الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
ما الذي جرى لحسين خوجلي؟
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
الوقفة الاحتجاجية الكبرى بفلادلفيا لدعم العصيان المدنى فى السودان
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-03-2016, 02:38 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة حسن الفكي البشاري(حسن البشاري)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

لاهاي .. سلام !!!

02-28-2007, 07:12 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
لاهاي .. سلام !!!

    هلل الناس ..
    قال البعض ان العدالة تحققت ..
    وقال آخرون ان هارون الذي يعرفونه بريء ..
    وقال فريق ثالث ان تمخضت المحكمة الدولية فولدت فارا ..
    ورد فريق رابع بان ذلك اول الغيث ..
    وقالوا .. وقالوا ..
    الكل يتحدث اما عن المحكمة الدولية او عن القوات الدولية ..
    فريق يهلل .. وفريق يرفض .. وفريق بين بين ..
    لما لم نعد نسمع منذ وقت ليس بالقصير احدا يتحدث عن السلام في دارفور ؟!

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-01-2007, 12:25 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: لاهاي .. سلام !!! (Re: حسن البشاري)

    لماذا ينشغل الناس بالحديث عن المحكمة .. وينسون اساس القضية
    وهي البحث عن السلام وايجاد حل شامل للنزاع ..
    يا هؤلاء انجزوا السلام ووفروا الامن والاستقرار لاهل دارفور اولا .. ثم تعالوا لنتحدث عن المحاكم والعدالة والقصاص من الذين ارتكبوا الجرائم ..
    هذا مقال كتبه الاستاذ محمد الحسن احمد في صحيفة الراي العام اليوم الخميس الاول من مارس يناقش ذات المسالة ولعله يثير نقاشا حول الاولويات في قضية دارفور:
    Quote: لاهاي هل تلهي الجميع عن انجاز سلام دارفور؟
    تحليل سياسي : بقلم احمد محمد الحسن
    اااحمد محمد
    على الارجح ان ازمة دارفور دخلت منعطفاً اكثر تعقيداً بعد ما اعلن المحقق الخاص لمحكمة الجزاء الدولية اتهاما مباشراً للوزير احمد محمد هارون وعلي كشيب الذي وصف بكونه زعيماً للجنجويد. وكان متوقعاً ان تعلن اسماء ايضاً من الجانب الآخر من فصائل التمرد لكن ذلك لم يحدث بالرغم من ان التكهنات التي صاحبت الاسماء المرفوعة منذ اكثر من عام من الامم المتحدة اشارت الى ذلك . بيد ان المحكمة اعلنت في وقت سابق انها لم تأخذ بعين الاعتبار الاسماء التي شملها تحقيق الامم المتحدة وتسلمتها وقتها من كوفي انان الامين الأسبق للامم المتحدة، وانها ستعتمد على التحقيقات التي تجريها هي.
    ومهما يكن من الامر فان ولوج المدعي العام لمحكمة الجزاء الدولية الساحة وفي هذا الوقت بالذات يعني في المقام الاول شحن الاجواء بتوترات في وقت بدأت فيه الآمال تتوافر بامكانية اجراء مفاوضات مع كل رافضي اتفاق ابوجا طبقاً لما رشح من منسوبي الامم المتحدة والاتحاد الافريقي وقمة طرابلس الرباعية الاخيرة. فضلا عن التأكيدات المكررة من الحكومة باستعدادها للتفاوض وعزمها الوصول الى حل وكذلك اعلان الحركات الرافضة عن عزمها الاتفاق في ما بينها على رؤية مشتركة، توطئة للمفاوضات.
    الآن بلا ادنى شك سيفرض موقف المدعي العام اجواء اكثر تباعداً بين الحكومة والمجتمع الدولي من جهة، وبين الحكومة والحركات المتمردة. وبالفعل بدأت الحركات المسلحة تشعر بأنها اخذت تسجل مواقف تحسبها في صالحها ضد الحكومة وسينعكس ذلك في تشددها وربما يؤدي ذلك ببعضها للتراجع عن مسالك التفاوض. واخذت الحكومة طبقاً لتصريحات بعض رموزها ترفع من وتائر الهجوم والاتهامات للمجتمع الدولي.
    لا شك ان القراء يذكرون كيف كان الحال عندما بدأت الامم المتحدة مناقشة فكرة الاستعانة بمحكمة الجزاء الدولية وقتها انصرف المجتمع الدولي بكلياته نحو ذلك الحدث واهملت القضية الساخنة وقتها وهي وقف القتال واحلال السلام، ومضى نصف عام او اكثر والجدل يستعر حول المحكمة والاشاعات تنتشر هنا وهناك حول الاسماء والحكومة تجزم انها لن تسلم لها احداً.
    لقد ضاع اكثر من عام والكل يدور حول المحكمة وتحرياتها وما الى ذلك. الآن دارت الكرة من جديد وحتما سيطول امدها وسيكون ذلك كما حدث في الماضي على حساب الحل الذي حسبه البعض بات قريباً فاذا بالمحكمة تجعله بعيداً مرة اخرى وربما مستحيلاً !
    كذلك الحال فان دخول المحكمة على خط الاوضاع قلل كثيراً من الفرص التي كانت متاحة للمصالحات القبلية والتي كان من شأنها ان تعيد النسيج الاجتماعي للحياة الطبيعية التي كانت سائدة قبل الحرب. وقطعاً لو جاءت المحاكمات بعد لملمة الجروح والمصالحات فان اثرها سيكون اقل اما وقد سبقت المصالحات فربما بنكئها للجراح تزيد الهوة اتساعاً وتجعل المصالحات امراً مستحيلاً علي الاقل في المدى القريب.
    وبالرغم من كل ذلك : هل هناك من امل في محاصرة الوضع باقل قدر من الخسائر؟ انه امل لن يتأتى الا بعدم الانجرار في ساحات المراشقات واللف والدوران حول المحكمة. والتوجه بعزم وقوة واصرار نحو الحل السلمي ومحاصرة دق الطبول حول لاهاي. والنأي عن كل ما يثير التوترات مع الامم المتحدة خاصة حول الحزم الثلاث التي حاولت فيها الامم المتحدة بشتى السبل ارضاء واقناع الحكومة القبول بالقوات الدولية في اطار مشترك مع قوات الاتحاد الافريقي. وهي مسألة اخذت من عمر الزمن اكثر من نصف عام في اخذ ورد وهو زمن كان يكفي ويزيد لمعالجة المشكلة برمتها.
    ولعل مسألة الحوار الدارفوري - الدارفوري الذي ظللنا نسمع به سنين عدداً الآن حان وقت انعقاده باسرع فرصة حتى يكون صمام الامان للوحدة المرتجاة هناك، قبل ان تنكأ المحكمة الجزائية الدولية الجراح وتقود الى كل ما يباعد بين القبائل والتآخي والتعايش والتساكن.
    وقبل كل هذا وذاك ينبغي على الحكومة ان تتعامل بهدوء مع ما هو كائن وما ستفرزه المستجدات وذلك بان تمنع التصريحات الملتهبة والمتضاربة وتحصر الامر في ذوي الشأن والاختصاص وان يكرس الجهد لا للكلام وانما للعمل لتطويق كل الآثار السالبة وللوصول الى كل ما هو ايجابي ويعجل بتحقيق السلام، فما عاد عنصر الوقت يعمل لصالح السودان.
    ان الاسلوب الامثل لمواجهة الموقف لا يكمن في الفوران الرافض للتعامل مع المحكمة او شن هجمات كلامية ضد المجتمع الدولي او بعض الدول وانما يكمن في توافر القدرة على التوجه مباشرة وبعزيمة لا تفتر للوصول الى السلام المنشود وذلك بانجاز المفاوضات المنتظرة وعدم الانجرار وراء تداعيات ما اعلنه المدعي العام بالرفض والاستهجان، والركون الى ما ستحمله الايام القادمات والذي قد يكون الاسوأ.

    نقلا عن الراي العام
    ا مارس 2007
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-01-2007, 02:38 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 09-24-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: لاهاي .. سلام !!! (Re: حسن البشاري)

    Quote: على الارجح ان ازمة دارفور دخلت منعطفاً اكثر تعقيداً


    من الواضح الان ان هناك خللا في الاولويات بالنسبة لقضية لدارفور ..
    الناس ينشغولون بجدال عقيم لا يقدم ولا يؤخر ..
    جدال لا يوفر للمواطن المغلوب على امره سلاما ولا استقرارا ..
    لماذا لا يتحدث الناس عن الضغط على اطراف النزاع للجلوس
    الى مائدة المفاوضات ..
    لماذا التركيز على قضايا جانبية، يمكن النظر فيها بعد ان تضع الحرب اوزارها..
    لنفترض ان المحكمة الجنائية، بعد سنوات او حتى اشهر، ادانت هارون ..
    وان القوات الدولية جاءت الى دارفور بقضها وقضيضها
    واستقبلها فريق بالورود وفريق بالمتفجرات والبارود ..
    وازدادت النار اشتعالا .. وقودها اهل الاقليم الذين عانوا بما يكفي من الصراع.
    قولوا لي يا سادة يا عقلاء ماذا سيجني الوطن
    واهل دارفور من كل ذلك؟

    Quote: لقد ضاع اكثر من عام والكل يدور حول المحكمة وتحرياتها وما الى ذلك. الآن دارت الكرة من جديد وحتما سيطول امدها وسيكون ذلك كما حدث في الماضي على حساب الحل الذي حسبه البعض بات قريباً فاذا بالمحكمة تجعله بعيداً مرة اخرى وربما مستحيلاً !

    وستضيع اعوام اخرى ونحن نصر على الجدال العقيم بين الترحيب والرفض وبين تبادل الاتهامات والتراشق الاعلامي ومحاولات كسب النقاط على حساب الشعب والوطن.
    افيقوا يا هؤلاء
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·


" " WWW.SUDANESEONLINE.COM
Contact Us

Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de