بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 00:18 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة فيصل الزبير(Faisal Al Zubeir)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1

03-26-2006, 00:19 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1

    بسم الله نبدأ :
    الزملاء الصادق - ابوشيبة - راكوبة - غريبة - شكرا على التشجيع والكلمة الطيبة وارجو ان اكون عند حسن الظن .

    مقدمة:
    لكل زمان آية .. وآية هذا الزمان الصحافة
    الصحافة من صحف ومفردها صحيفة (إن هذا لفي الصحف الاولى 18 صحف إبراهيم وموسى 19)سورة الاعلى . وهي الجريدة وقديما كانت الكتابة على جريد النخل ويطلق عليها مجازا (السلطة الرابعة ) لقوة تأثيرها على الرأي العام و(صاحبة الجلالة) وقديما قال تومس جيفرسون(لو خيرت بين صحافة بلا حكومة او حكومة بلا صحافة لاخترت الاولى ) . والصحافة Journalism وسيلة من وسائل الاعلام وتشمل (المقرؤة - المسموعة - المشاهدة) ، والصحافة والاعلام والاتصال مترادفات ويطلق عليها Media . والصحافة الورقية هي الاصل لكل وسائل الاعلام ، ويقصد بها أي ورقة تشتمل على اخبار او تقارير عن أي حوادث او تعليقات وتطبع بغرض التداول وتنشر دوريا وبصفة منتطمة او غير منتظمة . والصحافي من يعمل في صحيفة بصفة راتبه وتكون المهنة مصدر دخله ويمارسها بصفة الاحتراف وابرز محدداته ( التفرغ - الكفاءة العلمية والمهنية - الخبرة التراكمية )، وهو من يتعلمها في جامعة او معهد او من خلال الممارسة العملية في صحيفة ويجيد استخدام الفنون الصحافية ( الخبر - الحديث - التحقيق - المقال ) وهناك خط فاصل مابين الهواية والاحتراف والصحافة الالكترونية e-Journalism وليدة ثورة الاتصالات وبنت الانترنت التي تشهد تطورا مذهلا يصعب التنبؤ بمستقبله وقديما قال الشاعر العربي طرفة بن العبد :
    ستبدي لك الايام ما كنت جاهلا وياتيك بالانباء من لم تزود
    او كما قال شيخنا فرح ودتكتوك حلال المشبوك وهو يتنبأ بثورة الاتصالات :
    (السفر بالبيوت والكلام بالخيوط) ولك ان تتخيل كيف تطورت وسائل الاتصال حينما كان الانسان الاول يتفاعل مع بيئته ووسيلة اتصاله إشارات من الدخان اواصوات طبول او استخدام الدواب في ارسال الرسائل لنشهد اليوم تقدما في كافة المجالات وبات الاتصال يتم قبل ان يرتد طرفك وفي لمحة بصر من خلال كبسة ذر في جهاز كمبيوتر لتصل رسالتك الالكترونية او من خلال فضائية فبينما تكتب الصحف حدث امس فأن الفضائيات تنقل ما يحدث الان وعلى الهواء مباشرة . ولم يعد العالم قرية بل صار غرفة . وارتبط ظهور الصحف بتطور الطباعة في القرن الخامس عشر الميلادي ويعود الفضل لجوتنبرج 1454 وظهرت الصحافة في اوروبا اواخر القرن السادس عشر وفي العالم العربي نهاية القرن الثامن عشر .
    نواصل :

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 03-26-2006, 00:19 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2006, 00:40 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة -2
    الفنون الصحفية - الخبر ومصادره
    (يومئذ تحدث اخبارها ) الزلزلة .
    (سانبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا ) الكهف .
    (قل اونبئكم بخير من ذلكم ) آل عمران.

    (إذا عض الكلب انسانا فليس هذا خبرا أما اذا عض الانسان كلبا فهذا هو الخبر ) نورث كليف 1865 صاحب جريدة TheEvening News ورائد ومنشئ الصحافة الشعبية في بريطانيا .
    - تعريف الخبر
    - انواع الاخبار
    -عناصر ووظائف الخبر
    مصادر الاخبار

    الخـبر ومصـادره
    الخبر في اللغة ما أتاك من نبأ عم تستخبر. وهو (النبأ) والجمع أخبار وجمع الجمع ‏‏(أخابير) ويقول الله سبحانه وتعالى {يومئذ تحدث أخبارها}.ويعرفه المعجم الوسيط ‏بأنه ما ينقل ويحدث به قولا أو كتابة.وعند المناطقة كل قول يحتمل الصدق لذاته ‏وفي سورة الكهف قال الله سبحانه وتعالى {سأنبئك بتأويل ما لم تستطع عليه صبرا ‏‏{وفي آل عمران {قل أؤنبئكم بخير من ذلكم}.وأبرز التعريفات للخبر الصحفي ‏هي:‏
    ‏1.‏ تقرير عن حادثة يستطيع القارئ أو جمهور وسائل الإعلام أن يفهمه وهو ‏كل جديد يهم أكبر عدد من الناس أو هو كل ما تلوكه الألسن.‏
    ‏2.‏ كل خبر يرى رئيس التحرير في جريدة أنه جدير بأن يجمع ويطبع وينشر ‏على الناس باعتبار أن الخبر في مضمونه يهم أكبر جمع من الناس ويرون ‏في مادته إما فائدة ذاتية أو لأداء عمل إنساني أو تكليف بواجب معين أو أي ‏خبر يراه الناس واجب يتحتم على الصحافة كأداة من أدوات الإعلام أن ‏تؤديه نحوهم.‏
    ‏3.‏ هو الاستطلاع الدقيق للأحداث الإنسانية والكشوف والآراء التي تهم الناس ‏وتؤثر فيهم.‏
    ‏4.‏ تقديم الحقائق والأحداث الشائقة والمهمة في حينها لقراء الجريدة.‏
    ‏5.‏ وصف أو تقرير عن حادثة أو موقف أو فكرة تنشره الصحيفة لأنه يهم ‏القراء.‏
    ‏6.‏ هو كل ما يتعلق بالصالح العام وكل ما يهم القراء أو يترك أثرا في ‏علاقاتهم وأنشطتهم وآرائهم وأخلاقهم وسلوكهم.‏
    ‏7.‏ عرفه نورث كليف 1865 صاحب جريدة (‏The Evening News‏) ورائد ‏ومنشئ الصحافة الشعبية البريطانية المثيرة بأنه إذا عض الكلب إنسانا ‏فليس هذا خبرا أما إذا عض الإنسان كلبا فهذا هو الخبر.‏
    أنواع الأخبار
    هنالك عدة تقسيمات أنتجت في النهاية عددا من أشكال الخبر وأنواعه وتنوعت ‏تقسيمات الخبر وفقا لاعتبارات معينة منها المكان والزمان والموضوع.‏
    تقسيم الخبر وفقا لاعتبار المكان.‏
    ‏1.‏ أخبار داخلية
    ‏2.‏ أخبار خارجية ‏
    ‏3.‏ أخبار الموقع الجغرافي (إفريقية، أوربية، أمريكية، آسيوية)‏

    تقسيم الخبر وفقا لاعتبار الزمن.‏
    ‏1.‏ الأخبار المتوقعة والأعياد الوطنية والدورات البرلمانية
    ‏2.‏ الأخبار المفاجئة هي التي تأتي دون مقدمات

    تقسيم وفقا لاعتبار الموضوع:‏
    ‏1.‏ أخبار سياسية
    ‏2.‏ أخبار اقتصادية
    ‏3.‏ أخبار رياضية
    ‏4.‏ أخبار دبلوماسية

    تقسيم على أساس ما يقدمه الخبر للقارئ
    ‏1.‏ الأخبار الجادة
    ‏2.‏ الأخبار الحقيقية
    ‏3.‏ الأخبار الصماء وتسجيل الأحداث بالإجابة عن الشقيقات الخمس
    ‏4.‏ الأخبار المفسرة تقدم تفاصيل الأحداث والخلفيات وتربط بينها وما سبق من ‏أحداث.‏
    ‏5.‏ الأخبار الموضوعية والملونة.‏
    عناصر الخبر

    ‏1.‏ الجـدة أو الحالية
    نعني بها تقديم المعلومات عن الحادث فور وقوعه وفي أسرع وقت ممكن ‏والخبر (فاكهة سريعة العطب) والسرعة تؤدي إلى السبق والتفرد بين ‏وسائل الإعلام المختلفة في ظل التنافس الجاد بينهم وحرصا على الجدة ‏تسابقت وسائل الإعلام للمبادرة والبحث عن الأخبار الجديدة. ويدخل ‏عنصر الجدة لصحيفة أو وسائل الإعلام في خيارين الأخبار التي لم تتأكد ‏تأكيدا كافيا.‏
    ‏1.‏ نشر الخبر
    ‏2.‏ التريث للتأكد من الخبر
    لأن إغراء الانفراد أو السبق الصحفي قد يغري الصحيفة على نشره وربما ‏جرى تكذيبه ونفيه وهو ما يضع الصحيفة في حرج ويهز مصداقيتها.‏
    ‏2.‏ الأهمية:‏
    أن يحوي الخبر أهمية بالنسبة للقراء وتقاس أهمية الخبر بمدى ما ينقله ‏للمتلقي ومدى ما يترتب عليه من نتائج تؤثر فيه نفسيا أو اقتصاديا أو ‏اجتماعيا، والأهمية تشمل الجوانب الإيجابية (زيادة الأجور) بالسلبية ‏‏(فرض ضرائب ورسوم جديدة)، وقد تتجاوز المصالح الفردية إلى ‏المصالح القومية (وقوع كوارث طبيعية).‏
    ‏3.‏ القرب
    المقصود به القرب المكاني بمعنى أن مكان وقوع الحدث يضاعف من ‏أهميته بالنسبة للجمهور ويقصد به القرب الوجداني أو العاطفي أو ‏الإنساني. وبعض الصحف تصدر طبعات خاصة للأقاليم تعنى بأخبارها.‏
    ‏4.‏ التوقع
    المقصود به الاحتمالات المنتظرة أو ما يحتمل وقوعه على وقوع حادثة ‏بعينها وعملية التوقع أو انتظار نتائج معينة هي عملية ذهنية تختلف من ‏شخص لآخر ومقدرته على التحليل والاستنتاج.‏
    مثلا موت رئيس أو ملك يوحي بعشرات الاحتمالات من سيتولى الحكم من ‏بعده؟ أي نظام أو سياسة سيتبعها الرئيس الجديد؟ ما هي الشخصيات التي ‏ستلعب دورها في المرحلة القادمة.‏
    ‏5.‏ التوقيت
    المقصود به الظرف الزماني الذي يقع فيه الحدث نفسه فقد يقع توقيت ‏زمني يضاعف من أهمية الخبر فمثلا خبر زيارة ولي العهد الكويتي ‏للعراق في ظل التطورات الجارية فإنه في مثل هذا التوقيت يدفع بالخبر ‏إلى صدارة الأخبار. فلو جرت الزيارة وقت كانت العلاقة طبيعية بين ‏البلدين لأصبح خبرا عاديا.‏
    ‏6.‏ الضخامة
    هي الأحداث الضخمة والكبيرة التي يتأثر بها أكبر عدد من الناس والفخامة ‏مستمدة من اهتمام الناس بصرف النظر عن موقع الحدث سواء كان داخليا ‏أو خارجيا مثل (حريق المسجد الأقصى).‏
    ومثل هذه الأخبار تتصدر الصحف والإذاعات ومحطات التلفزيون وتقطع ‏لها النشرات والإرسال.‏
    ‏7.‏ الشهرة
    تشترك مع عنصر الضخامة في أن كل منهم يرتبط بأسماء شهيرة قيمتها ‏التاريخية أو الخاصة والخلاف حول قيمة وطبيعة وحجم الحدث المرتبط ‏بالشخص أو المكان.‏

    ‏8.‏ الغرابة
    هي مخالفة المألوف وترتبط بالأشياء والوقائع النادرة أو التي تحدث ‏بالمصادفة ومنها ما يكون خارج إرادة الإنسان ومنها ما هو نتاج نشاطه ‏وسلوكه مثلا سيدة تنجب (خمسة) توائم فهو حدث خارج عن إرادتها أما أن ‏تتزوج سيدة ثلاث رجال في وقت واحد فهذه غرابة من إنتاج وسلوك ‏الإنسان ذاته.‏
    وقد تكون الطرافة أو الغرابة محزنة وتثير الشفقة (خمسة أطفال مصابون ‏بالعمى).‏
    ‏9.‏ التشويق
    التشويق أن يحمل الخبر تفاصيل تدعو إلى متابعته بالإحاطة الكاملة ولو ‏استمر عدة أيام ويقدم مفاجآت مشوقة في تفاصيله (شاب مثقف يتذكر كل ‏شيء إلا اسمه وعنوانه من هو؟‏
    ‏10.‏ الطرافة فـي الخبر
    عنصر الطرافة في الخبر، هو ما ينطوي على نوع من التناقض الممكن ‏والمحتمل وغالبا ما يحمل هذا النوع من الأخبار طابع الفكاهة أو السخرية ‏أو الدهشة.‏
    ‏-‏ إلقاء القبض على متسوّل يملك ثلاث عمارات
    ‏-‏ ينصح الناس بالإقلاع عن التدخين ويدخن 60 سيجارة يوميا‏
    ‏-‏ صعيدي اشترى الترام
    ‏11.‏ الإثارة
    هي مزيج من الغرابة والتشويق ولفت الانتباه وتنصب الإثارة على مخاطبة ‏الغرائز البشرية وتضخيم الحدث وإبرازه مثل أخبار الجنس والجريمة ‏والعنف والفضائح السياسية والأسرار الشخصية.‏

    ‏12.‏ الصراع
    نزعة غريزية في النفس البشرية وتترجم السر في الجرائم الفردية اليومية ‏السرقات، القتل، الصراعات، الانقلابات.‏
    ‏13.‏ المنافسة
    السعي للبروز والتفوق والرغبة في النجاح والانتصار وهذا العنصر يتوفر ‏في أخبار المباريات والمضاربات المالية والمزادات والمسابقات.‏
    ‏14.‏ الإقناع
    تقديم المعلومات والإجابة عادة على السؤال لماذا (زيارة الرئيس لأمريكا) ‏هل هي للعلاج أم للمباحثات ولتوقيع اتفاقية فلا بد من إجابات شافية ‏ومقنعة.‏
    ‏15.‏ الدقة
    المقصود بها التحديد حتى لا يكون هناك لبس أو تأويل خاطئ أو شك ‏ولذلك فإن كلمات مثل قد وربما ومن المتوقع تفقد الخبر قيمته وأهميته ‏للجمهور.‏
    الاعتبارات السياسية والمهنية
    ‏1.‏ سياسة الصحيفة
    ‏2.‏ الرقابة (حظر النشر)‏
    ‏3.‏ الموازنة بين كم ونوع الأخبار
    ‏4.‏ الاستيعاب لكم معين في الأخبار. ويحكمها الحجم أو تخصص الصحيفة
    ‏5.‏ توقيت صدور الصحيفة
    وظائف الأخبار
    ‏1.‏ تشكيل الرأي العام من خلال شرح وتفسير الأحداث وتصوير الوقائع
    ‏2.‏ استخدام الأخبار استخداما خاصا في مجال التأثير على الآخرين (سلبا ‏وإيجابا)، وفقا للأهداف المنشودة وفي ظروف خاصة.‏
    ‏3.‏ تحصين الأفراد في مواجهة الدعاية المضادة التي تستخدم كسلاح من ‏أسلحة الحرب النفسية.‏
    ‏4.‏ مساعدة الناس على تبادل المعارف والخبرات.‏
    ‏5.‏ تزويد الأفراد بالمعارف العامة واكتشاف العالم المحيط بهم.‏
    ‏6.‏ التنبيه إلى الأخطار القادمة والتحذير من نتائجها وبيان آثارها.‏
    ‏7.‏ إيجاد الحافز لدى الأفراد للمشاركة في القضايا الوطنية والقومية.‏
    ‏8.‏ مساعدة الأفراد في حياتهم اليومية من خلال تزويدهم بالمعلومات عن ‏الموضوعات التي تهمهم.‏
    ‏9.‏ إضفاء الأهمية على الأفراد والجماعات ذات الآراء البارزة في مجال من ‏المجالات
    ‏10.‏ تهيئة الأفراد لاتخاذ القرارات إزاء ما يجري حولـهم من وقائع وما ‏يؤثر فيهم من أحداث
    مصادر الأخبار
    ‏1.‏ المندوب الصحفي: هو العنصر الصحفي الـهام في عملية جمع الأخبار ‏ووظيفته واحده أن يذهب لمسرح الحياة ومناطق الأحداث ويحصل على ‏المعلومات.‏
    ‏2.‏ المراسل الصحفي: داخل أو خارجي ومهمته إمداد الصحيفة بالأخبار ‏والمواد لصحيفتها
    ‏3.‏ وكالات الأنباء (المحلية والعالمية): من المصادر التي تمد الصحف ‏بالمعلومات والأخبار من خلال نشراتها التي تصدرها على مدار اليوم ‏وكذلك الأخبار.‏
    ‏4.‏ الاستماع الإذاعي: في كل صحيفة قسم للشؤون الدولية من مهامه ‏الاستماع للإذاعات ونشرات الأخبار والتقاطها وإعداد صياغتها ونشرها.‏
    ‏5.‏ الصحف الأخرى: من المصادر التي يمكن الاعتماد عليها وفيها أخبار لا ‏توجد في صحف أخرى.‏
    ‏6.‏ المناسبات العامة
    ‏7.‏ النشرات المكتبية
    ‏8.‏ الموسوعات العامة
    ‏9.‏ المؤسسات العامة
    ‏10.‏ المصادر المحلية (المحافظات ـ الوزارات والمصالح الحكومية ـ دور ‏القضاء والمحاكم - الغرف التجارية والمصانع)‏
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2006, 11:22 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة - 3

    كتابة الخبر

    يكتب بلغة سهلة وبمقدمة وجسم والابتعاد عن العبارات الأدبية لأن القاعدة (أننا ‏نكتب ليفهمنا الناس) ويجب مراعاة القواعد التالية عند كتابة الخبر.‏
    ‏1.‏ استخدام الجمل القصيرة والابتعاد عن الطويلة‏
    ‏2.‏ تجنب استخدام الأوصاف والتشبيهات والكنايات والاستعارات ولغة الأدب
    ‏3.‏ استخدام الكلمات المحددة الدقيقة التي تعبر عن الموضوع والابتعاد عن ‏التعميم
    ‏4.‏ استخدام الفقرات القصيرة
    ‏5.‏ تجنب استخدام الكلمات القديمة مثل (تكأكأ اللاعبون على زميلهم ‏المصاب) والصحيح (تجمع اللاعبون على زميلهم المصاب)‏
    ‏6.‏ تجنب كتابة الفعل المبني للمجهول واستخدام المبني للمعلوم ويحسن كتابة ‏الأرقام رقميا وحرفيا ضمانا للدقة، وتحاشيا لأخطاء المطبعة.‏
    قواعد صياغة الخبر
    ‏1.‏ الاقتباس: وهو النقل عن المصدر نقلا حرفيا سواء كان تصريح أو ‏خطبة أو بيان، المصدر الشخصي أو وثيقة أو جهة رسمية أو صحيفة ‏إعلامية. وأن يميز الصحفي بين الكلمات والجمل المقتبسة والكلمات ‏والجمل التي يضمها الخبر والمقتبسة توضع داخل علامات التنصيص.‏
    ‏2.‏ الاستيفاء الكامل: وهو تقديم المعلومات الكاملة مشروحة ومفسرة في ‏طلب الخبر وليس مجرد سرد جمد للمعلومات.‏
    ‏3.‏ التوازن في عرض وجهات النظر: وتستخدم عند تحرير المناقشات التي ‏تدور في الاجتماعات العامة أو البرلمانات والدوائر الرسمية والـهيئات ‏العالمية.‏
    ‏4.‏ الترجمة: وتشترط التمرس والخبرة والدراية بالمصطلحات والتعبيرات ‏ومراعاة الدقة في ترجمة التصريحات والبيانات الرسمية والمعاهدات.‏
    ‏5.‏ الإلمام بخلفية الحدث
    ‏6.‏ صياغة الأخبار: المقصود أشكال ونماذج وطرق كتابة الأخبار وثمة ‏ثلاث طرق هي:‏
    ‏-‏ وهي ذكر الوقائع والمعلومات وطريقة من يقص للآخرين شيئا رآه ‏أو عرفه ويحكي لهم عنه أو نقله إليهم.‏
    ‏-‏ الحديث المنقول: تستخدم هذه الطريقة في تصريحات المسؤولين ‏والبيانات الرسمية للمتحدث الرسمي أو الخطيب والرسائل والوثائق.‏
    ‏-‏ طريقة السرد والحديث المنقول: وتستخدم في حدود طبقا لتحديده.‏
    كتابة المقدمة
    المقدمة الكاملة للخبر هي بمثابة مقطع افتتاحي يتضمن عرضا موجزا للخبر كله ‏ويهدف إلى جذب القارئ وحضه لمتابعة الخبر حتى نهايته.‏
    ويجب مراعاة الشروط التالية:‏
    ‏1.‏ أن تصاغ في أقل عدد ممكن من الكلمات .‏
    ‏2.‏ أن تكون خلاصة رؤية مكثفة للخبر وتشمل أهم نقاطه
    ‏3.‏ أن تقتصر على المعلومات المهمة
    ‏4.‏ أن يتوفر لها قدر من الإثارة التي تجذب القارئ دون مبالغة أو تأويل
    ‏5.‏ تناسق حجم المقدمة مع حجم الخبر نفسه
    ‏6.‏ أن تتضمن الإجابة على الأسئلة الخمسة ماذا/ لماذا/ أين/ متى/ وكيف
    هناك عدة مقدمات للخبر
    ‏-‏ مقدمة متعلقة بالأشخاص
    ‏-‏ مقدمة تفسيرية
    ‏-‏ مقدمة زمنية
    ‏-‏ مقدمة مكانية
    ‏-‏ مقدمة كيفية وقوع الحدث‏
    كتابة العنوان
    العنوان هو سطر أو مجموعة الأسطر التي تسبق الخبر وتدل عليه وتشير إلى ‏مضمونه، هذه العناوين بمثابة اللافتات أو النداءات التي تدعو القارئ لمطالعة ‏الخبر.‏
    ومن أشكال العنوان السلم التدريجي


    أو الأسطر المتساوية


    شروط وخصائص كتابة العنوان
    ‏1/ أن يكون مطابقا لموضوع الخبر ومعبرا عنه
    ‏2/ أن تتوفر له الجاذبية وإثارة القراء
    ‏3/عدم تحرير العنوان من الألفاظ التي يمكن الاستغناء عنها‏
    ‏4/ يفضل استخدام الفعل المضارع في صياغة العنوان
    ‏5/ مراعاة الاختصار في عدد الكلمات
    ‏6/ مواءمة ألفاظ العنوان وطريقة كتابته ونوع الخبر المستخدم مع طبيعة الخبر ‏وموضوعه
    ‏7/ عدم الإسراف في العناوين الفرعية
    ‏8/ الابتعاد عن العناوين التي تغير النص والتساؤل
    ‏9/ أن يشير العنوان إلى أهم حقيقة في الخبر وأكثر الأحداث فيه إثارة

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 03-26-2006, 11:25 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-27-2006, 02:14 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    تمرين : ‏
    ‏1- ما نوع الخبر التالي ؟‏
    ‏2- استخرج الشقيقات الخمس ؟‏
    ‏3 - اعد كتابة الخبر بأسلوبك مع مراعاة عناصره الأساسية ؟‏
    ‏4 - اعد كتابة العنوان ؟ ‏

    رئيس وزراء سوريا يشكر "الفيفا" ‏
    استقبل السيد محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء السوري في مقره الرسمي بالعاصمة السورية دمشق أمس سعادة محمد بن ‏همام العبد الله رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم‚ حيث دار بينهما حديث ودي تناول مختلف جوانب كرة القدم العالمية والآسيوية ‏والمحلية السورية‚ وكانت الفرصة سانحة من جانب رئيس مجلس الوزراء السوري لشكر الاتحاد الدولي لكرة القدم عبر بن همام ‏رئيس مشروع الهدف التابع للفيفا للخدمات الكبيرة التي يقدمها هذا المشروع لمختلف الدول بالعالم وآخرها كان افتتاح مشروع ‏الهدف بمرحلته الأولى في سوريا والذي كان عبارة عن بناء مقر كبير للاتحاد السوري لكرة القدم.‏

    الحل : ‏
    ج 1- خبر رياضي .‏
    ج2- من : محمد ناجي العطري ‏
    ماذا : استقبل محمد بن همام ‏
    لماذا : شكر الفيفا على مشروع الهدف ‏
    اين : دمشق ‏
    متى : أمس (الأحد 26 مارس) ‏

    ج 3-‏
    عبرت سوريا عن شكرها للاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا) للخدمات الكبيرة التي يقدمها مشروع الهدف لمختلف الدول بالعالم ‏وأخرها افتتاح المرحلة الأولى في سوريا المتمثلة في بناء مقر كبير للاتحاد السوري لكرة القدم.‏
    جاء ذلك خلال استقبال السيد محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء السوري في مقره الرسمي بالعاصمة السورية دمشق أمس ‏سعادة محمد بن همام العبد الله رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم رئيس مشروع الهدف حيث دار بينهما حديث ودي تناول مختلف ‏جوانب كرة القدم العالمية والآسيوية والمحلية السورية . ‏

    ج4‏
    سوريا تشكر "الفيفا" على مشروع الهدف ‏
    العطري استقبل رئيس "الهدف" لكرة القدم ‏

    ملحوظة ‏
    أحيانا قد لا وجد "الشقيات الخمس" كلها مثل متى ، ولكن الخبر يكون مكتمل العناصر . ‏

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 03-27-2006, 02:15 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-29-2006, 01:06 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة -4

    فن الحديث الصحفي
    مقدمـــــة:‏
    الحديث الصحفي (‏Interview‏) فن يقوم على الحوار بين الصحفي وشخصية من ‏الشخصيات، وهو حوار يستهدف الحصول على الأخبار والمعلومات الجديدة أو شرح ‏وجهة نظر معينة أو تصوير جوانب غريبة أو طريفة أو مسلية في حياة هذه الشخصية ‏وقد يجري الحديث مع شخص واحد وقد يجري مع عدة أشخاص، كما هو الأمر في ‏الاستطلاع الصحفي (الاستفتاء) وقد يجريه محرر واحد أو أكثر كما هو الحال في ‏المؤتمر الصحفي. والحديث الصحفي فن مستقل بذاته وقد يكون أداة للحصول على ‏خبر أو جزء من تحقيق.‏
    وتعريف الحديث الصحفي يتم من خلال تحديد أهدافه ووظائفه وهناك عدة أنواع ‏للحديث الصحفي.‏
    ‏1.‏ الحديث الخبري: يستهدف الحصول على أخبار أو معلومات أو بيانات جديدة ‏عن وقائع أو أحداث أو سياسات أو برامج أو قوانين جديدة
    ‏2.‏ حديث الرأي: يستهدف استعراض وجهة نظر شخصية ما من قضية أو قضايا ‏تهم القراء
    ‏3.‏ حديث التسلية والإمتاع: يستهدف البحث عن حياة الشخص عن نشأته وتاريخ ‏حياته وإبراز الجوانب المهمة من حياته وينصرف الاهتمام إلى شخصية ‏المتحدث والحديث الصحفي قد يأخذ أشكالا متعددة أبرزها.‏
    ‏1-‏ الحديث المباشر
    ‏2-‏ الحديث التلفزيوني
    ‏3-‏ المؤتمر الصحفي



    الإعـــداد للحديث الصحفي
    ‏‌أ-‏ اختيار الشخصية واختيار الموضوع
    تعتبر الخطوة الأولى في الحديث ومن الضروري مراعاة أن يكون المتحدث ‏وموضوع الحديث مجاريين للأحداث
    ‏‌ب-‏ جمع المعلومات
    أن يعمل الصحفي في مرحلة الإعداد للحديث على الحصول على أكبر قدر متاح من ‏المعلومات عن الموضوع الذي سيدور حوله الحديث وعن شخصية المتحدث وأن يلجأ ‏إلى قسم المعلومات والأرشيف.‏
    ‏‌ج-‏ إعداد الأسئلة
    الإعداد المسبق للأسئلة يجعل الصحفي أكثر ثقة بنفسه وأكثر دراية بموضوعه وعلى ‏قدر كبير من اللباقة والمناقشة وضبطها وهناك أسئلة أساسية تقوم عليها إلى حديث ‏صحفي هي (ماذا، لماذا، متى، أين، كيف).‏
    وأن تكون الأسئلة إيجابية وبلغة دقيقة وواضحة وخالية من أي لبس أو سوء فهم ومن ‏الضروري أن تكتب الأسئلة قبل أن يلتقي بالمتحدث.‏
    ‏‌د-‏ عندما لا يوجد وقت للإعداد المسبق للحديث
    يعتمد الحفي في هذه الحالة على معلوماته العامة وثقافته وقراءته وتجاربه الشخصية ‏بالإضافة إلى خبرته في العمل الصحفي.‏

    إجــراء الحديث الصحفي
    تحديد موعد اللقاء وذلك إما بالتلفون أو بالمقابلة المباشرة أو عن طريق بعض ‏الأصدقاء أو الزملاء ويكفي الاتصال المباشر ويوضح الصحفي من هو؟ وماذا يريد، ‏ولماذا يريده؟
    وأحيانا يكون عن طريق العلاقات العامة والإعلام بالوزارة أو المؤسسة أو الشركة ‏العامة ومكاتب العلاقات العامة، في الغرب يتم الاتصال بالعاملين فيها لإدراك أهمية ‏الإعلام والصحافة أكثر من المسؤولين أنفسهم ولكن عندنا فيعتقد أن وظيفة العلاقات ‏العامة والإعلام هي حماية كبار المسؤولين من وسائل الإعلام بدلا من توثيق الروابط ‏بينها.‏
    وعلى الصحفي معرفة المتحدث ويصنفه إلى فئات:‏
    ‏1.‏ الفئـــة المتعاونة:‏
    وهي لا تخلق أي صعوبات أمام الصحفي بل تعاونه على إجراء الحديث.‏
    ‏2.‏ الفئـــة المترددة:‏
    وهي فئة قلقة ومتوترة تحب الحديث للصحفيين ولكن في نفس الوقت تخاف ‏من تبعات التعامل مع الصحافة وعلى الصحفي حسم ترددها لصالحه.‏
    ‏3.‏ الفئـــة المتهربة:‏
    بطبعها لا تثق في أحد وهي فئة انطوائية قليلة الكلام وقد يرد من يقع ضمن ‏هذه الفئة عبارات (لا يستطيع أن يقول شيئا، أو لا أريد التعليق).‏

    إدارة الحـــوار وتســجيله
    إدارة الحوار ينبغي أن تقوم على خطة محددة ومبنية على الإعداد المسبق للأسئلة ‏وعلى الصحفي تحديد الأسلوب الأمثل في الدخول في المناقشة مع المتحدث فنقطة ‏البداية سوف تؤثر في سير الحوار وهي تختلف من شخص لآخر وأن يكون الصحفي ‏أكثر تركيزا وأن يكون مهذبا وفي نفس الوقت حازما ومنتبها وألا يقاطع محدثه وأن ‏يسيطر على سير الحوار ويركز على موضوع الحوار، ويتم تسجيل الحديث ‏بطريقتين:‏
    ‏1.‏ التسجيل في النوتة أو دفتر الملاحظات.‏
    ‏2.‏ استخدام أجهزة التسجيل.‏
    ولكل طريقة مزاياها وعيوبها..‏
    ففي حالة النوتة ينبغي (الإنصات جيدا)، سرعة التذكر، الاختصار والاختزال، ‏استيعاب المعاني والحديث مراجعة ما كتبه المتحدث. ففي حالة جهاز التسجيل ‏ينبغي التعرف على الجهاز مع أخذ شرائط وبطاريات جيدة وطلب الإذن باستخدام ‏الجهاز واختياره قبل البدء في الحديث وإغلاق الجهاز إذا انحرف الحديث لقضايا ‏خارج الموضوع أو في حالة استقبل لمكالمة تلفونية أو إذا دخل ضيف.‏


    كتابة الحديث الصحفي
    أ/ التمهيد لكتابة الحديث الصحفي:‏
    وينبغي مراجعة النص بعناية والتأكد من المعلومات والإجابات إذا كان هناك نقصا ‏يحاول استكماله ولو استدعى الرجوع إلى المتحدث وأن يقيم الصحفي المعلومات ‏والبيانات ومدى كفايتها واستكمال الحديث بالعناصر المساعدة كالجداول والأرقام ‏والوثائق.‏
    ب/ يكتب الحديث بمقدمة تحتوي على أبرز الأخبار في الحديث الخبري أو أبرز الآراء ‏في حديث الرأي. ويكون جسم الخبر لتفاصيل الحديث وقد يكون على شكل (س، ج) ‏وذلك لضمان الدقة في نقل التصريحات وخاتمة الحديث. قد تشمل تلخيصا لأهم الأخبار ‏أو الآراء أو تقييم للمحرر لأقوال المتحدث أو انطباعاته عن شخصية المتحدث.‏
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-29-2006, 01:42 AM

عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
<aعبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
تاريخ التسجيل: 08-11-2005
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    قررنا إطالة الإقامة هنا وفي انتظار المزيد ،، شكراً فيصل لغاية حد الشكر مايقيف .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-29-2006, 02:04 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة)

    الزميل النابه - ابو شيبة : هكذا العهد بك جميلا ووفيا في تشجيعك للاخرين . واراك تغمس قلمك في حبر الابداع للتواصل مع الاخرين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-29-2006, 02:16 AM

عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
<aعبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
تاريخ التسجيل: 08-11-2005
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    Quote: الزميل النابه - ابو شيبة : هكذا العهد بك جميلا ووفيا في تشجيعك للاخرين . واراك تغمس قلمك في حبر الابداع للتواصل مع الاخرين


    التواصل معك له طعمه الخاص لانه يأخذنا في سياحة جميلة مفعمة بمفردات العلم والابداع لينعكس فيهاالابصار نحو والبصيرة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-30-2006, 00:40 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    تمرين :
    فيمايلي نموذج لحوار صحفي اجرته وكالة السودان للانباء مع الرئيس المصري حسني مبارك الذي اجاب عن 22 سؤالا محاورها متنوعة ومناسبة الحديث انعقاد القمة العربية في الخرطوم .
    إقرأ نص الحوار واجب عن الاسئلة التالية :
    1- ما نوع الحوار ؟
    2- اذكر المحاور التي تناولها الحوار ؟
    3- هل قالب ( سؤال وجواب) الانسب في مثل هذا الحوار ؟
    4- هل تختلف صياغة (كتابة) الحوار اذا كان لصحيفة وليس لوكالة انباء ؟
    5-اذا اجريت انت الحوار لصحيفة كيف ستكتب الحوار من حيث ترتيب الاجابات؟
    6- اكتب عناوين ومقدمة للحوار؟

    الرئيس مبارك‎ : ‎لا ‏ينبغي أن نسمح لاي اطراف داخلية أو خارجية بتحويل موضوع حلايب لقضية‎ ‎‏خلافية‎
    . القاهرة فى 25/ 3 سونا اجرت وكالة السودان حوارا صحفيا مع فخامة الرئيس ‏محمد‎ ‎حسني مبارك ‏رئيس جمهورية مصر العربية تناول فيه العديد من القضايا ‏الهامة وفيما‎ ‎يلى تورد سونا نص الحوار ‏‏: ( محور العلاقات الثنائية ) السؤال الأول ‏تشهد العلاقات‎ ‎المصرية - السودانية تطوراً كبيراً الآن ، ‏كيف تقيمون هذه العلاقة ، ‏وهل ترون أنها‎ ‎تعبر فعلاً عن الروابط الأزلية بين شعبي وادي النيل ‏بالمستوى ‏المطلوب؟ الإجابة نحن‎ ‎شعب واحد يعيش في بلدين شقيقين ، العلاقات المصرية ‏السودانية ‏عمرها من عمر وادي‎ ‎النيل ، وهي كما نقول علاقات أزلية تتسع دون شك ‏‏- وبرغم تطورها الحالي ‏‏- للمزيد‏‎ ‎من التعاون في كافة المجالات وعلى مختلف ‏المستويات ، وهناك رغبة مشتركة ومتبادلة‎ ‎على مستوى القيادة السياسية في البلدين ‏لبذل أقصى الجهد من أجل تحقيق ذلك‎ ‎‏‎
    السؤال الثاني : يشهد العالم تحولات كبرى واتجاه عام نحو الشراكة والتكامل ،‎ ‎ما ‏هي الأطر ‏المطلوبة لتكامل مصري - سوداني ، وشراكة تحقق منفعة الشعبين؟ ‏الإجابة‎ • ‎نعم ‏‎
    ‏. العالم يتجه للشراكة والتكامل وهنالك تجارب ناجحة لتحقيق ذلك لابد أن‎ ‎نستفيد ‏منها لتحقيق المزيد ‏من تدعيم التعاون وبناء الشراكة والتكامل بين شعب وادي‎ ‎النيل ‏في مصر والسودان ‏‎
    امامنا الكثير مما يمكن أن نحققه معاَ وهناك آفاق رحبة‎ ‎لتوسيع التعاون في مجالات ‏عديدة ، هناك ‏مشروع تطوير الميناء النهري بوادي حلفا‎ ‎واستكمال مشروعات ‏الطرق بين أبو سمبل ووادي حلفا ، ‏وبين بورتسودان والسويس وهناك‎ ‎إمكانية كبيرة ‏لإقامة مشروعات زراعية مشتركة يسهم فيها ‏المستثمرون المصريون والعرب‎ ‎، ‏فضلاً عن مشروع قناة جونقلي ، ودور فرع جامعة القاهرة ‏بالخرطوم في تعزيز‎ ‎‏التعاون العلمي والأكاديمي والثقافي بين البلدين ‏‎
    اجتماعات اللجنة العليا‎ ‎المشتركة تمثل إطاراً هاماً لتناول كل هذه المسائل وغيرها ، ‏إلا أن الإطار ‏الأمثل‎ ‎لبناء الشراكة اللازمة والتكامل المنشود سوف يتمثل في ‏استكمال تنفيذ إتفاق الحريات‎ ‎الأربعة ‏بين مصر والسودان ، وهناك تقدم يتحقق ‏لوضع الترتيبات التي تكفل حريات‎ ‎التنقل والإقامة والعمل ‏والتملك في كل من البلدين ‏الشقيقين ‏‎
    السؤال الثالث‎ : ‎أوجدت التطورات السياسية في السودان ، وتوقيع اتفاق السلام ‏الشامل ، مناخاً‎ ‎مواتياً ‏في السودان ، على خلفية الإمكانات المتاحة فيه من موارد ‏طبيعية وثروات‎ ‎متعددة ، كيف يمكن زيادة ‏حجم الاستثمار المصري في السودان ، ‏وما هي آفاق ذلك؟‎ ‎الاجابة : سلام السودان وأمنه واستقراره ‏أولوية من أولويات ‏مصر الرئيسية ‏‎
    لقد‎ ‎وقعت مصر شاهدة على إتفاق السلام الشامل في شهر يناير العام الماضي ، ‏وإستضافت في‎ ‎شهر ‏يونيو توقيع اتفاق المصالحة بين الحكومة السودانية والتجمع ‏الوطني الديمقراطي‎ ‎، ولا تألوا جهداً ‏لاحتواء الوضع في دارفور تحقيقاً للسلام ‏والمصالحة بين ابناء‎ ‎السودان الواحد. السودان المستقر ‏والآمن إضافة هامة ومتطلب ‏رئيسي لاستقرار وأمن‎ ‎المنطقة وأفريقيا ، والسلام والمصالحة هما ‏الطريق للتقدم ‏والأستفادة من موارد‎ ‎السودان الطبيعية‎ ‎والبشرية لصالح كافة أبنائه ، مشروع قناة ‏‏جونقلي - كمثال على ذلك‏‎ - ‎تعطل كثيراً بسبب الحرب في الجنوب والآن وبعد اتفاق ‏السلام يمكن ‏لمثل هذه‎ ‎المشروعات أن تجتذب استثمارات ضخمة من مصر والعالم ‏العربي والعالم الخارجي ‏‎
    ‏‎. ‎و السلام والاستقرار يوفر مناخاً جاذباً للاستثمار والمشروعات المشتركة ‏‎
    ‏‎• ‎الدور المتنامي للقطاع الخاص في مصر والعالم يفتح آفاقاً جديدة للتعاون ، ورجال‎ ‎‏الأعمال ‏المصريون مهتمون بالاستثمار في السودان ، كما أن هناك توجهاً لإنشاء ‏شركة‎ ‎قابضة مصرية تتولي ‏تنفيذ المشروعات المصرية في السودان الشقيق ‏والإشراف على‎ ‎الاستثمارات التي ستوجه لإقامتها ‏‎
    السؤال الرابع : هناك قضايا عالقة ظلت في‎ ‎السابق بؤرة توتر في علاقات البلدين ، ‏كيف يمكن إيجاد ‏حلول لهذه القضايا لاسيما‎ ‎قضية حلايب ؟ الإجابة • الروابط الأزلية ‏بين الشعبين في جنوب الوادي ‏وشماله لا‎ ‎يمكن أن تنال منها أية عوارض وقتيه ، ‏والعلاقات بين البلدين الشقيقين تسمو فوق أية‎ ‎اعتبارات ظرفية سرعان ما تتلاشي ‏أمام الحرص المتبادل على عدم المساس بهذه الروابط‎ ‎والعلاقات ‏الأزلية ‏‎
    ينطبق كل ذلك على موضوع حلايب ، ولا ينبغي أن نسمح لأية‎ ‎أطراف داخلية أو ‏خارجية بأن تحوله ‏لقضية خلافية بين البلدين ، نحن نسعى للتكامل‎ ‎بين مصر ‏والسودان ولوضع إطار شامل للتعاون يتيح ‏الحريات الأربعة لمواطني كلا‎ ‎البلدين ‏في البلد الآخر ‏‎
    ‏. هذا هو هدفنا ولا ينبغي أن نتوقف طويلاً أمام أية‎ ‎مسائل تحول أنظارنا عن السعي ‏لتحقيقه. (محور ‏قضية دارفور ) السؤال الخامس : لعبت‎ ‎مصر دوراً كبيراً لمعالجة ‏افرازات قضية دارفور ، برأيكم ‏كيف يمكن الخروج من نفق‎ ‎دارفور ؟ الإجابة ‏احتواء الوضع في دارفور ضرورة رئيسية لاستكمال ‏السلام الشامل في‎ ‎السودان ‏وتحقيق المصالحة بين كافة أبنائه ، تفاقم الأزمة جاء نتيجة للتدخلات‎ ‎الخارجية التي ‏حاولت الإيحاء بأنها نزاع بين القبائل العربية والأفريقية ، في‎ ‎تجاهل واضح لحقيقة ‏أن ‏اهالي دارفور نجحوا في التعايش عبر قرون رغم خلافات عادية‎ ‎على المياه ‏والمراعي يمكن أن ‏تحدث في أي مكان بافريقيا وخارجها ، ومحاولات تدويل‎ ‎الأزمة ‏زادتها تعقيداً وزادت مواقف مخلتف ‏الأطراف تعنتا ‏‎
    ً تابعت عن قرب‎ ‎تطورات الازمة ، قمت بتعيين ممثل خاص لي في مفاوضات ‏أبوجا، وشاركت في ‏عدد من القمم‎ ‎المصغرة للجنة السداسية الأفريقية التي دعا إليها ‏الاخ العقيد معمر القذافي ،‎ ‎ودعوت ‏من جانبي لقمة ثلاثية بين مصر وليبيا والسودان ‏لتنعقد في القاهرة لدراسة‎ ‎الجدل الدائر حول نقل ‏مهمة الاتحاد الافريقي في دارفور ‏لتتم تحت رعاية الأمم‎ ‎المتحدة ، ثم جاء قرار مجلس السلم والأمن ‏الأفريقي يوم 10 ‏مارس بتمديد ولاية قوة‎ ‎حفظ السلام الأفريقية لآخر سبتمبر المقبل ليتيح مزيداً من ‏‏الوقت لإعادة تقدير‎ ‎الموقف وتناوله لدى إنعقاد القمة العربية المقبلة في الخرطوم ‏‎
    التوصل لاتفاق‎ ‎السلام الشامل مع الجنوب يمنحنا الأمل والثقة في قدرة أبناء السودان ‏على التوصل‎ ‎لاتفاق مماثل حول تسوية سياسية تنهي الوضع الراهن في دارفور ، ‏وتستكمل تحقيق‎ ‎السلام الشامل ‏في السودان والمصالحة الوطنية بين أبنائه ‏‎
    السؤال السادس ما هو‎ ‎الدور العربي المطلوب لمساندة السودان ومناصرته وتجنيب ‏التأثيرات السالبة ‏الناتجة‎ ‎عن تداعيات الأزمة ؟ الإجابة ‏‎
    حاول البعض تصوير البدايات الأولى للازمة على‎ ‎أنهاء نزاع بين القبائل ذات ‏الأصول العربية ‏ومثيلاتها ذات الأصول الأفريقية ، وهو‎ ‎ترويج يأتي على خلاف ‏الواقع ، والتزمت جامعة الدول ‏العربية نهجاً حكيماً وحذراًَ‎ ‎أمام محاولات ترويج أن ‏الوضع في دارفور يشمل خلافاً بين الجامعة ‏العربية والاتحاد‎ ‎الأفريقي حول التعامل ‏معه واحتواء تداعياته ‏‎
    السودان عضو فاعل في كل من‎ ‎الجامعة العربية والأتحاد الأفريقي والأمم المتحدة ، ‏ولابد من تضافر ‏الجهود داخل‎ ‎هذه المنظمات وبين بعضها البعض من اجل التوصل ‏لتسوية الأزمة دون أبطاء ، ومن ‏أجل‎ ‎التعامل الجاد مع انعكاساتها الإنسانية ‏والسياسية والإقتصادية على سكان إقليم‎ ‎دارفور وعلى ‏الشعب السوداني برمته ‏‎
    تمسك الزعماء العرب بانعقاد القمة العربية‎ ‎المقبلة بالخرطوم ، هو إنعكاس لأحد ‏أوجه الدعم العربي ‏للسودان، والقادة العرب‎ ‎حريصون على احتواء الوضع في ‏دارفور وعلى تحقيق سلام السودان ‏واستقراره ، وهم‎ ‎واثقون في أن حكمة الرئيس ‏البشير وقيادات دارفور سوف تعجل بالتوصل الى ‏تسوية تنهي‎ ‎الازمة الراهنة ، ‏وتستكمل السلام في ربوع السودان بعد ان تم التوصل لاتفاق سلام‎ ‎شامل مع الجنوب ‏‎
    السؤال السابع : يواجه السودان الآن مخاطر تدويل قضية دارفور‎ ‎والتدخل الأجنبي ‏كيف تنظرون ‏لمساعي دخول الأمم المتحدة مسرح دارفور ، وإبعاد‎ ‎الاتحاد الأفريقي ‏، وكيف يمكن أحباط هذا ‏المخطط ؟ الأجابة : لا يمكن إبعاد الاتحاد‎ ‎الأفريقي عن ‏التعامل مع الوضع في الإقليم ، ومجلس ‏السلام والأمن الأفريقي هو من‎ ‎أتخذ قرار ‏نشر قوة حفظ السلام الأفريقية في دارفور ، وهو أيضاً من ‏قرر تمديد ولاية‎ ‎هذه القوة ‏إلى نهاية شهر سبتمبر المقبل ، ونأمل ان يتم التوصل قبل هذا التاريخ إلى‎ ‎تسوية ‏سياسية تضع نهاية للازمة وتتفادي مخاطر تدويلها ‏‎
    السودان رحب بالقرار‎ ‎الأخير لمجلس السلم والأمن الأفريقي يوم 10 مارس ، ‏والسودان لا يعارض ‏من حيث‎ ‎المبدأ نشر عملية لحفظ السلام تقوم بها الأمم المتحدة ‏‎
    ‏( محور الجنوب ) السؤال‎ ‎الثامن : كيف تنظرون لمستوى تنفيذ اتفاق السلام الشامل ‏والشراكة القائمة ‏بين طرفي‎ ‎الأتفاقية ؟ الإجابة : نتابع بالإعجاب والتقدير تنفيذ إتفاق ‏السلام الشامل ، ونحن‎ ‎على ثقة ‏في حرص الجانبين على تنفيذ التزاماتهما بموجب ‏الاتفاق بحسن نية تعكس‎ ‎التمسك بما تم التوصل ‏إليه ‏‎
    كما تعكس وعياً وإدراكاً بمصلحة شعب السودان‏‎ ‎بالشمال والجنوب في تنفيذ هذا ‏الاتفاق الذي أنهي ‏اطول حرب أهلية في أفريقيا‎ ‎‏‎
    الإختفاء المفاجيء للراحل جارنج أصابنا بصدمة وأثار قلقنا على تنفيذ إتفاق‎ ‎السلام ‏إلا أن الحكمة ‏التي أبداها السيد سلفاكير سرعان ما استعادت ثقتنا في نجاح‎ ‎تنفيذ ‏السلام الشامل لصالح السودان ‏وشعبه ‏‎
    السؤال التاسع : يحتاج جنوب السودان‎ ‎إلى مجهودات ضخمة في مجالات إعادة ‏الإعمار وبناء ما ‏دمرته الحرب ، ما هي إسهامات‎ ‎جمهورية مصر العربية في هذا ‏الجانب ؟ الإجابة مصر تتعامل مع ‏جميع أبناء السودان‎ ‎دون تفرقة أو تمييز ‏باعتبارهم ابناء السودان الذي تربطنا بأهله روابط تاريخية ‏في‎ ‎جنوبه وشماله وشرقه ‏وغربه ‏‎
    ‏. كان ذلك هو موقفنا قبل التوصل لاتفاق السلام‎ ‎الشامل مع الجنوب وبعد التوصل ‏إليه ، وسوف يظل ‏، وقد أعطيت تعليماتي خلال السنوات‎ ‎الماضية بالتركيز على ‏ابناء الجنوب في الحصول على المنح ‏الدراسية بالجامعات‎ ‎المصرية ، وتم قبول ‏أعداد كبيرة منهم بكلياتها ومعاهدها ‏‎
    أعلم أن البعض قد‎ ‎حاول الإساءة للعلاقات المصرية السودانية - ولعلاقات مصر مع ‏الأهل في ‏جنوب السودان‎ ‎بوجه خاص - بعد احداث المتعصمين السودانيين في ‏القاهرة ، وصدقني عندما اقول ‏لك أن‎ ‎هؤلاء المعتصمين لو كانوا من أي بلد آخر ‏غير السودان لما كانت مصر قد أبدت ما‎ ‎أبدته من ‏صبر ومرونة طوال ثلاثة أشهر ‏من محاولات مصرية وسودانية متواصلة لاحتواء‎ ‎الموقف ‏‎
    وقد أثبتت المحصلة النهائية أن علاقات شعب مصر مع شعب السودان - شماله‏‎ ‎‏وجنوبه - علاقات ‏راسخة يستحيل النيل منها أو الإساءة إليها ‏‎
    الجنوب في حاجة‎ ‎لجهود ضخمة لإعادة البناء والإعمار ، ونحن في مصر لن ندخر ‏جهداً في ‏المشاركة‎ ‎لتحقيق ذلك، قمنا بافتتاح قنصلية عامة لمصر في جوبا ، وقررنا ‏بالفعل انشاء محطتين‎ ‎وشبكات للكهرباء لإنارة مدينتي (واو ) و (جوبا) ، كما نزمع ‏افتتاح فرع لجامعة‎ ‎الإسكندريةفي جوبا ‏على غرار فرع جامعة القاهرة في الخرطوم ‏، ونعتزم إنشاء ثلاثة‎ ‎مدارس للتعليم الثانوي العام والفني ‏بالجنوب ، وتتولي القوت ‏المصرية المسلحة‎ ‎حالياً الإعداد لانشاء مستشفي يقدم الخدمات الصحية ‏للأهل في ‏الجنوب ، وهذا فضلاًُ‎ ‎عن مشاركتنا في تعبئة الموارد المالية والمعونات الفنية ‏لصندوق ‏إعمار جنوب السودان‎ ‎وفق ما تقرر لدى مشاركتنا بمؤتمر أوسلو للدول ‏المانحة العام الماضي. ‏السؤال العاشر‎ : ‎كيف يمكن لمصر - وهي صاحبة الوزن ‏والثقل إقليمياً ودولياً - حث المجتمع ‏الدولي‎ ‎على الإيفاء بالتزاماته تجاه دعم السلام ، ‏وتوفير المانحين للعون المادي المطلوب ؟‎ ‎الاجابة : ‏مصر لا تألوا جهداً من أجل ‏تحقيق ذلك ، على المستوى الثنائي وعلى‎ ‎المستويين الإقليمي والدولي ، ‏وفي ‏إتصالاتها مع الدول المانحة ومؤسسات التمويل‎ ‎الدولية ‏‎
    تحقيق السلام الشامل في السودان يحتاج لدعم سياسي واقتصادي من المجتمع‎ ‎الدولي ‏، وقد شاركت ‏مصر بمؤتمر المانحين الذي عقد في النرويج شهر إبريل من العام‎ ‎‏الماضي وفي اجتماعات مماثلة ‏لاحقة ، إلا أن تقديري هو أن الاولوية الآن للدعم‎ ‎‏السياسي الذي يحقق السلام الشامل في كافة ربوع ‏السودان خاصة في دارفور ، ‏وعندما‎ ‎يتحقق السلام فإن جهود ومساهمات المجتمع الدولي لإعادة ‏البناء والإعمار ‏لن تمثل‎ ‎مشكلة يصعب التغلب عليها ، فضلاً عن أن السودان غني بثرواته وأبنائه ‏‏وإمكاناته‎ ‎المادية والبشرية ‏‎
    السؤال الحادي عشر : تنص اتفاقية السلام الشاملة على اجراء‎ ‎استفتاء بجنوب ‏السودان حول الوحدة ‏او الانفصال ، كيف تنظرون لذلك ، وما هو العمل‎ ‎المطلوب ‏خلال الفترة الانتقالية لتجنب أي تأثيرات ‏أو افرازات سالبة ؟ الاجابة‎ : ‎العالم يتجه ‏لخلق كيانات واندماجات تحقق عناصر القوة على الصعيدين ‏السياسي‎ ‎والاقتصادي ، ‏هذا هو منطلق العصر ومعطياته وشواهده ، ومصر عندما تتطلع لسودان‎ ‎يسوده ‏السلام والاستقرار والرخاء فإنها تأمل أن يتحقق ذلك وفق مفهوم السودان‎ ‎الواحد ‏‎
    يظل الأمر رهناً بإرادة أبناء الجنوب في نهاية‎ ‎المرحلة الانتقالية ،‎ ‎ولدى إدلائهم ‏بأصواتهم في ‏الاستفتاء الذي نص عليه إتفاق السلام الشامل ‏‎
    وسوف‎ ‎يتعين بذل أقصى الجهد خلال المرحلة الانتقالية لبناء توافق آراء يحبذ خيار ‏الوحدة‎ ‎ويؤدي ‏إلى تراجع خيار الانفصال ‏‎
    ‏. وينبغي أن يستهدف هذا الجهد المطلوب المضي‎ ‎في تنفيذ إتفاق السلم ‏‎
    والإسراع بمعدلات التنمية على نحو ينعكس على تحسن‎ ‎الأوضاع المعيشية للأهل ‏في الجنوب ، بما ‏يزيد من قناعتهم بمزايا البقاء في إطار‎ ‎السودان الواحد الذي يتيح ‏الحياة الكريمة لكافة أبنائه دون ‏إستثناء أو تمييز‎. (‎محور القمة العربية) السؤال الثاني ‏عشر : يستضيف السودان قمة الجامعة العربية ‏،‎ ‎كيف تنظرون لانعقاد القمة ‏بالخرطوم في ظل ظروف السودان الحالية ، وكيف تقيمون‎ ‎احتمالات ‏نجاحها؟ ‏الإجابة : مصر ترحب بانعقاد القمة العربية على أرض السودان‎ ‎الشقيق ، وقد اعلنت ‏مساندة ‏مصر لذلك في مناسبات عديدة ، كما سبق أن أعلنا ذات‎ ‎الموقف بالنسبة ‏لإستضافة الخرطوم لقمة ‏الإتحاد الأفريقي شهر يناير الماضي. ظروف‎ ‎السودان ‏الحالية لم تحل دون نجاح قمة الخرطوم ‏الأفريقية ، وأنا على ثقة في أن قمة‎ ‎الخرطوم ‏العربية سوف تحقق ذات النجاح ، السودان الشقيق ‏عضو فاعل في كل من الأتحاد‎ ‎‏الافريقي وجامعة الدول العربية ويسهم اسهاماً إيجابياً وفعالاً في كلا ‏المحفلين ،‎ ‎‏وظروف السودان الحالية التي تشير إليها تتطلب مساندة السودان ودعمه وليس ‏التشكيك‎ ‎من أي جانب في قدرة الخرطوم على إستضافة هذه القمم الهامة. القمة ‏العربية في‎ ‎الخرطوم تنعقد في ‏توقيت يشهد عدداًَ من الملفات الساخنة على الساحة ‏العربية‎ ‎وإدراكاً من جانب القادة العرب للمرحلة ‏الدقيقة التي تمر بها منطقة الشرق ‏الأوسط ،‎ ‎وإدراكاً مماثلاً بضرورة المضي في تفعيل العمل العربي ‏المشترك تحت ‏مظلة جامعة‎ ‎الدول العربية كي نستطيع مواجهة تحديات هذه المرحلة. السؤال الثالث ‏‏عشر : في ظل‎ ‎الواقع العربي الراهن ، ما هو المطلوب من قمة الخرطوم العربية ؟ ‏الإجابة‎ : • ‎المطلوب هو استكمال ما بدأناه منذ سنوات لتعزيز التضامن العربي ، ‏ودعم أطر العمل‎ ‎العربي ‏المشترك في كافة المجالات وعلى مختلف المستويات ، ‏وإستكمال تطوير هياكل‎ ‎وأنشطة جامعة الدول ‏العربية تعزيزاً لفعاليتها ، والمضي ‏في تناول قضايا الإصلاح‎ ‎والتطوير والتحديث في العالم العربي ، ‏وهو التناول الذي ‏بدأناه في قمة تونس‎ ‎وواصلنا بقمة الجزائر. كما ستمثل قمة الخرطوم فرصة هامة ‏‏لتبادل وجهات النظر بين‎ ‎الزعماء العرب حول الملفات المطروحة حالياً على الساحة ‏العربية ‏والتحديات التي‎ ‎يمثلها مجمل الوضع العربي الراهن ، والخلوص إلى بلورة ‏التحرك المشترك المطول‎ ‎لمواجهتها. السؤال الرابع عشر : ما هو المطلوب عربيا ‏لبناء ما يناسب حجم الاخطار‎ ‎المحدقة ‏بالعرب ، وما هي آفاق إقامة وحدة عربية ‏حقيقية ؟ الأجابة • هناك وعي مشترك‎ ‎بدقة وحساسية ‏الوضع العربي الراهن ‏والمخاطر والتحديات التي يواجهها العالم العربي‎ ‎وما تمليه من ضرورة بناء ‏موقف ‏عربي موحد وتحرك مشترك ازاءها ‏‎
    المنطقة العربية‎ ‎تموج بازمات متلاحقة يتعين ان نواجهها ، والشعوب العربية لديها ‏تطلعات مشروعة‎ ‎لمستقبل افضل لن يتحقق إلا بتضافر جهودنا ، والاخوة الزعماء ‏العرب يدركون كل ذلك‎ ‎تماماً ‏ويسعون لتحقيقه ، والقمة العربية السنوية منذ الاتفاق ‏علي دورية انعقادها‎ ‎تتيح الفرصة لتناول كل ‏هذه الموضوعات الهامة ‏‎
    رغم ذلك ‏‎
    ‏. تبقي حقيقة ان‎ ‎مستجدات عديدة تطرأ علي الساحة العربية خلال فترات ما بين ‏انعقاد القمة العادية‎ ‎السنوية ‏‎
    وهي في كثير من الاحيان لا تحتمل الانتظار ‏‎
    ‏. وتقتضي تبادلاً‎ ‎سريعاً لوجهات النظر حولها بين الزعماء العرب ‏‎
    من هنا جاءت دعوتي لعقد قمم‎ ‎عربية في اطار غير رسمي ليوم واحد لبحث هذه ‏المستجدات علي ‏نحو عملي يتدارس هذه‎ ‎المستجدات في التوفيق المناسب ويتعامل ‏معها بما يستحقه من إهتمام ‏‎
    الاتحاد‎ ‎الافريقي والاتحادي الاوربي يعقد كل منهما قمتين رسميتين سنوياً كما يعقد ‏الاتحاد‎ ‎الاوربي ‏العديد من القمم غير الرسمية علي مدار العام ‏‎
    الحديث عن الوحدة العربية‎ ‎امتد للعديد من السنوات ، والوحدة تمثل حلماً عربياُ ‏يقتضي تحقيقه توجهاً ‏عملياً‎ ‎وواقعاً يستفيد من تجارب الآخرين ‏‎
    اوربا انتهجت نهجاً متدرجاُ بدأ باتفاق الفحم‎ ‎والصلب في حقبة الخمسينات ، وتدرجت ‏به لإقامة منطقة ‏للتجارة الحرة ، ثم تطور ذلك‎ ‎باقامة اتحاد جمركي ، ثم اقاموا سوقاٌ ‏مشتركة تطورت لما نراه الآن ‏في التجربة‎ ‎الناجحة التي يمثلها الاتحاد الاوربي / لابد ‏من التدرج في تحقيق الاندماج‎ ‎الاقتصادي ‏والتنسيق السياسي علي غرار هذه التجربة ‏الناجحة / والجامعة العربية‎ ‎ومجلس الوحدة الاقتصادية ‏يمكن ان يلعباً دوراً في ‏تحويل هذا الحلم العربي الي‎ ‎حقيقة ‏‎
    السؤال الخامس عشر : كيف يمكن للعرب بناء حوار استراتيجي مع الغرب‎ ‎‏يتجاوزاشكالات الحاضر ‏، ويغير من الصورة الذهنية عن العرب ؟ الإجابة: ‏اشكالات‎ ‎الحاضر لا ترجع لما يروج له البعض ‏عن تصادم الحضارات ‏‎
    ‏. حقيقة الامر ان هناك‎ ‎صداماً للمصالح ‏‎
    ‏. تغذيه قضايا عالقة طال انتظارها لتسويات عادلة ، هناك احساس‎ ‎بالظلم في ‏الشارعين العربي ‏والاسلامي ، وهناك احساس بالاستهداف وازدواج المعايير‎ ‎وهناك ‏غضب من محاولات ربط العالمين ‏العربي والاسلامي بإرهاب لا يعرف وطناً ولا‎ ‎‏ديناً ‏‎
    طال الحديث عن حوار الحضارات في اطار الامم المتحدة وخارجه ‏‎
    وفي‎ ‎اطار التعاون الاوربومتوسطي وعملية برشلونة وللاسف فقد فشل هذا الحوار ‏في اول‎ ‎اختبار ‏حقيقي واجهه بسبب تداعيات الرسوم المسيئة للإسلام والمسلمين ‏‎
    نحن في‎ ‎حاجة لحوار جاد يتأسس على التكافؤ والاحترام المتبادل وبناء الثقة والسعي ‏للبحث عن‎ ‎ارضية مشتركة والاقتناع بضرورة التوصل دون إبطاء لتسويات عادلة ‏للقضايا العالقة‎ ‎التي تغذي ‏مشاعر الاحباط والغضب وتدفع للمزيد من التطرف ‏والإرهاب ‏‎
    ‏(محور‎ ‎القضايا العربية) السؤال السادس عشر : يعيش العراق حالة استثنائية معقدة ‏‎
    ‏‎.. ‎اين هو الدعم العربي للعراقيين ، وما هو المطلوب لتجاوز الحالة العراقية الراهنة‎ ‎‏‎
    الإجابة ما من احد يسعده ما يحدث الآن بالعراق الشقيق ‏‎
    ‏. والموقف الراهن‎ ‎لن يحول دون استمراره إلا تحقيق الوفاق الوطني بين ابناء ‏العراق بعيداً عن‎ ‎الطائفية والتشرذم ‏‎
    الجميع يتحدث عن اهمية دعم العملية السياسية الجارية ،‎ ‎ولابد من الاقتناع بأن ، ‏تحقيق الوفاق ‏الوطني هو المتطلب الرئيسي لإنجاح هذه‎ ‎العملية ‏‎
    استضافت جامعة الدول العربية اجتماعاُ تحضيرياً شهر نوفمبر الماضي‎ ‎للإعداد ‏لمؤتمر حول الوفاق ‏الوطني ينعقد في بغداد شهر فبراير العام الحالي‎ ‎‏‎
    إستمرار تدهور الوضع حال دون انعقاد المؤتمر وتم ارجاؤه الي شهر يونيه المقبل‎ ‎‏‎
    ‏. وآمل أن ينعقد في هذا الموعد ‏‎
    ‏. وقد قررت الجامعة العربية افتتاح مكتب‎ ‎لها في بغداد ونأمل ان يسفر ذلك عن ‏تعزيز الدور العربي ‏في احتواء الوضع الراهن‎ ‎‏‎
    ‏. ولكن يبقي الأمل منعقداُ على توصل ابناء العراق لتحقيق الوفاق فيما بينهم‎ ‎‏‎
    ‏. علي نحو يفتح الباب امام إستعادة الهدوء والحفاظ على سيادة العراق ووحدته‎ ‎وبدء ‏عملية إعادة ‏الإعمار. السؤال السابع عشر: مرة أخرى يواجه قطر عربي ضغوطاً‎ ‎‏خارجية مكثفة ، كيف يمكن ‏لسوريا الخروج من هذا الوضع الراهن؟ الإجابة : أبدت‎ ‎‏سوريا تعاوناً مع الأمم المتحدة سواء فيما ‏يتصل باللجنة المكلفة بالتحقيق في‎ ‎أغتيال ‏الرئيس الحريري ، أو بالنسبة لأحكام القرار 1559 ‏الخاص بلبنان ، ومصر تشجع‎ ‎‏سوريا على الاستمرار في هذا التعاون ، والمس في لقاءاتي مع ‏الرئيس بشار الأسد‎ ‎‏إقتناعاً بذلك وتجاوباً معه. كلنا مقتنعون - بما في ذلك سوريا - بضرورة ‏إستجلاء‎ ‎‏الحقيقة في مصرع الحريري والتجاوب مع قرارات الشرعية الدولية ، ولكن هناك‎ ‎‏إقتناعاً ‏مماثلاً بضرورة الحفاظ على إستقرار كل من سوريا ولبنان وبالضرورة‎ ‎‏المماثلة لإعادة العلاقات بين ‏البلدين الشقيقين إلى مسارها الصحي والسليم. السؤال‏‎ ‎‏الثامن عشر تشهد الساحة اللبنانية تطورات عدة ‏منذ اغتيال الحريري، برأيكم إلى اين‎ ‎‏تسير هذه التطورات ، وما تأثيرات ذلك على الوضع العربي ؟ ‏الإجابة : أمن ‏واستقرار‎ ‎لبنان في قلب إهتمامنا وجزء لا يتجزأ من أمن واستقرار الشرق الأوسط ، ‏‏وأغتيال رفيق‎ ‎الحريري كانت له تداعياته المستمرة حتى الآن على الساحة اللبنانية ‏وخارجها ، ويظل‎ ‎الحوار بين أبناء لبنان السبيل الوحيد لاحتواء هذه التداعيات ‏والحفاظ على امن‎ ‎لبنان واستقراره ووئام ‏شعبه ، كما يظل الحوار اللبناني الضمانة ‏الأساسية لتفادي‎ ‎الإنزلاق لحقبة في تاريخ لبنان المعاصر ‏نود أن ننساها ، الحوار ‏المطلوب استمراره‎ ‎لابد أن يسعى إلى التهدئة ووقف التراشق الكلامي ‏والإعلامي ‏وتوخي صالح لبنان‎ ‎وأبنائه في حاضرهم ومستقبلهم. السؤال التاسع عشر : أوجد ‏‏الانتخابات التشريعية‎ ‎الفلسطينية واقعاً جديداً في الأراضي المحتلة دخلت بموجبه ‏حركة حماس الحلبة‎ ‎السياسية لأول مرة ، هل ترون ان ذلك جاء نتاجاً للحوار ‏الفلسطيني - الفلسطيني الذي‏‎ ‎رعته وساندته ‏مصر مراراً وتكراراً ؟ الإجابة : لابد من ‏أحترام إرادة الناخب‎ ‎الفلسطيني وما أفرزته إنتخابات شهر ‏يناير الماضي ، كما يتعين ‏إتاحة الوقت أمام‎ ‎حماس لتبلور مواقفها من المباديء التي طرحها أبو ‏مازن في كلمته ‏بالجلسة الافتتاحية‎ ‎للمجلس التشريعي الفلسطيني في تشكيله الجديد، ثم أعادة تأكيدها ‏‏في خطاب التكليف‎ ‎الموجه لحماس لتشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة ‏‎
    هذه المباديء تتصل بمستقبل‎ ‎عملية السلام وبما عبرت عنه اللجنة الرباعية الدولية ‏من متطلبات يتعين ‏على حماس‎ ‎تحديد مواقف واضحة بشأنها ، لا ينبغي أن نستبق ‏مواقف حماس ولا أن نعاقب الشعب‎ ‎الفلسطيني على خياره الديمقراطي بوقف ‏المساعدات الدولية التي تشتد حاجته إليها‎ ‎‏‎
    ‏. قلت ذلك وأكدته في لقاءائي مع العديد من الشخصيات الدولية بالقاهرة وخلال‎ ‎‏جولتي الأوربية ‏الأخيرة في إيطاليا وألمانيا والنمسا والفاتيكان. مصر حريصة على‎ ‎‏إبقاء الباب مفتوحاً أمام جهود ‏السلام ، وتبقي قنوات إتصالها مفتوحة مع السلطة‎ ‎‏الفلسطينية وكافة الفصائل بما في ذلك حماس ، ‏استضفنا مارس العام الماضي ثلاث‎ ‎‏جولات للحوار الفلسطيني / الفلسطيني بعد شهر من أنعقاد قمة ‏شرم الشيخ التي مثلت‎ ‎‏أول لقاء بين أبومازن وشارون ، وإستقبلنا وفداً من قيادات حماس بعد إعلان ‏نتائج‎ ‎‏الإنتخابات الفلسطينية ، ونحن على ثقة في حرص السلطة وحماس وكافة الفصائل ‏على‎ ‎الخلوص لمواقف تستجيب لتطلعات الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة ، وتثبت ‏أن هناك‎ ‎شريكاً ‏فلسطينياً يمكن أن يتحمل مسئوليته في التفاوض من أجل السلام وقيام ‏الدولة‎ ‎الفلسطينية المستقلة. ‏السؤال العشرون : كييف تنظرون للمبادرة العربية ( ‏السعودية‎ ) ‎للسلام مع إسرائيل ؟ الإجابة : ‏المبادرة العربية التي اعتمدتها قمة بيروت ‏العربية‎ ‎تم تاكيدها في القمم العربية اللاحقة، ولا تزال ‏مطروحة كصيغة عملية لإنهاء ‏الصراع‎ ‎العربي الإسرائيلي وتحقيق السلام على كافة مساراته ‏‎
    ‏. المبادرة تطرح علاقات‎ ‎كاملة بين العرب وإسرائيل مقابل سلام كامل يتأسس على ‏الشرعية الدولية ‏وقراراتها‎ ‎والمباديء التي أرساها مؤتمر مدريد للسلام وأهمها مبدأ ‏الأرض مقابل السلام‎ ‎‏‎
    الرباعية الدولية تؤسس تحركها على تنفيذ خارطة الطريق ‏‎
    والمهم هو عدم توقف‎ ‎جهود السلام ، وأستئناف هذه الجهود بعد الانتهاء من تشكيل ‏الحكومة على ‏الجانبين‎ ‎الفلسطيني والإسرائيلي ‏‎
    والأهم هو توفير التهدئة اللازمة من الجانبين على نحو‎ ‎يسمح بإعادة إطلاق عملية ‏السلام ، والمبادرة ‏العربية سوف تكون مطروحة بقوة عندما‎ ‎نصل لمفاوضات ‏الوضع النهائي ‏‎
    ‏(قضايا راهنة) السؤال الحادي والعشرون : كثر‎ ‎الحديث عن مبادرة الإصلاح ‏العربي ، هل هي ‏مبادرة عربية أم استجابة لضغوط خارجية ،‎ ‎وكيف يمكن تحقيق ‏الإصلاح في الوطن العربي ، وما ‏هي مرتكزات الإصلاح ؟ الأجابة‎ : ‎مبادرة ‏الإصلاح في العالم العربي ذات منطلقات عربية خالصة ، ‏وتستجيب للتطلعات‎ ‎‏المشروعة للشعوب العربية ولطموحاتها ، الإصلاح في العالم العربي وخارجه ‏لابد ‏أن‎ ‎ينبع من الداخل لا أن يفرض من الخارج ، كما يتعين أن يأخذ في الاعتبار ‏الخصوصيات‎ ‎والظروف على المستويين الداخلي والإقليمي ، ولا يمكن نقل تجربة ‏الإصلاح من دولة‎ ‎إلى أخرى أو ‏من منطقة إلى أخرى دون إعتبار لهذه ‏الخصوصيات والظروف. لا يمكن للعالم‎ ‎العربي أن ينعزل ‏عن العالم من حوله ، ‏ومبادرة الإصلاح في العالم العربي لخصتها‎ ‎الوثيقة التي تم إعتمادها في قمة ‏تونس ‏العربية ، وتمت متابعتها في قمة الجزائر‎ ‎‏‎
    المضي في الإصلاح السياسي والإقتصادي والإجتماعي هو توجه تشترك فيه الدول‎ ‎‏العربية - كل ‏بحسب ظروفه - وتشارك فيه منظمات المجتمع المدني وجمعياته ‏الأهلية ،‎ ‎على نحو ما حدث في ‏المؤتمرين اللذين استضافتهما مكتبة الإسكندرية هذا ‏العام والعام‎ ‎الماضي ، وعلى نحو ما تم في ‏إجتماعات مماثلة في صنعاء وغيرها ‏على إتساع العام‎ ‎العربي. السؤال الثاني والعشرون : تحاول ‏بعض الدوائر الغربية ‏من فترة لأخرى تحريك‎ ‎بعض الملفات لزعزعة الوضع الداخلي في مصر ، ‏كيف ‏تنظرون لهذه المحاولات ، وما هو‎ ‎تقييمكم لوحدة الصف الداخلي في مصر ، وكيف ‏يمكنكم ‏هزيمة مثل هذه المخططات ؟‎ ‎الأجابة : أمن واستقرار مصر خط احمر لا ‏اسمح بتجاوزه ، والشعب ‏المصري أثبت دائماً‎ ‎حرصاً لا يتزعزع على وحدته ‏الوطنية وتماسك جبهته الداخلية ، أي محاولة ‏للنيل من‎ ‎استقرار مصر إنما تستهدف ‏النيل من استقرار الشرق الأوسط ‏‎
    ‏. نحن وأعون لذلك‎ ‎تماماً ، وشعب مصر يتصدى لمحاولات الوقيعة بين مسلمية ‏وأقباطه كما يتصدى ‏بثقة وحزم‎ ‎لمخاطر التطرف والإرهاب .

    الاجابة :
    ج1- حوار رأي .
    ج2- قضايا السودان الداخلية مثل دارفور والسلام في الجنوب , العلاقات بين البلدين ، القمة العربية و فلسطين والعراق ، الاستقرار في مصر .
    ج3- نعم لانه مع رئيس دولة وتوخيا للدقة .
    ج4- نعم ، لان الوكالة رسمية وتضع الحوار في قالب رسمي يتوافق مع سياستها وتركز على ما يخدم سيساسة الدولة .
    ج5- اركز على القضايا الساخنة وما يجذب اهتمام القراء ويكتب بصورة ليست رسمية واستخدم مهارات الكتابة وحشد عناصر التشويق وامهد للحوار بإعلانات قبل نشره وكتابة خبر رئيسي على الصفحة الاولى قبل وفي نفس يوم نشر نص الحوار وابرز القضايا التالية (حلايب)و( القمة العربية) و(الاستقرار في مصر وزعزعة الوحدة الوطنية) .

    لوكالة انباء :
    الرئيس المصري : حريصون على تعزيز العلاقات الازلية مع السودان
    لصحيفة :
    مبارك : حلايب ليست قضية خلاقية ولن نسمح بتدخل اي اطراف .
    ج6- مقدمة -1

    القاهرة : اكد الرئيس محمد حسنى مبارك رئيس جمهورية ‏مصر‎ ‎العربية أن الروابط ‏الأزلية بين الشعبين في جنوب الوادي وشماله لا يمكن ان ‏تنال‎ ‎منها أي عوارض وقتية ‏وقال الرئيس ‏مبارك في حوار مع وكالة السودان للانباء أن‎ ‎العلاقات بين البلدين ‏تسمو فوق أي اعتبارات طرفية وقال نحن نسعى للتكامل بين ‏مصر والسودان ولوضع اطار شامل ‏للتعاون يتيح‎ ‎الحريات الأربعة لمواطني كلا ‏البلدين في البلد الآخر ‏هذا هو هدفنا ولا ينبغي أن‎ ‎نتوقف ‏طويلاً أمام أية مسائل تحول انظارنا عن السعي ‏لتحقيقه‎.‎

    مقدمة -2
    قال الرئيس مبارك أنه لا‎ ‎ينبغي أن يسمح لاي اطراف داخلية أو خارجية بأن ‏تحول موضوع ‏حلايب لقضية خلافية بين‎ ‎ مصر والسودان ودعا الى تعزيز التضامن العربي ، ‏ودعم أطر العمل‎ ‎العربي ‏المشترك في كافة المجالات وعلى مختلف المستويات ‏‏. وشدد على ضرورة الحل السلمي لقضية دارفور ودعم خيار الوحدة بين الشمال والجنوب . وحول ماتتعرض له مصر من محاولات للفتنة بين المسلمين والاقباط قال الرئيس المصري " نحن وأعون لذلك‎ ‎تماماً ، وشعب مصر يتصدى لمحاولات الوقيعة بين مسلمية ‏وأقباطه كما يتصدى ‏بثقة وحزم‎ ‎لمخاطر التطرف والإرهاب"‎.‎
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-01-2006, 11:32 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحديث الصحفي - تمرين :
    هل يمكن اعتبار ماياتي من اشكال الحوار الصحفي ؟
    - الحوارمن خلال الانترنت.
    -الحوار من خلال الفاكس.
    - الحوار من خلال الفيديو كنفرس .
    ماهو الفرق بين الحوار المباشر - وجها لوجه - واشكال الحوار علاه .
    الحلقة - 5

    التحقــيـــق الصـــحفي

    ‏1- ماهية التحقيق الصحفي:‏
    التحقيق الصحفي فن يقوم علي خبر أو فكرة أو مشكلة أو قضية يلتقطها ‏الصحفي في المجتمع الذي يعيش فيه ويقوم بتجميع مادة الموضوع والبيانات ‏والمعلومات والآراء التي تتعلق بها ويزاوج بينها للوصول إلى الحل الذي يراه ‏صالحا لعلاج المشكلة أو القضية أو الفكرة التي يطرحها التحقيق الصحفي. ‏والتحقيق الصحفي يشرح ويفسر ويبحث فـي الأسباب والعوامل الاجتماعية أو ‏الاقتصادية أو السياسية أو الفكرية التي تكمن وراء الخبر أو القضية أو المشكلة ‏أو الفكرة أو الظاهرة التي يدور حولـها التحقيق.‏
    فهو فن يقوم على التفسير الاجتماعي للأحداث ويشمل الفنون الصحفية الأخرى ‏إلى (الخبر، الحديث، الرأي، الاستطلاع أو البحث).‏
    ويختلف عن الخبر الصحفي الذي يجيب على أكبر عدد من الأسئلة من (ماذا، ‏لماذا، أين، متى)، بينما يجيب التحقيق على سؤال واحد لماذا؟ وفـي الخبر لا ‏تظهر شخصية الصحفي والعكس صحيح فـي التحقيق الصحفي.‏
    ويختلف التحقيق الصحفي عن القصة الأدبية التي تبنى على الخيال أو تلتقط ‏جزءا من الواقع ثم تكسوه بالخيال.‏
    ويختلف عن المقال الافتتاحي الذي يعبر عن سياسة الصحيفة بينما التحقيق ‏الصحفي ليس مطلوبا منه التعبير عن هذه السياسة وإن كان مطالبا بألا يتناقض ‏معها.‏
    يلبي التحقيق وظائف الصحافة فـي الإعلام لنشر الحقائق والمعلومات الجديدة ‏ويفسر الأخبار والأحـداث ويشرحها بالكشف عن أبعادها الاقتصادية ‏والاجتماعية دلالاتها السياسية ويقـوم بالتوجيـه والإرشاد بتصـديه لقضـايا ‏الجمـع وطـرح حلول لـها إضـافة للتسـليـة والإمتــاع والإعـلان.‏

    ‏2.‏ أنواع التحقيق الصحفي:‏
    أ/ تحقيق الخلفية ‏
    يستهدف شرح وتحليل الأحداث والكشف عن أبعادها ودلالاتها ويبحث بالدرجة ‏الأولى عما وراء الخبر.‏
    ب/ تحقيق الاستعلام أو التحري
    يتناول مسألة تهم الرأي العام وجمع كل التفاصيل المتعلقة بها وتعرض على ‏القراء ويعتبر أداة من أدوات تشكيل الرأي العام.‏
    تحقيق البحث أو التحقق
    يشبه تحقيقات الشرطة في كشف الجرائم الغامضة ويستهدف الكشف عما لا ‏يعرفه أحد مثل الكشف عن تلاعب في توزيع مواد تموينية أو سوء استغلال ‏لوظيفته.‏
    ويعرف بتحقيق تنظيف المجتمع من الفساد.‏
    واشنطن بوست 1972م اكتشفت تجسس ريتشارد نيكسون على المقر الانتخابي ‏للحزب الديمقراطي (فضيحة ووتر غيت) انتهت باستقالة الرئيس الأمريكي.‏
    د/ تحقيق التوقع ()‏
    يستهدف مساعدة القارئ ليس في معرفة كيف وقع الحدث أو ما جرى في ‏القضية وإنما مساعدته في معرفة كيف سيتطور الحديث إلى أين تنتهي الأمور ‏في هذه القضية ماذا سيحدث بعد ارتفاع الأسعار.‏
    تحقيق الهروب ()‏
    يلبي حاجة القارئ في التسلية والإمتاع ويأخذ صفة الهروبية ويقدم جوانب ‏طريفة ومسلية وممتعة في الحياة، (رفضت دفع مبلغ 125 جنيها.. وماتت وفي ‏حجرتها كنز من التسول)، وهذا تحقيق مثير وطريف.‏

    إعداد التحقيق الصحفي
    ‏1.‏ اختيار فكرة التحقيق، وأن تكون مستوحاة من الأحداث الجارية ومرتبطة ‏بقضية تشغل المجتمع وأن تكون جديدة، مبتكرة وجاذبة للقارئ وتطرح ‏الجديد وهناك صحف تكلف خبراء واختصاصيين في مجالات أنشطة ‏الصحيفة لتقديم أفكار للتحقيقات.‏
    ‏2.‏ جمع المادة الأولية، ويمكن الحصول عليها من أرشيف المعلومات ‏بالصحيفة أو المكتبة.‏
    ‏3.‏ تنفيذ التحقيق، يبدأ جمع بعد المعلومات في الحصول على المعلومات ‏الحية وتوجد لدى الذين يدور حولهم موضوع التحقيق.‏
    ‏4.‏ كتابة التحقيق، يكتب بمقدمة وجسم وخاتمة.‏

    (عدل بواسطة Faisal Al Zubeir on 04-01-2006, 11:34 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-03-2006, 11:42 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة - 6
    المقــــال الصحفي
    هو الأداة الصحفية التي تعبر بشكل مباشر عن سياسة الصحيفة وعن آراء بعض كتابها ‏في الأحداث اليومية الجارية وفي القضايا التي تشغل بال الرأي العام المحلي أو الدولي ‏ويقوم المقال الصحفي بهذه الوظيفة من خلال شرح وتفسير الأحداث الجارية والتعليق ‏عليها بما يكشف عن أبعادها ودلالاتها المختلفة.‏
    وظائف المقال الصحفي:‏
    ‏1.‏ الإعلام بتقديم المعلومات والأفكار الجديدة.‏
    ‏2.‏ شرح وتفسير الأخبار اليومية والتعليق عليها.‏
    ‏3.‏ التثقيف عن طريق نشر المعارف الإنسانية.‏
    ‏4.‏ الدعاية السياسية بنشر سياسة الحكومات والأحزاب.‏
    ‏5.‏ الدعاية الأيديولوجية عن طريق نشر الأفكار والفلسفات والدفاع عنها.‏
    ‏6.‏ تعبئة الجماهير لخدمة نظام سياسي أو اجتماعي معين أو للتنمية الوطنية.‏
    ‏7.‏ تكوين الرأي العـام في المجتمع والتأثير على اتجاهاته.‏
    ‏8.‏ التسلية والإمتاع في المقالات الساخرة والظريفة‏

    لغة المقال
    يختلف عن المقال الأدبي والمقال العلمي، فالأول يعبر عن عواطف كاتبه وتجربته ‏الذاتية ومشاعره الوجدانية تجاه موقف خاص أو عام والمقال العلمي أداة لوصف ‏الحقائق العلمية من خلال منهج يقوم على الموضوعية المطلقة.‏
    أما المقال الصحفي فهو وسط بين الاثنين ففيه شيء من ذاتية الكاتب الأدبي وفيه شيء ‏من موضوعية العالم. ولغته هي لغة الحياة العامة لغة المواطن العادي يفهمها جميع ‏القراء مهما اختلفت مستوياتهم التعليمية والثقافية والاجتماعية وتقوم لغته على البساطة ‏والسهولة والوضوح وقد تستفيد بشيء من جمال الأسلوب الأدبي وقد تستفيد بكثير من ‏دقة الأسلوب العلمي ولكن يبقى ما يميز المقال الصحفي وهو أسلوبه البسيط الواضح ‏السهل.‏
    أنواع المقال الصحفي
    ‏1. المقال الافتتاحي ‏ ‏2. العمود الصحفي
    ‏3. المقال النقــدي المقال التحليلي

    المقال الافتتاحي
    المقال الافتتاحي ‏Leading Article‏ أو ‏Editorial Article‏ يقوم على شرح وتفسير الأخبار ‏والأحداث اليومية والتعليق عليها بما يكشف عن سياسة الصحيفة تجاه الأحداث و ‏القضايا الجارية في المجتمع ويربط القراء بالصحيفة وبالأحداث الجارية ومن ناحية ‏ثانيه ويخلق مشاركة وجوانبه بين الصحيفة والقراء ويدخلهم إلي المشاركة في مواجهة ‏القضايا والمشاكل التي تهم المجتمع.‏
    خصائصه:‏
    ‏1-التعبير عن سياسة الصحيفة سواء كانت مستقلة أو ناطقة باسم حزب أو اتجاه سياسي ‏أو اجتماعي أو فكرى. ‏
    ‏2-متابعة الأحداث اليومية سواء التي تقع في النطاق المحلى أو تلك التي تقع على ‏الناطق ‏
    ‏ الدولي.‏
    ‏3-الاهتمام بالقضايا التي تهم الرأي العام وتشغل القراء.‏
    ‏4-ضرورة أبراز الخلفية التاريخية للأحداث والقضايا التي يتناولها المقال الافتتاحي ‏
    ‏ بالشرح والتحليل.‏
    ‏5-استخدام لغة سهلة وبسيطة وأسلوب واضح ومحدد.‏
    ‏6-القدرة على أقناع القارئ بالقضية أو رأي الصحيفة وتختلف وظيفة المقال من نظام ‏سياسي لأخر وطبيعة المجتمع الذي تصدر فيه الصحيفة ففي المجتمعات الليبرالية يعبر ‏عن مالك الصحيفة وفي المجتمعات الشمولية يعبر عن سياسة الدولة أو الحزب الحاكم ‏فيها ويلعب المقال دور الداعية للنظام السياسي والاجتماعي القاتم والايدولوجية.‏
    الفلسفة التي يدير بها النظام.‏

    ‏■‏ يكتبه رئيس التحرير أو كبار الكتاب بالصحيفة.‏
    ‏■‏ لا يحمل توقيع كاتبه لأنه يمثل رأى الصحيفة.‏
    ‏■‏ يوضع في صفحات الرأي بعد أن كان في الصفحات الأولي ومساحة لأتزيد عن ‏عمود أو نصف عمود.‏
    ‏■‏ موضوعاته شاملة.‏
    ‏■‏ يقوم على معادلة الربط بين سياسية الصحيفة من ناحية وطبيعة النظام السياسي ‏والاجتماعي من ناحية ثانية مع مرعاه نوع القراء من جهة ثالثه.‏
    ‏■‏ وافتتاحيات صحف مثل التايمز اللندنية أو النيويورك تايمز الأمريكية والواشطن ‏بوست واللوموند واللوفيجارو والفرنسيين يقبل عليها القراء لأنهم يعرفون مدي ‏تأثيرها على الحكومات والرأي العام. ‏
    كتابة المقال الافتتاحي
    ‏1-مقدمة المقال
    ‏­‏ تحتوي مدخل يثير الانتباه إلي أهمية الخبر أو القضية أو المشكلة أو الفكرة التي ‏تدور حولـها المقال وتضم النقاط التالية:‏
    ‏­‏ عرض فكرة مثيرة لاهتمام القراء.‏
    ‏­‏ طرح قضية هامه تمس مصالح القراء.‏
    ‏­‏ أبراز خبر هام يشغل الرأي العام.‏
    ‏­‏ وصف مشكله خطيرة صارت حديث الناس.‏
    ووظيفة المقدمة هي:‏
    ‏1-تهيئة ذهن القارئ لموضوع المقال‏
    ‏2-أعادة تذكير بالخبر أو بالحادثة أو القضية‏
    ‏3-جذب انتباه القارئ ودفعة إلي قراءة المقال عن طريق الطرح الجيد أو الشيق ‏للموضوع 2/جسم المقال
    يحتوى على لب الموضوع والمادة الجوهرية للمقال ويحتوى على النقاط التالية.‏
    ‏1-البيانات والمعلومات والحقائق عن الموضوع.‏
    ‏2- الأدلة والحجج والأسانيد التي توجد وجهة نظر الكاتب ‏
    ‏3-الخلفية التاريخية للموضوع.‏
    ‏4- أبعاد الموضوع ودلالاته.‏

    ووظيفة المقال الافتتاحي هي:‏
    ‏1.‏ تقديم البيانات الكافية لإشباع رغبات الأفراد.‏
    ‏2.‏ تقديم الحجج المنطقية التي تدعم وجهة نظر الصحيفة في الموضوع‏
    ‏3.‏ خاتمة المقال الافتتاحي.‏
    هي أهم أجزاء المقال وعليها يتوقف مدى اقتناع القارئ أو عدم اقتناعه بسياسة ‏الصحيفة وغالبا ما تضم القائمة النقاط التالية:‏
    ‏1.‏ خلاصة الآراء والأفكار التي تصل إليها الصحيفة في موضوع المقال
    ‏2.‏ دعوة القارئ للمشاركة في إيجاد الحلول للقضية أو المشكلة المطروحة إن كان ‏الأمر يفترض مشاركة القارئ أو تعبئته لتحقيق هدف أو لتنفيذ خطة معينة
    ‏3.‏ دفع القارئ إلى اتخاذ موقف معين تجاه موضوع معين.‏
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 00:05 AM

محمد الأمين موسى
<aمحمد الأمين موسى
تاريخ التسجيل: 10-30-2005
مجموع المشاركات: 3160

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    Quote: والصحافة والاعلام والاتصال مترادفات ويطلق عليها Media . والصحافة الورقية هي الاصل لكل وسائل الاعلام ، ويقصد بها أي ورقة تشتمل على اخبار او تقارير عن أي حوادث او تعليقات وتطبع بغرض التداول وتنشر دوريا وبصفة منتطمة او غير منتظمة


    أخي الفاضل فيصل أشكرك على هذه المبادرة الطيبة التي ستسهم - بإذن الله - في تطوير مهارات العديد من زوار هذا البوست وعلى رأسهم أعضاء المنبر الذين يمارسون عملا صحفيا بكتابتهم في هذا المنبر سواء أدركوا أو لم يدركوا هذه الحقيقة.
    استميحك عذرا في التعليق على بعض المفاهيم والمعلومات التي أوردتها في بداية البوست. اعتقد أن الصحافة والإعلام والاتصال ليس مترادفات ولكنها مصطلحات ترتبية: فالصحافة جءا من الإعلام لأن الإعلام يشمل كل وسائل الاتصال الجماهيري مثل السينما والكتاب والملصقات والبروشورات وغيرها؛ والإعلام جزء من الاتصال لأن هذا الأخير يشمل الاتصال الذاتي (أي تواصل الفرد مع ذاته) والاتصال البينشخصي (بين شخصين سواء كان مباشرا أو عبر وسيلة مثل الهاتف أو الدردشة) والاتصال الجماهيري (وهو الإعلام) ويشمل الاتصال اللفظي (اللغة المنطوقة والمكتوبة) والاتصال غير اللفظي (لغة الجسد وترتيب البيئة والمظهر ومفهوم الزمن...).
    كما أن الصحافة ليست الأصل لكل وسائل الإعلام، فقد سبقها الكتاب سواء قبل ظهور مطبعة جوتنبرج أو بعدها..
    ولك ودي وتقديري.. وأتمنى أن تواصل هذا الجهد المقدر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 01:21 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: محمد الأمين موسى)

    الزميل - محمد - تحياتي - وشكرا على الملاحظة - نامل ان تكمل المشوار تحديدا عن المفاهيم - الاتصال - الاعلام - الصحافة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-27-2006, 01:12 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة -7
    العمود الصحفي :

    فـــن العمـــود الصحفي
    العمود الصحفي هو مساحة محدودة من الصحيفة لا تزيد عن نهر أو عمود تضعه ‏الصحيفة تحت تصرف احد كبار الكتاب بها يعبر من خلاله عما يراه في أراء أو أفكار ‏أو خواطر أو انطباعات فيما يراه من قضايا وموضوعات و مشاكل بالأسلوب إلي ‏يرتضيه ويحتل مكانا ثابتاً لا يتغير من صفحات الصحيفة وينشر تحت عنوان ثابت ‏ويظهر في موعد ثابت قد يكون يومياً أو كل أسبوع وليس من الضروري أن يلتزم ‏الكاتب بسياسة الصحيفة وان كان من المتعارف عليه وإلا يكون متعارضاً معها.‏
    وموضوعاته لاحدود لـها أو قيود فيتناول كل الموضوعات.‏

    الفرق بين العمود والمقال الافتتاحي ‏
    كاتب العمود ليس ملزماً بالتعبير الحر عن سياسة الصحيفة بين كاتب المقال الافتتاحي ‏ملزم بذلك.‏
    العمود يوقع باسم كاتبة في حين إن لايحمل المقال الافتتاحي توقيعاً ويتفقان في النواحي ‏التالية.‏
    ‏1/ المكان الثابت في الصحيفة‏
    ‏2/ العنوان الثابت ‏
    ‏3/ النشر بانتظام
    خصائص العمود الصحفي
    ‏1-الجمع بين بساطة اللغة الصحفية وسهولتها ووضوحها وجمال اللغة الأدبية.‏
    ‏2-يعبر عن القدرة الذاتية للكاتب.‏
    ‏3- يقوم علي أساس وجود علاقة حميمة بين الكاتب والقراء.‏
    ‏4- يطبق القاعدة الذهبية اكبر كمية من المعاني والمعلومات فـي اقل قدرة ممكن من ‏الألفاظ (خير الكلام ما قل ودل).‏
    وتتميز لغة بجمال الأسلوب ويختار الألفاظ التي لـها وقعها على القلب والعين واستخدام ‏الصور البيانية والموسيقى اللفظية والأدبية وقد يتخطى لغة ألصحافه إلى لغة الأدب.‏
    كتابة العمود الصحفي
    ‏1.‏ مقدمة تمثل مدخلا أو زاوية و تشمل خبراً أو فكره أو خاطرة أو فضبة أو حدث ‏رأى الكاتب أن يمشي مصالح القراء أو حكمة مأثورة أو مثل شفهي أو قول ‏معروف لمفكر.‏
    ‏2.‏ حسم العمود الصحفي
    يضم جوهر المادة التي يحتويها العمود الصحفي وقد تشمل الادله والشواهد أو ‏الحجج التي يؤكد الكاتب بها راية أو تفاصيل الحدث أو الصورة الحية أو القضية ‏أو المشكلة وقد يكون رداً على سؤال من قارئ.‏





    الخاتمــة
    تتضمن رأي الكاتب وخلاصة مايريد قوله وهى أهم جزء وقد تشمل:‏
    ‏1.‏ خلاصة رأي الكاتب.‏
    ‏2.‏ العبرة أو الموعظة أو الحكمة التي يخرج بها الكاتب.‏
    ‏3.‏ النصيحة التي يقدمها للقراء بعد إن يجيب عن سؤال يقدم ل من قارئ في ‏الأعمدة التي يكون موضوعاتها الإجابة على بعض أسئلة القراء.‏

    نموذج : عمود سينارية للصحفي الكبير حسن ساتي وتنشره الرأي العام:



    Quote: سيناريو
    حسن ساتي

    [email protected]

    من عاكف الى مشعل وريغان: بالذمة دا كلام ؟


    لا أدري إن كانت الساحة الإعلامية عندنا في السودان قد احتفت، أو قل استوقفتها، المعركة الإعلامية الساخنة التي تفجرت منذ الأسبوع الثاني من أبريل الجاري، والى هذه اللحظة، بسبب حديث مرشد الإخوان المسلمين المصريين محمد مهدي عاكف، والذي أفرز معركة عنيفة بينه وبين صحيفة ''روز اليوسف'' اليومية، بعد ان نشرت حوارا معه وردت فيه عبارات قال فيها: ''#### في مصر.. وأبو مصر.. واللي في مصر''، لتتهم بعدها جماعة الإخوان الصحيفة بأن ''كلامها مفبرك'' فردت بقيام رئيس تحرير روزا، بإذاعة مقاطع من الحوار بصوت عاكف في برنامج ''البيت بيتك'' الذي يبثه التلفزيون المصري.

    وعلى الضفة الأخرى، من أداء الإسلام السياسي، لست موقنا من نفس الشيء، أقصد توقف أجهزة إعلامنا، تجاه قول خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة ''حماس''، ومن دمشق، أن في الأراضي الفلسطينية تقوم الآن حكومتان، إحداها منتخَبة، وهي حكومة ''حماس''، والأخرى ''موازية''، تسعى في سلب صلاحيات وسلطات ''الحكومة المنتخَبة''، وفي الإعداد، بالتعاون مع إسرائيل وأميركا، لانقلاب عسكري أمني، وهو الحديث الذي تداعى لصدام فلسطيني فلسطيني بالأيدي والرصاص شهدته ساحات الجامعات بين الفتحاويين والحماسيين في سابقة خطرة.

    زلة مرشد الإخوان المسلمين بالطبع أكبر من أن يحتويها اعتذار، خاصة بعد عملية التعري الواضحة في المواقف تجاه صدقية ما قيل من عدمها، فمن بعد النكران المبين بأن الحديث قد قيل قبل تسعة أشهر، ولكأن الزمن يمكن أن يلغي بريق الإساءة حين تكون بمثل تلك المفردات الوقحة في شأن وطن، جاءت الانحناءة الأخرى بأن الحديث قد قيل لصحيفة اسمها '' الكرامة ''، ولكأن منبر الحديث أو اسمه يمكن أن يغير من بشاعة العبارة، التي تكتسب لونا خاصا وطعما ورائحة خاصتين أيضا، وفي الاتجاه السلبي للألوان والطعوم والروائح، حين تخرج من بين لحية وشارب كثير الوعظ لما يجب أن يكون عليه المسلم.

    أما زلة مشعل فأبشع ما فيها بدءا هو أنه قال بها من دمشق، وكأنه يريد أن يطرب مضيفه أيضا على حساب حقيقة فلسطينية تاريخية، وهي أن القول بالعمق العربي والإسلامي لا يعني تحويل القضية إلى ''ورقة''، أو تسويق استقلال القرار الفلسطيني، لأي جهة كانت.

    زلة لسان مشعل امتصها مسئولو حماس بالداخل، بأعلان نأي الحكومة بنفسها عما تضمنه خطاب مشعل...الخ، ولكن مزايدة مشعل لحد تخوين '' إخوة أو رفاق..أيهما'' قدموا في هذه القضية الكثير على هذا النحو تبدو وكأنها '' #### '' أخرى، فمن أين أتى هؤلاء القوم ؟.

    الواقعتان أعادتاني الى مطلع الثمانينات، مع أيام الغزو الإسرائيلي لبيروت، ويومها كان '' جنرالا '' هو الكسندر هيغ وزيرا لخارجية أميركا، فسئل وهو على الهواء مباشرة، عن الخسائر في جانبي المعارك هناك، فأحصى الخسائر على الجبهة اللبنانية، ولا غضاضة في ذلك، ولكنه، وبزلة لسان، وحين جاء للجانب الإسرائيلي، استخدم كلمة '' نحن OUR ز في مكان كلمة '' هم أو خسائرهم THEIR ز، فأوحت العبارة بالطبع أن غزو اسرائيل للبنان هو غزو أميركي أو أنه مدبر من الجانبين، فكانت النتيجة أن أعفاه الرئيس ريغان من منصبه.

    رسالة السيناريو واضحة: وحدة القياس في السياسة مع الكلمة أو غيرها ولا تكون بالكيلو وإنما ببيض النمل ما أمكن على رأي لينين. ولكنا ماذا يمكن أن نقول عن سياسيي الشرق، هؤلاء الذين يتجاوزون وحدة القياس، ويذهبون الى ما هو أثقل من الكيلو، وفوق ذلك يطففون في الكيل، وفوق ذلك أنه لا أحد من أجهزتهم يمكن أن يحاسبهم. وعفوا، فمن يحاسب من إذا كان من سيحاسب أكثر تطفيفا، وأكثر شتما لغير المطففين كانوا ريجان وملته أو من بني جلدتهم؟. ولكن سؤالي أيضا: الا تستحق هذه الظواهر حضورا من نوع ما في إعلامنا السوداني في عصر العولمة ؟.

    وألا .. وألا ...الخ




    تمرين :
    1- ماهو عنوان العمود؟
    ج- سيناريو
    2- ماهو عنوان الموضوع ؟
    ج-من عاكف الى مشعل وريغان: بالذمة دا كلام ؟
    3- من هو كاتب العمود؟
    ج- حسن ساتي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 01:30 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21100

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الأخ الأستاذ فيصل الزبير

    تحية المودة والاحترام والتقدير..

    وأنا أول المستفيدين من هذا البوست.. ومنكم نتعلم نحن الذين ليست لنا دراسة في مجال الصحافة..

    شكرا على هذه المبادرة..

    وأقترح أن يتم وضع هذا البوست في واجهة المنبر..

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 02:13 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Yasir Elsharif)

    الزميل - ياسر : تحياتي :
    الكتابة موهبة واراك تمتلكها وتتبدى في بوستاتك .
    واشكرك على التشجيع واقتراحك مرفوع للزميل بكري .
    واضيف :
    سلسلة تعلم بدون معلم ستستمر وابشرك بمايلي :
    - تعلم العلاقات العامة بدون معلم .
    - تعلم البروتوكول والاتكيت بدون معلم .
    سبق ان قمت بتدريس المواضيع اعلاه بمركز دار الشرق للتدريب الاعلامي في الدوحة .
    والباب مفتوح للاعضاء للاضافة لهذه السلسلة وننتظر ان يسهم الجميع كل في تخصصه .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 02:33 AM

عبدالرحمن الحلاوي
<aعبدالرحمن الحلاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2005
مجموع المشاركات: 5667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    Quote: قررنا إطالة الإقامة هنا وفي انتظار المزيد
    ، لست صحفياً محترفاً .كل ما ذكر أعلاه سرد لأبجديات العمل الصحفي .
    ولكن كلمنا عن اخلاقيات المهنة وما ينبغي أن يكون عليه الصحفي .
    فلو خرج عليك صحفي ليطعن في شخص ما بعد فوات الأوان ، وكان هذا الصحفي مواكباً لكل تطورات الامور وليس بغائب عن موقع الحدث فبم يصنف في فقه الصحافة ..

    لطيفة :
    شكراً على هذا البوست التعليمي ويمثل إضافة جادة لهذا المنبر الذي يفتقر جدية الأطروحات .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2006, 02:51 AM

Sobajo
<aSobajo
تاريخ التسجيل: 05-29-2003
مجموع المشاركات: 1978

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)



    الاخ فيصل ...

    قاعدين و متابعين ...

    لكن في جريدة سودانية اجتماعية رياضية يومية ...
    محتاجة لي كتير من النصائح الهنا عشان ترقى لمستوى انها تكون جريدة
    اخير من اسلوب المشاطات الذي تتبعه ...
    الوالد رحمة الله عليه أطلق عليها اسم .. مسيلمة الكذاب ...

    ارجو ان يمر محررو هذه الجريدة على هذا البوست ....

    و دمت اخونا فيصل و معاك ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-27-2006, 01:48 AM

عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
<aعبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
تاريخ التسجيل: 08-11-2005
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Sobajo)

    الزميل الاستاذ / فيصل الزبير

    أقترح عليكم منح شهادات حضور لمن يطيل الاقامة في ردهات هذا البوست باعتباره متتلمذاً على يد حضرتكم ،، فالشرق بكم تسمو وبعمالقتها السودانيين شيخنا يحيي العوض واستاذنا عثمان عبدالمجيد والدكتور عبدالرحيم نورالدين ودينمونا في الشرق الدكتور عبدالمطلب صديق ،، لكم التحية وأنتم تبدعون في بلاط صاحبة الجلالة فنحن الداخلون لها من النوافذ نتطلع إليكم وأنتم تشرعون أبوابها عبر الفضاءات الانترنتية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2006, 11:33 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة)

    الزميل : ابوشيبة : لك التحية والتقدير فانت من العارفين في هذه المهنة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-29-2006, 11:44 PM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الحلقة -8
    الصحافة الالكترونية .. المعايير والضوابط

    الصحافة الإلكترونية.. المعايير والضوابط* ‏
    ربما نكون بالكاد قد نجحنا في تخطي مرحلة القناعة بضرورة التعاطي مع شبكة ‏الإنترنت، وربما نكون قد بدأنا خطوات في اتجاه التنفيذ والعمل، إلا أن خطواتنا في عالمنا ‏العربي ما زالت وئيدة، وما زلنا نعاني من غلبة الهواية على الاحتراف، أو نعاني -بالأحرى- ‏من عدم الاكتراث بالتخصص اللازم والواجب لنجاح أي عمل في عالم اليوم.‏
    أدرك تماما أن هناك عقبات كبيرة ومعوقات كثيرة تتراكم أمام أهل المهنة والاحتراف، ‏ربما يكون أبسطها قلة -وربما ندرة- الفرص المتاحة لظهور مشروعات جديدة تسعى إلى ‏الاحتراف، وتهتم بالتجويد، وتدرك خطورة الهواية على مجمل العمل.‏
    ورغم هذه المعوقات وتلك المشكلات فإن السير ناحية الاحتراف لا بديل عنه، حتى إن ‏الصحف الإلكترونية التي بدأت بصورة عشوائية لن تجد سوى طريق ذي اتجاه واحد، عليها أن ‏تسلكه، وإلا فالبديل هو الغياب والتواري عن عالم لا يقبل سوى الاحتراف.‏
    لذا فقد جاءت هذه الورقة محاولة لوضع النقاط على الحروف لتحديد المساحات الفاصلة ‏التي تقع بين مواقع الهواة ومواقع المحترفين، وبين المواقع ذات الصلة بمهنة الصحافة وتلك ‏التي لا تلتقي معها بأي صورة.‏
    وهو ما يدفعنا في البداية لإلقاء نظرة سريعة على واقع مواقع الإنترنت وتصنيفاتها ‏ونطاقات عملها.‏
    أنواع المواقع
    ويحدد هذا التقسيم أنواع المواقع على شبكة الإنترنت من زاوية المحتوى والمضمون الذي ‏يتم بثه عليها، ومن ذلك:‏
    ‏1- مواقع تجارية: ‏
    وتتميز هذه المواقع بالتالي:‏
    ‏- دعم المنتج الذي تصنعه أو تبيعه الشركة التي ترعى الموقع.‏
    ‏- الإعلان عن المنتج الذي تقوم الشركة أو المؤسسة بإنتاجه.‏
    ‏- المساعدة على بيع المنتج الذي تقوم الشركة صاحبة الموقع بإنتاجه من خلال ‏عمليات التسويق الشبكي.‏
    ‏- لا تحتوي هذه المواقع على مواد صحفية سواء إخبارية أو معلوماتية، ولا تستخدم ‏غالبا قوالب إعلامية أو صحفية، وتقتصر في الغالب على التعريف بالشركة أو المؤسسة ‏والتعريف بالسلع والخدمات التي تقدمها، وربما تقوم بعرض منتجات لشركات أخرى، وعمل ‏إعلانات تجارية لسلع وخدمات غالبا ما تدخل في مجال تخصص الشركة التجاري.‏
    ‏- لا تعتمد هذه المواقع على هياكل إدارية كبيرة وغالبا ما يتم متابعتها من خلال ‏شركات متخصصة تقوم بتحديث بيانات الشركة أو إضافة الإعلانات المطلوبة، وربما يتم ‏تدريب بعض الموظفين في الشركة أو المؤسسة للقيام بمهمة التحديث.‏
    ‏- لا تعتمد هذه المواقع على خبرات إعلامية أو صحفية متخصصة وربما يلجأ ‏بعضها إلى خبراء في مجال الإعلان والدعاية، خاصة في المواقع المملوكة لكبرى الشركات ‏التجارية.‏
    ‏2- مواقع تفاعلية: ‏
    وتركز هذه المواقع على عملية التفاعل مع الزوار من خلال:‏
    ‏- المنتديات وساحات الحوار المكتوبة.‏
    ‏- غرف الدردشة.‏
    ‏- الحوارات الصوتية التفاعلية.‏
    ‏- المجموعات البريدية.‏
    ولا تعتمد مثل هذه المواقع على هياكل إدارية كبيرة، وتقتصر في الغالب على عملية ‏المتابعة والمراقبة من خلال مشرفي المجموعات البريدية أو مشرفي ساحات الحوار، ولا ‏تشترط هذه المواقع كفاءة أو خبرة فنية إعلامية أو صحفية للمشاركين فيها أو المشرفين عليها، ‏ولكنها تحتاج إلى توافر مهارات النقاش والتفاعل الشخصي مع الزوار لدى مشرفي الموقع.‏
    ‏3- مواقع تعريفية: ‏
    وتقوم هذه المواقع بالتعريف بأنشطة وفعاليات المؤسسات التي أسستها وهي غالبا ما تكون ‏مؤسسات غير ربحية، مثل المؤسسات الخيرية والعلمية والفكرية والثقافية.‏
    وغالبا ما تكتفي مثل هذه المواقع بنشر الفعاليات الخاصة بالمؤسسة دون الاهتمام ‏بالتغطيات الصحفية والإعلامية أو حتى الاستعانة بمتخصصين لتغطية أنشطتها وفعالياتها، وقد ‏تقدم بعضا من الخدمات المعرفية أو المعلوماتية للمهتمين إلا أنها تتسم في الغالب بتباعد مدة ‏التحديث للموقع.‏
    ‏4- مواقع إعلامية تكميلية: ‏
    وتتكامل هذه المواقع مع مؤسسات إعلامية سواء أكانت صحفية أو إذاعية أو فضائية، مثل ‏مواقع الصحف الورقية وموقع قناة الجزيرة وموقع الـ"بي بي سي" أو "سي إن إن"، وتتسم هذه ‏المواقع بعدد من المواصفات:‏
    ‏- الترويج للمؤسسة الإعلامية التي تتكامل معها وتدعم دورها الإعلامي سواء أكان دورا ‏إذاعيا أو فضائيا أو صحفيا.‏
    ‏- إعادة إنتاج المحتوى الذي تقدمه في المؤسسات الأساسية التي تقوم بدعمها والتكامل ‏معها.‏
    ‏- لا تنتج مادة إعلامية أو صحفية غير منتجة في مؤسساتها الأصلية إلا في نطاق ضيق، ‏وربما يتم إعادة إنتاج المواد المتوفرة في المؤسسة بما يتلاءم مع طبيعة الإنترنت.‏
    ‏5- مواقع صحفية:‏
    وتعد هذه المواقع صحفية بحتة فهي لم تنشأ من خلال مؤسسة تجارية، ولم تنشأ مكملة ‏لمؤسسة إعلامية، ولكنها تأسست لتقوم بدور صحفي منذ البداية، وتتميز هذه المواقع بـأنها:‏
    ‏- تعتمد على هياكل إدارية منتظمة.‏
    ‏- تعتمد على محترفين في المجال الصحفي.‏
    ‏- تركز على تقديم مواد صحفية في قوالب صحفية.‏
    الضوابط والمعايير
    هل نحن بحاجة إلى ضوابط ومعايير للصحافة الإلكترونية؟.‏
    هذا هو السؤال الذي يحتاج إلى إجابة واضحة وسط هذا الكم المتراكم من مواقع الإنترنت ‏التي تعمل في كافة المجالات وفي جميع التخصصات، وإلا فإن البديل أن نعتبر كل موقع على ‏الإنترنت موقعا صحفيا، وأعتقد أنه باستقراء واقع الإنترنت -تصنيفا وتنوعا- فلا نملك سوى ‏أن نسلم بهذه الحقيقة التي لا مجال للتخلي عنها وهي أن وضع الضوابط والمعايير المحددة ‏للصحافة الإلكترونية والتي ترسم حدودها ومجالات عملها ضرورة حتمية إذا أرادت الصحافة ‏الإلكترونية أن تحتفظ لنفسها بمستقبل يذكر وسط خضم مائج ومتزايد من مواقع الإنترنت. ‏
    محاذير من وضع ضوابط ومعايير للصحافة الإلكترونية:‏
    وإذا كان الواقع يدفعنا إلى التسليم بضرورة الاجتهاد في وضع ضوابط وعلامات فارقة ‏للصحافة الإلكترونية نستطيع من خلالها التمييز بين الموقع الصحفي وغيره، فهل هناك محاذير ‏يمكن أن تعترضنا خلال وضع هذه الضوابط والمعايير؟.‏
    الواقع أن هناك عددا من المحاذير التي ترتسم أمامنا ونحن نفكر في وضع معايير ‏للصحافة الالكترونية ومن هذه المحاذير:‏
    ‏- محاذير تعريفية:‏
    حيث تظهر مشكلة كبيرة تعد من أبرز ما يواجه العاملين في مواقع الإنترنت وهي: هل ‏نطلق لفظ صحفي على كل من يعمل بموقع على الإنترنت أيا كان هذا الموقع وأيا كانت طبيعة ‏المحتوى أو الخدمة التي يقدمها؟ وما هي حدود المجالات التي يمكن أن يقتصر عليها العمل ‏الصحفي على الإنترنت؟.. هل هي المجالات المتعلقة بالكتابة أم يدخل في إطارها العمل في ‏مجال الوسائط المتعددة والذي يتماثل في كثير من الأحيان مع الإخراج الصحفي في عالم ‏الصحافة الورقية؟.‏
    ‏- محاذير مهنية:‏
    وإذا كانت هناك مشكلة تتعلق بالتعريف فإنها سرعان ما تكون نواة لمحاذير مهنية تتعلق ‏في المقام الأول بمهنة الصحافة التي ستعاني في ظل اختلاط الأوراق مزيدا من الغموض ‏ومزيدا من الانسيابية في تحديد مفهوم الصحافة والصحيفة والصحفي، وهي محاذير من شأنها ‏أن تولد جدلا حول: من له حق الانتماء إلى نقابة الصحفيين؟ ومن له حق الانتماء إلى المهنة؟.‏
    ‏- محاذير سياسية:‏
    وهي محاذير لا مجال لتلافيها وسط واقع سياسي معقد يشهده العالم العربي بصورة عامة ‏ولا تنفصل عنه مصر بصورة أو بأخرى، ويتمثل في انحسار فرص إصدار صحف جديدة ‏وسط تعقيدات أقرب ما تكون للسياسة منها إلى القانون، وفي ظل هذا الواقع المتأزم نجد أنفسنا ‏أمام محاذير يدفع بعضها باتجاه التيسير في فك الحصار والخناق الموجود في عالم الصحافة ‏الورقية ليجد له متنفسا افتراضيا على شبكة الإنترنت وبين التعسير الذي يتبناه الراغبون في ‏استمرار الخناق الحادث إلى ما لا نهاية.‏
    ‏- محاذير تتعلق بمتغيرات الواقع:‏
    ونعني بها أن الإنترنت أصبح عالما لا مجال للالتفات عنه أو عدم الاهتمام به أو تجاهله ‏وإلا تجاوزنا الواقع كمهنة ونقابة، وأصبحنا أمام واقع يفرض نفسه على الجميع. صحيح أننا ‏مطالبون في ظل هذا الواقع بألا نذوب فيه، ولكن ليس أمامنا بديل عن التعامل معه والاجتهاد ‏في تطويعه وإلا كان الخيار المطروح هو أن نكون -كمهنة ونقابة- أو لا نكون.‏
    ‏- ضوابط ومعايير مقترحة:‏
    ونقترح في هذه المعالجة عددا من الضوابط والمعايير أو بالأحرى عددا من المجالات ‏التي تحتاج إلى وضع ضوابط ومعايير لتحديد ماهية الصحافة الإلكترونية ومعايير الصحيفة ‏الإلكترونية:‏
    ‏1- معايير مهنية:‏
    ونطرح في هذا الإطار عددا من المعايير التي تميز الصحيفة الإلكترونية:‏
    ‏- استعمال قوالب العمل الصحفي، مثل الخبر والتحقيق والحوار، ولا يعني هذا عدم ‏التعامل مع قوالب مغايرة تفرضها طبيعة الوسيلة الجديدة.‏
    ‏- إنتاج موضوعات ميدانية، مثل تغطية المؤتمرات والندوات وغيرها.‏
    ‏- الاحتراف.. بمعنى أن يكون الصحفيون العاملون في الموقع محترفين لا هواة، ‏ومن أبرز محددات الاحتراف:‏
    ‏- التفرغ.‏
    ‏- الكفاءة المهنية.‏
    ‏** اعد الورقة عادل الأنصاري صحفي مصري، سكرتير تحرير موقع "إسلام أون لاين.نت"‏
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 01:03 AM

Dr.Abbas Mustafa

تاريخ التسجيل: 10-04-2003
مجموع المشاركات: 229

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    اود اولا ان اشكرك كثيرا على فتح الموضوع , ويثيرني موضوع الصحافة الالكترونية كونها التخصص الذي اخترته لنفسي . واقف عند تعريف الصحافة الالكترونية والصحافي الذي يعمل فيها وهو الموضوع المثار هنا, كما انه مدار جدل واسع في مؤسسات التدريس الاعلامي لأن الانترنت كوسيلة اتصال جديدة خرجت بانماط اعلامية مستحدثة وتطبيقات غير مسبوقة لا يمكن بناء تعريف لها بناء على التجارب السابقة وانما جاء بعضها بضرورة البحث عن مداخل جديدة للتعريف , هنالك مثلا صحافة جديدة جاءت بالناس العاديين - وهم ليسوا صحفيون في العرف السابق - ليسمعوا العالم اصواتهم وصنعوا ما بات يعرف بصحافة الجمهور Citizen Journalism او صحافة المواطن اذا اردنا الدقة , وجاءت الانترنت بصحافة المصادر المفتوحة Open Source Journalsim وجاءت بتطبيقات الويكي Wiki Media وجميعها تسمح للجميع ان يكونوا صحفيين في المنابر والبلوغز Blogs ,وكلها منابر تعبر عن الملايين في قضايا شخصية شديدة الخصوصية وعامة لها تاثيرها الكبير على قطاع من يقرأونها ..
    كانت البلوغز مساهما كبيرا في نقل احداث بغداد في الايام الاولى لسقوط نظام صدام حسين وكان سلام باكس Salam Pax وهو شاب عراقي عرف اسمه هكذا , يقدم الاخبار في موقعه Where is Raed من بغداد في ظل غياب الميديا الغربية عن العراق التي اعتمدت على تقاريره بل واصبح كاتبا لمقال راتب في الغارديان , و كانت البلغوز ايضا اداة رئيسية في الانتخابات الامريكية الاخيرة لدرجة ان الحزبين منحا كتابها بطاقات تغطية صحفية , وقبلها نقل مات دردغ Matt Drudge في تقريره على الانترنت في 1998 ما حدث بين ليفنسكي وكلينتون كاول جهة تنشر الفضيحة المشهورة .
    واليك قصة نجاح اخرى حدث فيها اختراق كبير من قبل صحافة الجمهور ضد الصحافة التقليدية والتي اثبتت ان الصحافيين ليسوا فصيلا فريدا من البشر، وان أي مواطن باستطاعته أن يكون مراسلا وهو الشعار الذي يحمله الموقع الإلكتروني الإخباري ohmynews.com وفكرته تعتمد على ازالة الوسيط بين القارئ والصحيفة والغاء وظيفة المحررين والصحافيين. الذي حدث انه خلال خمس سنوات اصبح ما لا يقل عن مائة ألف كوري كتابا صحفيون للموقع الذي يقرأه الملايين .
    ثم هنالك من يناقش قضايا مثل اخلاقايات المهنة ومصداقية النشر في هذا النوع من التطبيقات الاعلامية المستحدثة , وهي قضايا لها تقديراتها الخاصة , فقواعد القراءة الموثوقة تقول ان المرجعية مطلوبة Authority فاذا لم تكن تعرف الكاتب او لا تعرف المصدر تقل درجة الموثوقية وتضعف قيمة الاخبار التي يقدمها الموقع الى الصفر .
    ان قواعد النشر وقواعد الاخلاق وقواعد القراءة كلها في هذه الحالة لا تنتمي الى التقاليد المو######## من الصحافة القديمة , مع تحياتي
    دكتور عباس مصطفى صادق

    (عدل بواسطة Dr.Abbas Mustafa on 04-30-2006, 01:30 AM)
    (عدل بواسطة Dr.Abbas Mustafa on 04-30-2006, 10:54 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 03:47 AM

Faisal Al Zubeir
<aFaisal Al Zubeir
تاريخ التسجيل: 10-25-2005
مجموع المشاركات: 9312

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Dr.Abbas Mustafa)

    الزميل الدكتور عباس (القمش)
    شكرا على المداخلة القيمة في انتظار تلخيص كتابك (الصحافة الالكترونية ) وياريت ترسل نسخة ص ب 20094 الدوحة . ما اجمل ايام السياسة والسودان الحديث والمستقبل وطبيبك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 04:31 AM

Dr.Abbas Mustafa

تاريخ التسجيل: 10-04-2003
مجموع المشاركات: 229

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Faisal Al Zubeir)

    الاستاذ الكريم فيصل
    اشكرك كثيرا وساعمل على ايصال الكتاب لك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 05:19 AM

عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
<aعبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
تاريخ التسجيل: 08-11-2005
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Dr.Abbas Mustafa)

    الشكر كل الشكر لدكتور عباس مصطفى .
    بالفعل صحافة الفضاء باتت الاكثر رواجاً ومثال على ذلك عندما اندلعت احداث الاثنين الاسود في الخرطوم في أعقاب مقتل دكتور قرنق في حادث تحطم المروحية كان أعضاء المنبر المنتمين لسودانيزاونلاين من السباقين بالخبر الموثق بالصور وخاطروا بأنفسهم عندما تجولوا في شوارع الخرطوم ليوافونا أولاً بأول بما يحدث وهي خطوة ذكرتني بالتغطية الاعلامية لقناة الجزيرة في اللحظات الاولى لسقوط بغداد قبل ثلاث سنوات.

    التحية للاخ فيصل الزبير الذي أتاح لنا بهذا البوست إطلالة العالم في مجال الصحافة الالكترونية الدكتور عباس فلكما التحية وفي انتظار المزيد من المعلومات التي نحن في أمس الحاجة لها لانها تمثل إضافة حقيقية لمعلوماتنا المتواضعة في بلاط صاحبة الجلالة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 10:58 AM

Dr.Abbas Mustafa

تاريخ التسجيل: 10-04-2003
مجموع المشاركات: 229

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة)

    اشار الاستاذ الكريم عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة الى ملاحظة ذكية عندما غطى المنبر حدثا سودانيا خالصا بكل ملابساته , والواقع ان الصحافة الالكترونية لا مركز لها ,, هي في كل مكان وكل زمان ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-30-2006, 11:42 PM

عبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
<aعبدالرحمن عبدالله أبوشيبة
تاريخ التسجيل: 08-11-2005
مجموع المشاركات: 1286

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: تعلم الكتابة الصحافية بدون معلم - 1 (Re: Dr.Abbas Mustafa)

    up وأم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de