بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 00:04 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة اشراقة مصطفى(Ishraga Mustafa)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات

07-17-2007, 01:33 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات

    فوانيس:

    د. إشراقه مصطفى حامد



    {نحن} و{الغرب} بين ختان وانعتاق الذات



    مدخل:

    تم تناول موضوع الختان بشكل مسهب خاصة فى الاوئنة الاخيرة ومادعانى لتناول هذا الموضوع بزواية مغايرة ليس استمرار هذه العادة الذميمة فقط بل ماتتعرض له شريحة النساء المختونات فى دول المهجر من تشريح نفسى يعادل فى قسوته الختان نفسه هذا لاينفى جدية بعض البرامج التعليمية والتوعوية التى تقوم بها بعض المنظمات فى هذا الشأن سوى داخل السودان او فى بلاد المهجر.
    كثيرا مايتم تناول هذا الموضوع بعيدا عن ابعاده الاقتصادية والسياسية اذ لايمكن القضاء على هذه العادة الضارة بانسانيتنا كنساء ورجال الا بمراعاة الوضع الذى تعيشه المرأة وتحليلة علميا وبافق يسع رؤية هولاء النساء والتعامل معهن بندية، إذ ان المنظمات العاملة فى هذا المجال يمكنها تعلم الكثير من هؤلاء النسوة وتغيير خططهن وفقا لنتائج دراسة واقع النساء فى بلد لا تراعى فيه ابسط الحقوق من مجانية التعليم والمياه النظيفه وتوزيع الثروة بصورة عادلة تشمل الريف والحضر وتركز على المناطق الاكثر تهميشا والتى عانت ويلات الحرب والجوع.
    كثيرا مايتم اغفال عوامل اساسية مثل الخلفية الثقافية ، التعليم، الوعى الصحى، العمل، مستوى الدخل واندماج المرأة فى قضايا المجتمع وانخراطها فى المجتمع المدنى فبمراعاة هذه العوامل قد يتم التسريع بقضاء هذه العادة
    الختان فى بعده الاجتماعى والثقافى لايعنى سوى دونية الانسانية فلايمكن ان تكون الانسانسة سوية اذ ان نصفها يعامل بدونية. الهدف من الختان هو محاولة لترويض المرأة روحا وجسدا لتظل خاضعة لقيم بالية نساء تختن روحهن يوميا بمحاصرة الحياة القاسية واللهث وراء تأمين لقمة العيش، لاجل التعليم والصحة والحياة الآمنه.
    لابد من مراعاة ان النساء هن من اكثر المدافعات عن هذه العاده وذلك بوعى او بدون وعى فالمرأة هى التى تقوم بهذه العملية وتعد لها العدة وهذا مرده الى الدونية الاجتماعية التى تعيشها المرأة وتظل تدافع عن هذه العاده، فالخوف من العزل من المحيط الاجتماعى الذى تعيش فيه اضافة الى تعلقها اقتصاديا بالزوج يجعلها اكثر حرصا للدفاع عن الختان وممارسته سوى لبناتها او قريباتها او اعادته فيما يسمى بالرتق. هذه الخلفيات مهمة جدا لانها مسرح لاحداث التغيير التى تنشده المنظمات.

    {الغرب} والويات القضايا:

    المقصود بالغرب هنا دول اروبا التى تعاملت مع هذا الموضوع بشكل مباشر وأغليها تقع فى دول الوحدة الاوربية، ساركز على بعض الملاحظات والمعايشات بقرض تفكيكها وتحليلها من واقع تجربتى فى العمل العام سوى بالسودان او النمسا، بالتركيز على تجربتى فى تدريس مادة { قضايا الصحة الانجابية لدى النساء: مقارنات عالمية} حيث كتبت قرابة الستين ورقة علمية قمت بالاشراف عليها من طلية وطالبات اروبيات يدرسون بجامعة فيينا، كذلك تجربتى فى التدريس لذات الماده بالتركيز على المرأة الافريقية والنساء المسلمات بمدرسة القابلات بفيينا حيث قمت بتدريس هذه المادة مرتين للقابلات العاملات فى النمسا وكانت تجربة ثرة افادتنى كثيرا وفتقت فى ذهنى كثيرا من القضايا البحثية التى ينبغى تناولها بوجهات نظر مختلفة اذ نى لا اؤمن بحيادية العلم، فالمناهج الاكاديمية تختلف وفقا للكاتب والكاتبة فرؤية باحثة هندية مثل نائلة كبير يختلف عن تناول باحثة المانية كماريا ميز وذلك وفقا للموقف والدافع الشخصى للقضايا المختلفة.
    استفدت كثيرا من تجربة انخراطى فى العمل العام فى النمسا منذ حضورى لها فى عام 1993 وقد اتاح لى التعامل مع منظمات المجتمع المدنى آفاق مختلفة افادتنى فى فهم جزء من العقلية الاوربية وتصحيح كثير من الصور سوى كانت سلبية او ايجابية والتى كانت فى الغالب مبنية على التنميط.
    مراقبة واقعى الجديد بعين فاحصة وناقدة وعكس ذلك فى تقييم تجاربنا فى السودان اتاح لى ان اقرأ ذاتى فى اطار الذات الانسانية بشكل مختلف وان اغوص فى التحاور عميقا معها
    تم تناول هذا الموضوع أى الختان بشكل مسهب طغى الى حد كبير على قضايا اخرى واساسية لايمكن فصلها عن محاربة هذه العادة سوى فى بلادنا الافريقية او فى بلاد المهجر. هنا ارى بالضرورة تسليط الضوء على تجارب مختلفة فى هذا المجال عايشتها عن قرب وخضت فيها سجالات عديدة على المستوى النظرى والعملى وهذا اتاح لى فرصة معرفة الآخر الى حد ما وتعريف {ذاتنا} كما نراها له . { نحن} و { الآخر} هو الافق الذى يبحر فيه تحليلى من منظور سياسى لهذا الموضوع.
    بدأت ملاحظاتى تكتسب أهميتها بعد عدة تجارب خلصت منها ان هنالك كثيرا من التنميط الايجابى تجاه مضامين عديدة مثل التضامن بين النساء لمجرد بان نوعنا واحدا وكانت اول مواجهة لى مع الذات واحساسى بالتشريح حول جسد النساء الافريقيات يتم بطريقة غير علمية ويغفل فيها كثيرا الطينة التى كونت هذا الجسد وابعاده السياسية والثقافة التى خلفه. هل موضوع الختان من الاولويات؟ لاشك فى ذلك ولكن لا استطيع ان أعالجها دون بعدها الاقتصادى والسياسى.

    كانت اول تجاربى فى كلية طب المجتمع بجامعة فيينا حيث قدمت محاضرة بدعوة من بروفسيره نمساوية وذلك فى عام 1994، كنت سعيدة بان قضايانا تجد الاهتمام وان التضامن بين النساء حقيقة ملموسة، كان هذا قبل ان الاحظ بان التعامل وتناول هذا الموضوع يعكس الهلع فى عيون الكثيرات والشفقة والعطف فى عيون البعض، الهلع من وحوش يعيشون فى افريقيا اغلبهم من الرجال الافارقة والشفقه على المرأة الافريقية المغلوبة على أمرها وهذا يعكس الى اى مدى تلعب الاجهزة الاعلامية فى اوربا دورا سلبيا فى عكس صورة المرأة الافريقية والتى غالبا مايتم تناول قضاياها بصورة مبتورة ،حتى فى تناول بعض المنظمات العاملة فى قضايا التنمية فتصور بانها دائما ماتكون حبلى وحولها اطفال يمرح الذباب فى وجوهم المتسخة وفى الغالب فى حالة عمل مجهد ومضنى ويتم تصوير الرجل الافريقى وهو يجلس مرتاحا او يلعب الورق. هذه الصورة ترمى بظلالها السلبية فى اغلب الاحيان على حياة النساء الافريقيات المهاجرات. قد تكون هذه الصور تعكس بشكل او آخر واقع معاش فعلا فى بلادنا الافريقية ولكن عسكها فقط بهذا الوجه السالب وإغفال الدور الذى تلعبه المنظمات الغربية فى هذا الشأن هو مايدعو الى التحفظ، اذ من النادر عكس الوجه الايجابى للنساء الافريقيات وحركاتهن
    ان كانت المرأة الافريقية تعانى من انتهاك روحها وجسدها من خلال هذه الموس الصدئية فانها تعانى ايضا ويلات الحروب وتدفع غاليا ثمن استغلال موارد بلادها سوى داخليا او عالميا، فالقضايا لاتتجزأ خاصة اذا ارتبطت بحقوق الانسان، فحقها فى الحياة الكريمة يضمن لها ان ترفع صوتها بان تقول لا... لا اريد لابنتى ان تؤذى.
    المحزن ان بعض النساء الافريقيات يتغمسن ذات الرؤية دون الارتكاز على واقعنا وخلفياته وكثيرا ما اتساءل عن جدوى القيامة فى هذا الامر بعيدا عن مسرح الاحداث وبعيدا عن النساء المعنيات بالامر. هذا لايعنى افتراض ضدى لمعالجة هذا الامر فيما يخص {طفلاتنا} فى المهجر ولكن الملاحظ ايضا ان المعالجة تتم دون مراعاة الوضع الذى تعيشه هذه الاسر المهاجرة، فكيف يمكن اقناع سيدة مهاجرة ان لاتفعل ذلك ولم تتم مناقشتها حول وضعها القانونى فى البلد المحدد، ان كانت تعمل، هل هناك امكانيات لتعلم لغة البلد المضيف؟ هل يراعى صوتها فى صناعة سياسة { الاندماج}، هذه الاوضاع لايمكن فصلها ابدا فى حالة معالجة هذا الوضع فى بلاد المهجر.

    اتاحت لى ظروف اهتماماتى البحثية مراقبة ومتابعة بعض البرامج التلفزيونية وكنت قد شاهدت فى قناة اوروبية { أرتىٌِ} برنامجا عن هذه العادة فى المهجر باستثناء متحدثة واحدة تعيش فى المانيا وترجع جزروها الى السنغال تبنت مجموعة المتحدثات ذات المنهج الذى اراده معد/ة ومخرج البرنامج.
    فى برنامج ترف كلتور} النمساوى تم استضافة الصومالية عارضة الازياء واريس درى والتى كتبت عدة كتب عن هذا الموضوع وارنكزت على تجربتها وعممتها فى الغالب على نساء القرن الافريقى ورمت باللوم كله على الرجل الافريقى الذى يضطهد المرأة ويريدها مختونة،فحين يضطهد الرجل المرأة نتيجة لاضطهاده ايضا من قبل سلطة أعلى يديرها أيضا رجال، فلايمكن الحديث عن إضطهاد المرأة بعيدا عن الوضع الطبقى فالنوع وحده ليس كافيا ليكون سببا لهذا الاضطهاد وإنما تلعب عوامل أخرى تتشابك مع بعضها البعض، عامل الوضع الاقتصادى والسياسى، الفقر قضية مشتركة بين النساء والرجال فى بلاد افريقية موغلة فى فقرها.
    كتابات ولقاءات اعلامية تجافى الحقائق ولم تستند على حقائق علمية او احصاءات ومراجع اذ انى فى بحثى لم اجد اى مرجع كان الرجل الافريقى محوره فى هذا الموضوع لمعرفة رأيه وتحليله بشكل علمى وكانت اى واريس درى والتى تم اختيارها سفيرة للنوايا الحسنه لمحاربتها لهذه العادة، قد قامت باجراء حوار معى عن طريق دار النشرالتى تتبنى نشر كتبها ووافقت على اجراء الحوار واشترطت ان يتم ارساله لى قبل نشره وقد تم ذلك بالفعل الا ان ارائى التى ذكرتها تم تعميمها الشىء الذى ازعجنى ورقضت نشره مالم يعدل كما ارغب ومازلت احتقظ بكل المكاتبات وتأخر نشر الكتاب بسبب رفضى لعدة تعديلات تحمل فى طيأتها رسائل غير التى اريدها وفى النهاية تم مااردته. اردت ان اؤكد بسرد هذه الحادثة الى ان مواقفنا من هذه القضايا تتناين وتختلف حتى داخل المجموعات الافريقية الناشطة فى هذا المجال وهذا كان حافزا آخرا لاركز على الجانب الاكاديمى ومحاولة ربطه بالواقع.
    فى عام 1998 وبمناسبة يوم المرأة العالمى استضافتنى القناة الرئيسة للتلفزيون النمساوى
    قلت ارائى ومواقفى من هذه العادة السئية وسجلت اعتراضى على الطريقة التى يتم تناول هذا الموضوع والتشريح القاسى الذى ينالنا منه كثيرا من الاذى النفسى والصور التى تبث تتجاهل كثيرا من الحقائق، لم تكن الصحفية راضية عن ماقلت وحاولت بوسائل عدة ان تقنعنى بشكل او بآخر لتبنى وجهات نظرها ، حتى الطريقة التى حاورتنى بها لايمكن فصلها عن {نظرية المركزية الاوربية} فى التعامل مع الآخر خاصة اذا كان هذا الآخر من اصل افريقى وفوق ذلك إمرأة ومختونة... كل الموبقات مجتمعة فى النساء الافريقيات وكفيلة بالدعوة لتشريحهن. حين بث البرنامج لم يبث الا موقفى المعترض من هذه العملية اما موقفى وانتقادى لبعض المعالجات لم يكن مهما. هذا يعكس ايضا التناقض التى تعيشة بعض الناشطات الاروبيات فى تناولهن لقضايا المرأة فى العالم النامى عموما، يحكين عن التضامن وينادين بان ترفع المرأة الافريقية صوتها وحين نفعل يعلو صوتهن على صوتنا. وهنا يقفز السؤال حادا حول الكيفية التى ترفع بها المرأة الافريقية صوتها الذى لن يرتفع الا وفقا لمعطياته وحركة تحولات البنية التى ترتكز عليها. ثم يأتى بعد ذلك الحديث حول التضامن وخلق {لوبى} عالمى وذلك فى إطار يحترم رؤيتنا وقد نجحت بعض النساء الافريقيات فى ترسيخ رؤيتهن حول كثير من القضايا بدء من قضايا {الجندر} وامكانيات تعزيز المرأة
    فيما لايقل عن مائة محاضرة وورشة عمل او حوارات تلفزيونية او اذاعية او حوارات فى صحف او مجلات قدمتها خلال فترة اقامتى لاحظت ان التعامل يتم مع المرأة الافريقية كذات وليس كموضوع يتم تناوله بتشخيص وتشريح مستمر فى جسدها وروحها وكنت اتفاجأ مرات حين يسألنى احدى الحضور ما اذا كانت المرأة الافريقية المختونة تستمتع بالجنس. بالطبع من حقهن الاستمتاع بالحياة الجنسية ولكن حقهن الاعظم ان يعرفن ان ، لب القضية هو الفقر والجهل والمرض الذى يسحق افريقيا وإنسانها رغم مواردها ومصادرها ويؤثر بشكل مباشر على النساء والرجال معا.
    كان الحديث عن قطع الشفرين الكبيرين والصغيرين والبظر يثير الهلع فى عيون الاوربيات واحيانا شىء اشبه بالقرف وكنت غالبا ما اطرح السؤال فى محاولة لايجاد مخرج علمى وموضوعى لقضية الختان، كنت اجاوب على هذا الهلع بسؤال آخر ولكنه لاينفصل عن محاربة هذه العادة بل هو أسه، ان اكبر شفرين فى العالم هما شفرى الفقر ووجب علينا قطعهما، حين تجد المرأة مدرسة ومستشفى ومساحة حرية تعبر فيها عن رأيها واحتياجاتها وعن حقوقها الصحية حينها فقط يمكن ان يتحقق الامل فى القضاء على ختان البنات. واتساءل لماذا لايبدو هذا الهلع سافرا حين يموت إنسان أفريقيا بالجوع والحروب.

    فى عام 2000 قدمت مشروعا لتمويله حول قضايا الصحة الانجابية لدى المرأة الافريقية والعربية المهاجرة بفيينا، كانت المسئولة حريصة على تمويل الدراسة فى حالة تركيزها على الختان ومن جانبى رفضت ذلك رفضا قاطعا ليس لعدم اهمية الموضوع ولكنى رأيت ان موضوع الصحة الانجابية وحقوق المهاجرات فى هذه البلاد يشمل ايضا موضوع الختان بل ويتناول قضاياهن بشكل اوسع وكنت قد احتجت لاكثر من عام لاجد تمويلا لهذا المشروع اذ إنى لاحظت من اول دراسة قمت بها عن مشاكل الاندماج لدى المرأة الافريقية بفيينا فى عام 1998 كانت هناك نقاط مثيرة للبحث دونتها فى كراسة جانبية كان من ضمنها موضوع الصحة الانجابية. نتائج الدراسة كانت محزنة اذ ان الوضع الذى تعيشه نسبة كبيرة من المبحوثات تعانى من امراض مختلفة وبعضهن لاتعرف حقوقها الصحية نسبة لعدم معرفتها للغة وتعانى التمييز ومن المدهش ان التمييز يحدث غالبا من عاملات النظافة المهاجرات من يوغسلافيا القديمة. فى موضوع الختان ونتيجة لتحليل المادة التى جمعتها هناك نسبة بسيطة تنوى ختان بناتها حين العودة فى الاجازة. نتائج الدراسة اتتنى بمعلومة كانت جديدة تماما بالنسبة لى مثلا فى رواندا ووفقا للمادة المجموعة منهن اثناء البحث بانه فى فترة الطفولة يتم مط الشفرين ويتم ذلك للبنات فى سن صغيرة وهو يسبب الما فادحا والهدف من ذلك ان ارتخاء الشفرين يسبب متعة للرجل. الخلاصة هو ان جسد المرأة يتم تشريحه وفقا لابجديات ترويضه ليكون اداة متعة فى حالة رواند مط الشفرين وفى السودان وبلاد اخرى فى افريقيا قطعهما لتقليل الشهوة عند المرأة وهذا لايختلف عن حزام العفة الذى مورس ضد المرأة الاوربية فى ازمنة غابرة وقد نجحت المرأة بمناصرة المؤمنين والمؤمنات بحقها فى الحياة الكريمة من التخلص من حزام العفة وعليه يبقى من حقنا ايضا التخلص من هذه العادة وهذا يحتاج بالطبع لمناصرة ودعم الا انه ينبغى مراعاة الخلفية الثقافية والاجتماعية والابعاد الاقتصادية والسياسية لهذه العادة. فالقابلة التى تقوم بحرث شفاه خصوبة البنات لايمكن ان تكف عن ذلك مالم يتوفر لها مصدر دخل بديل تصاحبه توعية مستمرة ويتم دعمها بالقانون.
    كثير من الدول الاوربية سنت قانونا صارما ضد الختان وقد طرحت وجهة نظرى المختلفة فى اكثر من منبر وهو ان القانون وحدة لايقضى على هذه العادة وان الحقوق لاتتجزأ، فاللمرأة المهاجرة حقوق لاتنفصل عن الحق فى محاربة الختان، من حقها العمل ان ارادت، من حقها الحصول على الاقامة والتجنس وتعليم اللغة وتوعيتها بحقوقها فى البلد المضيف والمشاركة برأيها حول سياسات الاندماج، من حقها ان تعمل بحجاب او من غير حجاب. ان وضع اى تروس امام هذه الحقوق المشروعة اعتبره نوعا آخر من الختان هو ختان الذات. وبالتالى تتعرض المرأة الافريقية المهاجره الى نوع آخر من الختان
    نظرة العطف تسلب العديد منهن القدرة على تغيير نفسها بنفسها وذلك يتم عن طريق معرفة حقوقها كاملة، نحن بحاجة الى خلق لوبى وتضامن ولكن ينبغى خلق هذا وفقا لاحتياجاتنا ومراعاة رؤيتنا في هذه القضايا وقد شددت على ذلك فى محاضرة حول تحرر النساء وكان سؤالى الذى انطلقت منه محاضرتى هل نحس كنساء باننا تحررنا؟ ومن ماذا؟ ولماذا؟ هل تحس المرأة منا بتحررها وهناك بشر فى بقعة ما فى هذه الارض يعانون الاضطهاد؟ الم نساهم بشكل او بآخر فى وضعيتهم؟
    }Ishraga M. Hamid stellte zu Beginn des ersten Symposiumstages die Frage, ob die Emanzipation der Frau auf Kosten der Unterdrückung von benachteiligten Frauen geschehen kann. Eine Bemerkung, die den Verlauf des gesamten Symposiums wesentlich beeinflusste. Das eigene Ich stand damit im Mittelpunkt und es ging um die Auseinandersetzung mit Machtpositionen, die Offenlegung von Rassismen und das Aufspüren von Wegen der Zusammenarbeit {
    هل نحس بتحررنا وهناك امرأة فى الهند واطفال يعملون عشرات الساعات فى النسيج الذى يصدر اغلبه الى اروبا وهم يرزحون تحت نيران الفقر؟ او نساء افريقيات يعملن فى حقول القهوة والكاكو وتحت هجير شمس لاترحم؟ هل نتذوق مرارتهن فى القهوة التى نحتسيها كل صباح؟ كانت هذه الاسئلة دبابيس قاسية تمهد لطريقة افضل نفهم بها بعضنا البعض وان نبنى قيما للتسامح نشارك فى وضعها معا وان لا تكون مجرد شعارات جوفاء لاقيمة لها. كانت الاسئلة هذه بمثابة مواجهة مع الذات ومع الآخر والشىء الذى حدد لحد كبير مسار تلك الندوة كما موضح اعلاه من ملاحظات المشاركات والمنظمات.

    ان الاولويات والتى يمكن تمويلها من المانحين تركزت فى الفترة الاخيرة على محاربة الختان، كم من المشاريع مولت ضد الختان وان نسأل السؤال بشكل مغاير كم مشروعا يتم تمويله حول ثقافة السلام او حماية البيئة مقارنه بالختان. هل يمكن محاربتة بمعزل عن ثقافة السلام الاجتماعى فى السودان؟ إنها اسئلة تفتح شهية البحث والتحليل.
    كيف يكون المدخل لامرأة افريقية تعمل اكثر من خمسة عشر ساعة للحصول على المياه اوتعمل فى الحقل تحت هجير الشمس وتشرب ماء متسخا ومصابة بعدة امراض اولها البلهارسيا والملاريا والتايفود،
    كيف يكن تحت هذه الظروف محاربة هذه العادة الذميمة؟ اى لغة ينبغى استخدامها؟ هل التسميات المختلفة للختان وربطه بالعنف والتشوية الجسدى من ابتكارتنا كنساء افريقيات؟ رغم قناعاتى الراسخة ضد الختان وضد كل مايؤذى المرأة الا ان هنام سؤال آخر يبنغى مواجهته، ماذا اذا قالت لنا امرأة مختونه فى قرية نائية فى السودان بانها لاترى فى الامر عنفا وانما {عفة وصوناْ للمرأة}، هل سوف تسمعنا ان لم نراعى اللغة التى نستخدها ومحاولة لخلق لغة مبسطة مشتركة لاتصيبها بالصدمة ولاتزحزحنا عن موقفنا الثابت ضد الختان.

    القضاء على هذه العادة لايأتى بقرار سياسى فوقى وانما بانخراط النساء المعنيات فى صيروة وجودهن والاعتراف بحقهن فى الحياة الكريمة واندماجهن فى قضايا التنمية وان اول الطريق يبدأ من انتزاع حقوقنا السياسية، فحق الاكل والشرب، التعليم والصحة المدخل الاولى لهذه الحقوق، لانحتاج ان نحكى بلغة الكتب مع نساء لايستطعن فك الحرف، اللغة الفوقية التى خلقت فجوة شاسعة على كل الاصعدة بدء من الحكومة مرورا بالاحزاب وانتهاء بالحركات النسوية وهذا موضوع آخر ساتطرق له فى مقال آتى.
    اندماج هؤلاء النساء فى التنمية الاجتماعية والاقتصادية يمهد الطريق لطرح كثير من القضايا ومحاربة العديد من العادات الضاره، اول الدرب يبدأ من التحرر من ربقة الجهل والفقر ولن يتم ذلك الا باشتراك النساء انفسهن فى صنع القرارات المصيرية دون فرض او وصايا.



    *ينبغى الاشارة الى ان هذا المقال ماهو الا مسودة لبحث ظل يشغلنى من سنين طويلة واسعى لتطويرها وتحليل عينة من المواد التى تناولت هذا الموضوع ومقارنتها بالواضيع الاخرى التى تهم الشأن الافريقى النسوى وكذلك الاشارة الى التباين فى طرق المعالجة وذلك وفقا للكاتبة وخلفياتها الثقافية ، الاقتصادية، السياسية والاجتماعية


    مراجع لمزيد من الاستفادة:


    1. Richter, Gritt, Stop FGM - proposals for change,2001
    2. Abdel Halim, Asma Mohamed, Rituals and angels: Female circumcision and the case of Sudan, 1995,
    3. Abdel Halim, Asma Mohamed, Sudanese women in the United States: the double problem of gender and culture, Mellen Press, Lewiston, 2006
    4. From basic needs to basic rights ; S.249-266, I A 1579, Schuler, Margaret
    5. Mandour, Iman, The politics of FGM in Egypt, Isis Women's International Crosscultural Exchange, 1998
    6. Charvat, Katharina, African problem means global problem, Wien, Univ., Diplomarb., 2001
    7. Dirie, Waris ,Schmerzenkinder, . - Berlin : Ullstein, 2006, Ungekürzte Ausg., 1. Aufl.
    8. Dirie Warise , Wüsntenblumen, Ullstein, 2004, 15, Aufl


    بعض البحوث التى قمت بها بشأن المرأة الافريقية المهاجرة {جميعها كتبت باللغة الالمانية}

    1. Frauensolidarität (Austrian NGO for women in development) (2000- 2001)
    2. Project development and management for research on reproductive health for the public administration's Office for Women's Health of the City of Vienna's (2000 - 2001)
    3. Project idea and project manager of a UNESCO school project (Fatima Bit el Khatab School for Girls and at a Business School in Vienna) called "Environmental Conservation Calls for More Than Just Solidarity", Vienna 2001-2002
    4. Project development and management: Women on the Run in Sudan, on the situation of internal refugee women, in cooperation with a women's organization in Sudan and supported by several Austrian NGOs 2003
    5. Project emplemtion: Empowerment Strategy among Afro- Austrian Childern in Vienna 2004
    6. ُEmpowering Community:gegen FGM and earlier marriage , Sudan 2006
    يكمن الحصول فى هذه الصفحات والتى فى أغلبها الاعم باللغة الالمانية عن بعض ما اشرت له فى ندوات مختلفة من تحديد موقفى الواضح من العديد من القضايا ومن ضمنها القضية موضوع المقال

    http://www.afrikanet.info/index.php?option=com_content&...view&id=598&Itemid=2
    http://www.google.de/search?q=Ishraga+M.+Hamid&hl=de&start=50&sa=N
    http://www.google.de/search?hl=de&q=Ishraga+Hamid&btnG=Suche&meta=
    http://www.google.de/search?q=Ishraga+Mustafa&hl=de&start=20&sa=N
    http://www.prairie.at/ressorts/stadt_land/artikel/20031018092318/

    http://igkultur.at/igkultur/kulturrisse/1086766500/1086766736

    http://www.kupf.at/index.php?sid=596


    نشر هذا الموضوع فى مجلة الخرطوم الجديدة العددرقم 48 مايو2007
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 01:51 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 02:37 PM

Kamal Karrar
<aKamal Karrar
تاريخ التسجيل: 11-16-2006
مجموع المشاركات: 3670

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    غايتو يا دكتورة إشراقة.. أنا قدر ماتمعنت في الجرائم وأنواعها

    ما لاقتني جريمة بحجم تلك الممارسة البشعة التي تسمى طهور أو ختان

    أو خفض.. ولو بأيدي أحاكم كل من شارك في تلك الجريمة بأثر رجعي

    حتى لو كانت حبوبتي ...

    وأنت ست العارفين يا دكتورة بأنو من الناحية الصحية كم هذه الممارسة

    البشعة مسؤولة عن الكثير من سرطانات عنق الرحم (CANCER OF THE CERVIX)

    وحتى سرطان الفرج (CANCER OF THE VULVA) ... فبالله عليكم كيف نسوق بناتنا

    لهكذا ممارسة..وهكذا مصير

    ومتى يفهم اللذين يفذلكون ويربطون الختان بالعفة.. ولو كان الأمر كذلك

    لما رأينا الكثير من المنحرفات في أوساط النساء المختونات وهن أجيال

    عديدة سبقت.. وعاشت حيث أن الختان هو الشيء الطبيعي وما عداه هو الشاذ

    متى يفهم هؤلاء الجهلاء أن العفة ونقيضها عقيدة ذهنية قبل أن تضرب أوتارها

    حاسة عضو معين..

    يا دكتورة يجب أن يعدم من يقتل أنثي مرورا بمقصلة الختان..

    الله الله .. لكنّ الله يا مختونات...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 03:22 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Kamal Karrar)

    Quote: ما لاقتني جريمة بحجم تلك الممارسة البشعة التي تسمى طهور أو ختان

    أو خفض.. ولو بأيدي أحاكم كل من شارك في تلك الجريمة بأثر رجعي

    حتى لو كانت حبوبتي ...


    سلامات ياكمال..
    اتفق معك بانها فعلا جريمة.. جريمة قاسية بس مابتنفصل من جرائم أخرى
    هى سلسلة طويلة من اضطهاد الانسانية ولا اسنيه اضطهاد المرأة
    القانون وحده لاينفع لمحاربتها بل الوعى ونشره وبالطرق التى تحقق الهدف

    مساكين حبوباتنا، ليتهن يعرفن كيف فعلن بنا وبانفسهن رغم محبتهن لنا

    ربنا يغفرن ليهن وبجازى الكان السبب

    شكرا ياكمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 03:57 PM

abubakr
<aabubakr
تاريخ التسجيل: 04-22-2002
مجموع المشاركات: 16044

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    اشراقة ..سلام ...اعجبني طرحك ومحاولتك الخروج من طوق الختان اومسمياته كعامل اساسي في معاناة الامراة المختونة الي نظرة اوسع تشمل تقوية empowerment المراة المختونة والمراة عموما في مناطق تعاني فيها من قصور وسلبيات كثيرة الختان احدها فقط وليس كل المشكل بحيث ينزاح عن كاهلها حمل معاناة الحياة الم تكن مختونة .. المراة في مناطق كثيرة لا تعرف الختان ما زالت تعاني( الهند ..فقط مثال)...اجيال صغيرة من السودانيات لم تختن ولكنها تعاني من سطوة مجتمع ممعن في ذكوريته وهنا ليس المقصود الرجل تماما ولكن الفكر الذي هو الغالب...
    واصلي لنزداد علما ونحاول ان نتصدي لقصور فينا ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 05:30 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: abubakr)

    Quote: اجيال صغيرة من السودانيات لم تختن ولكنها تعاني من سطوة مجتمع ممعن في ذكوريته وهنا ليس المقصود الرجل تماما ولكن الفكر الذي هو الغالب...


    دائما يا ابوبكر بتضع يدك على الجرح وفى الحتة الصاح
    دى فعلا الحتة المنطلقة منها فى تحليلى
    بان القضايا لايمن تجزيئتها وكيف فى كتير من الاحيان تتبع المنظمات العاملة فى مجال المرأة للجهات الممولة وده موضوع تانى نفسى يوم اعمل فيه معاولى بقراءاة متأنية، هل نحنا بنختار مواضيعنا والاولويات التى ينبغى الانطلاق منها ولا بنخضع فى الغلب للجهة الممولة وللموضة الجارية فى العالم
    الطهور
    وزواج صغيرات السن كلها مواضيع مهمة جدا لكن كيف نعالجها، فى الاطار ده حا احكى ليك تجربة بتفضح لاى مدى ان بعض الجهات الممولة بتخدم اجندتها فى الاساس..

    ولحدى ما اجىء كن طيبا وسندا دوما للانسانية فى مداها العريض
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 05:59 PM

khaleel
<akhaleel
تاريخ التسجيل: 02-16-2002
مجموع المشاركات: 30088

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    دكتورة اشراقة

    الموضوع محتاج لثقافة وحملات توعية رهيبة وبعض الناس في السودان لا يمتلكون مياه صالحة

    للشرب ونحدثهم عن ختان الاناث .

    طالبات جامعة الاحفاد حضروا لقريتنا في اطار ما يسمي ب (tour) والموضوع كان حملة توعية

    لمضار الختان قابلوا واحدة من حبوباتنا وكلموهو عن مضار الختان

    حبوبتي سالت الطالبة ( دحين هسع انتي ما مطهرة )

    اجابت الطالبة نعم

    حبوبتي قالت ليها سجم امك والترابة دي في خشمك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 06:14 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: khaleel)

    متفقين ياخليل تماما

    كدى شوف كلامى هنا
    Quote: كيف يكون المدخل لامرأة افريقية تعمل اكثر من خمسة عشر ساعة للحصول على المياه اوتعمل فى الحقل تحت هجير الشمس وتشرب ماء متسخا ومصابة بعدة امراض اولها البلهارسيا والملاريا والتايفود،
    كيف يكن تحت هذه الظروف محاربة هذه العادة الذميمة؟ اى لغة ينبغى استخدامها؟ هل التسميات المختلفة للختان وربطه بالعنف والتشوية الجسدى من ابتكارتنا كنساء افريقيات؟ رغم قناعاتى الراسخة ضد الختان وضد كل مايؤذى المرأة الا ان هنام سؤال آخر يبنغى مواجهته، ماذا اذا قالت لنا امرأة مختونه فى قرية نائية فى السودان بانها لاترى فى الامر عنفا وانما {عفة وصوناْ للمرأة}، هل سوف تسمعنا ان لم نراعى اللغة التى نستخدها ومحاولة لخلق لغة مبسطة مشتركة لاتصيبها بالصدمة ولاتزحزحنا عن موقفنا الثابت ضد الختان


    مش زى كلامك هنا:

    Quote: الموضوع محتاج لثقافة وحملات توعية رهيبة وبعض الناس في السودان لا يمتلكون مياه صالحة

    للشرب ونحدثهم عن ختان الاناث .


    تخريمة

    دكتورة دى منو ياباشمهندس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 06:42 PM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 05-07-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    الحبيبة شروق
    حفر ثم حفر ثم حفر فتعرية للقديم المتآكل ليبدو وجه أكثر إشراقاً
    تعرفي يا حبيبة الإشكالية الكبرى أنه برغم أن مسألة الختان الحملات التوعوية حولها تكاد لا تنقطع إلا أن هنالك حلقة مفقودة ما بين سن التشريعات المانعة للختان و بين التوعية المجتمعية ليصبح بعدها الختان ممارسة في عداد الماضي!
    هذا الجسر قد يكون طرائق التوعية أو آلياتها و قد يكون أن السودان في حد ذاته ليس دولة مؤسسات و كل شيءيتم بالجهود الفردية فيصبح الناس كمن يصفق كل بمفرده..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 09:35 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: lana mahdi)

    Quote: و قد يكون أن السودان في حد ذاته ليس دولة مؤسسات و كل شيءيتم بالجهود الفردية فيصبح الناس كمن يصفق كل بمفرده..


    لنا ياعزيزتى البتفهمنى من قولة تيت
    انت زى ابوبكر وضعتى يدك برضو بوعى على الجرح
    فعلا غياب المؤسسات بيلعب دور سلبى وبيعطل حركة التغيير
    عشان كدى ربطت الطهور ده بالتغيير السياسى
    فى مقال لكاتبة سودانية وهى د. الن قرنيوم من اروع ماقرأت عن موضوع الطهورة وتناولت فيه البعد السياسى والاقتصادى للقضية بوعى حاد يدهشك لمن تدفق دهشة الدنيا العارفة

    انت فى الطهور ولا فى العدل او الرتق؟
    ده عندى فيه موضوع كارب وعن الانفصامات البتعيشها بعض النساء المثقفات

    يعدلوا ليهو شنو وعشان شنو؟ مش دى بالله قضية محتاجة وقفة
    تفتكرى العدل دى ممكن يتنهى لو ماحال البلد انعدل؟

    المحتاج فعلا للرتق هى سياستنا وعقلية صانيعيها

    يازولة تصبحى على خير... امشى انهمد قبل ما الموضوع يسخن فى رأسى واقوم اكتبوا باقى الليل ده

    (عدل بواسطة Ishraga Mustafa on 07-17-2007, 09:36 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 09:47 PM

محمد الامين احمد
<aمحمد الامين احمد
تاريخ التسجيل: 08-28-2004
مجموع المشاركات: 5097

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2007, 11:02 PM

Siddig A. Omer
<aSiddig A. Omer
تاريخ التسجيل: 04-06-2005
مجموع المشاركات: 3818

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: محمد الامين احمد)

    لاخت الدكتورة أشراقة..

    لك كل الاحترام والتقدير فى فتح موضوع ظل يتبادل و ينتهى... و لكن الوعى الذى اكتسبه القليل..منا لا بد أن يتواصل حتى نصل الى الحقيقة المرة....مرارة حرمان الانسان من طبيعته....ومرارة المعاناة....

    لك كل الود واصلى...لم تبقى للموضوع حساسية كما كنا نراه....بل اصبح واقع..توعية الى كل أم...جاهلة..و والد متخلف...و فوق كل ذلك مسؤولية مجتمع.....

    صديق - الدوحة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 03:43 AM

شهاب الفاتح عثمان
<aشهاب الفاتح عثمان
تاريخ التسجيل: 08-27-2006
مجموع المشاركات: 11896

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Siddig A. Omer)

    Quote: [كثيرا مايتم اغفال عوامل اساسية مثل الخلفية الثقافية ، التعليم، الوعى الصحى، العمل، مستوى الدخل واندماج المرأة فى قضايا المجتمع وانخراطها فى المجتمع المدنى فبمراعاة هذه العوامل قد يتم التسريع بقضاء هذه العادة
    الختان فى بعده الاجتماعى والثقافى لايعنى سوى دونية الانسانية فلايمكن ان تكون الانسانسة سوية اذ ان نصفها يعامل بدونية. الهدف من الختان هو محاولة لترويض المرأة روحا وجسدا لتظل خاضعة لقيم بالية نساء تختن روحهن يوميا بمحاصرة الحياة القاسية واللهث وراء تأمين لقمة العيش، لاجل التعليم والصحة والحياة الآمنه.
    لابد من مراعاة ان النساء هن من اكثر المدافعات عن هذه العاده وذلك بوعى او بدون وعى فالمرأة هى التى تقوم بهذه العملية وتعد لها العدة وهذا مرده الى الدونية الاجتماعية التى تعيشها المرأة ]


    تشريح رصين وواعي ، ومجهود وافر ، وبالتوفيق
    لانجــاز بقيه البحوث ان شاء الله.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 10:48 AM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: شهاب الفاتح عثمان)

    سلامات ياشهاب

    منتظرين منك المزيد... وتشكر ياسيدى على الاطراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 10:45 AM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Siddig A. Omer)

    Quote: و فوق كل ذلك مسؤولية مجتمع.....


    صدقت ياصديق... انها مسئولية مجتمع
    مسئولية مؤسسات مسئولة لاتفصل بين مكافحة هذه العاده الذميمة وحق النساء فى الحياة الكريمة

    شكرا على مساهمتك المضئية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 05:33 AM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: محمد الامين احمد)

    شكرا يامحمد على ايراد الرابط
    اكيد سوف يثرى هذا الموضوع خاصة وانه يتناول جوانب اخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 09:24 AM

معتز تروتسكى
<aمعتز تروتسكى
تاريخ التسجيل: 01-14-2004
مجموع المشاركات: 9829

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    خالص التحايا
    الاستاذه العزيزة
    Ishraga Mustafa

    من اجمل ما نقرا لهم استاذتنا اشراقه متعك الله بالصحة والعافية..

    التحايا النواضر..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 12:34 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: معتز تروتسكى)

    شكرا يامعتز على مرورك الطيب
    ربنا يديك العافية ياود امى قول آمين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-18-2007, 09:31 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    ولطهارة الروح بقية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-25-2007, 05:50 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-25-2007, 09:52 PM

كمال الدين بخيت اسماعيل

تاريخ التسجيل: 03-21-2007
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    الدكتوره اشراقه...

    انها لمصيبه بحق وحقيقه......وان كان للمجتمع الذكوري في هذه الدول التي يمارس فيها هذا التشريح الجسدي والنفسي الدور المحرك الا ان الماساه الكبري تكمن في ان الوسط الانثوي المستنير والمدرك للتبعات المهينه التي يترتب عليها هذا الاذلال المشين لاتتحرك ساكنا لمواجهه هذا الترهيب النفسي والتشويه الجسدي الذي يمارس في حقها.....علي اقل تقدير...يجب ويلزم الامر ان يعيد الوسط الانثوي المستنير ترتيب اولوياته التصادميه من اجل استرجاع حقوقه المستلبه وان يتصدر مثل هكذا اهتمام كل اجندته الاخري....
    نفتخر بك كثيرا يا دكتوراه والي الامام من اجل انسانيه المرأه وحقها الطبيعي..كما الرجل واميز...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-26-2007, 04:56 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: كمال الدين بخيت اسماعيل)

    الاخ كمال الدين

    تشكر ياسيدى الا الاضافة الثرة واحييك على موقفك الصلب من هذه العادة الذميمة
    ومعا نزبلها لتنعم البنات بحياتهن الطبيعية


    لك ودى وتقديرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-25-2007, 08:28 PM

omer abdelsalam
<aomer abdelsalam
تاريخ التسجيل: 04-07-2006
مجموع المشاركات: 3435

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    حكاية البنت تماضر
    ************************
    لاأدري كلما جاء ذكر موضوع طهور البنات ، تعود بي الذاكرة الى حكاية البنت { تماضر }
    كنا في اواخر استينات ، نقيم في مدينة مروي بشمال السودان ، نلعب ونزهو بحياتنا ونحن واترابنا ، صبيان وبنات
    كان من يبنهن صبية صغيرة لم تتجاوز سن السادسة ، نضرة كعود النعناع الأخضر ، مليحة ، تسر العين
    مدللة ، وحيدة لااخت لها سوى اخ وحيد يكبرها بعدة سنوات ، توفي والداها ، وتركها وهي رضيعة ، وشبت في كنف امها وخالتيها المدرستين ، كانت زهرة مضيئة في حينا ، لطيفة المعشر ، كان الجميع يحب { تماضر }
    وذات يوم سمعنا رفيقاتها يتهامسن : بعد يومين سيتم ختان تماضر ..انزعجنا قليلا ، قلنا ستغيب عنا تماضر عن مجالس انسنا ولن نشاهدها تتمخضر في الحي لعدة أيام ..وذات صباح سمعنا ان تماضر تم نقلها الى المستشفى بعد ان اصابها نزيف جراء عملية الطهور
    انزعجنا ..وقلنا سيطول قليلا غياب تماضر عنا الى ان يمن الله عليها بالشفاء
    وجاء الأصيل ..وسمعنا العويل والنحيب يعلو من بيت تماضر ..ياللهول ..ماتت تماضر اليانعة النضرة
    كانت صدمة اصابت كل الحي ، لم أذق طعم النوم لعدة اشهر ..فكان خيال تماضر يعكر صفو صحوي ومنامي
    لم استوعب الأمر وقتها : لماذا هذا الختان يقتل الفتيات الصغيرات ؟ الأعمار بيد الله ..نعم امر لاشك فيه ..ولكن لوتركت التقاليد البالية تماضر على طبيعنها التى خلقت بها ، ربما لكان لها عمر مديد وحياة ممتدة جميلة
    الى جنات الخلد ياتماضر الضحية البريئة ..فكم من ضحية مثلك اضاعتها ايادينا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-26-2007, 04:57 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: omer abdelsalam)

    وددت ياعمر ان اترك حكاية البنت تماضر فى صدر هذا البوست لتكون عبرة لنا
    حكاية محزنة تدمى القلب ومحزن انها تحدث كل يوم... يالطول المشوار


    معزتى وامتنانى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-26-2007, 07:49 PM

omer abdelsalam
<aomer abdelsalam
تاريخ التسجيل: 04-07-2006
مجموع المشاركات: 3435

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    صدقيني دكتورة اشراقة ، بالرغم من مضي اكثرمن 40 سنة على حكاية تماضر ..مازالت هذه المأساءة تحفر عميقا في ذاكرتي كأنها حدثت قبل بضعة ايام ..لاادري كيف يكون حال العديد من الأمهات والآباء الذين فقدوا بناتهم في حادثة مشابهة لحكاية تماضر
    Quote: وددت ياعمر ان اترك حكاية البنت تماضر فى صدر هذا البوست لتكون عبرة لنا
    حكاية محزنة تدمى القلب ومحزن انها تحدث كل يوم... يالطول المشوار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-27-2007, 08:56 AM

Amira Elsheikh
<aAmira Elsheikh
تاريخ التسجيل: 06-16-2007
مجموع المشاركات: 9258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: omer abdelsalam)

    اشراقة ازيك..

    فجعت فى اخر تقرير لاحدى المنظمات العاملة فى مجال الجندر( لا اذكر بالضبط)

    ان نسبة ختان الاناث اعلى من نسبة70% بالعاصمة..

    تخيلى كيف يكون الحال فى القرى والحلال البعيدة..

    ظاهرة محاربة الختان بدات من زمن بعيد..

    لكن النتائج ما زالت غير مبشرة وغير ايجابية..

    احكى ليك قصة صغيرة...

    كنت عضو فى جمعية محاربة العادات الضارة.. وفى احدى الندوات فى اطراف الخرطوم

    كنا نتحدث عن الختان... ونشرح ونشرح ونشرح لمن فترنا ..

    فى نهاية الندوة جاتنا خالة كبيرة فى السن.. قالت لينا يا بناتى شابكتننا من الصباح

    الختان الختان... ما كان تقولن لينا الطهور من البداية وتريحننا..

    دا نبهنى لاشياء كتير مهمة ..

    منها اللغة .. دائما ما نستخدم مصطلحات عصية على فهم الشريحة المستهدفة.

    ودى محتاجة مراجعة..

    (عدل بواسطة Amira Elsheikh on 07-27-2007, 08:58 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-27-2007, 06:37 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Amira Elsheikh)

    Quote:
    كنا نتحدث عن الختان... ونشرح ونشرح ونشرح لمن فترنا ..

    فى نهاية الندوة جاتنا خالة كبيرة فى السن.. قالت لينا يا بناتى شابكتننا من الصباح

    الختان الختان... ما كان تقولن لينا الطهور من البداية وتريحننا..

    دا نبهنى لاشياء كتير مهمة ..

    منها اللغة .. دائما ما نستخدم مصطلحات عصية على فهم الشريحة المستهدفة.

    ودى محتاجة مراجعة..


    مساك طيب يا اميرة

    عارفة مش اللغة بس فى حاجات كتيرة محتاجة لاعادة نظر.. كل مرة بيتاكد لى انو النساء الناشطات فى وداى ونساء القاعدة فى وادى تانى، استخدامنا للغة دى واضحة تماما ومثالك اللى ذكرتيهو هنا خير برهان..

    بس مافاقدة الامل لانو فى اميرة وزيها كتيرات بس محتاجات لوقفة

    تحياتى ومتابعاك تماما
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-27-2007, 11:23 AM

أحمد الشايقي
<aأحمد الشايقي
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 12793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: Ishraga Mustafa)

    الاخت الكريمة اشراقة

    شكرا للمعلومات القيمة عن العادات الضارة التي تقف في طريق تنمية المرأة الافريقية المهاجرة والمقيمة في الوطن على حد سواء,

    في السودان تحديدا تم تشريع العديد من القوانين والمنشورات التي تمنع الختان الفرعوني ولكن التطبيق قد بقي على حاله في حالة تواطؤ مجتمعي تقوده النساء أنفسهن,

    يبدو لي أن الفرصة سانحـة خاصة و ان على رأس وزارة الصحة سيدة واعية هي الدكتورة تابيدا بطرس, من الممكن جدا أن تقوم بجهد كبير في فرض وتطبيق منع الختان الفرعوني للإناث من خلال منشورات تحذيرية للقابلات في جميع أنحاء البلاد ومن خلال عقد ورش عمل لهن ينفذها الاطباء بكافة المستشفيات الريفية والحضرية والعاملين الصحيين تبصرهن بكيفية القيام بعمليات ختان (صورية) صحية وسليمة لا تحدث الأضرار التي يسببها الختان الفرعوني للذين لا يزالون على عقلية الختان.

    لك التحية

    أحمـد الشايقي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-27-2007, 06:31 PM

Ishraga Mustafa
<aIshraga Mustafa
تاريخ التسجيل: 09-05-2002
مجموع المشاركات: 11882

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: طهور البنات... دلوكة.. مرارة وتشريح ذات (Re: أحمد الشايقي)

    الاخ احمد الشايقى...

    يبدو ان الدرب مازال طويلا وشائكا رغم كل المجهودات التى بذلت الا اننا فى حاجة لتقييم طريقة شغلنا اذ اننا مازلنا بعيدات جدا عن النساء الفى القاعدة ومالم نحس باننا جزء منهن لن يتغير شىء ابدا

    ومع ذلك يبقى الامل ومعا يكون الطريق ممهدا لمكافحة كل العادات الضارة

    مع ودى واحترامى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de