الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
أرقام قياسية سودانية: مرشحة لموسوعة جينيس العالمية Guinness World Records!
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-04-2016, 01:57 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الفاتح يوسف جبرا(الفاتح يوسف جبرا)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

زولنا ذاتو !!

11-08-2006, 08:14 AM

الفاتح يوسف جبرا
<aالفاتح يوسف جبرا
تاريخ التسجيل: 10-31-2006
مجموع المشاركات: 1617

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
زولنا ذاتو !!


    بينما كانت العربه المرسديس السوداء المظلله تنطلق فى شارع المطار وهى تقل (سعادتو) المتوجه للحاق الطائره المغادره الى (لندن )فى مهمة رسميه تحركت عربة (النفايات) التى كانت على جانب الشارع الشئ الذى جعل سائق عربة (سعادتو) يفقد السيطره على قيادة العربه وينحرف ليصطدم باحد اعمدة الكهرباء .
    هرع من كانوا متواجدين حول المكان من الجمهور وقاموا بكسر زجاج السياره و اخراج السائق و(سعادتو) الذين الذى كان فى حالة اغماء كامله.
    ثم نقل (سعادتو) الى المستوصف القريب من شارع المطار فى سرعة تم إدخاله إلى المستوصف ثم وضعه على الطاوله الوحيده فى غرفة العمليات حيث تمت اضاءة انوار الغرفة الكاشفه.. فتح (سعادتو) عينيه فى صعوبة بالغة فرأى شخص يقف عند راسه مباشرة يرتدى بالطو ابيض وطاقيه بيضاء ثم نظر ناحية رجليه فرأى آخر بنفس الملامح يرتدى ذات الزى .
    - ياجماعه انتو منو؟ دكاترة
    - لا.. الدكاتره ماقدروا يعملوا ليك حاجه.
    - طيب وانتو منو ؟؟ مستشارين طبيين؟
    - لا ..انت الطب ما قدر يعمل ليك حاجه ..وايامك فى الحياة انتهت وجيتنا هنا
    - (فى استغراب) طيب انتو منو ؟
    أجابه الذى يقف عند رأسه انا (ملك الحسنات)والهناك داك (ملك السيئات)
    - (وعينيه متسعتان من الخوف الدهشة) : وانا هسع يعنى مت وكده ؟
    - وشبعت موت كمان
    - إنتو بى صحكم ؟؟ يعنى هسع فارقنا (نعيم الدنيا) داك كلو والكندشة والمواتر والأطايب ؟؟
    - (فى حزم) نعم .. أنت فارقت الدنيا
    - اها وانا هسع طيب هنا ليه؟
    - هنا الحساب
    - حساب شنو والله انا(الحساب) دا من أيام المدرسة ما شاطر فيهو وما بدورو كلو كلو
    - ما بتدورو شنو هو انحنا قالوا ليك عاوزين نديك (مسائل) .
    - امال ماشين تدونى شنو ؟
    - ماشين نحاسبك ..
    - (فى تهكم) تحاسبوني .. والله حكاية انا اشغلت وزير .. ووالي .. ورئيس مجلس ادارة لاربعمية شركة زول حاسبنى مافى.. تجوا انتو ديل (يؤ شر عليهم فى إستهزاء) تحاسبونى ؟
    - وزير ... والى ... مدير ... رئيس مجلس إدارة ... ده كلو كان هناك فى الدنيا .. هنا فى اعمالك وبس..
    تسطع فى المكان اضاءه شديده ... سعادتو (مسجى) على مسطبه على شكل قبر عليها شواهد يلبس (كفنا ) ابيض ناصع وعلى راسه (ملك الحسنات)وعلى رجليه (ملك السيئات) .. فى اتجاه نظر (سعادتو) هناك شاشه عرض كبيره تحتها ميزان ضخم .
    - شايف الميزان دا ..... دا ميزان اعمالك..
    - (يعاين وهو يضع يده على جبهته من شده الاضاءه ) : ده كلوا ميزان ؟
    - نعم ... وهو ميزان اعمالك العملتها كلها فى الدنيا خيرها وشرها
    - والكف المايله لى تحت شديد ديك شنو؟؟ الكفة المردومه فيها الكتب الكثيره ديك..
    - للاسف دى كفه سيئاتك...
    - (فى اندهاش) : ودى كلها سيئات...(ثم مواصلاً) طيب واصلى انا فى الدنيا دى ما عملت أيتها حسنه؟
    - عملت حسنات
    - (فى فرح ) أها طيب وينا؟؟ كاتبنها وين؟؟
    يذهب (ملك الحسنات) فى خطوات منتظمه الى حيث الميزان ويدخل يده فى كفة (الحسنات) حيث يجد نوته صغيره كنوته الجيب التى تستخدم لحفظ أرقام التلفونات.. يقوم باحضارها ثم يخاطب (سعادتو) قائلا:
    -النوته دى فيها حسناتك؟
    - (فى إستنكار) حسناتى فى الدنيا كلها فى النوته الصغيره دى؟؟
    - نعم
    - (فى ثقه متناهيه وحزم) : لا...لا اكيد انتو تكونوا غلطانين
    - (فى جدية) هنا مافيش غلط
    - ما فيش غلط كيف يا جماعه...سبحان من لا يخطئ..
    - عشان جرستكم دى نحنا جبنا الشاشه الكبيره ديك...ممكن نعرض ليك فيها حياتك مما ابوك اتزوج امك ..ولحدت ما مت ..كل ثانيه فى حياتك مسجله عندنا
    - (مخاطباً نفسه فى خوف) : لاحولتن ولا قوتن الا بالله ..دى هسع الزول يطلع منها كيف ؟؟
    - (فى صوت آمر) : عاوز تعرف هسع حسناتك فى الاول والا سيئاتك؟؟
    - لا.. ادونى حسناتى اول.. أنا عاوز حسناتى
    - (ملك الحسنات يفتح النوته الصغيره ينظر فيها ثم يخاطبه :
    - والله إنتو حيرتونا ذاتنا ؟
    - (فى خوف وتوجس) : حيرناكم فى شنو كمان يا جماعة ؟؟
    - تعرف إنت أول زول يجينا هنا عندو (حسنه) مكتوبه لكن فى شكل سيئة !!
    - (متسائلاً فى شوية لماضة) : ودى كيف افهمها ؟ بس دى تكون كيف (حسنه) فى شكل (سيئة) دى ؟؟
    - عاوز تفهمها ؟.. طيب نشغل ليك الشريط تشوفها بى عينيك
    إنطفأت أنوار المكان .. عم الظلام .. الشاشة تضئ ... الدنيا صبيحة احد الايام ..(سعادتو ) جالس فى مكتبه ...على جهاز( الانتركوم ) تخاطبه السكرتيره:-
    - يا سعادتك فى واحد قريبك اسمو (التجانى )قال عاوز يقابلك
    - خليهو يدخل
    بعد السلام والتحيه خاطب ( التجانى ) سعادتو قائلا :
    - تعرف ياسعادتو والله انا جاييك وواقع ليك فوق كرعينك ومزنوق زنقه شديده وذى ما انت عارف الاولاد والجامعات والمدارس والمصاريف وايجار البيت وشنو وشنو. ... وقبل أن ينتهى (التجانى) من عرضحاله وعلى جهاز الانتركوم كانت السكرتيره تخاطب سعادتو:
    - يا سعادتو الناس المقدمين لعطاء(الهنايات) قالوا عاوزين يقابلوك
    - خليهم يدخلو
    - السلام عليكم .
    - وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته
    - اها يا (سعادتو) العطاء وقع لمنو؟
    لدهشة (التجانى) فقد قام ســعادتو وفى حـزم وجدية وعلى طول مشيراً إليه وهو يقول لهم:
    - العطاء وقع للزول دا ..اطلعوا بره اتفاهموا معاهو وادوهو الفيها النصيب عشان يتنازل ليكم
    يخرج (التجانى) ومعهة الجماعه ثم يعودون بعد دقائق وهو يحمل فى يده كيس به مبالغ نقدية وأحد (الجماعة) يخاطب سعادتو :
    - اها اديناهو خمسين مليون واتنازل ... نجى نمضى العقد متين؟؟
    - أمشوا خلاص بكرة الشئون القانونية بتلقوهو جاهز
    وبعد ان خرجوا (الجماعه) وضع (التجانى) القروش على مكتب سعادتو ... قام سعاتو بسحب (القروش) لدرج مكتبه المفتوح وقام باعطاء (التجانى ) مليونين قائلا :-
    - دى مش بتحل ليك المشكله بتاعتك ؟؟
    - كيف ما تحلها بتحل ابوها ..شكرا.. شكرا سعادتك ... جزاك الله كل خير.......
    قام( ملك الحسنات)بايقاف الشريط وهو يخاطب (سعاتو)قائلا:-
    - ده انت والا ما انت ...
    - (فى صوت خائف مرتعش) : الله لا كسبكم دى صورتوها كيف....
    ثم واصل (ملك الحسنات) حديثه لسعادتو : هسه دي حسبناها ليك حسنة .. مع انها جاية من سيئة ..
    - طيب كان كده أنا ذى دى ما عندى كتير .. ذى الحسنات الجاية من سيئات دى .. كلها حسبتوها ليا؟ هسع كان حسبتوها ليا كان كان حسناتى بتكون شوية كده ..(ثم فى هيجان وجدية) انا اعترض .. انا عاوز اقدم استجواب ..
    - استجواب ده هناك فى( البرلمان) هنا تسمع وتتحاسب وتشوف وبس .
    -(سعادتو فى إستسلام ) طيب خلاص يا جماعه ورونى باقى حسناتى .
    - نقولا ليك ولا نوريك ليها على الشاشه
    -لا..لا... خلاص ما عاوزين شاشه ... ما عاوزين شاشه ..انا اعصابى بايظه وما قادر اشوف
    - (ملك الحسنات مواصلاً) طيب من حسناتك انك ما كنت بترد على الناس القاعدين يتهموك فى الجرايد بانك (حرامى) ومرتشى وفاسد....
    - ارد عليهم كيف ديل مارقين وماجورين وطابور خامس(وكمن اكتشف شيئا) وكمان اقول ليكم حاجه .. ديل( اعداء الدين) ...وحقو تجيبوهم تحاسبوهم ..
    - الدين ده خليهوا هسع ح نجيهوا بعدين لكن عدم ردك على الاتهامات ده نحن ختيناهوا ليك فى ميزان الحسنات باعتبار انك لم تواجه السيئه بمثلها مع انوا نحن عارفين انك ما كان فى امكانك ترد عليهم عشان ما تورط نفسك وتدخلا فى متاهات
    - اها باقى حسناتى وين ..صلاتى وين وصيامى وين .. وحجيت سبعتاشر حجه مشو وين ؟
    - اول حاجه السبعتاشر حجه الحجيتم ديل ما حسبناهم لانو انت حجيتم( بقروش الحكومه) يعنى بقروش (المواطنين) تانى حاجه فى رمضان كنت بتتعمد تسافر تمشى (الدول) البارده المرطبه وتهرب من( الحر والسخانه)... (ثم منتهرا) انت عاوز تشوف بتصوم وين وكيف
    تنطفئ أنوار المكان .. يعم الظلام .. الشاشة تضئ .....على (الشاشه) سعادتو يجلس على كرسى خيزران على أحد الشواطئ (الشتويه) وهو يرتدى (بالطو) ويضع (شالاً) حول رقبته مرتدياً نظارة سوداء وقطع الجليد اليضاء تتناثر هنا وهنالك وحوله أفراد عائلته
    - آآى دا أنا لكن ما كان رمضان .. هسع البورى إنو دا كان فى رمضان شنو ؟؟
    - هنا مافى كذب وغش الكذب والغش والتزوير والتلفيق ده عندكم هناك ... فى الدنيا
    - (فلى تحدى مصطنع) أها وصلاتى كمان دى فيها شك .. أنتو ماشايفين (الغره) الفى جبهتى دى ؟
    - إن إن صلاتك لم تنهاك عن الفحشاء والمنكر لذلك فهى ليس لك فيها حسنات
    - أها طيب (والغره) دى (البدعك) فيها كم سنه دى لمن جبهتى ورمت دى راحت ساكت ؟ ما عليها درجات !! و كده!!
    - هنا يقوم (ملك الحسنات) بقفل (نوته الحسنات) ويخاطب (سعادتو) قائلاً :
    - كده حسناتك إنتهت ...
    _ (فى ضعف وإستجداء) إنتهت كيف ؟؟ معقول ياجماعه؟؟ أكيد غلطانين
    - (فى حسم) : ماقلنا ليك هنا مافى غلط
    يخطو (ملك الحسنات) نحو الميزان مره أخرى ويضع (نوته الحسنات) فى كفتها مره أخرى ويعود .. حيث يتحرك (ملك السيئات) نحو الميزان بنفس الإيقاع المنتظم .. يقوم يحمل أحد (المجلدات) الضخمه ويعود الى مكانه .. ويخاطب سعادتو:
    - كل مجلد من مجلدات السيئات الستة ديل فيهو سيئات عشرة سنين .. وده (مجلد) سيئاتك للعشرة سنين الأخيرة
    (فى إستعلاء) : وهسع عاوزين (تقروهن) ليا كلهن ؟ قالو ليكم أنا فاضى ليكم أنا عندى إجتماع ...وكمان محصل ليا سفرية .. أنا ..
    - أجتماع وسفريات دا هناك فى الدنيا .. هنا حساب .. ميزان
    (سعادتو يتحسس جسده .. يقرص خده .. يقوم بعض أصابع يده ثم يقول) :
    - ياربى أنا فى حلم ولا فى علم
    - فى علم ... وعشان تتأكد نوريك طفولتك
    إنطفأت أنوار المكان .. عم الظلام .. الشاشة تضئ .... منزل جالوص متهالك مكون من غرفتين و(تكل) و(أدبخانه) .. .. (كر جداد) خشب متصدع به (جداتين وديك) ... أطفال صغار يرتدون سراويل (دموريه) متسخة يلعبون بكرة (شراب) أكثر إتساخاً
    _- يااولاد ماتمشو المدرسه وتخلوا لعب (الكوره) دى ... (الطفل سعاتو) يمسح (ريالتو) و(يقش) (مخاخيتو ) بطرف قميصه المتسخ المكرفس ثم يتناول شنطة الدبلان (يعلقها على كتفه) ويخرج صوب المدرسه ...
    - المعلم يوقف (الطفل سعاتو) ويساله :
    - إنت يوم واحد يا مبهدل ما تحضر الطابور ؟؟ (ثم والشرر يتطاير من عينيه) إتنين فى إتنين بيساووا كم ؟؟
    - يصمت الطفل (سعادتو) ويحدق فى وجه المعلم فى (بلاهه) بينما المعلم ينهال عليه بسوط يحمله .. وهو يقول معقول في سنه رابعه وما عارف ليا إتنين فى إتنين بيساووا كم ؟؟
    يضئ المكان وتتوقف شاشة العرض ثم يخاطب (ملك السيئات) سعادتو :
    - كفايه ولانواصل
    - أنتو كدى ياجماعه ما تباركوها شويه .. ونتفاهم .. يدخل يدو فى جيبه ويخرج (حزمة دولارات) -ثم مواصلا- والله أنا عارفا شويه لكن دى النثريه الكنت ماشى بيها السفرية قبل الحادث !!
    - (فى صرامة) أساليبك دى الكنتا بتعملا فى الدنيا دى هنا ما بتمش هنا دار محاسبه وليست دار (مفاهمات) أو رشوات .. لم قروشك عليك
    _ طيب هسع أنتو جبتونى فى المدرسه وجبتو ليا بيتنا المكسر دا .. يعنى شنو ؟
    سكوت تم إنطفأت أنوار المكان .. عم الظلام .. الشاشة تضئ ... سعادتو يدخل من عربته (الرسميه الفاخره) ...فى أحدى شوارع الخرطوم الجديده .. يقف (سعادتو) أمام إحدى العمارات الفارهات ذات الست طوابق .. ثم يخاطب المهندسين المنهمكين فى العمل :
    - نزلتو ( السراميك ) من الكونتينرات؟ (ثم مواصلاً) وحاجات التكييف المركزى طلعتوها من (الكراتين)؟
    - نزلناهم ... بالمناسبة جاء المقاول وما لقاك وقال ليك خلى ليهو الشيك أبو ثلثمائه مليون نقدم المبلغ المتفق عليه للتشطيب .
    (الشاشه تنطفئ)..
    - (سعادتو فى زعل) ياجماعة انتو قاصدنى ولآ شنو ؟
    - هنا مافى زول بتقصدو .. هنا (اعمالك ) هى الفيصل ..
    - طيب وفيها شنو لمن ابنى ليا بيت بى مليارين ثلاثه؟
    - بيتك دا مكلف 2مليار و900 مليون واربعمائة ألف وثلثمائة وعشرون جنيه (ثم مواصلاً) إنت ما اشتغلت غير موظف دولة تقدر تورينا جبت القروش دى من وين؟
    - ورثتها .. ورثتها..(ثم يتذكر شريط بيت الجالوص) لا.. لا (ما ورثتها .. ما ورثتها دى من مرتبى ..أيوه من مرتبى
    - تعرف لو مرتبك دا ما بتصرف منو ولا مليم انت عاوز ليك عشرة ألف وميتين واحد وخمسين سنة عشان تعمل القروش دى!
    - خلاص طيب شيلوا البيت دا ما دايرو
    - لكن المشكلة ما البيت
    - المشكلة طيب شنو ياجماعة حيرتونى ؟
    - المشكلة انو المليارات دى كانت ممكن (الدولة ) تشترى بيها أدوية تنقذ بيها مئات الأرواح الماتت من غير ما تجد علاج ..
    - (فى هلع وخوف) وديل كلهم روحهم فى رقبتى .
    - طبعا... طبعاً.. (ثم مواصلاً) أنا اقول ليك حاجة .. الناس الماتت بى سببك ديل كلهم ماتو قبل يومهم .. لينا (سبعتاشر سنه) كل يوم يجونا مية ميتين نفر نفتش اسماميهم فى قائمة الجايين عندنا نلقاهم مافى ، نعرف انهم ماتو (قبل يومهم) .
    - لا .. لا ياجماعة أنا قلت (مرتبى) ساكت كنت اقصد إنى اقول ليكم البيت دا عملتو من (البيزنس) انتو ما عارفين انى بحب (البيزنس) ؟؟ والله انا من عمرى سبعة سنين كنت قاعد اعمل ليا (طبلية) وامشى (الطوخى) اجيب (شختك بختك) والحلاوة والبلى .. واقوم اشترى (البيض) الفى الحلة كلو (احتكرو) وبعدين ابيعو بالزيادة..
    - (البيض) دا جاينو ما تستعجل ..
    - بيض شنو الجايين ليهو هسع؟ (البيض) دا ما قلت ليكم كان زمان ،
    - مزارع الدواجن الفى (يحرى) دى مش بتاعتك ..؟
    - والله يا جماعة النصيحة .. النصيحة أنا مشارك فيها ..أصلى بحب المشاركة مما كنت صغير..
    - إنت مشارك فيها بمليار وثلاثمئة اربعه وعشرين مليون ودى كانت ممكن تنقذ ليها خمسمية أربعة وثلاثين ألف وستمئة شخص..
    - (فى إستنكار) ليه أصلو عندهم شنو؟؟ نزله؟؟ عايزين تكترو ليا الكوم ليه؟ ما ممكن يكونوا خمسين زول عاوزين (زراعة كلى)..
    - شطارتك دى خليها فى الدنيا ..دا الواقع هناك كان كده ... فى الوقت داك القروش دى كانت بتنقذ العدد ده .
    - (فى خوف) لكن هسع الناس الارواحهم فى رقبتى ديل ما بقو كتار !!
    - (فى تهديد) ممكن هسع تورينا تانى مشارك وين وفى شنو والا نشغل ليك (الشاشة) ؟
    - لا ما تشغلوا ليا الشاشة ..ح اقول ليكم .. مشارك ليا فى كم مصنع كده وشوية شركات وحبت مزارع وحاجات ذى دى..
    - (ينظر الملك فى مجلد السيئات) هنا عندك سيئات وزنها أخف شويه.
    - طيب يا جماعة وكت فى حاجات (خفيفة) ليه (كاربنى) بالحاجات الثقبلة دى؟ طيب خفيفه ذى شنو يعنى؟
    - انت قمت بتعيين وايجاد وظائف لميتين واحد وعشرين شخص
    - ودى فيها شنو ياجماعة ما قاعد أساعد فى حل مشكلة البطاله..
    - البطالة دى ما تحلها الا باهلك واقاربك؟؟ انت كده منعت عائلات كثيرة من الوظائف دى لأنو هم كانوا أحق بيها وأهلك ديل ما مؤهلين وما دخلو فى منافسات عشان يفوزوا بيها
    - هسع يا جماعة ورونى كدى وزن السيئات بتاعتى قدر شنو ؟
    - ح تشوفها فى الميزان
    - شنو يا جماعة لسع ما أنتهيتو من حسابى؟؟
    - دى بس تسعة ورقات من (المجلد)الاول وفضل ليك باقى (المجلد) دا وخمسة مجلدات ثانى.
    - لكن ياجماعة أنا كده ما بتعطل ؟؟
    _احسن ليك تتعطل من (الراجيك)
    - والراجينى شنو؟
    تنطفئ الأنوار ... تنخفض الإضاءة... أصوات جهيرة ... الحساب الحساب يا ثواب ياعقاب ... الحساب الحساب يا ثواب ياعقاب... الحساب الحساب يا ثواب ياعقاب تنفتح ستارة تشتعل من خلفها نار حامية ذات لهب احال المكان إلى جحيم .. فى منتصفها عمود حديدى (عشره بوصة) محمر من من شدة النار.. يقوم ملك السيئات بحمله ثم يوجهه إلى (قفا) سعادتو الذى يحاول ان يبعده العمود من (قفاه) بيده وهويصرخ صرخه مدوية ارتجفت لها ارجاء (المستوصف) الخاص وهو يقول لا..لا..لا
    قيل أنه أن (سعادتو) ومنذ تلك اللحظة وهو مرة مرة لا شعورياً تجده وهو(ينش) بيده على (قفاه) فى (خلعة) وهو يقول ..لا..لا..
    عزيزى القارئ : إذا رأيت مسئولاً يخاطب حشداً وهو يهتف (هى لله) ثم ينش على قفاهو (لا للسلطة) ثم ينش على قفاهو (ولا للجاه) ثم ينش على (قفاهو) فأعلم إنو دا هو ............ (زولنا ذاتو)

    (عدل بواسطة الفاتح يوسف جبرا on 11-08-2006, 08:27 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2006, 12:21 PM

abubakr
<aabubakr
تاريخ التسجيل: 04-22-2002
مجموع المشاركات: 16044

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: زولنا ذاتو !! (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    Quote: عزيزى القارئ : إذا رأيت مسئولاً يخاطب حشداً وهو يهتف (هى لله) ثم ينش على قفاهو (لا للسلطة) ثم ينش على قفاهو (ولا للجاه) ثم ينش على (قفاهو) فأعلم إنو دا هو ............ (زولنا ذاتو)


    وانا اقوول الشخوص دية ايديهم بتهبب لشنو بورا ...؟؟ قت يمكن بياكلو شطة قبانيت ؟؟

    يديك العافية

    لك مودتي

    ابوبكر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

11-08-2006, 02:28 PM

ابن الرشيد
<aابن الرشيد
تاريخ التسجيل: 09-15-2006
مجموع المشاركات: 298

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: زولنا ذاتو !! (Re: abubakr)

    Quote:
    تعرف إنت أول زول يجينا هنا عندو (حسنه) مكتوبه لكن فى شكل سيئة


    لكن ممكن انه يكون البحاسبو ديل

    ماملك الحسنات والسيئات................

    أنا شخصيا أحسب أنهم المعارضين الكانو منتظرين

    وانقلبت على الاخرين.......................

    قال تعالى:" وتلك الايام نداولها بين الناس"

    يوم البلع يوم الهنا.............

    وهم الان بتعلموا فى أساليب البلع موش بحاسبوا وبس

    انت ماشايف الأسئلة ودقتها

    وطبعا أكيد ح تقول تفسير الشريط شنو:

    الشريط دا أصلا واحد مزروع شاهد عيان

    مزروع وسط الجماعة مستشار لكل الوزراء

    يعنى عارف كل صغيرة وكبيرة عنهم

    المزارع والمصانع ال فى ماليزيا وغيرها..............

    وأخيرا خوفى من الجايين............

    ديل ح يبلعوا بلغ بتاع انتقام وهلع

    .لأنو انتوا عارفين مدة البلع كانت طويلة

    (عمر الزهور عمر الغرام-2 ).....................

    ديل كمان ح يستفيدو من أخطاء السابقين" زولنا ذاتو والمعاهو".................

    ختاما انا فى رأى أحسن الموجودين من الجايين.................

    ديل خلاص مسكوا الهوا ذاتو وعملوا ليه

    فواتير(عداد دفع الهوا المقدم)

    يعنى نحن أحسن لينا الموت................

    خليهم هم يبرطعوا فى الدنيا دى هم والدايرا

    لما يلاقوا ملك الحسنات والسيئات

    أقسى من المعارضين بلا انتظار فى الحساب

    موش كل ما قال لا دا ما أنا عادوا ليهو الشريط................

    وبعدين هو انت ماقلت لى فى اخر رسالة

    على هذا المنبر فى بوستك (عداد دفع الهوا المقدم )

    عداد الهوا بتاعى خلص .......

    بعد عمر طويل"وماتحرمنى من أناملك"

    " هو انت لسه بتكتب مامت ولسة بتكتب

    وكمان كتابات تودى الاخرة بتاعة زولنا ذاتو"

    والله أنا خايف عليك انت من اخرتهم

    وزولنا ذاتو يكون لسه فى النعيم الدنيوى

    الله يدينا نعيمهم ده بالحلال ياود الحلال

    يالكلك ذوق أستاذنا الفاتح ويطول لينا عمرك

    ومايجفف قلمك

    والله لو الأحبار خلصت ..............

    أتبرع ليك بدمى عشان نتمتع بباقى عمرنا دا بأفكارك

    أصلوا عداد هواى خلص وماعندى قروش وماشغال

    تحياتى

    ويخفف علينا والعفو العافية

    ان ظلمنا ولا ظلمونا واتنكروا لى أو اتنكرنا عليهم

    ولكم منى جميعا كل الود

    [email protected]
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2006, 04:42 PM

Adel Sameer Tawfiq
<aAdel Sameer Tawfiq
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 1074

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: زولنا ذاتو !! (Re: الفاتح يوسف جبرا)

    Quote: (زولنا ذاتو)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de