عصيان عصيان حتي نسقط الكيزان
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 02:28 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة سارة عيسي(SARA ISSA)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الإنقاذ : البداية والنهاية

09-03-2006, 02:22 AM

SARA ISSA

تاريخ التسجيل: 11-29-2004
مجموع المشاركات: 2064

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الإنقاذ : البداية والنهاية


    معسكر الشهيد عيسي بشارة ، يقع بالقرب من النيل الأبيض ، وفي حضن مدينة القطينة ، من هذا المعسكر بدأت عملية عسكرة قطاع الطلاب ، وكان جهابذة الحركة الإسلامية ومنظريها يحضرون إلي هذا المعسكر ، ويقومون بإلقاء الخطب الطويلة علي مسامع الطلاب ، يحدثونهم عن اقتراب موعد الفتح ونهاية أمريكا علي يد الثلة الأخيرة من أبناء السودان ، انتهت عمليات غسيل المخ في أوروبا الشرقية ، ولكنها وجدت من يعيدها إلي الحياة في السودان .
    مدير المعسكر سأل أول الشهادة السودانية لعام 90 ..هل أنت أول الشهادة السودانية ؟؟
    فرد عليه : نعم أنا أول الشهادة السودانية
    فطلب منه مدير المعسكر أن يجري بين الطلاب ويهتف : أنا الطيرة أو الطيور
    اشتهرت مدينة القطينة بالعلم والتسامح ، وبحب أهلها للحرية والديمقراطية ، قبل أن يحل عليها معسكر الشهيد عيسي بشارة ، بمدينة القطينة مستشفي تفتقر للكادر الطبي والدواء ، ومدرسة ثانوية كبيرة بها سكن للطلاب ، المستشفي أصبحت تحول معظم حالاتها المرضية للخرطوم ، أما المدرسة فأصبحت مأوي لقوات شرطة المرور والتي تفرض جبايتها علي السيارات المارة وهي تتعلل بأتفه الأسباب .أما الحياة في المعسكر فتجري علي ما يرام ، هناك مطبخ وصالة طعام ومغسلة لخدمة المسؤولين .
    ليست مصادفة أن تنشأ في مناطق الهامش معسكرات الدفاع الشعبي ، والتي قامت علي هيكل المؤسسات التعليمية ، فما حدث في مدينة القطينة تكرر أيضاً في مدرستي خور طقت وحنتوب ، هذه ليست مصادفة ، بل عملية مدروسة ، قُصد منها محو الأثر الثقافي القديم ، وحرمان الطلاب من التلاقي والتلاقح الثقافي ، ما ميز هذه المدارس هو نظام الداخليات ، والذي كان يجمع طلاباً من مختلف أنحاء السودان ، وهي كانت البوابة التي تُدخل المهمشين إلي المراكز الرفيعة ، وسياسة التعليم السياحي في عهد الإنقاذ هي التي اقتضت إغلاق هذه المدارس ، وتحويلها من مؤسسات تعليمية إلي ميادين للتدريب العسكري ، ولكن لماذا ؟؟ لأن السودان كان ينوي محاربة أمريكا ؟؟؟
    في هذه المعسكرات كان المجندين يهتفون :
    أمريكا روسيا قد دنا عذابها
    و يا الأمريكان ليكم تدربنا
    وقال شاعر القوم : أمريكا لمي جدادك !! ولكن أمريكا لا تعطي دجاجاً مجانياً كما زعم شاعرنا ، ولكنها تبيعه كوجبات سريعة في هارديز وكنتاكي وماكدونالد ، والشعب السوداني لم يسمع بمثل هذه المسميات ، وما تمنحه أمريكا هو القمح وليس الدجاج ، ولكن علي ما يبدو أن من يصممون ترانيم الإنقاذ يختارون الأناشيد كما تقتضي القافية وليس كما يقتضي واقع الحال .
    فحرب الإنقاذ لأمريكا هي حرب نوايا ، وليست حرب أكيدة تُستخدم فيها الطائرة والدبابة ، هي حرب وهمية مكانها الصحيح في أفلام الخيال العلمي وليس أرض المعركة الحقيقية ، ولكن من يدفع ثمن هذه الحرب هو المواطن السوداني ، الذي يدفع الأموال ويقتطع من وقت راحته مساحة يخرج فيها للشارع ويقول : فريزر أغربي عن وجهنا ، فالمواطن السوداني يخرج مكرهاً للتظاهر ضد أمريكا ، وليس أمامه مفر من ذلك .
    وأنا أؤمن بنظرية ثابتة ، كلما كانت الحرب بعيدة المنال بين الولايات المتحدة والسودان ، زاد عدد أبطال الفضائيات والعنتريات ، والذين يتحرقون إلي لقاء الأمريكان ومنازلتهم في أرض الوغى ، يكثر عدد الذين يرتدون الزي العسكري ويقرضون الشعر ويلقون الخطب الحماسية ، كوالي النيل الأبيض مكرم نور الله ، وهو من الداخلين إلي نظام الإنقاذ عن طريق مركب التوالي ، ولكنه يريد معركة حقيقية يكون الخيار فيها بين حياة تسر الصديق وبين موت يغيظ العدا ، ربما لم يسمع والي النيل الأبيض أن هناك منطقة في ولايته عندما تصلها اللوارى يقول السائقون : الكلاقي والحي بلاقي ، ذلك من شدة وعورة الطريق وخطورته .
    وولاية النيل الأبيض تكثر فيها حالات الموت بسبب الولادة المتعسرة والأمراض السرطانية ، وفي الطريق الغربي المحاذي للنيل الأبيض تُوجد ثلاثة مستشفيات هي العلقة والصوفي وشبشة ، ولكن هل يعلم الوالي أن هذه المستشفيات تحولت إلي مزارات أثرية ، بعد أن هجرها الأطباء ونفذ من مخازنها الدواء ، والي النيل الأبيض والذي دخل في الثلث الأخير من عمر الإنقاذ كان جاهزاً لمحاربة أمريكا ، ولكنه ليس مستعداً لمحاربة الفقر في ولايته ، من السهل جداً إطلاق الهتاف ، والصياح بصوت عال الله أكبر .. الله أكبر ، من السهل جداً دخول معركة كبيرة من وراء الحدود ، ولكن من الصعب بناء قطية من القش ، تأوي الصغار من الزواحف والحر وبرد الشتاء .
    والآن قد صمت الكل ، والجميع في انتظار ساعة الصفر ، هل ستكون الحرب في دارفور ؟؟ كما تخطط الإنقاذ والتي فتحت هناك ثلاثة معسكرات للتدريب العسكري ، وعاد خيالة الجنجويد وهم يلوون عمائمهم ويتبخترون بخليهم أمام الكاميرات ، والولاة قد طلقوا الزي المدني ولبسوا الزي العسكري ، بمنتهى السرعة تم حشد الجيوش وفتح المعسكرات ، هناك جاهزية لخوض الحروب ولكن ليست هناك جاهزية لصنع السلام ، وهذا هو قدر أهل السودان ، عندما استلمت الإنقاذ السلطة في يونيو 89 لم تكن علي أراضينا قوات أفريقية أو أممية ، لم يكن هناك مندوبون دوليون ولا جلسات خاصة لمجلس الأمن تتناول الشأن السوداني ، لماذا ندفن رؤوسنا في الرمال ؟؟ ونتغاضى عن فرضية مهمة ، أن الإنقاذ كانت أشبه بالحمار الذي دخل سفينة نوح متأخراً وكان في معيته الشيطان ، حل أزمات السودان يكمن في رحيل نظام الإنقاذ ، لقد منحهم الشعب فرصة كافية ، فأوصلونا إلي ما نري ، ولم يعد في وسعنا تحمل الحصار إرضاءً لنزواتهم .
    سارة عيسي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2006, 04:02 AM

عبده عبدا لحميد جاد الله

تاريخ التسجيل: 08-19-2006
مجموع المشاركات: 2194

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الإنقاذ : البداية والنهاية (Re: SARA ISSA)

    العزيزة سارة

    Quote: بل عملية مدروسة ، قُصد منها محو الأثر الثقافي القديم ، وحرمان الطلاب من التلاقي والتلاقح الثقافي ، ما ميز هذه المدارس هو نظام الداخليات ،


    هذه واحدة من بنى المشروع الحضاري ،كل الأطراف افتح فيها جامعات اي كلام واتركها مناطق معزولة حتي لايكون هناك اتصال فعلي بين ابناء الوطن الواحد ،ومن ثم كلها للجبهة الإسلامية والى الأبد.
    عزيزتي سارة غرفتنا بالبركس نموذجاً (الغرب،الجزيرة،الجنوب،الخرطوم
    )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-03-2006, 04:30 AM

Alshafea Ibrahim

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 6955

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الإنقاذ : البداية والنهاية (Re: SARA ISSA)

    يا سارة سلام
    تماما اتفق معك في كل كلمة بهذا البوست
    لكن هل سيقبل شيوخ الإنقاذ تغير نمط حياتهم ومعيشتهم الحالي بحياة الصحارى والمعسكرات والتغشف لحماية مشروعهم الحضاري ؟؟ اعتقد أنهم كاذبون كاذبون وغدا لناظره قريب
    مودتي
    الشفيع مصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de