وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 05:48 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة محمد سليمان احمد(welyab)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

كجبار يا غصة فى الحلق 1/36

07-11-2007, 10:23 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
كجبار يا غصة فى الحلق 1/36

    القضية فى عجالة ( 36 جرعة )
    فكري الحلفاوي

    كتب الاستاذ فكري الحلفاوي (فكري ابو القاسم ) الناشط النوبي الهميم هذه الجرعات كما اسماها فوددت ان انقلها هنا حيث اعتادت الجموع ان تقرأ عن كجبار القضية في هذا الموقع الذي تفرد بنقل الكثير عن كجبار .. ولي ان ابدأ بالاهداء

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 10:37 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الاولى - كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: welyab)

    الجرعة الاولى 1/36

    محمد الدرة فى كجبار


    محمد الدرة الطفل الفلسطينى الذى اغتاله اليهود و هو فى حضن والده عاد منتشيا فى كجبار !!... و ذلك عندما اختارو صبيا فى التاسعة عشر ضمن من اختارو فاردوه قتيلا !!. ذلك لانهم فى اسرائيل يقتلون بخطة و يبررون بحجة . المقتول هنا اسوء حالا, لانه لا يجد احتراما حتى فى حالة القتل !!.
    تسعة عشر ربيعا , خرج لتوه من طفولة فقيرة لا يعلم شيئا عن العطاءات و السمسرة الملتحية و لا شركات الصهيونية المتعدده الجنسيات .
    تنفس الصعداء مع غيرهم عندما طمأنهم ريئس الدولة , ان لا مشروع سيقام فوق ارادتهم . و لكن فجأة هبطت آليات التجريف فى السواقى (2,3,4) .
    علم شيئا واحدا ان القرير و الجروف و مرتع الصبا ستجرفها الكراكات . تلفت يمنة و يسرة فلم يجد من يشرح له التطورات الجديدة و لا معانى ( التنمية ). بل لم يجد من لديه الرغبة فى الشرح.
    بحث عن ملاذ فى وجوه الكهول و المسنين , فلم يجد بين تجاعيد وجوهم التعبة سوى سحب الحيرة . بحث عن مخرج فلم يجد سوى الاختباء خلف راية ممزقة , لا يدرى ما الذى كتب فيه و من الذى كتبه . فى حضن هذا الشعار و تلك الهتافات شعر للمرة الأولى أنه غسل بعض ادران الاهانة التى لحقت به ... فى هذه اللحظات فقط شعر أنه لم يعد فرد فى قطيع مهان... و لكن هذه الألواح المهترئه و حزم القش التى حملها فوق رأسه بدت امام حكومة يائسة افاقت لتوها من خدر ( الحزمة الثالثة ) , كأنها منصة صواريخ موجهة أو قنابل لو تركت ستدك سفوح جبل كجبار بمن فيها , لهذا كان لزاما على العسكرية ( السودانية ) ان تثأر للوطن قبل فوات الأوان !!.
    و بالفعل اطلقو النار فى رأس فقيرى فأردوه قتيلا ... و يا لها من عودة ... عاد محمد الدرة حاملا نجمة داود معتذرا لليهود فى سفوح جبل كجبار!! .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 10:48 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الثانية - كجبار يا غصة فى الحلق 2/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 2/36

    ثورة القرابين

    الطفل الفلسطينى الذى يقتل يوميا فى احضان الآباء و الامهات , عادت روحه الى كجبار عندما اختاروا صبية فى اعمارهم ( 18, 25 , 30 ) ليطلقو عليهم الرصاص.
    على اثر هذه الدماء دخلت ( الولاية الشمالية ) فى هرج و مرج , لم تكن الاصابع وحدها التى كانت مرتجفة بل المواقف و البيانات . افصحهم لسانا كانت كلماته ملتبسه . كيف يعتبر الوالى ( شهداء ) و هو يصر على اقامة المشاريع فوق الاشلاء ؟. اما المجلس التشريعى فقد نجح فى سحب ( الشهادة ) و وضع بدل عنها ( نفر من ابنائه ) أو ( المتوفى ) !!. و لكن لغته عادت الى الخرس و التناقض عندما طالب بعدم اقامة مشروع ( على الظلم ).
    و الاغرب فى هذه البيانات ان بيان وزير الداخلية – الذى لا يرجى منه الكثير – كان اكثر تحضرا فى لغته فقد كانت اطفائية معتدلة .
    عقب هذه الزلزلة طفق الوالى يردد كذبة عبود التاريخية : ( لن نفعل شيئا دون رغباتكم ) . اما فقير اللغة الذى استفزته شعارات الجماهير فقد كان مريحا , لانه قال : ان ( الانقاذ ) التى هزمت امريكا لا تستطيعوا مقاومتها ( الخزان حيقوم كان رضيتو و كان ابيتو ) .
    أما عندما اخرجت الأرض اثقالها فقد خرج المعدن النوبى الأصيل من بين ركام ( الانقاذ ) : استقال المعتمد عصام ميرغنى . تذكرته و لم يفاجئنى مواقفه لاننى اعرفه , و استقال عبد الرحمن فقيرى و استراح من لعنة التاريخ .
    امتدت ثورة القرابين الى الجموع التى احتشدت فى نادى المحس و اهتز المكان بالتهليل و التكبير ( الاسلام ) لا يجب ان يسرق و التكبير لا يجب ان يصمت كما صمت الان فى ساحات ( الانفاذ ) .
    الاسلام بضاعتنا لم يلتجأ الا الى النوبيين قبل ان يعم غيرهم , فالمسجد الأول و التابعى راوى الحديث و مفتى مصر و شيوخ المملكة السنارية و رواق الأزهر و دعاة الاسلام فى امريكا ... و الشهداء فى عصر ( الانقاذ ) الأول ( عبيد ختم – هيكل ) قبل ان يحل فى ( الانقاذ ) عصر البلطجية .
    هكذا كانت ثورة القرابين التى لها ما بعدها فى الاوساط النوبية انتظروا .. هذه الدماء رتقت كيانا ظل مخلخل الأوصال محبوسا فى ( التراث ) . كجبار بهذا تجاوزت مرحلة السدود الى ثورة فى الثقافة و السياسة .
    تأملوا الآن محمد الدرة هذا الطفل الفلسطينى البائس .. روحه الآن تنخر كالسوس اسرائيل من الداخل ... فقط راهنوا على الوقت !!.


    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 10:52 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الثالثة - كجبار يا غصة فى الحلق 3/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 3/36

    قصه من كجبار

    جلس اسماعيل ود وادى خليل متكئا على جذع نخله و هو يرنو ببصره على الجموع التى شيعت شهداء كجبار وهى تتفرق صامته لا تسمع لها الا خشخشه اقدامهم . التفت الى جهة البحر فلم يثر انتباه شئي الا اكوام الرماد الباقيه فوق هامات النخيل, عالقه على جريد تركتها زخات الرصاص سوداء متدلية .
    نظر الى السماء الصافية و طفق يحادث نفسه .. هل شهد هذا الفضاء طلقات رصاص ... هل قتلتنا ايادى آثمة ام نحن ضحايا سلام اجتماعى ... حشود مسلحة تتقاطر و استعراض قوة تتواصل و الحكومه لم تبارك بل قررت ان تمشى فوق الاشلاء ...
    تكثفت هواجسه و استحالت الى كلمات مسموعه ... – انا لم اذبح دجاجه ..
    ينخفض صوته الى ما يشبه الهمس ... نساءنا اعراضنا ... اعماقه تفور باحاسيس حادة تلسع امعائه تنتشر كنشارات حديد ملتهب . تتجمع ليختقن ثم تصعد الى الصدر , يختنق , يبحث عن نسمة هواء , يقف فيخرج محتويات امعائه ... يتقيأ و يعود ليتكئى على جذع النخله فيروح فى خدر عميق . تتكاثف هذه الاحاسيس الجديده ثم ينتفض جالسا . دفقة كبيره من الفرح انداحت فجأة فى اعماقه . لم يحدث ان ذاق مثلها من قبل . و تشتعل الحياه حوله يخضر الجريد الأسود , تاخذ الاشياء حوله دفقه من روحه . اصوات الريح بين شواشى النخيل بدت امامه كانها تحاور و تحتج . رفع رأسه كانه يسمع شيئا يحادثه من بين فروج الجريد المخترق !!.
    - كان يلعب فى ظلى ..
    - يسألها اسماعيل :
    يقال انه مات هنا.
    - مات هناك فى الطريق العام ... كان مهشم الرأس .
    - اذن فى ظلك اخرج روحه.
    - لا كان فى الاصل بقايا روح ... عروقه كانت ضعيفة النبض.. نحيفا فى جسده ... و لكن من قوته يبدو انه رقص رقصة الموت فى غير هذا المكان !!.
    صمت اسماعيل فلم يعد ما يقوله لنخلة كجبار .... لم تنتظره اصوات الريح فقد عادت الى العويل ثم الضجيج ثم صارت مثيرة للضيق كصرير الابواب العصية !!.
    فى لحظة احتقان قفز و هو يصرخ : ( مأساة عبود لن تعود !! )
    ***
    - اسماعيل ... اسماعيل قول بسم الله ...
    فتح عينيه و هو يتصبب عرقا ليجد أمه و شقيقته فوق رأسه .. وهن يرمقنه بنظرات الدهشه المشفقه. قام مسرعا كمن تذكر شيئا و هو مثقل الرأس بآلام يلملم اشياءه .
    خرج الى الطريق العام فى ( الحاج يوسف ) و لكن وجد حافلات السوق العربى تتهادى فى الطرقات ... و الأمن مستتب !!.



    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 11:01 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الرابعة - كجبار يا غصة فى الحلق 4/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 4/36

    طيوف الغرق فى بلاد النوبة

    الغرور و الاستعلاء الأجوف حالت على المسئولين فى الولاية الشمالية دون استناس أمة تئن ثقافتها بطيوف الغرق المدمر . اغراهم ( السلام الاجتماعى ) الذى لم يعد محمودا فى هذا العصر , حتى و لو كان ابنا شرعيا لحضارة و تراث . اعتقدوا ان وصايتهم مبرره بسحر التنمية المزعومة و دخلوا دخول الثور فى مصنع الخزف !.
    ***

    الهواجس و الحساسية اكبر فى وعى هذه الأمة من المنطق الذى يستند على عائدات التنمية – ان وجدت . الطيوف التى يعج بها الوعى التراثى تربطها حقيقة واحدة و هى : أن بلاد النوبة التى تحتضن الشلالات شمال الخرطوم موعودة فى المستقبل القريب لتصبح مخزنا للمياه , و ما تجربة حلفا ببعيده و كل ينتظر دوره , لأن التمزق قادم , فالكل الاجتماعى التاريخى لم يعد ضامنا للبقاء !!.
    بدأت عملية سقوط القرى النوبية فى قاع النيل الواحدة تلو الأخرى مع بناء خزان اسوان عام 1898م , فى عام 1902م مع التعلية الأولى , ارتفع منسوب النيل خلف الخزان الى ارتفاع 106 مترا . اثناء هذه القفزة التهمت مياه الخزان حوالى عشر قرى جنوب مدينة اسوان حتى قرية الدكة فى مسافة ( 105 ) كيلومتر . أما التعلية الثانية للخزان عام 1912م , ارتفعت المناسيب خلف الخزان الى ( 113،9 ) مترا , و اختفت هنا كل قرى الكنوز و معها بعض القرى فى اتجاه الجنوب .
    و حينما جاءت التعلية الثالثة مع ارتفاع جديد بلغ ( 121 ) متر عام 1933م اختفت كل القرى النوبية فى مصر ما عدا ثلاث قرى على الحدود السودانية و هى : ( أبوسمبل ، بلانة , ادندان ).
    هكذا بدأت حلقات االمآسى تضيّق الخناق على مجتمعات تعودت الحياة سلسلة فى مجارى فتحتها القرون و العلاقة الحميمة بين الأرض و الانسان كانت قد اوصلت التقاليد الى اعماق بعيدة فى سلوك الانسان , حتى ان الانسان كان يرى كأنه ذاب فى كلية اجتماعية لا يدرى له الباحث اطارا واضحا . هل هؤلاء ابناء قبيلة ام مجموعة ثقافية ؟ ما وجدوا له حلا سوى ان ينسبوه الى مدينة وكفى كلقب (( الحلفاوى و الدنقلاوى , . أو الى منطقة محسى او سكوداوى )).
    ظلو ا على هذه الحال حتى جاءت الضربة القاضية مع بناء السد العالى الذى ارتفع بالمنسوب خلف الخزان الى ( 180 ) متر فى عام 1964م على اثر هذه الضربة هجرت مدينة تاريخية ضخمة و ( 27 ) قرية من الجانب السودانى . و قبل ان يفيق النوبة من استيعاب الحدث , جاءتهم كجبار تحمل نذير شؤم بترحيل ( 28 ) شياخة و حوالى 35 قرية .
    ... اليس من ثقافة ( التنمية القاتلة ) ان يجلبوا هولاء (( الاعراب )) بمعاولهم الصدئه ليغسلوا الصديد من هذه الجروح التاريخية ؟!!.


    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 11:19 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الخامسة - كجبار يا غصة فى الحلق 5/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 5/36

    جعولية العولمة !!

    هل يجوز ان يكون ( اليوم ) أسوء من ( البارحة ) . و هل هذا معقول فى قانون التطور ؟.. ام كل شى ممكن فى السودان .
    فى مطلق الاحوال تعالو نصف – مجرد – وصف موقفين لرئيسين سجلهما التاريخ .
    فى اكتوبر عام 1960م طلب اللواء طلعت فريد و هو عضو فى مجلس الثوره من الرئيس عبود ان يأذن لهم بسحق الجماهير المحتشدة و المحاصرة للوفد الحكومى فى فندق وادى حلفا .
    قال قولته الرحيمة : ( يا فريد لو كنت فى مكانهم لفعلت مثلهم ) ..
    و الملاحظ أنهم لم يتصرفوا الا باذن من رئيس الدولة و لو فعلوا لكان يمكن ان تكون لهم عذر يمحو الذنب , لان الخطر كان من نصيب وزراء واعضاء مجلس ثوره !!. .
    ***

    فى يونيو عام 2007م عقب مذبحة كجبار بيوم , قال السيد رئيس الجمهورية و هو يحكى انتصاراته على الأمم المتحدة !!. ان السودان أصبح قويا ! بالمؤتمر الوطنى و عليه قرر عدم التهاون فى الردع ( لن نسمح لقلة تريد ان تعطل دولاب العمل و مشروعات التنمية .) ..
    و رغم انه قرر بان هولاء ( قلة ) , الا انه اعترف من حيث لا يدرى او لا يدرى بعكس ذلك , و الحقيقة لا ندرى كيف نصف هولاء بالقلة والذين شيعتهم ما يقارب الخمسة آلاف فى منطقة شحيحة فى العنصر البشرى ... أما الأهم من ذلك أظهر يأسه من حجم المؤتمر الوطنى فى الشمال النوبى فى قوله : ان على الحزب ان يخوض الانتخابات دون ( تملق و كسب رخيص ).
    كأنما قرر ان يواجه الشمالية باسرها , لأن المسألة لم تعد مسألة ( قلة ) ، بعد ان قرر مزيدا من المواجهة فوق اشلاء من قتلتهم قواته !! .
    المفارقة هنا فى نوعية هذا الكبرياء الجارف ... هل هى ( قوة ) و هو لا يقوى على ثلة من فقراء قرى كجبار ؟ و اين مخافة الله فى الاعتراف بالحق وحقن الدماء ؟!.
    هل كان السيد الرئيس مستثارا بحساسية ( الحزمة الثالثة ) و جاءت كجبار تزاحم ضيقه , أم انها نوع من الجعولية افرزتها ثقافة العولمة ؟!!.


    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 11:52 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الجرعة الخامسة - كجبار يا غصة فى الحلق 5/36 (Re: welyab)



    المجد والخلود لشهداء كجبار

    .


    القضية في عجالة
    كجبار يا غصة فى الحلق

    (عدل بواسطة welyab on 07-11-2007, 12:02 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 11:57 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة السادسة - كجبار يا غصة فى الحلق 6/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 6/36

    المأزق الوجدانى

    المأزق الوجدانى الذى يلعب عليه انصار شركات ( المقاولة ) فى بناء سد كجبار هو : معالجة الفقر بمشاريع التنمية . كل ذلك يقال رغم ان الحكومة نفسها تقول ان الأمر مازال فى طور الدراسة . نترك حكاية ان الحكومة لا تملك سابقة لتنمية مقنعة أو ان الثقة بينها و المتضررين مفقودة أو ان معالجات التحرير الاقتصادى ادت الى نتائج عكسية ابرزها خلخلة النسيج الاجتماعى لأمه هدها الفقر حتى انفجرت المناطق الضعيفة فى المناطق و اصبح السودان تحت الوصايه الدولية – نترك كل هذا و نحاسب انفسنا هل نرفض التنمية على حساب الارض و التراث و نظل فقراء أم نلغى الثقافة و التراث على حساب الحداثة ؟
    تعالو نرى كيف خرجت النوبة المصرية من هذا المأزق على لسان مبدعيهم .
    النوبة المصرية صاحبة النصيب الاكبر من مصيبة التهجير , و على عكس النوبة السودانية اكثر ابداعا فى الشعر و الرواية و لا غرابة فى ذلك ، فهذا هو الفرق بيننا و المصريين الذين ندفع الان ثمن مصالحهم المائية .
    الجو الفكرى الذى جمع المبدعين و المثقفين من المهجرين جو واحد و الجرح واحد , يتلخص فى الآتى :
    1 – آلام التهجير و الانقطاع عن الجذور.
    2 الفقر و قساوة البيئة .
    3 – بريق الحضارة فى بناء السد .
    4 – الاضطهاد و التهميش .
    ***

    اذا كيف اتخذ المثقف طريقه بين دروب هذا المأذق الوجدانى .
    منهم من آمن بالتنمية كخلاص لأمة بائسة كما حدث فى تجربة الشاعر عبد الدائم طه و هو من مهجرى التعليه الأولى لخزان اسوان و قال فى ذلك :
    ( سوف يعلو فى كل بقعة أرض *** ذلك اللحن .... عشت يا خزان )
    و لكنه لم يستطع ان يبتلع تاريخه بأسم التنمية و الحضارة بل ان شاعريته المتقده اسعفته ليسترد توازنه أمام لسعات الدعاية الحكومي:
    وقالو بلادك بؤس و جدب
    تحيط بها كالقيـود الجبال
    بلادك صخر و جوع و عرى
    عميق الأسـى ... و رمــال
    لم يجد حتى المواساة من المصريين رغم انه ضحى بكل ما يملك من اجلهم ، فقالوا له الا للجحيم بلاد الجحيم ) .
    كان رده :
    فى غيظها نضجنا رجالا *** و بثت لنا بالحنان الظلال
    فهيهات مثل بلادى بلاد *** وهيهات يفدى بلادى مال
    متوكئا على ثقافته الذهنية و على قدراته الفنية بحث لنفسه مبررات عقلية و كمن وجد جمالا فى اسنان كلب ميت حرر القيمة الجماليه لارضه و تراثه .
    أما ابراهيم شعراوى و هو شاعر آخر من النوبة المصرية قد بلغ شأوا عظيما فى مدح عبد الناصر ( صاحب الخراب ) الى درجة انه ساوى بينه و بين ترهاقا الحاكم النوبى:
    (ان ترهاقا ابى قد جاء من *** عالم الغيب يحى ناصرا)
    رغم كل هذا الانبهار بعائدات التنمية – التى لم يستفد منها النوبى – الا انه عاد ليبكى تراثه و تاريخه :
    و ودعت فيك حلاوة الأيام... و استقبلت يتمى
    يا ارضنا .. الأرض بعض ترابها ذرات عظمى
    ارضى التى غرقت .. و ظل انينها يدمى و يعمى .
    وهاك شاعر آخر و هو زكى مراد من قرية ابريم النوبية ، بدأ فى اول أمره معجبا بالسد العالى و بحضارة التنمية : ( يا فجرا اخفته ضلوعى فى قلب الصخر ... ) و لكنه فى نهاية المطاف اضطر ليبكى بيت والده بكاء مرا:
    يا بيت والدى العزيز
    يا سكرة الحياة فى ربيعها الطليق
    يا لمحة الطفوله الجميلة البريـق
    يا ملعـب الصبـا .. الغـريــق
    خلاصة هذه التجارب التى اخترناها من التجربة المصرية هى : ان الهروب الى التاريخ و رفض ( التنمية ) نتائجها وخيمة كما هو الحال اذا حدث العكس , بان يهرب المثقف النوبى الى التنمية و الحداثة على حساب ارضه و تاريخه و تراثه .
    من وحى هذه المواقف يمكن أن ننتهى الى مطلب يجب ان يكون فى منتهى الوضوح و هو ، ان قضية التنمية لا يجب ان ترفض شريطة ان لا نترك الأمر لهولاء ( الاعراب ) . يجب ان نبحث على طريقة تنفذ بها التنمية بخسائر معقوله يمكن تداركها ثقافيا . و لا يتم ذلك الا تحت اشراف : حكومة ديمقراطية ضامنه أو تحت اشراف كيان نوبى معترف به !!.

    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 02:01 PM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة السابعة - كجبار يا غصة فى الحلق 7/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 7/36

    الى نساء كجبار

    سنحكى لكن قصه نبره النوبية فمن بينكن امهات ثكلى و اخريات ينتظرن دورهن , و كل شي ممكن فى مجتمع حكموا عليه بالخوف و الرعب .
    نبره النوبية بطلة مسرحية ألفها الأستاذ كمال عبد الحليم و هو من المهجرين في حلفا الجديدة. التقط لها صور من وقائع الفجيعة , قاومت قوات حكومة عبود و المتخاذلين أنصار العمدة و لكنها لم تجد من يدفع مهرها . و لكن حتما بينكم في كجبار من يستطيع ان يدفع طالما بدأت المعركة بأمثال : فقيرى الصغير و عبد المعز و شيخ الدين !! .
    عندما هل عام 1960م كانت قد أبرمت اتفاقية مياه النيل بين مصر و السودان , و طبقا لبنود هذه الاتفاقية أعلن رسميا تهجير مدينة وادي حلفا الضخمة الفخمة و معها ( 27 ) قرية في مدة أقصاها أربع سنوات !! .
    الشد و الجذب استمر لأكثر من ست سنوات بين الحكومة الديمقراطية و السلطات المصرية و لم يفلح المصريون على الاختراق إلا بعد انقلاب حكومة عبود العسكرية عام 1959م .
    في هذه الأثناء كان النوبيون يغطون في نوم عميق و الزعماء المستنيرين منهم كانوا بين : عدم المسؤولية و الانبهار بحضارة التنمية و العمالة .
    كان فضلون خطيب نبره النوبية من بين مثقفي الطبقات الوسطى , لم يهتم كثيرا بما سيحل بأهله و ظل منغمسا في ملذات الخرطوم . إلا أنه استيقظ أخيرا من كثرة رسائل نبره من البلد و التي كانت تحضه للمقاومة !. استيقظ لمصير قومه و لكن بعد أن وقع ( الفأس في الرأس ) و بدأ يحاكم نفسه معترفا بمأساة أهله و قد كانت بالفعل مأساة النوبيون جميعهم من حلفا إلى الغدار و لا سيّما أولئك الذين أخرجوهم كالخراف بعد أن بيعت حلفا بأبخس الأثمان .
    فضلون خطيب نبره البطلة يخاطب نفسه :
    حايم وحدك في طرقات الخرطوم
    من قهوة لبار
    تسكر وحدك
    تبكى وحدك
    ده مصيرك يا ترهاقا القرن العشرين
    تلعن في الزمن الغدار
    هكذا كان أمر فضلون ( الزوج ) الخائب . أما خطيبته نبره , فقد كانت آية في الحفاظ على التراث و سيده للمقاومة :
    صرخت في وش الناس ( ليه ما نكتب بالنوبية )
    قاومت قوات الحكومة الذين كانوا يطرقون بابها بسبب و بغير سبب , قاومت العمدة العميل حاججت افتدى التعويضات .
    سألها افتدى التعويضات , إن كانت تريد التعويض ( نقدي أم عيني ) ... و العمدة يحاول أن يرشيها لتقبل تقول نبره :
    لا يا عمـــــده
    الرأى رأى الناس كلها
    ناوين نغرق هنا يا عمده
    يا ناس يا هوى
    ما تسمعوا وسواس العمده
    وســواس ... خنـاس
    هكذا ظلت نبره تقاوم الإهانة و الإغراء , و قد كانت بالفعل مشروعا جيدا لام شهيد , و رغم أنها تركت من ورائها معاني التضحية و الارتباط بالأرض إلا أن قوة السلاح والتخاذل هزمتها و لم تجد رجلا يدفع مهرها . و فضلون تركها في البلد .
    هذه العذراء النوبية أو الكيان الذي حمل أنقى ينابيع الجمال النوبي أصبحت ( ملطشه ) لان فارسها لم يستطع أن يدفع مهرها :
    إتلمو الناس
    عشاق و مراكبيه
    راجين في المشرع
    مسكاقرو من نبره و نرتاح

    وهكذا ضاعت حلفا و لكنكم يا أهل كجبار بدأتم بشهداء أربعه ....


    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 01:41 PM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة الثامنة - كجبار يا غصة فى الحلق 8/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 8/36
    الرهان على السلام النوبى !!

    الرصاصات الضخمة التي فجرت رؤوس الصبية في أحداث كجبار . بمثل تلك البشاعة التي نقلتها الصور ... تفجر في المتأمل أسئلة تلح عليه عقب انحسار الحسرة ... هل كانت ضخامة الحجم بمثل ضخامة الرعب في قلب هذه القوات أم هو ضعف فني أنتج سوء تقدير ... أم كان هولا ء الصبية مجرمين بمثل هذه الخطورة
    ***

    تعجب الزعيم المصري مصطفى النحاس مؤسس حزب الوفد – و قد عمل قاضيا في بلاد النوبة – كيف يعيش هذا المجتمع بلا جريمة . ويقول أن ثقافة السلام النوبي هذه أجبرته مرة ليحكم على نفسه بغرامه جنيه واحد لأنه أهان امرأة نوبية بكلمة ( يا مره ) !!.
    يصف السيد حسن دفع الله – آخر حاكم عسكري لمدينة وادي حلفا قبل التهجير – هذا السلام الاجتماعي ويقول أن السجن الكبير كان خاليا إلا من صعيدى وقد كانت جريمته انه اجتاز الحدود مع المهربين. و ينقل عن احد الضباط الانجليز قوله أن الجنود النوبيين الذين كانوا تحت إمرته كانوا يستعملون مؤخرة البندقية الخشبية في طهي الطعام , وهذا ينم عن عدم الميل لاستعمال السلاح الناري !.
    ويقال أن أول جريمة في النوبة المصرية حدثت بعد التهجير إلى النوبة الجديدة في منطقة حدود الصعيد .
    وفي حلقة سابقة حكينا قصة أول رصاصة أطلقت في قرية نوبية نقلا عن رواية "الشمندوره " رائعة الأستاذ محمد خليل قاسم – أطلقها احد ضباط الحكومة أثناء توزيع تعويضات المهجرين ولكن كانت في ( الهواء ) .
    هذا السلام أصبح الآن مصدرا للمراجعة والتساؤلات حتى أن احد الكتاب في النوبة المصرية أعلن ضيقه بقوله: ( نحن مسالمون إلى حد الاستسلام ... طيبون إلى حد السذاجة ) .
    ***

    لماذا يريد البشير وقواته أن يلقوا الأحجار في هذه البحيرة الساكنة , دون مراعاة لحساسية هذه المهمة باسم التنمية المشكوك في أمرها . و كيف تقبل وصاية غير رشيدة.
    أما المصيبة الكبرى إن كانوا يراهنون على هذا السلام النوبي , الذي بدا يتحلل بعد سقوط هذا العدد من الشهداء .
    الذي لا يجب نسيانه أن قبيلة الفور في غرب السودان كانوا أيضا أهل زراعة وسلام وقد كان سهلا على الحكومة أن تسحق ثورة " بولاد " و لكن كيف كان المآل .
    فتحوا أبوابا لأعاصير العولمة ( العسكرية والقانونية ) حتى أصبحت الآن كرسي الرئاسة في ألقبضه الدولية .
    ***



    .

    المجد والخلود لشهداء كجبار
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 07:51 PM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الجرعة التاسعة - كجبار يا غصة فى الحلق 9/36 (Re: welyab)

    القضية في عجالة 9/36

    أول رصاصة في قرية نوبية !!

    جذور السلام النوبي ممتدة إلى الطبيعة الهادئة و الحياة المنسابة, هذا التناغم بين الأرض و الإنسان – و هذا التأصيل العميق , يشير اليه مؤلف رواية " الشمندوره " و هو أروع رواية وثقت تفاصيل الحياة في القرية النوبية فى (القرن العشرين ) . تشير الرواية إلى هذا التأصيل وهي تحكى قصه أول رصاصة انطلقت في القرية أبان تهجير النوبيين في التعلية الثالثة عام 1934م
    عندما انهال المعارضون للتعويضات بالسياط على ظهور الناس , هب ضابط الحرس مذعورا و أعطى أوامره بإطلاق الرصاص , فدوت طلقات الرصاص و تطايرت فوق الرؤوس تشيع الفزع والرعب. انبعث صوت الرصاص غريبا في القرية . أول رصاصه سمع الناس دويها ... إنهم لم يسمعوا صوتا مثله من قبل إلا في المدن . ذاكرتهم تعي صوت الدوى على الطبول و ارتطام ألواح الخشب بالماء أو انهيار جدران ( أما هذا الصوت البارق فلم يسمعه احد قط ...) .
    هذا السلام الاجتماعي المتأصل في السلوك لا يقتصر مفعوله على تلبية حاجات الإنسان الحقيقية في التكيّف مع الواقع , بل تمتد آثاره إلى أعماق بعيدة في وجدانه .
    هذا السلام الاجتماعي هو سبب الرضوخ النوبي لسلطة المجتمع وهو أيضا سبب الارتباط بالأرض.
    هذه الخصوصية التي أسكنت ( الأرض ) في شغاف القلوب هي التي دفعت الأستاذ محمد خليل قاسم فى هذه الرواية ليصف أحد الشخوص وهو يشم حفنة من تراب القرية : ( مال الشيخ فضل إلى الأرض و أنشب فيها راحة يده , و عاد بها تحمل حفنة من التراب تركها تتسرب من بين أنامله في اتجاه الريح و تمعن خالي ( الراوى ) فيه و همس في صوت حزين : ستقتلك الأرض يا فضل فقال إنا إليه راجعون) !!.
    في جو هذا السلام لم تكتف الرواية بأن نسجت علاقة خلاقة بين الفرد و المجتمع بل وصفت علاقة أكثر حميمية بين الإنسان و الطبيعة .
    اقرأ معي كيف شاركت ( الطبيعة ) الإنسان فرحته بمقدم موسم البلح :
    ( تعرت الأرض و رقدت تستحم في ضوء الشمس و مع ذلك فمئات الإقدام لا تزال تدب عليها من سفوح ( الجبال ) إلى الشاطئ و منه إلى السفوح من جديد . الهرج و المرج يبلغان مداهما في كل مكان ... فلقد بدأ الموسم الكبير موسم البلح ) .
    تلك الرصاصة التي اخترقت جو السلام في القرية النوبية في مصر في ثلاثينات القرن الماضي كانت مجرد طلقات في الهواء للتخويف , لا ادري كيف توثق تلك الرصاصات التي حصدت ستة شهداء في كجبار ... و في أي خانة نضع أولئك الذين مشوا فوق الأشلاء من ( الإنقاذيين ) !!.
    ***

    المجد والخلود لشهداء كجبار


    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2007, 11:13 AM

حمزاوي
<aحمزاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2002
مجموع المشاركات: 11529

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: welyab)

    هذا الشبل من ذاك الاسد
    احمد ومجتبي بكم نمسح دموع
    أم محمد فقيري
    يا ماما احمد ومجتبي جووك
    شايلين حب النوبة وارض النوبة
    ومتعفرين بتراب النوبة
    يا ام فقيري قبليهم بوسيهم
    وقولي ليهم حجيتكم ما بجيتكم
    كان في ولد اسمه محمد فقيري
    شاطر وفالح
    بيحب اهله وارضه وبلده
    مشى يقول للعسكر ودين العسكر وحكومة العسكر
    لا للدراسة ولا للسد ولا لطمس الهوية
    ضربوه وغدروه من الخلف
    قتلوه بدم بارد
    لم نكفنه بل تخطبنا بدمه
    وانزلناه القبر بقميصه الملطخ بدماء القتلة
    وسلام على آل ياسين
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-15-2007, 04:14 PM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: حمزاوي)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-12-2007, 08:48 PM

arkamani

تاريخ التسجيل: 05-30-2007
مجموع المشاركات: 489

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: welyab)

    الي نوبيينا ..يا أصحابين القلوب الإنسانية المضيئة ..
    والتحية لفكري وولياب..وكل القامات السامقة..
    في كتاباتكم عبق السجل النضالي النوبي والتأريخي.
    وما نتطلع اليه اليوم قبل الغد؟. أن نجد لمقبل أيامنا كنوبيين وفي إطار السودان الجديد القادم، هيئة قيادية نوبية ، تتحمل مآلات اليوم ومقبل الأيام. الجرح النازف في المحس الوسطي (كجبار)دماء نوبية ، وكان هتافهم وكما شاهدتم: قادمون قادمون نحن نحن النوبيون- مأساة عبود لن تعود.
    تلك الدماء التي سالت علي الجباه ومن كامل جسد جرحاني و القامات النضيرة ،والذين سقطوا شهداء الواجب ما بين الجبل والنيل وسط غابة النخيل .تلك النخيل التي شكلت الحماية كمتاريس لسائر مواطنينا.كل تلك القيم تناديكم وحتي نضع خاتمة لآلامنا، وضياعنا القائم تعالوا الي كلمة سواء.
    أغزلوا وأنسجوا لنا سبيلاً لإدامة المقاومة ضد السدود وإطاراً يحمي حقنا كنوبين في السودان المجيد.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-16-2007, 06:27 AM

Ashraf yassin
<aAshraf yassin
تاريخ التسجيل: 11-06-2003
مجموع المشاركات: 355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: arkamani)

    "33" يوماً من المذبحة
    حتى لاننـــــــــــــــــسى

    القــــــــصـــــــــاص
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

07-22-2007, 10:23 AM

Ashraf yassin
<aAshraf yassin
تاريخ التسجيل: 11-06-2003
مجموع المشاركات: 355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: كجبار يا غصة فى الحلق 1/36 (Re: Ashraf yassin)

    " 40" يــــوماً من المجـــــزرة
    الـــــــقـــــــصــــــــــاص
    حتى لاننســــــــــــــــــــــــــــى
    أطـــــــلقـــــــوا ســـراحـــهـــــــم
    1. د. محمد جلال هاشم - من قرية صاي و يعاني من مرض السكر و ضغط الدم (تم اعتقاله في الخرطوم)
    2- المحامي عماد ميرغني سيداحمد - من قرية اردوان (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    3- المحامي علم الدين عبد الغني - من قرية فريق المحس (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    4- المحامي عبدالله عبد القيوم - من قرية مسيدة (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    5- المهندس (معاش) عبد العزيز محمد علي خيري - من قرية كجبار و يبلغ من العمر67 و يعاني من مرض السكر و ضغط الدم (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    6- عثمان شمت - من قرية اردوان (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    7- الصحفي مجاهد محمد عبدالله - صحفي في جريدة راي الشعب (تم اعتقاله في عاصمة الولاية الشمالية دنقلا)
    8- عثمان إبراهيم ( تم اختطافه صباح الجمعة 20 يوليو 2007م من منزله بقرية فريق)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de