وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-04-2016, 10:30 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة ضياء الدين ميرغنى الطاهر(altahir_2&ضياء الدين ميرغني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

خواطر ( نوبيه ):عبد العزيز حسين الصاوي

03-21-2007, 04:51 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
خواطر ( نوبيه ):عبد العزيز حسين الصاوي

    خواطر ( نوبيه )
    عبد العزيز حسين الصاوي
    هذه معلومات متصلة بتاريخ الحركة الشيوعية في السودان نقلا عن صحيفة القاهرة الاسبوعيه ( عدد 6 فبراير 2007 ) من كتاب بعنوان " سيره ذاتية لمنظمة شيوعيه مصريه " للروائي محمود الورداني. يستعرض الكتاب في الجزء الاول منه سيرة حياة هنري كورييل ابن الاسرة الارستقراطيه الايطاليه الاصل اليهوديه الديانه الذي تحول من شاب ماجن الي مناضل شيوعي لعب دورا تأسيسيا في تاريخ الحركة الشيوعية المصريه : " من خلال عبده دهب الذي تعرف عليه هنري كورييل عن طريق بعض الخدم النوبيين الذين يعملون في قصر والده، استطاع اقامة بعض الصلات مع طلبة وعمال سودانيين في مصر، الي جانب الحصول علي التقارير التي كانت ترد للسراي عن نشاط الشيوعيين من خلال اصدقاء عبده دهب من الخدم الذين كانوا يعملون لدي احمد حسنين باشا رئيس الديوان الملكي وعن طريقه استأجر رخصة لمجلة " حرية الشعوب " وجند المحررين للعمل فيها ومن بينهم صالح عرابي الذي قدم كورييل الي الضابط محمد نجيب، اللواء قائد الحركة المباركة فيما بعد، عندما اراد التعرف علي موقف الشيوعيين من القضية السودانيه."
    الشخصيتان السودانيتان في هذا المقتطف معروفتان بالنسبة للمهتمين بتاريخ السودان السياسي الاول عبده دهب ضمن ارهاصات تأسيس الحزب الشيوعي وصالح عرابي في المجال الصحفي، علي ذلك فأن الجديد في هذه المعلومات ينحصر في بعض التفاصيل ولكنها تثير مجموعة افكار حول الموضوع النوبي.
    في سياق العلاقة السودانية – المصريه يحيل موضوع الخدم النوبيين المشار اليهم دوما الي الجانب السلبي فيها اذ هو مصدر قول حول هذه العلاقه بأستصغار مصري للسودانيين يشكل احد عناصر التباسات الادراك الذاتي المتبادلة بين الطرفين. وبصرف النظر عن مدي صحة حيثيات هذا القول في حقيقة ومعني النظرة والمعاملات المصريه للخدم النوبيين فمما لاشك فيه ان احد هذه العناصر هو اسقاط لنظرتنا السودانية الاحتقارية لهذه المهنه. في ثقافتنا الموروثه كلمة خادم لها محمولات استرقاقيه تقربها من كلمة عبد، فهي ليست مجرد مهنه ترتفع او تنخفض قيمتها في سلم المهن بمقاييس مشتقة من هذه الصفة وحدها، بينما نجدها في الثقافة الغربية خالية تماما من هذه المحمولات كما يظهر مثلا في مصطلح CIVIL SERVANT ( خادم مدني ). والمفارقة هي ان هذا المدخل السوداني الضيق الي مصر فتح امام هذه النوعية من المهاجرين السودانيين اليها، وهم اساسا من منطقتي سكوت والمحس، افاقا واسعة احد اماراتها مايكشف عنه المقتطف من صلتهم بتأسيس حركه سياسيه حديثه وقتها مثل الحركة الشيوعيه. لقد وجد هؤلاء انفسهم في اوساط مصرية تتراوح بين القصور الملكيه والارستقراطية المصرية والاجنبية المتمصرة وغير المتمصره فألتقطوا منها مامكنتهم مواقعهم فيها ودرجة وعيهم واستعدادتهم الشخصيه من التقاطه من بعض مظاهر وسلوكيات الحياة الحديثة اهمها ادراكهم لقيمة التعليم. ولعله ليس من الشطحات القول بأن هذا الادراك واحد من اهم عوامل ارتفاع نسبة المتعلمين والعاملين في القطاعين العام والخاص وفي السياسه والثقافه والفنون من اهالي هذه المناطق بالمقارنة لنسبتهم الي عدد السكان حتي عهد قريب. بل ان بعض المهاجرين اخترقوا السقف المنخفض صاروخيا مفسحين لانفسهم موقعا قريبا جدا من مواقع الارستقراطية المصرية نفسها. احد هؤلاء، ادريس عثمان محمد علي، ارتقي سلم المهنة من ادني درجاته في المطبخ ( مرمطون ) الي مخدع الملك فؤاد ليصبح مسئولا عن ملابسه ( شماشرجي باللغة التركيه ) ثم رئيسا لطاقم الخدمه بأكمله لينال بعدها رتبة البكويه ويلعب دورا سياسيا اشير اليه في اكثر من مصدر من بينها كتاب " ايام لها تاريخ " لاحمد بهاء الدين، كما أنبأني بعضهم ان شخصيته ظهرت في احد المسلسلات.
    كاتب هذا المقال ينتمي الي هذه المجموعة السكانيه ( النوبيه ) ولكنه ايضا ينتمي عمرا ووعيا، مثله في ذلك مثل مجايليه من كافة انحاء البلاد، الي سودان لم تكن المنابت الاثنية والجهوية قد تحولت فيه بعد الي قوالب للعمل السياسي والفكري حول تصحيح معادلة التنمية غيرالمتوازنه بالنسبة لقسم هام من النخب. لذلك فانه لايرتاح الي مصطلح نوبي وصفا لمنبته الاول لكونه ( المصطلح ) ظهر في سياق سودان الجهويات والاثنيات رافعة السلاح او المهددة به المولود علي يد قابلة اسمها الاسلام السياسي مترعرعا في عز سطوتها.. وليس سرا ان عددا متزايدا من شباب المنطقه، والان ايضا بعض كهولها وشيوخها، ينشطون سياسيا وفكريا وحتي فنيا وادبيا ضمن السياق المذكور وان شيوع المصطلح يعود الي هذا النشاط، فهو مصري الاصل بينما مصطلح " حلفاوي" هو الذي كان مستخدما سودانيا لوصف اهل المنطقة المعنيه في سياق سودان الحل الشامل وطنيا. علي ذلك فأن المصطلح يدخل حلبة الجدال السياسي محملا بمحذورات سياق ظهوره التي تزيد طين مشاكلنا بله.
    كان النوبيون/ الحلفاويون من اكثر الفئات السودانية اندماجا وطنيا وذلك بفضل انجازات جيل النهضة الباكرة في تاريخ السودان المعاصر الذي احتلوا فيه مساحة اوسع نسبيا مما اتيح لابناء المناطق الاخري بسبب صلتهم الاوثق بمصر، ومن بين جسورها خدم القصور. ولو قدر للممكنات الديموقراطية التي انطوت عليها تلك النهضة ان تتحقق علي ارض الواقع لغدا السودان وطنا تنتفي فيه دواعي التفكير ورفع السلاح جهويا لان تجربة البشرية اثبتت ان الالية الديموقراطية قادرة علي توزيع السلطة والثروه عدلا وكرامة ورقيا حضاريا علي الجميع. في ظل هذا الوضع وحده يصبح تقليص الصلاحيات المركزية فيدراليا او غير ذلك توطيدا للوحدة الوطنية وتجذيرا للانتماء المواطني، وفي غيابه فشل ويفشل مشروع الدولة الوطنية وتصبح مشاريع الدول او الحكم الذاتي التي ستقيمها الحركات الجهوية نتيجة لذلك، نسخة كربونية عنها. ولنتامل في هذا الخصوص تاريخ مقاطعة ويلز البريطانيه: بعكس مقاطعة اسكتلندا الشماليه التي انضمت الي المملكة المتحدة طواعية فأن هذه المقاطعة الغربيه الحقت بالمملكة غزوا. مع ذلك فأن اندماجها الوطني في بلد الازدهار الديموقراطي وتاليا التنموي بلغ درجة جعلت قبولها لنوع من الحكم الاقليمي يجئ بمبادرة من المركز وليس بطلب منها.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-21-2007, 05:11 AM

abubakr
<aabubakr
تاريخ التسجيل: 04-22-2002
مجموع المشاركات: 16044

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: خواطر ( نوبيه ):عبد العزيز حسين الصاوي (Re: altahir_2)

    Quote: لان تجربة البشرية اثبتت ان الالية الديموقراطية قادرة علي توزيع السلطة والثروه عدلا وكرامة ورقيا حضاريا علي الجميع. في ظل هذا الوضع وحده يصبح تقليص الصلاحيات المركزية فيدراليا او غير ذلك توطيدا للوحدة الوطنية وتجذيرا للانتماء المواطني،
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de