السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!!

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 08:07 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2009م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-06-2009, 04:38 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!!

    السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية

    نائب رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات: بعض الفترات الفاصلة يمليها القانون لذلك لا يمكنك تسريع المراحل.

    ميدل ايست اونلاين
    الخرطوم - قال مسؤول سوداني رفيع إن الانتخابات البرلمانية والرئاسية وهي أول انتخابات وطنية ديمقراطية في السودان منذ أكثر من 20 عاما من الممكن أن تؤجل مرة أخرى بعد تأجيلها من قبل إلى فبراير-شباط من العام القادم.

    وهذه الانتخابات جزء رئيسي من معاهدة سلام هشة أبرمت عام 2005 وأنهت أكثر من 20 عاما من القتال بين الشمال والجنوب على وعد بالديمقراطية. وكان من المقرر إجراء الانتخابات في يوليو/تموز الماضي قبل إجراء استفتاء على استقلال الجنوب عام 2011.

    وقال عبد الله أحمد عبد الله نائب رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات إن اللجنة تأخرت في جدولها الزمني بسبب تأخر الإعلان عن نتائج تعداد سكاني مهم وتشكيل اللجان الانتخابية في الولايات.

    وقال عبد الله الثلاثاء "نفكر في إجراء تعديل لجدولنا الزمني القديم للتعامل مع التعطيل الذي حدث" مضيفا أن "التأجيل لن يكون كثيرا".

    ولم يقترح عبد الله أي جدول زمني جديد ولكنه قال إن تسجيل الناخبين والذي كان مقررا في باديء الأمر في يونيو/حزيران من المرجح أن يبدأ الآن في نوفمبر/تشرين الثاني بعد توقف سقوط الأمطار.

    ومضى يقول "بعض الفترات الفاصلة والمراحل يمليها القانون لذلك لا يمكنك تسريع المراحل".

    وأتاحت معاهدة السلام التي أنهت الحرب الأهلية للجنوب حكومة تتمتع بحكم شبه ذاتي بزعامة حزب سابق للمتمردين وتقاسم الثروة النفطية وكذلك المقاعد الوزارية والبرلمانية في الحكومة الوطنية.

    وعندما تم التوصل إلى المعاهدة بين الشمال والجنوب عام 2005 رأت الولايات المتحدة وكينيا ووسطاء اخرون كانوا وراء المعاهدة أن الانتخابات النزيهة وسيلة لتشجيع سكان الجنوب على دعم الوحدة.

    ومن الأسباب الرئيسية للتوترات بين الشمال والجنوب منذ الاتفاق على المعاهدة هو التأجيل المتواصل في ترسيم الحدود بين الشمال والجنوب والتي تمر وسط حقول نفطية.

    وقال عبد الله إن ترسيم الحدود على الورق يمكن أن يتم بحلول سبتمبر/أيلول وإن الترسيم الفعلي على الارض يمكن أن يتم بحلول ديسمبر/كانون الأول.

    وأبدى محللون مخاوف من الخيارات المعقدة التي تواجه الناخبين في أكبر الدول الافريقية التي يسكنها 39 مليون نسمة.

    فإلى جانب انتخاب الرئيس والبرلمان سيختار الناخبون رئيسا لجنوب السودان وحكام الولايات وبرلمانا للجنوب ومجالس للولايات.

    وانتقد ساسة من الجنوب بالفعل نتائج التعداد الذي أعلنت تفاصيله في مايو/ايار قائلين إن الأرقام الخاصة بأعداد سكان الجنوب منخفضة للغاية.

    وعلى الرغم من الانتقادات قال عبد الله إن اللجنة ستواصل عملية تحديد الدوائر الانتخابية لأن القانون يحتم عليها ذلك.

    وعلى الرغم من التأجيل قال إنه تم تشكيل لجان انتخابية في الولايات ولجنة واحدة في جنوب السودان.

    ويقول محللون إن التسجيل سيكون مشكلة أيضا لأن الكثير من السودانيين خاصة في الجنوب ليس لديهم أوراق هوية.

    وقال عبد الله إن زعماء القبائل ربما يتعرفون على هويات الناخبين مضيفا أن اللجنة قررت تدريب مراقبين من الأحزاب السياسية لمراقبة هذه العملية.

    وأسفرت الحرب بين الشمال والجنوب عن مقتل مليوني شخص ونزوح أربعة ملايين من ديارهم أغلبهم في الجنوب وعاد الكثير منهم. وهذه الحرب بخلاف الحرب الأخرى التي تدور في منطقة دارفور في غرب السودان منذ ستة أعوام.

    وقال عبد الله إن اللجنة لم تقرر ما إذا كان اللاجئون السودانيون في الخارج سيسمح لهم بالتصويت، وإن قررت هذا فكيف سيتم ذلك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 04:38 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    وقال عبد الله إن اللجنة لم تقرر ما إذا كان اللاجئون السودانيون في الخارج سيسمح لهم بالتصويت، وإن قررت هذا فكيف سيتم ذلك.
    http://www.middle-east-online.com/?id=78841
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 05:05 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    المغتربون يوجهون نداء لرئاسة الجمهورية ومفوضية الانتخابات
    الثلاثاء يوليو 08, 2008

    يعيش ملايين السودانيين (ليس معروفاً على وجه الدقة عددهم إلا ان الاحتمال الاكبر يفترض انهم يشارفون 8 ملايين حيث يقدر تعداد السودانيين في الشتات بحوالي 20% من تعداد السكان) وهم ينتشرون في شتات القارات الخمس من فيجي في جنوب المحيط الهادي إلى يلو نايف في الاسكيمو الكندي، ومن امريكا اللاتينية إلى إسرائيل. ومن المفيد تذكر ان أغلب السودانيين في الخارج هم من صفوة المتعلمين السودانيين.
    ويقول الدستور تحت البند الثالث بشأن واجبات المواطن:
    23- (1) على كل مواطن سوداني أن يدين بالولاء لجمهورية السودان وأن يمتثل لهذا الدستور ويحترم المؤسسات التي أنشئت بمقتضاه ويحمي سلامة ارض الوطن.
    (و) يشارك في الانتخابات العامة والاستفتاءات التي ينص عليها هذا الدستور والقانون إلا ان دستور الانتخابات الانتقالي يعود ويقول بان حق الاقتراع في الدوائر الجغرافية مشروط بالاقامة بالسودان لمدة الثلاثة أشهر السابقة على الانتخابات. ويقول الدستور ايضا ان على كل مقترع ان يبقى في مكانه لمدة 3 أشهر داخل الدائرة الانتخابية التي تسجل بها عند الاحصاء الأخير 2008م حتى يحصل على حق الاقتراع. إلا اننا نعلم ان السودانيين في الخارج سمح لهم بالاقتراع من قبل في الانتخابات العامة.
    نحن المقيمون خارج السودان دون إرادة من معظمنا نناشد حكومة السودان مراجعة قانون الانتخابات بحيث يسمح للسودانيين في الخارج بالاقتراع في الانتخابات العامة وليس في انتخاب رئيس الجمهورية وحده. ذلك ان القانون حسب ما هو مفهوم يسمح فقط بالتصويت لانتخاب رئيس الجمهورية. هذا ويبدو ان السودان اصبح وفق اشارة الجهات المختصة بالاحصاء والانتخابات في الأمم المتحدة جمهورية رئاسية. ولعل الدستور -وقد صمم بهذا الوصف- من شأنه ان يعطي رئيس الجمهورية سلطات واسعة تجعل من الاحزاب محض كائنات زائدة عن الحاجة.
    نحن الموقعون أدناه نطالب بحقنا في المشاركة في الانتخابات العامة مثلما يحق لمواطني كثير من الدول من مدنيين وعسكريين بالاقتراع في انتخابات بلادهم العامة وسوف نعمل كل ما في وسعنا لحماية حقوقنا بموجب الدستور الذي يعتبر الاشتراك في الانتخابات والاستفتاءات واجباً من واجبات الموطنة. كما سنعمل على حماية هذه الحقوق بموجب المواثيق الدولية مما يجعل الأمر بالغ الأهمية. ذلك اننا سوف نعمل على توسيع حملة الدفاع عن حقوقنا الديمقراطية وواجبنا الدستوري بوصف ان تلك الحقوق من حقوق الانسان


    http://vb.sudanese-diaspora.com/viewtopic.php?f=2&t=2 موقع حملة صوت الشتات

    http://pt.sudanese-diaspora.com/ التوقيع الالكترونى على المذكرة
    الاعلان عن انطلاقة حملة صوت الشتات http://sudaneseinoxford.com/topic.asp?TOPIC_ID=225
    وهذا نص المذكرة باللغة الانجليزيةAppeal to the President of the Sudan and the First Vice President

    There are an estimated 8 million Sudanese dispersed around the four corners of the globe from Yellow Knife in the Canadian Eskimo to Papua New Guinea in the Pacific Rim and there between. Our remittances that are estimated to exceed hundreds of millions of dollars contribute to the Gross National Product and help keep alive millions of families back in the Sudan not to speak of our intellectual and other contributions.

    Most of us, being some of the best educated and trained, have not chosen exile nor the Diaspora. Nevertheless, we do not enjoy the basic fundamental human right to elect our representatives in the houses of parliament. The only right the constitution leaves us with is the right to elect the president of the Republic the result of which is often a foregone conclusion as is the case in most Arab countries. The Sudanese Interim National Constitution and the 2005 Comprehensive Peace Agreement state that the right to vote and \ or stand for election is conditional on being resident for 3 months prior to the date of the general elections in the constituency the citizen has been living in during the 2008-9 Fifth population consensus.

    We the Sudanese in the Diaspora appeal to the Sudanese Government to reconsider the election law with a view to allowing us to participate in the forthcoming general elections in the geographic constituencies and not in the presidential elections alone.

    That, and according to UN suggestion to both the consensus Council and its committees, the Sudan seem to have been designated a PRESIDENTIAL REPUBLIC. That in itself gives the president sweeping powers that renders the Sudanese political parties redundant, notwithstanding that the latter have hitherto been under various forms of censorship and\ or ban.
    We the undersigned demand our right to vote in the geographic constituencies and \or similar constituencies to the historic Graduate Constituencies to be created for those millions of Sudanese men and women.

    The Interim National Constitution states that it is the duty of every Sudanese to participate in elections and referenda. It being a human right, we the undersigned pledge to seek to realise our enshrined in the constitution duty by all means open to us
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 05:05 AM

فتحي الصديق
<aفتحي الصديق
تاريخ التسجيل: 17-06-2003
مجموع المشاركات: 6024

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    Quote: وقال عبد الله إن اللجنة لم تقرر ما إذا كان اللاجئون السودانيون في الخارج سيسمح لهم بالتصويت،

    سبق أن قرأت تصريحا للدكتور عبدالله في أبريل الماضي أشار فيه الى قصر مشاركة المغترب السوداني في انتخابات رئيس الجمهورية فقط دون أن تتاح له فرصة المشاركة في انتخابات الولاة والبرلمانات الولائية والبرلمان القومي وانتخاب رئيس حكومة الجنوب. فهل يختلف مفهوم اللاجيء عن مفهوم المغترب في الحديث الذي ورد أعلاه؟
    أرجو أن أجد ردا أخي نزار فقد تشابه علينا الخبر في زمان الظلاميين هذا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 05:15 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: فتحي الصديق)

    الأخ فتحى الصديق
    هناك مؤتمر لتقييم اتفاقية السلام وسيحضرهمن جانب المؤتمر الوطنى
    د.تاج السر محجوب وستطرح حملة صوت الشتات هذا السؤال من ضمن أسلئة
    تتعلق بحقوق سودانى الشتات .وقبل يومين كتبت فى ردى على الأخ بدرالدين :
    (مع ملاحظة ترك موضوع حملة الجوازات المزدوجة عائما وترك المغتربين فى حيرة من أمرهم فى ظل تلكؤ الحكومة
    فى اصدار نشرات واضحة لكيفية التسجيل وتواريخ التسجيل وما هو المبرر لرفض المشاركة فى الدوائر الجغرافية
    كما فعل اللبنانيون قبل أيام ؟)
    عموما الحقوق ليست امتياز بل يجب أن تنتزع. مع تقديرى
    Quote: الأخ بدرالدين اسحاق
    Quote:

    يا نزار ....ســلام
    انت بتكتب اشواق واحلام وردية ساكت .. الكلام التحت دى لا علمــى لا لديك دليل عليه ولا هو يرتكز
    على اى نوع من انواع الاحصاءات السابقة منذ زمن مشاركة ( 450 ) عسكرى فى الكتيبة السودانية فى
    حرب المكسيك مع جيش جلالة الملكة اليزابيث اول احصاء عالمى للسودانيين خارج السودان .
    احــلام اليقظــة بتصيــب هذا البوســـت بالنعاس ..
    معلومــة .. التسجيل فى السجل الانتخابــى طوعــــى .. يعنى الزول المحرش ما بيكاتــل .


    دعنى اجهد عقلك قليلا ببعض العمليات الحسابية والأرقام

    Quote: IOM Member since November 1998
    Capital: Khartoum
    Population: 36,233,000
    Total Area: 2.5 million sq km
    Major Languages: Arabic; Nubian, others
    Currency: Sudanese Pound (SP)
    GDP per Capita PPP: USD 1,949
    HDI Rank: 141 of 177
    Remittances: USD 1.4 billion
    Net Migration Rate: -3.0 migrants/1,000 population
    International Migrants: 1.8%
    Women as a Percentage of International Migrants: 48.3%
    Population under 15: 39%
    Adult HIV Prevalence: 1.6%


    http://www.iom.int/jahia/Jahia/activities/africa-and-mi...st/east-africa/sudan
    ولتعريف المصطلح وكيفية حساب معدل الهجرة يمكك الاطلاع على التعريف أدناه
    مه العلم أنه كلما كان المعدل سالبا كلما كان معدل الهجرة الى الخارج أعلى .

    Quote: Net migration rate
    From Wikipedia, the free encyclopedia
    Jump to: navigation, search

    Net migration rates for 2008: positive (blue), negative (orange), stable (green), and no data (grey).Net migration rate is the difference of immigrants and emigrants of an area in a period of time, divided (usually) per 1,000 inhabitants (considered on midterm population). A positive value represents more people entering the country than leaving it, while a negative value mean more people leaving than entering it.

    Example: On January 1, year 2000 our country A has a population of 1,000,000 inhabitants. From that date to January 1, 2001, 200,000 people immigrated to A, and 100,000 people left the country. At the same time, there were born 100,000 babies, and nobody died. Therefore, the population of A On January 1, 2001 is 1,200,000.

    We consider that on July 1, 2000 (the middle of our time term) there were 1,100,000 inhabitants. And since 100,000 left and 200,000 came, the migration difference is +100,000.

    But this value is per inhabitant, and we want a per 1,000 persons value:

    This number gives us a comparable idea of the impact of migration on the country's population.




    و اذا اتفقت معنا فى النسبة والعدد أو اختلفت فهذا لا يبرر خرق الدستور الانتقالى لعام 2005
    والذى ينص على :

    Quote: الفصل الثالث
    واجبات المواطن
    (و) يشارك في الانتخابات العامة والاستفتاءات التي ينص عليها هذا الدستور والقانون،


    http://www.mfa.gov.sd/arabic/cont_leaderviewer.php
    وأنظر الى هذا التعجيز الوارد فى قانون الانتخابات 2008

    Quote: شروط التسجيل والمشاركة في الانتخابات او الاستفتاء

    22. 1 / يعد التسجيل في السجل الانتخابي حق اساسي ومسئولية فردية لكل مواطن تتوافر فيه الشروط المطلوبة قانوناً.

    2 / دون المساس بعموم احكام البند( 1) يجب ان تتوفر في السوداني المقيم داخل السودان في تأريخ تقديم طلب التسجيل الشروط الاتية:

    أ / ان يكون مقيماً في الدائرة الجغرافية لمدة لا تقل عن ثلاثة اشهر قبل تأريخ قفل السجل

    ب / ان يكون لديه وثيقة اثبات شخصية او شهادة معتمدة من اللجنة الشعبية بالمحلية او من سلطات الادارة الاهلية او التقليدية حسبما تكون الحال.

    ج / الا يكون قد تم تسجيله في أي دائرة جغرافية اخرى

    3 / يكون للسوداني المقيم خارج السودان ويحمل جواز سفر سوداني واقامة سارية في الدولة التي يقيم فيها ومستوفياً الشروط المنصوص عليها في الفقرات أ ب و د من المادة 21 الحق في ان يطلب تسجيله او ضمه للسجل للمشاركة في انتخابات رئيس الجمهورية او الاستفتاء وفقاً للضوابط التي تحددها القواعد.

    4 / لا يحق للناخب المشاركة في الانتخابات او الاستفتاء الا اذا تم تسجيله قبل ثلاثة اشهر من تأريخ الانتخابات او الاستفتاء


    مع ملاحظة ترك موضوع حملة الجوازات المزدوجة عائما وترك المغتربين فى حيرة من أمرهم فى ظل تلكؤ الحكومة
    فى اصدار نشرات واضحة لكيفية التسجيل وتواريخ التسجيل وما هو المبرر لرفض المشاركة فى الدوائر الجغرافية
    كما فعل اللبنانيون قبل أيام ؟

    أختفى فى ظروف غامضة بوست الأخ علاء الدين يوسف بعد سجال طال وسيطول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 07:38 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 07:52 AM

فتحي الصديق
<aفتحي الصديق
تاريخ التسجيل: 17-06-2003
مجموع المشاركات: 6024

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    لك الشكر يا نزار وأنت تعيد فتح هذه البوستات مرة أخرى..وأتمنى أن تكون بالصفحة الأولى بهذا المنبر دائما..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 08:00 AM

محمد الامين محمد
<aمحمد الامين محمد
تاريخ التسجيل: 07-03-2005
مجموع المشاركات: 9920

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 08:28 AM

يوسف الخضر
<aيوسف الخضر
تاريخ التسجيل: 13-09-2008
مجموع المشاركات: 3530

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: محمد الامين محمد)

    Quote: من الممكن أن تؤجل مرة أخرى بعد تأجيلها من قبل إلى فبراير-شباط من العام القادم.



    Quote: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!!


    الأخ نزار،،،
    تحية طيبة،،
    شتان ما بين الأمرين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-06-2009, 10:54 AM

Alshafea Ibrahim

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 6958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: يوسف الخضر)

    الأخ نزار
    لكم تحياتي ، تحضرني موروتانيا والاتفاق الذي تم بين معارضة العسكر ودعاة الحرية والديمقراطية من الأحزاب حديثا ، والذي يقضي بتكوين حكومة وطنية من كافة الأحزاب والعسكر الإنقلابين تتولى مهمة الترتيبات لأجراء عملية إنتخابية نزيهة حرة ... أين نحن في السودان مما تم على يدي الموتمر اللا وطني ؟ أين أحزابنا العريقة والجديدة من ترتيبات هذا الشيطان اللئم (اللا وطني) لخوض الانتخابات منفردا ومستقويا بالسلطة والتشريعات والمال العام ؟ هل ننتظر حدوث معجزة لتغيير هذا الواقع المرير الذي لا محالة سيفضي بأن يظفر هؤلاء اللصوص بالسلطة والثروة ؟ رؤية مظلمة تنتظر السودان بعد هذه الإنتخابات .. ربنا يكضب الشينة ..
    مودتي وتقديري دوما
    الشفيع إبراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-06-2009, 07:18 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: يوسف الخضر)

    الأخ يوسف الخضر
    العنوان كما أوردته صحيفة الوطن
    رويتر ومواقع أخرى . تسلم على المرور.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-06-2009, 09:45 PM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    الأخ الشفيع ابراهيم
    Quote: رؤية مظلمة تنتظر السودان بعد هذه
    الإنتخابات .. ربنا يكضب الشينة ..

    الانتخابات سيتم تأجليها الى أبريل2010
    وقد يتم تأجيلها للمرة الثالثة ..ولكن الاستفتاء
    خط أحمر وسيكون فى يناير 2011 . لقد تبقى 18 شهرا
    لوضع جديد لن يكون كسابقه . فماذا نحن فاعلون ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-06-2009, 00:35 AM

Elbagir Osman
<aElbagir Osman
تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 21252

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-06-2009, 07:33 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Elbagir Osman)

    السودان: إعلان الدوائر الجغرافية للانتخابات و6 ولايات شمالية تحظى بـ50% منها
    450 عدد مقاعد البرلمان السوداني تمثل 25 ولاية.. والجنوب حظي بـ96 مقعدا
    الخرطوم: «الشرق الأوسط»
    أعلنت مفوضية الانتخابات في السودان توزيع الدوائر الجغرافية للانتخابات العامة في البلاد، فيما لم تحدد المفوضية، بعد، موعد إجراء الانتخابات، بعد أن قررت تأجيلها، للمرة الثانية، عن موعدها في فبراير (شباط) العام المقبل، في وقت يحتدم الجدل بين القوي السياسية السودانية حول خطوة تأجيل الانتخابات.
    وأظهرت لائحة توزيع الدوائر الجغرافية حصول 6 ولايات من جملة 25 ولاية في البلاد على 50% من الدوائر الانتخابية (مقعد لكل دائرة انتخابية)، فيما بلغت جملة الدوائر البرلمانية المخصصة لولايات جنوب السودان، وعددها 10 ولايات 96 دائرة، تمثل 21.3%» من جملة الدوائر الانتخابية في السودان، بالارتكاز إلى نتائج الإحصاء السكاني الذي حدد سكان الجنوب 21.3% من جملة سكان البلاد. ومن المحتمل أن تؤدي هذه الخطوة إلى جدل جديد بين القوى السياسية السودانية المعارضة والحكومية.
    وحدد دستور السودان عدد نواب البرلمان السوداني بـ450 مقعدا بين ولايات البلاد الـ25 ولاية، وكانت الحكومة السودانية أعلنت نتائج الإحصاء السكاني، التي تثير جدلا واسعا بعد أن رفضت الحركة الشعبية لتحرير السودان نتائجها، وقالت إنها «مزيفة»، واشترطت مشاركتها في الانتخابات بالتوصل إلى حل سياسي بشأنها، غير أن شريكها في الحكم «حزب المؤتمر الوطني» يتمسك بالنتيجة. وأظهر قرار توزيع الدوائر الجغرافية الذي أصدره رئيس مفوضية الانتخابات أبيل ألير أن مقاعد المجلس الوطني (البرلمان) البالغ عددها 450 مقعدا وزعت بواقع 60 مقعدا (دائرة) لولاية الخرطوم، 47 لجنوب دارفور، و41 لولاية الجزيرة، و33 شمال كردفان، و24 شمال دارفور، و20 لكل من كسلا والنيل الأبيض، و17 جنوب كردفان، و16 البحر الأحمر، و15 لكل من القضارف وسنار وغرب دارفور وجونقلي (جنوب)، و13 لولايتي نهر النيل والاستوائية الوسطي (جنوب)، 12 لكل من أعالي النيل (جنوب) وواراب (جنوب)، «10 لولايتي النيل الأزرق وشرق الاستوائية (جنوب)، و8 لكل من الشمالية وشمال بحر الغزال (جنوب) والبحيرات (جنوب)، و7 مقاعد لغرب الاستوائية (جنوب) و4 مقاعد لولاية غرب بحر الغزال (جنوب)». وأظهر جدول توزيع الدوائر الجغرافية أن ست ولايات وهي الخرطوم وجنوب دارفور والجزيرة وشمال كردفان وشمال دارفور وكسلا حازت مجتمعة على 225 مقعدا تمثل 50% من جملة مقاعد المجلس الوطني، فيما تقاسمت بقية الولايات الـ19 المقاعد الـ«225». فيما بلغت جملة المقاعد المخصصة لولايات جنوب السودان العشرة 96 مقعدا والتي مثلت 21.3% من جملة المقاعد المخصصة للمجلس الوطني، وكانت كبرى الولايات الجنوبية العشر التي نالت مقاعد هي ولاية جونقلي، التي نالت 15 مقعدا، مثلت 15.6%» من إجمالي المقاعد المخصصة لجنوب السودان، فيما نالت ولاية بحر الغزال أقل عدد من المقاعد بين ولايات جنوب السودان وكل الولايات السودانية بـ4 مقعد مثلت 0.9% من إجمالي المقاعد و4.2% من الدوائر المخصصة لجنوب السودان.
    في وقت قال فيه عبد الله أحمد عبد الله رئيس مفوضية الانتخابات إن المفوضية لم تعلن أي تأجيل لجدولة للانتخابات المقبلة، ولكن استدرك قائلا: «إن بعض المستجدات والتغييرات التي حدثت استوجبت مراجعة مواقيت المراحل الانتخابية التي تتلاحق». وقال في بيان أصدره إن عملية الانتخابات تتكون من مراحل تتتابع وتحكمها مواقيت يحكمها قانون الانتخابات القومية لعام 2008م وأخرى تحددها المفوضية، وإن المفوضية شرعت في اتخاذ الترتيبات المطلوبة فور تسلمها لنتائج التعداد السكاني لتحديد الدوائر الجغرافية وتعيين الضباط الإداريين في ولايات السودان كافة. وقال إن «المراحل تحكمها قيود زمنية وإن تأخير نتائج التعداد السكاني استوجبت أن تنظر المفوضية في هذا الأمر».
    من جانبه، قال جيمس واني إيقا نائب رئيس الحركة في مؤتمر صحافي، إن الانتخابات ستقوم في موعدها «فبراير المقبل»، وحذر أن أي تأجيل لأي سبب «سيكون مرفوضا ولن نقبل به حتى لا يؤثر ذلك على استفتاء الجنوبيين حول الوحدة أو الانفصال عن الشمال». وتحدى بان الحركة الشعبية «ستكتسح» الانتخابات المقبلة بنسبة 95%، خصوصا في جنوب السودان، غير أنه شدد على ضرورة نزع السلاح، الذي قال إنه منتشر بيد المدنيين من أجل استتباب الأمن في الجنوب، ما يساعد على إنجاح الانتخابات. فيما قال أتيم قرنق نائب البرلمان القيادي في الحركة الشعبية، في ندوة في الخرطوم، إن الحركة تريد دولة مدنية لا مركزية ولا شيوعية، وأضاف: «لا نريد وحدة بالاستهبال، وإنما على أساس العدالة». وذكر أن رؤية حركته هي أن الديمقراطية تعني المساواة واللامركزية تعني التقسيم العادل للسلطة والثروة والمشاركة في صناعة القرار وإعطاء المواطنين جزءا من دخل المشروعات التي تقع داخل أراضيهم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-06-2009, 07:35 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    Quote: Quote:
    Jun 12, 2009 - 1:14:07 PM

    قوى سياسية سودانية تنتقد عزم السلطات تأجيل انتخابات فبراير
    للمرة الثانية
    Jun 12, 2009 - 12:16:04 PM

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    قوى سياسية سودانية تنتقد عزم السلطات تأجيل انتخابات فبراير للمرة الثانية

    الحركة الشعبية: الانتخابات مصيرية.. والخوف من صوملة.. الأمة:
    الجميع يريدها في موعدها

    الخرطوم: إسماعيل آدم
    انتقدت قوى سياسية سودانية عزم الجهات المختصة تأجيل الانتخابات
    البرلمانية والرئاسية للمرة الثانية، بعد تأجيلها من قبل إلى فبراير
    (شباط) من العام المقبل، وهي أول انتخابات وطنية ديمقراطية في
    السودان منذ أكثر من 20 عاما.

    وصبت تلك القوى انتقاداتها في اتجاه مفوضية الانتخابات لعدم
    التزامها بالجداول الزمنية للانتخابات التي وضعتها من قبل، فيما
    حذرت الحركة الشعبية لتحرير السودان (ثاني أكبر شريك في
    الحكم، والحاكمة في الجنوب)، من صوملة، باعتبار أن الانتخابات
    مصيرية. وقال عبد الله أحمد عبد الله نائب رئيس اللجنة الوطنية
    للانتخابات في مقابلة مع «رويترز» أول من أمس، إن الانتخابات
    البرلمانية والرئاسية من الممكن أن تؤجل مرة أخرى، مبررا ذلك
    «بتأخر نتائج التعداد السكاني».

    وتعد هذه الانتخابات جزءا رئيسيا من معاهدة سلام شاملة أبرمت
    عام 2005 وأنهت أكثر من 20 عاما من القتال بين الشمال
    والجنوب على وعد بالديمقراطية. وكان من المقرر إجراء
    الانتخابات في يوليو (تموز) الماضي قبل إجراء استفتاء على
    استقلال الجنوب عام 2011. وقال عبد الله إن اللجنة تأخرت في
    جدولها الزمني بسبب تأخر الإعلان عن نتائج تعداد سكاني مهم
    وتشكيل اللجان الانتخابية في الولايات. وقال: «نفكر في إجراء
    تعديل لجدولنا الزمني القديم للتعامل مع التعطيل الذي حدث»
    مضيفا أن «التأجيل لن يكون كثيرا». ولم يقترح عبد الله أي
    جدول زمني جديد، ولكنه قال إن تسجيل الناخبين، الذي كان
    مقررا في بادئ الأمر في يونيو (حزيران)، من المرجح أن يبدأ
    الآن في نوفمبر (تشرين الثاني) بعد توقف سقوط الأمطار.
    ومضى يقول: «بعض الفترات الفاصلة والمراحل يمليها
    القانون، لذلك لا يمكنك تسريع المراحل».

    وتحفظت الحركة الشعبية عن التعليق بشأن الخطوة المرتقبة،
    وقال ين ماثيو الناطق الرسمي باسمها في تصريحات إن
    حركته ستعلق على الأمر حينما يعلن رسميا من اللجنة
    المختصة. لكنه وجه في مؤتمر صحافي انتقادات شديدة
    لمفوضية الانتخابات في البلاد، وتساءل عن السبب الذي
    جعلها لم تلتزم بالجداول الزمنية التي وضعتها لإجراء
    الانتخابات. وقال ماثيو إن «الانتخابات المقبلة مصيرية»
    لأن يكون السودان أو لا يكون.

    وأضاف: «قد ندخل في حالة صوملة أو بلقنة»، وقال إن
    المفوضية أرجأت الانتخابات من العام الحالي إلى العام
    المقبل وحددت الفترة من 15 أبريل (نيسان) إلى 15 مايو
    (أيار) الماضيين لتحديد الدوائر الجغرافية ولم تعلن عن
    ذلك حتى الآن، فضلا عن عدم الإيفاء بموعد بدء التسجيل
    على الرغم من رصد ميزانية مخصصة له. حذر ماثيو
    من مغبة «تزوير مبكر في الانتخابات»، وقال إن
    المفوضية لم تشرع في تسجيل الناخبين حتى الآن.

    من جانبه، أكد تاج السر محمد صالح القيادي بالحزب
    الاتحادي بزعامة محمد عثمان الميرغني أن للمفوضية
    سلطة تقديرية في أمر الانتخابات، وإذا رأت أن تؤجل
    فسلطتها مستقلة، بينما شدد اللواء فضل الله برمة ناصر
    نائب رئيس حزب الأمة المعارض على أن الجميع يريد
    انتخابات في موعدها، وأن المهم ليس قيامها أو تأجيلها،
    لكن المهم أن تكون مستوفية لكل شروط حرة ونزيهة
    وآمنة. وقال إن على المفوضية أن تطرح الأمر بصورة
    واضحة وتحدد إن كانت ممكنة بكل شروطها، أو غير
    ممكنة وتوضح الأسباب. وقال: «المهم ألا تكون بها
    ثغرات تؤدي إلى كوارث.. لأنها عملية متكاملة مع بعضها».

    واعتبر يوسف حسين الناطق باسم الحزب الشيوعي
    السوداني الخطوة غير مبررة «ولكن ينظر إليه في سياق
    أن خطوات كثيرة حسب الجدول الزمني الموضوع لم تتم»،
    وقال لـ«الشرق الأوسط» إن «الجدول تحدث أن بدء
    التسجيل في الثاني من يونيو (حزيران) الجاري ولكن شيئا
    من ذلك القبيل لم يتم»، وأضاف أن «عدم بدء التسجيل
    أصاب الناس بإحباط»، وتساءل حسين: «لماذا كل هذا
    التأخير غير المبرر في نشر تفاصيل الإحصاء السكاني
    لأشهر عديدة»، وقال: «لماذا تكون نتيجة التعداد السكاني
    سرا مكنونا لأشهر». وأبدى محللون مخاوف من الخيارات
    المعقدة التي تواجه الناخبين في أكبر الدول الأفريقية التي
    يسكنها 39 مليون نسمة. فإلى جانب انتخاب الرئيس
    والبرلمان سيختار الناخبون رئيسا لجنوب السودان وحكام
    الولايات وبرلمانا للجنوب ومجالس للولايات. وانتقد ساسة
    من الجنوب بالفعل نتائج التعداد الذي أعلنت تفاصيله في
    مايو (أيار)، قائلين إن الأرقام الخاصة بأعداد سكان
    الجنوب منخفضة للغاية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2009, 00:23 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    Quote: شروط التسجيل والمشاركة في الانتخابات او الاستفتاء

    22. 1 / يعد التسجيل في السجل الانتخابي حق اساسي ومسئولية فردية لكل مواطن تتوافر فيه الشروط المطلوبة قانوناً.

    2 / دون المساس بعموم احكام البند( 1) يجب ان تتوفر في السوداني المقيم داخل السودان في تأريخ تقديم طلب التسجيل الشروط الاتية:

    أ / ان يكون مقيماً في الدائرة الجغرافية لمدة لا تقل عن ثلاثة اشهر قبل تأريخ قفل السجل

    ب / ان يكون لديه وثيقة اثبات شخصية او شهادة معتمدة من اللجنة الشعبية بالمحلية او من سلطات الادارة الاهلية او التقليدية حسبما تكون الحال.

    ج / الا يكون قد تم تسجيله في أي دائرة جغرافية اخرى

    3 / يكون للسوداني المقيم خارج السودان ويحمل جواز سفر سوداني واقامة سارية في الدولة التي يقيم فيها ومستوفياً الشروط المنصوص عليها في الفقرات أ ب و د من المادة 21 الحق في ان يطلب تسجيله او ضمه للسجل للمشاركة في انتخابات رئيس الجمهورية او الاستفتاء وفقاً للضوابط التي تحددها القواعد.

    4 / لا يحق للناخب المشاركة في الانتخابات او الاستفتاء الا اذا تم تسجيله قبل ثلاثة اشهر من تأريخ الانتخابات او الاستفتاء


    مع ملاحظة ترك موضوع حملة الجوازات المزدوجة عائما وترك المغتربين فى حيرة من أمرهم فى ظل تلكؤ الحكومة
    فى اصدار نشرات واضحة لكيفية التسجيل وتواريخ التسجيل وما هو المبرر لرفض المشاركة فى الدوائر الجغرافية
    كما فعل اللبنانيون قبل أيام ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-06-2009, 10:55 PM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: Nazar Yousif)

    18 شهر فقط تبقت للوضع الحالى.
    رئيس مفوضية التقويم يقدر تكلفة الانتخابات
    والاستفتاء ب5 بليون دولار والرئيس ذكر فى لقاءه
    أول أمس أن التكلفة مليار دولار !! وبعد تأجيل الانتخابات
    للمرة الثانية (ابريل 2010) وحتمية قيام الاستفتاء فى يناير2011
    فهل يعقل أن تقوم انتخابات ( وهى انتخابات مركبة يصعب فهمها )
    لتفرز برلمان به حوالى 94 مقعد لجنوب السودان ( الجنوب يمثل 21% من
    عدد سكان السودان حسب نتائج الاحصاء الأخيرة مع العلم أن مقاعد البرلمان
    450 معقد قسمت 60% دوائر جغرافية 25% قوائم حزبية نسبية و15% مقاعد مرأة )
    هذا البرلمان والحكومة ستواجه بوضع جديد اذا جاء الانفصال عبر الاستفتاء عليه يجب
    أن نفكر جيدا فيما قاله دكتور جون قرنق حول خيارات السودان بعد توقيع اتفاقية السلام وهى:
    1/
    سيناريو تحلل السيطرة نجاح الإتفاقية، إتساع قاعدة الحكم، والتحول الديمقراطي وبالتالي نجاح
    الدولة السودانية في بقائها موحدة(على أسس جديدة)
    "حلم قرنق"

    2/سيناريو الصوملة: عرقلة تطبيق السلام، النتيجة: تطوير حق تقرير المصير لتحقيق للإنفصال،
    سلوك باقي حركات الهامش لنفس الطريق،

    3/سيناريو الإطاحة بالنظام القائم: السنياريوهات(إنقلاب قصر أو أي إنقلاب تقوم به مجموعة مناوئة، إنتفاضة).

    4/سيناريو تدخل المجتمع الدولي: قد تتعدد الصيغ، مثلاً نموذج العراق/يوغسلافيا أو فرض وصاية مباشرة على السودان د
    بوضعه تحت إدارة الأمم المتحدة.

    5/سيناريو النجاح: نجاح النظام في تفكيك خصومه وبقائه كما هو.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-07-2009, 07:27 AM

Nazar Yousif
<aNazar Yousif
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 12465

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!! (Re: يوسف الخضر)

    الأخ يوسف الخضر
    Quote: Quote: من الممكن أن تؤجل مرة أخرى بعد تأجيلها من قبل إلى فبراير-شباط من العام القادم.

    Quote: السودان يرجئ اول انتخابات ديمقراطية للمرة الثانية !!!!!!

    الأخ نزار،،،
    تحية طيبة،،
    شتان ما بين الأمرين.


    المتابعة والتحليل العلمى الممنهج خير
    وسيلة لاستشراق المستقبل حتى نصل الى حل
    دائم للاشكالية السودانية . نعم كل المؤشرات
    كانت تقول أن الانتخابات ستؤجل .. بل قد لا تقوم أبدا
    قبل الاستفتاء فى يناير 2011 !!!



    انفلونزا الانتخابات" تصيب السودان

    تأجيل الانتخابات للمرة الثانية يخلق جدلا بين القوي السياسية
    القاهرة / رفيدة ياسين
    [email protected]

    أصيبت الساحة السياسية السودانية ب(انفلونزا الانتخابات) الأمر الذي خلق جدلاً بين القوي السياسية ما بين مؤيد ومعارض حول موعد إجراؤها، ولم يمض وقتاً علي أثر تأجيلها في المرة الأولي حتي أعلنت اللجنة الانتخابية الثلاثاء تأجيل الانتخابات التشريعية والرئاسية للمرة الثانية إلي ابريل القادم حيث كان من المقرر إجراؤها في يوليو من العام الجاري وفقاً للدستور الانتقالي ، وكانت مفوضية الانتخابات قد قامت بتأجيلها إلي فبراير 2010 نسبة للأوضاع السياسية المتوترة في السودان.

    وقالت اللجنة الانتخابية أن "عملية الانتخاب ستبدأ في الخامس من إبريل وتنتهي في 12 منه أما النتئج فسيتم إعلانها في منتصف الشهر نفسه.

    وكشفت مصادر سودانية مطلعة لـ"الشروق" النقاب عن الأسباب الحقيقة وراء قرار المفوضية بتأجيل الانتخابات مرة أخري وهو أنها استجابت لشكاوى القوى السياسية في السودان بعدم استعدادها لخوض الانتخابات بالإضافة إلي أنها قد تسلمت نتائج الإحصاء السكاني في وقت متأخر،

    وأكدت المصادر التي طلبت عدم ذكر إسمها في اتصال هاتفي للشروق من الخرطوم أن المؤتمر الوطني الحاكم كان يريد إقامة الانتخابات قبل الموعد المحدد لها.

    وعلمت "الشروق" أن الحركة الشعبية (حكومة الجنوب) كانت قد طالبت داخل الجلسات المغلقة بتأجيل الانتخابات بحجة استجابتها لمطالب القوي السياسية الأخري، إلا أنها في حقيقة الأمر طالبت بالتأجيل لأن انشقاق لام اكول وزير الخارجية الأسبق بحزب جديد عن الحركة قد أربك الصفوف الداخلية لها مما جعلها هي الأخري في حالة عدم جاهزية لخوض الانتخابات رُغم صرفها أموالاً طائلة علي العملية الانتخابية بحسب قول المصادر التي كشفت أيضا أن الحركة الشعبية قد طلبت مؤخراً من الولايات المتحدة الأمريكية دعماً كبيرًا لمساعدتها في خوض الانتخابات.

    ومن جانبه قال "أتيم قرنق" نائب رئيس المجلس الوطني والقيادي البارز بالحركة الشعبية في تصريحات خاصة للشروق عبر الهاتف من الخرطوم أن الحركة ستقبل بتأجيل الانتخابات إذا كانت هناك أسباب موضوعية لذلك ،واعتبر قرنق أن أحد هذه الأسباب هو النظر في نتيجة الاحصاء السكاني نسبة لتحفظ الحركة عليها،

    وعن تحالف الأحزاب المعارضة والتي تستعد لرفع دعوي قضائية تطعن فيها بعدم شرعية بقاء الحكومة الحالية بعد التاسع من يوليو القادم نسبة إلى أنه آخر موعد في إجراء الانتخابات بحسب الدستور الانتقالي، قال "قرنق" : نحن كشركاء مع المؤتمر الوطني سنجلس معا للنقاش حول شرعية بقاءنا في الحكم حسب الدستور مؤكدا أن الحركة الشعبية ستمتثل لقرار المحكمة الدستورية أيا كان قائلا "نحن لسنا إرهابيين ونريد القانون أن يتحقق في البلاد".

    وعلي صعيد متصل أكد "ابراهيم غندور" القيادي البارز بحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان في تصريحات خاصة للشروق أن حكومته كانت تتوقع هذا التأجيل قبل ان يتم اعلانه مشيرا إلى أن المؤتمر الوطني يتفهم الأسباب الموضوعية التي جعلت المفوضية تقوم بتأجيل الانتخابات.

    وراي "غندور" أن التأجيل يمكن أن يمنح مزيد من الوقت لكي تكون الأحزاب السودانية أكثر جاهزية قائلا" أما نحن سنكون علي استعداد لخوض الانتخابات في أي وقت تُحدد فيه.

    ومن ناحية أخري شدد "علي محمود حسنين" نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي علي عدم أحقية مفوضية الانتخابات في تحديد ميعاداً للانتخابات مشيرا إلي أن حقها يتلخص من حقها فقط في تأجيل الميعاد المحدد لمدة لا تتجاوز الستين يوما أي من يوليو الي سبتمبر وفقا لقانون الانتخابات

    وأكد حسنين في تصريحاته للشروق أن مفوضية الانتخابات قد تجاوزت حقها من التأجيل إلي التحديد موضحا أن هذا التأجيل أيضا ليس حقا مطلقا لهذه المفوضية الا في حال إعلان طوارئ تؤدي إلي انهيار عام في السودان.

    واعتبر نائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي أنه في حال عدم إجراء الإنتخابات قبل يوم التاسع من يوليو القادم وفقا للدستور فلن يكون هناك رئيسا للجمهورية أو حكومة أو برلمان وسيصبح هناك فراغا دستوريا.

    و من جانبها أوضحت اللجنة الانتخابية أن سبب هذا التأجيل هو ان "العملية الانتخابية مرهونة بنتائج الاحصاء التي استلمتها في وقت متأخرعلماً بأن نتائج الإحصاء تم نشرها في منتصف مايو بعد شهر ونصف من الموعد المقرر لها"، وأضافت ان نتائج الاحصاء ستسمح بتحديد الدوائر الانتخابية للانتخابات المقبلة ، وقد ابدت الحركة الشعبية لتحرير السودان شكوكا حيال نتائج الاحصاء معتبرة ان نسب الجنوبيين فيه ضعيفة جدا.

    يذكر أن هذه الانتخابات ستكون أول انتخابات تشريعية ورئاسية في السودان منذ 1986.

    وفي ذات السياق كونت احزاب المعارضة السودانية تحالفا يضم 17 حزبا معارضا من اصل نحو ستين حزبا مسجلا وهي تستعد الآن للاتفاق علي رفع دعوي قضائية في التاسع من يوليو القادم أمام المحكمة الدستورية السودانية للطعن في شرعية الحكومة الحالية استنادا الي الدستور الذي ينص وفقا لاتفاقية نيفاشا علي اجراء الانتخابات في يوليو من العام الجاري.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de