أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 11:09 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة شاذلى جعفر شقَّاق(shazaly gafar)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

أوَّاه لو تعِد القصيدةُ بالإيـاب ..

11-11-2007, 07:46 PM

shazaly gafar
<ashazaly gafar
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1604

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

أوَّاه لو تعِد القصيدةُ بالإيـاب ..

    أوَّاه لو تعِد القصيدةُ بالإيـاب

    شاذلى جعفر شقَّاق


    جاءتْ كم تأتى القصيدةُ

    دون وعـدٍ أو أوانْ

    جاءت تعِقُّ زمانَها

    ليبرَّ طلُّها بالمــكانْ

    وأنا اُذوِّبُ فى جراحِ

    الصمتِ ضجَّةَ صولجان

    تقتاتُنى الحُمَّى كنارِ العشبِ

    تصهلُ فوق ألويةِ الدُّخان

    ويمشِّطُ الهذيانُ شارعَ خلوتى

    فيعِجُّ زفَّةَ بهلوان

    كالحيَّةِ العرجاءِ تعرُجُ فى الهواءِ

    مُعلَّقَاً يل شارعاً فى الأرضِ كان

    مُدُناً تحلِّقُ فى السماءِ وتنكفى

    فَتُدَقُّ أعناقُ الشواهقِ

    والمآذنِ ثم ينبعثُ الأذان

    جاءت كصوتِ العدلِ من عمقِ الذواتِ

    مضمَّخاً بالصدقِ متَّشح البيان

    جاءت تحِجُ مخافةً جاءت لتمنحنى الأمان

    قفزتْ أمام البابِ أعمقُ شهقةٍ

    سقطت على الخدَّين منها دمعتان

    الله حين تكون مهزوماً

    وينزعُ منك هازمُك الرِّهان

    ثم اعتنَقْنا لحظةَ الإجهاشِ

    كفراً بالبكاءِ وبالسؤالِ وبالجواب

    صمتاً يبزُّ النطقَ معنىً

    إنْ تنَهَّدَ بين أروقةِ العتاب

    أوَكُلُّ ما عشناه حلماً

    كان مَشربُه السـراب؟

    أوَكلُّ ما صغناه شعراً

    كان دفترُه العُبـاب؟

    قالت:عليك الشوقُ والحبُّ

    الذى يجتاحُنى من ألفِ نافذةٍ و بـاب

    أيَطيرُ غيرُكَ بالفؤادِ وأنت مَنْ

    روَّضتَه غضَّاً على قطعِ المهامِه والهضاب؟

    قلتُ : الجحــيمُ هى الثـواب!

    فتَجَوْرَبَتْ طلحـاً وفاحت صندلاً

    يا حسنَ ما فعل الخضـاب!

    قالت : أتدرى معنى أن تأتى العروسُ

    من المروجِ الخضرِ للأرضِ اليباب؟

    قلتُ : النعـيمُ هى العقـاب!

    نمضى ونعرف أنَّنا لن نلتقى

    نمضى ونتركُ ما تبقَّى مِن الشـراب

    أوَّه لو تهدى الُّلفافةُ حائراً

    أوَّاه لو تعدُ القصيدةُ بالإياب ..!ا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de