الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة د. سليمان صندل في تصريح صحفي قال فيه:

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل عبد الله بولا فى رحمه الله
يا للفجيعة ............ عبدالله بولا
رحيل زميل المنبرالفنان التشكيلي عبدالله بولا له الرحمة
رحيل الإنسان الممتاز بولا فقد عظيم للوطن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-12-2018, 01:43 AM الصفحة الرئيسية

اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-09-2018, 09:11 PM

حركة العدل والمساوة السودانية
<aحركة العدل والمساوة السودانية
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 179

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة د. سليمان صندل في تصريح صحفي قال فيه:

    10:11 PM September, 10 2018

    سودانيز اون لاين
    حركة العدل والمساوة السودانية-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم


    أن أزمة البلاد وصلت مرحلة لا تحلها تقليص عدد الوزراء وتبادل أعضاء المؤتمر الوطني للمواقع الوزارية.
    إن أزمة البلاد وصلت مرحلة تجاوزت القرارات الإجرائية والصورية مثل تقليص عدد الوزرات والتبادل المقيت بين أعضاء المؤتمر الوطني للمواقع الوزارية
    التعديل الوزاري عبارة عن ذر رماد في الأعين الشعب ومحاولة لكسب الوقت

    حل الأزمة تكمن في وقف الحرب و اتفاق سياسي شامل مع كل القوي السياسية المسلحة والمدنية لا يستثنى أحد وإقرار تحول ديمقراطي كامل عبر فترة انتقالية متفق عليها ومن ثم الذهاب إلى انتخابات حرة ونزيهة لكي يختار الشعب السوداني ممثليه.
    هذا التعديل الوزاري ما هو إلا ذر رماد على أعين الشعب السوداني ومحاولة فاشلة لامتصاص الغضب المتفجر وسط الشعب السوداني الذي تعمل كل قطاعاته من أجل التغيير الشامل والكل أصبح واعيا ومدركا بأن أزمات البلاد السياسية والاقتصادية والاجتماعية لا تحل إلا بذهاب المؤتمر الوطني، منهم من يراه بعيدا ولكننا نراه قريبا بإذن الله تعالى والتغيير لابد منه لأن الفساد الشامل الذى تسببت فيه هذه العصابة الفاسدة لا يمكن إطلاقا إجراء أي إصلاح مع وجودها.

    كل الأزمات سوف تستمر وتتعمق وتزداد الاوضاع سوءا ولا سيما شظف العيش والمسغبة واستمرار الانهيار في كل مرافق الدولة. علينا أن نعمل معا من أجل إنقاذ البلاد من هذه العصابة التي لا إلا لها ولا ذمة وهم يعيشون في عالم آخر كما كانت تعيش مارى انطوانيت.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2018, 07:38 AM

سام بخت


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأمين السياسي لحركة العدل والمساواة د. س� (Re: حركة العدل والمساوة السودانية)

    حتى الحركات القبلية المسلحة التى تطالب باقامة دولة لشعب الزغاوة فى اراضى السودان يجب اشراكها فى الحوار لان المثل لنجاحها الباهر فى تشاد بالاستيلاء على دولة كاملة بواسطة اقلية صغرى وللعجب بالتعاون مع نظام الجبهة الظلامى فى الخرطوم والذى يحاربه الان الزغاوة بكل ضراوة لانه عجز عن تسليمعهم الخرطوم والقاعدة العسكرية بالفاشر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de