وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 08:12 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.ياسر الشريف المليح(Yasir Elsharif)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام

01-16-2008, 11:40 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام

    الأولى في يوم16 يناير 1993 موكب الشموع في المدن الألمانية، وماغدبورغ بالأخص..
    الثانية في يوم 17 يناير ذكرى الراحل المقيم مصطفى سيد أحمد
    الثالثة في يوم 18 يناير ذكرى وقفة الأستاذ محمود
    الرابعة في يوم 19 يناير الذكرى الثانية لرحيل إبننا الشريف[7 مايو 1986 ـ 19 يناير 2006]..


    أيها الراحل في الليل وحيدا

    للإستماع بالضغط هنا:
    أيها الراحل في الليل وحيدا

    عبد الرحيم أبو ذكري
    لحن وغناء مصطفى سيد أحمد

    أيها الراحل فى الليل وحيدا
    ضائعا منفردا

    أمس زارتنى بواكير الخريف
    غسلتنى بالثلوج
    وبإشراق المروج

    أيها الراحل فى الليل وحيدا
    تائها مفردا
    حين زارتنى بواكير الخريف

    كان طيفى جامدا
    وجبينى باردا

    و سكونى رابضا
    فوق البيوت الخشبية

    مخفيا حيرته فى الشجر
    وغروب الأنهر [الأنجم؟]
    وانحسار البصر
    لوحت لى ساعة
    حين انصرفنا
    ثم عادت لى بواكير الخريف

    حين عادت وثب الريح على
    أشرعتى المنفعلة

    سطعت شمس الفراديس
    على أروقتى المنعزلة

    ومضت تحتضننى الشمس الندية
    التى ما حضنتنى فى الزمان الأول

    فى الزمان الغائب المرتحل

    أيها الراحل فى الليل وحيدا
    ضائعا منفردا

    إنتظرنى فأنا أرحل
    في الليل وحيدا
    موغلا منفردا


    فى الدهاليز القصيات إنتظرنى
    فى العتامير
    وفى البحر انتظزنى
    انتظرنى فى حفيف الأجنحة
    وسماوات الطيور النازحة

    حين تنهد المزارات
    و تسود سماء البارحة
    إنتظرنى .. إنتظرنى




    هذه الصورة لإبننا الشريف في 16 يناير 1993 موكب الشموع "سلسلة المصابيح Lichterketten " في مدينة ماغدبورغ التي خرجت رجالا ونساءَ وأطفالا احتجاجا على الكراهية والإعتداءات ضد الأجانب التي أخذت في الإنتشار في تلك الأيام.. الصورة ظهرت في مجلة المدينة dates في عدد فبراير 1993 وكان الشريف وقتها لم يكمل السبع سنوات من عمره القصير..
    وكان الجليد يتساقط!!!! فيديو وصور
    http://sudaneseonline.com/forum/viewtopic.php?t=1939&sid=...558713daef1bfe2b5493


                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-16-2008, 11:52 PM

Elmoiz Abunura
<aElmoiz Abunura
تاريخ التسجيل: 04-30-2005
مجموع المشاركات: 5622

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    Dear Yasir
    May Allah bless Elsharif's soul
    Regards
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 09:10 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Elmoiz Abunura)

    عزيزي المعز أبو نورة

    تحية طيبة

    وآسف أنني لم أنتبه لرسالتك هذه سوى الآن بعد يومين من كتابتك لها..

    لك شكري..



    Quote: Dear Yasir
    May Allah bless Elsharif's soul
    Regards
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-16-2008, 11:59 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    وهذه صورة داخل موضوع في صفحة أخرى من المجلة تظهر بعض المشاركين الألمان في سلسلة الشموع..



    يتواصل في موضوع ذكرى، وذكرى وذكرى وذكرى.. أحداث أليمة وأخرى حزينة ولكنها الذكرى..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 00:02 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 00:02 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    ..

    في ذكري الأسـتاذ الشـهيد .......... رسـالة طويــلة الي إبني عَـلِي
    مع تحياتي للأخ محمد فقير صاحب البوست وأستأذنه في تثبيت كتابته هنا.



    ..
    Quote:
    رسالة طويلة إلي إبـني عـَـلِـي
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    فيا برق ليس الكرخ داري وإنـّما ::: رمـاني الـيه الدهــر منذ ليـال ِ
    فهل فيك من ماء المعـّرةِ قطـرة ٌ ::: تغيـثُ بها ولهــانَ ليس بسـال ِ

    تـَمثلتُ قول الحكـيم الفيلسوف قبل اسابيع وأنا وإبني علي، أو إبني علي وأنا، نعــافـر الـ Snow لتخليص عربتي من الثلج الذي إرتفع لعدة سنتيمترات عن الأرض، قـال Snow shovel قـال، مالي أنا وما للإسنو، مالي انا وما للشفل، مالي وما لهذا الصقيع أصلاً، مالي وما لهذه الشقاوة، كنت هناك مرتاحاً، هناك في بدين، جزيرة في شمال السودان، هناك ولدت ونشأت، طفولتي وصباي وبداية شبابي، هناك في ذلك القطس الدافئ الحميم، جزيرة في منتصف النيل، يحيط بها الماء من كل جانب، Swimming pool طبيعي يا إبني، تنزل وتسبح مع الأسمـاك والتماسيح والسلحفاء، تشرب من نفس الماء ولا يصيبك ضرر، لا برد هناك ولا ثلج ولا جليد، جزيرة ( مهمشة) إذا قسناها بالمعطيات العصرية، ولكنها جزيرة منعشة جداً في (العصرية)، تخرج من البيت فيتلقاك الهواء رقيقاً نظيفاً منعشاً، هواء نقي، مشبع برائحة الجروف، لم يتلوث بسموم العربات ولا الموترات، ولا المصـانع ولا الـ Green House ، فلا قرين هاوس هناك ولا وايت هاوس، هناك طين هاوس، بيت من الطين، مسقوف بمروق السيسبان وجريد النخل، دافئ حميم شتاءٍ، بارد لطيف صيفاً، هناك يا إبني تسير الحياة بهدوء، علي فطرتها، دون عجلة، تخرج من البيت فتجد الناس هاشين باشبن، ضاحكين مبتسمين ، :ـ
    وعم عبدالرحيم ما بيخبر زعـل
    كل الناس هناك ما تخبر زعـل
    يزعلوا لشنو، يزعلوا من منو
    كل الناس هناك، كل الناس صحاب
    كل النـــــــاس أهـــل ،

    نعم، كل الناس صحاب، كل الناس أهل، ولكنك لن تعرف عم عبدالرحيم، ولن تعرف الحاج ود عجبنا، ولا حميد ولا الفرجوني ولا مصطفي سيداحمد: ـ

    الحاج ود عجبنا في الفريق يا هو الركيزة
    هو البشيل حمل الرضاعة، وعندو كلمة علي الجماعة
    في الطريق باقيلنا .. تاية، وكل طيب ليه غاية
    للضعيف تلقاه ساند، ويقهر الكعب المعاند
    وللضيوف ديوانو فاتح، ديل يهلو، وديل يقومو
    عمنا الحاج ودعجبنا، من سنين ايام جهلتو
    يسأل المولي السلامة، وسترة الحال والكرامة

    نعم يا بـُـنيّ، عندنا عم عبدالرحيم، وعندنا الحاج ود عجبنا، في كل بيت، في كل حي وكل حلة، كبار المقام، محترمون مبجلون، اصحاب كلمة علي الصغير والكبير، بسطاء انقياء، عفيفو القلب واليد واللسان، ما كانوا ليهانوا، ولكن جاءهم زمان تعيس اهينوا فيه، و لن يرحم اللهُ ولا التاريخُ من اهانوهم، وتلك قضية اخري، وما أكثر القضايا الأخري، هناك يا إبني يعيش الناس في امان، يقضون أغراضهم بتأني وهدوء، والوقت هناك غير محسوب، واليوم طويل طويل، وليست كأيام هذا البلد المستعجـلة. Shovel يا ابني Shovel، فأنت مستمتع بهذا البرد وهذا الإسنو، أما أنا فقد تجمدت أطرافي، واصتكت اضراسي، وتوقف الدم في عروقي، أما أنا فليست لي في هذه متعة، أنا لا أنتمي الي هنا، لا أنتمي إلي هذا الطقس، إنما أنتمي الي هناك ، الي بدين، حيث لم تكن فيها عربات، فلم نكن نحتاج إليها، ماذا نفعل بها؟، المشاوير تـُقضي علي الأرجل، مشياً علي الأقدام، او علي ظهور الدواب، هناك الحمار يعتبر The man's best friend وليست الكلاب كما هنا، لم يكن في الجزيرة بوليس، فالناس لا يخالفون القانون أصلاً ، لم يكن في الجزيرة مستشفي ولا Family Doctor ، ولا اسعاف ولا مطافئ ولا 911 ، لم نكن نعرف الحكومة، ولا الحكومة تعـرفنا، تركتنا الحكومة في حالنا، وتركناها في حالها، رغم كل هذا التهميش، كانت الحياة سهلة ويسيرة، لا عناء فيها ولا شقاء. فيا برق ليس الكرخ داري وإنما .... ، أقرأ أبيات المعري علي إبني، ذو الثلاث عشرة عـاماً ، وهو يقول لي Dad, what you talking about? ، فاقـــول له never mind, never mind ، فأنت لن تفهم، وأنا ماذا فعلت ؟، ماذا صنعت بك ؟، أتيت بك الي هنا ولما تكمل عــامك الأول، ويبدو انني سوف أتركك هنا وارحل عن الدنيا، ولا ادري انفعتك ام أصبتك بضرر، هل أذنبت في حقك؟، هل كان يجدر بي ان اربيك هناك؟، ام ان هـذا افضل، لست ادري، ولكني ادري انني سعيت للأفضل، للحياة الكريمة، من هناك، من بدين سافرت الي الخرطوم، بحثا عن حياة أخري، تخيلناها افضل، ولمـّا ( غـرّبْ حامد وشـرّقْ بلّـة)، تركنا الوطن بأكمله وإغتربنا، وطاب لنا المقام في الخليج سنوات طوال، صعدت بنا الحياة ونزلت، واستوت وتعرجت، أفرحت وأحزنت، ثم رمتنا الأقدار في ضواحي الإسكيمو، وها انا الآن، اقف معك هنا، ألبس الكوت والبوت والهات والقلفز والإسكارف، وأعافر معك الإسنو، هناك يا ابني، هناك في بلدي يا حبوب، نلبس الجلابية والتوب، ولكن أين هناك من هنا ، وأنت، ماذا تعرف عني، ماذا تعرف عن ماضييّ، ماذا تعرف عن ابي وامي، ماذا تعرف عن أهلي وعشيرتي، ماذا تعرف عن وطني، أنت لن تعرف شيئاً عن حلفا، ولا عن نمولي، ولا عن الجنينة، ولا عن الكرمك، وتلك أركان الوطن الأربعة، أنت لن تعرف وردي، ولا مسونكيل، ولا فقن ونجي، ولا صواردن شو، وكما أنك لن تعرف وردي فإنك لن تعرف أبوآمنة، أبوآمنة حامد، ولن تعرف أنهم غنوا، وما أحلي ما غنوا، حينما إلتقوا في حلفا بأم الضفائر، النافرة الأليفة، وفي كريمي شايقية بشلوخا، وفي شندي بنات جعل، نايرات خدودن زي فجرا اطل، وفي سنكات سمرا أبية، حلوة هدندوية، وفي قلب الجزيرة الحلوة النضيرة، وفي الغرب اغيد، تراقص المشاعر مع دقة النقارة، وفي الجنوب ساحرات سارحات في السهل والغابة، أنت لن تعرف عبدالقادر سالم، ولن تغني معه لكردفان، انت لن تعرف محجوب شريف، ولن تجلس معه في حضرة الوطن حيث يطيب الجلوس، وأنت لن تعرف المكي، محمد ابراهيم المكي، ولن تشعل معه الحقول قمحاً ووعداً وتمني، أنت لن تعرف ودالأمين، ولن تشدو معه لأكتوبر، ولن تتعلم معه من الأيام، أنت لن تعرف عثمان حسين، ولن تعشق معه الجمال، أنت لن تستمتع بذلك اللحن الشجي الذي ينبعث من زمان الناس، وضنين الوعد، وتفشي الخبر، لن يطربك صوت الطنبور في (بت البلد عرفت تحب) او(حتي الطيف رحل خلاّني)، لن يثملك ذلك الصوت الأسطـورة، صوت أبو داؤود، في زهـرة الـروض الظـليل او انـّة المجروح او هات لينا صباح، لن تعرف ابراهيم عوض، ولن (تججن) الناس معه طرباً، أنت لن تعرف الصوفي المعـذب، ولن تستمع له وهو يحدثك عن النيل، سليل الفراديس، لن تعرف جماع، إدريس جماع، لن تمشي معه في مواكب الليل، حاسر الرأس، تستشف معه من كل شئٍ جمالا،أنت لن تعرف عنـّا شيئاً، لن تعرف الفـركة والقـرمصيص، لن تعرف قطع الرحط ، لن تعرف الخُمرة والدلكة، والطلح والدخان، انت لن تعرف المجذوب، محمد المهدي المجذوب، ولن تقرأ غـمائم الطلح، ولاكـنِيّ اروي لك منه:ـــ

    وحفرة بدخان ِ الطلح ِ فاغـمة ٍ::: تندي الرَوادِفِ تلويناً وتعطيرا
    لمحت فيه وما امعنت.....::: ...........................مذعورا
    مدت بناناً به الحِناءُ يانعة ً::: ترد ثوباً الي النهدين مَحْسورا
    قد لفها العطرُ لف الغيمِ منتشراً:: بدر الدجي وروي عن نورها نورا
    يزيد صُفرتها لمعاً وجدتها::: صقلاً وناهدها المشدودَ تدويرا
    أرخي الدخان لها سِتراً فبعّدها ::: كدرةٍ في ضمير البحر مَسْجورا
    حتي اذا ضاق كِـنّ عنه أنفذه ::: هين الصعودِ خصاصُ الباب مكسورا

    أنت لن ترافق عمنا صالح جبريل الي كسلا، ولن تزور معه حديقة العـشاق، بين صب في حبه متلاشٍ وحبيب مستغرق في عناق، أنت لن تعرف الهادي آدم، ولن تكتب معه الشعر علي ضوء ثقاب .
    انت لن تعرف نوباتيا ولا المقرة ولا علوة، لن تعرف تهراقا وبعانخي، لن تعرف السلطنة الزرقاء ولا سلطنة دارفور، لن تعرف تقلي ولا المسبعات، لن تعرف معركة القلابات ولا كرري ولا ام دبيكرات، لن تعرف عَـلِي عبداللطيف، لن تعرف حريق المك في قلب الدخيل، لن تعرف الجسارة، حينما أستشهد في مدفعه عبدالفضيل، لن تعرف مهيرة، ملهمة الفـرسان جيلاً بعد جيل، لن تعرف الإمام المهدي، لن تعرف القرشي ولا التاية . انت لن تعرف عبدالخالق محجوب، نجم نجوم الوطن، ولن تسمعه وهو ينادي بلسان الفيتوري :ـــ

    لا تحفروا لي قبـراً
    سأرقد في كل شبر من الأرض
    أرقد كـالماء في جسد النيـل
    أرقد كالشمس فوق حقول بلادي
    مثــلي أنا لا يسكن قبـرا
    لا تحفروا لي قبرا
    سأصعد مشنقتي
    وأغسل بالدم رأسـي
    وأقطع كفي
    وأطبعها نجمة فوق واجهة العصر
    فوق حوائط تاريخه المائلة
    وأبذر قمحي للطير والسابلة

    نعم، مثله لا يسكن قبرا، فالقبر يسع المقبورين، وهو ليس مقبورا، هو راية فوق هامات الوطن، فوق رؤوس الجبال وجريد النخل، هو في صوت العاصفة وصرير الريح، هو في رمل الصحراء وثمـار الغابة هو( في كل عين وفؤاد، وسيبقي رغم سجن الموت، غير محدود الإقـامة).
    أنت لن تعرف العباسي، محمد سعيد العباسي، ذاك شاعر يا بني مجيد، وما أكثر الشعـراء المجيدين في بلادي، لا احصيهم، ولكني اقتطف لك من عهد جــــيرون :ــ

    ارقتُ من طول هم باتَ يعروني ::: يثير من لاعج الذكري ويشجوني
    منيت نفــسي آمالاً يماطــلني ::: بها زماني من حين الي حين
    ألقي بصبري جسام الحادثات ولي ::: عزم أصد به ما قد يلاقيني
    ولست أرضي من الدنيا وإن عظمت::: الا الذي بجميل الذكر يرضيني
    وقد سلا القلب عن سلمي وجارتها::: وربما كنت ادعوه فيعصيني
    يا بنت عشرين والأيام مقبلة ::: ماذا تريدين من موعود خمسين
    قد كان لي قبل هذا اليوم فيك هوي::: اطيعه وحديث ذو افــانين
    ازمان امرح في برد الشباب علي ::: مسارح اللهو بين الخرد العـين
    والعود أخضر والأيام مشرقة ::: وحالة الأنس تغري بي وتغريني
    في ذمة الله محبوب كفلت به ::: كالريم جيداً وكالخيروز في اللين

    وأنت لن تعرف الأزهـري ولا المحجوب، لن تعرف قادة الإستقلال في وطني ولا في القارة السمراء، لن تعرف جمال عبدالناصر، ولانكروما ولا نايريري ولا سنقور ولا لوممبا، انت لن تعرف ماندلا، نلسون مانديلا، ذلك الرجل القارة، جدير بك ان تعرفه، وسوف احدثك عنه، كما انني سوف احدثك عن الأستاذ، ذلك الجسور، الفيلسوف الشهيد، تمر علينا ذكراه هذه الأيام، ذكري اشتشهاده الباسل،
    عملاق شنقه أقـزام، إغتالوا فيه علماً غزيراً ومعـرفة حقة، راح ضحية الهوس الجبان، ضحية التخبط والإستهتار، عندما إتخذوا الدين سلعة رخيصة، تباع وتشتري في أسواق النخاسة السياسية الكاسدة، سلعة رخيصة فرشوها في شوارع الخرطوم المنكوبة، أخذوا بالشبهة، وتعاملوا مع الظنة، أقاموا المحاكم تحت الأشجار وفي ظل البرندات، أبتدعوا ما ليس في الدين، تخبطوا يميناً وشمالاً شأن المسعورين الخائفين، فوزعـوا التهم وأحضروا شهود الزور، وأتوا بقضاة وصفهم الأستاذ فما ظلم ( أنا أعلنت رأي مرارا ، في قوانين سبتمبر 1983م ، من أنها مخالفة للشريعة وللإسلام .. أكثر من ذلك ، فإنها شوهت الشريعة ، وشوهت الإسلام ، ونفرت عنه .. يضاف إلي ذلك أنها وضعت ، واستغلت ، لإرهاب الشعب ، وسوقه إلي الاستكانة ، عن طريق إذلاله .. ثم إنها هددت وحدة البلاد .. هذا من حيث التنظير ..
    و أما من حيث التطبيق ، فإن القضاة الذين يتولون المحاكمة تحتها ، غير مؤهلين فنيا ، وضعفوا أخلاقيا ، عن أن يمتنعوا عن أن يضعوا أنفسهم تحت سيطرة السلطة التنفيذية ، تستعملهم لإضاعة الحقوق وإذلال الشعب ، وتشويه الإسلام ، وإهانة الفكر والمفكرين ، وإذلال المعارضين السياسيين .. ومن أجل ذلك ، فإني غير مستعد للتعاون ، مع أي محكمة تنكرت لحرمة القضاء المستقل ، ورضيت أن تكون أداة من أدوات إذلال الشعب وإهانة الفكر الحر ، والتنكيل بالمعارضين السياسيين ) هكذا تكلم الأستاذ في شجاعة لم تكن لتنقصه، ألم يكن اول سجين سياسي في البلاد؟، هكذا حكم عليهم قبل ان يحاكموه، مهلاويٌ أفل نجمه ولم يهل، ومكاشفيٌ لو كشف الله له جزءاً يسيراً مما كشفه للأستاذ، لما فعل ما فعل، وابو قرنين مسدلين، ولم نر القرون الاّ واقـفة منتصبة، اراد ان يأخذ التاريخ من قرنيه، (كناطح صخرة يوماً ليوهنها :: فلم يضرها وأوهي قرنه الـوعلُُ ) أنهم إتخذوا الدين سلعة رخيصة اشتروا بها بعض الوقت في كراسي السلطة، فما نفعتهم، أخذهم الطوفان الذي ثحدث عنه الأستاذ، ذهبوا غثاءً كـغثاءِ السيل، وبقي في الأرض ما ينفع الناس‘ بقي الشهيد بإنتاجه الفكري الثر‘ أقوال مأثورة وكتب منشورة، بقي العالـِمُ الجليل، ينتفع الناس بعلمه الصادق النبيل، بقي، وما غاب ابداً، فمثله لا يغيب، ، ساقوه الي المشنقة بامر مشيرهم الجاهل ، فجاء شامخاً يبتسم، ملؤه الشفقة علي جلاديه، جاء وئيداً ولسان حــاله يقـول، اللهم أغفر لهم فإنهم لا يعـلمون:ـ

    ويخلع النعلين عند سفح المشنقة
    كأنها المصلى ، وهو يصعد الخطى الواثقة الموثقة
    كأنه المحب فى لقاء محبوب مهاجر يرنو لأن يعانقه
    ويكشف الغطاء عن بوارق ابتسامة
    عن أنضر ابتسامــة
    عن أجسر ابتسامــة
    كالشمس لم تخامرها غمامة
    برهانه على اليقين والصمامة
    رسالة الى الأحرار بالخلاص المرتجى
    حرب على الفجار فهى فى حلوقهم شجى
    وفى عيونهم قذى وفى صدورهم لظى
    فقد أبى أن يعطى الدنية فى دينه من نفسه الأبية
    لله وحده أعطى زمامه
    أقام دينه أوفى تمامه
    تبت يداهم يقتلون فى الضحى السلام
    والغصن والحمامة
    وحوله هتافهم كجوفهم مباءة المساءة
    قاماتهم قماءة ، وجوههم دمامة
    أليسوا الساقطين فى شر الفتن ؟
    البائعين الدين ، والمبايعين التالف المتلاف
    بيعة الإمـامــة

    هكذا قال عوض الكريم موسي، وهذا نذر يسير مما قيل في الشهيد، في ذلك اليوم الكئيب جاؤوا به الي المشنقة في مـأسـاة كمأسـاة الحلاج، توضأ شيخنا فاسبغ الوضوء، وجاء يصلي صلاة العشق، تماماً كما فعل الحلاج، ألم يقطعوا كف الحلاج فرفع يده المقطوعة، ومسح بها وجهه وهو يقول( ركعتان في العشق لا يصح وضوؤهما الاّ بالدم ) ، لا بد ان الأستاذ في ذلك الموقف المهيب تمثل بقول الحلاج في مثل ذلك الموقف ( اللهم إنك المتجلي عن كل جهة، المتخلي عن كل جهة، بحق قدمِكَ علي حدثي، وحدثي تحت الملابس قدمك، أن ترزقني شكر هذه النعـمة التي أنعمت بها عليّ، حيث غيبت أغياري كما كشفت لي من مطالع وجهك، وحرمت بها غيري ما ابحت لي من النظر من مكنونات سرك، هؤلاء عبادك قد إجتمعـوا لقتلي، تعصباً لدينك، وتقرباً إليك، فأغفر لهم، فإنك لو كشفت لهم ما كشفت لي لما فعلوا ما فعلوا، ولو سترت عني ما سترت عنهم لما إبتليت، فلك الحمد فيما تفعل، ولك الحمد فيما تريد . ) نعم يا بُنيّ، هكذا ناجي الحلاج ربه وهو يـُقطـّع قطعاً علي حبل المشنقة، وهكذا قال الأستاذ الشهيد، محمود المحمود، وبعد شنقه لم يعرف الأقزام ما يفعلون، فرفعوه الي أعلي، الي السماء، طاروا به في الفضاء، إعتلي بهم حين ارادوا ان يخفضوه، ذلك ما يفعله أصحاب العـُلي والسمو، إنها مواقف منحوتة في ذاكرة التاريخ، وذاكرة التاريخ لا تَـنسي، وأنت كما انك لن تعرف صاحب الطواسين ولا صاحب الرســالة الثانية، فإنك لن تعرف صاحب الفتوحات المكية، أنت لن تعرفه، ولكنه قال:ــ

    نَعْـتُ المهيمن بالأطلاق تقييد ::: وكل ما قيل فيه فهو تحديدُ
    وإن سكتُ علي عجز أفوز به ::: فذلك العجز أيضاً فيه تقييدُ
    فليس يخرج في ظني ومعرفتي ::: شئٌ عن القيد لاشرك وتوحيدُ
    تنزيهك الحق حدٌ انت تعــلمُهُ ::: إن النزيهَ بنفي الحد محدودُ
    إن قلت ليس كذا،اثبتـّهُ بكذا ::: وذا لباسُ نزيه فيه تجريدُ
    سَـلْبُ التحير عنه لا يشرفهُ ::: وكيف يَشرُفُ بالتنزيه معبودُ
    لو لم يكن في كذا لزال عنه كذا ::: وزال عنه به حمدٌ وتمجيدُ
    أسماؤه تطلب الأكوان أجمعها ::: فنعتها بالغني المعلوم مفقودُ
    لولا القبول الذي منا لما ظهرت ::: آتارها فلنا من ذلك الجودُ
    إن الوجود الذي أثبته نسبٌ ::: فلا وجودَ فما في العين موجودُ
    بذا المحال الذي ترمي به فطرٌ ::: وكيف يقبـلـُه والكونُ مشهودُ
    أثبتّ عينك عند النفي نافية ::: فمن نفيتَ وباب النفي مسدودُ
    وكيف تنفي وجوداً أنت تثبته ::: عقلاً وعيناً، وحوض العقل مورودُ

    ذلك ابن عربي، وذلك قول كبير، ولذلك سمي قائله بالشيخ الأكبر، ذلك قول كبير كالكون واكبر، قول عميق كالبحر وأعمق، لا بد ان تتكبد المشاق، وتعاني الصعاب حتي تفهم، لا بد ان تسبح في فضاء الكون، وتغوص في قاع البحر حتي تفهم، لابد ان توقد ذهنك حتي تفهم، وإن فعلت، فلك مني ضمان المتعة، ضمان المتعة الفكرية، وتلك متعة لن تشبع منها، فأفعـل .
    فيا برق ليس الكرخ....Dad, what you?? Never mind ، فانت لا تفهم ما أقول، فأنت لن تعرف أبوالعلاء، حكيم المعرة، رهين المحبسين، فيلسوف الشعراء، وشاعر الفلاسفة، أنت لن تعـرفه، ولكـنه قــال: ــ

    إذا لم تكن دنياكَ دارَ إقامة ::: فما لك تبنيها بناءَ مُـقـيم ِ
    أري النسلَ ذنباً للفتي لا يُقاله ::: فلا تنكحنّ َ الدهـرَ غير عقيم ِ
    وأعجبُ من جهل الذين تكاثروا ::: بمجد لهم من حادثٍ وقديم ِ
    وأحلفُ ما الدنيا بدار كرامة ::: ولا عَمَـرتْ من أهلها بكريم ِ
    سـأرحل عنها لا أُؤّمل أُوْبـَـة ::: ذميماً توَلي عن جوارِ ذمـيم ِ
    وما صحّ وُدّ ُ الخِلِ فيها وإنما ::: تغـُرّ ُ بودّ ٍ في الحياة سقيم ِ
    فلا تتعلل بـالـمُدام وإن تجـُزْ ::: إليها الدنايا فاخش كل نديـم ِ
    وجدت بني الدنيا لدي كل موطنٍ ::: يعـدون فيها شـقـوة كنــعيم ِ
    يزيدك فقـراً كلما ازددتَ ثروة ً ::: فتلقي غنياً في ثياب عـديم ِ
    فسـادٌ وكـونٌ حادثان كلاهما ::: شهيدٌ بأن الخلقَ صنعُ حكيم ِ

    هـكذا قـال حكيم المعرة في اللزوميات، ولكن ما لي أحكي لك؟، أنت لن تعرف كعب ابن زهير ولا إمرؤالقيس، انت لن تعرف البحتري ولا ابوتمام، لن تعرف التوحيدي ولا ابن المقـفع، لن تعرف جعد بن درهم ولا معبد الجهني، لن تعرف النظام، ابراهيم النظام، ولا الجاحظ ، ولا ابن سيناء ولا ابن رشد، لن تعرف ابونواس ولا بشار بن برد ولا ابن الرومي، لن تعرف السيوطي ولن تقرأ تاريخ الخلفاء لتعرف الحقائق، لا جرير ولا الفـرزدق، لن تعرف امل دنقل ولا محمود درويش، لا طه حسين ولا العقاد ، لانجيب محفوظ ولا يوسف إدريس، أنت من ستعرف؟، الي اي الحضارت تنتمي؟، الي اي مستقبل؟، أنت لن تعرف حتي المتنبي، أستاذ الشعراء، ولكنه قال : ــ

    مالَنا كُلُّنا جَواٍ يا رَسولُ ::: أَنا أَهوى وَقَلبُكَ المَتبولُ
    كُلَّما عادَ مَن بَعَثتُ إِلَيها ::: غارَ مِنّي وَخانَ فيما يَقولُ
    أَفسَدَت بَينَنا الأَماناتِ عَيناها ::: وَخانَت قُلوبَهُنَّ العُقولُ
    تَشتَكي ما اشتَكَيتُ مِن أَلَمِ الشَوق ::: إِلَيها وَالشَوقُ حَيثُ النُحولُ
    وَإِذا خامَرَ الهَوى قَلبَ صَبٍّ ::: فَعَلَيهِ لِكُلِّ عَينٍ دَليلُ
    زَوِّدينا مِن حُسنِ وَجهَكِ مادام ::: فَحُسنُ الوُجوهِ حالٌ تَحولُ
    وَصِلينا نَصِلكِ في هَذِهِ الدُنـيا ::: فَإِنَّ المُقامَ فيها قَليلُ
    مَن رَآها بِعَينِها شاقَهُ القُطـطانُ ::: فيها كَما تَشوقُ الحُمولُ
    إِن تَريني أَدِمتُ بَعدَ بَياضٍ ::: فَحَميدٌ مِنَ القَناةِ الذُبولُ
    صَحِبَتني عَلى الفَلاةِ فَتاةٌ ::: عادَةُ اللَونِ عِندَها التَبديلُ
    سَتَرَتكِ الحِجالُ عَنها وَلَكِن ::: بِكِ مِنها مِنَ اللَمى تَقبيلُ
    مِثلُها أَنتِ لَوَّحَتني وَأَسقَمـ ::: ـتِ وَزادَت أَبهاكُما العُطبولُ
    نَحنُ أَدرى وَقَد سَأَلنا بِنَجدٍ ::: أَقَصيرٌ طَريقُنا أَم يَطولُ
    وَكَثيرٌ مِنَ السُؤالِ اِشتِياقٌ ::: وَكَثيرٌ مِن رَدِّهِ تَعليلُ
    لا أَقَمنا عَلى مَكانٍ وَإِن طاب ::: وَلا يُمكِنُ المَكانَ الرَحيلُ
    كُلَّما رَحَّبَت بِنا الرَوضُ قُلنا ::: حَلَبٌ قَصدُنا وَأَنتِ السَبيلُ
    فيكِ مَرعى جِيادِنا وَالمَطايا ::: وَإِلَيها وَجيفُنا وَالذَميلُ
    وَالمُسَمَّونَ بِالأَميرِ كَثيرٌ ::: وَالأَميرُ الَّذي بِها المَأمولُ
    الَّذي زُلتَ عَنهُ شَرقًا وَغَربًا ::: وَنَداهُ مُقابِلي ما يَزولُ
    وَمَعي أَينَما سَلَكتُ كَأَنّي ::: كُلُّ وَجهٍ لَهُ بِوَجهي كَفيلُ
    وَإِذا العَذلُ في النَدا زارَ سَمعًا ::: فَفِداهُ العَذولُ وَالمَعذولُ
    وَمَوالٍ تُحيِيهِمِ مِن يَدَيهِ ::: نِعَمٌ غَيرُهُم بِها مَقتولُ
    فَرَسٌ سابِقٌ وَرُمحٌ طَويلٌ ::: وَدِلاصٌ زَغْفٌ وَسَيفٌ صَقيلُ
    كُلَّما صَبَّحَت دِيارَ عَدُوٍّ ::: قالَ تِلكَ الغُيوثُ هَذي السُيولُ
    دَهِمَتهُ تَطايِرُ الزَرَدَ المُحـ ::: ـكَمَ عَنهُ كَما يَطيرُ النَسيلُ
    تَقنِصُ الخَيلَ خَيلَهُ قَنَصَ الوَحـ ::: ـشِ وَيَستَأسِرُ الخَميسَ الرَعيلُ
    وَإِذا الحَربُ أَعرَضَت زَعَمَ الهَو ::: لُ لِعَينَيهِ أَنَّهُ تَهويلُ
    وَإِذا صَحَّ فَالزَمانُ صَحيحٌ ::: وَإِذا اِعتَلَّ فَالزَمانُ عَليلُ
    وَإِذا غابَ وَجهُهُ عَن مَكانٍ ::: فَبِهِ مِن ثَناهُ وَجهٌ جَميلُ
    لَيسَ إِلاكَ يا عَلِيُّ هُمامٌ ::: سَيفُهُ دونَ عِرضِهِ مَسلولُ
    لَستُ أَرضى بِأَن تَكونَ جَوادًا ::: وَزَماني بِأَن أَراكَ بَخيلُ
    نَغَّصَ البُعدُ عَنكَ قُربَ العَطايا ::: مَرتَعي مُخصِبٌ وَجِسمي هَزيلُ
    إِن تَبَوَّأتُ غَيرَ دُنيايَ دارًا ::: وَأَتاني نَيلٌ فَأَنتَ المُنيلُ
    ما أُبالي إِذا اتَّقَتكَ الرَزايا ::: مَن دَهَتهُ حُبولُها وَالخُبولُ

    ذلك هو المتنبي، مالئُ الدنيا وشاغل الناس، ما كان الدهر بالنسبة له الا من رواة قصائده، اذا قال شعـرا أصبح الدهـر منشدا، ذلك الذي نظر الأعمي الي أدبه، وأسمع كلماته من به صممُ، ذلك الذي عرفه الخيل والليل والبيداء، والسيف والرمح والقرطاس والقلم، ذلك هو المتنبي، قال ما قال ونام قرير العين هانيها،
    وسهر الخلق جراها واختصموا. أنت لن تعرف عبدالرحمن منيف ولا ابراهيم الكوني، لن تعرف حسين مروة ولا نصر حامد أبوزيد، لن تعرف فرانسيس دينق ولن تقـرأ طائر الشؤم، لن تعرف محمد ابوالقاسم حاج سعيد ولن تفهم جدلية التركيب، والمـأزق التاريخي في السودان، لن تعرف الشهيد جون قرنق، نجم سياسي آخر، رفع لواء المسـاواة في الوطن الواحد، حارب التمييز والإستعلاء العرقي السخيف، حارب الإستعلاء الديني الخاطئ، ولكنه مات، ليلاً فوق الجبال، من يدري كيف مات، لن تعرف أبيل ألير، حكيم عملاق، لو تركوا له ولأمثـاله الحكم في السودان لكنا الآن في وضع آخر، أنت لن تعرف شنوا اشيبي ولا وول سوينكا ولا سنغور ليوبولد، لن تعرف منابع النيل ولا مصبه، لن تعرف الهلال ولا المريخ، لن تعرف الزين ولا ضو البيت ولا الطاهر ودالرواس ولا سعيد عشا البايتات، لن تعرف حسنة بت محمود ولا ودالريس ولا بت مجذوب، واذا لم تقل لك بت مجذوب كل شئ فلن يقل لك احد شيئا، ربما اخذك القطار يوماً الي محطة فكتوريا، وعــالم جين موريس وايزابلا سيمور وآن همند، ربما زرت قاعة البرت، ومسرح البرنس اوف ويلز،ولكنك لن تذهب الي هناك برفقة مصطفي سعيد، لأنك لن تقرأ موسم الهجرة الي الشمال، رواية ولا كل الروايات، تحفة نادرة، ولوحة بديعة، معين لا ينضب، عمل عبقري، عمل كتبه ذلك الساحر، وحقن به عروق الثقافة والأدب، واجراه في شرايين الإبداع، إستودعه رفوف المكتبات فلم تقعد، فطبع ثم طبع، وترجم وترجم، إنه عمل خالد، والخوالد قليل. انت لن تعرف الحردلو، ابوسـن، ولكـنه قــــال: ــــ
    الشم خوخت بردن ليالي الحرة
    والبراق برق من منا جاب القرة
    شوف عيني الصقير بي جناحو كفت الفرة
    تلقاها أم خدود الليلة مرقت برة
    ******
    البارح أنا وقصبة مدالق السيل
    في ونسة وضحك لمن قسمنا الليل
    وكتين النعام إتشقلببوا الخيل
    لا بخلت ولا جادت على بلحيل.

    وانت لن تعرف المديح، ولن تعرف البرعي، ولا حاج الماحي، ذلك المتبتل في محراب الحب النبوي، ذاب وجداً حين إهتدي، انت لن تعرفه ولكنه قال:ــــ

    عــيب شــبابي الْ سـرَحْ ::: والله لأبْ شوقاً جرحْ
    قام العبيدْ من نومه صحْ ::: لقي جنبه لبناً في قدحْ
    سمي وشربْ زين إتنتَحْ ::: حمد الإله حالُه انصلحْ
    جدْ في السؤال لربّه لحْ ::: قال يا كريم بابه إنفتحْ
    اعطوه تـُفاحات بلحْ ::: حين ذاقها قال دماعُه تحْ
    راد الجليل قلبُه إنشرحْ ::: طابْ عقلُه مسرور بالفرحْ
    جابْ لي شفيع الناسْ مَدحْ::: شَتمُه الهبيس دقّ ونـَبحْ
    السمعُه في جوفُه إنجرحْ ::: من شوف حبيبُه يسوي أحْ.


    وأنت من قبل ومن بعد، لن تعرف الخليل، خليل فرح، قيثارة الوطن، ذلك الشرف الباذخ، والصباح الفـالق، والنجم الآلق، خليل، قامة الوطن السامقة، انت لن تذهب معه الي الضواحي، وطرف المدائن، لن تنظر معه شفق الصباح:ـــ

    شوف صباح الوادي وجماله
    شوف خدارو وصيده ورماله
    شوف يمينو وعاين شماله
    شوف نسيم الليل صاحي ماله
    شوف فريع الشاو مين أماله
    القمر خجلان من كـمـاله
    والصباح لاح بهل الوشاح

    جاء الي الخرطوم صبياً، لايعرف العربية، ولكنه جاء بعبقرية لا تضاهي، وتحدث بالعربية وكتب بها وكأنه من ارض البطانة او بادية الشكرية:ـــــ

    وقت الليل برد طلع البدر بكواكبو
    ولحقت الإبل وادي الأراك برواكبو
    جادت وأسبلت عين المحب بسواكبو
    وإحتل الفؤاد ملك الغرام بمواكبو

    من أين له سليقة البادية، وقريحة الدوبيت والمسدار، وهو الأعجمي، نوبي هو، سقط رأسه في حلفا، عاش طفولته في بلدته جزيرة صاي، حيث اللغة (رطانة)، وان كانت احدي اقدم اللغات، وإن حملت إحدي اقدم الحضارات، إلا أنها رطانة، بعيدة عن اللسان للعربي، إذاً كيف أجاد الخليل تلك اللغة التي كتب بها تلك الدرر، إنه النبوغ:ــــ

    نجومك يا ليل ولاّ جيش معبي وغاير
    ومشتاق مثلي يا ليل ولاّ ساكت غاير
    طويل مسيخ ومعتم لاك مريح لا غاير
    أضاير في همومك ويمشي جرحك غاير

    او ان شئت فأســمع هـذه :ـــــ
    ياليل صباحك مالو
    اصحابك جفوني ومالو
    شوف صحبك فقد راس مالو
    لا يعرف يمين لا شمالو
    يا ليل بدري شاغلك مالو
    نايم وصاحي مالك ومالو
    لاتقول لي هواه امالو
    ايه ضيعني غير إهمالو

    هكذا يتلاعب بالكلمة الواحدة، ويستخرج معانيها المتعددة، اجاد الخليل فنون الشعر، وفي شعره واقعية ورمزية كأجود ما تكون، قال يرثي صديقاً له من حلفا دغيم اسمه سـري:ــــ
    آه وا حسرتاه يا سـري
    يا اخوي ورفيقي وسـري
    أحداثك جسام يادنيا ما بتسـري
    ونادر نلقي فيك اللي همومنا يسـري

    وأنظر إليه كيف يفخر بقومه بأحسن مما فعل الحردلو او ودشوراني او ودضحوية:ــ
    أنحنا المحس يحسن وليدنا حتوفو
    متحمل جبال الواقعة ساندة كتوفو
    ناره بتوقد الغيرة وتناجي ضيوفو
    فرة سنو في داره تحاكي سيوفو

    هذا غير درره المغناة، في الحقيبة والوطنيات، انت يا بني لا تعرف ذلك، ولكنني اهديك هذا اللحن الخالد::ــــــ

    عـازة في هواك عازة نحن الجـبال
    وللبخوض صفاك عازة نحن النبال
    :::::::::::::
    عازة ما سليت وطن الجمال
    ولا ابتغيت بديل غير الكمال
    وقلبي لسواك ما شفتو مال
    خذيني باليمين وانا راقد شمال
    ::::::::::::
    عازة ما نسيت جنات بلال
    وملعب الشباب تحت الظلال
    ونحن كالزهور فوق التلال
    نتشابي للنجوم وانا ضافر الهلال
    ::::::::::::
    عازة في الفؤاد دوا يشفي الوبال
    عازة في الفؤاد سحرك حلال
    ونار هواك شفي وتيهك دلال
    ودمعي في هواك حلو كالزلال
    تزيدي كل يوم عظمة وازداد جلال

    http://www.sudanny.com/index.php?option=com_content&tas...=view&id=22&Itemid=6

    واخيراً تعال نشرب هذه (الكاسات) علي نخب الجمال الطروب والطرب الجميل:ـــ
    الحبايب لفتوا الخلايق
    بيني بينهم قطعوا العلايق
    إن دلال غن تيه كلو لايق
    نحن ما مجينا الخصام
    ::::::::::::::::::
    ياجميل يا نور الشقايق
    املأ كاسك وأصبر دقايق
    مجلسك مفهوم شوفو رايق
    عقده ناقص زول ولاّ تام
    ::::::::::::::::::
    من فتيح الخور للمغــالق
    من علايل ابروف للمزالق
    قدلة يا مولاي حافي حالق
    بالطريق الشــاقه الترام
    :::::::::::::::::
    ما يئسنا الخير عوده سايق
    الحي يعود إن أتي دونه عايق
    الي يوم اللقا وإنت رايق
    السلام يا وطني السلام

    (عدل بواسطة Yasir Elsharif on 01-17-2008, 00:10 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 00:08 AM

بكري الصايغ

تاريخ التسجيل: 11-16-2005
مجموع المشاركات: 19331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    حـبيبـنا الـحـبوب،
    الدكتور ياسـر والعائلة الكـريـمة،

    تـحـياتي ومـودتـي.

    .... سـنه الـحـياة ان يكون هناك حـياة ومـوت،
    وماالدوام الا للـه وحـده،
    وعـزانا فـي هـذه الدنيا الفانيـة ان فقـدانا هـم السابقون ونـحـن بـهم اجـلآ اوعـاجـلآ لاحـقون،

    ...... البـركة فـي الأحـياء واولادنا وبناتنا ( الـجـيل الـجـديـد ) نتـمنـي وان يـمتـعهـم اللـه تعـالـي بالعافيـة الوافرة ويسدد خـطاهـم
    ويـحـقق امـانيـهـم.

    لك وللاخـت العـزيزة إلـهـام وللابناء والبنات ولـعموم الأهـل كـل
    امـنياتي الطـيبة.

    ودمـتـم.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 00:15 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: بكري الصايغ)

    تسلم يا عزيزنا الدكتور بكري.. وشكرا على مشاعرك الرقيقة ودعواتك، وأسأل الله أن يمتعك بالعافية وصحة البدن والنفس والروح..

    ولك التحيات مني ومن إلهام والأسرة..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 00:49 AM

سلمى الشيخ سلامة
<aسلمى الشيخ سلامة
تاريخ التسجيل: 12-14-2003
مجموع المشاركات: 10753

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    الحبيب ياسر
    اتمنى ان يهل هذا العام وانت اكثر تجاوزا لمحنتك
    اعرف كل كلمات الدنيا لن تعيد اليك ابن رعيته
    وقلب تم اقتلاعه منك
    لكن ما ذا نفعل حين القدر يمتحننا ؟
    نسال الله ان يكون اخر الامتحانات القاسية
    وخلى بالك من نفسك اخوى ووليداتك
    وامهم

    لك كل الود والاخاء
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 01:09 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: سلمى الشيخ سلامة)

    الحبيبة سلمى الشيخ سلامة

    ما أجمل كلمات المحبة الصادرة من القلوب السليمة.. أهديك "الطيور المهاجرة" للراحل المقيم الذي ترك ذكراه في قلوب الملايين..

    http://www.sudani.ws/music/mustafasidahmed/altiyoor_almohagra.html

    سلامي وسلام إلهام وأبناءنا مجتبى وإمتثال وبشرى..

    أرجو أن تبقي قريبة..

    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 01:02 AM

حيدر حسن ميرغني
<aحيدر حسن ميرغني
تاريخ التسجيل: 04-19-2005
مجموع المشاركات: 18377

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    د. ياسر

    تقليب المواجع بالاحتفال بصدى ذكرها .. هى الوجه الاخر للحياة نفسها

    وما اوجع ان نجمَل للحزن ممشا

    أنزل الله شأبيب رحمته على روح من فقدناهم فى دروب الحياة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 01:21 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: حيدر حسن ميرغني)

    العزيز حيدر حسن ميرغني،

    تحية المودة والمحبة

    Quote: أنزل الله شأبيب رحمته على روح من فقدناهم فى دروب الحياة



    أهديك والمارين "يامطر عز الحريق يا مصابيح الطريق" للراحل المقيم..

    http://www.sudani.ws/music/mustafasidahmed/iz_hareeg.html


    وشكرا
    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 03:51 AM

ابراهيم الكرسنى

تاريخ التسجيل: 01-30-2007
مجموع المشاركات: 188

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    الأخ العزيز ياسر
    هذا البوست هو تعبير صادق بحق وحقيقة عن الصبر الجميل الذى يميز أصحاب القامات السامقة حينما يبتليهم المولى عز وجل فى عزيز لديهم، وهل هناك أعز من فلذة الكبد. أسأل الله العلى القدير أن يتولاه برحمته ومغفرته وأن يجعل الجنة مثواه كما أتمنى مزيدا من الصبر الجميل لجميع أفراد الأسرة الكريمة فى وجه هذا الإبتلاء العظيم.
    أرجو أن تسمح لى أخى ياسر فى إعادة نشر هذه الكلمات التى كتبتها فى العام 1996 فى رثاء الفنان مصطفى سيد أحمد وذلك لسبب بسيط وهو اعتقادى بأنها تصلح أن تقال فى حق كل فنان رحل فى ظل هذا الوضع البائس، و المرحوم الشريف قد كان مشروع فنان بحق و حقيقة لم ترد ارادة الله الغلابة له الإكتمال، ولأنه قد غادر هذه الفانية وهو فى مقتبل العمر وريعان الشباب، تماما كما الفنان مصطفى سيد أحمد. أسال الله لهما المغفرة و الرحمة.


    الموت الفاجع ... للشهيد مصطفى سيد أحمد

    تجسيد حي لأزمة التجمع الوطني في بعدها الإنساني




    في البداية لابد من تقديم واجب العزاء لبثينة وسيد أحمد وسامر في إستشهاد الزوج والوالد دون أن يلقوا عليه نظرة الوداع الأخير ة – الحق الطبيعي الذي كفلته جميع الشرائع السماوية والوضعية- والذي حرمهم منه نظام قهري وقمعي متخلف ، تخالف شريعته التي استنها جميع الشرائع لأنه لا يعادلها في تخلفها سوى شريعة الغاب وكذلك ظروفاً مالية صعبة فاقمها وزادها سوءا الموقف المبدئي والنبيل للشهيد الرافض بصورة حاسمة وقاطعة للإسترزاق بقضايا الشعب والوطن . العزاء كذلك لوالدته المكلومة ، تلك المرأة الصابرة الصامدة والمثالية والتي يكفيها فخراً أن رحمها الخصب قد أنجب رجلاً لا يمكن اعتباره مثالياً وحسب وإنما يمكن اعتباره نموذجاً يحتذى به .

    العزاء لها وهي تفقد فلذة كبدها بعيداً عن قريته الوادعة – ود سلفاب – الواقعة في قلب الجزيرة الخضراء النابضة بالحياة وهو " مشلهت " و " مبشتن " في ديار الغربة دون أن تلمحه ولو للحظات لسنين عددا . ما أصعبه من موقف وما أعمقها من فجيعة لن يستطيع تقديرها ، أو حتى مجرد تصور حجمها حكام سودان " التوجه الحضاري " .

    لقد سقط مصطفى شهيداً متقدماً للصفوف في ميدان معركة الشعب السوداني بأجمعه ضد قوى الآرهاب والظلام . فما أسوده من يوم ذلك الأربعاء الحزين.. سقط مصطفى شهيداً ورايته مرفوعة عالية خفاقة في عنان سماء السودان ليتلقفها من بعده سيد أحمد وسامر مقتفيان آثار أبيهما ومرسخان لتقاليده الصلبة في مواجهة الطغيان ومنازلة جلادي الشعوب ، سقط مصطفى شهيداً ممتشقاً حسامه المسلول في أنبل وأعظم معركة يخوضها الشعب السوداني عند نهاية القرن العشرين والذي سيتلقفه من بعده الملايين من شبابنا من الجنسين لمواصلة هذا الزخم المعبق بدماء الشهداء إلى أن يتم اقتلاع قوى الشر والظلام من مجموعات الهوس الديني وتجار الدين من على أرض السودان وإلى الأبد .

    إن أكثر ما يدمي القلب في هذه الفاجعة هو أن مصطفى كان يأمل في العودة إلى السودان بعد أن يكون قد تحرر من حكم الجهالة والظلم وبعد أن يكون الوطن قد تطهر من رجسهم واسترد صحته وعافيته . لكن مرضه لم يمهله حتى يتمكن من تحقيق تلك الرغبة ، فذهب والوطن معتل الصحة حتى تكاد تراه أنه قد فضل الإستشهاد على أن يرى الوطن – وهو الذي يمثل كل شيء بالنسبة له – مثخن بجراح نازفة . ماذا يا ترى كان سيكون شكل احتفال مصطفى إذا قدر له أن يعيش ويعود إلى أرض الوطن الديمقراطي الذي طالما حلم به وقد تنسم عبير الحرية بعد ذهاب عهد الإنقاذ الظلامي ؟!

    الأسوأ من ذلك أن استشهاد مصطفى بهذه الصورة المأساوية الفاجعة يتحمل مسئوليتها كل من الأنظمة الحاكمة في الخرطوم والمعارضة السودانية ممثلة في قوى التجمع الوطني على حد سواء. أقول كل الأنظمة لأن العداء لمدرسة الإبداع ذات النكهة الخاصة والمميزة والمغايرة للنمط التقليدي من الغناء في كلماتها وأسلوب لحنها وطريقة أدائها، قد بدأ منذ لحظة ظهور الفنان مصطفى سيد أحمد على ساحة الغناء السوداني خلال حقبة السبعينيات.

    لقد حالت لجنة النصوص الرسمية دون مصطفى سيد أحمد وأجهزة الأعلام الرسمية وبالتالي حالت دون الشعب وقيثارته منذ ذلك الحين وحتى لحظة إستشهاده لقد بدأت معركة مصطفى ضد أجهزة الحكومة الرسمية المعادية للإبداع والتجديد منذ عهد نميري ، مما اضطره لإبتكار أسلوب الجلسات السماعية حتى تكون حلقة الوصل بينه وبين معجبيه ، إلى أن وصلت حد القطيعة التامة في ظل هذا النظام مما أضطره لإتخاذ أحد أصعب القرارات في حياته القصيرة وهو مغادرة أرض الوطن بصورة نهائية ناظراً إلى " حكومتنا الرسمية " نظرة إزدراء المبدع الحقيقي وهو ينشد في سخرية لاذعة " حيكومات تجي وحيكومات تروح " !!

    إن أسلوب جلسات الإستماع الذي استحدثه مصطفى وأصفياؤه من المبدعين من أمثال القدال ، حميد ، أباذر، خطاب وبقية العقد الفريد قد أصبح مدرسة إبداعية قائمة بذاتها تستمد دفئها وحرارة لحنها من حرارة دم الشعب السوداني مباشرة دون أدنى حاجة إلى " فلتر" لجنة النصوص التي تمتلك قدرات فائقة على تجميد تلك الدماء داخل شرايينها !! لقد خرجت هذه المدرسة الكثير من المبدعين الذين تجاوزوا جميع الأجهزة الرسمية ونفذوا مباشرة إلى قلوب الجماهير ، مستخدمين في ذلك أحدث ما أنتجه العلم من وسائل تقنية ، راكلين وراءهم لجنة النصوص وهى متكئة على عصاها ، كهيكل سليمان ، طيلة ربع قرن من الزمان بالتمام والكمال !!

    إن الموقف المتزمت والمتخلف من المبدعين لم يقتصر على الأجهزة الرسمية للدولة فقط وإنما تخطاه ليشمل حتى المنظمات الأهلية التي من المفترض أن تكون مستقلة عنها تماماً. لكن يد " الإنقاذ " الفاسدة قد طالت جميع هذه المنظمات حتى أصبح من العسير تماماً على المرء أن يفرق فيما بين ما هو " رسمي " وما هو " أهلي " داخل دولة " التوجه الحضاري " !! بل في حقيقة الأمر أن جميع هذه المنظمات ، وبفضل أساليب البطش والإرهاب التي أصبحت السمة المميزة لأسلوب هذا النظام القمعي الفاسد في مواجهة خصومه ، قد تحولت إلى مجرد أداة تلجأ إليها السلطة لإسكات صوت الشرفاء من المعارضين لسياستها الرعناء في كافة المجالات وأبواق تزيين لما تقترفه في حق الشعب والوطن من أخطاء . إن أفضل مثال يمكن أن يقف دليلاً على صحة ما نقول هو ما صرح به أحد كبار مسئولي اتحاد الفنانين إلى صحيفة " الخرطوم الرياضي " مبرراً عجز اتحاده من أن يمد يد العون إلى الشهيد مصطفى أثناء محنته بأنه لم يكن عضواً بالاتحاد !! يا لسخرية الأقدار، ألم ينتبه هذا المسئول الرسمي بأن مثل اتحاده الأعرج كان سيتشرف بانتماء أمثال مصطفى إليه وليس العكس ؟! ثم ثانياً هل من الممكن أن يكون مثل هذا الحديث صادراً عن فنان حقاً مرهف القلب والأحاسيس ؟!! إن مثل هذا الحديث لا يثير في واقع الأمر سوى الشفقة والغثيان ، فمثل هذه الجعجعة لا يمكن أن تصدر إلا من عقل رجل قد تحول- بفضل دولة التوجه الحضاري – من فنان مبدع إلى " فنان رسالي " بحق وحقيقة !!

    هذا ما كان من أمر الحكومة ومواقف مؤسساتها الرسمية و" الشعبية “، أما فيما يتعلق بموقف المعارضة من محنة الشهيد مصطفى فحدث ولا حرج. كن الواجب يقتضي من قوى المعارضة جميعها أن تمنح مصطفى الدعم المادى والمعنوي الذي يستحقه أثناء فترة صراعه الطويل مع المرض . فأن لم يكن ذلك من باب الموقف الإنساني البحت فكان من الواجب أن يتم ذلك من أجل أن يواصل الشهيد عطاءه صادحاً باسم الشعب والوطن الذي يزعمون التحدث باسمه ، وهو في كامل صحته البدنية وقمة تماسكه النفسي .

    أليس من المحزن حقاً أن يجبر الشهيد مصطفى على مغادرة أرض الكنانة ذات الإمكانيات الفنية الواسعة وحيث تعيش زوجته وطفليه وتحت مرأى ومسمع قوى التجمع لأسباب مادية بحتة !! أليس من المحزن حقاً أن يعجز الشهيد مصطفى عن توفير ثمن جلسات الغسيل الأسبوعية وما يتناوله من عقاقير طبية أثناء فترة تواجده في القاهرة – المقر الرئيسي لقوى التجمع الوطني المعارض !! أكاد أجزم لكم بأنه كان من الممكن أن يتوقف ذلك القلب المبدع الكبير عن الخفقان قبل فترة طويلة لو ترك أمره لقوى التجمع الوطني ولولا الموقف النبيل والأصيل حقاً الذي وقفه أفراد الجالية السودانية بدولة قطر الشقيقة ويأتي في طليعة هؤلاء الأخ الفاضل الإنسان الدكتور عمر إبراهيم عبود . ألم يكن رحيل الشهيد مصطفى من القاهرة إلى الدوحة خير دليل على بؤس المواقف الإنسانية لأطراف قوى التجمع الوطني مجتمعة ومتفرقة ؟!!

    لكن ثالثة الأثافي تتمثل قي إستشهاد مصطفى وفي ذمته المالية بضعة الآف من الدراهم كديون مستحقة عليه وواجبة السداد . إن هذه الديون لم يقبضها الشهيد ثمناً لشقة تأوي فلذات كبده في قاهرة المعز أو لشراء منزل يستظلون بظله من هجير السودان الذي لا يفرق بين الغني واليتيم . لكن مصطفى قد أخذها – ويا للحسرة – ليدفع بها ثمن صحته وعافيته حتى يتمكن من مواصلة مشواره الإبداعي من أجل الشعب والوطن !! فهل هناك بؤس لمواقف المعارضة الإنسانية أكثر من ذلك ؟ بل وأين روابط أصدقاء الفنان مصطفى سيد أحمد المنتشرة في كثير من الدول ؟ ألم يسمعوا من قبل بأمثال أهلنا الطيبين الصابرين من قبيل " الصديق وقت الضيق " فأي " ضيق " يمكن أن يكون أضيق حجماً من ذلك الذي تعرض له الشهيد مصطفى ؟ ألم يكن من الأجدر بهم والأفيد لأسرة الشهيد أن يقوموا بتسديد تلك الديون ، لتبرئة ذمة مصطفى ، وشراء منزل لأبنائه وإقامة مشروع استثماري يكون ضمانة لهم في مستقبل أيامهم في هذا الزمن الرديء بدلاً من إقامة حفلات التأبين التي لا تغني ولا تسمن من جوع ؟ يا الله .. ما بالنا نجيد معسول الحديث وتقديم الاقتراحات النيرة ولكننا نتحنط تماماً عند لحظة الفعل ؟!!

    لقد ظللت أفكر عميقاً في المواقف الإنسانية لقوى التجمع بصورة عامة ومواقفها حيال محنة مصطفى سيد أحمد بصورة خاصة وأتأملها جلياً منذ لحظة استشهاده وحتى اللحظة الراهنة. لم أهتدي من خلال ذلك سوى إلى نتيجة واحدة مفادها أن هذا الموقف البائس والمخجل في حق الشهيد لا يمكن أن يصدر إلا من جهة لها موقف فكري بدائي ومتخلف تجاه الفن والإبداع في جميع صوره وأشكاله وبالتالي تجاه المبدعين بمختلف مدارسهم .

    إذا كان هذا هو المبرر لأخوتنا في الأحزاب التي لم تدعي التقدمية في أي يوم من الأيام فما هو يا ترى المبرر لمواقف أخواننا في الأحزاب التي ما فتئت تتغنى بها ليل نهار ؟!! ألم تهز مشاعرهم هذه المحنة المأساوية حقاً وخصوصاً في ظل وجود أحد أطرافها –ممثلاً في أسرة الشهيد معهم في نفس المدينة حيث يقيمون خارج أرض الوطن ؟! ألم يتحرجوا ولو قليلاً من أن يستشهد مصطفى وفي ذمته المالية بضع دنانير دفعها مهراً لاسترداد صحته وعافيته ومن ثم يزرون بإصدار البيانات بعد استشهاده، يزعمون فيها تشرفهم بانتماء مصطفى إلى صفوفهم ؟!! أنني لا أود مناقشة هذا الزعم في هذا المجال لأن الحقيقة ومن وجهة النظر الذاتية قد اندثرت بموت الشهيد ، وإما من الناحية الموضوعية فإن استشهاد مصطفى بهذه الصورة الفاجعة والحزينة يقلل كثيراً من مصداقية مثل هذه البيانات إن لم يجهز عليها تماماً . هذا من ناحية ، أما من الناحية الأخرى فما أود قوله في ختام هذا المقال وهو قول موجه إلى جميع أحزابنا المكونة للتجمع الوطني الديمقراطي هو أن قامة الشهيد مصطفى أطول من كثيرين وأن حجم طاقته الإبداعية أكبر من أن تستوعبها مواعين التنظيمات الضيقة والجامدة وبهذا المعنى فإن حجم الشهيد مصطفى يتجاوز جميع تنظيماتكم مجتمعة ومتفرقة لأنه ينتمي إلى الوطنية السودانية بكل عمقها وما مئات الآلاف من بنات وأبناء شعبنا الذين خرجوا بصورة تلقائية لتشييعه إلى مثواه الأخير إلا دليل على صحة ما نقول .

    وداعاً قيثارة الشعب السوداني فإن استشهادك بهذه الصورة الفاجعة كان تجسيداً حياً لأزمة التجمع الوطني في بعدها الإنساني وشكل مرآة عاكسة لبؤس المواقف وسيظل الحزن النبيل الذي خلفته وراءك محفوراً في ذاكرة الشعب والوطن لفترات طويلة قادمة من الزمن.


    * نشر في جريدة الخرطوم، العدد رقم ( 1133 )، الصادريوم الأربعاء 6 مارس 1996 م.


                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 10:47 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: ابراهيم الكرسنى)

    الأخ العزيز د. إبراهيم الكرسني،

    تحية المودة

    ها أنت قد أدركت أن الغرض من البوست ليس ذرف الدموع، وما أغلاها من دموع، وإنما للتوقف عند معاني الذكرى.. وأشكرك على وضع هذا المقال المعبر والتوثيقي في هذا البوست؛ والحمد لله أن جعل لنا المنابر التي نستطيع أن نكتب بها، فأنا أقرأه للمرة الأولى، وذلك لأن وصول الصحف في ذلك الوقت إلى مدينة ليس فيها كثيرا من السودانيين كان أمرا بعيد المنال..

    متى نستطيع استرداد السودان من الذين اختطفوه؟؟ آخ آآآآخ..

    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 06:43 AM

الجندرية
<aالجندرية
تاريخ التسجيل: 10-02-2002
مجموع المشاركات: 9450

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    ذكرى وذكرى وذكرى

    وستظل ذكراهم ملء حياتنا.
    وربك بس يا دكتور يكفينا شر مقولات من عينة
    "الشالهم من العين يشيلهم من القلب"
    اي قسوة هذه ؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 01:04 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: الجندرية)

    حبابك يا أماني..

    Quote: وستظل ذكراهم ملء حياتنا.


    ولا يُذكر الراحل مصطفى إلا ويقفز إلى الخاطر الراحل عبد العزيز العميري، إبن مدينتي الأبيض..



    نسأل الله أن يجعل قبريهما روضة من رياض الجنة.. هذه وصلة بوست ارجو أن يتواصل لتخليد ذكرى العميري..

    عبد العزيز العميري

    وشكرا
    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 12:58 PM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)


    عزيزي دكتور ياسر
    أحييك والأسرة الكريمة في أيام الذكريات هذه
    ذكرى رحيل الفنان مصطفى سيد أحمد ، اليوم ، ذلك الفنان الرقيق الصادق الذي حمل هم الوطن وهم مواطنه البسيط ..
    ذكرى الفداء العظيم الذي قدمه الأستاذ محمود في يوم الجمعة 18 يناير ليفدى شعبه من الهوس الديني ويفدي الاسلام من التشويه
    وذكرى رحيل ابننا الشريف في يوم 19 يناير والذى مضى في ريعان شبابه الى عالم فسيح لا يجوع فيه ولا يظمأ..
    ولا بد انهم من هنالك ينظرون الى عالمنا الدامي هذا ويعملون على استنقاذه مما هو فيه ..
    وقريبا تشرق الشمس وتهتز الأرض وتربو بكل زوج بهيج فيردد لسان حالنا قول المتعال (وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده واورثنا الارض نتبوا من الجنة حيث نشاء فنعم اجر العاملين) ..
    فسلام عليهم في الخالدين ..
    دعني اهديك واهدي زوارك الكرام هذه الأغنية الحبيبة الى نفسي لما فيها من تصالح مع الموت ورؤية الوجه المشرق فيه والذي قال عنه الأستاذ محمود ما معناه ان من يعرف حقيقة الموت يصبح أعز غائب لديه وقال عنه:
    فبالموت يغير الحي قشرته فقط - يخرج من صدفته التي ظلت تكنه ردحا من الزمن - وهو يكره مفارقتها لجهله بخير منها - فالإنسان لا يموت ، وإنما يتخلص من القوقعة كما يتخلص أحدنا من الملابس البالية .. وتبرير الإسلام للموت أنه سير إلى الله - سير من البعد إلى القرب - وهذا لجميع الناس .. ((يأيها الانسان إنك كادح إلى ربك كدحا، فملاقيه)) ومن ملاقاة الله الموت ، لأن به رفع الحجاب ((لقد كنت في غفلة من هذا، فكشفنا عنك غطاءك، فبصرك، اليوم، حديد)) ..



    Some glad morning when this life is over
    I will fly away
    To a home on God's celestial shore
    I will fly away

    I will fly away
    Oh glory I will fly away
    When I die Halleluyah bye and bye
    I will fly away

    When the shadows of this life have flown
    I will fly away
    Like a bird from prison bars has flown
    I will fly away

    I will fly away
    Oh glory I will fly away
    When I die Halleluyah bye and bye
    I will fly away

    Just a few more weary days and then
    I will fly away
    To a land where joy shall never end
    I will fly away

    I will fly away
    Oh glory I will fly away
    When I die Halleluyah bye and bye
    I will fly away

    الأغنية بصوت الراحل جيم ريفز والذي انتقل في ريعان شبابه بعد أن ملأ الساحة طربا فخيما
    عمر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 01:29 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Omer Abdalla)

    حبابك يا عمر وشكرا على هذه الإضافة الرائعة..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2008, 09:57 PM

othman mohmmadien
<aothman mohmmadien
تاريخ التسجيل: 12-13-2002
مجموع المشاركات: 4595

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    Quote: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى


    ياسر مالي أراك والذكرى غيمة حزن لونها غير ..عانقت حد السحاب وبكت...أمطرت دمع غريب وشكت...غطت حدود المكان ... "وبشر الصابرين" .. وبشرى.. بشرى.. بشرى.. بشرى.. من ملك رحيم غفور حليم معطاء كريم...


    Quote: صور


    وأكاد أسمعه يناديني أجل هذا نداك ..
    وأظل أهتف من دمي والوجد يخفق هل أراك ..
    يا حبيبي يا روحي أنا .. هل أراك ..


    Quote: وكلام


    مالي اراكِ والحزن غيمة صفراء لجت في سماكِ مهلاً ياسر …ويبقى السؤال الى أين ترحلون ....! إلى حيث استمرار الحياة .. فالموت لهم استمرار حياة ... وأهلنا الكبار قالوا - حبوباتنا بالذات "صاحب الوداعه/الأمانة شال وداعته/أمانته ... ودعناهم لي الله فهو الأمين الكفيل بهم ... فلا تجزعوا ....

    Quote: وسلام


    والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ....!!!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 05:45 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: othman mohmmadien)

    أخي الحبيب عثمان محمدين،

    أشكرك على ما تفضلت به، ونسأل الله أن يزيدنا من فضله ويرضينا برضاه.. نعم، الذكرى حزن، ولكن نسأله تعالى ألا نكون من الساخطين ولا الجزعين بل من الراضين.. والذكرى لطلب الرحمة وطلب اليقين ولكنها أيضا لاستنهاض للهمم..
    قرأت اليوم هذه القصيدة القديمة الجديدة للأخ محمد فقير وهي خير تعبير عني..

    اليوم ذكرى عاشوراء وهي عند اليهود تمثل ذكرى اليوم الذي أنقذ الله فيه موسى وقومه من فرعون، وعندما أتى النبي إلى المدينة وجد اليهود يصومون هذا اليوم، فقال نحن أولى منهم بموسى وكان يصومه.. واليوم ذكرى استشهاد سيدنا الحسين في كربلاء.. واليوم ذكرى استشهاد الأستاذ محمود الذي قال لا لظلم القوانين السبتمبرية ولشيوخ الظلام.. فمتى ننهض نحن من موتنا؟؟!!

    والسلام
    ياسر


    Quote: قـم يـا وطـني قـم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    محــمد فـقـــير
    :::::::::::::::::::::::
    يا مبعــــوثاً من كبدِ الشمسِ، وترابِ الصَحراءْ
    يا مولوداً في جوفِ الغابةِ ذاتِ النكهةِ والأنواءْ
    يا مَسـقياً من كأســين، ماءً يجري في خير إناءْ
    يا مَـوْجـــــــوداً في قـلبي الآنَ وفي كـل الآنــاء ْ
    يا أرضٌ وسماءْ
    يا شمسٌ وضياءْ
    يا بدرٌ وبـــــهاءْ
    يا وطني ... يا حـُلماً مات
    ::::::::::::::::::::::::
    يا حـُلماً مــا ت
    مـوْؤداً بالليل
    مَجروحاً بين الكـَـتفين
    مطعـوناً في الصدر بسكين الأبناءْ
    يا وطني
    يا مَهد الآبناء النـُجباءْ
    الأبناء النـُجباء، ما عادوا نجباءْ
    غشيتهم صاعـقةٌ ٌ نكراءْ
    أصابَـتهُم كل الأدواءْ
    وبثمن بخسٍ باعـوك
    باعـوا تاريخكْ
    باعـوا إنسا نكْ
    باعـوا الأرضَ، وباعـوا حتي الماءْ
    :::::::::::::::::::::::::::::::
    يا وطني يا حـُلماً مات
    قـُمْ، فبعـد الموتِ رجاءْ
    بعثٌ ونشورٌ وعـطاءْ
    قـُمْ وأحـشـُرنا في زُمرتـِكَ الحُسني
    قـمْ فكفانا موتٌ وفـَـناءْ
    قـمْ وأوردنا حـَوضكْ، فنحن له إصداءْ
    قمْ وأصْبـِحـْـنا كاساً من خـَمرتِـك الصَهباءْ
    قـُمْ نتعاطاها صافية ً عـَـذراءْ
    فشرابٌ منها عِــزٌ وشِـفاءْ
    قـمْ وأعـزِفْ لحنِ خليـــلـكْ
    قـمْ لنـُغني عـازة َ تلك الحسناءْ
    قـمْ نتمايل طرَباً معـكْ
    قـمْ نتسَامر كالـنـُدماءْ
    قـمْ نتـَعانق كالخـُلصاءْ
    :::::::::::::::::::::::::::::::
    قـمْ يــا وطني قمْ
    قـمْ واحكمُ فينا أجراً وجـَـزاءْ
    قـمْ واستنصر للضُعـفاءْ
    قـُمْ وأرحم كل الشُــرفاءْ
    فـقـد عـاشوا طولَ عناءْ
    قـمْ وأجزل أجرَك للشهداءْ
    فشـُهدائكَ ما ماتوا
    شُـهدائكَ عندكَ أحــياءْ
    قـُمْ وأدخِلـهُم جنــاتكْ
    قـُمْ وأرزقـهُم كل هـِباتكْ
    قـُم وأغمُــرهـُم بالنِعْـماءْ
    :::::::::::::::::::::::::::::

    قـُمْ يا وطــني قـُمْ
    قـمْ وأنزل حـُكمك بالفئةِ الخـَرقـاءْ
    الفئةِ الخاسرةِ الخـَرســـاءْ
    الفئةِ الظالمةِ الباغيةِ الشعـواءْ
    قـُمْ فحــرامٌ مـا عَـمـَـلتْ
    إثـمٌ مذمومٌ ما إكتســبتْ
    قـُمْ وأسألها عن تلك الفـَحشاءْ
    أسألها من أين لها ذاك الإثـراء ؟
    أسألها عن كل الجـُرم وكل الإيـذاءْ
    قـُمْ حاســبها، عاقــبها
    أنـــزل فيـها سـُــوط َبــــلاءْ
    قـُمْ فحسـابـُكِ عـدلٌ وٌَقضــاءْ
    قـُمْ فالدنــيا بُـؤسٌ وشــــقاءْ
    قـُمْ فقـيــامكَ خــيرٌ ورخــاءْ
    قـمْ لنري وجهكْ، ذاك الوضـّـاءْ
    ::::::::::::::::::::::::::::::
    قـُمْ يا وطني قـُمْ
    قـُمْ فينا حــزباً وإمـاما
    قـُمْ وأغـســلنا، طـَهـّـرْ نا من كلِ الأوْبــاءْ
    أذِ ّنْ فيـــــنا، نادينا صبحاً وعـِشــاءْ
    نأتيك رجالاً من كـلّ ِ الأنحـــــــاءْ
    شيباً وشـباباً من كـلّ ِ الأرجاءْ
    حـُفاة ً، شـُـعـثـاً، غــُـــبَراءْ
    رجـــــــــــــــــالاً نـأتي ونســـــــاءْ
    لـنـُصلي جـَمْعاً فـي محـــرابكْ
    نـتــْـلوا آيـــــــــــــاتكْ
    نـُبــــايع ذاتـــــــــــــكْ
    نــَـرفــــــعْ رايــــــــاتكْ
    نـَعـقِـد بإسمكْ ألـْويـةٌ ً خـَضــراءْ
    نســـري معكَ ونعُـرجْ للعَـليـــاءْ
    :::::::::::::::::::::::::::::::::
    قـُمْ يا وطني قـُمْ
    قـُمْ وأجمعنا،وحـّدنا،ْ أهْـدينا، أرشِـدنا
    ألـْهـِـــمنا ما يـُرضيـــــــكْ
    أبرارٌ نحـنُ وأخيارْ، اليكَ نسير ونسعي
    نكدحُ كــدحـاً لنــــلاقــــيكْ
    يا موفور الحكمةِ يا شـــيخ َ الحُـكماءْ
    يـا أمل الأبنــاءِ ويا مجـْـد الآبــاءْ
    قـُمْ فبــدونكَ نحنُ هـَبـــــــاءْ
    قـُمْ فـبـــدونكَ نحنُ هـَبـــــاءْ
    بـدونـكَ نـحـنُ هـَبـــــــــــاءْ
    ::::::::::::::::::::::::::::::::
    تورنتو/ كندا / يونيو 2000
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 09:05 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    وصلتني هذه الرسالة الكريمة من الأخت الدكتورة أسماء الدروبي وزوجها الأستاذ المهندس عبد الرحمن محمد الحسن حول زيارتهما للراحل مصطفى سيد أحمد في الدوحة، أنقلها بكاملها بعد أن تكرما بالإذن لي بذلك، وكل هذا من أجل التوثيق، وأملي أن يتمكن الأخ الأستاذ محمد الحسن بكري من كتابة ما انتوى كتابته..



    Quote: سلام حار الأخ العزيز د.ياسر .. وسلام حار للأخت الهام والأبناء الكرام ..

    لقد كنا في زيارة لصديقنا محمد الحسن بكري (من ود سلفاب) وصديق طفولة ودراسة لمصطفى سيد أحمد. محمد الحسن بكري هو أول من نال جائزة الطيب صالح في القصة ... ومعروف في "سودانيس اون لاين" باسم "الحسن بكري" .

    دهشنا بالخلق الرفيع والروح السودانية الطيبة في مصطفى سيد أحمد وتحدث معنا كثيرا .. وكذلك زرناه عدة مرات .. ومنها عند وصول زوجته وأولاده من القاهرة.

    وفي أولى زياراتنا .. وبدون ان يعرف اننا جمهوريين، قال بالحرف الواحد: "ان كل ما يحصل للشعب السوداني هو عقاب له على تخاذله يوم 18 يناير، وان هذا العقاب سوف يستمر ما لم يكفر السودانيين عن خطأهم يوم 18 يناير" ايضا قال: "ان السودان وسماء السودان ليس هو السودان ولا سماؤه قبل 18 يناير" .

    وسأله عبدالرحمن: "هل لديك فكرة للرجوع للسودان؟" فأجاب مصطفى بأنه "لا يريد ان يموت في الضلام" .

    وقد كنا نشعر انه مستمتع بالحديث معنا .. وعندما ودعناه وخرجنا من المنزل أصر على تقديمنا الى الباب الخارجي للعمارة ... وكان حافي القدمين .. رغم حرارة الدوحة .. وطلبنا منه الرجوع .. وتحت اصراره قلنا سننتظرك حتى تلبس الحذاء ... فقال "مافي مشكلة" وأصر ... فتحركنا بالسيارة سريعا حتى لا تطول وقفته.






    ود عجبنا في الحقيقة رمزية لمصطفى سيد أحمد نفسه، ولنا جميعا..

    وقالوا: ناداه المنادي
    فارق الدنيا المهينة
    يقطع الذلة وسنينا



    وشكرا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 12:47 PM

Rabab Elkarib
<aRabab Elkarib
تاريخ التسجيل: 10-15-2002
مجموع المشاركات: 1406

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    ياسر الشريف

    دعنى هنا ان اشد من يديك ثلاث مرات
    وان احيى ذلك الصمود الذى فيك
    لك الانحناءة
    ولشريف وروحه الطاهرة الطمانينة والصفاء

    رباب
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2008, 07:28 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Rabab Elkarib)

    شكرا يا رباب..

    وأنا أيضا أشد على يدك للمثابرة في تخليد ذكرى الراحلة المقيمة صلحة الكارب.. لروحها السلام في عليائها..



    ياسر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 12:54 PM

خضر حسين خليل
<aخضر حسين خليل
تاريخ التسجيل: 12-18-2003
مجموع المشاركات: 15081

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    قلبي معك عزيزي ياسر الشريف
    قلبي معك وأسرتك
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 02:35 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: خضر حسين خليل)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 04:29 PM

محمد غلامابي

تاريخ التسجيل: 07-30-2007
مجموع المشاركات: 630

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    وذكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرى!!












    غلامابي..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 06:16 PM

عمرو كمال ابراهيم
<aعمرو كمال ابراهيم
تاريخ التسجيل: 10-09-2007
مجموع المشاركات: 1226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: محمد غلامابي)

    Quote: نسال الله ان يكون اخر الامتحانات القاسية
    وخلى بالك من نفسك اخوى ووليداتك
    وامهم





    آمين يا رب
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 08:29 PM

عثمان عبدالقادر
<aعثمان عبدالقادر
تاريخ التسجيل: 09-16-2005
مجموع المشاركات: 1252

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: عمرو كمال ابراهيم)

    الأخ/د. ياسر
    سلام
    قرأت هذا الخيط خمس مرات على ندرة جلوسي إلى جهاز الكمبيوتر وكلما هممت بالتداخل تتناثر دواخلي المفتتة فأمسك، والحق أقول، فأنا وإن كنت أملك تصديقاً بالذي قاله الأخ عمر هواري لكني لا أملك به يقيناً،وحتماً أنا على يقينٍ حالاً بما قاله الأستاذ نجيب محفوظ في ثلاثيّته:
    ( إن حياتنا تزخر بالآلآم ولكنها في جملتها ليست إلا النفايات الضرورية للبناء الضخم في شموخه). ونسأل الله أن يعلمنا من الحكمة ما نستبين به سر السيرورة والصيرورة ويستبدل اليقين بعين اليقين.

    أبوحمـــــــــــــــــــد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 09:48 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: عثمان عبدالقادر)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 09:29 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: عمرو كمال ابراهيم)

    Quote: Quote:
    Quote: نسال الله ان يكون اخر الامتحانات القاسية
    وخلى بالك من نفسك اخوى ووليداتك
    وامهم








    آمين يا رب


    ونسأله تعالى العون "وإياك نستعين" ـ صدق الله العظيم..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 09:24 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: محمد غلامابي)

    "فإن الذكرى تنفع المؤمنين"
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2008, 10:18 PM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 05-19-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    الأحباء ياسر والهام..

    أمر كعهدي لملامسة روح الشريف في عليائها..
    رائعة جبران العبقري مهداة لروح شريف النقية..
    Quote:
    اعطني الناي وغني
    فالغنى سر الوجود
    وانين الناي يبقى
    بعد ان يفنى الوجود

    هل اتخذت الغابة مثلي
    منزلا دون القصور
    فتتبعت السواقي
    وتسلقت الصخور

    هل تحممت بعطر
    وتنشقت بنور
    وشربت الفجر خمرا
    في كؤوس من اثير

    هل جلست العصر مثلي
    بين جفنات العنب
    والعناقيد تدلت كثريات الذهب


    فهي للصادي عيون
    ولمن جاع الطعام
    وهي شهد وهي عطر
    ولمن شاء المدام

    هل فرشت العشب ليلا
    وتلحفت الفضاء
    زاهدا فيما سياتي
    ناسيا ماقد مضى

    وسكون الليل بحر
    موجه في مسمعك
    وبصدر الليل قلب
    خافق في مضجعك

    اعطني الناي وغني
    وانسى داء ودواء
    انما الناس سطور
    كتبت لكن بماء



    لكم ولنا الصبر..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2008, 10:27 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Raja)

    أختنا الحبيبة رجا،،

    نسأل الله أن تكوني بخير وعافية.. أنت دائما في بالنا.. ونسعد بمرورك، وبسطورك..


    Quote: اعطني الناي وغني
    وانسى داء ودواء
    انما الناس سطور
    كتبت لكن بماء
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2008, 05:53 AM

مامون أحمد إبراهيم
<aمامون أحمد إبراهيم
تاريخ التسجيل: 02-25-2007
مجموع المشاركات: 4825

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: Yasir Elsharif)

    أستاذى العزيز د.ياسر
    ويالها من ذكرى عزيزه على القلب ...
    أفرغ الله عليكم وعلى الأخت إلهام صبراً,
    لا حزن معه ولا لوعه .

    وهم فى فى ذلك الحيز الجديد وفى أعلى عليين ..

    رحم الله الشريف , وألحقه بالصالحين .

    أتمنى أن تكونوا بألف خير وعافيه .

    مامون
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2008, 08:43 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 21076

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ذكرى.. وذكرى.. وذكرى .. وذكرى .. صور وكلام!! وسلام (Re: مامون أحمد إبراهيم)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de