مقال للكاتب : عبد الكريم نبيل شاهد عيان لأحداث الاسكندرية ضد الأقباط

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-10-2018, 04:05 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة أرنست أرجانوس جبران(Sudany Agouz)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-12-2005, 06:28 AM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 28-04-2002
مجموع المشاركات: 8681

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مقال للكاتب : عبد الكريم نبيل شاهد عيان لأحداث الاسكندرية ضد الأقباط

    حقيقة الإسلام كما شاهدتها عارية فى محرم بك



    اسم الكاتب: عبد الكريم نبيل سليمان 22nd of October 2005




    كشف المسلمون بالأمس الغطاء عن وجههم الحقيقى المقيت ، وأوضحوا للعالم أجمع أنهم فى قمة الهمجية والوحشية واللصوصية واللاإنسانية ، كشفوا بوضوح عن سوءاتهم وأعلنوها صريحة أنهم لا تحكمهم أية معايير أخلاقية عند تعاملهم مع غيرهم .
    فما شاهدته بالأمس من أحداث يندى لها الجبين قامت بها هذه الحشرات السامة كشفت لى مزيداً من الحقائق التى كانوا يتفننون فى تغطيتها و تزييفها على مر العصور مدعين - زورا - أنهم فى غاية التسامح والمسالمة .. ولكن الوجه الحقيقي لهم قد إنكشف عن همجية ولصوصية وتعصب أعمى وطائفية مقيتة وعدم إعتراف بالآخر ومحاولة لطمس هويته وإزالته من الوجود .

    وقد يتصور البعض أن ماقام به هؤلاء المسلمون لا يمت إلى الإسلام بصلة وليس له أدنى علاقة بالتعاليم التى جاء بها محمد قبل أربعة عشر قرنا من الزمان ، ولكن الحقيقة التى تؤكد نفسها أن أفعالهم تلك لم تخرج قيد أنملة عن التعاليم الإسلامية فى صورتها الأصيلة عندما حضت على نفى الآخر وكراهيته وقتله وإستباحة ماله وعرضه الى غير ذالك من أشياء يعلمها جيدا من يحاولون خداعنا بالدفاع الزائف عن التعاليم الإسلامية المتطرفة ولكنهم يتهربون من هذه الحقائق ويفضلون الحياة فى أوهام لا تمت للواقع بصلة .

    لقد شاهدت بعينى رأسى هؤلاء الرعاع وهم يقتحمون محلات إخواننا الأقباط بعد أن أضحت منطقة محرم بك بأكملها خارج السيطرة الحكومية تماما ، ورأيتهم وهم يبعثرون محتوياتها ذات اليمين وذات الشمال وسط التكبير والتهليل والصيحات الإسلامية المتطرفة وشاهدتهم وهم يسرقون الأموال من داخل أدراج هذه المحلات ويقسمونها بينهم على أنها غنيمة أحلت لهم كونها كانت مملوكة لمن أسموهم الكفار عباد الصليب ! .

    شاهدتهم وهم يقتحمون محلا لتجارة الخمور يمتلكه تاجر قبطى يدعى " لبيب لطفى " ، ورأيتهم وهم يحطمون كل ماتصل إليهم أياديهم القذرة النجسة داخل المحل من الثلاجة الى الميزان الى صناديق وزجاجات الخمور التى رأيت بعضهم يسرقونها كى يسكروا بها بعد يوم جهاد شاق ضد الكفرة الأقباط ! .

    يجدر بالذكر أن هذا المحل والذى ربما يتصور البعض أنه خص بالهجوم لأنه يبيع الخمور المحرمة فى الإسلام يقابله محل آخر يبيع الخمور أيضا يمتلكه تاجر مسلم ولكن أحدا لم يجرأ على مهاجمته كما فعل مع المحل الآخر ... هل أدركتم معى هذا الحس الطائفى المقيت ؟؟!! .

    إن مافعله المسلمون بالأمس من سلوكيات غاية فى الوقاحة والإجرام والبشاعة يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أنهم قد أصبحوا وبالا على البشرية وأصبح وجودهم فى المجتمع الإنسانى يهدد وحدته ويزعزع إستقراره ، فالمسلم لا يعترف بالآخر ولا بحقه فى الوجود ولا بأحقيته فى الحياة ولا بحريته فى التعبير عن رأيه ، كما أنه ينظر اليه بإستعلاء ويعتبره أقل منه منزلة وأنه يجب محاربته وإستئصال شأفته ، فهل يحق لهذا المخلوق البشع المشوه أن يُترك له الحبل على الغارب لكى يعيث فى الأرض فسادا .. يقتل .. ويدمر .. ويسرق .. ويحرق ؟؟!! .

    إن التعاليم الإسلامية التى جاء بها محمد قبل أربعة عشر قرنا يجب أن تواجه بكل شجاعة وجرأة ، يجب علينا أن نفضحها ونبين سوءاتها ونظهر للعيان مساوئها ، ونحذر البشرية من خطرها ، يجب علينا ( على إختلاف إنتماءاتنا ) أن ننظر بعين العقل الى هذه التعاليم التى تعمل على تحويل الإنسان الى وحش مفترس لا يفقه فى لغة الحياة سوى القتل والنهب والسلب وإغتصاب وسبى النساء .

    يجب علينا أن نقف بكل شجاعة وجرأة ضد هذه التعاليم التى أصبحت وبالا على البشرية ولم تخرج لها سوى المتطرفين من أمثال بن لادن والزرقاوى والظواهرى والهمج الرعاع الذين إعتدوا على إخواننا الأقباط وحرقوا منازلهم ونهبوا ممتلكاتهم وحاولوا الإعتداء على كنيستهم وقتل رجال دينهم .

    يجب علينا أن ننزع الثوب الطائفى والدينى وأن ننظر الى الأمور نظرة أكثر إنسانية ، يجب علينا أن نعقد محاكمة لكل رموز الإرهاب والتطرف الذين إحتفظ لنا التاريخ الإسلامى بأسمائهم وأفعالهم الإجرامية بدءا من محمد بن عبد الله مرورا بصحابته سفاكى الدماء من أمثال خالد بن الوليد وعمر بن الخطاب وسعد بن أبى وقاص والمغيرة بن شعبة وسمرة بن جندب... وملوك بنى أمية وبنى العباس وآل عثمان ، وإنتهاءا بمجرمى الإسلام فى العصر الحديث الذين أصبحوا أكثر شهرة من نجوم السينما وسلاطين الطرب ! .

    يجب علينا أن نبين للعالم حقيقة هؤلاء المجرمين الذين أصبحوا - مع الأسف الشديد - مثلا عليا للعديد من شبابنا وأطفالنا ونسائنا ، يجب علينا أن نفضحهم ونكشف زيف تعاليمهم ونبين للعالم أنهم خطر يجب القضاء عليه وإستئصاله من جذوره .

    قبل أن تحاكموا المسؤلين عن جرائم يوم الجمعة الأسود فى محرم بك عليكم أولا أن تحاكموا التعاليم القذرة التى دفعتهم الى الخروج للسلب والنهب والغارة والغنيمة ، حاكموا الإسلام وإحكموا عليه وعلى رموزه بالإعدام المعنوى حتى تتأكدوا أن ماحدث بالأمس لن يتكرر حدوثه مرة أخرى .

    طالما بقى الإسلام على هذه الأرض فستفشل كل محاولاتكم لإنهاء الحروب والنزاعات والإضطرابات ، فأصابع الإسلام القذرة ستجدونها - كما عهدتموها - وراء كل مصيبة تحدث للبشرية !.

    عبدالكريم نبيل سليمان

    22 / 10 / 2005

    الإسكندرية / مصر

    المصدر: موقع الأقباط متحدون


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 08:32 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 01-08-2002
مجموع المشاركات: 16419

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مقال للكاتب : عبد الكريم نبيل شاهد عيان لأحداث الاسكندرية ضد الأقباط (Re: Sudany Agouz)

    الاخ العزيز ارنست
    تحية طيبة
    طبعا انت شفت وعشت تجربة الاخوان المسلمين في السودان عبر عهدين نميري والبشير...وبالتاكيد حتعرف تماما ما ستؤل له مصر في ظل هؤلاء الظلاميين والموتورين...ايدولجية الاخوان المسلمين قائمة عل فهم ضيق واحادي الجانب للاسلام ويجعلوه مطية للسلطة للتسلط عيل الافراد انتهاك حرياتهم الشخصية ..ولا تفصل ابدا بين التطرف الديني /الارهابين وبين الاخوان المسلمين اناا سياسة دكتور جيكل اند مستر هايد...وتاكد سيعملوا على تفخيخ مصر للاقباط ليهاجرو بتذكرة اتجاه واحد..
    اخي ارنست اذا كان هناك نص وواقع وعقل...النص مقدس وصحيح والواقع هو الواقع اين يكمن الاختلال..بالتاكيد في العقل الذى يصر علي تطبيق ايدولجية تخطاها العصروالمغرب والعشا

    والازمة المصريةتكمن في النظام الحاكم الفاسد الذى حارب التنوير واللبراليين..ونصر حامد ابوزيد نموذجا ...والحديث ذو شجون
    والله يرحم فرج فودا وكتبه القيمة الحقيقة الغائبة وقبل السقوط..وفاز الاخوان لانهم يتاجرون بالدين ورافعين شعار الاسلام هو الحل..وطبعا الاسلام بالفهم بتاعهم الانت جربتو في السودان.. وتابع البوست الثاني الذى سارفعه لك الان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 07:32 PM

Sudany Agouz
<aSudany Agouz
تاريخ التسجيل: 28-04-2002
مجموع المشاركات: 8681

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مقال للكاتب : عبد الكريم نبيل شاهد عيان لأحداث الاسكندرية ضد الأقباط (Re: adil amin)

    الأستاذ عادل أمين

    شكرا على مداخلتك .. وشكرا مرة أخرى لأنك الوحيد الذى قمت بادلاء رأيك ..
    وكم أعجبنى بالمامك بقضية أقباط مصر ..

    حقيقة انها لكارثة .. فقد علمت من صديق له بعض الأعمال فى مصر - انه أوقف
    كل شيىء .. خوفا من تدهور الأوضاع فى مصر .. وهكذا ينتكص الاقتصاد .. وهكذا
    تهرب رءوس الأموال الى الخارج ..
    والعجيب أن الحكومة المصرية لا تحرك ساكنا ..

    فلماذا يكون التعصب ..

    هل سيعيش الانسان الى مالانهاية .. أم انها سنوات معدودة على هذه الأرض .. بعدها
    يترك كل شيىء .. لماذا كل هذا التكالب على السلطة أو الجاه .. ولماذا يقضى الانسان
    حياته فى حقد وفى حرب ضد آخر لم يحاربه .. بل الفرق .. انه مسيحى !!!

    اننى أرثى لحالنا .. ولطريقة تفكيرنا .. فكل هذه المسائل هى السبب الأساسى فى التدهور
    وفى التخلف ..

    وأخيرا دمت أخى عادل ..
    وبالمناسبة .. أين هو البوست الذى سترفعه .. اعتقدت أنك ستضيف مداخلة جديدة ..

    ولك كل الشكر والتقدير ..

    عمك العجوز
    أرنست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de