أمريكا بقت مؤتمر وطني .. مقال للاستاذ معاوية قرشي

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-12-2018, 11:44 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2010م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-04-2010, 12:29 PM

omar alhag
<aomar alhag
تاريخ التسجيل: 03-10-2006
مجموع المشاركات: 2339

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أمريكا بقت مؤتمر وطني .. مقال للاستاذ معاوية قرشي

    أمريكا بقت مؤتمر وطني !
    في البدء لابد من الاقرار من أن الانتخابات الاخيرة في السودان قد تركت في النفوس حنقاً و احبااطاً شديدين لدي أغلبية الشعب السوداني و الذي لأول مرة في تاريخه يقاطع الانتخابات بهذه النسبة العالية و ذلك لادراكه التام بكل ألاعيب المؤتمر الوطني و عنجهية قادته و تعاليهم علي الآخرين و ازدرائهم لهم مع أن جلهم ان لم يكن كلهم أتو من بيوت فقيرة (و الفقر ليس عيباُ) لم تكن قادرة علي توفير التعليم و الصحة و الأمن الا من مساهمة المواطن السوداني المغلوب علي أمره و خاصة أهلنا ناس الجزيرة و الذين دفعوا لكل شئ في هذا السودان و لم يحصدوا الا الخذلان المبين و ذلك بتدمير المصانع و المشروع و تعطيل الخدمات بالمنطقة و تحطيم انسانها حيث أصبح أغلب أبناء و بنات الجزيرة لا عمل لهم حتي بعد تخرجهم من الجامعات و لسنوات طويلة، فالخدمة العامة في الحكومة و المؤسسات أصبحت حكراً علي جهات بعينها و حتي الخدمة في أجهزة الدولة الأخري من قوات مسلحة و أمن و شرطة نصيبهم فيها يسير علي مستويات دنيا من المسؤلية و ليس علي مستويات عليا من القيادة وهكذا حال الدنيا من يقدم أكثر يعطي القليل و يستأثر الآخرون بكل شئ طمعاً و بخلاً مع عدم ادراكهم أن هذا الوضع لن يستمر طويلاً و هكذا بدأ حال السودان الآن في القبول بالجهوية و الانقسامات و التي سوف تقسم هذا البلد الشاسع لعدة دويلات سوف يبدأها الجنوب في يناير القادم و بعد الجنوب سوف يكون غرب السودان و النيل الأزرق و جبال النوبة و ستكثر فيه المنازعات و المحن و الفتن و هذا ما تريده الادارة الامريكية الحالية و يسير علي نهجها بغير هديً قادة المؤتمر الوطني و سوف ينطبق علي رؤوسهم و لن ينجوا من المحاكمات الدولية و هذا ما فعله الأمريكان مع صدام حسين حيث أدخلوه في حرب طويلة مع ايران و أعطوه الضوء الأخضر لدخول الكويت و كان الرجل ساعتها في أوج جبروته و بطشه مزهواً بنفسه و قوته يعمل ما يشاء و لا يستشير أحداً كما قال الشاعر أحمد شوقي في السلطان عبد الحميد:
    عبد الحميد حساب مثلك في يد الملك الغفور
    سدت الثلاثين الطوال و لسن بالحكم القصير
    تنهي و تأمر ما بدا لك في الكبير و الصغير
    و لا تستشير و في الحمي عدد الكواكب من مشير
    و لم يسمع النصح الا ضحيً حين فاجأته القوات الامريكية بالدخول في مطار بغداد وكان وقتها الصحاف يهلل بالنصر الآتي مما أودي بالشعب العراقي الي براثن الجحيم و التي لم يستطع الخروج منها حتي الآن. و أخاف أن يقودنا قادة المؤتمر الوطني بنفس هذا النهج الي نفس المصير ان كانوا يدركون أو لا يدركون بارادتهم أو بغيرها و قد استلموا هذا البلد واحداً متحداً من زعماء كبار حافظوا عليه بالاخلاص و التجرد و نكران الذات و حتي اتفاقية الميرغني-قرنق كانت أحسن من اتفاقية نيفاشا و هؤلاء بازدرائهم و كبريائهم الفارغ أوقدوا نار الحرب في كل أنحاء السودان لم يخافوا فيها الله و لاالتاريخ و أصبح حالنا هذا لا يسر العدو و لا الصديق. و خلاصة االقول أننا بعد الانتخابات نري سيناريوهات و مشاهد غريبة يقوم فيها الرئيس المنتخب بالهرولة لمصر طالباً النصح و المساعدة بعد أن قطع الرأس ثم كسر الجرة و سيحاول جهابذة المؤتمر الوطني و بألاعيبهم المكشوفة استمالة أعضاء مهمين في قطاع الشمال في الحركة الشعبية أمثال ياسر عرمان و باقان أموم و الدخول في محاور بغرض الاستفادة من جهودهم لابقاء السودان موحداً و نسيان ما كانوا يقولونه فيهم من عمالة و ارتزاق و تكفير و اخشي أن ينقلب السحر علي الساحر في ما كان يكتبه الطيب مصطفي في صحيفته التي لم ينتبه لها أحد و سنري في مقبل الأيام فصولاً لمسرحيات عبثية لن تؤدي الي أي نتيجة لأن المخرج هو الادارة الامريكية بعد أن تكون الانقاذ قد أدت الدور المطلوب منها من تقسيم و تمزيق السودان و لن يسلموا من جزائها و الذي أذاقته من قبل لشاه ايران و صدام حسين و كل من سار في دربها.........و لات ساعة مندم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de