المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء..

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 06:38 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة نور الدين منان(Mannan)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-12-2006, 06:08 AM

Mannan
<aMannan
تاريخ التسجيل: 29-05-2002
مجموع المشاركات: 6573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء..

    المناحة الكوشيَّة
    نورالدين منان
    الولايات المتحدة
    مقدمة:
    من الصدف الغريبة ان يصادف اليوم الاحد السابع عشر من ديسمبر 2006 الذكرى السابعة عشر لإغتيال الفتى النوبى مجدى محجوب محمد احمد (فى يوم الاحد 17 ديسمبر 1989 ) حيث صار اول شهيد سودانى يقدمه حكم الإنقاذ العضوض كبش فداء للوطن المقهور مدشنا عهد الظلم والبغى والعدوان الذى طال كل اسرة فى السودان وخلف وراءه جرحا لا يندمل وأرتالا من الشهداء بدءا من اعدام ثمانية وعشرين ضابطا فى شهر رمضان المعظم ومرورا بمذبحة الشباب فى العيلفون ليلة العيد وحروب الإبادة الهمجية فى الجنوب ودارفور ومذابح الشرق وايمرى فى الشمال .. إلى أرواح الملايين التى ازهقتها فورة الإزهاق الوطنى.. وأتت على الأخضر واليابس.. نقف اليوم فى إجلال وصمت تخليدا لذكرى الفتى مجدى وجميع الشهداء.. وكل ازهار السودان التى احترقت قبل الاوان..
    ***
    قتلوك يا ولداه.. يا حباه ليس الحب يقتل
    فرحلت كالأيام .. كالأحلام .. ليت الظلم يرحل
    ***
    يا أيها الكوشى كانوا هم عراة الفكر حين أتوك غيلة
    فرحلت أنت عن المكان .. عن الزمان.. عن الحبيبة والقبيلة
    أزف الرحيل وأمك الثكلى تعد لك الحريرة والضريرة والعديلة
    هجم التتار عليك والخرطوم حبلى بالأغانى والأمانى المستحيلة
    ***
    يا ايها الوطن الذى فوق الثريا والمدار
    يا ايها الوطن المدجج بالجمال وبالهوى والإنبهار
    ويحى عليك من ابتلاءات الصغار على الكبار
    بالت كلاب الامن فيك تغوطت فى كل دار
    وتعملق الاقزام فيك وعربدت فيك التتار
    لم يبق منك سوى دوى الانهيار
    فتعال يا اختاه نبكى ما تبقى من كرامتنا ونمضى فى انكسار
    ماذا تبقى من زمان الحب والتذكار فى عهد التتار؟
    ماذا تبقى غير قبض الريح فى الزمن البوار؟
    ماذا تبقى غير خازوق يليه انتظار وانتحار؟
    كيف الظلام أتى إلى السودان ..
    صادر شمسه الغيلان فى وضح النهار؟
    ***
    قل لى بربك يا حفيد ابادماك؟
    ماذا جنينا من هوى الاوطان غير الموت والدم والهلاك؟
    يا نيل ضعنا فى الشتات فمن سيجمعنا هناك؟
    حتام نركض فى الظلام ولات يا وطنى مناص
    ماذا جنينا رب! اين هو الخلاص
    ابكى عليك سليل كنداكات كوش
    الباسقات السامقات الخائضات مع الجيوش
    ابكى عليك من الزمان ومن جراحات الوحوش
    غادات كوش فرشن دربك بالحرير وبالنقوش
    خبأن حبك فى القلوب وبالرموش
    وهمسن باسمك .. ذبن فى الوجه البشوش
    وهتفن يوم رحيلك الابدى لليل الطويل
    ماذا دهى السودان والد ذلك الرهط الجميل؟
    أين الرجال؟ واين ترهاقا النبيل؟
    أين الجواد بروحه عبدالفضيل؟
    أين الشفيع وصحبه .. أين الشموخ العبقرى
    أين الامام وأين عبدالخالق المحجوب .. أين الأزهرى؟
    أين الملوك ذوى الدفوف
    أين الآلى نقشوا على الصخر الحروف!!
    أين الفتى عبداللطيف ..
    وأين جوزيف العفيف؟
    ذاك الفتى الأبنوس ذو الظل الخفيف
    أين القوام السمهرى؟
    ***
    هجم التتار ولم تفرخ في الديار إوزة أو عم نيل
    ويّحي على السودان زاغ من المدار
    إلى الفراغ بلا وداع أو عويل
    والناس ما برزوا لسارقه وما امتشقوا الصقيل
    ويّحي على حلفا .. على شجر النخيل
    أبكى على نفسى .. على الصمت الطويل
    أبكى على ام درمان أم أبكى هوى عزة الخليل؟
    يا حسرتى ! أبكى على من يا ترى!
    أبكى على ذاك الذى ترك البلاد مهاجرا
    أو من قضى خلف السجون مثابرا
    من دك عرش الظلم هز منابرا
    ومن استمات على المبادئ صابرا
    أبكيه محمود الخصال وثائرا
    من سار نحو الموت عملاقا وحلق طائرا
    أبكى على من يا ترى!
    أبكى على أسد الشرى
    أبكى على المك العظيم إذ انبرى
    ركل المهانة وازدرى
    حرق الدخيل بجيشه لما افترى
    أبكى على سكك الحديد وعطبرة
    أبكى على وطن تمدد فى الثرى
    متسربلا بجراحه حتام يشكو للورى!
    ***
    لو جنة الخلد اليمن
    لا يعدل السودان وطن
    روض حوى من كل فن
    النيل والروض الأغن
    أنا آه من حب الوطن
    قد هدنى .. هد البدن
    ***
    قم أيها الكوشى كالعنقاء من قلب الرماد
    واستنهض التاريخ والأمجاد من واد لواد
    قم زلزل الأرض الرحيبة إنها حبلى بزاد .. أى زاد
    وتماسكى يا أم مجدى.. كلنا مجدى وحبك فى ازدياد
    هزى جريد النخل نأتى فوق صافنة الجياد
    بالطار والجرجار والطنبور ترقص كل فاتنة لمجدى فى بلادى
    لا وقت للأحزان لا تتوشحى ثوب الحداد
    هاتى أناشيد النضال فكل قافيَّة تنادى:
    هذا عريس المجد يشمخ فوق هامات الأعادى
    ***
    لا تجزعى أماه لو طال الحصار
    لن تنحنى تلك الجباه الشامخات كما المنار
    لن تنحنى للإنكشار
    ولى زمان الانكسار
    لا تفزعى أختاه من جند التتار
    فغدا يعود فتاك من خلف البحار
    كالرعد كالغيم المحمل.. للديار
    سيعود للخرطوم فارسها وينقشع الغبار
    عن عاشقين تعانقا فى انبهار
    وتعاتبا فى مقرن النيلين فى وضح النهار
    لا تجزعى أماه لو طال الحصار
    فغدا سينهزم التتار
    ويحقق السودان أروع انتصار
    سيان عند الموت قزم أو مليك
    وغدا سينهزم التتار وأنت تبقى رغم أنف القانليك
    جرحا يضيء الدرب للفجر الوشيك
    ولداه أنت هنا ستبقى رغم أنف الظلم حيا
    وسيذهبون كما الدخان كما الهبوب وأنت تحيا
    لحنا طفوليا تردده الحناجر للفتى السمح المحيا
    ***************
    هذه القصيدة نشرت من قبل ولم تكتمل بعد.. ولن تكتمل إلا بعد ان تسكت العنقاء..

    نورالدين منان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2006, 08:29 PM

Mannan
<aMannan
تاريخ التسجيل: 29-05-2002
مجموع المشاركات: 6573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الغريب فى امر هذه المصادفة الغريبة:
    إعدام الشهيد مجدى كان فى يوم الاحد 17/12/1989
    يوم الاحد 17/12/2006 ايضا يصادف الذكرى 17 لإعدام الشهيد مجدى!!!!!
    غريب امر هذه المصادفة العجيبة..
    المجدوالخلود لمجدى والموت للقتلة..

    منان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2006, 11:18 PM

abubakr
<aabubakr
تاريخ التسجيل: 22-04-2002
مجموع المشاركات: 16044

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    Quote: أنتهت "مراسم" الإستعداد، لإعدام (مجدي)، وسار دؤ يتبعه حرسه، وتشيعه نظرات مدير
    السجن، (عادل) وبقية الموظفين الذين كانت دموعهم تسبق إجراءام إلى زنزانته، وفي الطريق إليها عبر
    القسم (ج)، حيث كانت أنظار كل المعتقلين السياسيين تتابعه، وبعضهم أجهش بالبكاء، وانسابت دموع
    البعض .. دؤ وهم يهدؤن زملائهم .. ابتسم لهم (مجدي)، وأقترب من أحدهم، وهو (محامي) مشهور
    طالبًا منه بأدبه الجم، أن يرسل إليه كوبًا من الشاي.. أرسله إليه في زنزانته مع حارس عابر في الممر
    والعبرات تكاد تخنقه من الحزن على هذا الشاب الوضئ .. الخلوق.. المهذب والهادئ حتى في أحلك
    الظروف.. وفي المساء ُأضيئت الأنوار الكاشفة، بعد المغرب مباشرة، داخل السجن وخارجه، وانعدم الهمس
    والكلام بين الناس بداخله، حتى موظفي السجن كانوا يقومون بأعمالهم، وهي أشياء تعودوها بالممارسة..
    كانوا يقومون بذلك في صمت، ونظرات زائغة، كأا شعور بالذنب.. والظلم.

    *****
    إتصل (عادل) بممدوح في القاهرة، وأخبره بتسارع الأحداث والمستجدات. هرول الشقيق وسط
    زحام القاهرة المعروف إلى مترل الرئيس الأسبق (نميري)، طالبًا تدخله.. إتصل الأخير بالرئيس المصري (حسني
    مبارك)، الذي بادر فور تلقيه النبأ بالإتصال بقائد (الثورة) الجديد في السودان، الذي أفاده أن ضرورة
    إستمرار الثورة تقتضي قرارات حاسمة!.. عادت كل هذه الإتصالات (لممدوح) بفقدان الأمل وأخبر (عادل)
    في الخرطوم بذلك.. كانت الساعة تقترب من التاسعة مساءً (في) ذلك اليوم، و(عادل) مرابط داخل مباني
    السجن. أتاه ضابط سجون وأخبره أن التنفيذ.. بعد قليل وأنه سيذهب إلى (مجدي) في زنزانته ليقرأ معه بعض
    آيات من القرآن الكريم.
    نعم.. لقد أحب هذا الشاب كل من رآه. خرج (عادل) وجهز تصاريح المرور اللازمة لمرور جثمان
    (مجدي) إلى أهله عبر نقاط التفتيش العسكرية، لوجود حالة الطوارئ وحظر التجوال أيامها.. وفع ً لا، ج  هز
    أوراقًا لأكثر من ثلاثين عربة كانت تخص الأهل والأصدقاء والمعارف، المتجمعين خارج أسوار السجن..
    وعند عودته في منتصف تلك الليلة، قابله (ملازم) سجون خارجًا من غرفة الإعدام وهو يبكي بألم، وقال:
    "ياسيد (عادل).. أخوكم مات.. راجل؟!!.
    أستلم أحد الأقارب حاجيات (مجدي): النظارة، وبعض الملابس، بينما تطايرت أوراق تصاريح
    المرور من يد (عادل)، الذي كان مذهو ً لا وقتها، حتى جمعها أحد الجنود من الأرض ووضعها في يده.
    أصطفت سيارات الأهل والأصدقاء والمعارف، بعد منتصف الليل بقليل، خارج أسوار السجن، وجاء
    (عادل) واشقاء (مجدي) يحملون جثمانه من الداخل عبر البوابة الرئيسية، ووضعوه في سيارة صديقه (مرتضى
    واتجهت السيارات عبر (جسر) القوات المسلحة متجهة حنوبًا إلى مترل ، Murtadah Hassona ( حسونه
    الأسرة بالخرطوم ( 2).. سمحت نقاط التفتيش وقتها بمرورهم السريع، لأن على جانبي الطرق كانت تتحرك
    سيارات أخرى تراقب.. وتتابع هذا الموكب.. بداخلها (الزبير محمد صالح)، (فيصل أبو صالح) وكان وزيرًا
    للداخلية، و (صلاح الدين كرار).. و(إبراهيم شمس الدين).. أعضاء مجلس الثورة (الحاكم)، ولكن لعبة
    (الروليت).. ما زالت مستمرة.. ولابد لها من أهداف أخرى.
    وصل الموكب إلى المترل، حيث كانت كل الأنوار مضاءة.. والزحام رهيب، ولا يوجد موضع
    لقدم أو مكان لسيارة.. كل الأهل هناك في الخرطوم ( 2).. وكل أصدقاء الأسرة.. وحتى ُأناس لا يعرفوم
    أتوا.. والأقارب الذين أتوا من (  سرة) وبعض قرى حلفا القديمة، وحلفا الجديدة، وسفراء وقناصل بعض
    الدول يتقدمهم صديق الأسرة.. وكل السودانيين، سفير دولة الكويت المرحوم (عبدالله السريع)، وبعض
    رجال المال والأعمال والإقتصاد من أصدقاء والده المرحوم (محجوب)، وبعض الدبلوماسيين من أصدقاء
    المرحوم (جمال محمد أحمد).. ذلك الدبلوماسي والأديب الرائع الذائع الصيت، في حياته.. وبعد مماته، وكل أبناء وبنات الأهل.. وكل كهولهم.. بإختصار كل من كان يعرف تلك الليلة.. بالخرطوم وما يدور فيها،
    خاصة سكان الأحياء القريبة من الخرطوم ( 2)، والذين تح  دوا حظر التجوال، وهي شهامة  عرف ا أهل
    هذا البلد.. وفع ً لا، وكما قال الأديب (الطيب صالح) " من أين أتى هؤلاء القوم؟".. هل يعرف الحكام
    الجدد مثل هذه الروح السودانية.. التي أزهقوا واحدة منها هذه الليلة؟!!.. كانت مخابرام ورجالها،
    حركام وتحركام ظاهرة للعيان.. في كل الشوارع ااورة، وأجهزم الصوتية واللاسلكية يتردد صوت
    وشوشتها أحيانًا، لأن كل المنطقة في ذلك الوقت.. وكل الناس، كانوا في حالة من الصمت الرهيب لا
    يسمع خلالها إلأّ بعض هنات وآهات حرى، يكاد زفيرها يحرق حتى الأشجار ااورة، لأن القهر يحجر
    حتى الدموع في العيون ويمنعها من التساقط.. (ولذلك.. ورغم مرور كل هذه السنوات مازال الجرح..
    نديًا.. طريًا في قلوب الكثيرين.. والكثيرين جدا..).
    تم إدخال (الجثمان) إلى غرفته، وحاولت والدته إلقاء نظره أخيره على وجهه هي وبناا، ولكن تم
    منعهن بحزم من بعض كبار رجال الأسرة، لأن للشخص بعد إعدامه منظرًا لا يمكن أن يمحى من الذاكرة،
    وذلك بتغير شكله الطبيعي.. خاصة منطقة العنق.. وه  ن، وكل الأهل لم يروا (مجدي) في حياته إلأّ جمي ً لا في
    شكله.. وقبل ذلك في أخلاقه.. جلس كل الناس الحاضرين، حول المترل وداخل الأسوار وفي ممرات
    طوابقه، يعلوهم حزن هائل.. ومخيف، في إنتظار إنبلاج الفجر وظهور الضياء لكي يتحرك موكب التشييع
    إلى مقبرة (فاروق)، حيث المدافن العامة، حيث والده واعمامه، وبقية المتوفين من العائلة.. ليرقد بجوارهم..
    وتحت التراب، ليحكي لهم ما يدور على سطح الأرض.. أرض السودان.. ونظام حكمه.. الجديد.
    تحرك الموكب في حوالي الساعة السابعة والنصف صباحًا، والزحام الرهيب يغطي الطرقات،
    والشارع الرئيسي في سوق الخرطوم ( 2) ،والمتجه جنوبًا، توقفت حركة السير فيه ونزل بعض المواطنين من
    المواصلات العامة وأنضموا للموكب بدافع سوداني (فطري)، هو الشهامة والشعور بأن هناك ظلمًا أحاق
    بصاحب الجثمان.. وانتشر رجال الأمن يراقبون الموقف..(إبراهيم شمس الدين) بسيارته الكريسيدا البيضاء،
    يقودها من على البعد ويد على المقود، والأخرى قابضة على جهازه اللاسلكي يعطي الأوامر.. وانتشرت
    سيارات الشرطة حول المقبرة، وخارج أسوارها.. ولأول مرة تقدم الموكب فتيات الأسرة ونسائها، عندما
    صمت بعض الرجال.. هتفن ضد الظلم، لاعنات هؤلاء الجلادين من رجال النظام وعلى رأسهم (إبراهيم
    شمس الدين) والسيد (رئيس القضاء)؟! .. وأنطلقت حناجر الجميع.. وكان بركانًا. و.. (إبراهيم شمس
    الدين) كان هناك في الناحية الغربية لسور المقبرة.. من الخارج.. يراقب الموقف حتى إنتهت مراسم الدفن،
    وطلب البعض الهدؤ، عند العودة للمترل، حتى لا يتشفى ذلك (الرابض) خلف السور في جمهرة الناس ويأمر
    بإطلاق النار.. حتى داخل المقبرة، وهم الذين فعلوا ما فعلوه (بمجدي).. دون أن تطرف لهم عين، أو
    33 تأخذهم شفقة. أستجابت الجموع على مضض لهذا النداء وعادوا صامتين. وبقي (مجدي) جوار أبيه
    (محجوب).. ولكنه هذه المره كان هادئًا فع ً لا.. ذلك الهدؤ المثير والأبدي.
    *****
    كانت أيام العزاء لهذا (الشاب) ملحمة وطنية. يعتري الغضب النفوس بصمت، ويظهر في العيون
    المحمرة من الإنفعال والسهر. ورغم ثراء الأسرة ومحاولاا إكرام ضيوفها المعزين من طعام وشراب، كعادة
    السودانيين في مآتمهم، إ ّ لا أن أحدًا لم يذق طعمًا لشراب أو يجد لذة في أكل.. الكل في حالة ذهول. وطيف
    (مجدي) يحوم حولهم بإبتسامته الدائمة.. ويغمرهم بدفء أخلاقه الحميدة.
    وأيامها، حتى بعض العسكريين من الأصدقاء والمعارف، لم يترددوا ولو للحظة من حضور
    مراسم الدفن وأيام العزاء.. وكانت أعين الأجهزة الأمنية تراقبهم، لكنهم لم يجبنوا.. ولم يستطع الأهل أو
    (عادل) أن ينفذوا وصية (المرحوم) بشأن العزاء، لأن سيل القادمين إليهم كان بالكثرة التي لا يستطيعون
    منعها.. كان هؤلاء تحملهم عواطفهم، وتعاطفهم وهي وحدها تقود السودانيين عندما يشعرون بأن هناك
    ظلمًا قد حاق بأحدهم.


    من كتاب "عبر الجسر ... إلى شرق النيل"(( حكايات من زمن الخوف والهوان .. في السودان))
    يكتبها: صلاح الدين أحمد عبد الله بابكر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2006, 11:57 PM

Mohamed Elgadi

تاريخ التسجيل: 16-08-2004
مجموع المشاركات: 2861

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: abubakr)

    Quote: ***
    قم أيها الكوشى كالعنقاء من قلب الرماد
    واستنهض التاريخ والأمجاد من واد لواد
    قم زلزل الأرض الرحيبة إنها حبلى بزاد .. أى زاد
    وتماسكى يا أم مجدى.. كلنا مجدى وحبك فى ازدياد
    هزى جريد النخل نأتى فوق صافنة الجياد
    بالطار والجرجار والطنبور ترقص كل فاتنة لمجدى فى بلادى
    لا وقت للأحزان لا تتوشحى ثوب الحداد
    هاتى أناشيد النضال فكل قافيَّة تنادى:
    هذا عريس المجد يشمخ فوق هامات الأعادى
    ***


    Never ever our martyres be forgotten...Magdi, Girgis, and Arkangello in particular will be remebered in the global history of oppression...
    Thank you manan for keeping their flame lit......

    Quote: و.. (إبراهيم شمس
    الدين) كان هناك في الناحية الغربية لسور المقبرة.. من الخارج.. يراقب الموقف


    Thank you, Abubakr,
    for this important document on one of the most memorable funerals in the recent history of Sudan...
    It was not a coincidence that the sick-minded serial killer, Ibrahim Shamseldin taking that specific position, i.e. standing on the western part of farouq cemetry...
    The coward, like any person with his history is, was actually taking refuge near his Security thugs who occupied the Red Sea Students Dormitory, which had received many of the torture victims.....

    Thanks again, friends for this powerful post...

    mohamed elgadi
    www.GhostHouses.blogspot.com
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 01:04 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 26622

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الأخ نور الدين منان

    شكرا على هذا البوست ولهذه القصيدة.. والشكر موصول للأخ أبو بكر سيد أحمد..

    لن يهنأ المجرمون.. فيوم الحساب آت.. ومثل هذه الجرائم لا تسقط بالتقادم أبدا..

    ألف رحمة ونور على روح الشهيد مجدي محجوب في ذكرى استشهاده..


    Quote: قم أيها الكوشى كالعنقاء من قلب الرماد
    واستنهض التاريخ والأمجاد من واد لواد
    قم زلزل الأرض الرحيبة إنها حبلى بزاد .. أى زاد
    وتماسكى يا أم مجدى.. كلنا مجدى وحبك فى ازدياد


    مع التحايا

    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 05:31 AM

ترهاقا

تاريخ التسجيل: 04-07-2003
مجموع المشاركات: 4985

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Yasir Elsharif)

    Quote: قم أيها الكوشى كالعنقاء من قلب الرماد
    واستنهض التاريخ والأمجاد من واد لواد
    قم زلزل الأرض الرحيبة إنها حبلى بزاد .. أى زاد
    وتماسكى يا أم مجدى.. كلنا مجدى وحبك فى ازدياد
    هزى جريد النخل نأتى فوق صافنة الجياد
    بالطار والجرجار والطنبور ترقص كل فاتنة لمجدى فى بلادى
    لا وقت للأحزان لا تتوشحى ثوب الحداد
    هاتى أناشيد النضال فكل قافيَّة تنادى:
    هذا عريس المجد يشمخ فوق هامات الأعادى
    ***

    عفارم عليك يا راجل يا أديب ولن يذهب دمه وكل الشهداء هدرا، وإن غداً لناطره قريب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 07:13 AM

حمزاوي
<aحمزاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2002
مجموع المشاركات: 11590

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    أخي مجدي في عليائك
    يا من قتلت غدراً وغيلة
    نعيش عظماء ونموت في جملة الاشراف
    ولو لا كثرت الباكين حولي على اخوانهم لقتلت نفسي
    يا ام مجدي
    أعلم ما بك
    ولكن مجدي لم يمت
    فكلنا مجدي
    فكل نوبي مجدي
    وسوف لا ننسى مجدي
    في كل بيت مجدي
    في كل ساقية مجدي
    وتحت كل عمامة مجدي
    وفي قلب كل جرجار مجدي
    ومع الطار مجدي
    ومع الشمندورة مجدي
    مجدي دمك
    في سرة وجرف حسين وكومبو
    في دبروسة وجمي وعبري
    في كرمة وسمت ودلقو
    في أرقو والقولد ومقاودة
    اخواتك في لبب باكيات
    اخواتك في عبري باكيات
    اشقاءك واخوانك في بدين وصاي
    لا نقيم سرادق العزاء
    ومن يعزي من
    مجدي دمك دين في رقابنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 09:21 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    ديسمبريات حزينة: اعدام مجدي وبطرس...واعتقال وتعذيب علي فضل


    ديسمبريات حزينة: اعدام مجدي وبطرس...واعتقال وتعذيب علي فضل
    بقلم . بكري الصايغ

    مدخل 1:
    في ديسمبر 1989، قام الطيب سيخة باعتقال الدكتور علي فضل، بحيلة خسيسة، كالتي كان يستعملها رجال الجيستابو ايام حكم هتلر، لاعتقال المطلوبين، والمختفين عن الانظار، فقد قام سيخة،وبقوة مسلحة مدججة بالتوجه الى منزل الدكتور علي فضل، المختفي عن الانظار ومطلوب لدى الشرطة، فقاموا باعتقال شقيق علي فضل، مؤكدين بانه لن يتم اطلاق سراحه، وسيتعرض للتعذيب الزؤوام، ما لم يقوم علي فضل بتسليم نفسه والخروج من مكان الاختفاء. ولم يكن من حيلة اخرى امام علي فضل الا تسليم نفسه للطيب سيخة، هذا الخير ظل يعذب اسيره (زميله في مهنة الطب والدراسة)، من ديسمبر 1989، حتى 21 ابريل 1990، حيث فاضت روحه الطاهرة في هذا اليوم من ابريل.
    مدخل 2:
    وجاء ديسمبر1990، وكرر الرائد صلاح كرار، نفس مسرحية زميله الطيب سيخة، حيث قام بشن غارة عسكرية، وبقوة ضارية على منزل المرحوم محجوب محمد احمد، بحجة ان الاسرة تملك اموالا بالعملة الصعبة ولم تعلن عنها، ودخل (المغاوير)، الاشاوس المنزل، وكانهم سيحررون الاراضي الخاضعة للمعارضة، اويستعيدون همشكوريب والكرمك!!! ودخلوا المنزل، الذي لم يكن فيه الا الام المهلوعة والبنات الجزعات والطالب مجدي. وبعد ان اطمئن الرائد صلاح (الذي كان يتخفئ خلف جنوده خشية وجود مقاومة)، عدم وجود اي نوع من المقاومة، دخل البيت بعدهم كالاسد اصهور، وراح يستعرض عضلاته وقوته امامهن، وانه (الجهبوذ)، الفولاذي حامي حمى الانقاذ الحضاري. وقام بمصادرة المبالغ من خزينة المنزل عنوة، ثم قام واشبع الاسرة شتما وسبابا، وسحب الجنود معهم الطالب مجدي، الذي لم يعد الى بيته الا جنازة، بعد يومين من الاعتقال. لقد تم اعدامه في محاكمة بلا شهود ولامحامين. وسلمت الجثة للاسرة بصورة مهينة، وحرم على اهل البيت اقامة اي صور من الوان العزاء، ومن اقامة اي صيوان عزاء امام المنزل. وكانت قمة المهازل، عندما راح الرائد شمس الدين (زميل كرار وسيخة في مهنة الاغتيالات والاغارات على بيوت العزل)، ويجوب المنطقة التي بها منزل الشهيد، بحراسة مدججة لمعرفة اذا ما ما كانت هناك اي مظاهر للحزن في دار الشهيد. من غرائب الصدف، ان تاريخ استشهاد مجدي صادف تماما نفس يوم الذكرى الرابع والثلاثين على اعلان استقلال السودان من داخل البرلمان المؤقت عام 1955.
    مدخل 3:
    ان قصة اعتقال الشهيد بطرس، تتشابه في ظروفها، نفس الظروف والملابسات، التي تعرض لها الشهيد مجدي، بدء من لحظة الاعتقال، ومصادرة الاموال، والمحاكمات التي تمت سريعا، بلا شهود اومحامين. الا انها تختلف، في ان بطرس، قد نال من الضرب المكثف ما ناله، ولقي صنوفا من التعذيب والصفعات من يد صلاح كرار. ودفن بعد وفاته في مقبرة بكنيسة في الخرطوم. اما عن الاموال التي صادرها صلاح من اسرتي مجدي وبطرس، فهي الاموال التي....اصبح بفضلها صلاح يملك صفة اضافها الى اسمه، فغدا(صلاح دولار!!!). وبنى منزلا فخما من دماء الشهداء، كل طوبة فيه هي قطعة من لحوم المدفونين في المقابر والكنائس. ومن غرائب الصدف، ان عملية اغتيال بطرس، جاءت في نفس يوم احتفالات الاخوة المسيحيين بعيد ميلاد المسيح عليه السلام (هل هي محض صدف، ان تقوم الانقاذ بالاعدامات في ايام الاعياد والمناسبات الوطنية، ام هي سادية متمكنة في هذه العصابة؟).
    مدخل اخير:
    ولكن الله عز وجل، لا ينسى عبده المظلوم، فقد مات شمس الدين في حريق طائرته (الانتونوف)، وعثر عليه متفحما بصورة كان من الصعب جدا وان يتعرف الناس على شخصيته. ويومها عمت افراح الشماتة كل البيوتات النوبية، وزغردتن النساء، وصلى الناس شكرا لله الذي انتقم لهم. اما صلاح كرار، فانه يعيش الان زمان ...الخوف...والهلع، بعد ان زالت عنه الحراسة والابهة، والقوة الضاربة التي كان يتخفى خلفها، يعيش كل ثانية من عمره، وهو زائغ العينين، يرقب باب بيته في توجس، ظنا وان يكون وراءه واحدا من اهل ...(الثار)، اومندوبا من ...لاهاي، جاء يحمل قرار الترحيل الى المحكمة الدولية. اما الطيب سيخة ...فهو لا يقل حالة من السوء عن حالة (خائب الرجاء)، صلاح كرار. يعيش سيخة الان وزمان التأقلم مع حياة العذاب، وتأنيب الضمير....ان كان هناك فعلا ضمير حي.
    مدخل اخيرجدا:
    جاء اخيرا في ديسمبرهذا العام، ان الرئيس البشير، قد قام بتوجيه اساءات للنوبيين ونعتهم بالفاظ لم تصدر من قبل من اي مسؤول كبير اوصغير في الدولة، وعزانا نحن النوبيين، اننا نفخر دوما، ان ابا الانبياء موسى عليه السلام كان نوبيا، وان (بعانخي)، كان (الها) دانت له الممالك المصرية القديمة، واننا اصحاب حضارات معروفة محليا وعالميا.
    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 09:43 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    نسخة قابلة للطباعة من الموضوع ارسل الموضوع لصديق اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « الموضوع السابق | الموضوع التالى »
    أقرا احدث/اخر مداخلة فى هذا الموضوع »
    09-10-2005, 05:28 م

    بكرى ابوبكر


    .

    تاريخ التسجيل: 04-02-2002
    مجموع المشاركات: 5915

    قبل طبعه بالمطابع سودانيزاونلاين دوت كم تتشرف بنشر اخطر كتاب عن الفساد فى عهد البشير


    بسم الله الرحمن الرحيم
    عبــر الجســـر ... إلى شـــرق النيــل
    ROSS THE BRIDGE … TO THE EASTERN OF THE NILE
    (( حكايـات مـن زمـن الخـوف والهـوان .. في الســودان))

    يكتبها:

    الأهــداء

     إلى والدة الشاب السوداني " مجدي" ... تلك السيدة الصـابرة.
     إلى والده .. " محجوب محمد أحمد " .. الذي تنكر له الطغاة. بعد أن بنى لهذا الوطن مشاريعاً إقتصادية هامة.. وهم يعدمون ابنه.
     إلى " محمد " .. واخوته وهم يحملون هذا الحزن الهائل .. والنبيل رغم السنوات في اعينهم وقلوبهم .. وكأن الجرح كان بالأمس .. فقط.
     إلى كل اصدقاء ومعارف " مجدي " .. الذين ما زالوا يترنحون من هول الفجيعة.
     إلى وطن .. بحجم السودان الكبير .. أحبه .. ولكنني اكره كل من تعاطى السياسة فيه .. لأنهم اساس البلاء .. منذ الأستقلال.
     إلى تجار الدين .. الذين لم نحاسبهم حتى الآن على الخداع.
     واخيراً إلى الشـعب السـوداني .. الصـامت.



    المقدمــة
    كل بلاد العالم لها انظمة سياسية تحكمها وتدير شؤونها وتنظم حركة المجتمع. وتختلف هذه الأنظمة من الديمقراطية، إلى الدكتاتورية الحزبية أو العسكرية أو النظام الأسري الوراثي، ما عدا في بلاد هي اكبر بلاد قارة افريقيا... السـودان... حيث وصلت إلى سدة الحكم فيه، اخطر وأشرس (عصابة)... لتحكم وبكل اسف بإسم الدين الإسلامي، اعتمدت في سيطرتها لحكم السودان على قوة المال... وقوة السلاح... وعدد كبير من الشباب المهووس دينياً.. والمخدوع سياسياً، والذي يسهل انقباده في هذا الزمان اقتصادياً.
    في البداية خرجت هذه (العصابة) والتي تحكم الآن من الأحياء الشعبية من حول العاصمة الخرطوم وبعد ان انضمت إلى شيخها المشهور عالمياً ( د. حسن الترابي )، تسللت وهو يقودها ببراعة اشتُهر بها إلى السلطة في ليلة 30 يونيو (حزيران) من العام 1989م. ومنذ هذا التأريخ الأسود في الحركة السياسية السودانية بدأت مرحلة لم تعرفها البلاد حتى في احلك ظروفها سواداً: التشريد من الخدمة العامة والإعدام.. السلب والنهب.. واصبح القادمين الجدد بعد عدة سنوات اثرياء إلى حد التخمة وهم الذين كانوا يسكنون أطراف المدينة وليس لهم ذكر حتى في مجتمعاتهم الفقيرة، وعندما نافسهم (شيخهم) وجماعته على اسلابهم طردوه..ثم سجنوه.، سنوات عديده كأنها الدهر بأكمله استطاعت هذه (العصابة)، والتي تسمى النظام السوداني ان تتحكم في كل مناحي الحياة برشوة كل رجال اعمدتها القوية الجيش.. الشرطة.. الأمن بالمناصب الرفيعة، والأموال والمساكن والشركات والبيوتات التجارية ووكالات السفر، اما اصحاب المناصب السياسية فصاروا من كبار السماسرة والتجار ايضاً.. وعلى رأسهم وزير داخلية (العصابة).. أقصد النظام وغيره من الوزراء ونوابهم.. والمحافظين وحكام الولايات وعلى رأسهم حاكم ولاية الخرطوم المدعو " المتعافي" Elmotafi الذي لم يترك شبراً حول ولاية الخرطوم من الأرض دون ان يضع يده عليه هو وبطانته، اي اصبح لدى كل مسؤول سياسي (عصابة) فرعية ضغيرة تساعده على إحكام السيطرة على دائرة اختصاصه من أرض.. وبشر، تعاونه في ذلك مجموعة لابد ان تكون منتقاة من رجال الأمن.. والجيش.. والشرطة..وبكل اسف بعض القضاة ووكلاء النيابة وهم رجال القانون الذين يحمون جميع افراد العصابة الفرعية أو الرئيسية ووصولاً إلى القصر الرئاسي على شارع النيل حيث يقبع بقية اللصوص الكبار. هذا القصر الذي اصبح مرتعاً لكل ما هو خبيث.. وفاسد وبذلك أصبحت الحياة في هذا الوطن.. لا تطاق.
    انعكس هذا الفساد على اخلاقيات قطاع عريض جدا من افراد المجتمع، نساء ورجال وشبان وشابات في مقتبل العمر أو اواسطه أو حتى في بدايات النهاية من هذا العمر القاسي في مثل هذا المجتمع وبدأت تظهر جرائم لم يعرفها المجتمع السوداني من قبل بسبب الفقر.. الدعارة.. وجرائم الأغتصاب.. والسرقة.. والقتل.. والإحتيال.. وبرعت الفتيات في مقتبل العمر في مثل هذا النوع من الجرائم، بسبب هوس بعض الكبار بممارسة الجنس معهن بمقابل مادي او توصية عمل او بعمل تجاري ما..! فظهرت امراض اخطرها (الأيدز).. الذي اصبح ظاهرة وحديث الناس في هذا المجتمع الطيب، وضرب حزاماً حول العاصمة الخرطوم من اطرافها وفي بعض مناطق وسطها.
    في مثل هذه الأجواء القذره، تحكمت (عصابة) النظام عل السلطة حتى هذه اللحظة طيلة هذه السنوات منذ 30 يونيو 1989م، بدأت ببطش المواطنين ونشر الرعب.. ابداً لم يكن الشعب السوداني يستحق كل ذلك ولأن من حكموه قبلهم هربوا أو عارضوا العصابة من خارج الحدود ، وبعضهم قبل ان يشارك العصابة جرائمها وحتى اسلابها وغنائمها.. كان لابد للشعب ان ينتظر ولانه حكيم والحكيم لابد له ان يفكر عندما يفقد الثقة بأي شيء. ولكن لابد ان لا يطول الانتظار .
    في هذه (الحكايه) وهي مجموعة احداث أرجو ان اوفق في جعلها مترابطة نحكي عن بعض (أمثلة).. الظلم ضد هذا الشعب وعن بعض أمثلة من أفراد العصابة التي ساعدت او تحكمت في السلطة وعن اشخاص من المفترض ان يهبوا الأمن والطمأنينة للناس ولكنهم قتلوهم.. ونهبوهم.
    (مجدي محجوب محمد أحمد).. وغيره، سالت دمائهم في الأرض وأصبحت لعنة على العصابة.. استعرت نيران الحرب في الجنوب، وعند فشلهم فيها خضعوا لضغوط الدول الكبرى، واشتعلت دارفور، وخضعوا للدول الكبرى مرة اخرى. ومن أجل أن يواصلوا سيطرتهم على هذا الشعب، بعد ان فقدوا كل مصداقيتهم التي كانوا يتشدقون بها طيلة هذه السنوات وأولها الشعارات الإسلامية التي كانوا ينادون بها ويتسترون من خلفها.. انكشف القناع.. وحانت ساعة المحاسبة، ورغم ذلك أرى ضوءاً جميلاً، ونسيماً عليلاً، في نهاية النفق.
    فإلى حكاية (العصابة).. وهذه بعضاً منها.
    الخرطوم 2005م
    الكتاب كاملا هناhttp://www.sudanhosting.com/blackbook
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 10:13 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الاخ الحبيـب،
    مـنـان،
    تـحـية الود والاعـزاز،

    .... ويبـقي السؤال مطروحـــآ بقوة:

    اين ذهبـت الامـوال الـمصادرة من منزل المرحوم محـجـوب ?.


    ان اسـرة الشهيد مجدي ترفض في اباء وشـمم وان تتكلم عن قيمة المبالغ باللعملة الصعـبة والـ...." منهـوبة!!!" من خـزينة الاســـرة،فـهي عائلة "عينهـامليانـة" وعـرفت الغنـي وحيـاة الرغـدوالرفاهـية منذ الزمان

    القــديـم ،ولكـن الذي يـثيـرالحـنق والغيـظ ان هـذا المبلغ المصادر عنـوة مصـحـوبة بجـريمـة اغتيال مع سبق الاصـــرار والترصـد قد ذهبـت الي
    جيـوب لصـوص

    سـفلة الانقاذ راحوا يتقاسـمون الـمبلغ الـمالي الضخـــم بلاخـجـل اوخوف من رب السـماء،بل وكـيدآ في هـذةالاســــرةالـمكلومة راح صــلاح " خائب الرجال "
    ويشـــيـد قصــرآ من الامـوال المنهـوبة!!!!. يقول احـدالعارفيـن بامر وقيمة المبلغ الـمنهـوب من اســرةالشـهيـد مجـدي, تبلغ قيـمتها نحــــو 2 مليـون دولار
    ومبالغ نقديـة اجنبيـة اخـري تقدر بنـحـو 3 مليون مابيـن استرليـني وين وشيكات واسـهـم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 11:16 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    بكري الصايغ
    .
    تاريخ التسجيل: 16-11-2005
    مجموع المشاركات: 1689

    يوليو2003: الانقاذ تطرد صلاح كرار من الخدمة،وتـهدد بقتلة ان عاد للبلاد!.


    يوليو2003: الانقاذ تطرد صلاح كرار من الخدمة،وتـهدد بقتلة ان عاد للبلاد!.

    27يـوليو2003، يوم خالد ومفرح في تاريخ آهل النوبة بشمال البلاد، واكثر فرحآ عند الاخـوة الـجنوبيين، وكان يـوم المسرات والافراح في بيـوتات وكنائس الاخـوة الاقباط السـودانيين، وهـو يـوم تعتبرة وتحديدآ هذة الفئآت الثلاثة اعـلاة، يوم عيـد، لايضاهية آي عيدآ آخـر قوميآ كان دينيـآ.

    انة اليوم، الذي جاءت فية الاخبار لتقول، ان الرائد صلاح كرار،والملقب نوبيآ بلقب ( خائب الرجال)، قد قامت الحكومة بالخرطوم بفصلة من عملة كسفيـر للسودان بدولة البحرين، والغت وظيفتة كدبلوماسي بوزارة الخارجية، وطلبت منة الحكومة العودة فورآ للخرطـوم بلا تباطؤ اوتاخيـر.

    لـم تقم وزارة الخارجية وقـتها ( يوليو 2003)، بتوضـيح آسباب العزل من الخـدمة، ولاكانت هناك اي تعليق من الحكومة باسباب كرار للصالح العـام، خصـوصآ وانة يعتبـر واحدآ من الـمؤسسـين الهاميين للانقلاب في يـونيو 1989.

    وكـان للامر الاداري الصادر من الخارجية بعزل كرار وان يمر مرور الكرام، لولا ان كـرار ( ولشـيئ في نفس يـعقـوب)، قـرر وان يصـعد الامور ويتحدي الحكومة وزارة الخارجـية، التي لـم يكتب وزيـرها الدكتور مصطفي إسماعيـل، وانما كتب القـرار بالفصـل والعـودة، هـو موظف صغـير بالمكتب التنفيذي لوزيـر الخارجية!!!، وقـرر كرار وان يـطبق المثل المـعروف عالـميآ (عـلي وعلى اعـدائي)!!!.

    لـجاء صـلاح كرار لجـريدة (الشــرق الاوســـط )، وراح يدلي بتصريح خطـيـر، نشـرتة الجريدة بتاريـخ الاحد 27يـوليو 2003، العدد رقـم 9007، وجاء تحت عـنوان كبيـر بالصفحة الاولـى" صلاح الدين كرار سـفير السـودان لدي الكويـت يقـول: حـكومتي فـصلتني بسـبب مـقال صـحفي،... وتلقيـت تهديـدات"،لقـد راح صـلاح ويـؤكد، ان الحـكومة في الخـرطوم، قد آزعجها المقال الصحفي الذي كتبة ونشـر باحدي الصـحف الـمحليـة، وانتقد فيـة سياسات الحكومة التي تمارس إقصـاء الاخـرين،واجـراء عمليـات طرد من الخدمة والاحـالة علي الصالح العام علي قـاعدة تصـفية الحسـابات. ويقـول صـلاح ايضآ، ان مقالتة قد جاءت في إطار النقد الذاتي باعتبارة عضـوآ فاعلآ في المجلس العسـكري لنظام الانقـاذ!!.

    يقـول صـلاح وتصـعيـدآ منة للمواجهة مع الانـقاذ" انة وبعـد نشـر المقالة، وعـزلة إداريآ من الخـدمة، تلقيـت تهـديدآ من خلال اتصـاليـن قيل لة فيـهما
    _وبحـسـب ماورد علي لســان صلاح ونشـر بجريدة الشرق الاوسـط- نحـن قطعنا آخـر شـعرة بيـنك وبيـن البشـير، وعـد إلي السـودان إن كنت رجــلا!!!.

    واصــل كرار دفاعة عن نفسـة وراح يقـول للجريـدة" انة وبحكم عملة السـابق كعضـو في مجلس الثورة، كانت لدية مصـادمات مع آجهزة الامن في البلاد منذ عام 1995، بعد محاولـة إغتيـال الريئس حسـني مبارك!!!!.

    راح صــلاح ويـؤكد وعـبر الجـريدة العـربية العالـمية، انة يرفض جملة وتفصـيلآ تنفيـذ امـر الحـكومة بفصـلة، وانة لايـعترف بخطاب المكتب التنفيـذي، لان الـموظف كاتب ومـوقع الخـطاب، اقل من مسـتوي السـفيـر، والخطاب الخاص بالفصـل يـمهرة الـوزيـر شـخصـيآ!!!!!( ملـحوظة من كاتب الـمقالة: سـبق ان كتبت مقالة بثت من عـبر هذا الـمنبر، قـلت فيـها، ان وزارة الخـارجية عبارة عن جبانة هـايصـة، ولايسـتغرب السـفراء والدبلوماسـييـن فيـها، وان وصـلتهم رسـائل رسـمية وهـامة ومختومة بالشـمع الاحـمر...والمـوقع فيـها...مـراســلة او خفــير الوزارة!!!!.

    بعـد نشــر التصـريح الخـطيـر، وتباينت وجهات النظر حـولة، تعـمدت الحكومة وان تتـجاهل صـلاح وتصـريحاتة، فالانقـاذ ادري برجـالها وتعـرف ايـن تمـكن نقـاط الضعـف والخـنوعـة والـمياعة عند كل فـرد فيــها!!!!!!.

    ماإن لاحـظ كرار تجـاهل الحـكومة لة، حتي راح ويسـارع طالبآ من وزيـر الخارجيـة وقتـها، منحـة فـرصـة من الزمن حتي وينهـي امـورة الخاصـة والدبلومـاسية بدولة الـبحريـن،وبعـدها سـيعـود للـبلاد.

    كـرار لايمـكنة وان يعـيش كمواطن سـوداني في الغـربة في حالة رفضـة العـودة لخـرطوم الانقـاذ، ففـي بلاد الغـربة،آلآف والذيــن يتمنون وان يـروا صـلاح بلا حـراسة وبودي قـارد يلازمة حتي في ســريـر النوم!!!!!.

    كـرار لايمكنة وان يعـادي الانقـاذ طويـلآ، فطائـرات الانتيـنوف الخـردة عند الانقــاذ مازالـت كثـيـرة!!!!!.

    كــرار انتهـي، آدبيآ وعسـكريآ وسيـاسـيآ ودبلوماسـيآ(بقـرار من موظف صـغـير!!.)، ولايصــلح الا في الجـلوس فـي ( الـتكـل) بالـمنزل الذي بناة بامـوال آســرة الشــهـيـد مجدي.

    [
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 11:29 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    ,

    بكري الصايغ

    تاريخ التسجيل: 16-11-2005
    مجموع المشاركات: 1690

    أسرة صلاح دولار تخشي زيارة المقابر يوم العيد خوفآ وخجلآ من الالتقاء هناك بأسرة الشهيد مجدي!


    أسرة صلاح دولار تخشي زيارة المقابر يوم العيد خوفآ وخجلآ من الالتقاء هناك بأسرة الشهيد مجدي!

    جرت العادة ومنذ قديم الزمان، إنة ومإن يحل فجر اول يوم عيد الأضحي او الفطر، الإ ويسارعن وبصورة خاصة النساء والأمهات بزيارة المقابر والتي بها اولادهن وأزواجهن مدفونين هناك حاملين (الكـرامة ) بأنواعها المختلفة أموالآ كانت ام لحوم او كعك العيد وملابس للفقراء والمساكين، وهي عادة وان كانت غير مستحبة في الاسلام الا ان صـلات الرحم ومواصلة القبور غدت مغروسة في النفوس واضحـت عادة لايقف امامها دين او امتناع من أب او زوج.

    من مزايا هذة الزيارات للمقابر إلتقاء الاسـر والاحباب والذين تشاء ظروفهـم والا يلتقوا في الايام العادية وتتجدد عند القبور اواصر الصداقة،ومن مزايا الزيارة أيضـآ تبادل الاخبار القديمة والجديدة مابين الزائرين للمقابر والسؤال عـن الغائبين في الغربة او اشياء اخري تهم هذة الاسر. مجتمع زوار المقابر خلال العيد تلمس فيهم حبهم الدافق لموتاهم وحرصهم علي اعادة ترتيب اشكال المقابر ورشـها بالماء وكنس ماحولها من اعشاب، والتي هي مراسـم مشابهة تمامآ للترتيبات التي قـمن بها النساء وقبيل قدوم العيد بيوم واحد (يـوم الوقفة) وكأنهن يؤكدن ان المقابر جزء من البيـوت الـمأهولة وانة واذا كانت هناك نظافة خاصة للمنازل قبيل العيد فإنة وقبيــل صـلاة العيد وبدايتة فان المقابر ايضآ تأخذ نفس النظافة والاهتمام.

    مامن أسـرة سودانية وتمتنع عن هذة العادة، وجرت العادة وعند الاعياد وان تقوم جمهــرة من أهل الشهـيد مــجـدي مـحجوب والذي إغتالة ( خائب الرجـال!!!) صلاح كرار ونهـــب في خســة ونذالة اموال الاسـرة وشـيد بـها منزلآ فخـمآ يقيم فيـة بلا خـجــــل او حـياء مع أســرتة الـتي هـي الاسرة الوحيدة في العاصـمة الـمثلة ولاتقـرب مقابر مـوتاها خـوفـآ وخـجـلآ ورعبــآ ونـدمآ وأن يلـتقوا هناك بأسـرة وأصدقاء وأهل الشهيــد مجـدي!!!.

    غـدآ وفـجرآ تبـدآ الزيارات، وتبدآ الطقوس والتي عمرها بعمر السودان وتتجـدد العلاقة مابين الاحياء والمتـوسـدين تراب الارض، وبعدها يعدوا الجمـيع بروح منتعشـة وطـمآنينة وبروح عالية وكأنهم فعلآ قد إلتقوا بمـوتاهم وجهـآ لوجـة. الا أسـرة واحدة غضـب اللة عليـهم فـحرمها متعـة زيارة موتاها وغـدت مقابر..... يـتيــمة فـي يـوم العـيـد!!!!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 11:37 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    بكري الصايغ


    تاريخ التسجيل: 16-11-2005
    مجموع المشاركات: 1690

    Re: أسرة صلاح دولار تخشي زيارة المقابر يوم العيد خوفآ وخجلآ من الالتقاء هناك بأسرة الشهيد مجدي! (Re: بكري الصايغ)


    الاخ الـحبيـب الحبـوب،
    علـي محـمد خـيـر،

    تـحية الود والاعـزاز، وكل عام وانت واسرتك الكريـمة وكل الـمعارف بخـير وعيـد سعيـد بإذن اللة.

    اراك وقـد اهتـميت بأسرة صـلاح كـرار ولـم تســآل باي حال يعود عيد هذا العام علي آسـرة الشهيـد مجـدي التي نكبت في ولـدها وأموالهـا!!!!?، ولـم تسـآل لـماذا لـم يكتـفي صـلاح كرار بنهـب الاموال الخاصة بالاسـرة فراح وإمعانآ في السـادية والتشـفي ويجـر سـاحبآ مجـدي من منـزلة بصـورة مـهينة ومذلـة امام اخـوتة البنات والام الكـبيرة في السـن وبواسطـة حرسـة الـمدجج بالسلاح والعتاد،ولـم بعدها مجـدي للأسـرة الا جثــة هـامـدة علي رقبتـة أثار حبــل الـمشنقــة!!!! وراح بعـدها يـمنع الاسـرة من إقامة العـزاء!!!!???. لـماذا لـم توجــة خـطابك الي صــلاح كرار وتســألة لـماذا ارتكب هذة الجـريمة في حــق أســــــــــرة لا لها ناقة او جمـل في العمل السياسي او كانت اســرة تعـادي الانقــاذ.... لـماذا اختار صلاح هـذة الاسـرة بالذات دون ملاييـن الاســر السودانية الاخــري???، هل كان صلاح وقتها ان هذة الاسـر بلا رب عائلة وان كبيـر الاسرة شاب صغيـر فقـرر وان يجـرب (رجــولتة وعـضلاتـة!!!) في اســرة اغلب افرادها فتيات وشـاب مطـمئنآ وانهن لن يتجـاسرن عليـة وهـو يدخل بقواتة المسلحـة المدرعة منزل الاسـرة، وكان لة ماأراد ونهـب وسـب الاسرة واهانهـا و....قتل ابنهـم???.

    لـماذا لـم ترسل رسالتك الي وعبـر الـموقع ( سودانيزاونلاين ) وتسآلة:
    ايـن اموال الاســرة التي أخذتها من خزينة المنزل???? هل قمـت بتسـليمها لوزارة الماليـة علي إعتبار انها اموال مصـادرة لصالـح الدولـة ام ...شـيدت بها منزلآ فاخـرآ لك وللأسـرة?????.

    ان تعيـش اسرة صلاح كرار في خجـل وندم علي ماإقترفتة يد رب الاسـرة سيظل ومدي الدهر ملتصقآ بـها وهذا قدرها ومصيـرها وعـملآ بالقول المعروف " يـخطون الاباء ويدفعـون الثمـن الابنــاء".


    واخـيرآ اقول لـك اننـي لااخجــل مـما اكتـب وامارس مهنة الكتابة واكثر من اثنــين واربعيــن عامآ.

    اخــي الحبيـب، لك كل مودتـــــي الصـــادقة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 11:41 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    بكري الصايغ
    ---------------------------------------------------------------------------------

    ستبيان: من هو اسوأ سياسي إنقاذي ظهر خلال السبعة عشرة عامآ الماضـية?

    *- لقد قمت باستغلال فرصـة منافسات كاس الـعالم،لاجـري استفتاء بيـن الاخوات والاخوة السـودانيـن،والذين كان سـهلآ علي وان التقي بـجموعاتهم،حـول اجـهزة التلفاز،او بالاستآدات، او في العروضـات الـموسيقيـةوالكـرنفالات،التي ومازالت مسـتمرة في مدن المـنافسـات الكروية،منـذ اكثر من تسـعة ايـآم،

    *- كنت اعـرف سلفآ،ان اي موضـوع (غـير رياضـي،ولايتعـلق بمنافسـات كاس العـالـم)،واقـوم بطـرحة عـلي الاخـوةالسودانييـن،وفي ظـل هذة الاجـواء البهـيجة المفرحة،وسـعـادتهم البالغة،بلقاءات بعضـهم البعض بعد طول غـياب اسـتمر بالسـنوات الطوال رغـم وجـودهم في البلد الواحـد،سـيعكر عليهم موضـوعي صـفو وهـدوء مزاجاتـهـم،...خصـوصآ،واذا كـان الموضـوع يتعـلق بإسـتبيـان حـول من هـو اســــــوأ سـيـاسي سـودانـي (إنقــاذي)،ظـهر خـلال فـترةالسبعـة عـشرة عـامآ المـاضـية!!!!!

    *- ماان طـرحت عـليهم فكرة الاسـتبيـان،وان الهـدف منة كتابة موضـوع يبـث من خلال موقع (سـودانيــزاونلاين)،ولـيوافق مناسـبة ذكـري الانقــلاب الاســلامي،وبهــدف ان يعـرف اهـل الانـقاذ،قـديمهـم وجـديدهم،سـواء كانوا فـي جـناح القـصـر،اوقـصـر المنشـية،أي الناس فيـهم،وبعـيدآ عن (تلفزيون)، احـمدالطـيـب البلال،،وصـحافة حسـينخـوجـلـي،و..(دلاعـة القـصـر،صـاحب جريـدة انتباهة)،ومـن خـلال إسـتفتاء حــر،يعـطي ايضـآ،حـق نقـد الاسـتبيـان.

    *- كان ،الاسـتبيــان مكـونآ من سـؤالآ واحـدآ فقـط، حـرصآ عـلي وقـت الاخـوات والاخـوة،وحــتي يـركـزوا فـي الاجــابة باهـتمام وتـروي.

    *- اولـي الاجـابات،جــاءت من احـد الاخـوة،من سـكان وادي حـلفا القـديمـة،والـذي قـال،ان الحـلفاوييـن كلهم وبلا إسـتثناء،يـكرهـون الانقـاذ (الجـمل بما حـمل،المجلس العسكري،جنـاح القصـر،المنشــية،الحـزب الحـاكـم، الحـكومة،البرلـمان،.....الاحـيـاء منهـم،والامـوات!!!!).
    *- ويكـمل كـلامة،..." اهـلنا الـحلفاوييـن،يكـرهـون بصـورة خـاصـة،وبشـكل حـاد لايقـبل الجـدل حـولة،ذلك الجــبان،صــلاح كـرار،والـذي اغتـال الشـهـيـد،مجـدي محجــوب،ودخــل منزل عائـلة الشـهـيد من غـير ابوابة،وبطـريقة خـاليـةمن اداب الليـاقة والعـرف السـوداني،وراح هـذا الصـلاح(هـرار)،وهـو اللقـب،الذي يطلقة النوبيـون الان عـلي السـفاح كرار،حيـث وراح وهـو تحـت حـراسـة مدججـة بالسـلاح،ويهـيـن الائي كن بالمنزل،( لم يكـن وقـتها بالمـنزل،ايـآ من الكـبار،مـاعـدا الشـهيـد ووالدتة واخـواتة!!!!!. انة يقـول ايـضآ،..."كرهـنا لهـذا العسـكري البلـيد،لاينبـع اطلاقـآ لاسـباب شـخصـية،وبغضـنا لة يجـيء في اطـار كراهـيتنا وقرفنا من الجميـع فـي الانقـاذ،ولكن،كــرار،قـتل ولدنا،ونهـب امـوال الاسـرة،وبفـلوس آل محجـوب المنهـوبة،...بني وشـيد منزل،ولـحد الان،مـافي زول في الحـكومة ولا الـبرلـان سـآلة،ان كان ورد الفلوس المصـادرة لوزارةالـماليـة!!!!،.....صـلاح هـرار،شخصـية،عـديـم الضـميـر،....ولـهـذا فإنـة،يعـيش زمان القلق النفســي،والخـوف من الخـطر القـادم،وحـياتة ورغم الثراء الحـرام الفاحش الكبيـر،فانة لاينعـم بهـا!!!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 12:16 PM

فيصل محمد خليل
<aفيصل محمد خليل
تاريخ التسجيل: 15-12-2005
مجموع المشاركات: 24805

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: بكري الصايغ)

    المجد و الخلود لشهداء الشعب السوداني

    الخزي و العار لجرابيع الانقاذ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 12:49 PM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 16-11-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الاخ الـحـــبيـــب،
    فـيصــــــل،

    ..... ســــنقــيـم تـمثـــالآ للشـهـيـد مــجـدي فـي قـلب النادي النوبــي بالـخـــرطــوم ليكون وجـــعـآ وقلـــقآ ازليــــآ يقلـق مـضـاجــع القتلـة
    اولادالـحــــرام ويـذكـــرهـم دومآ بجـريـمة الاغتيـــــال والنهـب الـمسلح
    الـمقـنـن والاثـــــراء الـحــرام علي حـســـاب الـمقابــر الـجـماعـية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 04:28 PM

الشفيع عوض شوشتا

تاريخ التسجيل: 24-10-2006
مجموع المشاركات: 1655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: بكري الصايغ)

    بالت كلاب الامن فيك تغوطت فى كل دار
    وتعملق الاقزام فيك وعربدت فيك التتار
    لم يبق منك سوى دوى الانهيار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 05:14 PM

Elmosley
<aElmosley
تاريخ التسجيل: 14-03-2002
مجموع المشاركات: 34383

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    احييك يامنان على هذا النص الصادق الذي ينضح بالشجن
    ولكننا نفخر بهذا الفارس العظيم
    تبا لتلك الايادي المخضبة بدمائه
    وتبا لاؤلئك الذين يزينونها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-12-2006, 05:46 PM

نادر السوداني
<aنادر السوداني
تاريخ التسجيل: 21-08-2006
مجموع المشاركات: 1374

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الحبيب منان سلام
    مازا تبقي من زمان والتزكار في عهد التتار
    مازا تبقي غير قبض الريح في زمن البوار
    مازاتبقي غير خازوق يلية انتظار ونتحار
    كيف الظلام اتي الي السودان
    صادر شمسة في وضح النهار

    تسلم يااصيل هكزا عهدناك قلم يعبر عن حال من جار الزمان عليهم وساعة القصاص اتية لاريبة فيها فلتصقط
    حكومة الظم والقمع بلا رجعة

    (عدل بواسطة نادر السوداني on 19-12-2006, 05:48 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-12-2006, 04:49 PM

Mannan
<aMannan
تاريخ التسجيل: 29-05-2002
مجموع المشاركات: 6573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    الباشمهندس ابوبكر.. حكيم النوبة.. شكرا على ايراد ملخص قصة الفجيعة..

    دكتور محمد القاضى.. لك الشكر وانت تصول وتجول فى ميادين حقوق الانسان منافحا عن ضحايا التعذيب..

    د. ياسر الشريف.. شكرا على اسهاماتك الغزيرة وعطائك الانسانى الوفير..

    ترهاقا الجميل.. لك السلام والحب..

    حمزاوى الحمش.. شكرا على الرثاء الحزين والمريح..لنبك سوياحتى مطلع فجر السودان..

    بكرى الصائغ.. يا صاحب القلم السهل والجزل.. شكرا على كرمك وعطائك المعرفى فى مجال حقوق الانسان والمغلوبين على امرهم.. فكرة التمثال للشهيد مجدى فكرة صائبة وسنأخذ بها..

    فيصل اخوى .. المسكون بحب حلفا.. لك السلام والحب..

    الشفيع عوض شوشتا.. شكرا على الطلة البهية..

    موسيقارنا العظيم.. الاستاذ الموصلى.. تزداد قاماتنا كالجبال طولا وانت تطل علينا..

    الفنان ذو الصوت الرخيم.. الفخيم نادر السودانى .. لك الشكر..

    نورالدين منان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-12-2006, 07:50 AM

Mannan
<aMannan
تاريخ التسجيل: 29-05-2002
مجموع المشاركات: 6573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: المناحة الكوشية.. لمجدى وشهداء السودان.. قصيدة لن تكتمل..إلا بعد ان تسكت العنقاء.. (Re: Mannan)

    سيقوم التجمع الكوشى النوبى بتخليد ذكرى الشهيد مجدى محجوب محمد احمد باعتباره اول شهداء بطش الإنقاذ وسيقترح لذلك إقامة صرح تذكارى وبناء تمثال للشهيد مجدى وتماثيل للشهداء جرجس واركانجلو ودكتور على فضل تعبيرا عن وحدة السودان فى الشهداء الاربعة الذين تقدموا مسيرة الشهداء فصاروارمزا لقوى الهامش فى السودان فمجدى يمثل المهمش النوبى المسلم وجرجس يمثل المهمش القبطى الشمالى واركانجلو يمثل المهمش الجنوبى المسيحى ودكتور على فضل يمثل المهمش الشمالى المسلم.. ونقترح ان يتم تصميم التماثيل الآربعة فى الخارج الآن ليتم نصبها فى السودان بعد حدوث التحول الديمقراطى والاقتراح مقدم الى النحاتين والتشكيليين السودانيين فى الخارج واهيب بكل من الفنانين السودانيين واذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر الفنان خالد كودى والفنان حسان على احمد والفنان اسعد كومى والفنان عبدالباقى شحتو وأخرين القيام بهذا المشروع وسافرد بوستا منفصلا لهذا المشروع فى سودانيز اونلاين لاحقا بعد ان تتبلور الفكرة..

    نورالدين منان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de