ما الذي جرى لحسين خوجلي؟
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
الحزب الشيوعي بالمملكة المتحدة وايرلندا يدعوكم لندوة يوم السبت 3 ديسمبر بلندن
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-02-2016, 10:23 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة صلاح شعيب(صلاح شعيب)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية

09-06-2006, 00:47 AM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية



    الازمة التاريخية التي يعايشها السودان هي الاولي من نوعها ومفصلية في وجوده ولكن الانفراجة ممكنة في هذه السيناريوهات التي يجب أن تكون سلسة وتوجد إنتقالا سلميا للسلطة:

    1) إذا قبل الرئيس البشير التنحي عن السلطة حفظا لماء وجهه إمام المجتمع السوداني والدولي كذلك وأكد وطنيته العالية في تجنيب البلاد الضياع, خصوصا وإنه يفتقد الموهبة السياسية والدبلوماسية والكياسة وظل عبئا علي الاسلاميين أكثر من كونه رجل حزب ودولة, وليس اقل دليللا علي ذلك تصريحاته بعدم التفاوض مع المعارضين وتحديهم بحمل السلاح ثم تحديه للقرار الدولي في كل مناسبة عوضا عن الصمت الذي يتيح مجالا لما يسمي بمجلس شوري المؤتمر الوطني ليقرر في قضايا مصيرية. كما أن البشير يفتقد "كاريزما " رجل الدولة الذي يكون لديه تأثيرا فكريا وخطابيا وإجتماعيا ولعل ضعف شخصيته ما جعله ظلا للترابي ثم ظلا للمتنفذين من الاسلاميين الاخرين الذين إحتكروا تمثيل قاعدة الحركة الاسلامية.
    2) إذا قررت الحركة الاسلامية إقالته بمفهوم "فقه الضرورة" ومنعا لدمار السودان علي يدها وبالتالي تكون قد خلصت الحركة السودانية نفسها وحركات الاسلام السياسي في المنطقة من الحرج التاريخي كون أن نموذجها ربما سيكون مانعا لوجودها في السلطة كما تنشد ذلك في مصر وتونس والجزائر والعراق والاردن واليمن والسعودية وبقية دول الخليج, هذا خصوصا وأن البشير ليس هو القائد التاريخي للحركة الاسلامية وإنه قادها إلي مأساة كبيرة فقدت فيه وحدتها وتشتت جهودها وخسرانها في ميادين الفكر والسياسة وبقية ميادين التأثير الايجابي في الاقتصاد والاكاديميا والادب والفن والرياضة والتعليم أو حتي المحافظة علي النسيج القومي السوداني, الحال هكذا يكون من الصعب للحركة الاسلامية أن تفتخر بإنجازات ملموسة في هذه الميادين, وحتي ما تسميه ملحمة استخراج البترول وتحقيق السلام فإنها لم تحقق به رخاء لشعبها ورهنته للشركات العالمية عبر عقودات مجحفة تعوزها الشفافية, أما في ناحية السلام فإنها عجزت في تحقيقه في واقع الارض وذلك باصرارها علي سياسة السودان وفق اطر حزبية لم تتغير منذ صدور البيان الاول لانقلابها في يونيو 1989., لذا فإقالة البشير وتكوين حكومة قومية بمشاركة الاحزاب ربما يتيح مجالا لاهل السياسة من الاسلاميين في إعادة هيكلة الحركة الاسلامية وقد يخفف ذلك من ثقل حملها الآن ويعطيها مجالا للمشاركة السياسة في المستقبل, ويجنبها ذلك الحرج أو الجرم التاريخي.
    3) في حال عدم تحقق الانفراجتين عاليه, فإن قيام إنقلاب عسكري أشبه بإنحياز المشير سوار الذهب للشعب في السادس من أبريل 1985 قد يفك الازمة ولا يهم أن تكون هوية الانقلابيين من الاسلاميين الناقمين من الحركة الاسلامية أو بقية من الضباط الاحرار والذين قد يتحفزون بسعي الاحزاب الي تحريك الشارع منذ الاربعاء الماضي وأربعاء اليوم الموافق السادس من سبتمبر. المهم هو عدد من الضباط الذين يستشعرون إحساسا ً وطنيا عاليا بخطورة الموقف ثم يقررون الانحياز للشعب, هذا الخيار ليس مستبعدا خلافا للذين يؤكدون بإنتهاء عصر الانقلابات العسكرية في السودان, فالواقع أن الاحتقان السياسي, وهو في هذه المرة مفصلي كما أشرت, ربما يحرك النوازع الوطنية لدي من فاتهم قطار " الرفت" من غير الاسلاميين, كما أن الذين أقحمتهم الحركة الاسلامية في الجيش لم يكونوا كلهم ممن ينحازون للبشير فربما خرج من بينهم من يدينون باللولاء للترابي لقلب الموازيين وربما يسعي بعض صغار الضباط أو بدافع من بعض المتنفذين في المؤتمر الوطني للانقضاض علي السلطة خصوصا وأن هناك تيارات إسلامية متعددة خارج السلطة وداخلها ويمكن أن يحركها الدافع الوطني لتنحاز الي صف الجماهير
    .
    4) ما تزال فرص العصيان المدني الذي يجبر كل جيوب السلطة علي التنحي ممكنة برغم تصفية النقابات والاتحادات من المنتميين للاحزاب, فقط يتطلب الامر المزيد من الثقة في الاحزاب السياسية التي أكدت تجربة الاربعاء الماضي أن الحياة يمكن أن تدب في عصب عملها الوطني إذا ما توحدت جهودها وإرتفعت إلي مستوي المسؤولية للنضال من أجل تخليص السودان مما ينتظره في ظل وجود الحركة الاسلامية وحدها في السلطة وفي ظروف تتطلب التسوية السياسية باي شكل تتيح الانفراج الذي يأتي بحلول للمشكل السوداني.5)
    5) كل الاحتمالات الاحري قد تكون واردة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 00:49 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 35906

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)


    يا شعباً لهبك ثوريتك

    على أجنحة الفجر ترفرف
    فوق أعلامك
    ومن بينات أكمامك
    تطلع شمس أعراسك

    يا شعباً لهبك ثوريتك
    تلقى مرادك والفى نيتك
    عمق إحساسك بحريتك
    يبقى ملامح في ذريتك

    ماكَ هوين سهل قيادك
    سّيد نفسك مين أسيادك؟
    ديل أولادك
    وديل أمجادك
    ونيلك هيلك جري قدامك
    وتحت أقدامك
    رجع صداك وسجع نحاسك

    إنت نسيج الفدى هندامك
    وإنت نشيد الصبح كلامك
    وعطر أنفاسك

    أرفع صوتك هيبة وجبره
    خلى نشيدك عالي النبرة
    خلى جراح أولادك تبرأ
    كبروا مكان الضحكة العبرة
    إلاّ يقينهم فيك إتماسك
    يا الإصرارك
    سطراً سطراً ملا كراسك
    -------------------
    كلمات الرائع محجوب شريف
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 01:04 AM

nazar hussien

تاريخ التسجيل: 09-04-2002
مجموع المشاركات: 10092

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: Mustafa Mahmoud)

    تنحي البشير عن السلطة يعني بروز سلفا كير لها...
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 01:42 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 11-25-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)


    الأخ صلاح شعيب

    تحياتى الطيبة

    لا أعتقد إطلاقا أن البشير لديه الحس الوطنى الذى يجعله يضع مصلحة البلاد أو الشعب قبل مصلحته الشخصية أو الحزبية الضيقة , ودونك فى هذا مقدار الدمار الذى تسبب فيه للبلاد والعباد منذ اليوم الأول لحكمه وحتى الأن .

    ولا يملك البشير الذكاء أو حتى حس التقدير الكافى بالخطر , حتى يرى الهوة السحيقة المهلكة التى يجر إليها الوطن وشعبه .

    غير ذلك كله , فهو محاط بمجموعة من عتاد المجرمين المحترفين الذين غيبوا العقل والضمير والعدالة منذ اليوم الأول لإنقلابهم المشئوم , وتورطوا فى جرائم مهولة ضد الوطن وشعبه , وهم يعرفون ويدركون تماما , أن وجود السلطة وحده هو الذى يحميهم من المحاسبة ويحفظ لهم الثروات الضخمة التى نهبوها وسرقوها من هذا الوطن وشعبه . وهؤلاء سيستخدموا كل أسلحتهم وأساليبهم اللا أخلاقية حتى يظلوا تحت مظلة وحماية هذا الحكم , حتى وإن أدى الأمر الى دمار الوطن وتفتيته .

    وقد بدأت إنتفاضه الشعب الآن , ولن تتوقف حتى يطيح الشعب بهذا النظام المجرم ويرد لهذا الوطن حريته وكرامته ومواردة المنهوبة .. ومهما كلفه هذا من تضحيات . وأيا كان السناريو الأخير لإقتلاع أو تنحى هذا النظام , فالشئ المؤكد , أن الشعب لن يرضى بغير تقديم هؤلاء المجرمين الى محاكمات عادلة ليدفعوا ثمن ما أرتكبوه من جرائم ضد هذا الوطن وشعبه .. ويسترد كل ما نهبوه من موارد ومن ثروات .


    لك الشكر الجزيل










    (عدل بواسطة Dr Mahdi Mohammed Kheir on 09-06-2006, 01:48 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 02:18 AM

Al-Shaygi
<aAl-Shaygi
تاريخ التسجيل: 11-16-2002
مجموع المشاركات: 7898

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)


    Quote: الازمة التاريخية التي يعايشها السودان هي الاولي من نوعها ومفصلية في وجوده ولكن الانفراجة ممكنة في هذه السيناريوهات التي يجب أن تكون سلسة وتوجد إنتقالا سلميا للسلطة:
    1) إذا قبل الرئيس البشير التنحي عن السلطة حفظا لماء وجهه إمام المجتمع السوداني والدولي كذلك وأكد وطنيته العالية في تجنيب البلاد الضياع, خصوصا وإنه يفتقد الموهبة السياسية والدبلوماسية والكياسة وظل عبئا علي الاسلاميين أكثر من كونه رجل حزب ودولة, وليس اقل دليللا علي ذلك تصريحاته بعدم التفاوض مع المعارضين وتحديهم بحمل السلاح ثم تحديه للقرار الدولي في كل مناسبة عوضا عن الصمت الذي يتيح مجالا لما يسمي بمجلس شوري المؤتمر الوطني ليقرر في قضايا مصيرية. كما أن البشير يفتقد "كاريزما " رجل الدولة الذي يكون لديه تأثيرا فكريا وخطابيا وإجتماعيا ولعل ضعف شخصيته ما جعله ظلا للترابي ثم ظلا للمتنفذين من الاسلاميين الاخرين الذين إحتكروا تمثيل قاعدة الحركة الاسلامية.
    2) إذا قررت الحركة الاسلامية إقالته بمفهوم "فقه الضرورة" ومنعا لدمار السودان علي يدها وبالتالي تكون قد خلصت الحركة السودانية نفسها وحركات الاسلام السياسي في المنطقة من الحرج التاريخي كون أن نموذجها ربما سيكون مانعا لوجودها في السلطة كما تنشد ذلك في مصر وتونس والجزائر والعراق والاردن واليمن والسعودية وبقية دول الخليج, هذا خصوصا وأن البشير ليس هو القائد التاريخي للحركة الاسلامية وإنه قادها إلي مأساة كبيرة فقدت فيه وحدتها وتشتت جهودها وخسرانها في ميادين الفكر والسياسة وبقية ميادين التأثير الايجابي في الاقتصاد والاكاديميا والادب والفن والرياضة والتعليم أو حتي المحافظة علي النسيج القومي السوداني, الحال هكذا يكون من الصعب للحركة الاسلامية أن تفتخر بإنجازات ملموسة في هذه الميادين, وحتي ما تسميه ملحمة استخراج البترول وتحقيق السلام فإنها لم تحقق به رخاء لشعبها ورهنته للشركات العالمية عبر عقودات مجحفة تعوزها الشفافية, أما في ناحية السلام فإنها عجزت في تحقيقه في واقع الارض وذلك باصرارها علي سياسة السودان وفق اطر حزبية لم تتغير منذ صدور البيان الاول لانقلابها في يونيو 1989., لذا فإقالة البشير وتكوين حكومة قومية بمشاركة الاحزاب ربما يتيح مجالا لاهل السياسة من الاسلاميين في إعادة هيكلة الحركة الاسلامية وقد يخفف ذلك من ثقل حملها الآن ويعطيها مجالا للمشاركة السياسة في المستقبل, ويجنبها ذلك الحرج أو الجرم التاريخي.
    3) في حال عدم تحقق الانفراجتين عاليه, فإن قيام إنقلاب عسكري أشبه بإنحياز المشير سوار الذهب للشعب في السادس من أبريل 1985 قد يفك الازمة ولا يهم أن تكون هوية الانقلابيين من الاسلاميين الناقمين من الحركة الاسلامية أو بقية من الضباط الاحرار والذين قد يتحفزون بسعي الاحزاب الي تحريك الشارع منذ الاربعاء الماضي وأربعاء اليوم الموافق السادس من سبتمبر. المهم هو عدد من الضباط الذين يستشعرون إحساسا ً وطنيا عاليا بخطورة الموقف ثم يقررون الانحياز للشعب, هذا الخيار ليس مستبعدا خلافا للذين يؤكدون بإنتهاء عصر الانقلابات العسكرية في السودان, فالواقع أن الاحتقان السياسي, وهو في هذه المرة مفصلي كما أشرت, ربما يحرك النوازع الوطنية لدي من فاتهم قطار " الرفت" من غير الاسلاميين, كما أن الذين أقحمتهم الحركة الاسلامية في الجيش لم يكونوا كلهم ممن ينحازون للبشير فربما خرج من بينهم من يدينون باللولاء للترابي لقلب الموازيين وربما يسعي بعض صغار الضباط أو بدافع من بعض المتنفذين في المؤتمر الوطني للانقضاض علي السلطة خصوصا وأن هناك تيارات إسلامية متعددة خارج السلطة وداخلها ويمكن أن يحركها الدافع الوطني لتنحاز الي صف الجماهير.
    4) ما تزال فرص العصيان المدني الذي يجبر كل جيوب السلطة علي التنحي ممكنة برغم تصفية النقابات والاتحادات من المنتميين للاحزاب, فقط يتطلب الامر المزيد من الثقة في الاحزاب السياسية التي أكدت تجربة الاربعاء الماضي أن الحياة يمكن أن تدب في عصب عملها الوطني إذا ما توحدت جهودها وإرتفعت إلي مستوي المسؤولية للنضال من أجل تخليص السودان مما ينتظره في ظل وجود الحركة الاسلامية وحدها في السلطة وفي ظروف تتطلب التسوية السياسية باي شكل تتيح الانفراج الذي يأتي بحلول للمشكل السوداني.5)
    5) كل الاحتمالات الاحري قد تكون واردة.


    والله يا صلاح شعيب كلامك سمح بالحيل ولكن:
    الرئيس الراقص ليس من ذلك النوع من الرجال الذين يفهمون ما كتبته ويعون مدى الخطر المخيم بالبلاد والمصير المظلم الذي يمكن أن تنحدر إليه.
    إنه عسكري بمعنى عسكري وفرعون لم يأخذ من الفراعنه سوى غطرسة ورعونة فرعون موسى بينما الفراعنة بجانب الغطرسة تركوا لنا إنجازات تاريخية عظيمة والتي منها الأهرامات وأبوالهول ومعبد أبو سنبل وغيرها من الأثار التي عجز الإنسان عن ثغر غور غموضها وفك أسرارها ناهيك عن الإتيان بمثلها.
    فسيناريو التنحي غير وارد من هكذا رجل.
    أما السيناريوهات الأخرى فأحلاها مر.
    - إنحياز الجيش للشعب في إعتقادي غير وارد لأن هذه الطغمة قد أفرغت الجيش من العناصر الوطنية ولم تبقي إلا على المواليين للنظام وثلة من اللصوص المنتفعين الذين أثروا في هذا العهد ولن يكون لديهم الاستعداد للإنحياز للشعب الفقير ليهبطوا من عليائهم ويعانوا من الفقر مثله ويفقدوا ما أكتسبوا من تميز وتضيع عليهم فرص السلب والنهب وما حادثة الدمازين والخشب والفحم ببعيدة وما هي إلا قطرة في بحر ما يمارسه ضباط الجيش والشرطة وعناصر الأمن.
    - الإنقلاب العسكري وإن وجد سيكون دموي وقد يغرق البلاد في محيط من الدم لا أحد يستطيع التبوء بعواقبه.
    - خيار الإنتفاضة وهو الذي أراه يتبلور ويتشكل أمامنا أيضاً ليس خياراً سهلاً ولن تكون كأنتفاضة أبريل ولا ثورة أكتوبر بل أتوقع أن تكون إنتفاضة دموية تزهق فيها مئات الأرواح وقد تكون آلاف، لأن عناصر القوات النظامية والأجهزة الأمنية المتعددة منحت إمتيازات ومكاسب هائلة لا يمكن أن تحصل عليها في أي وضع آخر وبالتالي فإن هذه العناصر ستستميت في الدفاع عن الوضع الحالي ليس حباً في النظام ولكن للمحافظة على هذه المكتسبات والتميز الذي لن يضمنوا إستمراريته في أي وضع ديموقراطي تعددي إضافة إلى عامل آخر مهم وهو أن معظم هذه العناصر أياديها ملوثة بدماء الأبرياء وبطونها متخمة بالأموال العامة ويالتالي سيكون خوفها من القصاص والمحاسبة دافع للدفاع بقوة عن هذا النظام الذي لا سند جماهيري له ولكن أصحاب المصلحة رغم قلتهم فهم أقوياء بالمال والسلاح في مواجهة شعب تم تجريدة من عنصري القوة المشار إليهم وهم المال والسلاح.
    - الخيار الأفضل والأسلم في رأي هو العصيان المدني الصامت (أسلوب غاندي).
    فتدريجياً يمكن أن تتوقف الحياة في كل مفاصل الدولة، الإضراب الصامت وتجنب المواجهة المباشرة من زبانية النظام حقناً للدماء وحفاظاً على أرواح غالية يمكن أن تزهق.
    أعتقد أن العصيان المدني الصامت وإلتزام الناس بيوتهم في صمت سيؤدي إلى توقف حركة كل أجهزة الدولة البوليسية بالتدريج وهذا أيضاً وتدريجياً سيؤثر على عناصر الأجهزة الأمنية والقوات النظامية فما هؤلاء إلا أفراداً من هذا الشعب ويمكن إستمالة الشرفاء منهم وغير الملوثين والذين يمكن أن ينحازوا للشعب ولو بصورة تدريجية إلى أن يحدث تفريغ للقوة الضاربة لهذه الأجهزة فالفساد والإجرام في قمم قياداتها والقيادات الوسيطة أما القاعدة التي يعتمد عليها (الجنود) في البطش فهي أقرب إلى الشعب وإن تميزت قليلاً ولكنها لم تفسد فساداً يستدعي البتر بل العلاج يفيد في إصلاحها.


    هذه رؤية شخصية لما يدور في بلادي وقد أصيب في البعض وأخطئ في البعض الآخر فلست سياسياً ولا منظر ولكني سوداني قلبي على أهلي في كل شبر من البلد، قلبي على أبنائي وأبناء بلادي الذين يكبرون ويسرون في طريق المجهول إلى مستقبل لا يعلمه إلا الله.
    أتمنى أن تزول هذه الطغمة الجاثمة على صدورنا بأقل الخسائر والأهم من كل هذا أن يكون ساستنا الذين أمتهنوا السياسة بالوراثة أن يكونوا قد وعوا الدروس وتعلموا من التاريخ ولا يعودوا مرة أخرى للركض وراء المصالح الحزبية الضيقة ويلهوا أنفسهم في إسترداد وجمع ما ضاع في عهد الإنقاذ من إرث العوائل والأسر السياسية التقليدية وأن يتذكروا جيداً ما آلت إليه الديموقراطيات السابقة والتي ضحى فيها الشعب السوداني بالغالي والنفيس ليأتي بها في أكتوبر وأبريل وثم تضيع بسبب جهل ورعونة ساستنا الذين نعول عليهم، فجل قادتنا السياسيين جاوزوا العقد السادس بل السابع ولم يبقى لهم الكثير من الوقت حتى يتوسدوا اللحود على جانبهم الأيمن ويلاقوا حساب العادل الجبار، فاليعملوا عملاً صالحاً يغفر لهم زلاتهم ويرسي قواعد دولة الديموقراطية والعدل والتمنية المتوازنة.
    رغم ضبابية الوضع فالنكن متفائلين ونعمل سوياً على الخروج من هذا النفق المظلم الذي لا نهاية له.

    الشايقي

    _____________
    فاوضني بلا زعل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 03:48 AM

ابو عثمان
<aابو عثمان
تاريخ التسجيل: 12-14-2002
مجموع المشاركات: 1310

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: Al-Shaygi)

    Quote: تنحي البشير عن السلطة يعني بروز سلفا كير لها...



    علي الأقل فأن سلفاكير يعرف متي يصمت ومتي يتحدث
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 05:51 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: ابو عثمان)


    د. حيدر إبراهيم علي
    نجح حزب المؤتمر الوطني وحكومته في ادخالنا معه في مأزق ويعمل بدأب على إحكام المأزق بحيث يصعب أو يستحيل الخروج، والدليل على ذلك التصعيد المستمر والقرارات المتلاحقة. وفي الواضح أن الحكومة ـ المؤتمر الوطني ـ قضت على اي جهد دبلوماسي ممكن. فاللهجة الحادة والحاسمة لم تترك مجالا لاي صوت معتدل او مرن، لان الجميع يحاول الآن ركوب موجة الحماس حتى شخصيات كان يفترض فيها حفظ توازن ما مثل الاستاذ علي عثمان محمد ود. مصطفى عثمان اسماعيل ويبدو ان الصقور هم الذين يديرون هذه المعركة وفق أجندة خاصة بهم بدون اي اعتبار لآثار جانبية كارثية يمكن ان يجلبها هذا السلوك السياسي المتشنج والعصبي.
    كان قرار سحب قوات الاتحاد الافريقي مثالا واضحا للطريقة الرديئة في اتخاذ القرار، ففي يوم الجمعة الماضي سرب مصدر مأذون خير مثال طرد قوات الاتحاد الافريقي. وظل الخبر معلقا حتى اعلن مجلس الوزراء رسميا ان القوات الافريقية عليها ان تغادر دارفور قبل 30 سبتمبر الحالي موعد انتهاء مهمتها وتقويضها، وفي مؤتمر صحفي يوم الإثنين عدل د. مصطفى عثمان اسماعيل مستشار الشؤون الخارجية من معنى القرار مؤكدا بأن السودان لم يطلب من هذه القوات مغادرة البلاد بل خيرها في الاستمرار دون ان تحول نفسها الى جزء من القوات الأممية القادمة. وخلال ساعات كانت ردة فعل الاتحاد الافريقي الذي قرر بنفسه الانسحاب من دارفور مع حلول نهاية سبتمبر.
    من الواضح ان الانقاذيين يلعبون بوكر سياسي بمهارة تكمن في المخاطرة والوصول الى حافة الخطر ثم يتراجعون كما انهم يحاولون ايهام الخصم انهم يملكون كروتا رابحة.
    اذا كانت الحكومة، المؤتمر الوطني، تحاول احراج الاتحاد الافريقي والامم المتحدة معا، فهي تعلم صعوبة جمع قوات اممية كبيرة واقناع الدول على المشاركة، وامامها مثال لبنان.
    ففي حالة خروج القوات الأفريقية على الأمم المتحدة أن تبدأ من الصفر مع احتمال ارتفاع التكلفة التي يتوقع اصلا ان تزيد على 7.1 مليار دولار. ولكن فات على الحكومة ان هذا الوضع لا يوصل الى الغاء القرار الاممي، قد يؤخر تنفيذ القرار لبعض الوقت ولن ينتظر المجتمع الدولي الى الابد كما عبر بعض اعضائه. وهذا سلوك غريب تتميز به اي اضاعة الوقت والمماحكة والتلكؤ، وفي النهاية تهرول لقبول ما رفضته. وفي بعض الاحيان افسد هذا السلوك بقدرية تميز الانقاذ. واعتقد ان بعض متخذي القرار يفكرون في وقوع مصيبة تشغل العالم عنهم، مثل ان تسقط صاعقة تقضي على امريكا والامم المتحدة معا. فزمن المعجزة ما زال قائما في عقولهم، والا كيف نفسر مثل هذه المماطلة؟ ماذا تريد الانقاذ ان تفعل خلال هذا الوقت؟ هل تبحث خلاله عن حلول أجدى؟
    يتحدث بعض الانقاذيين ـ عن صدق او مناورة ـ عن الوحدة الوطنية. وكل الحكومات الغافلة تفكر خلال الأزمات والظروف الصعبة على أمثل الطرق لتوحيد الجبهة الداخلية. وهذه بالمناسبة ما يؤكد جدية الحكومة في المواجهة، لانه يستحيل على حكومة تمثل كل الوطن ان تسعى مثل هذه الظروف الى خلق استقطاب حاد بين الحكومة والمعارضة ولكن هذا ما يفعله حزب المؤتمر الوطني وحكومته وكأنه يريد عن قصد ان يقسم السودانيين الى وطنيين وخونة وحسب تصنيفه الخاص. ومن المفارضة ان يصعد النظام المواجهة مع المعارضة الوطنية وليس مع القوات الاممية. فقد دخل الأربعاء الماضي «30 أغسطس 2006» في معركة مع مظاهرة سلمية ترفض زيادات الاسعار ولم تكن تدعو لدخول القوات الاممية. ثم يأتي بعد ذلك الحديث عن الوحدة الوطنية.. فكيف تكون الوحدة في وطن تسمح حكومته وتدعم خروج مظاهرة من مواطنين سودانيين يؤيدون قرار الحكومة وتقمع بعد ساعات مظاهرة اخرى لمواطنين سودانيين يطالبون بتحسين اوضاعهم المعيشية؟ واليوم سوف تتعرض الحكومة لاختبار لقوميتها وديمقراطيتها وبالتالي إمكانية أن تتحدث عن الوحدة الوطنية.
    حفزني لكتابة هذا المقال الحديث عن الوحدة الوطنية الذي اطلقه بعض اركان المؤتمر الوطني في السلطة. وحقيقة لم يعد هناك ما يمكن تحليله في الوضع السوداني فالدائرة قد اغلقت تماما والمطلوب البحث عن مخرج او بديل لهذا الوضع الخطر. وقد يعود المرء الى فكرة سابقة وهي ضرورة الوصول الى مساومة تاريخية «Historical Com
    promise» وان تقدم كل الاطراف تنازلات جوهرية لتسهيل عملية
    الوفاق والاتفاق مع الاقرار بالآتي:
    احترام اتفاقية السلام الشامل/ نيفاشا واتفاقية ابوجا كاطار لحل النزاعات المسلحة وتأسيس سلام دائم يقضي على كل أسباب الصراع السابق.
    حكومة الوحدة ليست اسما على مسمى من تشكيل حكومة وطنية حقيقية. وهذا يقتضي مرونة وتعديل في موضوع النسب ليتم بتراضي واعلاء المصلحة الوطنية.
    وقبل كل هذا لا بد ان يقتنع حزب المؤتمرالوطني وحكومته انه لم تعد هناك اي مساحة للمناورة في التعامل مع الجبهة الداخلية والمجتمع الدولي. ولا بد من التخلي عن سياسة الفهلوة واللعب بالبيضة والحجر، وضرورة التخلي عن تلك القدرية التي قد تلغي العقل والتفكير السليم. فالزمن لا يخبيء المعجزات والخوارق. وهذا يعني تعديل اتجاه الحديث عن المؤامرة والاستهداف والقياس على لبنان وفلسطين والعراق. ففي دارفور مشكلة او مأساة انسانية لا تحتمل التأجيل والمناورات وهي تتفاقم باستمرار. وهذا ما يفقد الانقاذ اي تعاطف او مساندة، وقد رأت ذلك في تصويت مجلس الأمن حتى الصين لم تستخدم الفيتو. والدول الافريقية انحازت بصورة واضحة للمجتمع الدولي وساندت القوات الاممية وقررت الانسحاب من السودان تمهيدا للتدخل الاممي. اما الدول العربية فهي مشغولة بلبنان او تساند السودان بنصف قلب حين تقول انها ترفض تدخل القوات الدولية الا بموافقة السودان. ماذا اضافت؟ فهذا هو اصلا القرار 1706 وهذه عزلة دولية خطيرة للنظام تجبره على ان ينظر الى الداخل بجدية وعمق.
    في الداخل، لا بد ان يدرك النظام ان ميزان القوى السياسية لم يعد في صالحه تماما. وهناك تطور نوعي لا بد ان يتعامل معه النظام بلا استخفاف، فقد كسرت المعارضة حاجز الصمت والتردد ونزلت الى الشارع. وبغض النظر عن حجم تظاهرة الاربعاء ودرجة تنظيمها، فهي تدشين لمواجهة من نوع آخر لا تقل عن مواجهة النظام لتدخل القوات الدولية.
    فالمعارضة ما زالت تمتلك أغلبية كامنة لم تحركها طوال هذه السنوات ولكن لم تفقدها ويمكن تنشيطها وتعبئتها سريعا خاصة وان اخفاقات وفشل الانقاذ يساعد اي معارضة ذكية على ان تصبح قوية. ولقد اخطأ النظام حين لجأ للعنف اذ كان عليه ان يقيس معارضته بنفسه لكي يستطيع تقييمها وفهمها.
    في هذا المفترق، لا بد للنظام ان يترجم دعوته وشعاره للوحدة الوطنية الى فعل يتمثل في تشكيل حكومة قومية تطرح كل القضايا الراهنة، ولكن النداء في حالات الضيق اصبح لا معنى له مثل قصة الأطفال: النمر النمر! التي لن يصدقها أحد والوقت ينسرب سريعا والزمن لا يحمل معجزة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 06:03 PM

Ibrahim Adlan
<aIbrahim Adlan
تاريخ التسجيل: 08-22-2004
مجموع المشاركات: 1200

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    يعيش نظام الانقاذ مرحلة موت سريري قد ينتهي بأنهيار مفاجئ و معه يتجدد السؤال ماذا لو ؟ و لو هنا لاتفتح عمل الشيطان بقدر ما تفتح نافذة يحسن صنعها شعب السودان تنتهي عادة بازالة الرجس و هش الذباب عن وجه الوطن , و لكن الوضع يختلف الآن نوعيا .


    فكرت مليا في امكانية الانهيار المفاجئ للنظام و لأن نظام الانقاذ لا تسنده قواعد جماهيرية بقدر ما يسنده تلاقي المصالح و تقاطع الاتجاهات فوجدت صورة قاتمة فليس هنالك جيش فاتح يستبيح الخرطوم ثلاث ايام ثم يبسط الامن كما فعل كتشنر و ليس هنالك جبهة هيئات تطلع بمهام سد الفراغ كما حدث في اكتوبر 64و ليس هنالك قوات مسلحة قومية متجردة لتنحاز كما حدث في ابريل 85 الي جانب الغلابة و ليس هنالك تجمع وطني ديمقراطي رغم وجود برنامج فترة انتقالية انجز خلال تسعينات القرن الماضي و ليس هنالك رئيس نظام يعرف مبدأ الاستقالة و تقدير مصالح البلاد و العباد لأن حزبه سار في استراتيجية خيار شمسون ( علي و علي أعدائي) و (ان غلبك سدها وسع قدها)

    فالنظام بني قوته علي القوة البوليسية و تناقضات اعداءه و لعب علي حبل فرق تسد و اجهز علي قواعد السلم الاجتماعي من بوابة القبلية و دك حصون النسيج الاجتماعي بتهميش البعض علي حساب البعض فأنتشرت ثقافة الجهة علي حساب ثقافة الوطن .

    حكومة ما يسمي بالوحدة الوطنية او شراكة الاعمي و المقعد هي جنين مشوه لآتفاقيات كرست سلطة المؤتمر الوطني قبلها الناس فقط لانها اوقفت الحرب و لكنها تنازلت عن مبدأ محاسبة من اجرموا في حق البلاد , اتفاقات بندها الاول قسمة السلطة و الثروة لن تلبي مطالب المواطن من امن و طمأنينة و علاج و تعليم و خدمات و فوق ذلك كله العيش بكرامة دون وصاية او جباية او قمع بوليسي.

    القوات المسلحة افرغها النظام من محتواها القومي و حولها الي قوات عقائدية تتبع لحزب حاكم تستمد بقائها من بقائه ولائها الاول للنظام و سدنته .

    قوات الشرطة حظها مثل حظ القوات المسلحة فقد حولتها السلطة الي اداة قمع ضاربة ووضعت علي رأسها اكثر الموالين تشددا فصارت يد طوع بنان المؤتمر الوطني و احدي ادواته .

    قوات الامن عصا النظام الباطشة وذراعه الطويلة هي عمود ظهر النظام بكسرها ينكسر النظام و هي مجموعة من ال(dead enders) من من لوثوا ايديهم بدم اهل السودان و شرفائه , يعلمون تمام العلم ان بقائهم مرتبط ببقاء النظام , احتفظوا لنفسهم بخصوصية الخصوصية بعد نيفاشا فاصبحوا جهاز داخل جهاز داخل جهاز.

    حزب الامة اختار طريق المجابهة و الصدام فردت الحكومة بتشطيره و تقسيمه لتبديد طاقاته , يبني تحالفاته مع الشعبي رغم معارضة عضويته الشديد الذين اجابهم الصادق المهدي قائلا ( اني اري ما لا ترون) ورثته الحركة الاسلامية في بعض معاقله في غرب ووسط البلاد و هو اكثر المتضررين من حروبات الهوية و الجهوية.
    الحزب الاتحادي الديمقراطي يعيش مرحلة ال( live support) يستميت من اجل البقاء و التنفس ذاتيا و هو حزب بني مواقفه علي افتراضية ازالة النظام و انتهي الي احضانه لانعدام التناسق و التوافق بين من أوصلوا الحزب الي ما هو عليه , اخترقه النظام باكرا و عمل علي تبديده فتقسم شيع و طوائف الا من رحم ربي من من التحموا بقضايا الجماهير

    الحزب الشيوعي راهن علي صيغة التجمع الوطني فطعنته نيفاشا في خاصرته , نزفت عضويته من انقسامات ما بعد الاتحاد السوفيتي فتحولت عضويته الي تنظيمات جديدة الروح و المحتوي .

    الحركة الشعبية انزوت و اغلقت لبواب الجنوب علي نفسها بعد موت زعيمها قرنق و يحسب القائمون الآن امرهالان ان التزامها بقضايا الشمال قد يتقاطع مع مصالح الجنوب و هي استراتيجية مجموعة الناصر الشهيرة (لام-مشار) و التي خلا لها الجو بعد وفاة قرنق فاحدثت انقلابها علي دعاة قومية الحركة بل و ضمت اليها جيش ماتيب لاحداث التوازن ميدانيا بينها و بين التيار الوحدوي من طاقم جون قرنق.

    مجموعات الحركات المسلحة شرقا و غربا , حملت هذه المجموعات السلاح اصلا لتحقيق مصالح جهوية لم تضع الوطن كله في حسابات مطالبها رغم عدالة قضايها الا انها الاكثر خطورة علي الوطن في حالة انهيار النظام المفاجئ لاعتمادها القوة و العتب علي البعض من قادتها من الوطنيين الذين تشربوا بحب الوطن لكن قد تطالبهم جهات اقليمية بتسديد فواتير قديمة يمكن ان تمثل مخلب القط في تفتيت السودان.
    بقية قوي السودان السياسية, بعضها يسير بخطوات جبارة نحو الجماهيرية و بعضها متقوقع منغلق علي نفسه

    المخرج

    العمل سريعا علي اصتفاف جديد للقوي الوطنية من شروط الانضمام اليه وحدة مصير و مسار الوطن هدفه انتشال السودان من الهاوية التي يدفعه نحوها المؤتمر الوطني
    اصتفاف واضح البرامج محدد الاهداف مرحلي الاستراتيجية لا ينتقص من مكتسبات حصلت عليها القوي من اتفاقات قديمة في نيفاشا او ابوجا او غيرها مع دعوة صادقة لكل معاشيي القوات المسلحة لاكمال جاهزيتهم للتصدي لمهامهم الوطنية عند الحاجة لضبط مؤسستهم الام عند الحاجة فتنظيمات الضبط الاحرار مطالبة اليوم اكثر بالكفير عن خطايا الانقضاض علي السلطة بأعادة السلطة الي مدنيتها و نفس الدعوة موجهة لضباط الشرطة و قدامي محاربيها بتنظيم انفسهم فال( D . DAY) قادم لا محال( علي و علي أعدائي) و (ان غلبك سدها وسع قدها)ة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 07:32 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 01-18-2005
مجموع المشاركات: 11411

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: Ibrahim Adlan)

    إستقالة البشير ... فى مسوغ أخلاقي عالي القيمة ... تعني برأته النفسية والسياسية مما يحدث للسودان شعبا وأرضا حين الغزو الاجنبي إن قدر أن يكون , فهذا أفضل من أن تترك للغزاة سببا يحللون به فعائلهم , كما يفعلون الآن بصدام ... فهل يفعل ... أتمنى ذلك ... لكن الله أعلم .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 10:44 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: HAYDER GASIM)

    ...
    Quote: تنحي البشير عن السلطة يعني بروز سلفا كير لها...


    شكرا الزميل نزار حسين علي المداخلة, ولكن علي حسب إتفاقية نيفاشا
    فإن منصب الرئيس سيكون للشمال, ولكن أعتقد أن المهم هو تنحي البشير سيتيح إنفراجا في الموقف وحفظا لماء وجهه بعد " طلاقاته إنه لن يكون في السلطة بينما القوات الدولية تاتي للسودان" أما مسألة من سيخلفه يمكن أن تتفق القوي السياسية علي شخصية وطنية
    مقبولة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 10:59 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    الدكتور مهدي محمد خير

    شكر للمداخلة القيمة وآمل أن اوفق في الرد عليها بما تستحق

    Quote: لا أعتقد إطلاقا أن البشير لديه الحس الوطنى الذى يجعله يضع مصلحة البلاد أو الشعب قبل مصلحته الشخصية أو الحزبية الضيقة , ودونك فى هذا مقدار الدمار الذى تسبب فيه للبلاد والعباد منذ اليوم الأول لحكمه وحتى الأن .

    ولا يملك البشير الذكاء أو حتى حس التقدير الكافى بالخطر , حتى يرى الهوة السحيقة المهلكة التى يجر إليها الوطن وشعبه .


    صحيح أن البشير ليس لديه الحس الوطني أو ذلك الذكاء الذي اشرت إليه وهو في ذلك تنطبق كاريزماه مع كل الديكتاتوريين الذين حكموا السودان, ولكن قد تجبره الظروف والمنعطفات القادم الي التنازل لمصلحة البلاد وتخليص نفسه من هذه الورطة التاريخية وقد يدفع دفعا لذلك من خلال تنظيمه وسط ظروف بالغة التعقيد علي الوطن وعلي تنظيمهم وعليهم كأفراد.



    Quote: غير ذلك كله , فهو محاط بمجموعة من عتاد المجرمين المحترفين الذين غيبوا العقل والضمير والعدالة منذ اليوم الأول لإنقلابهم المشئوم , وتورطوا فى جرائم مهولة ضد الوطن وشعبه , وهم يعرفون ويدركون تماما , أن وجود السلطة وحده هو الذى يحميهم من المحاسبة ويحفظ لهم الثروات الضخمة التى نهبوها وسرقوها من هذا الوطن وشعبه . وهؤلاء سيستخدموا كل أسلحتهم وأساليبهم اللا أخلاقية حتى يظلوا تحت مظلة وحماية هذا الحكم , حتى وإن أدى الأمر الى دمار الوطن وتفتيته .


    صدقني يا دكتور ان عتاد المجرمين والمحترفين في تغييب العقل سيكونا اول من ينسحبوا منه حين يجد الجد اليطيح, وتجربتنا بعد ابريل تؤكد ذلك, فالذين كانوا وراء النميري إنزووا بين عشية وضحاها, بل وأن بعض الانتهازيين عادوا للتطبع مع السياسة السودانية بعد أن غيروا جلودهم وقبلوا العمل مع الانقاذ..ثم ألا نعتبر من إبعاد الترابي عن السلطة حيث لم يشفع له بناء التنظيم قشة قشة من مناصرة من خلق منهم رجالا ونساء علي المستوي السياسي..وأين كل هؤلاء الذين جعاوا منه نبيا جديدا للسودان.لقد ركنوا لمصالحهم وتركوا الشيخ يعاني من السجون والتهميش.

    Quote: وقد بدأت إنتفاضه الشعب الآن , ولن تتوقف حتى يطيح الشعب بهذا النظام المجرم ويرد لهذا الوطن حريته وكرامته ومواردة المنهوبة .. ومهما كلفه هذا من تضحيات . وأيا كان السناريو الأخير لإقتلاع أو تنحى هذا النظام , فالشئ المؤكد , أن الشعب لن يرضى بغير تقديم هؤلاء المجرمين الى محاكمات عادلة ليدفعوا ثمن ما أرتكبوه من جرائم ضد هذا الوطن وشعبه .. ويسترد كل ما نهبوه من موارد ومن ثروات .


    نعم أتفق معك ان اول الغيث قطرة, و لا يمكن أن يستقيم الاعوجاج وأن ساعة النصر آتية
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2006, 11:23 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    الزميل الشايقي

    شكرا لاهتمامكم البالغ وحسكم الوطني الكبير في المساهم بالتفكير الموضوعي حول الازمة
    وهاأنذا أحاول التعليق علي النقاط المهمة التي أثرتها.


    Quote: والله يا صلاح شعيب كلامك سمح بالحيل ولكن:
    الرئيس الراقص ليس من ذلك النوع من الرجال الذين يفهمون ما كتبته ويعون مدى الخطر المخيم بالبلاد والمصير المظلم الذي يمكن أن تنحدر إليه.
    إنه عسكري بمعنى عسكري وفرعون لم يأخذ من الفراعنه سوى غطرسة ورعونة فرعون موسى بينما الفراعنة بجانب الغطرسة تركوا لنا إنجازات تاريخية عظيمة والتي منها الأهرامات وأبوالهول ومعبد أبو سنبل وغيرها من الأثار التي عجز الإنسان عن ثغر غور غموضها وفك أسرارها ناهيك عن الإتيان بمثلها.
    فسيناريو التنحي غير وارد من هكذا رجل.


    إن عسكرية البشير من حيث إنضباطه أو وطنيته ظلت مثار جدل فهو من جهة سبق له أن أسهم بغير قصد في مقتل إمرأة وهناك بوست بهذا الامر. واعتقد إنه لم يعرف له سابق إنجاز في العمل العسكري فهو كان من المدسوسين داخل المؤسسة العسكرية وكان همه هو تحقيق ذلك الانقلاب, ثم أن عسكريته هي عسكرية من يرضي أن يكون ظلا للسياسيين ولا أعتقد بهذا المعني انه عسكري, فالعسكرية لها اصولها وضوابطها , كل ما فعله البشير إنه يستند علي علي المؤسسة العسكرية التي سعي لادلجتها وربما بدا ذلك في ضياعها مهنيا وفشلها في المحافظة علي الامن وسلامة المواطنين , إن العسكري العسكري هو من يطور في أدائه وعمله تجاه وطنه كما كان ذلك هو ديدن عسكريين مروا عبر المؤسسة, والاسماء كثيرة. وأن المؤسسة العسكرية السودانية لم تمر بضعف كهذا في تاريخها.
    Quote: أما السيناريوهات الأخرى فأحلاها مر.
    - إنحياز الجيش للشعب في إعتقادي غير وارد لأن هذه الطغمة قد أفرغت الجيش من العناصر الوطنية ولم تبقي إلا على المواليين للنظام وثلة من اللصوص المنتفعين الذين أثروا في هذا العهد ولن يكون لديهم الاستعداد للإنحياز للشعب الفقير ليهبطوا من عليائهم ويعانوا من الفقر مثله ويفقدوا ما أكتسبوا من تميز وتضيع عليهم فرص السلب والنهب وما حادثة الدمازين والخشب والفحم ببعيدة وما هي إلا قطرة في بحر ما يمارسه ضباط الجيش والشرطة وعناصر الأمن.


    صحيح أن الجيش يفتقد العناصر الوطنية ولكن من أدرانا أن هناك جيوبا من الوطنيين من الاسلاميين أنفسهم من من كفروا بالتنظيم وبالتالي يمكن أن يقلبوا الموازيين. ثم أن تجربة صمويل دو في ليبريا يمكن أن تتكرر , بمعني أن يستولي علي السلطة بعض من الجنود ويقررون الانحياز للشعب, وأعتقد هنا أن فداحة الظروف دائما ما أنجبت الكثير من المفارقات.
    Quote: -
    الإنقلاب العسكري وإن وجد سيكون دموي وقد يغرق البلاد في محيط من الدم لا أحد يستطيع التبوء بعواقبه.
    - خيار الإنتفاضة وهو الذي أراه يتبلور ويتشكل أمامنا أيضاً ليس خياراً سهلاً ولن تكون كأنتفاضة أبريل ولا ثورة أكتوبر بل أتوقع أن تكون إنتفاضة دموية تزهق فيها مئات الأرواح وقد تكون آلاف، لأن عناصر القوات النظامية والأجهزة الأمنية المتعددة منحت إمتيازات ومكاسب هائلة لا يمكن أن تحصل عليها في أي وضع آخر وبالتالي فإن هذه العناصر ستستميت في الدفاع عن الوضع الحالي ليس حباً في النظام ولكن للمحافظة على هذه المكتسبات والتميز الذي لن يضمنوا إستمراريته في أي وضع ديموقراطي تعددي إضافة إلى عامل آخر مهم وهو أن معظم هذه العناصر أياديها ملوثة بدماء الأبرياء وبطونها متخمة بالأموال العامة ويالتالي سيكون خوفها من القصاص والمحاسبة دافع للدفاع بقوة عن هذا النظام الذي لا سند جماهيري له ولكن أصحاب المصلحة رغم قلتهم فهم أقوياء بالمال والسلاح في مواجهة شعب تم تجريدة من عنصري القوة المشار إليهم وهم المال والسلاح.
    - الخيار الأفضل والأسلم في رأي هو العصيان المدني الصامت (أسلوب غاندي).
    فتدريجياً يمكن أن تتوقف الحياة في كل مفاصل الدولة، الإضراب الصامت وتجنب المواجهة المباشرة من زبانية النظام حقناً للدماء وحفاظاً على أرواح غالية يمكن أن تزهق.
    أعتقد أن العصيان المدني الصامت وإلتزام الناس بيوتهم في صمت سيؤدي إلى توقف حركة كل أجهزة الدولة البوليسية بالتدريج وهذا أيضاً وتدريجياً سيؤثر على عناصر الأجهزة الأمنية والقوات النظامية فما هؤلاء إلا أفراداً من هذا الشعب ويمكن إستمالة الشرفاء منهم وغير الملوثين والذين يمكن أن ينحازوا للشعب ولو بصورة تدريجية إلى أن يحدث تفريغ للقوة الضاربة لهذه الأجهزة فالفساد والإجرام في قمم قياداتها والقيادات الوسيطة أما القاعدة التي يعتمد عليها (الجنود) في البطش فهي أقرب إلى الشعب وإن تميزت قليلاً ولكنها لم تفسد فساداً يستدعي البتر بل العلاج يفيد في إصلاحها.


    اتفق معك في كل ما جاء في عاليه, وكما لو إنك تري في القوات النظامية والامنية افراد من الشعب ومن غير الملوثيين فان هناك افراد من المؤسسة العسكرية الذين يمكن أن يتكامل عملهم مع هؤلاء.

    Quote: هذه رؤية شخصية لما يدور في بلادي وقد أصيب في البعض وأخطئ في البعض الآخر فلست سياسياً ولا منظر ولكني سوداني قلبي على أهلي في كل شبر من البلد، قلبي على أبنائي وأبناء بلادي الذين يكبرون ويسرون في طريق المجهول إلى مستقبل لا يعلمه إلا الله.
    أتمنى أن تزول هذه الطغمة الجاثمة على صدورنا بأقل الخسائر والأهم من كل هذا أن يكون ساستنا الذين أمتهنوا السياسة بالوراثة أن يكونوا قد وعوا الدروس وتعلموا من التاريخ ولا يعودوا مرة أخرى للركض وراء المصالح الحزبية الضيقة ويلهوا أنفسهم في إسترداد وجمع ما ضاع في عهد الإنقاذ من إرث العوائل والأسر السياسية التقليدية وأن يتذكروا جيداً ما آلت إليه الديموقراطيات السابقة والتي ضحى فيها الشعب السوداني بالغالي والنفيس ليأتي بها في أكتوبر وأبريل وثم تضيع بسبب جهل ورعونة ساستنا الذين نعول عليهم، فجل قادتنا السياسيين جاوزوا العقد السادس بل السابع ولم يبقى لهم الكثير من الوقت حتى يتوسدوا اللحود على جانبهم الأيمن ويلاقوا حساب العادل الجبار، فاليعملوا عملاً صالحاً يغفر لهم زلاتهم ويرسي قواعد دولة الديموقراطية والعدل والتمنية المتوازنة.
    رغم ضبابية الوضع فالنكن متفائلين ونعمل سوياً على الخروج من هذا النفق المظلم الذي لا نهاية له.

    الشايقي


    نعم فالرؤية الشخصية يمكن أن تقود الي البصارة وكلنا نحاول مجتهدين فهم مركبات الازمة وليس بالضرورة أن ننجح في تحليلها مئة في المئة وحسبنا أجر المجتهد الذي يأمل أن يلطف الله بالوطن ويخلصه من هذه الطغمة وارساء قواعد الديمقراطية والعدالة والتنمية المتوازنة كماقلت وتشكر يا الشايقي مرة اخري علي هذه الحصافة في الرؤية.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2006, 00:14 AM

Sabah Hussein
<aSabah Hussein
تاريخ التسجيل: 09-05-2006
مجموع المشاركات: 2024

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Salah this is just a dream !!!this fascist Islamic goverment will never do that, let us think about something else to kick them out
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2006, 04:22 AM

مهيرة
<aمهيرة
تاريخ التسجيل: 04-28-2002
مجموع المشاركات: 707

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: Sabah Hussein)

    الاخوة الكرام:

    وهذا هو رأى البشير فى حل الأزمة:

    السودانى:- العدد 302

    البشير: يمكننا أن نجري انتخابات رئاسية وتشريعية لمعرفة خيار الشعب السوداني
    أعلن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، رئيس الجمهورية، إمكان إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية كاملة عقب فصل الخريف لمعرفة خيار الشعب السوداني، مؤكدا استعدادهم لتسليم السلطة لمن يختاره الشعب السوداني، وأضاف (لن نسلمها لبوش او بلير)، ودعا الى فتح معسكرات التدريب للدفاع الشعبي لكل القادرين على حمل السلاح وأن تكون المعسكرات مفتوحة ومقفولة للتجهيز والإعداد لمواجهة اي تدخل.



    وأضاف البشير، لدى مخاطبته امس اللقاء الجماهيري بميدان الجمهورية بكسلا، ان قرار مجلس الأمن الدولي (1706) الخاص يدخول القوات الدولية في دارفور يعتبر خطوة وقوة جديدة لثورة الإنقاذ الوطني دفعا لدماء جديدة في شرايينها. وقال ان امريكا فرضت حصارا اقتصاديا على السودان ظنا منها ان حكومة الاإنقاذ ستسقط باعتبارها دولة فقيرة لكن خاب ظنها وتوكلنا على الله وتمسكنا بكتاب الله ونهجه عن ايمان.



    واعتبر البشير ان زيادة اسعار المحروقات والسكر جاءت لبناء وإعمار السودان، مضيفاً (ان المتخاذلين والمرجفين والعملاء يقومون باستغلال الحريات والديمقراطية)، وأضاف (اننا هزمنا السوق الأسود)، وشدد على مواصلة برامج التنمية بالولاية بالتوسع في التعليم وأن يجد كل ناجح مقعده في كل المراحل الدراسية وتوفير الرعاية الصحية كحق لكل المواطنين بجانب خدمات المياه النقية، وأكد الاستمرار في تنفيذ مشروع سيتيت وإنشاء خزان سيتيت لإعادة توطين النازحين بإنشاء القرى النموذجية والمدن الحديثة بكل خدماتها.



    وافتتح البشير طريق كسلا - وقر الزراعى بطول مائة كيلومتر وتكلفة (62) مليار دينار، ومركز ابحاث الدرن ومعمل علم الأمراض بجامعة كسلا، بجانب مستشفى الحوادث والإصابات والمجمع التشخيصى الجراحى التابع للصندوق القومى للتأمين الصحى، فضلا عن افتتاحه مدرسة انس بن مالك بحي الحلنقة، ومنشآت نادى الميرغنية الرياضى والتى تتضمن صالة للألعاب الرياضية ونادى مشاهدة ومجمع العمدة والملعب الرئيسى للنادى.



    وكان رئيس الجمهورية قد وصل الى مدينة كسلا صباح امس يرافقه عدد من المسؤولين وسط استقبال بالمطار يتقدمه والي الولاية المهندس ابراهيم محمود وأعضاء حكومته وقيادات الولاية.



    كسلا: عبد الجليل محمد عبد الجليل
    ____________________

    طبعا البشير أو من أشاروا اليه بهذا الرأى يعولون على كسب الانتخابات الرئاسية والتشريعية المبكرة طالما مازالوا فى السلطة وبكامل القوة.

    لا أريد أن أقول ان الفتق قد اتسع على الراتق، ولكن مؤكد أن الأزمة فى السودان وصلت نهاياتها فى كل النواحى السياسية والاقتصادية محليا ودوليا، وسينفجر الوضع ولكن وجود البشير خارج السلطة وتشكيل حكومة قومية سيؤدى الى تقليل الخسائر المادية والبشرية، ويارب سترك
    تحياتى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2006, 11:37 AM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: مهيرة)

    Quote: كسلا :الصحافة

    أكد الرئيس عمر البشير امكانية اجراء انتخابات رئاسية وتشريعية كاملة عقب فصل الخريف لمعرفة خيار الشعب السوداني ،واعلن استعداده لتسليم السلطة لمن يختاره الشعب السوداني "لكننا لن نسلمها لبوش او بلير" ودعا الي فتح معسكرات التدريب لكل القادرين علي حمل السلاح وان تكون المعسكرات مفتوحة ومقفولة للتجهيز والاعداد لمواجهة اي تدخل.QUOTE]

    الجلادون يملكون قرون إستشعار يقيسون بها الخطر المحدق بهم
    , ولذلك يرسلون اشارات تنازل..

    إنها جزء من محاولة للتنفس
    وفتح المجال للتنازل

    المزيد من الضغط هو الذي يولد
    الانفراج


    وشكرا للمتداخيل وسنعود
                       <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2006, 11:00 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: علي الأقل فأن سلفاكير يعرف متي يصمت ومتي يتحدث


    الزميل ابوعثمان

    شكرا للمداخلة وحقا صدقت أن الرئيس يجب أن يعرف متي يتحدث ومتي يصمت وأزيد: يجب أن له وزن للامور قبل الدخول في الهيجان وإطلاق الوعيد كلما علت الزغاريد..مشكلة البشير ولأن نظامه باطش ظن إنه فعلا رئيس للسودانيين في الوقت الذي يفتقد الكياسة والعمق في تصريحاته الصحافية وامام الحشود الجماهيرية..ولكن المهم هو أن يذهب ليخلصنا ونفسه من هذا الغبار السياسي الذي خلفه, ويحتاج إلي رئاسة أكثر قدرة في قيادة السودان في ظرف تحوم أشباح الفناء حوله.. إستقالة أو إقالة البشير قد تفتح مجالا لتدبير المخارج, أما وجوده في السلطة كما وجود الديك في العدة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-07-2006, 11:19 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: يعيش نظام الانقاذ مرحلة موت سريري قد ينتهي بأنهيار مفاجئ و معه يتجدد السؤال ماذا لو ؟ و لو هنا لاتفتح عمل الشيطان بقدر ما تفتح نافذة يحسن صنعها شعب السودان تنتهي عادة بازالة الرجس و هش الذباب عن وجه الوطن , و لكن الوضع يختلف الآن نوعيا .


    فكرت مليا في امكانية الانهيار المفاجئ للنظام و لأن نظام الانقاذ لا تسنده قواعد جماهيرية بقدر ما يسنده تلاقي المصالح و تقاطع الاتجاهات فوجدت صورة قاتمة فليس هنالك جيش فاتح يستبيح الخرطوم ثلاث ايام ثم يبسط الامن كما فعل كتشنر و ليس هنالك جبهة هيئات تطلع بمهام سد الفراغ كما حدث في اكتوبر 64و ليس هنالك قوات مسلحة قومية متجردة لتنحاز كما حدث في ابريل 85 الي جانب الغلابة و ليس هنالك تجمع وطني ديمقراطي رغم وجود برنامج فترة انتقالية انجز خلال تسعينات القرن الماضي و ليس هنالك رئيس نظام يعرف مبدأ الاستقالة و تقدير مصالح البلاد و العباد لأن حزبه سار في استراتيجية خيار شمسون ( علي و علي أعدائي) و (ان غلبك سدها وسع قدها)


    الزميل ابراهيم عدلان

    شكرا للمداخلة العميقة والتي تنم عن حسكم الوطني الراسخ ولكن ثق أن التغيير آت
    فالثورات دائما ما تبدأ من مكان ما, فقط المسألة تحتاج الدفع وتنشيط الجماهير وما أحداث " الاربعاتين" إلا اعادة ثقة للقوي التي يمكن أن تحدث التغيير.


    Quote: فالنظام بني قوته علي القوة البوليسية و تناقضات اعداءه و لعب علي حبل فرق تسد و اجهز علي قواعد السلم الاجتماعي من بوابة القبلية و دك حصون النسيج الاجتماعي بتهميش البعض علي حساب البعض فأنتشرت ثقافة الجهة علي حساب ثقافة الوطن .


    صدقني ان القوة البوليسية لن تفيده, والسؤال هو اين هتلر وشاوسيسكو وبونشيه وكل اولئك الديكتاتوريين, لقد مروا من هنا كما قال الفيتوري ولم تشفع لهم أجهزة التجسس والتصنت وغيرها.

    Quote: حكومة ما يسمي بالوحدة الوطنية او شراكة الاعمي و المقعد هي جنين مشوه لآتفاقيات كرست سلطة المؤتمر الوطني قبلها الناس فقط لانها اوقفت الحرب و لكنها تنازلت عن مبدأ محاسبة من اجرموا في حق البلاد , اتفاقات بندها الاول قسمة السلطة و الثروة لن تلبي مطالب المواطن من امن و طمأنينة و علاج و تعليم و خدمات و فوق ذلك كله العيش بكرامة دون وصاية او جباية او قمع بوليسي.


    كل ما قلت صحيح ولكن لا بد من التغيير لضبط السياق الوطني واعادة الامور الي نصابها.

    Quote: القوات المسلحة افرغها النظام من محتواها القومي و حولها الي قوات عقائدية تتبع لحزب حاكم تستمد بقائها من بقائه ولائها الاول للنظام و سدنته .

    قوات الشرطة حظها مثل حظ القوات المسلحة فقد حولتها السلطة الي اداة قمع ضاربة ووضعت علي رأسها اكثر الموالين تشددا فصارت يد طوع بنان المؤتمر الوطني و احدي ادواته .

    قوات الامن عصا النظام الباطشة وذراعه الطويلة هي عمود ظهر النظام بكسرها ينكسر النظام و هي مجموعة من ال(dead enders) من من لوثوا ايديهم بدم اهل السودان و شرفائه , يعلمون تمام العلم ان بقائهم مرتبط ببقاء النظام , احتفظوا لنفسهم بخصوصية الخصوصية بعد نيفاشا فاصبحوا جهاز داخل جهاز داخل جهاز.


    إن الانظمة التوتاليتارية مهما سدرت في شق ارادة الشعوب فإنهاإلي زوال والتاريخ البعيد والقريب يرنا كيف أن " الاعوجاج غير مستقيم" لذا لابد ان نراهن علي أمل التغيير
    فأنظمة كهذه لا هم لها إلا كسر طموح الشعوب لتحقيق طموحها وازدهارها, وقناعتي أنها لن تستمر طويلا فالتغيير يمكن أن يكون عبر خلافاتها.. من كان يصدق ان البشير سينقلب علي الترابي ويزيحه عن السلطة ويكون تلاميذ الشيخ وقوده وحماته..إنها طبيعة السلطة التوتاليتارية حيث تحمل عناصر الفناء خلالها.الوضع السوداني الحالي لا يمكن أن يدوم
    ولذلك فإن طبيعة الاشياء هي أن يكون التغيير واردا وبإلحاح..

    وسأعود للتعليق علي بقية المداخلة الهامة وشكرا زميلنا ابراهيم عدلان.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2006, 01:49 AM

أحمد محمود


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    الأخ\ صلاح
    هذا المقال يفتح اسئلة اعمق حول السلطة فى الوطن العربى وافريقيا والأحساس بدور الشعب.فالأنظمة الديكتاتورية تعتقد انها تمتلك حق الوصاية على الشعب متوهمة انها وحدها القادرة على حمايته ولكن المعنى المبطن يقول انها تسعى لحماية ذاتها من خلال الشعارات الجوفاء. ولهذا لو يدرك البشير معنى المواطنة كان من المفترض ان لا يأتى للسلطة لأنه ليس بمقدوره ادارة دولة كالدولة السودانية ومعه بالقطع الحركة الأسلامية السودانية بمشروعها الطفولى. وكان جديرا بالبشير وحركته الأسلامية عدم الدخول فى هكذا متاهة لو كان هنالك ادراكا سياسيا لماهية السلطة, والأدهى والأمر انه وبعد كل هذا التدمير ما زال البشير يصر على الحكم.ماذا تسمى هذه الحالة. انها حالةالشلل الدماغى ونزيف الفكرة. لو استقالوا لأنقذوا الوطن وانقذوا انفسهم، هم يمثلون العقل المستقيل بأمتياز ولكنهم لا يستقيلون عن السلطة. انها معادلة التخلف ممذوجابانسداد البصيرة والبصر. لك التقدير عاليا لما تكتبه بروح الموضوعية والرؤية المعمقة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2006, 01:56 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 35906

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: أحمد محمود)

    dear Salah
    as usual
    i get enormous pleasure in reading your whitings
    well prepared thoughtful organised thoughts
    i think you are a well gifted writer
    i agree with your proposal but do you thing the ingaz fascist ingaz mafia gang will go that easy
    i do not think so the only way we get of them in my opinion by a complete civil disobedience which paralyses the whole country and makes it ungovernable
    i think we are going to see another military coup soon
    god bless you and god bless the sudan
    dr mustafa mahmoud
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2006, 08:35 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: Mustafa Mahmoud)

    Quote: المخرج

    العمل سريعا علي اصتفاف جديد للقوي الوطنية من شروط الانضمام اليه وحدة مصير و مسار الوطن هدفه انتشال السودان من الهاوية التي يدفعه نحوها المؤتمر الوطني
    اصتفاف واضح البرامج محدد الاهداف مرحلي الاستراتيجية لا ينتقص من مكتسبات حصلت عليها القوي من اتفاقات قديمة في نيفاشا او ابوجا او غيرها مع دعوة صادقة لكل معاشيي القوات المسلحة لاكمال جاهزيتهم للتصدي لمهامهم الوطنية عند الحاجة لضبط مؤسستهم الام عند الحاجة فتنظيمات الضبط الاحرار مطالبة اليوم اكثر بالكفير عن خطايا الانقضاض علي السلطة بأعادة السلطة الي مدنيتها و نفس الدعوة موجهة لضباط الشرطة و قدامي محاربيها بتنظيم انفسهم فال( D . DAY) قادم لا محال( علي و علي أعدائي) و (ان غلبك سدها وسع قدها)ة


    الزميل ابراهيم عدلان

    لك التحية
    إن ما تنادي به من إصطفاف للقوي الوطنية إنما هو مربط الفرس فبدونه لايمكن أن يتم التغيير, وفي الواقع أن هناك اكثر من سبب لتوحيد حزب الامة مع الشيوعي والاتحادي ..وهناك اقل ما يفرقهم خصوصا وأن الجبهة الاسلامية استهدفت احزابهم باعتبارها
    حجر الزاوية في تمديد اقامتهم غير الشرعية, غير أن هناك قوي اخري يمكن أن تؤثر ايجابا
    وهي القوي الشعبية العريضة والتي كان لها الدور البارز في تغييري اكتوبر وابريل, فالطلاب يمكن أن يسهموا في التغيير ومايزال الامل كبيرا في هذا القطاع.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2006, 08:50 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: إستقالة البشير ... هى مسوغ أخلاقي عالي القيمة ... تعني برأته النفسية والسياسية مما يحدث للسودان شعبا وأرضا حين الغزو الاجنبي إن قدر أن يكون , فهذا أفضل من أن تترك للغزاة سببا يحللون به فعائلهم , كما يفعلون الآن بصدام ... فهل يفعل ... أتمنى ذلك ... لكن الله أعلم .


    الزميل حيدر قاسم
    لك كثير الود واتفق معك أن إستقالة البشير هي من المسوغ الاخلاقي الذي لابد منه وأعتقد أن إستقالته, بغير إنها ستخلق انفراجا علي كل المستويات, فإنها أيضا ربما تسهم في كيفية التعامل المتقن مع مسألة القوات الدولية والتي صارت مسألة وقت ليس إلا ومع تقديري لما تري من مقارنة بين القوات الدولية المقررة لدارفور وما هو حادث من جريمة بشعة للامريكان في العراق, فإني اري أن وجود هذه القوات سيسهم في ايقاف نزيف الدم في دارفور..وقبل هذا وذاك فإن البشير واركانه هم الذين اوصلونا لهذه المرحلة وصدقني إن النظام الذي دول قضايانا ووافق علي نشر هذه العددية من الجنود الدوليين في كل ربوع الوطن هو الذي سيتحمل المسؤولية..ولكن هذا القول ليس كافيا ولن يرفع عنا عب المسؤولية فالمهم هو السعي للتغيير وبعده يمكن الوصول الي تسوية مع المجتمع السوداني اولا ثم المجتمع الدولي ثانيا عبر حكومة قومية حقيقية تملك من الرؤي والافكار والسند الوطني ما يؤهلها للتعامل مع هذه الورطات التاريخية التي لا تستطيع سلطة فاشية للبشير أن تتعامل معها بالحكمة والكياسة المطلوبتين.

    ولكم التقدير
    وسعادتي اكبر ان اسمع صوتكم عبر الاثير
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2006, 09:17 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: Salah this is just a dream !!!this fascist Islamic goverment will never do that, let us think about something else to kick them out


    Dear : Sabah Hussein

    More thanks for your contribution in English that well matters. Let me say that if you want to have a dream, then you want to have something good. What we have learned of Dr. Martin Luther is that he was living with a dream till he achieved, therefore it is not possible that one dream could be attainable wether tomorrow or a month later- or a year. As you know that now we don't possess a thing related to accommodate us only to dream about our country, in which Elbasheer and his criminals are destroying every aspect of life. Having said that it would be worthy to dream that one day they will be out of power, and we can make that happening. Had I and you have been able to communicate in Sudan to help bring such a government down, then we would have dreamed, at first, to do so. So long as that this dream is not existed let us dream that God push our dreams to seeing.

    Much thanks Sabah and be OK
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2006, 03:20 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: واعتبر البشير ان زيادة اسعار المحروقات والسكر جاءت لبناء وإعمار السودان، مضيفاً (ان المتخاذلين والمرجفين والعملاء يقومون باستغلال الحريات والديمقراطية)، وأضاف (اننا هزمنا السوق الأسود)، وشدد على مواصلة برامج التنمية بالولاية بالتوسع في التعليم وأن يجد كل ناجح مقعده في كل المراحل الدراسية وتوفير الرعاية الصحية كحق لكل المواطنين بجانب خدمات المياه النقية، وأكد الاستمرار في تنفيذ مشروع سيتيت وإنشاء خزان سيتيت لإعادة توطين النازحين بإنشاء القرى النموذجية والمدن الحديثة بكل خدماتها.


    الزميلة مهيرة
    شكرا لهذا الربط ودفع البوست لمساحة القراءة.

    تمعني جيدا كيف ان البشير يضحك علي الذقون, كيف يمكننا تعمير وبناء السودان وفي ذات الوقت نضع علي كاهل المواطن هذه الاعباء النظامية التي تواترت منذ ما يقارب العقدين, ثم كيف لنا البناء في الوقت الذي نصف فيه اهل المعارضة بالعملاء والمرجفين , ما أرخص لغة يتمشدق بها وهي جوفاء ومعلبة في ذاكرته الفارغة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2006, 03:45 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: الأخ\ صلاح
    هذا المقال يفتح اسئلة اعمق حول السلطة فى الوطن العربى وافريقيا والأحساس بدور الشعب.فالأنظمة الديكتاتورية تعتقد انها تمتلك حق الوصاية على الشعب متوهمة انها وحدها القادرة على حمايته ولكن المعنى المبطن يقول انها تسعى لحماية ذاتها من خلال الشعارات الجوفاء.


    الصديق أحمد محمود

    مرحبا بوجودك في المنبر ونأمل ان نزداد تنويرا بوعيكم.
    وأعتقد أن السلطة السياسية العربية ونظام الانقاذ جزء منها إنما تراهن علي تغييب الوعي الجمعي لضرورات البقاء, برغم ما يكلف ذلك من مشقة علي ارض الواقع, إن هذه الانظمة والتي فشلت في إرساء قيم الديمقراطية والحرية وتأكيد حرية الابداع والفكر كخطوة اولي لمعالجة المتراكم من القضايا الداخلية ــ تعرض ليس نفسها فقط وإنما مواطنيها أيضا إلي هذا النوع من الاحتراب الايدلوجي والقبائلي والذي لمسنا شروره في اركان قطرية متعددة. وصحيح إنها إستطاعت , كما تفضلت , علي حماية ذاتها, ولكن In the long run سينهدم المعبد علي من فيه, وواجبنا هو إقتراح الحلول العملية الممكنة لافشال مخططها في الاستمرارية, فخروج البشير عن السلطة هو بالمقاييس العامة السقف الادني للممكنات.

    Quote: ولهذا لو يدرك البشير معنى المواطنة كان من المفترض ان لا يأتى للسلطة لأنه ليس بمقدوره ادارة دولة كالدولة السودانية ومعه بالقطع الحركة الأسلامية السودانية بمشروعها الطفولى. وكان جديرا بالبشير وحركته الأسلامية عدم الدخول فى هكذا متاهة لو كان هنالك ادراكا سياسيا لماهية السلطة, والأدهى والأمر انه وبعد كل هذا التدمير ما زال البشير يصر على الحكم.ماذا تسمى هذه الحالة. انها حالةالشلل الدماغى ونزيف الفكرة. لو استقالوا لأنقذوا الوطن وانقذوا انفسهم، هم يمثلون العقل المستقيل بأمتياز ولكنهم لا يستقيلون عن السلطة. انها معادلة التخلف ممذوجابانسداد البصيرة والبصر. لك التقدير عاليا لما تكتبه بروح الموضوعية والرؤية المعمقة.


    ما طرحت هو مربط الفرس, فقط أضيف إن الحركة الاسلامية, وبوصفها لنفسها إنهاحركة إستنارة
    أو حداثة بالمقارنة مع بقية الانظمة السياسية السودانية التي تشاركها الاستناد علي المشروع الحضاري العربي الاسلامي, هي الجسم السياسي الذي كان متوقع في عضويته أن يصححوا تجاربهم وهم بهذا الاستناد الحضاري, فمن جهة إنهم لا يعودون إليه في حال إلتماس المسوغات العقلانية والعقلانية, وإنما يعودون إليه لتأكيد جوانبه السيئة التي خبرناها تاريخيا..إن الارث الحضاري الاسلامي في إيجابياته الكثيرة يصبح مرفوضا من قبل القاعدة الاسلاموية لأنه ببساطة يحثهم علي تجاوز ما هم فيه من غدر وخيانة وظلم وتكويش علي ما هو جمعي مشترك, وغيرها من الموبقات التي ارتبطوا بها..الحركة الاسلامية, وبرغم رصيدها المثقفي أصبحت اليوم عاجزة عن إتباع القيم الدينية التي يزايدون بها, بل وأصبح الانقلاب علي هذه القيم مشروعا أساسيا للجثم في صدر الشعب وتجويعه وإهانته وتذليله لمجرد كونه يريد أن يقول كلمة الحق بعيد عن سلطانهم الجائر حتي, الامل الوحيد الذي نتشبث به هو أن للتغيير آليات إنسانية وظاهرات مفاجئة, وفي هذا نري أن عضوية الحركة الاسلامية يمكن أن تفاجأ الواقع بالتصحيح, أما بالنسبة للظاهرات المفاجئة فإن الضغوطات لا بد أن تولد شيئا والايام دول.

    ولكم التجلة والتقدير أخي أحمد محمود.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-26-2006, 11:13 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    Quote: خصوصا وإنه يفتقد الموهبة السياسية والدبلوماسية والكياسة وظل عبئا علي الاسلاميين أكثر من كونه رجل حزب ودولة, وليس اقل دليللا علي ذلك تصريحاته بعدم التفاوض مع المعارضين وتحديهم بحمل السلاح ثم تحديه للقرار الدولي في كل مناسبة عوضا عن الصمت الذي يتيح مجالا لما يسمي بمجلس شوري المؤتمر الوطني ليقرر في قضايا مصيرية. كما أن البشير يفتقد "كاريزما " رجل الدولة الذي يكون لديه تأثيرا فكريا وخطابيا وإجتماعيا ولعل ضعف شخصيته ما جعله ظلا للترابي ثم ظلا للمتنفذين من الاسلاميين الاخرين الذين إحتكروا تمثيل قاعدة الحركة الاسلامية


    هل يمكن ربط عاليه بما قاله البشير عن رئيس الوزراء البريطاني وكذلك
    تهديداته لقوي المعارضة..وكذا وكذا..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-27-2006, 08:19 PM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 05-22-2003
مجموع المشاركات: 658

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: صلاح شعيب)

    UP
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-29-2006, 00:01 AM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: تنحي البشير وتشكيل حكومة قومية (Re: عبدالأله زمراوي)

    الزميل زمراوي

    شكرا لرفع البوست
    ومزيد من الآراء
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de