بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 06:07 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة علي عسكورى(Asskouri)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83

02-26-2005, 03:53 PM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83


    From BBC website:

    Founder of Amnesty dies aged 83


    Amnesty said Mr Benenson "brought light into the darkness of prisons"
    The founder of human rights group Amnesty International, Peter Benenson, has passed away aged 83.
    He died on Friday at the John Radcliffe Hospital, Oxford, after a long illness.

    The British lawyer set up the group in 1961, after reading an article about the imprisonment of two students in Portugal who drank a toast to liberty.

    "Peter Benenson's life was a courageous testament to his visionary commitment to fight injustice around the world," said Amnesty's Irene Khan.

    'People power'

    "He brought light into the darkness of prisons, the horror of torture chambers and tragedy or death camps around the world.

    "This was a man whose conscience shone in a cruel and terrifying world, who believed in the power of the ordinary people to bring about extraordinary change and, by creating Amnesty International, he gave each of us the opportunity to make a difference.

    Standing up for prisoners of conscience

    "In 1961 his vision gave birth to human rights activism. In 2005 his legacy is a world-wide movement for human rights which will never die."

    A public memorial service in tribute to Peter Benenson will be held by Amnesty International at a date yet to be announced.

    The impetus for the movement began after Mr Berenson read how two students in a Portuguese cafe had been imprisoned after raising their glasses "to liberty".

    A front page appeal in the Observer newspaper for the "forgotten prisoners" followed, as did the term "prisoner of conscience" and Amnesty International was born.

    In its first few years its founder provided much of its funding and was involved in all aspects the organisation.

    "At that time we were still putting our toes in the water and learning as we went on," he later said.

    "We tried every technique of publicity and we were very grateful to the widespread help of journalists and television crews throughout the world who not only sent us information about the names of prisoners but also, whenever they could, gave space to stories about prisoners.

    "It's the publicity function of Amnesty that I think has made its name so widely known, not only to readers in the world, but to governments - and that's what matters."

    Today, Amnesty International is in its 44th year and is the world's largest independent human rights organisation. It has more than 1.8m members world-wide.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-26-2005, 05:26 PM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 05-19-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    وفاة مؤسس منظمة العفو الدولية

    أمنستي انترناشيونال قالت إن بنيسون "أدخل الضوء فبدد ظلام السجون"


    توفي عن عمر يناهز ثلاثة وثمانين عاما في أحد مستشفيات مدينة أوكسفورد البريطانية- بيتر بنيسون مؤسس منظمة العفو الدولية (أمنستي انترناشيونال) بعد صراع طويل مع المرض.
    وكان بنيسون - وهو محام - قد أسس المنظمة عام 1961 بعد أن قرأ مقالا حول قيام السلطات البرتغالية بسجن طالبين بسبب تناولهما نخبا للحرية.
    تقول أيرين خان من أمنستي إنترناشيونال: "كانت حياة بيتر بنيسون دليلا حيا على التزامه المثالي بالنضال ضد الظلم في شتى أرجاء العالم".

    قوة الشعب
    وتضيف أيرين: "لقد أدخل بنيسون الضوء لكي يبدد الظلام داخل السجون ويتغلب على بشاعة غرف التعذيب ويقاوم مآسي مخيمات الموت حول العالم".
    "لقد برز وعيه في عالم مخيف قاس، وكان رجلا آمن بقدرة البسطاء من الناس على إحداث تغييرات مدهشة، ومنح كلا منا بتأسيسه منظمة العفو الدولية - الفرصة للمساهمة في التغيير".
    "في عام 1961 ساهم ببعد نظره في ولادة النشاط المناصر لحقوق الإنسان. وفي عام 2005 أصبحت الجماعة التي أسسها حركة عالمية لحقوق الإنسان لن تموت أبدا".

    ومن المقرر أن تحتفي أمنتسيتي إنترناشيونال في تاريخ لاحق بذكرى بيتر بنيسون وتاريخه.

    بدأ زخم الحركة عندما قرأ بنيسون كيف سجن طالبان في البرتغال بعد أن رفعا كاسيهما وشربا "نخب الحرية".

    صدارة الأخبار
    وأعقب ذلك قيامه بنشر إعلان في صحيفة "ذي أوبزرفر" عن "السجناء المنسيين" كما استخدم أيضا تعبير "سجين الوعي"، وكانت تلك بداية منظمة العفو الدولية.
    وخلال السنوات الأولى للمنظمة كان بنيسون يتولى بنفسه الإنفاق على أنشطتها، وكان يشارك في كل جوانب العمل في داخلها.
    وفيما بعد تحدث هو عن تلك البدايات فقال: "في ذلك الوقت، كنا لا نزال نضع أطراف أقدامنا في الماء ونتعلم من التجربة".

    "لقد لجأنا إلى كل الوسائل الدعائية، وكنا نشعر بالامتنان للمساعدة الكبيرة التي تلقيناها من الصحفيين ومن أعضاء الأطقم التليفزيونية عبر العالم، الذين لم يرسلوا لنا فقط معلومات عن أسماء السجناء، ولكنهم خصصوا أيضا مساحات لنشر تفاصيل أوضاع السجون والسجناء".

    "وأعتقد أن الفضل يرجع إلى النشاط الدعائي والإعلامي في أمنستي إنترناشيونال في جعل اسمها معروفا، ليس فقط على مستوى القراء في العالم، بل على مستوى الحكومات أيضا، وهو ما أراه أمرا مهما".

    اليوم أكملت منظمة العفو الدولية 44 عاما من عمرها وأصبحت أكبر منظمة مستقلة لحقوق الإنسان. وهي تضم 1.8 مليون عضو على مستوى العالم.

    المصدر: بي بي سي عربي
    ــــــــ
    رحم الله الرجل الفاضل بيتر بنيسون..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 03:24 AM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Raja)

    شكرا رجاء لوضع النسخه العربيه من الخبر

    رحيل السيد بننسون هو فقد للانسانيه عامه وللمهتمين بحقوق الانسان خاصه
    بفضل جهوده تحولت امنستي انترناشونال من فكره لشخص واحد الي منظمه تخشاها الحكومات في الشرق والغرب، ومن داخل مدرستها تخرج معظم ناشطي حقوق الانسان والمنظمه لا تحتاج للكتابه عنها فسجلها معروف.

    لقد فقدت الانسانيه احد الرجال الكبار الذين أثًًروا كثيرا في تاريخها خاصة في مجال الحقوق!

    مودتي

    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 03:35 AM

إسماعيل التاج

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 2514

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    عسكوري / رجاء

    شــكراً لنقل الخبر.

    حأرجع ليكم بعد شوية.

    تحياتي

    إسـمـعـيـل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 04:15 AM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: إسماعيل التاج)

    يامولانا

    حمد الله علي السلامه

    في انتظارك

    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 04:34 AM

إسماعيل التاج

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 2514

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    عسكوري / رجاء

    (أنْ نضيء شمعة خير من أنْ نلعن الظلام)
    كان هـذا هو الشعار الذي تبناه بيتر بيننسون، عن حكمة صينية قديمة، وصارت الشمعة التي يلتف حولها سلك شائك هي شعار المنظمة الأكثر شهرةً.

    تـكمن عظمة بيتر بيـنـنـسون في مقدرتـه على تأسيس حـركة دولية ليس لها أي إربتاط بأي جهة أو دولة أو حكومة في وقتٍ كانت فيه الانقسامات واضحة والحرب الباردة في أوجها وتوشك على إندلاع حرب عالمية ثالثة بسبب (أزمة خليج الخنازير والأسلحة الروسية لكوبا). وكان من الصعب الخروج من هذا الإطار بالنسبة لمنظمـة وليدة وذات رسالة جديدة.

    وأستطاع بيتر من خلال موقـفـه ومبادرته التي لقت رواجـاً سريعاً وكبيراً أنْ يقدم درسين رائعين للإنسانية:

    أولاً: مقدرة الإنسان الفرد على إحـداث تغيير وتأثير كبير متى ما توفرت له رؤية واضحة Clear Vision، وإرادة قوية.

    ثانياً: التواضع وإفسـاح المجال للآخرين لقيادة المسيرة التي بدأها. فبعد مرحلة التأسيس، التي كانت مضنية، لم يتمسك بيتر بأنْ يكون رئيسـاً أو أميناً عاماً للمنظمة. بل آثر الإبتـعاد وترك المجال للحركة لكي تنمو وتتطور وفـقـاً لتـطور الحياة والأجيال والأوضاع السياسية المتقلبة حول العالم.

    في إحتفالية حركة منظمة العفو الدولية بمرور 40 عاماً على تأسيسها في عام 2001 قامت الحركة بإطلاق إسمه على المقر الرئيسي للمنظمة في رقم واحد، إيستون ستريت، في قلب لندن تكريماً له ولكنه لم يشارك بيتر في تلك المناسبة بسبب المرض.

    كما تلاحـظان أنني استعملت كلمة حركة.

    لأنَّ منظمة العفو الدولية هي عبارة عن حركة منتـشرة في أكثر من 90 بلد حول العالم. وتتمتع بعضوية أكثر من مليون ونصف مليون عضو.

    وهي حركة محايدة ومستقلة عن أي إرتباط بأي جهة أو دولة أو حكومة ولا تتـلقى أموالاً مـطـلـقـاً من أي حكومة أو دولة. وتعتمد في تمويلها على عضويتها التي تقوم بدفع إشتراكاتها و بجمع الأموال، وفـقـاً لشروط صارمة، لتمويل أنشـطة المنظمة. وهذا مصدر قوة منظمة العفو الدولية.

    والحركة حركة ديمقراطية تعقد مؤتمرها السنوي كل عامين في إحدى الدول التي فيها فرع للمنظمة. وكان قد انعقد مؤتمران للحركة في أفريقيا (جنوب أفريقيا في عام 1999، والسنغال في عام 2001) وكان لي شرف المشاركة في اجتماع السنغال.

    الطريف أنَّ المنظمة، بالرغم من سمعتها الممتازة، إلاَّ أنَّ معظم الدول تناصبها العداء. فالغرب كان ينظر إليها، إبان الحرب الباردة، كمنظمة لها صلتها بالإشتراكية والمد الثوري، بينما ينظر إليها المعسكر الشرقي، سابقاً، كواحدة من أدوات الرأسمالية. والعرب ينظرون إليها كمنظمة صهيونية، بينما يراها الإسرائيلون كـ pro-Arabs.

    واستطاعت المنظمة أنْ تساهم في إحداث تغييرات حقيقية في كثيرٍ من دول العالم وفي بناء تحالفات قوية مثل التحالف الذي أدى إلى إنشاء المحكمة الجنائية الدولية.

    ولا يغيب علينا دور المنظمة تجاه أوضاع حقوق الإنسان المتردية في السودان منذ 1989، وقيامها بحملة (السودان) في النصف الأول من عام 1995، التي صاحبها التقرير الشهير (دموع اليتامي). كما أنَّ ما تقوم به الآن في إطار انتهاكات حقوق الإنسان في دارفور لا مثيل له.

    في الصفحة التالية تقارير وأنشطة منظمة العفو الدولية حول السودان، والتي تشكل مرجعية للباحثين وناشطي حقوق الإنسان.

    تحياتي

    إسـمـعـيـل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 04:35 AM

إسماعيل التاج

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 2514

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    اكثر من 200 تقرير وبيان صحفي وتحرك عاجل. يمكن الحصول على بعض الوثائق (من عام 2003) من :
    http://ara.amnesty.org/library/ara-sdn/index

    وبقية الوثائق من مقر المنظمة بلندن:
    هاتف: 00 44 20 7413 55 00
    فاكس: 00 44 20 7956 11 57

    = = = = = == = = = == = = == = = == = = = = = = == == = = = =

    11/02/2005 السودان: منظمة العفو الدولية تسعى للحصول على دعم الاتحاد الإفريقي لإحالة الوضع في السودان إلى المحكمة الجنائية الدولية (أخبار )
    AFR 54/020/2005

    10/02/2005 رسالة الى رئيس الاتحاد الأفريقي (التقارير )
    IOR 63/001/2005

    02/02/2005 السودان : توصيات منظمة العفو الدولية حول نشر قوات دعم السلام التابعة للأمم المتحدة (التقارير )
    AFR 54/022/2005

    01/02/2005 The Wire, February 2005. Vol. 35, No.1. (التقارير )
    NWS 21/001/2005

    27/01/2005 السودان : قضية دارفور تضع الاتحاد الأفريقي على المحك (أخبار )
    AFR 54/012/2005

    24/01/2005 السودان : إعادة اعتقال ناشط قيادي لحقوق الإنسان (أخبار )
    AFR 54/010/2005

    18/01/2005 السودان: من سيدفع ثمن الجرائم؟ (أخبار )
    AFR 54/007/2005

    18/01/2005 السودان : من سيدفع ثمن الجرائم؟ (التقارير )
    AFR 54/006/2005

    10/01/2005 السودان: دارفور- معرض صور متجول (التقارير )
    AFR 54/005/2005

    07/01/2005 السودان : صفقة السلام بين الشمال والجنوب تلقي بظلال الشك على مستقبل حقوق الإنسان (أخبار )
    AFR 54/002/2005

    17/12/2004 السودان: السودان يختار ما بين السلام والحكم العسكري يوم الأحد (أخبار )
    AFR 54/166/2004

    16/12/2004 السودان : بدأ الوقت ينفد بالنسبة لمليوني متضرر في دارفور (أخبار )
    AFR 54/165/2004

    16/12/2004 السودان: دارفور - أي أمل في المستقبل؟ المدنيون بحاجة ماسة للحماية (التقارير )
    AFR 54/164/2004

    08/12/2004 نفـوس محطمـة:الجرائم المرتكبة ضد المرأة أثناء الصراعات -أوقفوا العنف ضد المرأة (التقارير )
    ACT 77/075/2004

    02/12/2004 السودان : لا سلام بدون عدالة (أخبار )
    AFR 54/157/2004

    02/12/2004 السودان: دارفور- ما من أحد نشكو إليه (التقارير )
    AFR 54/155/2004

    02/12/2004 السودان : دارفور - ما من أحد نشكو إليه - لا مجال أمام الضحايا لالتقاط أنفاسهم، فيما الجناة يفلتون من العقاب (التقارير )
    AFR 54/138/2004

    02/12/2004 السودان: دارفور - أي أمل في المستقبل؟ المدنيون بأمس الحاجة إلى الحماية (التقارير )
    AFR 54/154/2004

    02/12/2004 السودان : المحاكم الجنائية الخاصة في دارفور (التقارير )
    AFR 54/154/2004

    19/11/2004 السودان : تقرير موجز خاص باجتماع مجلس الأمن الدولي الذي يعقد في نيروبي يومي 18 و19 نوفمبر/تشرين الثاني 2004 (أخبار )
    AFR 54/149/2004

    16/11/2004 السودان: تسليح مرتكبي الانتهاكات الخطيرة في دارفور- شهـادات (أخبار )
    AFR 54/144/2004

    16/11/2004 السودان : تجارة الأسلحة تسهم في وقوع انتهاكات حقوق الإنسان في دارفور (أخبار )
    AFR 54/142/2004

    16/11/2004 السودان : تسليح مرتكبي الانتهاكات الجسيمة في دارفور (التقارير )
    AFR 54/139/2004

    11/11/2004 الإمارات العربية المتحدة/ السودان : عبد العزيز خالد عثمان، سوداني الجنسية، عمره 60 عاماً ونيِّف (تحركات عاجلة )
    MDE 25/002/2004

    08/11/2004 السودان : تجارة الأسلحة وانتهاكات حقوق الإنسان في دارفور (أخبار )
    AFR 54/143/2004

    02/11/2004 السودان : ينبغي على الجماعات المسلحة أن تكف عن استهداف المدنيين والقوافل الإنسانية (أخبار )
    AFR 54/140/2004

    01/11/2004 The Wire, November 2004. Vol. 34, No. 10. (التقارير )
    NWS 21/010/2004

    13/10/2004 السودان : المدنيون في درافور ما زالوا في خطر - جدول أعمال لحماية حقوق الإنسان - (التقارير )
    AFR 54/129/2004

    13/10/2004 السودان : المدنيون ما زالوا في خطر في دارفور - جدول أعمال لحماية حقوق الإنسان (التقارير )
    AFR 54/131/2004

    12/10/2004 السودان – الاغتصاب الجماعي والخطف والقتل (التقارير )
    AFR 54/125/2004


    08/10/2004 السودان: منظمة العفو الدولية ترحب بلجنة التقصي التابعة للأمم المتحدة (أخبار )
    AFR 54/132/2004

    21/09/2004 السودان : البؤس والإنكار وخيبة الأمل في دارفور توصيات منظمة العفو الدولية بشأن زيارة دارفور (أخبار )
    AFR 54/128/2004

    17/09/2004 السودان: وفد منظمة العفو الدولية يقوم بزيارة لمخيم خارج الجنينة (التقارير )
    AFR 54/122/2004

    17/09/2004 تحرك عاجل UA 265/04 بواعث قلق بشأن السلامة/التعذيب (تحركات عاجلة )
    AFR 54/121/2004

    17/09/2004 السودان :آخر التطورات المتعلقة بالبعثة الرفيعة المستوى في السودان – 17 سبتمبر/أيلول 2004 (التقارير )
    AFR 54/123/2004

    13/09/2004 السودان : مساندة البعثة الرفيعة المستوى المتوجهة إلى دارفور (التقارير )
    AFR 54/110/2004

    09/09/2004 السودان : بدء زيارة الأمينة العامة لمنظمة العفو الدولية (أخبار )
    AFR 54/112/2004

    02/09/2004 السودان : دارفور - يجب على مجلس الأمن الدولي التصدي لانتهاكات حقوق الإنسان (أخبار )
    AFR 54/108/2004

    25/08/2004 السودان:التخويف والإنكار- الاعتداءات على حرية التعبير في دارفور (التقارير )
    AFR 54/101/2004

    20/08/2004 السودان : نحرك عاجل - بواعث قلق بشأن السلامة/ "الاختفاء"/بواعث قلق طبية (تحركات عاجلة )
    AFR 54/104/2004

    20/08/2004 السودان :التخويف والإنكار - الاعتداءات على حرية التعبير في دارفور (التقارير )
    AFR 54/102/2004

    12/08/2004 السودان :النشرة الرابعة الخاصة بآخر التطورات في درافور (التقارير )
    AFR 54/098/2004

    10/08/2004 السودان : دارفور - ينبغي على الحكومة الكف عن تخويف واعتقال المدنيين الذين يتحدثون إلى الأجانب (أخبار )
    AFR 54/099/2004

    09/08/2004 السودان: المرور بمحنة الاغتصاب في دارفور (التقارير )
    AFR 54/097/2004

    01/08/2004 السودان : التخويف والإنكار – الاعتداءات على حرية التعبير في دارفور (التقارير )
    AFR 54/106/2004

    30/07/2004 السودان : قرار مجلس الأمن حول دارفور يلقى ترحيباً، لكن التوصيات الخاصة بحقوق الإنسان تُنبذ جانباً (أخبار )
    AFR 54/092/2004


    19/07/2004 السودان: الاغتصاب سلاحاً في الحرب في دارفور (أخبار )
    AFR 54/084/2004

    19/07/2004 السودان : دارفور- الاغتصاب سلاحاً في الحرب – العنف الجنسي والعواقب المترتبة عليه (التقارير)
    AFR 54/076/2004

    16/07/2004 السودان :أزمة السودان أسئلة وأجوبة – وثيقة خارجية (أخبار )
    AFR 54/089/2004

    14/07/2004 انضموا إلى مكافحة التعذيب في السودان (أخبار )
    AFR 54/085/2004

    02/07/2004 السودان: يجب على مجلس الأمن الدولي أن يوقف عمليات نقل الأسلحة إلى السودان وميليشيات "الجنجويد" (أخبار )
    AFR 54/074/2004

    01/07/2004 السودان 1,2مليون شخص مهجر داخلياً ومعرض للخطر في دارفور (التقارير )
    AFR 54/078/2004

    01/07/2004 The Wire July 2004 (Talat) (التقارير )
    NWS 21/006/2004

    30/06/2004 السودان : ينبغي مساءلة المسؤولين عن ارتكاب جرائم الحرب (أخبار )
    AFR 54/073/2004

    08/06/2004 السودان دارفور: الاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي، والتعذيب والمحاكم الخاصة مذكرة مقدمة إلى حكومة السودان وإلى لجنة تقصي الحقائق السودانية (التقارير )
    AFR 54/058/2004

    08/06/2004 السودان: الاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي، والمحاكمات الجائرة، والتعذيب وسوء المعاملة- الجانب الخفي من الصراع في دارفور (أخبار )
    AFR 54/064/2004

    03/06/2004 السودان: استمرار الموت والخراب في دارفور (أخبار )
    AFR 54/060/2004

    14/05/2004 السودان: يجب أن تكون لجنة التقصي فعالة وأن تحمي الشهود وتعلن تقاريرها على الملأ (أخبار )
    AFR 54/049/2004

    01/05/2004 The wire: May 2004. Vol. 34, No. 4 (التقارير )
    NWS 21/004/2004

    30/04/2004 السودان: ينبغي على الحكومة أن تضع حداً للكارثة الإنسانية وكارثة حقوق الإنسان في دارفور (أخبار )
    AFR 54/044/2004

    16/03/2004 السودان : دارفور – استمرار الهجمات ضد المدنيين (أخبار )
    AFR 54/028/2004

    04/02/2004 تحرك الشبكة القانونية الدولية التابعة لمنظمة العفو الدولية قوموا بتحرك فوري السودان (تحركات عاجلة )
    AFR 54/011/2004

    01/02/2004 The Wire. February 2004 (التقارير )
    NWS 21/001/2004

    22/01/2004 السودان انتصار بكري عبد القادر، العمر 16 سنة (تحركات عاجلة )
    AFR 54/007/2004

    07/01/2004 السودان : عمليات قتل واختطاف أطفال واعتقال تعسفي في دارفور (أخبار )
    AFR 54/005/2004

    01/12/2003 The Wire, December 2003. Vol. 33, No. 11 (التقارير )
    NWS 21/011/2003

    01/08/2003 The Wire, August 2003. Vol. 33, No. 7. (التقارير )
    NWS 21/007/2003

    16/07/2003 السودان : وعود جوفاء – انتهاكات حقوق الإنسان في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة (أخبار )
    AFR 54/058/2003

    16/07/2003 السودان : وعود جوفاء؟ انتهاكات حقوق الإنسان وظاهرة الإفلات من العقاب في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة (التقارير )
    AFR 54/036/2003

    04/07/2003 السودان بواعث قلق بشأن السلامة/التعذيب/احتجاز بمعزل عن العالم الخارجي/سجين رأي (تحركات عاجلة )
    AFR 54/054/2003

    02/07/2003 السودان : تضييق الخناق على حرية الصحافة غير مقبول بتاتاً (أخبار )
    AFR 54/052/2003

    01/07/2003 السودان حرية التعبير تتعرض للهجوم (التقارير )
    AFR 54/040/2003

    01/07/2003 السودان الأزمة التي تلوح في أفق دارفور (التقارير )
    AFR 54/041/2003

    20/06/2003 السودان : دعوا المجتمع المدني والأحزاب السياسية السودانية تتكلم بحرية عن السلام (أخبار )
    AFR 54/045/2003

    29/04/2003 السودان: الحكم على 24 شخصاً بالإعدام إثر محاكمة جائرة (أخبار )
    AFR 54/027/2003

    28/04/2003 السودان : الأزمة في دارفور – حاجة ملحة لتشكيل لجنة دولية للتحقيق والمراقبة (أخبار )
    AFR 54/026/2003

    01/04/2003 Sudan: Urgent need for continued human rights monitoring Joint press release (أخبار )
    AFR 54/016/2003

    21/02/2003 السودان : دعوة عاجلة لتشكيل لجنة تحقيق في دارفور مع تدهور الوضع (أخبار )
    AFR 54/004/2003

    31/01/2003 السودان : الاستنتاجات الأولية التي توصلت إليها بعثة منظمة العفو الدولية (أخبار )
    AFR 54/003/2003

    07/11/2002 السودان : لجنة التحقيق في أفعال قوات الأمن المرتكبة في الجامعات يجب أن تكون فعالة (أخبار )
    AFR 54/034/2002

    06/11/2002 السودان : ممارسة التعذيب وسوء المعاملة ضد الطلبة (التقارير )
    AFR 54/033/2002

    23/10/2002 السودان: قضية مندي زينب ناصر (التقارير )
    AFR 54/030/2002

    22/08/2002 Sudan: Death sentences must be not be carried out (أخبار )
    AFR 54/021/2002

    05/08/2002 السودان : جدول أعمال لحقوق الإنسان من أجل السلام الدائم (أخبار )
    AFR 54/018/2002

    01/04/2000 منظمة العمل الدولية: بواعث قلق منظمة العفو الدولية فيما يتعلق بالدورة الحادية والتسعين لمؤتمر العمل الدولي 19-3 يونيو/ حزيران 2003 (التقارير )
    IOR 42/002/2003

    20/07/1999 Sudan: Arbitrary arrest of students at picnic (التقارير )
    AFR 54/012/1999

    20/07/1999 Sudan: Arbitrary arrest of students at picnic (التقارير )
    AFR 54/012/1999

    10/03/1999 Sudan: The unfair military trial of Father Hillary Boma and 25 others (التقارير)
    AFR 54/004/1999

    01/03/1999 Uganda: Stop child abductions for slave soldiering (التقارير )
    AFR 59/004/1999

    22/02/1999 Sudan: Justice? The trial of Father Hilary Boma and 25 others (التقارير )
    AFR 54/003/1999

    18/09/1997 Uganda: "Breaking God's commands": The destruction of childhood by the Lord's Resistance Army (التقارير )
    AFR 59/001/1997

    29/05/1996 Sudan: Progress or public relations? (التقارير )
    AFR 54/006/1996
    29/05/1996 Sudan: Seven years in power - human rights violations remain the method of control (أخبار )
    AFR 54/009/1996

    01/04/1996 Sudan: Action one year on: following up the 1995 Sudan Campaign (التقارير )
    AFR 54/004/1996

    01/10/1995 Sudan: Monitoring human rights violations (التقارير )
    AFR 54/029/1995

    15/09/1995 Sudan: Fears for safety of prisoners in security clampdown (أخبار )
    AFR 54/032/1995

    02/08/1995 Women in the Middle East: Human rights under attack (التقارير )
    MDE 01/001/1995


    01/05/1995 Amnesty International Newsletter May 1995 (التقارير )
    NWS 21/005/1995

    01/02/1995 Amnesty International Newsletter February 1995 (التقارير )
    NWS 21/002/1995

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - Hiding behind Islam: the Sudan Government and human rights criticism (التقارير )
    AFR 54/052/1994

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - Creating famine: human rights abuse and humanitarian disaster (التقارير )
    AFR 54/050/1994

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - Human rights abuses against women (التقارير )
    AFR 54/053/1994

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - The Penal Code: human rights violations enshrined in law (التقارير )
    AFR 54/054/1994

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - A call to action: international human rights monitors (التقارير )
    AFR 54/051/1994

    25/01/1995 Sudan: Briefing leaflet - Opposition abuses: the Sudanese People's Liberation Army and human rights (التقارير )
    AFR 54/049/1994

    25/01/1995 Sudan campaign 25 January 1995 to end July 1995: "The tears of orphans": no future without human rights: cases for appeals (التقارير )
    AFR 54/044/1994

    24/01/1995 Amnesty International News Service 16/95 (التقارير )
    NWS 11/016/1995

    21/01/1995 Sudan: No future without human rights: audio ENR (electronic news release) (التقارير )
    AFR 54/003/1995

    11/01/1995 Amnesty International News Service 09/95 (Sudan item only) (التقارير )
    NWS 11/009/1995

    01/01/1995 Sudan: What future for human rights: an Amnesty International briefing (التقارير )
    AFR 54/001/1995

    01/01/1995 Sudan: "The tears of orphans": no future without human rights (التقارير )
    AFR 54/002/1995

    01/09/1994 Sudan: Outside the war zones: secret detention and torture in northern Sudan (التقارير )
    AFR 54/031/1994

    01/07/1994 Amnesty International Newsletter July 1994 (التقارير )
    NWS 21/007/1994

    29/09/1993 AI news release - Sudan: Human rights violations at heart of famine (أخبار )
    AFR 54/032/1993

    29/09/1993 Sudan: The ravages of war: political killings and humanitarian disaster (التقارير )
    AFR 54/029/1993

    01/09/1993 Amnesty International Newsletter September 1993 (التقارير )
    NWS 21/006/1993

    01/07/1993 Amnesty International Newsletter July 1993 (التقارير )
    NWS 21/004/1993

    01/05/1993 Amnesty International Newsletter May 1993 (التقارير )
    NWS 21/002/1993

    19/02/1993 Sudan: Patterns of repression (التقارير )
    AFR 54/006/1993

    01/02/1993 Amnesty International Newsletter February 1993 (التقارير )
    NWS 21/011/1993


    03/11/1992 Weekly Update Service 44/92 (includes three additions) (التقارير )
    NWS 11/044/1992

    01/11/1992 Amnesty International's concerns at the 49th session of the United Nations Commission on Human Rights (التقارير )
    IOR 41/010/1992

    01/11/1992 Amnesty International in action: November 1992 update (التقارير )
    ORG 11/010/1992

    01/11/1992 Amnesty International Newsletter November 1992 (التقارير )
    NWS 21/011/1992

    23/09/1992 Sudan: Deaths and detentions: the destruction of Juba (التقارير )
    AFR 54/026/1992

    16/09/1992 Weekly Update Service 37/92 (includes addition) (التقارير )
    NWS 11/037/1992

    01/05/1992 Amnesty International Newsletter May 1992 (التقارير )
    NWS 21/005/1992

    15/04/1992 AI News Release - Sudan: Torture and detention of government opponents despite government claims (أخبار )
    AFR 54/011/1992

    15/04/1992 Sudan: A continuing human rights crisis (التقارير )
    AFR 54/003/1992

    01/03/1992 Amnesty International Newsletter March 1992 (التقارير )
    NWS 21/003/1992

    01/02/1992 Trade Unionists' Action 1992 (التقارير )
    ACT 73/001/1992

    01/08/1991 Amnesty International Newsletter August 1991 (التقارير )
    NWS 21/008/1991

    01/06/1991 Sudan: Human rights violations during the military government's second year in power (التقارير )
    AFR 54/011/1991

    23/01/1991 30the Anniversary appeal cases (التقارير )
    ACT 30/002/1991

    01/01/1991 Sudan: Appeals on behalf of imprisoned lawyers (التقارير )
    AFR 54/001/1991

    01/12/1990 Sudan: Appeals on behalf of imprisoned academics (includes correction) (التقارير )
    AFR 54/039/1990

    01/08/1990 Sudan: The military government's first year in power - a permanent human rights crisis (التقارير )
    AFR 54/010/1990

    01/07/1990 Trade Unionists action 1990: appeal cases (التقارير )
    ACT 73/005/1990

    01/06/1990 Amnesty International Newsletter June 1990 (التقارير )
    NWS 21/006/1990

    28/03/1990 Sudan: Medical concern: Professor Mohamed Said al-Gadal (التقارير )
    AFR 54/011/1990

    01/03/1990 Amnesty International Newsletter March 1990 (التقارير )
    NWS 21/003/1990

    06/12/1989 UA 482/89 - Sudan: Death penalty: Magdi Mahgub (تحركات عاجلة )
    AFR 54/025/1989
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 04:55 AM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: إسماعيل التاج)

    شكرا مولانا

    لقد افردت المنظمه كما تفضلت مساحه واسعه من نشاطها للسودان وقضاياه في مجال حقوق الانسان وفي كل الاقاليم ولكل القوي السياسيه. ولكن من المؤسف ان لا نري حتي الان اي قوي سياسيه تنعي مؤسس هذه المنظمه التي كثيرا ما لجات اليها هذه القوي المعارضه لعكس تجاوزات الحكومه السودانيه.

    تلك هي خيبة الاحزاب السودانيه والقوي المعارضه، وكنت ( مخطئا) اتوقع ان تكون القوي السودانيه اكثر المجموعات ( حزنا) علي الراحل المقيم بننسون، ولكنه الجحود بافضال الاخرين. فعندما يحتاجون لهذه المنظمات يتدافعون نحوها ويمطروها بالتقارير عن معتقليهم، ولكن عندما تتعرض هذه المنظمات لمثل هذه الاحداث المؤلمه لا تكترث القوي السودانيه لها!
    اليس مخجلا ان لا يقوم حزب سوداني واحد بنعي هذا الرجل!!

    يغضب الكثير من السودانيين عندما يصفهم الاخرون بالتخلف، ولكن التخلف ليس هو قلة الثراء المادي او التعليم ولكنه في ( الفهم) والفهم قسم!!

    اشكرك وانا سعيد ان رجلا مثلك يشارك في نشاط هذه المؤسسه العملاقه!!


    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 08:03 AM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 05-19-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    الأعزاء علي واسمعيل..

    ســـلام ومحبة..

    يرفع لمزيد من القراءة..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2005, 08:18 AM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Raja)

    شــكرا رجــاء

    فــوق

    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2005, 05:17 AM

إسماعيل التاج

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 2514

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2005, 02:05 PM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: إسماعيل التاج)

    يا مولانا

    عذرا

    والله تاسفت جدا لاضافتك موضوع هذا الكاتب هنا! فهذا الكاتب له تاريخ حافل بالترويج للدكتاتوريات والتعايش معها والتنظير للعساكر والتمهيد لهم وخطب ودهم وتملقهم، إبتداء من جعفر نميري وانتهاء حاليا بحديثه عن المشير البشير ( مشيت معاه وسافرت في طائرته وجه لي الدعوه واصطحبني معاه وقال لي وقلت ليه).

    مثل هذا الكاتب هو اخر من يكتب عن الراحل بننسون، ولم ينشء بننسون هذه المنظمه لكي يتحدث عنها مثل هذا الرجل الذي لا يجد حرجا في تسخير علمه لتثبيت دعائم الدكتاتوريه والتسلط!! وما اضر السودان شيئا الا مثل هؤلاء الذين لا يستحون من تسخير علمهم لتوطيد اركان الدكتاتوريه وتجميل وجهها الكالح للناس، ولم نقراء له حديثا عن مجزرة بورتسودان ولا عن اعتقال الدكتور مضوي ولا معتقلي الحماداب، ومن المؤسف جدا ان يكون مثله استاذا في جامعة الخرطوم!! تري ماذا يقول لطلبته!!

    ان كان ممكنا ان تسحب هذا الموضوع من البوست ارجوا تفضلا ان تفعل، قهذه اكبر اساءه ان يكتب مثل هذا الرجل عن بننسون!!

    وانا جد محرج اذ اطلب منك سحب هذا المقال!!

    وارجو ان تتفهم قصدي، وانا اعلم انك ربما تجهل تاريخ هذا الكاتب وقد اضفت هذا المقال عن حسن نيه، ولكن امثال هؤلاء لا ينفع معهم حسن النيه!!


    اشكرك

    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2005, 05:34 PM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 04-12-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    Isn't it ironic that though the board is filled with those who claim to be
    human-right defenders, this posting have been poorly attended

    I bet many have not even heard of the name let alone show
    some sympathy for his demise

    UP UP
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-03-2005, 07:47 AM

إيمان أحمد
<aإيمان أحمد
تاريخ التسجيل: 10-08-2003
مجموع المشاركات: 3468

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    .




    الأستاذ عسكوري
    تحية واحترام
    شكرا علي إيراد الخبر.
    بالتأكيد هو فقد وخسارة لحركة حقوق الإنسان العالمية.
    لكن، الجانب المضئ هو أن الشمعة التي أضاءها بننسون لم ولن تموت أبدا...
    والأجيال التي علمها هو ورفاقه الأوائل ستظل تنمو وتتزايد بعمر الإنسان...
    فلتهدأ روحه بما قدمت للإنسانية، ولنوقد شمعة في ذكراه
    إيمان



    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-03-2005, 03:27 PM

Asskouri
<aAsskouri
تاريخ التسجيل: 06-17-2003
مجموع المشاركات: 4734

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: إيمان أحمد)

    شكرا مولانا

    واشكر مره اخري علي تفهمك للامر!!

    سنظل خلف هؤلاء المتملقين، فالجمع بين بيتر بننسون وعمر البشير مستحيل! ولكنها العاده السريه التي يمارسها البعض وان انتهي عهد الانتهازيه واصبح العالم كتاب مفتوح!!

    مره اخري خالص اعتذاري واشكر علي تفهم الامر!!


    مودتي

    عسكوري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2005, 05:20 AM

nada ali
<anada ali
تاريخ التسجيل: 10-01-2003
مجموع المشاركات: 5258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: Farewell Peter Benenson (Founder of Amnesty dies aged 83 (Re: Asskouri)

    فقد كبير لحركة حقوق الانسان العالمية
    شكرا عسكورى
    -----------------
    رقم الوثيقة: ORG 10/002/2005
    بيان صحفي رقم: 048

    http://web.amnesty.org/library/index/ARAORG100022005

    26 فبراير/شباط 2005

    إلى روح بيتر بننسون:
    الرجل الذي قرر أن الوقت قد حان للتغيير

    أطياف ذكريات بقلم: ريتشارد ريوك


    رحل عن عالمنا في هذا الأسبوع الرجل الذي أشعل فتيل الثورة من أجل حقوق الإنسان، تاركاً وراءه عالماً تغيرت صورته إلى الأفضل من خلال ما دعا إليه من احتجاجات ومناشدات لا تعد ولا تحصى. ومع هذا، فقد ظل طيلة حياته عازفاً عن قبول أي تكريم أو تقدير.
    عندما ولد بيتر بننسون، مؤسس منظمة العفو الدولية، الذي ودعنا وهو في سن 83 عاماً، لم يكن بعالمنا أمم متحدة ولا معاهدة واحدة من المعاهدات الدولية لحقوق الإنسان، ولم يكن حرف واحد قد خط بعد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. وكانت الساحة السياسية وقتها خلواً من أية منظمة من المنظمات الكبرى التي ترفع اليوم لواء حقوق الإنسان. ولم يكن المجتمع المدني قد ظهر إلى الوجود بعد.

    وفي تواضع يندر أن نجد له مثيل وترفع عن السعي للمجد والشهرة، أبى ذلك المحامي العتيد الذي ولدت على يديه منظمة العفو الدولية في عام 1961، أن يدعي لنفسه أي فضل فيما حدث من تغيرات هائلة على وجه عالمنا خلال الأعوام الأربعين الماضية، فراح المرة تلو المرة يرفض قبول ألقاب الشرف التي سعى إلى إسباغها عليه جميع رؤساء وزراء بريطانيا تقريباً، وكذا درجات الدكتوراه الفخرية التي تسابقت الجامعات من شتى أنحاء العالم لمنحها له.

    وكان كل رئيس وزراء يكتب إليه، يتلقى رداً شخصياً من بننسون، الذي ظل حتى فترة متأخرة من حياته يكتب رسائله بنفسه، وكان يحرص في تلك الردود على أن يشير إلى الانتهاكات الأخيرة لحقوق الإنسان في المملكة المتحدة، ويقول دون تحرز في اختيار الكلمات أن من الأحرى بالحكومة، إن أرادت أن تقدر عمله من أجل حقوق الإنسان، أن تعالج هذه الانتهاكات.

    ولو حاولنا أن نقارن العالم الذي ولد فيه بيتر بننسون بالعالم الذي تركه وراءه، لوجدنا أن حجم التغير الجوهري الذي آل إليه عالمنا يصعب تصوره. فلدينا اليوم قرابة المائة من المعاهدات وغيرها من الصكوك القانونية لحقوق الإنسان مطبقة على الصعيد الدولي. وأصبح أكثر من تسعين في المائة من بلدان العالم اليوم أطرافاً في أشمل تلك المعاهدات، أي العهدين الدوليين الخاصين بالحقوق المدنية والسياسية والحقوق الاقتصادية والاجتماعية. وقد منحت جميع تلك الدول تقريباً مواطنيها الحق في التقدم بشكاوى لهيئات دولية.

    وعلاوة على هيئات حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، توجد اليوم هيئات حكومية دولية تغطي ثلاثة أرباع أمم العالم.

    وأصبحت حقوق المرأة وحقوق الطفل وحقوق الأقليات وحقوق العمال وحقوق المعوقين كلها مقننة ومدعمة بسلسلة متتابعة من الإعلانات والاتفاقيات ونصوص التشريعات الوطنية. وبات ممارسو التعذيب مطاردون على الساحة الدولية. والآن ونحن نخطو أولى خطواتنا في القرن الحادي والعشرين، نجد أن أكثر من نصف بلدان العالم باتت تأبى تطبيق عقوبة الإعدام، سواء عن طريق الإلغاء المباشر أو الامتناع عن تنفيذ أحكام الإعدام.

    ولكن أجل ظاهرة شهدها عالمنا، والتي ترك بيتر بننسون بصمة لا تمحى عليها، هي مولد ما بات يعرف "بالمجتمع المدني". فاليوم، توجد أكثر من ألف منظمة وطنية وإقليمية تعمل على حماية حقوق الإنسان. ومن أشهرها وليدته منظمة العفو الدولية، التي تضم في عضويتها ما يقرب من مليوني عضو ومتبرع ومساند في أكثر من 140 بلداً وإقليماً.

    ولكننا إذا اعتبرنا بيتر بننسون مجرد مؤسس لمنظمة، وهو بالفعل قد أسس عدة منظمات أخرى، لأخطأنا فهم أبرز ظاهرة سياسية مميزة للفترة الممتدة من نهاية الحرب العالمية الثانية حتى الوقت الحاضر: أي ظهور رأي عام يأنف من العنف ويمارس دوراً متزايد القوة على ساحة السياسة الداخلية والخارجية. ولعل المؤرخون سوف يرجعون منشأ هذه الظاهرة إلى عدد من التغيرات الاجتماعية التي أعقبت الحرب العالمية الثانية. ولكن لا خلاف على أن كتب التاريخ الاجتماعي التي سوف تعالج تلك الفترة سوف تروي وتروي أحداث تلك القصة التالية.

    إنها قصة تبدأ برجل وقور يقرأ صحيفته وهو جالس في مترو الأنفاق في لندن في أواخر عام 1960. وفي الصحيفة، يطالع نبأ مقتضباً عن طالبين حكم عليهما في البرتغال بالسجن سبعة أعوام لأنهما شربا نخباً للحرية. فتملكه إحساس عارم بالغيظ، وقرر أن يتوجه إلى السفارة البرتغالية في لندن ليعرب شخصياً عن احتجاجه، ولكنه غير رأيه، وبدلاً من ذلك، نزل في محطة ميدان الطرف الأغر، واتجه إلى كنيسة "القديس مارتن راعي الحقول"، وجلس هناك قرابة ثلاثة أرباع الساعة يتأمل ويفكر.

    وعن هذا يقول: "ذهبت إلى هناك لكي أبحث عن وسيلة فعالة بحق لتحريك الرأي العام العالمي. وكان علي أن أفكر في تكوين جماعة كبيرة تستطيع أن تستقطب حماس الأفراد في كل مكان من عالمنا ممن يتوقعون لتوسيع دائرة احترام حقوق الإنسان."

    كان ذلك الرجل بيتر بننسون، الذي كان يعمل آنذاك بالمحاماة. وعندما خرج من الكنيسة إلى الميدان، كانت الفكرة قد واتته. وفي غضون أشهر، وجه مناشدة خاصة لإصدار عفو عام عن السجناء في مقالة نشرتها صحيفة الأوبزفر في صفحتها الأولى.

    كانت هذه المحاولة الأولى من نوعها من حيث الحجم. وكانت الاستجابة هائلة، فقد كان الناس في كل مكان من عالمنا ينتظرون إشارة البدء هذه على وجه التحقيق. وكان أن التقطت الصحف في أكثر من عشرة بلدان هذه المناشدة. وأرسل أكثر من ألف خطاب خلال الشهور الست الأولى. ومن يومها تغيرت طبيعة الرسائل التي يحملها البريد إلى رؤساء الدول في كل مكان.

    كانت فكرة بننسون بسيطة، ولعل هذا السبب في أنه ظل يتوارى طيلة حياته بعيداً عن أضواء الدعاية. وقد وصفها أحد منتقديها بأنها "أشد الأفكار جنوناً في عصرنا"، وتتلخص الفكرة في تأسيس شبكة من كتاب الرسائل لكي تمطر الحكومات بمناشدات فردية من أجل السجناء الذين صدرت عليهم أحكام بالسجن أو تساء معاملتهم على نحو يتنافى مع الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

    لقد كان تواضعه بلا حدود في عصر ساده جنون العظمة. وأبى عليه تواضعه أن يتقدم بنفسه لتسلم أي من الجوائز الكثيرة التي انهمرت على منظمة العفو الدولية التي باتت تعرف في كل مكان من عالمنا برمزها، الشمعة الكائنة وراء أسلاك شائكة. فقد كان فكره دائماً مركزاً على ما لم يتحقق بعد، وكانت صور الجموع التي لا تعد ولا تحصى من الضحايا ممن ينتظرون النجدة ماثلة دائماً أمام عينيه.

    وكان لا يفتأ يقول، "إن الشمعة لا تحترق من أجلنا، بل من أجل من عجزنا عن إنقاذهم من ظلمات السجون، ومن أزهقت أرواحهم وهم في طريقهم إلى السجون ، ومن تجرعوا آلام التعذيب، ومن تعرضوا للاختطاف و"الاختفاء". إن هذا ما ترمز إليه الشمعة."

    وفي السنوات الأخيرة، حيث تعاظمت قوة تأثير منظمة العفو الدولية ومضت في سبيلها لحشد قوة أجهزة الإعلام الدولية في معركة النضال من أجل حقوق الإنسان، بدأت جماعات أخرى تتبنى أساليبها وتعدلها سعياً لتحقيق أهدافها هي. فقوة التأثير المذهلة لحركة البيئة التي جاءت إلى الوجود بعد عشرين عاماً، ولحركة حقوق المرأة ولحشد من الجماعات التي تكرس نفسها لقضية واحدة أو تعمل بالتضافر مع غيرها، في أوطانها أو عبر الحدود الوطنية، يمكن في كثير من الأحيان تتبعها إلى المراحل الأولى التي أخذ ت تجرب فيها الأساليب التي كانت منظمة بننسون تستخدمها.

    إننا اليوم نسلم بقوة الجماعات الخيرية والجماعات التطوعية والحملات الشعبية، ولكن قبل ذلك اليوم المشهود في ميدان الطرف الأغر، ذلك اليوم الذي قرر فيه شخص واحد بعد مطالعة نبأ في صحيفة أن الوقت قد حان للتغيير، لم تكن تلك القوة قد هزت العالم بعد.

    لقد تغير العالم منذ ذلك اليوم تغيراً بعيداً. وكما قال في عام 1961، وهو يضئ أول شمعة لمنظمة العفو الدولية، "إن كلمات ذلك الرجل الذي حكم عليه بالإعدام حرقاً في القرن السادس عشر مازالت ترن في أذني. إننا اليوم نشعل شمعة لن تنطفئ أبداً."

    بيتر بننسون، 31 يوليو/تموز – (تاريخ الوفاة)، مؤسس منظمة العفو الدولية. ريتشارد ريوك الرئيس السابق لقسم الإعلام والمطبوعات في الأمانة الدولية لمنظمة العفو الدولية، وقد رافق بننسون في عمله ورحلاته في السنوات الأخيرة من عمره
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de