وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 02:48 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الفاتح يوسف جبرا(الفاتح يوسف جبرا)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

سيناريوهات : الخروف المعجزة

12-28-2007, 06:05 AM

الفاتح يوسف جبرا
<aالفاتح يوسف جبرا
تاريخ التسجيل: 10-31-2006
مجموع المشاركات: 1617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
سيناريوهات : الخروف المعجزة

    الرأى العام
    الجمعه 28 ديسمبر 2007

    موقع الكاتب www.alfatihgabra.com

    إنتفض المسئول الكبير من مكتبه وهو يقوم بقراءة (الخطاب السرى) الخاص بالموقف النهائى لخراف الصادر فى الفترة الأخيرة والذى أوضح تعرض البلاد لخسارة تفوق المليار دولار نتيجه لعزوف الدول المستورده عن شراء الخراف وكذلك عزوف معظم المواطنين على الرغم من عمليات التضليل والتعميش التى تمت ممارستها
    وقد أشار الخطاب المذكور إلى أن الخسارة سوف تتضاعف ما لم يتم تدارك الامر ويتم حسمه وذلك عن طريق
    توظيف الخوارق والمعجزات التى تستجيب لها معظم طبقات المجتمع الكادحة !!

    حلول موإقتراحات :
    مسئول (1) - والله يا سعادتك أنا بفتكر اول حاجه نعملا إنو نمنع النشر فى مسألة (الحمى النزفيه) دى .. الجرائد ما صدقت كل يوم والتانى جريده ناطة لينا وجايبا ليها خروف (طارش) وخشمو مليان دم !!
    - كلامك صاح لكن المنع براهو ما كفايه نحنا عاوزين حاجه تبرهن للمواطنين بيان بالعمل إنو الحمى دى ما موجوده
    مسئول (2) - طيب خلاص نعمل لينا (مؤتمر تلفزيونى) ونجيب لينا لحوم ومشويات ناكلا ليهم (على الهواء) بث مباشر ؟
    - إنت نسيت إنو المسألة دى نحنا عملناها ليهم وما جابت نتائج ؟ البيقول ليك اللحوم دى جات من برة ؟ والبيقول ليك كاشفين عليها ومتأكدين منها والبقول ليك شنو ما بعرف
    مسئول (3) - والله يا سعادتك أنا بفتكر إنو نحنا لازم نعول على الجانب الدينى ونخلى (العلماء) ديل ذى كل مرة يساعدونا ونخليهم يكثفو حضورهم فى أجهزة الإعلام ويورو الناس إنو مافيش حاجه ذى دى وإنو المواطنين يتوكلو على الله وياكلو وإنو لن يصيبهم إلا ما كتب الله لهم ويركزو لينا على الخطب بتاعت صلاة الجمعه دى
    - الكلام ده عملناهو والعلماء ديل ما قصرو معانا أصلهم ناس (حارة) ومافى أية ولا حديث ما إستعانو بيهو الذى لكن نعمل شنو شعب جبان وخواف وما خاتى الرحمن فى قلبو
    (مسئول (1) - والله يا سعادتك شوف الغالبية العظمى من الناس ديل ناس طيبين وبسطاء وعلى نياتهم وممكن براحة نحنا نأثر عليهم ونخليهم يضبحو ويرجعو ياكلو لحم عادى
    - كيف؟
    مسئول (1) - أيوااا .. إنتو بس يا سعادتك خلو ليا الموضوع ده

    تنفيذ الخطة :
    ما أن تم إعطائه (الضؤ الأخضر) لوضع خطه تطمئن (الشعب) لعدم وجود ذلك (الوباء) حتى قام المسئول (س) من فورة بزيارة قريبه (عباس) فى منزلة الذى يقع فى أحد الأحياء الشعبية فى أقصى المدينة ولم ينس (كما تنص خطته) أن (يرفع) معه (خروف مدغلب) من أحدى الساحات التى مر خلالها ، تفاجأ (عباس) بزيارة قريبه المسئول والذى منذ أن تقلد منصبه لم يعد يشاهده إلا على شاشات التلفزيون أو صفحات الجرائد وقد كانت مفاجأته اكبر حينما فتح (س) ضهرية العربية التى برز منها (الخروف المدوعل) :
    - نزل الخروف ده يا عباس
    - ما كان فى داعى يا سعادتك للتعب ده ياخى مستورة والحمدلله
    قام (عباس) بجر الخروف إلى داخل المنزل وهو يكثر من كلمات الترحيب بينما تحلق أطفاله أمام الخروف الذى قام بربطه على رجل أحد (سرئر الحديد) المبعثرة فى سهلة (الحوش) دون نظام !!
    - والله يا سعادتك (شقه غريبة) الليلة إتذكرتنا كيف؟
    - والله متذكرنكم لكن بس المشغوليات إنت براك عارف الشغل فى (الحكومة) والتعب والمسئولية
    - (يصمت برهه) : الحقيقه أنا قلت العيد ده الناس ظروفا كعبه شوية فحضرت ليا كم خروف كده إشتريتهم قلت أوزعهم على ناس (العائلة) والأصحاب
    - بارك الله فيك والله ما بتقصر – لحظة صمت- لكن خرفانكم دى (مفحوصة) ؟
    - مفحوصة من شنو؟ إنت كمان داير تسمع ليا كلام الناس دى ؟ دى ناس كضابه سااكت وعاوزة تهز أقتصاد البلد
    عليك الله هسع عاين للخروف ده ؟ ما ذى (فرخ الأسد) عاين ليهو نضيييف و(ملظلظ) كيف؟ هسع ده شكل خروف مرضان ؟
    (ينظر للخروف) : أأى والله حاجه تمام .. بينى وبينك ذى ما قلت دى تكون إشاعات مغرضه سااكت
    أيوااا أنا ذاتى جاييك لى حكاية الإشاعات المغرضه دى؟
    كيف ؟
    شوف أنت بالذات يا (عباس) أنا إخترتك دونن من ناس العائلة بتاعتنا ومعارفنا لأنك زول تفتيحه وممكن تساعدنا فى الخطة العاوزين نعملا دى وكلو بى تمنو !!
    خطة شنو؟
    إنت عارف إنو بلدنا دى مستهدفه من ناس كتار فى الداخل والخارج وإنو إقصادنا ده كلو مبنى على (الثروة الحيوانية)
    والبترول وين؟
    كدى البترول ده خليهو هسع خلينا فى الثروة الحيوانية دى عشان الناس مستهدفانا فيها وطلعو لينا فيها أشاعت (الحمى النزفيه) دى ووقفوا بيها حالنا
    (فى تساؤل) : أها وانا دخلى شنو فى الموضوع ده؟
    شوف قبل ما أقول ليك دخلك شنو عاوزك بكرة من الصباح تمشى – يدخل يده فى جيبه ويناوله حزمة قروش- تمشى تشترى ليك كم شوال أسمنت وشوية رملة وتقوم (تبيض) الحيضه بتاعت الشارع الجوة دى المربوط قداما (الخروف) وأنا بجيك ذى الساعه عشرة وشويه الأقيك إنتهيت من مسألة (البياض) دى ولسه يكون (لين) .. والباقى لمن أجى بتمو ليك !!
    ما أن غادر المسئول (س) حتى ملأ الإندهاش قريبه (عباس) الذى لم بيستطع أن يجد إجابات كثيرة لزيارة (س) له وإختياره له تحديدا دون بقية (أهلة ومعارفه) وإحضاره له لهذا الخروف (المدغلب) كما أكثر ما جعله فى حيرة من أمرة هو مطالبة (س) له ببياض (حيطة الشارع) التى يجلس تحتها (الخروف) .. أفاق (عباس) من دهشته وتساؤلاته تلك على صوت إبنه الصغير وهو يمسك بذيل الخروف قائلاً :
    يا بوى الخروف ده جعان ما ح تشترى ليهو قش؟
    بعد أن قام (عباس) بشراء (ربطة برسيم) للخروف وفى طريقه عائداً لمنزله لم ينس أن يقوم بدق باب جاره ( حسنين البناء) للإتفاق معه على (بياض) حيطت الشارع (الجالوص) والذى حضر معه من أجل تقدير كميت الأسمنت والرمل و(السلك والمسمار) الذى تحتاجه وكذلك قيمة المصنعية ، عندما عاد (عباس) يرافقه وهو يحمل (ربطة البرسيم) يرافقه (حسنين البناء) وجد زوجته تقف متأملة الخروف الذى كان يشرب من جردل قديم أمامه :
    الخروف ده الجابو ليك منو؟
    الحكومة
    حكومة شنو كمان القاعده تجيب خرفان للمواطنين والله إلا تكون (جنت) !!
    لا .. لا ده قريبنا سعادتو (س) قال دى ضحية هديه السنه دى؟
    - والله إلا يكون بايت ليهو فوق راى ... من زمااان السنين الفاتن دى كووووولهن كان وين ؟
    - وكمان أقول ليكى قوله ؟ أدانى قريشات قال ليا (أبيض) حيطت الشارع دى وقال بكرة كمان ح يجيب ليا قروش!!

    حدوث المعجزة :
    قام (عباس) بالذهاب مبكراً إلى السوق يرافقه (حسنين البناء) حيث قاما بشراء (الأسمنت) و(الرمل) والسلك والمسمار ولم ينس (حسنين) أن يحضر معه إتنين من (الطلب) حيث شرع الجميع فى البدء فى عملية بياض (الحيطة) التى ما أن تمت حوالى الساعه العاشرة والنصف وبدأ الأسطى (حسنين) فى غسل يديه وتغيير ملابس الشغل حتى توقفت العربة الفارهه التى يقودها المسئول (س) الذى بعد أن قام بإيقاف محرك العربة أمسك بموبايله :
    أيواا .. البيت فى مربع 15 دار السلام .. بس فاتح على المدرسة طوااالى .. إنتو بس لمن تجو ح تلاقو العربية بتاعتى واقفه قدامو
    .....................................
    لا لا ( كاميرتين) كفايه
    ....................................
    أيوة لازم (المذيعه) تكون معاكم !!
    ثم قام بإدارة رقم آخر :
    - أيواا أيواا .. البيت فى مربع 15 دار السلام .. بس فاتح على المدرسة طوااالى .. إنتو بس لمن تجو ح تلاقو العربية بتاعتى واقفه قدامو ما تنسى لازم المحرر بتاع صفحة (الحوادث) تجيبوهو معاكم
    - .....................................
    - أهم حاجه (المصوراتى)
    - أنا منتظركم
    جلس المسئول (س) فى حجرة الصالون المتواضعه وأمامه (عباس) يرحب به وهو فى حالة ترقب يسأل نفسه عما يريده به إلى أن قطع (المسئول) حالة الصمت والتساؤل وهو يطلب من (عباس) أن يقوم بقفل (باب الشارع) وإخلاء المكان من أى شخص ..
    فى شنو؟
    ح تعرف ما تشفق أنت أمشى أعمل القلتو ليك وتعال ح اشرح ليك
    غاب (عباس) برهه من الزمن قام فيها بقفل باب الشارع والتأكد من عدم وجود أى شخص ما عدا (الخروف) القابع تحت الحائط الذى تم تبييضه قبل قليل .
    شوف يا (عباس) نحنا عارفين الشعب ده شعب بسيط ومسكين وبيؤمن بالخرافات والمعجزات وعشان كده نحنا عاوزين نعمل ليهو معجزة عشان ينسى موضوع (الحمى النزفيه) ده ويرجع ياكل لينا (لحم) عشان رزقنا ما ينقطع و(الحكومة) كلفتنى بالمسألة دى .. ودى عشرين مليون عشان تخدمنا فى الموضوع ده !!
    (وهو يتسلم المبلغ فى فرح ودهشة) : المطلوب منى شنو ؟ يعنى دى ح تعملوها كيف؟
    تعال معاى أوريك
    يخرج المسئول (س) يتبعه (عباس) حيث يقف فى مواجهه (الحائط) الذى فى مواجهه الخروف ولدهشة (عباس) يقوم المسئول (س) بإدخال يده فى جيبه وإخراج (ضلف خروف) ثم يبدأ فى الكتابة على حائط الأسمنت الذى لم يجف بعد وبخط (مكعوج) وشين لكنه واضح أمسك بالضلف وبدأ يكتب : الله أكبر لا نزفيه ولا قلاعية
    ما إنتهى المسئول (س) من الكتابه حتى أمسك برجل (الخروف المستلقى تحت الحائط) ومسح على (ضلفه ) بقايا (الأسمنت والمونة) التى خلفتها الكتابه ثم أخذ يصيح بصوت عال حتى يسمعه الجيران والعابرين :
    الله أكبر الله أكبر .. شفت الخروف ده يا عباس كتب شنو؟ شفت الخروف ده .. الله أكبر .. الله أكبر
    على الدهشة العليهو قام (عباس) بترديد التكبير وهو يعرض رافعاً (المفراكه) التى كانت معده لإستخدامها صباح اليوم التالى عند ذبح الخروف .. كان (الأسطى حسنين) اول الذين وصلو إلى مسرح الحدث إذ أنه بعد أن قام ببياض (الحيطة) لم يبتعد عن المنزل كثيرا حيث قام ومعه (العمال الطلب) بتظبيط صحن (بوش) فى الدكان المجاور ..
    يا اسطى حسنين إنت مش بيضت الحيطه دى هسع ؟
    (فى دهشة) أأأى فى شنو مالا
    كان فيها كتابه ؟
    (ينظر إلى الكتابه ) بينما (عباس) يواصل) :
    أنا قاعد ومعاى سعادتو ده ما نشوف ليك إلا الخروف قبل ليك على الحيطه وبى (الكدر) بتاعو قنب يكتب فى الكلام الشايفو ده
    - (الناس الذين إمتلأ بهم المنزل) : الله أكبر الله أكبر
    تدافع الجيران والسابلة إلى منزل (عباس) الذى أخذ يكرر فيما قاله مستشهدا بالأسطى (حسنين) أكد تسليمه للحيطه خالية من أى (كتابه) بينما خلا المكان من المسئول (س) الذى إختفى كفص ملح و(ذاب) فى ذات الوقت الذى توقفت فيه (عربه التلفزة) التى قال سائقها أنهم كانو يمرون بالصدفه عندما إستمعو إلى أصوات (التكبير) والتهليل !
    - بالله يا جماعه أرجعو لينا وراء شويه عشان عاوز (الكادر) بتاعنا يكون الحيطه والخروف وسيد البيت
    (قالها المخرج) وهو يطلب من (الكاميرا مان) أن يقف فى زاويه حاده بينما (المذيعه) تقوم بإعاده صياغه مكياجها وهى تنظر إلى مرآة صغيرة .
    - بسم الله الرحمن الرحيم .. سيداتى آنساتى سادتى المشاهدون الكرام نحن الآن داخل موقع الحدث المعجزة
    داخل منزل المواطن (تقرب المايكرفون أمامه) :
    - عباس ركس
    - يا عم (ركس) بلله ممكن تورينا المعجزة دى حصلت كيف ؟
    - والله يا بتى الأولاد قالو ليا يا بوى السنه دى ما نضحى عشان قالو فى حاجه إسمها (الحمى النزفيه) قلت ليهم ده كلام فارغ وأنا ضحيتى دى ما بلعب فيها ولازم أضحى أها أمبارح مشيت (أشتريت) الخروف ده من الزريبه القدام (السكة حديد) وجبتو .. ربطتو فى البكان ده .. والليلة الأسطى (حسنين) البناء ده الشايفاهو قدامك ده جا من الصباح قام (بيض) الحيطه دى .. أها بس بعد ما إنتهى طواالى وهو قاعد يغسل فى إيدو ما نشعر ليك إلا الخروف ده وقف طولو ذى الأستاذ (القدام السبورة) وقنب يكتب الكلام الشايفنو ده ..
    - (الجميع) : الله أكبر ... الله أكبر
    - (أشخاص مجهولون) : لا نزفيه ولا قلاعية الخرفان ميه الميه
    لا قلاعيه ولا نزفيه الخرفان ميه الميه
    - (الجميع) : الله أكبر ... لا إله إلا الله
    المذيعه تتحول إلى الأسطى (حسنين) :
    - يا أسطى إنت الحيطه دى بيضتها الليله؟
    - أيوة بالحيل ومعاى العمال الإتنين ديل
    - وشفت الخروف لمن كتب الكتابه دى مش كده ؟
    - الحقيقه ..
    - (عباس) يتداخل : الحقيقه هو كان إنتهى وبيغسل فى إيدينو لكن شافو .. شافو لمن كتب
    المذيعه تتحول إلى زوجه (عباس) :
    - الإسم منو؟
    - محاسن
    - طيب يا محاسن ممكن تورينا الحصل بالضبط؟
    - والله فى الحقيقه نحنا كنا معارضين قصه الضحية والخروف دى لكن أبو الأولاد أصر على المسألة دى وقام أمبارح مشى الزريبه جاب الخروف ده .. وربطو فى الحته الشايفنها دى وجاب ليهو برسيم والأولاد قنبو الليل كلو يلعبو معاهو .. أها الليلة الصباح بعد ما العمال بيضو الحيطه دى قلت أجيب للخروف مويه فى (الجردل) القدامك ده قمت مشيت عليهو أشيل الجردل ما أشوفو ليكى إلا وقف حيلو وإتشعبط ليكى فى الحيطه وقنب يكتب
    والله كأنو قاعد يكتب ليهو فوق (إملاء) .. لمن قلبى من الخوف وقع !!
    يعنى الكتابه دى حصلت قدامك
    هى كيفن ما قدامى؟ أها بعد ما تم كتابتو رجع قعد فى محلو ذى التلميذ السألوهو وجاوب !!

    - (الجميع) : الله أكبر ... الله أكبر
    - (أشخاص مجهولون) : لا نزفيه ولا قلاعية الخرفان ميه الميه
    لا قلاعيه ولا نزفيه الخرفان ميه الميه
    - (الجميع) : الله أكبر ... لا إله إلا الله

    إستثمار وردود أفعال :

    إحتل الخبر مكانه الطبيعى على الصفحة الأولى فى كل إصدارات اليوم التالى تصحبه صورة (الخروف المعجزة ) كما إحتوت بعض الإستطلاعات على صور وإفادات المواطن (عباس) وزوجته (محاسن) وكذلك الاسطى (حسنين) كما اوردت وتناقلت الخبر معظم المحطات والقنوات الفضائية بعد بثه عبر الأجهزة الإعلامية الرسمية كما تناوله خطباء وأأئمة المساجد بحسبانه آية من آيات الله التى تتحض إشاعات اليهود والنصارى والطابور الخامس الذين ما فتئوا يروجون لها من أجل تدمير إقتصاد البلاد وعقيدة العباد .
    أصبح منزل (عباس) مزاراً يقصده المواطنون من كل حدب وصوب لمشاهدة (الخروف المعجزة) وما خطه (ضلفه المبارك) من تكبير ونفى لوجود (وباء) بل دعوة (صريحه) لذبحه فداء (للوطن)
    إنت ناس الحكومة وإستثمرو الموقف وصلحو صورتهم قدام الناس وكل يوم محطات التلفزيون والجرائد العالمية جايين يعملو إستطلاع إنت مالك ما تستثمر الموضوع
    وعايزانى إستثمرو كمان كيفن يا محاسن؟
    عاوزة ليها كيف ؟ القروش الأدوك ليها دى أمشى جيب ليك بيها عربيت (حاجه بارده) وشوال سكر وشوال بن وصيوان وكراسى ومكنة شااورمه وفراخ وشوف ليك طباخ وبتاعت شاى جيبهم !!
    والله فكرة !!
    وكمان أقول ليك حاجه .. جيب لى (حماده) ولدك ده كاميرا تصوير عشان الناس العاوزة تتصور مع الخروف قدام كتابتو دى !! وكلو بى تمنو
    لم يضيع (عباس) الزمن ففى بضع ساعات إنتصب الصيوان داخل باحة المنزل فى مواجهه (الخروف) وموضع (كتابته) التى جفت .. واصبح الزوار يتلقون خدمات كاملة من (سندوتشات) وبارد وساخن يتسلم (مواركها) الأسطى حسنين الذى ترك (البناء) بعد أن قام (عباس) بإستقطابه للعمل (كاشير) !

    بعد ثلاثه أسابيع :
    الناس ديل يا (عباس) كل يوم ماشين عددهم ناقص
    قالتها (محاسن) وكأنها تود أن تطرح فكرة إستثمارية جديده ، مما جعل (عباس) يضع كباية الشاى التى كان يرتشف منها وينصت لها :
    الناس ديل ماشين كل يوم عددهم ناقص فأحسن قبل ما يكملو والموضوع يتنسى نضرب ضربتنا وننتهى من الموضوع
    كيف ما فاهم ؟
    أيواا أشرح ليك ... قدر الناس الح يجو بكرة الجمعه يصلو فى الصيوان تقول ليهم إنو الخروف (حلمك) وجاك فى النوم وقال ليك : إنتو ما ضبحتونى مستنين شنو؟ ما عاوزين تنفذو فينى أمر الله
    أها وبعدين؟
    أها تقول ليهم الخروف قال : أضبحونى يوم الجمعه الجايه وأى زول يشرب من (الشوربه) بتاعتى كان عندو أى مرض بيروح
    أها
    شنو الأها ؟ إنت بس قول الكلام ده للناس والباقى خليهو ليا
    لم تنتظر محاسن (عباس) حتى يقوم بالدور الذى رسمته له بل ذهبت من فورها لجارتها (عوضيه رويتر) حيث قصت عليها (الرؤيا الخروفيه) التلى رآها (عباس) وأضافت لها من عندها أن الخروف إشترط أن يقوم كل من يستخدم (شوربته) من أجل العلاج بدفع (بياض) عشرة ألف جنيه بالقديم !! وطلبت منها أن تتولى مسألة تحصيل البياض من (النسوان) وذلك بعد أن تقوم هى شخصيا برشف (كبايت شوربه) أمام الجميع تعلن بعدها مباشرة شفائها من مرض (الرطوبه) الذى أعجزها عن الحركة !!
    تقاطر المواطنون من كل حدب وصوب نحو منزل (عباس) بعد صلاة الجمعه حيث إمتلأت الصيوانات العديدة بالزوار الذين جاءوا يشهدو ذبح الخروف المعجزة بعد أن تناهى إلى أسماعهم خبر الرؤيا التى شاهدها (عباس)
    جاءت ساعه الصفر وامام مصطبة عاليه تم تشييدها خصيصا لهذه المناسبة تم ذبح (الخروف) الذى تهافت الجميع على لمسه وملامسة دمه طلبا للتبرك .
    ما أن قام الذين قاموا بمهمة ذبح الخروف بالإنتهاء من مهمتهم وإدخاله إلى (حجرة) فى داخل المنزل حتى أمسك (عباس) بالمايكرفون :
    بسم الله الرحمن الرحيم والحمدلله رب العالمين أما بعد أخوتى المواطنين فقد أكرمنا الله بهذه المعجزة التى لعل الله يشفى بها الكثير ولكن إخوتى وحتى لا يشفى آخر على حساب آخر وحتى لا يتدافع الجميع وفينا المريض والعاجز وكبير السن فقد رأينا وحسب وصية أقصد (الرؤيا) التى أرانيها الخروف أن نقوم بعمل هذا الخروف (شوربه) وأن نقوم بتوزيعها على الجميع بالتساوى فى عبوات صغيرة وإن شاء الله وبإذنه تعالى نقوم بتجهيز هذه العبوات فى أقرب فرصة ممكنة وسوف تجدونها جاهزة منذ صباح .

    اليوم التالى :
    فوجئ المواطنين من المرضى والعجزة والزوار الذين تدافعو صباحا على المكان بوجود 4 أكشاك جاهزة أمام منزل (عباس) بدلا عن (الصيوانات) التى كانت منصوبه وبداخلها عدد من البائعين وهم يقومون برص عبوات مختلفة الأحجام من (الشوربة) وأمام شباك كل (كشك) ورقه مكتوب عليها بقلم شينى أسود :
    شوربه عبوة 10 سيسى 20 جنيه
    شوربه عبوة 20 سيسى 40 جنيه
    قطعة ظلف حجم 2 سنتى مربع 50 جنيه
    قطعه فرو 2 سنتى مربع 60 جنيه
    نص وقيه كبده 80 جنيه
    نص وقيه قلب 70 جنيه
    2نص وقيه لسان 90 جنيه
    سم مصران 30 جنيه
    عين يمين 1000 جنيه
    عين شمال 900 جنيه
    كليه يمين 300 جنيه
    كليه شمال 250 جنيه
    سن أمامى 500 جنيه
    سن خلفى 400 جنيه

    بعد أسبوعين :
    بائع داخل أحد (أكشاك البيع ) يخاطب زميله :
    - إنت خروف (عباس) ده أصلو عندو كم (سن) ؟ لحدت هسع أنا بائع ليا 85 سن !!!





                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2007, 09:47 AM

شكرى سليمان ماطوس
<aشكرى سليمان ماطوس
تاريخ التسجيل: 11-07-2006
مجموع المشاركات: 2624

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    الفاتح ،،،
    كل عام وأنتم بخير و صحة وعافية ...
    و ربنا يكفيكم شر الخرفان المنزفة و الوردانة (من وردة، بكسر الواو)...

    صدق و زيد إيمانك بالله بانى دفعت ثمن خروف سودانى (عملة صعبة)،،
    الذبح صلاة الفجر فى المقصب الآلى ...

    السؤال المهم:
    إنت فـيلم النزفية و القلاعية و المسميات الإستثمارية دى
    لسع مدوّر ؟؟؟

    على فكرة ضحينا بــ سورى
    و عاوزين نكرم بــ ســـودانى




    ش
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2007, 11:52 AM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 01-21-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    استاذنا الكبير الفاتح
    كل عام و انتم بالف خير و عافية..
    و الله انا ذاتى بسأل ..إنت خروف (عباس) ده أصلو عندو كم (سن) ؟ لحدت هسع أنا بائع ليا 85 سن !!
    هسع السنون دى ما زى حالنا..
    بيصبرونا بيها 20 سنة..
    عليك الله انحنا ذاتنا ما مواطنين معجزة ..

    لك خالص مودتى و احترامى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2007, 05:31 PM

مهيرة
<aمهيرة
تاريخ التسجيل: 04-28-2002
مجموع المشاركات: 708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: اسعد الريفى)

    Quote: عليك الله انحنا ذاتنا ما مواطنين معجزة ..


    يلبعوا فينا ليهم 18 سنة.........ولسة مسردبين؟!!!!

    وكل عام وانتم بخير

    تحياتى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2007, 09:37 PM

الفاتح يوسف جبرا
<aالفاتح يوسف جبرا
تاريخ التسجيل: 10-31-2006
مجموع المشاركات: 1617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    تحياتى لكل الذين تداخلو ... نحن الضحيه ََ!!!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-29-2007, 04:57 AM

الفاتح يوسف جبرا
<aالفاتح يوسف جبرا
تاريخ التسجيل: 10-31-2006
مجموع المشاركات: 1617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    شوفو بالله الخروف ده كحيان كيف؟ دفرة وكده !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2007, 09:16 AM

الفاتح يوسف جبرا
<aالفاتح يوسف جبرا
تاريخ التسجيل: 10-31-2006
مجموع المشاركات: 1617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: سيناريوهات : الخروف المعجزة (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de