم كما يسمونه، وليس بالضرورة إن تكون هذه الجهات سودانية صرفة وربما كانت هناك جهات أجنبية، وعلما الحضارات يقررون إن التغيير يبدأ من خلال تغيير القيم الاجتماعية.
    الكمين(الفخ):
    كلما قام هؤلاء الشباب الباحثون عن المتعة والإثارة والرفاهية والحرية الشخصية بعمل مخالف لقانون النظام العام قامت الشرطة بمعاقبتهم عن طريق إيقاف النشاط مصحوب بالتوقيف والاستجواب والتحري ثم التقديم للمحاكمة وفقا للقانون فتفسد عليهم متعتهم ،وتزيد على السودان مساحات العداء.
    ويبدأ دعاة التغيير في عمليات التوثيق والرصد والإحصاء للإحداث التي قاموا هم بصنعها ثم تسببوا في نشرها عبر وسائلنا الإعلامية الغبية أو الغافلة أو المستفيدة، والاستفادة هنا ليست مادية فقط، فبعض هؤلاء يحبون الإثارة لذاتها، وبعضهم مريض نفسياً وفاسد أخلاقيا ويتمنى إن يصبح المجتمع كما يتمنى، وبلا شك إن بعضهم مستفيد سياسيا وفكريا.
    والنتيجة :
    إقناع المجتمع الدولي المقتنع أصلا والذي لن يرضى عن الحاكمين في السودان حتى يتم إلغاء قوانين سبتمبر1983 المستمدة من الشريعة الإسلامية مع إلغاء كل المظاهر الإسلامية في السودان، وحتى نتبع ملتهم.
    ولكن أيضا المجتمع الدولي يعلم حتى الآن إن الذين يحكمون السودان الآن ( إسلاميون وسطيون ومرنون).
    وهذه الأيادي الخفية تريد إن تقول (لا) هؤلاء متزمتون وطالبانيون والدليل:
    1.التغول على الحريات الشخصية ودس أنفسهم في كل صغيرة وكبيرة كأنهم أوصياء.
    وما قصة بنطلون لبنى، والقبض على أعضاء حفل الأزياء بالنادي العائلي عنكم ببعيد
    ثم أخيرا الحفل الراقص في صالة امدرمان.
    2. إن الذين يذهبون لتنفيذ القانون ضد هذه الممارسات (هم اشد جوعا من غيرهم)، وما القانون إلا مجرد لعبة بأيديهم.
    والحل:
    الحل في القانون وفي تنفيذ القانون ولكن بطريقة شرعية فلا يؤخذ احد بشبهة ولكن بالدليل البين القاطع الذي لا يقبل التحريف أو التأويل، وبطريقة حضارية فنحن نعيش في مجتمع مدني راقي ومتسامح تتنوع وتتمازج فيه الثقافات والأديان والأعراق، وبطريقة إنسانية فلا ينفذ ( فرد الشرطة القانون) وكان بينه وبين المتهم عداوة شخصية.
    لماذا ندافع عن القانون: لان كل الدول المتحضرة والتي تحترم نفسها لا تسمح بكثير من السلوكيات التي يتضرر منها الآخرين فعندهم.
    - غير مسموح بالقيادة في حالة سكر.
    - وغير مسموح باللبس الشاذ في الأماكن العامة ومكان العمل، وتم رفد موظفة أمريكية من شركة لأنها أثارت زملاءها وجعلتهم يرمقونها بنظراتهم غادية ورائحة.
    - ولكل دولة من هذه الدول ( المتحضرة) مسموحاتها وممنوعاتها، ولكن الفرق بيننا وبينهم إنهم يعرفون كيف ينفذون ويطبقون القانون.
    عبد القادر حسن الحبيب
    صحفي
    الخرطوم
    [email protected]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-08-2010, 11:26 PM

الشفيع وراق عبد الرحمن
<aالشفيع وراق عبد الرحمن
تاريخ التسجيل: 27-04-2009
مجموع المشاركات: 11864

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد القادر حسن الحبيب)

    Quote: لماذا ندافع عن القانون: لان كل الدول المتحضرة والتي تحترم نفسها لا تسمح بكثير من السلوكيات التي يتضرر منها الآخرين

    أحسنت يا عبد القادر
    قراءة جيدة من زاوية مغايرة
    تستحق الوقوف والمحاورة والنقاش

    لي عودة بمشيئة الله
    دمت بعافية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:09 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: الشفيع وراق عبد الرحمن)

    نعم لالغاء قوانين الشريعة الاسلامية لانها غير صالحة لحكم السودان
    ___
    دا مبدأ
    بعد داك بنقول ليكم
    انتو لا بتحكموا بالشريعة ال انحنا ما بنها (كطريقة حكم ) دي ولا حاجة
    انتو بتحكموا بقوانين السفاح المجرم الشاذ المجرم و المطارد دوليا وعصابته
    وقصدكم اذلال المواطنين والمواطنات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:21 AM

معاوية عبيد الصائم
<aمعاوية عبيد الصائم
تاريخ التسجيل: 09-06-2010
مجموع المشاركات: 22498

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    كلامك صاح

    انا اشك فى بعض الايادى
    1 ايدى اطفال المايقوما

    2 ايادى فقراء دار فور

    3 يد المدعو طارق اللمين

    4 يد ست الشاى داخل بيت الفنون والتى تمتلك 55 يد

    5 ويد المد عو عبد المنعم سلمان

    6 وكل لعيبة كرة اليد فى البلد

    وزى ماقال الشاعر يد فى يد تطلبن البلد المذكور

    معاوية عبيد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:27 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: معاوية عبيد الصائم)

    المدعو معاوية
    كل شي ولــ يدي
    خلي يجربو الرجل نربت يداهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:25 AM

cantona_1
<acantona_1
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6837

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    Quote: عبد القادر حسن الحبيب


    والله كلامك كلام عقل يا أستاذ وياريت الناس تستمع لصوت العقل قبل العاطفة.
    لكن حكاية عايرة وأدوها سوط وما معروف منو صاحب السوط دي هي المشكلة العويصة الما لاقين ليها حل.

    يجب تطبيق القانون بحرفية ولكن بمساواة. يجب أن تأخذ الأسر دورها في التربية والتوعية.
    ما زال السودان بخير. وبكل المقاييس ما يحدث في الخرطوم لا يمثل السودان فالخرطوم هي سدس سكان السودان. وشرهم يجب أن يقف عندهم لا يتجاوزهم إلى حدود أخرى مثل تعميم التي قالت أن 75% من بنات السودان كذا وكذا. وقدمت تبريراً لتعميمها بما يسمى العذر الأقبح من الذنب.

    (إنك لن تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء). صدق الله العظيم


    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:38 AM

معاوية عبيد الصائم
<aمعاوية عبيد الصائم
تاريخ التسجيل: 09-06-2010
مجموع المشاركات: 22498

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: cantona_1)

    الاستاذ كباشى

    مساء الخير

    يعنى هسه كشة الشباب من بيت الفنون

    نموذج!!!!!!!!!

    مفروض اسرهم تعيد النظر فى تربيتهم ولا كيف ؟


    وبالمرة اشرح لى فكرة تطبيق القانون بحرفية ؟

    تسلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 00:59 AM

cantona_1
<acantona_1
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6837

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: معاوية عبيد الصائم)

    معاوية عبيد الصائم

    Quote: مفروض اسرهم تعيد النظر فى تربيتهم ولا كيف ؟


    وبالمرة اشرح لى فكرة تطبيق القانون بحرفية ؟


    أقصد التربية من قولة تيت. توري عيالك العيب والحرام والممكن والواجب والمستحيل والخطوط الحمراء في التعامل مع الغير وهلم جرا. لأن التعليم في الكبر كالنقش في البحر.

    بالنسبة لحرفية القانون: لو قبضوك إنت يطبقوا القانون. ولو قبضوني انا يفكوني ساكت. مش حلوة دي.

    بهدوء يا أخ معاوية صدقني وهذا ما عايشته: لو أقامت اسرة من جبال النوبة حفلة زواج في الحاج يوسف أو أمبده وامتد الحفل حتى الساعات الآولى من الصباح مافي ود مقنعة من ناس النظام العام بيصل لعندهم ويتكلم معاهم. وهذا ينطبق على حفلات الإخوة من الجنوب. ما في زول بقربهم. وعليه هم مطبقين القانون بالحرفية القلتها ليك فوق.

    لو وريتهم العين الحمراء بتخارجوا لأنهم عارفين ما معاهم حق. وكان إتبهدلت قدامهم بتموا فيك الناقصة.

    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:07 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: cantona_1)

    طيب لو هسع دايرين نطبق كلامك الوهمي دا عليك
    نربيك كيف ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:11 AM

cantona_1
<acantona_1
تاريخ التسجيل: 04-01-2003
مجموع المشاركات: 6837

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    عبد المنعم سليمان

    Quote: طيب لو هسع دايرين نطبق كلامك الوهمي دا عليك
    نربيك كيف ؟


    التربية خشوم بيوت.. نحن رضعناها مع الحليب... العيب والحرام... الواجب والمستحيل.
    ولآننا تربينا في مجتمعات ريفية معافاة من أمراض العصر وفي زمن كان جوز الحمام فيهو 3، والكيلو 3 أرطال، السجوك بالمتر والحليب بالتُمنة والسمن بالقزازة. كنا نعرف كوعنا من بوعنا.

    لكن ناس الفول المصلح والبوش وفتة الكوارع وحاجات تانية حامياني محتاجين درس عصر عشان يعرفوا العرفناه نحنا زمن الحاكم العام والسكرتير الإداري. ودعوات سيدي عبد الرحمن المهدي.

    كفاك ولا أزيدك؟


    (العوج راي والعديل راي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:15 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: cantona_1)

    واااااضح
    بدليل انك مؤيد لامير المؤمنين عمر البشير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:21 AM

معاوية عبيد الصائم
<aمعاوية عبيد الصائم
تاريخ التسجيل: 09-06-2010
مجموع المشاركات: 22498

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    هووووى يا منعم

    احفظ المقامات!!!!!!!!!

    اسمو الامير الاسد امين شئون العباد فى كافة البلاد!!

    ماتلخبط الالقاب ؟

    اوووووووووووزن القابك !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:30 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: معاوية عبيد الصائم)

    حاضر يا معاوية
    وكان بهدي ليه شعر فوق البيعه :

    ضوق الزرة يا عمر اب جضوماً جامبو
    يا البِعتَ البلد للصافي جعفر ورامبو
    ترتع في البلد يا العوقة ترقص بامبو
    خليهو الرقيص الليله جاك اوكامبو
    *****************************

    جاك زولا عديل لاعندو خوف لا رمه
    برطعت وفعايلك شاتَرَن يا الرمه
    بالخلعه انهجمْ والكون لقيتو ضُلُمّه
    في محل اللباس آ الشوم لبست العمه
    *****************************

    خلي العرضه في نص الحريم والهزه
    جاك اوكامبو بالاحكام يجزك جزه
    راح الدرب عليك ودخلت في طيــــــــــــــــــز وزه
    انفاسك عِلَتْ وعرَق جعبتـــــــــــــــــك نزَّ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:31 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    جقي جقي with it
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2010, 01:35 AM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    منك اللحن ومنا النشيد يا معاويه ....
    هههههههههههههههه

    (عدل بواسطة عبد المنعم سليمان on 03-08-2010, 01:40 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-08-2010, 09:10 AM

عبد القادر حسن الحبيب

تاريخ التسجيل: 03-05-2010
مجموع المشاركات: 355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    كتب الشفيع وراق:
    Quote: حسنت يا عبد القادر
    قراءة جيدة من زاوية مغايرة
    تستحق الوقوف والمحاورة والنقاش

    لي عودة بمشيئة الله
    دمت بعافية


    عزيزي الشفيع لك التحية والشكر.

    في احيان كثيرة لا تكون المشكلة في القانون الذي يتعرض لكثير من (اللت والعجن) قبل اجازته، وبخاصة القوانين الوطنية، ولكن المشكلة دائما في( الاشاوس) الذين ينفذون هذا القانون لاهداف سياسية أو شخصية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-08-2010, 01:58 PM

محمد على حسن
<aمحمد على حسن
تاريخ التسجيل: 26-01-2007
مجموع المشاركات: 4755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد المنعم سليمان)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-08-2010, 02:32 PM

أيوب خليل
<aأيوب خليل
تاريخ التسجيل: 01-07-2008
مجموع المشاركات: 3223

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: محمد على حسن)

    من الطبيعي أن يبقي قانون النظام العام وغيره من القوانين التي تحمي المجتمع وأخلاقياته والحفاظ على أبناء وبنات الشعب السوداني من الفساد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-08-2010, 02:39 PM

وائل فحل

تاريخ التسجيل: 29-11-2007
مجموع المشاركات: 1426

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: محمد على حسن)

    Quote: الحل في القانون وفي تنفيذ القانون ولكن بطريقة شرعية فلا يؤخذ احد بشبهة ولكن بالدليل البين القاطع الذي لا يقبل التحريف أو التأويل، وبطريقة حضارية فنحن نعيش في مجتمع مدني راقي ومتسامح تتنوع وتتمازج فيه الثقافات والأديان والأعراق، وبطريقة إنسانية فلا ينفذ ( فرد الشرطة القانون) وكان بينه وبين المتهم عداوة شخصية.
    لماذا ندافع عن القانون: لان كل الدول المتحضرة والتي تحترم نفسها لا تسمح بكثير من السلوكيات التي يتضرر منها الآخرين فعندهم.



    كلام سليم ..
    شخصيا اعتقد ان المشكلة ليست في ( فكرة ) وجود قانون النظام العام ... المشكلة في طريقة تطبيقه ، و(بعض) من يطبقه ..
    ...
    المشكلة ان الدولة ( لا) تولي مسألة النظام العام الاهمية التي يعتقدها الكثيرين .. بينما يأخد الجميع موضوع النظام العام بإعتباره سياسة دولة ...
    إلغاء ( النظام العام ) من اساسه معناه الفوضى ... والفوضى لا مكان لها في مجتمع يريد ان يكون ( متحضرا ) ..
    مسألة النظام العام موجودة في معظم دول العالم تقريباً ..حتى الدول الاوربية .. ولكن تختلف المسميات .. وطريقة التنفيذ .. والطبيعة الثقافية لكل مجتمع .. ولكن نقطة الإتفاق بين كل هذه القوانين في جميع الدول هي ( الحفاظ على أمن المجتمع من ممارسات بعض افراده التي قد تكون انتهاكاً لحقوق افراد آخرين في ممارسة حياتهم بشكل طبيعي ) ..
    ....
    في السودان ، مثلاً، ليعرف الشرطي اذا كنت في حالة سكر ام لا يكتفي فقط بــ ( شم ) أنفاسك ، وطبعاً هذه طريقة مضحكة لقياس السكر، وتفتح الباب للاجتهادات ، فلماذا لا تعتمد الدولة نظام قياس الكحول في الدم ؟

    الحل ؟
    ربما إعادة تقييم شاملة للقانون وطريقة تنفيذه، وتدريب العناصر التى تنفذه مع مراعاة اختيارهم بناء على معايير عالية.
    .............


    الحديث عن طالبان وقوانين الشريعة حديث مضلل . لا توجد اي مشكلة في القوانين الاسلامية اذا تم تطبيقها كما يجب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2010, 11:22 AM

عبد القادر حسن الحبيب

تاريخ التسجيل: 03-05-2010
مجموع المشاركات: 355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: وائل فحل)

    Quote: بريطانية في دبي تخلع ملابسها ردا على عربية انتقدت قلة حشمتها



    ليست المرة الاولى التي تجري فيها احداث مماثلة مع اجانب في دبي

    قالت الشرطة في دبي انها اعتقلت لوقت وجيز امرأة بريطانية تجولت في مركز تسوق مول دبي الكبير المصنف 5 نجوم بزي السباحة (بيكيني).

    وقال مسؤول في الشرطة ان خلع البريطانية ملابسها جاء بعد ان تقدمت منها مواطنة اماراتية محافظة انتقدت زيها غير المحتشم، فما كان من البريطانية الا ان خلعت ملابسها الخارجية متابعة تسوقها في المول بزي السباحة قبل ان يأتي موظفو امن المركز ويحتجزونها بانتظار وصول الشرطة.

    ونقلت بعض التقارير عن شهود عيان ان الامرأتين تبادلتا الشتائم وسط مئات المتسوقين الذين كانوا في المكان.

    ونقلت وكالات الانباء عن مصدر في شرطة دبي لم يشأ الافصاح عن هويته ان "البريطانية كانت ترتدي بلوزة بفتحة صدر واسعة، وكان معظم ساقيها ظاهرا للعيان. فرأتها امرأة عربية وراحت تنتقدها ما ادى بالبريطانية الى خلع ملابسها الخارجية، وانتهى الأمر بكلتيهما في مركز الشرطة".

    من جهتها، أشارت وسائل الإعلام البريطانية الى أن دبي، التي تستقبل حوالى مليون سائح بريطاني في العام، وعلى الرغم من تساهلها في هذا المجال مقارنة مع امارات وبلدان خليجية اخرى، لكنها اعتقلت وحاكمت عددا من البريطانيين على مدى العامين الماضيين بتهم الاخلال بمعايير الآداب العامة.

    حادثة سابقة
    وتأتي هذه الحادثة بعد وقت قليل من قضاء البريطاني أيمن نجفي وصديقته شارلوت آدامز شهرا في السجن بعد ان تبادلا القبل في أحد المطاعم في دبي، على الرغم من اصرارهما امام المحكمة على ان ما اتهموا به ليس صحيحا اذ ما جرى بينهما لم يكن أكثر من قبلة على الخد.

    وكانت الشرطة قد اعتقلت آداوز ونجفي بعدما ادعت امرأة عربية في المطعم الذي كانا فيه على شاطى الجميرة أنها رأتهما وهما يتبادلان القبل على الشفاه.

    ولكن، وبالاضافة الى الحكم بالسجن عليهما، اجبر نجفي وآدامز على دفع غرامة قدرها 280 دولارا لكل منهما لظهورهما في مكان عام وهما تحت تأثير الكحول


    لهذه الاسباب وغيرها ندافع عن قانون النظام العام في السودان مع احتفاظنا براينا في الافراد والجهات التي تقوم بتنفيذه.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2010, 04:18 PM

عاصم الحاج
<aعاصم الحاج
تاريخ التسجيل: 16-11-2006
مجموع المشاركات: 679

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد القادر حسن الحبيب)



    هــل نحـــن نمنــح المترصــدين بنــا هدايا مجانيـــة لتعنيهم علي تشــوية صورو الإسلام و تهديد أمننا الإجتماعي

    نعــم للنظــام لا للسطــة المطلــقة

    نعــم للنظــام تحت القــانون






    اقتباس: "كوني جاهزة على الفور عندما تدخلين غرفة النوم، و بينما النظافة النسائية شيء مهم الا أن زوجك لا يجب أن ينتظر دوره للدخول الى الحمام كما ينتظر الدور لركوب القطار، و مع هذا احرصي أن تكوني متألقة و بأفضل صورة، و إذا كنت بحاجة لوضع الكريمات على وجهك أو لفائف الشعر فلا تفعلي ذلك حتى ينام زوجك لأن هذا المنظر قد يكون مرعبا في آخر الليل، و يجب عليك في حال أراد زوجك ممارسة العلاقة الزوجية أن تتذكري عهودك الزوجية التي قطعتيها على نفسك عند الزواج و أن تلتزمي بطاعته، و إذا كان زوجك يريد أن ينام بعدها فورا فليفعل و لا تضغطي عليه لمزيد من الحميمية و اعلمي أن رغبات الرجل أهم من رغبات المرأة، و لا تنسي شكره و لو بتنهيدة مصطنعة على إرضاءك، و كوني مطيعة حتى لو اقترح زوجك أي ممارسات شاذة، و حتى و لو لم تقبلي اكتفي بالصمت فقط، و بعدما ينام زوجك يمكنك أن تتابعي الاعتناء بنفسك، و احرصي أن تضعي المنبه لتستيقظي قبله صباحا ليكون الفطور و الشاي جاهزان عند استيقاظه" اتتهى الاقتباس
    من السهل في عالم الصور النمطية الذي يصور العرب و المسلمين كأناس من القرون الوسطى إلصاق هذا النص المقتبس بهم باعتبارهم كائنات بدائية تعامل المراة كالجارية التي وجدت لخدمة الرجل و إبهاجه، و بالرغم من تعاقب الزمان و اتصال الغرب بالشرق في ظل القرية الكونية الا أن الصورة التي صنعها المستشرقون عن العرب كبهائم متناسلة في الصحراء تقضي حياتها ركضا وراء شهوات البطن و الفرج ما زالت سائدة و متداولة، أما صورة النساء فكانت محصورة في أجسام شبقة محبوسة وراء جدران الحرملك ملفوفة بالحرير، منقوعة بالورد و البخور تنتظر يوما أو ليلة أو ساعة فرج أو إشارة من سيد البيت
    و لم يقتصر التضليل على الغرب فقد ركب بعض العرب موجتهم و مالوا مع رياحهم، و رددوا نفس إسطوانتهم المشروخة عن طغيان المجتمعات الذكورية العربية، و استضعاف و مهانة نساء العرب، فها هو نزار قباني يدس السم في الدسم، و ينظم الباطل بثوب الحق و النصح و الحرص فيقول في إحدى قصائده:

    قضينا العمر في المخدع

    و جيش حريمنا معنا

    و صك زواجنا معنا

    و صك طلاقنا معنا

    ليالينا موزعة

    هنا شفة

    هنا ساق

    هنا ظفر

    هنا إصبع

    تمتعنا بما ملكت أيماننا

    و عشنا من غرائزنا بمستنقع

    و لم نذكر سوى المضجع

    أما المفاجأة الكبيرة فهي أن الاقتباس الأول مترجم من كتاب مدرسي عن الثقافة الجنسية دُرس في بريطانيا في الستينات، و بريطانيا و غيرها من الدول الغربية ينظرون إلينا شزرا و ينتقدون حياتنا الأسرية و حقوق المراة عندنا، و يفصلون المعاهدات و الاتفاقيات على مقاسهم لمعالجة أخطاءهم و خطاياهم ثم يحاولون إلباسها لنا قصرا و أن كانت لا تناسبنا شكلا و لا مضمونا
    المرأة عندهم إذن كانت أداة بيد الرجل يفعل بها ما يشاء فلا حقوق زوجية و لا مالية و لا ميراث و لا طلاق عندما تستحيل الحياة و لا حقوق مواطنة، و لذا كانوا بحاجة الى التحرر و حتى الثورة على الدين الذي ساهم في حرمانهن من أبسط الحقوق الانسانية، فالمرأة الغربية عانت من ظلم و تهميش الكنيسة لها و كان القديس بولس يقول "ليصمت نساؤكم في المعابد لأنهن ليس ماذونا لهن أن يتكلمن بل يخضعن كما يقول الناموس"
    و بالرغم من الانجاز الظاهري للمراة في الغرب الا أنهن ما زلن يعاملن كسلعة تستخدم في الترويج لكل شيء و في الإسقاط اللأخلاقي
    و بمقابل تلك النصيحة المدرسية للمرأة الغربية التي تميل ميلا واضحا لمصلحة الرجل دون أي اعتبار للمرأة نجد نصيحة أكثر توازنا قدمتها امرأة أعرابية هي أمامة بنت الحارث المعروفة بالفصاحة و سداد الرأي لابنتها ليلة زفافها فيها من ألوان الحكمة و فن التعامل و فهم الفطرة البشرية قالت فيها: "لو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى أبيها لكنت أغنى الناس عنه، و لكن النساء للرجال خُلقن و لهن خُلق الرجال" فالمراة في وصيتها طرف مهم، و هي تنصحها بصحبة زوجها بالقناعة، و مفهوم الصحبة له ظلال من الألفة و حسن العشرة و مراعاة المشاعر و الديمومة مفقودة تماما في الوصية المدرسية حتى في النص الانجليزي الذي يبدو كلائحة من الأوامر تقول افعلي و لا تفعلي
    و قد يتحسس البعض من اختيار الألفاظ في قول الأعرابية: "كوني له أمة يكن لك عبدا" و يغفل عن مضمون المساواة المتحقق في المعاملة بالمثل، و مجازاة الإحسان بالإحسان من الرجل للمرأة و من المراة للرجل
    و أفضل منها ما جاء في حسن المعشر و آداب الفراش في الإسلام الذي يسمو بالعلاقة الزوجية فوق حدود الجسد ليتحصل بها سكينة الروح و طمأنينة القلب و خمود نار الشهوة، و قد نبه رسول الله صلى الله عليه و سلم صراحة على المودة و الرحمة في العلاقة الزوجية فجاء في الحديث" لا يقعن أحدكم على امرأته كما تقع البهيمة، و ليكن بينهما رسول، قيل: و ما الرسول؟، قال: القبلة و الكلام" و كلما ترفق الزوج و تجمل كان ذلك أليق بالمقام و أطيب للنفس و أوفى للأجر فقد جاء في الحديث" اغسلوا ثيابكم و خذوا من شعوركم و استاكوا و تزينوا و تنظفوا فإن بني إسرائيل لم يكونوا يفعلون ذلك قزنت نساؤهم" و قال ابن عباس" إني أحب أن أتزين لامرأتي كما تتزين لي" ، كما و جعل الاسلام إحسان الزوج الى زوجته في هذا الموضع تحديدا إحسان الى ذات نفسه فقال تعالى "و قدموا لأنفسكم" فأصبحت نفس الزوج و الزوجة نفسا واحدة متآلفة مؤتلفة، و جعل كذلك للمراة نصيبا من هذه العلاقة كما للرجل فنهى الرجال أن يتعجلوا حتى تقضي الزوجة خاطرها، فالعلاقة الزوجية إحصان و إعفاف للطرفين لا للرجل دون المراة، و فتح الاسلام باب الحلال أمام الزوجين لما يجد من طرق و وسائل و فنون و ضيق باب الحرام في الإتيان في الدبر و أثناء الحيض، و لا يجوز للزوجة أن تطيع زوجها في الممارسات الشاذة فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق
    و نهض الاسلام بالحياة الزوجية بشكل متكامل و لم يجعلها مقصورة على الفراش، فجاء في الحديث أن "الرجل إذا نظر الى امرأته و نظرت إليه نظر الله إليهما نظرة رحمة، فإذا أخذ بكفها تساقطت ذنوبهما من خلال أصابعهما" ، و ندب الرسول بفعله الى مساعدة الأهل في البيت حيث كان صلى الله عليه و سلم يبقى في خدمة أهله الى أن تحضر الصلاة، و أوصى بالصبر على النساء و احتمال غضبهن و مداراته بالحسنى فكان إذا غضبت زوجته وضع يده على كتفها و دعا " اللهم اغفر ذنبها و أذهب غيظ قلبها و أعذها من الفتن"
    لقد سمت الشريعة بمعاملة المراة الى آفاق الكمال و الإحسان، و قد صدق الكاتب هادي المدرسي إذ قال" لا يمكن أن يخلق الله الرجال في أرحام النساء ثم يجعل لهن كرامة دون كرامتهم"، و لكننا مع هذا نجد الطلاق و العنف الأسري و الظلم في ازدياد مطرد في مجتمعاتنا العربية و الاسلامية فيأتينا سوط من الخارج يحاول أن يسيرنا كالقطيع في طريق لا تستقيم عليه خطواتنا
    إن من يظلم المرأة أو يضربها أو ينتقص من حقوقها هو الملوم الأول في الانتقاص من الشريعة و التحول عنها، فالعالم يحكم على الإسلام بتصرفات المسلمين و لا يفصل بينهما، و الدين كامل و لكن للأسف السفراء لا يحسنون تمثيله

    =============================

    العـــدل أســاس الملـــك

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2010, 04:18 PM

عاصم الحاج
<aعاصم الحاج
تاريخ التسجيل: 16-11-2006
مجموع المشاركات: 679

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أيادي خفية تحاول طلبنة السودان والفخ الذي يتم نصبه لشرطة النظام العام (Re: عبد القادر حسن الحبيب)



    هــل نحـــن نمنــح المترصــدين بنــا هدايا مجانيـــة لتعنيهم علي تشــوية صورو الإسلام و تهديد أمننا الإجتماعي

    نعــم للنظــام لا للسطــة المطلــقة

    نعــم للنظــام تحت القــانون






    اقتباس: "كوني جاهزة على الفور عندما تدخلين غرفة النوم، و بينما النظافة النسائية شيء مهم الا أن زوجك لا يجب أن ينتظر دوره للدخول الى الحمام كما ينتظر الدور لركوب القطار، و مع هذا احرصي أن تكوني متألقة و بأفضل صورة، و إذا كنت بحاجة لوضع الكريمات على وجهك أو لفائف الشعر فلا تفعلي ذلك حتى ينام زوجك لأن هذا المنظر قد يكون مرعبا في آخر الليل، و يجب عليك في حال أراد زوجك ممارسة العلاقة الزوجية أن تتذكري عهودك الزوجية التي قطعتيها على نفسك عند الزواج و أن تلتزمي بطاعته، و إذا كان زوجك يريد أن ينام بعدها فورا فليفعل و لا تضغطي عليه لمزيد من الحميمية و اعلمي أن رغبات الرجل أهم من رغبات المرأة، و لا تنسي شكره و لو بتنهيدة مصطنعة على إرضاءك، و كوني مطيعة حتى لو اقترح زوجك أي ممارسات شاذة، و حتى و لو لم تقبلي اكتفي بالصمت فقط، و بعدما ينام زوجك يمكنك أن تتابعي الاعتناء بنفسك، و احرصي أن تضعي المنبه لتستيقظي قبله صباحا ليكون الفطور و الشاي جاهزان عند استيقاظه" اتتهى الاقتباس
    من السهل في عالم الصور النمطية الذي يصور العرب و المسلمين كأناس من القرون الوسطى إلصاق هذا النص المقتبس بهم باعتبارهم كائنات بدائية تعامل المراة كالجارية التي وجدت لخدمة الرجل و إبهاجه، و بالرغم من تعاقب الزمان و اتصال الغرب بالشرق في ظل القرية الكونية الا أن الصورة التي صنعها المستشرقون عن العرب كبهائم متناسلة في الصحراء تقضي حياتها ركضا وراء شهوات البطن و الفرج ما زالت سائدة و متداولة، أما صورة النساء فكانت محصورة في أجسام شبقة محبوسة وراء جدران الحرملك ملفوفة بالحرير، منقوعة بالورد و البخور تنتظر يوما أو ليلة أو ساعة فرج أو إشارة من سيد البيت
    و لم يقتصر التضليل على الغرب فقد ركب بعض العرب موجتهم و مالوا مع رياحهم، و رددوا نفس إسطوانتهم المشروخة عن طغيان المجتمعات الذكورية العربية، و استضعاف و مهانة نساء العرب، فها هو نزار قباني يدس السم في الدسم، و ينظم الباطل بثوب الحق و النصح و الحرص فيقول في إحدى قصائده:

    قضينا العمر في المخدع

    و جيش حريمنا معنا

    و صك زواجنا معنا

    و صك طلاقنا معنا

    ليالينا موزعة

    هنا شفة

    هنا ساق

    هنا ظفر

    هنا إصبع

    تمتعنا بما ملكت أيماننا

    و عشنا من غرائزنا بمستنقع

    و لم نذكر سوى المضجع

    أما المفاجأة الكبيرة فهي أن الاقتباس الأول مترجم من كتاب مدرسي عن الثقافة الجنسية دُرس في بريطانيا في الستينات، و بريطانيا و غيرها من الدول الغربية ينظرون إلينا شزرا و ينتقدون حياتنا الأسرية و حقوق المراة عندنا، و يفصلون المعاهدات و الاتفاقيات على مقاسهم لمعالجة أخطاءهم و خطاياهم ثم يحاولون إلباسها لنا قصرا و أن كانت لا تناسبنا شكلا و لا مضمونا
    المرأة عندهم إذن كانت أداة بيد الرجل يفعل بها ما يشاء فلا حقوق زوجية و لا مالية و لا ميراث و لا طلاق عندما تستحيل الحياة و لا حقوق مواطنة، و لذا كانوا بحاجة الى التحرر و حتى الثورة على الدين الذي ساهم في حرمانهن من أبسط الحقوق الانسانية، فالمرأة الغربية عانت من ظلم و تهميش الكنيسة لها و كان القديس بولس يقول "ليصمت نساؤكم في المعابد لأنهن ليس ماذونا لهن أن يتكلمن بل يخضعن كما يقول الناموس"
    و بالرغم من الانجاز الظاهري للمراة في الغرب الا أنهن ما زلن يعاملن كسلعة تستخدم في الترويج لكل شيء و في الإسقاط اللأخلاقي
    و بمقابل تلك النصيحة المدرسية للمرأة الغربية التي تميل ميلا واضحا لمصلحة الرجل دون أي اعتبار للمرأة نجد نصيحة أكثر توازنا قدمتها امرأة أعرابية هي أمامة بنت الحارث المعروفة بالفصاحة و سداد الرأي لابنتها ليلة زفافها فيها من ألوان الحكمة و فن التعامل و فهم الفطرة البشرية قالت فيها: "لو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى أبيها لكنت أغنى الناس عنه، و لكن النساء للرجال خُلقن و لهن خُلق الرجال" فالمراة في وصيتها طرف مهم، و هي تنصحها بصحبة زوجها بالقناعة، و مفهوم الصحبة له ظلال من الألفة و حسن العشرة و مراعاة المشاعر و الديمومة مفقودة تماما في الوصية المدرسية حتى في النص الانجليزي الذي يبدو كلائحة من الأوامر تقول افعلي و لا تفعلي
    و قد يتحسس البعض من اختيار الألفاظ في قول الأعرابية: "كوني له أمة يكن لك عبدا" و يغفل عن مضمون المساواة المتحقق في المعاملة بالمثل، و مجازاة الإحسان بالإحسان من الرجل للمرأة و من المراة للرجل
    و أفضل منها ما جاء في حسن المعشر و آداب الفراش في الإسلام الذي يسمو بالعلاقة الزوجية فوق حدود الجسد ليتحصل بها سكينة الروح و طمأنينة القلب و خمود نار الشهوة، و قد نبه رسول الله صلى الله عليه و سلم صراحة على المودة و الرحمة في العلاقة الزوجية فجاء في الحديث" لا يقعن أحدكم على امرأته كما تقع البهيمة، و ليكن بينهما رسول، قيل: و ما الرسول؟، قال: القبلة و الكلام" و كلما ترفق الزوج و تجمل كان ذلك أليق بالمقام و أطيب للنفس و أوفى للأجر فقد جاء في الحديث" اغسلوا ثيابكم و خذوا من شعوركم و استاكوا و تزينوا و تنظفوا فإن بني إسرائيل لم يكونوا يفعلون ذلك قزنت نساؤهم" و قال ابن عباس" إني أحب أن أتزين لامرأتي كما تتزين لي" ، كما و جعل الاسلام إحسان الزوج الى زوجته في هذا الموضع تحديدا إحسان الى ذات نفسه فقال تعالى "و قدموا لأنفسكم" فأصبحت نفس الزوج و الزوجة نفسا واحدة متآلفة مؤتلفة، و جعل كذلك للمراة نصيبا من هذه العلاقة كما للرجل فنهى الرجال أن يتعجلوا حتى تقضي الزوجة خاطرها، فالعلاقة الزوجية إحصان و إعفاف للطرفين لا للرجل دون المراة، و فتح الاسلام باب الحلال أمام الزوجين لما يجد من طرق و وسائل و فنون و ضيق باب الحرام في الإتيان في الدبر و أثناء الحيض، و لا يجوز للزوجة أن تطيع زوجها في الممارسات الشاذة فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق
    و نهض الاسلام بالحياة الزوجية بشكل متكامل و لم يجعلها مقصورة على الفراش، فجاء في الحديث أن "الرجل إذا نظر الى امرأته و نظرت إليه نظر الله إليهما نظرة رحمة، فإذا أخذ بكفها تساقطت ذنوبهما من خلال أصابعهما" ، و ندب الرسول بفعله الى مساعدة الأهل في البيت حيث كان صلى الله عليه و سلم يبقى في خدمة أهله الى أن تحضر الصلاة، و أوصى بالصبر على النساء و احتمال غضبهن و مداراته بالحسنى فكان إذا غضبت زوجته وضع يده على كتفها و دعا " اللهم اغفر ذنبها و أذهب غيظ قلبها و أعذها من الفتن"
    لقد سمت الشريعة بمعاملة المراة الى آفاق الكمال و الإحسان، و قد صدق الكاتب هادي المدرسي إذ قال" لا يمكن أن يخلق الله الرجال في أرحام النساء ثم يجعل لهن كرامة دون كرامتهم"، و لكننا مع هذا نجد الطلاق و العنف الأسري و الظلم في ازدياد مطرد في مجتمعاتنا العربية و الاسلامية فيأتينا سوط من الخارج يحاول أن يسيرنا كالقطيع في طريق لا تستقيم عليه خطواتنا
    إن من يظلم المرأة أو يضربها أو ينتقص من حقوقها هو الملوم الأول في الانتقاص من الشريعة و التحول عنها، فالعالم يحكم على الإسلام بتصرفات المسلمين و لا يفصل بينهما، و الدين كامل و لكن للأسف السفراء لا يحسنون تمثيله

    =============================

    العـــدل أســاس الملـــك

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de