الحكومة المصرية أخذت موافقة الحكومة السودانية قبل القيام .. بمجزرتها

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-12-2018, 03:20 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.مهدى محمد خير(Dr Mahdi Mohammed Kheir)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
31-12-2005, 09:29 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 25-11-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الحكومة المصرية أخذت موافقة الحكومة السودانية قبل القيام .. بمجزرتها

    بعد كل الكذب الذى مارسته الحكومة السودانية فى أن لا دخل لها من قريب أو من بعيد فى المجزرة التى قامت بها قوات الأمن المصرية ضد اللاجئين السودانيين وعلى نسق التصريحات المتواصلة التى أدلى المسئولون السودانيون ومحاولات الحكومة السودانية ألقاء اللوم على المنظمات الدولية على نسق تصريحات المتحدث الرسمى بأسم وزارة الخارجية السودانية السفير جمال محمد إبراهيم :


    Quote: عبر السودان عن أسفه لمقتل عدد من السودانيين، في احداث اجلاء المعتصمين طالبي اللجوء في القاهرة امس، وأعربت وزارة الخارجية عن أملها في ان تسفر هذه الازمة عن انفراج يقرر فيها المعتصمون اختيار العودة الى وطنهم السودان. وقال السفير جمال محمد إبراهيم الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية في تصريحات أمس، ان ابواب السودان وسفارته بالقاهرة مفتوحة، وبامكان هؤلاء استخراج وثائق سفر للعودة الى ارض الوطن، وأضاف ان الموضوع برمته من اختصاص الحكومة المصرية، ومفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في القاهرة. وقال الناطق الرسمي للخارجية ان السودانيين المعتصمين وبفقدانهم الاوراق الثبوتية، فإن القانون الدولي لا يتيح لحكومة السودان التحرك في هذا الامر، واكد ثقة السودان في الحكومة المصرية بمعالجة الامر، بما لا يسفر عن المزيد من الضحايا والجرحى.

    http://www.asharqalawsat.com/details.asp?section=4&issu...=9895&article=340931

    -----

    والسيد وزير الدولة بوزارة الخارجية على الكرتى :

    Quote: الخرطوم تحمل منظمات دولية مقتل 25 لاجئا سودانيا بالقاهرة

    حمل السودان منظمات الأمم المتحدة والهجرة مسؤولية مقتل 25 لاجئا سودانيا وإصابة 20 آخرين في الاشتباكات مع الشرطة في القاهرة والتي أسفرت أيضا عن جرح 23 شرطيا.

    وقال وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية علي أحمد كرتي إن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تتحمل مسؤولية ما حدث مع طالبي اللجوء، وذلك بسبب إخلالها بوعودها السابقة لهم بتأمين هجرتهم لبلد آخر، مؤكدا أن المعتصمين ليسوا سياسيين.

    وعبر كرتي قبيل مغادرته القاهرة عائدا إلى الخرطوم عن أسفه لما حدث، مؤكدا أنه بعد توقيع اتفاق السلام في السودان فإن المعتصمين فقدوا أي ذريعة لطلب اللجوء السياسي لأي دولة أخرى، داعيا اللاجئين للعودة إلى بلادهم.

    من جانبه أكد رئيس مجموعة حقوق الإنسان في السودان غازي سليمان في حديث مع الجزيرة أن أوضاع البلاد الاقتصادية تحول دون إمكانية استقبال هؤلاء المعتصمين، داعيا المفوضية لتحمل مسؤولياتها تجاههم.

    وكانت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التي تتخذ من سويسرا مقرا لها عبرت عن أسفها الشديد لمقتل عدد من طالبي اللجوء، مؤكدة عدم وجود أي مبرر للجوء إلى العنف للتعامل مع المحتجين.

    وأكدت المتحدثة باسم المفوضية في القاهرة أن السلطات المصرية لم تبلغها في اجتماع عقد صباح الخميس الماضي بأنها ستعمل على ترحيل المحتجين إلى السودان

    أشار مستشار الرئيسي السوداني محجوب فضل، في تصريحات نقلتها وكالة انباء الشرق الاوسط إلى انه "من حق الحكومة المصرية ان تعيد النظام وتفرض هيبتها، كما هو حق كل سلطة في السيادة على ارضها. ومن حقها ان تفض الاعتصام الذي نظمه اللاجئون السودانيون".

    وقال وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية علي احمد كرتي "ان باب العودة للسودان مفتوح للمعتصمين. افضل مما يتعرضون له حالياً، ونناشدهم للعودة بدلا من الاستماع لبعض الذين يرفضون العودة". وكان كرتي في القاهرة لدى وقوع الأحداث.

    واضاف كرتي أن اللاجئين لم تعد أمامهم حجة طلب اللجوء السياسي، "بعدما حدثت متغيرات في السودان والتوصل الى اتفاق سلام". واوضح "نحن نؤكد بانهم ليسوا سياسيين ولا توجد اي مشاكل معهم وانما المشكلة مع منظمة اللاجئين التي وعدتهم بالهجرة واخلت بوعدها".


    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/EF154491-D6B2-40A3-BA33-186C9FA59AAB.htm



    ------

    هاهو محافظ الجيزة , الذى قاد عملية الإقتحام العنيفة بالأمس , يصرح للصحفيين اليوم فى مؤتمر صحفى فى مكان الجريمة التى أرتكبتها قوات الأمن المصرية , بأن الحكومة المصرية أخذت الموافقة التامة للحكومة السودانية .. قبل أقتحام مكان الإعتصام بالقوة .


    لسماع تصريح محافظ الجيزة أضقط على الوصلة التالية :

    http://www.zippyvideos.com/9459911472935876/mo7afez/






    (عدل بواسطة Dr Mahdi Mohammed Kheir on 31-12-2005, 09:41 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-12-2005, 09:32 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 25-11-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحكومة المصرية أخذت موافقة الحكومة السودانية قبل القيام .. بمجزرتها (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-12-2005, 11:15 AM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 25-11-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحكومة المصرية أخذت موافقة الحكومة السودانية قبل القيام .. بمجزرتها (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)

    دعوات داخلية وخارجية للتحقيق بمقتل طالبي اللجوء السودانيين


    اللاجئون تم نقلهم الى مخيمات للجيش فى جنوب القاهرة

    دعت أحزاب وشخصيات مصرية إلى تحقيق مستقل في الطريقة التي تعاملت بها الشرطة مع مئات من طالبي اللجوء السودانيين بعد أن أدت الصدامات معهم في المنتزه الذي اعتصموا به بوسط القاهرة إلى مقتل 25 بينهم أطفال.

    وقال النائب عن حركة الإخوان المسلمين أشرف بدر الدين إن بيان عاجلا سيرفع إلى البرلمان المصري لتسليط الضوء على أسلوب الشرطة في إنهاء الاعتصام.

    كما شجب الأمين العام للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان حافظ أبو سعدة تعامل السلطات المصرية مع اللاجئين، وطالب بتحقيق دولي وبعدم ترحيل اللاجئين وبتوفير مساكن لهم تتحمل مفوضية اللاجئين تكاليفها فيما تظاهر عشرات من ناشطي حقوق الإنسان للتنديد بأسلوب قوات الأمن.

    وكانت الخارجية المصرية دافعت عن طريقة تعامل قوات الأمن مع المعتصمين إذ منع من أسمتهم بعض المتطرفين من المعتصمين زملاءهم من مغادرة المكان إلى مخيم تابع للجيش رصد لهم في جنوب القاهرة حيث نقلوا وأطلق سراح بعضهم لاحقا.

    أحكام متعجلة

    وقالت الخارجية المصرية إن المفوضية السامية لللاجئين أرسلت العديد من الرسائل إلى السلطات المصرية تطلب تدخلها لإنهاء احتجاجات طالبي اللجوء, وأبدت دهشتها لما أسمته "أحكاما مسبقة متعجلة" بعد أن صرح المفوض السامي لشؤون اللاجئين بأنه لم يكن هناك مبرر" لمثل هذا العنف.

    وكانت متحدثة باسم المفوضية في القاهرة ذكرت في وقت سابق أن سلطات القاهرة لم تبلغها في اجتماع عقد صباح الخميس الماضي بأنها ستعمل على ترحيل المحتجين إلى السودان.

    وعلى غرار مفوضية اللاجئين, أبدى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان حزنه العميق لـ "مأساة فظيعة لا يمكن تبريرها", وأعربت واشنطن عن حزنها وقدمت تعازيها لعائلات الضحايا, كما أعلنت أن سفارتها بالقاهرة اتصلت بالسلطات المصرية والوكالات الأخرى المعنية لجمع المعلومات حول ملابسات الموضوع.

    سجل رهيب

    أما منظمة هيومن رايتس ووتش فدعت إلى تحقيق مستقل وعاجل لأن "عدد الضحايا الكبير يوحي بأن الشرطة تصرفت بعنف مبالغ فيه.. والسجل الرهيب لوحشية شرطة المصرية يجعل هذا التحقيق أمرا ضروريا تماما لتحديد المسؤوليات ومعاقبة المسؤولين".

    وكان وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية علي أحمد كرتي تأسف لمقتل طالبي اللجوء "دون ضرورة", وحمل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين مسؤولية ما حدث لإخلالها بوعود سابقة بتأمين هجرتهم إلى بلد آخر, وإن أكد أن توقيع اتفاق السلام في السودان أفقد المعتصمين أي ذريعة لطلب اللجوء السياسي لأي دولة أخرى، ودعاهم للعودة إلى بلادهم.

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/18E0131D-3B6B-46F9-915F-03AA3B7A7B13.htm

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-12-2005, 02:15 PM

Dr Mahdi Mohammed Kheir
<aDr Mahdi Mohammed Kheir
تاريخ التسجيل: 25-11-2004
مجموع المشاركات: 5328

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحكومة المصرية أخذت موافقة الحكومة السودانية قبل القيام .. بمجزرتها (Re: Dr Mahdi Mohammed Kheir)

    مصر في مرمى نيران المجتمع الدولي

    العالم يقف مذهولا امام القسوة الشديدة التي تعاملت بها الشرطة المصرية مع اللاجئين السودانيين.



    القاهرة - من الان نافارو

    اصبحت مصر في مرمى نيران المجتمع الدولي بعد النهاية الدامية لازمة اللاجئين السودانيين التي تأتي بعد احداث العنف والانتهاكات التي شهدتها الانتخابات التشريعية المصرية.

    وقتل 25 من طالبي اللجوء السودانيين على الاقل الجمعة اثناء قيام الشرطة المصرية باخلاء مخيمهم الذي اقاموه على مدى قرابة ثلاثة اشهر في حديقة باحد الميادين العامة امام مكتب المفوضية العليا للامم المتحدة للاجئين في القاهرة.

    وبعد ان استخدمت قوات الامن المصرية خراطيم المياه لارغام قرابة الفي لاجئ على مغادرة الميدان قام الاف من رجال الشرطة باستخدام الهروات ضد اللاجئين الذين يرغبون في الحصول على حق اللجوء السياسي في دول غربية.

    ولاحظ المراسلون الصحافيون ان الشرطة لجأت الى العنف لارغام اللاجئين على الصعود في حافلات نقلتهم الى معسكر للجيش جنوب القاهرة حيث تم اطلاق سراح بعضهم صباح السبت.

    وقالت مصادر قضائية ان المحققين المصريين احصوا 25 قتيلا نقلت جثامينهم الى مشرحة زينهم في القاهرة.

    واعرب المجتمع الدولي، الذي اصيب بالذهول، عن تأثره لهذه النهاية الدامية لازمة اللاجئين السودانيين وانتقد الاستخدام المفرط للقوة من قبل الحكومة المصرية.

    وقال الامين العام للامم المتحدة كوفي انان ان مقتل اللاجئين "مأساة رهيبة لا يمكن تبريرها على الاطلاق".

    وابدى المفوض الاعلى للامم المتحدة للاجئين انطونيو غويتيرس "صدمته الشديدة" لمقتل لاجئين سودانيين معتبرا انه "لم يكن هناك مبرر" لمثل هذا العنف.

    واعربت واشنطن عن حزنها لسقوط هؤلاء الضحايا بينما اكدت الحكومة السودانية على لسان نائب وزير خارجيتها على احمد كرتي انها تأسف لمقتل طالبي اللجوء "دون ضرورة".

    ودانت منظمة هيومن رايتس ووتش الاميركية "العنف الشديد" للشرطة وطالبت الرئيس حسني مبارك بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة.

    وانتقدت المعارضة المصرية الحكومة وخاصة جماعة الاخوان المسلمين، التي تحتل 20% من مقاعد البرلمان. وتظاهر عشرات من حركة كفاية السبت في موقع الحادث.

    ووجدت الحكومة المصرية الجديدة نفسها السبت في موقف الدفاع بعد ان تركت الجمعة لوزارة الداخلية المصرية مهمة تبرير سقوط قتلى بحالة "الفزع" التي اصابت طالبي اللجوء.

    وانتقدت وزارة الخارجية المصرية تصريحات المفوض الاعلى للامم المتحدة للاجئين معتبرة انه اصدر "احكاما مسبقة متعجلة".

    وكانت المفوضية العليا للاجئين رفضت طلبات اللجوء التي تقدم بها غالبية هؤلاء السودانيين معتبرة انهم يرغبون في الهجرة الى الغرب للبحث عن عمل وليسوا لاجئين فروا من نزاعات في السودان.

    ويضغط الاتحاد الاوروبي الذي يريد احتواء الهجرة اليه على الدول الواقعة جنوب المتوسط مثل مصر والمغرب لاتخاذ اجراءات ضد المهاجرين غير الشرعيين.

    ويأتي التعامل العنيف مع طالبي اللجوء في توقيت سيء لنظام الرئيس حسني مبارك الذي يتعرض لانتقادات دولية شديدة بشان ادارته للشؤون السياسية في البلاد.

    وانتقدت الادارة الاميركية مطلع الشهر الجاري الطريقة التي اجريت بها الانتخابات التشريعية واتهمت بالقاهرة بانها ترسل "اشارات سيئة" عن مدى التزامها بالديموقراطية.

    وكان 13 شخصا قتلوا خلال هذه الانتخابات التي انتهت في التاسع من كانون الاول/ديسمبر الجاري وشابتها اعمال عنف من قبل رجال الشرطة و"بلطجية" تابعين للحزب الوطني الحاكم.

    كما انتقد الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة النظام المصري بسبب الحكم بالسجن 5 سنوات الذي صدر قبل اسبوع بحق رئيس حزب الغد المحامي الليبرالي ايمن نور الذي كان المنافس الاول لمبارك في الانتخابات الرئاسية في ايلول/سبتمبر الماضي.

    http://www.middle-east-online.com/?id=35394


                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de