بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 06:32 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة محمد سليمان احمد(welyab)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب ..

05-09-2009, 09:37 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب ..


    حصاد الذهب في جنوب مصر

    عبد الفتاح على
    المصدر :http://www.elfagr.org/TestAjaxNews.aspx?secidMenu=3128
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    علي بعد مائتي كيلو من مدينة حلايب وشلاتين في جنوب مصر وسط الصحراء الشرقية، لم نكن نتوقع أن نجد ابتسامة أو شعورا بالرضا في أجواء شديدة الصعوبة وتضاريس تصيب العمود الفقري بآلام الطرق الوعرة التي ستضطر إلي السير عليها للوصول إلي كنز مصر المدفون تحت رمال الصحراء الشرقية علي بعد يوازي المسافة بين القاهرة ومدينة الغردقة.
    بين سلاسل جبال ترتفع إلي 3000 قدم فوق سطح البحر يقبع كنز مصر من الذهب أسفل هذه الجبال، وفوقها موقع عمل شديد الصخب لا يهدأ علي مدار الساعة حيث منجم السكري.
    خبر زيارة وزير البترول سامح فهمي للموقع ومعه محافظ البحر الأحمر وسفيرة استراليا وشريف إسماعيل رئيس القابضة جنوب الوادي تناقلته كل الصحف وأذاعته نشرات الأخبار، لكن ما لم ينشر عن هذه الزيارة كان عجيبا وغريبا ومفاجئا لدرجة قد لا يصدقها أحد، لكنها حدثت بالفعل.
    هذا المنجم لم تبدأ قصته الأسبوع الماضي، ولا حتي العام الماضي، بل تستطيع ان تقول إن القصة كانت في القرن الماضي، وتحديدا عام 1995 عندما تقدمت شركة سامي الراجحي لوزارة الصناعة للبحث والاستكشاف عن الذهب في هذا المكان فمنحتهم وزارة الصناعة ما يقرب من 58000 كيلومتر مربع تقريبا تبحث فيها، وتم التعاقد مع هيئة المساحة الجيولوجية التابعة لوزارة الصناعة في ذلك الوقت.
    ولأن سامي الراجحي رئيس الشركة الاسترالي الجنسية المصري الأصل كان يحلم باللون الاصفر وهو يتلألأ من سبائك الذهب الخارجة من تحت الأرض، بدأ الرجل فورا عملية البحث والتنقيب.
    وما إن بدأت العينات تخرج من تحت الارض، حتي فوجئ بقرار من وزير الصناعة بعد فترة وجيزة من بدء العمل بالمنطقة، بسحب الأرض منه والغاء الاتفاقية من طرف واحد وقصرها علي حدود الموقع الذي يعمل به.
    حاول الرجل جاهدا ان يقنع الوزير ورجال وزارة الصناعة وهيئة الثروة المعدنية في ذلك الوقت بأنه لم يخالف الاتفاق المبرم حتي يلغي من جانب واحد، وأن عمليات البحث والاستكشاف لا يمكن ان تتم في وقت قصير جدا كهذا وأن البحث عن الذهب في العالم يحتاج إلي مساحات كبيرة في الأرض وفي الزمن، لكن كانت الأذن في وزارة الصناعة من طين والأخري من عجين وعلي المستثمرين ضرب رءوسهم في أقرب حائط.
    ولأن الصحراء لم يكن بها حوائط هدد المستثمر باللجوء إلي التحكيم الدولي، فتمادي الموظفون بهيئة المساحة الجيولوجية التابعة لوزارة الصناعة في غيهم وكابروا وأصروا علي ألا ملجأ منهم إلا إليهم، وعلي المتضرر الشرب من مياه البحر الأحمر، فإن لم يرتو عليه الشرب من البحر الأبيض.
    لم يجد الراجحي مفرا سوي اللجوء إلي التحكيم الدولي، وإلا فإن كل ما أنفقه علي الأرض والبحث والتنقيب سيذهب سدي، فذهب إلي التحكيم الدولي وعينه وقلبه هنا في مصر تنتظر من يفهم ويعي قيمة هذه الارض، ذهب الراجحي إلي مستشاريه القانونيين فبشروه بالمكسب، وأكدوا له ان الاتفاق واضح وصريح ولا يقبل مجالا للف أو الدوران.
    ذهب الرجل إلي التحكيم الدولي وطالب بتعويض قدره 300 مليون دولار بعد ان فشلت كل الطرق وسدت كل المنافذ للوصول لعقل المسئولين بوزارة الصناعة، وهناك تعجب المحكمون من الاوراق التي قدمها الراجحي، كيف يعقل أن بلدا مثل مصر تحتاج إلي كل سنت استثمار تعامل المستثمرين الاجانب بهذه الطريقة، وأكد محاموه أن حكم التحكيم سيكون لصالحه، وكل ما عليه الانتظار لأن هذه المسائل تأخذ بعض الوقت.

    مرت فترة الانتظار كطول الدهر، توقفت عجلة العمل في الموقع وجلس المهندسون والفنيون والعمال في بيوتهم ووقفت المعدات علي ارض الموقع كالاطلال لا تجد من يضخ فيها دماء الحركة والعمل، وترك الراجحي البلاد عائدا إلي استراليا يجر اذيال خيبة الامل والرجاء بعد كل احلامه عن مصر.
    في أكتوبر 2004 صدر القرار الجمهوري الشجاع بنقل تبعية هيئة المساحة الجيولوجية من وزارة الصناعة إلي وزارة البترول.
    لم يكن يتوقع أحد سوي الرئيس مبارك لوحده قبل نشر الخبر في الصحف أن هذا القرار سوف يسهم في ثورة بالبلد، ويحوله من دولة طاردة للاستثمار إلي دولة لها صورة مختلفة تماما عن ذلك.
    وحدث ما توقعه الرئيس عندما وضع ثقته مجددا في المهندس سامح فهمي وزير البترول، بأن حمله مسئولية أكبر وعبئا لا يفك طلاسمه سوي شخص يدرك مغزي قرار الرئيس.
    وصل الخبر إلي مدينة سيدني الاسترالية، فقد طيرته وكالات الانباء في العالم كله ووجد مكانا واضحا في صدر صفحاتها الاقتصادية، وما إن قرأه سامي الراجحي حتي طلب من مكتبه أن يحجز له علي أول طائرة متجهة إلي القاهرة.
    هبط الراجحي من المطار واستقل تاكسيا إلي طريق صلاح سالم حيث مقر هيئة المساحة الجيولوجية، فوجد لافتة جديدة كتب عليها هيئة الثروة المعدنية وفوقها كتب «وزارة البترول».
    ورغم أن المبني هو المبني والمكان هو المكان، إلا أن وجوه الناس تغيرت واستقباله كان مختلفا هذه المرة، فوجد الطريق مفتوحا حتي رئيس الهيئة الدكتور حسين حمودة .
    وفي مكتب رئيس الهيئة كانت أول بادرة أمل حيث وجده الراجحي مستمعا جيدا، وطلب منه ان ينقل رسالة قصيرة وموجزة للمهندس سامح فهمي بأنه مستعد في أي لحظة للعمل معه.
    نقل حمودة رسالة الراجحي إلي الوزير، فما كان من سامح فهمي الا أن شكل لجنة مصغرة للتفاوض مع الراجحي للوصول إلي حل يرضي جميع الاطراف.
    لم تكن المفاوضات سهلة، ولا سريعة وكانت تفاصيلها وكواليسها تؤكد أن في وزارة البترول من يريد أن يحصل علي أفضل النتائج لهذا البلد رغم أن موقف الحكومة في قضية التحكيم لم يكن جيدا علي الإطلاق، لذا اختار الوزير كلا من المهندس أمجد غنيم والدكتور شريف شوشة والمهندس فكري يوسف ومعهم المحامي القدير أحمد القشيري أحد أفضل المحكمين علي مستوي العالم والمستشار حسام أبو يوسف الخبير القانوني الدولي.
    من اكتوبر 2004 إلي أبريل 2005 ظلت المفاوضات جارية اجتماع هنا واجتماع هناك، محاولات من طرف وتنازلات من الطرف الآخر، حتي خرجت النتيجة علي عكس ما كان يتصور أحد، ومغايرة تماما من الموقف الذي يتوقعه الطرفان من التحكيم الدولي.
    وبدلا من أن يحصل سامي الراجحي علي 300 مليون دولار تعويضا دفع الرجل 330 مليون دولار استثمارات في مصر وبدلا من أن يحصل علي 5600 كيلو متر مربع حصل علي أقل من المساحة بكثير وعن طيب خاطر، وقبل أن يتم التوقيع علي البروتوكول الجديد ذهب الرجل إلي باريس حيث غرفة التجارة الدولية وتنازل عن القضية وسط اندهاش وتعجب المحامين والمحكمين، فاستغربوه وطالبوه بالاستمرار في القضية لأن الحكم مضمون، لكن الرجل شعر بأن تغييرا ما حدث في مصر، حاولوا ان يثنوه عن الفكرة وذكروه بأنه أنفق علي القضية حتي الآن 15 مليون دولار فكيف يفعلها ويتنازل، لكنه شعر بأن هناك عقولا جديدة باتت تدير ملف التعدين والثروة المعدنية في مصر.
    أثناء المفاوضات كانت وزارة البترول وهيئة الثروة المعدنية خلية نحل تبحث وتدرس وتخطط
    للاجابة عن تلك الاسئلة كيف سنخرج من الحفرة التي حفرها البيروقراطيون؟ كيف سنقنع الحكومة بأن مساحة 3 كيلو مترا للبحث والتنقيب مساحة مضحكة ولم تحدث في أي دولة في العالم، كيف سنقنن الوضع الجديد بحيث نعيد لمصر من جديد مكانتها علي خريطة الذهب العالمية دون أن نفتح الباب للقيل والقال، وأقلام التشكيك ومحترفي ترويج الشائعات؟
    ظل الوضع أياما حتي اقترح المهندس سامح فهمي وزير البترول علي قطاع المعلومات في الوزارة البحث عن مساحات التنقيب في العالم كله، وعمل كشف بهذه المساحات مرتبة تنازليا.
    بعد أيام كان الكشف جاهزا، لم ينظر المهندس سامح لرأس القائمة بل نظر إلي آخر الكشف، ووجد أن أقل مساحة تنقيب عن الذهب في العالم كانت في غانا وكانت المساحة 320 كيلو مترا مربعا، فعرض الامر علي مفاوضية الاكفاء وقال لهم سنمنحه نصف هذه المساحة أي 160 كيلو مترا مربعا فقط، وهو ما انتهت عليه المفاوضات بالفعل.
    وما إن انتهت المفاوضات حتي طار الراجحي إلي موقع العمل في منجم السكري بمنطقة جبل السكري علي بعد 30 كيلو مترا جنوب غرب مدينة مرسي علم بالصحراء الشرقية.
    لم يتوقع أحد ان ينهض المشروع بهذه السرعة، لم يتخيل أحد أن الأرقام التي تلت ذلك التاريخ، لم يخطر علي بال أحد أن يسفر قرار الرئيس بنقل تبعية الثروة المعدنية في مصر إلي وزارة البترول علي هذا النجاح بسرعة، لم يخطر علي بال أحد أن مصر التي كانت أمام قضية خاسرة أصبحت في قلب قضية أخري رابحة، لم يظن أحد ان مصر التي كانت علي وشك أن تدفع 300 مليون دولار في التحكيم، جعلت المستثمر يدفع أكثر من هذا الرقم علي أعمال التنمية ( حوالي 1.64 مليار جنيه) بزيادة قدرها 110 ملايين دولار عما كان متفقا عليه، لم يتوقع أحد أن تتحول رمال الصحراء الشرقية إلي بوابة لأكبر خزينة ذهب في التاريخ بنقاء 99,99 %.
    لكن ولأن النية كانت خالصة بين الطرفين (الحكومة والراجحي) اكتشف المنقبون عن الذهب أن الاحتياطي المتوقع يزداد كلما زاد العمق من 7 ملايين اوقية إلي 13 مليون أوقية.

    ملحوظة الاوقية ثمنها الآن 1000 دولار، يعني أصبح لدينا احتياطي ذهب بلغ13 مليار دولار. ومن المتوقع ان يبدأ الانتاج الفعلي أوائل يوليو المقبل بمتوسط إنتاج 250 الف أوقية في السنة الأولي كما أعلن رئيس الشركة الاسترالية، تزداد إلي 600 ألف أوقية في السنة التالية، لكن الأهم من كل هذا وذاك هو ان هذا المشروع قد وفر حوالي 4500 فرصة عمل.

    قصة قد لا تتكرر كثيرا في التاريخ الحديث، لأن الدول باتت تخطف أنصاف الفرص، ولا تترك بادرة فرصة لجذب الاستثمارات إلا قبضت عليها بيد من حديد، لكن ما حدث كان قصة البداية فقط، وهناك قصة أخري شديدة الدهشة وشديدة الغرابة لم أكن أتوقعها وذهلت عندما حكاها لي المهندس فكري يوسف وكيل وزارة البترول للثروة المعدنية، لكن لم يعد هناك مساحة الآن، انتظروا قصة نجاح جديدة في مشروع منجم الذهب وحجم التكنولوجيا التي لم نعرفها في مصر قبل هذا المشروع، لكن في عدد جديد.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2009, 01:18 AM

welyab
<awelyab
تاريخ التسجيل: 05-08-2005
مجموع المشاركات: 3888

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب .. (Re: welyab)

    ?
    ?
    !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2009, 05:11 AM

كمال حامد
<aكمال حامد
تاريخ التسجيل: 06-06-2008
مجموع المشاركات: 595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب .. (Re: welyab)

    الأخ ولياب
    تحية طيبة
    بوستك مثير ومحزن وهو عن التفريط في حلايب ويستدرج الكثير من المعلومات المخزنة في الذاكرة ورصيد الفشل
    ولكن بوستك لم يلق الإهتمام لأن عنوانه يحمل مضمونا معاديا للإنقاذ أو شاتما للحكومة ، والله أعلم
    لكن لنا عودة إن شاء الله تعالى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2009, 06:10 AM

فيصل محمد خليل
<aفيصل محمد خليل
تاريخ التسجيل: 12-15-2005
مجموع المشاركات: 23799

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب .. (Re: كمال حامد)

    Quote: إلي كنز مصر المدفون تحت رمال


    محن



    تعيش الحكومة


    انا مبسوط اوي من الحكومة

    حلايب يرفرف فوقها علم السودان

    و اجواء السودان الشرقية محمية من اسرائيل

    بواسطة جنودنا الاساوش


    و الرغيف كبير


    يعيش احمد عرابي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2009, 06:21 AM

علاء الدين يوسف علي محمد
<aعلاء الدين يوسف علي محمد
تاريخ التسجيل: 06-28-2007
مجموع المشاركات: 19553

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب .. (Re: فيصل محمد خليل)

    Quote: محن



    تعيش الحكومة


    انا مبسوط اوي من الحكومة

    حلايب يرفرف فوقها علم السودان

    و اجواء السودان الشرقية محمية من اسرائيل

    بواسطة جنودنا الاساوش


    و الرغيف كبير


    يعيش احمد عرابي


    شوف يا همبول أفندي
    إنت بالذات تخت الخمسة فوق الإتنين و تقفِّل
    لأنو لو الخرطوم ذاتة رفعو فوقة علم إسرائيل إنت ما بهمك
    مش إنت القاعد برة و متنوضل و شغال بيانات لجان لاجئين
    و قادينا في المنبر دة كوبي بيست صور و رسم و حاجات إنت ما فاهم فيها كوعك من بوعك
    تنوم و تقوم مع قوقل
    وين إسهاماتك فيما يخص شأن البلد
    كان سياسة معارضة كان محايدة كان مع
    و تجي بعد دشليون بوست كوبي بيست تقول عايز ارتاح من هم السياسة
    ياخ أمة فيها إنت ما مفروض يرفعو ليها علم ذاتو
    و الحمد لله إنك ما فيها
    لاجيء عند الغير و حتظل
    لأنو نوعك دة تعود ياخد و ما يدي
    قرف يقرفك



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2009, 06:22 AM

GeerTor Tong
<aGeerTor Tong
تاريخ التسجيل: 07-17-2008
مجموع المشاركات: 976

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: حلايب وشلاتين ... والبحث عن الذهب .. (Re: كمال حامد)

    لاحظت بأن البوستات التي تناقش القضايا الجادة لا تلقى الإهتمام هنا
    Quote: بوستك مثير ومحزن وهو عن التفريط في حلايب ويستدرج الكثير من المعلومات المخزنة في الذاكرة ورصيد الفشل
    ولكن بوستك لم يلق الإهتمام لأن عنوانه يحمل مضمونا معاديا للإنقاذ أو شاتما للحكومة ، والله أعلم

    أما البوستات التي تمدح أو تشتم الحكومة فهي أكثر البوستات إهتماماً وعليك بالعودة إلى البوست الذي كان عنوانه
    عن الكهرباء والبوستات المناقضة له.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de