بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 08:22 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة فيصل الزبير(Faisal Al Zubeir)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !!

06-20-2006, 01:20 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !!

    في هذا المنبر كتب كثيرون عن نظرة الاخرين (تحديدا المصريون واللبنانيون) ، وهي تتراوح ما بين ( البواب ) و(الكسلان) عند الخديوي ، و(الاسود) عن الزلمة ، ولكن تبقي قيم (الزول) هي الابقى ، ففي تقديري ، اننا نتميز بقيم قل ما توجد لدى شعوب الدنيا، هي قيم نبيلة ، نجتمع في السراء والضراء ، في نفير رائع ، نساعد المحتاج ، وننصر المظلوم ، ونرد الظالم ، ونكفف دموع الارامل واليتامى ، نتعامل بطيبة وبساطة ،وهذا سمت العارفين ، هناك حملة من بعض الشعوب لهدم الشخصية السودانية وقيمها النبيلة ولكن هناك من يعطي شهادته لله ثم يمضي : وهنا واحدة للكاتب اللبناني سمير عطا الله في الشرق الاوسط العدد 10021 بتاريخ 6 مايو 2006 :
    Quote: تحت السماء، بعشرة سنتيمترات
    قرأت، في زاوية الاخبار الاجتماعية من هذه الجريدة، وليس في أعمال دوستويفسكي أو تولستوي أو ‏نجيب محفوظ، أن رجلاً سودانياً يقيم في لندن، فقد صديقه في الخرطوم في حادث سيارة، وهو يتقبل ‏العزاء به، مع زوجته وأولاده، طوال يومين. ومنذ عامين، وربما أكثر، اتصل بي زميل سوداني ‏وسألني ان كان في امكاني مساعدته في العثور على عمل في واشنطن. وقلت له إن المسألة أكثر ‏سهولة في موسكو أو بكين أو زنجبار. أما في واشنطن فإنني إن أوصيت بأحد، فمسكين هذا الأحد. ‏
    وعاد زميلي واتصل بي. هل أعرف احداً في واشنطن؟ وإذا لا، فهل أعرف احداً يعرف أحداً في ‏اقليم دي سي، او ديستريكت اوف كولومبيا. واستعرضت اصدقائي في ذاكرتي. وقلت له لم يبق لي ‏سوى كلوفيس مقصود وعبد العزيز سعيد. وكلاهما أستاذ أو عميد في جامعة تتعاطى القضايا ‏المنقرضة في الدنيا، كالقيم والأخلاق والقضية الفلسطينية. ‏
    وبعد فترة عاد الزميل العزيز، بكل أدب ورقي ومشاعر، يجري معي «الاتصال الأخير». فهو ذاهب ‏إلى واشنطن في أي حال خلال أسبوع. وإذا استطعت أن اساعد فإن لله الحمد ولكم الامتنان، وإذا ‏كانت المسألة عصية فله الحمد وحده وهو على كل شيء قدير. ‏
    وسألت زميلي، لماذا هذا الإصرار على المغامرة في اتجاه واشنطن؟ وقلت له إنني أتجنب عبور ‏الأطلسي منذ أن ترجم غبي مقالتي عن استنكار 11 ايلول على أنها تأييد لأغبيائه ومجرميه. وأضفت ‏انني لن أتنازل وأعتذر عن ارتكاب غبي. فإذا كان المترجمون عند «غوغل» و«ياهو» من هذا ‏الصنف، فهذه مشكلة الإنترنت والتطور وليست مشكلة فرد مثلي لا يعرف كيف يميز بين زر ‏الجاكيت وزر الإنترنت! ‏
    وقال زميلي انه مصر على الذهاب مع عائلته. فله في واشنطن صديق في حاجة الى كلية، وهو ‏ذاهب للتبرع بكليته! فإذا تعذر ذلك لأي سبب ربما يتبرع أيضا أحد إخوانه. وعندما قرأت عن ‏مجلس العزاء عند الأصدقاء في لندن تذكرت زميلي الذي ذهب الى واشنطن للتبرع بكليته لصديقه ‏وعاد من هناك خائباً وحزيناً لأن الاطباء اكتشفوا أن كليته لا تناسب! هؤلاء السودانيون يعطون ‏مفهوماً رائعاً للصداقة. تحت السماء بقليل. ‏


    من الشهادات الموثقة حيث اقيم في قطر :
    ياتي السودانيون افرادا وجماعات في جنازات من يختارهم الله الى جواره في موكب مهيب يميزهم زيهم الابيض ، هذه الظاهرة - وايضا العزاء في بيت المتوفي - لفتت انظار اهل البلد والمقيمن وقال احدهم ( والله انتم شعب عجيب ) وتساءل اخر ( هل كل هذا الجمع اهل الميت ‘ فلما علم انهم لايمتون له بصلة قرابه قال انتم شعب عظيم )

    شهادة اخرى :
    اردني يعمل معي في صحيفة قال :
    كنت ازور مريضا في احدى مستشفيات عمان وشاهدت (الازوال) بزيهم المميز (جلباب وعمامة) يعاودون قريبهم ، والى جانبه مريض عربي ولا احد يرافقه وكان متحسرا اذا طلب منه توفير متبرعون بالدم ولما ساله السوداني قال له ليس لي قريب ومطلوب توفير الدم ..
    ويواصل الاردني سرد التفاصيل :
    كنت استمع لهذا الحوار فما كان من (الزول) إلا ان قال للمريض العربي (نحن معاك ولاتخاف) فقام الزول وجمع اخرين من اهله للتبرع بالدم لهذا المريض .
    ختم الاردني قائلا :
    هذا الموقف هزني وكان الاحرى ان اقوم بهذا الواجب في بلدي وموقف الازوال لازلت اذكره لانه موقف جميل .
    هذا البوست مفتوح لتوثيق تجارب واقعية ، ترصد قيمنا وعاداتنا وهنا لانفاخر ولكننا نريد ان نقول لمن لايعرفون قدر انفسهم ( لاتحزنوا)وانتم تواجهون ازدراء من (البعض) فأنتم (الاعلون) !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 01:50 AM

ابو عثمان
<aابو عثمان
تاريخ التسجيل: 12-14-2002
مجموع المشاركات: 1310

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: Faisal Al Zubeir)

    الأخ فيصل

    اشكرك علي فتح هذا البوست وفي هذا التوقيت بالذات نسبة لما يجده السودانيين من مهانات في لبنان وبعض دول الخليج وفي اصقاع اخري
    الشعب السوداني ما زال بخير رغم المحن وما تعرض له الشعب السوداني لو تعرض له اي شعب اخر لاندثرت القيم وحطت الأخلاق

    ما زلنا بخير رغم انف الشدائد

    مع الشكر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 02:25 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: ابو عثمان)

    الزميل : ابوعفان :
    لاتحزن فما نشاهده لايمثل الواقع وحيث اقيم في قطر نجد كل الاحترام والتقدير ونسمع شهادات في حقنا ، ربما يعود الامر للفئة الموجودة ولسبب ثاني ومهم هو انصاف اهل البلد لنا .
    احيانا سبب المهانة يكون من تصرفات بعض السودانيين :
    مثلا: الدخول الى لبنان بصورة غير شرعية :
    اعرف ان الضغوط الاقتصادية والسياسية تجبر البعض على الهجرة حتى الى اسرائيل ، ومهما يكن فموقفي هو :
    بلادي وإن جارت علي عزيزة واهلي وإن ضنوا علي كرام !

    الانضباط والسلوك الطيب مرده التربية والانضباط الفردي ‘ ولذا يكون الفرد منا سفيرا لبلده اكثر من السفير (الرسمي) وهذا ما يعرف يالدبلوماسية الشعبية .
    اذا افتخرنا ببعض النماذج فايضا هناك نماذج تسئ لشخصيتنا وينبغي ان تكون لدينا الشجاعة على الاعتراف بذلك : فقط علينا بالعلم والاعتداد بالنفس لا الانهزام من مواقف من الاخرين التي تتسم بالتمييز البغيض والجهل . انهم يحسدوننا على قيمنا الجميلة ومنها التآزر والتآلف والمحبة والترابط ، تصور يندهش البعض من (اياهم) اذا دفع فرد منا الحساب في مطعم لزملائه بينما هم يشبع الواحد منهم وزميله جالس الى جواره ؟ الكرم والجود من صفاتنا ولكن قد تتغير الظروف في بعض الاحيان في الغربة ويصبح تعاملنا محسوب بالدرهم والريال ولا نقيم وزنا لاكرام الضيف او زميل العمل ، حتى السلام يعتبره البعض في الغربة بان (الزول جاي جديد) لكن افشاء السلام دليل محبة !!

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 06-20-2006, 02:28 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 03:44 AM

أبوبكر حامد الأمين
<aأبوبكر حامد الأمين
تاريخ التسجيل: 04-03-2006
مجموع المشاركات: 773

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: Faisal Al Zubeir)

    لك التحية فيصل ...........
    أجد نفسى مهموماً بإرثنا القيمى وضرورة تمليكه للأجيال الحالية والقادمة ، فى ظل العولمة والإنفتاح الذى أرجوه واعياً بخصوصيتنا السودانية ، كثيرة هى المواقف النبيلة والإشراقات السلوكية لدى شعبنا الأبى ، قبل حوالى اسبوعين تعرفت على الأستاذ ابراهيم حامد المبيضين وهوأردنى الجنسية ويشغل منصب المستشار الصحفى والإعلامى بشركة العهد للصحافة والنشر والتى أعمل بها مستشاراً قانونياً ، والرجل صاحب خبرة طويلة فى بلاط صاحبة الجلالة ، وقد أثنى على الشعب السودانى وأختزل إعجابه بأن قال لى : أنتم أنقياء
    تأملت هذه الكلمة ومازلت أجتر صداها كلما ساورنى حزنٌ أياً كان مصدره ، التحية لكم بنى وطنى ، فمجردالإنتماء لكم يعنى الإنتماء لعوالم الطهر والنقاء.
    فقط أسمح لى بكل الحب أن أختلف معك فى مسألة استهداف بعض الشعوب لنا ، ربما لأننى لاأجنح للتسليم المطلق بنظرية المؤامرة ، ولا أعتقد أن شعباً ما من الشعوب يسعى لهدم وتقويض الصورة الزاهية لإنسان السودان ، فليكن نهجنا وغايتنا تمليك هذه المبادىء والمثل للأبناء الذين عاشوا قسرياً بالمهاجر ، ولنتمثلها سلوكاً يومياً لننميها بدواخلهم .
    اشكرك مجدداً وليتنا نرصد مثل هذه المواقف ، ولى عودة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 04:28 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: أبوبكر حامد الأمين)

    Quote: فقط أسمح لى بكل الحب أن أختلف معك فى مسألة استهداف بعض الشعوب لنا ، ربما لأننى لاأجنح للتسليم المطلق بنظرية المؤامرة ، ولا أعتقد أن شعباً ما من الشعوب يسعى لهدم وتقويض الصورة الزاهية لإنسان السودان

    الزميل ابوبكر :
    على الاقل اعرف المصريين (ونحن اخوات) ، عشت بينهم ، اعرف لغتهم ، نعمل سويا ، عليك ان تقرأ كتاب (كنت رئيسا لمصر) لاول رئيس مصري - محذوف من التاريخ المصري- وهو محمد نجيب لان الدماء السودانية تجري في عروقه وايضا لماذا يتجاهلون(ست البرين) والدة السادات السودانية . لو سألت اي مصري عن الاسرة الخامسة والعشرين فهو لايعرفها لانها محذوفة من تاريخهم ولانها ببساطة تؤرخ لحكم بعانخي !!
    استاذ في العلوم السياسية قال : مصر ام الدنيا فقلت له والسودان ابوها!!

    Quote: تأسست مملكة نبتة على يد الملك النوبي كاشتا مؤسس هذه الدولة عندما نجح في استرداد عرش بلاده من الإمبراطورية المصرية وأقام دولة نوبية كانت عاصمتها في مدينة نبتة بالقرب من الشلال الرابع . وظهرت في المنطقة كقوة لا يستهان بها . كانت تجاور هذه المملكة في الجنوب مملكة مروي النوبية ، وفي الشمال الإمبراطورية المصرية الممزقة نتيجة الصراعات الداخلية . خلف "كاشتا" على العرش ابنه بيا الذي كان يطلق عليه بعانخي. تمكن من توحيد قطري وادي النيل بعد أن استنجد به المصريون لحماية طيبة في الجنوب من خطر الملك الشمالي تفنخت . استجاب بايا لطلب المصريين وحرر مصر كلها ليتوحد وادي النيل للمرة الأولى في التاريخ . تولىإبنه شبتاكا العرش بعده عرش نبتة وتصدى للزحف الآشوري عندما أرسل جيوشه للشام لمساندة حكام سوريا وفلسطين الذين استنجدوا به ، إلا أنه هزم وعاد إلى مصر . وخلفه أخوه الأصغر وشهدت المماكة إستقرارا بسبب إنشغال الآشوريين بحروبهم الداخلية .فوجه جهوده لبناء وتعمير مصر . لكن الآشوريين هاجموا شمال مصر فانسحب لطيبة تاركا الشمال للآشوريين . وظل بطيبة حتي وفاته عام 663 ق.م. واستطاع خافه إبن أخيه تاهوت أماني إساعلدة الأراضي المصرية لمملكة نبتة . ، إلا أن الملك الآشوري اشور بن بعل سرعان ما تمكن من استعادة منف ثم توغل جنوبا نحو طيبة التي انسحب منها تاهوت إلى كوش وظل بها حتى توفي في عام 653 ق.م . وبانسحابه كآخر ملوك الأسرة 25من مصر ينتهي حكم النوبة لمصر ، والذي استمر لمدة85 – 100سنة . واستمرت مملكة نبتة في ازدهارها في الجنوب بعد انسحاب آخر ملوكها من مصر ، وكانت تسير علي النهج المصري حيث كان آمون معبود الدولة الرسمي كما اتخذ ملوكها الألقاب الفرعونية وشيدوا مقابرهم علي الطريقة المصرية وزينوها بالرسوم المصرية والنقوش الهيروغليفية . وبدأت حدودها الشمالية تتعرض للاعتداءات المصرية المتكررة ، مما حدا بملوك نبتة إلى تحويل العاصمة من نبتة لمروي في الجنوب بعيدا عن الخطر المصري . لكن انتهت المحاولات المصرية المتكررة باحتلال الأجزاء الشمالية من النوبة حتى الشلال الثاني في عهد الملك المصري بساماتيك الثاني . وضعفت مروي وتفككت نتيجة لكارثة بيئية ناتجة عن النفايات الصناعية من مناجم الحديد ، وأخيرا جاءها عيزانا وهي في أقصى حالات الضعف فدمر ما تبقى منها عام 350 م مملكة نبتة 760( ق م - 653 ق م).

    لاشك أن الإحتلال المصري الطويل للسودان قد أثار الوعي القومي ونبه أهل السودان الأصليين إلي أهمية بلادهم وكثرة خيراتها ، فإستغلوا أول سانحة لاحت لهم وهي تدهور الإمبراطورية المصرية ، فنجح "كشتـا " أول عظماء الملوك في كوش في إسترداد إستقلال بلاده ، و إقامة عاصمة لمملكتة في " نبتـه " الواقعة أسفل الشلال الرابع . وتمكن "إبن كشتـا وخلفه " الملك بعانخي " من إحتلال مصر وإخضاعها عام 725 ق. م ،وأسس دولة إمتدت من البحر المتوسط حتي مشارف الحبشة . وهكذا صارت كوش قوة لا يجهلها أحد . ولكن عندما غزا مصر الأشوريون وإستخدموا الحديد كسلاح مؤثر في ذلك الوقت أجبروا كوش علي الرجوع إلي الوراء داخل حدوده ا . هذا وقد حكم الكوشيون مصر لمدة ثمانين عامـاً .

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 05:13 AM

Ahmed Sharafeldin

تاريخ التسجيل: 05-15-2006
مجموع المشاركات: 100

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

عزيزى فيصل و الإخوة الكرام (Re: Faisal Al Zubeir)

    عزيزى فيصل و الإخوة الكرام,
    تحضرنى فى هذا المقام قصة لرجل أسترالى يقيم فى بريطانيا وهى قصة طويلة كانت قد نشرت فى جريدة التايمز البريطانية. يحكى هذا الشخص عن رحلته الى مصر و السودان. القصة بعنوان
    (Welcome تفضل أو)
    يحكى هذا الشخص كيف أنه تعرف على أحد المسافرين السودانيين على الطائرة المتجهة الى الخرطوم. بعد قليل من الوقت إتضح أن السودانى فى الطريق لقضاء العطلة بين الأهل و الأحباب و الأسترالى كان يتوق لرؤية النيل و الاثار. و طبعاً هو معلومَ لديكم أن هذا الشخص قد تمت إستضافته طوال فترة إقامته بالسودان لدى أسرة هذا السودانى.
    لدى عودته كتب هذا الشخص مادحاً كرم السودانيين..... ووصف كيف أنه فوجئ بحفاوة إستقبالهم وجيرانهم له وهو الذى لم يرهم من قبل, روى كيف أنه بذلت اه الثياب النظيفة المريحة واصفاً الجلابية.... وكيف أنه قد خصصت سيارة لتنقله يقودها شقيق الرجل...... كيف أنه كان ولأول مرة فى حياته ينام تحت السماء...... كيف أنه إضطر تحت إلحاحهم إاى تأجيل سفره ثم تحدث الرجل عن عادات السودانيين فى الأكل ... واصفاً أنهم يأكلون بأياديهم دون إستعمال الشوكة و السكين.... وكيف أنهم أنهم يردون على من يسلم عليهم أثناء الأكل بكلمة إتفضل مترجماً الكلمة فى مقاله ب
    Welcome
    وانتهت إقامة الرجل فى السودان بعد أن أصر على السفر موضحاً أنه فى قرارة نفسه لم يرد أن يكون عبئاً عليهم أكثر من ذلك. محملاً بالهدايا والإبسامات تتبعه حتى المطار غادر الرجل الخرطوم فى طريقه إلى القاهرة. قضى الرجل بالقاهرة أياماً مبهجة ألى أن نضب معينه من المال طوعاً أو بسبب فقدان حافظة نقوده. لم يتقبل صاحب الفندق عذر الرجل فطرد من الفندق . حاملاً حقيبته على كتفه تجول الرجل فى شوارع وسط القاهرة ساعات عدة.....الإرهاق و الجوع يقتلانه..... لم يدخل جوفه طعام منذ البارحة و عليه أن ينتظر ثمان ساعات أٌخر موعد إقلاع طائرته, خارت قوى الرجل كما يصف وكاد أن يسقط...... فجأةً سقطت عيناه على شخص يرتدى ثوباً أبيضاً بدا له كالجلابية يجلس داخل أحد المطاعم فى ذلك المكان......يقول الرجل إقتربت من المطعم على أمل أن يكون الرجل سودانياً..... إزداد أملى حين رأيت الرجل يأكل بيديه العاريتين متجاهلاً الشوكة والسكين.... إقتربت من الرجل وسألته هل أنت سودانى؟ روى الرجل أن ذلك السودانى لم يرفع بصره إليه ولم يتوقف عن الأكل إنما قال له كلمةً واحدة هى إتفضل. ذكر الرجل أن هذه الكلمة تكاد أن تكون أجمل كلمة سمعها فى حياته بعدها أكل الرجل حتى شبع ثم شرب شاياً وبعد الونسة استقل تاكسياً للمطار.

    ويابلادى كم فيك حاذق غير إلهك ما أمّ رازق
    من شعارو دخول الماذق يتفانا فى شرفك تمام



    يحتفظ بتلكم القصاصة من جريدة التايمز صديقى مستر سعيد فى أم سنط.
    دم بخير يا صديقى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 05:38 AM

أبوبكر حامد الأمين
<aأبوبكر حامد الأمين
تاريخ التسجيل: 04-03-2006
مجموع المشاركات: 773

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: Faisal Al Zubeir)

    لك التحية مجدداً فيصل........
    بمزيد الحب أضيف أننى تخرجت من حقوق الزقازيق ، وعشت بين ظهرانى الشعب المصرى الشقيق ، وقناعتى أن هنالك تغييب رسمى متعمد للسودان ، حتى أن أحد زملاء الدراسة بالكلية أراد أن يستعرض معلوماته عن السودان وحدثنى عن مشروع الجزيرة ، غير أن الجهل بالتاريخ صور له أن شركة المقاولين العرب " عثمان أحمد عثمان وشركاه " هى التى أشرفت على انشاء المشروع ، جغرافية السودان هى من ضمن المقررات الدراسية لدى المصريين ، غير أن مجموعة أسباب تجعلها من المحذوفات من الموضوعات التى سيشملها الإمتحان ، مثلما حدث معنا بالسنة الرابعة بمادة الإجراءات الجنائية ، فلضيق الوقت تقرر حذف طرق الطعن فى الأحكام الجنائية ، بمعنى أنه لو قدر لك التخرج وباشرت قضية جنائية فإن دورك سيقتصر على مرحلة التقاضى أمام محكمة أول درجة أو محكمة الموضوع ، ولاتملك سوى أن تقول لموكلك " نعيما ".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-20-2006, 05:54 AM

hajhamad
<ahajhamad
تاريخ التسجيل: 02-05-2002
مجموع المشاركات: 1478

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: أبوبكر حامد الأمين)

    الأخ فيصل خالد

    سلامات و لك تحياتي وكيف اخبارك ، مدة طويلة لم نتقابل و أسال عن أخبارك كلما ذهبت للسودان خاصة عندما أقابل الأخوان محمد الطيب او زهير حضره.

    لا شك أننا كشعب سوداني ما زلنا بخير و قد تأكد لنا ذلك عندما سافرنا خارج الوطن سواء خلال فترة التعليم الجامعي أو للعمل فقد كان البعض يعتقد أننا نتباهى فقط بحسن اخلاقنا و تميزنا و لكن عندما تعرفنا على كثير من الشعوب و عرفنا أخلاقهم و سلوكياتهم و عاداتهم زاد ذلك من فخرنا بعظمة الشعب السوداني.

    لك ودي

    الحاج حمد الحاج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-21-2006, 00:05 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: hajhamad)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2006, 06:15 AM

أبوبكر حامد الأمين
<aأبوبكر حامد الأمين
تاريخ التسجيل: 04-03-2006
مجموع المشاركات: 773

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: Faisal Al Zubeir)

    UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-08-2006, 09:42 AM

نيازي مصطفى
<aنيازي مصطفى
تاريخ التسجيل: 08-22-2004
مجموع المشاركات: 4616

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شهادة نادرة تمتدح اخلاق السودانيين !! (Re: أبوبكر حامد الأمين)

    مناقب السودانيين لا تحصى فهم شعب امه لذلك تجدني في اشد العجب من اولئك الذين
    يريدون ان يحصرونا في العروبة او الافرقة ... نحن السودان
    وبالبحث عن معنى زول قد اظهر هذه المعاني
    Quote: والزَّوْلُ الخفِيف الظَّرِيف يُعْجَب من ظَرْفه والجمع أَزْوالٌ وزَالَ يَزُول إِذا تَظَرَّف والأُنْثى زَوْلَة ووَصِيفَةٌ زَوْلَة نافِذة في الرَّسائل وتَزَوَّل تَنَاهَى ظَرْفُه والزَّوْل الغُلام الظَّريف والزّوْل الصَّقْر والزَّوْل الشجاع الذي يَتَزايل الناسُ من شجاعته وأَنشد ابن السكيت في الزَّوْل لكثير بن مُزَرِّد
    لَقَدْ أَرُوحُ بالكِرامِ الأَزْوال مُعَدِّياً لذات لَوْثٍ شِمْلال
    والزَّوْل الجَواد والزَّوْلة المرأَة البَرْزَة ويقال هي الفَطِنَةُ الدَّاهِية وفي حديث النساء بِزَوْلةٍ وجَلْسٍ هو من ذلك وقيل الظَّرِيفة والزَّوْل الخفيف الحركات والزَّوْل العَجَب وزَوْلٌ أَزْوَل على المبالغة قال الكميت فقد صِرْت عَمًّا لها بالمَشِي بِ زَوْلاً لَدَيْها هو الأَزْوَلُ ابن بري قال أَبو السَّمْح الأَزْوَل أَن يأْتيه أَمر يَمْنَعه الفِرَار والزَّوْل الخَفِيف وأَنشد القَزَّاز تَلِين
    وتَسْتَدْني له شَدَنِيَّةٌ مع الخائف العَجْلانِ زَوْلٌ وُثُوبُها*
    -----------
    *لسان العرب 11- صفحة313

    فهل ترى اطلقت كلمة زول على السودانيين دون الاخرين عبثا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de