نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
ياسر عرمان:نحو ميلاد ثانٍ لرؤية السودان الجديد قضايا التحرر الوطنى فى عالمم اليوم
مالك عقارا:اطلاق عملية تجديد و اعادة بناء الحركة الشعبية و الجيش الشعبي لتحرير السودان
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 05:39 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2010م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟

09-27-2010, 09:19 PM

طه جعفر
<aطه جعفر
تاريخ التسجيل: 09-14-2009
مجموع المشاركات: 6692

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟

    كانت ملامح المربع الاول الاساسية تتلخص في انكار الصفة الاسلامية للانقلاب الذي وقع في 30 يونيو 1989 بقيادة العسكري عمر البشير، المجتمع الدولي لم يكن مستعدا لاستقبالهم و السودانيون قد عرفوهم كمايويين جهلاء يساندون قوانينا اسمها قوانين الشريعة
    الان كل الامور منكشفة و بادية للعيان، الحرامي .. حرامي و الباطل باطل!!
    لقد نازل هذا النظام كل الشرفاء من ابناء السودان و ليس هنالك موبايلات و لم تكن الانترنت متاحة للناس في الاعوام الاولي لما يسمي رسميا بثورة الانقاذ كما اليوم و لم يكن السودانيون في المهاجر كما اليوم و لم يكن المجمتع الدولي يدرك أن في السودان كارثة و ان تنظيما ثريا و لكنه علي شاكلة تنظيمات الاسلاميون في الصومال ، افغانستان و القاعدة سيكون في سدت الحكم.
    ليس هنالك مربع اول فالي ماذا سيعود هؤلاء الاسلاميون الفاشلون من انتهازيي الدولة الفاشلة؟؟

    اللامكان هو القبر ، القبر هو لامكان الاحياء و لا كيف؟

    (عدل بواسطة طه جعفر on 09-27-2010, 09:25 PM)
    (عدل بواسطة طه جعفر on 09-27-2010, 09:30 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-27-2010, 09:27 PM

طه جعفر
<aطه جعفر
تاريخ التسجيل: 09-14-2009
مجموع المشاركات: 6692

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟ (Re: طه جعفر)

    ربما يقصد الناس وتائر القمع
    هذه تحتاج منا شدة الحيل
    فانكربوا

    طه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-29-2010, 08:55 AM

محمد الكامل عبد الحليم

تاريخ التسجيل: 11-04-2009
مجموع المشاركات: 2410

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟ (Re: طه جعفر)

    تحية ..فلسفة التقية المعتمدة..هي احدي مفردات الفلسفة الذرائعية في ادبيات المشروع الحضاري المزعوم ...بها يجوز الغير ممكن ...يظن الكثيرون اننا اتجهنا الي المربع الثاني بينما تشير الظروف الي حالة من يحارب وظهره علي الحائط ...حالة انسداد الافق لا تحتاج الي برهان ... من يحتكر الحكمة عليه ابتداع الحلول ....ولكن هيهات..

    لك الاحترام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-29-2010, 07:02 PM

طه جعفر
<aطه جعفر
تاريخ التسجيل: 09-14-2009
مجموع المشاركات: 6692

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟ (Re: محمد الكامل عبد الحليم)

    Quote: تحية ..فلسفة التقية المعتمدة..هي احدي مفردات الفلسفة الذرائعية في ادبيات المشروع الحضاري المزعوم ...بها يجوز الغير ممكن ...يظن الكثيرون اننا اتجهنا الي المربع الثاني بينما تشير الظروف الي حالة من يحارب وظهره علي الحائط ...حالة انسداد الافق لا تحتاج الي برهان ... من يحتكر الحكمة عليه ابتداع الحلول ....ولكن هيهات..


    شكرا جزيلا لاستاذ محمد الكامل عبد الحليم
    يمكن وصف الواقع السياسي في السودان بواقع التفاهمات و المساومات

    بين الحركة و الشعبية و المؤتمر اتفاق يتم تنفيذه بما لا يرضي الجميع طرفي الاتفاق و بقية القوي السياسية الجميع غير راض عن تنفيذ بنود الاتفاق تبقت من هذه الاتفاقية فقط اجراءات الاستفتاء و ما يترافق معه من ترتيبات و انفاذ قانون المشورة الشعبية للمناطق الثلاث و هي ايضا استفتاءات لم يتبقي شيء و بعد ذلك سيتكون واقع جديد.

    بين التجمع الوطني الديمقراطي السابق و النظام الحاكم اتفاقات يعتبرها النظام غير مهمة او ملزمة و ليس اكثر من مساومات لتحقيق نوع من المكاسب مثل مساحة حرية اضافية للمعارضة و محاولات يائسة من النظام الحاكم لتجميل صورته عالميا
    هنالك اتفاقات او تفاهمات بين السيد الصادق المهدي من جهة و السيد محمد عثمان المرغني من جهة اخري مع المؤتمر الوطني و يعتبرها الاخير غير ملزمة و غير مهمة

    هنالك اتفاقات بين فصائل من مقاتلي دار فور و المؤتمر الوطني و مازالت المفاوضات مستمرة
    تمت الانتخابات في اجواء من المقاطعة الجماهيرية المعتبرة و انتهت و الجميع يتهم القائمون عليها بالتزوير منذ الاحصاء السكاني، سجل الناخبين و اجرءات الاقتراع المهم هذه انتهت.
    هذه الاتفاقات و تلك التفاهمات اسهمت بصورة كبيرة في اطالة عمر النظام الذي فقد مبررات وجوده جماهيريا و اصبح النظام فيما هو عليه الان من عزلة تامة و فشل ذريع . و هنالك اسهام آخر سلبي لهذه الاتفاقات و هو في اشاعة روح الانتظار و انعدام المبادرة بين الناس حيث اصيبت الجماهير بالاحباط لان كل ما تم لم ينعكس علي الواقع المعيشي او علي حياة الناس العامة حيث مازالت القوانين المقيدة للحريات نافذة.
    عندما ينعدم الاثر السلبي لهذه الاتفاقات و تلك المساومات سيتضح لنا جميعا أن الوضع لا تستطيع تغييره الا الجماهير بعد انتظامها خلف برنامج حد ادني يستهدف الاتي
    استعادة الديمقراطية
    الغاء القوانين المقيدة للحريات و هي القوانين النافذة الان
    اشاعة السلم و توطيده
    حل مشكلة دارفور بما يخدم سكان اقليم دارفور و يحقق مصالحهم في التمنية و الرفاه و السلام و الحرية
    محاسبة كل من ارتكب جرما في حق الشعب السوداني او اي فرد من افراده ممن اسهموا في تنفيذ انقلاب يونيو 1989 من الاسلاميين و غيرهم.
    المؤسف أن هذه التفاهمات و الاتفاقات قد قادت بالفعل الي تمزيق الوطن و تفتيت وحدته معروفة الان الوتائر المتسارعة التي يمضي بها جنوب السودان نحو الاستقلال ليكون بلدا منفصلا عما كان يعرف بالسودان

    انقضاء أمر الاستفتاء باستقلال الجنوب او بالوحدة سيغير واقع الحال في الجنوب و سيظل ما سيتبقي من سودان تحت حكم المؤتمر الوطني!! و ربما تكون هنالك مترتبات اخري وخيمة، انقضاء الاستفتاء سيفتح الطريق امام مهام جديدة ستكون اكثر عسرا و عنت.

    استاذ محمد الكامل عبد الحليم لم افهم ما تقصده من العبارة بين الاقواس
    ( حالة انسداد الافق لا تحتاج الي برهان ... من يحتكر الحكمة عليه ابتداع الحلول ....ولكن هيهات..)

    لا اري افقا منسدا، بل هي مشرعة امام احتمالات متعددة
    لا اري محتكرا لحكمة يستطيع ابتداع الحلول
    من سيولد الحلول لهذه الازمات هم ابناء هذا البلد الشرفاء
    لان البلاد ستبنيها سواعد بنيها فقط

    فقط كيف ستنفك الجماهير من عقال هذه الاتفاقات ، التفاهمات و المساوات

    طه

    (عدل بواسطة طه جعفر on 09-29-2010, 07:09 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-29-2010, 07:43 PM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 20068

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟ (Re: محمد الكامل عبد الحليم)

    Jaafar

    These people will never fight again

    because

    they would need o fight on two fronts (with Darfur)

    they can't declare Jihad again

    they can't gather our children from the streets and send them ####### gun fodder again

    they are already wanted for war crimes

    they can't get International Mujahideen support they got before Sept 11
    and before handing the Mujahideen and Carlos and thier partnership
    with the USA in its war against terrorism

    They are just trying to scare naive diplomats like Gritien

    Elbagir Musa
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-29-2010, 07:57 PM

طه جعفر
<aطه جعفر
تاريخ التسجيل: 09-14-2009
مجموع المشاركات: 6692

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: يتحدثون عن المربع الاول! المربع الاول غير موجود! فكيف يعود الاسلاميون السودانيون للامكان؟ (Re: Elbagir Osman)

    الاستاذ الحبيب الباقر شكر علي الاضاءات
    غاب عن مشروع الاسلاميين السياسي خصوصا عناصر المؤتمر الوطني الغطاء الايديولوجي و اصبحوا يديرون الدولة للحفاظ علي اموال انتهبوها و الحفاظ علي طول سلامة و نجاة مستحيلة عن المسئولية عن جرائم ارتكبوها و سيدانون عليها ادانة حاسمة
    غاب الغطاء الايديولوجي بانفصال المؤتمر الشعبي عنهم و اصبح الاسلاميون امثال الدكتور نافع و كمال عبيد مثل دجاجات برؤوس مقطوعة تدور و تسقط ثم تدور و تسقط الي ان تموت و في انتظارها النار و البهارات.
    ليست هنالك امكانية لاعلان جهاد جديد
    ليس هنالك امكانية لمعسكرات التجنيد القسري لليافعين من طلاب المدارس تحت مسميات الخدمة الوطنية
    ليس هنالك فرصة لفتح بيوت اشباح جديدة لان عين العالم الحمراء موجهة عليهم و القوات الدولية منتشرة في ربوع الوطن ، النظام الان في اكثر حالات ضغفه و هو ايل للسقوط .
    النظام و اعوانه الان يواجهون اكبر سقطاتهم و هي المسئولية الكاملة عن دفع الاخوة الجنوبيين للسعي الجدي للاستقلال و بذلك سيكون الاسلاميون هم المسئول الوحيد المباشر عن تمزيق وحدة البلاد و تقسيمها الي بلدين ، فضلا عن مسئوليتهم المباشرة عن كوارث اقليم دارفور
    هم الان كحيوانات اسيرة في اقفاص تتحين الفرص للانفلات و ليس من نجاة


    طه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de