وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 09:42 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة سارة عيسي(SARA ISSA)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

دروس وعبر من " جليان قيت "

12-05-2007, 02:15 PM

SARA ISSA

تاريخ التسجيل: 11-29-2004
مجموع المشاركات: 2064

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
دروس وعبر من " جليان قيت "

    دروس وعبر من " جليان قيت "

    ظاهرة محاكمة الرعايا الغربيين بدأت في العراق ، كان الملثمون يقومون بتصوير الضحية وهي تستغيث وتطلب النجدة والمساعدة ، فيتم بعدها بث هذا الشريط عبر قناة الجزيرة والتي برعت في ترويج هذا النوع من الثقافة القاتلة ، يحدد الخاطفون مطالبهم ، فتهرع الدول الغربية وتحت الضغط الشعبي إلي تلبية مطالب الخاطفين ، وفي الغالب يتم دفع الفدية مقابل إطلاق سراح الرهائن ، هذا المسلسل أحياناً ينتهي مثل الأفلام الهندية ، يتم إطلاق سراح الرهينة وسط جو إحتفالي بهيج ، يتم منح الرهينة مصحف ومسبحة ، وفي المؤتمر الصحفي تؤكد الرهينة أنها وجدت كل معاملة طيبة من قبل الخاطفين ، أما دولتها فتنكر أنها دفعت فدية مقابل ذلك ، وأن موقفها ثابت ولا يمكن أن تخضع للإبتزاز من قبل أي طرف ، وأحياناً يتحول هذا المشهد إلي صورة بشعة من أفلام الرعب ، مثل التي يُطلق عليها سلسلة " جايسون " ، تنتهي بقتل الضحية بصورة مريعة ، يتم ذبح الضحية كالخروف وتصويرها وهي تصرخ من الألم ، بعدها يتم بث هذا المشهد في المواقع الإلكترونية ، هذه الصورة الوحشية أشرف على تكريسها لدى العالم الغربي أمير دولة الإسلام في العراق أبو مصعب الزرقاوي والذي لم يكن يستثني حتى المسلمين من هذا العقاب القاسي ، وكلنا نعرف ما جرى للمرحومة أطوار بهجت ، مراسلة قناة العربية التي ساقها الحظر العاثر في الوقوع في يد هذه المجموعات التي شوهت صورة ديننا الذي يُحرم حتى قتل المرأة الغير مسلمة والطفل الصغير في الحرب ، وكما حدث أيضاً لسفير مصر في العراق ، وقد قتله هذه المجاميع بدم بارد ولم تشفع له التوسلات التي أطلقته أسرته من أجل إطلاق سراحه .
    قصة إعتقال المُدرسة جليان في السودان لا تخرج عن نفس السياق ، الفارق الوحيد أن التيار الذي يقود هذا النوع من الثقافة في السودان له دولة يخاف عليها من السقوط ، لذلك لم يجنح إلي معاقبة المُدرسة جليان بنفس الكيفية التي كان يقوم بها الزرقاوي ، وقد رأينا في المشاهد التي نقلتها قنوات التلفزة العالمية المجاميع التي تحمل المدي والسكاكين وتطالب بقتل هذه المُدرسة التي جاءت من وطنها ، وتركت الحياة الرغيدة هناك ، لتُعلم أطفالنا الصغار نفس اللغة التي يتحدث بها رموز نظامنا الحاكم عندما يحطون الرحال في هذه الدول الغربية ، لم يفلح الحزب الحاكم في ترويج هذه القضية بين الجمهور العربي الذي يتعطش لسماع مثل هذا النوع من المزاعم ، المسلمون في الدول الغربية أدانوا هذه المحاكمة وأثبتوا لحكوماتهم أنهم مع الدولة التي توفر لهم حق العيش الكريم والإقامة ، والأمن والعلاج ، وليس مع الدولة التي تتاجر بالدين ولا تهبهم غير الشعارات الكذابة .
    خسرت الإنقاذ في هذه القضية ، وأكتشف العالم الخلل الذي نعاني منه في القضاء وأجهزتنا العدلية الأخرى ، قضاء يصدر الحكم اليقين ، ورئيس جمهورية يتجاوز ذلك بالعفو الرئاسي في أقل من يومين من تاريخ بدء تنفيذ العقوبة ، هذه الحظوة لم يجدها رجل شريف وطاعن في السن مثل الأستاذ/علي محمود حسنين ،فمن غير محاكمة قعد في السجن بضعة أشهر وهناك من يتحدث إلي إستقلالية القضاء السوداني ، ونزاهته وعدله في القضايا التي يبت فيها ، هذه الضجة قد ماتت في المهد ، فوشاية في مدرسة لتعليم الصغار قادتنا إلي هذا المأزق ، أظهرتنا بصورة المسلمين المتوحشين الذي لا يعرفون التسامح عندما سجنا المُدرسة جليان ، وأظهرتنا بصورة الجبناء الذين يحيدون عن المبدأ عندما عفونا عنها ، تماماً مثل المنبت الذي لا أرضاً قطع ..ولا ظهراً أبقى
    سارة عيسي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de