وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 07:58 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.أحمد الحسين(د.أحمد الحسين)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الدور التاريخي للإنقاذ في السودان

03-25-2003, 11:17 AM

د.أحمد الحسين
<aد.أحمد الحسين
تاريخ التسجيل: 03-17-2003
مجموع المشاركات: 3075

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الدور التاريخي للإنقاذ في السودان



    الدور التاريخي للإنقاذ في السودان


     


    لقد تمحورت الفكرة الجمهورية بشكل أساسي حول "فكرة" تطوير
    التشريع الإسلامي الموروث بصورة منهجية مستمده من القرآن الكريم وسنة النبي العظيم، عليه
    صلوات الله وسلامه، وقد لاقى الجمهوريون من العنت الكثير وهم يحاولون إيصال فكرة "مرحلية"
    الشريعة الإسلامية وضرورة تطويرها بالانتقال من آيات القرآن المدنية إلى نصوصه المكية،
    وبارتفاع السلوك البشري من مستوى شريعة النبي إلى مستوى سنّته، أي عمله في خاصة نفسه. ورغم
    بساطة الفكرة الجمهورية وقوّة منطقها، فإن أعداءها كانوا يجادلون من خلال نموذج مثالي تمت
    تجربته قبل أربعة عشر قرناً وثبتت قدرته على حل مشاكل المجتمع العربي قبل ما يزيد عن أربعة
    عشرة قرناً. وقد وفرّ مجئ الإنقاذ في السودان فرصة عظيمة للمقارنة بين أطروحات الفكر
    السلفي والفكرة الجمهورية بصورة جعلتها سهلة الهضم، وهذا هو دور الإنقاذ التاريخي
    الإيجابي في حركة تطور الفكر الديني والبشري. وعلى قاعدة "لايدخل الوجود شر مُطلق" فإن
    الإنقاذ لم تكن شرٌ مُطلق كلها، وخيرها في أنها أثبتت بجلاء عدم إمكانية استيعاب الشريعة
    الإسلامية -حتى بالصورة المزيّفة التي عرضتها بها- لمشاكل العصر وطاقاته وقدراته. وصارت
    بذلك تجسيداً لفشل الفكر السلفي التقليدي الذي يتبناه الفقهاء، والفكر الإسلامي المتأنّق
    الإعتذاري الذي يقوده مجموعة من "المفكرين الإسلاميين" الذين واجهتهم معطيات العصر
    وطاقاته بتحديات ليس في مقدورهم مواجهتها من خلال مسلّمات الفكر السلفي وأساسياته فزيّفوا
    الشريعة بصورة إعتذارية لا تحتاجها الشريعة الغرّاء...



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-25-2003, 11:22 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 03-05-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)

    في إمتحانات الدين، كان عندنا سؤال محفوظ.. ما هو الحكم الشرعي... هذا السؤال تعتمد الإجابة عليه على معرفة الفرض والسنة والواجب والمباح والمكروه.. و.. و.. أذكر أن الأستاذة كانت تشرح عادة وتركّز خلال الحصص على مثل هذه الأحكام.. كنت حين أجد أمراً صعباً في العبادات أتنفس الصعداء حين تقول المعلّمة أنه سنّه.. حتى أنني حين تخرجّت من الجامعة كان رصيدي من العبادات المكدّسه على أنها سنن ما يكفي بلداً..ولم أكن حتى أفكّر في أنه عليّ تأديتها.. بعد أن تعرّفت على الفكرة بعد ذلك وجدت أن كل ما تكدّس فوق ظهري، مطالبة به أنا بصورة مباشرة، أو سأكون أقل من المطلوب لي أن أكونه في علاقتي بالله..

    مجرّد تعقيب .. أردت به المشاركة.. وإن خرجت قليلا عن الموضوع.. بالفعل أصبح السودانيين يتحدثون بمنطق الفكرة الجمهورية دون إعلانها.. يأخذون منها حرّية المرأة والمساواة وحقوق الإنسان.. والغاية الأساسية من الدين.. ذلك لأنهم جرّبوا مواقع هذه الأمور في طرح الأفكار السلفية.. وكما قال أستاذنا منصور خالد أن الحكومة السودانية بدأت تتملّص منها ولم يبق فيها سوى التمسّك بالسلطة..
    ولكم التحية

    بنت الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-25-2003, 11:37 AM

atbarawi
<aatbarawi
تاريخ التسجيل: 11-22-2002
مجموع المشاركات: 987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)

    الدور التاريخي للإنقاذ في السودان

    قومت نفسي يا دكتور وخليتني اجهز ردودي، لأنه قايل القصة في انجازات انقاذية وكدة00
    الحمد لله جات سليمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-25-2003, 12:33 PM

فتحي البحيري
<aفتحي البحيري
تاريخ التسجيل: 02-14-2003
مجموع المشاركات: 19109

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: atbarawi)

    وانت بتقول فيها يا عطبراوي
    لكن
    المسألة صحيحة حتى الان (بالمصادفة)
    وللأسف لا العلمانيين العرب ولا الإسلاميين قدروا يقدموا حتى الآن نظرية سياسية كاملة
    وإيقاع الحضارات ومشاريع الحضارات الارتجالية وشبه الارتجالية يتسارع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-25-2003, 02:07 PM

د.أحمد الحسين
<aد.أحمد الحسين
تاريخ التسجيل: 03-17-2003
مجموع المشاركات: 3075

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)

    الأخ عطبراويمعليش على قومت نفسك ولكن أرجو أن أسمع ردا في محتوى الموضوع نفسه بالاتفاق أو الاختلاف...

    الأخ البحيريالرجاء التوضيح.. ولك التحية .. ولكن تعقيباً، الفكرة الجمهوريت قدّمت نظرية سياسية إقتصادية إجتماعية متكاملة بصورة لم تحصل في تاريخ الدين كله..

    د.احمد الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2003, 11:48 AM

kofi


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)

    اشكرك يادكتور على مقالك الرصين لكن
    بالرغم من سـلامة الفكرة الجمهورية واعتقادى بانها متقدمة عن زمانها لكن الا توافقنى يادكتور بأن بعد استشهاد الأستاذ محمود لم يستطع اى من تلاميذه حمل الفكرة والسير بها للأمام؟
    ودمتم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2003, 04:57 PM

baballa
<ababalla
تاريخ التسجيل: 05-13-2002
مجموع المشاركات: 151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)


    لقد نذر الأستاذ محمود محمد طه حياته كلها من أجل الإسلام و السودان، و لقد ظل يحّذر من الهوس الديني و يستحث المثقفين بخاصة للإضطلاع بدورهم و قد نصحهم نصحه فلم يستبينوا النصح الا ضحي الغد
    أهديكم جميعا هذا المقطع الصغير من كتاب - جامعة ام درمان الإسلامية و الهوس الديني المطبوع 1981

    فالي اجزء:
    بسم الله الرحمن الرحيم
    (هذا نذير من النذر الأولي* أزفت الآزفة* ليس لها من دون الله كاشفة) صدق الله العظيم..
    المقدمة:
    ان هذا المنشور الذي نصدره في هذا الصباح، الثلاثاء، 29/9/1981، إنما يؤرخ مرحلة خطيرة، و دقيقة في تاريخ بلادنا.. فإما أن يرتفع فيها شعبنا بكل قطاعاته، و أفراده، في المواقع المختلفة، في السلطة، في الجامعات، و إتحادات الطلاب و في منظمات المهنيين و العمل، و المثقفين، إما أن يرتفع هؤلاء جميعا الي مستوي المنعطف الخطير الذي تمر به فيجنبوا البلاد التردي الي هاوية الهوس الديني و الفوضي، فيخمدوا الفتنة في مهدها، و إما ان يتقاعسوا عن القيام بهذا الواجب اليوم، حتي يستفحل هذا الهوس، و يستشري غدا، فلا يقوي أحد علي مقاومته، أو وضع حد لشره، و ضرره، الا بثمن باهظ و جهد كبير
    -أنتهي-
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2003, 10:25 PM

baballa
<ababalla
تاريخ التسجيل: 05-13-2002
مجموع المشاركات: 151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الدور التاريخي للإنقاذ في السودان (Re: د.أحمد الحسين)


    و الي الخاتمة من نفس الكتاب المطبوع 1981
    خاتمة:
    إن بادرة هذا الهوس الديني اذا لم تجد المواجهة الحاسمة، منذ اليوم، فانا سندخل في تجربة مثل تجربة مصر، بل، سيتمادي بنا الأمر الي ذروة الهوس الذي يمثله النموذج الإيراني..
    ألم نسمع الأخوان المسلمين يهتفون هنا في مواكبهم التي سيروها إعجابا بفتنة إيران: (ايران ايران في كل مكان)؟؟ اننا لننبه، و نؤكد ان ما حدث ليلة أمس ليس عملا طلابيا عابرا، و بسيطا، و انما هو بداية عمل عريض في ايقاظ الفتنة الدينية، و اذكاء موجة الهوس الديني، في سبيل القفز الي السلطة!!
    ان علي السلطة السياسية و علي سلطات الأمن ان تحمي حرية الراي، و الحوار، فان الحوار، و النقاش تخشاهما الدوائر السلفية المهووسة خشية شديدة، لأن الحوار بالفهم الواعي للإسلام هو وحده الذي يقضي نهائيا علي الهوس في كل صوره..
    و ان علي اتحاد طلاب جامعة امدرمان الإسلامية ان يعلم انه قد وضع أقدامه علي الطريق الصحيح، طريق الحوار و إصطراع الأفكار حتي تتبين الحقيقة – علي حد تعبير ممثلهم ليلة أمس – و ليعلم الإتحاد، و الطلاب جميعا ان ليل الجهل قد آذن بزوال.. فلا يصرفنهم عن واجبهم الديني، و واجبهم الوطني، و الثقافي هذا الهوس المأفون..
    و علي السلطة، و علي الشعب، ان يحذروا، فإن الهوس الديني علي الأبواب، و هو رصيد التخلف في الداخل، و صنيعة التآمر في الخارج.. هو الفتنة الصماء التي لا تصيبن الذين ظلموا خاصة ..
    ليصرف الله عن بلادنا، و عن شعبنا، هذاالبلاء، و ليرد كيد الخائنين في نحورهم..

    الأخوان الجمهوريون الجمهوريون
    أم درمان ص ب 1151
    تلفون 56912

    الثمن 50 قرشا


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de