أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو 200

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 08:47 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.ابو بكر سيد احمد الصايغ(بكري الصايغ)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-06-2009, 00:58 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو 200

    *** - أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو 2005!
    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------- -----

    http://www.geocities.com/dussa_pk/cairo05.htm

    *** بعـد يوميـن من الأن اي وتـحـديدآ في يوم 18 يونيو الحالـي تـجـئ الذكري الرابعة علي توقيع ( اتفاقية القاهرة ) والتـي وقعـت مابيـن حـكومة الخـرطوم والتـجمع الـمعارض السوداني بالخـارج و انـهت عـمله جـملة وتفـصـيلا...

    *** - يـومـها وبـموجـب هـذا الاتفاق الـمشؤوم قام الـمـيـرغنـي ببيـع التـجمع. الـديـمقراطـي باكـمله لغـريـمه وخـصـمه الذي عاداه طـويلآ بكل الوسائـل والـطرق حـتـي تـدخلت الحكـومة الـمصـرية وضـغطـت علي الـمعارضـة السودانية ليسـتسلم ويرمي رايـته ويلغي كل شـعاراته وتـحـديدآ شـعار ( سـلم تسـلـم )!!!،

    *** - وقام جـهاز الأمن الـمصـري بالاشـراف علي (اتفاقيـة القاهرة) ووقف فوق روؤس المـوقعيـن علي التوقيـع حـتـي لايتـراجـعـوا عـنه!!!

    *** - وان نسـينا ماننسـي ماقاله علي النافع بعـد توقيع اتفاقية .الـمهانة " نـحـن لـم نشـتـري التـجـمع بل فاوضـناه " .... وقامت .جريـدة (الـحياة). اللنـدنية يومـها بنشـر تعليقه الاستفزازي!!!

    *** - بل وامـعانآ فـي ( الانـبطاح ) الـمزري قام الـميـرغنـي باهـداء دار التـجـمع بالقاهـرة للحـزب الحاكـم والذي هـو الأن داره يـمارس فيـه نشـاطاته واجـتماعاتـه السياسـية والثقافية .......... بيـنما اصـحـاب الدار الـحـقيقييـن بلا مأوي او مركز يأويـهـم!!!!


    *** *** - تـمر هـذه الأيـام الذكري الرابـعة عـلي ( اتفاقيـة الذل العار ) والتـي وقعـت بعـيـدآ عن اصـحـاب التـجـمع الحـقيقييـن والذين اصـلآ لـم يوافقـوا منـذ البـداية و ان تكون القاهـرة مـحـلآ للتجـمع السـوداني!!!

    *** - ادناه الرابط الذي يـحـوي نـصـوص وبنود اتفاق!!!
    ----------------------------------------------
    http://www.geocities.com/dussa_pk/cairo05.htm
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 01:14 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    التجمع يوقع اتفاق سلام مع حكومة الجبهة الاسلامية.
    ----------------------------------------------------------

    *** - آليات تنفيذ الاتفاقية بين حكومة جمهورية السودان والتجمع الوطني الديمقراطي
    القاهرة في يوم 11 جمادي الأولي 1426 هـ الموافق 18 يونيو 2005.
    ---------------------------------------------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/forum/viewtopic.php?t=180&s...d1578c61fd31feaa75ba

    ارسل: السبت يونيو 18, 2005 -9:23 am
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 02:10 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    ( 1 )-

    اتفاق القاهرة .... قصة حزينة.
    ---------------------------------

    http://www.alsahafa.info/index.php?type=3&id=2147507865&bk=1

    ©2004 Alsahafa.info. All rights reserved.

    2008-03-18

    تقرير :مزدلفة محمد عثمان
    [email protected]
    -----------------------------

    *** - حينما صعد رئيس التجمع محمد عثمان الميرغني الي المنصة ظهيرة يوم غائظ في يونيو العام الماضي ليعلن ، امام آلاف الاعين التي تحدق فيه داخل القاعة والشاشات البلورية ، التوصل مع الحكومة الي اتفاق ينهي سنوات من القطيعة والاحتراب ، لم يستطع ان يبدأ حديثه قبل ان يطلب من الحاجب المصري كوب ماء بارد، ارتشف منه جرعات ، ثم القي كلمته ، ويومها علق احد الظرفاء بان الرجل استعان بالماء ليتمكن من الاعلان عن اتفاق غير «موجود» ، وربما استدعت قيادات التجمع الوطني المشاركة في المجلس الوطني من ذاكرتها ذات المشهد عندما لم يتطرق الرئيس عمر البشير لاتفاق القاهرة في خطابه الراتب امام فاتحة جلسات البرلمان مطلع هذا الشهر .

    *** - وحين بدأ الاعضاء التداول حول خطاب الرئيس انهال اعضاء التجمع بالانتقاد علي ما اعتبروه تجاهلا للاتفاق اذ لم يذكره الرئيس اسوة بغيره من التفاهمات التي ابرمتها الحكومة في الجنوب ودارفور والشرق ، وسعي رئيس كتلة نواب المؤتمر الوطني غازي صلاح الدين الي تهدئة الخواطر بالقول ان الحكومة علي قناعة باهمية الاتفاق ، بينما قال رئيس البرلمان احمد ابراهيم الطاهر ،استنادا علي حديث غازي ان الاتفاقية سقطت « سهوا» من الخطاب الرئاسي ، واضاف بقوله « ربما كانت كذلك ان شاء الله »، وعبارة الطاهر الاخيرة كانت الوحيدة التي وجدت طريقها نصا الي اجندة قائد الجناح العسكري في التجمع عوض الباري السر الذي دونها بعناية وغادر الجلسة لا يلوي علي شئ .

    *** - واذا تجاوزنا النوايا الحقيقية او المبيتة تجاهها في خطاب الرئيس ، فان واقع الافعال يؤكد ان الاتفاقية الموقعة في 18 يونيو 2005 م «منسية» ولا يكاد يري منها سوي عودة قيادات التجمع الي السودان وهو ما تم حتي قبل اكمال مراسم التوقيع ،مشاركة في اجهزة الدولة التشريعية والتنفيذية ومن ذات المفهوم ، لاتري الحكومة داعيا للجلوس في تفاصيل تنفيذ اتفاق مقضي امره من الناحيتين السياسية والعسكرية خاصة وان اكبر القوات التي كانت ناشطة بعد الحركة الشعبية في الشرق تتبع للحزب الاتحادي وقوامها 500 مسلح علقت عملها العسكري وعادت الي الداخل بموجب ملحق امني ضمن في اتفاق القاهرة، لكن افراد مليشيا « الفتح» يهيمون الان علي وجوههم بعد تلاشي بنود التنفيذ ، وباستثناء مبلغ مالي سلم لافراد القوات في كسلا ،وعفو رئاسي عن المليشيا سبق عملية العودة ، فان البند الاهم في الاتفاق كما يقول عوض الباري والذي يقتضي استيعاب العائدين في مؤسسات الدولة ومنظمات المجتمع المدني لم ينفذ اصلا ، الامر الذى فجر حالة من السخط والغضب ، وسط افراد القوة ، بل ان بعضهم بات يفكر في الانضمام الي المؤتمر الوطني نكاية في التجمع وقياداته .

    *** - ويري رئيس اللجنة السياسية للتجمع فاروق ابو عيسي ان الحكومة «المؤتمر الوطني » ، بلا مصلحة مباشرة في تنفيذ اتفاق يتحدث عن اعادة هيكلة اجهزة الدولة لتنعتق من هيمنة الحزب الواحد، وتتحول الي هياكل قومية، وتقاوم الحكومة علي اساس ذلك اساسيات الاتفاقية لانها تنهض علي تفكيك نظام الحزب الواحد لمصلحة نظام الوطن عبر تحول ديمقراطي يضع خارطة طريق تفصيلية لما اجملته اتفاقية نيفاشا ،ويقول في حديث لـ« الصحافة» امس الاول ان الحكومة امضت اتفاقها مع التجمع في القاهرة لتحقيق هدف استراتيجي هوالتخلص من اكبر كتلة معارضة ومؤثرة في الخارج ، و لذات السبب وافقت علي كثير من التنازلات الظاهرية ، لكنها ووفقا للواقع كما يقول ابو عيسي كانت تضمرعدم الالتزام بنصوصه ويشير الي ان ما ساعد الحكومة علي « دفن » الاتفاقية السكوت غير المبرر للدولة الراعية ،عن الاختلالات وعدم الالتزام الحكومي برغم المناشدات والمطالبات المتكررة من التجمع ، بدءا برئيسه ونهاية باصغر اعضائه ، ويكاد ابو عيسي يجزم بان الهدف الاساسي من الاتفاقية كان لتصفية المعارضة في الخارج بوصفها مصدر ازعاج مستمر ينبغي استقطابها داخليا لمنع تصاعد جديد في نشاطها بموجب التقلبات المحلية والاقليمية والدولية .

    ***- ويشير ابو عيسي الذي بات عضوا في البرلمان ضمن كتلة نواب التجمع العشرين الي ان الخيار الافضل امام الحكومة كان جر القيادات المعارضة الي الداخل لتتخلص منهم وتكسب اطرافا اخرين وتمارس علي البعض اغراءات ، ومضى الى القول انها نجحت في خطتها كما يقول لان مقاومة التجمع لهذا المخطط ضعيفة ومهتزة وغيرموحدة،فضلا عن ان المؤسسات الشعبية والاحزاب والصحف والنقابات والدوائر لم تنظر الي الاتفاقية في اطارها الصحيح او باعتبارها خطة عمل مترابطة ومتماسكة وشاملة لكل اوجه الحياة ، في وقت كان يمكن التعاطي معها باعتبارها ملكا للجميع و المدافعة عنها اذا تقاعس التجمع الذي قصر بدوره في تمليك الشعب حقيقة الاتفاقية .

    *** - وعندما حاولنا استقصاء المؤتمرالوطني ممثلا في عبد الباسط سبدرات وزير ديوان الحكم الاتحادي وابرز مفاوضي الحكومة مع التجمع حين تم التوصل لاتفاق القاهرة، عن العثرات التي تواجه التنفيذ اظهر عدم رغبة واضحة في التحدث عن الاتفاق واحالنا الي كل من مصطفي عثمان اسماعيل ونافع علي نافع باعتبارهما المحركين للجان الناشطة في تنفيذ الاتفاق لكن اسماعيل موجود في بريطانيا منذ ايام بينما يتعذر الوصول او التحدث الي نافع .

    *** - ويتفق كل من علي السيد وحاتم السر، ابرز قيادات التجمع والحزب الاتحادي علي ان الحكومة لن تنفذ اتفاقا يلغي خططها التي رمت الي تحويل مؤسسات المجتمع المدني الي كيانات حزبية ولن تغامر اصلا باحلال التحول الديمقراطي ويقول علي السيد ل« الصحافة » في مكتبه بالمجلس الوطني ، ان تفاهم القاهرة يعد من اسهل الاتفاقيات التي كان يمكن تنفيذها فهو لا يتحدث عن تقسيم سلطة ولا ثروة ، وقضيته الكلية هي التحول الديمقراطي ، فضلا عن ان الكارت العسكري في نصوصه كان قاصرا لان الكيان قرر وضع السلاح وتعليق العمل المسلح قبل التفاوض وبالتالي لم تر الحكومة في التجمع امرا مقلقا لكنها كانت تسعي الي اعادة رموزه للداخل و التخلص ممن يثيرون هواجسها في الخارج خاصة وان الصوت الاعلامي كان عاليا فاسكتته بتوقيع اتفاق .

    *** - ويقول السيد، ان الحكومة تري في تعديل القوانين واقرار قومية الخدمة العسكرية والمدنية وردالمظالم ورفع الضرر، محاولة لمحاسبتها والمساس باساسياتها لذلك تسعي الي « قتل » الاتفاقية بمرور الوقت فنحن نتحدث عن قانون للخدمة المدنية ونفاجأ بأنهم سنوه دون ان نتفق عليه، وراهن علي ان ذات المصير ينتظر كل القوانين التي ستمرر في البرلمان بالاغلبية في حين كان يمكن ان تعديلها علي مستوي اللجان، واضاف السيد «القوانين تمس جذورهم وبالتالي كل ما يؤدي لمحاسبتهم وكشفهم يعتقدون فيه تسجيل لمواقف سياسية للتجمع واذا افلح في اصلاح قوانين القوات المسلحة وغيرها يكسب سياسيا ويحقق زخما سياسيا لذلك هم غير جادين في التنفيذ » .

    *** - ويمضي السيد الي اعتبار دخول التجمع البرلمان كسبا سياسيا للحكومة وليس للتجمع الذي قلت اسهمه بسبب المشاركة بل تضرر منها وتوقع ان تماطل الحكومة الي اقصي حد ممكن في التنفيذ الي ان تموت القاهرة تلقائيا ، وفي الاثناء تجاز القوانين وفقا لما تبتغيه ولن يكون امام التجمع سوي البرلمان ليسمع صوته الخافت بسبب مقاعده العشرين وبالتالي لن ينجح في انجاز اي شئ.

    *** - ويبدي علي السيد ثقته في ان الوطني نادم حد النخاع لمنحه التجمع عشرين مقعدا في الجهاز التشريعي ، ويضيف «هم فطنوا مؤخرا الي ان مجرد الجلوس معنا يعطي رصيدا اضافيا للتجمع، وانا متأكد انهم نادمون لانهم اجلسونا علي مقاعد البرلمان برغم اننا لم نكتمل كلنا ، لكنهم يرون فينا ضجة وخلق لرأي عام لا يحتملونه » ، ويعمد القيادي في التجمع الي ممارسة نقد ذاتي حين يعترف لاول مرة بان قرار المشاركة في السلطة التنفيذية لم يكن باجماع الفصائل ، ولذلك فالحكومة لا تشعر خاصة وان طاقم وزراء التجمع في الحكومة لا ينسق مع الكتلة البرلمانية ، ويردف « نكون متفقين علي السلطة التنفيذية ».

    *** - اما حاتم السر المتحدث باسم التجمع ، فيري صعوبات بالغة تعترض تنفيذ الاتفاق من واقع ان الحكومة لا تملك ارادة حقيقية تجاه مايجردها من اي شئ، ويقول ل« الصحافة » من القاهرة ان الاتفاقية تتحدث عن اعادة مفصولين ابعدوا في الاصل بطريقة منظمة وبتأييد وترتيب كامل من الوطني ، وتتحدث عن قومية الاجهزة الامنية والنظام هو من حولها الي مؤسسات حزب واحد ، وبالتالي فلا مصلحة له في اعادة المبعدين لاجل التجمع ، ويضيف السر بان التجمع فقد كارت الضغط الاخطر والاقوي في اشارة الي العمل المسلح الي جانب افتقار الاتفاقية الي الضمانات الحقيقية .

    *** - ولا يتردد حاتم في تشبيه اتفاقية القاهرة بحال «اليتيم» الذي فقد ابويه ، اما علي السيد فيراه من حيث العموميات والنتائج «اتفاقا محزنا »، لكنه يستدرك « كان لابد من من حسم وجودنا في الخارج»، ويكشف السيد عن ضغوط لم يخض في تفاصيلها ، لكنه قال انها ذاتية وخارجية اضطرت التجمع للتوقيع دون اي ضمانات . وفي المقابل لا يظهر فاروق ابوعيسي ندمه علي الاتفاق في حد ذاته بل يعلن شعوره بالفخر لانه اقر بعد تفاوض مضن انتزعت فيه حقوق الشعب كاملة ، ويقول« انا فخور بهذا العمل لانه برنامج وطني لتحقيق التحول الديمقراطي ولتفكيك النظام الشمولي واستبداله بنظام تعددي قائم علي سياسة حكم القانون ، ويستدرك ابوعيسي قائلا لكني « حزين » لان الاتفاقية لم تجد حظها الكافي من التنفيذ و ستبقي دائما خطة عمل دقيقة وناجحة لكل المناضلين وصولا الي ديمقراطية حقيقية .

    ****************************************

    ( 2 )-

    الميرغنى وصل الى القاهرة .... والتجمع الوطنى الديمقراطى غاضب من تصريحات وزير الخارجية وطريقة خطابه لرئيس التجمع.

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/aug25-99486.shtml
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    8/25/2005 6:34
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 12:21 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)


    *** - ونسـأل بـمناسبة الـذكري الرابعـة علـي توقيع اتفاقيـة (الانـبطاح) والـموقعـة بيـن ماكان يسـمـي بقيادة الـتـجمع فـي القاهـرة والـحكـومـة السودانيـة.... هل سـيقـوم الـميرغـنـي بتقـديـم بيان حـول ماتـم انـجـازه من بنود الاتفاقيـة ....وهـل سـيقدم لنا توضـيـح لـماذا سـكت اربـعة اعـوام كاملة لـم يقل خـلالـه ا ولا كـلمة حـول ( لـماذا وضـعت الحكومة فـي الخـرطوم اتفاقية القاهرة فـي سـلة الـمـهملات?!!!)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 06:10 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    *** - وصلتنـي رسالة ساخـرة من سـوداني يقيـم بالقاهرة يقول فيها انه كلـما مـر (بدار الـتجـمع) سابقآ والذي اهـداه الـميـرغنـي بلا خـجـل للـمؤتـمر الوطـنـي فانه يـقف علـي باب الدار وينشـد:

    قفا نبكى من ذِكرى حبيب ومنزل

    بسِقطِ اللِّوى بينَ الدَّخول فحَوْملِ

    فتوضح فالمقراة لم يَعفُ رسمهاَ

    لما نسجتْها من جَنُوب وشمالِ

    ترى بَعَرَ الأرْآمِ في عَرَصاتِها

    وقيعانها كأنه حبَّ فلفــــل

    كأني غَداة َ البَيْنِ يَوْمَ تَحَمَلّوا

    لدى سَمُراتِ الحَيّ ناقِفُ حنظلِ

    وُقوفاً بها صَحْبي عَليَّ مَطِيَّهُمْ

    يقُولون لا تهلكْ أسى ً وتجمّل

    وإنَّ شفائي عبرة ٌ مهراقة ٌ

    فهلْ عند رَسمٍ دارِسٍ من مُعوَّلِ


    *** - يقول صـديقـي في رسالته، لقـد اصـبـح هـذا الدار بالقاهرة مـحـل خـجـل الذين باعوه وقـبضـوا الثـمن وظائـف هامـة بالخـرطوم او امتيازات بالقاهرة، او اصــبحوا نوابآ بالمـجلس الوطـنـي الذي هـو ايضـآ ملك حر للـمؤتـمر الوطنـي الذي يـملك ايضـآ دار القاهـرة!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 10:01 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    في تآكل المنسأة أو كيف خسر التجمع السوداني المعارض ذاته والعالم!!
    -------------------------------------------------------------

    http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=81892

    *** - محمد عثمان ابراهيم
    *** - الحوار المتمدن - العدد: 1747 - 2006 / 11 / 27

    الي محمد حسين محمد دين
    أهداك العقل الناقد الضني
    وأورثتك الروح المتوهجة الأسي
    لم يعد ممكنآ الآن أن أبلغك أنني كنت مخطئآ حين ذكرت لك – و بحزم- أن نضال قوي التغيير ينبغي أن يحافظ علي بقاء التجمع
    فأشمخ في عليائك ، ونم هانئآ

    *** -منذ أيام تناولت جريدة الصحافة بقلم المحررة مزدلفة محمد عثمان أتفاق القاهرة بين حكومة السودان و التجمع بالرصد والتحليل و أختارت المحررة لتحليلها عنوانآ يمزق نياط القلب (اتفاقية القاهرة ..قصة حزينة).

    *** -لكن القصة الأكثر مدعاة للحزن حديث قادة التجمع للصحفية النابهة ونقدهم الحاد للأتفاق وكأنهم كانوا يتوقعون أفضل مما يحدُث الآن وهذه مكابرة في تقديرنا لا تصلح في جدل ينبغي أن يتصف بالرزانة والعقلانية.

    *** - كان بأمكان قادة التجمع الذين تحدثوا للصحيفة أن يقولوا أنهم يقومون بمساعدة الشريكين الرئيسيين لمشروع السلام في عبور هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ هذا البلد و أن وجودهم بهذا المعني أكثر فائدة من غيابهم وأنهم يساهمون في الحوار الديمقراطي داخل مؤسسات السلطة التشريعية والتنفيذية ويقدمون آراء ومشاريع تقرب بين اشتات النظام الذي يربط كافة مكوناته برنامج حد أدني هو أتفاقية نيفاشا والدستور الأنتقالي الذي شارك التجمع في صيغته وأقراره.

    *** - كان من الممكن لرموز التجمع أن يقولوا أنهم ليسوا شريكآ رئيسيآ في السطة بموجب الأتفاق الذي وقعوه ثم عادوا للتفاوض عليه كله أذ لم يكن هنالك أتفاٌ ق حين أقيم حفل التوقيع المحضور في قاهرة المعز ظهيرة الثامن عشر من يوليو عام 2005 وهذا بالطبع ليس تجنيآ منا فهو مثبت في نص الأتفاق ونورده هنا دون تصرف:

    بسم الله الرحمن الرحيم))
    ---------------------------

    الملحق ( ج )
    سريان الإتفاقية:
    -------------------
    *** - القاهرة في يوم 11 جمادى الأولى 1426هـ الموافق 18 يونيو 2005 م
    تسري هذه الاتفاقية لتصبح نافذة بعد الإتفاق بين الاستاذ / علي عثمان محمد طه النائب الأول لرئيس جمهورية السودان والسيد / محمد عثمان الميرغني رئيس التجمع الوطني الديمقراطي و الدكتور / جون قرنق رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان حول :
    -------------
    1- نسب مشاركة التجمع الوطني الديمقراطي في السلطة التنفيذية والتشريعية على المستوى المركزي والولائي وكافة المؤسسات والمفوضيات.

    2- توفيق أوضاع قوات التجمع الوطني الديمقراطي.

    3- يتم ذلك في أسرع وقت ممكن.))

    *** -ولم يكن الملحق (ج)الذي أوردناه بندآ سريآ تم أخفاءه عن الشعب السوداني لكنه كان جزءا علنيا قدم للصحافة والشعب السوداني الذي لم يكن بحاجة لمزيد من الحيرة حول مواقف التجمع فأكتفي بأن لم يحفل بالأتفاق ولم ينشغل به ولم يشغل نفسه حتي بأستقبال مفاوضي التجمع الذي قدموا للخرطوم بعد طول غياب لأكمال التفاوض حسب زعمهم و لبدء التفاوض من أساسه كما نزعم وانحشر مفاوضو التجمع في بصات أقلتهم لأماكن أقامتهم وبدؤا تفاوضهم ليتوصلوا الي لاشيء أذ لم يكن ثمة أساس يرتكزون عليه وقضوا علي هذا الحال شهورآ حتي أنقذهم أتفاق نافع علي نافع الجريء مع احمد علي أبوبكر.

    *** - علي كل سنعود لهذا الأتفاق لاحقآ في مقال مفصل يتناول مايسمي بأتفاٌق جدة الأطاري المتسعة فتوقه علي الراتقين و الذي تهل ذكراه الثالثة في الرابع من ديسمبرالمقبل بأذن الله.

    *** - أذن أعاد تحليل جريدة الصحافة لأتفاق القاهرة أسم التجمع الوطني الديمقراطي الي وسائل الأعلام بعد أن كاد يحتفل بمرور فصل كامل علي تجاهله التام في كافة الدوائر الرسمية والصحفية بأستثناء أجتهادات يقوم بها الناطق بأسمه في الخارج الأستاذ حاتم السر علي هنا وهناك.

    *** - وأذا سلمنا بمبدأ عودة تجمع الخارج الي وسائل الأعلام فأن ثمة سؤال يطرح نفسه وهو ماه الحاجة الي تجمع الخارج في ظل وجود معظم قادته (وجماهيره مع التحفظ اللازم)داخل البلاد ؟ثم ما الحاجة الي وجود التجمع كله سواء في الخارج أم في الداخل؟ للأجابة علي هذا التساؤل نحاول العودة للوراء وتتبع خطوات هذا التجمع ووسائل تعاطيه مع الأحداُ ومدي توافق ذلك مع أجندته المعلنة وسبر الأجندة الخفية او علي الأقل غير المعلنة والتي قادت خطاه الي الأتجاه المعاكس لأفكاره وأطروحاته.

    *** - وسننظر بعين ناقدة للكثير من المفردات التي ضخها في بالون السياسة السودانية بلامعني ولا مبني ولاطائل بالطبع بدءآ من الأنتفاضة المحمية مرورآ بالكيان المرشد للحياة السياسية في السودان حاضرآ ومستقبلا ، ودولة الوطن الديمقراطية ، وليس انتهاء بالطبع بأتفاٌق جدة الأطاري.

    *** - سنفيد لذكر و فهم ماجري من حكايات حدثت وكان كاتب المقال شاهدآ عليها خلال مشاركته في انشطة التجمع ونحسب أن هذا يمكن أن يعين علي فهم ماحدث لهذا الكيان صعودآ وأنهيارآ، كما يقدم صورة مقربة لوجوه وأحداُ ث لم يتيسر تقديمها بهذا الشكل فيما نعلم.

    *** - وسنفرد مساحة خاصة لأثر الجيش الأجنبي والمال الأجنبي والأجندة الأجنبية فيما نجادل انه الخسران المبين.

    *** - أسمرا صيف 1998م:-
    ------------------------

    *** - لمناسبة أنعقاد أجتماع هيئة القيادة تهيأنا ، قرأنا كثيرآ من الأوراق والوثائق والبيانات وعكفنا نتدارس خطة سرية لأسقاط الحكومة بأستخدام طائرات الهليكوبتر في الخرطوم، سميت الخطة ( الهبة الكبري)تم توزيعها بشكل سري علي زعماْ ءالأحزاب أو كما تحلو العبارة قادة الفصائل.

    ***- بعد سنوات سيرسل لنا أحدهم رسالة بالبريد الألكتروني يقول فيها أنه أعد خطة للأستيلاء علي ميناء بورتسودان وانه يرغب في تعاوننا معه بتوفير ست زوارق حربية .

    *** - لكن الحق يقال لم يكن التجمع كله يتكون من مثل هؤلاء المغامرين.

    *** - عقدت الجلسة الأفتتاحية للأجتماع بمبني السفارة السودانية بوسط أسمرا ثم انتقلت الجلسات اللاحقة لقاعة اكسبوبضاحية ترافوللو و تلك كانت بدايتي الحقيقية في دخول عصر الزلط-بتعبير الشاعر المصري حسن طلب- عصر الزلط بنسائه الأزلطيات و رجاله الأزالطة وقلة من النساء الزبرجديات والرجال الزبارجة و من هؤلاء قطعآ الأساتذة الأجلاْ ء فاروق أبوعيسي والتجاني الطيب وفتحي شيلا وآخرين في قائمة الرجال العظام أذكرهم هنا علي سبيل المثال أذ يصعب الحصر.

    *** - كان الجميع ازالطة وزبارجة يتجادلون ويبدأون الكلام ثم يعيدون ويعلنون التبرعات لدعم قوات التجمع التي هي بالطبع قواتهم، أعلن الحزبان الكبيران (الأمة والأتحادي) عن تبرعهما بمئات الالاف من الدولارات ستذهب لاحقا مهدرة في شكل سيارات فارهة وأجهزة أتصال وأسلحة حماية خاصة
    لتباهي منسوبي الحزبين أينما حلوا.

    *** - بعد الظهر ابلغ السيد رئيس التجمع المجتمعين أن الأخوة الأشقاْ ء في الجبهة الشعبية للديمقراطية و العدالة يرغبون في حضور الجلسة القادمة للأجتماع والحوار معكم..بعدها بدقائق سيدخل القاعة سكرتير عام الجبهة الشعبية الأستاذ / الأمين محمد سعيد بخلقه الرفيع وهدوئه البالغ يرافقه السيد/ يماني قبرآب مسئول الشئون السياسية والسيد/أبراهيم أدريس الذي يوقع خطاباته هكذا بأسمه و دون تبيان لصفة لكن علي العموم التجمع يعرف.بدأ الأستاذ / الأمين حديثه من حيث أنتهي المجتمعون(!!!!)قال كلامآ طيبآ عن مساندة أرتريا للسودان،ألمح الي قلة ما قدمه المتبرعون ،قال أنه مشغول جدآوأن الوضع علي حدود بلاده مع أثيوبيا متوتر للغايةوأضاف أن علي طاولته الآن تقارير تتحدث عن معارك طاحنة هذا الصباح ،لكنه علي الرغم من ذلك أصر عاي حضور أجتماعكم هذا ،قال :((أن المبلغ الذي أتفقتم علي التبرع به لقواتكم -وأعذروني علي استخدام هذه الكلمة-مبلغ تافه))الكلام بين القوسين للأستاذ/الأمين ،وصف تبرعهم بالتفاهة وأعتذر مقدمآ فقد كان يعرف أن الكلمة جارحة لكنه لم يصفهم هم انفسهم بالتفاهة و هذا مكسب جيد.علي العموم الأستاذ الأمين يحبه الناس في أرتريا لصدقه ونكران ذاته وتواضعه وفوق ذاك أدبه الجم فكيف أذا أنيط بواحد_قليل الأدب _مخاطبة التجمع؟

    *** - لم يتحدث احد للتداول معه وشكره رئيس التجمع علي بعبارات مجاملة، قضي الأمر وودع الأمين ورفاقه الأجتماع لكن الأستاذة /فاطمة أحمد ابراهيم كانت تصرخ بصوتها المتحشرج وطريقة حديثها القادمة من الستينات توآ الي التسعينات :يأستاذ امين ،يا أستاذ أمين ،ي استا....والاستاذ (أمين) محرج في طريقه للخروج.ألمح أليها أن باستطاعته أستقبالها في مكتبه.يالهول مافعلت فاطمة!!!تريد أن تتحدث مع الأصدقاء( وهذا هو الأسم الحركي لدولة أرتريا في قاموس التجمع).

    *** - سيكون هذا آخر أجتماع تحضره ولن تعود الي عصر (الزلط) مرة أخري ألا في مصوع حيث أنعقد المؤتمر الثاني للتجمع الوطني الديمقراطي بمشاركة الكثير من الذين ورد ذكرهم ضمن المشاركين في حرب الألف يوم الوارد ذكرها في (مائة عام من العزلة) عودوا اليها تعرفونهم.

    *** - يعاد ضبط الأجتماع وتمنح أول فرصة للدكتور /فاروق أحمد آدم أمين الأعلام ببذلته ذات المربعات الدقيقة ولغته الرفيعة ،قال أ ن كلام الأستاذ /الأمين ينبغي أن يقاس بميزان الذهب (قالها بالذاء العربية التي تستلزم وضع اللسان بين الأسنان)لكن هذا لم يشفع له .أستعيدت منه فرصة الحديث واوكل الأمر كله الي لجنة غامضة الأسم و المحتوي تسمي لجنة التنسيق والأشراف ، علي كل سيفارق الدكتور/فاروق مذ ذاك عصر الزلط ولن يعود أبدا الي اسمرا في اثواب التجمع.

    *** - الأجتماع في كثير من مشاهده كان أقرب الي الهزل منه الي الجد؛ طاولات موضوعة علي هيئة مستطيل يجلس عليها عدد هائل من أعضا ء هيئة القيادة و المكتب التنفيذي بينهم جنوبي واحد هو الأستاذ/فاقان أموم ممثلآ للحركة الشعبية في هيئة القيادة (والرجل المثقف الرفيع قادر علي ذلك بالفعل ،سنفرد مساحة خاصة في مقالات لاحقة لتقديم صورة جانبية لكوماندور فاقان).

    *** - وتلي تلك الطاولة أخري أقل أهمية يجلس عليها نجيب الخير عبدالوهاب وياسر عرمان ومعتصم حاكم ثم أخري أقل أهمية أجلست عليها تجاورني دكتورة/مريم الصادق المهدي وآخرون ،لن تطول أقامتي هنا و سانتقل الي الطاولة الأولي بعد قليل.خلفنا يجلس اخرون أيضا يحسبونهم أقل أهمية بينما هم يسجلون كل شوارد الأجتماع ووارداته دون الحاجة الي طاولات0

    *** - أستمتعت ذلك اليوم بالحوار الرفيع والآراء القيمة للدكتورة مريم {كان هذا لقبها دون أن تكون السيدة مريم مثلآ}فهكذا كان يناديها الجميع و لا أحسب أنها كانت ستسعد بلقب السيدة فهذا لقب يبغضه حتي رجال الكوسا نوسترا (المافيا الأيطالية)وحين يتعمد أحدهم مخاطبة شخص به فأنه لا محالة يقصد أن المخاطب (بفتح الطاء) غير مؤهل للحصول علي لقب آخر تكفله له دراسة انتظم فيها أو معرفة أتصف بها أو مهنة برع فيها.

    *** - أذكر أن الدكتورة مريم كانت مستاءة من بطء أداء التجمع والطريقة غير العلمية التي يدار بها و كانت تطعم حديثها ببضع كلمات من اللغة العربية وكنت أنا محبط من كل شيء وبدأت قناعتي تترسخ بضرورة عمل هياكل مشتركة بين قوي السودان الجديد كبديل لهذا العك الذي يحدث الآن ن لكن ما كل ما يتمناه المرء يدرك.

    *** - بدات ذلك الأجتماع في التعرف مليا علي نفوذ الشاب المتجهم ياسر عرمان ، سنلتقي كثيرا بعدها و سينمو بيننا تقدير أكبر وأحترام سأظل احافظ عليه، كان ياسر بعربيته التي يغلب عليها اللحن عامية أو فصحي يعيد صياغة الأجتماع وو ضعه في الطريق الصحيح عبر صياغة القرارات والتوصيات وورقة البيان الختامي ، وستحتوي الوثيقتان علي كل شيء باستثناء أحاديث الرجال الازالطة التي ستذهب كالزبد جفاء

    *** - 0هكذا كانت لجنة الصياغة في حالة أجتماع مواز تناقش الأجندة بشكل أكثر معرفة و تتجادل بنسق اكثر مهارة وتتوافق بروح اكثر جدية ونقاْء0

    *** - عرفت من خلال الأجتماع أن هنالك بعض الأحزاب محرومة من أنشاء احنحة عسكرية بسبب معوقات وعراقيل تضعها امامها أحراب أخري حليفة لها و(منافسة) في آن واحد 0 والغريب أن نفس هذه القوي التي تحرم الآخرين من شرف المقاومة لم تنشيء اجنحة عسكرية تعادل فصاحتها السياسية واطلالاتها المتطاولة في الفضائيات بواسطة أشخاص رأيتهم يخشخشون كلما مر بهم صحفي ما( أي صحفي او صحفية) يهمون باقتناصه.

    *** - طريقة هذه الأحزاب في المقاومة أسماها ذات مرة الدكتور شريف حرير بحجز الواطة و هو تعبير مليح استخدمه الأكاديمي المرموق ، ويعرف السودانيون هذه الطريقة في المدن ذات السكن غير المرخص به بواسطة السلطات والمحروم من الخدمات( العشوائي مجازآ) والذي عادة ماتسبق أزالته خطة لمنح المطرودين منه قطع أراض أخري تعد لهم في أماكن أخري بشكل (عشوائي)0

    *** - ألي هذه المناطق يذهب بعض من غير المستحقين للسكني مؤقتا ريثما يتم تنفيذ قرار الأزالة فيحصلون علي قطع أراض أسوة بغيرهم لكنهم يكونون قد عايشوا سكان مدن الصفيح والكراتين ردحا من الزمن كثمن للكسب اللاحق0

    *** - وهكذا كانت حياة الأحزاب أياها مع سكان مدن الصفيح السياسي من المهمشين0

    *** - سيحاول في ذلك الأجتماع الأستاذ احمد أبراهيم دريج والدكتور شريف حرير طرح ما كان يسمي حينها بتدهور الأوضاع في دارفور ، وسيواصل الرجلان فعل ذلك بمثابرة نادرة وتبتل مذهل دون أن يجد ذلك أي صدي ،سيقول الرجلان كلاما كثيرا عن قتل جماعي وحرق قري وموت رجال ونساء وأطفال ضمنهم أسر من أهلهم للتدليل علي صدق حديثهم وللتعبير عن حاجتهم للمساندة ، لكن رجال عصر الزلط كانوا مشغولين ب(عد غنم أبليس).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-06-2009, 10:34 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    *** مـسـرحـية ( الانـبـطاح ) والـضـحـك علي الـدقـون بأحد فنادق القاهرة صباح الإثنين 17/1/2005م.
    ---------------------------------------------------------------------------------------------------------

    السودان يطوي صفحة المعارضة الشمالية.
    ---------------------------------------------

    http://www.ikhwanonline.com/Article.asp?ArtID=10299&SecID=391
    19/01/2005
    الـمصـدر: موقـع (الاخـوان المسمون ).

    وينص الاتفاق- الذي تم إعلان تفاصيله كاملةً في مؤتمر صحفي عُقد بأحد فنادق القاهرة صباح الإثنين 17/1/2005م- على إنهاء ستة عشر عامًا من الخلاف بين الجانبَين، كما يضع إطارًا شاملاً لحل الخلافات القائمة عبر الطرق السياسية.

    *** - كما اتفق الطرفان على أن يقوم النظام السياسي في السودان‏ على أساس الديمقراطية التعددية، والتداول السلمي للسلطة‏,‏ وإتاحة الحريات، واحترام حقوق الإنسان‏,‏ وإيجاد المناخ الملائم للممارسة السياسية، كما اتفقا على جعل المواطنة أساسًا للحقوق والواجبات‏,‏ وتعهَّدا باتخاذ كل الإجراءات لتحقيق الوحدة، وجعلها خيارًا جاذبًا بتحقيق مصالحة وطنية تقوم على رفع المظالم والسعي لتحقيق الإجماع الوطني حول اتفاقية السلام‏,‏ ورفع حالة الطوارئ، وإصدار قانون انتخابات ديمقراطية.

    *** - كما اتفق الطرفان على تشكيل لجنة قومية لمراجعة قوانين الخدمة المدنية‏؛‏ لتحقيق قوميتها على قومية القوات المسلحة، وتشكيل لجنة قومية لرفع المظالم التي وقعت لأسباب سياسية‏,‏ وكذلك على تكوين لجنة مشتركة لتوفيق أوضاع حاملي السلاح في تنظيمات المعارضة,‏ وأن تبدأ بوضع المبادئ والأسس لهذا الاتفاق على أن تنجز كامل أعمالها قبل نهاية الفترة قبل الانتقالية ومدتها ‏6‏ أشهر، وقد تعهدت الحكومة السودانية والتجمع السوداني المعارض‏ في المؤتمر الصحفي بالعمل من أجل إكمال اتفاقهما بالقاهرة,‏ والعمل معًا من أجل تنفيذه‏,‏ واصفين الاتفاق بأنه تاريخي ويدعم السلام والاستقرار والوحدة في السودان.

    ونسـأل:
    -----------
    *** - ايـن هـي الاتـفاقيـة ياناس قادة التـجـمع بالقاهـرة?،
    *** - لـماذا لانلـمس اي تنفيـذ لبنـودها?،
    *** - ولـماذا لانسـمع لكم حـسآ ولاخبـــر،...... ومالكـم تسكـتون علي مايقوم به الانقاذ من تجاهل للاتفاقية?،
    *** - هـل هناك بنود ســــريـة بالاتفاقية تـمنعكـم من حـق الاعـتـراض وان تلزمـوا الصـمت الـمهـيـن?،
    *** - ماسـبب بقاءكـم بالقاهـرة...ولـماذا لاتـعودون للخرطوم ومـعكـم كبيـركم الذي خـرب التـجـمع خـراب سـوبا?.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2009, 00:17 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    ( 1 )-

    وفد التجمع استقبل في الخرطوم بفتور رسمي وشعبي!!!!

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jul28-56826.shtml

    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    **********************************************************************************

    ( 2

    بداية غير موفقة ومظاهر من الفوضى رافقت وصول وفد من تجمع المعارضة السودانية الى الخرطوم بعد قطيعة امتدت 16 عاما

    نشر يوم 7/28/2005 5:21 ص

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jul28-52810.shtml

    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    *******************************************************************************

    ( 3
    رئيس وفد التجمع في الخرطوم بعد 15 عاما

    نشر يوم 7/28/2005 6:43 ص

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jul28-53298.shtml

    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    ******************************************************************************
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2009, 07:37 AM

dardiri satti

تاريخ التسجيل: 14-01-2008
مجموع المشاركات: 3060

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    عزيزي ،
    إن اليوم الأسودالحقيقي كان يوم تكوين التجمع.
    قل لي بالله : ألم يفعل الإخوان المسلمون بإنقلابهم
    كل ما عجز عن فعله حزبا الأمة والاتحادي عبر الديمقراطية؟؟
    من البيع ، عن طريق الخصخصة، لكل موارد البلادلشذاذ الآفاق
    من كل البلدان؟؟
    الذين اشتروا لهم دور أحزابهم ومولوهم إنتخابياً؟
    ألا يجمع حزب الأمة والحزب الإتحادي مع الإخوان المسلمين
    طريق التوجه الرأسمالي، والدستور الإسلامي ، والحزب الواحد؟؟
    ألم يشتركوا في تأجيج نيران الحرب الأهلية؟؟
    ألم يسوقوا استمرارهابالاستجداء المذل للمال والعتاد؟؟
    هل كنت تتوقع من الشعب السوداني أن يسير وراء معارضة
    رئيسها محمد عثمان الميرغني وأمينها العام مبارك الفاضل؟؟
    هل كان الشعب يتوقع أن يكون أسلوب معارضة هؤلاء أفضل من أسلوب حكمهم؟؟
    هل كنت تتوقع أن يحترم الشعب السوداني معارضة تستقر في القاهرة
    التي كانت وراء إنقلاب الإخوان المسلمين وسوقته للعالم،
    ودعمته بعناصر استخباراتها من الملتحين؟؟
    هل كنت تنتظر من الشعب السوداني الذين خاض تجربتي إنتفاض ضد الحكم العسكري
    ثم عانى ما عانى بعد انتفاضتيه من هذين الحزبين ،
    أن يصطف خلفهما ليعيدهما إلى السلطة؟؟
    إسألهم عن العشرة ملايين ريال، التي دفعتهاالسعودية، كدفعة أولى،
    ثم توقفت عن الدفع، حين رأت كيف أنفقوها في شراء الشقق في القاهرة،
    وفي إقامة الأعراس لأبنائهم وبناتهم في أفخم الفنادق.
    عزيزي
    لقد كان التجمع عبئاً على رئيسه، تورط فيه
    فخلصته اتفاقية القاهرة منه.

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2009, 10:11 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    الأخ الـحـبـيـب الـحـبـوب،

    dardiri satti
    تـحـياتي ومـودتـي،
    وشـكرآ علي قـدومك الـمـقدر، ومـشاركتك فـي هـذا الـموضـوع الـمحـبـط، واشكـرك ايضـآ علي معلوماتك عن الفساد الذي ضـرب جسـم التـجـمع وبقـي فيـه متـمكنآ كـمرض السرطان حـتـي اودي به ونعيناه يوم 18 يونيـو 2005!!!،

    *** - ان كل الذي يـهـمنـي و ان اعـرف...... هـل سـيقوم الـميـرغنـي غـدآ الخـميس 18 يونيو بتقـديـم بيان ل( شـعـب التـجـمع!!!) ويقول لنا فيـه ماذا تـم من انـجازات خـلال الاربعـة اعـوام الـماضـية بعـد توقيع لأتفاقيـة?، هـل نطـمع وان يشـرح لنا لـماذا لـم تلتـزم الحكومـة فـي الخـرطوم ( الطـرف الثاني ) ببنـود الاتفاقيـة وتـجـاهلت كثيـر من بنوده ومن بيـنها احـتـرام الحـريات العامة?،

    *** - ونسـأله ايضـآ بـمناسـبة ذكري توقيع اتفاقيـة الذل والعار (والانبـراش) الـي مـتي سـيظل هـو رئيـسآ يـتكـلم باسـم تجـمع هـو اصـلآ تجـمع غيـر مـوجـود... والـي متـي سـتظل (شـلته!!!) تقرفنا باخـبار نشاطاتـها الفشـنك!!!?

    *** - اربعـة اعـوام مـضـت وجـنازة التجـمع لـم تدفن بعـد........ اربعـة اعـوام مضـت والبلاد شـهـدت احـداثآ كثيـرة وداميـة وخـطيـرة وماراينا ولاسـمعـنا من (ابونا الكبيـر!!!) اي ردود فعل تـجـاهـهـا ولاصـدرت بيانات بشـأنـها..... وايضـآ ولاحـتـي مـجـرد تصـريـح يوحـي للاخرين بان التـجـمع حـي يرزق وانه يتنفـس ومـوجـود!!!!

    *** - هـل حـقيقـة ومايقال، ان قيـادة التـجـمع ســتصـدر غدآ بيان ـتنعـي فيـه التجـمع بصـورة رسـميـة وانه (الـمرحوم) انتقل الـي رحـمه مـولاه بعـد عـمر قصيـر (20 عامـآ: 1985- 2005)، وان ( الـميـت) كان يعاني من امراض الدنيا والعالـميـن.... ولـهـذا لـما كانت حالته لاشـفاء فيـها ولاعـلاج ناجـع لـها اضـطرنا للاسـتعانة بـحـكومـة الأنقاذ الـتـي قامـت باجـراء اللازم خـيـر قيام ....... وانـهـت حـياة مـريـضـنا بـطـلقة الرحـمة?!!!

    *** - اخي،
    dardiri satti
    لك مودتي، والبـركة فيكم وفينا!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2009, 10:18 AM

dardiri satti

تاريخ التسجيل: 14-01-2008
مجموع المشاركات: 3060

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    Quote:
    *** - اخي،
    dardiri satti
    لك مودتي، والبـركة فيكم وفينا!!!





    عزيزي،

    ياخوي البركة فيكم براكم!!!


    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-06-2009, 10:18 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    تـوثـيـــق وللـذكـري والتاريــخ:
    -----------------------------------

    دولة التجمع ..السقوط والانهيار ( 7 )!!
    ----------------------------------------------
    اعداد : عمار فتح الرحمن-

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_21/Sudan_News_A2298.shtml

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    Jun 17, 2009 -

    ********************************************

    دولة التجمع .. حديث المؤامرات !!(6):
    -------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_21/Sudan_News_A2204.shtml

    اعداد : عمار فتح الرحمن-

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    Jun 13, 2009 -

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    --------------------------------------------------------


    دولة التجمع .. غوانتناموا المعارضة ( 5 ) !!
    ---------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_21/Sudan_News_A2136.shtml

    اعداد : عمار فتح الرحمن-

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    Jun 9, 2009 -

    -------------------------------------------------------

    دولة التجمع .. سلم تسلم !! (4)
    -----------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_21/Sudan_News_A2068.shtml

    اعداد : عمار فتح الرحمن-

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    Jun 6, 2009

    ----------------------------------------

    "الاحداث" تواصل فتح ملف-دولـــة الــتــجـمــع:
    العمل العسكري !! - (3)
    -----------------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_1/Sudan_News_A2041.shtml

    اعداد : عمار فتح الرحمن-

    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

    Jun 4, 2009

    -------------------------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-06-2009, 00:52 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    النص الكامل للمقترح المقدم من الجانب الحكومي للتجمع المعارض الحكومة.
    ----------------------------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/arabic/index.php?option=com_con...:2008-12-01-18-36-36

    الاثنين, 01 ديسمبر 2008

    كل الحقوق محفوظة © 2009 سودانايل.


    تعديل كافة القوانين السارية التي تتعارض مع نصوص الاتفاقية بما يضمن حرية الصحافة والتنظيم والتعبير وكافة الحقوق الأساسية.
    ????????????????????????????????????????????????????????????????
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-06-2009, 12:55 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    الميرغني .. هل يشكو الخرطوم للقاهرة؟
    -----------------------------------------------

    http://www.rayaam.info/News_view.aspx?pid=553&id=41388

    التاريخ: الخميس 18 يونيو 2009م، 25 جمادي الآخرة 1430هـ -

    جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الرأي العام © 2008.

    تقرير: ضياء الدين عباس-
    -----------------------------
    *** - قبل مغادرته البلاد بأيام معدودة أطلق مولانا محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الإتحادي الديمقراطي (الأصل) رئيس التجمع الوطني الديمقراطي تصريحات متذمرة من سير إنفاذ إتفاق القاهرة.

    *** - وألمح في تلك التصريحات الى انه سيطرح ما أسماه بتباطؤ المؤتمر الوطني -الطرف الآخر للإتفاق -على الحكومة المصرية بوصفها الوسيط أو الراعي للإتفاقية.

    *** - الأمر الذي جعل بعض المراقبين يقولون إن السبب الرئيسي لسفر الميرغني الى القاهرة هو طرح البنود موضع التباطؤ -بحسب تعبيرهم - للضغط على المؤتمر الوطني في إنفاذها.

    *** - وفي هذا الشأن نفى المهندس محمد فائق القيادي البارز بالحزب الإتحادي أن يكون إتفاق القاهرة سبباً رئيسياً في سفر الميرغني، غير أنه أشار الى أن من الضرورى أن يطرح الميرغني تعثر إتفاق القاهرة على الوسيط المصري.

    *** - وقال: إن الحكومة المصرية عليها التزام أخلاقى يجب أن تقوم به. وأضاف فائق لـ «الرأي العام»:إن المؤتمر الوطني تلكأ كثيراً في عملية إنفاذ الإتفاق، وهنالك كثير من البنود المهمة لم تجد حظها من النزول الى أرض الواقع.

    *** - وأشار الى أن مسألة مشاركة التجمع في حكومة الوحدة الوطنية ليست من البنود الأساسية ولكنها فقط آلية للمشاركة في تنفيذ بنود الإتفاق -على حد تعبيره -وقال: حتى أمر مشاركة التجمع تم تنفيذها بصورة غير فاعلة أفرغته من أهدافه.

    *** - فيما أشارت مصادر الى أن الميرغني سيبحث خلال زيارته مع الحكومة المصرية عدداً من القضايا الوطنية متمثلة في قضية دارفور والإنتخابات بجانب أنه سيكمل حواراً كان قد بدأه مع الحركات المسلحة قبل عودته الى السودان مرافقاً لجثمان شقيقه الأصغر السيد احمد الميرغني.

    *** - ولكن متابعين للشأن الإتحادي قالوا في حديثهم لـ (الرأي العام):إن الشاذ في أن يمكث الميرغني في مكان واحد لأكثر من شهر واحد وليس في سفره الى القاهرة أو أي مكان آخر.

    *** - وأضافوا: إن الميرغني في الآونة الأخيرة أضحى لايستطيع الإستقرار في مكان واحد لأكثر من شهر، ومن الغريب أن يقضى الميرغني أكثر من سبعة أشهر في مكان واحد.

    *** - وقالوا: إن الميرغني كلما تتعقد الأمور داخل حزبه يحاول الإبتعاد ، وأوضحوا أن كثيراً من الإتحاديين استبشروا خيراً بعودة الميرغني للم الشمل، وتوحيد حزبه واعادة بنائه التنظيمي ليخوض الإنتخابات المقبلة.

    *** - غير أن الحزب بعد العودة أزداد ترهلاً وتشظياً وإستشهدوا بما حدث من تجميد نشاط ابو سن الدابي رئيس الحزب بجنوب دارفور بجانب عضوية المكتب السياسي للحزب بالولاية. فضلاً عن الخلافات الحادة التي نشبت بين قيادات البحر الأحمر وأخيراً تشظى الحزب في ولاية القضارف.

    *** - ومن بين الأسباب التي دعت الميرغني لمغادرة البلاد بهذه الصورة المفاجأة - بحسب ما ذكر المراقبون- الدعوة لمؤتمر الأحزاب السياسية بمدينة جوبا التي بادرت بها الحركة الشعبية.

    *** - فالميرغني الذي وصف المؤتمر بـ (التكتل العدواني) فضل الإقامة خارج البلاد حتى لا يدخل في حرج مع الحركة التي كانت تتصل به بشكل دوري عبر أمينها العام السيد باقان أموم فقد شهدت الفترة الماضية ثلاثة لقاءات مغلقة جمعت الإثنين تحت غطاء تفعيل دور التجمع الوطني الديمقراطي.

    *** - ويقول مراقبون: إن هنالك أزمة صامتة بين الحزب الإتحادي والحركة الشعبية منذ رحيل د. جون قرنق، حيث أن الميرغني يعتقد أن الحركة (خذلته) بعد أن وعدته بالمشاركة في حكم الجنوب.

    *** - ولو ظل الميرغني متواجداً بالبلاد -بحسب المراقبين -ورفض المشاركة في مؤتمر جوبا سيدخل في مواجهة جديدة مع الحركة الشعبية هو في غنىً عنها على الأقل في هذه المرحلة.

    *** - وكشف قيادي بالإتحادي فضل عدم ذكر أسمه عن قضايا خاصة بأملاك الميرغني في القاهرة بجانب قضية تعويضات توسعة الحرم المكي بأنها هي التي دعت الميرغني لمغادرة البلاد ، وقال: إن الميرغني قبل عودته الطارئة كان يرغب في تصفية أمر هذه القضايا ليعود للبلاد مطلع العام الهجري الحالي وهو الآن يريد أن يحسم هذه المسائل ليعود ويتفرغ لأمر خوض الإنتخابات المقبلة.

    *** - وأشارالى أن المراغنة المصريين شر كاء في تعويضات توسعة الحرم المكي وكسبوا قضية كانت قد رفعت أمام القضاء المصري في هذا الشأن وتم تحويلها للسلطات السعودية.

    *** - ذلك بجانب الفصل في ورثة شقيقه الراحل احمد الميرغني في عدد من العقارات في القاهرة والإسكندرية والإسماعيلية. وبالرغم من أن زيارة الميرغني ستستغرق (10) أيام ليعود بعدها للمشاركة في إجتماع البنك الإسلامي السوداني، إلا أنه من الصعب التكهن بحل وترحال الميرغني.

    *** - وإستبعدت قيادات إتحادية أن يلحق الميرغني بركب الإجتماع في هذه المدة التي وصفوها بالقصيرة مقارنة بالقضايا التي سيبحثها في القاهرة. وقالت: يمكن أن يعود الميرغني في وقت قريب خاصة وأنه ترك الحزب في حالة إنشقاقات وإنقسامات داخلية.

    *** - ولكن إذا تجاوزت إقامته الشهر فلن يعود مباشرة الى السودان وربما تطول فترة غيابه بين مدن العالم لأكثر من ثلاثة أشهر.

    *********************************************************************************************************************

    *** - اليوم وفـي الذكري الرابعة لتوقيع اتفاقية "الانـبطاح" والتـي وقعـت بـمهانة شـديـدة بالقاهرة تـحـت رقابة جـهاز الأمن الـمصـري فـي 18 يونيو 2005 جاء خبـر نشـر بجـريدة " الرأي العام " يفيـد بان الـميـرغنـي مسـتاء اشـد الأسـتياء من تصـرفات الحـكومة السـودانية التـي تـجاهلت تنفيـذ ماتـم الأتفاق عليه سابقآ، وان (اتفاقية القاهرة) لـم تنـزل الـي ارض الواقع، وانه (الـميـرغنـي) سيطرح ما أسماه بتباطؤ المؤتمر الوطني -الطرف الآخر للإتفاق -على الحكومة المصرية بوصفها الوسيط أو الراعي للإتفاقية.

    *** - لايـهـمنا بكثيـر اوبقليل ماذا يزمع الـميـرغـنـي عـمله مـستقبلآ، ولكن يـهمـنا كثيـرآ وان نعرف ماذا فعل هـو خلال الأربعـة اعـوام الـماضـية... ولـماذا سـكت طـوال هـذه الـمدة علي تـجاهل الحكومة السودانية ي تطـبيق الاتفاق?،

    *** - اين كان هـو (وشـلته) عنـدما تجـاهلت الخرطوم عدم تطبيق مااتفق عليه وراحوا بعد اربعة اعوام ويقرروا تقـديـم شـكوي لـملك مـصـر والسودان ب(قصـر عابدين) امليـن وان يردع حاكم عام السودان ويلتـزم باحـتـرام كلام جـهاز الامـن المـصري!!!!

    ومـما يـحـز في النفوس، ان الميرغـنـي ابي وان يخاطب جـماهيـر تجـمعه ولو بكلمة واحـدة في ذكري اتفاقية (الانبـراش)!!!،ولكن هناك من يعطـيه العذر الذي اقبـح من الذنب ، فالميرغنـي لاوقت لديـه حاليآ لانه مشغول بسـفره للخارج:
    وكشف قيادي بالإتحادي فضل عدم ذكر أسمه عن قضايا خاصة بأملاك الميرغني في القاهرة بجانب قضية تعويضات توسعة الحرم المكي بأنها هي التي دعت الميرغني لمغادرة البلاد ، وقال: إن الميرغني قبل عودته الطارئة كان يرغب في تصفية أمر هذه القضايا ليعود للبلاد مطلع العام الهجري الحالي وهو الآن يريد أن يحسم هذه المسائل ليعود ويتفرغ لأمر خوض الإنتخابات المقبلة.

    *** - *** - تـمشـي وترجـع بالسـلامة ياكبيـرنا!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-06-2009, 11:52 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    من ملفات المعارضة السودانية في القاهرة..
    أحداث من مفكرة التسعينات (1)
    ---------------------------------------------

    *** - هل نجح التجمع الوطني في تحقيق أهدافه المعلنة ؟
    ------------------------------------------------------------------------

    http://www.alsahafa.info/index.php?type=3&id=2147510635

    2008-03-18

    ©2004 Alsahafa.info. All rights reserved

    حسن أحمد الحسن:
    -------------------
    *** - كتب الأستاذ عبد العزيز الصاوي عدة مقالات سياسية تحليلية عبر جريدة الصحافة حاول أن يجيب من خلالها على هذا السؤال الهام مجتهدا .

    *** - قال الصاوي : "رغم نجاح صيغة التجمع مقارنة مع صيغ المعارضة السابقة إلا انه فشل في تحقيق أهدافه " .

    *** - لكن تقييم السيد الصادق المهدي لم يبخس التجمع حقه حيث أشار إلى أن التجمع في الخارج نجح في مرحلته الأولى 90- 96 في انجاز البناء الفكري والسياسي بتحقيق الاتفاق حول القضايا المصيرية الهامة عبر سلسلة من الأنشطة والمبادرات السياسية وهي المبادرات التي لعب فيها حزب الأمة دورا أساسيا كانضمام الحركة الشعبية للتجمع وتشكيل تنظيم القيادة الشرعية للقوات المسلحة ومؤتمر نيروبي 1993 الذي نجح في حسم قضية العلاقة بين الدين والدولة ، وحوارات نيروبي التي قادت إلى اتفاق شقدم مع الحركة الشعبية وهو الاتفاق الذي وقعه الراحل د عمر نور الدائم الأمين العام لحزب الأمة ومبارك المهدي الأمين العام للتجمع الوطني وعن الحركة الشعبية القائدان سيلفا كير وجيمس واني في ديسمبر 1994.

    *** - وتكمن أهمية هذا الاتفاق في أنه قاد إلى تطورات متلاحقة شملت اتفاق أسمرة الأول بين الأمة -الاتحادي -الشيوعي - قوات التحالف ثم مؤتمر القضايا المصيرية 1995 وهو المؤتمر الذي حدد أسس السلام العادل ، مستقبل الحكم اللا مركزي في السودان ، وسائل تحقيق الأهداف ، هيكل المعارضة .

    *** -هذه الانجازات الفكرية والسياسية في الواقع هي المعالم الرئيسية في مسيرة التجمع الوطني في المرحلة الأولى قبل أن تحيط به العوائق والتحديات وتصيبه لعنة الخلاف والتشرذم .

    *** - ولأهمية توثيق تلك الفترة التي تكمن أهميتها في كونها أحد أهم المدخلات السياسية لإفرازات الواقع السياسي الماثل ، وكشاهد على أحداث ومشاهد تلك الفترة أحسب أن من الأهمية بمكان تناول الحيثيات والسيناريوهات لبعض من المشاهد السياسية التى وقعت أحداثها على مسرح المعارضة وكما دونتها مفكرة التسعينات .

    القاهرة 21 سبتمبر عام 1990
    تشكيل التجمع الوطني في الخارج:
    ---------------------------------
    *** - بعد إعلان تكوين التجمع الوطني في السودان من داخل سجن كوبر في أغسطس 1989 وإعلانه رسميا في 21 اكتوبر من نفس العام بدأت القوى السياسية في لملمة أطرافها في الداخل والخارج بعد ان أفاقت من صدمة الانقلاب وشرعت في ترتيب خطواتها وإعداد خططها لمرحلة قادمة من المواجهة مع لنظام الجديد .

    *** - تم أول اجتماع عصر يوم 21 سبتمبر عام 1990 بمنزل السيد محمد الحسن عبدالله يسن بشارع الحجاز بمصر الجديدة حضره محمد الحسن ، د أحمد السيد حمد ، على أبو سن من الاتحادي فيما حضر من الأمة مهدي داود، حسن احمد الحسن ، صلاح جلال.

    ***- تم الاتفاق في ذلك الاجتماع على الآتي: *تكوين تنظيم للتجمع الوطني في الخارج ،*توسيع قاعدة المشاركة من شخصيات وطنية حيث لم يكن لبعض الأحزاب تواجد في القاهرة كالحزب الشيوعي مثلا.

    *** - رشح الحزب الاتحادي الأستاذ فاروق أبوعيسي ورشح حزب الأمة د الواثق كمير على أن يتم استعراض أسماء أخرى في الاجتماع الذي يلى .

    *** - تم أول اجتماع في شقة يقيم فيها الأخ بكري النعيم جوار الإذاعة المصرية القديمة بشارع أبو بكر خيرت الشريفين حضره ممثلون عن الأمة والاتحادي حيث تم ترشيح الأساتذة طه إبراهيم المحامي والفنان محمد وردي بالإضافة لممثل الحركة الشعبية المتواجد كطالب في القاهرة ماجوك أيوم .

    *** - قرر الاجتماع استيعاب كل قادم من السودان يقبل العمل وأن تكون الاجتماعات دورية بشقة بكري النعيم وشقة الأستاذ طه إبراهيم المحامي 50 شارع سوريا بالمهندسين.

    *** - بعد حرب الخليج الثانية توسع عمل المعارضة وحضر إلى القاهرة السيدان د عز الدين على عامر عن الحزب الشيوعي وأحمد عقيل عن الأمة يحملان مقترحات بإنشاء مركزية للعمل بالخارج .

    *** - وتم أول اجتماع لتكوين لجنة عليا للتنسيق حضره من الأمة مهدي داؤود ، حسن احمد الحسن ، أحمد عقيل ، من الاتحادي محمد الحسن يس محمود زروق ،بكري النعيم ، من الشيوعي عز الدين على عامر، من الحركة مجوك أيوم ، من القوات المسلحة العقيد السر العطا ومن الشخصيات الوطنية محمد وردي ، طه ابراهيم ، فاروق أبوعيسى .حيث تم اختيار السيد محمد الحسن عبد الله يسن رئيسا للجنة .
    تم اقتراح تكوين لجنة للإعلام من حسن احمد الحسن و د حيدر إبراهيم ، ومحمد عبد الماجد وعدد من الإخوة .

    *** - رغم وجود الشريف زين العابدين الهندي في القاهرة وإطلاعه على هذه التطورات في تلك الفترة إلا أنه لم يشارك في أي عمل مباشر .

    *** - فيما بدأ الميرغني من مقر إقامته في السعودية بإجراء اتصالات لاستقطاب عدد من الاتحاديين في القاهرة وعزل آخرين منذ وقت مبكر أدى في نهاية المطاف إلى عزل أو تهميش البعض منهم من الذين تصدوا للعمل منذ بداياته ومنهم الاستاذ على أبوسن وبكرى نعيم ، ومحمود زروق ، وامتعاض بعض آخر .

    *** - في عام 1991 وبعد وصول الأستاذ التجاني الطيب إلى القاهرة وانضمامه إلى لجنة التنسيق العليا وتوسع العمل وتعدد ممثلو القوى السياسية بدأت الخلافات تدب في اللجنة فاستقال البعض وجمد البعض نشاطهم وهي الخلافات التي استمرت حتى انعقاد مؤتمر أسمرا عام 1995 .

    *** - كانت هذه الخلافات انعكاس لخلافات داخل الأحزاب والفصائل حيث دبت المشاكسات والتباينات بين قيادات وكوادر الأحزاب حول أسلوب العمل وحول قيادة العمل ومدى الصلاحيات .

    *** - ووجدت بعض الكوادر التي تصدت للمعارضة نفسها في هامش النشاط مع صعود عناصر جديدة تم إلحاقها لاعتبارات مختلفة .

    *** - هذه الحالة عبر عنها لاحق الأستاذ المرحوم على أبوسن الذي ابتعد تماما عن العمل السياسي الحزبي احتجاجا وكان من أول المتصدين جاء ذلك في رسالته الشهيرة والمفتوحة التي وجهها للسيد محمد عثمان الميرغني رئيس التجمع ورئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي.

    *** - توافد إلى القاهرة في تلك الفترة عدد من الصحفيين والإعلاميين منهم الزملاء معاوية جمال الدين ، الشيخ عووضة ، عوض أبوطالب ، محمد مصطفى الحسن ، زين العابدين صالح ، وديع خوجلي ، محمد حسن داؤود ، سكينة كمبال ، وهاشم محمد أحمد والاستاذ عبد الله عبيد ، ثم توالى بعد ذلك توافد الصحفيين الذين شكلوا رأس الرمح في النشاط الإعلامي والثقافي لعمل المعارضة السودانية في القاهرة والتي تحولت بدورها إلى محطة سودانية هامة لاعتلاء قطار المعارضة فضلا عن العديد من الإعلاميين والناشطين في مجالات الإبداع المختلفة الذين لا يتسع المجال لذكر أسمائهم جميعا .

    *** - من خلال مكتب الإعلام الذي أقامه حزب الأمة لتنسيق عمل المعارضة في وسط القاهرة ،ساهمت هذه الكوكبة مع اللجنة الإعلامية في إصدار أول عدد من نشرة السودان في 1/1/1991 التي سبقتها إصدارات أخرى، ولعبت النشرة دورا هاما في توضيح مواقف كل من المعارضة والنظام ثم أخذت بعد ذلك دورها في التصدي الإعلامي لما يجري في السودان .

    *************************************************

    الـحـلقة الثـانيـة: من ملفات المعارضة السودانية في القاهرة..
    أحداث من مفكرة التسعينيات (2)-
    أديس أبابا مارس 1990-
    -------------------------
    http://www.alsahafa.info/index.php?type=3&id=2147510659&bk=1

    2008-03-18

    ©2004 Alsahafa.info. All rights reserved.

    حسن أحمد الحسن:
    -------------------

    *** - تم أول لقاء لمعظم أعضاء تجمع المعارضة الذين قدموا إلى العاصمة الأثيوبية مع الدكتور جون قرنق في أديس في مارس عام 90 بعد أشهر من انقلاب الإنقاذ في منزل الأخ دينق ألور.

    *** - تم اللقاء خلال جلسة عشاء جمعت عدداً من المعارضين بعد انتظام عمل المعارضة السياسية ضد النظام الانقلابي الجديد. جمع اللقاء مجموعة من القيادات السياسية التي قدمت من القاهرة لتنظيم وتنسيق عمل المعارضة مع الحركة الشعبية.

    *** - تجدر الإشارة إلى أن هذه النشاطات بدأت مباشرة بعد تشكيل التجمع الوطني الديمقراطي في الخارج. وذلك في إطار استكمال الإجراءات المتعلّقة بانضمام الحركة الشعبية للتجمع والتي بدأت بجهود متصلة من حزب الأمة. شهدت تلك الفترة لقاءات مكوكية بين لندن وطرابلس وأديس أبابا بين ممثلي حزب الأمة والحركة.

    *** - وبعد التوصل إلى خطوط عامة جاء التحضير الذي هيّأ لعقد أول اجتماع للمعارضة في أديس أبابا بمشاركة الحركة عام 1990 لمناقشة الصيغة المطروحة لتعديل ميثاق التجمع وتضمين ملاحظات الحركة للميثاق.

    *** - تحدّث قرنق في ذلك اللقاء بثقة وتفاؤل كبيرين حول رؤيته للتغيير المطلوب في السودان، وقد كان حديثه لا يخلو من سخرية وطرفة في بعض الأحيان.

    *** - تحدّث عن التجربة السويسرية في الحكم باعتبارها مثالاً يمكن أن يقوم في السودان وهي صيغة تحقق مشاركة جميع الأقاليم في الحكم على مستوى المركز. كما تناول رؤيته لمعارضة النظام على الصعيدين العسكري والسياسي وضرورة تنظيم مساهمة القوى السياسية في ذلك المشوار.

    *** - صورة جون قرنق الثوري في مطلع التسعينيات حدث فيها كثير من التغيير بعد أكثر من عقد من الصراعات والتحالفات مع القوى السياسية في الشمال والجنوب، فيبدو تارة اقرب إلى المفكّر والمنظّر وتارة أخرى إلى المناور البارع، وثالثة إلى سياسي يسعى إلى تطويع خصومه من الحلفاء بإثارة التناقضات، مستفيداً من بريقه الإقليمي والدولي الذي بدأ في الظهور تلك الأيام.

    *** - يقول بيتر موسزينسكي، وهو متخصص في تغطية أخبار الحرب الأهلية السودانية لعدة سنوات، إن من الصعب إقامة علاقة شخصية مع هذا الرجل: يقصد جون قرنق ويقول «لديه مظهر بارد، يعطيك الانطباع أنه فوق الآخرين».

    *** - ويصف جيل لاسك نائب رئيس تحرير (أفريكا كونفيدينشيال) والمتخصص في الشؤون السودانية قرنق بأنه رجل فخور، ويقول إنه «رجل ذو كاريزما وقدراته القيادية واضحة». «هو رجل عسكري محترف. رجل يؤمن بأنه ماهر».

    *** - يرى الدكتور جون قرنق في نفسه مخلصاً ليس للجنوب فحسب وإنما لكل أؤلئك الذين يعتقد أنهم ضحايا لهيمنة الثقافة العربية الإسلامية التي لم تحترم ثقافات الآخرين وقد لعبت ظروف وعوامل كثيرة دوراً أساسياً في تشكيل هذه الشخصية التي لعبت دوراً درامياً في بداياتها وانتهى دورها أيضاً بطريقة درامية في حادث تحطم طائرة بطريقة مأساوية. القرب من شخصية العقيد قرنق يعطيك الفرصة لاكتشاف أنه قارئ جيد لتاريخ السودان، راجح العقل تسري فيه روح الدعابة والإدراك لأبعاد الشخصية السودانية للمواطن الشمالي، وهي معرفة تراكمت مع سني تواصله مع جميع أطياف وقطاعات المجتمع السوداني التي كانت ممثلة في التجمع الوطني سياسياً واجتماعياً. ويزخر خطابه بالنوادر والأمثال الشعبية السودانية.

    *** - ولد جون قرنق عام 1945 وهو من قبائل الدينكا الجنوبية المعروفة بعبادة السماء وعزف الموسيقى الشعبية باستخدام قرون الكباش.

    *** - كان من الأطفال القلة في جنوب السودان الذين تمكنوا من الذهاب إلى مدرسة ابتدائية في عهد الإدارة البريطانية. وبعد أن درس المرحلة الثانوية في تنزانيا حيث انتقل والداه، تابع دراسته الجامعية فـي فرينيل كوليدج فــي ولايــة ايوا الأميركية.

    *** - في عام 1974، عاد قرنق إلى الولايات المتحدة لإتباع دورة تدريبية عسكرية مدتها سنتان في جورجيا قبل ان يعود الى الخرطوم. أوفد مجدداً في عام 1977 إلى الولايات المتحدة، لكن هذه المرة ليعد أطروحة دكتوراة في الاقتصاد في جامعة ايوا. وقد حصل عليها في 1981 بعد ان اعد أطروحة حول قناة جونغلي في جنوب السودان.

    *** - في عام 1981 عاد إلى الخرطوم حيث شغل عدة مناصب، من بينها نائب مدير مركز أبحاث الجيش وأستاذ الاقتصاد الزراعي في جامعة الخرطوم.

    *** - لكن حياته انقلبت في عام 1983، فبصفته عقيداً في الجيش النظامي أرسل قرنق لاحتواء تمرد لقوات الجنوب في المنطقة التي ولد فيها. لكنه لم يعد من هناك وتبنى قضية الجنوب وانشأ الجيش الشعبي لتحرير السودان.

    *** - في سنوات القتال، بدّل قرنق تحالفاته عدة مرات. فقد وقف في صف السوفيات خلال الحرب الباردة، بينما كانت الخرطوم والولايات المتحدة تقيمان علاقات وثيقة، ثم حصل على مباركة الأميركيين في التسعينيات. وأقام إبان وجوده في الخرطوم بمدينة الحاج يوسف في (شمال الخرطوم).

    *** - وتحيط بالخلفية العقائدية للجيش الشعبي لتحرير السودان نفس الضبابية التي تحيط بزعيمه قرنق. وتستمد تلك الأيديولوجية مفرداتها من الماركسية يساراً إلى الحصول على تأييد الأصولية المسيحية في الولايات المتحدة يميناً.

    *** - يقول بيتر فيرني، رئيس تحرير خدمات المعلومات السودانية المستقلة إنه «قد فاق الآخرين بحيلة وذكائه، وبالأخذ بزمام المبادرة دائماً، تستطيع أن تعرف ذلك من طراز إجراءات الأمن حوله أينما تنقل».

    *** - لكن يذكر له دائماً قدرته على الحفاظ على وحدة الحركة حتى في الأوقات العصيبة فضلاً عن ترتيب أفكاره فيما يقدّم من رؤى.

    *** - كان الدكتور قرنق في تلك الفترة مشدوداً لقيم الوحدة، حيث يتسع مفهوم التحرير عنده ليشمل السودان كله على أسس من العدل والمساواة ولم يكن ليسمح في تلك الفترة لأي صوت انفصالي أن يعلو لأنه كان يتحدث عن السودان كله وليس الجنوب وهو الحديث الذي كان يجد دعماً كبيراً من جميع فصائل المعارضة حيث تبددت كل المسافات والاحتقانات في أجواء الواقع النضالي الذي بدأ يظلل الجميع.

    *** - في تلك الفترة التي اتسمت بالشفافية الوطنية كانت النظرة للسودان واعدة بالمستقبل العادل لجميع أبنائه دون تمييز.

    *** - كما شكلت تلك الفترة من عمل المعارضة التي امتدت لعقد من السنوات فرصة حقيقية للتعارف السياسي بين جميع القوى السياسية في الشمال والجنوب وأعتقد أنها قد صححت العديد من المفاهيم الخاطئة المتبادلة.

    *** - فالقرب من شخصية العقيد قرنق يعطيك الفرصة لاكتشاف أنه قارئ جيد لتاريخ السودان، راجح العقل تسري فيه روح الدعابة والإدراك لأبعاد الشخصية السودانية للمواطن الشمالي، وهي معرفة تراكمت مع سني تواصله مع جميع أطياف وقطاعات المجتمع السوداني التي كانت ممثلة في التجمع الوطني سياسياً واجتماعياً. ويزخر خطابه بالنوادر والأمثال الشعبية السودانية.

    *** - لقد فتحت تلك الأيام الطريق لإمكانية إعادة صياغة الواقع السوداني لأن الجدية كانت متوفرة والآمال والتفاؤل كان كبيراً. ولم يكن أحداً يتوقع على نحو ما نشاهده اليوم من تطورات أن تفلت جميع الأوراق السياسية لحل الأزمة السودانية من أيدي السودانيين، لتصبح في أيدي القوى الأجنبية بكل ألوانها بينما يتحوّل أهل الشأن إلى متفرجين أو متلقين في أحسن الأحوال كما بدا الحال في مباحثات منتجع نيفاشا الكيني.

    *** - بادر حزب الأمة للإلتقاء مع الحركة وجذبها إلى عضوية التجمع الوطني الديمقراطي عبر مباحثات مباشرة مع الحركة بدأت تحديداً في الخامس من سبتمبر عام 1989 في الجماهيرية الليبية بطرابلس وامتدت المباحثات عبر سلسلة من اللقاءات حتى يناير عام 1990 حيث تم التوقيع على اتفاق التحالف (الإستراتيجي) بين حزب الأمة والحركة الشعبية في اليوم التاسع والعشرين من يناير بمدينة طرابلس التي شهدت لقاءات بين القيادة الليبية وكل من الأمة والحركة وقّع عليه من قبل حزب الأمة في ذلك التاريخ مبارك المهدي ومن قبل الحركة لوال دينق.

    أديس أبابا 22 فبراير عام 1990
    ------------------------------------
    *** - تم الإعلان رسمياً عن هذا الاتفاق بعد صياغته في أديس أبابا في 22 فبراير عام 1990، تزامن الحوار مع الحركة مع حوار مماثل بين حزب الأمة والقيادة الأثيوبية بدأ في النصف الأول من سبتمبر عام 1989، وهو الحوار الذي أثمر بدوره اتفاقاً مع الحكومة الأثيوبية أتاح لحزب الأمة ممارسة نشاطه وفتح مكتب له بالعاصمة الأثيوبية تمارس من خلاله كل نشاطات المعارضة السودانية بالإضافة إلى منح المعارضة ساعة من البث الإذاعي عبر إذاعة أديس أبابا والسماح لقيادات المعارضة السودانية الالتقاء في العاصمة الإثيوبية بغرض التشاور والتفاكر دون قيد أو شرط.

    *** - وبالفعل فقد نظم مكتب حزب الأمة في أديس أبابا أول لقاء لفصائل المعارضة مع الحركة الشعبية تمت فيه مناقشة مقترحات الحركة وإضافاتها للميثاق وتم الأتفاق على مسودة التعديل على أن تستكمل في القاهرة حيث نظم حزب الأمة لقاءً مماثلاً بفندق ميرديان القاهرة هيليوبوليس تمت فيه مناقشة مقترحات الحركة حيث أمكن التوصل في نهاية المطاف الى الصيغة النهائية لميثاق التجمع الوطني الذي أصبحت الحركة بموجبه عضواً في التجمع الوطني.

    *** - القاهرة 15 مارس عام 1990
    ---------------------------------------
    *** - كان يوم 15 مارس عام 1990 هو تاريخ انتظام الحركة في التجمع الوطني ويوم توحيد القوى السياسية والجنوبية لأول مرة في جبهة واحدة ضد حكومة الإنقاذ..
    من الشخصيات التي شاركت في تلك الاجتماعات ممثلة لفصائلها والتي اعتبرت أن إعلان انضمام الحركة إنجازاً تاريخياً، السادة المرحوم الدكتور عز الدين علي عامر عن الحزب الشيوعي السوداني، السيدان محمد الحسن عبد الله يس والدكتور أحمد السيد حمد عن الحزب الاتحادي الديمقراطي، الدكتور منصور خالد والدكتور لام كول والسيد دينق ألور عن الحركة الشعبية، كما شارك من حزب الأمة المرحوم الأستاذ الفاتح محمد سلمان، مأمون شرفي، صديق بولاد، حسن أحمد الحسن، د. سليمان الدبيلو وصلاح جلال.

    *** - في ضوء هذا النجاح الذي تحقق في القاهرة رأت الحركة وحزب الأمة استكمال مباحثاتهما التي بدأت في أكتوبر عام 1989 بأديس أبابا والتي قادت الى انضمام الحركة لتجمع المعارضة الشمالية حيث شكلت الحركة وفدها للتفاوض مع الأمة والذي ضم في عضويته أعلى مستوى من قادة الحركة وهم الدكتور جستينياك، نيال وليم دينق، لوال دينق لوال، ماريو مور والكوماندر جيمس واني لتبدأ سلسلة من الحوارات واللقاءات والاتفاقات.

    ***********************************************

    من ملفات المعارضة السودانية في القاهرة «3»
    --------------------------------------------

    http://www.alsahafa.info/index.php?type=3&id=2147510951&bk=1

    ©2004 Alsahafa.info. All rights reserved

    حسن أحمد الحسن-
    --------------------------------------
    *** الوحدة وتقرير المصير في إعلاني الناصر وتوريت.

    *** - جنوب السودان صيف عام 1991م:
    ---------------------------------
    *** - في صيف عام 1991م وبينما كانت العمليات العسكرية تحتدم في الجنوب مخلفة أعدادا كبيرة من القتلى والجرحى في صفوف الجانبين، قامت إحدى المجموعات التي انشقت عن «الحركةالشعبية» بإعلان ما عرف «ببيان الناصر» بقيادة د. رياك مشار ود. لام أكول، وذلك في أغسطس عام 1991م، حيث رفعت جماعة الناصر شعار الانفصال، فيما أبدت الحكومة آنذاك موافقتها واستعدادها لبحث تفاصيل مطلب الانفصاليين في مجموعة الناصر.

    *** - وبالطبع كانت الحكومة تهدف من وراء ذلك إلى إحداث مزيد من الانشقاقات داخل الحركة وإضعافها، دون أن تدرك أو أن يدرك مهندس مفاوضاتها الدكتورعلي الحاج، أن الموافقة المتعجلة على مطلب الانفصال ربما يغري مجموعات أخرى لإعلاء صوتها بالمطالبة بتقرير المصير. وقد كان الأمر حتى تلك المرحلة لا يعدو المطالبة بفيدرالية ذات صلاحيات موسعة.

    *** - ونجحت الحكومة باستجابتها السريعة لحوار الانفصاليين في وضع خصمها الرئيسي «الحركة» في موقع يبدو الأقل دفاعا عن مطالب الجنوبيين، حيث تطرح الحركة شعار الوحدة والتحرير للسودان كله وليس الجنوب فقط، وحل مشكلة الجنوب في إطار قضية السودان المركزية وليس باعتباره جزءا منعزلا.

    *** - وأسهمت سياسات الحكومة في تلك الفترة وإطلاق يد الدكتور علي الحاج في التعامل مع الملف الجنوبي برؤى قاصرة، في تعزيز مطلب الانفصال، رغم أن هدف الحكومة كان إحداث انقسامات داخل جسم الحركة، واختراق الحركة بعمل داخلي لإقناع قياداتها بالتفاوض معها، والسعي لمساومة مجموعة الناصر من ناحية أخرى، وكسب الوقت للإعداد لمواجهات فاصلة مع الحركة في ظروف بدت فيها الحرب تأخذ طابعا دينيا واقصائيا، لكن الحكومة لم تكن تحسب أن التطورات ربما تقود إلى نتائج غير التي تريدها، بحيث يصبح تقرير المصير أمرا واقعا لا يمكن تجاهله.

    *** - وبالفعل فقد أحدث إعلان الناصر ارتباكا كبيرا في صفوف الحركة، مما دعا الدكتور جون قرنق الى الدعوة لعقد اجتماع مهم لقادة الحركة في مدينة توريت، لبحث تداعيات إعلان الناصر على مسيرة الحركة في ظل وجود تأييد كبير للرأي العام الجنوبي لمطلب الانفصال.

    *** - وتداول الاجتماع في كافة المعطيات على الساحة الجنوبية، وفي مستقبل علاقات الحركة مع حلفائها الشماليين إن هي أقدمت على تبني خيار الانفصال لسحب البساط من تحت أرجل خصومها في مجموعة الناصر، وحاولت الخروج بعد جدل دام لعدة أيام بين مناصري الانفصال ومناصري الوحدة، الخروج بحل وسط يخاطب مشاعر الجنوبيين، ويعمل في نفس الوقت على عدم إحراج شعارات وتحالفات الحركة وخطابها المعلن مع حلفائها الشماليين.

    *** - وذلك من خلال معالجة مطلب تقرير المصير، بما لا يخل بالتزامات الحركة باعتبارها فصيلا داخل التجمع الوطني. وأسفرت المداولات عن إصدار ما عُرف «بإعلان توريت» الذي تمثل في تبني الحركة لثلاثة خيارات محددة هي:
    أ/ الوحدة المشروطة.
    ب/ الكونفيدرالية.
    ج/ حق تقرير المصير.

    *** - وعلى صعيد مجموعة الناصر وسيناريو مهندس العلاقات الجنوبية الدكتور علي الحاج، قام الأخير بترتيب عقد اجتماع سري في مدينة فرانكفورت الألمانية، مع وفد المنشقين عن الحركة بقيادة الدكتور لام أكول، لمناقشة موضوع تقرير المصير والبحث في تفاصيله. وبالطبع فقد استخدم علي الحاج كل مهاراته في إتمام التوصل إلى اتفاق مع مجموعة الناصر، وإبرام اتفاق يتضمن تزويد الحكومة للمجموعة بأسلحة وذخائر على أساس قبول الحكومة بحق تقرير المصير وقبول مبدأ الانفصال نهائيا، فضلا عن التعاون في تحقيق ذلك، لاسيما التنسيق الميداني بين قوات الحكومة وقوات مجموعة الناصر، للإطباق على قوات قرنق وتصفيتها.
    هذا البند من الاتفاق الذي يتضمن التعاون العسكري للإجهاز على قوات الحركة، اعتبره عضوان في الوفد محاولة لإضعاف الجنوبيين بتزكية القتال بينهم، دعاهما للاستقالة من المجموعة بصورة مسببة، وهما القاضيان تيلار دينق ودينق تيل. وقد أصدر القاضيان بيانا في فرانكفورت، أشارا فيه الى أن د. لام أكول قد حرص على إخفاء كل تحركاته في ألمانيا عن أعضاء الوفد، بما في ذلك اجتماعاته السرية مع الدكتور علي الحاج.

    *** - وأضاف القاضيان أن تعامل لام أكول بهذه الطريقة مع قضية الجنوبيين، دفعهما للاستقالة من مجموعة الناصر وهما في غاية الأسف. وكان هذا البيان هو الذي نسف سرية المباحثات في فرانكفورت، وفضح الاتفاق قبل أن يجف مداد التوقيع عليه.

    *** - أما عن تفاصيل فحوى الاتفاق، فقد نصَّ على التزام مجموعة الناصر بالتعاون التام مع الحكومة مقابل قبول الحكومة لمبدأ الانفصال التام لجنوب السودان عن شماله، وقيام دولة مستقلة في الجنوب، وأن يظل ذلك مبنيا على ترتيبات الفترة الانتقالية المتفق عليها، وأن يكتفى بالتوقيع على الاتفاق في تلك المرحلة تفاديا لأي حرج يمكن أن يسببه بالنسبة للحكومة داخليا وإقليميا أو على صعيد المعارضة في الخارج.

    *** - وباستقالة القاضيين وكشف تفاصيل الاتفاق، ما لبث أن دبت الانقسامات داخل مجموعة الناصر نفسها، بعد أن تحولت المجموعة الى آلية في يد الحكومة، حيث تم التنسيق بين الحكومة والمجموعة في هجوم قاداه على مواقع حركة قرنق، فدارت معارك ضارية راح فيها عدد كبير من الضحايا على الجانبين، الإ أن الفصيل الرئيسي قد تمكن من إعادة السيطرة على عدد من المواقع التي خسرها وأعاد تأمينها.

    *** - وبفشل الهجوم في تحقيق أهدافه، تجاهلت الحكومة اتفاقها مع مجموعة الناصر الذي وقعته في فرانكفورت، مما حمل مجموعة الناصر كرد فعل على ذلك التجاهل، للقيام باقتحام مدينة ملكال التي توجد فيها القوات الحكومية. وقال لام أكول الذي عبر عن ذلك في إطار ابتزاز للحكومة، إن المجموعة المنشقة لاتزال عضوا في التجمع الوطني المعارض، وكنا قد أشرنا سابقا الى أن الدكتور لام أكول هو الشخص الذي مثل الحركة في التوقيع على انضمامها للتجمع في القاهرة عام 1990م، لممارسة مزيدٍ من الضغط على الحكومة التي تنكرت لالتزامها لهم.

    *** - هذه التصريحات التي أدلى بها الدكتور لام أكول، شجعت المعارضة التي كانت في حيرة من أمرها بعد انشقاق الحركة على التقدم خطوة إلى الأمام، وذلك بمحاولة لرأب الصدع بين الفصيلين، بعد أن كانت قد أعلنت مساندتها للتيار الوحدوي بزعامة الدكتور قرنق الذي قال إنه يقاتل الجنوبيين من أجل تحقيق وحدة السودان.

    *********************************************************

    *** - من ملفات المعارضة السودانية في القاهرة (4)
    *** - مشــاهد مـن حقبة التسعينات.... أسماء وعناوين:
    ---------------------------------------------------------------

    القاهرة أكتوبر 1989
    حسن أحمد الحسن-
    ---------------------------
    *** - كنت على موعد مع الأستاذ فاروق أبو عيسى ذلك السوداني النبيل الذي تشتم فيه عطر الوطن ، مهما كان اختلافك معه بمقر اتحاد المحامين العرب بقاردن سيتي . لم تكن المعارضة قد اتخذت شكلا في تلك الأيام ، وكنا قد بدأنا خلية نشاط إعلامي بمعاونة الأمين العام لاتحاد المحامين العرب حيث ابدى الاتحاد تضامنه مع الشعب السوداني وكنت حينئذٍ أتعاون مع الأستاذ أبو عيسى ومكتبه في إعداد نشرة الاتحاد ، ( المحامون العرب ) وهي نشرة معنية بحالة حقوق الإنسان في السودان فيما تولى الاتحاد إعلان حملات التضامن ، وإقامة الندوات والتنسيق مع قوى المجتمع المدني المصرية من منظمات وأحزاب ونقابات واتحادات ومسئولين وبرلمانيين ومثقفين وفنانين .

    *** - مررت في طريقي بمكتبة مدبولي على ناصية ميدان طلعت حرب أتأمل عناوين الصحف فوقع نظري على مانشيت أحمر يعلو صورة لرئيس الوزراء المعتقل الصادق المهدي في تلك الأيام ، بعنوان - محضر التحقيق مع المهدي - فحملت الصحيفة - التي يصدرها حزب مصر الفتاة ويرأس تحريرها الأستاذ مصطفى بكري محاولا التعرف عليها عن قرب .

    *** - بعد اطلاعي على نص المحضر ،والذي ألحقه الأستاذ بكري بتعليق متعاطف مع معاناة المعتقلين مطالبا بمساندة حقيقية للشعب السوداني. اتصلت صباح اليوم التالي بمكتب الأستاذ مصطفي بكري لتحديد موعد معه ، كان ذلك في اليوم الثاني بمقر الصحيفة بعمارة معروف قرب ميدان التحرير.
    استقبلني الأخ مصطفى بحفاوة بالغة وبشاشة صعيدية دافئة وأحاطني باهتمام مقدر ودار حوار مطول بيننا دام لما يقارب الساعتين حول الوضع في السودان ما نريده من زملائنا الصحافيين بصفة خاصة لدرء ما يواجهه أهل السودان من ابتلاءات.

    *** - كان مصطفي بكري يعمل إلي جانب مسؤوليته في الصحيفة مراسلا لراديو مونت كارلو في القاهرة والذي كان يولي اهتماما خاصا بالتطورات في أفريقيا والشرق الأوسط ، بالإضافة إلي دوره النشط من خلال علاقاته وصلاته ببعض المسئولين وقادة الرأي في مصر والعالم العربي .

    تمددت بيننا علاقة صادقة حميمة اتسعت لتشمل عددا من السودانيين المقيمين في مصر والذين يترددون علي القاهرة منهم الأخ المرحوم الفاتح سلمان الذي كان ينتمي إلي مجموعة رجال الأعمال في حزب الأمة وفي نفس الوقت فهو صاحب اهتمامات إعلامية وصحفية وقد كان داعما ومشجعا لمشروع صحيفة (الوحدة ) التي أنشأناها في القاهرة في مطلع التسعينات . بدأت اهتمامات الفاتح سلمان الإعلامية في لندن حيث أسس نشرة - سودان مونيتور - والتي كانت تحررها الصحافية البريطانية إيما شارب .وهي نشرة تعنى بأوضاع حقوق الإنسان وقضايا الديمقراطية في السودان .

    تعرفت من خلال الأخ مصطفى بكري على عدد مقدر من الزملاء الصحافيين والإعلاميين المصريين ، منهم شقيقه محمود بكري الذي كان محررا بصحيفة الشعب، ومحمد عبد السلام الباحث بمركز الدراسات السياسية والإستراتجية ،والأساتذة عادل حمودة و جمال سليم والروائي جمال الغيطاني وعد كبير من الزملاء والأصدقاء .

    لعب مصطفى بكري دورا مقدرا في فتح عدد من القنوات السياسية رسميا وشعبيا للمساهمة في تسليط الضوء علي الأحداث الجارية آنذاك منهم الأستاذ الدكتور مصطفى الفقي الذي لم يبخل بتقديم كل جهد مخلص عبر الأروقة الرسمية بضرورة الاستماع لكل ممثلي الطيف السياسي السوداني. وهو جهد ساهم فيه دكتور الفقي ضمن غيره في فتح صفحة جديدة بين حزب الأمة ومصر. بددت هذه الصفحة ركام الماضي و أثمرت حوارات مباشرة مع القيادة المصرية بدأت بزيارة الأخ مبارك الفاضل المهدي ممثل الحزب المكلف في الخارج آنذاك إلى القاهرة منتصف يناير من عام 1991 . حيث قاد مع زملائه الموجودين في القاهرة حوارات مع المسئولين شملت كافة جهات الاختصاص وكان من نتائجها بدء حزب الأمة لنشاط مباشر عبر الساحة المصرية شكل منصة الانطلاق لعمل المعارضة السودانية حيث بدأ في تلك الأيام تسرب قادة المعارضة إلى القاهرة عبر الطرق والمنافذ البرية .

    7 ديسمبر 1989
    الأستاذ أحمد بهاء الدين
    -----------------------------
    *** - كان اهتمامنا بلقاء الأستاذ أحمد بهاء الدين نابعا من كونه من أكثر المهمومين بقضايا الحرية ومن أكثر المشدودين لقارته الأفريقية وقضايا شعوبها الفقيرة والتي ما أن أزاحت شعوبها عن كاهلها ثقل الاستعمار حتى أحاط بها نوع جديد من القهر يعيد انتاج القمع من خلال مؤسسات وأنظمة وطنية .

    *** - قدم بهاء الدين طرحا لبعض القضايا أو الموضوعات من رؤى مختلفة منها مثلا نظرته لأفريقيا التي تختلف عن نظرة روائي كبير مثل ارنست همنجواي لا يرى فيها غير مستودع للأدغال والغابات والغموض الساحر الذي يفيض بالإسرار أو كما ينظر إليها عدد من الكتاب الغربيين كأرض مفعمة بالثروات والكنوز والأرض البكر للاستثمار ، أما بهاء فيري في أفريقيا الإنسان الأفريقي الذي أحاطت به وحوش التخلف وقناصة الاستغلال والتجارة وعدد في مقالاته ما تحتاجه أفريقيا للاستقلال والتحرر والتنمية لصالح شعوبها ومستقبلها.

    *** -وحتى في إطار دوره ككاتب وصحافي لم يكن احمد بهاء الدين كاتبا عابرا في تاريخ الصحافة العربية مجرد كاتب عمود يومي او مقال أسبوعي يستهلك سطوره في التسبيح باسم السلطة أو الترويج لسياسة دولة أو حزب او افتعال معركة يشرع فيها قلمه بعد أن يرتدي ثوب الفرسان.

    *** - كان مهموما بقضايا الفقراء والبطالة والتنمية والعدل الاجتماعي قدر اهتمامه بقضايا الحرية والاستقلال والتضامن العربي . احمد بهاء الدين كان علامة هامة ومستنيرة وهو رغم شهرته كمحلل سياسي بارع إلا ان دوره لم يكن مقتصرا علي القضايا المباشرة بالمفاهيم السياسية التقليدية المتعارف عليها وإنما كانت السياسة في مفهومه هي ( كل ما يتعلق بسعادة الإنسان ) ومن خلال هذا الإطار الواسع كتب في ميادين عدة في السياسة بالمعني المباشر وفي الاقتصاد وفي الثقافة والاجتماع وتخطيط المدن وفي التاريخ والسينما والمسرح كما كتب أيضا عن تربية الخيول وعن الجماليات في تأثيث البيوت.

    *** - كان موعدنا مع هذه الشخصية الغنية بثقافتها وفكرها بمكتبه بمقر صحيفة الأهرام . في ظهر اليوم السابع من شهر ديسمبر من عام 1989 بناء علي موعد مسبق في إطار برنامج مكثف اعتزمنا القيام به . استقبلنا الأستاذ بهاء الدين بترحاب ودفء كبير .

    **** - كنا ثلاثتنا الفاتح سلمان وصلاح جلال كان هاشا باشا وهو ينظر إلينا بنظارته الطبية السميكة مستأذنا في أكواب من الشاي والقهوة ،وسرعان ما لبي الساعي المهمة. بدأ الأخ الفاتح شارحا التطورات الجارية في السودان فيما بدا الأستاذ بهاء الدين مستمعا باهتمام ومتأثرا بما يسمع وبدأ مستفسرا عن أوضاع بعض أصدقاءه من السودانيين الذين هم قيد الاعتقال آنذاك . وتساءل عن ما إذا كان الصادق المهدي يواجه خطرا يهدد سلامته الشخصية " قائلا إنه سمع في الأخبار عن تعرضه لمحاولة اغتيال. لم يكن الأستاذ بهاء الدين مجاملا بقدر ما كان مهموما وهو الذي طالما كان بقلمه نصيرا للديمقراطية والحرية، لذا كان إيجابيا فقد أعلن أمامنا أنه سيبدأ منذ اللحظة حملة يحتمها عليه واجبه القومي والوطني وارتباطه بالشعب السوداني. وقال انه من حسن الحظ سيلتقي مساء ذات اليوم الرئيس مبارك وعدد من المسؤولين. وسيكون مناسبا طرح عمل شيء ما من أجل السودان .

    *** - طلب منا الأستاذ احمد بهاء الدين في ختام جلستنا معه أن نزوده بآخر التطورات عن حول ما يجري في السودان أولا بأول مشيرا إلي مساعده في حال عدم وجوده بالمكتب . ولم يخلف الأستاذ بهاء الدين وعده فقد كان تأثيره قويا وإيجابيا فسرعان ما استبانت المواقف ووضحت الرؤيا مناصرة لا لبس فيها للشعب السوداني . يقول الكاتب المصري محمد سلماوي في ذكرى رحيله كان أحمد بهاء الدين مبعداً عن عمله الصحفي وكان قلمه ممنوعاً من الكتابة في الصحافة المصرية، ضمن 120 كاتباً وصحفياً آخرين صدرت بأسمائهم قوائم متتالية ما بين شهري فبراير ومارس 1973 وضمت أناساً مثل يوسف إدريس ومكرم أحمد ولطفى الخولى وثروت أباظة وأحمد حمروش وكامل زهرى ومحمد عودة وفيليب جلاب وغيرهم، وصدرت توجيهات غير مكتوبة بمنع التعامل فى الصحافة والإذاعة والتليفزيون مع كل من توفيق الحكيم ونجيب محفوظ. ولم يكن أمام بهاء الدين إلا مغادرة القاهرة إلى بيروت واستمر فى مباشرة عمله كأمين عام لاتحاد الصحفيين العرب.

    *** - وقبل أيام من اندلاع حرب أكتوبر قرر الرئيس السادات إعادة المبعدين من الكتاب والصحفيين إلى عملهم، وأعلن ذلك فى الخطاب الذي كان يلقيه سنوياً فى ذكرى رحيل جمال عبد الناصر يوم 28 سبتمبر، فعاد بهاء الدين إلى عمله لتشهد مفارقة أخرى هى أن يصبح خلال أسابيع قليلة موضع ثقة الرئيس السادات الكاملة، وأن يصدر خلال شهر فقط وفى يوم 23 مايو 1974 قراراً بتعيينه فى أهم موقع صحفي فى البلاد وأكثرها حساسية وهو رئيس تحرير "الأهرام". ورغم أن بهاء الدين ترك موقعه كرئيس لتحرير الأهرام إلا أنه احتفظ بمكتبه ككاتب اسااسي فيه حسب التقليد المتبع وهو المكتب الذي استضافنا فيه قبل أشهر من رحيله .

    يناير 1990.
    انطلقت بعد ذلك حملات التضامن مع الشعب السوداني . كانت اللقاءات المكثفة التي أجريناها مع القوى الشعبية في مصر والتي زودناهم فيها بآخر التطورات والمعلومات ذات فاعلية وتأثير . تحرك أصدقاء الشعب السوداني في كل موقع تحرك حزب التجمع الوحدوي - حزب الوفد - الحزب الناصري تحرك المثقفون - الفنانون - المنظمة المصرية للتضامن - المنظمة العربية لحقوق الإنسان - نقابة الصحافيين المصريين - اتحاد المحامين العرب - مركز ابن خلدون - وغيرها من منظمات المجتمع المدني المصرية جميعها كانت إلي جانب القوي الشعبية في السودان دعما ومناصرة من خلال الصحف والمجلات القومية والحزبية والمستقلة والنشرات والندوات والسمنارات والمهرجانات الخطابية والبيانات والمقالات والأعمدة .

    *** - كان في طليعة حزب التجمع الأستاذ خالد محي الدين ولطفي واكد وفيليب جلاب ود. رفعت السعيد وأحمد طه وأمينة النقاش ومن الوفد فؤاد سراج الدين ويس سراج الدين ومن صحافيي الوفد الأستاذ عباس الطرابيلي حيث كانت صفحة الأشقاء ومجهودات سعيدة رمضان ثم محمد عصمت ومن تلا من المصريين والسودانيين بعد وصول الأخ محمد المعتصم حاكم الى القاهرة ذات تأثير واضح في نشر التطورات والأخبار القادمة من السودان بعد انضمام حاكم إليها .
    وتحرك أيضا الحزب الناصري وعلي رأسهم الأستاذ ضياء الدين داؤود ويوسف الشريف وأماني الطويل وغيرهم من خلال عقد الندوات والاهتمام بأخبار السودان في صفحات جريدة العربي .

    *** - ومن مؤسسة الأهرام بادر طارق حسن ، ومجدي الحسيني ، وأمين محمد أمين ، ومشيرة موسي وآخرين حتى تسلمت الراية بجدارة في منتصف التسعينات أسماء الحسيني.

    *** - أما وكالة أنباء الشرق الأوسط فكان للدور الذي لعبته الدكتورة سامية عباس ، مدير التحرير بالقسم الدبلوماسي وزملائها اثره البالغ في دفع قضية السودان في الأروقة الإعلامية والسياسية لصالح حقوق وتطلعات السودانيين .

    *** - ومن الفنانين تحمس الفنانون محسنة توفيق وعزت العلايلي وسمير إسكندراني وسهير المرشدي وكرم مطاوع وعبد الرحمن الأبنودي وعطيات الأبنودي وكوكبة اخرى لايتسع المجال لذكر أسمائهم . أما منظمة التضامن المصرية فتذكر بالأستاذ أحمد حمروش الذي جعل المنظمة المصرية السودانية للتضامن حقيقة مادية بشارع أبي المحاسن المتفرع من القصر العيني .

    **** - فقد تجسدت لجنة التضامن مؤسسيا قبل كونها برنامجا شعبيا .ويتكامل دور المنظمة العربية لحقوق الإنسان بقيادة الاستاذ محمد فائق مع سائر المنظمات الأخرى والنقابات المهنية والمراكز البحثية الراصدة والمدافعة عن حقوق الإنسان وقد كانت قاعة مركز ابن خلدون ذات الأرابيسك والمشربيات الخشبية العريقة في المقطم شاهدا علي العديد من الحوارات والمناظرات المميزة حول الشأن السوداني والدور المصري والرؤية المستقبلية للعلاقات بين الشعبين وقد سجل مركز ابن خلدون رقما قياسيا في النشاط الأسبوعي خاصة بعد حضور السيد الصادق المهدي للقاهرة واختياره لها مقرا دائما .

    **** - أما الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم فقد فتح دوره وقاعاته في مقره الرئيسي بشارع الكورنيش وقاعات وزارة الزراعة بالدقي. ولعب قادته دورا مؤثرا في الدعم السياسي والمعنوي للشعب السوداني في كافة المجالات من خلال الأجهزة الشعبية والتنفيذية في سائر التخصصات من إعلام ورعاية ودعم سياسي يمد تواصله مع كافة الوان الطيف السياسي . كما قدم جهدا مقدرا من المبادرات والدراسات التي سعت الي إيجاد مخرج سياسي عادل يوقف الحرب ويحقق السلام منذ ستينيات القرن الماضي وعبر طائفة من المواقف والمساهمات.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-06-2009, 04:12 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    مـن وثائـق ارشـيـف ( سـودانيـزاون لاين 2005 ):
    ------------------------------------------------------

    التجمع الوطني يرفض تبخيس اتفاق القاهرة.
    --------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/anews2005/jun29-07854.shtml

    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    6/29/2005 8:55 م

    *** - نفي التجمع الديمقراطي ان تكون المشاركة في السلطة هدفاً رئيسياً بالنسبة له، وقال ـ على لسان علي محمود حسنين رئيس وفد التجمع في لجنة الدستور ـ ان الشراكة في السلطة لا تشكل هماً بالنسبة لنا، ولسنا معنيين بالشراكة بقدر ما اننا معنوين بالتحول الديمقراطي.

    *** - واضاف ـ في المؤتمر الصحفي الذي عقده وفد التجمع في لجنة الدستور امس بمقر المركز العام للحزب الاتحادي ـ ان موقف التجمع من المشاركة يحكمه اتفاق القاهرة واذا ما تم التوصل لصيغة مناسبة تجعل المشاركة فعالة فنحن نرحب بذلك مشيراً الى ان التجمع يحرص على التمسك بالحقوق الاساسية وفي انتظار الانتخابات العامة التي هي خيارنا الافضل.

    *** - ونفى حسنين ما يقال عن ان اتفاق القاهرة عبارة عن صفقة ثلاثية وان الحوار تم عن طريق لجنة سياسية وان هذا الحديث الا اساس له من الصحة وتم الاتفاق علي القضايا الاساسية وهناك نقاط تبقت وهذا ليس فيه ما يعيب وستكون لجنة لمتابعة وتكملة ما لم يضمن في الدستور.

    *** - وقال إن عدم الاخذ براينا في بعض القضايا لا يعني اننا تنازلنا عن اطروحاتنا التي ظللنا ندعو لها طيلة الفترة الماضية والسياسة هي فن الممكن وكيفية تضمين ما يمكن في هذه المرحلة والمشوار لايزال طويلاً ونحن متمسكون بالمصلحة العامة للسودان.

    *** - وفي حالة عدم اجازة التعديلات التي ادخلت على الدستور من قبل المجلس الوطني قال لا اتوقع ان يدخل المجلس تعديلات رئيسية في المسودة نسبة لانها جاءت بتوافق كبير وان فعل ذلك فله الحق، مشيراً الى ان الوفد تلقى دعوة لحضور الجلسة العامة اليوم للمجلس الوطني.

    *** - واوضح حسنين ان مشاركة التجمع في لجنة الدستور تنسجم انسجاماً تاماً مع مواقفه السابقة في اشارة الى ان التجمع كان لا بد له ان يسرع الخطى ويدلي برأيه نسبة للاطار الزمني المحدد.

    *** - ومن جانبه اشاد د. الباقر احمد عبدالله عضو الوفد بدور الحكومة المصرية مشيراً الى ان الاتفاق لم يكن علي عجل كما قيل عنه مؤكداً عدم وجود اي ضغوط مورست على اي من الاطراف.

    *** - وقال جلال السيد عضو الوفد لولا اتفاق القاهرة لما شارك التجمع في الدستور مشيراً الى ان الوفد غير مفوض لحسم مشاركة التجمع في الحكومة.

    *** - اما الصادق الشامي فأكد ان التجمع لم يفاجأ بوثيقة الدستور وكان على علم بها وحدد وجهة نظر حولها بعد ان درسها.

    *** - ونقل الوفد عن السيد محمد عثمان الميرغني بأن وفده والتجمع ليس بطامع في السلطة والمشاركة فيها وقال إن هذا بمثابة رسالة من الميرغني رئيس التجمع.

    *******************************************************************

    *** - *** - ونفى حسنين ما يقال عن ان اتفاق القاهرة عبارة عن صفقة ثلاثية وان الحوار تم عن طريق لجنة سياسية وان هذا الحديث الا اساس له من الصحة وتم الاتفاق علي القضايا الاساسية وهناك نقاط تبقت وهذا ليس فيه ما يعيب وستكون لجنة لمتابعة وتكملة ما لم يضمن في الدستور.

    ( مـثل عـربي معـروف ):
    " عـش رجـبآ ...... تـري عـجـبآ "!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-06-2009, 01:22 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    رسـالة عـــتـــاب لادارة اعـــلام الـتـجـمع بالقاهـرة!!
    --------------------------------------------------------

    *** -لو افترضنا جـدلآ ان الميـرغنـي كان علي سفر ومشغول للغايـة بامور اخري او اضـطرته الظروف الطـارئة الي عـدم مقدرته لتوجـيه خطاب لاعضـاء تـجـمعه الـمشـتتييـن في كل انحاء العالـم........ اما ماكان وبامكانـهم ونيابه عـنه توجـيـه كلمة للاعـضاء وتـحيوا فيها ناسـكم!!!

    *** - صـراحـة لااعـرف ان كنتـم انتـم اعـضاء قادة التجـمع الأن بالقاهرة وعـندكم وقـت لـتطالعوا فيـه رسـالتـي هـذه اليكـم ، .... ام انكـم وباسـركـم الكـريـمة واطفالكـم تقضـون الأن الـعطلة بشــوطـئ الاسـكنـدرية وبلاجـات ميامـي والشاطـبـي وسـيـدي بشـر...

    *** - ولـما لا?....... هـذه الاجازات حـق مشـروع لكم .... ومن حـقكم ان تأخـذوا عـطـلة وتستـجـموا بـعد طول اعـمال مـضـنية ومرهـقة لازمـتكـم طـوال السـنوات الاربعـة الـماضيـة،.... ومـن عنـاءالسـفريات الـمتواصـلة مابيـن القاهرة جـدة الرياض اسـمـرا اديس ابابا الخرطـوم والطـواف والبكاء عـلي اطـلال داركـم القـديـم !!

    *** - وارجـوكـم لاتغضـبوا من لـهجـة خطـابي الحادة بعـض الشـئ، ولكن بصـراحـة (مـغتاظ ) شـديد هـذا مـن التجاهل الـمتعـمد منكم ومن كبيـركم. والتغابي الذي اصـبـح سـمـة من ســمات اعـمالكـم!!!!

    *** - ولكم مودتي،
    عـضـو تجـمع قـديـم من عام 1985 (من اول ايام الانتفاضة).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-06-2009, 01:30 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    زعيم الاتحاديين شكا لموسى إهمال إتفاق القاهرة.
    ----------------------------------------------------

    http://www.rayaam.info/News_view.aspx?pid=556&id=41640
    التاريخ: الأحد 21 يونيو 2009م، 28 جمادي الآخرة 1430هـ.
    جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الرأي العام ©

    *** - لقاء وشيك بين المهدي والميرغني في مصر.

    الخرطوم: القاهرة: ضياء عباس -
    -----------------------------
    *** - بَحَثَ عمرو موسى، الأمين العام للجامعة العربية أمس مع مولانا محمّد عثمان الميرغني رئيس التجمع الوطني الديمقراطي آخر تَطورات الأوضاع على الساحة السودانية.

    *** _ وقَالَ الميرغني في تصريحٍ صَحفي عقب اللقاء، إنّه تَحَدّثَ مع موسى حول إتفاق القاهرة، وأوضح أنّه يتم ذكر الاتفاقيات الأخرى في نيفاشا وأبوجا وغيرهما، ولا يتم الحديث عن اتفاق القاهرة وكأنّه لم يكن، وأضاف انّ التجمع يَسعى لتفعيل الإتفاق، وزاد: إذا تم تنفيذه سيكون فيه الحل لكثيرٍ من مَشاكل السودان.وقال الميرغني إنّه بحث مع موسى الأوضاع في المنطقة العربية عامة، والسودانية بشكل خاص، والعمل على إنجاح مساعي الاستقرار وتعزيز الوحدة، وأعرب عن أمله في قيام الجامعة العربية بدورها كاملاً في هذا الإطار، وأشار الميرغني إلى أنّه قدّمَ مذكرة للأمين العام للجامعة العربية بخصوص المفاوضات بين الحكومة والعدل والمساواة في الدوحة وحول الوفاق الوطني الشامل لكل الأطراف، مؤكداً أنّ السودان بحاجة الى وفاق وطني شامل، معرباً عن امله في قيام مصر والجامعة العربية بواجبهما تجاه ذلك لتعزيز وحدة السودان للوصول الى اتفاق شامل فى الظروف التي يقبل فيها السودان على انتخابات عامة.

    *** - وأكّد الميرغني استعدادهم للانتخابات، وقال إنّ التجمع دائماً يَحصَل على أعلى الأصوات فى أيِّ انتخابات تُجرى وتأتي بعده الأحزاب الأخرى.

    *** - ومن جانبه قال المستشار زيد الصبان مسؤول ملف أفريقيا بمكتب الأمين العام للجامعة العربية، إنَّ اللقاء يأتي في اطار تأكيد وترسيخ الوفاق الوطني في مختلف ربوع السودان، واضاف أن الحديث تطرق الى موضوعات عدة أهمها اتفاق القاهرة.

    *** - وأوضح أن الحديث عن اتفاق القاهرة جَاءَ في موعده، حيث أن الاتحادي يرى أنه آن الاوان لنبذ الخلافات والنظر الى مستقبل السودان.

    *** - وتَوَقّعت مصادر مُقَرّبَة من السيد محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الاتحادي (الأصل) بالعاصمة المصرية القاهرة، أن يلتئم لقاء في اليومين المقبلين بين الميرغني والسيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي الذي وَصَلَ القاهرة أمس.

    *** - وقالت المصادر لـ «الرأي العام»: فور وصول المهدي الى القاهرة أجرى مكتبا الزعيمين إتصالات مكثفة لترتيب اللقاء.

    *** - وتوقعت المصادر ان يكون مؤتمر جوبا اهم اجندة اللقاء.

    *** - وفي السياق تجتمع لجنة الأحزاب السياسية اليوم بدار الحزب الشيوعي لإكمال النقاش حول أجندة مؤتمر الأحزاب بجوبا.

    *** - وقال المهندس صديق يوسف مقرر اللجنة أمس لـ «الرأي العام»: سيقدم ممثل كل حزب رؤية حزبه في الأجندة حتّى نتوصل الى ورقة موحدة تشارك بها أحزاب اللجنة كافة.

    *******************************************************************************************************
    *** - اعـضـاء التـجـمع والـمواطنون العاديون لايـهـمهـم ان راح الـميـرغنـي لعمر ومـوسي ويشـتكي له مـن جـور الزمان وتقلبات الدهر وكيف انه بعـد ان كان زعـيمآ يـهدد البشيـر وبطـانته ب " سـلـم تسـلم " ، ........غـدا اليوم مـجـرد (هـمـبول) لايفزع صقور وحـمائـم الأنقاذ!!!!

    *** - ايـضـآ لايـهـمنا اطـلاقآ نتائـج اللقاء الـمرتقب بيـن عـجايز الاحـزاب الدينيـة والـميـرغنـي والصـادق بالقاهرة، انـما يـهـمنا فـي المقام الأول الأجـابـة علـي السـؤال الذي كـررناه مـرارآ وتكـرارآ... " ماهي الانـجازات التـي حققها الـمـيرغنـي (وشــلته ) خـلال الاربعـة اعــوام الـماضـية ( 2005 ـ 2009 )?.

    *** - وسـؤال اخـر مـهـم للغاية... الـي مـتـي سـيـحكم التـجـمع هـذا الـميـرغـنـي الذي ماعاد ينفع التـجـمع الوطـنـي .....ولا الحـزب الحـاكم بالخـرطوم?
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-06-2009, 02:52 PM

أبو الحسين
<aأبو الحسين
تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 7798

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    Quote: ايـضـآ لايـهـمنا اطـلاقآ نتائـج اللقاء الـمرتقب بيـن عـجايز الاحـزاب الدينيـة والـميـرغنـي والصـادق بالقاهرة،


    قصدك مولانا السيد محمد عثمان الميرغني والإمام السيد الصادق المهدي "حفظهما الله"؟؟؟

    أرجوك أخي الحبيب الحبوب بكري الصايغ لا تنكر قدر الرجال...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-06-2009, 09:14 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    الأخ الحـبـيـب الـحـبـوب،

    ابـو الـحـسـيـن،
    تـحـية الود ولأعـزاز،

    والشـكر علي قدومـك الـمقـدر،
    وبمـشاركتك الكـريـمة:

    *** - تعرف ياأبوالحـسيـن، توقفت طويلآ ومـندهـشآ ومـستغربآ من ردك الذي قلت فيـه " قصدك مولانا السيد محمد عثمان الميرغني والإمام السيد الصادق المهدي "حفظهما الله"؟؟؟أرجوك أخي الحبيب الحبوب بكري الصايغ لا تنكر قدر الرجال...".

    *** - انا من مواليد اوائل سـنوات الاربعينات. لذا تـجدني وفي هذا العمر اعرف بل واعرف الكثيـر جـدآ عن تاريخ الشخـصيات الدينية السياسية التـي ظـهرت في ذلك لوقت ومابعـدهم من ابناء واحفاد ....واعرف مواقفـهم التـي عاصـرتـها بنفسـي،.....وعاصـرت ظـهور (حزب الأمـة) وولادته في يوم 28 يناير 1945 بزعامة السيد عبدالرحمن المـهدي، وايضـآ كنت حاضـرآ ولادة (حـزب الشعب الديـمقراطـي) في يوم 27 يونيو 1965. عاصـرت عـن قرب الرعيل الاول من سـاسة ودهاقنـة رجـال الأمـة والديـمقراطـي، وعاصـرت بعـدهما شـخـصيات مابعد الاسـتقلال الذين كانوا يعرفون تمامآ كيف يحافـظـون علي مـصالـحـهم ويـمسكون العصا من منتصـفها.... تارة هـم مع الشعب الكادح وتارة مع السـلطات العسكرية الحاكـمة ، كانوا يعرفون كيف يلعبون بالبيضـة والحـجـر دون وان تتكسر!!

    *** - ماكانوا في بسالة وجـسور ابـطال بـطلات ذلك الوقـت مثل البطل الافريقي نيلسـون مانديلا ( 1963 )، ولا فـي قـوة المناضـل الثوري باتريس لومـمـبا (1963)،وماكانوا قـدر البطل جومـوكينياتا(1959)،واين هـم كانوا وقتـها من المناضلة الجزائرية جـميلة بوحـريد(1985)!!!!,,,,,,,, كيـف باللـه ياأبوالحـسيـن...... كـيف تطلب منـي ان اعـطي لكل حـق حـقه ونـحن مالـمسنا منـهم ومايـمكننا وان نعـطـيهم حقهـم من التبـجـيل والتقديـر!!!

    *** - كنت اتمـنـي وان تشارك مـعي فـي هـذا (البوسـت) المـحـبط والأجابة علي السـؤال الذي كـررناه مـرارآ وتكـرارآ... " ماهي الانـجازات التـي حققها الـمـيرغنـي (وشــلته ) خـلال الاربعـة اعــوام الـماضـية ( 2005 ـ 2009 )?....

    *** - وسـؤال اخـر مـهـم للغاية... الـي مـتـي سـيـحكم التـجـمع هـذا الـميـرغـنـي الذي ماعاد ينفع التـجـمع الوطـنـي .....ولا الحـزب الحـاكم بالخـرطوم?

    *** - لك مـودتـي اخـي ابوالحــسيـن.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-06-2009, 02:17 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    الميرغني: هناك تراخٍ في تنفيذ اتفاق القاهرة.
    -------------------------------------------

    http://www.khartoumnewspaper.com/news.aspx?news_type=5
    الـمـصـدر: جـريدة ( الخـرطوم ) بتاريخ: Jun/22/.

    وكالات-
    --------------
    *** - قال زعيم التجمع الوطني الديمقراطي ورئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي السيد محمد عثمان الميرغني ان هناك تراخياً في تنفيذ اتفاق القاهرة ، قبل ان يكشف عن انه سلم نائب رئيس الجمهورية على عثمان محمد طه مذكرة من التجمع تطالب بتفعيل اتفاق القاهرة الموقع عام 2005م. وبحث الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى امس مع رئيس التجمع الوطني الديمقراطي السيد محمد عثمان الميرغني آخر تطورات الأوضاع على الساحة السودانية.

    *** - وقال الميرغني في تصريحات صحافية بالقاهرة امس أن مباحثاته مع موسي تركزت حول ضرورة العمل على إنجاح مساعي الاستقرار وتعزيز الوحدة في السودان ، وقال إنه أطلع الأمين العام للجامعة على العراقيل التي تعترض تنفيذ اتفاق القاهرة، وعبر عن أمله في أن تواصل جامعة الدول العربية دورها في هذا الإطار.

    *** - وكشف الميرغني عن أنه سلم نائب الرئيس السوداني على عثمان محمد طه مذكرة من التجمع تطالب بتفعيل اتفاق القاهرة الموقع عام 2005م بحضور الرئيسين مبارك والبشير من اجل تحقيق الوفاق الوطني في السودان.

    *** - وشدد الميرغني على ضرورة انفاذ اتفاق القاهرة ومعالجة أوجه القصور في تنفيذ الاتفاق، خاصة أن هناك تراخياً في تنفيذ الاتفاق. وابدي الميرغني أسفه لتراخي الحكومة في تنفيذ الاتفاق الذي تم التوقيع عليه من قبل نائب الرئيس ومن رئيس الحركة الشعبية الراحل جون قرنق.

    *** - وأكد أن تنفيذ اتفاق القاهرة سيكون فيه الكثير من الحلول لمشاكل السودان .

    *** - ودعا زعيم التجمع المسؤولين في مصر والجامعة العربية الى العمل على تنفيذ هذا الاتفاق وتعزيز وحدة السودان للوصول لاتفاق سلام شامل خاصة ان السودان مقبل على إجراء انتخابات عامة.

    ******************************************
    ومـازال السـؤال الذي كـررناه مـرارآ وتكـرارآ قائمآ:
    " ماهي الانـجازات التـي حققها الـمـيرغنـي (وشــلته ) خـلال الاربعـة اعــوام الـماضـية ( 2005 ـ 2009 )?....

    *** - وسـؤال اخـر مـهـم للغاية... الـي مـتـي سـيـحكم التـجـمع هـذا الـميـرغـنـي الذي ماعاد ينفع التـجـمع الوطـنـي .....ولا الحـزب الحـاكم بالخـرطوم?
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-06-2009, 12:14 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    إتفاق القاهرة.
    ---------------

    http://www.akhbaralyoumsd.net/modules.php?name=News&file=article&sid=2550
    _POSTEDON 30-6-1430 هـ _BY admin

    الـمصـدر: جـريدة ( اخبار اليوم ) السودانية - بتاريخ:يونيو23, 2009.

    فيتو/ا حمد عمرابي [email protected]
    --------------------------------------------
    *** - قرأت نص المؤتمر الوطني امس على لسان البرفيسور ابراهيم غندور رئيس اتحاد العمال ومسئول امانة التعبئة بالمؤتمر الوطني عن عدم وجود شكوى تقدم بها التجمع الوطني الديمقراطي للحكومة المصرية تتعلق ببطء او عدم تنفيذ اتفاق القاهرة الموقع بين الوطني والتجمع قرأت هذا النفي مرارا بحثا عن مصدر مأذون له من التجمع ولكنه نفى بحكم انه عضو في التجمع الوطني وتأكدت ان الذي نفى الخبر وطمأن الناس هو البرفيسور غندور عضو المؤتمر الوطني ومسئول التعبئة فيه ولكن ما علاقة البرفيسور غندور بنفي خبر او معلومات المؤتمر الوطني ليس مصدرها هذه هي (الحقارة) بعينها والتي تجلب البغضاء دونما سبب بين الاحزاب والتنظيمات السودانية وتجعلها متنافرة وغير مجتمعة حتى على القضايا القومية من ادرى البروف غندور بان الميرغني لم يشكو حال حزبه في هذا الجانب للحكومة المصرية باعتبار انها الاقرب للسودان والشأن السوداني ثم ان الميرغني نفسه قال انني شكوت والتجمع الوطني يتألف من عدة احزاب يهمها هذا الشأن ولكنها لم تنف ما هو مؤكد ومنشور في الصحافة السودانية والمصرية على الاقل هذا حقها باعتبار انها طرف في الموضوع.

    *** - العجيب ان تدخل المؤتمر الوطني في شأن تنظيم اخر تجاوز المألوف ووصل حدا اعلن فيه البروف غندور ان اللقاءات التي سيجريها السيد محمد عثمان الميرغني بالقاهرة لن تكون سوى لقاءات تواصل في اطار العلاقة التاريخية التي تربط التجمع الوطني الديمقراطي بالحكومة المصرية وقال غندور مضيفا ان اتفاق القاهرة بين الوطني والتجمع تم تنفيذه بنسبة مقدرة ومرضية لجميع اطرافه وفق رؤية المؤتمر الوطني ودلل على ذلك مشاركة التجمع الفاعلة في كل مفاصل الدولة التنفيذية والتشريعية.

    *** - طبعا من حق البروف غندور ان يقول ان ما بين التجمع وحزبه سمن على عسل وان اتفاق القاهرة نفذ بنسبة كبيرة ولكن لاننا نحرص دائما على ان تكون العلاقات بين الكيانات السودانية على ما يرام لمصلحة السودان الذي يؤذينا جدا ان تتربص به الدوائر الاجنبية وما فعلت ذلك الا لانها لمست عدم توافق بين تلك الكيانات ومكايدات موروثة ومثل تصريحات برفيسور غندور نيابة عن التجمع الوطني تزكي نار الفتنة وتثير حفيظة الجهات الاخرى باعتبار انها تدخلا غير حميد ولا مرغوب في شأن الغير.

    *** - وما يجب ان تتعامل معه قيادة المؤتمر الوطني هو ان الميرغني عبر عن عدم رضائه جراء مماطلة الوطني في تنفيذ بنود اتفاق القاهرة فكم اتفاق تم مع السيد الصادق المهدي وكم اتفاق تم مع الميرغني نفسه وكم اتفاق تم مع فعاليات واحزاب اخرى جميعها لم تنفذ بصورة مثلى وحتى الاتفاق مع الشريك الاكبر الحركة الشعبية تعترض طريقه بين الحين والاخر جملة مشاكل.

    *** - اذن عندما يقول ويشتكي الميرغني من عدم تطبيق اتفاق القاهرة فهو لا يكذب بالتاكيد ولكنه يفضفض مع المصريين باعتبار القربى التي بيننا وبينهم وبدلا من ان يتدخل المؤتمر الوطني بصورة موجعة تثير الحفيظة وتعكر الاجواء غير الصافية اصلا كان ينبغي ان يجد حديث الميرغني اذنا صاغية ويتم نقاش حوله ماذا تحقق من اتفاق القاهرة وماذا لم يتحقق ولماذا ومن ثم تزال الاسباب التي ادت الى تعويق انسياب الاتفاقية وتنفيذ البنود المجمدة ففي ذلك مصلحة الحزبين وتأكيد على مصداقيتهما

    ********************************************************************************************

    *** - لايـهـمنا اطـلاقآ ان شـتكي الـميرغنـي او لـم يقوم بتقـديـم شـكوي لـعمرو مـوسـي،

    *** - ولايـهـمنا كقطاع تـجـمـعي بالخارج وان راح الـميـرغنـي وشـلته فـي توجـيه اتـهامـهم لحـكومة الخـرطوم بانـها وراء عدم تطـبيق مانـصـت عـليـها بنـود (اتفاقيـة الـمهانـة) وان الحـزب الحـاكم يتقاعـس فـي انزال الاتـفاقية لارض الواقـع،

    *** - يـهـمنا ان نعرف...... "ماهـي الانـجـازات التـي حـققـها الزعـيـم الـميـرغنـي وشـلته خـلال الأبعـة اعــوام الـماضـية وتـحـديدآ من 18 يونيـو
    2005 وحـتـي تاريـخ الشـكوي والنواح يـونيـو 2009?!!!!"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-06-2009, 11:37 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    التاريخ: الـجـمعة 23/ 6/ 1995م

    بسـم اللـه الرحـمن الرحـيـم

    التـجـمع الوطنـي الديـمقراطـي
    مـؤتـمر القضـايا الـمصـيـرية

    البيان الخـتامـي

    ديـباجـة

    عـقدت قـوي التجمع الديمقراطي مؤتمرآ تاريخيآ بمدينة ( اسـمرا )عاصمة دولة ارتريا تحت شعار مؤتمر شعار القضايا المصيرية وذلك في الفترة من 15 الي 23 يونيو 1995م،وقد شاركت في المؤتمر كافة القيادات السياسية والنقابية والعسكرية والشخصيات الوطنية المنضوية تحت لواء التجمع الوطني الديمقراطي وهي الحزب الاتحادي الديمقراطي، حزب الأمة، الحركة الشعبية/والجيش الشعبي لتحرير السودان، تجمع الاحزاب الافريقية السودانية، الحزب الشيوعي السوداني، النقابات، القيادة الشرعية، مؤتمر البجة، قوات التحالف السودانية، شـخـصيات مستقلة.

    تداول المؤتمرون في قضايا الوطن الأساسية والتي جاءت كما يلي:-
    1 - ايقاف الحـرب واحـلال السلام فـي السودان
    أ/ حـق تقرير الـمصـيـر
    ب / علاقة الديـن بالسياسـة
    ج / شـكل الحـكم خـلال الفـتـرة الانتقالـية
    2 - برنامج وآليات تصـعيـد النـضال من اجل اسقاط نظام الجبهة الاسلامية القومية
    3 - ترتيبات ومـهام الفتـرة الأنتقاليـة
    4 - مـقومات سـودان الـمستقبل
    5 - هـيكلة التـجـمع الوطـنـي الديـمقراطـي
    6 - القضايـا الأنسـانية
    ----------------------------------------------------------------------
    سـبـحان ربـي مـغيـر الأحـوال....
    سـبـحان اللـه ... مابيـن عيـن وانتباهـتـها يغيـر من حال الـي حال...

    ***- في يوم 23 يونيو من عام 1995، اي في مثل هـذا اليوم وقبل عـشرة اعـوام، اجـتمعت كل القوي الـمنضوية تـحـت مظلة التـجـمع الوطـني واصـدرت بيانها الختامـي المسـمي ب " مـؤتـمر القضـايا الـمصـيـرية " والذي حوي علي ستة نـقاط اتفق حـولها الجـميع وتعاهـدوا علي تنفيـذها لاسـقاط نـظام الجـبهـة الأسـلامية اقامة سـودان جـديد مبنـي علي المساواة والعـدالة بيـن الجـميع،

    *** - واليوم 23 يونيو 2009،....... اي بعـد عشـرة سـنوات من بيان 23 يونيو 1995 جـاءت الأخبار تقول ان الميـرغني قـد ساءه معاملة شـريكه في الخرطوم..... فراح للقاهرة ليشـتكي هناك حكومة الخرطـوم!!!!

    *** - الذي يـهمـني في هـذا الـموضوع وان اسـأل، هـل هـي مـحـض صـدف ام تدابيـر اقـدار ان تصادف ذكـري تكاتف وتلاحـم قوي التـجـمع عام 1995 بالذكري الرابعة علي تفتـييت وتـمزيف التجـمع حـتي وصـل لمرحـلة الشـكوي والتظلـم?

    *** - فـعلآ، يونيو هـو شهـر الـمـحـن والبلاوي السودانيـة!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-06-2009, 11:42 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسود يوم في تاريخ المعارضة: نص الاتفاق الموقع بين التجمع والنظام الحاكم في القاهرة 18 يونيو (Re: بكري الصايغ)

    رئيس الوزراء السابق يتحدث عن ظاهرة أوباما في ندوة محضورة بالقاهرة.
    -----------------------------------------------------------------------------

    http://www.sudaneseonline.com/ar2/publish/_1/Sudan_News_A2532.shtml
    سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com
    Jun 26, 2009 - 11:11:45 PM

    والـميـرغـنـي مـن سـنة 1989 وحـتـي اليوم خـلال هـذه الـمدة الطـويلة ( 20 ســــنة )...... مانطـق ولا بكلـمة واحـدة عـن نشاطات وانـجازات التـجـمع... ولا شـفناه عـمل مـحاضـرة ولا نـدوة... ولا حـتـي مـؤتـمر صـحـفي.... لافـي القاهرة ...ولافـي اسـمرا .... وايضآ ولا فـي جـدة ....ولا اديـس ابابا!!!

    **** - والصادق الـمهـدي يـجـئ للقاهرة عـرين الـميـرغنـي ويـحـرجـه باللقاءات مع الصـحـفييـن والـمراسـلييـن الأجانـب ويعـمل نـدوات ومـحاضـرات ويلتقي بالسـودانييـن والـمصـرييـن،'

    *** - وده كله مـا حـرك فـي الـميـرغنـي اي احساس بالتقـصـيـر تـجـاه القاعـدة الـمكتولة كــــمــد!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de