بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 00:12 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف العام (2003م)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شارع زلط .. وشاحنة .. والناس البركبو فيـهـا

04-08-2003, 03:52 PM

خضر حسين

تاريخ التسجيل: 03-31-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

شارع زلط .. وشاحنة .. والناس البركبو فيـهـا

    انه ابن أختى .. محمود أحمد البشير ..والذى تجاوز الرابعة من العمر بشهور قليلات، ظل هذا الصغير يدهشنى كلما أجريت اتصالا هاتفيا بالسودان لمعرفة أخبار الأهل .. دوما ما يصر على أخذ نصيبه من المكلمة حتى ولو لم يقل شيئا، كنت قد أعتدت أن أرسل له بعض مستلزمات الأطفال مع الأخوة العائدين لأرض الوطن .. لذا تعودت فى كل مرة أتحدث فيها معه أن أتلقى منه طلب ما .. ودائما ما تكون طلباته بسيطة بساطة عقله الصغير .. يا آلو ـ يقصد خالوـ رسل لى بالونة تبيرة ـ يقصد كبيرةـ ..ثم بدأت طلباته تتغير وتزداد مع نمو عقله الصغير .. يا خالو رسل لى بالونة تبيرة وكورة ولبسة حلوة؛ قبل اسبوعين تقريبا قمت بالاتصال بالسودان .. تحديدا بأختى انتصار ـ أم محمود ـ وفى ختام المكالمة انتقلت الفرصة لمحمود والذى بدأ فى سرد لستة الطلبات كالمعتاد .. يا خال جيب لى شنطة عاملة زى الدب زى حقت مهند .. فقلت له حاضر يا سيدى، أها وتانى شنو؟ .. رسل لى حادات ـ يقصد حاجات ـ كتيييييييرة ..فقلت له حاجات كتيرة زى شنو؟ .. رد قائلا .. جيب لى شارع زلط وشاحنة والناس البركبو فيها؛ لحظتها لم أتمالك نفسى من الضحك ولفترة طويلة تكاد تماثل الفترة التى استغرقتها المكالمة مع جميع من تحدثت اليهم فى ذلك اليوم .. ثم قلت له طلبك الأول يا محمود مقدور عليه، لكن طلبك التانى دا الا ترفعوا للحكومة وما بعيد يعتقلوك .. بالطبع لم يفهم عبارتى الأخيرة وقام باعطاء سماعة التلفون لأمه، بادرتها قائلا .. انتو السودان دا ما فضل فيهو الناس البملو شاحنة ولا شنو؟ .. فأجابتنى قائلة .. امكن الفضلو ديل ما عاجبنو .. الى هنا وانتهت المكالمة.
    ما أن وضعت رأسى على الوسادة حتى بدأت كلماته تتقافز الى ذهنىمحرضة اياي على تأملها .. لقد بدا لى الأمر منذ الوهلة الأولى ليس سوى مجرد طرفة، فنحن دائما ما نتعامل مع لغة الأطفال على أنها غريبة وغير مفهومة، وأنهم ـ أى الأطفال ـليس لديهم المقدرة على ترتيب الأشياء ترتيبا منطقيا، و أن قاموسهم اللغوى ضعيف لذلك يستخدمون كلمات فى غير مواضعها مما يجعل من كل عبارة يتفوهون بها مدعاة للضحك.لكن تأملو معى هذه العبارة .. شارع زلط وشاحنة والناس البركبو فيـها .. هل يمكن أن نعتبرها دعوةغير مباشرة من أطفالنا لأن تغطى شوارع الأسفلت ـ الزلط ـ جميع المدن كى تستر عريها؟ ثم أليست الطرق الجيدة وسهولة المواصلات ـ الشاحنة ـ تعد من أهم البنى التحتية للأقتصاد؟ .. اذن فالأمر يتطلب حكومة مسؤولة ـ ليست كهذه الحكومة ـ لتؤدى واجباتها على أكمل وجه .. السؤال الذى يفرض نفسه .. من سيأتى بها وكل الناس الفضلو ـ نوعا وليس كما ـ ما بملوا شاحنة؟.
    يبدو أن أطفالنا .. أطفال السودان ..قد بدأوا يسبقوننا وعيا .. لم لا؟ فهم يتمتعون بقدر عال من الذكاء، وبذهنية تساؤلية مدهشة، انهم ليسوا مثلنا وطفولتهم ليست كطفولتنا .. ولا نريد لهل أن تكون كذلك
    .. ان أشد ما يؤرقنى أن لا أحد يكتب لهم ـ أقصد أدب الأطفال ـ كى ننمى ذكائهم، وكى ونزيد حصيلتهم من المعرفة ومن ثم نجعل من كل فردا منهم انسانا فاعلا خلاقا
    فى المجتمع .. والأدهى والأمر من ذلك أنهم يكتسبون المعرفة من مناهج مدرسية عقيمة وغير مدروسة، وهى على علاتها تتغير بتغير الأنظمة الحاكمة. اضافة لذلك أن نسبة كبيرة أطفالنا فى جميع أنحاء السودان لم يستطع ذويهم ادخالهم المدارس ليتلقواتعليمهم الأولي فيما يعرف بمحو أمية القرتابةـ القراية والكتابة ـ، وبالتالى نكون قد أضفناهم لرصيدنا ـ الذاخر ـ من الفاقد التربوى .. لس هذا فحسب .. بل ما يزال الكثير منهم تعوزهم
    جرعة التطعيم وكوب الحليب وكراسة الدرس
    وما يزال ساستنا الأقزام يتخبطون ويلهثون بحثا عن الأضواء، فمنذ الأستقلا وحتى يومنا هذا لم تتوفر قيادة سياسية وضعت الوطن نصب عينيها وحملت هموم مواطنيها
    .. وظللنا نعانى الأمرين من سؤ الأدارة وتخبط مؤسساتنا
    السياسية غير المؤسسة، وظلت أحلا منا توأد مع بزوغ كل فجر جديد .. فلكالما حلمنا بوطن أجمل .. يسع الجميع بلا استثناء .. وطن تتحق فيه العدالة الأجتماعية والسياسية ، وطن يسوده الأمن والرخاء، ويتحقق فيه ذلك التمازج الرائع بين ميرى ودينق ومحمد أحمد وأوهاج
    ، ولطالما حلمت لأطفالنا بمجتمع معافى .. يتسع سمائه
    لطائراتهم الورقية .. ثم وهم يملأون الدنيا من حولنا
    ضجيجا محببا .. وهم يغازلون تكنولوجيا العصر بذهن متقد ومتفتح بدلا من رؤيتها على شاشات التلفاز .. فهل لنا من سبيل لتحقيقه؟.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-16-2003, 11:57 AM

almulaomar
<aalmulaomar
تاريخ التسجيل: 07-08-2002
مجموع المشاركات: 6327

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شارع زلط .. وشاحنة .. والناس البركبو فيـهـا (Re: خضر حسين)

    أدب الأطفال فن راقي وموضوع يبدو أنه لا يلقى الإهتمام الكافي عندنا شأن الكثير المهمة ، وهو ليس حديث فله جذور ضاربة في القدم في تراثنا الشعبي ممثلاً في حكاوي وقصص الحبوبات ، ومع تنامي الثقافة والمعرفة تسارع التطور العلمي وتعدد وسائله أصبحت الحاجة تلح إلحاحاً بضرورة الإهتمام أدب الأطفال بل قيام أدب أطفال مستقل عن أدب الكبار.
    ومما لا شك فيه أن الحرب الأهلية الطويلة التي عرفتها البلاد أثرت سلباً على المناخ الثقافي والمشهد الثقافي وكانت آثارها أكبر على أدب الطفل.
    نحن بحاجة إلى مؤتمرات علمية وورش عمل جادة تعني بهذه المسألة من أجل النهوض بالطفل وأدبه وقبل كل هذا إلى جهود مخلصة مؤمنة بهذا الموضوع تقوم بوضع ما يخلص إليه المؤتمرون موضع تنفيذ لا ترف أكاديمي شأن كل مؤتمراتنا وسمناراتنا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-17-2003, 10:40 PM

خضر حسين

تاريخ التسجيل: 03-31-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شارع زلط .. وشاحنة .. والناس البركبو فيـهـا (Re: خضر حسين)

    الأخ .. الملا عمر

    أتفق معك فى كل ما ذهبت اليه .. والحق أن أطفالنا وفلذات أكبادنا يحتاجون منا لكثير من الرعاية والأهتمام.
    الموضوع جدير بالأهتمام ونحتاج فيه كثيرا للنقاش الجماعى.

    ولك كثير من الشكر على رفع البوست بعد مرور أكثر من ثمانية أشهر على كتابته







    .ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ.ـ
    البلاد التى ضيعت خاتما، البلاد التى دائما
    ستظل محنية، فوق الجثث
    ونحن سنبقى هنا، هناك، سوف نعلو
    بالذنوب الخفيفة فوق هذا العبث
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de