السبت 10 ديسمبر وقفة امام السفارة السودانية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-10-2016, 10:56 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عادل محمود احمد الامين(adil amin)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية

08-14-2005, 10:18 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية

    مقدمة:بما ان العراق هو الوجه الاخر للسودان...وبما ان معاناة الشعب العراقي مستمرة فى تحقيق الدولة الفدرالية الديموقراطية..بسبب المرجفين من المحيط الي المحيط...وكذلك ايضاالسودان الجديد...فقد اليت على نفسي اكراما لكل اصدقائي من العراق الذين يتابعون هذا المنبر واعرفهم جيدا..وكذلك اهلنا في السودان من انصار السودان الجديد الديموقراطي الفدرالي..اناجمع كل البوستات ذات الشان المشترك العراق/السودان فى هذا البوست...ونعيدها ال ساحة التدوال...ونبدا بمقال صديقى الدكتور عبدالخالق/لندن
    ******************


    لماذا يخاف العرب من الديمقراطية في العراق؟



    د. عبدالخالق حسين

    [email protected]



    لقد فجر سقوط النظام الفاشي في العراق فضيحة في البلاد العربية لم يخطر ببال أحد أن تكون بهذا الحجم، والفضيحة هي أن العرب أشد الأقوام عنصرية وعصبية وطائفية في العالم. فليس هناك أكثر من العرب من يناصب العداء لكل من لا ينتمي إليهم في العنصر والدين والمذهب. لذلك فهم ينظرون إلى كل من يختلف عنهم في هذه الأمور الثلاثة نظرة دونية وعدائية إلى حد إصدار حكم القتل بحقهم. وعليه فقد قسموا العالم وفق هذا المنظور العربي الإسلامي المتعصب إلى فسطاط إيمان وفسطاط كفر وفي مواجهة انتحارية حتى يتحول العالم إلى ملة واحدة، فسطاط الإيمان. وهذا يفسر لنا كون أغلب الإرهابيين هم من العرب الإسلاميين الذين ألحقوا أشد الأضرار بسمعة العرب والإسلام والمسلمين. فجميع الذين شاركوا في جريمة 11 سبتمبر (أيلول) 2001 في أمريكا هم من العرب. وتفيد استطلاعات الرأي أن أغلب العرب يتعاطفون مع بن لادن وصدام حسين. كذلك نعلم أن جميع من قام بالإنفجارات الإنتحارية في المغرب والسعودية والعراق هم من العرب أيضاً. ومما يثير الدهشة هو، ففي الوقت الذي يدين العرب جميع الأعمال الإرهابية التي تقع في بلدانهم ويسمونها بحق إرهاباً، نراهم يمجدون ذات الأعمال التي تقع في العراق ويسمونها أعمالاً جهادية في سبيل الله، يدعمونها في السر والعلانية، مادياً ومعنوياً، بالمال والفتوى.

    فقبل سقوط أصنام الطاغية صدام حسين، كرمز لانهيار الفكر العربي الشمولي، أصدرت مجموعة من رجال الدين السعوديين بياناً، طالبو فيه المسلمين في العالم أن يهبوا هبة رجل واحد إلى الجهاد لنصرة أخوتهم السنة في العراق وخلاصهم من الفئات "الضالة". والمقصود بالفئات الضالة هو 85 بالمائة من الشعب العراقي من غير السنة العرب.

    وليت الأمر توقف عند هذا الحد، بل أصدر شيخ أزهري بعد تحرير العراق، فتوى حرم بموجبها على حكومات الدول الإسلامية التعامل مع مجلس الحكم في العراق، لتتبعها فتوى لشيخ أزهري آخر خلال شهر رمضان المبارك يساوي فيها بين المناضلين في فلسطين والإرهابيين في العراق ويجيز لهم عدم الصيام لكي يحافظوا على قوتهم البدنية في مواصلة الجهاد وقتل الكفار (كذا). علماً بأن ما يقوم به هؤلاء في العراق هو قتل الأبرياء من العراقيين وتدمير أنابيب المياه والنفط والمحطات والأسلاك الكهربائية وتسميم مياه الشرب وقتل منتسبي المنظمات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة. ولم يسلم حتى مرقد الإمام علي (ع) من هذا العمل الإرهابي الشنيع الذي استشهد فيه الشهيد الإمام محمد باقر الحكيم وما يقارب المائة من صحبه الشهداء الأبرار وجرح أكثر من أربعة مائة من المصلين. فهل بلغت العصبية والعنصرية والدينية والطائفية إلى هذا الحد بحيث أعمت بصر وبصيرة حتى مشايخ الدين في البلاد العربية لكي يبيحوا قتل الأبرياء في العراق؟

    وإذا ما غصنا في التاريخ العربي-الإسلامي فنجد أن العرب هم أشد تعصباً ضد التغيير. فقد عانى النبي محمد (ص) كثيراً من هذه العصبية المقيتة بحيث جاء في القرآن الكريم بأن (الأعراب أشد كفراً ونفاقاً). نعم، قد ينبري المتعصبون ليقولوا أن المقصود بالآية الكريمة ليس العرب بل القبائل البدوية في شبه الجزيرة العربية. ولكن ألم يكن هؤلاء عرباً؟ أليس عرب اليوم هم أبناء تلك القبائل البدوية المتعصبة؟ ألا يماثل تعصب العرب اليوم أسلافهم في الماضي الذين تحولوا إلى الإسلام غصباً عنهم (أبناء الطلقاء) فتوارثوا عنهم ذات الأعراف البدوية بحيث يتعاملون مع القيم الإسلامية السمحاء اليوم بالمعايير العصبية الجاهلية الأولى وكأنها قيم قبلية وليست دينية جاءت رحمة للعالمين؟ لذلك نجدهم في وقتنا الراهن من أشد الناس مقاومة للتحضر والحداثة والديمقراطية. وهم يعاملون أي إبداع كبدعة صاحبها في النار.



    كما وتجاوز الأمر رجال الدين المتعصبين ليشمل حتى الحكام والسياسيين العلمانيين من العرب. فما الحضارة الحديثة التي يدعونها إلا قشرة خفيفة تغطي تحتها القيم البدوية والعصبية الجاهلية الأولى في التعامل مع المختلف. فنراهم بمناسبة وغيرها يصرخون في الفضائيات متباكين على مصير أخوتهم من أبناء السنة العرب على أيدي الشيعة والأكراد (كذا) كمبرر للإرهاب. ومما يثير الدهشة أنه حتى الملك عبدالله، ملك الأردن، لم يتخلص من هذه العصبية الطائفية، فقد ظهر في التلفزيونات الأمريكية قبل أيام ليذرف الدموع على العرب السنة مطالباً لهم بدور أكبر في الحكم، كشرط، إذا ما أريد وقف الإرهاب في العراق. أليس هذا تهديد مبطن؟

    كل هذه الفزعة العربية في التحريض على العراق الجديد ناتج عن إصرار العراقيين، عرباً وأكراداً، سنة وشيعة وسائر مكونات الشعب العراقي، على إقامة نظام ديمقراطي بعد عقود طويلة من الظلم والقهر والاستلاب بسبب دكتاتورية الآيديولوجية العربية الشمولية التي قادت شعبنا إلى المحارق والمهالك.

    لقد أثبت هؤلاء أنهم طائفيون وعنصريون حد النخاع، بل أساؤوا حتى إلى العروبة التي يدعون الإنتماء إليها، إذ فضلوا انتماء الطائفي على الإنتماء القومي. فهم لا يعترفون بعروبة الشيعة العرب لأنهم شيعة. ولا يعترفون بسنية الأكراد والتركمان لأنهم ليسوا عرباً. أما مكونات الشعب العراقي من غير المسلمين فلا يحق لهم بالتمتع بأي حق من حقوق المواطنة بل يجب معاملتهم كذميين. هكذا يريد العرب أن يكون عليه العراق الجديد، لا كما يريده العراقيون أنفسهم.



    تورطت مرة في نقاش مع فلسطيني في لندن وكان مؤيداً لصدام في نشر المقابر الجماعية في العراق قائلاً إن هؤلاء يستحقون القتل لأنهم ليسوا عرب ولا سنة بل هم من الشيعة والأكراد. فقلت له: هل تعلم أن الشيعة هم عرب وأن الأكراد هم سنة؟ فلم بفهم كلامي رغم تكراري له عدة مرات. ففي رأيه كل عربي هو سني وكل سني هو عربي... ولله في خلقه شؤون!! وإنا لله الواحد القهار.



    يصرخ هؤلاء ليل نهار في فضائياتهم ولقاءاتهم مع السياسيين العرب وغير العرب، أن الحل هو التخلي عن فكرة الديمقراطية في العراق والعودة إلى حكم السنة العرب كما كان في الماضي. ولكن هل هذا هو رأي السنة العرب العراقيين؟ لقد عانى السنة العرب من جور حكم البعث الصدامي سوء العذاب أسوة بأخوتهم من العراقيين الآخرين. أما تمركز الإرهاب فيما يسمى ب"المثلث السني" فهذا تحصيل حاصل، وأنصار النظام البائد في هذه المنطقة لا يشكلون إلا نسبة ضئيلة من السكان تقل نسبتهم عن خمسة بالمائة. وسبب تمركزهم هنا هو لأن النظام أختار أغلب أنصاره من هذه المنطقة وورطهم في جرائمه وأسبغ عليهم بالامتيازات في المناصب والمراكز والأموال الطائلة. لذلك فهم يقاومون النظام الجديد دفاعاً عن امتيازاتهم وخوفاً من العقاب على جرائمهم التي ارتكبوها بحق الشعب في نشر المقابر الجماعية وجرائم إبادة الجنس. لذلك تورطوا في الإرهاب على أمل عودة سيدهم المختفي في الجحور ومجدهم الغابر.



    إن إثارة المخاوف من "حكم الشيعة" مخطط خبيث يثيره المتعصبون من العنصريين والطائفين العرب خوفاً من نجاح الديمقراطية في العراق لأنهم يريدون الحفاظ على أنظمتهم المستبدة المتخلفة في اضطهاد شعوبهم وحرمانهم من اللحاق بركب الحضارة الحديثة. لذلك نراهم يثيرون مخاوف العالم بالشيعة وكأن الشيعة هم حزب إسلامي واحد تسيره الجمهورية الإسلامية في إيران. إن هذه الفكرة كذبة مفضوحة القصد منها نشر الرعب وتضليل الرأي العام العربي والعالمي.

    فعندما يتحدث العرب عن شيعة العراق يصورونهم وكأنهم كتلة متراصة في حزب سياسي إسلامي أصولي واحد متعصب يدين بالولاء للنظام الإيراني. وبذلك فإن الديمقراطية معناها مجيء هذا الحزب الشيعي "الأوحد" إلى السلطة ليعقد تحالفاً سياسياً وعسكرياً مع إيران ضد العرب ويضطهدوا السنة العرب في العراق. هذا هو تصور معظم السياسيين والإعلاميين العرب عن العراق.

    أما الحقيقة التي يجهلها هؤلاء فهي أن شيعة العراق، كغيرهم من المذاهب الإسلامية، موزعون على طيف واسع من التعددية السياسية. وكأخوتهم من أبناء السنة، أغلب الشيعة من المستقلين سياسياً، وكلما يريدونه هو الأمن والإستقرار والعيش في وطنهم بسلام ودون تمييز. أما السياسيون منهم فموزعون على مختلف الاتجاهات السياسية، فمنهم الديمقراطي الليبرالي، والشيوعي والإسلامي. والإسلاميون منهم مشتتون على عشرات التنظيمات الإسلامية ومنها في صراعات دموية. وحتى كمذهب، فالشيعة الإمامية منقسمون إلى أخبار وأصول.. فإذا كانت هذه حالة الشيعة من إنقسامات، فلماذا إثارة كل هذا الرعب منهم؟



    كذلك أكد السيد عبدالعزيز الحكيم رجل الدين المعروف وعضو مجلس الحكم المقرب من آية الله السيستاني أن «لا نريد إقامة حكومة إسلامية في الوقت الحالي. لا نريد حكومة شيعية. بل نريد حكومة ديمقراطية ذات قاعدة واسعة». كما إننا نعرف حوالي 40% من السكان من السنة والأكراد وغير ذلك من الأقليات، وليس متوقعا مطلقا أن يصوت هؤلاء لقائد ديني شيعي. بقية السكان الـ60% من الشيعة، ولكن الزعماء الدينيين أنفسهم يعترفون أن جزءا كبيرا من هؤلاء علمانيون ولن يصوتوا لصالح حكومة ثيوقراطية. قال عبد اللطيف المياح، وهو أستاذ العلوم السياسية بجامعة المستنصرية ورئيس معهد الدراسات الوطنية التابع للجامعة «حوالي 30 إلى 35% من الشيعة علمانيون...... ». (جول برنكلي، الشرق الأوسط، 8/12/2003). وهذا يعني أن حوالي 75 بالمائة من العراقيين ضد حكومة شيعية أصولية. فلماذا كل هذا الخوف من الشيعة والديمقراطية؟



    خلاصة القول، نعتقد أن إثارة المخاوف من الشيعة والديمقراطية في العراق لا أساس لها من الصحة وأن شعباً متعدد الأعراق والأديان والمذاهب، لا يمكن حكمه إلا بالديمقراطية التي هي الآلية الحضارية الوحيدة والسليمة لحكم البلاد ومعاملة الجميع بالتساوي في الحقوق والواجبات ورفض التمييز بجميع أشكاله. بمعنى أن العراق محكوم عليه بالديمقراطية لأسباب موضوعية وذاتية يكون فيه الدين لله والوطن للجميع
    ***************

    ينقلب الغصن الى عودحطب
    يسبح قرص الشمس فى دمائه
    مجرد من الضياء واللهب
    ********
    تصبح حبة الرطب
    نعشا من السوس لميت
    من خشب
    *****
    تنتبذ النعجة اذا
    لا الصوف منها يجتنى
    ولا الضروع تحتلب
    فتنتهى من سغب المراعى
    طعاما للسغب
    ********
    تنقلب الريح بلا اجنحة
    طاوية نحيبها فى نحبها
    عاثرة من شدة الضعف بذيل ثوبها
    تائهة عن المهب
    ********
    ينطفئ النهر
    فيحسوا نفسه من الظمأ
    فوق مواقد الجدب
    معوقا بضعفه
    من عودة لمنبع
    او غدوة الى مصب
    ********
    يجرجر الكلب بقايا نفسه
    كأنه يجتر ذكرى امسه
    وسط موائد الصخب
    لا يذكر النباح ولا يدرى متى
    كشر او هز الذنب
    يقعى فى اقعائه
    يأن من فرط التعب
    وباللهاث وحده
    يأسو مواضح الجرب
    تنزل فوقه العصا
    فلا يحاول الهرب
    ويعبث القط به
    فلا يحس بالغضب
    لكنه
    بين انحسار غفوة وغفوة
    يهر دونما سبب
    *******
    الكائنات كلها
    فى منتهى انحطاطها
    تشبه"امة العرب"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-14-2005, 10:26 PM

ADIL FAIT
<aADIL FAIT
تاريخ التسجيل: 07-27-2005
مجموع المشاركات: 1134

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    أها .. نحنا منتظرين يا عادل

    وعشان نتأكد من وجهه الشبه حا نتابع







    مع أكيد حبي وتقديري،،،

    عادل فايت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-14-2005, 10:31 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    اساطير النزاعات في بلاد الرافدين والنيل

    في أرض وادي النيل شديدة الخصوبة كانت الحياة تتبع نظاماًً ثابتاً ومبتكرا باسطة في الزمن ما كان مقدراً منذ الأزل. كان الآلهة أقوياء دون أن يكونوا مفرطين في العنف. وكانت الخلافات فيما بينهم وخلافاتهم مع البشر ( غير الخالدين ) تحل عادة بالطرق السلمية. لكن في بلاد مابين النهرين ( ميسوبوتاميا ) الوعرة التي تنهبها الرياح , فان المجلس المقدس للآلهة والبطلة الإله مردوك اضطر لخوض غمار حرب يائسة ومسعورة ضد القوى الهائلة للفوضى والتحلل التي تمثلها تيامت, الأم التي أنجبت الآلهة والشياطين بطريقة مسرفة جعلت عطاءها اللامحدود يبلغ حد الكون نفسه, إلى أن قتلها مردوك ومزق جسدها إربا.
    ذلك يعيننا على أن ندرك أن الحضارتين لم تتوصلا, حتى في مهد الإنسانية, إلى رؤية متطابقة لمعنى الكون وبالطبع لم تعانيا من المشكلات الوجودية نفسها؛ كما أنهما بالتأكيد لم تتفقا تماماً على أنجع الطرق لمعالجتها . ففي وادي النيل كان الحل المتدرج الودي بين التنازعين والمتنافسين والخصوم من الممارسات المعتادة في مواجهة النزاعات, بينما سادت المذابح وعمليات الإبادة بلاد مابين النهرين منذ تلك الحقب والى يومنا هذا. وفي وادي النيل أعتبر " أغدود" إله الفوضى والتحلل صديقاً ومتعاوناً اذ انه هو الذي أنجب الشمس الخالقة مانحة الحياة؛ بينما كانت قوى الفوضى في بلاد مابين النهرين تعتبر قوى معادية للحياة. لقد هاجم مردوك الأم العظمية تيامت بوحشية ومزق جسدها إلى الآف الأشلاء.
    إن الحضارتين, وادي النيل وبلاد مابين النهرين, تمثلان طريقتين ( أو آليتين , إن شئت ) شديدتي التعارض في حل النزاعات. كيف في إمكاننا إذن, ونحن نعيش في زمننا المضطرب والمعقد هذا , أن نعثر على الخيط الأحمر الرفيع الذي يجمع ويمر عبر كل مظاهر هذا السلوك الاجتماعي شديد التعقيد والمتنوع مثل الصراع الجماعي المسلح؟
    بالطبع, فأن التعقيد والتنوع في الأسباب وأشكال الإدراك والتجليات لعنف الجماعات يتعب ويتخطى المعالجة العقلانية. كما أن العمليات والظواهر الاجتماعية المعقدة,والتي تعتمد هي نفسها على العديد من العوامل الذاتية والموضوعية تضفي سراباً من عدم اليقين على فهم دوافع العنف وتفجر عمليات الصراع المسلح وبالتالي علي قدرتنا بل محاولاتنا لفهم هذه النزاعات بوصفها سلوكاًً فعلياًً لبشر حقيقيين.
    وعلى أعتاب الألفية الثالثة, السابعة في تقويم حضارة وادي النيل الزماني, كنا نعتقد بأننا سائرون نحو التقدم والعيش الرغيد إلى ما لا نهاية, وإن عهد المجاعات والحروب الهمجية والعصبية المقيتة قد ولى إلى غير رجعة. ولكن استمرار مسلسل المجازر التي ذهب ضحيتها الملايين من الناس زعزع ثقتنا بإمكانيات التقدم الاجتماعي السريع الوتائر. ففي المقاربة الأولية يبدو العنف سلوكاًً همجياً لاعقلانياً وكارثياً لا ينزعه منازع. يؤكد من ذلك بشاعته على المستوى الإقليمي كما شاهدنا في القرن الإفريقي, وعلى الساحة الدولية كما عاصرته الشعوب الأوروبية والآسيوية اللاتينية خلال حروب عالمية ومنازعات داخلية دامية. لكننا الآن ندرك أن الكارثة تدل على وضع متأصل يسمح لنا يتبين نسق متكرر وأن الصدفة والضرورة تعملان, بكل تأكيد, متلازمتين في نسيج جدلي شديد الاتساق,وحتى على المستوى الاجتماعي فان الضرورة الباطنية المتأصلة تقدم نفسها على شكل صدفة. لذلك فليس من المستغرب أن نجد أنه وفي النطاق نفسه الأكثر تعقيداً للعنف الاجتماعي فان البعد الذاتي لم يقض تماماً على البعد الموضوعي, وان انساقا معتادة ومألوفة وسمات متشابهة ربما يصبح من الممكن إدراكها وتمييزها.
    ونحن لا نعتقد بان البشر يحملون بشكل فطري في أعماقهم جرثومة التصفية الذاتية والاستمتاع بفواجع مجتمعاتهم, بقدر ما لا نفهم لماذا يعتقد بعض أن روح الانتقام والتشاؤم تسيطر على مستقبل حياتنا وعلى أبعادها المادية والروحية. حقيقة أننا لا نستطيع تقديم تبريرات عقلانية للعنف على مستوى الأفراد, لكننا نملك حظا أوفر في سبر غور الظاهرة إذا حاولنا فهمها كسلوك جماعي وإذا ربطنا المناهج المتعلقة بالبحث الاجتماعي بتطورات النظريات العملية العامة مثل "نظرية الفوضى"؛ إن ذلك يمنحنا فرصة مناسبة لفهم بعض جوانبها الغامضة بوصفها سلوكاًً ذي وتائر منتظمة, لكنه سلوك يمكن فهمه واستيعابه, أيضاً, كرد فعل لأوضاع الجماعات الإنسانية التي تتعرض لشتى أنواع الضغوط والتميز والعنف.

    كما بحثنا التماثل بين حضارة الرافدين(العراق) وحضارة وادى النيل(السودان)...دعونا نتماهى مع حضارتين معاصريتن هما الهند وامريكا فاذا بحثنا عن المشترك بين كل من الهند وامريكا كنموزجين متطرفين للتنوع الاثنى واللغوى والدينى والطائفى الذى يؤسس لهويات صغرى ومع ذلك تتعايش وتتفاعل هذه الهويات الصغرى فيما بينها صانعة هوية عامة مفتوحة على المستقبل..سوف نجد ان عنصرين رئيسيين هما الديموقراطية والراسمالية الرشيدة عملا معا بلا سقف محدود وكلتاهما آليتان لاطلاق روح ابداع الذات فى الحاضر والمستقبل..بينما عطل الاستبداد والقيود للنظامين الشموليين والراسمالية الطفيلية فى العراق والسودان مسيرة التنمية فى البلدين..وهذين العاملين وثيقا الصلة بتدهور الانتاج المادى والمعرفى ايضا ..نعود للعنصر الثانى بصورة اكثر تفصيلا مع ذكر الامثلة..فى حالة الهند وامريكا التوظيف الجيد للثروة ونشؤ طبقة راسمالية قوية ومنتجة تهتم بالبحث العلمى والمعلوماتية وظفت واحترمت قواعد اللعبة السيا سية(الحرية والديموقراطية) انعكس ايجابا على مجتمعيهما..بينما فى البلدين المنكوبين(العراق/النفط والسودان المزارع /المراعى/النفط) هيمنت الراسمالية الطفيلية التى تمثلها النخبة الحاكمة على مواردالبلدين الثابتة والمتحولة ورسختها فى المركز وعملت على تهميش الاطراف(الاهوار/الاكراد /العراق،اقاليم السودان/السودان)..بينما كان يعيش سكان المركز(بغداد/الخرطوم) فى قمة البزخ والاستهلاك الحضارى..وهذا الانسان المترف الفريد افرزته الداروينية السياسية العالمية فى النظام العالمى القديم من فصيلة الانسان الاستهلاكى(homo consumatus)..كان سكان الهامش يصارعون من اجل البقاء..واستمرارهم احياء فقط لان الموت لم ياتى بعد..نهبة للمرض والجهل والتخلف وقسوة الاوضاع البيئية ..لعب النظامين الجشعين دور كبير فى مفاقمة الاوضاع البيئية نفسها لسكان الهامش بتخريب البيئة والابادة والقتل والتشريد والتهجير القسرى والاستبدال باثنيات مكان الاخرى..بعد ظهور النفط فى الاونة الاخيرة فى السودان وبدات نزاعات الموارد والهوية..فكان تجفيف الاهوار فى العراق وماساة الاكراد فى الشمال وصمة سوداء فى تاريخ النظام العراقى ..وايضا اندلاع الحروب بين الرعاة والمزارعين كانت ناجمة من استهلاك الارض الزراعية بصورة مجحفة(الزراعة الآلية)..ادت الى تدمير منطقة السافنا الغنية فى الحزام الاوسط للسودان وزحفت جحافل الرمال جنوبا للتضيق الحياة على الرعاة فى الشمال وتفجر االوضع الماساوى فيما يعرف باحداث دارفور..قادت السياسات الهدامة للنظامين الى بروز كل النزاعات الظاهرية التى تغطيها الاخبار الان..وان اختلفت الاسباب التى ينعق بها انصاف المثقفين والاكادميين العاطلين عن المواهب الان..عن مؤآمرة ضد العروبة/العراق او الاسلام/السودان..وكأن العروبة او الاسلام هى الفشل والفساد والاستبداد..



    ونواصل مع قصة بلدين...طبعا كلما كانت الفجوة بين الوعى السائد والديموقراطية كبير ...كلما كانت الخسائر فى الارواح والممتلكات كبيرة..كان على الشعب العراقى ان يدفع ثمن العزلة غير المجيدة التى ادخله فيها نظام صدام الشوفينى الفاشى..وان يدفع ايضا ثمن اللابتزال السياسى الذى تمارسه الانظمة الشمولية فى الجوار سواء كانت ثيوقراطية/ ايران/السعودية او عنصرية/سوريا/الاردن..وما اكثر الجيران الذين لا يؤمن بوائقهم فى المنطقة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-14-2005, 10:39 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    النزاعات فى بلاد الرافدين والنيل :الشمعة والدهليز

    ومن تجربة الهند وامريكا نستخلص الاتى ،ان هناك مفتاح رئيسى للتطور وانتاج القيم الجديدة و قدرتها على الاسهام الخلاق فى الثقافة والحضارة الانسانية كعلامة على الهوية الايجابية..هذا المفتاح هو الحرية بمعناها الشامل(الحرية من شنو وليس من منوا)..لن تستطيع شعوب مكبلة بالقوانين المقيدة للحريات وبالفقر والبطالة والاستبداد السياسى والاجتماعى تتحكم فيها نخبة فاسدة وراسمالية طفيلية تابعة وضعيفة ان تنتج ثقافة جديدة وهوية عصرية متطورة حتى ولو كانت هذه الامة صاحبة اسهام مرموق فى الماضى بل تبقى مثل هذه الثقافة الجديدة والعصرية اما فى حالة كمون جنينى او فى حالة دفاع عن النفس ضد اعدءها من الطابور الخامس والسادس من انصاف المثقفين والاكادميين الايدولجيين الفاشلين وللاسف على الرغم من المعارف التكنلوجية والادارية والسياسية التي تلقوها فى درساتهم العليا، بل على الرغم من اقامتهم ردحا من الزمن فى بلاد الفرنجة واستفادتهم من كل الامتيازات المعيشية التى وفرتها لهم هذه المجتمعات الحرة يظل اللاوعى البدائى السايكوباتى وكراهية الشعوب والحرية وتمجيد الطواغيت هو السمة غالبة فى ممارسة جهلهم النشط..بينما تتجمد كل هذه المعارف المعاصرة فى ثلاجة الوعى المعطلة
    **************
    هناك شمعة فى نهاية الدهليز...اذا ما استطاعت القوى الحية(الديموقراطيون الحقيقيون) فى كلا من البلدين ان تستجمع صفوفها وتحتشد فى جبهة ديموقراطية موحدة لهزيمة المعوقات وتخطيها بعقل مفتوح وبرنامج علمى/بيئى/سياسي..ومتطلعة لافق جديد..ستتمكن هذه الجبهة الديموقراطية ا لموحدة والتى قوامها من كافة المثقفين من ابناء الشعب افقيا/الاعراق ورأسيا/الاديان..ان تنمى بذرة لشجرة هوية موحدة..لانه ستكون مبدعة وحرة وتتحقق فى المستقبل لا فى الماضى وتتجاوز ضعف الراسمالية البنيوي ومنفتحة على عالم جديد ومشروع متكامل لتجاوز الراسمالية الدولية ذاتها وسبق ان نوهنا فى هذا المنبر الحر بان الراسمالية ليست نهاية التاريخ..مهما روج لها انبياء امريكا الجدد...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-14-2005, 10:43 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    انتهى الدرس ياغبى*

    انهار النظام العالمى القديم بانتصار الليبرالية..انشرخت الادارة الامريكية..بين ادارة امريكية/صهيونية لا زالت تريد ان توظف امريكا فى خدمة اسرائيل..وادارة امريكية/امريكية تسعى لحماية المواطن الامريكى من الارهاب الدولى...هذه الادارة الامريكية/الامريكية جاءت تحمل عصاها(رامسفيلد) وجذرتها (كولون باول) للانظمة المنطقة العربية الملكية والجمهورية /الملكية..ونشر الديموقراطية كمعادل موضوعى لتجفيف منابع الارهاب...ونجمت تشوهات كبيرة جدا نتيجة لتناقض مصالح الادارتين المذكورتين اعلاه وتم نشر الحرية والعار معا فى العراق..كبداية للروليت الامريكى الممتد من افغانستان .
    اما الا نظمة العربية ومرتزقتها من قوميين مقبورين واسلاميين ضل سعيهم فى الحياة الدنيا فقد استغلو بوقهم الوحيد فضائية الجزيرة واخذو ينعقون (ويل لامة العرب من شر قد اقترب). وايضا صحيفة القدس العربى .التى يعتقد الفلسطنيين فيها ان صدام حررهم بالصاروخ السكود الوحيد الذى ارسله الى تل ابيب وقتل مسن اسرئيلي واحد بالسكتة القلبية فى ايام ام المعارك.هذا الشر الذى ينعق به هؤلاء المرتزقة هو الديموقراطية ولوازمها من الاعلام الحر والقضاء المستقل..واسرئيل ايضا لا تريد الديموقراطية فى المنطقة العربية وقد عمل ازلامها وطابورها الخامس فى تدمير متاحف العراق وقتل المواطنين وممارسات ابو غريب لافزاع الشعوب العربية من الديموقراطية القادمة..اسرائيل السعيدة منذ خمسون عاما وهى تجاور انظمة (الجعجعة الجوفاء والقعقعة الشديدة)..التقت مصالحها مع كثير من الانظمة العربية والتى ما هى الا عاهات شمولية تقبح وجه النظام العالمى الجديد.,ولا يريد حكامها التنحى ..حتى يظهر فيهم امر الله(ومن نعمره ننكسه فى الخلق)..فى مسرح الكابوكى والاقنعةالحالى ، كان الضحية الشعب العراقى النبيل و المسكين..الذى عليه ان يدفع ثمن العيش فى نظام صدام وتبعات اسقاطه ايضا..
    ولكن ايقاع الزمن الدوار..لم يعد يسير فى مصلحة المرجفين..وبدا العد التنازلى للعراق الجديد. والجنرال شارون الذى خنقته خارطة الطريق فى متاهته المزرية فى دولته الكذبة اسرائيل . وبدات الداروينيةالسياسية الجديدة التى تننظر المنطقة و ايضا ناس قريحتي راحت فى السودان..
    ********************

    امريكا دولة مؤسسات وعلمية تستطيع ان ترسل المركبة الفضائية الى كوكب زحل واعادتها ولا تفشل كما يظن ضحايا الاعلام الصهيونى للادراة الامريكية/ الصهيونية وامريكا اداة التغيير الوحيد ة المتاحة الان عالميا والعرب عشوائيين..ومغيبين مع نخبهم الفاسدة
    امريكا نفذت ماقالت وفى الزمن المحدد
    وطبعا عشان تتحول دولة من نظام شمولى فاسد وفاشل وفاشى الي حكومة ديموقراطية شرعية كاملة السيادة لازم تمر بالمراحل الاتية
    1-نظام فاقد الاهلية والشرعية الدستورية
    2-سقوط انظام(بصرف النظر عن الطريقة)
    3-حكومة انتقالية
    4-مصالحة وطنية
    5-مؤتمر وطنى دستورى
    6-جمعية تاسيسيةعبر انتخابات حرة
    7-حكومة منتخبة ذات اهلية وشرعية دستورية مستمدة من الشعب
    وهذا التحول اكتنف اكثر من 35 دولة قى النظام العالمى القديم وفى الست قارات
    **********

    يتمحور بعض المكرورين الى اصوات
    او انغام او اشعار
    لكن هدير الزمن الدوار
    يبتلع الزامر والمزمار
    يتحور بعض المكرورين الى طبل منفوخ
    لكن ما تبثه الصحف اليومية والحوليات
    ينساه التاريخ
    صلاح عبد لصبور
    **************
    *اسم مسرحية فى الثمانينات لمحمد صبحى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 00:18 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    وان اكبر عائق فى العراق والسودان هو وهم الدولة الدينية..التي تجعل المزايدين بالدين من ارباب الجهل...اعجاز النخل الخاوية واللذين يطلون علينا من فضائية الجزيرة الاخونجية ابطال المرحلة والفشل ايضا
    نتركم مع فاصل ثم نعود غدا باذن الله
    **********
    احمد مطر


    مَولانا الطّاعِنُ في الجِبْن ِ

    عادَ لِيُفتي:

    هَتْكُ نِساءِ الأرضِ حَلالٌ

    إلاّ الأَربعَ مِمّا يأتي:

    أُمّي، أُختي، امرأتي، بنتي!

    كُلُّ الإرهابِ (مُقاومَةٌ)

    إلاّ إن قادَ إلى مَوتي!

    نَسْفُ بُيوتِ النّاسِ (جِهادٌ)

    إن لَمْ يُنسَفْ مَعَها بَيتي!

    التقوى عِندي تَتلوّى

    ما بينَ البَلوى والبَلوى

    حَسَبَ البَخْتِ

    إن نَزلَتْ تِلَكَ على غَيري

    خَنَقَتْ صَمْتي.

    وإذا تِلكَ دَنَتْ مِن ظَهْري

    زَرعَتْ إعصاراً في صَوْتي!

    وعلى مَهْوى تِلكَ التّقوى

    أَبصُقُ يومَ الجُمعةِ فَتوى

    فإذا مَسَّتْ نَعْلَ الأَقوى

    أَلحسُها في يومِ السَّبتِ!

    الوسَطِيَّةُ: فِفْتي .. فِفْتي.

    أعمالُ الإجرامِ حَرامٌ

    وَحَلالٌ

    في نَفْسِ الوَقْتِ!

    هِيَ كُفرٌ إن نَزَلَتْ فَوقي

    وَهُدىً إن مَرّتْ مِن تَحتي!

    ***

    هُوَ قد أَفتى..

    وأنا أُفتي:

    العلَّةُ في سُوءِ البذْرةِ

    العِلّةُ لَيسَتْ في النَّبْتِ.

    وَالقُبْحُ بِأخْيلَةِ الناحِتِ

    لَيسَ القُبحُ بطينِ النَّحتِ.

    وَالقاتِلُ مَن يَضَعُ الفَتوى

    بالقَتْلِ..

    وَليسَ المُستفتي.

    وَعَلَيهِ.. سَنَغدو أنعاماً

    بَينَ سواطيرِ الأَحكامِ

    وَبينَ بَساطيرِ الحُكّامْ.

    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!


    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!

    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!

    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!

    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!

    وَسَيكفُرُ حتّى الإسلامْ

    إن لَمْ يُلجَمْ هذا المُفتي!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 01:04 AM

ADIL FAIT
<aADIL FAIT
تاريخ التسجيل: 07-27-2005
مجموع المشاركات: 1134

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    ومعاك اتبرجت غيمة يا عادل

    ذي ما بيقول المبدع عاطف خيري





    مع اكيد حبي وتقديري،،،


    عادل فايت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 02:58 AM

Ali Alhalawi

تاريخ التسجيل: 02-10-2004
مجموع المشاركات: 1467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: ADIL FAIT)

    الأخ عادل

    تحيات سوامق

    فى هذه اللحظات يناقش البرلمان العراقى مسودة الدستور العراقى .. كل الأمنيات التوصل لإتفاق لتكون أوّل ديمقراطية فى المنطقة

    على الحلاوى/ بغداد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 11:33 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: Ali Alhalawi)

    الاخ العزيز علي الحلاوي
    تحية طيبة


    طبعا لان مرجعيات الاكراد سياسية..فهم الافضل في استيعاب ما هو العراق الجديد حتى الان ويظل السنة والشيعة ويتخبطون خلف رجال الدين وهم اكثر من المزارعين في العراق
    يجب ان يكون النص الدستوري كالاتي
    (يعتبر الدين مصدر رئيس من مصادر التشريع)..وليس المصدر الرئيس...لان هناك نظم حديثة ومصطلحات لا توجد فى الفقه السائد في العراق ولا في جامع الاحكام ولا هم يحزنون
    الدستور المدني قائم على المواطنة والشريعة لا تساوي بين المسلم وغير المسلم ولا تساوي بين الرجل والمراة وليست كلمة الاسلام الاخيرة..حتي يزايد بها الاخوان المسلمين في العراق..كما ان الدين في العراق بمفهوم طائفي فالسنة لهم تصور والشيعة لهم تصور وهذا تحله الفدرالية االجغرافية.. ولان الشيعة افضل نسبيا في التعامل مع التحول الديموقراطي فى لعراق يبقى نقدنا سيوجه نحو السنة..ونريد تفنيد مؤسسة لما نكتبه هنا بناء علي قراءة الواقع العراقي قراءة حرة...استمعو جيدا ...قراءة حرة خارج الوعي لايدولجي للعراق القديم
    Quote: منذ سقوط نظام صدام واهلنا السنة فى وسط العراق يتخبطون سياسيا وبصورة مزرية...وضعو انفسهم خلف مثلث برمودا فلول البعث والسلفية والاخوانجية والحلم بخلافة مازومة وما يعرف بالمقاومة
    ولو كان الغراب دليل قوم فما وصلوا وما وصل الغراب
    قاطعو الانتخابات ثم جاءت كوندليزا ايس تستجدى لهم شرعية دستوية مفقودة
    يتركون امرهم لرجال الدين وليس رجال السياسة لذلك يفقدون بوصلتهم سريعا
    اخوانى ان نهاية خارطة الطريق الامريكية فى العراق لس دولة دينية او عرقية بل عراق ديموقاطى فدرالي موحد وهذا اخر ما وصل له العالم من نظم سياسية متطورة
    قانون ادارة الدولة يتيح تكوين خمس ولايات باندماج كل ثلاث محافظات وفي كامل التراب العراقي
    فاذا كانت الفدرالية خيار الاكراد والشيعة والاقليات الاخري المتحالفة معهما فهم الاغلبية ولهم شرعية دستوية تمنحهم هذا الحق...اما السنة وما يعرف بهيئة علماء المسلمين فلا يملكون اغلبية فى العراق ولا شرعية دستوية. حقيقية .وخيار المقاومة العقيم يفتل 30 عراقي يوميا وعدد قليل من الجنود الامريكيين وسنحتاج الي قرن لخروجهم من العراق
    كناطح الصخرة يومل ليوهنها فلم يبلها واوهي قرنه الوعل

    هذا الكهنوت المتخلف وجال الدين لن يورثوكم الا دار البوار ...اللهم هل بلغت اللهم فاشهد
    _________________


    علي السنة انتظار الانتخابات القادمة والاستعداد لها بدل المناورات غير المجدية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-16-2005, 01:44 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: Ali Alhalawi)

    اديهم شهر تانى ما حيقدرو يعملوا شئ لان الامور خارج السيطرة يا حلاوى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 12:14 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    هل كذبت حين
    Quote: قلت اديهم شهر تانى ما حيقدرو يعملوا شئ لان الامور خارج السيطرة يا حلاوى

    طالع الاخبار ادناه
    الشرق الأوسط

    العراق: تأجيل اجتماع الجمعية الوطنية لإقرار الدستور
    1850 (GMT+04:00) - 25/08/05



    العنف مستمر في العراق

    بغداد، العراق (CNN) -- أعلن مسؤول في الجمعية الوطنية الانتقالية العراقية (البرلمان)، أن الجمعية لن تجتمع الخميس، كما كان مقررا، لبحث مسودة الدستور العراقي والموافقة عليها.

    وأوضح مهند جبار، المسؤول في المكتب الصحفي لرئيس البرلمان حاجم الحسني، أن الجمعية قد تنعقد في وقت لاحق الأسبوع القادم.

    وتأتي تلك الأنباء بعد ساعات من انتهاء المهلة التي حددها أعضاء الجمعية الوطنية في وقت لاحق للتوصل لاتفاق حول النقاط الخلافية.

    وتتركز الخلافات بين الأكراد والشيعة من جهة والسنة من جهة أخرى حول عدة نقاط من بينها لا مركزية الحكومة والقضاء الكامل على مظاهر وأفكار حزب البعث في البلاد.

    ومن المتوقع أن يعقد مسؤولون عراقيون مؤتمرا صحفيا في وقت لاحق لتوضيح ملابسات التطورات الجديدة التي تؤكد عدم التوصل بعد لاتفاق بشأن الدستور العراقي.

    وكانت هيئة علماء المسلمين قد رفضت الأربعاء مسودة الدستور.

    وقال المتحدث باسم الهيئة عبد السلام الكبيسي إن من بين أسباب رفض المسودة " عدم اعتماد الشريعة الإسلامية مصدرا رئيسيا للتشريع في العراق."

    وأعلن الكبيسي أن مسودة الدستور العراقي جاءت بها الولايات المتحدة الأمريكية بكافة تفاصيلها.

    وبهذا الإعلان يكون السنّة العرب قد أعلنوا موقفهم صراحة من مسودة الدستور، ما يهدد إمكانية التوصل إلى إجماع وتوافق وطني حولها.

    وتعبيرا عن احتجاجهم على مسودة الدستور، عقد زعماء السنّة عدة مؤتمرات صحفية أخرى في بغداد الأربعاء. بينما استمرت المظاهرات في أماكن أخرى.

    وقال عدنان الدليمي رئيس المؤتمر الوطني للسنّة في العراق للصحفيين إنه يرفض الفيدرالية في الأقاليم الواقعة في وسط وجنوب البلاد لأنها تعمق الطائفية. (القصة كاملة)



    هيئة علماء المسلمين ترفض مسودة دستور العراق
    1801 (GMT+04:00) - 25/08/05



    الكبيسي يعلن رفض مسودة الدستور

    بغداد، العراق (CNN) -- في تطور مهم قد يعرقل إنجاز الدستور العراقي في موعده، رفضت هيئة علماء المسلمين الأربعاء مسودة الدستور في مؤتمر صحفي.

    وقال المتحدث باسم هيئة علماء المسلمين عبد السلام الكبيسي إن من بين أسباب رفض مسودة الدستور "عدم اعتماد الشريعة الإسلامية مصدرا رئيسيا للتشريع في العراق."

    وأعلن الكبيسي أن مسودة الدستور العراقي جاءت بها الولايات المتحدة الأمريكية بكافة تفاصيلها.

    وبهذا الإعلان يكون السنّة العرب قد أعلنوا موقفهم صراحة من مسودة الدستور، ما يهدد إمكانية التوصل إلى إجماع وتوافق وطني حولها.

    وتعبيرا عن احتجاجهم على مسودة الدستور، عقد زعماء السنّة عدة مؤتمرات صحفية أخرى في بغداد الأربعاء. بينما استمرت المظاهرات في أماكن أخرى.

    وقال عدنان الدليمي رئيس المؤتمر الوطني للسنّة في العراق للصحفيين إنه يرفض الفيدرالية في الأقاليم الواقعة في وسط وجنوب البلاد لأنها تعمق الطائفية، نقلا عن رويترز.

    وفي الحويجة شمالي بغداد، قام مئات السنّة بمسيرة تأييد لزعمائهم السياسيين وللتعبير عن معارضتهم للدستور قائلين إنه قدم إلى الجمعية الوطنية بدون إجماع.

    وإلى ذلك، أجرى الرئيس العراقي جلال الطالباني مزيدا من المحادثات مع زعماء من الطوائف الرئيسية الثلاث (الشيعة والأكراد والسنّة) الأربعاء، لكن بدا أنه من غير المرجح أن يتم التوصل إلى إجماع قبل اجتماع الجمعية الوطنية المزمع الخميس حيث يجري التصويت على مسودة الدستور.

    وهدد المتشددون من السنّة بقتل أي سنّي يشارك في الحياة السياسية أو الاستفتاء على الدستور. وفي الأسبوع الماضي، تم اعدام ثلاثة سياسيين سنّة علانية في الموصل بعد أن وضعوا ملصقات داعمة للاستفتاء.

    وفي ظل مخاوف من تفجر أعمال عنف في ظل الخلافات على مسودة الدستور، شهد العراق الأربعاء عدة هجمات من جانب المسلحين.

    ومن ناحية أخرى، قلّل وزير الدفاع الأمريكي دونالد رامسفيلد الثلاثاء من مخاوف نشوب حرب أهلية في العراق.

    وجاءت تصريحات رامسفيلد على خلفية تقارير تشير إلى أنّه من الممكن أن تؤدي الخلافات بين السنّة والشيعة إلى نشوب حرب أهلية. (التفاصيل)

    وفي مطلع الأسبوع الحالي، أعلن رئيس الجمعية الوطنية العراقية الانتقالية حاجم الحسني أنّ الجمعية الوطنية تلقّت مسودة دستور جديد للبلاد، وأنّ "كلّ القوى" ستعمل على حلّ المسائل العالقة بشأنه في الأيام الثلاثة القادمة، الأمر الذي يبدو أن هيئة علماء المسلمين أجهضته الأربعاء.

    وجاء إعلان الحسني ضمن جلسة عقدتها الجمعية للنظر في مسودة الدستور، انطلقت قبل ثماني دقائق من نهاية المهلة التي قررتها الجمعية نفسها قبل أسبوع، والتي كانت من المقرر أن تنتهي الاثنين.

    وأوضح الحسني أنّ الجمعية كانت أمام خيارين: إما رفض المسودة وإعطاء اللجنة أسبوعا إضافيا كمهلة، أو القبول بها والعمل على حلّ المسائل التي لم يتمّ التوافق بشأنها.


    اجتماع سابق لصياغة الدستور العراقي
    وقبل انتهاء مهلة الاثنين، قال أعضاء شيعة في لجنة كتابة الدستور العراقي الجديد إنّهم سيعرضون (الاثنين) مسودّة غير كاملة على الجمعية الوطنية الانتقالية، وإنّهم قرّروا ذلك من دون اتفاق مع الأعضاء السنّة العرب في اللجنة.

    وقال العضو الشيعي في اللجنة جلال الدين الصغير إنّ الشيعة والأكراد اتفقوا على مبدأ الفيدرالية، فيما لم يحصل اتفاق عليه ضمن المجموعة السنّية العربية.

    وكانت الفترة الأصلية لإعداد مسودة الدستور قد انتهت في الخامس عشر من أغسطس/آب الحالي، غير أنه تم تمديدها أسبوعا إضافيا، انتهى الاثنين الماضي.

    وفي وقت سابق، قال الحسني إن النقطة التي تم الاتفاق عليها تتعلق بدور الإسلام في الدستور مشيراً إلى أنه يمكن اعتماد صيغة "الإسلام مصدراً أساسياً للتشريع."

    في حين كان فريق آخر يصر على اعتبار الشريعة "المصدر الأساسي للتشريع."

    أما العقبة الثانية التي لم تحل وتعطل الانتهاء من إعداد مسودة الدستور فهي "الفيدرالية"، والتي تقسّم البلاد إلى ثلاث مناطق منفصلة تتمتع بالحكم الذاتي.

    وكان نحو عشرة من كبار الزعماء العراقيين، يمثلون الحكومة المؤقتة، التي يقودها الإسلاميون الشيعة، ورئيس الوزراء الشيعي العلماني السابق إياد علاوي والأكراد والسنّة، أجروا مناقشات مكثفة السبت لإنجاز مسودة الدستور.

    وأكد مفاوضون السبت أن دبلوماسيين أمريكيين قدموا تنازلات للإسلاميين فيما يتعلق بدور الدين في التشريع بالعراق.

    وتولى السفير الأمريكي لدى العراق زالماي خليل زاد رعاية اجتماعات مكثفة، منذ تفادى الجمعية الوطنية حل نفسها بمنح لجنة صياغة الدستور مهلة لتسوية الخلافات العالقة.



    --------------------------------------------------------------------------------

    قصص ذات العلاقة
    • تمديد المهلة للجنة دستور العراق أسبوعا إضافيا
    • رامسفيلد يقلّل من مخاوف حرب أهلية بالعراق
    • الحسني: ارجاء البت في إقرار مسودة الدستور لثلاثة ايام



    ملاحظة : تفتح الصفحات في نافذه جديدة. CNN غير مسؤوله عن مضمون المواقع الأخرى.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 03:33 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخوة عادل وعلى الحلاوى
    هنالك رؤيتان لحل اشكالية ما يجرى فى العراق المحتل
    رؤية تقول بالتعامل مع الواقع وتغييره ما امكن وساعود اليها لاحقا ورؤية اخرى
    ترى ان التعامل يجب ان يتم من خلال ازالة الإحتلال ومؤسساته وهى ما يعبر عنها ميثاق المقاومة.
    منذ امد بعيد ونحن نرى التقارب وملامح الشبهة بين العراق والسودان سواء فى المشاكل او الاحلام العظيمة و الكبيرة وفى القيم والشيم وكثير مما لمسناه وعايشناه . ولا اعتقد ان المسرحيات التى تكتب فى واشنطن ولندن وغيرهم من عواصم الاحتلال ستنجح فى العراق او السودان مهما وجدت من عملاء وضعاف النفوس ووو.
    فلتسمح لى اخى عادل امين بمناقشة الرؤية الاولى :- المتمثلة فى
    المنهاج السياسي والستراتيجي للمقاومة العراقية

    خاص شبكة البصرة

    المقاومة العراقية الباسلة التي يقودها ويديرها حزب البعث العربي الاشتراكي حددت هدفها الستراتيجي بوصفها حركة تحرير وطني "بطرد قوات الاحتلال وتحرير العراق والحفاظ عليه موحدا ووطنا لكل العراقيين". ومن هذا الاستهداف صاغت منهاجها منهاج المقاومة السياسي والستراتيجي لمرحلة المقاومة والتحرير.

    العراق المحتل :

    هو العراق الجغرافي- السياسي: "جمهورية العراق" ذات السيادة، والدولة العضو المؤسس في جامعة الدول العربية، وفي هيئة الأمم المتحدة، والمحتلة أراضيه من جانب القوات الأمريكية والبريطانية والأسترالية وغيرها بفعل العدوان المخالف للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، والذي شنت عليه الحرب في 19/3 / 2002 مما أدى إلى احتلاله وإسقاط حكومته الشرعية وإحلال "سلطة احتلال مؤقتة" مكانها. إن ما قام ويقوم به المحتل بتأسيس مجالس ووزارات وإدارات وهيئات سياسية وتنفيذية وغيرها لتحل مكان حكومة جمهورية العراق الشرعية بعد تاريخ 9/4/2003 يعتبر باطلا وغير شرعي ويعد جزءا لا يتجزأ من منظومة الاحتلال، وتعامله المقاومة معاملتها للاحتلال نفسه.

    قوات الاحتلال :

    هي القوات العسكرية والإدارات والوكالات والمنظومات التابعة للولايات المتحدة وبريطانيا وأستراليا وغيرها من جنسيات أخرى والمتواجدة على أرض العراق المحتل، وما يمكن أن يتواجد غيرها من قوات أجنبية بفعل قرارات لاحقة صادرة عن مجلس الأمن انطلاقا من القرار 1483 الذي أعتبر العراق بلدا محتلا. إن ما نتج وسينتج عن احتلال العراق بفعل الحرب التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا سواء من تواجد قوات متحالفة من جنسيات أخرى، أو قوات أجنبية أو إدارات وهيئات مختلفة ستعتبر وتعامل على أنها قوات وإدارات وهيئات احتلال وبذلك تكون أهدافا مشروعة للمقاومة في حربها التحريرية.

    المقاومة العراقية :

    هي المقاومة الوطنية المسلحة التي يقودها ويديرها حزب البعث العربي الاشتراكي، من خلال كوادره المناضلة ومقاتلي الجيش العراقي البطل وقوات الحرس الجمهوري والحرس الخاص الباسلة وقوات الأمن القومي المقدامة ومجاهدي منظمة فدائيو صدام البواسل والمقاومين العراقيين الوطنيين والمتطوعين العرب النجباء، والذين يعملون تحت مسميات وعناوين التعبئة والتشكيلات العاملة على وفق مقتضيات التعامل القتالي التعرضي على قوات الاحتلال الأجنبية المتواجدة والتي ستتواجد على أرض العراق، وبغض النظر عن جنسياتها وتسمياتها ومهامها ومدة تواجدها.هذه المقاومة في الوقت الذي تقاتل فيه قوات الاحتلال وما تفرزه أو ترتبط به ومعه هذه القوات، فان من مهامها الأساسية في حربها التحريرية، التداخل الفني والإداري بما يعرقل ويمنع إدارة الاحتلال وما ينشأ عنها من تنفيذ مخططاتها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها. هذه المقاومة عملياتها تغطي أرض العراق الطاهرة من أقصاها لأقصاها مجسدة وحدة التراب العراقي ومؤكدة الوحدة الوطنية العراقية ومدافعة عن عروبة العراق المستهدفة كأحد غايات الاحتلال وما ينشأ عنه.

    مقدمة :

    يجب أن يكون فهمنا المقابل في مواجهة الأطراف الأخرى (عربية وإقليمية ودولية) مبنيا على أن استمرارية المواجهة مع الولايات المتحدة منذ قرار وفق إطلاق النار المعلن من جانب الولايات المتحدة في نهاية شباط 1991، كانت هي الأساس، وبخيار أمريكي محكوم بمعطيات وأهداف الستراتيجية الأمريكية تجاه الإقليم أولا والعالم ثانيا، وعليه فلم تنشأ هناك أزمات متعاقبة بسبب من ردود أفعال العراق تجاه قرارات أو تصرفات مصاحبة لتطبيق القرارات الدولية اللاحقة. فاستمرار المواجهة التي فرضتها الولايات المتحدة هي التي أعطت القيادة العراقية هامش المناورة في التعامل وإدارة سلسلة من الأزمات، والتي كان الظاهر منها وبفعل تصوير التفوق الإعلامي المقابل أزمات يخلفها العراق في مواجهة الإقليم والعالم.

    باستثناء التحدي العراقي الفعلي والمستمر لقرار الولايات المتحدة وبريطانيا الخاص بمناطق الحظر الجوي، فأن سلسلة ما يعرف بأزمات الشأن العراقي المتعاقبة، هي محاولة الولايات المتحدة في تعديل أو تطوير أو تحوير أو تفعيل مسار المواجهة التي فرضتها على العراق على وفق معطيات أمريكية مرتبطة بسياستها العامة أو متوافقة مع مصلحة محسوبة للإدارتين الأمريكيتين المتعاقبتين في مواجهة أزماتهما أو تراجعهما أمام ناخبيهما أو العالم الخارجي، ولقد تمثل ذلك بسلسلة القرارات المتعاقبة التي يصدرها مجلس الأمن والتي تجاوزت المطالب المحددة من قرار وفق إطلاق النار إلى التدخل أو التحفيز الأمريكي لاستصدار قرارات أممية تهيئ وتتوافق مع استهداف النظام السياسي في جمهورية العراق.

    المواجهة الأمريكية المستهدفة للنظام السياسي في العراق والتي أدت إلى احتلاله هي حالة مشخصة منذ عام 1972، وبنيت على أسس قياسية مرتبطة بمصالح الولايات المتحدة (الإمبريالية) في ذلك الوقت والذي حكمته تعادلية الحرب الباردة، والتداعيات اللاحقة لعدوان حزيران 1967، والانسحاب العسكري البريطاني من شرق السويس "الخليج العربي" وسياسات وأزمات الطاقة في العقدين السابع والثامن من القرن الماضي.

    في المرحلة المعاشة (حاليا) من عمر المواجهة والتي اتخذت الشكل التصادمي منذ بداية العدوان الثلاثيني عام 1991، وأخذت منحى المقاومة الوطنية المسلحة بعد الاحتلال، نجد أن هناك عوامل مضافة تحكم تطور مسار المواجهة تلك، ولكنها لا تخرج عن الأسس القياسية لمصالح الولايات المتحدة في الإقليم والعالم. هذه العوامل المضافة التي شكلتها :

    1- النهاية المعروفة للحرب الباردة وإعادة تشكل أوروبا السياسي- الاقتصادي.

    2- متطلبات التفرد والقوة الأعظم للولايات المتحدة.

    3- الوصول المشبوه لليمين المحافظ للسلطة في أمريكا.

    4- أسبقية حصول الضربة في الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001 على تبلور وإقرار ملف السياسة الخارجية الأمريكية لإدارة بوش الابن (المتباطئ) وتشكل ردة الفعل الأمريكية (المجابهة) في مفردات الخطاب السياسي للإدارة على الصعد الاقتصادية والدفاعية والأمنية.

    5- التوظيف المكثف "للحرب على الإرهاب" في طرح ومحاولة فرض الصيغ التحالفية والتغيرية على الدول والمجتمعات والثقافات الأخرى.

    6- استمرار تباطوء الاقتصاد الأمريكي ودخوله مرحلة الأزمة.

    7- فشل سياسات الطاقة المعلنة "انتخابيا" للإدارة الأمريكية.

    8- التهيئة لدور "إسرائيلي" مختلف له حدود من التماس الإداري-الأمني المساعد للولايات المتحدة في تعاملها مع منابع النفط من شرق المتوسط وحتى أعماق أسيا الوسطى، وبالذات الخليج العربي، وهذا العامل المضاف المهم له علاقته الجدلية مع تطورات صيغ الحلول السلمية العربية- الصهيونية.

    الأهداف المعلنة والأهداف الحقيقية :

    بالانتقال للتعامل مباشرة مع الأهداف (المعلنة والحقيقية) وما يؤسس عليها أو يتفرع عنها فأنه يمكن التعرض لما يلي :

    1 - مع أن حالة استهداف النظام السياسي في العراق حالة مشخصة منذ العام 1972وتبلورت فكرتها لدى مخططي السياسة الستراتيجية الأمريكية، وفي مقدمتهم هنري كيسنجر مستشار الأمن القومي "الجمهوري" في ذلك الوقت، إلا أن إمكانيات التطبيق الفعلي كانت محكومة/محددة:

    · - بتعادلية الحرب الباردة.

    · - وتوزع الاتجاهات والارتباطات والمرجعيات السياسية لدول الإقليم.

    · - وتداعيات حربي حزيران 1967 وتشرين 1973.

    · - وتطلع أنظمة عربية لدور إقليمي مقبول من الولايات المتحدة ومنبثق من تداعيات الحربين، حيث يشخص هنا طبيعة الأدوار الملعوبة (في ذلك الوقت) من قبل الأنظمة السياسية في سوريا والأردن ومصر وكذلك إيران. ووفقا لما شخص لاحقا فكان الهدف ضعيف التحقيق يعتمد التآمر الإقليمي من دول الإقليم والتأسيس على موروثات/أزمات العهود السياسية السابقة في العراق. وهنا يجب الملاحظة أن موجبات الاستهداف لم تكن من حيث القياس مختلفة عما هي في الوقت الحالي: الأسباب الأمنية والاقتصادية (أمن وتفوق "إسرائيل" والمصالح النفطية).

    2 - في كل الحالات التي كان يخطط فيها أمريكيا للمنطقة الممتدة من شمال إفريقيا وحتى أواسط أسيا "مناطق منابع وممرات النفط"، كان العراق أحد الأهداف الأكثر تميزا في التعامل كوحدة جيو- سياسية واقتصادية، لاعتبارات الموقع والاحتياطات النفطية والتركيبة السكانية وطبيعة النظام السياسي. كل ذلك بالإضافة إلى أدواره الملعوبة والمحتملة ومدى تأثيرها في النظام العربي الرسمي من جهة ومنظومة الدول المصدرة للنفط والتعامل الجماهيري على المستوى القومي.

    3 - الولايات المتحدة ومنذ نهاية الحرب العالمية الثانية كانت قد ربطت بين أمن القوس الجغرافي الممتد من المحيط الهادي وحتى الهندي وبحر العرب وكانت ولأسباب عديدة تنفرد بالمهام السياسية والأمنية لوحدها بعيدا عن تدخل أو مشاركة باقي دول الغرب أو منظومة حلف الأطلسي، ولذلك كان التورط العسكري الأمريكي ولأكثر من مرة ظاهرة مشخصة في تلك المنطقة كوريا وفيتنام . هذا المنظور الستراتيجي للولايات المتحدة يستهدف فيما كان يستهدفه إحكام السيطرة وبدرجات متفاوتة حسب الحاجة على الخليج العربي وهو إذ يضبط مداخل الخليج فأنه لا محالة ولعوامل الجغرافيا والمواصلات إنما يستهدف العراق. أن توجه العراق باتجاه شرق المتوسط أو البحر الأحمر خلال السنوات العشرين الماضية شكل نوعا من الإفلات الجزئي لكنه محكوم بتأثير الولايات المتحدة من خلال تحالفاتها أو تأثيرها في الدول المجاورة للعراق والمطلة على تلك المنافذ.

    4 - والولايات المتحدة أيضا كانت وبفعل موروثات العهد الاستعماري البريطاني وبمنطق التصرف الإمبريالي، وبحسابات التعادلية التي فرضتها الحرب الباردة تنظر بعين التحسس والريبة للتطورات الجارية في شبه القارة الهندية، بحيث أن تحالفها التاريخي مع الباكستان كان دائما يحمل في طياته نيّات التآمر على الهند، والتي شكلت علاقاتها المتميزة في ذلك الوقت مع بعض الدول العربية وخاصة العراق، طرفا مقابلا في متن المعادلة التأمرية الأمريكية، أسس عليه في ربط المصالح السياسية والأمنية والاقتصادية الباكستانية مع الأنظمة التابعة في الجزيرة والخليج العربي في مواجهة السياسات المستقلة للعراق ودوره المميز في حركة عدم الانحياز.

    5 - الفترة الممتدة من أيلول 1980 وحتى أيلول 2001 شكلت تجارب/حالات هامة لا تخرج أبدا عن موضوع استهداف النظام السياسي في العراق، وبغض النظر عن الأدوات وطبيعة التحالفات والسماح أو التغاضي عن أدوار الآخرين المشاركين في التعرض المباشر وغير المباشر، وفقا لمصالح متفاوتة، لكنها لا تخرج عما سمحت وتسمح به مقتضيات الستراتيجية الأمريكية تجاه الإقليم في موضوعي الطاقة وأمن "إسرائيل". وهنا نشير إلى أن حربين قد استهدفتا العراق في تلك الفترة، وكانتا تستهدفان نظامه السياسي بشكل معلن وبتبريرات مختلفة، لكنهما انطلقتا من أن هوية وتطيبقات النظام السياسي في العراق غير مقبولة في مواجهة من يتعرض للقومية/للعروبة من منطلقات الدين أو الإمبريالية. وبالتالي كانت الحربان (والمواجهة المستمرة الآن) تركز وتراهن على عوامل التفتيت في النسيج العراقي والعربي. ومن الاعتبارات المستخلصة أن طرفي التعرض على العراق ونظامه السياسي في تلك الحربين قد تحالفا مع دول الجوار العراقي ولأسباب مرتبطة إما بالتبعية التاريخية للغرب أو التطلع للعب أدوار إقليمية تساعد في قبول وإدامة النظام المعني وفقا للحسابات الدولية الناظمة للإقليم في تلك الحقبة.

    إنشاء الاستعراض التاريخي أعلاه، جاء ليؤكد على أن الأهداف المعلنة والحقيقية للولايات المتحدة في مواجهتها المستمرة مع العراق ليست مرتبطة بتطبيقات القرارات الدولية المتتابعة لقرار وقف إطلاق النار في شباط عام 1991، وإنما هي ذات الأهداف منذ شخص استهداف النظام السياسي في العراق 1972. وهي بالتالي أهداف تنطلق وتتناغم مع ستراتيجية الولايات المتحدة تجاه الإقليم أولا وستراتيجيتها الكونية ثانيا. فاتجاه الإقليم: هوية وسياسات وتطبيقات النظام السياسي في العراق تقف وتعمل بالضد من مصالح الولايات المتحدة فيما يخص تأكيد وضمان استمرار أمن وتفوق "إسرائيل". وكونيّا: فرفض الهيمنة، وإعطاء الهوية السياسية والتنموية للنفط العراقي، والمواقف المعروفة داخل منظمة الدول المصدرة للنفط، والسياسة الخارجية المستقلة للدولة العراقية، وتأخر عودة العلاقات الدبلوماسية المقطوعة منذ عام 1967 مع الولايات المتحدة، والتوجه الحثيث لبناء التوازن العلمي والدفاعي مع "إسرائيل" ودول الجوار غير العربية المتربصة أو المتحالفة مع الولايات المتحدة، والدعم الاقتصادي لدول عربية وغيرها، والتأسيس المتوازن المبني على المصالح لعلاقات متكافئة مع دول أوروبية مؤثرة، إنما شكلت عوامل مضادة لستراتيجية الولايات المتحدة الكونية. وفي كل الأحوال كانت ولازالت مواجهة الولايات المتحدة للعراق من خلال تطبيق أهدافها – ستراتيجيتها الإقليمية والكونية كما بينا أعلاه مندمجة وذات علاقة جدلية فيما بينها، مما يعزز من تلك المواجهة ويفعلها في الكثير من الحالات التي تعتبر فيها المصالح السياسية والاقتصادية والأمنية الأمريكية مستهدفة، بشكل مباشر أو غير مباشر، بفعل العراق أو غيره. وهذا الدمج قد تعزز وأصبح أكثر وضوحا وتجسيدا منذ شكل الفعل العراقي في يوم النداء 1990 الخطر المهدد للمصالح الاستعمارية المو######## منذ اتفاق سايكس-بيكو، الذي حكم (بموجبه وبروحه) ولا يزال المشرق العربي حتى اللحظة. ولتوضيح ذلك يمكننا أن نسوق الدلائل التالية :

    · - قرار التأميم بوصفه فعلا وطنيا قوميا تم التعامل معه باعتباره تهديدا للستراتيجية الأمريكية على مستوى الإقليم والعالم.

    · - المشاركة العراقية غير المتوقعة وغير المحسوبة في حرب تشرين 1973 تم تقييمها والعمل في مواجهة احتمالاتها المستقبلية على وفق ذات الاعتبار أعلاه.

    · - المبادرات الوطنية في التعامل بالحلول السلمية والديمقراطية للمسألة الكردية.. ذات الاعتبار.

    · - موقف العراق وتحركه القومي من معاهدة كامب ديفيد الأولى.. ذات الاعتبار.

    · - سلسلة المبادرات السياسية من إيران والفعل الدفاعي ومسارات الرد العسكري في القادسية.. نفس الاعتبار.

    · - مبادرات العراق في تفعيل العمل العربي المشترك وإنشاء مجلس التعاون العربي.... نفس الاعتبار.

    وفي ذات السياق وعندما تم التعرض للأمن القومي الأمريكي بفعل ضرب نيويورك وواشنطن في الحادي عشر من أيلول/سبتمبر 2001 من طرف غير العراق، فان استهداف النظام السياسي في العراق قد تم تفعيله والتركيز عليه من قبل القرار الأعلى في الولايات المتحدة، وأصبحت "حربهم على الإرهاب" في سياقاتها السياسية والعسكرية متضمنة "لا بل مركزة" على النظام السياسي في العراق، وأضحت العنوان الرئيسي في تلك الحرب. وأكثر من ذلك وفي خضم انشغال الإدارة الأمريكية في الأسابيع الأولى لضربة نيويورك وواشنطن، وجهت تلك الإدارة رسالة تحذير للقيادة في العراق، وهنا أعمل الدمج المنوه عنه أعلاه، وتأكد صحة ما ذهبنا أليه من موقع العراق وقيادته السياسية في تعاطي الستراتيجية الأمريكية على المستويين الإقليمي والكوني، وذلك لاعتبارات "أمن إسرائيل"- إقليميا- والهيمنة على النفط – كونيا-.

    ونضيف.. مع تركيز الولايات المتحدة على مسألة أسلحة التدمير الشامل، وهو الذريعة التي تمسكت بها الولايات المتحدة في مواجهاتها وحربها على العراق وقيادته السياسية.... فأن تعاطيها الجاري الآن مع التحدي الكوري الشمالي (علي سبيل المقارنة) في الموضوع النووي والصاروخي (ورغم تصنيف كوريا الشمالية في "محور الشر" مع العراق وإيران) في حينه، ومع أن التهديد الكوري بفعل الجغرافيا والقدرات العسكرية، هو تهديد حقيقي لأمن الولايات المتحدة: مدن الولايات المتحدة الغربية، وقواتها في كوريا الجنوبية وحلفائها في شرق أسيا.. هذا التعاطي الأمريكي لا يستجيب لمستوى التحدي والتهديد من الطرف المقابل. فالمقارنة بين حالتي العراق وكوريا الشمالية تفضي إلى مفارقات وهي بحد ذاتها تأكيدات على أن :

    · - امن "إسرائيل" أهم للولايات المتحدة من أمن كوريا الجنوبية.

    · - العراق العربي "المحاصر" في حينه وقدراته النفطية "المقيدة" أخطر على أمن الولايات المتحدة وحلفائها من كوريا الشمالية ذات العوّز النفطي والقدرات النووية والصاروخية الماثلة.

    · - دول الجوار العراقي طلب منها وفرض عليها المشاركة وتقديم التسهيلات للعدوان العسكري الأمريكي، ودول الجوار الكوري تعطى حرية الحركة، انطلاقا من مصالحها الإقليمية، في التوسط السلمي مع كوريا الشمالية.

    إن للمفارقات/التأكيدات الواردة أعلاه، ما يتطلبها في البناء الستراتيجي للولايات المتحدة، وما يؤسس عليها من تقييم للمصالح في سياقاتها السياسية والاقتصادية والأمنية، وتبرير لصراعاتها في تقابلها الجغرافي، القومي والثقافي-الحضاري.

    مع التأكيد على أن إدارة وقيادة المقاومة لطرد الاحتلال وتحرير العراق إنما هي استمرار نوعي في إدارة المواجهة، وأن الحالة الموصوفة بقياساتها وأبعادها هي بالضرورة مواجهة تاريخية لا زالت مستمرة، فأنه ولأغراض التحليل واستظهار العوامل الناظمة واستشراف الأبعاد المستقبلية لتأكيد ما ذهنا ونذهب إليه، لابد من أن نسوق ما يلي :

    1 - الأزمة في طبيعتها الموصوفة منذ آب 1990 ترجع إلى موروثات العهد الاستعماري البريطاني للعراق وما أسس عليه منذ اتفاقية سايكس-بيكو في العام 1917. فهي الوقت الذي كانت فيه إعمال استعماري معادي للوطنية العراقية وانتقاص من سيادة العراق الإقليمية، كانت أيضا ومن حيث الأساس، تستهدف وتؤسس على المدى البعيد، بالضد من الأمن والمصالح القومية العربية في المشرق العربي كله.

    2 - وهي بالضرورة أيضا وانطلاقا من الفقرة (1) أعلاه، قد ربطت خلق الوضع (الأزمة) تاريخيا واستمرارها وتصعيدها مستقبلا، في إنشاء واستمرار "الكيان الصهيوني" على أرض فلسطين.

    3 - وهي بالضرورة، أي الأزمة، تخبو أو تشب، مع كبوة أو نهوض الوطنية العراقية، وتأثير ذلك وتفاعله مع المحيط القومي العربي للعراق.

    4 - وهي أخيرا، وتأسيسا على الفهم الاستعماري والإمبريالي، أداة يمكن الرجوع إليها وتحريكها وفقا لما تقتضيه المصلحة ضمن مسار تطبيقات الستراتيجية الأمريكية (حاليا) في الإقليم والعالم، ويمكن لها أيضا أن تفبرك حتى في خدمة أغراض الإدارة الأمريكية الضيقة وفقا لمصالح داخلية أو انتخابية.

    فالمواجهة تاريخية.. وإن كانت حاضرة الآن أو في وقت أسبق أو في المستقبل.. فهي من حيث المدى الزمني مواجهة مستمرة.

    والمواجهة في إدارتها المتقابلة بين طرفيها عبر مداها الزمني، وبفعل منشأها وتركيبتها، كانت تحكم نتائجها بمستوى الطرف العراقي المقابل.. وهي منذ أب 1990 خصوصا، وقبل ذلك التاريخ بعشرين عاما، إنما كانت مستمرة وغير قطعية النتائج.. فأضحت في عرف الإمبريالية الأمريكية مواجهة العصر.. وحتمت (من خلال مسارات ومحطات المواجهة وتمترس الإدارات الأمريكية المتتالية منذ أب 1990 في خنادقها المقابلة) خيار أو فرض الاصطفاف على الآخرين من دول الإقليم والعالم، في مواجهة مرتبطة بسياسات ومصالح الولايات المتحدة، وتقودها وتديرها الولايات المتحدة.. ومن خلال كل ذلك تتعرض وفي كثير من الأحيان بالضد على مصالح الآخرين المصطفين معها.. فهي من حيث الإدارة والمحتوى والاستهداف، مواجهة كونية، اقتضت وتقتضي تحالفا مقابلا للعراق تفرضه الولايات المتحدة ترغيبا أو ترهيبا.

    والمواجهة أيضا ومن خلال توخي الولايات المتحدة المستمر لمصلحة طرف إقليمي وحيد في المنطقة "الكيان الصهيوني"، كان خلق الأزمة تاريخيا مرتبطا بالتحضير لخلقه اصطناعيا، وتمكينه قسرا من الاستمرار والتفوق، في مواجهة الأمة العربية كلها.. وهي (أي الولايات المتحدة) في انغماسها وإدارتها للمواجهة تراعي فقط أمنه واستقرار كيانه.. إنما تؤكد حقيقة قومية المواجهة.

    استمرارية المواجهة واستمرارية المقاومة:

    بما أنه ثبت أن الاستهداف الستراتيجي في المواجهة أمريكيا هو (إسقاط النظام السياسي في جمهورية العراق) والذي كان لا يتحقق إلا من خلال :

    1- استمرار وتصعيد وتفعيل المواجهة السياسية.

    2- إحباط كل محاولات القيادة السياسية العراقية لرفع الحصار.

    3- تقييد التحرك العراقي السياسي والاقتصادي تجاه دول الإقليم والعالم.

    4- إعادة ترتيب وتمكين الاصطفاف الرسمي العربي "ما أمكن" ضمن مسار الفعل الأمريكي لإسقاط النظام السياسي في العراق، والذي ثبت نجاح الولايات المتحدة فيه، وموافقة العديد من الأنظمة العربية عليه دون تجرئهم من الحديث عما هو حاصل للعراق ولهم وللمنطقة بعد ذلك.

    5- محاولة الربط المباشر للاستهداف الستراتيجي بمشروعية الذرائع، والشروع بالفعل العسكري العدواني بقيادة الولايات المتحدة، وضمان قيادتها لهذا الفعل وتحديدها منفردة لمدياته العسكرية، والتحكم بنتائجه المحسومة قياسيا بفعل تفوق الحجم والنوع العسكري الأمريكي المشارك في الحرب، بحيث يمكنها ذلك من أن تفرض بالتالي طبيعة المحصلة السياسية للفعل العسكري والتي "تمكنها افتراضا" من موائمة السياقات اللاحقة للمحصلة السياسية بما يخدم هدفها الستراتيجي من احتلال العراق على صعيد تطبيق استراتيجيتها الإقليمية والكونية.

    لقد شخصت القيادة السياسية العراقية في حينه وقبل العدوان الحالات والاحتمالات التالية:

    · - أن المواجهة السياسية مع الولايات المتحدة الأمريكية لن تبقى سياسية، بفعل المبادرة ونوعية الأداء السياسي العراقي المقابل في هذه المواجهة، والذي تمثل بالنجاح العراقي بإحداث التباعد الموضوعي بين مواقف الولايات المتحدة وبريطانيا (الذيلية)، وباقي الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن. وكان ذلك التشخيص بتعزز على قاعدة فهم أن استهداف النظام السياسي في العراق "مبدأ معلن" ومتفق مع المنظور الستراتيجي لسياسة الولايات المتحدة في الإقليم، ليس في الوقت الحالي بل أسبق منه، وأن تطورات المواجهة لن تكون محكومة بالفعل العراقي المقابل والساعي لتجنب تصعيدها.

    · - أن احتمالات المساومة Compromise مع الولايات المتحدة بشكل عام وبغض النظر عن طبيعة الإدارة في البيت الأبيض، هي احتمالات شبه معدومة، وتحققها مرتبط بتبدل الجغرافيا-السياسية في المنطقة والتي رسمت منذ 1917 بحيث أدت إلى الخلق الجغرافي السياسي الحالي للمشرق العربي المرتبط بالخلق القسري للكيان الصهيوني، والمحدد بدوره لمديات: الدور السياسي –الاجتماعي، والسياسي –الاقتصادي، والسياسي –الأمني لكل وحدة جغرافية- سياسية، بحيث ثبت أو تبدل التعامل السياسي معه وفقا للتغيرات الداخلية الحاصلة على ما رتب فيه وله أصلا. لقد ورثت الولايات المتحدة (الإمبريالية) عن بريطانيا (الاستعمارية) ومن ثم طورت وفعلت حق الإملاء على مكونات الإقليم الجغرافية-السياسية، ووظفت وبأشكال مختلفة وتطبيقات مستنبطة هذا الحق في خدمة أهدافها الستراتيجية في الإقليم والعالم بما يخدم أمن وتفوق "إسرائيل" والهيمنة والتحكم بالنفط وسياسات الطاقة.

    · - أن العجز الرسمي العربي في أحسن الحالات، والتبعية والتآمر في اسوأ الحالات، لم ولن يخدم إمكانية تطوير المواجهة السياسية مع الولايات المتحدة وإيصالها إلى مرحلة المساومة. وكان فوق كل ذلك التمسك الرسمي العربي العاجز والمجتزأ بتطبيق الشرعية الدولية منفذا لوقف أو إلغاء المساومة السياسية مع الولايات المتحدة.

    · - وكذلك فإن الشروع باستنفاذ أدوار أنظمة عربية رئيسية في الخليج سواء بعد التواجد أو الاحتلال العسكري الأمريكي اللاحق لعدوان 1991، أو بعد 11 أيلول 2001 وما تبعه من بروز الدور الإيراني بتكوينه "الإسلامي الخاص" الموظف بما ينسجم والدور المنشود لإيران في المستقبل، على حساب الدور السعودي المستنفذ سياسيا وإسلاميا، بعد اندحار الشيوعية واستنفاذ توظيف الإسلام "التبعي والمستسلم" بحيث أدى ذلك بروز الإسلام "الرافض والمقاوم" من رحم الإسلام التبعي والمستسلم وبما يتعارض مع كينونة وتوجهات النظام السعودي... وكان لإيران ما كان لها، ويمكن أن يكون في المستقبل، من خلال "موقفها الحالي" من الإسلام الرافض والمقاوم لتداعيات الحرب العدوانية الأمريكية في أفغانستان والعراق جارتا إيران.

    · - لقد دبرت الولايات المتحدة بروز أدوار الصغار في منظومة الخليج العربي والنظام الرسمي العربي في أماكن أخرى من الوطن العربي، بحيث أن لعب الأدوار أصبح مرتبطا بالتبعية التلقائية من اجل ضمان دور النظام المعني أو تجديده أو تطويره لأجل البقاء أو توريث الحكم حتى في الأنظمة غير الملكية. لقد استطاعت أنظمة الدول الصغيرة من لعب أدوار مؤثرة على حساب أنظمة الدول العربية الكبيرة، وكان يتحقق لها ذلك من خلال تطبيعها مع العدو الصهيوني واصطفاف أنظمتها وتسهيلها ومساندتها للولايات المتحدة في حربها واحتلالها للعراق، ومن ثم (كما يحدث الآن) فرضها بقبول واقع الاحتلال وإفرازاته الباطلة على النظام الرسمي العربي.

    · - لقد شخصت القيادة السياسية في العراق أيضا، ومنذ فترة طويلة أعقبت عودة العلاقات الطبيعية مع مصر في منتصف الثمانينيات، عمق الأزمة المو######## في النظام المصري الحالي من عهد السادات، وعدم تمكن أو رغبة هذا النظام من تجاوزها، وارتهانه الساكن لمنطلقاتها، بما يحيّد من ميزات وإمكانيات مصر القطرية والعربية والإقليمية. لقد تجلى ذلك في التردد والخوف والعوق السياسي لدور النظام المصري ومبادراته في "مجلس التعاون العربي" في حينه، وتحسسه وخوفه في آن واحد من النظام السعودي وتحسبه من أدوار العرب الآخرين، فرادى أو محاور، رغم أرجحية مصر السكانية والتاريخية والسياسية والثقافية والعسكرية في النظام العربي.

    · - في الوقت الذي أعملت فيه القيادة السياسية في العراق مبدأ الترابط القومي والموضوعي للصراع العربي الصهيوني المتمثل "حصرا" بنضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني، مع نضال الشعب العراقي لفك الحصار، كانت الولايات المتحدة تروج لمبدأ الحل المسموح به للقضية الفلسطينية من خلال قبول أنظمة عربية بمشروعية الذرائع بإسقاط النظام السياسي في العراق كمدخل لازم لحل القضية الفلسطينية وذلك تحت غطاء الشرعية الدولية بتطبيق قرارات مجلس الأمن؟؟!! لقد حددت ذات القرارات نزع أسلحة التدمير الشامل العراقية كخطوة لنزع ذات الأسلحة من إقليم الشرق الأوسط بمجمله، والمحصلة أن العراق كان صادقا ولم تكن هناك أسلحة تدمير شامل، وعليه فمن سيطالب من الأنظمة العربية الآن بتطبيق الفقرة 14 من القرار 768؟.

    الحالات والاحتمالات المشخصة أعلاه جاءت في مجال تأكيد الفهم الستراتيجي للقيادة السياسية العراقية باستمرارية المواجهة أولا وحتمية العدوان غير المشرع دوليا ثانيا وتواطؤ أنظمة عربية ثالثا وتفوق العدو العسكري رابعا والتمهل والانتهازية لبعض دول الإقليم الأجنبية خامسا وإعطاء الكيان الصهيوني أدوارا أمنية وإدارية وسياسية بفعل العدوان والاحتلال وتداعياته سادسا وتهديد واستنفاذ أدوار أنظمة عربية معينة سابعا وتحفيز عوامل التفتيت والتجزئة في العراق ثامنا وارتهان القرار السياسي للمعارضة العراقية العميلة بخطط الاحتلال والمصالح المذهبية والعرقية والفئوية الضيقة تاسعا .... والتهيئة وتبني خط المقاومة المسلحة وتطويرها لحرب تحرير وطنية تمتلك منهاجها السياسي والستراتيجي على الصعيد القطري والقومي عاشرا. وعليه يكون هدف المقاومة العراقية المسلحة التي يقودها ويديرها حزب البعث العربي الاشتراكي كحركة تحرير وطنية "طرد قوات الاحتلال وتحرير العراق والحفاظ عليه موحدا ووطنا لكل العراقيين".

    خيارات المقاومة :

    تبني وتطور المقاومة العراقية خياراتها انطلاقا من:

    (1) حسها الوطني وعراقة انتمائها للعراق الأسبق حضارة.

    (2) وانتمائها القومي العربي.

    (3) ومعينها الحضاري الإسلامي.

    (4) وممارساتها الجهادية والنضالية المتراكمة.

    (5) وفهمها لطبيعة المواجهة المستمرة ومتطلباتها.

    (6) وتطبيقاتها الثورية المستنبطة من واقع عملها النضالي.

    (7) واسترشادها بفكر البعث ورسالته.

    ( وتحليليها ومرجعاتها وتقيمها لمراحل الإنجاز وصفحات المنازلة في مقاومة الاحتلال.

    (9) ورصدها وتشخيصها لأدوار العملاء والمتعاونين مع الاحتلال في الداخل.

    (10) ومتابعة وتوصيف أدوار الأنظمة العربية سواء في مرحلة ما قبل الاحتلال وما بعده.

    (11) وكشف مداخلات دول الجوار الأجنبية وترتيبات تعاونها مع الاحتلال بما يخدم مصالحها الوطنية على حساب مصلحة العراق ووحدته الوطنية.

    (12) وكشف وتحديد انتهازية المصالح الاقتصادية للغير في ظل الاحتلال

    (13) وتأشير الدور المعطى "للكيان الصهيوني" وتطورات هذا الدور في ظل الاحتلال وتعاون أنظمة عربية و/ أو تلاقي مصالح قوى إقليمية أخرى.

    وعليه.. فالمقاومة العراقية كحركة تحرير وطنية تؤمن :

    1 - باستمرارية المقاومة طالما كان هناك احتلال وبأي صيغة وعلى أي جزء من ارض العراق وبغض النظر عن القرارات الأممية اللاحقة للاحتلال.

    2 - بشرعية المقاومة وحقها في العمل العسكري وغيره وبالتعرض القتالي على قوات الاحتلال أفراد ومعدات وتجمعات ومنشئات ومعسكرات ومقرات وهيئات وإدارات وخطوط إمداد ومرافق خدمات ومساندة ومباني محتلة ومراكز أمن مساعدة وغيرها.

    3 - بشرعية وواجب التعامل القتالي أيضا مع المتعاملين والعملاء أفرادا وأحزابا وهيئات وغيرها من العناوين والمسميات.

    4 - منع وعرقلة جهد الاحتلال من التصرف والتمكن والاستغلال، كيفما كان شكله، لثروات ومرافق وممتلكات العراق، وبالطرق والصيغ التي تقتضيها متطلبات تحقيق الهدف عسكرية أو إدارية أو فنية.

    5 - بتعميم المقاومة المسلحة على أرض العراق كلها وبفعل ومشاركة العراقيين كلهم، والتأكيد على واجبهم وحقهم المتكافئين في المقاومة وتحرير العراق تحت أي عنوان أو مسمى.

    6 - بالعمل على تحقيق تشكيل جيش تحرير العراق كتطوير في عمل المقاومة لتحرير العراق.

    7 - بانعدام احتمالات الدعم من قبل الأنظمة العربية كلها ولأسباب مرتبطة بطبيعة النظام الرسمي العربي بمجمله، وبطبيعة وأدوار أنظمة عربية بعينها، لا سيما المحيطة بالعراق العميلة والمستنفذة والطامحة للعب أو تجديد أدوار ترسمها لها الولايات المتحدة بموافقة "الكيان الصهيوني" وبما يخدم المنظور الستراتيجي للولايات المتحدة في الإقليم.

    8 - بواجب وحق الجماهير العربية في الانخراط بالمقاومة العراقية المسلحة على قاعدة المسؤولية والحق القوميين وغير المتعارضة مع مسؤولية وحق العراقيين المؤسس على قاعدة الوطنية العراقية.

    في المرحلة المعاشة الآن من نضال المقاومة العراقية وجهادها، وما سيكون الوضع عليه لاحقا في ضوء تطور المنازلة في صفحاتها اللاحقة، يكون العمل المقاوم منسجما مع الهدف النهائي، وأخذا بعين الاعتبار تحقيق أهداف تكتيكية متناغمة ومرحلة المأزق السياسي والأخلاقي التي تعيشها الإدارة الأمريكية وحليفتها البريطانية، بفعل افتضاح الذرائعية غير المشروعة لشن الحرب واحتلال العراق. فالأهداف التكتيكية للمقاومة ستعمل لترجيح الهدف الستراتيجي المتمثل بطرد قوات الاحتلال وتحرير العراق والحفاظ عليه موحدا ووطنا لكل العراقيين. وهي "أي المقاومة" بفعلها المسلح والتعرضي تدخل لاعبا مؤثرا في تعميق المأزق السياسي بفعل الاستحقاقات الانتخابية للرئاسة الأمريكية والانتخابات العامة البريطانية، بحيث تسقط الادعاءات الزائفة والبرامج السياسية التي روجت وخططت لها دوائر القرار في واشنطن ولندن لتؤكد للناخبين في الولايات المتحدة وبريطانيا والرأي العام العالمي :

    · - زيف الأهداف المعلنة للحرب وعدم مشروعية الذرائع واستهداف إسقاط النظام السياسي في العراق واحتلاله.

    · - استحالة تطبيق برامج الاحتلال السياسية والاقتصادية والأمنية والأخرى على أرض العراق، وبالتالي عدمية تعميمها في الإقليم والعالم، وحصرها وردها فقط للطبيعة الإمبريالية العدوانية ومخططاتها التأمرية على العراق والأمة العربية، والتي حتمت في خضم التفرد بالقوة الطاغية واختلال التوازن الدولي، ممارسة العدوان والاحتلال كنموذج مرتبط بحالة التفرد بالقوة من قبل الولايات المتحدة.

    · - تعطيل الأدوار المحتملة لأنظمة عربية متآمرة انطلاقا من مطلبيتها بالتعامل مع واقع الاحتلال وإفرازاته، وحرق أصابع تلك الأنظمة في تعاملها المخطط والمحتمل مع الشأن العراقي، وعكس ذلك على أزماتها السياسية والاقتصادية والأمنية المعاشة.

    · - تأزيم الإقليم ومفرداته ومنع تحقيق مصالح الأخريين المجاورين على حساب العراق ووحدته الوطنية، وتعظيم تكلفة مساندتهم للعدوان وتعاملهم مع إفرازاته الداخلية في العراق المستهدفة تفتيت الوحدة الوطنية العراقية على حساب مصالح عرقية ومذهبية وجهوية وفئوية مرتهنة للاحتلال ومرتبطة بوجوده.

    وانطلاقا من المنهاج السياسي والستراتيجي تستمر المقاومة الباسلة وتعمم وتخوض صفحات المنازلة ضمن المواجهة المستمرة وتعبر مراحل حرب التحرير الوطنية وتعطي النموذج المنتصر كما فعلت شعوب أخرى في أوقات مختلفة من عمر الإنسانية في صراعها مع قوى الشر والعدوان والاحتلال.

    عاش العراق حرا وليهزم الاحتلال..

    عاشت المقاومة العراقية الباسلة..

    عاش مناضلو البعث وعاش الرفيق الأمين العام أمين سر قطر العراق..

    المجد والخلود لشهداء العراق الأكرمين..

    والله اكبر..الله أكبر

    العراق في التاسع من أيلول/سبتمبر 2003
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 11:53 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    نشكرك عل نقل هذا البرنامج من موقع البصرة نت المعروف..وللاسف هذا البرنامج ليس له اي وجود واقعي فى المشهد العراقي الحالي .. يموت العراقيين بمعدل 30 شخص يوميا والجنود الامريكيين بمعدل 3 في الشهر ...ويوجد 26 مليون عراقي و150 الف جندي امريكى..احسب لنا كم سنة ضوئية تنتظرنا لتحرير العراق بهذه الطريقة العقيمة
    كناطح الصخرة يومل ليوهنها فلم يبلها واوهي قرنه الوعل

    وكم يكلف من المواطنين الابرياء..؟؟؟

    انت سوداني يجب ان يختلف العراق الجديد فى مخيلتك ولا يكون نظرتك كعربان فضائية الجزيرة والتى ما هي الا بؤرة القوميين المقبورين والاسلاميين الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا .. انهم لا يريدون اخراج الامريكيين,,بل اعادة صنمهم هبل..وهذه طبعا فنتس ماقوريا لم يسبقهم لها احد من العلمين وضد حركة الزمن(القانون الثالث للدنمكيا الحرارية) وضد الوعي السائد في النظام العالمى الجديد السائر نحو الديموقراطية يخطي حثيثة تحت مظلة ثورة المعلومات ..ولو كان هناك وعي جيد في العراق لما تسببو في موت الاف العراقيين بعد سقوط الصنم
    خروج الامريكان سيكون عبر البرلمان القادم بعد الانتخابات والتي يجب ان ينخرط فيها السنة بكثافة ليعوضوا فشلهم السابق ويوحدو مرجعيتهم السياسية ويتركو حديث (عصا نايمةوعصا قايمة)...لا يوجد بديل عير الدستور المدني والانتخابات القادمة ..
    وانقل لك تصور عراقى من موقع عراقي(صوات العراق)...وعلى الزوار ان يحددوا اذا كانت هناك مقاومة حقيقية في العراق حسب المفهوم العلمي والعالمي للمقاومة الشريفة

    *********************
    أكذوبة إسمها المقاومة الشريفة
    علي ولي الله



    دأب بعض الساسة والكتاب العراقيين في الأونة الأخيرةعلى تصنيف الأعمال الأرهابية التي ترتكب في العراق اليوم بإسم المقاومة, الى مقاومة شريفة وأخرى غير شريفة.ولقد ظهرت هذه الصرعة الجديدة أثناء المفاوضات الماراثونية التي جرت قبيل تشكيل الحكومة الجديدة. ولقد حاول هؤلاء التفريق بين الأعمال الأرهابية التي ترتكب ضد أبناء العراق وبين العمليات العسكرية التي تستهدف القوات المتعددة الجنسيات. إذ يبدو أن إسم المقاومة الشريفة يطلق على الفئة الثانية التي تقاتل القوات الأجنبية من منطلق وطني بزعمهم ,ورغبة في إخراج هذه القوات وعودة السيادة الى العراق. فهل توجد حقا مقاومة شريفة في العراق ؟أم إن كل هذه الأعمال هي نشاطات إجرامية تفتقد الى الشرعية؟



    وقبل الأجابة على هذا السؤال لا بد من إلقاء نظرة على القوى الأساسية المكونة لهذه المقاومة. فهذ القوى تنشط في أماكن كانت تعتبر معقلا للرئيس السابق وكانت سندا قويا له طيلة فترة حكمه. ويكاد أن يكون نشاط هذه المجموعات معدوما في مناطق العراق الأخرى , لأنها لا تحظى بالدعم الشعبي واللوجستي الذي تحظاه في المنطقة الغربية.وتشيركل نتائج التحقيقات التي أجريت مع من تم إلقاء القبض عليه من إرهابيين, ألى أن أغلب هؤلاء هم من بقايا النظام الصدامي ومنتسبي أجهزته القمعية التي أذاقت العراقيين الويلات طيلة فترة حكمها الرهيبة.



    وهذه القوى التي تعتبر العمود الفقري للأرهاب في العراق هي المسؤولة عن تخطيط كل العمليات الأرهابية التي إستهدفت العراقيين طيلة السنتين الماضيتين. ومن خلال معرفة العراقيين للسيرة الذاتية لمنتسبي الأجهزة الصدامية السابقة, فإن منتسبي هذه الجهزة لم تكن لديهم أدنى ذرة من الشرف , بل إن أحد أهم الشروط الأساسية لقبولهم في هذه الأجهزة هو فقدانهم للشرف. ولقد كانت ممارساتهم السابقة ضد أبناء العراق بعيدة كل البعد عن مفاهيم الشرف والأنسانية. وأما أعمالهم الأرهابية اليوم والتي كشفت عنها التحقيقات الأخيرة فتشير الى ممارساتهم الشاذة مع بعضهم البعض أو خطفهم لحرائر العراق والأعتداء عليهن وقتلهن. فهل يمكن تسمية هؤلاء القتلة المجرمين بالمقاومين الشرفاء؟ وهم أبعد ما يكونوا عن الشرف, وخير ما يطلق عليهم أسم المقاومة اللواطية والبلطجية التي تأكل المال السحت من خلال خطف الأبرياء والمساومة على حريتهم.



    وأما حلفاء هؤلاء من أتباع التيارات التكفيرية السلفية , خوارج العصر من أتباع الزرقاوي, فأن ممارسات هؤلاء الأجرامية قد فاقت كل الحدود والتصورات. وذهب هؤلاء في آرائهم وأعمالهم المتطرفة بعيدا ,ولم يراعوا حرمة طفل أو شيخ أو امرأة أو مرقد مقدس أو مسجد أو كنيسة.

    متصورين بعقولهم المريضة أن لديهم تفويض رباني بممارسة كل هذه الأعمال الأجرامية التي ما أنزل الله بها من سلطان. ولقد أصدر هؤلاء حكمهم بإعدام شعب كامل بتهمة الأرتداد والتعامل مع المحتل. ولم تكن أعمال هؤلاء الأجرامية تنتمي الى قيم الشرف والشهامة , وهل من الشهامة أن يفجر هؤلاء أجسادهم القذرة بتجمع لأطفال العراق وهم يشربون الماء؟ أم إن الشهامة والفروسية هي في قتل عمال يقفون في مسطر بإنتظار حصولهم على عمل يسد رمق أطفالهم؟ أم إن الشرف في تفجير سوق للخضار يعج بعامة الناس من العراقيين؟ فهذه الفئة لا تقل خسة ووضاعة عن الطائفة الأولى.



    وتبقى هناك فئة قليلة تدعي أنها تقاتل قوات الأحتلال من منطلق وطني أباحته كل الشرائع والنظم , ألا وهو حق مقاتلة المحتل وتحريرالأرض طالما ان هذه القوات قد عرفت نفسها بأنها محتلة. ولو سلمنا بصحة هذا المنطق , فمن يملك الحق في إعلان الحرب على هذه القوات وتحرير العراق منها؟

    هل جماعات العنف المسلح؟ أم شيوخ التكفير والسلفية القابعين في السعودية؟ ام أبناء العراق وحكومته الشرعية؟

    لا شك أن الذي يملك هذا الحق هو الشعب العراقي ومن خلال ممثليه الشرعيين الذي أنتخبهم عبر إنتخابات حرة, فهم الذين يملكون الشرعية من خلال بيعة الأمة لهم , وأما غيرهم كائنا من يكن فلا يملك أية شرعية . وممثلوا الشعب اليوم هم أعضاء الجمعية الوطنية الذين أنتخبوا الحكومة الحالية, وهم من يقرر كيفية التعامل مع هذه القوات . ولقد أعلنت الحكومة الحالية عن رغبتها في بقاء هذه القوات حتى يتمكن العراق من بناء جيشه وقواه الأمنية القادرة على حفظ أمنه. ولذا فأن هذه القوات متواجدة اليوم بإرادة الشعب العراقي ومن خلال حكومته الشرعية المنتخبة. وكل مقاتلة لهذه القوات هو خروج على الشرعية وتجاوز لأرادة العراقيين. ولذا فأن هذه المجموعات أيضا لا يصح أن يطلق عليها إسم المقاومة الشريفة, بل أنها جماعات عنف مسلح خارجة على القانون وتعبث بأمن المواطن.

    وخلاصة القول أن لا وجود لما يعرف بإسم المقاومة الشريفة , فهي خليط غير متجانس من مجرمين صداميين وسلفيين تكفيريين وخارجين على القانون.

    (عدل بواسطة adil amin on 08-15-2005, 11:57 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-16-2005, 03:02 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    نحن فى حزب البعث السودانى نرى فى الحقيقة هي ان الجو العام في الحزب الان من الاحتلال في العراق اصبح يميل الي اعطاء الاولوية لتمكين الشعب العراقي من اكتساب المقدرة ليس فقط علي انهاء الاحتلال وانما منع حدوثه مرة اخري لان التجربة اثبتت ان التقدم علي طريق بناء الديموقراطيه وتأهيل المواطن للعب دوره في الحياة العامه هو اقوي سلاح ضد كافة الاستراتيجيات المتناقضة مع المصالح الوطنيه ( مقال الرفيق جادين الاخير حول الاستراتيجيه يشرح هذه النقطه ). ولابد ان نلاحظ هنا ان العجز عن مواجهة هذه الاستراتيجيات نتيجة الفشل في الانتقال من الشرعية الثورية الي الشرعية الديموقراطيه انتهي بالعراق محتلا عمليا في شماله وجنوبه حتي قبل مجئ القوات الامريكية والبريطانية وهو عين ماجري بأحتلال سيناء والجولان تحت ظل ناصر والاسد ولنفس السبب.
    ماحدث في العراق ( ويحدث الان في سوريا ) ان قيادة صدام للحزب والدوله باصرارها علي منع الشعب العراقي من لعب دوره في الحياة العامه بقدر معين من الانفتاح الديموقراطي فتحت المجال لنمو قوي وعقليات اكثر عداء للديموقراطية حتي من قيادة صدام نفسها داخل الحزب وخارجه، تماما كما حدث في السودان علي يد نميري ( نمو حركةالاسلاميين ) واذا كانت المصالح الغربيه وتكتيكات صدام في الايحاء بأمتلاكه اسلحة دمار شامل برفض دخول المفتشين لفترة طويله، قد ادت الي اسقاط نظامه بواسطة امريكا وغيرها فأن ذلك لايجب ان يحرف انظارنا عن الهدف الرئيسي الذي فيه خلاص كافة الشعوب العربيه وهو التركيز علي قضية تأسيس الديموقراطيه.
    . لذلك الحزب مع حق العراقيين في انهاء الاحتلال ويعتقد ان التأكيد الدائم علي ذلك مع دعم كافة الجهود لتحقيقه بترصين الوحدة الوطنية العراقيه واتخاذ خطوات في اتجاه بناء المؤسسات الديموقراطية الحزبية والمدنية والتشريعيه هو الذي سينهي الاحتلال في اسرع وقت ممكن وايضا دون تدمير ماتبقي من العراق بعد ثلاثة حروب وحصار دام 13 عاما بينما اسلوب العنف المجرد بقيادة جماعات لاتختلف كثيرا عن جماعة طالبان سيؤدي الي العكس سيطيل امد الاحتلال ويدمر ماتبقي من العراق ويقفل الطريق لاماد طويلة امام التطور الديموقراطي. ( هناك تحليلات كثيره تشير الي ان جماعة القاعده بالذات وهم الجناح الاقوي في العمليات المسلحه لانهم منبع الانتحاريين، حريصون علي استمرار الاحتلال لانه يعطيهم المبرر لاستمرار الوجود فأيدلوجيتهم تقوم علي محاربة الكفر والصليبين لذلك فأنهم يركزون علي ضرب عمليات بناء الجيش وقوي الامن والشرطه).
    من ناحية اخري هناك اسباب خاصة بنا نحن البعثيين وحدنا لعدم حض العراقيين علي اختيار طريق الزرقاوي – صدام للمقاومه باثاره الفظيعة علي ارواحهم وحياتهم ومستقبل اجيالهم وبنية بلادهم التحتيه في البترول والكهرباء وغير ذلك هذا السبب هو اننا مسؤولون جزئيا عن الدمار الذي لحق بالعراق والعراقيين نتيجة اسلوب الحكم الصدامي. فمهما كان موقعنا في الحزب كل منا مسئول ادبيا عن الحاق نصيب من هذا الدمار عندما كنا من مؤيدي ورفاق قيادة صدام حتي لو كانت مسئوليتنا نحن في السودان اقل من غيرنا نظرا للدور الرائد الذي لعبناه في فك الصله مع هذه القياده فأن المسئولية تبقي موجوده. علي ذلك فأن الاخلاق والضمير يقتضي الا ندفع العراق علي طريق دمار اكثر واكبر بعد ان تسببنا في ثلاث حروب. فبصرف النظر عما اذا كانت هذه الحروب مبررة ام لا فالواقع انها اقتضت ثمنا باهظا من العراقيين العاديين الفلاحين والعمال وربة المنزل والاطفال وجاء بعدها حصار استمر 13 عام ليضاعف هذا الثمن مرات ومرات واكثر من ذلك فأن ضعف الحزب بسبب عجزه عن تصحيح مسار التجربة العراقيه كان احد الاسباب الرئيسية في استمرارا الحصاز طوال هذه المده. لذلك نحن مطالبون ضميريا ودينيا واخلاقيا ان نحاول بكل طاقتنا تعويض العراق والعراقيين عن تقصيرنا واخطائنا خلال فترة الحكم البعثي العراقي بمساعدتهم علي اعادة بناء بلادهم بما يعني اقامة نظام ديموقراطي كمصدر وحيد لقوة البلاد والشعوب ضد الاعداء الخارجيين كما اثبتت التجربه .
    Quote: وهذه رؤية مغايرة لما يحدث وحتى اصدقك القول فانى اتفق مع جزء كبير من هذه الرؤية واختلف مع بعض النقاط فيها ولكن الحرية والديمقراطية الداخلية فى الحزب تكفل لى هذا الحق وهذا ما لم يكن متاح سابقا.

    معذرة لاستخدام الاقتباس هنا لتوضيح وجهة نظرى التى عبرت عنها سابقا فى غير مكان , ولكن ربما اوردهما فى مداخلة قادمة
    راجع موقفى فى هذا البوست
    ما هو موقف الأخـوة فى حزب البعث ممـا حدث للسـودانيين الستـة؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 04:09 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: الاخ العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    نشكرك عل نقل هذا البرنامج من موقع البصرة نت المعروف..وللاسف هذا البرنامج ليس له اي وجود واقعي فى المشهد العراقي الحالي .. يموت العراقيين بمعدل 30 شخص يوميا والجنود الامريكيين بمعدل 3 في الشهر ...ويوجد 26 مليون عراقي و150 الف جندي امريكى..احسب لنا كم سنة ضوئية تنتظرنا لتحرير العراق بهذه الطريقة العقيمة
    كناطح الصخرة يومل ليوهنها فلم يبلها واوهي قرنه الوعل


    المقاومة العراقية بالأرقام

    وتورد مجلة "نايت ريدر" على موقعها أرقاما وإحصائيات غاية في الأهمية حول المقاومة العراقية وهي كالآتي:

    - ارتفاع نسبة القتلى في صفوف العسكريين الأمريكيين من 17 عسكريا في الشهر الذي تلا إعلان الرئيس جورج بوش انتهاء العمليات الحربية الأميركية في العراق رسميا في أول أيار 2003 إلى "71" عسكريا في الشهر.

    - ارتفاع معدل أعداد الجنود الأمريكيين الذين جرحوا نتيجة عمليات المقاومة من 142 عسكريا إلى 708 خلال نفس الفترة.

    - ارتفاع عدد الهجمات التي تشن ضد قوات التحالف الذي تقوده أمريكا من 735 هجوما في الشهر في تشرين الثاني 2003 عندما توفرت إحصائيات رسمية لأول مرة إلى 2400 هجوم في شهر تشرين الأول الماضي.

    - ارتفع معدل عدد القصف المكثف من صفر خلال الأشهر الأربعة الأولى من الاحتلال الأمريكي إلى معدل 13.3 عملية قصف في الشهر الواحد.
    من جهة تانية
    تواصل الهجمات
    وفي التطورات الميدانية أعلنت وزارة الداخلية العراقية العثور على جثث 36 رجلا لم تعرف هوياتهم، ألقيت في نهر صغير بمنطقة أوريدة الواقعة شرق مدينة الكوت بعدما أطلق النار على رؤوسهم.

    في تطور آخر هاجم مسلحون قافلة سيارات تخص الرئيس العراقي جلال الطالباني، ما أسفر عن مقتل ثمانية من حراسه وجرح 15 آخرين جنوب مدينة طوز خورماتو. ولم يكن الطالباني في الموكب الذي كان متوجها صوب بغداد.


    العثور على عشرات الجثث قرب الكوت (رويترز)
    وفي هجوم مماثل قتل ستة من أفراد البشمرغة الكردية وأصيب 13 آخرون في هجوم استهدف موكب نائب رئيس الوزراء العراقي روش نوري شاويس في منطقة العظيم شمال مدينة بعقوبة.

    وفي بعقوبة قتل ستة عراقيين وجرح 15 آخرون عندما أطلق مسلحون مجهولون النار على جمع من الناس.

    كما قتل مهندس فلبيني وعراقيان يعملون لدى شركة أميركية في انفجار عبوة ناسفة استهدف سيارتهم على الطريق المؤدي إلى مدينة كركوك بشمال العراق.
    وفي الحويجة غرب كركوك قتل جندي عراقي وأصيب ثلاثة آخرون في انفجار عبوة ناسفة.

    المصدر: الجزيرة + وكالات




    اطلع عليه كاملا من هنا

    نصائح للمقاومة العراقية: "كيف تهزم الأمريكيين"

    (عدل بواسطة altahir_2 on 08-25-2005, 05:20 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-03-2005, 10:57 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    اها رايك شنو يا اخ عادل امين؟؟؟؟

    التكلفة الشهرية لحرب العراق تزيد علي متوسط نفقات فيتنام



    واشنطن ــ رويترز ــ مرسي أبو طوق
    فاقت كلفة نفقات القوات الامريكية في العراق علي المتوسط الشهري لتكلفة العمليات العسكرية في فيتنام في الستينات والسبعينات من القرن الماضي. وقال تقرير صدر أمس في واشنطن وحمل عنوان المستنقع العراقي أصدره معهد دراسات السياسة ومركز السياسة الخارجية وهما منظمتان ليبراليتان مناوئتان للحرب ان تكلفة العمليات الجارية في العراق بلغت 6،5 مليار دولار شهريا وتصل التكلفة اليومية علي هذا النحو الي 186 مليون دولار.
    وأضاف التقرير: بالمقارنة فان متوسط تكلفة العمليات الامريكية في فيتنام علي مدار الحرب التي استمرت ثماني سنوات كانت 1،5 مليار دولار شهريا بعد اخذ التضخم في الحسبان. وكنسبة من الناتج المحلي الاجمالي كانت تكلفة حرب فيتنام اكبر حيث كانت تتكلف 12 في المئة من هذا الناتج مقارنة باثنين في المئة لحرب العراق. غير ان الاقتصاديين يقولون ان حرب العراق يتم تمويلها عن طريق الاستدانة وربما تضاعف تقريبا عجز الموازنة الاتحادية المتوقع خلال السنوات العشرة المقبلة.
    وكان الكونغرس الامريكي قد أقر اربعة مشاريع قوانين للانفاق للعراق حتي الان باعتمادات تصل الي 4،204 مليار دولار ومن المتوقع ان يقر في وقت قريب مبلغ 3،45 مليار دولار.
    وقال المؤلفان فيليس بينيس وايريك ليفر: واذا ما تم تقسيم هذا المبلغ علي سكان الولايات المتحدة تبلغ التكلفة حتي الان 727 دولارا للفرد مما يجعل حرب العراق اكثر الجهود العسكرية تكلفة خلال الستين عاما الماضية.
    ومع تراجع الدعم الشعبي للحرب بدأ المزيد من رجال السياسة بما فيهم بعض الجمهوريين مقارنتها بفيتنام. وكان اخرهم هو تشاك هاجل السناتور عن ولاية نبراسكا الذي حصل علي وسام القلب القرمزي مرتين وأوسمة عسكرية اخري لخدمته في فيتنام. وقال في وقت سابق من الشهر الجاري ان الولايات المتحدة غارقة في مشكلة متعثرة لا تختلف عما كنا فيه في فيتنام. وكانت التكلفة الكلية لحرب فيتنام باسعار اليوم نحو 600 مليار دولار وهناك بعض الخبراء الذين يعتقدون ان حرب العراق ستتجاوز هذا المبلغ في النهاية.

    AZZAMAN NEWSPAPER --- Issue 2202 --- Date 1 / 9 /2005

    جريدة (الزمان) --- العدد 2202 --- التاريخ 1 / 9 /2005
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 11:10 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخوة المتداخلون جميعا عادل.. هلاوي... الطاهر
    تحية طيبة
    سنعود لكم...بعد ان نفرغ من تعرية الوعى العربي الراهن ودروه فى معاناة الانسان العراقي/السودانى

    ********************
    ونسبة للشتابه بين ما يعرف بهيئة علماء المسلمين السنة وزعيمها مثني حارث الضاري في العراق ..ومنبر السلام العادل وزعيمه الطيب مصطفى في السودان ..وكل الرجلين يعانى من شوفينية عروبية متلبسة بلبوس الدين ويشكل ذراع قوية فى اعادة انتاج الازمة في البلدين بالتستر خلف شعارات براقة قبرت منذ ايام اذاعة (سوط) العرب...ويوهمون الناس بدولة دينية وخلافة عروبية مازومة لم يبشر بعودتها احد...وقاد قال الرسول(ص):الخلافة ثلاثون عاما ثم تصبح ملكا عضوضا)...واسالو اهل الذكر(الشيخ احمد الكبيسي) ان كنتم لا تعلمون..
    وكان الملك العضوض من معركة الجمل الى ام الحواسم في العراق..من ايام رماة الحدق الي انقلاب الانقاذ في السودان...

    الدولة المدنية والدولة الدينية


    1- الدولة الدينية يختار رأسها الله جل جلاله ، بينما الدولة السياسية ينتخب الشعب أو الحزب رئيسها او " أهل الحل والعقد بلغة السلف " .. أو يرث الملك عن أبيه أو عمه أو أحد قرابته ، أو يستولي على السلطة بانقلاب دموي أو أبيض .
    2- الدولة الدينية يقف على قمتها رسول يوحى إلية من قبل الله تعالى والدولة السياسية يحكمها بشر عاديون .
    3- الدولة الدينية يظل رئيسها طيلة حياته على اتصال بالسماء في كل وقت بالنهار والليل ، في السفر أو الحضر ، بينما علاقة رأس الدولة السياسية بالسماء منقطعة فلا وحي ينزل علية ، وصلته بالله ارتفع ذكره كأي مخلوق أخر بخالقه .
    4- في الدولة الدينية رأس الدولة يبقى محروساً من السماء بواسطة جنود ربه – الذين لا يعلمهم إلا هو ولذلك لما نزلت أية " والله يعصمك من الناس " 67/5 صرف الرسول الأعظم محمد "ص" حرسه مكتفياً بحراسة جند الله وقال : لمن كان يحرسه من الصحابة " انصرفوا ايها الناس فقد عصمني الله " تفسير القرطبي الجامع لأحكام القرآن الإمام القرطبي المجلد الرابع ص 2241 كتاب الشعب طبعة دار الريان للتراث / القاهرة .. أما رأس الدولة السياسية فلا يستغني عن حرسه . وإذا غفل عن ذلك تعرض للاغتيال من أحد المحكومين كما فعل ابو لؤلؤة المجوسي مع الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، وعبد الرحمن بن ملجم مع علي بن ابي طالب كرم الله وجهه .
    5- في الدولة الدينية توالى السماء رئيسها بالمشورة في كل معظلة صغيرة أو كبيرة ، والذكر الحكيم يقص علينا العديد من ذلك نكتفي بمثلين اولهما ورد في سورة المجادلة عندما جاءت خوله بنت ثعلبة إلى الرسول الأعظم محمد "ص" تسأل عن الظهار وتشتكي ما فعلة زوجها بها ، تقول أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها فما برحت " خوله أن غادرت حجرة عائشة " حتى نزل جبريل بهذه الآيات " قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله " 1/58/"ب" .. والآخر روي ابن حرير وابن ابي حاتم عن ابن عباس " رضي الله عنه " أن رجلين تداعيا إلى نبي الله داؤد "ص" في بقر ، ادعى احدهما على الآخر أنه اغتصب منه فانكر المدعي علية ، فأرجا أمرهما إلى الليل ، فلما كان الليل أوحى الله إلية أن يقتل المدعي ، فلما أصبح قال له داؤد : ( إن الله قد أوحى إلى أن أقتلك فأنا قاتلك لا محالة فما خبرك فيما ادعيته على هذا ؟) قال : والله يا نبي الله إني محق فيما أدعيت علية ، ولكنني كنت قتلت أباة قبل هذا . فأمر به داؤد " س " فقتل فعظم امر داؤد في بني إسرائيل جداً وخضعوا له خضوعاً عظيماً ، وذلك قول الله تقدست أسماؤه في شأن داؤد "س" : " وشددنا ملكة وآتيناه الحكمة وفصل الخطاب " 20/38 "ج" .. إذن وحي السماء مع رأس الدولة الدينية في كل نازلة تعرض له سواء اجتماعية أو مسألة أحوال شخصية " كالظهار " أو قضية مدنية / جنائية " الاختلاف على ملكية البقر ، القتل " .. أما رأس الدولة السياسية فهو يعتمد في حل ما يصادفه من مشكلات على عقله وتفكيره وعلى الوزراء والمستشارين والخبراء ذوي الاختصاص المحيطين به .
    6- في الدولة الدينية مدد السماء لا ينقطع عن رئيسها فنرى الله جل شأنه يسخر له الجبال والطير ويلين له الحديد " داؤود س " ويعلمه منطق " لغة " الطير ويسخر له الجن والإنس ويسخر له الرياح العاصفة والشياطين والغواصين " " سليمان – س " وأرسل الله كتيبة مسلحة من الملائكة بقيادة جبريل "س" في غزوة بدر الكبرى لتحارب مع رسوله الأعظم محمد "ص" ومع المسلمين " ألن يكفيكم أن يمدكم ربكم بثلاثة آلاف من الملائكة مسومين " 124/3 " واخرج ابن أبي شيبه في المنصف وابن ابي حاتم عن الشعبي : أن المسلمين بلغهم يوم بدر أن كرز بن جابر المحاربي يمد المشركين فشق عليهم فانزل الله : إذ نقول للمؤمنين ألن يكفيكم أن يمدكم ، إلى آخر الآية فبلغت كرزاً الهزيمة ، فلم يمد المشركين ولم يمد المسلمين بالخمسة "د" .. في حين أن رأس الدولة السياسية لا تقدم السماء له آية مساعدة : مثل الملائكة أو الجن أو الشياطين أو الرياح أو الطير .. الخ إنما علية أن يعتمد على ملكاته وقدرات شعبة .
    7- طاعة رأس الدينية فرض ديني " وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا " 7/59 ، بل إن هذه الطاعة هي محك الإيمان " فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجاً مما قضيت ويسلموا تسليماً " 65/4 وليس الأمر كذلك في الدولة السياسية إذ لا صلة بين ظلمة المحكوم للـحاكم فبها وبين إيمانه وعصيانه إياه لا يقدح في دينه .
    8- المعارضون لرأس الدولة الدينية إما كفار مصيرهم جهنم وإما منافقون في الدرك الأسفل من النار ، أما المعارضون في الدولة السياسية فقد يعرضون أنفسهم لعقاب دنيوي فحسب يصل أحياناً إلى حد التصفية الجسدية ؛ إنما لا شأن له " العقاب والجزاء " بعقيدتهم " الدينية " فعلى سبيل المثال الصحابي الجليل سعد بن عبادة سيد الخزرج "ض" لم يبايع أبا بكر ولا الفاروق عمر بن الخطاب "رضي الله عنهما " واستمر طوال حياته معارضاً لهما لا يصلي بصلاتهما ولا يجمع بجمعيتهما ولا يفض بإفاضتهما "د" وظل كذلك إلى أن قتلة الجن في الشام ولم يجرأ أحد على إن يدعي بأنة كفر أو نافق .
    9- رأس الدولة الدينية معه كتاب أوحى به إلية فقد أنزل على الرسول الأعظم محمد "ص" القرآن وقال الحق تبارك وتعالى " وأتينا داؤود زبور " 55/17 " وورث سليمان داؤود " 16/27 ومن بين ما ورثة " الزبور " وما به من حكمة وعلم " ولقد أتينا داؤود وسليمان علما " 15/17 وفي " الكتاب المقدس " توجد " أمثال سليمان " " ملك إسرائيل " بلغت واحد وثلاثين اصحاحا " ونشيد الإنشاد الذي لسليمان " واصحاحاته ثمانية وهذه الكتب المنزلة تشد من أزر رأس الدولة الدينية وتعززه وتمنحه القداسة وتوقع في نفوس محكوميه ..والاذعان له..وآخر كتاب مقدس هو المصحف الشريف الذى نزل على نبينا محمد (ص)
    10- ختاما ان الدولة الدينية ارتبطت بفترة زمنية محددة كان مسك ختامها الرسول الكريم وان ما تلى ذلك منذ سقيفة بني ساعدة الى اليوم هو الدولة السياسية...وترك امر النظام السياسى مفتوح يتطور مع تطور الزمن مع تحديد اطر عامة للحكم العادل يضمنها القرآن المكي ..ونجد فيه كثير من روح القيم الحديثة من توزيع عادل للسلطة(الديموقراطية وتوزيع عادل للثروة (الاشتراكية) واللامركزية الفدرالية والقضاء المستقل والاعلام الحر..بينما المذاهب الدينية المنتشرة فى المنطقة نجمت لظروف تاريخية وليس ظروف عقائدية وقدا شار لذلك ابو العلاء المعرى:
    انما هذه المذاهب اسباب لجلب الدنيا الى الرؤساء
    كالذى يقوم بجمع الزنج فى البصرة والقرمطى بالاحساء

    وان فصل الدين عن السياسة لا يعنى تغييب الدين عن المجتمع كما فعلت العلمانية الغربية بل عدم استغلال الدين كمطية للسلطة كما يفعل ما يعرف بالاسلاميين الان..لان الاسلام عقيدة عالمية مركزه الفرد وحدوده العالم.ويمتد مع حياة الفرد بين دارين بينما السياسة علم يدرس فى الجامعات فى الكليات ذات الاختصاص وتعتمد على مواهب الانسان فى ادارةشئون البلد فى مستوى القطر وحدوده المحدودة..لذلك يكون بالتالى الحزب اطار سياسى وليس دينى ولا يقدح ذلك فى عقائد من لا ينتسبون اليه

    وتبقى نهاية خارطة الطريق في البلدين والدراونية السياسية هى دولة ديموقراطية فدرالية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-16-2005, 02:20 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخ العزيز عادل امين تحياتى
    لقد سبق ان قلت لك ان هنالك رؤيتان وقد نقلت لك احداهما اما الاخرى والتى طرحها حزب البعث السودانى وهى تعبر عنى الى حد بعيد بالاضافة الى ايمانى الراسخ بالحق فى مقاومة المحتل, فهذه ما لم اكتبها بعد .
    تقول:
    Quote: وللاسف هذا البرنامج ليس له اي وجود واقعي فى المشهد العراقي الحالي .. يموت العراقيين بمعدل 30 شخص يوميا والجنود الامريكيين بمعدل 3 في الشهر ...ويوجد 26 مليون عراقي و150 الف جندي امريكى..احسب لنا كم سنة ضوئية تنتظرنا لتحرير العراق بهذه الطريقة العقيمة
    كناطح الصخرة يومل ليوهنها فلم يبلها واوهي قرنه الوعل

    وهذا ليس صحيحا ولا يمكن ان تغيرّالواقع بالامانى . او تنظر له بعين واحدة .لذلك ادعوك لقراءة هذا المقال:

    اليوم البعث وغدا الزرقاوي
    ppاعترف دونالد رامسفيلد وزير الدفاع الامريكي باجراء اتصالات ومفاوضات مع شخصيات مقربة من فصائل المقاومة العراقية، ومن المفارقة ان هذا الاعتراف جاء بعد تصريحات متشددة للسيد عبد العزيز الحكيم، هدد فيها بسحق المقاومة وعارض بشدة اجراء اي اتصالات او مفاوضات معها.ppp
    رامسفيلد برر هذه الخطوة التي تشكل تغييرا مهما في السياسة الامريكية في العراق، بانها تهدف الي جذب المزيد من الاطراف للمشاركة في العملية السياسية. وابرز الجماعات التي يجري المسؤولون الامريكيون مفاوضات معها هي تلك المقربة او الناطقة باسم حزب البعث.
    الامر الذي يعني ان السياسات المعتمدة امريكيا، وبتحريض من الدكتور احمد الجلبي نائب رئيس الوزراء في الحكومة العراقية جري التراجع عنها بعدما ثبت فشلها.
    وهذا الاعتراف غير المسبوق بالمقاومة العراقية هو دليل انتصار هذه المقاومة، وبدء الادارة الامريكية بالتسليم بالهزيمة. والاهم من هذا الاعتراف هو وصول الادارة الامريكية الي قناعة راسخة بان العملية السياسية الحالية فشلت في تحقيق اغراضها، وان رهانها علي بعض الجماعات المنطلقة من احقادها الطائفية قد ثبت فشله تماما.
    انه انتصار مبكر للمقاومة، وجاء في وقت لا يتوقعه الكثيرون، ومن المؤكد انه سيثير حالة من الاحباط في اوساط التركيبة العراقية الحالية التي تتبوأ سدة الحكم تحت الاحتلال، لان هؤلاء انفضحوا امام الشعب العراقي بعد فشل كل اطروحاتهم حول الديمقراطية وحقوق الانسان مثلما انفضحوا امام حليفهم الامريكي عندما عجزوا عن تحقيق الامن والحصول علي دعم الشعب العراقي بكافة اعراقه وطوائفه.
    الادارة الامريكية ادركت ان المقاومة العراقية تحظي بدعم شعبي كبير، وان كل الضربات التي وجهتها اليها سواء في الفلوجة او سامراء او القائم زادتها صلابة وقوة. واعترف الجنرال ابو زيد القائد العام للقوات الامريكية ان ستة اشهر من الهجوم علي المقاومة لم تجعلها اضعف مما كانت عليه، بل ان عملياتها باتت متقدمة نوعيا وكيفيا.
    المقاومة نجحت في ارباك القوات الامريكية وايقاع خسائر كبيرة في صفوفها، ففي الشهر الحالي، وقبل ان يكتمل، تكبدت القوات الامريكية خسائر بشرية وصلت الي 45 جنديا، معظمهم من رجال المارينز الاكثر تدريبا وعتادا، ومن اللافت ان ابرز الهجمات التي اسفرت عن مقتل ستة جنود، بينهم سيدة قبل اربعة ايام نفذها رجال المقاومة في منطقة الفلوجة. ونحن هنا لا نتحدث عن الهجمات ضد قوات الامن والحرس الوطني من خلال السيارات المفخخة لانه بات من الصعب احصاؤها من كثرتها.
    صحيح ان رامسفيلد اكد ان المسؤولين الامريكيين لن يتفاوضوا مع ابو مصعب الزرقاوي والجماعات المنطوية تحت جناح تنظيمه، ولكنه قطعا سيضطر للتفاوض معه في نهاية المطاف، فقد كان يكرر في الماضي بانه لن يتفاوض مع الارهابيين او البعثيين، وها هو يتراجع عن موقفه هذا بعد مرور اقل من عامين علي الاحتلال.
    الادارة الامريكية غرقت في المستنقع الدموي العراقي، وباتت موضع ضغوط مكثفة من شخصيات امريكية نافذة في مجلس النواب تطالب بتحديد جدول زمني للانسحاب.
    اليوم يتفاوض رجال رامسفيلد من اجل ادخال بعض الشخصيات البعثية في العملية السياسية لتحييد المجاهدين العرب، مثل ابو مصعب الزرقاوي ورجاله، وغدا سيتفاوض مع هؤلاء حتما من اجل ترتيب انسحاب القوات الامريكية كليا من العراق.
    لعل مفاوضات اليوم هي بروفة لمفاوضات الانسحاب، وهي آتية دون ريب.
    القدس العربى 2005:26:6


    اولاد ال......... هههههههههههه نحن زمان شين قولنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-15-2005, 11:19 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-16-2005, 02:38 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    رؤية اخرى





    Quote: كان البعث السوداني قد دعا الي تجربة الاسلوب السلمي قبل اللجوء للعتف وجاءت انباء سابقة لتوحي بحدوث ذلك من قبل بعص البعثيين العراقيين عندما اصدر عزت الدوري بيانا هاجم فيه بعض البعثيين لهذا السبب وتلقي عنوان المكتب الالكتروني قبل بضعة ابام رسالة من السيد صلاح المختار ( المشرف علي موقع البصره الالكتروني ) تنطوي علي لهجة تهديديه اثر مقال نشره احد اعضاء الحزب يكرر فيه دعوته للتفاوض كطريق لتصفية الاحتلال . هذه هي الانباء من مراسل الحياه في بغداد تتواتر حول صحة موقفنا

    مكتب الاعلام الخارجي
    حزب البعث السوداني


    ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم
    «البعث» يرحب بمبادرة «مجلس الحوار» ويعرب عن استعداده للتفاوض مع الاميركيين

    بغداد - سؤدد الصالحي الحياة - 12/07/05//

    رحبت القيادة الموقتة لحزب «البعث» المنحل بمبادرة «مجلس الحوار الوطني»، وأعربت عن استعدادها للتفاوض مع الاميركيين «لأنهم أصحاب القرار عبر أي جهة وطنية تعكس توجهات الشعب وتطلعاته»، فيما اكد رئيس المجلس خلف العليان ان المقاومة مستعدة لالقاء سلاحها إذا أبدى الأميركيون جدية في المفاوضات. وقال أحد قيادي «البعث» مفضلاً عدم ذكر اسمه في اتصال هاتفي مع «الحياة» ان «ما طرحه مجلس الحوار الوطني كان محل ارتياح لدى القيادة الموقتة»، مشيراً الى ان الاحتلال الأميركي للعراق بات «أمراً واقعاً، وعلى الجميع ان يتعامل معه من هذا المنطلق».

    وأوضح ان ما يطرحه المجلس «يتوافق تماماً مع ما تسعى اليه القيادة»، ولفت الى أن الطروحات «تخلو من التفرقة الطائفية والسياسية وتعكس الكثير من تطلعات الشعب العراقي الوطنية، وقيادة البعث سبق ان أبدت استعدادها للتفاوض مع أي جهة وطنية، بعيداً عن المصالح السياسية والطائفية الضيقة». وأكد انه «ما من مطالب تعجيزية تتقدم بها المقاومة المسلحة مقابل إلقاء سلاحها»، وشدد على عدم اعلان هوية المفاوضين لأسباب أمنية، وان «المسألة مسألة وقت ليس إلا». ولمح الى ان الاميركيين «يعرفون تماماً هوية مفاوضيهم وعمق تأثيرهم في الساحة العراقية».

    من جانبه قال العليان لـ «الحياة» ان «عناصر المقاومة المسلحة» ليسوا هواة وهم على أتم الاستعداد لإلقاء السلاح والالتزام ببنود الاتفاق مع الاميركيين، إذا لمسوا نية صادقة من الجانب الاميركي بتنفيذ البرنامج الوطني المطروح»، ولفت الى ان «المشكلة التي تواجه الجميع هي ان كل المحاولات الاميركية للاتصال بالمقاومة المسلحة وفتح قنوات حوار معها، لم تصدر من جهة تملك حق اتخاذ القرار»، مشيراً الى ان هذه المحاولات «جميعاً تأخذ طابع الاستطلاع وجس النبض».



    وهذه مقالة اخرى فى ذات الاتجاه


    البعثيون والمصالحة..



    أرشد توفيق*
    عام 1991 تم اصدار بيان من قبل مجموعة من البعثيين السابقين اللاجئين خارج العراق نشر كاملا في المجلة الدولية التي تصدر من باريس كما قامت بعض الصحف العربية بنشر مقتطفات منه وقد اعتمد البيان الأسس التالية في خطابه:
    - لم تعد لحزب البعث اية فعالية سياسية ولم يعد حزبا بالمفهوم التنظيمي المعتمد على نظام داخلي بعد ان حوله صدام حسين إلى حراس وكتاب تقارير يوالونه شخصيا قبل أي ولاء آخر.
    - ان فصل صدام حسين وقيادته من الحزب حاجة ماسة قبل اعادة النظر في تجديد منطلقاته والقيام بنقد فكري وسياسي لمسيرته.
    - محاكمة القيادة الحالية نزولا إلى محاكمة أي حزبي يثبت القانون انه قد ارتكب جريمة.
    - يمكن دراسة التطورات والتغييرات التي قامت بها الاحزاب الشيوعية في اوروبا الشرقية في برامجها ونهجها.
    - اغلبية الحزبيين لم يعودوا مرتبطين فكريا بالحزب وانهم يعرفون اكثر من غيرهم عيوب المسيرة واخطاءها وجرائمها.
    - العمل على تفعيل المعارضة داخل الحزب مدنيا وعسكريا نحو الاطاحة بحكم صدام حسين على غرار (الحركة التصحيحية في سوريا).
    كان رد النظام العراقي آنذاك عنيفا وقاسيا على هذا الطرح وصدرت تعليمات للهجوم على اصحاب البيان باسمائهم في الصحف العراقية وتم تنفيذ ذلك من قبل الاقلام المأجورة.. كان صدام حسين يرى ان هناك اربعة اخطار جدية يمكن ان تهدد حكمه قبل نشوب الحرب العراقية الايرانية: الاقتصاد/ القضية الكوردية/ الطائفية/ التآمر داخل الحزب على حد تعبيره, واعتبر المسألة الرابعة اخطر الامور اطلاقا. لذلك كان الرد مبالغا في القسوة وما زالت اثاره قائمة.
    وردت اعتراضات كثيرة من حركات المعارضة العراقية حول هذا المشروع تتلخص في ان التغيير يهدف إلى ابقاء حزب البعث ناقصا صدام حسين وهو ليس التغيير المنشود كما ورد اعتراض قوي من سوريا يتهم اصحاب البيان بأن المخابرات المركزية الأميركية تقف وراء هذا المشروع ولم تكن التهمة صحيحة البتة.
    كانت الاجابة على رأي بعض اطراف المعارضة العراقية انذاك: لا توجد صيغة اخرى اكثر فاعلية من هذه الصيغة وان أي تغيير يجب ان يترافق مع اصلاحات تؤمن بالتعددية ويمكن تغيير اسم الحزب واعادة النظر في شعاراته ورؤيته الوطنية.
    انتكس هذا المشروع عام 1993 بعد ان تلقى ضربات قوية داخل العراق واستمر على شكل اتصالات تتم بجهد وتمويل فرديين.
    بعد سقوط النظام وفي ظل الفوضى السياسية التي اعقبت ذلك لم يكلف احد نفسه متابعة هذا الامر وكان الحزبيون جميعا من مؤيد لصدام أو معارض له في خانة واحدة. ولم تكن هناك اية فرصة للتمييز الا حسب المواقع الحزبية علما بأن الجريمة قد يرتكبها حزبي من درجة دنيا ولا يرتكبها آخر من درجة حزبية اعلى ذلك ان الحزب اصلا فقد نظامه الداخلي وتسلسله الحزبي وتحول إلى عشيرة للولاء.
    ان نظرة متأنية إلى تاريخ الاحزاب العراقية تجعلنا نكتشف حقيقة مفادها ان الضغط على مجموعة ما يجعلها تتماسك وتتعلق ببعضها دون ان تكون هناك علاقة موضوعية بين التلاحم والمبدأ. انه نوع من العناد العراقي لا غير.
    لو جرت مقابلات هادئة مع بعثيين للسؤال منهم عن مدى ايمانهم بقيادة صدام حسين وما هي نظرتهم لقوى الأمن والمخابرات أو افراد العائلة الحاكمة لكانت اكثرية الاجابات مفاجأة لمن لا يعرف الوضع داخل الحزب المهترىء.
    ربما يرد سؤال منطقي جدا: كيف نفسر وجود بعثيين معارضين داخل الحزب وهم يمارسون حياتهم الحزبية.. مثل هذا السؤال يوجه عادة من قبل اجنبي أو عراقي مغترب لفترة طويلة: لا يستطيع أي حزبي ترك الحزب أو الاستقالة وقد يعدم على ذلك وفي افضل الاحوال يفصل من الحزب وينتج عن ذلك عقوبة وظيفية تصل إلى الفصل بموجب قرار من الحزب ربط فيه بين العقوبة الحزبية والوظيفية.. هذا ويسمي الحزب كل بعثي سابق خرج على النظام (مرتدا) مستعيرا من الدين اقسى عقوبة فيه.
    البعثيون المعارضون صمتوا والقليل منهم انتمى لبعض الحركات التي تحاول استمالتهم لأغراض انتخابية بحتة.
    في هذه الحالة المرتبكة نجد بيانات لحزب البعث تتحدث عن (الرئيس القائد) وكأن شيئا لم يحصل دون اية اشارة للكارثة ومسببيها وتستخم اللغة نفسها والمنطق نفسه.
    بعد تشرين الثاني عام 1963 أي بعد سقوط تجربة حزب البعث الاولى في العراق وزعت نشرة داخلية لحزب البعث على شكل كراس بغلاف اخضر تنتقد فيه تجربة الثامن من شباط نقدا مريرا وتحرم أي اعتقال بسبب سياسي وتشير إلى ضرب الحزب للقوى الوطنية.. وبعد اسبوع من توزيعها قيل انها جهة منشقة عن الحزب.
    اذا كانت تلك التجربة قد ادت إلى انشقاقات والى ظهور نقد غير مألوف والى انسحاب الكثير من الحزب فإن ما حصل خلال فترة الحكم الاخيرة بحاجة إلى اكثر من محكمة واكثر من نقد بل انها يجب ان تقود إلى صحوة يرى بها البعثيون صدام على حقيقته.
    هل هو عناد لا يستند إلى منطق وعقل.. هل هو ولاء على طريقة موالاة العشيرة.. ام انه احتفاء بالجريمة والاخطاء وشهوة مريضة للحكم وحسب.
    لا بأس من الاختلاف مع الوضع الحالي أو رفض وجود القوات الاجنبية أو طرح رؤى سياسية مغايرة إلا ان الخطأ القاتل يكمن في التمسك بقيادة صدام وزمرته دون احترام لأية معايير وطنية.. ان هذا النهج لا يقود إلى حضور سياسي الآن أو غدا وهو رهان خاسر سلفاً, ان تعبير الحزب عن نفسه يعتمد على االركائز التالية:
    - ان صدام حسين هو اول من (اجتث) حزب البعث وحوله إلى عشيرة وعائلة واجهزة امن خاصة واعتبر معيار الولاء له شخصيا قبل الوطن وقبل الحزب.
    - محاكمة العهد السابق ومحاكمة أي حزبي تثبت ادانته في جريمة.
    - اعادة النظر في منهج حزب البعث والموازنة بين ما هو قومي وما هو وطني والنظر إلى موضوع الحرية نظرة معاصرة ومراجعة وتحديث الأفكار الاخرى.
    - اعلان برنامج صريح فيه اعتذار للشعب العراقي عما ارتكبه الحزب أو ارتكب باسمه من قبل القيادة السابقة. وتغيير اسم الحزب من باب الاعتذار.
    - خوض الانتخابات العامة في مواجهة جديدة مع الشعب الذي سيدلي برأيه الفيصل في ذلك.
    ان الدعوة إلى مصالحة وطنية يقصد بها التصالح مع البعثيين رغم ان من يدعو اليها لا يقول ذلك صراحة وهي مرحلة لا بد ان تعقب أو تترافق مع محاكمة كل من اجرم من الحزبيين من اجل ايفاء الدين الثقيل وحسم التهم المعلقة.
    فإذا تجاوزنا هذه المرحلة ولا بد من تجاوزها كي لا نسمي الجميع مجرمين أو ابرياء فإن الخلافات السياسية أو الفكرية لا بد ان تجد لها متسعا من المساحة في عراق تعددي, ولا يمكن محاسبة أي عراقي على انتمائه الفكري الحالي أو السابق اذ ليس من المنطقي إعادة الاخطاء والخطايا نفسها بعد كل هذا الثمن الباهظ.
    هذه المصالحة هي وطنية تنبع من حاجة البلد إلى ذلك، غير ان المصالحة التي تشير اليها وسائل الاعلام والاتصالات السرية الجارية بين الطرف الأميركي ومجاميع صدام حسين هي شيء آخر يتم السعي اليها لغايات وحسابات اخرى وهو تحديدا تخفيف الضغط على القوات الأميركية ولا علاقة لها بالمصالحة التي نقصدها.. ان من الخطأ السير في هذه الطريق الوعرة لسببين:
    اولاً: ان هذه المحاولات تؤذي الشعب العراقي وتؤذي كل من رأى في صدام حسين اساس الكارثة حتى من البعثيين انفسهم.
    ثانياً: ان من يقلق القوات الأميركية ليست هذه المجاميع حتى لو وجد منها نفر يحمل السلاح. ومن نافلة القول ان عددا هائلا كان ينتمي إلى حزب البعث انتماء شكليا ولو تمكنا من إجراء إحصاء حقيقي لوجدنا ان كثيرا من المنتمين للاحزاب الحالية كانوا في حزب البعث أيضاً، الأمر الآخر الذي يثير الاستغراب وهو اللهاث وراء عناصر النظام السابق والموجودة في بعض الدول العربية ودعوتهم إلى الحوار لأسباب انتخابية بحتة واهمال آلاف المواطنين الذين كانوا بعثيين وحسب, دون جرائم ودون ان يضطروا للهرب. هذا ايضا لا يدخل في باب المصالحة.

    * أحد كوادر حزب البعث وسفير عراقي سابق

    المصدر :قضايا وآراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-17-2005, 00:33 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    نحن نثمن نضال الاخوة في حزب البعث السوداني وتضحاتهم الجسيمة في الماضي من اجل السودان(زمن نميري)...ولكن نحن الان فى نظام عالمى جديد. تغيير فيه كل شيء الا وعي العربان ..والمشهد العراقي كالاتي
    1- اسقاط نظام صدام كان اكبر انجاز امريكي في المنطقة وبداية النهاية للنظام العربى القديم ...ووضعت خارطة طريق واضحة لنقل العراق الي مرحلة جديدة ...عراق ديموقراطي فدرالي...وهذه تحتاج الى وعي جديد...لان الوعي القديم هو وعي عروبى شوفينى مريض..هذا الوضع الجديد الحالي في العراق ...خدم الشعب العراقي الذي كان يشكل نظام صدام99% من كوابيس العراقيين...الانتقال للديموقراطية في العراق عرقله الكثيرون من المنتفعين من نظام صدام من عجم وعرب بما في ذلك الامم
    المتحدة
    عندما قاطع السنة الانتخابات كان ذلك خطا فادحا وقراءة مغلوطة للعالم اليوم وعندما اختاروا المصادمة في معية التيارات المتطرفة وطيور الظلام الوافدة من خارج الحدود عبر الجار الذى لا يؤمن بوائقه...تسببو بصورة مباشرة في الموت الرخيص الذي يحصد اروح العراقيين بالجملة الان ...انهم يريدون الزواج من الحور العين وليس تحرير الشعب العراقي كما تزعم ..كان الاكراد والشيعة الاصوب رئيا عندما راهنو عل الانتخابات والشعب..وكانت الانتخابات العراقية االاخيرة رغم الظروف الصعبةمن افضل الانتخابات فى المنطقة في نصف القرن الاخير ..وان الحكومة العراقية الحالية تملك شرعية دستورية حقيقية اكثر من الانظمةالعربية القائمة الان.. لان الامريكان لم يصوتوا ولم ينتخبو انفسهم..ولن يخرجو من العراق ما لم تخرج طيور الظلام التى تعرفها جيدا ا وتسميها مقاومة.. وهم اصلا لا يؤمنون بالديموقراطية..
    انتم في السودان اذا كنتم تراهنوا على الديموقراطية.. فهى قادمة في العراق امريكيا رغم الالام ويجب ان تتخلصو من لوثة العداء غير المؤسس لامريكااالتى جعلتكم مع الارهابيين الطالبانيين في خندق واحد (انها امريكاالجديدة ..امريكا كوندليزا رايس) والسود اكثر من يعرف قيمة الحرية للشعوب ...اما من تتحالفوا معهم في العراق من امثال ابو مصعب الزرقاوي وغيرهم يدل تماما على المثل اليمنى (يموت اومار واصابعه تلعب.)..لا يمكن للايدولجيات الاصولية والقومية والشيوعية واصحاب ولاية الفقيه ان يراهنوا على الشعوب ابدا لان لديموقراطية الحقيقية وعي وسلوك..ولا يمكن ابدا اعادة تسويق البعثيين فى العراق..او الشيوعيين فى الصومال او الاسلاميين في السودان..ولن تكفي المساحيق التي تنتجها كل من باريس ولندن وسنغافورا عل تجميل هذه الشموليات وانظمة الطاووس في هذالزمن الليبرالى زمن ثورة المعلومات والدولة المدنية وليس دولة الاستعلاء العرقي او الدينى
    ويا اخي الخلل في الايدولجيات وفى النظريةنفسها وليس في الاشخاص كما تزعم...فكيف يستقيم الظل والعود اعوج...والمرحلة اليوم هي مرحلة ما بعد الايدلجية ..ولكن اكثر الناس لا يعلمون... واتحداك لو يفوز اي من هذه الفئات من المحيط الي الخليج في ظل منابر حرة

    الديموقراطية في العراق قادمة والامريكيين لن يخرجوابسبب المقاومة/الارهاب الذى يقتل كل الملل والنحل الا الامريكيين اللذين لن يخرجوا قبل ان يكتمل مشروعهم..الذى يدفع ثمنه العراقيين كل يوم وعلي السنة ان يتبعو عدنان الدليمى المرجع الاعلي وليس حارث الضارى..(هل يعرف العراقيون اساليب الاخوان المسلمين؟)...هذا بوست للاخ الكيك ابحث عنه في الارشيف لانزاله هنا لاهميته
    وبما اننا نتحدث عن المخيلة العربية..فضائية الجزيرة والمستقلة تريد اعادة تسويق الاخوان المسلمين ديموقراطيا في المنطقة وتريد ان تجعلهم الوارثين بينما القوميين يحلمون باعادة اصنامهم( واتلم المتعوس عل خايب الرجا) كما يقول اهلنا المصريين..وتوجد في العراق اليوم اكثر 10 فضائيات نري فيها دولةقائمة وحياة طبيعية اخذت تكتنف معظم مناطق العراق..وهذا بفضل ثورة المعلومات والفضائيات العراقية الوطنية التي فضحت كل المرجفين في الداخل والخارج....وتنقل تدريجيا الشعب العراقي بما في ذلك السنة الي وعى العراق الجديد الديموقراطية الفدرالية والتوزيع العادل للسلطة وللثروة والذى اتي بمام جلال طلبانى العظيم الي السلطة..وان من يحكمون العراق اليوم هم وجوه المجتمع العراقي الحقيقي
    *****************
    انا كانسان ليبرالى حر ادعم الشيعة والاكراد والمستنيرين من ابناء السنة للمزيد من الديموقاطية والتحول السلمي وفقا لخارطة الطريق الامريكية والانتخابات في يناير القادم...وتفويض الشعب ليس مؤامرة بل المؤامرة انظمة الطاووس وطيور الظلام في المنطقة
    ******************
    والسؤال ليك يا اخي طاهر
    من يقتل العراقيين الان في العراق؟؟

    (عدل بواسطة adil amin on 08-17-2005, 00:50 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 01:35 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: الاخ العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    نحن نثمن نضال الاخوة في حزب البعث السوداني وتضحاتهم الجسيمة في الماضي من اجل السودان(زمن نميري)...ولكن نحن الان فى نظام عالمى جديد. تغيير فيه كل شيء الا وعي العربان ..

    الاخ العزيز عادل أمين
    تحياتى لك
    اشكرك على تثمينك لدور الحزب وتضحيات اعضائه فى الماضى . فقط اقول لك وفى الحاضر وفى المستقبل فهذا الدور لم ولن يتوقف . ونحن لا نمن به على احد او على الوطن بكل تأكيد.
    ان التغيير الذى تم فى اطار النظام العالمى الجديد هو تغيير اصاب بالخلعة جميع الذين فقدوا توازنهم ولم يحللوا او يقرأءوا الاحداث بشكل سليم لغياب ادوات التحليل عندهم .
    فنحن لم تفاجأنا التطورات والاحداث السياسية .فقبل ثلاثين عاما من سقوط الشيوعية توقع الحزب وتنبأ بذلك . وتوقع الحزب سياسة القطب الواحد او ما تسميه (النظام العالمى الجديد وعرفنا ما تخططه امريكا بشأن العراق والامة العربية منذ السبعينات , وحسّبنا وإحتسبنا لذلك, صدقنى هذا المخطط الامبريالى قائم بوجود صدام حسين ام عدمه ولهذا نحن نستطيع المسك بالخيط الدقيق المحجوب عن عيون الناس لعدم ادراكهم للأمور بشكل صحيح.وازيدك قولا اننا نلمح سقوط امريكا الداوى ومشروعها رؤيا العين فى المستقبل القريب جدا إن شاء الله . كما سقط نظيرهاالسابق.
    تقول
    Quote: 1- اسقاط نظام صدام كان اكبر انجاز امريكي في المنطقة وبداية النهاية للنظام العربى القديم ...ووضعت خارطة طريق واضحة لنقل العراق الي مرحلة جديدة ...عراق ديموقراطي فدرالي...وهذه تحتاج الى وعي جديد...لان الوعي القديم هو وعي عروبى شوفينى مريض..هذا الوضع الجديد الحالي في العراق ...خدم الشعب العراقي الذي كان يشكل نظام صدام99% من كوابيس العراقيين...الانتقال للديموقراطية في العراق عرقله الكثيرون من المنتفعين من نظام صدام من عجم وعرب بما في ذلك الامم المتحدة

    لا احسب ان الكثيرون من قراء واعضاء هذا البورد وحتى العراقيون ما عدا (اصحابك) يمكن ان يوافقوا على هذا الرأى .هذا اذا لم يضعوكم فى خانة لا احب ان اصفك بها . وحين اخطاء قبلك الاستاذ الراحل الخاتم عدلان فى التحليل والموقف من الغزو والإحتلال الامريكى للعراق ( وليس هنالك تسمية اخرى لما يحدث خلافأ لذلك )رددنا له بما يستحق حينها رحمه الله. انا اتفق معك على ان ملامح الشبة بين السودان والعراق كبيرة ومع ذلك فالخصوصية التى ينطلق منها كلاهما فى معالجة اوضاع قطره واضحة. ولكنى كنت اود ان اعلّق على هذه المسألة بعد إيفاء الحوار حقه كاملا فى مختلف المجالات ثم يأتى التلخيص فى وجهة النظر ورؤيتنا للاحداث. وخير مثال للوصول لنتائج شافية بعيدا عن التنظيرات المحضة والأمانى
    والأوهام ان نربط ما يحدث على الأرض بتلك الرؤى . واتمنى ان يتسع صدرك وتنظر للأحداث كما هى وليس كما يهئ لك .
    واود ان اسألك لماذا تلوى عنق الحقيقة عندما تقول
    Quote: الانتقال للديموقراطية في العراق عرقله الكثيرون من المنتفعين من نظام صدام من عجم وعرب بما في ذلك الامم المتحدة

    وهل كان
    Quote: الاكراد والشيعة الاصوب رئيا عندما راهنو عل الانتخابات والشعب..وكانت الانتخابات العراقية االاخيرة رغم الظروف الصعبةمن افضل الانتخابات فى المنطقة في نصف القرن الاخير

    هل كان ما تدعيه حقيقيا؟ لا اظن واذا اردت الدلائل ساوردها.
    اما ان تقول
    Quote: انتم في السودان اذا كنتم تراهنوا على الديموقراطية.. فهى قادمة في العراق امريكيا رغم الالام ويجب ان تتخلصو من لوثة العداء غير المؤسس لامريكااالتى جعلتكم مع الارهابيين الطالبانيين في خندق واحد (انها امريكاالجديدة ..امريكا كوندليزا رايس) والسود اكثر من يعرف قيمة الحرية للشعوب ...

    فهذا محض هراء لا يستحق حتى الرد عليه لأنه مسّبة لا ينبغى لأمثالك أن يُنعتوا بها . فبالله
    عليك انتبه ياعادل قبل فوات الآوان الذى يسقطك من نظر الجميع , واستوعب الدرس
    قلت :
    Quote: ويا اخي الخلل في الايدولجيات وفى النظريةنفسها وليس في الاشخاص كما تزعم...فكيف يستقيم الظل والعود اعوج...والمرحلة اليوم هي مرحلة ما بعد الايدلجية ..ولكن اكثر الناس لا يعلمون... واتحداك لو يفوز اي من هذه الفئات من المحيط الي الخليج في ظل منابر حرة

    هذا محض حوار فكرى يمكننا ان نخوض فيه للنهاية.وبشكل مفتوح وليس المهم لمن تكون الغلبة طالما كان الهدف إسعاد الانسانية, وليس إستغلالها وسرقة مواردها وسوقها كالقطيع لما يريده السيد الأمريكى الحاكم (بأمر الله والمأمور بذلك من الرب شخصيا) كما قال رئيسكم السيد جورج بوش الابن. وهذا هو مدخل العداء وتسرّب الاسلاميون الى هذه الساحة ومن خلال تحويل صراع الافكار لصراع دينى يدركه القاصى والدانى.
    تقول :
    Quote: وبما اننا نتحدث عن المخيلة العربية..فضائية الجزيرة والمستقلة تريد اعادة تسويق الاخوان المسلمين ديموقراطيا في المنطقة وتريد ان تجعلهم الوارثين بينما القوميين يحلمون باعادة اصنامهم( واتلم المتعوس عل خايب الرجا)

    طيب ياخى فما رايك فيما نقلناه لك من اعلام اربابك الامريكان شخصيا؟؟؟
    Quote: ( واتلم المتعوس عل خايب الرجا)
    اوافقك على هذه العبارة التى ضلت طريقها نحو المخاطب به!!!!!!!!
    Quote: والسؤال ليك يا اخي طاهر
    من يقتل العراقيين الان في العراق؟؟

    وحتى تصل للحقائق و الأجابة لهذا السؤال المعروفة اجابتة يلزمك الكثير يا عادل . فالسياسة ليست محض تنظيرات .بل لها دروب شائكة وخفية لا يعرفها من يقراء الامور بشكل سطحى مثل قراءتك .
    الاجابة هى ان من يقتل العراقيين ويحاول اشاعة الفتنة الطائفية هى امريكا . ولكن اذا سألت كيف ذلك؟ اقول لك اجهد نفسك قليلا لتحصل على الإجابة.
    مع تحياتى مجددا ضياء ميرغنى(الطاهر)

    (عدل بواسطة altahir_2 on 08-25-2005, 01:38 PM)
    (عدل بواسطة altahir_2 on 08-25-2005, 06:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-17-2005, 01:05 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخ العزيز طاهر
    تحية طيبة

    قلت في مداخلتك اعلاه

    Quote: لذلك نحن مطالبون ضميريا ودينيا واخلاقيا ان نحاول بكل طاقتنا تعويض العراق والعراقيين عن تقصيرنا واخطائنا خلال فترة الحكم البعثي العراقي بمساعدتهم علي اعادة بناء بلادهم بما يعني اقامة نظام ديموقراطي كمصدر وحيد لقوة البلاد والشعوب ضد الاعداء الخارجيين كما اثبتت التجربه



    وهذا ما افعله باستمرار هنا وفى اكثر من منبر...تنوير ابناء العراق...وتعرية كل من بعوق مسارهم نحو الديموقراطية والفدرالية والدولة المدنية المستعصية عن افهامهم حتى الان...وانتم مشروعكم في السودان جيد وعلمى ( جبهة ديموقراطية موحدة لتنفيذ الاتفاقية)..بينما هذا هو نفس برنامجي في العراق وموجه نحو السنة تحديدا والذين يشكلون اكبر عائق مام التحول الديموقراطي لانهم كانو مصدر نفوذ حزب البعث العراقي المقبور ومستفيدين من المركزية السقيمة للنظام البائد ويعيشون فى كنف الثقافة المنحطة العروبية الشوفينية للنظام ...لذلك تجد كتباتنا هنا تجنح للطابع الفكري وتهدف لتغير وعي الناس جذريا حيث لم تعد تجدي المسكنات..و(ان الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا ما بانفسهم)


    العراق..............وطيور الظلام

    العراق والطريق الطويل الى الديموقراطية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-17-2005, 05:41 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    فوق حارجع ليك اخ عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-18-2005, 00:16 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ الطاهر
    تحية طيبة
    والى حين رجوعك
    نريد ان نعرف اين تكمن القوة في امريكا /الهند واين يكمن الضعف في العراق/السودان؟
    في تلك الدول التفكير العبقري والقدرات الذاتية العميقة تصعد بالانسان الي القمة..وفىانظمة الطاووس العربية.. انظمة قام من نومو ولقي كومو والجمهوريات الملكية العربية..يتم التصعيد الملوث يالفهلوة فقط
    وقد قال نجيب محفوظ فى حوار معه في مجلة العربي..انه كان في الارشيف ومهمل ولولا اضحى كاتب لما عرفه احد واكتشف اخيرا ان الترقيات التى فاتته واضحت من نصيب الزملاء كانت ناجمةلعلاقات شاذة تجمعهم بالمدير ...كما ذكرت نوال السعداوي قصة مشابهةفي مجموعتها الضفيرة السوداء...والحديث ذوشجون
    امريكا تريد ان تؤمرك العراق والسودان حتى يصبحا قوتين في المنطقة ونظم ديموقراطية حديثة...والشموليين وعبدة الاصنام يريدوننا ان نقبع لهم عاكفون ونجوع ونتشرد...
    لقد تجاوز العراقيون حزب البعث بعد فشل 35 سنة ولا يصلح العطار ما افسده الدهر..ولكن الاسلاميين(الاخوان المسلمين)..يسوقون انفسهم هناك كبضاعة جديدة عبر الجزيرة و المستقلة مستغلين الشعب العراقي المغيب ويروجون لخلافة مازومة..ويعيقون المسار الديموقراطي في العراق..ويرددون ان الديموقراطية والفدرالية لم تنزل في القران كما صرح طارق الركابي عضو الحزب الاسلامي العراقي في فضائية القرضاوي ..فما رايك انت كبعثىسوداني في هذا الامر؟
    لذلك حتى تفهم ما يحدث حولك حرر وعيك الذاتي ودعك من النقل من هنا وهناك ..نحن نتحاور معك من معطيات الواقع وثورة المعلومات وليس البيانات والتحليلات الايدولجية الطوباوية المليئةانشاء وعبارات مفخمة
    ونريد اجابة واضحة عن السؤال
    من يقتل العراقيين في العراق؟
    اعطيك سبب واحد وانت عليك بالباقى
    1- اراجيف فضائية الجزيرة والمستقلة وفتاوي علماء السؤ المشروخة...القرضاوي يرسل ابناءه الى امريكا ولندن للتعلم ويرسل ابناء الفقراء الى العراق ليدخلو الجنة مع الاعمال الشاقة والزواج من الحور العين مع وفد كبير من الشرطة والمواطنين العراقيين اللذين يلقي بهم حظهم العاثر في طريقهم..ويفتى في امر الجنود الامريكيين في العراق ولا يفتىفي امرهم في قطر وعددهم اكثر من الشعب القطرى...
    هذا السبب الاول
    2-........

    "المفتى"..هل هو ظاهرة دينية ام ظاهرة سياسية ؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 02:07 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: نريد ان نعرف اين تكمن القوة في امريكا /الهند واين يكمن الضعف في العراق/السودان؟

    اخ عادل تحياتى
    قوتهما تنبع من ديمقراطيتهما والنظرة المتوازنة للمجتمع بطوائفه وقومياته المختلفة إجمالا. ويكمن الضعف فى السودان والعراق بسلب امريكا لهماكل اشكال الارادة الوطنية لأدارة شؤونهما وفى احسن الاحوال حكمها بالوكالة عن طريق تنصيب عملاء وجواسيس لحكمهما.
    من الممكن طبعا مواجهات هذه المخططات بتمتين الوحدة الوطنية عبر إشاعة الديمقراطية
    والاحتراف بحقوق الشراكة الوطنية للطوائف والقوميات المختلفة فيهما ., وهذا ما لم يحدث
    وكان من اكبر الاخطاء التى ارتكبها الرئيس صدام حسين ولا زالت تترتكبها طغمة يونيو الى الآن.
    Quote: القرضاوي يرسل ابناءه الى امريكا ولندن للتعلم ويرسل ابناء الفقراء الى العراق ليدخلو الجنة مع الاعمال الشاقة والزواج من الحور العين مع وفد كبير من الشرطة والمواطنين العراقيين اللذين يلقي بهم حظهم العاثر في طريقهم..

    بغض النظر عن إتفاقى او إختلافى معك فى نهج الشيخ القرضاوى . ولكن اذا سألتك سؤال
    اين اسر وعوائل من يديرون دفة امور الحكم فى العراق الآن؟؟ فلماذا الكيل بمكيالين؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 06:06 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    اخى عادل تحياتى
    اراك تتحدث عن
    Quote: 1- اراجيف فضائية الجزيرة والمستقلة وفتاوي علماء السؤ المشروخة
    فانظر وافدنى
    نص مذكرة المجندة بوزارة الدفاع الأمريكية Karen Kwiatkovski التي تكشف كيف زورت الإدارة الأمريكية الحقائق وقادت البلاد نحو الحر



    *مــن أوراق البنتاجـــون*


    *حــــول غـــزو العــــراق*


    * *


    * *


    أن الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على العراق حرباً غير مبررة وغير أخلاقية
    دفع ولا يزال يدفع ثمنها الشعب العراقي الذي عانى الويلات من جراء حصار اقتصادي
    غير مسبوق على مدى اثني عشر عاماً، ومنذ غزت الولايات المتحدة الأمريكية العراق
    وكل يوماً يتكشف لنا الجديد الذي يؤكد كيف تم الإعداد لهذه الحرب في كلاً من
    الولايات المتحدة وبريطانيا بدءاً من شهادة ديفيد كيلي خبير الأسلحة الكيماوية
    في وزارة الدفاع الأمريكية ثم الغموض الذي أحاط بأسباب وفاته، إلي فضيحة صفقة
    اليورانيوم التي زعمت الإدارة الأمريكية أن العراق قد اشتراها من النيجر، ثم
    شهادة كلير شورت وزيرة التنمية في الحكومة البريطانية بقيام كلاً من الولايات
    المتحدة وبريطانيا بالتجسس على جلسات مجلس الأمن وأخيراً ولسنا نعتقد أنه
    الأخير شهادة المجندة السابقة بـــوزارة الدفـاع الأمريكيـة Karen
    Kwiatkovski والتي تناولت فيها تجربة عملها في البنتاجون والكيفية التي
    هيأت بها الولايات
    المتحدة مسرح الحرب في العراق، ارتأينا أن نضعها بين أيديكم لتكون شهادة
    للتاريخ.


    *
    *
    نص مذكرة المجندة بوزارة الدفاع الأمريكية Karen Kwiatkovski التي تكشف كيف
    زورت الإدارة الأمريكية الحقائق وقادت البلاد نحو الحرب


    *10 مارس 2004*


    فى ربيع 2002 كنت أعمل ضابط بعد مرور عامين من الأعوام الثلاث التي شغلت خلالهم
    وظائف مختلفة فى مكتب سكرتير الدفاع، لشئون أفريقيا. وخلال إبريل من العام ذاته
    أعلنت الإدارة عن حاجتها لمتطوعين للخدمة فى جنوب آسيا وهو الأمر الذي لم يتحقق
    . وفى مايو طلب متطوعين من ضباط الصف بشكل عاجل وقد قمت بالتطوع للخدمة وأدركت
    فيما بعد أني أعمل فى وكر للخطيئة اعد بشكل كامل لتحقيق الغرض الذي أعد من أجله
    وهو غزو العراق كما عرفت فيما بعد.


    كان ما نتلقاه من تعليم وتدريب فى هذا الوكر مخيف ومفزع ورأيت هناك فلسفة خالية
    من الحياة ورأيت الأمبريالية تتسلل في أروقة البتاجون مرتدية عباءة مكافحة
    الإرهاب وتدعو إلي حرب مقدسة بين الخير والشر، كان هذا الشر يتمثل في الحكومات
    العربية التي يجب إسقاطها، لم تكن الحكومات العربية هي العدو الوحيد ولكن أيضاً
    كلاً من جرؤ على انتقاد خططهم بما فيهم وزير الخارجية كولن باول والجنرال
    أنطوني زين. وكان من الواضح لي ولغيري أنه يوجد تصدع وانشقاق بين بعض موظفي
    البنتاجون الذين دأبوا على معالجة الاختلاف الذي يحكم العلاقات بين صناع القرار
    في البنتاجون ووكالات المخابرات الأمريكية.


    وفي الوقت الذي كان يتم فيه تجنيد كلاً من نتاج عمل أجهزة المخابرات والسياسات
    الخارجية الأمريكية لخدمة أهداف المحافظين الجدد في الحزب الجمهوري، كنا في
    البنتاجون على اختلاف انتمائنا المحافظ أو الليبرالي ينتابنا شعور أن الأجندة
    التي يجري إعدادها تم التعتيم عليها ولم تشرح إلي المجتمع الأمريكي بصراحة
    ووضوح.


    وبداية تم تقديمي إلي Bill Lutti مساعد سكرتير الدفاع في إدارة جنوبي شرق
    آسيا Near
    East South Asia Directorate (NESA) كنت أعلم القليل عنه لأنه كان قد تقاعد
    حديثاً من البحرية وأصبح الآن أحد مستشاري بوش الهامين. كانت تكهناتنا عنه أنه
    رجل له اتصالات واسعة، ولم نكن على يقين في هذا الوقت من قدر الصلاحيات التي
    يحوزها. وفوجئت عندما علمت انه عندما كان ######## Chenny وزيراً للدفاع منذ عقداً
    مضى كان Lutti مساعده، كما انه كان المتحدث باسم Newt Gingrich في فترة رئاسة
    Clinton . وبينما لم يوفر له عمله في البحرية رتبه عالية فقد حصل عليها الآن.


    إن الموظفين الذين عايشوا التحول من الكلنتونية إلي البوشيه كانوا يتبادلون
    الأحاديث والقصص عن شئ ما يجرى حبكه في NESA، فقد تم استبدال مهنيين ذو كفاءة
    عالية، ومدنيين يشغلون مناصب هامة في عهد clinton وأتت الإدارة الجديدة بغيرهم.


    في هذا التوقيت لم أدرك أن الخبير في شئون الشرق الأوسط لن يتم فقط إقصاءه ولكن
    أيضاً تم تغيير خبراء الشرق الأوسط في كلاً من مركز أبحاث الشرق الأوسط ومركز
    واشنطن لسياسات الشرق الأوسط والمركز اليهودي لشئون الأمن القومي.


    إن بقاء هذا المنصب شاغراً لفترة طويلة مع التكريس الدائم لمفهوم الحرب
    الوقائية في البنتاجون يوضحان بشكل قاطع الاتجاه المتشدد للإدارة الأمريكية
    حيال الشرق الأوسط والأخطاء الكارثية التي ارتكبت في واشنطن والعراق في العامين
    المنصرمين.


    لقد شهدت تنفيذ السياسات التي سبق أن أعدتها الإدارة الأمريكية دون جدال ومن
    أجل هذا الغرض تم استبدال المسئولين عن كلاً من الشئون الإسرائيلية،
    واللبنانية، والسورية بسياسي شاب من مركز واشنطن يدعى David Schinker ولقد تم
    إقصاء الضابط المدني السابق لأنه لم يكن يدعم سياسات رئيس الوزراء الإسرائيلي.
    كان من المتعارف عليه أن يكون الضباط المسئولين عن البلدان لا علاقة لهم
    بالسياسة وخلال سنوات عملي بالبنتاجون كان David Schniker السياسي الوحيد الذي
    له مثل هذا التأثير الكبير رغم أن مهام منصبة كانت قليلة، واذكر أنه عندما
    تسلمت عملي في البنتاجون نصحني العديد من الزملاء بتجنب ذكر أي تعليق إيجابي
    فيما يخص الفلسطينيين والقضية الفلسطينية حتى أكون ناجحة ومن السخرية القول أن
    هذا كان في الوقت الذي كان فيه الرئيس Buch يؤكد دعمه وسعيه من أجل إعلان دولة
    إسرائيل.


    وخلال اشهر الصيف من عام 2002 شهدت مكاتب الدور الرابع وهي مكاتب NESA زحام
    شديداً وكان الحديث الدائم هو غزو العراق والتخطيط لهذا الغزو وتم جلب العديد
    من الموظفين الجدد كان من بينهم المقدم Bill Burner وهو الضابط المسئول عن
    العراق وكان التحق بالـNESA مع Bill Lutti وقد عرفت أن Burner مثله مثل Lutti قد
    عمل كمتحدث رسمي عن Gingrich وفى هذا الوقت كان Gingrich قد أصبح عضواً ناشط فى
    إدارة Buch المؤيدة لسياسة الحرب الوقائية. واللافت للنظر أن Burner كان يرتدى
    الملابس المدنية وعندما سألت عن هذا الأمر قيل لى لأنه سيحل محل أحمد الجبليى
    رئيس المجلس الوطني العراقي والذي كان من العراقيين المنفيين والمفضلين لدى
    الإدارة الأمريكية وكان مصدر معلومات هامة للمخابرات الأمريكية.


    وفى يونيو انضم إلى Burner طيار برتبه كولونيل يدعى Kevin Jones وكان من ضمن
    الأشخاص الآخرين الذين وصلوا خلال صيف عام 2002 Micheal Makovsky الأخ
    الأصغر David
    Makovsky والمتخرج حديثا من قسم تكنولوجيا المعلومات وكان يعمل سابقا فى قضايا
    البترول العراقي وفى هذا الوقت كان David يعمل فى مركز واشنطن وكان يعمل كمحرر
    لصحيفة الجورزاليوم بوست وهى صحيفة ليكودية ثم فاجئني ظهور Micheal Rubin وهو
    أيضاً من العاملين فى مركز واشنطن فى قسم سياسات الولايات المتحدة تجاه العراق.
    لقد كان Micheal Rubin وكذلك شخص يدعى Chris Stroub وهو ضابط جيش متقاعد انضما
    للعمل فى مكتب الخطط الخاصة .


    وفى أغسطس 2002 تم تعيين ضابط المخابرات John Trigilio لتولى ملف المخابرات
    العراقي. ولقد حدث جدال بيني وبين Trigilio بوصفنا صديقين بعد خطاب الرئيس بوش
    الشهير فى Cincinnati فى أكتوبر 2002 والذي أكد فيه أن صدام حسين يمتلك أسلحة
    دمار شامل وله علاقات وثيقة بشبكات الإرهاب الدولي وعلى رأسها القاعدة وأنه
    يعمل على تطوير أسلحة نووية وجرثومية. وقد أصر John على ان تلك المزاعم صحيحة
    وأكد لي أنه بحكم عمله تتوفر له مصادر معلومات لا يمكن أن أطلع أنا عليها.


    وفى هذا الصيف عين Abram Shulsky فى منصب مدير مكتب الخطط الخاصة كان لدى يقيين
    أن Abram ذو رتبه عالية حتى وأن كان الظاهر لنا انه مرؤوساً Lutti وقد تيقنت من
    هذا لأن Lutti معروف عنه معاملة مرؤوسيه بشكل فج ولا يستمع لآرائهم ولكن لم يكن
    يعامل Abram بنفس الأسلوب وكان دائماً يستمع لوجهة نظره باهتمام ويأخذ بها.


    ولقد حاولت دراسة المحافظين الجدد عن كثب ولقد كان من السهل دراستهم لقلة عددهم
    وانتمائهم لنفس الأحزاب، وبدراستهم بشكل فردى تكشف لي أن معظمهم سبق لهم العمل
    معاً داخل وخارج الحكومة وفى قضايا تخص الأمن القومي منذ عقود عديدة. أن مشروع
    القرن الأمريكي الجديد والبيان الشهير للرئيس كلينتون عن العراق عام 1998 هو
    مثلاً حديث لسمات هذا المشروع ولكن هذا البيان قد أضيف إليه بياناً آخر كان قد
    كتب فى إحدى البيانات التى اعدت من أجل حملة بينامين نيتنياهو الليكودى عام
    1996 والذى أشرف على كتابته عدد من المحافظين الجدد هم Richard perle, David
    Wurmser, and Douglas Feith بعنوان "Adean Break: Stratey For Seauring The
    Realm".


    كان David Wurnser الأقل شهرة فى هذا المثلث وكان يعمل باحثاً فى مؤسسة الأبحاث
    الأمريكية وفى عام 2001 تم تعينه فى البنتاجون ثم نقل إلى Department of
    State ليعمل
    ممثلاً John Bolton ثم تم نقله إلي مجلس الأمن القومي والآن يعمل فى مكتب نائب
    الرئيس، وتعد زوجته Prolific Meyrav Wurmser المدير التنفيذي فى معهد بحوث
    إعلام الشرق الأوسط أحد المحافظين الجدد المؤثرين بشدة في السياسات الخارجية
    الأمريكية تجاه الشرق الأوسط.


    وفى بدايات الشتاء 2002 كنت أتناقش مع أحد ضباط البحرية الأمريكية حول الجديد
    الذي يمكن أن يقدمه Colin Powell أثناء فترة خدمته ولقد أجابنا David
    Schenkerأن أفضل ما يمكن أن يفعله الآن هو أن يلزم الصمت ويبقى هادئاً
    واستدرك قائلاً
    أنه كان حاضرا فى أحد الاجتماعات عندما نعت Bill Lutti أحد ضباط البحرية يدعى
    jen والقائد السابق للمنطقة المركزية الوسطى الجنرال Anthony Zenn بالخونة لأن
    الجنرال Zenni قد أبدى بعض التحفظات حيال التعجيل بشن الحرب على العراق.
    وبانتهاء أغسطس 2002 كان مكتب الخطط الخاصة قد أنشأ مكتباً خاصاً كان بمثابة
    جهاز مخابرات داخل البنتاجون. وكان من الملحوظ لنا جميعاً أن التوتر يسود
    العلاقة بين Bill Luttin وضابط المخابرات الذي كنت انتقلت لأعمل معه Bruce
    Hardcastle وقد اكتشفت أن Lutti وربما آخر لم يكونوا راضين عن مذكرات
    Hardcastle التي تقلل من شان الحظر العراقي وكانت القصة التي تداولها موظفي
    المكاتب تتحدث عن إنهاء تمثيل الضابط عن وكالة الدفاع الاستخبارية عن حضور
    اجتماع ضم موظفي مكتب الخطط الخاصة فى آخر لحظه وتم استبدال مذكرة
    Hardcastleالتي كان من المنتظر مناقشتها أثناء الاجتماع بمذكرة أخرى أعدت
    بمعرفة مكتب
    الخطط الخاصة وكانت هذا رسالة واضحة وحازمة للجميع بأن القرار قد اتخذ بتهميش
    وإقصاء – إن لزم- دور المخابرات الأمريكية ومنذ ذلك الحين دأب البنتاجون على
    إصدار بيانات تؤكد أن العراق يمثل خطراً على جيرانه وعلى أمريكا فقد غزا الكويت
    وروع شعبه ولجأ إلى التعذيب والقتل والتصفية الجسدية لمعارضيه كما أنه يتعاون
    مع تنظيم القاعدة ويمده بالمال ويساعد فى تدريب أعضائه لضرب المصالح الأمريكية
    ثم فاجئني تغييرين اتسما بالمكر في بيانات البنتاجون فى الفترة من سبتمبر إلى
    يناير كشفت النقاب عن تأثير مكتب الخطط الخاصة على مجلس الأمن القومي، التغيير
    الأول كان خاص بما أكدته المخابرات الأمريكية عن لقاء تم بين مندوب صدام حسين
    ومحمد عطا فى الباراجوى وهو من المفترض أن يكون دليلاً على تورط صدام حسين فى
    أحداث 11/9 قد تم نفيه لاحقاً عندما أكد مكتب التحقيقات الفيدرالي أن محمد عطا
    كان يقيم فى مكان آخر. التغيير الثاني والذي لم يتداول فى أروقة البنتاجون
    وفاجئني حين سمعت به كانت تلك المزاعم الخاصة بشراء صدام حسين لليورانيوم
    المنصب من النيجر. إن مذكرة الجرائم والشروط التي أعدها مكتب الخطط الخاصة لم
    يحتوى بالطبع عن تاريخ تلك المحاولات المزعومة لشراء صدام لليورانيوم المستنفذ
    من النيجر والتي تكشف فيما بعد أنها كانت قد رصدت فى عام 1980 وصعقني أن يدلى
    بها الرئيس بوش فى خطاب حالة الاتحاد فى 2003.


    والآن وقد عين الرئيس الأمريكي لجنة للتحقيق في المعلومات التي قدمها جهاز
    المخابرات الأمريكية عن الخطر الذي يمثله العراق للويلات المتحدة الأمريكية
    وامتلاكه المزعوم لأسلحة دمار شامل –لم تجد القوات الأمريكية لها أثراً بعد- أن
    الأسئلة التي ستوجهها اللجنة ستكون عن لماذا ولمصلحة من تم تسييس جهاز
    المخابرات، وكيف خدع الرأي العام الأمريكي وخاض حرباً قدمت لها مبررات خاطئة.


    لقد قال الرئيس الأمريكي والمحافظين الجدد لشعب الولايات المتحدة الأمريكية أن
    أبنائنا وبناتنا وأزواجنا وزوجاتنا يحاربون في العراق من أجل العدالة ومبادئ
    الحرية الأمريكية، أن ثمن هذه المبادئ المزعومة لم يدفع ثمنه أبناء Perle ,
    Rumsfeld and Cheny. ولم تدفع ثمنه ابنتي Buch ، لقد قيل لنا أن المخابرات قد
    ضللت أمريكيا، وأن الرئيس الأمريكي مصر على تقصي الحقيقة في هذا الشأن ولكن حتى
    الآن لم نسمع أن أي موظف من المحافظين الجدد قد أقيل من منصبه، ولم يقدم أي
    مسئول في الإدارة الأمريكية استقالته معترفاً بخطأ شن هذه الحرب.


    والسؤال الآن هل سيعتبر الشعب الأمريكي صناع القرار مسئولين عن هذه الخطأ؟؟ هل
    سنتساءل ونفكر ملياً لماذا نحن مكروهين؟ أن تجربتي في البنتاجون وغزو العراق
    أكدا لي ما سبق أن حذر منه Ben Franklin من أن الولايات المتحدة الأمريكية
    أوشكت على الانهيار والسقوط، لكن ربما لم يفت الوقت بعد لإنقاذ أمريكا إذا كنا
    راغبين حقاً في إنقاذ أنفسنا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-21-2005, 02:38 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخ الطاهر
    تحية طيبة
    قلت

    Quote: اديهم شهر تانى ما حيقدرو يعملوا شئ لان الامور خارج السيطرة يا حلاوى


    وطبعا هذه هو الوهم الكبير الذى يعيشه فلول البعث والمتحالفين معهم من طيور الظلام السلفيين والاخوانجية والغلام المعجزة مقتدى الصدر في العراق..ان الامر خارج السيطرة؟؟؟!!.. وانه لن يكون هناك دستور للعراق.. ولا انتخابات...
    انت كبعثى سودانى..هل تؤمن بالديموقراطية والاحتكام للشعب ام لا..؟
    لان الشرعية الدستورية تستمد من الشعب وفي العراق في مراحلها الاخيرة ولابد من دستور مدني..وانتخابات في يناير..هذا هو راي كل شخص يكون راسخ في الديموقراطية ودولة المؤسسات..ولكن للاسف كما قلنا مرارا وتكرارا ..(يموت الزمار واصبعه تلعب)..ولا يسطيع ابدا صاحب الايدولجية من التخلص من الشيزوفرنيا السياسية التى يعانى منها والخطاب المزدوج ويشكل عبء كبير على حاضر ومستقبل المنطقة..وقد قالها سامى حداد لعبد الباري عطوان في برنامج اكثر من راي(عطوان لا يتغير)
    من الافضل لك ان تستخدم وعيك الخاص وتدعم التحول الديموقراطي في العراق والا سيحسب عليك ذلك مستقبلا وعلى حزبك ...وسنعود للارشيف حكم بيننا..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-25-2005, 02:20 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: انت كبعثى سودانى..هل تؤمن بالديموقراطية والاحتكام للشعب ام لا..؟

    من المؤكد انى اؤمن بها وقد مارستها نظريا وفعليا. واصارح القول وقد ورد هذا على لسان اعلى قيادة حزبية
    Quote: نحن نعرف ونعترف بأننا كيساريين وعرب ابناء ثقافة سياسية وبيئة اجتماعيه تجد صعوبة في ممارسة الخلاف بصورة منتجه لذلك نتعامل مع هذا الخلاف ايضا بأعتباره فرصة لتدريب انفسنا واعادة تكوين عقليتنا ديموقراطيا مما يساعدنا علي ابقائه ضمن دائرة الموضوعيه مهما كان عميقا وجذريا ومهما كانت قوة المشاعر والانفعالات السلبيه. نركز كلية علي طرح تصوراتنا وخطوط عملنا متجنبين الدخول في مايبدو منازعات مع أي طرف بعثي اخر مع تمسكنا بهذه التصورات حتي يثبت لدينا خطؤها من خلال حوار بعثي - بعثي او من خلال مراجعتنا النقدية المستمرة لانفسنا.
    محمد على جادين امين عام البعث السودانى

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-22-2005, 10:05 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    قبل ان اعود
    تأمل هذا ما اوصلهم له الاحتلال



    تطهير طائفي متقابل في أحياء بغداد



    بغداد ــ الزمان
    كربلاء ــ أ. ف. ب
    بدأت عمليات تهجير قسرية متقابلة بين السنة والشيعة في أحياء بغداد. وتستهدف عملية التطهير العرقي المتقابلة بين الجانبين انشاء مستوطنات طائفية داخل أحياء العاصمة العراقية. في وقت نزحت عشرات العائلات الشيعية من مدينة تلعفر الي كربلاء بعد تهديدات بالقتل تلقتها من قبل متطرفين يسيطرون علي المدينة وفرضوا عليها قانونهم الخاص فيما لم تستجب الحكومة العراقية ولا القوات الامريكية لنداءات بانهاء هذه الحالة وفرض النظام الذي يتقوض تدريجياً فيما غادرت تلعفر العوائل السنية المعتدلة لتبتعد عن المشاكل. من جانبها كشفت مصادر عقارية عن تراجع اسعار العقارات في عدد من أحياء بغداد بسبب إجبار قسم من سكانها علي بيع منازلهم والانتقال الي مناطق جديدة.
    ورفضت المصادر التي طلبت عدم ذكر اسمها تسمية الأحياء التي تتعرض للتطهير. وقال معظم النازحين ان مدينة تلعفر التي تقع 65 كم غرب الموصل و60 كم عن الحدود السورية تعيش تحت سيطرة شبه كاملة للعناصر المسلحة عليها. واخذ المسلحون في هذه المدينة التي يشكل الشيعة نصف سكانها (نصف مليون نسمة) منذ اشهر يوزعون منشورات تهدد بقتل الشيعة اذا لم يغادروا المدينة. ووصلت الي كربلاء قبل يومين 51 عائلة من اهالي تلعفر تم اسكانها في فندق كربلاء السياحي وسط المدينة الذي كان مقرا للقوات البولندية التي غادرته قبل عدة اشهر.
    وقام محافظ المدينة عقيل الخزعلي بزيارة العائلات النازحة في الفندق. وقال صهيب علي محمد طالب في السنة الاخيرة في كلية الادارة والاقتصاد في جامعة الموصل "انا تركت الامتحانات النهائية في الجامعه ونزحت الي كربلاء بعد ان قتل الارهابيون ثلاثة من الطلاب الشيعة امام عيني". واضاف ان "المسلحين يجوبون شوارع تلعفر ويوزعون المنشورات ويلصقونها علي بيوت الشيعة تهددهم بالقتل اذا لم يغادروا". وتابع "انهم يطلبون منا مغادرة المدينة دون اخذ اي أي شي من الاثاث والملابس وحتي النقود". واوضح صهيب ان "اغلب المسلحين عراقيون من المتطرفين وهناك عرب من سوريا والسودان والسعودية واليمن جاؤوا الي المدينة بسبب قربها من الحدود السورية". وقال شخص اخر قدم نفسه علي انه المتحدث باسم العائلات المهجرة "انا اطالب اعضاء الجمعية الوطنية الذين انتخبناهم ان يزورونا ويجدوا حلا لمشكلتنا فهل يمكن ان نترك تحت القتل والتهجير".

    AZZAMAN NEWSPAPER --- Issue 2195 --- Date 26 / 8 /2005

    جريدة (الزمان) --- العدد 2195 --- التاريخ 26 / 8 /2005
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-23-2005, 00:45 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ الطاهر
    تحية طيبة
    قلت نقلا عن الزمان(("اغلب المسلحين عراقيون من المتطرفين وهناك عرب من سوريا والسودان والسعودية واليمن جاؤوا الي المدينة بسبب قربها من الحدود السورية".
    *********
    ما قلته اعلاه حجة عليك وليس لك..فعندما تقول ان هؤلاء المجرمين والقتلة الماجورين من طيور الظلام الوافدة من خارج الحدود يفعلون تلك الممارسات الاجرامية ضد الابرياء والعزل.. هؤلاء قتلة ماجورين يقتلون من اجل حفنةدولارات ومعاهم سودانيين وفضحونا نحن السودانيين وتسببوا في اثارة الكراهية ضد السودان في المجتمع العرقي الذى ظل سنين يحب السودانيين ويذكونهم في كل المحافل. ويعتقدون انهم ملائكة ما حدي بمقتل السائقين السودانيين الابرياء هؤلاء المجرمين شاهدناهم في الفضائيات ويدعمهم اخوانجية العراق من جماعة الضاري وفلول البعث من يمارس هذا العمل الوضيع بالقتل او التهجير على الهوية...هذا اكبر ادانة للبعثيين..عبر العالم لان هذا الاجرام في زمن صدام كانت تمارسه الدولة وبصورة منهجية ومدروسة ضد الشيعة والاكراد عبر 35 سنة ..وبالالاف ان لم اقل بالملايين..والنظام هو الذى غذا هذا الفكر الوهابى الهدام في اخر ايامه...والمزايدة بالدين هي ديدن الطواغيت وفن خداع الشعوب وايضا لم يستح النظام من كتابة لفظ الجلالة الله اكبر في العلم العراقي وقتل ابناء العراق والمسلمين تحت هذا العلم..وغضب الله وجعل الحاكم نكال الاخرة والاولى وانتهي به المطاف في حفرة والعياز بالله ...ولا يغنى الظن من الحق شيئا
    .. وينتشر هذا الوباء السياسي المتطرف في مناطق السنة ويقدمون الدعم اللوجستي لطيور الظلام الوافد من الخارج.. بينما البعثيين يقدمون الدعم المادي..كل شيء مكشوف في زمن ثورة المعلومات
    لذلك نحن نصر على بقاء امريكا 300 الف جندي عل الاقل اربع سنوات..حتى تنظف العراق من هذه الجراثيم الوفدة والمحلية مع ابقاء مسار الانتخابات والديموقراطيةمفتوحا..ولامريكا قدرة غير عادية علي ابادة هذا النوع من الكائنات وازلالهم،لانها صنعتهم في زمن الحرب الباردة ومقتنعة من عدم جدواهم الان..والب52 التى نظفت افغانستان ان شاء الله ستنظف العراق وسينقلب السحر علي الساحر في دول الجار الذى لا يؤمن بوائقه ولازال الروليت الامريكي مستمرا وعل سوريا وايران ان تبل راسا.

    والان اتضح تماما موقف حزب البعث السوداني من العراق الجديد..اذا كنت انت فعلا تمثل هذا الحزب السوداني ذو التاريخ النضالى المجيد في السبعينات والثمانينات.. وارتقب ونحن مرتقبون..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-23-2005, 06:30 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-27-2005, 10:22 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)




    مظاهرات سنية وشيعية في العراق ضد الدستور والفدرالية والاحتلال الامريكي وتردي الخدمات
    بوش الغاضب من تأخير اقرار المسودة اتصل بالحكيم مطالباً بـ تنازلات

    بغداد ـ القدس العربي : شهد العراق الجمعة مظاهرات واسعة ضد مسودة الدستور الجديد ومبدأ الفدرالية والاحتلال الامريكي وتردي الخدمات الاساسية.
    وتظاهر نحو مئة ألف عراقي من انصار الزعيم الشيعي الشاب السيد مقتدي الصدر في ثماني مدن بينهم ثلاثون الفا استمعوا لخطبة ألقيت باسمه في مدينة الصدر ببغداد.
    وهتف المتظاهرون ضد الفدرالية والاحتلال الامريكي وتردي الخدمات المعيشية في العراق، وعدم وفاء الحكومة بتعهداتها باعادة المياه والكهرباء وحل أزمات الوقود والبطالة والاغذية وغيرها.
    وهتف رجل الدين عبد الزهراء السويداد بخروج بوش وامريكا وهو يقرأ بيانا نيابة عن الصدر في مدينة الصدر ببغداد التي سميت علي اسم ابيه الراحل. وحملت اللافتات شكوي اخري شائعة بين الاهالي.. نريد ماء وكهرباء. وقال الصبي ذو الثمانية اعوام منتظر الطائي أنا احب السيد مقتدي . واضاف مرددا في ما يبدو صدي كلمات من هم أكبر منه سنا العراقيون هم الذين يجب أن يكتبوا الدستور.. وليس الامريكيين .
    وخرجت مظاهرات في كركوك وبعقوبة مؤكدة رفض العرب السنة لمسودة الدستور العراقي.
    ورفع المتظاهرون الذين انطلقوا في الشوارع الرئيسة وسط بعقوبة صورا للرئيس العراقي السابق صدام حسين واعلاما عراقية ولافتات كتب عليها البعث يبقي صامد.. دستوركم ما بيه سند و بالروح بالدم نفديك ياصدام و بالروح بالدم نفديك ياعراق كما هتفوا بوش بوش اسمع زين.. كلنا نحب صدام حسين .
    وتولي عدد من المتظاهرين غير المسلحين بتنظيم وحماية رفاقهم لمنع تسلل الغرباء بينهم كما اكدوا.
    وقال احد حاملي صور الرئيس السابق، خالد محمد 40 عاما نرفض الدستور لانه واضح من عنوانه يريد تقسيم العراق بالفدرالية التي هي مخطط امريكي .
    وقال وليد عبد السلام 37 عاما هذا الدستور امريكي ـ ايراني ويخدم الدول الاجنبية التي لديها اطماع في العراق اكثر مما يخدم العراقيين .
    ورمي شيعة العراق الكرة في ملعب العرب السنة عبر تقديمهم الجمعة اقتراحات نهائية حول الدستور العراقي تنص علي اقامة فدرالية واقصاء حزب البعث. واستقبل احد المفاوضين السنة هذه الاقتراحات بفتور، فيما اعلن اتصال اجراه الرئيس الامريكي جورج بوش بالزعيم العراقي الشيعي عبد العزيز الحكيم لمنع وصول المفاوضات حول الدستور الي طريق مسدود. واشارت صحيفة نيويورك تايمز الي ان الاتصال يعكس علي ما يبدو قلق واشنطن ازاء الدستور العراقي، الذي تأخر انجازه بسبب الخلافات بين الشيعة والسنة.
    ونقلت الصحيفة عن مسؤول عراقي لم تسمه قوله ان الامريكيين غاضبون فعلا ، وانهم يريدون تنازلات يقدمها الشيعة للسنة ليظلوا داخل المسيرة .
    وصرح هذا المسؤول ايضا للصحيفة انهم (الامريكيون) يعتقدون ان الامور ستسوء اذا بقي السنة خارج المسيرة، وخصوصا علي الصعيد الامني .
    وقال المفاوض جواد المالكي الرجل الثاني في حزب الدعوة العراقي الذي يتزعمه رئيس الوزراء ابراهيم الجعفري الجمعة لدينا صيغة اخيرة قدمناها للاخوة العرب السنة وهي آخر ما يمكن ان نتوصل اليه .
    واضاف المالكي ان العرب السنة يريدون اعادة حزب البعث او رفع الاجتثاث وتحييد الفدرالية بقيود تمنع تحققها وهو ما لا يمكن الموافقة عليه .
    واكد ان صيغتنا النهائية هي رفع اي قيود تحول دون تحقيق الفدرالية ووضع كل القيود التي تمنع ظهور حزب البعث مجددا وملاحقة رموزه الذين ارتكبوا جرائم بحق ابناء الشعب العراقي .
    واوضح ان الحوار توقف عند فقرتين استراتيجيتين ومهمتين وخطيرتين بالنسبة لنا كائتلاف وهما الفدرالية وحزب البعث .
    واكد المالكي ان الجمعية الوطنية ستعقد الاحد المقبل سواء وافقوا (العرب السنة) او لم يوافقوا علي هذه الصيغة . من جانبه، أكد مفاوض العرب السنة صالح المطلك الناطق الرسمي باسم مجلس الحوار الوطني ان الاجتماعات لم تنته .
    واضاف يمكننا ان نتساهل في اي موضوع الا موضوع الفدرالية التي تجزيء البلد ، موضحا ان مشروعنا وطني وقرارنا وطني ولا يحق لأي منطقة ان تنفصل عن باقي اجزاء العراق بقرار .
    وحول نقطتي الخلاف، قال نحن لا نريد ذكر اسماء اي احزاب في مسودة الدستور بل نريد ذكر الفقرة المتعلقة بحظر نشاط اي فكر يتبني العنصرية والطائفية واذا كان هذا ينطبق علي حزب البعث فسيتم حظره لاحقا .
    وقال ان كتلة رئيس الوزراء السابق اياد علاوي (شيعي علماني) وكتلة الاكراد تشاطران العرب السنة الموقف نفسه بحيث يقبل الاكراد ان يتمتعوا بالحكم الذاتي كأمر واقع لكنهم يرفضون ذلك للآخرين.
    وذكرت مصادر ان محاولات كانت تجري الجمعة لاقناع المجلس الأعلي للثورة الذي طالب بفدرالية شيعية في جنوب العراق، لتأجيل تطبيقها حتي انتخاب الجمعية المقبلة تجنبا لمزيد من التدهور في الوضع الأمني والسياسي، الا ان مفاوضي الشيعة كانوا يصرون علي اقامة الاقليم الجنوبي ، وكذلك استمرار حظر نشاط حزب البعث . (تفاصيل ص 3)

    مئات العراقيين يتظاهرون في كركوك احتجاجا علي مسودة الدستور
    2005/08/27

    كركوك (العراق) ـ اف ب: افاد مراسلون في كركوك ان مئات العراقيين تظاهروا الجمعة مطالبين بعدم ادراج اي فقرة في مسودة الدستور العراقي تسيء الي حزب البعث المنحل.
    وحمل المتظاهرون الذين كان اغلبهم من ابناء العشائر العربية التي تسكن مناطق متاخمة لكركوك اعلاما عراقية وصور رجل الدين الشيعي الشاب مقتدي الصدر ولافتات كتب عليها البعثيون عراقيون مخلصون و كلا للفدرالية .
    وكتب علي لافتات اخري العراق وطن الجميع و الخزي والعار للعملاء ومنفذي مشاريع التقسيم والتجزئة و عراقية كركوك طوق لا يمكن انزاله من رؤوس العرب و نجاهد ضد من يمحون هويتنا العربية .
    وقال الشيخ برهان مزهر العاصي احد ابرز شيوخ قبيلة العبيد في العراق لفرانس برس نحن نرفض مسودة الدستور بشكلها الحالي .
    واضاف لدينا اعتراضات ومطالب اهمها اننا نريد الحفاظ علي هوية العراق العربية والقومية ونريد ان يبقي وطننا موحدا يضمن حقوق الجميع .
    واوضح العاصي ان مسودة الدستور تتضمن افكارا خطيرة وظالمة وخصوصا في ما يتعلق بمسألة اجتثاث البعث ومعاقبة المتعاطفين معه وكأن البعث غير موجود الا في مناطقنا العربية السنية .
    وتابع كما نرفض مبدأ الفدرالية الخاصة بجنوب العراق لاننا نريد البقاء موحدين في بلدنا .
    وطالب المتظاهرون كل العرب في الوطن العربي بمسادنة اخوانهم في العراق لضمان وحدة العراق وعدم الحاق كركوك الي اي اقليم كردستان لانها صمام امان وتلاقي لكل العراقيين عربا واكرادا وتركمانا ومسيحيين.
    واطلق بعض المتظاهرين الذين كانوا يحملون الاسلحة عيارات نارية في الهواء.
    وقال اللواء نوري البطوشي احد كبار جنرالات الجيش العراقي السابق الذي كان يشارك في المظاهرة وهو يرتدي الزي العربي اننا كعرب واجب علينا ان نسعي بكل ما اوتينا من قوه وشجاعة وعقلية وفكر امني وعسكري للدفاع عن وحدة العراق .
    واضاف يكفي لنا مهاترات كلامية وصراعات وصفقات خائبه قام بها عملاء الاحتلال الذين جاؤوا للاستحواذ علي السلطة متصورين ان العرب في مناطق الوسط سوف يبقون ساكتين . وتابع اننا لنا كل الخيارات والطرق وقادرين علي اشعال العراق بكامله .
    ومن جانبه، حذر الشيخ عبد الكريم خلف الجبوري كل القوي والاطراف السياسية الحاكمة في العراق من ان العرب السنة في مدن الموصل وكركوك وتكريت وبعقوبة ومحافظة الانبار اذا ما شعروا انهم مبعدون ومحاربون ومهمشون فانهم مصممون علي افشال الدستور واعادة العراق الي المربع الاول لخلق التوازنات .
    ودعا كل عربي سني للمشاركة في العملية السياسية من خلال تسجيل اسماء الناخبين والعمل علي التوعية من خلال حضور الندوات في المساجد والجوامع وكل منبر يصل صوت العرب ويوحدهم لمواجهة التحديات القادمة .








    (عدل بواسطة altahir_2 on 08-27-2005, 10:29 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-27-2005, 11:57 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    ان يطالبو بالديمقراطية هذه قمة الوعي
    ان يطالبوا بالخدمات هذا حق مشروع
    اما ان يرفعو صورة صدام فهذه ماشوسية او شذوذ سياسى احتار علم النفس السياسى المعاصر في فهمه وحتى الراحل عبد الرحمن منيف يستغرب في هذه النزع لحب الطغاة ...لان كل مطالبهم هذه لم تكن موجودة في عصر اسرة ميجي الصدامية

    هذه طبعا صحيفة القدس العربي بتاعة عبدالباري عطوان بت عم فضائية الجزيرة وهي تعبر عن القوميين المقبورين والاسلاميين الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا,,فقط في الاونة الاخيرة اصبحنا نري فيها بصيص من الاقلام الليبرالية

    وهذا الشكل للخطاب العاجز الذى تتبناه ولا ندري هل هو راي حزب البعث ام رايك وتدعي انك تحاورني به لن يقود الي نتيجة
    هل تؤمن بالديموقراطية في العراق..ام باعادة صدام مرة اخري؟؟
    اذا كنت تؤمن بالديموقراطية فلها طريق واحد اجازة الدستور والانتخابات في يناير ..ومن ياتي به الشعب هو الذى يحكم..حتي ولو قرد شمبانزي..
    اما اذا كنت تراهن على الفوضي..فهذا شانك..ودعك من نقل قص لصق..واقرا بين السطور..يبدو انك عاجز حتى هذه اللحظة من التخلص من وعيك الشمولي القديم
    هذه الصورة التي نقتلها داس عليها الشرفاء باقدامهم وضربوها بالنعال(نعال ابوتحسين)
    وقد شاهدت مرة مراسل الجزيرة يجمع بعض الغوغاء في تكريت يحملون صورة صدام ويهتفون باسمه..في عمل مبتزل ومهين لمشاعر العراقيين..وفضائية الجزيرة(امراءة لوط)..معروفة الاهداف والتوجه وشرحناها اكثر من مرة هنا
    للاسف لازال خطاب سيدنا ابراهيم عليه السلام ساري المفعول في المنطقة
    ما هذه التماثيل التي انتم لها عكفون؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-28-2005, 00:37 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الناس الضد الفدرالية ديل بذكرونا السودان سنة ستة وخمسين عندما طالب بها ابناء الجنوب واعتبرها اهل النخب في الشمال وادمان الفشل ... رجس من عمل الشيطان..حكم والله الانسان عدوا ما يجهل...
    عرفناك ضد الديمقراطية وضد الدستور وضد الانتخابات.وضد الشرعية الانتخابية
    هل انت ايضا ضد الفدرالية؟؟
    وطبعا نحن نتابع ما يفعل الناس وليس ما يقولون وينظرون؟

    والحديث ذو شجون
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-28-2005, 08:33 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: اذا كنت تؤمن بالديموقراطية فلها طريق واحد اجازة الدستور والانتخابات في يناير ..ومن ياتي به الشعب هو الذى يحكم..حتي ولو قرد شمبانزي..
    انا خلافى الاساسي معاك حول الإحتلال الامريكى للعراق
    وانا اعتقد ان الديمقراطية لاتتحقق الا عندما يصبح العراق حرا
    وكل يوم تؤكد الاحداث ان تحليلك خائبا فلا يصح الا الصحيح.
    اما موقفى من الديموقراطية فقد اجبت عليه سابقا وكذلك معروف موقفنا من صدام منذ عام 1997 مع تحياتى اخى عادل امين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-28-2005, 11:20 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    وانا مع الاحتلال لانه اسقط نظام صدام الفاسد والفاشل والفاشي...احتل الارض وحرر الانسان ليس من منو بل شنو..
    ومع خروج طيور الظلام اولا من العراق لانها تؤذي الشعب العراقي وتعرقل المسار السياسي الطبيعي للعراق..ولا مشروع ولا هدف ولا وعي لها ..وخروج 300الف جندي امريكي بطريقة المقاومة المزعومةيحتاج الي قرن
    واعري الاخوان المسلمين ليس في العراق وفضائيتهم واسليبهم الفجةوالمدمرة بل من المحيط الي المحيط واتنم تتحالفون معهم الان في العراق فيىمثلث برمودا الجديد..وسبق ان نوهنا لك نحن منطلقاتنا اكاديمية بحتة...وانت منطلقاتك ايدولجية وعاجزة عن قراءة النظام العالمي الجديد وهو ليبرالي وراسمالي
    .. ولازلت مع ادبيات سوط العرب والصحاف والطبل والربابة والعنتريات التي ما قتلت ذبابة كما قال نزار قبانى عن عربان الايدولجية
    العراق خلاص اضحى في طريقه الي الدولة الفدرالية الديموقراطية
    وكلم حارث الضاري يقول لطيور الظلام القادمة من خارج الحدود من بلادهم التي يضجر من نفسه فيها الضجر..سعيكم مشكور ويمكنم ان ترجؤا مسالة الزواج من الحور العين..حتي تبدا مرحلة سوريا ..
    وامريكا الان ستنتقل لمرحلة جديدة اسمها سوريا وايران في مشروع الشرق الاوسط الكبير
    وكوندايزا رايس فككت الاتحاد السوفيتيى بقضه وقضيضه هل تعجز عل القضاء على الجمهوريات الملكية البائسة التي لا يقف معها ولا مواطن واحد
    وان شاءت تعرف خارطة الطريق الامريكية في المنطقة فهي كالاتي


    Quote: وطبعا عشان تتحول دولة من نظام شمولى فاسد وفاشل وفاشى الي حكومة ديموقراطية شرعية كاملة السيادة لازم تمر بالمراحل الاتية
    1-نظام فاقد الاهلية والشرعية الدستورية
    2-سقوط انظام(بصرف النظر عن الطريقة)
    3-حكومة انتقالية
    4-مصالحة وطنية
    5-مؤتمر وطنى دستورى
    6-جمعية تاسيسيةعبر انتخابات حرة
    7-حكومة منتخبة ذات اهلية وشرعية دستورية مستمدة من الشعب
    وهذا التحول اكتنف اكثر من 35 دولة قى النظام العالمى القديم وفى الست قارات ,والعب ليس استثناء..
    **********


    وبيننا وبينك الزمن يا عزيزي الطاهر..لنري هل سينتصر النظام والقانون للعقلية الغربية التحليليةanalytical mind..ام الفوضي للعقلية العربية المفاهيميةconceptional mind
    وهذا فراق
    بيننا
    والشمس قد مدت خيوط شعاعها
    تنقض غزلها
    واراك تنسج اولك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-28-2005, 11:50 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    Quote: وانا اعتقد ان الديمقراطية لاتتحقق الا عندما يصبح العراق حرا


    حر من ماذا؟
    من الامريكيين ام طيور الظلام
    وكيف يكون حر؟


    Quote: وكل يوم تؤكد الاحداث ان تحليلك خائبا فلا يصح الا الصحيح


    هذا ما تراه للاسف وتزينه لكم فضائية الجزيرة ومواقع البعثيين او لازالت لديك اتصالات مع الصحاف ...كل قراتي تسير علي قدم وساق ويمكنك الرجوع للارشيف...لا مفر من اجازة الدستور والاستفتاء عليه والجماهير الشجاعة التي انتخبت ابناءها على حقول الالغام جاهزة لمزيد من التضحيات من اجل عراق فدرالي ديموقراطي...والانتخابات في يناير .. وسيندمابناء طائفة السنة السنة، لانهم اتبعو الغراب وسارو في الاتجاه المعاكس تماما لمصالحهم الانية
    واذا كان الغراب دليل قوم فما وصلو وما وصل الغراب..
    والغراب هنا الاسلاميين بانواعهم المختلفة وفلول البعث
    اخبرنا بعد ثلاث سنوات من سقوط النظام وتخبط السنة في العراق والمقاومة المزعومة التي تقتل من العراقيين والاجانب اضعاف ما تقتل من الامريكيين..
    هل تحرر العراق؟ وجاءت الديموقراطية المزعومة التي يعدنا بها ابومصعب الزرقاوي؟؟
    نريد رد لوجستى اخبرنا عن المدينة المحررة الان..لقد فرت طيور الظلام الي القري بعد معركة الفلوجة ..ولم ينتصروا ابدا واصبحة يتسلون كالمعتاد بقتل المدنيين.. والقتل على الهويةكما يفعل بنوتغلب في الخرطوم

    اما موقفكم من صدام 1997..فهو متاخر جدا
    لان مثالب النظام بدات منذ فجر انقلابه المشؤم..ولن يفيدكم الاعتذار من دعم ومساندة والاستفادة من طاغية يعيش على دماء شعبه .. كحزب سوداني ذو انتماءا خارجي وهذه ازمتنا مع الاحزاب التى ليست سودانية الفكر والمنشا...لست وحدكم في هذا الامر
    ...ولا يصح الا الصحيح..
    والصحيح سيحدده الزمن....

    (عدل بواسطة adil amin on 08-29-2005, 08:17 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-29-2005, 07:37 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-29-2005, 08:04 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-29-2005, 12:26 PM

حسين يوسف احمد
<aحسين يوسف احمد
تاريخ التسجيل: 08-17-2005
مجموع المشاركات: 4490

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)


    العزيز عادل 00لك التحايا والود.. أنا من المنتسبين الجدد للمنبر ، ولقد لفت نظري مساجلاتك أنت والعزيز الثائر .. أرجو ان اجد منكم الترحيب وان تسمحوا لي بالمشاركة فيما هو متداول .. مع تقديري وودي..
    Quote: فقد اليت على نفسي اكراما لكل اصدقائي من العراق الذين يتابعون هذا المنبر واعرفهم جيدا..وكذلك اهلنا في السودان من انصار السودان الجديد الديموقراطي الفدرالي..اناجمع كل البوستات ذات الشان المشترك العراق/السودان فى هذا البوست...ونعيدها ال ساحة التدوال...
    وكذلك أنا قد آليت على نفسي أن أجمع ما أستطيع عن هذا الموضوع الحيوي لإثراء النقاش في المنبر..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 00:01 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: حسين يوسف احمد)

    الاخ حسين يوسف احمد
    تحية طيبة
    ارجو ان يكون نفسك طويل في سباق المسافات الطويلة..الذى لن ينتهي قريبا..ونحن هنا فقط من اجل نشر الديموقراطية الحقيقة ونشر ثقافة المجتمع المدني حتي تكون اهدفنا واضحة لك


    انقل للحبيب الطاهر بعض عناوين صحيفة القدس ذات التوجه العروبي الشوفيني وغير الواقعي المريض..
    وركز عل الكلمات التي تحتها خط

    ************



    مظاهرة جديدة في تكريت تؤيد صدام وترفض الدستور
    2005/08/30

    السعودية تدعو لابقاء (هوية العراق العربية) بوش متفائل جدا وقلبه ينفطر من العنف
    هيئة العلماء: المسودة كتبت في امريكا وتل ابيب وتخدم القوي الطائفية والفارسية

    بغداد ـ القدس العربي :تظاهر المئات من سكان محافظة صلاح الدين معقل الرئيس المخلوع صدام حسين امس معلنين رفضهم القاطع لمسودة الدستور التي اتفق عليها قادة الكتل السياسية العراقيين يوم الاحد بالرغم من رفضها من ممثلي العرب السنة.
    وتجمع المئات من المتظاهرين في وسط مدينة تكريت (180 كلم شمال بغداد) امام مقر هيئة علماء المسلمين السنة لينطلقوا معلنين رفضهم القاطع لفقرات مسودة الدستور التي ايدها قادة الكتل السياسية في البلاد ورفضها ممثلو العرب السنة يوم الاحد.
    ورفع المتظاهرون صورا للرئيس العراقي المخلوع صدام حسين واعلاما عراقية ولافتات كتب عليها لا لا للدستور... لا لا لتقسيم العراق و نعم للعراق الواحد .
    لا لا للفدرالية وهم يهتفون بالروح بالدم نفديك ياصدام كما يهتفون لرجل الدين الشيعي الرافض لمبدأ الفدرالية مقتدي الصدر نعم نعم لمقتدي الصدر .
    وسار المتظاهرون الذين يتقدمهم رجال الدين ووجهاء العشائر في المحافظة متجهين نحو بناية مقر المحافظة وسط المدينة بشكل سلمي في ظل اجراءات امنية عراقية مشددة بالاضافة الي تحليق مروحيات امريكية في سماء المدينة.
    وقال الشيخ دري الدليمي الناطق باسم هيئة علماء المسلمين في تكريت نحن نرفض الدستور الذي كتب في امريكا او تل ابيب والذي لا يخدم سوي القوي الطائفية والفارسية في العراق .
    واوضح نرفض الدستور لأنه لا يخدم الشعب العراقي وانما يخدم الاحتلال .
    ومن جانبه، قال يحيي العطاوي احد وجهاء تكريت نرفض الدستور لأنه دستور امريكي يهودي يسعي الي تقسيم العراق .
    من جهة اخري اعلن الحزب الاسلامي العراقي في مؤتمر صحافي عقد امس الاثنين ان مسودة الدستور التي اعلنت الاحد تتضمن نقاطا خلافية غير مقبولة تفتح الباب امام مستقبل مجهول .
    وقال طارق الهاشمي الامين العام للحزب خلال مؤتمر صحافي عقده في مقر الحزب في بغداد تحتوي مسودة الدستور علي عناصر خير وشر وسوف نتصدي للعناصر التي تقف ضد مصلحة البلد والعراقيين . واعتبر ان المسودة تتضمن نقاطا خلافية تعتبر غير مقبولة علي الاطلاق بالنسبة لنا لان ذلك في تصورنا يفتح الباب علي مصراعيه امام مستقبل مجهول .
    واضاف نحن لم نوقع علي مسودة الدستور كونها جاءت علي خلفية الاستحقاق الانتخابي وليس التوافق السياسي .
    وقال الرئيس الامريكي جورج بوش امس ان اعمال العنف في العراق تفطر قلبه الا انه اكد انه متفائل جدا بشأن مستقبل العراق، مقللا من اهمية الخلافات علي مسودة الدستور الذي سيجري استفتاء بشأنه في تشرين الاول (اكتوبر) المقبل.
    وقال بوش انا متفائل جدا بشأن العراق لانه اولا اعتقد انه في اعماق نفس كل شخص هناك رغبة في ان يكون حرا .
    واضاف هناك تطورات في العراق تبعث علي الامل .
    وقال وزير الشؤون الاجتماعية وزير الثقافة والإعلام بالنيابة عبدالمحسن بن عبدالعزيز العكاس في بيانه عقب الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء التي عقدت برئاسة الملك عبد الله بن عبد العزيز ان المجلس عبر من جهة ثانية عن أمل المملكة أن يستجيب الدستور العراقي لتطلعات الشعب العراقي في تكريس وحدته الوطنية والمحافظة علي هويته العربية الإسلامية لتحقيق ما يصبو إليه من أمن واستقرار ورخاء .
    ويقول مسؤولون ان نشوب صراع علي السلطة في العراق بين فصائل الشيعة القوية يمكن أن يؤدي الي عرقلة المحاولات المبذولة لتحقيق الاستقرار في البلاد قبل الاستفتاء المزمع اجراؤه علي الدستور الجديد. وكشفت مصادمات وقعت الاسبوع الماضي بين أنصار حزب شيعي قوي يشارك في الائتلاف الحاكم وبين مسلحين موالين لرجل دين شيعي معارض عن شروخ عميقة في السياسة العراقية.
    (تفاصيل ص 3)
    نقلا عن صحيفة القدس العربي عدد الثلاثاء 30/8/2005

    ****************
    تعقيب
    1- ما هي المؤهلات التي جعلت صدام العربي يحكم العراق 35 سنة وتمنع غيره من الشيعة والاكراد والتركمان والكلدان والاشور والمسيحيين والصابئة وعبدة الشيطان والمندائيين ان يحكموا ايضا اذا انتخبهم الشعب وماذا انجز غير الحروب الخاسرة والمقابر الجماعية؟
    2- وهل هناك فرس الان ام هيئة جهلاء المسلمين هم عربان عنصريين يتسترون بقشرة الاسلام الدين الاممي/الشعوبي الذى يساوي بين كل الناس ويجعلون الايرانيين فرس حتى الان
    3- ولماذا لا يكون الدكتور جلال طالباني رئيسا للعراق وقد انتخبه المواطنين ولم ياتى بانقلاب... وما الطائفي في ذلك ان يولي من يصلح بصرف النظر عن هويته او دينه..اليس صدام حسين طائفى وسيد اهله السنة عل بقية العراقيين واحتكر السللة والثروة 35 سنة؟؟
    4- وما هي الهوية العربية للعراق التي تخاف السعودية من زوالها..وما ابشعها من هوية من المحيط الي الخليج ليس سوي التخلف والقهر والاستبداد والثرء الحرام والفقر المدقع المتمسح بحداثة زائفة...انظمة عشائرية تعيش في زمن البسوس وداحس والغبراء
    5- وهل العراق بلد العرب..ام الكلدان والاشورين؟ حتى يولول العربان عليه..العرب شريحة معتبرة ولكنهم ليسوا العراق..
    اقراؤ مقال عبدالخالق حسين اعلاه وفوقو يا سودانيين..انتم ليسوا عرب!!!!!انتم سودانيين فقط..وافشل ناس في العالم من يفاخرون بعرقهم او دينهم دون انجازات تذكر ولا يختلفون من صهيونية بني اسرئيل التي تحتضر الان...المستقبل للدولة المدنية ومشروحة فوق..

    (عدل بواسطة adil amin on 08-30-2005, 00:27 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 04:08 AM

حسين يوسف احمد
<aحسين يوسف احمد
تاريخ التسجيل: 08-17-2005
مجموع المشاركات: 4490

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)


    Quote: بما ان العراق هو الوجه الاخر للسودان...وبما ان معاناة الشعب العراقي مستمرة فى تحقيق الدولة الفدرالية الديموقراطية..بسبب المرجفين من المحيط الي المحيط...وكذلك ايضاالسودان الجديد...

    اتفق معك في أن العراق هو الوجه الآخر للسودان..وفي ذات الوقت اختلف معك في ذلك!!
    اتفق معك لأن العراق العظيم وشعبه الجميل هو جزء أصيل ولا يتجزأ من أمتنا العربية العظيمة, وأختلف معك في الذي تدعيه عن معاناة الشعبين من أجل تحقيق الدولة الفدرالية!!
    ففي الحقيقة لا الشعب العراقي يمتلك ارادته اليوم من أجل أن يختار ما يشاء بحكم وقوعه تحت نير الاحتلال الصهيوأميركي..وكذلك الحال بالنسبة للشعب السوداني الذي يعيش تحت نير ودكتاتورية الجبهة الاسلامية مدعومة باحزاب الفكة اضافة للحركة الشعبية مؤخرا!! , حيث نلاحظ أن كلا الشعبين مغيبين ومهمشين عن العملية السياسية في القطرين..
    والأمثلة على ذلك كثيرة ألخصها في الآتي:
    تم سن قانون ادارة الدولة في العراق من قبل بريمر ولم يستشار فيه الشعب العراقي..وبالمقابل تم سن ما يسمى بدستور 98 في السودان00 واللعبة معروفة.
    تم تعيين ما يسمى بأعضاء الجمعية الوطنية العراقية من قبل بريمر .. وكذلك ما يعرف عندنا بالمجلس الوطني.
    العراق تتعملق فيه أحزاب لا وجود لها في تاريخ العراق العظيم.. وكذلك عندنا في السودان.
    العراق يتحكم فيه اليوم البيت الأبيض عن طريق الاحتلال العسكري المباشر - بعد أن رفض القائد الرمز صدام حسين الانصياع لليانكي- ، والسودان يدار بالريموت كنترول من البيت الأبيض.
    النخبة الحاكمة التي أتت مع دبابات الاحتلال في العراق تحاول أن تفرض على الشعب العراقي دستور أمريكي الهوى والهوية ، وكذا الحال في السودان حيث تواطأت الحركة الشعبية مع حكومة الجبهة الاسلامية وفرضا علينا دستورا لم نقول فيه حرفا واحدا ولم نسأل عنه حتى، وبالتالي هذا دستور عمر وقرنق وليس دستور الشعب السوداني0
    في العرا يدعي الجلبي وعلاوي والطالباني ...الخ انهم يمثلون الشعب العراقي ، فاقتسموا السلطة والثروة ونسوا الحرية وتركوا الاحتلال يسرح ويمرح.. وكذلك في السودان حيث ادعى كل من قرنق والبشير انهما يمثلان الشعب السوداني فتقاسما الثروة والسلطة ، وأتيا ببدعة تحدد نسبة كل منهما في السلطة حتى لو قال لهم الشعب لالالالا...
    في العراق قام البيت الأبيض باعداد وكتابة كل وثائق الحكم وانصاع لذلك عملاء الاحتلال.. وكذلك عندنا في السودان حيث كان السيد يوش يتابع نيفاشا من عل, ويحرك في علي عثمان وقرنق من مزرعته في تكساس كما يشاء!! بل وصلت به الجرأة أن يأمرهما بتاريخ نهائي لتوقيع اتفاق تقاسم السلطة والثروة ولا أقول السلام!! لأن تسمية الاتفاقية باتفاقية السلام هي تسمية غير صحيحة-في نظري- ، صحيح أن هذه الاتفاقية قد أوقفت الحرب ولكن أرجعوا لتصريحات د. جون قرنق والتي يقول فيها (إن القضية ليست قضية سلام فقد كان السلام في السودان مستتباً عندما قمنا بحركتنا ضد نظام جعفر نميري).
    إذن لد. جون قرنق أجنده أخرى وأهداف أخرى بعضها مشروع وبعضها هي ليست أهداف قرنق فحسب، هي أهداف وطنية عادلة ومن بينها معالجة قضية التخلف في الجنوب وترقية أوضاع شعبنا في الجنوب، هذه قضية عادلة وليست خاصة بقرنق أو بالجنوبيين لأنه ومن خلال النظرة الكلية للقضية السودانية ما لم تتحقق تنمية متوازنة لا يمكن للسودان أن ينهض، السودان لن ينهض بمجهود قسم من أبنائه بل بمجهود كافة أبنائه في مختلف الولايات، إضافة إلى أن القوى الوطنية السودانية أقرت ومنذ وقت بعيد ـ يونيوـ 1969 م بأن هنالك مطالب مشروعة لشعبنا في الجنوب وبأن هنالك تمايزاً ثقافياً وجغرافياً بين الشمال والجنوب يجب أن يوضع في الاعتبار سواء في صيغة الحكم أو في تحقيق الحقوق القانونية أو الثقافية أوالاقتصاديةأوالاجتماعية … ألخ للجنوب،لا أريد أن أخوض كثيراً في هذا الموضوع لأن القضية معقدة والهوية الثقافية للجنوب نفسها ليست هوية واحدة، صحيح أن هنالك تمايزاً بين الجنوب والشمال ولكن هنالك هويات متعددة في الجنوب وليست اللغة الإنجليزية التي فرضت على الجنوبيين كلغة رسمية هي التي تشكل الهوية الجنوبية، هل لغة وافدة هي لغة المستعمر هي لغة النخب وليست لغة عامة الجنوبيين إلى جانب اللهجات العامة في الجنوب هنالك اللغة العربية(المكسرة) وتسمى بعربي جوباوهي لغة التخاطب بين القبائل الجنوبية في الجنوب.
    كذلك ما يعرف بالفدرالية أو حق تقرير المصير أو الانفصال سميه بما شئت!! فنجد أن ما يتم اليوم في العراق يشير الى أن الدستور الذى جرى إعداده على أسس غير شرعية عراقية ينذر بتفجير الأوضاع. ولقد استغل الدستور من اطراف شيعية لتحقيق احلام مريضة على حساب وحدة العراق وعروبته وتلك الاطراف لا تمثل جميع الشيعة والدليل ما حدث الاسبوع الماضى من معارك ضارية بين شيعة ايران والشيعة الوطنيين على خلفية الدستور ومحاولة آل الحكيم تضمينه فدرالية تسمح باقامة كيان شيعى يمتد من الحدود الايرانية الى وسط العراق وبالتحديد المواقع المقدسة التى لا يقدسها الشيعة فقط بل جميع المسلمين.
    أما الاخوان الاكراد فانهم يسعون الى توسيع منطقة الحكم الذاتى التى منحها له مالقائد الرمز صدام حسين حيث أقر لهم حكومة محلية وبرلمانا تشريعيا ولغة عربية ـ كردية داخل كردستان العراق تستخدم فى الجامعات والمدارس واجهزة الاعلام وكانوا يتمتعون بما هو محروم منه اخوانهم فى تركيا وايران من احياء لتراثهم واعيادهم وكانت الحدود الشمالية تدر عليهم مداخيل كبيرة شرعية وغير شرعية حتى اصبحوا هم اثرياء العراق.
    الآن لم يستنكر احد تولى احدهم رئاسة الجمهورية وهم الاقلية.. لم يعترض شيعى أو سنى أو تركمانى أو مسيحى انطلاقا من الايمان بالعراق الواحد الموحد منذ عشرة قرون.. ورغم ذلك استمروا يتلاعبون بين شيعة ايران والسنة عوضا عن الاقتناع والقناعة بما تحصلوا عليه بتثبيت الحكم الذاتى وهو افضل ما كانوا يتطلعون اليه متجاهلين ما يمارس ضد اشقائهم اكراد ايران وتركيا الممنوعين من التحدث بلغتهم أو ممارسة أى عمل اعلامى أو تعليمى أو حتى اصدار كتاب عن تاريخهم الكبير..وما منح للاكراد ليس ضعفا من الأمة العربية بل باعتبارهم جزء من الأمة العربية تاريخيا تعتز بهم وتعترف بخصوصيتهم0.
    ومن هنا نقول إن السودان ملك لكل السودانيين وليس لهذا الجيل فقط وإنما للأجيال القادمة أيضاً فمن يعطي جزءاً من السودانيين في جزء من البلاد الحق في أن يقرروا مصير السودان كله ؟ فصل الجنوب أو استمراره كجزء من البلاد ليس قضية تهم فقط أبناء شعبنا في الجنوب إنما تهم كل أبناء السودان لأن وجود الجنوب جزء من السودان يؤثر على مصير ومستقبل السودان وبتر الجنوب عن السودان يؤثر على مستقبل السودان ككل، فكيف يقرر ذلك جزء من أبناء السودان ؟! القرار يجب أن يعود لكل السودانيين وليس لجزء من أبناء السودان، ثم من قرر هذه الاتفاقية ووافق عليها؟ هذه الاتفاقية التي تمس وتؤثر على مستقبل السودان موحداً أو مجزأ … ألخ قررت من حزبين ، حزب المؤتمر الوطني والحركة الشعبية ولم تقرر من قبل السودانيين كافة ولم يكلفوا أنفسهم عناء عرض الأمر على الشعب السوداني، بل حتى عندما عرضوه على الجمعيات الخاصة بهم ـ جمعية المؤتمر الوطني التي تسمى بالمجلس الوطني، ومجلس الحركة الشعبية عرض عليهم بقرار أن ليس لهم الحق في إجراء أي تعديل على هذه الاتفاقية إنما لإجازتها كما هي، أي اتفاقية وقعت في الخفاء بين عناصر من الحركة الشعبية وعناصر من المؤتمر الوطني وفرضت على شعب السودان، إذن شعب السودان لم يؤخذ برأيه في هذه الاتفاقية موافقاً أو رافضاً ولم يسأله أحد عن رؤيته لم يستفتى فهو غير مسئول عن هذه الاتفاقية ، هذه الاتفاقية مفروضة على السودان من الخارج، فكيف نناقش تفاصيل اتفاقية نحن لم نكن طرفاً فيها ولم يكن شعب السودان طرفاً فيها ولم تسألنا الجهات المختصة المسيطرة على مقاليد الأمور في البلاد عن رأينا فيها ولم تسأل الشعب السوداني !! واستغرب لمجلس الأمن عندما يتبنى اتفاقية وهو يعلم علم اليقين بأن شعب السودان لم يستفت ولم يسأل عن رأيه فيها.
    لهذا وذاك عزيزي اتفق معك في وجه الشبه ما بين السودان والعراق ..
    عاش نضال الشعب السوداني من أجل الحرية والديمقراطية ولتسقط حكومة المؤتمر الوطني والحركة الشعبية وأحزاب التوالي.. عاش نضال المقاومة العراقية العظيمة وليسقط الجعفري والطالباني.. ودمتم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 06:45 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: حسين يوسف احمد)

    الاخ حسن
    تحية طيبة
    من الواضح انت ما قريت كلمةواحدة من ما نكتب
    فقط نصيحة لوجه الله اذا كنت عايز تتكلم عن الديموقراطية شيل صورة صدام حسين من بروفايلك...لانه ليس هناك علاقةبين عبادة الاصنام والديموقراطية ...عبادة الاصنام دين قديم كان في الجزيرة العربية قبل الاسلام.. والديموقراطية مكتسب حضاري من الحضارة اللاتينية

    لان هذا الصنم اخر من كان يؤمن البديموقراطية في المنطقة...
    واذا لازلت تتابع اعلام الناس الجو مع الدبابات الامريكية .طيب الفوزوهم في الانتخابات 60%من الشعب العراقي ديل برضو جو بحاملة طائرات من امريكا ام هم المواطنين اللذين عاشو جحيم نظام صدام

    شوف يا اخوى الشعب مصدر السلطات واي زول ينعق في العراق ويدعي وصايته على الشعب العراقي فدونه والاستفتاء والانتخابات..لا شرعية لاي احد لم ينتخبه الشعب ..
    تاكد يا اخي لن تقوم للبعثيين قائمةتاني في العراق..والاستفتاء قادم والانتخابات قادمة لنري ناس مثني حارث الضاري والغلام المعجزة مقتدي الصدر ماذا سيحصدون
    ان الذي يراهن على الشعب لا يراهن عل الارهاب وطيور الظلام من امثال ابومصعب الزرقاوي وهو غير عراقي ..
    اذا كنت تظن وجوه القوم اللذين يجلسون في برلمان العراق اليوم جاءوا بالامريكيين...فان االاخوان المسلمين وفلول البعث جاءوا بطيور الظلام التي تفتك بالمواطنين يوميا وكل زول جاب شبهو ..ديل جابو الفدراليةوالديموقراطية وجماعتك جابو حركة طالبان واسال ناس الفلوجة اللذين عاشو جحيمها قبل ما تحررهم امريكا والقوات العراقية

    اما في امر السودان...اتفاقيةنيفشا ليس الحل الامثل ولكنها هو افضل حل ممكن..وخارطة طريق لديموقراطية حقيقية..وعندك انتخابات قادمة في السودان واستعد للانتخابات واذا كان البشير غير شرعي في نظرك فصدام غير شرعي ايضا لماذا لا تضع صورة البشير بدل صدام في بروافايلك..وانت تضع صورته..وصدام انتهي في حفرةوالبشير اثر ان يكون جزء من التحول الديموقراطي..واضحي انتقالي ..ذي دانيال ارب موي او جلويوس نايريري..من شمولية الي ديموقراطية.هذا ان التزم بتنفيذ الاتفاقية بحذافيرها سيختم حياته السياسيةبصورة جيدة والعبرة بالخواتم
    والواقعية السياسية هى التي تحتم علينا القبول بهذا الحل لانه مدعوم دوليا وكذلك العراق وفلسطين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 07:03 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    ونعود لحديث الفقاقيع التي تظهر في مسار العراق الجديد كلما حاولوا تخطي مرحلة..ظاهرة تذكرنى دائما بشخصية كوتار العجيبة في رواية الطاعون للبير كامو..كان كوتار المريب يثير الاشاعات بان الطاعون لم ينتهي..وعندما انتهى الطاعون ورفعت حالةالطواريء ورجع القضاء المدني اكتشف الراوي في الرواية بان كوتار كان قد ارتكب جريمةقتل قبل الطاعون..لذلك كان يخشى المحاكمة..وهذا بالضبط ما يفعله الغلام المعجزة مقتدي الصدر .زعيم فضائية الجزيرة ومطية الاخوان المسلمين وفلول البعث المطلوب في محكمة في النجف بسبب تسببه في مقتل العالم الجليل عبدالمجيد الخوئى..وهذا العالم الراحل من افضل علماء الشيعة وعيا فكرا ومواكبة ومستوعب تماما معنى العراق الجديد الديموقراطي الفدراليبين مقتدى الصدر..وولد نوح عليه السلام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-01-2005, 04:05 PM

حسين يوسف احمد
<aحسين يوسف احمد
تاريخ التسجيل: 08-17-2005
مجموع المشاركات: 4490

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    Quote: اما في امر السودان...اتفاقيةنيفشا ليس الحل الامثل ولكنها هو افضل حل ممكن..وخارطة طريق لديموقراطية حقيقية..وعندك انتخابات قادمة في السودان واستعد للانتخابات واذا كان البشير غير شرعي في نظرك فصدام غير شرعي ايضا لماذا لا تضع صورة البشير بدل صدام في بروافايلك..وانت تضع صورته..وصدام انتهي في حفرةوالبشير اثر ان يكون جزء من التحول الديموقراطي..واضحي انتقالي ..ذي دانيال ارب موي او جلويوس نايريري..من شمولية الي ديموقراطية.هذا ان التزم بتنفيذ الاتفاقية بحذافيرها سيختم حياته السياسيةبصورة جيدة والعبرة بالخواتم
    والواقعية السياسية هى التي تحتم علينا القبول بهذا الحل لانه مدعوم دوليا وكذلك العراق وفلسطين

    تمخض فكرك الديمقراطي فولد فأرا دكتاتوريا يا صديقي00 طالم تعتقد أن نيفاشا ليست هي الحل الأمثل فلماذا تستسلم لها وترضى بها00 أقولها لم بالفم المليان نيفاشا ليست الحل الأفضل فهذه الاتفاقية وضعت السودان أمام مستقبل غامض لا أحد يستطيع أن يتنبأ بمستجداته بما في ذلك الأطراف التي وقعت على الاتفاقية، هذه الاتفاقية ليست شراكة بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية، هذه الاتفاقية أمليت على الحركة كما أمليت على المؤتمر الوطني، بنود هذه الاتفاقية وغيرها كتبت ورسمت خارج السودان في مركز معروف للدراسات بأمريكا وفرضت على الطرفين وكل من يتتبع سير ما يسمى بالحوار والتفاوض … ألخ كان يلاحظ الوجود الأمريكي الكثيف والضغط الأمريكي المعلن والمعترف به من قبل مختلف الأطراف لتوقيع هذه الاتفاقية عبر الوكلاء الذين يسمونهم شركاء في دول الإيقاد وهم وكلاء الغرب في صناعة هذه الاتفاقية.
    طرفا الاتفاقية متناقضان تماماً سواء المؤتمر الوطني أو حركة قرنق ، وهذه الاتفاقية اتفاقية فض اشتباك أكثر من كونها اتفاقية تلاحم واتحاد في جبهة واحدة ، إن الشراكة تعني التوافق على الحد الأدنى من الرؤية للأشياء في واقعها الراهن وفي اتجاهاتها المستقبلية ، طرفان سياسيان يتوافقان على حد أدنى طوعاً يتفقان لمرحلة معينة إنهما يوحدان قواهما في إطار جبهة لمواجهة تحديات هذه المرحلة، وهذا مايحدث بين المؤتمر الوطني وبين الحركة الشعبية، والملاحظ أن كل طرف من الطرفين يتربص بالطرف الآخر، فهل يمكن أن يحدث تحالف بين أطراف تتربص ببعضها؟ لا يوجد قاسم مشترك بين المؤتمر الوطني وحركة قرنق سوى الانصياع لأوامر البيت الأبيض، وبما أن الأمر كذلك فكل الاحتمالات مفتوحة00
    عجيب أنت والله يا عادل أي انتخابات قادمة تريدني ان أستعد لها وبالأمس فقط أعلن البشير وسلفاكير تكوين أو (تعييييين) البرلمان؟ أبي انتخابات تتحدث عنها وحكومة الجبهة الاسلامية والحركة الشعبية ترفض لطلاب الجزيرة والأهلية قيام انتخابات الطلاب فيها؟؟ أي انتخابات تتحدث عنها واتحاد مزارعي الجزيرة المعين يوافق على أخطر قانون يخص المشروع؟ أي انتخابات هذه ونقابات الحامين والأطباء 000الخ يتم تعينها من قبل الحكومة؟ أي انتخابات ديمقراطية تتفاْل بها وهذا السيد ياسر عرمان دكتاتور السودان الجديد يصرح ب:
    عقد الناطقين الرسميين للمفوضية القومية للمراجعة الدستورية مؤتمراً صحفياً جاء فيه :

    أ‌- على لسان ياسر عرمان : أن هنالك اتجاه قوي داخل المفوضية ، بأن تكون مشروعية العمل السياسي والترشيح للانتخابات ، مستمدة من الاعتراف بالاتفاقية وبالدستور ، كأساس لممارسة العمل السياسي في البلاد . وأن أي جهة لا تعترف بالدستور ، وباتفاقية السلام يصعب عليها ممارسة النشاط السياسي .. وأن عدم الاعتراف بالاتفاقية والدستور يعني الرغبة في الرجوع للحرب ؟! .

    وأضاف : أن المفوضية ليست المحطة الأخيرة ، وهنالك محطات أخرى من ضمنها الحكومة القومية ، المفوضيات المختلفة ، وأكبر المحطات هي الانتخابات العامة والتداول السلمي للسلطة !! .

    ب‌-على لسان الدرديري محمد أحمد : أن القوى السياسية التي لا تعلن قبولها باتفاقية السلام وبالدستور ، لا يمكنها المشاركة في الانتخابات القادمة أو تسجيل حزب سياسي . وفي رده على سؤال حول إمكانية أن يجاز الدستور بواسطة الشعب ؟

    أجاب : هنالك نص واضح جداً في الاتفاقية يقول بأن تتم الاجازة بواسطة المجلس الوطني ، ومجلس الحركة ؟!

    وأضاف : أن هنالك مصدرين أساسيين لهذه المسودة ، هما دستور 1998 وإتفاقية السلام !!

    تعليق

    1- التصريحات أعلاه تكشف مجدداً أوهام التحول الديمقراطي الذي يمكن أن تفضي اليه الاتفاقية الثنائية ، وتؤكد الطبيعة والعقلية الشمولية المتأصلة في النظام وشركاؤه الجدد . كيف لا وحرية النشاط السياسي للأحزاب وحقها في خوض الانتخابات تتوقف على موافقتها على اتفاقيات ودستور المؤتمر والحركة الشعبية ؟! إنهما بذلك يلغيان الحق المشروع في الاختلاف عن رؤاهما .

    2- الحركة الشعبية والمؤتمر الوطني يمارسان بذلك وصاية على الشعب ويلغيان وجوده وإرادته . إذ ليس الشعب هو صاحب الحق في إجازة أو عدم إجازة الدستور بل مجلس الحركة ، والمجلس الوطني – وحتى هذين المجلسين لم يكن مسموحاً لهما سوى اجازة الاتفاقية أو وضع البصمة عليها .

    3- اعتبار دستور 1998 ، واتفاقية (السلام) هما مصادر تأسيس الدستور ، هذا الاعتبار يتجاهل تاريخ الفقه الدستوري ، وحق الآخر – غير الإنقاذ / والحركة – في صياغة دستور كل السودان والذي لا يتطابق بالضرورة مع فقه الإنقاذ أو الحركة الدستوري منفصلتان أو متحدتان .

    4- تصريحات النظام وشركاؤه الجدد ، تتعالى على وعي الحركة السياسية السودانية وتستخف به عندما تشير إلى (أن المفوضية ليست هي المحطة الأخيرة ، وأن هناك محطات أخرى من ضمنها الحكومة القومية ، المفوضيات المختلفة ، وأن أكبر المحطات هي الانتخابات العامة والتداول السلمي للسلطة ) !! .

    وتعليقنا هنا لا يهتم كثيراً بموضوع المشاركة أو عدم المشاركة في الحكومة القومية أو المفوضيات المختلفة أو الانتخابات العامة ، ليس لأن تلك الموضوعات قد حسمتها تصريحات ممثلي الشراكة الجديدة التي جعلتها وقفاً على المؤيدين للاتفاقية والدستور فقط ، بل ولأن بعض القوى - -حزب البعث العربي الاشتراكي مثلاً – لم تكن يوماً ممن يقفون على رصيف محطات الإنقاذ بل وحدد موقفه بوضوح من مسألة المشاركة في دستور أو حكومة الوحدة الوطنية بتوفر الحريات العامة وفي مقدمتها حرية العمل السياسي وإلغاء حالة الطوارئ والقوانين المقيدة للحريات وإطلاق سراح المعتقلين وحرية الحركة النقابية والصحافة ..الخ وبخروج القوات متعددة الجنسيات التي تنتشر كالسرطان في أرض السودان بمسميات مراقبة وقف إطلاق النار وغيرها - كما أكد البعث استحالة مشاركته في إعداد دستور مفصل على قياسات اتفاقات الحركة / الإنقاذ – لكن الذي يستدعي التعليق هو ( محطة ) التداول السلمي للسلطة .. ذلك أن التداول السلمي للسلطة والاحتكام إلى قواعد الممارسة الديمقراطية ونبذ العنف أو التنكر لتقاليد الممارسة الديمقراطية هو المفهوم الذي ظلت تناضل من أجله القوى القوى الديمقراطية وتحدده إرادة شعب السودان بمختلف أحزابه ومنظماته الأهلية وليس فرمانات أو قرارات الحركة والمؤتمر الوطني فحسب .. إنه برنامج تناضل تحت راياته كل القوى الوطنية والديمقراطية معاً كل حسب إيمانه واستعداده وعطائه وليس وقفاً على رؤى او إجراءات أو قوانين الشركاء الجدد لأنه خيار هذه القوى الديمقراطية كنقيض لخيار قوى التصعيد والتصعيد المضاد – خصوم الأمس / شركاء الساعة .

    5- إن مشروعية العمل السياسي ليست منحة نظام الشراكة الجديد للحركة السياسية في قطرنا . ولا يستطيع الشركاء الجدد حجب تلك المشروعية .. نعم باستطاعتهما ممارسة مختلف أنواع القمع والعسف اضافة الى ماهو قائم بحق المعارضين ، ولكن يستحيل عليهما أن يجتثوها أو أن يوقفوا مسيرة قوى الديمقراطية ، والأشرف للنظام الجديد أن يكشر أنيابه في وجه من فتح أمامهم الباب لاستباحة حرمة التراب الوطني بمختلف قواتهم ومنظماتهم وأجهزتهم التي تتمادى يومياً في الانتقاص من السيادة الوطنية لشعب السودان .

    إن مشروعية العمل السياسي لا ترتبط برضاء أو عدم رضاء الشركاء الجدد بقدر ما ترتبط بقدرة الفعاليات السياسية المختلفة على التعبير عن معاناة جماهير شعبنا وحضورها الفاعل وسط هذه الجماهير وعبقريتها في صياغة البرنامج البديل للأزمة الوطنية الشاملة التي يعاني منها شعبنا ، وذلك بالاعتماد على الشعب وحده صاحب المصلحة والارادة في التغيير .

    6- أما الحديث بأن العودة الى الحرب هي بديل عدم الموافقة على الاتفاقية ، فهو حديث مردود ويعبر عن هشاشة الاتفاق نفسه ودليل على أنها ليست اتفاقات سلام شاملة وعادلة ونهائية وأنها لا تعدو كونها هدنة مؤقتة تطول أو تقصر عن سنوات الانتقال الست .

    شعبنا وقواه السياسية التي لم تشارك في صياغة أو ابرام الاتفاقية يمتلك الارادة والحق في أن يرفض الاتفاقات أو يقبلها . ورفضه للاتفاقات بكل ما ترتب عليها من انتهاك للاستقلال والسيادة الوطنية ، وبكل ما تنذر به من احتمالات تفتيت السودان ليس شمالاً وجنوباً فقط بل شرقاً وغرباً ، لم يكن يوماً مسؤولاً عن اشعال الحرب أو تصعيدها وليس له مصلحة فيها ، إنما ترتبط مصالحه بالسلام الشامل والعادل والدائم .. المطلوب من الذين يستبطنون العودة إلى الحرب ليس الكف عن محاولات التجريم المسبق للآخر الرافض للاتفاقات فحسب ، بل التعلم من تجربتهما السابقة ونهج الاقتتال الذي أوصلهما الى الطريق المسدود ، وأن حل مشكلة الجنوب لن يكون إلا سلمياً ديمقراطياً . ومسؤولية طرفي الاتفاقية في تصعيد الحرب على الأقل للفترة الممتدة من عام 1989 لن تمحوها من ذاكرة شعبنا تلك المحاولات التجريمية المستبطنة العودة الى الحرب .

    7- المسؤولية الوطنية التي كان مخاضها الأحزاب الوطنية تفرض على مولودها هزيمة محاولات وأدها ببناء جبهة معارضة وطنية ديمقراطية سلمية وحدوية تتصدى لمهمة تطهير الوطن من دنس قوات الأجنبي التي تجحفلت مع إملاءات الاتفاقية ، كما تضطلع بمسئولية المحافظة على وحدة القطر شعباً وأرضاً على قاعدة نظام ديمقراطي تعددي قادر على إحداث تنمية اقتصادية وإجتماعية مستقلة شاملة ومتوازنة جهوياً وإجتماعياً تنهض بانسان الوطن وموارده وتفجر طاقاته وابداعاته الخلاقة في البناء بما يحقق السلام والأمن السياسي والاقتصادي والاجتماعي .
    سلام على ديمقراطيتكم هذه صديقي عادل000
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 07:09 AM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: حسين يوسف احمد)

    الاخ حسين يوسف احمد
    مرحبا اخى الكريم .الشكر لك والتحية موجهة ايضا لكل اصدقائك من العراقيين الذين يتابعون هذا الحوار . واعدك بالعودة للمساهمة فى هذا الحوار . ونسأل الله ان لا يضعنا فى معية العملاء الخائبون سواء كان ذلك من العراقيين او من السودانيين .
    ربما اختلف معك حول شخصية الرئيس صدام حسين , ولكن لا استطيع ان اتجاهل محاسن هذا الرجل ايضا . فلك كل الحق ان تحبه برؤيتك وا تضع صورته فى بروفايلك فهى لا تنتقص منك شيئا.وقد بداء الغراقيون انفسهم فى رفعها من جديد.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 07:47 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    العزيز الطاهر
    تحية طيبة
    هذا المنبر ديموقراطي فيه الراي والراي الاخر والديموقراطية طعام ذي غصة..كما هي وعي وسلوك
    اذا كان الاخ حسين محمد يوسف عراقي الجنسية..فاني اعتذر له عن نقدى للصورة وكنت اعتقد انه سوداني حتى هذه اللحظة..وهذه فرصة له ليقرا اشياء لا تعجبه هنا ووجهة نظر سوادنيين من نوع اخر.. لان الحق اولي ان يتبع
    اما كلامك


    Quote: . ونسأل الله ان لا يضعنا فى معية العملاء الخائبون سواء كان ذلك من العراقيين او من السودانيين

    هذه من ادبيات النظام العالمي لقديم...الان الراي والراي الاخر...وليس من الضرورةان اتبني وجهة نظركم حتى لا اكون عميل او خائب ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 07:54 AM

Lim Donato Lim


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    ان العراق حالة لا يمكن ان نقارنها بالسودان فى الحالة السياسية
    خاصة
    اخى عادل امين
    لعدة اسباب اورد منها امثلة :-
    التركيبة الاجتماعية
    المرجعية السياسية فى الحكم
    العقلية التى يدير الشأن العراقى الآن
    المصالح التى تلعب الدور ((((البترول ومخزوناته))))

    الطبيعة الدميوغرافية للشعب العراقى والعراق

    توجد بعض اوجه الشبه من نواحى اخرى :- مثال
    الاختلافات الاثنية والدينية والطائفية
    صراع المصالح
    البعد الدينى فى الخطاب السياسى
    الضغوط من القوى العظمى للسلطة الحاكمة والمسيرة للبلد

    والكثير
    لك منى كل الود والتحايا
    لطرقك هذا الباب
    واتمنى للشعب العراقى الامان والاستقرار
    واؤيد النص الذى يحرم منتسبى حزب البعث من المشاركة فى المناصب السياسية والاجتماعية العامة او الخاصة

    ذلك لانهم جزء من منظومة القتلة والمتامريين على المواطن المسكين
    والساكت على الحق شيطان اخرس

    الامنيات الطيبة والعطرة لك
    ابو امين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-30-2005, 11:36 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: Lim Donato Lim)

    الاخ العزيز ليم دانتو
    تحية طيبة
    هناك تماثل عبر التاريخ بين البلدين....والتماثل هو اشتراك شيئين في العديد من الصفات..ولكن عنوان البوست رؤية المثقفين والنخب العربية للبلدين في والوقت الراهن...واعطيك نموذج مصغر...من كلمة عبدالباري عطوان في صحيفة القدس العربي الاخيرة((الاكراد يريدون تثبيت مكسب الحكم الذاتي الذي حققوه بمساعدة امريكا والدول الغربية على مدى الخمس عشرة سنة الماضية، وفرضوه كأمر واقع في الدستور الجديد باعتبارهم القوة المنتصرة المتحالفة مع القوة الغازية، وبعد النجاح في هذا الصدد، أي تشريع الحكم الذاتي بالنص الدستوري، ستبدأ الخطوة الثانية بالعمل علي توسيعه بحيث يشمل كركوك، حيث احتياطات النفط الهائلة، وبعد ضم كركوك يتم الانتقال الى المرحلة او الخطوة الثالثة وهي الاستقلال.
    الاحزاب والجماعات الشيعية الطائفية، وبعد ان تحول الدكتور احمد الجلبي الى منظرها وفيلسوفها الطائفي، تريد الغاء المركزية العراقية كمقدمة لالغاء علمانيتها، واقامة حكم ذاتي شيعي في الجنوب، تماماً مثل الكردي في الشمال، وحكم جون قرنق في جنوب السودان، حيث الثروة النفطية الهائلة. وبعد ان يحقق الانفصال في اطار الفدرالية، وتتعزز السيطرة علي معظم الثروات النفطية يتم توسيع الكيان الجديد، ربما جنوباً نحو الكويت))) انتهى كلام عبدالباري عطوان والامر متروك لك للشماركة في هذا منتدي القدس العربي لتوضيح الامر للعزيز عطوان

    http://www.alquds.co.uk/forum/kforum.exe?sess=267600404...y&sort=threadmessage


    ونظرة العرب للجنوبيين/السودان...الاكراد/العراق...وتابع بنفسك فضائية الجزيرة والمستقلة والتشويه والخطاب المغرض وينعتوهم للاسف بانهم عملا لاسرائيل وليسو اصحاب قضية
    واقرا كل البوستات اعاه واللنكس ايضا لتاخذ تصور حقيقي عن الهدف الذى من اجله فتحنا هذا البوست...تصحيح هذه الرؤية ذات المنطلقات الايدولجية الضيقة...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-01-2005, 08:55 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: Lim Donato Lim)

    Quote: واؤيد النص الذى يحرم منتسبى حزب البعث من المشاركة فى المناصب السياسية والاجتماعية العامة او الخاصة

    لكن الديمقراطية عندك ياLim Donato Lim
    اوع نكون دا الموعودين بيهو فى السودان ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-12-2005, 02:58 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    Quote: لكن الديمقراطية عندك ياLim Donato Lim
    اوع نكون دا الموعودين بيهو فى السودان ؟


    الاخ العزيز الطاهر
    بالتاكيد يجب حظر البعث في العراق..لان نتائجه الوخيمة ماثلة الان في العراق..والنازية محظورة في المانيا وهذا لا يقلل من ديموقراطية المانيا
    ام بعثيين السودان..والشيوعيين والكيزان...دي ايدولجيات ماتت سريريا ولا تحتاج لي حظر او قمع فقط منابر حرة مثل هذا المنبر ليتجاوزها الشعب السوداني
    لان يا اخوى المرحلة القادمة في المنطقة هي الانتخابات الحرة المباشرة ..وانتو في سنة 1987 ما كسبتو فما جدوى احزاب لا وجود لها غير في الصحف..ولابد من احترام خيارات الشعوب

    وتاكد السودان الجديد لا يحظر انسان كل يعرض بضاعتو وفقا للمنابرالحرة والحشاش يملا شبكتو...وان غدا لناظره قريب
    وانا سعيد جدا ان يتعاطف مواطن سوداني من جنوب السودان مع الشعب العراقي والعراق الجديد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-31-2005, 02:53 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-31-2005, 02:56 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-03-2005, 06:59 PM

altahir_2
<aaltahir_2
تاريخ التسجيل: 11-17-2002
مجموع المشاركات: 3949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الشرق الاوسط . طبعا يا صديقى عادل امين الآن انت تعرف إنتمائها وتوجهها ادعوك لقراءة
    هذا المقال بهدؤ وروية وبعقل مفتوح


    السخرية.. من الذات



    واشنطن: محمد علي صالح
    رد الفعل النفسي الهستيرى للاميركيين بعد هجمات 11 سبتمبر (ايلول) الذي عكس شعورا هائلا بالخوف وضياع المناعة الأمنية التي كان الاميركيون، حكومة وشعبا، يتصورون انهم يتمتعون بها، ربما غطى على رد فعل آخر على الهجمات وهو.. السخرية منها ومن أعضاء الادارة الاميركية والاجهزة الأمنية التي وضح بعد نحو عام من التحقيقات المتواصلة انها تجاهلت الكثير من الوثائق والادلة على ان هناك هجوما يعد له تنظيم «القاعدة» باستخدام طائرات. وطبقا لدراسة «مركز الإعلام والعلاقات العامة» بواشنطن فقد زاد حجم الفكاهة في البرامج التلفزيونية الليلية وفي الشارع الأميركي بنسبة 38 % مقارنة بما قبل الهجمات مباشرة.
    وقال بيل اليس، استاذ اللغة الانجليزية والتراث الاميركي في جامعة «بنسلفانيا ستيت» لـ«الشرق الاوسط» ان هجمات سبتمبر، مثل اي حدث كبير، تسببت في ردود فعل من نوعين. اولا، من المؤسسات السياسية والدينية والاقتصادية والعسكرية، التي اصدرت بيانات، واتخذت اجراءات، ونظمت اجتماعات ومواكب. وثانيا، من الافراد الذين يحزنون، او لا يبالون، او يتندورن، حسب قربهم النفسي والجغرافي من مكان الهجوم. وقال إن تاريخ العادات والتقاليد في اميركا، وخارج اميركا، يكشف اهمية الفكاهة كنوع من رد الفعل على الكوارث الطبيعية او التي من فعل البشر. وقال ان الهجمات، لأنها كانت «اكبر هجوم علينا في تاريخنا»، اجّلت ظهور الفكاهة وحس السخرية لبعض الوقت «"لكنها كان لا بد ان تظهر، آجلا او عاجلا». وانتقد قنوات التلفزيون والصحف الاميركية لأنها ركزت على الجانب الوطني، مثل رفع الاعلام وكراهية «الاعداء»، ولأنها وصفت كل من يتندر على الهجوم بانه «خائن». ومع ذلك ظهرت رسومات كارتون تتندر من الهجمات من اشهرها ما نشر في صحيفة «ديترويت نيوز» بريشة لاري رايت حول مكافأة القبض على بن لادن وفيها يظهر ايمن الظواهري (يقرأ جريدة) ويقول: «هل تعلم يا اسامة ان الاميركيين سيضاعفون جائزة 25 مليون دولار التي رصدوها لمن يدل عليك ؟ هل هذه علامة على انك ستقبض؟» رد بن لادن: «لا. هذه علامة على انخفاض قيمة الدولار». وأيضا الكاريكاتور الذي نشر في صحيفة «انديانابوليس ستار» بريشة غاري فارفيل، وفيه يظهر كبار المسؤولين الاميركيين وهم يوجهون اللوم على بعضهم البعض بشأن المسؤولية عن الهجمات بدون ان يعترف طرف بتحمل المسؤولية او تظهر الحقيقة. وكانت القنوات التلفزيونية قد منعت النكات عن الهجوم، وأوقفت قناة «اي بي سي» برنامج الممثل الفكاهي بيل مايار لأنه القى نكتة عن شجاعة الطيارين الاميركيين الذين بدأوا قصف افغانستان «من الجو»، بالمقارنة مع شجاعة الارهابيين «الذين قتلوا انفسهم داخل الطائرات». والقت الممثلة الفكاهية جين رفرز نكتة عن التعويضات التي اقترحت لعائلات ضحايا هجوم 11 سبتمبر. وسألت «ماذا سيحدث اذا نالت عائلة خمسة ملايين دولار، ثم ظهر الزوج، لأنه لم يكن في مركز التجارة الدولي، ولكنه كان يغامر في ريو دي جانيرو؟»، لكن الممثلة القت النكتة في لندن، ولهذا حذرت بأنها ستواجه مشاكل اذا القتها عندما تعود الى اميركا.

    وأشارت مجلة «نيو فولكلور جورنال» الاميركية الى وثائق جمعت تندر الاميركيين على احداث كبيرة مثل هجوم اليابانيين على الاسطول الاميركي في «بيرل هاربور» عام 1942، واغتيال الرئيس جون كنيدي في 1963، وهجوم الفلسطينيين على السفينة الايطالية «اكيلي لورو» في 1985، وانفجار مكوك الفضاء «تشالنجر» في 1986، وانفجار طائرة «بان آم» فوق اسكوتلندا في 1988.

    وقال د. اليس إن تندر رسامي الكاريكاتير على هجوم 11 سبتمبر تأخر، ايضا، بسبب ما اسماه «الكارثة الاعلامية»، اي تركيز التلفزيونات والصحف على كل جوانب الكارثة المحزنة، وعلى استمرار الحزن، وانتقاد كل من عارض ذلك. ورسم الكاريكاتيريون، بعد الهجوم مباشرة، رسومات وطنية، مثل تمثال الحرية يبكي، او النسر الاميركي يبكي. ورسموا رسومات انتقامية، مثل طائرات عسكرية اميركية تتجه نحو افغانستان وهي تزأر. وركزوا، في رسوماتهم عن الهجوم، ليس على الضحايا، ولكن على المسؤولين عن الهجوم، خاصة لأن انصار الرئيس بوش اتهموا الرئيس بيل كلينتون بالتقصير في ضرب معسكرات بن لادن في افغانستان عندما كان رئيسا. ووجد الرسامون حقلا خصبا للضحك على من يتحمل المسؤولية، وزاد الضحك، في وقت لاحق، عندما اصدرت لجنة التحقيق في الهجوم تقريرها، بدون الاشارة الى اسماء معينة تتحمل المسؤولية.

    وكما سخر الاميركيون من الهجمات، اكدت السنوات الاربع الماضية ان الاميركيين تغيروا بسببها. فمثلا بعد الهجمات اقبل الاميركيون اقبالا كبيرا على فيلم «باتمان» (الرجل الوطواط) الاخير. وملخص قصته ان بطله «بروس» وقع، فجأة، الى قاع بئر تسكنه وطاويط، وكسر ذراعه، وخرج من البئر ليرى شخصا مجهولا يقتل والديه امام عينيه. صمم على الانتقام، وتعلم فن القضاء على العدو، وأصبح هدفه نشر الخير، والقضاء على الشر. لا تربط الفيلم صلة بهجوم 11 سبتمبر، لكن يعتقد ان من اسباب اقبال الاميركيين عليه هو انه يصور مزاجهم بعد الهجوم: خوف، وغضب، وانتقام.

    وكانت «مؤسسة هاريس» قد اجرت، قبل هجوم 11 سبتمبر بسنتين، استفتاء عن «ماذا يخيفك اكثر من اي شيء آخر في حياتك اليومية؟». وقالت نسبة الثلث انها تخاف من الجرائم، وقالت نسبة الثلث الثاني انها تخاف سقوط الطائرات او اصطدام السيارات. وقال الباقون انهم يخافون الافاعي والعناكب والحشرات المؤذية، والوحدة، وأرذل العمر، والموت.

    لكن هجوم 11 سبتمبر غيَّر ذلك، وجعل الارهاب على قائمة مخاوف الاميركيين. وأوضح استفتاء مؤسسة «هاريس» بعد الهجوم ان قرابة نصف الاميركيين قالوا انهم لا يحسون بالامان، رغم ان اكثر من النصف قالوا انهم يحسون بالامان. واعترفت الاغلبية بأن «الهجوم غير مقياس الأمن الشخصي». وقالت نسبة الثلث انها تخاف من هجوم ارهابي في الاماكن العامة (قلت هذه النسبة أخيرا عما كانت عليه بعد الهجوم مباشرة). وقال اقل من النصف ان هجمات مثل هجوم 11 سبتمبر ستصبح جزءا من الحياة الاميركية، لكن الاغلبية قالت انها لا تتوقع ذلك. ومع ذلك ما زال عدد من الاميركيين يشعر بعدم الراحة اذا اضطرته الظروف الى العمل في نيويورك او واشنطن، او اضطر الى السكن او العمل فى احد الابراج العملاقة. وقبل ثلاثة شهور، لاحظ مراسل لقناة تلفزيون «ان بي سي» كان يغطي محاكمة المغني الاميركي مايكل جاكسون (بتهمة الاعتداء الجنسي على اطفال، قبل ان تبرئه المحكمة)، ان هجوم 11 سبتمبر كان سببا رئيسيا في اقبال الاميركيين على متابعة المحاكمة. وقال ان الهجوم «جعل الاميركيين يميلون نحو برامج الترفيه في التلفزيون، ويتحاشون البرامج الاخبارية الجادة، ربما هروبا من اخبار القتل والدمار والحرب». ايضا ادت الهجمات الى زيادة الروابط العائلية لأن كثيرا من الاميركيين «احس بأن الموت يمكن ان يأتي فجأة». وعلت الروح الوطنية برفع اعلام اميركية، ووضع ملصقات وطنية على السيارات. كما ازداد الاهتمام بالعالم الخارجي، وخاصة اخبار وثقافات الشرق الاوسط، وخاصة بعد حرب افغانستان وحرب العراق.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

09-12-2005, 02:22 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: altahir_2)

    الاخ الطاهر
    تحية طيبة
    يا اخوى حكاية نسخ لصق ده ما بنفع..من الافضل ان تستعمل وعيك الذاتي في تقييم الامور..الدولة القادمة في العراق والسودان هي الدولة الفدرالية الديموقراطية وهي دولة مدنية غير قائمة علي التمييز العرقي او الدينى ..وننصحك بقراءة مروج الذهب للمسعودي عشان تعرف ليه نحن بنقارن دئما بين العراق والسودان..ويا اخوى الطاهر لكل بضاعة شراي وسوق ذى ما بقولو السعوديين..وناس اليعث اللذين تستمع بتنظيرهم الفارغ وتنقله لنا هناكسدت بضاعتهم في العراق ولن يقوم ليهم قوز اخدر تاني في العراق..واذا استمريتو انتو بعثيين السودان في نفس المنوال حتلقوا نفس المصير واصلا لا وزن شعبي لكم هذه من ناحية الكم والانتخابات الحرة..ومن الافضل ان تكسبو الشعب العراقي(8مليون ناخب) هم الارضية التي تركز عليها حكومة العراق الجديد وهي اكثر شرعية من كل الانظمة العربية في المنطقة الان... بدل السير في هذا النفق المسدود

    بعدين نحن ليبراليين احرار والزمن ليبرالي ومعلوماتي ومدينتنا الفاضلة لم تاتي بعد عشان كده ما بنكون مازومين نفسيا كما تتصور وانت تري مدينتك الفاجرة تتداعي في العراق..بل ان عدواة اهل السودان القديم والعراق القديم لنا اكبر دليل باننا اصحاء جدا..لانهم مستكبرين ويكرهون الحق لذلك يكرهون رجاله وقد فصل القران في امر المستكبرين حتى فى ابتزالهم المتناهي في الاساءة للانبياء وقالو(يا شعيب لا نفقه كثيرا مما تقول)...وانت اسال نفسك ماذا كان يقول لهم شعيب عليه السلام..حفظك الله وابعدك من المستكبرين في هذا المنبر الحر وفي العراق القديم...ونحن قاعدييييييييييين..لدعم العراق/السودان الجديد....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-28-2005, 06:54 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    جيناكم يا حبايبنا
    بعد غربة وشوق
    نغالب في ويغالبنا

    **********
    وطبعا حبايبي من ابناء السنة العرب سمعو الكلام ونظمو مرجعيتهم خلف عدنان الدليمي..ودخلو الانتخابات بكثافة..وان دخول السنة العرب في الانتخابات بهذه الكثافة يدل على انهم يفضلون الخيار السياسي..واكبر دليل لهذا الخيار العدد الكبير الذى دعم قائمتهم..
    فقط بقي حديث المرجفين وتزوير الانتخابات في بغداد..وبغداد بالذات وهذا مرده اسباب نفسية..لان الشيعة فازو في الجنوب والاكراد في الشمال وهم فازوا في الغرب والشرق . واستعصت بغداد علي الجميع . ومن متابعاتنا للانتخابات العراقية الجديدة بكل مراحلها..ان الشيعة فعلا اكثر من السنة العرب وليس كما يتوهم ابناء السنة في العراق وان النظام المحسوب عليهم فقط سيطر علي الثروة والسلطة بقوةالسلاح والدعم الامريكي في النظام العالمي القديم شان ه شان انظمة الطاووس العربية ..وكا قلنا مرارا ان الانتخابات وقائمة التمثيل النسبي هي التي تضع كل جهة او حزب او كيان في حجمه الطبيعي..ولا شرعية دستورية لاحد لم ياتي به الشعب
    واعتقد ان مكونات المجتمع العراقي الكبرى الثلاث والاقليات العديدة كالاتي
    1- الشيعة العرب يشكلون 40% من ابناء العراق
    2- العرب السنة 30% من ابناء العراق
    3_ الاكراد 20% من ابناء العراق
    4-الاقليات الاخرى 10% من مكونات الشعب العراقي
    لذلك بدل من ان يزايد المرجفين المحسوبين من الطرفين السنة او الشيعة علي نتائج الانتخابات في العراق وكلاهما عرب..حكومة الوحدة الوطنية ذات المشروع المحدد(الاعمار وتنمية الارض والانسان ونشر ثقافة المجتمع المدني ونبذ العنف والعنف المضاد هي واجب المرحلة )..والاربعة سنوات تمر اسرع من لمح البصر ..والعراق دخل مرحلة الحكم المتجدد والسلطة تكليف وليس تشريف...والحديث ذو شجون
    وتحية خاصة للاكراد وسياسينهم الافذاذ ميزان العدل في العراق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-29-2005, 02:33 AM

othman mohmmadien
<aothman mohmmadien
تاريخ التسجيل: 12-13-2002
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    ‎من مفارقات هذا العصر المثيرة للجدل ـ ولا أتحدث عن العصور السابقة ـ أن القوميات الكبيرة، في بلدان العالم الثالث خصوصاً، لم تستطع، في كل عهود ما بعد الاستقلال، أن تتعامل بشكل صحيح مع الأقليات القومية في بلدانها. ولم تسعَ إلى ذلك. ولم تبذل أي جهد. بل هي سلكت طريقاً آخر، هو الطريق ذاته الذي سلكته الدول الاستعمارية في تعاملها مع تلك القوميات الكبيرة بالذات، ومنها قوميتنا العربية بالتحديد، خلال عقود طويلة في حالات معينة وخلال قرون عديدة في حالات أخرى. واستمرت حكومات هذه البلدان في العهود المختلفة، على امتداد نصف قرن ونيف، في ممارسة أنواع شتى من القمع والقهر والإذلال للأقليات القومية، بما في ذلك باللجوء إلى ما يشبه الإبادة الجماعية بواسطة الأسلحة المحرمة دولياً كالأسلحة الجرثومية وسواها. ومثال مدينة حلبجة في كردستان العراق هو النموذج الحي الصارخ على تلك الهمجية.

    ‎المنطق الذي استندت إليه الحكومات المتعاقبة في هذه البلدان، من أقاصي القارة السوداء إلى أقاصي الشرق الآسيوي، مروراً ببلداننا العربية، إزاء الأقليات القومية، هو اعتبار أن مجرد الاعتراف لهذه القوميات بحقوقها والسماح لها بممارسة تلك الحقوق، سيقودها إلى الانفصال عن الدولة الأم. ويشكل ذلك، بنظر تلك الحكومات، تهديداً للوحدة الوطنية. فهو إذن، بهذا المعنى، الخيانة بعينها، التي يستحق مرتكبها العقاب في أقصى درجاته، بما في ذلك بالإبادة الجماعية أو ما يشبهها ويصل إلى حدودها. وفي هذا الموقف بالذات من قبل تلك البلدان وقياداتها تعبير فظ عن التنكر لمبدأ أساسي قديم هو الحق المقدَّس للشعوب وللقوميات في تقرير مصيرها.

    ‎لو إستمرت مثل هذه السياسات لن يبقى على الأرض من سكان مواطنيها ديارا وأعتقد أنه حان االوقت لنلتفت لغيرنا ونعترف بهم ونعيش فس سلام ولا عودة لصدام القمئ ولا عودة للجهالة وليهنأ وطننا السودان بديمقراطية وفيدرالية

    (عدل بواسطة othman mohmmadien on 12-29-2005, 02:35 AM)
    (عدل بواسطة othman mohmmadien on 12-29-2005, 02:38 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-30-2005, 08:32 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: othman mohmmadien)

    الاخ العزيز عثمان محمدين
    تحية طيبة

    Quote: ‎‎‎لو إستمرت مثل هذه السياسات لن يبقى على الأرض من سكان مواطنيها ديارا وأعتقد أنه حان االوقت لنلتفت لغيرنا ونعترف بهم ونعيش فس سلام ولا عودة لصدام القمئ ولا عودة للجهالة وليهنأ وطننا السودان بديمقراطية وفيدرالية



    وحتى نصل لهذا الهدف المنشود يجب انه نعرف ليس السودان والعراق فقط بل كل المنطقة ومشاريعها الايدولجية من المحيط لي المحيط وصلت مرحلة الموت السريرى والمستقبل للدولة المدنية القائمة علي المواطنة..ولابد من نشر هذه الثقافة من الان حتى نحصل علي اوطان ديموقراطية فدرالية باقل خسائر...ويجب ان يكون وعي الانسان وموقفه ثابت مع العراق/السودان الجديد
    حيث الماضى مليء بالاخطاء والحاضر مضطرب ومشوش ...فقط اضحى الرهان علي المستقبل
    ونشكرك كاول زائر في موسم 2006....وحتما سنلتقي في سباق المسافات الطويلة ان كنت تمجد الحرية والانسان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

01-11-2006, 08:33 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    طبعا بعد الانتخابات العراقية الاخيرة والتي وضعت كل فئة في حجمها الطبيعي استمرت ابواق العربان في انتقاص هذا الاستحقاق الشعبي المنقطع النظير واثبت ابناء السنة انهم يريدون الخيار السياسي...وطبعا رجعت حليمة لعادتها القديمة..وبدا الاسلاميين(دكتور جيكل) من جماعة طارق (الحزب الاسلامي)..بلوحون بالعودة الى مستر هايد مرة اخرى

    سيظل هذا الخطاب العروبي /اسلامي المازوم لا يجد ابدا تفسير علمي للتحولات الحاضرة والقادمة في المنطقة وخارطة الطريق في العراق وفلسطين والسودان..وهذا الخطاب الانكفائي الذى يفسر ما يحدث في العراق بانه حرب بين الكفر والاسلام..اعجز ما يكون على اعادة انتاج نفسه او تسويقه ديموقراطيا في المنطقة ف5ي زمن ثروة المعلومات...وكما قلنا ونقول دئما ان الايدولجية تخطاها العصر والمغرب والعشا...وهي تمر هذه الايام في اخر مراحل موتها السريري

    لقد دخل العراق المرحلة الاخيرة للتحول الديموقراطي..وفشلت كل قراءت واستقرءات العربان في فضائياتهم الكئيبة...وانتهت خلافة طالبان المازومة في مناطق السنة وكل البعث السفليين والاخونجية الذين تمترسوا خلف كائن خرافي يسمى ابو مصعب الزرقاوي الذى لا مشروع ولا هدف له...وهذه نكسة حضارية وعجز عن استعمال ادوات الحضارة مريع...

    اما في السودان لضعف اعلام لحركةالشعبية..وثقافة التغييب لازال المرجفون في المدنية من قوى السودان القديم والانتهازيين في الحزب الحاكم يشوشون ويلتفون حول الاتفاقية الدولية ..دون ادني احساس بالمسؤلية او الورع...وهم يمارسون جبلة السودان القديم(الفجور في الخصومة)...وهي الخصلة الثانية من خصال النفاق...والادهى والامر تجد ان جل المنظرين في الساحة السودانية وقراءتهم المغلوطة للواقع الاقليمي والدولي..في الشان العراقي هم نفسهم العاجزين عن قراءة الواقع السياسي للسودان الجديد..وهذا نجم من اسقاط وعيهم القديم علي هذه المرحلة ..التي كان امريكي هواها...ولا زلنا معكم في سباق المسافات الطويلة.. ومش قلنا ليكم افصلو العلم عن السياسة..التي تمارسوها كترف برجوازي بغيض ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

01-12-2006, 02:38 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    بالامس فقط شاهدت في فضائية المستقلة..برنامج عن الجيش العراقي..وادون هذه الملاحظات
    1- لم يكن هناك جيشا حقيقيا يقوم بمهمة الدفاع عن الوطن والوطن هو الشعب
    2- كان جيش صدام عبر عن ا جيش عقائدي..وايضا نظام صدام كان طائفي ولم تاتي امريكا بالطائفيةمعها من امريكا
    1- كان الضباط الكبار من السنة ومن مدينة الموصل تحديدا بينما الجنود من الشيعة والاكراد والاقليات الاخرى..ولم ينوه لذلك الضيف الكريم..صاحب الاحصائية العجيبة
    2- حل الجيش العراقي كان ضرورة كما قال بريمر..لان الشعب العراقي كان يعاني من ازمة ثقة ضد امريكا بعد ان جربها في اللانتفاضة الاولي((وهذا القمع والوحشي ضد المواطنين قام به الجيش العراقي ان ذاك))..الشيء الذى جعل الشعب لعراقي يلتزم الحياد الايجابي ويسهل عملية اسقط النظام بسرعة بما في ذلك وزير الدفاع هاشم الموصلي
    3- كان يمكن اعادة استيعاب اصحاب الملفات النظيفة مرة اخري وباسرع وقت..ولكن حسابات امريكا في نشر الديموقراطية في منطقة شعوبها مغيبة ومحاطة بانظمة لا تريد ان تمتد لها الديموقراطية..فاقمت الوضع الذى ترك فجوة تسلل منها طيور الظلام من كل حدب وصوب ويفسدون المشهد السياسي في العراق الجديد مدعومين بالخطاب المازوم العروبي الاسلامي

    ونضيف ايضا في عنصرية وطائفية نظام صدام حسين
    1- ان معظم الفرص للدراسات العليا كانت تمنح لابناء مدينتين فقط هما راوة وعانة وهما مدنيتين سنيتين..وانتشرت نكتة في العراق عن الوزارة ذات الاختصاص واسموها وزارة البحث الراوي والتعليم العاني..وتابعو الاسماء التي تكون في ضيافة الفضائيات فلان العاني

    عموما الجيوش في المنطقة العربية..هي ادوات قمع في الداخل وليس ادوات ردع في الخارج ...وتعمل على تثبيت الانظمة وغير مؤهلة ديموقراطيا لحماية الشعب والدستور وقد جسد ذلك الشاعر الراحل امل دنقل حفيد زرقاء اليمامة ونقدمها استراحة لهذا البوست

    (ناسف لهذا العطل في الارسال) ونعدكم بالقصيدة في المرة القادمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

02-23-2006, 06:42 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    عودة مرة اخرى للمشهد العراقي وفقا لرؤية سياسية/اجتماعية بحتة وصاحب العقل يميز...هناك في العراق خارطة طريق الي دولة ديموقراطية فدرالية وليس دولة طائفية رجعية متخلفة...اذا كان الوعي في العراق وفي دول الجوار في مستوي الدولة الديموقراطيةالفدرالية لما مات مواطن عراقي واحد بعد سقوط الصنم... وان من يفسد ديموقراطية العراق الجديد هم البعثيين السوريين والسفليين السعوديين واصحاب ولاية الفقيه الايرانيين عبر اذنابهم داخل العراق...لقد نجحت امريكا في اسقط نظام صدام باقل خسائر وقد نجح الشعب العراقي في الانتخابات الاجرائية بمراحلها الثلاث..ولكن من فشل هم السياسيين وبنسب متفاوتة...الطائفية لم تاتي بها امريكا بل موجدة في العراق منذ معركة الجمل...والطوائف حقيقة ولكن الطائفيية السياسية مرض وقد شخصها المعري منذ الف عام عندما قال
    انما هذه المذاهب اسباب لجلب الدنيا للرؤساء
    كالذى يقوم بجمع الزنج في البصرة والقرمطي بالاحساء
    ********
    ان رجال الدين هم عبء علي العراق الجديد والاطباء ايضا*!!!! ولو اقتنع كل طبيب في العراق ان اعلي منصب دستوري له هو وزير صحة...وتركو الخبز لخبازينو لما وصلت الامور الى هذا الدرك.....ان اعراض التحول الديموقراطي في العراق اضحت اكثر ماساوية للفجوة الحضارية الكبيرة لمنطقة غارقة في الاستبداد منذ الاف السنين..والديموقراطية وعي وسلوك..وتحتاج الي ثقافة مجتمع مدني ...ادركها المعري قبل الف عام وعجز عنها مثقفاتية هذا القرن من العربان القحاح...تذكرو القرن العشرين كان قرن الايدولجيةوالقرن الحادي والعشرين قرن الديموقراطية و الدولة المدنية وعلم والمعلومات ...والحديث ذو شجون

    انظرو كم طبيب في كم حزب..يتصارعون وفقا لرؤاهم الحزبية والطائفية الضيقة والقلم مل بزيل بلم
    الديموقراطية الحقيقية مشوارا طويل ..حتي ياتي الناخب الوعي بالنائب الوعي..الذى يعتمد مواهبه الخاصة ولا يتكي علي عرق او دين في الدولة المدنية الحديثة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

03-19-2006, 05:39 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    لا زالت الديموقراطية تشق طريقها بصعوبة في العراق
    ولكن حتما ستنتصر الديموقراطية مع حركة الوعي الصاعد عبر اكثر من 12 فضائية عراقية وطنية
    1- الفيحاء
    2- العراقية
    3- الشرقية
    4- الديرة
    5- بلادي
    6- الفرات
    7- بغداد
    8- البغدادية
    9- صلاح الدين
    10-اشور
    11- عشتار
    12- السومرية
    *********
    ولازلنا نرزح نحن مع بوقنا الواحد ومعارضتنا العاجزة...والبركة في سودانيز اون لاين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

04-26-2006, 05:49 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخوة الكرام والاعداء حسين وطاهر
    تحية طيبة
    لازلنا معكم في سباق المسافات الطويلة

    بعد تشكيل الحكومة العراقية المنتخبة..هل هناك مساحات للزرقاويين وامثالهم من رجرجرة ودهماء النظام العربي/العراقي القديم فقط دعوه يقدم خطابه العنصري المازوم في فضائية القراضاوي ويبحث عن خلافة لم يبشر بعودتها احد..الطريق واضح الان العراق الديموقراطي الفدرالي.....

    سمكرة
    ذهت ايامي وانا بتغزل ماا بهتم بقول العزل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

04-28-2006, 07:46 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

04-28-2006, 08:23 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 13571

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العراق/السودان....في مخيلة النخبة العربية (Re: adil amin)

    الاخوة الا عزاء
    كما قلنا إن الاستفادة من تجارب الأمم والمقاربات بين هذا وذاك هي المعيار العلمي للخروج من النفق المظلم..ليس أمريكا والعراق وإسرائيل فقط في هذا العالم

    من تجارب الأمم نستفيد ونبدأ لكم باليابان.. ..ظلت النزعة القومية الشوفينية منذ أسرة ميجى فى عسكرة المجتمع الياباني وجعله دولة عدوانية استعمرت وأزلت كثير من الدول التي حولها فى حروب من اجل الإمبراطور سليل الشمس..ألقى الملايين من اليابانيين أنفسهم في معارك فى الصين وكوريا صاحبتها مجازر واعمال فظيعة..ثم ماذا بعد؟..امتدت يد اليابان الطويلة الي امريكا فى بيرل هاربر دون تقدير لقوة الخصم الجديد..لتدخل فى حرب مع امريكا انتهت بسحق اليابان بقنبلتين ذريتين..واستسلمت اليابان ولم تجدى معها عمليات الكاميكاز اليائسة..ايقظت الهزيمة القاسية اليابان من غيبوبتها القومية الشوفينية..واستمع اليابانيون لاول مرة الى صوت امبراطرورهم الاسطورى(هيرو هيتو) وهو يقرا بيان استسلام اليابان من قاعدة امريكية...بها اكثر من 50 الف جندى امريكى بقيادة ماك ارثر..جاءت امريكا واحتلت اليابان وجاءت معها بالثقافة الليبرالية الي المجتمع الاقطاعى الالوغراشى المغلق والمتخلف فى اليابان ..ونهضت اليابان الجديدة صناعيا..فوجىء الجنود الامريكيين باليابانيين يقدمون لهم الزهور..اذا لم يعد هناك الساموراى والامبراطور الذي يخيفهم كما ان جنود الاحتلال لن يذبحوهم..واضحت ايام اسرة ميجي وتراث اليابان البالى جزء من ثقافة تقدم فقط على مسرح الكابوكى لتسلية الجمهور والسياح الاجانب.وتحرر الانسان اليابانى(ليس من من!!..بل من ماذا؟!) من ثقافة القطيع والموت الرخيص من اجل الامبراطور..اما مهندس الكاميكاز...فقد طال به العمر ليعرب عن ندمه واسفه العميق لالاف الانتحاريين الشباب اللذين ضحو بارواحهم من اجل وهم وجنون عظمة غير مجدى(من فضائية العربية)...قدم الامريكيون لليابان الثقافة الليبرالية التى تمجد الفرد ولم يمسخوا المجتمع اليابانى الذى ظل محافظ على سماته مع تقدم صناعي واقتصادى كبير وفقا للمنهج الامريكى العلمى
    واليوم التاريخ يعيد نفسه فى العراق..مع التشابه العميق فى تاريخ وسمات البلدين
    على العراقيين اليوم ان يدركوا حقيقة هذه الفوارق وعليهم ان لا يهتموا بصيحات عرب المقاومة الذين استحلوا اختلاق معارك شرف موهومة واعتادوا ترقيع نفسياتهم المريضة وذواتهم العاجزة بادعاء بطولة ومعارك ومواجهات يقوم بها الاخرون
    ان المتباكين العرب على العروبة فى ارض العراق ليسو الا عجزة ومشوهين يريدون من الشعب العراقى ان يقاتل ويقدم التضحيات نيابة عنهم ..فقط يفتحون اشداقهم باسم العروبة والاسلام فيما يعيشون رفاهية ونعيم دون ادنى استعداد لاثبات ذلك بشكل مادى ايجابى.. انهم يشبهون نادبات الاجرة فى الافلام المصرية ينحن بمرارة ويخبطن صدورهن وبعنف من اجل اضافة اجواء فجائعية يراها اهل الاموات ضرورة لتاكيد حبهم مواتاهم
    **********
    ليترك العراقيين اوهام القوة والشوفينية القومية ويسعو الى الاستقرار واستتباب الامن وينظرو الى الامام فقط ويتجهو لبناء نفسهم سياسيا وفكريا وثقافيا و اقتصاديا عليهم ان يستفيدو من تجربة اليابان ويتركو التاريخ المزور خلف ظهرهم ويمتطو الموجة الليبرالية الجديدة التى جاءت مع الامريكان ويحسون بها كل يوم لولا نعيق الفضائيات العربية الذى ينغص لهم حريتهم الجديدة..انه تحقيق فردية الانسان ويتعلمو من اليابان ما تعلمته من امريكا وعلى باقى العرب ان يحسنو قراءة ما يجرى فى العراق..لان التاريخ لا يرحم..هل نطمح نحن لروية يابان جديدة فى الشرق الوسط...ام هو سراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء..ونختم بان الاحتلال الامريكى خرج من اليابان فى 1952..واليوم اليابان هى التى تحتل امريكا ويشترون كل شى حتى ولاية كالفورنيا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de