فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 03:44 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة يحي ابن عوف(يحي ابن عوف)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-12-2010, 07:37 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع


    الطيب مصطفى..
    بين حزب الأمة والفتاة اللعوب!!

    كتبتُ بالأمس عن انضمام رباح ابنة (الإمام) الصادق المهدي زعيم الأنصار ورئيس حزب الأمة الذي يتبنى برنامج نهج الصحوة الإسلامية وحفيد الإمام المهدي داحر الاستعمار ومقيم الدين.. انضمامها إلى هيئة تحرير صحيفة يرأس تحريرها اليساري العلماني والمساند للحركة الشعبية الحاج وراق وتشغل رباح وظيفة نائب رئيس التحرير في تلك الصحيفة التي تتبنى طروحات الشيوعيين والعلمانيين المعادين للإسلام. كما كتبتُ عن تقليد شيوعي قديم يقوم على اختراق الأحزاب الكبيرة خاصة الطائفية كونهم يعلمون أن الطريقة الوحيدة للوصول إلى السلطة في مجتمع مسلم بعد تجربتهم المريرة والطويلة وإدمانهم الفشل الذريع هي امتطاء ظهر الأحزاب الكبيرة ولا يخالجني أدنى شك أنهم مبثوثون في عدد من الأحزاب بما في ذلك الأمة والإتحادي والشعبي بل والوطني. اليوم أكتب عن استضافة حزب الأمة في داره مسيرة احتجاجية نظمتها المدافِعات عن فتاة الفيديو التي حوكمت خمس مرات خلال السنوات القليلة الماضية بتهمة ممارسة الدعارة بل وبتهمة إدارة محل للدعارة.. أكرر أن اللقاء تم في دار حزب الأمة وليت الإمام المهدي الكبير كان حاضراً تلك المسيرة التي أعلم تماماً ما كان سيفعله بأولئك النساء اللائي شاركن فيها والمجتمِعات في دار حفيده الصادق وبحضور حفيدته رباح!! أزيدكم «مغصاً» حتى تعلموا حقيقة حزب الأمة الذي أضحى مطية لبني علمان من دعاة الدفاع عن الرذيلة والحرب على الإسلام فقد خاطبت رباح الصادق المهدي الاجتماع وصرحت بأن المسيرة بصدد تسليم مذكرة لوزير العدل ورئيس البرلمان للمطالبة بإلغاء المادة 251 التي تنص على عقوبة الجلد عند ارتكاب الأفعال الفاضحة بما في ذلك الزنا وقالت رباح أمام بنات الحركة الشعبية والحزب الشيوعي إن «جلد الفتاة فيه إذلال للمرأة»!! إذن فإن رباح الصادق المهدي تقول بأن القرآن بل إن الله تعالى يذل المرأة وتطالب بإلغاء العقوبة القرآنية في حق الفتاة صاحبة بيت الدعارة التي يعلم الله وحده كم أفسدت من حرائر السودان الشمالي.. فتاة متمرِّدة فُصلت من الجامعة بسبب سوء السلوك ولم يُجد معها السجن والجلد إذ تبين أنه في إحدى المرات ضُبطت تمارس أفعالها القبيحة في نفس اليوم الذي وُقِّعت عليها فيه عقوبة بالصباح ولم تخلُ صحيفتُها من الموبقات الأخرى مثل الاتّجار بالمخدرات الكيميائية وتحديداً «الهيروين والأفيون»!! بربكم ماذا تقول رباح هذه بل ماذا يقول أبوها عن تلك الفتاة اللعوب وهل يعني موقف رباح القيادية في حزب الأمة وانعقاد الاجتماع بدار الحزب.. هل يعني ذلك تأييداً من الإمام الصادق المهدي وحزب الأمة لإلغاء عقوبة الجلد وتحدي القرآن الكريم وإعلان الحرب على الله تعالى؟! وهل كل هذا إرضاء لتلك الفتاة بعد كل الذي اتضح من سيرتها السيئة؟! دعنا نفترض أن حزب الأمة لا يهمه القرآن أو الإسلام وأنه تخلى عن برنامجه الإسلامي هل يا تُرى يعلم «الإمام» الصادق المهدي أثر هذا الموقف على مستقبل حزبه السياسي وعلى وجهته الفكرية؟! لماذا يا الإمام الصادق تغامر مثل هذه المغامرة من أجل فتاة لعوب وتسمح بأن تمرِّغ سمعة حزبك في التراب؟! وأين أنتم يا عبدالمحمود أبّو؟! وأمس الأول الأربعاء أوردت صحيفة الصحافة خبراً في صفحتها الأولى عن ضبط محل كوافير تمارَس فيه الفحشاء وقُبض على بعض الزناة في حالة تلبس بالجريمة!! فهل سيتبنى حزبُكم الدفاع عن هؤلاء الفتيات وهؤلاء الرجال لحمايتهم من الجلد؟! أعجب ما في الأمر أن المطالبين بإلغاء عقوبة الجلد الشرعية والذين يُغضبون الله تعالى بسبب فتاة تدير بيتاً للدعارة... أن هؤلاء لم يقدِّموا البديل فهل تُراهم يريدون استبدال الجلد بالسجن وأيهما أفضل السجن أم الجلد؟ أم تراهم يريدون أن يُحيلوا الخرطوم إلى دار بغاء كبيرة مثل جوبا ولا تتدخل الحكومة ولتفعل من تشاء ما تشاء؟! وهل يعلم هؤلاء المحبون لأن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا أن مصر العلمانية بها بوليس آداب لا تختلف مهمته عن مهمة شرطة النظام العام؟! سؤال أخير: لماذا يا تُرى تتولى كبر هذه الحملة صحيفة الحركة الشعبية التي لن يكون لها وجود بعد ثلاثة أسابيع من الآن وتخرج صاغرة من ديارنا؟! وما هي مصلحة حزب الأمة في أن يُطلق العنان للانفلات الأخلاقي من خلال إلغاء النظام العام في تحدٍّ سافر لفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بل وفي تحدٍّ للإسلام وشرائعه ثم هل فات على الإمام الصادق الهدف من تحويل قضية الفتاة اللعوب إلى قضية لإلغاء الشريعة الإسلامية تماماً كما حدث عقب تفجر قضية لبنى وهل يجهل مغزى تبني الحركة الشعبية والشيوعيين كبر هذا الأمر؟! ا
    لشينة منكورة!! ا
    عتذرت «أجراس الحرية» عن وصف الشيوعي كمال الجزولي بالشيوعي بعد أن أوردت خبرها المعنون: «ناشطون يطالبون بإلغاء الاستفتاء وإنشاء اتحاد دولتين» وقالت الصحيفة «إن خبرها حمل صفة القيادي بالحزب الشيوعي السوداني فيما كان الأستاذ الجزولي وكعهده يتحدث بصفته (ناشطاً وقانونياً) وهي صفة تنطبق تماماً على الأستاذ كمال باعتباره شخصية معروفة ولا تحتاج إلى التعريف بصفة أخرى مهما كانت»!! على كل حال فإني أعتبر خبر التنصل والتهرب من صفة «الشيوعي» خطوة جبّارة إلى الأمام وعقبال التوبة النصوح من نظرية متخلفة عافها أهلُها بعد أن حطّمت بلادهم وأوردتها موارد الهلاك. نسيت أن أقول إن الصحيفة أوردت الموضوع بعنوان: «اعتذار للأستاذ كمال الجزولي» مع صورة للرجل وسط الصفحة الأولى، فالحمد لله الذي جعل الشيوعيين يعتذرون عن شيوعيتهم تصديقاً لمقولة: «الشينة منكورة».



    Quote: إذن فإن رباح الصادق المهدي تقول بأن القرآن بل إن الله تعالى يذل المرأة وتطالب بإلغاء العقوبة القرآنية في حق الفتاة صاحبة بيت الدعارة التي يعلم الله وحده كم أفسدت من حرائر السودان الشمالي.. فتاة متمرِّدة فُصلت من الجامعة بسبب سوء السلوك ولم يُجد معها السجن والجلد إذ تبين أنه في إحدى المرات ضُبطت تمارس أفعالها القبيحة في نفس اليوم الذي وُقِّعت عليها فيه عقوبة بالصباح ولم تخلُ صحيفتُها من الموبقات الأخرى مثل الاتّجار بالمخدرات الكيميائية وتحديداً «الهيروين والأفيون»!! بربكم ماذا تقول رباح هذه بل ماذا يقول أبوها عن تلك الفتاة اللعوب وهل يعني موقف رباح القيادية في حزب الأمة وانعقاد الاجتماع بدار الحزب.. هل يعني ذلك تأييداً من الإمام الصادق المهدي وحزب الأمة لإلغاء عقوبة الجلد وتحدي القرآن الكريم وإعلان الحرب على الله تعالى؟! وهل كل هذا إرضاء لتلك الفتاة بعد كل الذي اتضح من سيرتها السيئة؟! دعنا نفترض أن حزب الأمة لا يهمه القرآن أو الإسلام وأنه تخلى عن برنامجه الإسلامي هل يا تُرى يعلم «الإمام» الصادق المهدي أثر هذا الموقف على مستقبل حزبه السياسي وعلى وجهته الفكرية؟! لماذا يا الإمام الصادق


    Quote: الأمر أن المطالبين بإلغاء عقوبة الجلد الشرعية والذين يُغضبون الله تعالى بسبب فتاة تدير بيتاً للدعارة... أن هؤلاء لم يقدِّموا البديل فهل تُراهم يريدون استبدال الجلد بالسجن وأيهما أفضل السجن أم الجلد؟ أم تراهم يريدون أن يُحيلوا الخرطوم إلى دار بغاء كبيرة مثل جوبا ولا تتدخل الحكومة ولتفعل من تشاء ما تشاء؟! وهل يعلم هؤلاء المحبون لأن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا أن مصر العلمانية بها بوليس آداب لا تختلف مهمته عن مهمة شرطة النظام العام؟! سؤال أخير: لماذا يا تُرى تتولى كبر هذه الحملة صحيفة الحركة الشعبية التي لن يكون لها وجود بعد ثلاثة أسابيع من الآن وتخرج صاغرة من ديارنا؟! وما هي مصلحة حزب الأمة في أن يُطلق العنان للانفلات الأخلاقي من خلال إلغاء النظام العام في تحدٍّ سافر لفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بل وفي تحدٍّ للإسلام وشرائعه ثم هل فات على الإمام الصادق الهدف من تحويل قضية الفتاة اللعوب إلى قضية لإلغاء الشريعة الإسلامية تماماً كما حدث عقب تفجر قضية لبنى وهل يجهل مغزى تبني الحركة الشعبية والشيوعيين كبر هذا الأمر؟! ا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-12-2010, 07:54 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع
    اسجل صوتي وادين واشجب لهذا الموقف الا انساني

    هل أنزل الله هذا الدين ليكون آداء لزلة الأنسان لأخيه الأنسان معاذ الله لا يريد جل شأنه لهذا الدين الذى كفل له البقاء أن يجعل عزه وذله فى أيد هؤلاء الحكام ليوتجروا به ولا يريد الله جل شأنه لعباده المسلمين ان يكون صلاحهم وفسادهم رهن الخلافة أو أماره ولا تحت رحمة الخلفاء أن شعائر الله تعلى ومظاهر دينه لا تتوقف على هذا النوع من الحكومة الذى يسمونه الفقهاء ولا على أولئك الذين يلقبهم الناس بالخلفاء أو الجماعات والواقع أيضآ أن صلاح المسلمين فى دنياهم لا يتوقف على شىء من ذلك فليس بنا حاجة إلى تلك الجماعات الأسلامية لأمور ديننا ولا لأمور دنيانا لو شئنا تعلمنا أكثر من ذلك فإنما كنت الجماعات ولم تزل نكبة على الإسلام والمسلمين وينبوع شر وفساد هذه الجماعات تمثل الوجه الآخر للعملة فإن الاستخدام السياسى للدين ما هو إلا مرادف للاستخدام الدينى للسياسة فكلاهما يلقى بظلال من اللاعقلانية على المجتمع والذى بالضرورة تحكمه قوانين وفق مقتضيات مصالحه المباشرة والعملية وإذا كانت الأماره أو الخلافة تعكس نزوع إلى الشمولية الدنيا والدين فمن المؤكد أيضآ أن النزوع إلى الشمولية حقيقة مؤكدة فى تاريخ المسيحية خلال قرونها العشرة الأولى فإن أوضاع المسيحية فى العصور الوسطى لم تكن تختلف فى أساسياتها عن الأوضاع السائدة فى الإسلام وبالطبع هناك تفاصيل كثيرة تتباين فيها العقيدتان وذلك على الأقل لا ختلاف العصر والبيئة الاجتماعية اختلافآ كبيرآ غير أن الاتجاه العام نحو الشمولية كان مشتركآ بينهما.
    عزيزى الطيب مصطفى أن يتم ذلك باسم الإسلام والشريعة لا والف لا، جلد منافي للأحكام الشرعية والأسلامية للجد هناك ضوابط تشريعية وأخلاقية ، حدوود الله واضحه وبتقوول كالأتى :-الجلد في الحدود لا يراد منه القتل ، وإنما يراد به التأديب والزجر وتطهير المحدود من الذنب ، ولذلك نبه كثير من الفقهاء على أنه يكون ضربا متوسطا ، لا يرفع الضارب فيه يده بحيث يبدو إبطه ، ولا يستعمل سوطا جديدا ، ولا يُجرد المجلود من ثيابه إلا ما كان كالفرو فإنه ينزع منه ، ويجلد المحدود قائما عند جمهور العلماء ، ولا يمد ولا يربط ، ويُتقى ضربه في وجهه ورأسه وفرجه .
    كيف ياالطيب مصطفى يستطيع أن ينام الظالم قرير العين ألا يؤرقه هذا الصوت الذي هز العالم بأثره ألم يوقظ ضميره النائم صورة الفتاة وهي تتلوي طالبة الرحمه من لا رحمة له وصوتها ينادي امها المسكينة. لقد سكت الشعب السوداني علي الظلم والجوع والمرض من سنين ضاعت فيها ارواح وضاعت فيها أحلام أجيال حتي وصل بنا الأمر الي الاهانة وهدر الكرامة والكل يعلم السالكت عن الحق شيطان أخرس وصوت الحق أقوي من صوت الرصاص.

    (عدل بواسطة يحي ابن عوف on 17-12-2010, 08:02 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2010, 08:37 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع
    اسجل صوتي وادين واشجب لهذا الموقف الا انساني


    يبدو اننا قد دخلنا منعطفا خطيرا جدا،من الذى اعطى هولاء المتشيخين حق تصنيف الناس يمينا ويسارا فاسدا أو صالحا؟ فى اعتقادى ان مايحدث الآن هو نوع من الهوس الدينى الذى يجب التصدى له الدين الاسلامى دين تسامح ومحبه واخاء وعدل والدين براء من المهوسيين وتجار الدين.
    الهوس الدينى ظاهرة استشرت فى حياتنا الثقافية والاجتماعية والسياسية فى السودان معلنة عن ميلادها واقصاء عهد الحوار والتسامح الدينى فى حياتنا اليومية وظاهرة الهوس الدينى لم تكن وليدة عصرنا الحاضر اذ انها ضاربة بجذورها فى الارض منذ قديم الزمان وفق حركة ومعطيات المجتمعات التى نشأت فيها والمتأمل لسمة هذه الظاهرة يجد أنها تطل بوجهها فى المجتمعات التى بها تعدد اثنى او عرقى او المأزومة ثقافيا نتيجة لتغيب العقل من الحياة الفكرية والثقافية وظهور انظمة شمولية أحادية التوجه تستند على القوة والهيمنة على نظام الحكم
    هذه الانظمة لا تعترف بالتعدد الاثنى والعرقى وغالبا ما تحمل مشروع عقائدى غير قابل للتطبيق فى ارض الواقع لذا تتجه للحكم كغاية اساسية يقوم عليه بنيانها او مشروعها الثقافى فتتمكن من بسط هيمنتها واقصاء الاخر الذى يخالفها عرقيا او اثنيا وتجاهل خصوصيية البيئة التى نشأ فيها الاخر
    منذ ان نشأ صراع الحضارات ( وفق تباين الزمان والمكان ) اطلت ظاهرة الهوس الدينى بملامح الزمان والمكان الذى وفر لها خاصية البقاء مستندة فى تحولها وتنوعها عبر ميراث دينى وتاريخى يكون بمثابة المرجعية والفرضية التى لا تقبل الاخر ودائما ما ترتبط بوجود منظرين وزعماء لهم البعد الروحى فى مجتمعاتهم هذه الزعامات احدثت انقلابا على العقل وغيبته من الحياة الفكرية بدواعى نظرية المؤامرة والاشتباه فى الاخر الذى يخالفها اثنيا وعرقيا لتستمد وجودها من نظرية المؤامرة ثم تنحرف عن المرجعية التاريخية التى نشأت بموجبها وتمتاز بخصائص تكتسبها من تنوع الصراع مع الاخر.
    فى هذا المشهد الفظيع المؤلم الذى بدرى من قاضى وجلادين وليس بقاضى او جلادين اينما هم عصابه فى شكل قاضى ..العياذه بالله منهم ومهما فعلت او ارتكبت من جرائم هذه الفتاه لايمكن ان تعاقب بمثل هذه الفظاعه ياالطيب مصطفى لو اختك فى مثل هذا الوضع ماذا تفعل ؟؟ قبض على شباب فى العمارات يديرون شقق للدعارة وقبض عليهم ماذا فعلتم بهم انا اجيب هذه السؤال لان يوجد من الفتيات اولياء الامور فى مناصب ووزارات حساسه جدا خوفا من مناصبهم وفى بحرى ايضا وحله كوكو والمنشيه والدكتور الذى قبض وهو يمارس عمليه الاجهاض للفتيات وعندما قبض وامام القاضى هدد بانو يفضح ويكشف اولياء الامور ذوى المناصب الحساسه ماذا كان رد المحكه بكل بساطه اخلو سبيله .

    (عدل بواسطة يحي ابن عوف on 18-12-2010, 08:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2010, 07:09 PM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    Quote: صحيفة يرأس تحريرها اليساري العلماني والمساند للحركة الشعبية الحاج وراق


    هل يعى الطيب مصطفى جيدآ ما معنى العلمانية لآ والف الف لا

    هى لاتصنع بمرسوم ولاهى شعار يردد العلمانية نظام للحكم جاء نتاجا لنضال مرير من أجل الحرية والعدالة تمام كما فعلت الحركات التحرريا فى العالم من أجل هذه الغايات وقد كان ذلك النضال بالأمس نضالا ضد الاستغلال الأقطاعى فى أوربا ونضالا ضدقوى التمزق التى ترفض الوحدة القومية ونضالا ضد التدخل الدينى فى شئون الدولة ونضالا ضد استعباد الأنسان لأخيه الأنسان الم يكن هذا هو حال السودان حيث أصبحت الديمقراطية ساترا تختفى وراء كل القوى الرجعية والقوى الظالمة حتى تتعمق من صنوف الظلم المتأصل فى النظام الاجتماعى القائم وأى ديمقراطية تلك فى نظام تحصن فيه القيادة ضد النقد والمحاسبة من جانب قواعدها تلك التى لاتملك فيها الجماهير ارادة نفسها فهى مسيرة لامخيرة ولا شك فى أنه لمن واجب أهل السودان أن يستنبطوا المنهج العلمانية والديمقراطى المناسب لواقعهم بشريطة أن يحافظ ذلك
    المنهج على القيم النبيلة للحرية والعدالة والمساواة التى جاءت بها العلمانية وغرسها فى أرضية ذلك الواقع وفى ذات الوقت يتوجب علينا النضال للتحرر من كل الشوائب الاجتماعية والمفارقات التاريخية التى اتسم بها المجتمع التقليدى وفى هذا الشأن لابد من التركيز على شيئين أولا الاعتراف بحقيقة التنوع فى السودان ولهذا فان أى نظام سياسى لابد له نيتجة لهذا التنوع أى يأخذ المنهج التعددى إلا أننا نود أن نحذر هنا بأن التعددية يجب أن تكون انعكاسا للفوارق الاجتماعية والاقتصادية بصورة تعين على التوافق والمصالح الاجتماعية لا أن تكون انعكاسا للانقسامات الدينية والإقليمية والعرقية والتى تقود بدورها إلى التمزق الوطنى .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2010, 07:45 PM

Mustafa Muckhtar
<aMustafa Muckhtar
تاريخ التسجيل: 01-03-2005
مجموع المشاركات: 547

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    , الله كل ما أقرأ مقال للطيب مصطفى أتأكد بأن مصيبة السودان كبيرة و كبيرة جدا
    بل هي أم المصائب
    من فترة و أنا أفكر في كتابة بوست بعنوان من هو الطيب مصطفى و من أين جاء؟؟؟!!!
    فالطيب لا يمثل شخص, و لو كان كذلك لما رمشت لنا عين
    لكنه يمثل تيار داخل الشعب السوداني
    تيار خلقته أجيال من الديكتاتورية, كبلت الأحرار و ذبحتهم و شردتهم
    و حضنت نافقي الأبواق و جعلت منهم شخصيات عامة
    انه زمن الطيب مصطفى و كفي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2010, 09:37 PM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: Mustafa Muckhtar)

    سلام مصطفى مختار
    هؤلاء لا يستحون من شي لانهم شلة قتلة وحرامية
    ونبت شيطاني لا علاقة له بالسودان او السودانيين هؤلاء فقدوا صلتهم مع الحقائق و مسار الاحداث
    لن يذكر اسم الطيب مصطفي الا و الفتنة تسبقها


    Quote: الطيب مصطفـى يوقـظ الفتن من سبـاتها
    ايليا ارومي كوكو
    # لا للمجاملات على حساب الدين‮ ‬يا‮ ‬غازي‮ ‬صلاح الدين‮!!
    لن يذكر اسم الطيب مصطفي الا و الفتنة تسبقها
    و سوف لن تقرأ له مقالاً او رأياً الا و روح العداوة الخصومة صبغتها و طابعها ..
    و عندما يعمل البعض علي اخماد نيران الفتنة التي شبت في مكان ما فهو ينشط علي اشعالها و تأجيجها في كل الجهات ..
    هذا هو ديدن الرجل و صفته و عنوانه العمل علي العكننة بكل ما ملك من نفوذ وقوة وقدرة .. فهو لا يكتفي بالصيد في المياه العكرة ..
    لكنه في احاين كثيرة يعمل علي تعكير المياه و من ثم يتلذذ بممارسة هواية الصيد فيها .. و العنوان العريض اعلاه لمقال الطيب مصطفي يستدعي الي ذاكرتي مقال سابق كنت قد كتبته تعقيباً لما كتبه الطيب مصطفي ( أري تحت الرماد وميض نار ) و في هذا المقال كان السيد باقان أموم هدفاً شرعياً لسهام السيد الطيب مصطفي .. فدعوني اعيد المقال للذكري فقط لمقارنة الاحداث و الواقائع فما اشبة الليلة بالبارحة.. فالبعض يعمل جاهداً لتدور عقارب الساعة بأتجاه الامس الذي ولي و ادبر ...و لكن هيهات هيهات
    الي مضابط التعقيب

    دائماً تظل النار تحت الرماد ساكنة هادئة، بل تبقى النار برداً وسلاماً إلى أن يأتي من يزيح الرماد من فوق النار وينفخ تلك النار الساكنة بكور روح الشر والفتنة، ليتطاير الشرر شراً مستطيراً وناراً مدمرة تأتي على الاخضر واليابس حرقاً وخراباً.. فهل يتشرف الرجل الطيب مصطفى وجماعته الذين يطلقون على أنفسهم جماعة منبر السلام كذباً وإفكاً والحقيقة تقول إن منبرهم هو منبر الحرب الشامل.
    هل يتشرف مصطفى وزمرة منبر السلام العادل بان يكونوا المفجر الذي سيضغط على برميل البارود الذي تتقلب عليه بلادنا ولايحول بينه وبين الانفجار إلا أن ينفجر.
    يقول الطيب مصطفى في مقاله المطول بجريدة «الصحافة» الغراء بتاريخ 7 اكتوبر 2004م العدد «4080» (اعلن لكم ايها الاخوة بأنني متشائم.. متشائم.. متشائم) فال الله لا فالك يا أخي.. فان كنت وانت ممن ينعمون بكل خيرات هذا البلد من سلطة وثروة وجاه وعز تتشاءمون بهذه الدرجة فما بال الذين تجرعوا سم الجوع والعوز والموت والبؤس بأيديكم.. وان كنت وانت من الذين يمسكون بايديهم العشرة على زمام الامور في السودان وتديرون اهم المؤسسات والهيئات المعلوماتية والاقتصادية، وكل ثروات السودان تحت إمرتكم فانني لا أجد مبرراً لتشائمك وخوفك بل وتحريضك على الفتنة النائمة. فبماذا تبرر خوفك وتشاؤمك من مقررات نيفاشا وبروتوكولاتها التي تعالج مشكلة السودان بالقسمة العادلة للسلطة والثروة.
    نيفاشا التي تؤسس لوحدة السودان على أسس جديدة من الوحدة والحرية والديمقراطية والعدل بمعيار عدل الحق وليس بمعيار منبر السلام الظالم. ليتكم معشر منبر السلام العادل خرجتم الى الشـــعب السوداني مــنذ صبــيحة 30 / 6 / 1989 بهذه الافكار والآراء وفصلتم الشمال عن الجنوب، اذا كنتم جنبتم البلاد والعباد انهار الدماء التي جرت واوقفتم ينابيع الدموع التي سالت ولكان شباب السودان الذي راح ضحية حرب الثلاثة عشر عاماً سواعد تعمل في البناء والتعمير والنماء ولكان السودان المنفصل اليوم دولتين تيعشان في سلام ورخاء.. لو فعلتم ذلك وقتها ما كانت دارفور ولا الجيوش الافريقية وكل ما يقال عن الابادة الجماعية والاغتصاب تأكيداً ونفياً.. ولكان الحزام الأسود خيطاً رفيعاً لا يخيف أو يدعو للتشاؤم.. لو فعلتم ذلك باكراً ما كانت المناطق المهمشة.
    بل افعلوها اليوم قبل الغد حتى لا يشرق شرق السودان صباح كصباح الفاشر أو تأتي ايام كأيام جبل مرة.
    ألا تدري ايها الاخ بأن تلك التقسيمات التي تطلقونها على الناس من عرب وافارقة ومسلمين ومسيحيين ووثنيين، نوبة ودينكا وجعليين وشايقية، هذه التقسيمات هى التي تؤجج نيران الفتن.
    وها انت توقد ناراً للفتنة وتصب عليها الزيت، إثارتك للنعرة العنصرية البغيضة العمياء.. فانت تتهم النازحين في اطراف العاصمة بان وجودهم لم يكن بالصدفة وان الامر لم يكن الا إعداداً.. فمن بالله يا مصطفى يختار لنفسه النزوح والتشرد والفقر والعوز؟ مَنْ مِنْ البشر الاسوياء يعد لنفسه السكن والاقامة في هذه الاطراف النائية التي لاتتوفر بها ادنى مقومات حياة البشر؟ ومَنْ مِنْ الناس يترك بيته وارضه ويتخلى عن ثرواته من الماشية والحقول والجنائن وكل الخيرات لينزح الى الصحارى المجهولة ليبيت القَوَى كل يوم هو مفترش الارض وملتحف السماء والحكومة غير راضية؟
    إن السيد مصطفى يريد أن يشعل نار فتنة اخرى في قلب الخرطوم والبلاد لم تخرج بعد من ازمة دارفور التي قسمت الناس هناك الى عرب وافارقة.
    الى اين تريد ان توصل السودان ايها السيد ولماذا هذا الحقد الأرعن على النازحين المساكين الذي لا حول لهم ولا قوة، يكفيهم ما هم فيه من شظف العيش وضيقه.. يكفيهم جور الانسان وظلمه. انهم هناك راضون بقدرهم مكتفين بما أصابهم من شر.. اما عن المشاكل التي تحدث بينهم من وقت لآخر فهى لا تخرج عن طور المشاكل التي تحدث في كل المجتمعات ناهيك عن معسكرات النزوح المفتوحة.
    إن منبر السلام العادل يقف بالمرصاد ضد نيفاشا التي استطاعت ان توقف نزيف الدم في السودان. هذا الدم السوداني الذي اريق واستبيح سفكه لأكثر من عشرين عاماً. إن منبر السلام العادل متخوف لأن بعض الحقوق سترد الى اهلها وان الظلم لا يمكن ان يكون معياراً ولو طال الزمان وتجبر الانسان على أخيه الانسان.
    إن ارادة الشعوب في الحياة بكرامة لا يمكن ان تقهر وان الحرية والديمقراطية هى لكم ولسواكم وإن الحقوق لا يمكن ان تسلب الى الأبد.
    إن نيفاشا ستعيد البسمة الى شفاه الاطفال الذين ظلوا محرومين من الحياة الاسرية العادية من ابوة وامومة وطفولة مستقرة.. تستطيع نيفاشا أن تفتح صفحة جديدة للسودان من الاستقرار والسلام والعدل والمساواة والوحدة.. ونيفاشا تصلح ايضاً لأن تكون نموذجاً لتصحيح الاوضاع في كل السودان شرقه وغربه وشماله ووسطه ايضاً.
    إنها تجربة جاءت بعد مخاض عسير وجهود جبارة وضغوط هائلة.. إن نيفاشا هى الحد الادنى الذي فيه لا تتحقق طموحات الجميع ولكنها تجربة جديرة بأن تعطي فرصتها اذ يكفي انها وضعت حداً للحرب واسكتت صوت السلاح في الجنوب وجبال النوبة والانقسنا.
    إن السيد الطيب مصطفى يدغدغ المشاعر العنصرية ويحرض شعب السودان الشمالي حسب تعبيره ضد اهلهم من السود الفقراء والذين يسكنون الحاج يوسف وام بدة وسوبا.. يتكلم عن انفصال الشمال عن الجنوب. فقط لأن الجنوب سينال بعضاً من حقوقه في السلطة والثروة.. وسينال الكرامة الانسانية في العيش بحرية في هذا السودان الوطن الواحد.
    إنه يريد ان يلوي عنق الحقيقة بل يريد أن يقتل الحقيقة ويغيب الحق مع أن الحقيقة لا تموت والحق لا يغيب.. فهو يستخدم نفوذه في السلطة للترويج ونشر افكاره وآرائه المتطرفة الهدَّامة التي لا تقل في خطورتها عن تلك التي تتهم بها الحكومة المؤتمر الشعبي ومحاولاتهم التخريبية في الخرطوم.
    فلماذا تكيل الحكومة بمكيالين.. فأفكار مصطفى وآراؤه المسمومة.. والمنتديات التي يقيمها منبر السلام العادل تحرِّض وتألّّب الناس على الكراهية والاضطهاد وتدعوهم وتجرهم الى الفتن والاحتراب.. فلماذا تسكت الحكومة عن منبر السلام العادل وتحاصر المؤتمر الشعبي وتضيق عليه الخناق.
    على الحكومة السودانية ان تعمل على وضع النهاية للحروب في الجنوب وفي دارفور، كما يجب أن تخطو الخطوة التالية نحو الشرق قبل ان يشتعل.. على الحكومة ان تبادر بالحلول والتسويات ورد المظالم واخماد نيران الفتنة في مهدها وعليها ان لا تتساهل مع منتسبيها ليبثوا سمومهم القاتلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2010, 09:03 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)


    هل يعى الطيب مصطفى جيدآ ما معنى العلمانية لآ والف الف لا


    العلمانية تعني الحقوق الديمقراطيه وتعني القيام الكامل للحقوق على أساس المواطنة على أن ينال كل مواطن سوداني حقوقه كاملة غير منقوصة بصرف النظر عن الدين الذي يعتنقه أو العرق الذي أتى منه أو الثقافة التي ينتمي إليها, لذلك نحن نتحدث عن الدولة المدنية في مواجهة الدولة الدينية، والحديث عن الدولة المدنية يعني أن الدولة غير دينية لأن الدولة الدينية غير موجودة حتى في الاسلام والذين يتاجرون بالدين والذين يستخدمون الاسلام فى السياسي ليست هناك دولة دينية.
    إذن العلمانية التى نتحدث عنها، لا تلغى الدين أو الممارسة الدينية بل تخرج التنظيم الاجتماعى من حيز الممارسة الدينية كما تخرج الممارسة الدينية من الحيز الاجتماعى والسياسى كى تعيدها إلى إطارها الوحيد فى الحيز الشخسى إذن لا بدَّ أن تأخذ هذين المكونين لواقعنا بعين الإعتبار حتى نطور رابطة إجتماعيَّة سياسيَّة لها خصوصيتها، وتستند على هذين النوعين من التنوع، رابطة إجتماعيَّة سياسيَّة نحن بحاجة الى ديمقراطيه تشملنا كلنا بغض النظر عن العرق أو القبيلة أو الدين، هناك في التاريخ أمثلة كثيرة على انصهار الحضارات وذوبان الأعراق في بعضها البعض، وهناك أمم كثيرة فقدت الارتباط بأصولها التي جاءت منها،الحضارة جسد حي يمكن أن يتصاهر ويتناسل لينتج أجساداً حية أخرى، كما يمكنه أن يصطدم ويتصارع مع أجساد أخرى، ولكن الصراع نتاجه الهدم لا البناء، فكما أن البقاء للأقوى، فإن هذا الأقوى لا يمكن أن يخلد دون أن ينتج عنه جسدٌ جديد يكون وارثاً لحاله.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2010, 12:46 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 28-11-2002
مجموع المشاركات: 46960

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    الأخ يحيى.

    الطيب مصطفى يمثل الوجه الحقيقي لنظام الانقاذ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2010, 06:50 PM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: Deng)

    تحياتي صديقى دينق

    نخطىء ان اسمينا الطيب مصطفى وهؤلاء الكيزانية المتعصبيين بالأسلاميين فالذى يدعون له لا يتفق مع الممارسات السائدة فى أى دين ولاشك فى أن نداء كل القوة السياسية المعارضة لهذا النظام للفصل بين الدين والدوله هو الأقرب لتقاليدنا السودانية فى افريقيا مثلا دول يمثل المسلمون غالبيتها العظمى مثل السنغال ومالى ومصر وتشاد وارتريا ونامبيا لم تقبل واحدة منها الإنزلاق إلى تلك اللعبة الخطرة لعبة فرض قوانين عامة ذات طابع دينى وينطبق هذا أيضا على دول عربية إسلامية بل يمثل فيها المسلمون كل السكان مثل الجزائر والمغرب وتونس وليبيا وموريتنيا ودول عربية عديدة لم تقبل واحدة منهم الإنزلاق إلى فرض قوانين ذات طابع دينى ان نصيحتنا الخالصة للبشير الكف عن انتهاج موقف المتعصبيين لأن هذا المنهج منهج غير تأريخى وغريب على السودان كما هوغريب على افريقيا ونكرر القول أن أى قانون دينى إنما هو بالضرورة قانون خاص لأنه يعالج العلاقة بين الفرد وربه وحسابه على ماقدم سيكون عند ربه لاعند حاكم دهرى يفترض أنه وكيل الله على الأرض.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2010, 09:04 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    عزيزى الطيب مصطفى أن يتم ذلك باسم الإسلام والشريعة لا والف لا
    صدمت جماهير الشعب السوداني عامة بمشاهدة تسجيل فيديو يصور بالصوت والصورة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2010, 09:18 PM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فليستحي الطيب مصطفى وكل الانتهازية الكيزانية لهذا المقطع (Re: يحي ابن عوف)

    عزيزى الطيب مصطفى أن يتم ذلك باسم الإسلام والشريعة لا والف لا، جلد منافي للأحكام الشرعية والأسلامية للجد هناك ضوابط تشريعية وأخلاقية ، حدوود الله واضحه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de