وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-05-2016, 08:40 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدا لغفار محمد سعيد (عبدالغفار محمد سعيد&abdelgafar.saeed)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

بين السذاجة، الديمقراطية و SMC

04-18-2007, 05:24 PM

عبدالغفار محمد سعيد
<aعبدالغفار محمد سعيد
تاريخ التسجيل: 04-17-2006
مجموع المشاركات: 9951

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
بين السذاجة، الديمقراطية و SMC


    تعالت الكثير من الأصوات اليوم لتعلن أن الوقوف ضد إعلان المنظمة الإعلامية الأمنية الحكومية في هذا الموقع هو موقف ضد الديمقراطية !

    وأرى أن أصحاب هذه الرؤية ينقسمون لفئتين ، أحداهما تحمل تصورات مثالية خيالية لمعنى الديمقراطية لا ترتبط بواقع محدد وظروف معلومة، ولا يرتبط التصور عندها بالمكان والزمان ، أما الفئة الثانية فهي مؤيده أصلا لكل ما تفعله السلطة بالعباد والبلاد وهى بموقفها هذا لا تسجل شيئا جديدا .

    السلطة الحالية والتي تسيطر على أدوات القمع ، الثروة والتي ارتكبت وترتكب كل يوم الجرائم في حق شعبها، هي السلطة التي حولت الحرب الأهلية في الجنوب لحرب دينية كان ضحيتها مليوني إنسان، إنها السلطة التي أشعلت دارفور ودمرت المجتمع الدارفورى وقتلت واستباحت وشردت ، هي ذات السلطة التي شردت كوادر الخدمة المدنية وحرمتهم من لقمة العيش، اغتالت من اغتالت في سجونها وعذبت الكثيرين في بيوت الأشباح ، وهى التي أفرغت الدولة من مضمونها حيث حل تنظيمها محل الدولة.

    ذات السلطة التي تأمرت وخدعت المواطنين في منطقة أمري ووعدتهم بتعويضات مجزية ولم تفي بوعدها بل ذهبت نحو قمعهم لإسكاتهم، نفس السلطة التي تريد إغراق معظم ما تبقى من الأراضي النوبية وتهجير المواطنين النوبيين وفتك النسيج الأجتماعى وإغراق التراث والتأريخ، وبالأمس فقط لم تتسامح مع مظاهرة ومطالب المفصولين تعسفيا من الخدمة المدنية، وأمرت الشرطة بضربهم.

    نحن يا أصدقائي نتحدث عن السلطة التي تمنح الأعلام هامشا من الحرية وفق مصالحها حينا يضيق وحينا ينفرج قليلا، لكنها لا تستطيع السيطرة على المواقع الإلكترونية خارج البلاد، ولو كان هذا الموقع يصدر من الداخل لدمرته وألقت ببكري ابوبكر في أحد سجونها، لكنه يصدر من الخارج لذا لا تستطيع ذلك ،فماذا تفعل؟
    من الأشياء المعروفة عن علاقة السلطات وجماعات الضغط المختلفة ( Lobby’s)والشركات بوسائل الأعلام المختلفة، أن هذه الجهات تحاول السيطرة على مسيرة وتوجه وسائل الإعلام عن طريق الإعلانات
    وعندما يصير اعتماد الوسيلة على ما تدفعه هذه الجهات مهما وأساسيا عندها يبدءا الإملاء والضغوط ، وليس ما حدث العام الماضي ( لست متأكدا متى حدث ذلك العام الماضي أم قبل الماضي ) مع جريدة الصحافة السودانية ببعيد عن الأذهان، فعندما اختارت جريده الصحافة الكتابة عن هموم وقضايا الشعب سحبت الشركة ذات الصلة الوثيقة بمراكز النفوذ في الحكومة السودانية الإعلانات منها، حيث أنبرى رئيس التحرير الأستاذ عادل الباز معلنا انحياز الجريدة للشعب وعدم حاجت الصحيفة لتلك الإعلانات.

    الديمقراطية لمن وضد من؟

    هذا سؤال فلسفي قديم قدم الديمقراطية نفسها، فمثلا نحن نعانى فى بلادنا من أهدار كرامة وحقوق كل من يعارض السلطة الحالية، أذا الديمقراطية في النموذج السوداني ( هذا إذا جاز التعبير ) يتمتع بها فقط أعضاء التنظيم الحاكم و محاسيبه، بالطبع الوضع الطبيعي أن تكون الديمقراطية ضد القتلة، سارقي قوت الشعب ، تكون ضدهم بمعنى أن يحاسبهم القانون على جرائمهم ويردعهم، ويخيف من يفكرون في ارتكاب الجريمة اى كانت.
    فى حالتنا الراهنة وحيث أننا مقموعون مظلومون في بلادنا فإننا لا نملك إلا الدفاع عن أداتنا الإعلامية هذه والتي يريد النظام السوداني مصادرتها منا بالطرق المختلفة .
    يبدوا أن النظام قد أحس بأن كتابات من يوالوه في هذا الموقع غير كافية لذلك يريد مصادرة كل الموقع.

    لو تماهينا مع رؤية الذين يظنون أن الديمقراطية تعنى السماح للمخابرات السودانية متمثلة في المركز الإعلامي السوداني بالإعلان في الموقع ، فذلك يعنى استسلامنا لإرادة السلطة بتجريدنا من هذا الموقع، فما الإعلان إلا مقدمة للسيطرة عليه، ولا أعتقد إننا سذج للدرجة التي يمكننا تصور براءة مقصد ( SMC ) أو حسن نية القائمين عليه .
    يجب علينا الدفاع عن موقعنا هذا بكل الوسائل، وأول هذه الوسائل وأنجعها تبرعاتنا المادية للموقع وتقديم الدعم المعنوي لصديقنا بكرى ابوبكر، الذي يمنح الكثير من وقته ووقت أسرته لنا، وهذا المجهود العملاق سيسجله له تاريخ الصحافة الإلكترونية السودانية بحروف من نور.

    (عدل بواسطة عبدالغفار محمد سعيد on 04-19-2007, 00:39 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-19-2007, 00:41 AM

عبدالغفار محمد سعيد
<aعبدالغفار محمد سعيد
تاريخ التسجيل: 04-17-2006
مجموع المشاركات: 9951

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: بين السذاجة، الديمقراطية و SMC (Re: عبدالغفار محمد سعيد)

    كيف أتفق أن تكون أصوات "الفئة الثانية" عالية دون أي شعور بالذنب أو الخجل، (إنني الآن أفكر بصوت مسموع)، هم يعلمون تماما بأن كلمة حرية هي ألد أعداء النظام الحاكم وأجهزته، كيف لهم أن يطالبوننا باسم الحرية بالتخلي عن موقعنا هذا؟

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de