بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 04:08 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالله الشقليني(عبدالله الشقليني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مرحبــاً بعيــد الاستقــلال

01-01-2009, 03:34 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مرحبــاً بعيــد الاستقــلال




    مرحبــاً بعيــد الاستقــلال



    مرحباً بعيد الاستقلال ، محبة في رحيل المُستعمر الذي خلف في معركة كرري في أوائل سبتمبر منذ عشرة ومئة عام ستة عشر ألف شهيد وأكثر من عشرين ألف جريح . قاوم أهل السودان شرقه وغربه و جنوبه وشماله و وسطه جميعاً ، وسقط منهم من سقط شهيداً طوال مسيرة أكثر من خمسين عاماً من الحكم الثنائي . عطرت الدماء أرض الوطن ولم نزل في حبه نتجرع كؤوساً شرابها حنظل ، وشدائد تمر على الوطن تُكسر ( المُروق ) وتفل الحديد ، ونحن أحرص منْ يعض بالنواجذ . نأمل أن يجتمع أهلنا من جفوة المنافي القسرية وسطوة الجوع والمرض والجهل بأيدي بعضنا وبأيدي آخرين . لن نستخف بعيد الاستقلال ، فهو عيد الوطن الذي هو فوق كل الأهواء وفوق العشيرة وفوق القبيلة وفوق المناطقية وفوق الأحلاف وفوق السلطان ، فمحبة الوطن سلطاننا الذي ارتضينا .

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2009, 03:46 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: عبدالله الشقليني)



    كتب محمد عوض الكريم القرشي منذ زمان قديم قصيدة غناها المطرب عثمان الشفيع .
    تعودنا أن نسمعها كل محنة يمر بها الوطن .
    فيها الكثير من بُعد النظر لأحداث لم يزل دمها ينـزف .

    ( وطن الجدود ) :

    وطن الجدود نفديك .. بالأرواح نجود
    وطن الجدود نحن الفدى ..من المكائد والعِدا
    نتمنى ليك دائماً تسود .. بدمانا نكتب ليك خلود
    هيا يا شباب هيا يا جنود .. هيا حطموا هذي القيود

    أهتف معي قول يا أخي .. يحيا الكفاح وينبغي
    أن يخفق العلم الحبيب .. وماء نيلنا يكون عَذوب

    وطن الجدود نعم الوطن .. خيراته كم يتدفقن
    آن الأوان أن نُمتحَن .. في سبيله لا نطلب ثمن

    هيا يا شباب ضموا الجنوب .. القافلة سارت لن تؤوب
    ولنتجه نحو الغروب .. إياك أن تخشى الخطوب

    هيا يا شباب هيا للأمام .. سودانا قد ملّ المنام
    حرية كاملة هي المُرام .. تؤخذ ولا يُجدي الكلام
    فحذار أن وطنك يُضام .. وحذار أن يُصبح حُطام

    جهلٌ وفقرٌ وانقسام

    فلنتحد ويجب نعيش .. في وطنا أمجاداً كِرام

    *
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2009, 09:56 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: عبدالله الشقليني)




    الشاعر : الدكتور مبارك بشير سليمان
    وقصيدته للاستقلال : عُرس الفداء



    1981 م :

    فتح دكتور ياسين الحاج باب الغرفة وأطلّ عليّ بفأل الدنيا ، فزيارته برفقة السيدة الفضلى زوجته كانت مائدة مُترفة أنتظرها بصبرٍ قلق خلال عُطلة الأسبوع . قال لي وهو يضحك بعد أن تجاوز المدخل : ـ
    ـ وصل صديق لكَ من السودان !
    ودلف شاب في السُترة المُبطنة بعوازل الحرارة ، والمُعتاد لباسها هناك .أخذتني بضع ثوانٍ بين الدهشة والتطلُع قبل أن يحضنني ( مبارك بشير ) . الدنيا الآن تستبشِر والخطوب في ذلك الزمان قد أخذت حِصتها من جسدي ، وآن لها أن تُفارِق . الروح التي ضُرِبَتْ عليها المَسكنة قد أفاقت ونـزلت عنها أصفاد السنين .
    بعد أن اطمأن على مسيرتي للشفاء ، قلت له : ـ
    ـ تعجلت دنياي أن نلتقي ولم يكن في الحُسبَان . لا أرى إلاّ نجوم سعدي قد تجمعَتْ لتمنحَ نَفسي المُتعَبة راحة اليوم وأنت معي .

    بعض الطمأنينة عن الأهل ، نقل لي أخبار الأصدقاء والأحباء جميعاً فرداً .. فرداً ، وأودعني رسائلهم . أخطرني أنه مبتعث لجامعة ( لايبـزِج ) في ألمانيا الشرقية للتحضير لرسالة ( الدكتوراه ) ، وسوف يغادِر مضطراً برلين الغربية بعد يومين . أهدى إليَّ نسخة من ديوان أشعاره الأول ، وقرأ لي منه قصيدة ( عُرس الفداء ) . قال لي إن الموسيقار المُبدع محمد عثمان وردي سوف يغنيها في أعياد الاستقلال القادمة مطلع 1982 م . قرأ لي بصوته القصيدة وانسكب من ذاكرتي تاريخي معه منذ أول مرة رأيته . وعرفت كيف تُبني القصيدة الوطنية بمحبة تستلهِم تراث البطولة من أمجادنا الغابرة ونحن في منعطف الثمانينات . استنهِضت القصيدة الضعف الذي ألمَّ بنا حينها ، و يحتار المرء الآن ، كيف يقرأ الشُعراء المُستقبل بفكرهم ؟ . يقفزون عبر حواجز الزمن ويكسرون كل الحُجب . شكراً لك سيدي المُباركْ ، دائماً نتذكرك بفرحٍ يحبو في وجه حُزن نبيل يُسابِق الريح وأنت تقرأ لنا من قصيدتك ( عُرس الفداء ) : ـ

    نلتقيك اليوم يا وطني ..لقاء الأوفياء
    قد تنادينا خِفافاً ..
    كطيور الريح في جوف العتامير
    يا أرض البطولات وميراث الحضارات..
    نُغني اليوم في عُرس الفداء
    ها هنا ..يبتسم النهر القديم ...
    لبعانخي ولتهراقا وللمهدي ..
    لعلي عبداللطيف..
    لعبد القادر الحَبوب ..للقرشي
    لصمود العُرس في كرري ..
    وللموت الفدائي العظيم ..
    نذكر اليوم جميع الشهداء ..
    كل من خطّ على التأريخ سطراً بالدماء ..
    نذكر اليوم جميع الشرفاء ..
    كل من صاح في وجه الظلم لا ..
    نحن أبناؤكِ في الفرح الجميل ..
    نحن أبناؤكِ في الحُزن النبيل ..
    سنغني لك يا وطني كما غنى الخليل ..
    مثلما غنت مهيرة ..
    تُلهم الفرسان جيلا بعد جيل
    ونغني لحريق المَكِ في قلب الدخيل ..
    للجسارة ..
    حينما استشهد في مدفعه عبد الفضيل ..
    نُكحِل اليوم مآقينا بمرواد الصلابة ..
    وبإيمان كإيمان الصحابة
    سوف نُفديك دواما..
    ونناديك هُياما
    فلتعِش حُراً أبياً في مهابة

    ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2009, 10:00 AM

ناهد بشير الطيب
<aناهد بشير الطيب
تاريخ التسجيل: 02-08-2008
مجموع المشاركات: 4179

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: عبدالله الشقليني)


    كل عام وانت بخير
    وكل الامة السودانية بحول الله


    شكرا اخونا الشقلينى ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2009, 10:16 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: ناهد بشير الطيب)

    Quote: كل عام وانت بخير
    وكل الامة السودانية بحول الله


    شكرا اخونا الشقلينى



    عندما كتب الشاعر والملحن والمطرب الوطني الكبير :
    خليل فرح في الضواحي )
    يكاد العشق في كلماته يطفح بالوطنية ، بإرثه من شمال السودان
    من أرض المحس ، كانت العامية العربية ليست بلغة أم ،
    فكيف تبدت له كل تلك الزغاريد التي تُطل من لغته العامية :

    في الضواحي وطرف المدائن يله ننظر شفق الصباح
    قوموا خلو الضيق في الجناين .. شوفو عز الصيد في العساين
    يله نقنُص نطرُد نعاين . النهار إن حرّ الكماين
    كلبي يا جمجوم أصله خاين .. شوفو كيفن يبرى الملاين

    هب شال وكشح المُراح

    للقنيص الخيل خفّ راسِن .. نحنَ ما بنخَاف مِن مراسن
    المكارِم غرقنا ساسِن .. والمجاهل ..مين غيرنا ساس،
    إن عِطشنا نمزمر وآسن .. وإن عشقنا بنعشِق محاسِن

    في المحاسن كفى يومنا راح

    في الخميلة انجلتْ المحاسن ..عيني حايرة ومشى قلبي حاسِن
    بعض حُسنِك هيّ يا محاسن .. الحرير حين قَدميكِ داسَن
    والزهور حين شفتيكِ باسَن .. والغصون من لدنُك مياسِن

    والنسيم فاح بكر الملاح

    بالطبيعة الواديكِ ساكن .. مافي مثلك قط في الأماكن
    يا جمال النال في ثراكِن .. يا حلاة البِرعَنْ أراكن
    في قفاهِن تور قرنو ماكِن .. لا غشن لا شافَن مساكن

    في الخُزام و الشيخ والبراح

    شوف صباح الوادي وجماله .. شوف خضاره وصيده ورماله
    شوف يمينه وعاين شماله .. شوف نسيم الليل صاحي ماله
    شوف فريع الشاو مين أماله .. البدر خجلان من كماله

    والصباح لاح بهل الوشاح

    ياام لساناً لسع معجّن .. كلمة كلمة وحروفَ ضجّن
    ديل خدودِك غير داعي وَجّن .. ديل عيونِك من نظرة سَجّن
    ديل دموعِك من نظرة شجن .. ده دلال ايه ده دلال معجن

    محن الأمات يا رداح

    مال نسيم الليل بى برودِك .. نامت الأزهار فوق ورودِك
    غرد العصفور فوق عُودِك .. النفوس ما تعدَت حِدودِك
    ما عرفنا عدوك من لدُودِك .. بس أنا المقسوم لي صدودك

    يا حياتي وأملي الي راح


    ***
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2009, 10:15 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: عبدالله الشقليني)




    خطاب الأزهري في الاستقلال : أول يناير عام 1956 م



    اللهُم يا ذا الجلال يا مالك الملك يا واهب العزة والاستقلال نَحمدُكَ ونشكُركَ ونستهديكَ و نطلب عفِوكَ وغُفرانك ونسأل رشدك إن أنتَ الموفِق والمُعين ، ليس أسعد في تاريخ السودان وشعبه في اليوم الذي تتم فيه حريته ويستكمل فيه استقلاله ، تتهيأ له جميع مقومات الدولة ذات السيادة ، ففي هذه اللحظة : الساعة التاسعة تماماً في اليوم الموافق أول يناير 1956 م ، 18 جمادى الثاني 1375 هـ ، نُعلن مولد جمهورية السودان الديمقراطية المُستقلة ويرتفع علمها المُثلث الألوان ليخفق على رقعته وليكون رمزاً لسيادته وعزته إذ انتهى بهذا اليوم واجبنا في كفاحنا التحرري فقد بدأ واجبنا في حماية الاستقلال وصيانة الحرية وبناء نهضتنا الشاملة التي تستهدف خير الأمة ورفعة شأنها ولا سبيل إلى ذلك إلا نسيان الماضي وطرح المخاوف وعدم الثقة ، وأن نُقبِل على هذا الواجب الجسيم إخوة متعاونين وبنياناً مرصوصاً يشد بعضه البعض ، وأن نواجه المستقبل كأبناء أمة واحدة متماسكة قوية ولا يسعنا في هذه المناسبة إلا أن نُمجد هذا الشعب الأبي على حيويته وإيمانه وجهده الذي أثمر أطيب الثمرات ، وأرى واجباً علي في هذه اللحظة التاريخية أن أزجي الشُكر إلى جمهورية مصر وحكومة المملكة المتحدة اللتين أوفتا بعهدهما وقامتا بالتزاماتهما التي قطعتاها على نفسيهما في اتفاقية فبراير 1953 م وهما اليوم في هدوء وبنفس راضية تطويان علميهما الذين ارتفعا فوق أرض الوطن ستاً و خمسين عاماً ليرتفع في مكانهما عالياً خفاقاً علم السودان الحُر المُستقل ، ويهمني أن أسجل شكري للجنة السودنة و للدول السبعة التي قبلت مساندتنا ورضيت الاشتراك في اللجنة الدولية التي كان مقرراً أن تشرف على إجراءات تقرير المصير ولا أنسى أن أسجل شكري للدول التي سارعت بإرسال ممثلين لها في السودان وحتى قبل إتمام الاستقلال ويشرفنا أن يكون ممثلوها من ضباط الاتصال السابقين بيننا الآن ، إن شعبنا قد صمم على نيل الاستقلال فناله وهو اليوم مصمم على صيانته وسيصونه و ما دامت إرادة الشعب هي دستورنا فسنمضي في طريق العزة والمجد والله هادينا وراعينا ومؤيدنا وناصرنا ، وإن ينصركم الله فلا غالب لكم والسلام .

    إسماعيل الأزهري رئيس الوزراء





                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-12-2009, 08:50 PM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مرحبــاً بعيــد الاستقــلال (Re: عبدالله الشقليني)


    قال صديق : وطني حبيبي
    فهل صدق ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de