للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!!

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-11-2018, 02:02 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.امجد إبراهيم سلمان(Amjad ibrahim)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-11-2005, 06:22 PM

Amjad ibrahim
<aAmjad ibrahim
تاريخ التسجيل: 24-12-2002
مجموع المشاركات: 2858

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!!

    سلام جميعا
    بمساعدة كبيرة من الاخ مرتضى جعفر الذي قام بطباعة هذه الاستقالة الملحلمية للاستاذ الخاتم عدلان و رفاقه أبداء في رحلة توثيق طويلة المدى للعديد مما كتبه الفقيد في رحلة حياته المليئة بالعطاء من اجل وطن خير ديمقراطي يسع الجميع، استقالة الاستاذ الخاتم عدلان من الحزب الشيوعي السوداني تكتسب بعدا آخرا بعد رحيل صاحبها هي ووثيقة آن آوان التغيير التي اباشر في طباعتها حاليا بمساعدة نفر كريم من الاصدقاء و اعضاء سودانيز اون لاين، و هي توثيق لمفكر سوداني اصيل حاول و بكل السبل التغيير داخل حزبه السياسي لفترة طويلة انتهت به الى الخروج الصراح من هذا الحزب عبر هذه الاستقالة، كنت أتمنى لو ان وثيقة آن آوان التغيير قد انتهت كتباتها قبل نشر هذه الاستقالة لانها حينها كانت ستسهل على القاريء المتابعة الزمنية لتطور الامور قبل كتابة الاستقالة لكن ذلك لم يحدث لظروف شتى، لكنني عازم على انجازها و نشرها عبر الانترنت حتى تكتمل الصورة و حتى نستطيع ان تستفيد جميعا من ارث هذا المناضل الفريد الذي خطفه منا القدر على حين غرة.
    لكم جميعا اهدي هذه الوثيقة التي اتمنى ان تثير حوارا موضوعيا هادفا.
    أمجد ابراهيم
    ==========================================================

    رؤية فكرية و سياسية جديدة

    فعالية سياسية ديمقراطية واسعة

    أدوات نضالية حاسمة

    • نعلن نحن، الموقعون أدناه استقالتنا عن الحزب الشيوعي السوداني لتصبح سارية منذ هذه اللحظة. لقد عرفنا بالإنتماء إلى الحزب الشويعي السوداني طوال العقود الثلاثة الماضية و اخترناه مهدا و منفذا لفعالياتنا الفكرية و السياسية و الإجتماعية، و بذلنا من أجل إبلاغ رسالته، و بسط رؤاه و التبشير ببرامجه، و توسيع نفوذه، و تنفيذ سياساته كل ما توفر لدينا من طاقة ذهنية و جسدية و قد أخذ هذا الإنتماء منا بجماع العقول و شغاف الأفئدة و خالط من العصب و النخاع و لم نكن في كل ذلك نتوخى مصلحة شخصية أو منفعة خاصة و لم نتخذ الحزب مطية لأهداف نتطلع إليها
    • انتمينا إلى الحزب الشيوعي السوداني لأننا رأينا في مشروعه النظري-الماركسية اللينينية-تفسيرا عميقا لظواهر الكون و الفكر و المجتمع و رأينا في برنامجه السياسي حلولا لقضايا شعبنا و رأينا في بنيته التنظيمية و أساليبه العملية أداة مناسبة لتقديم مساهماتنا المتواضعة في خدمة شعبنا و لذلك كان انتماؤنا إليه عميقا و كاملا.
    • و لكننا نعود اليوم، لنعلن بوضوح كامل أمام النفس و أمام الآخرين أن الحزب لم يعد يمثل لدينا شيئا من ذلك. و لذلك نتركه، كما دخلناه، بصدق كامل مع الذات. و نفعل ذلك دون ندامة، و لكن ليس دون حزن. و هذا على كل حال يخصنا وحدنا. إننا لا نريد أن نوحي، لا من قريب و لا من بعيد أننا كنا ضحايا خداع نظري أو سياسي، بل يتعلق الأمر بظاهرة مفهومة في إطار الفكر و الوجودج الإجتماعيين، و هي فقدان نظرية إجتماعية ما لحقيقيتها من خلال تغيرات الواقع الذي كانت تعبر عنه، و عجز حزب من الأحزاب عن الإستجابة لتحديات أكبر منه.
    • إننا لا نستطع في هذا الحيز المحدود، و في هذه المناسبة الإعلانية أن نوضح أسبابنا للإستقالة من الحزب الشيوعي السوداني، بدرجة كافية من التفصيل، و لكننا سنكتفي بالإشارة إليها بإقتضاب، على أن نعود للخوض فيها تفصيلا في كتاباتنا و مخاطباتنا و منشوراتنا القادمة. و نطرح ذلك على مستويين:

     مستوى النظرية الماركسية
     برامج و ممارسة و مواقف الحزب الشيوعي السوداني.




    إنهيار المشروع الماركسي للتغيير الإجتماعي

    (أ‌) لقد توصلنا من خلال البحث المضني و التأمل المتصل، إلى أن المشروع الماركسي للتغيير الإجتماعي قد إنهار تماما و لم يحدث ذلك بين عشية و ضحاها بل حدث نتيجة تطورات فكرية و سياسية و إجتماعية إمتدت لأكثر من قرن، لكنها تعاظمت على وجه الخصوص منذ خمسينات و ستينات هذا القرن

    • و يعرف الناس أن هذا المشروع يتعلق ببناء المجتمع الشيوعي، حيث تزول الطبقات و ينتفي إستغلال الإنسان لأخيه الإنسان، و تلغى جميع إحتياجات الأفراد و تتفتح الفرص للنمو الشامل و اللا محدود للفرد و المجتمع.

    • تنفذ هذا المشروع البروليتاريا الصناعية، الطبقة الثورية حتى النهاية، و التي ترشحها كل الظروف الموضوعية و الذاتية للقيام بالثورة الإجتماعية الأخيرة و بناء الإشتراكية ثم الشيوعية، حيث يبدا التأريخ الحقيقي للإنسانية.

    • و تصعد البروليتاريا نحو تحقيق هذا الهدف من خلال إستقطاب طبقي بينها و بين البرجوازية، تتفاقم أثناءه تناقضاتها الأخيرة فتصبح عاجزة عن إدارة المجتمع و تسيير دفة الحكم، و يهجرها أكثر ابنائها ذكاء و بعد نظر، و يصبح العيش تحت ظلها مستحيلا، بينما تزداد قوة البروليتاريا، و تذوب الطبقات الوسطى فتلحق بصفوفها، فتفرض هيمنتها الكاملة و تسدد ضربتها القاضية و تستلم السلطة و تقيم دكتاتوريتها.

    • إن ما حدث خلال مائة و خمسين عاما، هي عمر المشروع الماركسي، هو النقيض المباشر لهذا التصور. فالإستقطاب التناحري الذي لا يحل إلا بالثورة الإشتراكية لم يحدث في أي من البلدان الرأسمالية المتقدمة. فلا البروليتاريا اختارت الثورة، و لا البرجوازية اختارت المواجهة حتى الموت، و ذلك رغم كل العنف الذي إتسمت به الصراعات التي نشبت بينهما. بل وجدت الطبقتان وسائل "للمساومة التأريخية" و أساليب لحل النزاعات تسمح بوجودهما جنبا إلى جنب، رغم الصراع الدائم بينهما. و قد حدثت تغيرات هائلة من خلال هذه المساومة التأريخية فأعيدت صياغة هذه المجتمعات بصورة لا تستوعبها التبسيطات الماركسية.

    • لم تذب الطبقات الوسيطة بل صارت في جميع الأقطار المتقدمة، أغلبية المجتمع و تراوحت أعدادها ما بين السبعين و الثمانين بالمائة من القوة العاملة في حين تضاءلت أعداد البروليتاريا بحيث أصبحت لا تزيد عن 17% من القوى العاملة، و 12% في بعض هذه المجتمعات كما إنخفضت أعداد الحليف الإقتصادي للبروليتاريا، المزراعين، لتصبح ما بين 5% و 2% من القوى العاملة، بحيث أن أي حلف بين الطبقتين، حتى و أن شمل جميع المنتمين إليهما لا يزيد عن خمس القوى العاملة، مع إن ماركس و لينين كانا يشيران إليهما بإعتبارهما تسعة أعشار المجتمع.


    • و لنضرب على ذلك مثلا واحدا، ففي الولايات المتحدة خلقت 18,1 مليون وظيفة في العقد 1982-1992 كان توزيعها كالتالي:
    1. 284 ألف عاملا صناعيا (من ذوي الياقات الزرقاء) أي بنسبة 1,5% تقريبا.
    2. 6,3 مليون من المدراء و الفنيين و المهنيين أي بنسبة 35% تقريبا
    3. 5,4 مليون من موظفي المبيعات و الكتبة و كوادر الدعم الإدارية و الفنية أي بنسبة 30% تقريبا

    و هذه الأرقام تتحدث عن نفسها

    • إن الأسباب التي أدت إلى هذه الظواهر يمكن إجمالها فيما يلي:

    1. إنفجار ثورة العلم و التقنية
    2. الإزدياد الهائل في إنتاجية العمل الإنساني
    3. إنتقال الإنتاجية من اليد إلى الدماغ

    • و هذا يعني ببساطة أن البروليتاريا لم تعد القوة المنتجة الرئيسية، ولا القطب الرئيسي في الصراع الإجتماعي، و لم يعد نفوذها هو النفوذ الحاسم بل ظل يضمحل بإستمرار، و لم تعد هي حاملة رسالة الخلاص الإنساني. و على هذا المستوى فقد إنهار المشروع الماركسي.

    (ب‌) اتضح-من خضم هذه التطورات- القصور الفادح للنظرية الماركسية حول القيمة، فقد تعاملت هذه النظرية مع كل أنواع العمل الماهر و الخلاق بإعتبارهما قابلة للقياس على أساس العمل غير الماهر. بمعنى أن العمل الماهر و الخلاق ليس سوى ساعات عمل أكثر من العمل غير الماهر، و بذلك فشلت هذه النظرية في فهم الطبيعة المختلفة نوعيا للفعالية الإنسانية الفكرية و العلمية و النظرية المتقدمة، و ما دامت هذه الفعالية قد أصبحت هي الطابع العام للعمل الإنساني، و ستصبح أكثر غلبة في المستقبل فإن الماركسية سيزداد عجزها بإطراد عن فهم المجتمع المعاصر ولا تعود تنطبق إلا على أقل الفعاليات الإنسانية مهارة و أكثرها بدائية.
    (ت‌) أعطت الماركسية للفكر مكانا ثانويا و حولته إلى "البناء الفوقي" مع أن أية فعالية إنسانية لا يمكن تصورها إلا كتنفيذ لمشروع نظري. كما أن العلم هو في الأساس فعالية فكرية. و إذا شئنا أن نتحدث لمصلحة التصنيف الإجتماعي، عن بنية تحتية و أخرى فوقية فإننا نضع الفكر كمكون أساسي فيهما كليهما مع التمييز بين أنواع الأفكار. و نصل بذلك إلى بنية معقدة و ليس إلى علاقات مباشرة.
    (ث‌) إذا كان إنهيار المشروع الماركسي يجد أمثلته الصارخة في المجتمعات المتقمة، فإن المجتمعات المتخلفة تقدم أمثلة لا تقل عمقا. فالبروليتاريا في هذه البلدان لم تكتسب من الأهمية و لم تبلغ من النفوذ يوما ما بلغته في البلدان المتقدمة. و ليس منظورا أن تبلغ ذلك في المستقبل، لأن هذه المجتمعات لن تتقدم إلا بالإستناد إلى آخر ما توصل إليه العلم و التقنية
    و بالطبع فإن إكتشاف خطل نظرية ما في حيز فكري أو جغرافي أو إجتماعي معين، لا يجعل ذلك الخطل ظاهرة محصورة في ذلك الحيز.

    و نحن لا نقول بأن الماركسية قد تم نفيها نفيا كليا، فمثل هذه الظاهرة نادرة في تأريخ الأفكار. إن الماركسية ما تزال تحتوي على أفكار عميقة و صالحة لفهم بعض ظواهر المجتمع البشري، و هي قد أدت خدمات جليلة للبشرية، بتوضيحها أن المجتمعات يمكن إخضاعها للدراسة و الوصول إلى قوانين تطورها و تسييرها، من خلال الإرادة الحرة لأفرادها، نحو غايات نبيلة، و لو إنحصرت مساهمة ماركس -و هي لم تنحصر في هذا وحده لأحتل مكانه المشروع وسط القائمة الطويلة للمفكرين الإجتماعيين العظام في تأريخ البشرية.

    إننا لا نريد أن نضع ماركس على راسه، كما قال أنه فعل مع هيجل، بل نريد فقط أن نضعهما معا، على جنبيهما، شأن كل الموتى.

    الحزب الشيوعي السوداني

    • خلال ما يقارب نصف القرن فشل الحزب الشيوعي في أن يصبح قوة سياسية ذات شأن. و فشل في وجه التحديد في تحقيق شعره "اجعلوا من الحزب الشيوعي قوة إجتماعية كبرى" و لم يفشل الحزب الشيوعي في ذلك لأسباب عابرة بل لعوامل تتعلق بتكوينه: نظرية، و برنامجا سياسيا، و بنية تنظيمية و مناهج قيادية. و مع إن مسيرة الحزب قد سجلت صعودا كبيرا خاصة إبان الإستقلال و بعد أكتوبر و حتى بداية التسعينات إلا أن هذه المسيرة قد سجلت خطا هابطا بإستمرار منذ تلك الفترة و حتى اليوم.

    • فشل الحزب في بناء حلف وطني من القوى الحديثة، و بالرغم من أن تلك القوى اتجهت إليه، إلا أنها انفضت من حوله تدريجيا لأنه إعتمد السيطرة بدلا من التحالف، و إحكام القبضة بدلا من التفاعل الحر. و اختار أن يحتفظ لهذه القوى بوجود يتسم بأقصى درجات التشرزم و الشتات خوفا من منافستها له في المجالات التي يعتبرها حكرا عليه.

    • لم يستطع الحزب أن يطور برامجه لإستيعاب القضايا المعقدة للتركيبة السودانية العصية. و قد حدث ذلك بالرغم من أنه بدا بداية متقدمة، مستندا إلى إرث نظري عالمي، فلم يطور الحزب خطابا، أو يجد لغة مشتركة بينه و بين قبائل السودان و قومياته المختلفة، و ظل وجوده ضيقا و محصورا. فهو إزاء الجنوبيين حزب للشماليين، و إزاء الريف حزب للمدينة و إزاء المرأة حزب للرجال، و إزاء الطبقات الأخرى هو حزب للطبقة العاملة، مع إن نفوذه وسط هذه الطبقة نفسها قد تقلص حتى اقترب من نقطة الصفر.

    • فشل الحزب في سياساته إزاء القوات النظامية و حدث ذلك في نفس الوقت الذي عمدت فيه القوى المعادية للديمقراطية و على رأسها الجبهة الإسلامية القومية إلى بناء مراكز منيعة داخل هذه القوات و قد أدى هذا في نهاية المطاف إلى الإطاحة بالديمقراطية

    • مقدرة الحزب على الدفاع حتى عن نفسه و رد العنف الموجه إلى أعضائه و قادته، دع عنك العنف الموجه إلى الحركة الشعبية، تكاد تكون معدومة، منذ 22 يوليو 1971 و حتى اليوم. و هذا الواقع قد أغرى به أعدائه فأوسعوا أعضاءه ضربا و تعذيبا و قتلا على قارعة الطريق و في بيوت الأشباح. دون أن يخشوا أي عقاب مهما كان. و لكن ذلك لم يمنع قيادته من رفع الشعارات و التهديدات حول الثأر للشهداء و حول دماء الشيوعيين التي لن تتحول إلى ماء.

    • إتسم خط الحزب السياسي بالزيلية و التبعية و خفوت الصوت و خطه الإعلامي بالعقم و خزينته بالخواء. و إذا كانت هذه هي مصادر القوة الرئيسية لدى أي منظمة سياسية فيمكن الحكم على الحزب على اساسها.

    • و لكن النقطة الأكثر تدنيا في مسيرة الحزب الشيوعي السوداني تمثلت في فشله الذريع في التصدي لإنقلاب الجبهة الإسلامية القومية في يونيو 1989، فقد توفرت لقيادة الحزب معلومات موثوقة حول التخطيط للإنقلاب، و الأسلحة التي سينطلق منها، و بعض أسماء قادته، و توقيته على وجه التقريب، توفرت هذه المعلومات الخطيرة لقيادة الحزب الشيوعي فلم تعلن حالة الطوارئ داخل صفوف الحزب، لم تدعو هيئاته و فروعه للإجتماعات الطارئة، لم تطرح أمامها كل المعلومات المتوفرة لديها حول الإنقلاب، لم تطرح عليها الخطط المحددة لمواجهته و هزيمته، لم تعلن التعبئة العامة في الشارع السياسي، لم تبصر الشعب بالخطر الداهم و كيفية مواجهته، لم تدع التجمع الوطني و تخاطبه على أعلى المستويات، لم تضع الجميع أمام مسئولياتهم المنصوص عليها في ميثاق الدفاع عن الديمقراطية.

    • لم تفعل قيادة الحزب شيئا من ذلك، مع إنها لو فعلت لتمكنت من سحق الإنقلاب في مهده، لأن سحق الإنقلابات لا يحتاج إلى قوة عسكرية مكافئة بل يحتاج إلى إلغاء الشرط الأساسي لنجاحه و هو السرية.

    • و بدلا من ذلك اختارت قيادة الحزب أسلوبا أمنته بطول الممارسة، هو أسلوب "البلاغات" العادية التي نقلتها إلى مدير الغستخبارات و إلى وزير واحد في الحكومة. و فعلت ذلك و هي تتوهم أنها تمارس نوعا من السياسة العليا، لا تكشف أسرارها لرجرجة الحزب و دهماء الشعب.

    • إن قيادة الحزب بمسلكها هذا مسئولة أكثر ممن عداها عن نجاح الإنقلاب، بحكم دقة معلوماتها، و بحكم إستبانتها للخطر الماحق الذي تمثله الجبهة الإسلامية على حزبها بالذات.

    • إن المبادئ الغائبة في مسلك قيادة الحزب هي المسئولية تجاه قاعدتها و تجاه شعبها و تجاه النظام الديمقراطي، أما الظواهر البادية للعيان فهي العجز، و قصور التصورات و الكيفية المتأصلة من المواجهة المباشرة العنيفة مع الجبهة الإسلامية.

    • و قد إستبان هذا العجز و القصور بعد نجاح الإنقلاب إذ أحجم الحزب خلال أكثر من خمس سنوات من عمر الديكتاتورية عن تبني و نشر تقييم متكامل للسلطة، و رسم تكتيكات فعالة لمواجهتها و إسقاطها و أدار الحزب ظهره –بكثير من الخبث و المرواغة للاسلوب الوحيد الذي يمكن أن يقشع ظلمات الليل المخيم على أهل السودان و يؤدي إلى كسر الجبهة الإسلامية و قصم ظهرها في النهاية.

    • إن البنية الحزبية القائمة على المركزية المطلقة، المسماة ديمقراطية على سبيل السخرية، لم يكن من الممكن أن تورد الحزب إلى غير موارد الهلاك. فقد إنفردت القيادة الضيقة و الأوتوقراطية، بكل قرار وطني هام، و لم تطرح على عضوية الحزب اية خيارات سياسية يختار واحدا من بينها منذ أغسطس 1970. فالذي ينشر على الأعضاء هو "وثائق" على درجة من العمومية بحيث يمكن بالإستناد إليها تبني هذا الموقف السياسي و نقيضه.

    • إن قيادة الحزب الحالية فقدت شرعيتها لأسباب لا حصر لها: فالمؤتمر الأخير الذي أنتخب اللجنة المركزية عقد قبل سبعة و عشرين عام في 1967. و قد انتخبها لدورة طولها سنتين! و قد فقدت هذه اللجنة 80& من عضويتها بفعل الإنقسام و الموت و المرض و الشيخوخة، و لا تملك هذه القيادة نية أو خطة لتجديد ذاتها.

    • نتيجة لهذه الأوضاع المعبرة عن الإفلاس التام هجر صفوف الحزب ما لا يقل عن نصف أعضائه منذ إستيلاء الجبهة الإسلامية على الحكم، و يهم بمغادرة صفوفه حاليا كل أولئك الباحثون عن فعالية سياسية حقيقية.

    • مع إن الحزب استشعر عمق أزمته و افتتح في أغسطس 1991 مناقشة عامة حول أوضاعه إلا أن هذه المناقشة قد أجهضت تماما. فالحزب بحكم عيوبه التكوينية لا يتسع للراي الآخر، و يعتبره ناتجا عن إختراق الأعداء لبنية الحزب و ترويجهم لفكر "غريب" يمثل مصالح الطبقات غير البروليتارية! و لذلك فإن الراي الآخر لا يظهر إلا كنوع من التآمر، ولا يعبر عن نفسه إلا عن طريق الإنفجار. بالإضافة إلى ذلك فإن الحزب لا يتوفر داخله إلمام مناسب لا بالماركسية التي يجري تقييمها، و لا بالمتغيرات التي تقيم على اساسها. و لذلك يلجأ الناس إلى منطقة الآمان و يهابون الغوص إلى الأعماق، و ينكمشون على أنفسهم مدافعين عن وجودهم بالإنكفاء على الذات و تتضاءل إتباات النمو و الإتساع و يتم الإعداد لبيات سياسي طويل. و قد عبر أحد القادة عن ذلك تعبيرا فاجعا حين قال إن خروج أكثر من تسعين بالمائة من عضوية الحزب لا يؤثر على وجوده أو فعاليته.

    • إن المناقشة العامة تجري في أجواء هزيمة وطنية، و في وجود سلطة فاشية تهم بإقتلاع جذور الحزب مما يجعل الرؤية تختلط لديه فلا يميز بين فأس القصاب و مبضع الطبيب.

    • المهم أن المناقشة العامة أجهضت و أصبحت نتائجها معروفة مسبقا، و هي تكريس الأوضاع الحالية للحزب مع إجراء بعض الإصلاحات الشكلية التي لا تمس الجوهر
    وهذا بالضبط ما حدا بنا لإتخاذ الموقف الحالي

    من نحن و ماذا نريد؟

    • إننا لا نخرج من الحزب الشيوعي السوداني هربا من فعالية سياسية اتضح لنا أنها أكبر من طاقاتنا..كلا. فالحزب الشيوعي قد تحول إلى معتقل حقيقي لكل فهالية يؤبه لها. إننا نخرج منه بحثا عن فعالية لم نجدها في صفوفه.

    • إننا نرى شعبنا يتعرض إلى الفناء..بفعل الحرب، و المجاعة.. و القهر الذي لا يعرف الحدود، و المواجهات غير المتكافئة التي تخوضها جماهير عزلاء من السلاح ضد سلطة مدججة بالسلاح حتى أسنانها، و لا تتورع عن إستخدامه ضد الطفل و الشيخ و المرأة، كما تستخدمه ضد المقاتلين الأبطال الذي يواجهونها في ميادين المعارك.. و هي تفعل ذلك لأنها ليست لديها أية أوهام حول إنها لن تتبق في السلطة ليوم واحد دون القمع، و المزيد منه، و القتل و المزيد منه و الإبادة و المزيد منها.

    • و نرى بلادنا و هي تتفتت أمام أعيننا كفعل مباشر لإقامة الدولة الدينية بكل ما تعنيه من الإستعلاء و التعصب و الهوس الديني و الطغيان. إن بلادنا المتميزة بتركيبتها المعقدة، و بتعددها القومي و الديني و الثقافي و السياسي، لا يمكن أن تعيش تحت ظل سلطة دينية بأي شكل من الأشكال و بأية صيغة من الصيغ. و قد جاءت محنة الجبهة الإسلامية لتثبت هذه الحقيقة الجوهرية لكل من يرى و لكل من يسمع، و لكل من ينظر إلى شئون الشعب و الوطن من مواقع المسئولية.

    • إننا نرى بلادنا و هي تدور في حلقة مفلاغة، و نلتف حول عنقها أنشوطة شريرة منذ إستقلالها و حتى اليوم، تتراوح بين الحكم العسكري الديكتاتوري و الحكم المدني العاجز عن حل كل قضية جوهرية. نرى التخلف الإقتصادي المريع بل الدمار الشامل الذي قضى على القليل الذي اشاده شعبنا بالعرق و الدماء. كما نرى المظالم الفادحة التي تعرض لها الاقليات و القوميات و الأقالين المختلفة.

    • نرى كل ذلك و نقارنه بما يحدث في العالم من حولنا، إذ تنهض أمم عديد من ربقة التخلف و من ثبات القرون لتبني في بضعة عقود، بناءا إقتصاديا جبارا، و نهضة إجتماعية باهرة، تعود على شعوبها بالتقدم و الرفاه و السعادة، و تدفع بها إلى الصفو الأمامية كمشارك أصيل في بناء الحضارة الإنسانية المعاصرة. و نحن نعلم أن شعبنا ليس من حقه فحسب أن يبني نهضته الوطنية الشاملة، و يحقق تكامله القومي و وحدته الوطنية، و ينعم بالعدالة الإجتماعية و السعادة، بل نعلم أن في مقدوره أن يفعل ذلك.

    • إننا نؤمن أن السياسة ليست سوى حلول ناجعة لقضايا ماثلة تواجهها الشعوب... لم تعد السياسة بالنسبة إلينا مشروعات شمولية تتوهم أنها تقدم حلولا سحرية لكل المشاكل المقصورة التي يمكن أن تواجهها البشرية في الحاضر و في المستقبل... مثل هذه التصورات الشمولية مضى زمانها. و هذا لا يعني أن السياسة لا تمارس في إطار قيم كلية تمثل مرجعية فكرية و أخلاقية بدونها تصبح الممارسة السياسية ميكيافيلية خالصة.

    • إننا في بحثنا عن إنتماء سياسي جديد ننطلق من إنتمائنا القديم إلى شعبنا... ننطلق من التحديات المهددة للوجود و المزلزلة للكينونة التي يواجهها حاليا... و نسعى إلى توفير الشروط الضرورية لنهضةته الوطنية، و نستند إلى طاقاته المتجددة التي نعلم أنها لا تنفد.

    • إننا نؤسس لفعالية سياسية جديدة بعد خمس سنوات لحكم الجبهة القومية الإسلامية، خمس سنوات إضطلعت فيها الحركة الشعبية لتحرير السودان، و الجيش الشعبي لتحرير السودان بالعبء الأساسي في مواجهة السلطة الفاشية و قدمت التضحيات الجسيمة في تلك المواجهة القاسية. إننا إذ نحي بطولة ذلك الجيش و تلك الحركة، تمتلئ جوانحنا بالغضب و يستفز حسنا العدالة من جراء عجز الحركة السياسية في الشمال، ممثلة في التجمع الوطني الديمقراطي، عند تنفيذ مقتضيات الميثاق الذي اعتمد كل أشكال النضال. و لا يخالجنا الشك أن الصورة كانت ستختلف تماما لو أخذ التجمع إلتزاماته مأخذ الجد. و نعلم علم اليقين أن الصورة ستختلف جذريا إذا برزت قوة حقيقية تنفذ الميثاق، و تلتقي مع الحركة الشعبية في أخوة نضالية واسعة مسرحها السودان كله و هدفها تحرير جميع أراضيه، و بناء سودان جديد على أنقاض الدولة الدينية التي ستنهار مرة و إلى الأبد.

    • إن بروز مثل هذه القوة هو أولويتنا السياسية المطلقة.

    • إن المبادئ الأساسية التي تنشأ على أساسها هذه الحركة هي التالية:

     العدالة الإجتماعية الشاملة بأبعادها الإقتصادية و السياسية و الإجتماعية.
     فصل الدين عن الدولة و الحزب عن الطائفة، و تقوية مؤسسات المجتمع المدني و حمايتها من الإجتياح السلطوي، و صيانة حقوق الإنسان، و الإنطلاق من حقيقة أن قضايا الإجتماع و السياسة هي قضايا إنسانية و ليست دينية، و أنه لا يوجد برنامج سياسي مقدس، أو يمثل الإرادة الإلهية، و أن شرعية أي برنامج لا تنبع من أي مصدر آخر غير الشعب، و منع قيام الأحزاب الدينية بنفس القدر و بنفس المبدأ الذي يمنع قيام الأحزاب على اسس عنصرية.
     إن هذا يناى بالدين حلبة الصراعات السياسية التي تفرق أصحاب الديانة الواحدة، و يحفظ له قدسيته، كما ينأى بالسياسة أن تصبح صراعا عقيديا لا يحل إلا بإفناء أحد الطرفين بواسطة الطرف الآخر أو إخضاعه كليا، مما يؤدي بالضرورة، و في كل الحالات إلى نشؤ حكم ديكتاتوري فاشي كالذي نشهد اليوم في السودان.
     و هذا لا يعني أن السياسيين لن يستلهموا قيمهم الدينية في رسم برامجهم و تحديد مواقفهم.. و لكن هذا الإستلهام سيكون قابلا للخطأ و الصواب و هو بذلك أبعد ما يكون عن القداسة.
     إن فصل الدين عن الدولة، و الطائفة عن الحزب، هو الضمان الوحيد لقيام الحقوق على أساس المواطنة، و هي قاعدو نعتقد أنها محل إجماع وطني.
     إن هذا التصور الموجز هو ما نفهمه من العلمانية
     الديمقراطية كنظام سياسي، و كحقوق اساسية، و نعني الديمقراطية كغرث عالمي، و كنظام محدد و مؤسسات إبتدعتها التجربة الإنسانية و حددت قسماتها و حدودها بدقة كبيرة، فصارت مبادؤها العامة و أشكالها و محتواها معروفة و معترف بها. و هذا لا ينفي بالطبع أن كل شعب من الشعوب يضيف إليها و يغنيها بتجربته الخاصة.
     إننا نؤمن بحق تقرير المصير لجنوب السودان، و حق الأقليات القومية في حكم نفسها حكما ذاتيا، في دولة لا مركزية تحدد درجة لا مركزيتها من خلال إجماع قومي ديمقراطي، إن إيماننا بحق تقرير المصير لا ينفي أننا وحدويون مقتنعون أن وحدة السودان يمكن أن تجلب خيرا كثيرا لشعبه، و لكننا لا نقمط حق إخوتنا في الجنوب في أن يحددوا خياراتهم بحرية كاملة.
     إننا نؤمن بأن القوى القادرة على تحويل هذه المبادئ إلى برنامج محدد و واقع معاش، و إخراج السودان من محنته الحاضرة، و بناء مستقبله الواعد، و تحقيق مشروعه النهضوي، هي القوى الحديثة، قوى السودان الجديد، تتكون هذه القوى من المنتجين في القطاعات الحديثة من مثقفين و مزارعين و عمال، و من الأقليات القومية في الجنوب و الغرب و الشرق و الشمال، هذه الأقليات الساعية لبناء سودان جديد تسوده العدالة و المساواة، و يسير في خطى حثيثة لهزيمة التخلف، و تحديث البلاد، و رفع المظالم التأريخية الفادحة. و يتكون من جماهير النساء و الشباب الذين تقهرهم الدولة الدينية أكثر من سواهم و تدمر طاقاتهم و تسحق شخصياتهم و تحبط مشاريعهم.
     هذه القوى تمثل أغلبية الشعب، قادرة على بناء حلف ديمقراطي فعال بجمعها، قادرة على إنشاء حركة توحد إرادتها، قادرة على الوصول إلى تكوين حزب يمثل مصالحها و يكون أداة لفعاليتها. و لكننا واعون تماما بحقيقة أن أي حركة من الحركات أو أي حزب من الأحزاب لا يصبح حزبا لطبقة من الطبقات، أو فئة من الفئات، إلا إذا عبرت هذه الطبقة و الفئات أو أفرادها إن شئنا الدقة، بصورة صريحة أنهم يعتبرون هذه الحركة حركتهم و هذا الحزب حزبهم، و هذا لا يتم إما بالإنخراط في صفوف الحركة أو الحزب، أو تأييد مواقفه صراحة بمختلف الأشكال، إننا نخرج هنا على الإرث الماركسي الذي يعتبر أن حزبا من الأحزاب يمكن أن ينصب نفسه ممثلا لطبقة من الطبقات دون موافقتها بل و رغما عن أنفها في بعض الأحيان. و نتبنى المفهوم الديمقراطي البعيد عن الوصاية على الجماهير، و القائل بأن الحزب هو أولا حزب أعضائه، و هو ثانيا حزي مؤيديه و هو ثالثا جماع القيم الكلية و البرنامج السياسي و المواقف العملية التي تحكم نموه و توسع نفوذه و تجلب إلى صفوفه أعدادا متزايدة من الجماهير. إننا لا نشارك في المفهوم القائل بأن الحزب لا يكون حزبا إلا إذا عبر بصورة حصرية عن طبقة واحدة من الطبقات و توقف عليها. هذا شئ لا يحدث في مجتمع ديمقراطي، كما لا يحدث في عصر يلعب فيه الوعي دورا يتزايد بإستمرار.

    • نحن إذا لسنا حزبا جديدا، و لا نرمي بهذا اللقاء، إعلان مثل ذلك الحزب. إننا جزء من المجموعات العاملة داخل السودان، و خارجه في مختلف المهاجر، الساعية نحو تكوين حركة جديدة و حزب جديد يعمل مع تلك المجموعات، على قد المساواة و من مواقع الندية لنصل سويا إلى هذا الهدف. إننا سنتقدم بتصوراتنا حول كل الجوانب الخاصة بنشؤ هذه الحركة و ذلك الحزب و سنتعامل مع تصورات الآخرين بعقل مفتوح و مسئولية كاملة و سنبذل كل طاقاتنا لإنجاح مساعي هذه القوى لعقد مؤتمرها القادم و إنجاحه، بل سيكون التحضير لهذا المؤتمر هو نشاطنا الأساسي في هذه الشهور الثلاثة التي تفصل بيننا و بينه. و قد إتفقنا بالفعل مع كل المجموعات التي حذت حذونا في مصر و كندات و الولايات المتحدة و شرق أوروبا و غيرها من البلدان العربية و الأجنبية، أن تنخرط في العمل الجاد للتحضير لهذا المؤتمر، كما اتصلنا بالداخل لنفس هذا الغرض. و إنه لمن حسن الطالع أن أمر التحضير للمؤتمر قد أسند إلى "المنبر الديمقراطي" في المملكة المتحدة، الذي نعمل معه وفق رؤى موحدة و نشارك معه التحضير لهذا المؤتمر.

    أخيـــــــرا

    • إن معركتنا الأساسية موجهة ضد الجبهة الإسلامية الحاكمة في السودان.. و نحن نبدي إستعدادنا التام للتعاون مع جميع القوى السياسية-بما في ذلك الحزب الشيوعي السوداني-لمعرضة هذه السلطة. و نحن نعلن عن عزوفنا التام عن الدخول في أي معارك جانبية مع هذه الجهة أو تلك.

    • و نحن نعلم أن السلطة الفاشية ستهلل لهذه التطورات، و لكننا على يقين تام بأن فرحتها لن تدوم.

    الخاتم عدلان د. عمر النجيب
    د. خالد حسين الكد د. أحمد علي أحمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-11-2005, 09:03 PM

رؤوف جميل

تاريخ التسجيل: 08-08-2005
مجموع المشاركات: 1870

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    موضوع تجاوزناة ولكن لى رغبة اكيدة فى قراءة راى مرتضى الشامل وخلاصة الامر . وانا على استعداد للحوار الجاد ادا كان محاورى الاخ عمر النجيب على استعداد .يجب ان نفرق تماما بين المرحوم الخاتم عدلان كمناضل بزل الغالى والنفيس والتضحيات فى سبيل منعة وتطور وتقدم الشعب السودانى وبين افكارة التى طرحها وان كانت لا تخلو من الحقيقة فى بعض اجزائها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-11-2005, 11:53 PM

أيزابيلا
<aأيزابيلا
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 2385

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: رؤوف جميل)

    Quote: يجب ان نفرق تماما بين المرحوم الخاتم عدلان كمناضل بزل الغالى والنفيس والتضحيات فى سبيل منعة وتطور وتقدم الشعب السودانى وبين افكارة التى طرحها


    ?????

    الأخ رؤوف

    لك التحية..

    قرات عبارتك هذه عدة مرات...

    حاولت ان أتصور كيف يمكن فك الأشتباك الفكرى مع الفعلى...عند الأستاذ الخاتم

    وكلاهما متصل ...هذا الأتصال النبيل

    ...

    أعرف عن الأستاذ...أنه المناضل الذى يشبه أفكاره...على أختلاف تطورها ومراحلها

    وأستنتجت هنا...انك تتفق معه فى بعض الأفكار...والتى عند الأستاذ...ربما كانت تعادل

    مرحلة بعينها

    قد يكون هو نفسه تجاوذها

    _وهذا شان التطور-

    لكن ان تنشىء هذا الفصل القاطع بينه وبين فكرته...فهو امر غريب.....

    تزيد غرابته...حين نعرف ان الأستاذ الخاتم...كان من قلة الساسة الذين يرسمون وقع خطاهم

    السياسية بمقاسات أفكارهم التى يحملونها...حتى فى أشد المواقف حلكة...أقرأ معى تاريخ

    نضاله الذى تتحدث عنه بوضوح

    الجدل هنا...يصرفنا قليلا...عن هذا الامر الذى قلت (تجاوزناه)

    عفوا....نحن لم نتجاوزه بعد..

    أعتقد ان خلاصة تجارب الخاتم الفكرية...والسياسية...أبتدات من هنا...

    أقرا معى تجربته فى حق...وتذكر عبارة د/الباقر العفيف

    (أن الخاتم رجل كسبته السياسة...ولم يفقده الفكر)
    .............

    شكرا للدكتور أمجد أبراهيم...

    نحتاج لمثل هذا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 00:55 AM

Marouf Sanad
<aMarouf Sanad
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 4835

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: أيزابيلا)

    Quote: و لنضرب على ذلك مثلا واحدا، ففي الولايات المتحدة خلقت 18,1 مليون وظيفة في العقد 1982-1992 كان توزيعها كالتالي:
    1. 284 ألف عاملا صناعيا (من ذوي الياقات الزرقاء) أي بنسبة 1,5% تقريبا.
    2. 6,3 مليون من المدراء و الفنيين و المهنيين أي بنسبة 35% تقريبا
    3. 5,4 مليون من موظفي المبيعات و الكتبة و كوادر الدعم الإدارية و الفنية أي بنسبة 30% تقريبا


    الاخ أمجد

    لك التحايا

    شكراً لك وشكراً للاخ مرتضى جعفر

    في معرض حديث لي مع الراحل المقيم أبداً الاستاذ الخاتم عدلان قبل عدة أشهر , ذكرت له إنو فعلاً هنالك تقليص للعماله الصناعية في أمريكاوالدول المتقدمه وبالمقابل هنالك ازدياد في ال (service occupations ) في هذه الدول , لكن هذا التقليص في العماله الصناعية يقابله ازدياد لهذه العماله في الدول الفقيره (خاصة ) بعد قيام الشركات المتعددة الجنسيات وانتقال معظم الاعمال والصناعات للبلدان الفقيره , ( هذا الوضع لم يكن قائماً عندما كُتبت الاستقاله ) , أي هجرة الصناعات للدول الفقيرة ذات العمالة الرخيصة , وهذا بدوره يؤدي الى تزايد هذه الطبقات في العالم الفقير مع تقلصها في العالم المتقدم , وانا اتساءل عن امكانية اعادة النظر في بعض ما جاء في هذه الاستقالة وفقاً للمتغيرات التي طرأت على عالم اليوم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 00:19 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: رؤوف جميل)

    العزيز أمجد إبراهيم

    تحياتي

    لك الشكر على إتحافنا بهذه الوثيقة التي وصفتها بالملحمية و هي كذلك تحفة فكرية و لغوية رائعة. للخاتم المعلم التحيات الزاكيات و لرفيقه في عليين الدكتور خالد الكد أسمى آيات العرفان و الإمتنان، على حياتهما المليئة بالمعرفة و النور. و للدكتور عمر النجيب نتمنى التوفيق و السداد في قيادة حركة القوى الجديدة الديمقراطية "حق"


    إستقالة الخاتم عدلان و رفاقه في أكتوبر 1994 تظل هي إحدى العلامات الفارقة في مسيرة الحزب الشيوعي السوداني، حيث أن هذه الإستقالة صاغت بإقتضاب لكن بنصاعة فكرية قاطعة المأزق الذي تواجهه الماركسية حاليا و الذي من دون التعامل الجاد و الواضح معه لن يستطيع الحزب الشيوعي السوداني أن يجدد نفسه أو أن يستوفي مطلوبات مسايرة التغير. و تظل هذه الإستقالة علامة فارقة لكونها تحسست أمراض الحزب المزمنة و الاسباب التي لطالما أقعدته عن أن يكون حزبا سياسيا ذا شأن كما عبرت الإستقالة،أيضا تظل هذه الإستقالة علامة فارقة في مسيرة الحزب الشيوعي السوداني لكونها أرخت و فتحت الباب لحدث لم تعره قيادة الحزب و لا قاعدته كثير إكتراث بل ظلا على الدوام يسخران منه و يعزفون عن التعامل الجدي معه بعبارات و تكتيكات دفاعية ظلت هي الأخرى أحد المؤشرات التي دلت عليها الإستقالة و هو مغادرة أعداد كبيرة من عضويته لصفوفه و رغم الخلاف الذي قد يدور حول هذا إلا أننا نعترف بأن من بين صفوف المغادرين من هم خيرة أبناء الحزب و بناته، فهذه الإستقالة على سبيل المثال ممهورة بتوقيع نفر كريم عرف عنه الإنتماء الصادق و القدرات الكبيرة في الميدانين الفكري و التنظيمي و هم قبل ذلك أكاديميون مشهود لهم دع عنك آخرون يتسمون بنفس الصفات غادروا قبل أو بعد هذه الإستقالة.

    استقالة الخاتم و رفاقه هي حدث لم نتجاوزه بعد كما ذهب أحد المتداخلين، بل إننا نتجاوز الواقع الذي أفضى إليها و كذلك التأريخ يفعل ما نفعل و بخطى متسارعة، لكن ستظل إستقالة الخاتم محفوظة في التأريخ كشهادة محررة بحق الماركسية و بحق تجربة الحزب الشيوعي في العقود المتاضية، و لو قدر لعملية التغيير أن تنتظم صفوف الحزب لما وجدت غير هذه الإستقالة و غيرها من الوثائق التي كتبها المعلم الخاتم عدلان من سبيل له، فكيف نكون قد تجاوزناها.

    هذه قراءى عامة للورقة لكن بشئ من التفصيل سأعود إليها

    طبت حيا و ميتا يا خاتم.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 03:28 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Murtada Gafar)

    أستميح الأخ أمجد في إقتطاف التالي من هذه الوثيقة الهامة للراحل المعلم الخاتم عدلان
    (1)
    Quote: إننا لا نريد أن نضع ماركس على راسه، كما قال أنه فعل مع هيجل، بل نريد فقط أن نضعهما معا، على جنبيهما، شأن كل الموتى.


    (2)
    Quote: خلال ما يقارب نصف القرن فشل الحزب الشيوعي في أن يصبح قوة سياسية ذات شأن. و فشل في وجه التحديد في تحقيق شعره "اجعلوا من الحزب الشيوعي قوة إجتماعية كبرى" و لم يفشل الحزب الشيوعي في ذلك لأسباب عابرة بل لعوامل تتعلق بتكوينه: نظرية، و برنامجا سياسيا، و بنية تنظيمية و مناهج قيادية.


    (3)
    Quote: فشل الحزب في بناء حلف وطني من القوى الحديثة، و بالرغم من أن تلك القوى اتجهت إليه، إلا أنها انفضت من حوله تدريجيا لأنه إعتمد السيطرة بدلا من التحالف، و إحكام القبضة بدلا من التفاعل الحر. و اختار أن يحتفظ لهذه القوى بوجود يتسم بأقصى درجات التشرزم و الشتات خوفا من منافستها له في المجالات التي يعتبرها حكرا عليه.


    طبت حيا و ميتا يا راحلنا العزيز

    ذهب الأخ معروف سند إلى استنتاج أن الطبقة العاملة تتزايد و تتسع في العالم الفقير بينما هي تتقلص في العالم الأول، عكس ما أراد الخاتم عدلان و رفاقه أن يبينوا، و لعلني أختلف معه و أتفق مع الخاتم حيث قال:

    Quote: (ث) إذا كان إنهيار المشروع الماركسي يجد أمثلته الصارخة في المجتمعات المتقدمة، فإن المجتمعات المتخلفة تقدم أمثلة لا تقل عمقا. فالبروليتاريا في هذه البلدان لم تكتسب من الأهمية و لم تبلغ من النفوذ يوما ما بلغته في البلدان المتقدمة. و ليس منظورا أن تبلغ ذلك في المستقبل، لأن هذه المجتمعات لن تتقدم إلا بالإستناد إلى آخر ما توصل إليه العلم و التقنية


    لأن ما جعل الطبقة العاملة تتراجع في البلدان المتقدمة هو ما سيجعلها لن تحرز نفوذا في المجتمعات المتخلفة و هو الطفرة العلمية و التقنية التي نبه إليها الراحل المعلم الخاتم عدلان في بداية الوثيقة التي بين ايدينا، فتراجع مكانة البروليتاريا ليس له من سبب سوى الإنفجار الهائل في الثورة التكنولوجية و المعلوماتية و إنتقال الإنتاج من اليد إلى الدماغ مثلما عبر الراحل الخاتم عدلان، فتخوف الأخ معرف ليس في محله فعندما تنقل الشركات متعددة الجنسية قواعدها الصناعية إلى العالم المتخلف لن يتسبب ذلك في بروز طبقة عاملة قائدة، لأن هذه الشركات ستنقل تلك القواعد الصناعية مصحوبة بالتقنية التي تقلص الإحتياج للعمال و للعمل اليدوي، فإنتقال الإنتاجية من اليد إلى الدماغ هو إنتقال عالمي و كوني يشمل المجتمعات المتقدمة و المتخلفة سويا و لا ينفرد به عالم عن آخر. لذا أنا أرى أن ما ذهب إليه الخاتم هو الإستنتاج الصحيح ولا داعي لتغيير نص الإستقالة.

    مرتضى حعفر

    (عدل بواسطة Murtada Gafar on 07-11-2005, 03:33 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 08:40 AM

عبدالوهاب همت
<aعبدالوهاب همت
تاريخ التسجيل: 27-12-2002
مجموع المشاركات: 851

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الاخ روؤف جميل سلام واحترام وعشمي ان تكون بخير قرأت ما خطة يراعكم النبيل وادهشتني عبارتكم الاتية (.يجب ان نفرق تماما بين المرحوم الخاتم عدلان كمناضل بزل الغالى والنفيس والتضحيات فى سبيل منعة وتطور وتقدم الشعب السودانى وبين افكارة التى طرحها وان كانت لا تخلو من الحقيقة فى بعض اجزائها. ) هل لك ان تحدد لنا ماهي الاكاذيب التي طرحها الخاتم عدلان في افكاره ؟ وماهو الصحيح حسب وجهة نظركم ودمتم
    عبدالوهاب همت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 03:49 PM

ahmed babikir

تاريخ التسجيل: 22-08-2003
مجموع المشاركات: 1183

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: عبدالوهاب همت)

    Quote: هل لك ان تحدد لنا ماهي الاكاذيب التي طرحها الخاتم عدلان في افكاره ؟ وماهو الصحيح حسب وجهة نظركم ودمتم


    لم اذكر اي اكاذيب???
    ع جميل...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 04:44 PM

عبدالوهاب همت
<aعبدالوهاب همت
تاريخ التسجيل: 27-12-2002
مجموع المشاركات: 851

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    وان كانت لا تخلو من الحقيقة فى بعض اجزائها
    ارجو ان تترجم لنا السطر اعلاه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 09:05 PM

رؤوف جميل

تاريخ التسجيل: 08-08-2005
مجموع المشاركات: 1870

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: عبدالوهاب همت)

    عزيزى عبدالوهاب
    السلام والتقدير والشوق بحر واتدكر اخر مرة التقينا فى 88 فى سورياوارجو ان انتهز هدا القاء واعزيك فى الاخ المرحوم الخاتم رحمة اللة رحمة واسعة . اتفق مع الخاتم فى بعض ماقالة فى الاستقالة وفى رقة ان اوان التغير وغيرها واختلف معة فى الكثير مما طرحة واختلافى معة لا بعنى انة كزاب وحاشاى ان اصف شحص تفتحت همومى ا ووعى السياسى بندواتة المكربة فى الجامعة . فالخاتم و صدقى كبلو هما من اثرا و اثراء تفكيرى السباسى بدا وليس نقد او التيجانى ولدلك انا من انصار تختلفون والود محفوظ.عبر هدا المنبر ناقشت الاخ المرحوم الخاتم عبر بريد الاخ ابوساندرا وارى انة كان نقاشا مفيدا واستفدت من بعض جوانبة وموجود فى الارشبف وصدقنى لا ارغب فى نفاش افكار الخاتم الا مع عمر النجيب الرئبس الجديد لحق وارجو من الاخ امجد بدل الجهود لتحقيق دلك لقناعتى التامة بقدراتة وامكانية ان يقود لحوار جديد بين القوى الديمقراطية حقيقة نحتاج الية .
    يرى الكثيرون ان خروج المرحوم الخاتم ورفاقة خلق ازمة فى وقت كنا فية احوج للوحدة والصبر على الاختلاف والخاتم معلم لاجيال من الطلاب وبصماتة لادالت واضحة عند الكثيرين وللدلك عندما استخدم كلمة تجاوزناة اعنى بها ازمة خروج الخاتم ورفاقة ويصربح العبارة تجاوزنا المنعطف ومنتظربن الموئمر واعتقد ان الاعزاء فى حق مسرورين لدلك

    لكم جميعا تحياتى وتقديرى واطمع فى مواصلة النقاش مع الاخ مرتضى لشْْء فى نفسى وليس فى نفس ابن يعقوب واتمنى ان يوضح لى نقاط اختلافة واتفاقة مع المرحوم الخاتم فقط فى الاستقالة . .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-11-2005, 10:46 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: رؤوف جميل)

    الأخ رؤوف جميل

    مرحب بالحوار معاك..

    و حتى أكون مباشرا معك.. أنا أتفق مع جملة ما نصت عليه الأستقالة التي قدمت بواسطة نفر كريم من بينهم الراحل المعلم الخاتم عدلان، و تجدني قد عبرت عن ذلك غير مرة. و هاك المرات التي عبرت فيها عن ذلك:

    (1)
    Quote: لك الشكر على إتحافنا بهذه الوثيقة التي وصفتها بالملحمية و هي كذلك تحفة فكرية و لغوية رائعة


    الحديث أعلاه كان موجها للعزيز الأخ أمجد

    (2)
    Quote: استقالة الخاتم و رفاقه هي حدث لم نتجاوزه بعد كما ذهب أحد المتداخلين، بل إننا نتجاوز الواقع الذي أفضى إليها و كذلك التأريخ يفعل ما نفعل و بخطى متسارعة، لكن ستظل إستقالة الخاتم محفوظة في التأريخ كشهادة محررة بحق الماركسية و بحق تجربة الحزب الشيوعي في العقود المتاضية، و لو قدر لعملية التغيير أن تنتظم صفوف الحزب لما وجدت غير هذه الإستقالة و غيرها من الوثائق التي كتبها المعلم الخاتم عدلان من سبيل له، فكيف نكون قد تجاوزناها.


    الحديث أعلاه كان موجها لك أنت عندما رفضت أنا قولتك التي لم استطع حقيقة هضمها أو فهمها و التي وصفت الأستقالة بأنها الأمر الذي تجاوزناه. أريد أن تبين لي ماذا تعني بهذه العبارة التي تحمل عدة أوجه.

    إن جاءت الإشارة في المقتطفات أعلاه ضمنية لإتفاقي التام مع ما ذهب إليه الخاتم في إستقالته من نقد عميق للفلسفة الماركسية و نقد أكثر عمقا لتجربة الحزب الشيوعي و إن كنت أعتقد إن الخاتم إقتضب ذلك لكون أنها إستقالة، و لو أراد أن يتوسع في كليهما لما أعجزه ذلك، هنا أنقلها لك صراحة و بملأ فمي أنا أتفق مع كل ما ذهب إليه الخاتم في إستقالته.

    اشتبه تماما في دوافعك للتحاور معي، و الذي أرحب به تماما بل و أتوق إليه، لكن ما يجعلني اشتبه في ذلك أنك تقول تود أن تناقش تفاصيل الإستقالة مع الدكتور عمر النجيب، و مرة أخرى تود أن تتناقش فيها معي لحاجة في نفسك أو نفس يعقوب لا أدري، لكن عموما أنا حاضر لمناقشة ما تود فيما يتعلق بالإستقالة لإنني أصلا دخلت هنا(هذا البوست) من أجل المناقشة.

    حتى تعود للنقاش، ففضلا عن ما فصل الراحل المعلم الخاتم عدلان في إستقالته عن أمراض عضال تعتري جسد الحزب و تجربته، أنا اقول لك أدين بكل ما أوتيت من قوة و مقدرة الطريقة التي تعامل بها الحزب الشيوعي قيادة و بعضا من قاعدة مع طروحات الخاتم الفكرية الجديدة و مع مجمل خروجه، هذه الطريقة التي اصفها بالإجرامية تظل دليلا إضافيا على ما ذهب إليه المعلم الخاتم من تشخيص لأمراض مزمنة شلت و اقعدت الحزب الشيوعي السوداني.


    حتى يكون الحوار أكثر طواعية و بعيدا عن اي عنتريات الأجدى لك إن رغبت في الحوار أن تضع رؤياك كاملة كانت متفقة أو مختلفة مع جوهر الإستقالة بدل أن تسأل الناس آرائهم بهذه الطريقة الفجة.

    مرتضى جعفر

    (عدل بواسطة Murtada Gafar on 07-11-2005, 10:55 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-11-2005, 03:34 AM

رؤوف جميل

تاريخ التسجيل: 08-08-2005
مجموع المشاركات: 1870

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Murtada Gafar)

    الاخ مرتضى سلامات وصلت رسالتك تماما وانتهى الحوار بينى وبينك قبل ان يبدا
    ولك التقدير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-11-2005, 06:06 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: رؤوف جميل)

    الأخ رؤوف جميل

    لك التقدير أيضا. و أنا حاضر لأي حوار حول إستقالة الراحل العزيز الخاتم عدلان.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-11-2005, 02:45 PM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 28-09-2005
مجموع المشاركات: 14645

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Murtada Gafar)


    لكل الاصفياء هنا جزيل تقديرى

    وقبل0 لم أفهم بعد أى رومانسية سياسية دفعة الاخ أمجد لنشر هذه الاستقالة تحت

    مسمى استقالة الخاتم عدلان ورفاقه من الحزب الشيوعى د0عمر النجيب د0خالد الكد0

    أحمد على أحمد0 هل هم اتباع له أم انهم كانو فى رجاء خروج الختام تقديرا أو خوفا

    والاهم من هذا وذاك شرف الاستقالة هنا يعود للحزب الذى فجر فيهم ينابيع الوعوى ثم

    أصبحوا أكبر منه بعد (30سنة) أم للترابى الذى وضعهم أمام الخيار الصعب وهو

    ( الايدولوجيا هى الايدولوجيا ربانية أم انسانية0 وفى تقديرى أن الترابى هو العلمانى

    الحقيقى لانه قدم مع الجانب التنظيرى الجانب العملى وبعدها اصبح لنوح العديدمن

    المراكب والخيارات لم تزل صعبة على الاصفياء قبل حمالين الاقنعة وليس القناعات

    ومافوق الترابى غير الاتراب00000

    بدالدين الامير



















                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-11-2005, 09:39 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: بدر الدين الأمير)

    UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2005, 01:52 PM

Amjad ibrahim
<aAmjad ibrahim
تاريخ التسجيل: 24-12-2002
مجموع المشاركات: 2858

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    سلام جميعا

    تحية لكل المتحاورين
    الأخ بدر الدين، ليست هناك اية دوافع معينة لنشر هذه الاستقالة في هذا التوقيت بالذات، هناك العديد من ارث الاستاذ الخاتم، و الذي سأنشره متى توفر لي الزمن اللازم لذلك، و قد تعلمنا من هذه الحياة ان مشوار الالف ميل يبداء بخطوة واحدة، استقالة الاخ الخاتم و وثيقة آن آوان التغيير كان ينبغي اعادة طباعتها قبل عامين في الدوحة حتى يراها الفقيد و يراجعها بنفسه، لكنها قبعت عند احد الاصدقاء حتى وافت المنية صاحبها.. شخصيا اعتقد ان فكر الاستاذ الخاتم عدلان اصبح ملكا للجميع بعد وفاته، اعتقد انني لن استطيع الا ان اجمع بعضا منه، على امل ان يهتم المتخصصون في الاقتباس منه و نشره لاحقا بصورة لائقة، و الالمام بدقائق ما كتبه، لانني لاحظت و عبر هذا البورد اننا نتحدث عن امور كثيرة دون ان تتاح لنا فرصة الاطلاع عليها، مما يحرمنا حقيقة من تكوين آراء منفصلة و حرة عن الكثير من الوثائق،
    اتمنى ان يستفيد الجميع من هذه المجهودات
    لك مودتي
    اخوك امجد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2005, 02:35 PM

محمد الامين احمد
<aمحمد الامين احمد
تاريخ التسجيل: 28-08-2004
مجموع المشاركات: 5115

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    تحية طيبة للجميع

    السيد امجد ابراهيم

    الشكر لك على نشر هذة الوثيقة التاريخية، فلقد اضافت لى على الاقل معلومة جديدة، و اعتقد ان هذة الاستقالة يمكن ان تصنف فى خانة الوثائق التى توضيح فشل ما يسمى بالشيوعية،

    اذكر اننى قد سألت مرة عن ماهية الشيوعية و ما هى مبدائها و هل صحيح ما ينسب اليها عن فكرة الالحاد ، على العموم هذا ليس موضوع البوست، و اكون شاكر لو قام احد اعضاء الحزب الشيوعى هنا بفتح بوست منفصل للتعريف بالشيوعية و مبدائها و اهدافها و ما الى ذلك

    و الشكر موصول للسيد مرتضى جعفر على جهده ايضا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2005, 03:12 PM

ثروت سوار الدهب
<aثروت سوار الدهب
تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 7533

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: محمد الامين احمد)

    الأخ د.أمجد ابراهيم سلامات.

    في تقديري، لم تجاوب على لب استفهام الاخ بدر الدين:

    Quote: لم أفهم بعد أى رومانسية سياسية دفعة الاخ أمجد لنشر هذه الاستقالة تحت

    مسمى استقالة الخاتم عدلان ورفاقه من الحزب الشيوعى د0عمر النجيب د0خالد الكد0

    أحمد على أحمد0 هل هم اتباع له أم انهم كانو فى رجاء خروج الختام تقديرا أو خوفا

    والاهم من هذا وذاك شرف الاستقالة هنا يعود للحزب الذى فجر فيهم ينابيع الوعوى ثم

    أصبحوا أكبر منه بعد (30سنة)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2005, 04:44 PM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 28-09-2005
مجموع المشاركات: 14645

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: ثروت سوار الدهب)

    اخى ثروت لك جزيل تقديرى لقد استشفيت ضمير كلامى

    العزيز امجد ارجو أن تقبلنى متسولا للفهم

    ماهو الشيء الملهم فى تلك الاستقالة000

    وبعيدا عن المماحكة وكم هو عمر تلك الاستقالة 000

    هل رئيس حق الحالى الدكتور عمر النجيب موقفه من حق فى ثوب

    الخاتم أو حق فى ثوب الحاج وراق يعودلتلك الاستقالة ومعانيها الجمية 0000

    وهل مواقف الخاتم الفكرية والتحاورية من الحزب الشيوعى ورموزه فى آخر كتاباته لها

    علاقة بمضامين تل الاستقالة حتى تظل رمزا لكيفية تطور افكاره ورؤياه

    ولك جزيل تقديرى
    بدرالدين الامير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2005, 05:03 PM

عبدالوهاب همت
<aعبدالوهاب همت
تاريخ التسجيل: 27-12-2002
مجموع المشاركات: 851

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    أبداء في رحلة توثيق طويلة المدى للعديد مما كتبه الفقيد في رحلة حياته المليئة بالعطاء من اجل وطن خير ديمقراطي يسع الجميع، استقالة الاستاذ الخاتم عدلان من الحزب الشيوعي السوداني تكتسب بعدا آخرا بعد رحيل صاحبها هي ووثيقة آن آوان التغيير التي اباشر في طباعتها حاليا بمساعدة نفر كريم من الاصدقاء و اعضاء سودانيز اون لاين، و هي توثيق لمفكر سوداني اصيل حاول و بكل السبل التغيير داخل حزبه السياسي لفترة طويلة انتهت به الى الخروج الصراح من هذا الحزب عبر هذه الاستقالة، كنت أتمنى لو ان وثيقة آن آوان التغيير قد انتهت كتباتها قبل نشر هذه الاستقالة لانها حينها كانت ستسهل على القاريء المتابعة الزمنية لتطور الامور قبل كتابة الاستقالة لكن ذلك لم يحدث لظروف شتى، لكنني عازم على انجازها و نشرها عبر الانترنت حتى تكتمل الصورة و حتى نستطيع ان تستفيد جميعا من ارث هذا المناضل الفريد الذي خطفه منا القدر على حين غرة.
    لكم جميعا اهدي هذه الوثيقة التي اتمنى ان تثير حوارا موضوعيا هادفا.

    here amjad said the reasons about this resigantion
    what is the wrong with that?
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2005, 07:13 AM

Amjad ibrahim
<aAmjad ibrahim
تاريخ التسجيل: 24-12-2002
مجموع المشاركات: 2858

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)


    سلام جميعا
    الا محمد الامين
    شكرا على المرور، الحق ان فشل الشيوعية لم توضحه الاستقالة، لكن وضحته التجربة العملية لهذا النظام في العديد من الدول، و من سخرية القدر ان الشيوعية قد تحطمت في بولندا مثلا تحت معاول العمل انفسهم، الذين اتت هي للدفاع عن مصالحهم.
    طبعا هذا كله لا يلغي سعي مفكري النظام الاشتراكي و الماركسي و الشيوعي للعدالة الاجتماعية، و كون ان التجلي السياسي لهذا التنظير ادى الى تكوين دولة ديكتاتورية، فانه لا يلغي النتائج النظرية الكبيرة و الفهم الطبقي للمجتمع، النظريات الاقتصادية و مفاهيم فائض القيمة...الخ، انه في النهاية يصبح محاولة من الانسانسية للوصول الى نظام اجتماعي عادل.. و فشل الانظمة الشيوعية، يجب ان لا يجب الايجابيات التي وضحها هذا النظام، وما تنازلات الرأسمالية لعمالها الا لخوفها من الخطر الاشتراكي و العديد من العوامل الداخلية الاخرى.. فشل الاشتراكية سياسيا يجب ان لا يجعلنا نكف عن الاقتباس منها و الاستفادة من اخطائها باعتبارها تجربة انسانية ثرة، ووضعها مع غيرها من التجارب...

    الأخ ثروت
    شكرا على المرور
    سأحاول هنا الرد مرة اخرى على الاخ بدر الدين عبر تكرارك لسؤاله هذا:
    ليس هناك اي رومانسية سياسية، معينة دفعتني لذلك و قد قلت لك انني بصدد التوثيق للاخ الخاتم و قد كتبت في هذا البورد عدة وثائق كتبها الفقيد، منها موقف حق من التجمع الوطني الديمقراطي، حركة حق خصائص النشوء و معالم الارتقاء.
    لماذ يتساءل الاخ بدر الدين و يصور الامر كأنما ليس للبشر ذوات، و هل جبل الشيوعيين ان يكونوا اتباعا مخلصين دائما لقادة ما، اعتقد ان الاشكال يكمن في العقلية الشيوعية التي تنظر للاشياء من زاوية واحدة، رأي الاقلية و حقها في التعبئة و التنظيم حول هذا الرأي مسألة مرفوضة من الحزب الشيوعي السوداني، و على اي فرد ان لا يناقش ما يجول في نفسه من افكار مع زملائه في الفرع المعين، بل ان يناقشها مباشرة مع القيادة فيما يسمى بالديمقراطية المركزية التي هي تجسيد للديكتاتورية المصممة لوأد التجديد في مهده، لذا لم استغرب من تصويرك لمن خرج مع الخاتم على انهم تبع أو خائفون، للعديد منهم مواقف متميزة مثل د. خالد الكد الذي اشترك في محاولة انقلابية سابقة، و هل كان للاستاذ الخاتم سطوة تنظيمية عليهم و هو المستقيل من حزبه، في تلك الفترة كان الخاتم يمثل نسفه و حجته و منطقه فقط، وقد كان فعلا وحيدا في عاصمة الضباب تلك، لذا فخيارهم كان خيارا شخصيا بحتا، فليس من مكتسبات مادية او معنوية من الانضمام اليه في الاستقالة، بل هي امر تم كنقاش عقلاني بين مجموعة من البشر توصلت الى قرار موحد، من الطبيعي ان توكل مسألة صياغة الاستقالة اللغوية الى اكثر اعضاء المجموعة و اكبرهم قدرة على التعبير و الابانة و كان الحال في تلك الواقعة الاستاذ الخاتم عدلان، و اذكر انه اثناء المؤتمر الصحفي الذي صاحب هذه الاستقالة حوار الأخ خالد الكد، الذي قال ممازحا بعيد ن انتهى الاستاذ الخاتم من افادته، " قد لا استطيع وضع المسألة بطريقة الاخ الخاتم فهو انسان يجيد الكلام و التعبير.." و استمر مكملا افادته...

    أما شرف الاستقالة فهو يعود لمقدميها و لا شرف للحزب الشيوعي في ذلك،فلشجاعتهم ووضوحهم فقط يعود لهم الشرف في ذلك، مسألة نشر الوعي مسألة اخرى، وقد نهل الكثيرين من افكار اليسار، و قد نهل الحزب الشيوعي نفسه منها، فهي في الواقع افكار مستوردة و لم ينتجها مصنع الحزب الشيوعي للافكار، وللحق فللحزب الشيوعي اللبناني فقط قصب السبق في التنظير و الاثراء في الفكر اليساري، لكن الانتاج الفكري الخاص للحزب الشيوعي السوداني ظل محدودا لحد بعيد اذا مانظرنا لعضويته، و الزمن الطويل الذي قضاه هذا الحزب في الحياة السياسية السودانية....

    الأخ بدر الدين
    شكرا مرة اخرى على المرور و تكرارا الاسئلة و ارفادها بالمزيد..
    لقد جاوبت مرة اخرى و بكشل متوسع على تساؤلاتك عبر اجابتي على الاخ ثروت...
    الملهم في هذه الاستقالة انها وضحت موقفا فكريا ناصعا وواضحا من الحزب، و كانت شجاعة وواضحة في طرحها في تلك الازمنة التي كان الخروج من الحزب الشيوعي فيها ما يعتبر كفرا فكريا صراحا يستوجب معه الاغتيال المعنوي و السياسي لمقدميها، و قد لاقى مقدميها عنتا كبيرا و حملات ضخمة للاغتيال المعنوي....

    سأعود لاحقا للمواصلة لاني لازم امرق هسه حالا
    لك مودتي
    امجد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2005, 09:11 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    المرور الكرام

    كتب الأخ أمجد إبراهيم

    Quote: الملهم في هذه الاستقالة انها وضحت موقفا فكريا ناصعا وواضحا من الحزب، و كانت شجاعة وواضحة في طرحها في تلك الازمنة التي كان الخروج من الحزب الشيوعي فيها ما يعتبر كفرا فكريا صراحا يستوجب معه الاغتيال المعنوي و السياسي لمقدميها، و قد لاقى مقدميها عنتا كبيرا و حملات ضخمة للاغتيال المعنوي....


    إلى جانب إتفاقي التام مع ما هو وارد أعلاه، أرى أن مأثرة من مآثر تلك الإستقالة الكثيرة و المتعددة إنها صاغت موقف جماعي عريض عجز كثيرون عن صياغته رغم إعتماله بدواخلهم ردحا من الزمن، و هذه مقدرة معرفة عند الخاتم و معروف أيضا عدم توفرها عند كل الناس. فضلا عن إنها فتحت بابا لا يمكن لقافلة التجديد في الحزب أن تمر من غيره.


    أخي ثروت هذه النقطو مثار الجدال هنا حقا طرفية أرجو عدم التركيز عليها و التركيز على ما هو أكثر جوهرية

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2005, 02:35 PM

ثروت سوار الدهب
<aثروت سوار الدهب
تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 7533

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Murtada Gafar)

    الأخ دكتور أمجد سلامات

    Quote: الأخ بدر الدين
    شكرا مرة اخرى على المرور و تكرارا الاسئلة و ارفادها بالمزيد..
    لقد جاوبت مرة اخرى و بكشل متوسع على تساؤلاتك عبر اجابتي على الاخ ثروت...



    هذا الجزء من المداخلة غير مريح بالنسبة لي

    أنا لم اتقدم بهذا السؤال إنما تقدم به الاخ بدر الدين، فيصبح من باب أولى ان تقدمه في المخاطبة لانه هو المعني و لست أنا.
    و كل ما في الأمر أن إجابتك الأولي على المذكور لم تكن وافية و غير مطابقة للمراد من السؤال. فأعدته عليك إقتباسا عسى و لعل.
    و قد رددت مشكورا غض النظر عن ماهية إجابتك لكن فيها إستفاضة و مجهود مقدر.

    إهتمامي بالإستفهام لم يأتي من فراغ، إذ اعرف انه طرح من قبل و صيغ بصيغ مختلفةـ و تعرَضنا لهذا الطرح في التسعينات ـ و كان احد دعاية الشوايعة الإعلامية سوا كان علنيا أو في الغالب في شكل همس و نسنسة، في لندن حيث الحدث و غيرها من بلاد الغرب و اخطرها السودان، حيث الاوضاع مواتية بفضل التعتيم الأعلامي الحكومي و التشويه و هو جو مواتي كما تعلم لمنظمة تعشق الظلام و تتباهى به كالحزب الشيوعي لتمرير هجوم مضاد إفتقر لاقل مكونات الأمانة التاريخية و العلمية دع عنك الاخلاق و التسامح.
    اما اهتمامي بالإجابة، فيعود إلى التعرَف على مدى إلمامك بالإستقالة و بالتالي تمكنك من إدارة جدل واعي يغنى محتواها في حد ذاتها و مطلع في نفس الوقت على تاريخها(و إن كان من الصعب إطلاق كلمة تاريخ هنا لمعاصرة الاحداث.) بديلا عن التحفز و العقلية الدفاعية.
    إذ أن إجابات مثل هي للتاريخ و التوثيق في تقديري غير كافية و غير شافية لاحداث تراكم حولها الكثيف من غبار البروبقاندا الحاقدة التي يجيدها الشوايعة و اشباههم و اشياعهم و الذين يهابوهم و يتقوا شر (لسانهم) و حلفاؤهم من اليمينين في التجمع. و التي ارخت بسدولها على (حق) بعد و أثناء و قبل التكوين. في حركة اصلا معضلتها الإعلام الضعيف و تكالب المؤمرات عليها لدرجة.
    مع تأميني على اهمية التوثيق طبعا فهو مجهود مقدر تشكر عليه انت و الأخ مرتضى.

    مع ذلك لا اعتقد أن هناك من سيجادلك اليوم حول محتوى الإستقالة بكل ما تحمله من نقد فكري و سياسي يؤسس للطعن في شريعية حزب اصبح كالمركب الشراعي الذي تمزقت اشرعته في عرض البحر.

    الأخ بدر الدين سلامات
    هذا ما فهمته من محتوى مداخلاتك. و لك العذر إن لم تكن تقصد ذلك.
    و سؤالك ينبغى الإجابة عليه بشكل ضافي و مقنع.
    و لا تتردد عن طرح أية سؤال موضوعي يخص إستقالة(الأربعة)
    و اجدها فرصة سعيدة لتعرَف على افكارك.
    و اتمنى ان يكون هذا ديدن الأخ أمجد و كل من يتبنى هذه الأطروحة العميقة. و أن تكون أجاباته لك و لغيرك كتلك الاخيرة التى ضلت طريقها إليَ


    الأخ مرتضي جعفر.
    تقبل ودي و إحترامي و إختلافي فيما رميت.
    و بالمناسبة هل اطلعت على رد الراحل د. عزالدين علي عامر على الإستقالة في ذاك الوقت؟

    اعذروني ليس لدي وقت للتصحيح.

    (عدل بواسطة ثروت سوار الدهب on 12-11-2005, 03:47 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2005, 02:40 PM

Amjad ibrahim
<aAmjad ibrahim
تاريخ التسجيل: 24-12-2002
مجموع المشاركات: 2858

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)


    سلام جميعا
    شكرا للاخ مرتضى مرة أخرى علىالمرور و التعليق
    اواصل مع الاخر بدر الدين الامير


    عزيزي بدر الدين، بعد ان رديت على بعض اسئلتك
    اواصل من سؤال المماحكة، و لاثبت موقفا فاني ارفض اسلوبك هذا لانه بس ما ظريف، فما الذي يجبرني على المماحكة من عدمها... الامر هنا غير وارد اطلاقا، فليس لي سابق معرفة شخصية بك و هذه اول مرة اتحاور معك، فاعتقد ان هذا الاسلوب لا يخدم غرض، و ساتغاضى عنه لمصلحة الحوار و لانها اول مرة نتحاور فيها عبر هذا الاثير....

    عمر الاستقالة اكثر من عشرة أعوام، لكن ابانها لم تنتشر الانترنت بهذه الصورة، و هناك الكثيرين ممن سمعوا بها و لم يقرؤوها شأنها شأن الكثير من الوثائق المهمة في الحياة السودانية، و ليس ابلغ على اهتمام الناس بهذه الاستقالة عدد الذين تابعوا هذا البوست الى الان و هم حوالي 732 شخص الى اليوم. و هذا ما سيدفعني الى المزيد من التوثيق لهذه الشخصية الفريدة المسماة الخاتم عدلان، لما لها من اتساق فكري و سلوكي على حد تعبير الدكتور الباقر العفيف قبل ان يكون عضوا في حركة حق، حيث تابع الاستقالة و كان هذا تعليقه وقتها، " .. هذا الرجل "يعني الخاتم" اتفق سلوكه مع سريرته".." لذا فهو رجل صادق...
    بالنسبة للدكتور عمر النجيب و الحاج وراق فذاك تشعب لا اود الخوض فيه، لان الرجال احياء الان و يستطيعون التعبير عن انفسهم، و لكني اود ان اثبت ان نشر و طباعة هذه الوثيقة ليس له علاقة من بعيد او قريب بالرجلين باي حال من الاحوال، الشأن الان شأن توثيقي بحت، فكما يقول الكثيرين " ... للموتى الحقيقة.." و هي مسألة نسبية، لذا فمسألة توفير آراء هؤلاء الموتي المكتوبة مسئولية لمن يتملكونها خاصة فيما يخص المفكرين، فالخاتم عدلان لن يستفيد من بعيد او قريب و لا حركته، لكنهامعلومات تثبت للتاريخ، و قد رأينا كيف يزور التاريخ هذه الايام و اصحابه موجودون.

    بالنسبة لحوار الخاتم مع الشيوعيين و غيرهم فله علاقة كبيرة بتلك الاستقالة، فقد فتحت آفاقا جديدة لهذا الرجل و اطرت لعلاقته بالاخرين، بل ان المفكر المتفرد الخاتم عدلان خارج اطار الحزب الشيوعي السوداني لم نتعرف عليه عن كثب الا بعد تلك الاستقالة، و هي التي خلقت له الحرية الفكرية كي يعبر بتحرر شديد عما يجيش بنفسه من افكار بحرية كاملة.
    و اعتقد انه لولا تلك الاستقالة لما كان حوارنا هذا اليوم، و لكان حسب الخاتم عدلان المفكر بضع سطور نعي تنشر بعد اشهر من وفاته في صحيفة الميدان السرية..
    له الرحمة و المغفرة و لنا التعلم و من تجربته الفذة، لنتعلم الدروس و نستقي العبر، فالسعيد من يتعلم من غيره و الشقي من يتعلم من نفسه

    و لك الشكر على اثارة هذه الاسئلة
    و من الود اجزله، و القابلة على امانيك، في سودان تخف قبضة الكيزان عليه.
    اخوك امجد ابراهيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 00:06 AM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 28-09-2005
مجموع المشاركات: 14645

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الاعزاء أمجد وثروت وباقى الرهط الجميل

    يسرنى كثيرا وجود هذ الفضاء المعرفى بينكم

    أخى أمجد والله لم أقصدك بكلمة المماحكة بل قصدت نفسى وسقت مثلا على ذلك من نوع

    الاسئلة الانصارفية زى كم هو عمر الاستقالة فعزرا أخى لوكنت عجزت فى التعبير عن

    نفسى 0 أنا احتفى معاك تماما فى التوثيق لكل ماقاله الخاتم ومن هم على شاكلته

    ولكن هذا لايجب أن يحول عقولنا لدار وثائق أو أفكار فلنا فيه رأى ولنا منه انفعال

    واسمح لى أن اختلف معك تماما فى عدم وجود شجاعة فكرية فى الاستقالة من الايدولوجيا

    لشخص كان نجيب فى الفلسفة كتلميذ فى مقاعد الدراسة بجامعة الخرطوم ثم متفرغ لها

    كعمل سياسي قائم على نظرية فلسفية لمدى 30 سنة ثم غادرها بعدانهيارها ثم ماهو رأيك

    فى اللذين غادروها قبل 30 سنة وليس بعدهاطيب ولو وضعنا الاستقالة كمعادل موضوعى

    لتصحيح مسار فكرى وسياسى بتأسيس حركة حق وجهد الخاتم فيها والتى أصبحت فى وقت

    قصير ملهمة حتى للذين لم يخبروا التنظيم والتنظم وأنا منهم ثم ذلك الانهيار السريع

    لهاالى أى مدى تتحمل رؤية الخاتم الفكرية والادارية المسؤلية فى ذلك وقد أتفق مع

    الرأى القائل أن الخاتم كان أكبر من حق ولكن هذا كان معيق لها أكثر منه مفيد

    فكيف نغادر ذهنية التقديس أو التجريم

    وللجميع أجزل التقدير
    بدرالدين الامير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 00:06 AM

بدر الدين الأمير
<aبدر الدين الأمير
تاريخ التسجيل: 28-09-2005
مجموع المشاركات: 14645

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الاعزاء أمجد وثروت وباقى الرهط الجميل

    يسرنى كثيرا وجود هذ الفضاء المعرفى بينكم

    أخى أمجد والله لم أقصدك بكلمة المماحكة بل قصدت نفسى وسقت مثلا على ذلك من نوع

    الاسئلة الانصارفية زى كم هو عمر الاستقالة فعزرا أخى لوكنت عجزت فى التعبير عن

    نفسى 0 أنا احتفى معاك تماما فى التوثيق لكل ماقاله الخاتم ومن هم على شاكلته

    ولكن هذا لايجب أن يحول عقولنا لدار وثائق أو أفكار فلنا فيه رأى ولنا منه انفعال

    واسمح لى أن اختلف معك تماما فى عدم وجود شجاعة فكرية فى الاستقالة من الايدولوجيا

    لشخص كان نجيب فى الفلسفة كتلميذ فى مقاعد الدراسة بجامعة الخرطوم ثم متفرغ لها

    كعمل سياسي قائم على نظرية فلسفية لمدى 30 سنة ثم غادرها بعدانهيارها ثم ماهو رأيك

    فى اللذين غادروها قبل 30 سنة وليس بعدهاطيب ولو وضعنا الاستقالة كمعادل موضوعى

    لتصحيح مسار فكرى وسياسى بتأسيس حركة حق وجهد الخاتم فيها والتى أصبحت فى وقت

    قصير ملهمة حتى للذين لم يخبروا التنظيم والتنظم وأنا منهم ثم ذلك الانهيار السريع

    لهاالى أى مدى تتحمل رؤية الخاتم الفكرية والادارية المسؤلية فى ذلك وقد أتفق مع

    الرأى القائل أن الخاتم كان أكبر من حق ولكن هذا كان معيق لها أكثر منه مفيد

    فكيف نغادر ذهنية التقديس أو التجريم

    وللجميع أجزل التقدير
    بدرالدين الامير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 00:27 AM

عمر ادريس محمد
<aعمر ادريس محمد
تاريخ التسجيل: 27-03-2005
مجموع المشاركات: 6771

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الاخ العزيز
    د. امجد

    شكرا لهذا التوثيق المهم لاعمال الاستاذ المرحوم الخاتم .....فى الحقيقه نقده للحزب الشيوعى فى النقاط اعلاه جانبه كثير من الصواب ,وخصوصا الفقره المتعلقه بانقلاب الجبهه فقد كان الخاتم عضو سكرتارية اللجنه المركزيه وهذه كما تعلم اعلى سلطه فى الحزب بين المؤتمرين كما تعودنا القول وهو بهذه الصفه يمتلك كل المعلومات التى يوجه نقده للأخرين بصددها ....فلماذا لم يقم بالدور المطلوب لفضح الانقلاب ؟؟

    مع خالص تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 02:03 AM

عبدالوهاب همت
<aعبدالوهاب همت
تاريخ التسجيل: 27-12-2002
مجموع المشاركات: 851

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    لاخ عمر ادريس
    سلامي واحترامي
    المعلومات التي توفرت عن الانقلاب جمعها المرحوم خالد الكد وقال انه سلمها لقيادة الحزب الشيوعي في يوليو 1988.. وهذه المعلومة لم يرد ذكرها للمرة الاولي في الاستقالة المذكورة فقد اشار اليها د منصور خالد في الجزء الثاني ص 219 ويمكن مراجعة الكتاب.. اما الجزء الثاني والذي يجب توضيحة هو ان الخاتم عدلان تم تصعيده لسكرتارية اللجنة المركزية عقب انقلاب 30 يونيو
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 02:28 AM

بهاء بكري
<aبهاء بكري
تاريخ التسجيل: 26-08-2003
مجموع المشاركات: 3423

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الشكر للدكتور الشفيف امجد , الذي نجح فيما فشلنا فيه نحن ...........
    وحتي يكف الاخ بدرالدين عن اسئلته الطرفية , احب ان اوضح ان الراحل الاستاذ خاتم ابان زيارته الاخيرة للدوحه , كلفني بالعمل علي طباعة هذه الاستقالة ووثيقة ان اوان التغيير , حتي يتسني له مناقشتهما بالبورد , فقد كان يري فيهما (محاججات فكرية ) تستحق ادارة حوار حولهما , وفعلا سلمت الوثيقتين لاحد الاصدقاء ليقوم بطباعتهما من جديد , ولظروفه الخاصه لم يتمكن من ذلك , وبدرالدين يعلم كل هذه التفاصيل .
    المهم حكيت للدكتور امجد بعد رحيل خاتم عن هذه الرغية , لذلك حرص امجد علي النشر , وعلي فكرة هنالك بعض الوثائق الداخلية كتبها الراحل قد نعمل علي نشرها بعد تنقيحها . اذا لماذا نشرت هذه الوثيقه الان ؟ بالاضافه لما قاله امجد يمكن ان نضيف رغبة خاتم .
    اعتقد ان بهذه الوثيقة الكثير الذي يمكن ان يدار حوار حوله , وهي رؤية فكرية وسياسية , قد يتفق البعض مع اجزاء منها او يختلف مع مجمل مضمونها. ولكن تظل هنالك حقيقة هامة وهي انها مساهمة غنية , نقلت الحوار داخل الحزب الشيوعي نفسه الي مربع متقدم . لذلك الحديث عن لماذا نشرت الان ؟ ولماذا وضع اسم الخاتم علي عنوان البوست دون رفاقه ؟ امور غير ذات اهمية قصوي قياسا بمضمونها الثري . ايضا الوثيقة تستحق النقاش حتي ولو تبدلت قناعات الدكتورين عمر النجيب واحمد المجري , لذلك اطلب من الاخ رؤوف جميل ان يتاقش الوثيقة دون اشتراط ان يكون محاورة الدكتور عمر النجيب .
    حاجه اخيرة : الشكر للصديق مرتضي جعفر الذي جعل نشر هذه الوثيقة ممكنا

    (عدل بواسطة بهاء بكري on 11-11-2005, 10:16 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-11-2005, 09:42 AM

Yaho_Zato
<aYaho_Zato
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 1124

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: بهاء بكري)

    مكتوب جميل، ورؤية على مستوى عال من النضج الفكري، وليد التجربة..

    أحب أن أركز على النقاط الثلاث الواردة في المكتوب، في اطار نقد الفكر الماركسي، وهي:

    1. إنفجار ثورة العلم والتقنية
    2. الإزدياد الهائل في إنتاجية العمل الإنساني
    3. إنتقال الإنتاجية من اليد إلى الدماغ

    لم أقرأ النقاط المتعلقة بفشل الحزب الشيوعي في المكتوب، ولكن اهتمامي يتركز في الأساس على النقطة الأهم، وهي فيما يتعلق بفشل الفكر الماركسي في نظر المستقيلين، أرجو أن اتمكن من العودة لتناول هذه النقاط ومدى تأثيرها على توضيح الخلل الأساسي في الفكر الماركسي، بصورة عامة، كما أحب أن أتناول علاقة ماركس بهيغل، وهي علاقة أرى أن الكثير من التشوش قد أصاب متابعيها، خصوصا الماركسيين..


    قصي همرور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-11-2005, 03:28 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Yaho_Zato)

    لمزيد من القراءة و النقاش أرفع هذا البوست


    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-11-2005, 01:08 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Murtada Gafar)

    UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2005, 02:18 AM

بهاء بكري
<aبهاء بكري
تاريخ التسجيل: 26-08-2003
مجموع المشاركات: 3423

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    فوق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2005, 08:33 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: بهاء بكري)

    العزيز ثروت سوار الدهب

    ياخ مرحب بالحوار و الإختلاف و لك مودتي كاملة و تقدير تاما، كتبت

    Quote: و بالمناسبة هل اطلعت على رد الراحل د. عزالدين علي عامر على الإستقالة في ذاك الوقت؟


    لا لم أقراؤه، و هل لي أن اطلب منك تضمينه هنا و أعتقد أن ذلك سيضيف بعدا جميلا لهذا البوست الجميل.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-11-2005, 09:14 AM

حامد بدوي بشير
<aحامد بدوي بشير
تاريخ التسجيل: 04-07-2005
مجموع المشاركات: 3587

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: Amjad ibrahim)

    الأساتذة المتحاورون,
    لكم التحايا بالقسطاط.
    أفهم أن استقالةالراحل الخاتم عدلان قد جاءت في فترة تاريخية مفصلية في مسيرة الحركة السياسية السودانية. فقد تبلورت المواقف السياسية لكل الأطراف وقسريا بعد انقلاب الحركة الإسلامية في 30 يونيو 1998 . هم قالوا: (تمايزت الصفوف) وكانو محقين.
    وفي تقديري أن انقلاب يونيو قد أوصل الحوار السياسي داخل المجتمع السوداني إلى مفترق الطرق الذي ظلت الحركة السياسية السودانية كلهاتسوف وتماطل وتغش وتكذب حتى لا تصل إليه.
    ذلكم هو الإنتصار للدولة الدينية أو الإنتصار للدولة العلمانية. والغريب في أمر بقايا الحركة السياسية السودانية هو أن الإسلاميين ظلوا يدفعون بالأمور تجاه هذا المفترق بينما لا تزال بقية الأحزاب تعيش في الماضي حيث كان التسويف ممكنا.
    من ناحية أخرى كانت الحركة الشعبية لتحرير السودان قد تنبهت لهذا المفترق قبل إنقلاب الإسلاميين بأزمان ومنذ انقلاب سيء الذكر نميري على نفسه في 1984 وبنت خطها الإسترتيجي وفقا لذلك.
    إستقالة الخاتم عدلان بحيثياتها قد لمست هذا النقص الخطير في الحساسية السياسية للأحزاب الشمالية ونادت بتأسيس (فعالية سياسية جديدة تلتقي مع الحركة الشعبية في أخوة نضالية واسعة مسرحها السودان كله) ...... (لبناء سودان جديد على أنقاض الدولة الدينية)
    في هذا الإطار يجب أن تدرس إستقالة الخاتم حيث لا تزال الأحزاب السياسية الشمالية في نوم عميق. لا يزالون يفكرون, إن فكروا, بعقلية الستينات.
    وحين أرى اليوم الحزب الذي استقال منه الخاتم يفكر بنفس منطق الصادق المهدي والترابي أعرف كم كان الخاتم ثاقب البصيرة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-11-2005, 04:41 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: حامد بدوي بشير)

    نيابة عن الأخ الدكتور أمجد و أستميحه في ذلك بالترحيب الحار بالأستاذ الروائي و الباحث السياسي الصديق حامد بدوي بشير على هذه الرؤية التحليلية العميقة لخطاب الإستقالة و للإيجازات القيمة التي حوتها مداخلته عن السياسة السودانية. إذا توفر عنصر الزمن فلابد من العودة لمداخلة الصديق حامد بدوي كي يتصل الحوار معه فهو بجد سيكون مفيدا

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-11-2005, 05:16 AM

ثروت سوار الدهب
<aثروت سوار الدهب
تاريخ التسجيل: 22-07-2003
مجموع المشاركات: 7533

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: حامد بدوي بشير)

    سلامات عزيزنا مرتضى

    للأسف الشديد لا املك تلك الاوراق الأن. أنا بعيد عن منزلي حوالي 3500 كيلو متر. لاني كنت متيقن من أن الإستقالة ستجد طريقها للبورد في يوم من الأيام، فقد بحثت عنها في وقت سابق بحث اولي و لكن لم اوفق في العثور عليها.
    لكن يا عزيزي يمكنك انت البحث عنها والعثور عليها وأظنك لا تحتاج لتوجيه مني من أين تبدأ.
    و اتفق معك تماما باهمية ردود الافعال على الأستقالة و تضمينها مع البوست. القراءة ستكون على وقع مختلف او كما قلت.

    خاطرة
    (المصير) محمدك .

    ترَ لي النصنفر جمبك



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-11-2005, 09:53 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: للتاريخ: استقالة الراحل الخاتم عدلان و رفاقه من الحزب الشيوعي السوداني!!! (Re: ثروت سوار الدهب)

    الأخ ثروت تشكر على الإعتناء بالرد.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de