السبت 10 ديسمبر وقفة امام السفارة السودانية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-10-2016, 08:56 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالله الشقليني(عبدالله الشقليني)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

عـيد الشُّكر ـ 2004 م

03-04-2005, 00:44 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

عـيد الشُّكر ـ 2004 م


    عِيد الشُّكر ـ 2004 م

    منْ يمُد ذراعاً من قصر واشنطون ، إلى مطار بغداد ؟
    ( مقدونيا ) الجديدة مرة أخرى . واستشارية الخِصيان تنهض من ركام تاريخ قديم . تقف على عتبات حضارة... و تدُك حصونها .خمسمائة ألفٍ من كنوز ممالِك العهد التليد ، تبعثرت . نامت على صدور السابلة المُترفين . يا مُستباحة الزمن الفاجرِ في كُل حين ، مدِّي خيوط أنوار النيون ، تُضيء وهجاً في ذاكرة الثكالى .
    هنا عناقيدٌ من الحَلمات ، تُرضِع الدمَ لصغار حيتان تَيتَموا ،وأنا الباكي . يا نادِّلة ... أعينيني ، واسكُبي سطلاً من الحُزن على رأسي . و دعِ الحِجارة تُفرِج عن مسامها للجذور لتُحيي نباتاً يابِساً ، يشرب من سُمٍ زعاف .
    منْ يقف على أمشاط رجليه ، وينظر الأفق العالي ليستريح ؟.
    منْ يُلبِس حياتي سيرتها الجديدة ؟
    تضحك في المرآة أدمُعي مطراً ، قطراته من الفُكاهة والضَّيمَ .
    منْ يَفُضّ غِلاف الديك الرومي ساخِناً لعيد الشُكر ؟
    تقول الرواية إنها شِرَاعيةٌ هبطت إلى شواطئ الأرض الجديدة . في بطِنها أجساد ٌ جائعة . وعلى دوارة الشِواء القديمة أعدَّ الهُنود الحُمر للضيوف طعاماً ، فصار الديك الرومي وليمة عيد الشُّكر من كل عام .
    العيد اليوم يدُق أجراساً ، ويدعُ الزبانية . أزِفت ساعة الحضور البهيج .
    الرئيس يشتمُّ رائحة الشواء ، ويفُض عُذرية القاعة جائعا . الآن يعلو صراخ الدهشة .
    يجلس هو بين جنوده . زادت الأحذية حِذاء من ذهب ، و ورداً من ذهب ، وقُبعة من عِظام اليتامى ، تُئن من فوق خُصلات ( اسكندر ) القرن الجديد .
    قولوا للساحر المُتكلِم النَقّال :
    ـ اصمُتْ ساعتين بلا حِراك ، عليك حِراسة مُشدّدة . اصمُتْ ... فأمن رئاستنا أهَمْ .
    بلد الضحية ...لا عيد لهم ليَشكُروا ! . هنا سجادة حمراء للموتى ، لينـزفوا ، وألوان مزخرفة من جحيمٍ مُنضَّدٍ لتلفاز العيون السود . أمشاط الرُصاص ساهرة ، و وسائدها تنام بعين واحِدة .
    لِمَّ هذا الرُعب ؟
    منْ يُنصِب من البَشرِ فخاخاً ؟
    منْ يُقاتِل أشباحاً من دفتر السِحر القديم ؟ .
    يتفتت الشَبحُ تُراباً أسوداً ، أو يستحيل دُخاناً يَخطف الأرواح من قلب المُجنـزرة .
    بغداد .... لا تبكِ .
    لقد بَنتْ دفاتِرك القديمة جسراً ، لخيول الغزاة منذ ألف عام . لن يُضيرك آلاف بلا مُعين ، يشربون من كؤوس برد الردى جُرعات .
    تعالوا نقرأ من ديمقراطية النعيم المُترَف : ـ
    ( عِند الإنتِخاب تفرد التلفزة الساحِرة مفاتنها وترمي النَرد للاعِبَين . من يُنفق أكثر يسرق حُلم الفقراء ، ويستحِم الجميع في نبعِه .
    أتريد كسباً فادِحاً ينسي الخسارة ؟ .
    خمسة مليارات ثمن السِباق إلى العرش الإمبراطوري ، وتسود الكون من أقصاه إلى أقصاه . يقولون السياسة تخطو وراء الفن السابِع ، والغِنى يصعد سماء الأحلام السابِعة و يعبث بالعقول . )
    قال الإسكندر الجَديد :
    ـ دولتين في أرضٍ واحِدة أو امرأة بفخذين .
    أحدهما لحم حي ، والآخر عَظم للكلاب . من يقف في مُنتصف الطريق ، يحترق . ومن يقف ضِد الإمبراطور يهلك ، ومن يقف معه تدوُسه النِعال . تعال معي نمشي ،

    فالطريق إلى ( مقدونيا ) أن تبيع الحياء وتهرول عارياً تجِد الفتات . هذه تسوية للتسلية ، وهنالِكَ فرق بين الحَول وبين البُرهة .
    منْ يقرأ ؟
    و منْ يتدبر ؟

    عبد الله الشقليني
    25/02/2005

    (عدل بواسطة عبدالله الشقليني on 03-04-2005, 12:57 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

03-04-2005, 03:42 AM

عبدالله الشقليني
<aعبدالله الشقليني
تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11493

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عـيد الشُّكر ـ 2004 م (Re: عبدالله الشقليني)

    الأحـباء
    تحية واحتراماً


    إضاءة للموضوع :
    اعتادت الرئاسة في واشنطون حضور عيد الشُّكر من كل عام بين كوكبة من الجنود الذين يرابطون في بقاع الإمبراطورية الكونية الأحادية الجديدة . يرسم القائد الأعلى للجيوش صورة من صور التقدير لمن اختارتهم الدولة ليكونوا بعيداً عن عيون وأفراح الأسرة . اختلفت التجربة عند حلول عيد الشُّكر 2004 م . اختارت الرئاسة أن تزور المنتظرين من فوق لهيب جمرٍ غير معتاد . النار تأتي بلا إحداثيات ، الزمان و المكان هو قرار عدو أشبه بالشبح ، وهُنا مكمن الخطر . تم استخراج سيف أمني على غير المُعتاد . تحرك بُساط ريح من واشنطون مباشرة لبغداد . كاشفاته المُضيئة دائماً تغدو مُطفأة . الحراسة الآن كونية الملامح . صعد مع الرئيس كوكبة من الصحافيين لا يعرفون أين المآل . تم إظلام كامل لمركزية التلفنة في منطقة بغداد لفترة زمنية مُحددة ، وتم التشويش على النقال الذي يعمل بالأقمار .وبمدخل سينمائي هبط الرئيس على جنوده في القاعة المُعدة للاحتفال بعيد الشُّكر .
    هذا ما أوردت بعضه الصحافة .

    عبدالله الشقليني
    4/3/2005
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de