الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
ما الذي جرى لحسين خوجلي؟
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
الحزب الشيوعي بالمملكة المتحدة وايرلندا يدعوكم لندوة يوم السبت 3 ديسمبر بلندن
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-03-2016, 00:24 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الشاعر عبد الإله زمراوي (عبدالأله زمراوي)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

في رثاء الشهيد صديق محجوب صديق...

09-05-2006, 08:49 AM

عبدالأله زمراوي
<aعبدالأله زمراوي
تاريخ التسجيل: 05-22-2003
مجموع المشاركات: 658

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
في رثاء الشهيد صديق محجوب صديق...

    الحاج وراق

    عاش حراً واستشهد حراً
    * أفرد (مسارب الضي) اليوم لرثاء الشهيد صديق محجوب صديق، بقلم الأستاذ/ أزهري الحاج دفع الله:
    صديق محجوب صديق...
    شهيداً... عاش حراً ومات حراً.
    كم من شهيدٍ سقط على طريق لا يقود إلى الطريق! وها هو صديق محجوب صديق، يفتتح نهار الأربعاء الأغر طريق الشهادة الحقة الذي يقود الى طريق الخلاص.
    انه موتٌ بطعم الانعتاق والنجاة. موتٌ ليس كمثله موت، فحين يختار شيخٌ في الستين أن يمتشق صوته ويعبر بهتافه عن موقفه الرافض لزيادة الاسعار وسياسة الافقار، وتمتد يدٌ أثيمة لتطلق سموم قنابلها المسيلة للدموع والمهدرة للأرواح فتصرعه اختناقاً، يصبح للموت معنًى آخر، ولا تدري الأيدي الأثيمة - أو ربما تدري - بأنها أودت بحياة رجل عزيز نبيل، ليس في مثل عزته ونبله مثلٌ كثير.
    كان صديق محجوب عاملاً في السكة الحديد وفنياً «للصنافور» يوم كانت السكة الحديد رمزاً وأداةً للوصال الجميل، وكان عمالها طليعة للنضال فقطعت جحافل الغدر الظليم أوصال السكة الحديد قصداً، وشردت عمالها قسراً، وأحالت صديق محجوب ورفاقه إلى معاشٍ اضطراري. استعصم الرجل بجذوة الصبر الكظيم، وتحمل كشهيد ما تنوء بحمله الجبال، واحتضن بناته الأربع وولده الوحيد، وانتبذ بهم طرفاً قصياً في جنوب المدينة، وكدَّ في مكابدة وجلد حتى أحسن تربيتهم وحماهم من سوءات الدهر ونوائب الانفكاك المحيط. فتفوقوا جميعاً علماً وأدباً، خلقاً وخُلقاً. واحتفلت الدولة بابنته الأخيرة، ندى صديق محجوب، التي أحرزت المركز العاشر على مستوى السودان في الشهادة الثانوية لهذا العام. ولكن سلطة نفس الدولة مدت يدها الغادرة فقبضت روح والد ندى ووأدت الفرحة في قلبها البريء.
    أفٍ لها من دولة! وتباً لها من سلطة! تشرد الكفاءات الشريفة عن مجالات عملها وتقطع ارزاقهم وبديلاً عن الرخاء الذي يعقب عادةً انتهاء الحروب وحلول السلام، ترفع أسعار السلع الأساسية لتضيق عليهم الخناق وتتمادى فتصم الشعب بالخنوع وتتحداه في استفزاز زنيم أن يخرج للتعبير عن رفضه ان كان قادراً! وحين يخرج آلاف الشرفاء ومن بينهم صديق محجوب، الذي لا يرضى بعجز القادرين على التمام، تستخدم السلطة في مواجهتهم الغازات المسمومة، فيسقط صديق شهيداً!
    ويلاً لها من عصبة ولغت في الفساد وأمعنت في الاستبداد وآن أوان زوالها...!
    إن وأد حياة الشهيد صديق محجوب جرمٌ.. جرم (جرم جره سفهاء قوم وحل بغير جارمه العذاب) وتقع مسؤوليته على السلطة التي اتخذت قرار زيادة الاسعار وعلى من استفز الشعب للخروج والتظاهر، وعلى من خرق الدستور وأمر بمنع المسيرة المشروعة، وعلى من أصدر الأوامر بإطلاق القنابل الغازية المسمومة، وعلى من اطلقها.
    إن روح صديق محجوب سترفرف عالياً، شاهدة على انتهاك أبسط حقوق الانسان في السودان: حقه في الحياة والتعبير السلمي عن رأيه. وسيبقى موته الباسل وصمةً في جبين العهد الانقاذي الزؤول. وعلى القوى الوطنية صاحبة الدعوة للمسيرة السلمية أن تحسن تأبينه و ترعي أسرته.
    أحسن الله عزاءنا فيه، والتعاضد ودعاوى الصبر النبيل لحرمه المكلومة، فاطمة، ولابنه الوحيد حسن، وللدكتورة أمل صديق، وأخواتها، في شهيد هو فقيد الوطن كله لأنه بموته الجسور وضعنا جميعاً على طريق الاستشهاد الذي يقود إلى طريق الخلاص. طوبي لك يا صديق، يوم ولدت حراً ويوم عشت شريفاً ويوم مت واقفاً كما يموت الشرفاء، وانه لموتٌ بطعم الحياة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 08:50 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 35906

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: في رثاء الشهيد صديق محجوب صديق... (Re: عبدالأله زمراوي)

    thank you very uch for this wonderful post

    أكتوبر عايد
    والشارع شاهد
    وكلو مشاهد
    لابتهزمنا خطب وجرايد
    لابتفرق إيدنا مكايد
    صفنا واحد
    صفنا واحد.
    ***
    ياهولاكو الزمن إتغير
    الشعب الغالي كرامتو مُعادة
    والشارع كبر ورفض السادة
    وف كل صباح أمواجنا زيادة
    غضبنا زيادة
    ومع كل شهيد
    الريح بتدمدم وصوتها عنيد
    وإيمانا بيقوى ويبقى شديد
    بالزمن الجايي وعهد جديد.
    ***
    يا جيش من دمنا
    من أبواتنا ومن أمتنا
    من رِحم الشارع وقلب الشارع
    مع مين بتقيف؟
    لي مين بتصارع؟
    أنت أمينا وحامي حقوقنا
    وطولك فارع.
    أكتوبر عايد
    لابتهزمنا خطب وجرايد
    لابتفرق إيدنا مكايد
    لابتفرق إيدنا مكايد
    دربنا واحد
    دربنا واحد.

    dr mustafa mahmoud
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 08:57 AM

Abdelrahman Elegeil
<aAbdelrahman Elegeil
تاريخ التسجيل: 01-28-2005
مجموع المشاركات: 2031

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: في رثاء الشهيد صديق محجوب صديق... (Re: عبدالأله زمراوي)

    أحسن الله عزاءنا فيه، والتعاضد ودعاوى الصبر النبيل لحرمه المكلومة، فاطمة، ولابنه الوحيد حسن، وللدكتورة أمل صديق، وأخواتها، في شهيد هو فقيد الوطن كله لأنه بموته الجسور وضعنا جميعاً على طريق الاستشهاد الذي يقود إلى طريق الخلاص. طوبي لك يا صديق، يوم ولدت حراً ويوم عشت شريفاً ويوم مت واقفاً كما يموت الشرفاء، وانه لموتٌ بطعم الحياة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2006, 09:07 AM

Mustafa Mahmoud
<aMustafa Mahmoud
تاريخ التسجيل: 05-16-2006
مجموع المشاركات: 35906

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: في رثاء الشهيد صديق محجوب صديق... (Re: Abdelrahman Elegeil)


    ليكن العصيان المدني السلمي سلاحنا الباطش بالظلم. ذلك بأن القوة الأخلاقية للرأي العام السمح تبطل مفعول العنف، كما علمتنا الثورات السلمية في تاريخنا الحديث والمعاصر


    down with the killers
    down with the suckers pf the Sudan oil dollars
    down down with all who sells religion for few more dollars

    dr mustafa mahmoud
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de