بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 04:16 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالغني كرم الله بشير(عبدالغني كرم الله بشير)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!...

11-11-2007, 08:58 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 12-06-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!...


    مشهد إفتتاحي:

    هذه المشاهد، بلسان الحال والمقال، لنساء، ورجال، وأطفال، وسحب، وغبار، وإنس، وجن، يشكلون فسيفساء وطني المحبوب، تناقض التناسق، وتهافت التهافت، وثراء الفقر، وفقر الثراء... وجنون العبقرية، وعبقرية البساطة، كل شئ ممكن في السودان، فعلا، كل شئ ممكن في وطني...
    إنها مشاهد يومية، ليس أكثر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2007, 09:01 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 12-06-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!... (Re: عبدالغني كرم الله بشير)


    شارع وال 17 دقيقة!!..


    ظللت واقفا17 دقيقة، كي أقطع شارع الخرطوم "3" وحين وجدت "فرقة" بين سيارتين، ركضت بسرعة، عدلت طاقيتي، وعمتي، لم أكن اجري حتى من الكلاب، أحسست بهوان، الاناءة من الحلم، كبريائي يتناقص في هذه المدينة، نظرت حولي، لم يكن هناك احد يعرفني (هذه فضيلة المدينة، ورذيلتها)، في الجانب الآخر ثلاث نساء مسنات، وأخرى صغيرة، كن ينظرن لاتجاه واحد (كدت اصيح لهن، لا لا .. أنظرن للجانب الآخر ايضا)، وحين توغلن في الشارع، كادت سيارة من الاتجاه الآخر ان تصدمهن، بوري قوي من السيارة لخبط كياني، تمنيت املك ساقي الريح، كي أودبه، الزحمة خانقة، الخور يساري، والترتوار يميني، ويداي (اليمنى حول جيبي ، خوفا على المحفظة، واليسار تحفظ الحقة)، بصري لا يفارق الأرض، سجارة من رجل مار حرقت جلابيتي، غصن شجرة شلخ جبهتي، احفظ الله يحفظك، ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2007, 09:17 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 12-06-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!... (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    قون .. قون...قووووووووووون !!..


    الكرة الجلدية، اقعلت من الارض كطائرة، بل اقعلت من قدم باك المريخ، ثم ارتفعت، ومالت نحو الغرب، حتى استقرت بالقرب من العجب، هذه الكرة الصغيرة، المنفوخة، المنقطة، كانت تراقبها عيون أكثر من 40 إنسان، بل عاشق، ومتوتر، وجائع، ورئيس، وحرامي، وعاهرة، وفي وقت واحد، بل لحظة واحدة..

    ماهذا، ما هذه الحمى، والغرور، والهوية، والفرح، والحزن، مما تفعل الكرة الجلدية، وهي تدخل الشباك، أو ترتطم بالقائم، فيتحسر الناس، كما لو أنهم خسروا تجارة، أو فقدوا شخصا عزيزا، بسببها يستقطع الفقير من قوته، كي يدخل المبارة، ويجشع، ويخرج مبحبو ح الصوت، (رجوع جماعي للطفولة)، واللاعب الذي يسجل هدفاء، ينط وييشقلب كالاطفال)، ولا يمتعض احد من هذا الفعل (الشنيع)، بالمنطق، (ياراجل اتقي الله، فلو تشقلب هذا الرجل في الشارع، في البيت،).. لقيل عنه، ما لم يقله مالك في الخمر، يظهر انو (الرياضة)، تفسح مجال (للجنون، والطفولة، واللعب)، والكبرياء الوطني (الفرح الجماعي لذيذ)..

    سجل العجب قون، وفرح من في المعلب، أو الشارع، وظل المذيع يصرخ يصيح قووووووووووووووون،
    حتى بح صوته...وعلى وزن (قووووووووووون)، الكورة (جنوووووووووووووووووون مبارك، ومغفور)... وقت للبارح، للغريزة ان تعبر عن نفسها، ودفقها الداخلي...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2007, 09:20 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 12-06-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!... (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    لم يحب الأطفال التزحلق؟!!...

    عشرات الأطفال، وكأن الألوان من فرت من لون قزح، ومن ريش الطاوؤس، وحطت على ملابسهم، كي تكمل لوحة الروعة الماثلة، ضحكات وبسمات، وصخب ولقط جميل..

    لم يحب الأطفال التزحلق؟ لم؟!!

    كي يجذبهم مغناطيس الجاذبية الارضية، إنه عمق الأحساس بعدم الحول والقوة، أظن أنهم فرحين لهذه السبب، ذلك الهوان المبارك، والذي يعتري الاجساد وهي تنزلق من عل، التسيير المطلق، بلا حول أو قوة، والتي اسكرت حقيقته نساك الأرض، حين تركوا هوى التدبير، وتزحلقوا كالأطفال على إرادة العقل القديم، كمن يهوي في بئر (يبدأ بخطوة والباقي تتكفل به قوانين الطبيعة)(1)، وفي قعره تومض صورة جميلة، (الهوان اللذيذ، ستجد يوسف الجميل، ذاتك المغيبة)..!!

    هناك عشرات الألعاب في الحديقة، ولكنهم تنافسوا على التزحلق، (حروب بالايدي والالفاظ، والتدافع، كي يتسلقوا السلم ومن ثم يتزحلقو، يحلقوا بأجنحة الجاذبية الارضية، الضخمة، والخفية معاً!!)، يالها من بذرة قديمة، فكرة التسيير المطلق، غريزته تسكن حتى اجساد الاطفال الغضة، الإنسان لايحب العمل، فطرته تقول ذلك، (خلق دون أن يتعب، بل كمعطى جاهز) خلق كسيد، متفرج على لوحة عظمى، ولكنه نسى هذه الحقيقة، هذه الخاصية، كم أجاب الاطفال على سؤال المعتزلة (النقل أم والعقل، والتسيير والتخيير)، إنهم فرحين بالفرجة على شئ يجذبهم من الأدنى، (ومن الأعلى، كحس شاعري، مطمور في قلوبهم)، شئ لا يرى، كل الاشياء الثمينة لا ترى، كالشعر، كالروح، كحنان أمي، تسعى الحياة للفرح، للقبر، للفجر، (العقل القديم يقوم بكل الاشياء)، إنه القلب، الافعال اللاشعورية، ولذا الحلم (......) لا شعوري، ينزلق الاطفال برشاقة، تجري اجسادهم بلا أرجل، كالارض، كجري القمر، يراقبون الحركة اللارادية، كضربات القلب، كفعل الغريزة، والحب!!..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2007, 09:24 AM

عبدالغني كرم الله بشير
<aعبدالغني كرم الله بشير
تاريخ التسجيل: 12-06-2005
مجموع المشاركات: 1082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!... (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    بلا تخطيط، أو رحمة، عمارات عمارات!!..

    تتطاول العمارات، وتعلو، وتعلو، ليست كالبخور، ولكن كدخان لستك محروق، ورغم طولها العظيم، لا يرى ساكنوها الملائكة، ولا تعشش فيها العصافير، كالأشجار، الأقصر منها والأسمى، والأكرم، ومن نوافذها القصية، مثل بثور الجدري، يخرج الصراخ والانين، والصلف، ففرت الملائكة من تلك السموات الأسمنتية، ونزلت كالأمطار، وكوحي الشعراء، إلى ظلال الاشجار، المليئة بالاوراق الصفراء وصراخ الباعة ودعوات الشحاذين، نزلت إلى سموات لم تفارق أديم الارض الطيبة، قلوب بسيطة، وحالمة، بغد بسيط، قوت وراحة بال، وعاطفة ندية!!...

    كل الأشياء ستنزل للفقراء والحالمين والشعراء، كقطرات المطر، وكالملائكة، وكسحر الفلسفة، فعلى يد سقراط هبطت وحيها للأرض، إلى بيوت اثينا الفقيرة، فصار ا لبسطاء، يخوضون في اعتى المعضلات، بقلوب سليمة، وعقول صافية، فأنتشت الاجساد البسيطة بخمر الحكمة، والإشراق والاستقراء، فأعظم الجامعات في العالم، هي قلوب ا لبسطاء..

    "سور صين" حقير، عمارات عمارت، فوضى اقتصاد رأسمالي، ديني، مهوس بالصعود لله، بالاسنصير، والاسمنت، وليس الزهد والتجرد، جشع، بلحمه وشحمه، ودقنه، أحال الحيشان البسيطة، والتي لم يعد القمر يحلق فوق سمائها الصافية، والشمس لا تشرق من خلف أفق العمارات القاسي، إلا بعد الواحدة ظهرا، وتختفي بعد سويعات، عتمة في قلب النهار، تقاصر نهار البيوت القصيرة، إلى سويعات، ثم تغرق في ليل مصطنع، لا شعر فيه، ولا هدوء ولا نجوم....حولتها إلى سجون، لا ضوء، ولا نسيم، ولا رحمة..

    وتنعس العناقريب، في ضجيج، لا تأخذه سنة ولانوم، حتى الواحدة ليلا، حين كان الكاشف يخرج عوده، ويستمتع لضربات قلبه، ويلحن الاغاني بمناقير الملائكة، كانت اصوات الرقشات والامجاد والحافلات، تنقل العمال من أماكن العمل القصية، داخل الخرطوم، وإلى إماكن السكن، زنزانات النفي في أطرافها القصية، والتي يرجع البصر خسيئا، و هو حسير..

    وحيشان الاحياء الشعبية، ذات الاربعمائة متر مربع، بل ذات الثلاثمائة متر مربع، صارت تأوي تحت عشها، حوالي ثلاث اسر، أو أكثر، الفقرا اتقسمو النبقة ، ولو انقلبت في السرير، فسيصحو جارك، وجارك هو اخوك، المتزوج، وستبكي طفلة في الحجرة الأخرى، وتسمع كلام غزل، عروس لعروس في غرف أخرى، تلاشت الحدود، احتشد الناس، قطرات مطر في بركة، استدرجها الجاذبية الارضية، كما استدرجتهم المعاناة، والحاجة ام الاختراع...الحياة والموت يتصارعان في الجسد الإنساني، أبشع ما يكون...

    شوارع، ليتها ترتاح على أريكة فرويد، أو كارل يونج، كي يمسح عنها عنت دخيل، (بوحي ا يتها الشورع، لليونج، للمسيح، لله)، سيكبي يونج، ويضئ نور خفيف، أكثر هذالاً من شحوب الغروب، كي تبوح، كي تمارس غريزتها المكبوتة، حتى في القوت، في الحب، في دار وسعيه، في كتاب محلق...مارسي حياتك الممنوعة، والمباحة، انت بعيدة عنك، وعن الشمس، وعن جلسات المغربية، وعن غد ضاحك..تهرب اقلام الرصاص والألوان من أنامل الأطفال، لا فرق بين الطفل والكهل، فالتجربة تختصر الأعمال، الجميع شارد، وساكن، في انتظار جودو..

    تبدو الشوارع، وكأنها شخوص في رواية، فاصل بين الحياة والموت، قدم في الموت، اليمنى بلاشك، واليسرى على وشك أن ترفع كعبها من الحياة، مثل النعاس، جزء في الرؤية، وجزء في اليقظة، نعاس عظيم، يتشابه عليك الخيال والواقع، أنها نار المعاناة، أحرقت فضول القول، والكماليات، والمسرح، وملذات كثر، ألقاه في اليم، مكتوفا من الأيدي، وقال له: إياك إياك ان تبتل بالماء..الأسرة المحظوظة، هي من ترى أبيها نائما، من وعثاء العمل، كي تعلو العمارات، وتعلو وتعلو...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2007, 10:30 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: مشاهد يومية (وطني العزيز، صباح الخير)!!... (Re: عبدالغني كرم الله بشير)

    Quote: لم يحب الأطفال التزحلق؟ لم؟!!

    كي يجذبهم مغناطيس الجاذبية الارضية، إنه عمق الأحساس بعدم الحول والقوة، أظن أنهم فرحين لهذه السبب، ذلك الهوان المبارك، والذي يعتري الاجساد وهي تنزلق من عل، التسيير المطلق، بلا حول أو قوة، والتي اسكرت حقيقته نساك الأرض، حين تركوا هوى التدبير، وتزحلقوا كالأطفال على إرادة العقل القديم، كمن يهوي


    Quote: الأشياء ستنزل للفقراء والحالمين والشعراء، كقطرات المطر، وكالملائكة، وكسحر الفلسفة، فعلى يد سقراط هبطت وحيها للأرض، إلى بيوت اثينا الفقيرة، فصار ا لبسطاء، يخوضون في اعتى المعضلات، بقلوب سليمة، وعقول صافية، فأنتشت الاجساد البسيطة بخمر الحكمة، والإشراق والاستقراء، فأعظم الجامعات في العالم، هي قلوب ا لبسطاء..


    عبدالغني - دائما وأنت بخير وتكتب
    وما بشغلك بالسلام .. عشان تواصل وبس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de