عبد الرحيم محمد حسين دخول عبد الرحيم محمد حسين إلى النادي للعب (الضمنة) ليلة 30 يونيو كان كفيلا" />
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 03:20 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة من اقوالهم
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

من اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين

11-12-2010, 06:13 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

من اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين

    بروفايــــــل .. الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين..أبوعصاية




    حجم الخط: <A href="javascript:tsz('article_body','12px')">Decrease font <A href="javascript:tsz('article_body','16px')">Enlarge font




    imagesize=article_medium"> عبد الرحيم محمد حسين
    دخول عبد الرحيم محمد حسين إلى النادي للعب (الضمنة) ليلة 30 يونيو كان كفيلاً بإبعاد عيون الاستخبارات عنه، وأثناء انشغاله باللعب كان ذهنه مشغولاً بما سيحدث بعد ساعات. فالرجل كان مسئولاً عن استلام المنطقة العسكرية بمنطقة أم درمان شمال، وكان نجاحه في تنفيذ مهمته عاملاً حاسماً في انقلاب الإنقاذ.






    • لاعب كرة قدم سابق.. ويشجع اللعبة الحلوة

    • لا يتعاطى المكيفات حتى الشاي والقهوة

    • ناشط طلابي منذ بداية دراسته بدنقلا.. ويحب العرضة



    ومنذ ذلك الحين لعب الفريق ركن أول مهندس ووزير الدفاع الحالي أدواراً خطيرة في مسيرة السودان، فهو من رجال الإنقاذ الأوفياء، صال وجال في ميادين السياسة وقدم للسودان الكثير من خلال المناصب التي تقلدها بوزارة الداخلية، وزارة رئاسة الجمهورية، ووزارة الدفاع التي يتولاها حالياً.. فهو من القلة التي ظلت باقية في التشكيلات الوزارية طوال مسيرة الإنقاذ. وقد ساهم في الفترة الأخيرة في إحداث طفرة نوعية في مجال التصنيع الحربي وتطوير قدرات القوات المسلحة، ابتداءً بتصنيع الدبابات وانتهاءً بصناعة الطائرات عبر مصنع (الصافات) الذي يتم افتتاحه اليوم.


    الخرطوم: محمد إسماعيل دبكراوي


    الفريق عبد الرحيم وبعيداً عن بزته العسكرية نجده رجلاً يجمع بين قوة الشخصية والبساطة، يتمرد على أعراف البروتوكولات كل ما سنحت له الفرصة.. والفريق عبد الرحيم الذي عمل من قبل بمصنع النسيج السوداني لمدة ثلاثة أشهر أصبح اليوم أحد ركائز الدولة. وبجانب كونه حنيناً فهو يجمع بين القريب والبعيد، ويدعم الفقراء والمساكين ومنزله مفتوح للجميع وخاصة في الجُمعات.


     


    (1)


    ولد عبد الرحيم محمد حسين ونشأ بدنقلا بمنطقة كرمة البلد وتلقى تعلميه حتى الثانوي بها وكان ناشطاً في اتحاد الطلاب آنذاك ومتحدثاً باسم الطلاب في كثير من المناسبات، هذه الصفات القيادية المبكرة جعلته يتدرج حتى وصل إلى القيادة العليا، ويضيف صديقه الضابط بالمعاش عبد الوهاب أحمد عثمان أن عبد الرحيم محمد حسين كان يمارس كرة القدم بفريق الداخليات آنذاك، ويزيد أن والده العم محمد حسين أسس المشاريع الزراعية ووصل إلى وظيفة (الخولي) بمشروع الجزيرة ومناطق المناقل وغيرها. وقد عمل عبد الرحيم بالزراعة في بعض الفترات.


    ويقول الأستاذ محمد إبراهيم يعقوب ابن خال الفريق عبد الرحيم عنه إنه رجل بسيط درس الخلوة، ودنقلا الثانوية وكان يساعد والده في الزراعة، كما أنه عمل معلماً ببربر ثم التحق بشركة الحديد والصلب ببحري حتى صار مهندساً بسلاح الطيران، وعمل بعدها بمعهد القوات الجوية بكرري.


    ويشير الأستاذ إبراهيم سعيد إبراهيم موظف بدار الوثائق القومية - خال الفريق عبد الرحيم- إلى أن الرجل يحب حياة البساطة بعيداً عن أشكال التكلف، وهو بسيط في ملبسه وأكله وتعامله بدون بروتوكولات ويقود سيارته لوحده، وتفكيره منصب كله تجاه قضايا ومستقبل السودان. ويضيف أيضاً أن عبد الرحيم لا يغضب منذ أن كان ضابطاً صغيراً وإلى الآن ويستمع أيضاً لنقد الحكومة، بصبر وقد تجده يضحك في بعض المرات، كما أنه يحب الأطفال ويساعد الفقراء والمساكين وشخصيته قوية.


    3w'9AlJaz.jpgوالفريق عبد الرحيم رجل مسامح ومتسامح ويقيم الليل ويؤدي جميع صلواته في المسجد خاصة صلاة الفجر. وهو يُكِن معزة خاصة لوالدته الحاجة ست النساء يعقوب.


     


    (2)


    ونعود ثانية إلى عبد الرحيم محمد حسين منذ ولادته بكرمة فقد كان مصنفاً على أنه من كادر إسلامي منذ نهاية الستينيات وتحديداً العام 1967م. وقد درس عبد الرحيم بالمعهد الفني (جامعة السودان الجناح الغربي الآن) ثم بعث إلى روسيا ودرس الهندسة الميكانيكية في مجال الطائرات.


     وبحسب مقربين منه فإنه يتعامل مع الأشياء العامة بحنكة ووعي عالٍ وهو مميز في شخصيته، وعرف بنظارته منذ ذلك الزمن إلى تاريخ اليوم، ويقولون إنهم كانوا ينادونه بالأعمش، لأنه كان يلبس النظارة باستمرار. ويضيف صديقه الضابط عصام أن الفريق أول ركن عبد الرحيم محمد حسين لا يتعامل مع المكيفات فهو لا يشرب القهوة والشاي بتاتاً، له تفكير وأفق بعيد، واجتماعي من الطراز الأول فدائماً ما تجده في مناسبات الأسر مشاركاً. بل ويوصف الرجل بأنه ديمقراطي في الأسرة –عكس ما يتصور البعض بحكم طبيعته العسكرية- فهو يعمل على حل مشاكل المحيطين به بسرعة وبساطة، كما أن الرجل يحب العرضة، وقد لقب بأبو عصاية لأنه كان يستعمل العصاية منذ أن كان ضابطاً صغيراً وإلى الآن.


    ويقول ذات المقربون عنه إنه متواضع لدرجة بعيدة، وهو بجانب ذلك رجل ميدان من الطراز الأول – بحسب لغة الجيش-، وهنالك مقولة يرددها المقربون منه بأن من يريد أن يقابل عبد الرحيم محمد حسين عليه أن ينتظر في مكانه حتى يأتيه، فهو ناشط اجتماعي فوق ما يتصور المرء.


     وقد تزوج عبد الرحيم بامرأتين الأولى من أقربائه وهي الأستاذة سارة محمد السيد وله منها أربع بنات وولدين هما بكري خريج والآن يعمل مديراً لمكتب رجل الأعمال جمال الوالي رئيس نادي المريخ، وأحمد تخرج حديثاً في جامعة الرباط، والبنات هن سلمى وعابدة ودعاء وآمنة، وبعضهن يدرسن في جامعة الخرطوم، أما زوجته الثانية فهي الأستاذة نجوى عبد الرحمن وهي ابنة عمه وأرملة شقيقه وله منها ولدان هما ست النساء التي أسماها على والدته وعمر البشير تيمناً بصديقه الرئيس.


     


    (3)


    ومن أهم الوجبات المتاحة في منزله (القراصة والميلوحة) بحكم موطنه الأول، فالرجل يحب الأكل البسيط ويعمل الرجل وفقاً للمثل السوداني (الجود بالموجود) تأكيداً لعدم تكلفه.


    ويشير ابن خاله إلى أن الفريق عبد الرحيم منذ الطفولة كان شقياً جداً و(هباش) وذو حركة كثيرة جداً. أما أصدقائه فهم الفريق بكري حسن صالح وعبد الرءوف شرفي والطبيب عبد الله عشميق والشاعر التجاني سعيد بجانب صديقه الأول رئيس الجمهورية المشير عمر حسن أحمد البشير.


    ويروى أن زوجته الأستاذة سارة محمد السيد كانت تذهب للسوق وتشتري حاجياتها لوحدها وتركب المواصلات العامة من وادي سيدنا لكي تشتري أغراضها، وأيضاً تزور وتتفقد زميلاتها من زوجات العسكر وتقف معهن في كل كبيرة وصغيرة، وهي الآن تعمل مديرة تعليم البنات بوزارة التعليم الاتحادية ، بجانب كونها (شيخة النساء العسكريات) فقد نشأت على الطريقة الإدريسية الأحمدية (الأدارسة).


    أما شقيقه الأصغر حسين محمد حسين فقد أكد أن شقيقه رجل قومي ويحب التراث، ويشجع اللعبة الحلوة، ويستمع للفنانين بالترتيب محمد وردي، وحسين شندي.


    ويضيف الأستاذ مصطفى السيد وهو ابن عمه وشقيق زوجته أن عبد الرحيم رجل مسالم ومسامح وخيّر، همّه الدين والوطن، وهذا هو نهجه في الحياة، ،يحب الأطفال ولا علاقة له بالمطبخ.


     



    http://alraed-sd.com/portal/permalink/4644.html
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:20 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    عبد الرحيم حسين: هكذا أفهم المصالحة
    سودانيزاونلاين
    1/13 8:33م


    القاهرة ­ - «الكفاح العربي»
    الاتفاق تاريخي ينهي 21 عاماً من العداء والحرب الاهلية, وهو شامل يضمن تقسيم السلطة والثروة والاجراءات الامنية ونظام الانتخابات والحكم المحلي والمركزي, ومفاوضات ابوجا سوف تتواصل وكذلك مفاوضات القاهرة, وقد حان الوقت لاقامة علاقات طبيعية بين السودان والولايات المتحدة. هذا الكلام المطمئن جداً هو لوزير الداخلية السوداني عبد الرحيم حسين, وقد خص به «الكفاح العربي» وهو في طريقه الى تونس للمشاركة في اجتماعات وزراء الداخلية العرب, وخلاصته ان السودان دخل بقوة المرحلة الاخيرة من المصالحة الداخلية في انتظار احتواء حالة التمرد في دارفور «التي تقف وراءها اريتريا واسرائيل». وهذه تفاصيل الحوار:
    € الى اي مدى تعتقد الحكومة السودانية انها انتصرت في اتفاق نيفاشا بينها وبين الحركة الشعبية لتحرير السودان التي يتزعمها جون قرنق؟­ المستفيد الوحيد من اتفاق نيفاشا هو الشعب السوداني بأكمله سواء في الجنوب او الشمال, منذ نصف قرن اي منذ الاستقلال لم يكن الجنوب يتصل بالشمال, وخلال الحرب بين الشمال والجنوب خلال الواحد والعشرين عاما الماضية قتل مليون ونصف المليون من شباب السودان, واهدرت كل ثروات السودان واصبح الشعب كله فقيراً, لذلك اعتقد ان اتفاق نيفاشا هو استكمال للاستقلال وبداية حقيقية لظهور الدولة السودانية على المسرح الاقليمي بشكل اكثر تعبيرا عن طاقات وطموحات الشعب السوداني.
    € ما هي الخطوة التالية لتوقيع الاتفاق النهائي, وماذا عن الدستور الموقت وما هي المرجعية التي سيتم على اساساها وضع هذا الدستور الموقت؟­
    الاتفاق النهائي تم توقيعه بالاحرف الأولى في 31 كانون الاول €ديسمبر€ 2004 وفي كانون الثاني €يناير€ يتم التوقيع النهائي الذي يشهده زعماء العالم. واتفاق نيفاشا عبارة عن 150 صفحة سيتم التصديق عليها من قبل المجلس الوطني €البرلمان€ السوداني ومجلس الحركة الشعبية لتحرير السودان, وهو ينص على ان المجلس الوطني السوداني ومجلس الحركة ليس لهما صلاحيات اجراء اي تعديل على الاتفاقيات وعليهما قبولها ومباركتها او رفضها تماماً, ونحن نتوقع ان يتم التصديق عليها, وبعد ذلك سيتم وضع الدستور الموقت والذي سيعتمد في مرجعيته على نصوص بروتوكولات نيفاشا ونص الدستور السوداني الحالي الذي تم وضعه في العام 1998.
    € متى تبدأ الفترة الانتقالية وتشكيل الوزارة الجديدة التي ستقود السودان خلال هذه الفترة؟­
    هذه الفترة ستبدأ بعد 7 اشهر من توقيع الاتفاق النهائي اي في تموز €يوليو€ المقبل, وتشكيل الوزارة سوف يحترم النسبة التي وضعها بروتوكول تقسيم السلطة في السودان والذي يعطى 52€ لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان, 28€ للحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة جون قرنق, 14€ للقوى والاحزاب الشمالية مثل التجمع الوطني الديمقراطي السوداني وحزب الامة وغيرها, 6€ للقوى والاحزاب الجنوبية من غير الحركة الشعبية لتحرير السودان, وعندما يبدأ العمل بالدستور الموقت الذي سيتم وضعه خلال ستة اسابيع من التوقيع النهائي يعود جون قرنق الى بيته في الخرطوم.
    وبعد ذلك سيتم تعيين المجلس الوطني الانتقالي الذي يستمر من 3 ­ 4 سنوات قبل تنظيم الانتخابات العامة, كما سيتم وضع دستور للولايات وهذا لن يتعارض مع الدستور الموقت.

    € البعض لا يزال يرى في الاقرار بحق تقرير المصير بالنسبة الى الجنوب السوداني وما ترتب على هذا الحق من اتفاق ماشاكوس وبروتوكولات نيفاشا, ان الانفصال قادم لا محالة بعد الفترة الانتقالية. كيف تنظرون الى هذه التحليلات؟­
    دعنا نتحدث بصراحة, الجنوب فعليا منفصل عن الشمال, ومنذ انشأت بريطانيا ما يسمى بالمناطق المغلقة في الجنوب ومنعت الشماليين من زيارة الجنوب كانت المناطق الجنوبية منفصلة فعليا, لكن بروتوكولات نيفاشا واتفاق ماشاكوس تعطي فرصة حقيقية للوحدة بين الشمال والجنوب, وسوف نعمل خلال الفترة الانتقالية على جعل خيار الوحدة والمساعدات الاجنبية والعربية لصياغة مشاريع تنموية تساهم في خلق واقع اقتصادي واجتماعي جديد في الجنوب يساهم في تصويت ابناء الجنوب لصالح الوحدة وهذا ما نتمناه.

    € هل هناك ضمانات لجدية الطرفين الحكومة والحركة الشعبية في تنفيذ الاتفاق؟
    ­ هذا الاتفاق يضمنه الشعب السوداني لأن ما تم الاتفاق عليه في ماشاكوس ونيفاشا هو موضع تأييد ومباركة ليس من قبل الحركة الشعبية والحكومة السودانية لكن من قبل الشعب السوداني كله, وبالطبع هناك ضمانات من جهات اقليمية ودولية مختلفة مثل الاتحاد الافريقي والجامعة العربية والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ومنظمة الامم المتحدة.
    € هل يعني هذا ان الحكومة السودانية ستقبل انفصال الجنوب اذا اختار سكان الجنوب هذا الخيار بعد الفترة الانتقالية؟­
    نحن نحترم ما نتفق عليه لكننا في الوقت نفسه سوف نسعى بكل جهودنا لجعل الوحدة السودانية الخيار الاول لجميع السكان, ونحن لم نوقع على هذه الاتفاقية من فراغ ونعتمد على عناصر سوف ترجح كفة الوحدة على الانفصال. فالتداخل بين ابناء الشمال والجنوب موجود وكبير جداً, كما ان انفصال الجنوب ليس في صالح الجنوبيين, لذلك اعتقد ان خيار الوحدة سوف يكون الخيار الافضل والمقبول من جانب الشعب السوداني, وهناك نقطة في غاية الاهمية وهي ان الاتفاق سوف يتم مراجعته وتقييمه بعد ثلاث سنوات.
    € هل ينعكس توقيع الاتفاق مع الحركة الشعبية ايجابيا على المفاوضات بين الحكومة ومتمردي دارفور؟­
    بالطبع نعم, الحركة الشعبية لتحرير السودان بزعامة جون قرنق كانت تساند وتدعم بقوة التمرد في دارفور وتوقيع الاتفاق معها يعني انها لن تواصل دعم التمرد ويفترض ان تكون قوة الحركة مضافة الى قوة الحكومة.
    € باعتبارك ممثلاً لرئيس الجمهورية السودانية في دارفور ووزيراً للداخلية ما هو الموقف على الارض الآن خصوصا مع اعلان المتمردين الدائم انهم يسيطرون على مساحات شاسعة من دارفور؟
    ­ اريد ان اعطي فكرة للقارئ العربي أو اللبناني حول دارفور. السكان هناك؛ خمسة ملايين نسمة ومساحة دارفور تساوي مساحة فرنسا وهي تضم 18 قبيلة متداخلة مع بعضها بعضاًَ يعمل معظم سكانها ما بين الرعي والزراعة, وهي تحتوي على كميات كبيرة جداً من اليورانيوم والحديد والفوسفات والبترول وتعتبر موطن معظم الثروة الحيوانية السودانية, جميع سكانها من المسلمين ولهم مذهب واحد, والطرق الصوفية هناك طريقة واحدة, وعندما اندلعت المشكلة تم عقد اجتماع في منطقة ابشي في آب €اغسطس€ 2002 وتم الاتفاق في منطقة كاس في ايلول €سبتمبر€ 2003 على اتفاق سمي «اتفاق كاس» ينص على نزع سلاح المتمردين وتجميع السلاح مقابل سعي الحكومة لتقديم ما يسمى بالديات €مبالغ مالية€ للطرفين, وكان المفروض ان يحدث ذلك في غضون 45 يوماً لكن بعد انتهاء هذه المدة لم يلتزم المتمردون بالاتفاق وجاء افراد يفاوضوننا هم غير الاشخاص الذين كانوا في الاجتماع الاول, وطالبوا بأشياء غير مقبولة اطلاقاً, منها الحكم الذاتي و17€ من بترول السودان, وبعد ذلك توسط الرئيس التشادي ادريس ديبي لكنهم لم يسمعوا نصائحه وبدأوا الهجوم على رجال الشرطة, وهنا تحول الصراع لأول مرة من صراع بين القبائل الى صراع بين قبيلة الزغاوة والدولة السودانية, وقبيلة الزغاوة هي احدى 18 قبيلة في دارفور ولا تمثل الزغاوة سوى 6€ من سكان ولاية شمال دارفور و2€ في ولاية جنوب دارفور في هذه المواجهات فقدنا حوالى 122 جنديا. والحقيقة ان النازحين الذين يتحدث عنهم العالم يتركون مناطق المتمردين الى المخيمات الحكومية في المدن الكبيرة في نيالا وابو عجورة والفاشر وغيرها, والمتمردون لا يسيطرون على اجزاء تذكر, وسيطرة الجيش الحكومي قائمة على اكثر من 99€ من اراضي دارفور, وهناك 16 الف شرطي لحفظ الامن, وكذلك ما يقرب من 55 الف جندي من الجيش السوداني.
    € لكن كل هذا لا يعني عدم وجود مشكلة في دارفور؟­
    هناك مشكلة انسانية ونحن نعترف بها, وذكرنا ذلك للأمم المتحدة والمنظمات الدولية. في اول تموز €يوليو€ 2004 جاء كوفي انان للسودان وتم الاتفاق على انسياب المعونات الانسانية وتسهيل عمل المنظمات الانسانية وتحسين الوضع الامني مع تسهيل مهمة المراقبين الافارقة, ووافقنا على ذلك, ورفعنا كل القيود على استيراد معدات المنظمات الانسانية وتمت محاكمة الجنجويد ونفذت الاحكام بهم. كما وافقنا على زيارة لجنة تقصي الحقائق, من قبل الأمم المتحدة, لكن المتمردين ما انفكوا يخرقون وقف اطلاق النار وقد قاموا بقتل 43 شرطياً حكومياً. وعلى المستوى السياسي نواصل المفاوضات في ابوجا منذ تشرين الثاني €نوفمبر€ 2004 وبالرغم من ذلك يتعنت المتمردون في مطالبهم, لكننا كما نجحنا في المسار التفاوضي في نيفاشا اعتقد اننا سوف نصل الى حل في ابوجا.
    € ما هي رؤيتكم لحل ازمة دارفور؟­
    نحن نسعى للحل على مستوى ثلاثة جوانب, الانساني والامني والسياسي. المستوى الانساني نجحت الحكومة بمساعدة المجتمع الدولي تخطي فترة الخريف الصعبة, وبعد وصول المراقبين الافارقة ونشر ما يقرب من 75 الف جندي تحسن الوضع الامني, اما على المستوى السياسي فلدينا رؤية تنطلق من ضرورة وجود دستور خاص على مستوى الولايات يسمح بان يتم انتخاب حاكم الولاية ومجلس تشريعي منتخب لكل ولاية, وهذا ما اقرته اتفاقية نيفاشا التي تسمح بالتنوع الثقافي وتضع معادلة لتوزيع الثروة والسلطة وتداول السلطة بعد انتخابات حرة ونزيهة. كل هذا موجود في نيفاشا وفي حال تنفيذ كل ذلك سوف تسود العدالة كل مناطق السودان ويختفي التهميش الذي يدفع الكثيرين الى الشكوى.
    € من المعروف ان جماعة الجنجويد وما تقوم به هي سبب سخط الجهات الدولية على الحكومة السودانية وسعي هذه الجهات لفرض عقوبات على الحكومة السودانية, كيف تتعاملون مع الجنجويد وحاملي السلاح في دارفور؟­
    اولاً الجنجويد مصطلح يعني «جن» يمتطي جواداً وكان للجنجويد في الماضي ادبيات معينة بحيث تقوم الجنجويد بأخذ الاموال من الاغنياء لصالح الفقراء, لكن تحولوا مع الزمن الى مجرمين وقطاعي طرق, لذلك حاربتهم الحكومة منذ فترة طويلة وحتى اثناء حربها في الجنوب. لكن وجود الجنجويد والسلاح في دارفور يخضع لاسباب ومعادلات الحكومة السودانية ليس طرفا فيها, واهم الاسباب لانتشار السلاح الحرب التشادية الليبية والحرب التشادية التشادية وعدم الاستقرار في افريقيا الوسطى, وكل هذه الاسباب مع العادات والتقاليد التي تفرض على كل شباب في القبيلة حمل السلاح, كانت سبباً مهماً في انتشار السلاح ونحن نسعى بكل قدرتنا لسحب هذه الاسلحة, لكن المساحات الشاسعة لدارفور والتداخل القبلي يعقدان هذه العملية.
    € الولايات المتحدة تسعى لفرض عقوبات على الحكومة السودانية, هل ان توقيع اتفاق السلام النهائي مع الحركة الشعبية يقرب الخرطوم من واشنطن؟­
    لا مشكلة الآن مع الولايات المتحدة. في الماضي كانت الحكومة الاميركية تتهما بدعم الارهاب, وقامت بضرب مصنع الشفاء للادوية, لكن ثبت بعد ذلك وبشهادة الاميركيين انفسهم انه لا علاقة للسودان بالارهاب, واعتقد انه بعد توقيع الاتفاق النهائي على الجنوب ليس هناك حجة للولايات المتحدة لاستخدام اي نوع من الضغط على السودان.

    € عبرت القوى والاحزاب الشمالية عن عدم رضاها الكامل عن اتفاق السلام النهائي, واعتبرت ذلك اتفاقاً ثنائياً, كيف تنظر الى ذلك؟
    ­
    نحن نؤمن بالحوار والمفاوضات, وقد كنا نفاوض في جبهات ثلاث في نيفاشا وابوجا والقاهرة والمسار الخاص بنيفاشا وصل الى نهايته, وسوف نواصل الحوار مع التجمع الوطني الديمقراطي في القاهرة, والباب مفتوح لأي قوى او حزب سوداني للحوار معه. وبالنسبة الى اتفاق نيفاشا اعطى نسبة 14€ من السلطة للاحزاب الشمالية وهم وافقوا على ذلك, فلماذا التراجع الآن بعد التوقيع النهائي على الاتفاق؟
    € اعلن اخيرا في الاردن عن القبض على عناصر مخابرات اسرائيلية متورطين في دعم متمردي دارفور بالسلاح ما هي المعلومات المتوافرة لديكم حول هذا الموضوع؟­
    نحن منذ زمن طويل نؤكد فيه على ضلوع اسرائيل في التمرد الحالي في دارفور, ويكفي ان اقول ان مجلس الوزراء الاسرائيلي عقد جلسة خاصة من اجل دارفورد, وقالوا كلاماً غير مفهوم ما يحدث في دارفور يذكرهم بمحارق «الهولوكوست». وهناك معسكرات اسرائيلية في اريتريا لتدريب متمردي دارفور, كما ان مجموعات الصهيونية العالمية فتحت مكاتب لمتمردين من دارفور في اوروبا واميركا.
    حوار : ا.ع.م


    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jan13-64479.html
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:22 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    اللواء عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني: لا علاقة للقوات المسلحة بقصف بلدة المهاجرية في دارفور وما حدث خلاف قبلي








    10/10/2007 14:33    بتوقيت: <SELECT id=ddlTimeZone class=inp onchange="javascript:setTimeout('__doPostBack(\'ddlTimeZone\',\'\')', 0)" name=ddlTimeZone>

    نفى اللواء عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني ما ذكرته وكالة رويترز للأنباء نقلا عن قائد قوات حفظ السلام الأفريقية الجنرال مارتن لوثر اغواي الذي اتهم الحكومة بإنتهاك القرارات الدولية وشن عمليات عسكرية في إقليم دارفور.

    وأكد محمد حسين في مقابلة مع "راديو سوا" أن بلاده ستلتزم بوقف إطلاق النار مع بدء مفاوضات السلام في طرابلس نهاية الشهر الحالي.

    وفيما يلي نص المقابلة التي أجريت معه بتاريخ 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2007:

    س- أعلن قائد قوات حفظ السلام الأفريقية في دارفور أن القوات الحكومية السودانية قصفت بلدة المهاجرية التي تسيطر عليها حركة تحرير السودان. هل هذا صحيح؟

    ج- هذا غير صحيح وليس هناك أي تواجد للقوات المسلحة في منطقة المهاجرية، وهذا معلوم لدى الإتحاد الأفريقي، ومعلوم لدى المنظمات الأخرى الموجودة في المنطقة.

    س- من يقف وراء هذه العمليات الجوية؟

    ج- لم يحدث أصلا أي هجوم جوي، وهذه مشكلة تقع في إطار الصراعات القبلية في دارفور لذلك أعتقد أن السبب خلاف قبلي، وما حصل هو انتهاك للقرار الدولي.

    لم تشن القوات المسلحة أي نوع من العمليات في الإقليم وليس هناك مشاركة لأي قوات جوية من السودان في هذه العملية.

    س- ما تعليقك على تصريحات قائد القوات الأفريقية الجنرال أغواي الذي إتهم الحكومة السودانية بإنتهاك القرارات الدولية؟

    ج- هذا الاتهام غير صحيح إطلاقا، وما ذكرته وكالة رويترز للأنباء نقلا عن قائد القوات المشتركة الجنرال أغواي غير دقيق. فقد بحثت معه كيفية نشر قوات حكومية في المنطقة، ولم يقل لي شيئا من هذا القبيل إطلاقا.

    س- كم يبلغ عدد القوات التي تحاولون نشرها؟

    ج- لم ندخل في هذه التفاصيل وتحدثنا فقط عن كيفية نشر قوات حكومية في المنطقة.

    س- يقال إن الحكومة تدخلت عسكريا في هجوم حسكنيتا. هل هذا صحيح؟

    ج- تدخلت الحكومة بهدف إجلاء الجرحى في حسكنيتا ونقلت الأطباء والمراقبين بطائرات القوات المسلحة إلى هذه المنطقة، كما وفرت الغطاء اللازم لعمليات الإخلاء. الفصائل المتمردة هي المسؤولة عن هذه العملية وما حدث أمر لا بتمشى مع مبادئ السودانيين ولا مفاهيمهم.

    س- ماذا عن وقف إطلاق النار وبدء مفاوضات السلام في طرابلس؟

    ج- سنلتزم بتوجيهات رئيس الجمهورية في وقف إطلاق النار مع بدء مفاوضات السلام في طرابلس نهاية الشهر الحالي، ولن نستخدم القوة إلا في حالة الدفاع عن النفس.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:24 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    Omer El Bashier | عبد الرحيم محمد حسين يتحدث عن عمر البشير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:27 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    لقاء مع عبدالرحيم محمد حسين - بمركز الاهرام للدراسات الاستراتيجية
    --------------------------------------------------------------------------------

    الندوات والمؤتمرات
    لقاء مع وزير الداخلية السوداني
    اعداد : عادل عبد الصادق
    ]
    تناول السيد اللواء عبد الرحيم حسين وزير الداخلية السودانى وممثل الرئيس السودانى فى إقليم دارفور خلال لقائه بخبراء وباحثي مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية بالاهرام موضوع الحريات الأربع وهو الاتفاق الذى تم توقيعه بين السودان ومصر ويشمل حرية التنقل والعمل والإقامة والملكية، وتحدث المسئول السودانى عن أهمية هذا الاتفاق مستنداً على أن الهجرات العربية والإسلامية إلى السودان شكلت هوية السودان فيما بعد ولكن تلك الهوية واجهت صعوبات بسبب توقف الهجرات العربية وخاصة من الجزيرة العربية المنطقة الأقرب إلى السودان وحدوث فى المقابل هجرات من دول غرب أفريقيا حيث يوجد 7.5 مليون منهم فى شرق السودان وهذا كان له أثره فى تحديد هوية السودان حيث أثرت تلك الهجرات على التركيبة السكانية وشكلت خطورة فى تغيير تركيبة السودان العرفية ككل وإخلال التوازن العربى - الأفريقى، حيث يعانى وسط السودان من فراغ وهذا الفراغ إذا لم يتم امتلائه من مصر وهن الأكثر حاجة إليه فأنه سيتم امتلائه من الآخرين فحتى إسرائيل أرادت أن يكون لها وجود فى السودان لأنها رأت أن حصولها على مياه النيل يرتبط بوجودها فى جنوب السودان صاحب الحظ الأوفر فى إمداد مصر بحصتها السنوية فإذا لم تدعم مصر قضية اتفاق ماشاكوس فأننا سنفقد الجنوب، فأهمية الجنوب لمصر أكثر من أهمية السودان، فهناك مشروع جونجلى التى ستوفر 4 مليار م3 من المياه لمصر لذا فأننا بحاجة إلى دعم مصرى وعربى فى سبيل الحافظ على وحدة السودان واستقراره فى المرحلة المقبلة وأن تتم ترجمته فى شكل خطوات عملية خاصة أن دولة كمصر تعانى من أزمة سكانية وتدهور فى المساحة الزراعية وفى المقابل يتمتع السودان بتوافر أراضى شاسعة صالحة للزراعة يمكن أن تستغلها مصر بدلاً من تكاليف عمليات الإصلاح حيث أن تكلفة استصلاح الفدان فى مصر من عشر أضعاف ما يتم زراعته فى السودان، فتكاليف مشروع توشكى كان يمكن أن يتم توفيرها فى الاستصلاح فى شمال السودان وزراعته و 600 ألف فدان التى من المفترض أن يوفرها المشروع كان سيقابلها 3 مليون فدان فى السودان وعلق د. عبد المنعم سعيد بأن مسألة هجرة المصريين إلى جنوب السودان مثلاً ربما ستودى على عداوة جنوبية لمصر ، وهي التى على حافظت دوماً على حيادها فى التعامل مع كل الفرقاء فى الفرقاء فى السودان ، وبالغرم من التحديات التى انتابت العلاقات المصرية السودانية بعد محاولة اغتيال الرئيس حسنى مبارك إلا أنها حاولت الحد من تدهور كامل لهذه العلاقات.
    وتسائل د. أحمد إبراهيم عن مستقبل تنفيذ الحريات الأربع فى ظل التوقعات فى السودان أما د. جمال عبد الجواد فقد تحدث أن الهجرات كانت تتم فى الماضى فى ظل عدم وجود دولة حديثة حيث كانت الهجرة إلى مجتمع محلى أما بعد ظهور الدولة الحديثة فإن هناك صعوبة، فالتطبيق الكامل سيؤدى إلى حركة انتقال سكان من الجنوب إلى الشمال وليس من الشمال الى الجنوب، فالسؤال هو كيف يتم التنفيذ فى ظل سياق سياسى ومضامين سياسية ماذا عن الطريقة الإجرائية التى يتم من خلالها عملية التنفيذ.
    واشارت د. أمانى الطويل، أنه بخصوص الهاجس الديموغرافى المقلق فى السودان تجاه الهوية السودانية، فالسودان ليست عربية إسلامية خالصة بل بها فروع أخرى يجب الاعتراف بها، وأن طريقة التعامل الحكومى مع مناطق التوتر تشمل تحركات عسكرية فى دارفور وكردفان.
    أما أ. هانئ رسلان فقد تحدث عن الإمكانية العملية لتطبق الاتفاق مشيراً إلى أن التدخل المصرى فى هذه الفترة قد يفهم على أنه يتعارض مع الموضوعية المعهمودة لمصر فى التعامل مع الفرقاء السودانيين بخصوص دارفور وجنوب السودان، وأشار أن هناك مسائل لم يتم حسمها خلال المرحلة الانتقالية ، وهي القضايا المرحلة كالاتفاق حول العفو العام وتكاليف التمويل للحركة الشعبية وموقف القوات الصديقة فى الجنوب وهذا قد يؤدى إلى انفصام عملى، وأشار. أ. هانئ رسلان أن تجزئة الصراع عبر تشجيع حركات تمرد أخرى من شأنه إضعاف الأطراف الأقوى، فالخريطة السودانية هى فى مرحلة تشكل الآن .
    وعقب السيد الوزير على تلك التساؤلات قائلاً أنه علينا أن نتجاوز قضية أمن النظام فمسألة استعادة مصر ليست صحيحة فالسودان ومصر محتاجان لبعضهما البعض، فهناك آليات جديدة يمكن التعامل من خلالها مع هذه المشكلة، فأصوات التكامل مع مصر قوية فى السودان من مختلف التوجهات السياسية ، وهناك60% من قبائل دارفور هى من أصول عربية، نعم أن هناك إعادة هيكله ولكن علينا أن نعمل على إعادة هيكلة تصب فى صالح الطرفين مصر والسودان، فهناك هجرة من غرب السودان الآن أما الحدود مع مصر وليبيا فهى مغلقة، وهناك 18 قبيلة مشتركة فى الشرق الحدودى، أما بالنسبة لاتفاق السلام فإن جارنج لديه فيتو فيما يخص الجنوب فقط ، فالاتفاقات الموقعة بين الحركة والحكومة ليست سرية وسيتم بعد التوقيع مباشرة إجازتها من البرلمان السودانى ومجلس الحركة يعقب ذلك تكوين لجنة الدستور ثم نبدأ الفترة التمهيدية ومدتها 6 أشهر، فليس هناك مشاكل مرحلة فالعفو العام صدر ضد من حمل السلاح وقد تم حل مشكلة التمويل فإذا جاء تمويل من الخارج فإنه يجب أن يمر عبر الدولة، أما بالنسبة للقوات المشتركة فإن هناك 20 ألفاً من الشمال و20 ألف من الجنوب ستكون هي نواة الجيش الجديد، وأما بخصوص عمليات الهجرة فإن النظام الفيدرالي يسهل عملية الهجرة للجنوب.
    وحول الوضع فى دارفور أنه من الصعوبة التفرقة بين العرب والأفارقة فى دارفور وأن التصعيد جاء لأهداف خارجية وأن المؤتمر الذى تعتزم طرابلس عقده سيكون لحل هذا النزاع أما عن مستقبل العلاقة مع مصر فأشار الوزير أن الست سنوات القادمة يجب الاستفادة منها فى شمال السودان وتحقيق تعاون مصرى سودانى فى هذا الشأن فليس هناك حساسية تجاه المصريين فى السودان فنحن لا نحمل مصر بأعبائنا.
    الإراء و الأفكار الواردة في كافة المواد المنشورة في الموقع تعير عن وجهات نظر كاتبيها فقط و لا تعبر بالضرورة عن رأي او سياسة المركز
    كافة الحقوق محفوظة - مركز الأهرام للدراسات السياسية و الإستراتيجية - مؤسسة الأهرام - شارع [/align]الجلاء - القاهرة - مصر هاتف رقم 2025786037
    فاكسميلي 2025786833 أو 2025786023
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:28 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    نص رسالة الرئيس لوزير الداخلية بعد قبول الإستقاله
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    6/25/2005 6:22 م

    فيما تستعد وزارة الداخلية ورئاسة الشرطة لإقامة حفل وداع مهيب تكريما للواء الركن عبد الرحيم محمد حسين و ذلك صباح غد الاحد في حضور رئيس الجمهورية والقائد الاعلي لقوات الشرطة المشير عمر البشير وكبار المسؤولين في الدولة والوزراء السابقين الذين تعاقبوا علي منصب وزير الداخلية ، حصلت «أخبار اليوم» امس علي نسخة طبق الاصل من

    الرسالة التاريخية التي وجهها السيد رئيس الجمهورية الي اللواء عبد الرحيم إيذانا بقبوله الاستقالة وفيما يلي نص الرسالة:

    رئاسة الجمهورية

    الرئيس

    22/6/2005م

    الاخ الكريم

    عبد الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    منذ ان التقينا في دروب الحياة في سبيل الله .. واعلاء كلمته .. وتحكيم شرعه .. عرفتكم تقيا نقيا .. مخلصا لقضايا الوطن .. واثقا في ما عند الله .. عفّا متجردا .. رجّاعا الي الحق لا تخشى في الله لومة لائم .. وبهذه القيم السامية والاهداف النبيلة تحملتم المسؤولية في مواقع مختلفة بكل الأمانة ونكران الذات .. وقد حمدت الله كثيرا علي براءة ساحتكم عبر لجنة التحقيق المستقلة .

    الاخ عبد الرحيم

    أكبرت فيكم إصراركم علي طلب الإعفاء برغم تلك البراءة الباهرة حتي تقدم درسا جديدا في إعلاء القيم النبيلة علي المناصب الزائلة .. سائرا في دروب الشهادة و التضحية والفداء شأن من سبقكم من شهدائنا الأبرار .

    وإنني إذ أقبل طلبكم بالإعفاء من منصب وزير الداخلية تحدوني ثقة عظيمة في ان شعبنا الوفي لن ينسى لكم أبدا إنجازاتكم الكبيرة وأياديكم البيضاء إبان تحملكم المسؤوليات العظام التي تنوء بحملها الجبال والتي ستقف شاهدا علي مر الاجيال بأن لثورة الإنقاذ رجال لا تخلب لبهم المناصب ولا يلتفتون الي عرض من الدنيا زائل .. ومرحبا بكم في رحاب الوطن الواسع مجاهدا في سبيل الله .

    وجزاكم الله خيرا

    اخوك

    عمر حسن احمد البشير

    رئيس الجمهورية
    معنون للأخ الكريم

    اللواء الركن عبد الرحيم محمد حسين

    الي ذلك علمت «أخبار اليوم» ان اللواء الركن مهندس عبد الرحيم محمد حسين الذي عكف خلال الايام التي أعقبت قبول استقالته علي إجراءات التسليم والتسلم الروتينية في الوزارة الي خلفه المكلف اللواء احمد محمد العاص وزير الدولة في وزارة الداخلية.

    وعلي صعيد ذي صلة تورد «اخبار اليوم» نقلا عن مصادرها العليمة ان اللواء عبد الرحيم سيتوجه خلال الايام القليلة المقبلة لأداء العمرة .

    من جهته يشرف المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية القائد الاعلي لقوات الشرطة حفل الوداع الذي تنظمه قوات الشرطة للواء الركن عبد الرحيم محمد حسين وزير الداخلية السابق .

    وأشار المكتب الصحفي للشرطة الي ان كافة وحدات الشرطة ستشارك في حفل الوداع الذي سيقام صباح غد بكلية الشرطة ببري ويخاطبه السيد رئىس الجمهورية والسيد وزير الداخلية المكلف والسيد مدير عام قوات الشرطة .ويأتي هذا الحفل وفاء لمجهودات اللواء عبد الرحيم محمد حسين وتقديرا لانجازاته الكبيرة خلال فترة توليه وزارة الداخلية .


    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jun25-72376.shtml
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:29 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    زناوي حزين لاستقالة وزير الداخلية
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    6/22/2005 5:26 م
    الخرطوم: عمر محمد الحسن
    علمت «الرأي العام »ان اللواء عبدالرحيم تلقى مساء أمس اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الاثيوبي ملس زيناوي اعرب خلاله عن عميق حزنه على نبأ استقالته الذي اعلن أمس واشاد زيناوي بعلائق التعاون والاخاء التي سادت بين اللواء عبدالرحيم واعضاء الحكومة الاثيوبية. وعبر عبدالرحيم عن سعادته بالاتصال.


    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jun22-46116.shtml
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:31 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    حرم وزير الدفاع عبدالرحيم محمد حسين في حديث شيّق : أمر طبيعــي أن يصاب زوجي بالسگـري..!







    زوجة المسؤول واجباتها أكبر.. فهي الأم والأب وربة المنـزل
    أمر طبيعــي أن يصاب زوجي بالسگـري..!.
    أقوم بمهام منزلي بنفسي.. وليس لديّ أي «شغالين» ولا حرس خاص
    أعيش حياتي عادي.. أذهب إلى السوق وأزور جيراني
    هو أب حنون وشخصية مرحة وإجتماعية ويقرأ بشغف
    يحب الأكلات البلدية خاصة القراصة بالدمعة والملوحة
    علاقتي بالسياسة صفر.. ولا أهتم بها



    التقيناها بمعرض الزهور بقاعة الصداقة.. كانت تتجوّل فيه برفقة ابنتها وابنها الصغير وشقيقتها الكبرى كبرنامج ترفيهي لهما.. وما أثار دهشتي أنها كانت تتجوّل بحرية تامة واطمئنان دون رفقة حراسة خاصة من منطلق أنها زوجة مسؤول كبير في الدولة.. طرحت عليها إجراء حوار سريع.. ترددت كثيراً ولكنها طلبت إمهالها فرصة صغيرة.. يبدو أنها اتصلت خلالها بزوجها لتشاوره حول الأمر وعلمت من موافقتها أنه موافق وكان حواراً خفيفاً.. بعيداً عن السياسة.. إنها الأستاذة نجوى عبدالرحمن.. من أبناء الشمالية «جزيرة بدين».. تخرّجت من جامعة النيلين كلية القانون وتعمل حالياً أستاذة بمرحلة الأساس وفوق كل ذلك هي الزوجة الثانية للفريق أول عبدالرحيم محمد حسين وزير الدفاع..



    حوار/ راقية حسان



    وكان السؤال الأول:
    * هل شاورتي زوجك.. في هذا الحوار؟!.
    - بالتأكيد وهو أمر طبيعي.
    * كم لديك من الأبناء؟!.
    - لديّ ثلاث بنات وولد.. بنتان من زوجي الأول.. وهما ريم - شهادة ثانوية هذا العام - ونون مازالت بالصف السابع - ثمّ «ست النسا» و«عمر البشير»، وهما أبناء الفريق أول عبدالرحيم.
    * هل هنالك صلة قرابة بينك وبين وزير الدفاع؟!.
    - نعم، فهو ابن عمي وشقيق المرحوم زوجي الأول.. وقد تزوجنا بعد وفاة شقيقه بأربع سنوات.
    * بما أنّك معلمة بمرحلة الأساس ماهو تقييمك للمنهج الحالي؟!.
    - في الحقيقة هو منهج معقد.. وعند ترقيتي للدرجة الخامسة، كان بحث الترقية حول الطريقة الجزئية الكلية من المناهج التعليمية.
    * هل تقومين بمراجعة الدروس لأبنائك بنفسك، أم تعتمدين على مدرسين خصوصيين؟!.
    - لا.. أقوم بمتابعتهم بنفسي ما عدا «ريم» لأنها على أعتاب شهادة سودانية، تعتمد على المراجعة مع المجموعات.
    * بما أنك عشتي تجربتي زواج.. الأولى من شخصية عادية والثانية من شخصية عامة.. هل هناك فرق بين التجربتين؟!.
    - نعم، فزوجة المسؤول تقع عليها مسؤوليات إضافية، نسبة لظروف عمله العام.. فأنا أقوم بدور الأم والأب.
    * مسؤولية قيامك بدور الأب.. وهي عبء كبير.. هل ينتابك في بعض الأحيان شعور أن يكون زوجك شخصية عادية؟!.
    - لا.. لم ينتابني هذا الشعور أبداً.. خاصة أنني أفهم جيداً ظروف عمل زوجي كوزير للدفاع، وأن واجبه تجاه وطنه وبلده أهم من كل شيء.
    * كما أشرتِ فإنّ أعباء وزير الدفاع أكبر.. لذا فهو دائم الإنشغال.. ماهي عدد الأيام التي يتواجد فيها مع أسرته بالمنزل؟!.
    - غالباً تكون ما بين يومين إلى ثلاثة أيام في الأسبوع.. وكثيراً ما يكون متواجداً خلالها في الخرطوم.
    المتابعة
    * خلال هذه الأيام كيف تكون متابعته لأبنائه؟!.
    - عند تواجده بالمنزل، دائماً يركّز على معرفة أوضاعهم وسيرهم في الدراسة، إلاَّ أنّ تركيزه أكبر على ابنته «ست النسا»، لأنها سُميّت على اسم أمه.. وقد كان يحب والدته - رحمها الله - حباً كبيراً.. كذلك يصمم على تواجدنا جميعاً في سفرة واحدة أثناء تناولنا الطعام.
    * بمناسبة الطعام.. ماهي أحب الأكلات لديه؟!.
    - يحب كل الأكلات البلدية.. وتحديداً «القراصة بالدمعة أو الملوحة».
    * عادات مازال يمارسها، رغم أعباء عمله؟!.
    - القراءة والرياضة.. وفوق كل ذلك فهو يحافظ على صيام يومي الاثنين والخميس.
    * أي أنواع من الكتب يفضّل؟!.
    - هو شخصية مطلعة.. بمعنى يقرأ جميع ألوان الكتب - الدين والسياسة والإقتصاد والأدب - ولديه مكتبة كبيرة في المنزل، زاخرة بكل أنواع الكتب، ولكنه يركّز أكثر على الكتب الدينية.
    * هل يعاني من أي أمراض؟!.
    - أمر طبيعي أن يصاب بالسكر، جراء ضغوط العمل والإرهاق.
    * الفريق أول عبدالرحيم عُرف عنه مواصلته لصلة الأرحام.. وحسب معلوماتي قبل توليه لمناصب وزارية، كان لا يذهب للعمل قبل الإطمئنان على أقاربه وجيرانه.. ولأنه كان يطرق بعصاه أبوابهم كل صباح أطلق عليه «بتاع اللبن».. في الوقت الراهن هل شغلته حياته العامة عن ذلك؟!.
    - ليس كثيراً.. فمازال يهتم بالعلاقات الإجتماعية.. ولا تمر مناسبة لدى عائلته أو معارفه لا يشارك فيها، لدرجة أن أفراد عائلته دائماً يصممون على وجوده في أي مناسبة زواج خاصة لحظات «عقد القران».
    * بالنسبة إليك هل هنالك عادات تغيّرت بعد زواجك من مسؤول؟!.
    - لا أشعر بأن هناك تغييراً.. وأمارس حياتي بصورة طبيعية.. أطبخ لوحدي. أذهب إلى السوق لشراء احتياجات المنزل.. أزور الجيران.
    * هل يعني أنه ليس لديك أي شغالين؟!.
    - لا.. فأنا أقوم بمهامي المنزلية بنفسي.
    * ولا حرس خاص؟
    - ولا حتى حرس خاص.. فقط السواق.
    * أين تقضين الإجازات السنوية؟!.
    - أجابت وهي ضاحكة: في المنزل طبعاً.
    * هل يعني هذا أنك وأسرتك لا تسافرون في الإجازات؟!.
    - مرة واحدة فقط، سافرنا إلى القاهرة.
    * معظم زوجات السياسيين لديهن منظمات.. ألا تفكّرين في عمل منظمة خاصة بك؟!.
    - ضحكت ضحكة طويلة كان لها مغزاها.. ثم قالت: أنا معلمة وأرتب للتحضير للماجستير.. ومع ذلك فإنّ واجبي تجاه أولادي وبيتي أهم عندي من المنظمات.
    * أنتِ الزوجة الثانية.. كيف تتعايشين مع الأولى «الضُرة»؟!.
    - هذه أشياء خاصة لا أحب الخوض فيها.. لذا أعفوني من الإجابة على هذا السؤال.
    * بحكم عمل زوجك كوزير للدفاع.. وهو منصب تحفه دائماً المخاطر.. وتنطلق حوله الشائعات، كيف تتعاملون معها؟!.
    - منذ زواجي منه لم تصلنا أي شائعات، وفي حال وقوع أي أحداث عامة، ينتابنا قلق كأي شعور إنساني طبيعي.. ولكن دائماً يخففه.. إننا مقدرون لظروف عمله.
    * عند تقديمه لاستقالته كوزير للداخلية في حادثة جامعة الرباط الشهيرة.. كيف كان موقفكم؟!.
    - كنا فخورين بما أقدم عليه.. وساندناه في ذلك.. خاصة وأن أدب الاستقالة من المناصب السيادية، لم يكن موجوداً.
    * حياته العسكرية هل تنعكس على حياته الأُسرية؟!.
    - لا.. فعبدالرحيم شخصية مرنة ومرحة.. يحب الضحك.. ولكن ربما أثرت العسكرية عليه ايجاباً، فهو أكثر نظاماً وانضباطاً.
    * ولكن شكله يوحي بأنه شخصية صارمة؟!.
    - عمله يتطلب أن يكون كذلك.. ولكن شخصيته داخل المنزل كما وصفتها.
    * السودان مستهدف كما تعلمين.. ادعاءات اوكامبو وإعلان المحكمة الجنائية ضد الرئيس البشير.. لا قدّر الله، لو جاء القرار سالباً.. هل تتوقعين أن يتأمروا كذلك على الفريق أول عبدالرحيم؟!.
    - إذا أصبح الرئيس «مطلوباً».. فكأن كل مَنْ في السلطة أصبح مطلوباً.. وعبدالرحيم واحد منهم.
    * ألا تتخوفين من حدوث ذلك؟!.
    - لماذا أخاف.. فهو يؤدي واجبه تجاه وطنه وبلده، وعلى أكمل وجه.. وكما ذكرت إننا «مستهدفين» كدولة.
    * عبدالرحيم دائماً وفي أي مكان، يكون ملازماً للرئيس.. لدرجة أنّ هنالك نكات أُطلقت حول هذه العلاقة.. ممكن نعرف الحكاية شنو؟!.
    - مافي حكاية ولا حاجة.. هي علاقة صداقة مثلها مثل أية صداقة عادية.. وهي قديمة، من قبل السلطة وحبه للرئيس جعله يسمي ابنه على اسمه «عمر البشير».
    * هنالك اشاعات تدور حول امتلاكه لعقارات في مناطق مختلفة بالعاصمة.. وشقة بالقاهرة؟!.
    - ضاحكة: شقة بالقاهرة مرة واحدة.. طيب لو كان عندو شقة، كنا مشينا صيّفنا فيها كل سنة.. زي ما قلتي هي اشاعات مثلها مثل أي شائعات تدور حول المسؤولين وما يمتلكون.
    * نكات كثيرة أُحيكت حول الفريق.. وعلاقته بالرئيس.. كيف تتقبلينها.. وماذا تذكرين منها؟!.
    - هي نكات.. أي لا غرض من ورائها سوى الدعابة.. لذا أقابلها كأي نكتة مضحكة.. وأذكر منها نكتة «إذا فتح الرئيس دولاب ملابسو، بيطلع منو عبدالرحيم».. وأيضاً الفريق ملازم أول وغيرها.
    * وأنت تعايشين واقع حياة مسؤول.. هل تتمنين أن يسير ابنك عمر البشير على طريق والده؟!.
    - بالتأكيد.. فما دمت فخورة بأبيه، فإنني اتمنى أن يصبح ابنه مثله.
    * سؤال أخير.. ماهي علاقتك بالسياسة؟!.
    - «صفر».. ولا أهتم بها كثيراً.
    الوطن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:33 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    نص استقالة وزير الداخلية من منصبه
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    6/17/2005 7:06 م
    أخي الكريم المشير عمر حسن احمد البشير
    رئيس الجمهورية
    حفظكم الله ورعاكم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    طلب إعفاء
    1 ـ بالقرار الوزاري رقم 49 «2005» بتاريخ 2 مارس 2005 ، قررت إحالة ملف التحقيق حول أسباب انهيار مبنى المعامل الطبية بمستشفى الرباط الجامعي تحت الانشاء للسيد وزير العدل.
    2 ـ لقد كان دافعي لهذا الطلب هو حرصي الشديد ان يكون التحقيق محايدا ونزيها وعادلا ليصل الى الحقائق كاملة حول اسباب انهيار المبنى تحت التشييد.
    3 ـ بعد الاطلاع على نتائج التحقيق حول اسباب انهيار مبنى مجمع المعامل الطبية ، والذي خلص الى وجود بعض القصور في اداء اجهزة الوزارة الهندسية في التصميم ومتابعة التنفيذ الفني والاداري ، ومن واقع مسؤوليتي السياسية عن الاداء العام لاجهزة الوزارة فإنني اتحمل عنها المسؤولية السياسية في هذا الحدث بالذات ، وأضع بين يديك اخي الرئيس طلب اعفائي من موقعي كوزير للداخلية.
    4 ـ اخي السيد الرئيس ، اضع هذا الطلب امامكم اليوم بعد رحلة عمل طويلة تحت قيادتكم الرشيدة ، وثق اني ما زلت جنديا وفيا مخلصا للوطن وثورة الانقاذ الوطني ورهن اشارتك.
    5 ـ لك السمع والطاعة في المنشط والمكره.
    6 ـ جزاك الله خيرا كثيرا والله من وراء القصد.
    اخوك:
    اللواء ركن مهندس عبد الرحيم محمد حسين عبد الكريم
    في اليوم الثامن من جمادى الاولى 1426هـ
    الموافق 15 يونيو 2005م

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jun17-03519.shtml
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:37 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)



    وزير الداخلية يتهم إسرائيل بتدريب المتمردين طمعا في مياه النيل


    سودانيزاونلاين
    1/8 8:58ص
    القاهرة - د ب أ
    وجه وزير الداخلية اللواء عبد الرحيم محمد حسين اتهاما إلى إسرائيل بأنها وراء ما يحدث في إقليم دارفور وأنها متورطة في دعم وتدريب المتمردين هناك طمعا في مياه النيل.
    ونشرت صحيفة الاحرار المصرية الصادرة اليوم السبت مقابلة مع حسين لتوضيح ما جاء في كلمة أدلى بها خلال مشاركته في أعمال مؤتمر وزراء الداخلية العرب الاسبوع الماضي في تونس بشأن
    التورط الاسرائيلي في دارفور وأن ابن رئيس الموساد السابق يتزعم شبكة لتهريب الاسلحة للمتمردين هناك.
    وقال حسين للصحيفة "نعم إسرائيل تدعم المتمردين في دارفور وتحاول إشعال نار الفتنة بين أبناء الشعب السوداني لان هدفها الذي لا خلاف عليه مياه النيل التي تطمع فيها منذ إنشاء الكيان الصهيوني".
    وأوضح "في عام 1995 قامت إسرائيل بتدريب المتمردين في الجنوب السوداني داخل أراضيها بل أكثر من ذلك أن مجلس الوزراء الاسرائيلي نفسه اتخذ قرارا بدعم التمرد في جلسة خاصة عقدها المجلس لمناقشة الاوضاع في دارفور وهذا ليس غريبا على إسرائيل التي جمعت 45 منظمة إسرائيلية لدعم المتمردين لانها تطمع في مياه النيل وإمكانيات زيادة هذه المياه تقع في الجنوب فقط...والمثير أن هناك منظمات تتحدث الان عن حقوق دول المنبع في بيع المياه لاسرائيل تمهيدا لكي تضع إسرائيل يدها على مصادر زيادة مياه النيل".
    وأشار إلى تفجر الصراع بالذات في إقليم دارفور بالقول "لانه غني بالمراعي وبه مساحات شاسعة صالحة للزراعة بالاضافة إلى أنه غني باليورانيوم والنحاس والبترول وهذا يكفي لتدخل إسرائيل وغيرها في الاقليم طمعا في كل هذا".
    ونفى الوزير السوداني أن يكون انفجار الاوضاع في دارفور بسبب الدين وعدم المساواة بين الافارقة والعرب مشيرا إلى وجود حالة من الاستقرار حاليا هناك وأن المساعدات تنهال على الاقليم.
    كما رفض الوزير السوداني مجددا التدخل الخارجي في شئون بلاده أو إرسال قوات من الدول الاجنبية إلى هناك

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jan8-17110.html
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:39 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    وزيـــر الداخليـــة السودانـــي: نتابــع مـــع الأردن رسميـــا قضية الشبكة الإسرائيلية لتهريــب الســـلاح إلـــى دارفـــورسودانيزاونلاين
    1/4 10:32ص

    القاهــــرة :عبد الناصـــر الضـــــوي
    أعلن وزير الداخلية السوداني اللواء عبد الرحيم حسين، عن وجود اتصالات سودانية ـ أردنية لمعرفة تطورات قضية الكشف عن الشبكة الإسرائيلية لتهريب الأسلحة إلى المتمردين في إقليم دارفور.
    وقال حسين في تصريحات خاصة لنا ليلة أمس في القاهرة قبيل توجهه إلى تونس لحضور اجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب إن السلطات الأردنية ألقت القبض على اثنين من أعضاء هذه الشبكة والتي يترأسها نجل أحد رؤساء جهاز الموساد السابقين.
    واستنكر عقد الحكومة الإسرائيلية جلسة خاصة لمناقشة الوضع في دارفور معتبرا هذا الأمر تدخلا سافرا من قبل إسرائيل في الشؤون الداخلية للسودان.
    ونفى حسين وجود أي نوايا لدى حكومة الخرطوم لإقامة علاقات مع إسرائيل وأشار إلى وجود معسكرات لتدريب متمردي دارفور في اريتريا ويقوم بتدريبهم إسرائيليون ويتم بعدها نقلهم مباشرة إلى دارفور.
    وكنا من قبل قد نشرنا تأكيدات رسمية على لسان مصدر رسمي بجهاز المخابرات الأردنية فحواه إلقاء الأردن القبض على أثنين من مهربي الأسلحة الإسرائيليين لإقليم دارفور من بينهم داني يانوم ابن رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية السابق.
    وقد أكد الوزير مجددا أن السودان سيظل يتعامل مع الواقع الأميركي المرير لكنه سيظل يحافظ على ثوابته واستقلاله وسيادته بقدر المستطاع وأضاف أن ليس للولايات المتحدة أي حجة في السودان بعد توقيع الاتفاق مع الحركة الشعبية لتحرير السودان وقال إن السودان أثبت لواشنطن أنه لا يؤوي إرهابيين وأنه يتعاون مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب لكنه توقع أنه إذا حلت قضية دارفور سيتم خلق قضية أخرى للسودان لاستمرار الاستهداف له، وهناك صراع أو ما يسمونه الحرب الصليبية.
    وأشار إلى قيام السلطات الأمنية بإلقاء القبض على مجموعة من الإعلاميين الغربيين كانوا يقومون بتصوير فيلم لحادث اغتصاب في دارفور وأوضح أن هؤلاء تم تقديمهم للمحاكمة.

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jan4-83114.html
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 06:56 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)


    وزير الداخلية المستقيل عبدالرحيم حسين: أنبوب نفط أميركي وراء أزمة دارفور
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    6/28/2005 7:50 م


    حاوره في الخرطوم عمر العمر:

    عزا وزير الداخلية السوداني المستقيل عبدالرحيم حسين تصعيد أزمة دارفور إلى تقاطع مصالح دولية تتكالب على ثروات السودان خصوصاً والمنطقة عموماً، وقال إن الاستثمارات الصينية الممولة في السودان تثير قلق واشنطن التي ترغب في توجيه نفط الحزام الأفريقي للتصدير عبر أنبوب يعبر القارة غرباً إلى المحيط الأطلسي، هرباً من تداعيات أزمات الشرق الأوسط، وإيجاد بديل للممرات المائية العربية من البحر الأبيض إلى الأحمر عبر قناة السويس.


    وأكد حسين في حوار مع «البيان» عشية رحيله من الوزارة أنه اتخذ قرار الاستقالة طوعاً عن قناعة بأهمية تحمل المسؤولية تجاه انهيار مبنى للشرطة، ونفى أن يكون ذلك تكتيكاً سياسياً، واستبعد أن يكون وراءه أي صراع داخل النظام، معرباً عن أمله في أن تكون الاستقالة خاتمة تطوي مسؤوليته في ملف القضية الذي لايزال مفتوحاً.


    واعترف وزير الداخلية المستقيل بوجود ميليشيات جنوبية مسلحة في الخرطوم تمارس نشاطات أقرب إلى دور الشرطة أحياناً، لكنه وصفها بأنها إحدى تداعيات نزوح الجنوبيين الهاربين من جحيم الحرب، ووصفها بأنها «محاكم سلاطين» واعترف بأنها اخترقت سقف صلاحياتها أحياناً، فطال نفوذها شماليين.


    وأكد في الوقت نفسه حسم تلك التجاوزات في حينها، وقلل حسين من مخاطر وجود مثل هذه العناصر في المرحلة الانتقالية، وأكد في المقابل قدرة أجهزة الشرطة على بسط الأمن وإحكام قبضته على الأمن السياسي والاجتماعي.


    هنا نص الحوار الذي أجرته «البيان» معه في الخرطوم:


    * نبدأ من النهاية أي الاستقالة، فهي تتميز بجاذبية، ذلك أن تخلي مسؤول عن السلطة ليس شيئاً عادياً في السودان والوطن العربي، خصوصاً عندما يكون تخلياً طوعياً بغية افساح المجال لإنجاز أفضل، لكن أتساءل عما إذا كنت قد اتخذت الخطوة باعتبارها مناورة تكتيكية أم هي مبادرة عن قناعة بأنها الخطوة المناسبة في الوقت المناسب؟

    ـ لقد أخذت المسألة بعداً إعلامياً كبيراً، غير أني أعتقد ان هناك مسؤولية سياسية وأدبية تجاه حدث ما بغض النظر عن الهالة الإعلامية الضخمة التي أحاطت به، فهناك قصور حدث في أحد الأجهزة التي أشرف عليها وكنت أشرف عليها إشرافاً لصيقاً، فقد كنت أزور المنشآت التي تحت البناء بصورة أسبوعية.


    ومع ذلك حدث ما حدث، فكان لابد من أن يتحمل المرء مسؤوليته الأدبية والسياسية، واتخذتها عن قناعات راسخة، وليس خطوة انفعالية، أقدمت على الاستقالة بتفكير وروية،مدركاً تداعياتها تماماً وحتى عندما حاول الأخ رئيس الجمهورية قطع الطريق قلت له إنني أرى من الأفضل قبول الاستقالة، فلم يكن من الممكن أن أواصل المشوار في هذه الظروف ووصل الرئيس بالفعل إلى قناعة بأنه من الأفضل قبول الاستقالة.


    * ألم يسترع انتباهك شيء إبان الزيارات الميدانية الأسبوعية إلى موقع الحدث أو حاول احد المسؤولين الإشارة إلى خلل ما أو وجود قصور؟


    ـ في اليوم الذي انهار المبنى كنت قضيت هناك أكثر من 25 دقيقة اتجول فيها وربما كان من الممكن وقوع الانهيار اثناء تلك الجولة ولم أكن منفرداً بل كان معي عدد من القيادات في الوزارة.


    * أنا أقصد المهندسين والاستشاريين المشرفين على عملية البناء؟

    ـ لم يكن هناك من يتوقع حدوث هذه الكارثة.


    * فهمت من الهمس الدائر في المدينة بخصوص الكارثة ان تقرير اللجنة المكلفة بالتحقيق أشار إلى انك كنت تحرص على الاستعجال في استكمال المشروع وهو مبرر اتّكأ عليه المقاول.


    ـ هذا ليس صحيحاً فأصل الحكاية ان هناك مكتباً استشارياً عليه مسؤولية وضع التصميم ومتابعة التنفيذ من قبل المقاول.


    * لابد انك اطلعت على تقرير اللجنة أليس كذلك؟

    ـ أنا متابع للمشروع بالطبع أكثر من أعضاء اللجنة وهناك لجنة مشتركة بين المكتب الاستشاري والمقاول المكلف بالتنفيذ، هذه مسألة واضحة جداً جداً.


    * التقرير حسبما نما إلى علمي، يقول ان هناك خطأ في التصميم.

    ـ نعم اتضح وجود خطأ في التصميم كما اتضح وجود فلل في التنفيذ وهو أمر مشترك بين المقاول والمكتب الاستشاري. فارتكاب المقاول خطأ ما لا يعفي المكتب الاستشاري من مسؤوليته في هذا الخطأ وهذا لا يعني اعفاء المقاول من المسؤولية.

    * ألم يشر المكتب الاستشاري إلى وجود خلل في أية مرحلة من مراحل البناء؟

    ـ لم يحدث ذلك مطلقاً. أنا كنت أتابع استمرارية العمل فقط لكني لست معنيا بالجوانب الفنية، كنت أتابع لتذليل أية عقبات اذا ظهرت امام عملية التنفيذ.
    * لعلك تدرك ان البعض يعزو القضية الى وجود علاقة حميمة بينك وبين المقاول.

    ـ ما المقصود بعلاقة حميمة أنا لدي علاقة حميمة مع معظم الصحافيين الذين يكتبون معي أو ضدي لكن هذه العلاقة الحميمة لا تمنع أي طرف من اداء واجبه، كل السودانيين لهم علاقات حميمة مع بعضهم البعض في أماكن العمل وأنا والحمد لله علاقاتي حميمة مع الجميع.

    * العلاقة بينك وبين المقاول ليست في سياق العلاقات المألوفة التي تتحدث عنها في مواقع العمل إذ أن الرجل يبني لك في الوقت نفسه بيتاً خاصاً لك وهذا يفتح المجال امام الحديث عن مصالح شخصية مشتركة بينكما.

    ـ ليس بيننا أي مصالح مشتركة فهذه مقاولة لها عقدها وتمويلها وشروطها.

    *هل نفذ المقاول نفسه مشروعات سابقة للوزارة وأنت على قمتها؟

    ـ أنا وجدت المقاول مرتبطاً بالوزارة عندما تسلمت مهامي في العام 1998 ولم احضره انا للعمل فيها.


    * هل هناك مقاول مقيم في الوزارة؟ الأصل في المسألة تقديم عطاءات وعروض يتم انتقاء الأفضل منها بمعنى وجدته يبحث مشروعات واعمال فهو كان متعاقداً معها.
    * هل أنجز مشروعات عديدة وكم عددها؟

    ـ أنجز مشروعات كثيرة مثل مبنى مستشفى ساهرون وبنايتين سكنيين.. الخ.

    * هل تتبعون نظام العطاءات والعقود والعروض؟

    ـ نعم، نعم، نعم عملنا ما نسميه تأهيل شركات ولا نعمل بنظام العطاء.

    * كم عدد الشركات المؤهلة؟

    ـ عملت مع أكثر من 30 شركة في المشروعات المختلفة.

    * هل راودك أي شعور اثناء تصعيد قضية انهيار المبنى بأن ذلك يحدث في اطار الصراع داخل السلطة أو عليها؟

    ـ لا أعتقد ذلك

    * أنت أحد أطول الرجال بقاء في قمة هذه الوزارة فما هي الانجازات التي يمكن ان تتباهى بها وأنت تغادرها؟

    ـ لا أتباهى بشيء فقد أديت واجبي فقط هذا أمر يحكم عليه التاريخ.

    * لندع التباهي جانبا ولنقل ما هي الانجازات التي يمكن ان تعددها في بقائك الطويل؟

    ـ أترك هذا للناس.
    * هناك من يقول انك حملت وزارة الداخلية ما لا تتحمل وأنك طبعتها بطابع وزارات الجباية المالية. وغلب هذا على طابع الوزارة الأصلي باعتبارها وزارة سيادة وخدمات ويمكن الاشارة إلى جانب الاستثمارات الذي اضفته للوزارة على يديك؟
    ـ لكن يجب ان تسأل عن مصادر الأموال من أين تأتي لقد نجحت في اقناع قوات الشرطة وهي ذات عدد ضخم بالمساهمة عن طريق استقطاعات لإنشاء مشروعات تعود عليهم بالعائدات المادية وهذا ما حدث.

    هناك استقطاعات من الشركة تقارب أربعة مليارات جنيه شهريا تكرس للخدمات الطبية والتعليمية والتأمين الاجتماعي وغيرها. هذه المبالغ استطعت تحريكها وتدويرها فهذه المنشآت لم تعتمد على أموال الدولة وانما من أرصدة استقطاعات الشركة.


    * الا يوجد فيها تمويل مصرفي؟



    ـ هنالك تمويل من بنوك ولكن يستند إلى ودائع الشرطة.

    * ألا تساهم مؤسسات من طراز مستشفى «ساهرون» و«جامعة الرباط» في جلب عائدات مالية؟

    ـ ولم لا فهذه مؤسسات تم بناؤها من أموال الشرطة واستثماراتها ولكنها ليست جباية كما ذكرت أنت في سؤالك وعلاقاتي مع البنوك جيدة والحمد لله إذ أنني قادر على الوفاء بالتزاماتي تجاهها. وأؤكد أنه لا توجد جباية.
    * الأسبوع الماضي كانت هناك أزمة مواصلات في العاصمة ناجمة عن زيادة غرامات على مخالفات المرور ربما يعكس هذا جانباً من توضيح الحديث عن الجباية باعتبارها غرامات باهظة.
    ـ غرامات المرور أموال تذهب إلى الدولة ولا تدخل في هذه الاستثمارات.

    * أليس هناك علاقة بين تلك الغرامات والجباية؟


    ـ لا توجد. الغرامات تذهب إلى خزينة الدولة فهي تذهب إلى الولاية إذا كانت مرتبطة بها مثل رسوم الترخيص التي تعد جزءاً من إيرادات الولاية.

    * أليست وزارة الداخلية هي الإدارة المنوطة لجباية تلك الأموال؟

    ـ نحن ننتقد عمليات الترخيص مثلاً لكن الأموال تذهب إلى الولاية وغرامات المرور تذهب إلى مالية الدولة ولكنها لا تندرج ضمن الاستثمارات كما أن رسوم الجوازات مثلاً لا تأتي إلى الداخلية وإنما تذهب إلى مالية الدولة القومية.

    * أين تذهب عائدات تأشيرات الخروج مثلاً؟

    ـ رسوم التأشيرات تذهب إلى الدولة أيضاً.

    * كان هناك قرار صادر عن رئيس الجمهورية بإلغاء تأشيرة الخروج لجميع السودانيين غير أن رسوم هذه التأشيرة لا تزال يتم جبايتها؟

    ـ القرار ينص على إلغاء التأشيرة.

    * ألا يعني ذلك إلغاء الرسوم المرتبطة بها؟

    ـ رسوم التأشيرة أمر خاص بالمالية.

    * إلغاء التأشيرة يعني إلغاء الرسوم أليس كذلك؟

    ـ منح التأشيرة يرتبط بشروط محددة منها الوفاء بالتزاماته المالية فتم إلغاء التأشيرة ولكن لم يتم إلغاء الرسوم فهي ضريبة يدفعها المواطن.

    * ألا يدفع المواطن تلك الرسوم مقابل خدمة ما؟

    ـ الرسوم ليست قيمة عمل ولكنها ضريبة مستحقة للدولة.

    * سأتعمد القفز فوق هذه النقطة الخلافية من دون الوصول إلى قناعات متبادلة بغية استثمار الوقت المتاح وسؤالي التالي يرتبط بمدى قناعاتك في تطور الأداء الشرطي مقابل الاستثمارات الموازية؟ أتحدث عن الكادر البشري.


    ـ بالتأكيد يوجد تطور محسوس خصوصاً عندما تنظر إلى الشرطة في الشارع. من ضباط الشرطة يمتطون سيارات جديدة وهناك بيئة عمل أفضل. الخدمات التعليمية تم توفيرها.

    * هذا الكلام الجميل يقال إنه يرتبط بالضباط فقط لكنه لا يطال الشرطي العادي من حيث الاختيار والكفاءة وتطوير مهارات التعامل مع الجمهور وإدراك النظم والقوانين.


    ـ يوجد اهتمام بالشرطي الفرد ينعكس في التدريب والتأهيل وفي الخدمات الصحية والتعليمية إذ يتساوى الشرطي مع الضابط فلدى قوة الشرطة 15 في المئة من مقاعد جامعة الرباط لا تشكل الرتبة شرطاً فيها.

    * أنا لا أزال أشدد على تطوير أداء رجل الشرطة الفرد نفسه؟

    ـ أنت تقدم خدمة لصف الضابط الذي يجب أن يكون في زي محترم ويؤدي عمله بصورة جيدة ثم تقدم له خدمات تعينه على أداء مهامه في بيئة عمل حسنة.


    * ربما لم أستطع التعبير عما أود استيضاحه فدعني أقول عندما ترغب الوزارة في تجنيد ضباط تضع شروطاً معينة لانتقاء أفضل العناصر ويتم الحاقهم بكلية للدراسة 3 سنوات مثلاً يخضعون خلالها لتدريب وتأهيل علمي فما هي الشروط والمؤهلات التي تحدد رجل الشرطة القرار الذي يتواجد يومياً في الشارع وما هي عمليات التأهيل التي يخضع لها لرفع مستواه.


    ـ هل تعتقد اننا نستجلب رجال الشرطة من الشارع أو البيوت مباشرة للمهام. هذا الشرطي يبقى 9 أشهر في التدريب في معهد ثم يتحمل مسؤولياته. الآن انتقلنا خطوة إلى الأمام فبعد ان كان مؤهل الشرطي الدراسة الأولية أصبحنا نشترط التخرج من الثانوية ودخلنا الشرطة الفنية كنوع جديد.


    * ماذا تعني بالشرطة الفنية؟

    ـ بمعنى انه خريج ثانوي يأتي ليتخصص إذ يدرس تسعة أشهر ويوجد هناك عدد كبير من هذا النوع. لدينا شرطة بالنظام القديم. شرطة المباحث يدرسون سنة كاملة وشرطة مكافحة الشغب إلى جانب شرطة النجدة. الشرطة السودانية من أقدم أجهزة الشرطة فعمرها مئة سنة. السودان هو مقر المركز الاقليمي لتدريب الكلاب الشرطية والمركز الاقليمي لمكافحة المخدرات فقد ثبت ان الشرطة السودانية أفضل شرطة مؤهلة تملك مؤسسات تعليمية.


    * الآن نحن مقبلون على مرحلة سياسية جديدة وهي مرحلة مشوبة بقدر من القلق ازاء الأمن السياسي بصفة خاصة ويتساءل البعض عما إذا كان لدى الشرطة القبضة المقتدرة على منع أو كبح أو احتواء أي انفلات أمني محتمل ربما يقع لا قدر الله.


    ـ أعتقد أن الشرطة قادرة الآن على ذلك والخرطوم تعتبر حالياً من أكثر العواصم الافريقية أمناً.

    * أنا أتكلم عن الأمن السياسي خاصة.


    ـ أمن سياسي وأمن جريمة وأمن «بتاع» كل حاجة. الطمأنينة أهم من كل شيء.

    * غير أن هناك حوادث مؤسفة شهدتها العاصمة الخرطوم وأم درمان.


    ـ ماذا حدث؟ وماذا يرتبط منها بالأمن السياسي؟ هل هناك اغتيالات سياسية في السودان؟

    * حدث تبادل إطلاق نار بين فرقاء جنوبيين في منطقة السوق العربي في قلب الخرطوم بالإضافة إلى اعتداء على مركز للشرطة جنوب الخرطوم «سوبا» كذلك شهدت أم درمان حوادث. الآن سوف تأتي عناصر جنوبية جديدة من الخارج، لدينا في ذاكرتنا الشعبية في الخرطوم ما يسمى بـ «الأحد الأسود».
    ـ أنا أعتقد أن الشرطة قادرة بترتيباتها الحالية على تحقيق الأمن الكامل سواء كان أمناً سياسياً أو اجتماعياً ولا أرى هناك ما يثير القلق.

    * ثمة دوائر في الخرطوم تتحدّث عن وجود قوات جنوبية مُسلّحة تشكل جهاز شرطة خارج جهاز شرطة الدولة لديها حراسات مثل قوات ماتيب التي تعتقل البعض وتفرض أتاوات مقابل إطلاقهم.


    ـ هذه هي المحاكم الأهلية لسلاطين الجنوب التي تمارس تقاليدها في الخرطوم بعد نزوح أعداد كبيرة من الجنوبيين هرباً من الحرب. صحيح أنها تمارس ما يؤدي إلي تناقض مع الناس، لكنها مقدور عليها تماماً ومسيطر عليها.


    *غير أن هذه القوات لا تمارس سلطاتها على الجنوبيين وحدهم، وإنما يطال نفوذها شماليين كذلك.
    ـ يحدث ذلك أحياناً ويتم حسمها وهي ليست بالحوادث العديدة. حدث ذلك مرة أو اثنتين وتم حسمها فقد يكون لدى جنوبي مشكلة مع شمالي.
    *حدث تبادل إطلاق نار بين فصائل من هذا الطراز في السوق العربي ولم تتدخل قوات وزارة الداخلية.

    ـ لقد تدخلت. وإذا لم تتدخل فكيف تم إنهاء المشكلة.


    * قيل إنهم هددوا بالتصعيد في حال تدخل شرطة الداخلية.


    ـ نحن نتدخل في كل مواجهة نرى من الضروري حسمها، الأمن الداخلي هو مسؤولية الشرطة.

    *ألا تعتقد أن وجود مثل هذه القوات المسلحة التابعة لسلاطين أو أياً كان تشكل ألغاماً حارقة في المرحلة المقبلة؟


    ـ أؤكد لك أنه يمكن السيطرة عليها بل هي مسيطر عليها ولا تشكل تهديداً أمنياً. لا أحد يستطيع الجزم باستتباب الأمن 100 في المئة ولا توجد دولة يمكنها أن تؤكد ذلك، ولكن يمكن القول إن الشرطة قادرة على بسط الأمن في الخرطوم.


    وهناك عمل سياسي يجري مع كل الأطراف إذ لا يمكن استخدام عصا السلطة فقط في كل الأحوال، ولابد من القيام بعمل سياسي وممارسة جهود التوعية.


    * ماذا حدث في شأن اللجنة المكلفة بالتحقيق في حادث الاعتداء على مركز الشرطة الأخير في سوبا؟

    ـ بدأت المحاكمات والإجراءات تسير.
    * هل بلغت مرحلة القضاء بالفعل؟

    ـ نعم.
    * ملف دارفور كان بين يديك بعد تعيينك ممثلاً لرئيس الجمهورية في الإقليم لمتابعة الأزمة فماذا أحرزتم من تقدم؟

    ـ توليت الملف في يوليو من العام الماضي ومنذ ذلك التاريخ تحققت نجاحات ضخمة، فقد نجحنا في نشر ما يقارب 14 ألف شرطي جديد في ولايات دارفور بالإضافة إلى العدد الذي كان موجوداً فتمكنت الشرطة من بسط قدر كبير من الأمن.
    * كم عدد القوات السابقة هناك وكم أصبح عددها؟

    ـ لا داعي للحديث عن العدد وليس من المصلحة.
    * العدد السابق كان أقل أم أكثر عما دفعتم به بعد يوليو؟

    ـ يكون أكبر وأفرزت واقعاً جديداً في دارفور باعتراف أجهزة الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى، عندما تسلمت الملف أشار أمين عام الأمم المتحدة كوفي عنان إلى المشكلات التي تواجهها وحددها في إقبال الخريف الذي افترض أنه سيؤدي إلى تفاقم الوضع الصحي والوضع الغذائي.


    بالإضافة إلى الأمني وأعتقد بأننا نجحنا في الجهات الثلاث فلم تعد هناك مجاعة في دارفور ولم يعد هناك من يموت جوعاً في دارفور ولم يعد هناك خطر وبائيات تحصد أرواحاً وتنعم المعسكرات بقدر كبير من الأمن فيها وحولها وتتم حالياً مصالحات بين القبائل فمهدت الأرض أمام الاستتباب الأمني وتجري عمليات إعادة إعمار للمرافق الصحية والتعليمية.

    * باعتبارك مسؤولاً عن ملف القضية ما هو حجر العثرة أمام المفاوضات لتسوية القضية؟

    ـ هو التمرد.
    *ماذا تعني بالتمرد؟

    ـ الحركات المسلحة.
    * المشكلة أصلاً مع هذه الحركات المسلحة.

    ـ لابد أن نعترف بأن هذه الحركات هي من قبيلة واحدة بنسبة 90 في المئة.

    * أي قبيلة تعني؟

    ـ قبيلة الزغاوة وليس كل الزغاوة وإنما بطن فيها.

    * تعني حركتي العدل والمساواة...

    ـ العدل والمساواة تمثل جناح المؤتمر الشعبي في أزمة دارفور وكل أعضائها كانوا في «المؤتمر» وجميعهم من قبيلة واحدة وحركة «التحرير» نفس الحكاية قواتهم على الأرض كلهم من الزغاوة بنسبة 90 في المئة، ولهذا يقول أهل دارفور إن هؤلاء لا يمثلون دارفور،.


    وهم كذلك مجموعة محددة وهذه قضية مصنوعة صناعة، فالمشكلة التي حدثت بين أبناء زيد وأحد فروع الزغاوة مشكلة محددة تحدث في دارفور عشرات المرات، ولكن هذه قضية أريد لها أن تكبر. أود أن أسألك لماذا ظلت قضية الجنوب طوال 50 سنة حبيسة إطار محدد لم يتجاوز الإيغاد، بينما بلغت دارفور في فترة وجيزة الأمم المتحدة مع أنها ليست أكبر من مشكلة الجنوب.

    * أنا أسألك إذاً لماذا حدث ذلك؟

    ـ نظراً إلى دخول أجندة دولية وصراع دولي كذلك ومصالح دولية استجدت.

    * لماذا فتح النظام السوداني المجال أمام جميع هذه القوى والمصالح والأجندة للتدخل؟

    ـ حاولنا سد الثغرات.

    * هل من الممكن أن تتغلب حركتان مسلحتان وليدتان على نظام دولة بأكمله؟

    ـ لم تتغلب الحركتان على النظام، في ابريل الماضي لم يكن للحركتين موقع على الأرض.

    *نحن نتحدث عن قدراتهما على التحرك السياسي على المسرح الدولي إذ استقطبتا العالم لصالحهما وضد النظام.
    ـ ليس القدرة للحركتين، ولكن توجد رغبة عالمية.

    * ما هي تلك الرغبة العالمية؟


    ـ المصالح الدولية.. مصالح الولايات المتحدة واسرائيل ودعم الصهيونية للحركتين ليس بالأمر الجديد وحصولها على أسلحة إسرائيلية لم يعد جديداً وحمل التبرعات لها من قبل المنظمات الكنسية واليهودية مسألة معروفة وهم لا ينكرون ذلك.
    * قبل قليل قلنا إن العدالة والمساواة واجهة للمؤتمر الشعبي والآن نعتبره إفرازاً أميركياً كنسياً يهودياً؟

    ـ العدل والمساواة منفصلة والمؤتمر الشعبي منفصل وقضية دارفور كلها صناعة يهودية كنسية من أولها إلى آخرها، إذ ليس من المعقول أن تظل مشكلة الجنوب عالقة ويتم دفع درافور من دون ضغط دولي.
    * مشكلة الجنوب خضعت لمطرقة دولية حتى جرى تفكيكها؟


    ـ نحن كذلك كنا نضرب عليها. الخلاف بين المعالية والرزيقات مسألة تقليدية.


    * البعض يتهم النظام بتصعيد الخلاف لأجندة قبلية خاصة؟

    ـ هذا كلام خطأ، الزغاوة لا تمثل 7 في المئة من سكان دارفور. الجنجويد لا ينتمون إلى قبيلة بعينها، فهم مثل صعاليك العرب سابقاً، قطاع طرق.

    * العالم كله يتحدث عن تحالف بين الجنجويد وقوات الجيش والشرطة؟


    ـ لابد أن يقولوا ذلك في سياق محاولات الاستقطاب وتلبيسه زياً عنصرياً بين العرب وغير العرب.

    ؟ ما هي الأسباب وراء الصراع القبلي أو الدولي في دارفور حسب وجهة نظرك؟

    ـ عدة أسباب وراء هذا الصراع الدولي، أولها الثروات.

    * هل من الممكن تحديد هذه الثروات التي تزخر بها دارفور؟

    ـ تملك ثروة حيوانية ضخمة جداً، وحديداً ضخماً جداً ونحاساً ضخماً جداً وبترولاً يبشر بالكثير، الآن الولايات المتحدة حصلت على نفط في تشاد وتشرع في بناء خط أنبوب من تشاد عبر الكاميرون إلى المحيط. دخول الصين إلى السودان يثير قلق واشنطن.


    سيما وأنهم توصلوا إلى النفط بناء على الاستكشافات الأميركية، فقد انفقت الولايات المتحدة ملياري دولار على المسح الجيوفيزيائي للتقنيب عن البترول في السودان، وعندما غادرت السودان لم تكن تتصور دخول طرف آخر. استثمارات النفط في السودان تفوق تسعة مليارات دولار، حسب كلام وزير الطاقة عوض الجاز قبل يومين.


    واشنطن ترغب في توجيه نفط السودان بعد نفط تشاد عبر أنبوب يتجه غرباً إلى المحيط للتخلص ـ في اعتقادي ـ من مشاكل الشرق الأوسط وقناة السويس والبحر الأحمر والأبيض المتوسط، فهذا النفط الأفريقي يشكل بديلاً إيجابياً لأميركا عن بترول الشرق الأوسط. هذا أحد وجوه الصراع على الموارد الذي يشكل محوراً مهماً في العلاقات الدولية حالياً. الوجود الصيني الضخم باستثماراته في السودان يقلق أميركا. إمكانات السودان تغري أميركا.


    * هل لدينا إنتاج من الحديد في دارفور حالياً؟

    ـ نحن لا ننتج حالياً، ولكن هناك جبال من الحديد لم نستغلها بعد، أما «حفرة النحاس» فمعروفة بكونها مصدرا لإنتاج النحاس. المواطن العادي في دارفور يذهب إلى الجبل ويتناول حجراً يضعه على النار ثم يشكل فأساً أو أي أداة يريدها.

    * كيف تنظر إلى مسار الأحداث عبر المرحلة الانتقالية بمعنى هل ستنتهي إلى الوحدة أو تصطدم بالانفصال؟ هذه الرؤية بالضرورة أن تكون محكومة باستراتيجية الصراع التي ذكرتها؟


    ـ لا نريد استباق الأحداث.

    *بل نريد استباقها حتى نتبين الاحتمالات ونعالجها قبل حدوثها؟


    ـ لكل مواطن الحق في القلق على مصير الوطن، وعلينا كدولة السير في الطريق المطلوب باعتبار الوحدة هي الخيار الأول.

    * المشكلة اننا لا نستطيع فرض خياراتنا حسب كلامك، إذ أن الأجندة والمصالح المتقاطعة هي التي تحدد لنا الطريق؟

    ـ الوحدة والتضامن ورفع أولوية الوطن الموحد يمنح ضماناً لتحقيق خيارنا.

    * هذا كلام يظل أمنيات جميلة في ظل المخاطر التي تهددنا حسب اعترافك؟

    ـ كل دولة معرضة للمخاطر الخارجية، بما في ذلك أميركا نفسها، ولكن كل دولة تحاول تقليل حجم تلك المخاطر. خطر الانفصال كمهدد موجود.

    * الخلط بين الأشياء يفقدنا القدرة على الرؤية السليمة أحياناً فأنت تحدثت عن دعم كنسي أميركي لحركات التمرد في دارفور، ولكن هناك دعم كنسي أميركي للسلام في الجنوب؟

    ـ لا أعتقد أن يفوت على فطنتك أن كل طرف يعمل لمصلحته، وقد تتلاقى مصالح البعض في مرحلة وتتباين في مراحل، فربما كان السودان بأكمله مرحلة لدى البعض، وقد نلتقي مع أميركا في مرحلة ونختلف معها في أخرى، وقوف الأميركيين معنا في السلام لا يعني اتفاقهم معنا في جميع مراحلنا. ربما وضعت أميركا في اعتبارها خطر انفصال الجنوب عن الشمال على دول الجوار أو على الدول الأفريقية عامة.
    * هل تعتقد وأنت تغادر وزارة الداخلية أن تداعيات انهيار المبنى قد انتهت بالاستقالة أم ان الاحتمالات لا تزال مفتوحة؟

    ـ ماذا تعني؟
    * هل تعتقد أن استقالتك ستطوي ملف القضية؟

    ـ لا تزال هناك محاسبة ستتم للآخرين؟

    * أعني بالنسبة لك شخصياً؟

    ـ أنا لديّ مسؤولية سياسية وأدبية.

    * هل ترى أن هذه المسؤولية انتهت بالاستقالة؟

    ـ آمل ذلك، ولكني لا أعرف ماذا يمكنني أن أعمله.

    * هل تتوقع مثولك أمام محاسبة أو محاكمة؟

    ـ لقد كانت لي مسؤولية سياسية تجاه المبنى وتحملتها هذا كل شيء، فأنا لست مصمماً للمبنى ولا منفذاً، وقد تحملت مسؤوليتي السياسية كما يجب.

    * هل تظن أن استقالتك هي خاتمة نشاطك على المسرح السياسي؟

    ـ يمكن خدمة الوطن والمواطن من أي موقع وليس بالضرورة من الموقع السياسي.. أتمنى ألا يتم تكليفي بشيء آخر.

    * كل سوداني يعرف أن لدى عبدالرحيم حسين علاقة بالغة الحميمية مع الرئيس عمر البشير..


    ـ نعم، وستظل هذه العلاقة قائمة وموجودة وليس لها أي علاقة بالحكم، فهي علاقة شخصية ستظل مستمرة.

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jun28-98821.shtml
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 07:08 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    image=http://rtarabic.com/images/photo/1/d57/187.jpg" quality="high" bgcolor="#ffffff" allowScriptAccess="always">


    قال عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني يوم الثلاثاء 19 اكتوبر/تشرين الاول ان الاستفتاء المقرر في التاسع من يناير/ كانون الثاني على استقلال جنوب السودان والاستفتاء الاخر بشأن انضمام أبيي الى شمال او جنوب السودان يجب ان يتأجل.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 07:19 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    عبدالرحيم محمد حسين: تجاوزنا مرحلة الإكتفاء من الأسلحة التقليدية

    عبدالرحيم محمد حسين: تجاوزنا مرحلة الإكتفاء من الأسلحة التقليدية

    09-03-2009 08:35 AM

    قطع وزير الدفاع الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين ان القوات المسلحة تجاوزت مرحلة الاكتفاء ذاتيا في مجال التسليح التقليدي بمستوى الكتيبة لمجابهة اي عدوان خارجي وأنها دخلت مجال الصناعة (بأوسع أبوابها) وفق نهج متواز يرتكز على بناء الفرد وتهيئة البيئة والمعدات التي توازي التهديد الذي (من حولهم) ضمن خطة وضعت منذ (3) سنوات مضت مؤكداً ان السودان أصبح في المرتبة الثانية في مجال التصنيع الحربي بافريقيا . وأكد الوزير ان الاعلام والقوات المسلحة في خندق الوطنية دفاعاً عن الوطن بعيداً عن الانتماءات الحزبية والعرقية وان ابواب القوات المسلحة مشرعة للجميع ومن حق الجميع نيل شرف الانتماء اليها . وقال الفريق أول عبد الرحيم لدى مخاطبته الإفطار الرمضاني الذي أقامته وزارته للإعلاميين وإعلام الدولة والذين تقدمهم وزير العدل مولانا عبد الباسط سبدرات ووزيرة الصحة الاتحادية د. تابيتا بطرس بمقر وزارة الدفاع امس . قال ان الاعلام يعتبر ضمير وصوت الامة وأشار الي ان السودان يأتي في المرتبة الثانية في مجال التصنيع الحربي ، فيما نقل نقيب الصحافيين د. محي الدين تيتاوي امتنان وتقدير الصحافيين لدعوة وزير الدفاع وأبدى إشادته بالتطور الذي شهدته وزارة الدفاع وقال 0دخلنا قبل اليوم وزارة الدفاع ولم نر فيها سوى (الكوامر ) و(المجروس) ولكن بوجود المهندس عبد الرحيم أصبحت الوزارة هندسة حقيقية اتضحت بصماته فيها اينما حل ، وبحسب صحيفة الرائد قد تم تكريم وزير الدفاع من قبل قناة طيبة الفضائية .


    نخبة السودان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 07:28 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    وزير الدفاع السوداني: المنطق يشير إلى حل الخلافات قبل الاستفتاء

    بوابة الأهرام |

     





    صرح عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع السوداني بأنه أطلع الرئيس مبارك خلال اللقاء على تطورات الأوضاع في شمال وجنوب السودان والمشاكل التي تعترض اجراء الاستفتاء في موعده ومايجب أن يتم قبل إجرائه من عمليات مهمة حتي يضمن أن يقود الاستفتاء للسلام.
    وقال إن الرئيس مبارك، أكد استعداد مصر لتقديم كافة أشكال المساعدة، وأن مصر تساند إجراء الاستفتاء بالشفافية وفقًا لرغبة أبناء السودان، حيث إن القضية الجوهرية بين الشمال والجنوب هي السلام والأمن والاستقرار وبالتالي ينبغي الإعداد الجيد لإجراء الاستفتاء لأنه غايه وليس وسيلة لترسيخ ودعم الأمن.
    وأضاف وزير الدفاع، أنه تم الاتفاق علي ترسيم 80% من الحدود بين الشمال والجنوب وأن المشكلة تكمن في 20% تمثل خمس مناطق متنازع عليها، مؤكدًا ضرورة تسوية حل مشكلة الحدود حتي لا يكون هناك أي مبرر لحدوث اقتتال في المستقبل، كما أنه لابد من إجراء محادثات لتسوية خلافات حول قضايا عالقة مثل الديون والبترول والهوية وحل قضية "أبيي" وذلك قبل إجراء الاستفتاء حتي يكون الاستفتاء أداة لدعم الاستقرار والسلام، مشيرًا إلى أن قضية البترول عارضة، لكن أهميتها أن بعض القبائل السودانية تقضي فيها 7 أشهر من كل عام للرعي.
    بناء على ما سبق فالمنطق يقول، أن هناك مؤشرات لتأجيل الاستفتاء لحل هذه القضايا أولا، لأن حلها في إطار الدولتيين يفسح المجال أمام التدخلات الأجنبية. وردًا على سؤال حول رد فعل حكومة الخرطوم في حالة إعلان انفصال الجنوب من طرف واحد؛ قال الوزير السوداني إن هذا أمر غير قانوني ولن يعترف به الاتحاد الإفريقي لأنه سيتناقض مع اتفاق السلام وإجراءاته.
    وحول الوضع في دارفور، أكد وزير الدفاع السوداني، أن الوضع في دارفور في أحسن حالاته، حيث انتهت بعض الحركات المسلحة من الوجود تمامًا وبعض الحركات الأخرى في أضعف حالاتها.
    وحول إمكانية نشر قوات دولية بين الجنوب والشمال قبل إجراء الاستفتاء؛ قال وزير الدفاع السوداني، ليس هناك أي اتفاق لنشر قوات دولية، وهذا الأمر غير مطروح والأمم المتحدة سبق وأن نفت ذلك كما نفى الاتحاد الإفريقي ذلك أيضًا.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 07:31 AM

بكرى ابوبكر
<aبكرى ابوبكر
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)


    جيشا شمال السودان وجنوبه يرفضان العودة الى الحرب





    ا ف ب - الخرطوم (ا ف ب) - اكد المسؤولون العسكريون الشماليون والجنوبيون الخميس التزامهم بعدم العودة الى الحرب الاهلية ايا تكن نتيجة الاستفتاء حول استقلال جنوب السودان في كانون الثاني/يناير، وذلك في محاولة لخفض التوتر في البلاد المهددة بالتقسيم.


    واعلن وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين "اتفقنا على ان الحرب ليست خيارنا ونحن مستعدون لبناء الثقة في ما بيننا من اجل التوصل الى وضع آمن ومستقر قادرون مهما كانت نتيجة الاستفتاء".


    وقال نظيره الجنوبي نيال دينق نيال "نعهدنا بألا تعود الحركة الشعبية لتحرير السودان (التمرد الجنوبي السابق الذي يقود جيش جنوب السودان) والقوات المسلحة السودانية (شمالية) الى الحرب".


    وقد تحدثا في مؤتمر صحافي مشترك في وزارة الدفاع في الخرطوم، بعد يومين من المحادثات بين حزب المؤتمر الوطني بزعامة عمر البشير والسلطات الجنوبية حول رهانات مرحلة ما بعد الاستفتاء.


    وهذه الرهانات ومنها التسوية التي يفترض ان تتيح انتقالا سلميا بعد الاستفتاء، هي المواطنة والامن والموارد الطبيعية كالنفط واحترام الاتفاقات الدولية وخصوصا تقاسم مياه النيل.


    وسيختار سودانيو الجنوب في التاسع من كانون الثاني/يناير بين الحفاظ على وحدة اكبر بلد افريقي او الانفصال. وسيبدأ الاثنين تسجيل الناخبين على اللوائح الانتخابية في السودان وفي ثمانية بلدان اخرى منها الولايات المتحدة حيث سيدلي سودانيو الجنوب في الشتات بأصواتهم.


    وهذا الاستفتاء هو النقطة الاساسية في اتفاق السلام الشامل الذي انهى في 2005 حربا اهلية استمرت 22 عاما واسفرت عن مليوني قتيل بين الشمال المسلم والجنوب الذي يشكل المسيحيون نسبة كبيرة من سكانه.


    واضاف حسين ان "قادة القوات المسلحة السودانية وقادة الجيش الشعبي لتحرير السودان التزموا بالسعي الى ان يؤدي الاستفتاء الى الاستقرار. لا نحتاج الى قوات اجنبية لبسط الامن والاستقرار".


    وترمي هذه التصريحات الى تهدئة الاجواء في البلاد حيث يتخوف قسم من السكان من عودة الحرب الاهلية، ويغذي هذا التخوف التاريخ الحديث للبلاد والتصريحات الاخيرة لمسؤولي الطرفين.


    وكان جيشا الشمال والجنوب تبادلا الاتهامات قبل خمسة عشر يوما حول مسؤولية تبادل اطلاق نار بين جنود على طول حدود المنطقتين، وهي منطقة حساسة مع اقتراب الاستفتاء.


    وقد انشأت القوات الشمالية والجيش الشعبي في نهاية تشرين الاول/اكتوبر لجنة مشتركة تدرس "ميدانيا" كل مآخذ الجيشين حول حوادث على الحدود.


    وكان جنوب السودان اتهم بالتالي السلطة في الخرطوم بدعم تمرد في الجيش الجنوبي وحركات متمردة، لتقويض الاستقرار في جنوب السودان مع اقتراب الاستفتاء. لكن زعيم التمرد الجنوبي جورج اتور ومتمردين آخرين تصالحوا في الاسابيع الاخيرة مع السلطات في جنوب السودان.


    وقال حسين "نريد ان نبعث برسالة الى الجنوبيين مفادها ان الشمال لا يدعم اي حركة متمردة ضدهم، ونريد ان نشعر ايضا ان الجنوبيين لا يدعمون تمردا ضدنا".


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-12-2010, 08:03 AM

باسط المكي
<aباسط المكي
تاريخ التسجيل: 01-14-2009
مجموع المشاركات: 4948

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: بكرى ابوبكر)

    --
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-21-2010, 06:56 AM

نايف محمد حامد
<aنايف محمد حامد
تاريخ التسجيل: 02-27-2009
مجموع المشاركات: 2725

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: باسط المكي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-23-2010, 06:03 PM

محمد حسن العمدة

تاريخ التسجيل: 03-31-2004
مجموع المشاركات: 14078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: نايف محمد حامد)

    من اقوال سعادتو عبد الرحيم عندما سالته قناة mbc عن من ضرب مصنع الشفاء ومن موقع المصنع اجاب :


    نحنا ما عارفنو لحدي حسي لكن والله ما بنخليهو ..!!!!!!!!!!!

    وعندما سال عن سبب حريق محطة بري الحرارية اجاب :

    الهناية طارت في البتاع وتم الحريق

    سعادتو يمتعنا ويرفع ضغطنا بالحديث عن التصنيع الحربي في بلد تقديرات مسئولية عن الفقر تقول ان 95 % من السكان تحت خط الفقر

    ويحدثنا عن شراء الطائرات الروسية ويعجز عن التصدي للغارات الاسرائيلية والتي لا ادري متى علم بهاسعادته والغارات التشادية والاحتلال لاراضي الفشقة وحلايب السودانية التي بات امر استعادتها عصيا علي جعجاع افريقيا الاسد النتر ....

    اذا كانت قوات مرتزقة تدخل حتى العمق الاستراتيجي للعاصمة السودانية وتضرب على بعد امتار من القصر السيادي فعن اي تصنيع وجاهزية يتحدث

    يكفي ان البلد فيها اكثر من 35 الف جندي اجنبي تدنس اقدامهم الاراضي السودانية في عهد الجنرالات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-26-2010, 07:20 PM

خلف الله عبود

تاريخ التسجيل: 05-06-2009
مجموع المشاركات: 529

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: محمد حسن العمدة)

    Quote: * كان هناك قرار صادر عن رئيس الجمهورية بإلغاء تأشيرة الخروج لجميع السودانيين غير أن رسوم هذه التأشيرة لا تزال يتم جبايتها؟

    ـ القرار ينص على إلغاء التأشيرة.

    * ألا يعني ذلك إلغاء الرسوم المرتبطة بها؟

    ـ رسوم التأشيرة أمر خاص بالمالية.

    * إلغاء التأشيرة يعني إلغاء الرسوم أليس كذلك؟

    ـ منح التأشيرة يرتبط بشروط محددة منها الوفاء بالتزاماته المالية فتم إلغاء التأشيرة ولكن لم يتم إلغاء الرسوم فهي ضريبة يدفعها المواطن.

    * ألا يدفع المواطن تلك الرسوم مقابل خدمة ما؟

    ـ الرسوم ليست قيمة عمل ولكنها ضريبة مستحقة للدولة.


    الأخ العمدة
    لاحظ معي أيضا : كيف نوفق بين قوله أن التأشيرة الغيت بقرار حكومي وبين قول سعادته ( منح التأشيرة يرتبط بشروط محددة ... إلخ )
    مادامت التاشيرة تمنح بعد مراجعة الإلتزامات المالية للمسافر فإنها ، بذلك ، لم تلغ ...
    ومادامت هناك رسوم للتأشيرة ، إذن فهناك تأشيرة .
    وللا شنو ؟
    وما هذا الإستهبال بالله عليك ؟

    (عدل بواسطة خلف الله عبود on 11-26-2010, 07:29 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-26-2010, 09:09 PM

حافظ محمدين
<aحافظ محمدين
تاريخ التسجيل: 09-08-2009
مجموع المشاركات: 120

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: خلف الله عبود)

    السودان: الجيش يتخلى عن الأمن الداخلي ويعلن تصنيع طائرات من دون طيار

    الخرطوم: إسماعيل آدم

    قال وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين إن بلاده تقوم حالياً بصناعة طائرات بدون طيار، وأنها في طريقها لإنتاج صواريخ وأسلحة ثقيلة أخرىوأضاف محمد حسين في تصريحات أمس أن بلاده تتجه إلى إنتاج كافة الأسلحة التقليدية والصواريخ بنحو يحقق الاكتفاء الذاتي، مضيفاً أن عمليات تصنيع الأسلحة المشروعة وصلت الى مراحل متقدمة في أعقاب إجراء ما سماه بالتوطين لكل الأسلحة المشتراة. وكشف من ناحية أخرى أن الجيش السوداني ترك أمر فرض الأمن الداخلي تماما إلى الشرطة. وأضاف أن الجيش سيتفرغ إلى التخطيط والاستراتجيات العامة في البلاد. وقال وزير الدفاع السوداني إن هناك دولا يحظر على السودان شراء أسلحة منها، و«لذا نذهب لروسيا، وبيلاروسيا، والصين، وكوريا، وإيران، واندونيسيا، وماليزيا، وفي هذا تنويع لمصادر السلاح».
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-26-2010, 09:16 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 7754

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: اقوال اللواء عبد الرحيم محمد حسين (Re: حافظ محمدين)

    يا محمد الحسن
    Quote: من اقوال سعادتو عبد الرحيم عندما سالته قناة mbc عن من ضرب مصنع الشفاء ومن موقع المصنع اجاب :


    نحنا ما عارفنو لحدي حسي لكن والله ما بنخليهو ..!!!!!!!!!!!

    وعندما سال عن سبب حريق محطة بري الحرارية اجاب :

    الهناية طارت في البتاع وتم الحريق


    قول ممكن تجمع علي أقوال
    ومرات تجمع علي قوالات
    وفي حالة عبد الرحيم ممكن تكون
    ريالات
    وصدق من سماه عبد الرحيم أبو ....
    موضوع الجمع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de