بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 08:15 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عمر الفاروق شيخ الدين (عمر الفاروق شيخ الدين&عمر الفاروق)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة)

12-25-2004, 08:37 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة)

    يا اولاد ادم اقرو الخبر ده واتخيلو معاي الشمار ده لو وصل عن طريق الهجرة العكسية لي النيل من القاهرة لي الخرطوم وسمعو بيهو نسوانا كيف ممكن حا يتعاملو بعد كده ..وممكن يعملو فينا شنو ؟؟؟

    أحدث دراسة أصدرها المركز القومى للبحوث الاجتماعية و الجنائية بالقاهرة جاءت صدمة لكثير من الناس و من بينهم علما ء الاجتماع أنفسهم, الدراسة ترصد رقما مخيفا لأعداد الزيجات التى تمت فى السنوات الماضية و التى أصرت فيها الزوجة على الاحتفاظ بالعصمة فى يدها, و هو ما يعنى أن يكون لها الحق فى تطليق نفسها متى شاءت, و تؤكد الدراسة أن عدد الحالات المرصودة وصل لأكثر من 50 ألف حالة من بينهم 16 ألف حالة تمت خلال ثلاث سنوات فقط !!
    ويحذر القائمون على الدراسة من انزلاق المجتمع نحو هذا الاتجاه الغريب و الذى اعتبره البحث ضد قوانين الحماية الطبيعية للأسرة و الأولاد, و ضد مظاهر الرجولة المتعارف عليها فى المجتمع الشرقى، وقد جاء أول رد فعل لهذه الظاهرة الجديدة من المجلس الصوفى الأعلى الذى أفرد عددا من صفحات نشرته الشهرية لمناقشة الظاهرة0
    وقد علق بعد الباحثون في المجال قائلين: هناك عوامل مهمة قد تدفع المرأة على اشتراط أن تكون العصمة فى يدها عند الزواج, على سبيل المثال موظفة كبيرة فى أحد البنوك بلغت الخامسة و الأربعين ولم تتزوج فطلبت من سائق أن يتزوجها, و قالت أنها لا تريد منه شيئا أكثر من أن يبيت عندها ليلة واحدة كل أسبوع, و بررت لجوءها إلى ذلك بأنها إنسانة لها احتياجاتها و لا تريد أن ترتكب حراما أو أن تفعل ما يغضب الله, ويقول الدكتور المجدوب أنه رغم احترامه لهذه الفتاة إلا أنه نصحه بعدم الزواج منها لالشىء إلا أنه ليس الزوج المناسب لها حيث أنه متزوج وله إبن فى الثانوية العامة وابنتان فى مرحلة عمرية خطيرة وزواجه بهذه الفتاة قد يدمر أسرته, و المرأة فى العادة تطلب أشياء محدودة فى البداية ثم تتوسع فى مطالبها 0


    و هناك مثلا أستاذة جامعية دفعتها الوحدة بعد أن فقدت زوجها إلى الزواج من عامل بهيئة النظافة واحتفظت لنفسها بحق العصمة بسبب الفوارق الأدبية !!
    و هناك حالة أخرىلسيدة أعمال تزوجت من سكرتيرها الخاص رغم انه متزوج من أخرى, و الغريب أن الزوجة الأولى علمت بهذا الزواج, و تقبلت الأمر بعد زيادة مرتب زوجها !!
    سيدة أخرى عاشت فى أمريكا فترة طويلة كونت خلالها ثروة ضخمة تزوجت من محاسبا بسيطا اشترطت عليه أن تحتفظ بالعصمة حتى لا يمنعها من السفر, وحدث الطلاق بعد أربعة شهور فقط ؟!
    وهناك تاجر أخشاب مشهور لم يجد مفرا من تزويج ابنته من شاب حاصل على مؤهل متوسط كانت تربطه بها علاقة, و اشترط الأب أن تكون العصمة فى يد ابنته, وبعد فترة تحققت مخاوف الأب, وحدث الطلاق قبل مرور عام على زواجهما 0
    وواصل الباحثون الحديث :
    هناك تيار قوى يعمل فى صف المرأة, بل هناك حمى منتشرة فى المجتمع اسمها المرأة, و ليت هذا التيار يعمل لمصلحة المرأة, و لكنه يهدف إلى تحطيم المرأة المسلمة, و تحويل العلاقة بين الزوجين القائمة على المودة و الرحمة إلى صراع, كما أنه قد ظهرت فى المجتمع فئات أنثوية جديدة مثل سيدات الأعمال و هؤلاء اللاتى لديهن الملايين بالتأكيد سوف يتزوجن بهذه الطريقة حتى يتخلصن من أزواجهن عند اللزوم, كذلك هناك الراقصات و الممثلات اللاتى تزايدت أعدادهن فى الفترة الأخيرة، وتأسفو لان الزواج كقيمة فقد الكثير و لم يعد كما كان فى الماضى ذلك المشروع الذى يحظى بالعناية و التقدير حتى أصبح بعض شبابنا للأسف يتزوجون على ورقة كراسة 0
    الانعكاسات السلبية لن تقتصر على كون العصمة فى يد الزوجة, و لكن سوف تتعاظم السلبيات فى المجتمع مع تعاظم سيطرة المرأة, فهناك أستاذة جامعية قالت أن كون العصمة بيد المرأة هو القاعدة وغير ذلك ه الاستثناء, و أن المرأة مساوية للرجل فى كل الأحوال, ويتوقع تزايد أعداد السيدات اللاتى يحتفظن بالعصمة فى ظل انتشار هذه الدعاوى، و يعرب عن أسفه لأن الرجولة هى الأخرى تدهورت ففى الماضى كان مفهوم الرجولة يتعارض مع أن تكون العصمة بيد المرأة, أما اليوم فالأمر أصبح عاديا, و كان معروفا فى الماضى أن غير المحترمات هن اللاتى كن يطالبن بأن تكون العصمة فى أيديهن، بالإضافة إلى بعض نساء الأسر الكبيرة, بجانب الممثلات و الراقصات, والآن دخلت فئات أخرى مثل سيدات الأعمال وكبار الموظفات اللاتى فاتهن قطار الزواج أو طلقن أو ترملن 0
    و هذا يصيب بالخلل الأدوار المحددة لكلا الزوجين داخل الأسرة طبقا لمبادىء الشريعة الإسلامية لأن الإسلام جعل القوامة للرجل, وعندما يكون الرجل مهددا فى وجوده كعضو بالأسرة و رهن لأهواء المرأة التى قد تنهى العلاقة الزوجية فى أى وقت يصبح الرجل هنا مجرد تابع تافه متجردا من النخوة و الشهامة والكرامة و الشجاعة ومن كل ما عرف عن الرجال أو تعرف به الرجولة معربا عن دهشته لقبول بعض الرجال بمثل هذا الوضع، وهو الذى من المفترض أن يتقدم طالبا الزواج, وينفق على بيته و يرعى أسرته, و إذا كان البعض من دعاة التحضر يعيب على الإسلام أنه جعل الأسرة أبوية فهى أبوية أيضا فى أوروبا 0


    رأى علماء الشريعة

    الشيخ فكرى حسن إسماعيل عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية يوجز الجانب الفقهى فى هذا الموضوع قائلا:فيما يتعلق بجعل الطلاق فى يد الزو جة فإن الزوج مخير بين ان يطلق بنفسه و بين أن يوكل فيه شخصا آخر وبين أن يفوضه إلى المرأة ويجعله إلى اختيارها, بدليل ان النبى صلى الله عليه و سلم خير نساءه فاخترنه فى قول الله تبارك و تعالى: " يا أيها النبى قل لأزواجك إن كنتن تردن الحياة الدنيا و زينتها فتعالين أمتعكن و أسرحكن سراحا جميلا00 " 0
    و يشير إلى أن هناك خلافات وقعت بين ما إذا كان حق التطليق للمراة يقتصر على طلقة واحدة أم ثلاثا, و الراجح أنه يقع فى طلقة واحدة رجعية, فإذا انتهت عدتها لا يجوز للزوج أن يعود إليها إلا بعقد جديد و مهر جديد,و بانسبة لوثيقة الزواج الجديدة التى يدون بها الشروط يجب أن ينص بالنسبة للمرأة التى تشترط أن تكون العصمة بيدها على أن يكون من حقها طلقة واحدة أو ثلاث0
    ويضيف الشيخ فكرى قائلا: الأحناف ذهبوا إلى أنه يجوز للمرأة أن تشترط أن يكون العصمة بيدها, وفى حالة موافقة الزوج على ذلك يجوز لها أن تنهى العلاقة الزوجية, ولكن هذا الرأى الذى قال به الحناف يعتمد فى المقام الأول على أن الشروط التى تفسد عقد الزواج هى الشروط التى يكون من شأنها أن تحل حراما أو تحرم حلالا، بالإضافة إلى أن الزواج فى أصول عقده يعتمد على الإيجاب والقبول0
    ويوضح أنه ليس معنى ذلك أن تقول المرأة لزوجها أنت طالق, وإنما تطلب الطلاق منه و فى هذه الحالة لايستطيع أن يفرض عليها الإقامة معه لأنه وافق على العصمة, أى متى طلبت منه الطلاق يستجيب لها ويطلقها, وليس معنى ذلك أن الطلاق يتوقف على موافقة الزوج, وإنما تذهب الزوجة إلى االمأذون الذى يعد وثيقة الطلاق و يطلب الزوج للتوقيع عليها, وهو لا يستطيع الاعتراض لأنه أعطاها هذا الحق عند عقد الزواج 0
    و يؤكد أن حق المرأة فى العصمة لم يقل به مالك, و لا الشافعى, ولا أحمد بن حنبل, لكن هذا الشرط ليس فيه حرمة, و بعض الفقهاء يستدلون عليه بقول الله تعالى: " ولا جناح عليهما فيما افتدت به ", حيث تعطى هذه الآية المرأة ضمانة إبداء الرأى و اتخاذ القرار, و من هنا رأى الأحناف أن اشتراط المرأة أن تكون العصمة فى يدها لاحرج فيه لأن الزوج تنازل هنا عن حقه لها كما ذهب أيضا بعض الفقهاء إلى جواز أن تتنازل المرأة عن كسوتها و الإنفاق عليها من جانب الزوج رغم أن القرآن يقول: " أسكنوهن من حيث سكنتم من وجدكم و لا تضاروهن لتضيقوا عليهن و إن كن أولات حمل فأنفقوا عليهن حتى يضعن حملهن فإن أرضعن لكم فأتوهن أجورهن00 "

    المتفائلون00 و التشائمون

    أما الشيخ فرحات السعيد فيطالب بضرورة البحث عن أسباب انتشار الظاهرة فهل جاء ذلك كرد فعل طبيعى لازدياد خراب ذمم الرجال ؟ هل فقدت المرأة الثقة فى الرجال و تعتقد أنه سيلقى بها خارج البيت فى أى وقت ؟ ويقول: لا أعتقد ان هناك زواجا دام و استمر و أتى ثماره كما أراد الله على هذه الصورة التى تجعل العصمة فى يد الزوجة, لأن الزوجة فى هذه الحالة تفترض أن العشرة لن تدوم مع هذا الرجل, ولذلك رأت أن يكون حق التطليق بيدها رغم أن أركان الزواج التأبيد و ليس التأقيت, و مثل هذه الزوجة على يقين من أن زواجها مؤقت و لن يستمر وجعلت من ركن التأبيد كأن لم يكن !! و يضيف أن مثل هذا الزواج هو خلاف للمألوف ولا يتناسب مع امر القوامة التى شرعها الله, ويذكر أنه حدث فى قريته منذ زمن بعيد أن اشترطت سيدة أن تكون العصمة بيدها, و ما زال الأبناء و الأحفاد الذين جاءوا ثمرة هذا الزواج يعيرون بهذا !!
    ورغم كل هذا الكلام سنجد من يتعامل مع المسألة برد فعل أبسط كثيرا, د0 حسن الشافعى الأستاذ بكلية دار العلوم يقول: أولا العدد الذى جاء بالإحصائية ليس كبيرا فى بلد مثل مصر تجاوز عدد سكانه سبعين مليونا لكنه أمر جديد أن تطالب الزوجات أن تكون العصمة بأيديهن, وهؤلاء يعشن فى المدن و هن من المتأثرات بالجو الجديد و الثقافة الغربية معربا عن اعتقاده أن هذه المسألة لن تستمر, وإذا كانت القوانين قد أباحت هذا لكن الناس لن يلجئوا إليه لأنهم لا يحبونه 0


    اها ياجماعة ده الموضوع وفي انتظار تعليقكم فالموضوع جد مثير للاهتمام وقد تكون فكرته غريبة علينا كسودانين ..
    غايتو بختهم اللحقو عرسو زمااااااااااان ونفدو بي جلدهم والخوف بقا علينا ..ولا شنو ؟ سمك...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-25-2004, 12:56 PM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 05-07-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    Quote: غايتو بختهم اللحقو عرسو زمااااااااااان ونفدو بي جلدهم والخوف بقا علينا ..ولا شنو ؟

    صحى
    الخوف بقى عليكم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-26-2004, 08:10 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    العزيزة لنا ولهم ووللجميع
    الرجال القبلنا زااااااتم لبدو شكلو الموضوع ده حاصل من زماااااااااان بس قريتو متأخر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 05:04 AM

Magdi Is'hag

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1986

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    العزيز عمر
    إن كلمة دراسة الواردة مع الخبر تحتج إلي وقفة متأنية و فاحصة.إن كلمة الدراسةهنا لا تعني قراءة تحليليةللظاهرة(ANALYTICAL بل تعنى القراءة الوصفيه للظاهرةDISCRIPTIVE .
    إن الدراسات الوصفية تقدم لنا معلومة عن تواجد الظاهرة ولا تستطع أن تقدم أي معلومةعلمية عن أسباب الظاهرة أو إنعكاساتها.
    لذا فإن هذه الدراسة تقدم لنا معلومة مفيدة عن مستوى إنتشار طلب المرأة لحق العصمة لكنها لا تستطيع أن تقدم لناتفاسير علمية عن أسباب و إنعكاسات الظاهرة.
    إن الحواشي التي صاحبت الخبر تعكس التركيبة الفكرية للباحث و ليس لهل علاقة بنوع أو طبيعة الدراسة.إن الحديث ع إعطاء المرأة العصمة بإعتبارها ظاهرة غير طبيعية إنما يعكس الفهم المتخلف للباحث عن المرأة و لا يستند علي نتائج علمية من هذه الدراسة أو من غيرها........لك ودي

    (عدل بواسطة Magdi Is'hag on 12-27-2004, 05:06 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 05:56 AM

Muna Khugali
<aMuna Khugali
تاريخ التسجيل: 11-27-2004
مجموع المشاركات: 22430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: Magdi Is'hag)

    Dear Ustaz Omer and all,

    لذا فإن هذه الدراسة تقدم لنا معلومة مفيدة عن مستوى إنتشار طلب المرأة لحق العصمة لكنها لا تستطيع أن تقدم لناتفاسير علمية عن أسباب و إنعكاسات الظاهرة

    Yes, we need to go further and analyse the causes for it, is there is research done on this and handled the issue with analysis? I would like to add
    KUL AWAL WA LAIHU AKHIR wa jalak el maut yatirk elsala
    Muna
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 06:48 AM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)


    الأخ عمر الفاروق
    تحية طيبة وشكرا على لفت النظر لهذا الخبر
    لقد سرني كثيرا أن تنتبه المرأة أخيرا لحق تكفله لها الشريعة في بعض صورها المشرقة وهو حق العصمة بعد أن استأسد الرجل بهذا الحق على طول المدى .. لكن يبدو أن كاتب المقال ومؤلفوا "الدراسة" لم يعجبهم الحال فلجأوا الى التخويف من هذه الظاهرة وتصويرها بأنها "صدمة" وأجهدوا أنفسهم في سوق الأمثلة التي تؤكد أن من يطبق هذا الخيار من النساء لا بد أن تكون عندها مشكلة ولم يذكر كاتب المقال مثالا واحدا يظهر أن المرأة التي اختارت هذا الخيار ربما تكون من النضج والوعي بحيت تريد أن تأخذ بالقدر المتاح من حقوقها (حق الطلاق في هذه الحالة) حتى لا تقع فريسة لرجل يستأسد بها عندما يكون هو وحده المالك لحق الطلاق يمارسه كيفما ووقتما أراد وهي بفعلتها هذه وبأخذها هذا الحق تكون قد أمنت زواجها أكثر ... ولعل الكثيرين يذكرون فيلم "أريد حلا" والذي قامت ببطولته النجمة الشهيرة فاتن حمامة ، فقد أبرز مشكلة تفرد الرجل بحق الطلاق بصورة جيدة ..
    أما تحذير القائمين على الدراسة "من انزلاق المجتمع نحو هذا الاتجاه الغريب و الذى اعتبره البحث ضد قوانين الحماية الطبيعية للأسرة و الأولاد, و ضد مظاهر الرجولة المتعارف عليها فى المجتمع الشرقى" فهو يكشف العقلية التي تقف وراءها ... فهؤلاء لجهلهم يظنون أن رجولة الرجل في "المجتمع الشرقي" لا تكتمل الا بقوامته على المرأة وانتقاصه من كرامتها ومن حقوقها التي تكفلها لها الأعراف والدساتير لأن الرجل عندهم هو دائما مظنة الرشد ورجاحة العقل مهما كان حظه من الخلق والعلم فاذا طالبت المرأة بحقها المتساوي معه صورت وكأنها ناشز ومعارضة ل"قوانين الحماية الطبيعية للأسرة والأولاد" ...
    أكتفي بهذا التعليق الآن على أمل أن آتي للتفصيل في وقت آخر
    عمر

    (عدل بواسطة Omer Abdalla on 12-27-2004, 06:51 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:03 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الأخ مجدي :
    اوردت الدراسة الاسباب لا نقول العلمية ولكن الاجتماعية اهذه الظاهرة .. لا نختلف ان الدراسة اعطت الاسباب من جانب واحد (عنوسة المرأة وخوفها من عدم الزواج او الانحراف) ولكن الدراسة حاولت التغاضي عنها دينيا ..
    لا اعتقد ان مثل هذه الدراسة يجب ان يكون لها اسباب علمية ولكن فالنقل اسباب اجتماعية لانها في الوقت الراهن تمثل ظاهرة اجتماعية ..
    شرا للنظرة الثاقبة واتمني ان نسمع وجهة نظرك العلمية المقصودة !!

    الاخت مني :
    مشكورة ..
    ولكن بعيدا عن الابحاث العلمية ما هو رأيك الشخصي كامرأة ؟؟ هل تبادرت لك فكرة العصمة في يدك يوم؟؟ هل تخيلتي انك يمكن ان تملي مثل هذه الشروط علي رجل ويوافق ثم يكبر في نظرك ؟؟لا ادري يتولد لدي احساس ان المرأة السودانية عندما تجد رجل بهذه المواصفات فانها تضع عليه علامة استفهام كبيرة (ضعف الشخصية )..
    ولا شنو ..؟

    الاخ عمر عبد الله :
    شكرا جزيلا علي النظرة الثاقبة للموضوع والنظر للموضوع من الزاوية الدينية ولكن لا تتفق معي باننا في السودان وفي غالب الاحيان تتفوق الاعراف والعادات والتفاليد عن الدين فالرجل مننا ينظر لها عيب كبييييييير وانتقاص للرجولة وحتي ان قلت له هذا الشرع فانه يحاول جاهدا اضعاف هذا الحديث ..فكثير مننا من يري ان الافطار في رمضان عيب وان كانت له الرخصة وان صلاة القصر صلاة منقوصة ولا يقوم بها فما بالك في امر كهذا كيف لمجتمعنا السوداني ان يتقبله ..
    لا احب ان تكون فكرة النقاش عقيمة ولا احب ان تكسير مجاديف الرجال ولكني اصوغه سؤالا ولنقل سؤال جبان هل يمكن لاحد من رجالنا تقبل هذا الوضع ؟؟؟
    وشكرا لكم ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:31 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 03-05-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    Quote: هل يمكن لاحد من رجالنا تقبل هذا الوضع ؟؟؟


    أخي عمر.. لا شك أن الرجل لن يرضى وضعاً كهذا... ولن أرضاه أنا.. تعرف ليه؟ لأنه انفراد للمرأة بالعصمة... وهو النقيض البعيد للوضع الحالي (انفراد الرجل بالعصمة)... لكني أرضى لي ولمن سيكون شريك حياتي أن نتشاركها.. وان طبقنا سؤالك عاليه على هذا الوضع...
    هل يمكن لاحد من رجالنا تقبل هذا الوضع ؟؟؟

    سأقول... لابد له ان يرضى.. فهذا هو الوضع السليم...


    بنت الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:45 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: مريم بنت الحسين)

    بت الحسين ازيييك :
    خيار المشاركة زي ما عارفة مستحيييل ولكن فالنفترض انها ممكنة فكيف سيكون نظام الاتفاق ؟ هل سيكون انت تطلقني مرة وانا واطلقك مرة (موضوع العصمة دائما مرتبط بالطلاق ) اعتقد ان موضوع العصمة هو موضوع مبني علي التنظيم وشرعية الزواج ولكن التفاهم والتفاهم فقط هو الحل بين النغيضين (الرجل والمرأة) ..
    سؤالي للنساء هو :
    كيف كنا سيتصرفن اذا كانت العصمة بايديهن (عايزين نتخييل بنات حوا ديل دافنين لينا شنو؟؟)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:38 AM

قرشـــو
<aقرشـــو
تاريخ التسجيل: 02-05-2002
مجموع المشاركات: 11371

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)


    تعرف لو يطبقوها بأثر رجعى يكون احسن حاجة

    جدى لاقى ياخى ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 08:49 AM

وليد محمد المبارك
<aوليد محمد المبارك
تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 26299

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: قرشـــو)

    انتو شنو يا جماعة نحنا كلو ما نقول البوست ده غطس تمرقو لينا

    انحنا وزراء الداخلية بتاعننا قاعدين بقرو معانا الكلام ده
    وده كلام بيعتبر من باب الفتنه والتحريض

    ارخي الحبل يا عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 09:00 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    يا قرشو :
    والله ضحكتني عدييييل كده لكن النسعلك يا خوي :
    وحبوتك دي داقسة ولا شنو لمن تفك جدك !!! ولا ياخوي تكون عينا طايرة وخاتا ليها واحد من ناس النوبيرا والاتوز ديل في راسا

    يا وليد :
    والله فيك حلاة طلييييييييقة والعجب لو كمان قالت ليك هاك عيالك ديل ربيهم براك
    بس يا مان ما تنسي تشيل مؤخر الصداق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 09:15 AM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 03-05-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    Quote: خيار المشاركة زي ما عارفة مستحيييل


    ليه؟ ما مستحيل ولا حاجه.. عادي خالص خالص... بالعكس.. ده بعكس تفهّم الرجل لمعنى الشراكة الزوجية باعتبراها شراكة بين اتنين.. متكافئين... الامر ما بعني بالضرورة الطلاق .. بالدور زي ما بتقول.. رغم اني عارفاك بتهظّر.. لكن للأمر تداعيات معنوية كبيرة.. المرآة حتشعر بقيمتها عند زوجها... وحتحس انها شريك.. موش مملوك...

    اتمنى اني ما اكون بجديتي في الكلام خربته ليكم جوكم الضاحك.. لكن بالجد انا مهتمه افهم ...


    وبالمناسبة.. حااااصله الحاجه دي... والازواج البعرفهم كلهم... والله احلى من القشطة والعسل ... وحياتهم هادئة.. وتستشعر تفاهمهم .. وده ما بأثر على شخصية الرجل.. ولا على رقّةالمرأة...


    بنت الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 09:32 AM

خال فاطمة
<aخال فاطمة
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 1799

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: مريم بنت الحسين)

    معليش يا بت الحسين ممكن توضحي حكاية المشاركة في حتت العصمة دي ؟؟؟ يعني كيف مشاركة ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 09:48 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: مريم بنت الحسين)

    بت الحسين مريوما :
    الموضوع فعلا عايز نظرة جادة والمداخلات الاخيرة عشان نلطف الاجواء لكن يا بت الحسين بي النسبة للمشاركة ما تنسي انو نحن برضو بتحكمنا امور شريعية ودي من الحاجات الما ممكن يكون عندها قانون وضعي (ما ممكن يصدر فيها قرار بمشاركة العصمة )اما عملية التفاهم فهي موضوع اساه العلاقة بين الطرفين واكيد اكيد اي علاقة مبنية علي التفاهم لازم تكون قشطة وعسل

    Quote: وده ما بأثر على شخصية الرجل.. ولا على رقّةالمرأة...

    قد يكون كلامك المنطقي صحيح ولكن الواقعي ما صحيح خصوصا في مجتمع تحكمه عادات وتقاليد نشأت علي ان يكون الرجل هو الاساس وده البيخلي الرجل يحس بان شخصيته قد تهتز اما المرأة فاخاف عليها جدا جدا ان تفقد رقتها بعد ان تستلم العصمة واخفا ان يكون تفكيرها في المرحلة القادمة " ذوقوا العذاب بما كنتم تفعلون "
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 11:31 AM

bint_alahfad
<abint_alahfad
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 3522

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الاح الكريم عمر الفاروق

    تحيه طيبه

    أنا شخصيا لو حبيت أتزوج وطلب منى زوجى انو العصمه تكون فى يدى او نتشارك فيها حأرفض

    عارف ليه? لآنو حأطلقو فى اليوم عشرين مره

    يعنى كل ما أكون زعلانه منو حأقول ليهو روح وأنتا طالق

    وبعد ما الزعله تروج أقول ياريت اللى جرى ما كان

    أعتقد ان المرأه بطبيعتها عاطفيه ومتقلبه المزاج لذا كان من فضل الله سبحانه
    وتعالى ان وضع العصمه بيد الرجل

    بعدين انا لو ما واثقه ومطمئنه للرجل 100% ما بتذوجو

    ولو وصلت للمرحله ده ماعندى مانع اغمض عيونى وأخليهو يقودنى وأنا واثقه انو ما حيخيب ظنى فيهو

    لا أحتاج ان اناذع الرجل فى حفوقه --المهم هو الاختيار الصحيح والتوكل على الله عز وجل

    فالمرأه ان زعلت من زوجها تقول انه أسوأ مخلوق على وجه الارض---وبعد لحظات من رضاءها عنه قد تحسد نفسها ان منحها الله سبحانه وتعالى هذا الرجل العظيم


    تحياتى

    وفى امان الله

    لا اله الا الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 12:24 PM

مريم بنت الحسين
<aمريم بنت الحسين
تاريخ التسجيل: 03-05-2003
مجموع المشاركات: 7727

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    بت الأحفاد إزيك ياصاحبتي.. وكيف والدك؟ ان شاء الله ربنا تمم عليه الصحة والعافية...

    الحقيقة انا جيت عشان ارد على موضوع "العاطفية" ده... زمان درسونا ليه في المدارس... لكن عمري ما اقتنعته بيهو... وبالعكس.. من رؤيتي لواقع الحياة بلقى انه المرأة أحرص من الرجل على استقرار البيت... وهي الأساس البقوم عليه الاستقرار ده.. سمعته بي رجال بسكروا... وبسهروا برّه... وبعملوا حاجات غريبة.. وبي نساء صابرات على كل ده (عشان خاطر العيال)... عمري ما سمعته بي امرأة لعوب... تهدم بيتها بي إيدها.. انا ما عايزه اعمم.. لكن الشي البسمعه في الأسر الغير مستقرة بكون سببه الرجل غالباً... وبرضه ما ده موضوعنا...

    فيما يخص تعليقك يا عمر
    Quote: بتحكمنا امور شريعية
    بقول ليك .. وانا برضه بتحكمني الشريعة... وكلامي لا يجافيها أبداً.. ولا بقيد أنمله... مسألة الشراكة في العصمة ممكن تكون من ضمن الشروط التي منحها الشرع للزوجة على زوجها... يعني.. ممكن تشترط عليه ما تشاء... ومن ضمنها.. ان تشاركه في العصمة.. وان تشترط عليه ألا يتزوج بعدها.. ومن حقها شرعا أن تفعل ذلك.. .. المشاركة هنا يا خال فاطمة.. وبحسب سؤال لي كي أشرح... أقول أن الأمر لا يتعدى إلى أبغض الحلال.. يعني المسألة رمزية .. الرجل لما يمنح سلطة فض الشراكة لزوجته بزيد من قدرها .. وبرقيها لمستوى الشريك المكافيء بدل الشريك المملوك.. بالمقابل.. المرأة ممكن تتنازل عن المهر المبالغ فيه.. لمهر بسيط.. مبلغ رمزي... لأنه شرط من شروط الزواج... وتتنازل عن المبلغ الكبير لمبلغ رمزي كي لا تبدو العملية بيع وشراء...

    نشرح اكتر ولا خلاص؟

    بنت الحسين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 01:49 PM

Magdi Is'hag

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1986

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: مريم بنت الحسين)

    العزيزعمر
    إن أي دراسة لا تعتبر مقبولة علميا إلا إذا إتبعت ضوابط منهجية حتى نضمن النتائج التي وصلت إليها هذه الدراسة.بغض النظر عن الظاهرة تحت الدراسةكانت ظاهرة إجتماعية بيولوجية أو سيكولوجية فإنه يجب عليها إلإلتزام بهذه الضوابط.واحدة من أهم هذه الضوابط هو أن نوع ألأجوبة التي نبحث عنها هي التي تحددشكل الدراسة المفترض إستعمالها.إن خطل هذه الدراسة قد وصلت إلي نتائج ليس لها علاقة بنوع الدراسة فإن الدراسة التي تعكس إنتشار الظاهرة لا تستطيع أن تقدم لنا شرحاللاثار المتوقعة من هذه الظاهرة.
    لذا نقول إن أراء الباحثيين هنا تعكس ارائهم المتخلفة عن المرأة و ليس نتيجة لهذه الدراسة.(ويحذر القائمون على الدراسة من انزلاق المجتمع نحو هذا الاتجاه الغريب و الذى اعتبره البحث ضد قوانين الحماية الطبيعية للأسرة و الأولاد.)
    الدراسة العلمية المطلوبةهي ان يحاول الباحثين إثبات هذه المقولة إستنادا على منهج علمي واضح و ليس إستنادا على قناعاتهم الذاتية و العاطفية.
    حتى الان لا يوجد أي دليل من علم النفس الإجتماعي او علم النفس السلوكي يدعم مثل هذا الإدعاء.إن الحديث عن ضعف المرأة و عاطفيتها هو إنعكاس لواقع المرأة التاريخي في مجتمع محدد وليس لإختلاف تركيبي بين الجنسين........لك الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 04:00 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 06-03-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: Magdi Is'hag)

    القضية الجوهرية في هذا البوست, هي لمن تكون العصمة, للرجل ام للمرأة؟ و هنالك عدة اراء, منها ان تكون العصمة بيد الرجل, و رأي اخر يقول يجب ان تكون العصمة بيد المرأة و رأي اخر يجعلها مناصفة بين الرجل و المرأة...و نلاحظ ان معظم الناس, يدعي ان مرجعيته هي الشريعة الاسلامية!! لذلك حاول الناس محاصرة الناس داخل هذا السور, فاذا كنت تريد ان تقول رأيا في هذه القضية ما عليك الا ان تقول للناس, ما هو سندك من (الشريعة الاسلامية) لما قلته!! او لما تريد ان تقوله!! فهذه المحاصرة النصية, لا تساعد في مناقشة جذور هذه الازمة, لان الناس قد وضعتها في قالب نصي منيع, لذا فحديث الدكتور مجدي اسحق, و محاولاته المستميته في ان يخرج الناس النقاش من هذا السور قد باءت بالفشل, لذا كان علي مجدي اسحق ان يضع النقاط فوق الحروف, بدلا من الايماءات و الايحاءات التي تحتاج الي تفاصيل, فعبارات من نوع الدراسة الوصفية و الدراسة العلمية للظاهرة, تحتاج الي (فقش النقاش/العبارات) , بمعني اخر ما حدش حوش!!

    فهنالك اذن نوعين من وجهات النظر المتناقضتين تماما في تناولهما لهذه القضية, وجهة نظر تستصحب معها النصوص المقدسة و وجهة نظر اخري, لا تستسصحب معها هذه النصوص, فدعونا نتفق اولا علي ادوات تحليل الظاهرة, لكي نصل الي نقاط مشتركة, اما و نحن بهذه الحالة, فكل منا يغني ليلاه.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 11:23 PM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    اختنا بت الاحفاد :
    شكرا للمداخلة والتعبير عن نقطة مهمة جدا كنت بفتش ليها وعايز بت تطرقا الا وهي عاطفة المرأة..
    فقولك ان المراة عاطفية ومتقلبة المزاج من الاسباب التي تجعل كون العصمة في يد الرجل غالبا هي حكمة الهية كون الرجل اكثر اتزانا واكثر تحمل للمسؤلية وهنا اصوغ مثالا فقط للتاكيد وهو نظرة بعض المستشرقين في حديثهم عن حقوق المرأة وكيف ان الاسلام حتي في التوريث يظلمها وللرجل مثل حظ الانثيين ولكن لنفس الحكمة يابت الاحفاد كان اغلب التفسير ان الرجل سيصرف علي المرأة بالتالي هي ستحتفظ بنصيبها سواء كانت متزوجة (يصرف عليها الزوج) او كانت مع اخيها (يصرف عليها الاخ نفسه) ..
    نتفق جميعا انو ليس كل ايام الزواج هي في العسل ولابد من المشاجرة والاحتكاك ومعرفة الرجل قبل تختلف عن معرفته بعد فقط كيفية السيطرة علي مثل هذه الاحداث دون اللجؤ الي استخدام الكرت الضاغط (العصمة)هو المطلوب ..

    الاخت بت الحسين مريوما :
    تكلمتي عن العاطفية وتدريسها لكم في المدارس ( ما عرفنا بي الضبط درسوكم شنو؟) لكن موضوع ان الرجل هو اساس هدم الحياة الزوجية فيي اعتقادي الشخصي غير منصف ..
    فليس فقط السكر واللعب والسهر هي التي تهدم الحياة الزوجية نعم هي اشياء محرمة شرعا وتقود للتهلكة وقد ارتبطت في مجتمعنا السوداني فقط بالرجل ولكن لا تنسي بانه في باقي المجتمعات الاخري ان سكر ولعب المراة هو شي ايضا عادي ..
    بخصوص مجتمعنا السوداني هنالك اشياء تقوم بها المرأة تكون كافية بهدم حياة الزوجية قد تكون اشياء صغيرة وليست كبائر لكنها تؤدي الي ذلك ( الغيرة المفرطة .. الطلبات الكثييرة.. الخروج دون علم الزوج.. التبرج ..فن التربية للابناء..الخ)
    شرحك لموضوع التكافؤ فيه كثير من المنطقية ولكن هنا لابد من التنبيه لموضوع مهم جدا وهو مدي ادراك وفهم كل من طرفي الزواج( الرجل والمرأة) لحقوقه وواجبته عند كتابة العقد .
    فكل من الطرفين يهتم بامهر ووكيل العريس والعروس ومؤخر الصداق ولكن لا احد يعرف ما له وما عليه وهذا واحد من اهم المواضيع التي اثرتيها اختنا مريم ويجب الاهتمام بها وانا صراحة ليس لي بها علم كافي واتمني اذا كان هناك من له فكرة عن الحقوق والواجبات في عقد الزواج فليخبرنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 11:47 PM

سماح سيد ادريس


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    لم تتطرق الدراسة الى قانون بيت الطاعة الرهيب والذي ينص عليه القانون المصري حتى الان...
    هل تعتقدون أن هناك سببا أقوى من هذا؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-27-2004, 11:46 PM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الاستاذ مجدي اسحق :
    يعجبني في حديثك انه يعتمد علي العلمية ومخاطبة العقل والمنطق والنظرة الموضوعية البعيدة وحقيقة فانني استمتع لحديثك كثيرا ولكن بدأت اشعر بانك تركز اكثر علي كلمة(دراسة) اكثر من فحوي الموضوع ولكنك بحنكة تستدرك نفسك فتربطها بالموضوع ...
    فالنفترض عزيزي مجدي انها ظاهرة ولنستبعد الدراسة وطلبنا منك التحدث عنها كظاهرة كيف سيكون هو ردك عنها كظاهرة وما هو انطباعك عنها (استبعدنا هنا المرأة عالميا وحصرناها في المرأة السودانية )؟؟؟...
    اتفق معك علي ان هناك بعض من الخوف (عند الباحثين التقليديين )عندما يلاحظو ان نتائج دراستهم خرجت عن السيطرة واتت بنتائج غير متوقعة (في غير صالحهم) فيبدأو بدحض ومحاربة تلك الافكار رغما عن صحتها ولكن لانها خرجت عن العرف التقليدي ومن هنا يبدأ الباحث بلفت الانتباه لمخاطر الظاهرة اجتماعيا وتاثيرها علي الاسرة والمجتمع( هنا يخاطب الرجال حتي لا يرتضو بمثل هذا الوضع) ..
    اتمني انك قد قرات كلام الاخ برير والذي وضع تساؤلا ممتاز حول رؤيا مناقشة الموضوع من نواحيه العلمية او التشريعية وقد وضع لك سؤالا حول وجهة نظرك تجاه القضية وكم اتمني ان اعرف منظورك للقضية من اي جهة تنظر له ..
    مع احترامي..

    الاخ برير :
    تساؤلك موضوعي جدا ولكن عندما تطلب تحديد الزاويا التي يجب مناقشة الموضوع بها تزكرني بي مشكلة السودان وكل من يطبق الشريعة الاسلامية عن الجدل الواقع حول ( فصل الدين عن الدولة ) وهكذا الحال هنا فلا يمكن فصل الموضوع علميا عن فصله شرعيا وانا واثق من ان كل الامور الشرعية هي في الاصل امور علمية يضعها الله لحكمة فيتفق الشرع مع العلم ...
    اتفق معك علي ان بعض الناس يتخوف من النص الشرعي الواااااضح حول موضوع معين فيحاول ان يغض الطرف عنه ويبدأ بوضع نظريات علمية وضعية ياثر بها علي الناس ويقوي بها حجته ...
    اتمني ان نسمع وجهة نظرك سواء شرعيا او علميا حول الموضوع
    ولك خالص التحايا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 01:03 AM

Magdi Is'hag

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1986

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    العزيز عمر
    إهتمامي بنوع الدراسة قضية أساسية وذلك حتى نخلق أرضية فكرية للحوار لانه اذا كان الحوار عن علمية هذه الظاهرة أو عدمه فإنه يجب عليناالإحتكام لقوانيين البحث العلمي أما إذا كانت القضية دينية فإنه يجب علينا الإحتكام لقوانيين البحث الفقهي و الديني ضعف هذه الدراسةتظهر في ألاتي عدم إلتزامها بقواعد البحث العلمي و حاول بشكل تعسفي ربطها بقناعات الباحث الدينية برسم نتائج ليست لها أي علاقةبطبيعة البحث ونوعه.
    أما عن سؤالك عن راي في قضية العصمة أعيد اليك كلماتي في مداخلتي السابقة(حتى الان لا يوجد أي دليل من علم النفس الإجتماعي او علم النفس السلوكي يدعم مثل هذا الإدعاء.إن الحديث عن ضعف المرأة و عاطفيتها هو إنعكاس لواقع المرأة التاريخي في مجتمع محدد وليس لإختلاف تركيبي بين الجنسين).
    علي المستوى الشخصي.فان قضية العصمة تعيد لي ذكريات زواجنا ففي ذلك اليوم قبل 16 سنة و في يوم الزواج ناداني القاضي الشرعي في الكوة في منزله لمحاولةإثنائي عن فكرة إعطاء حق العصمة لزوجتي و عندما فشل في تقديم أي تفسير منطقي إختتم النقاش(شوف شرعا ما بقدر أعترض لكني محكوم بأني احكم بالذهب المالكي و المالكيه ما عندهم حكاية العصمة دي).رجعت للبيت و أنا لا أدري إن كان سيقوم بالعقد أم لا. عندها وجدت إجتماع مصغر للعائلة يناقش قضية العصمة و قد كان إجتماعا قصيرا و حاسما لم يسمح لي طرح أي وجهة نظر بل الإستماع لقرارهم بأنهم لن يحضروا العقد إذا نحن أصرينا علي قضية العصمة لانهم غير مستعدين يكونو مضحكه في عيون الناس.لم يكن لديناحل سوى الرضوخ لهذا التهديد حتى يتم الزواج.
    بعد كل هذه السنيين فما زلت أتمنى لو ان عقد زواجنا كان يحمل في ثناياه مايؤكد قناعاتنا الراسخة بان لزوجتي المقدرات الفكرية و الإنسانية التي تجعلها قادرة علي تحديد رغبتها في إلاستمراريةفي هذه العلاقة او من عدمه........ لك الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 00:42 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الاخت سماح
    لقد قمت بسؤال احد الاخوة المصريين معي في العمل قبل الكتابة اليك ..وفي اعتقادي الشخصي ان مفهوم بيت الطاعة ( وهو عندما تزهب المراة الي بيت اهلها رافضة العودة لبيت الزوجية فيقوم الرجل بطلب عودتها له بالقانون) اعتقد ان فيه جانب تنظيمي للاسرة فليست كل امراة لم يعجبها تصرف معين من زوجها ذهبت لمنزلها فلابد هنا للقانون الشرعي ان يتدخل ويري ان كانت اسبابها منطقية لعدم العودة والا فعليها العودة ..
    لا اختلف معك انه في بعض الاحيان قد تتم مساومات في هذا الموضوع بين الرجل وزوجته فيقوم بطلبها لبيت الطاعة قصرا حتي تتم المساومة ويتم الطلاق بعد ان يملي الرجل شروطه علي زوجته ( التنازل عن كذا وكذا ) ...
    ولكن اعتقد ايضا انه هناك قانون ( الخلع) وفيه يتم تطليق المرأة من زوجها متي ما توفرت الاسباب الوجيهة وهو قانون يحسب للمراة ..
    هل نتوقع اخت سماح عندما تكون العصمة في يد المرأة تستطيع ان تطلب الرجل لبيت الطاعة ؟؟سؤال وجيه يبحث عن اجابة !!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 01:45 AM

سماح سيد ادريس


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    هل
    Quote: نتوقع اخت سماح عندما تكون العصمة في يد المرأة تستطيع ان تطلب الرجل لبيت الطاعة ؟؟سؤال وجيه يبحث عن اجابة !!!!

    قانون بيت الطاعة ليس مربوطا بالعصمة بل بالمرأة.... والحقوق لا تتجزأ يا أستاذ عمر
    فما هو مجحف بحق انسان يعني أنه مجحف بحق الانسانية رجلا وامرأة....
    وأعتقد أن العذر المقدم لتبرير هذا القانون لا معنى له.... لا توجد هنالك من ستترك منزلها الى بيت أهلها لعذر واهي لتواجه المضايقات بعد ذلك.... حرص المرأة في مجتماعتنا على الأسرة أكبر لعدة أسباب... هو أن مواجهتها وحيدة للمجتمع سواء كانت غير متزوجة أو مطلقة أمر صعب جدا....والثاني خصوصا ان كان لها أطفال فهي مستعدة للتضحية بكل شئ لأجلهم.

    (عدل بواسطة سماح سيد ادريس on 12-28-2004, 01:50 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 02:09 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    العزيز مجدي :
    تخريمة صغييييرة كده :
    اول ما قريت مدينة الكوة جاتني خاطرة اغنية " من الاسكلا وحلا قام من البلد ولي دمعي اللي تياب بلا.." ولحدددددددددي ما يصل الكوة ويشرف الرجاف ...
    flash back:
    بي النسبة لي موضوع الدراسة حتي لا اظلم الباحث اخي مجدي فانا وجد الدراسة في صحيفة وبالتالي اعتقد ان الصحفي لم يفصل الدراسة بل صاغها في خبر صحفي وبالتالي فانه قد يغفل جوانب رئيسية ويكتفي فقط بالخطوط العريضة ..وبالتالي ربما كان الباحث قد ارتكز علي كللل الجوانب التي تحقق صحة بحثه وساحاول جاهدا البحث عن هذه الدراسة ان امكن في الانترنت حتي نري هل اغفل تلك الجوانب ام لا ؟؟
    تناولت اخي مجدي تجربتك الشخصية وهنا لا بد لي من الاشادة بتلك الشجاعة (رغم غرابة التفكير بالنسبة لنا كمجتمع سوداني) وانت تحدد طريقة تفكريك ومنذ البدء مع زوجتك ولكن (اذا لم يكن هنالك حرج لك) لدي بعض التساؤلات :
    لماذا فكرت اصلا في ان تجعل العصمة في يد المرأة ؟؟ هل من اجل ان تثبت ذات المرأة والمعروف ان اثباتك لذاتها يمكن ان يكون من خلال تصرفاتك وافعالك .. هل تناقشت مع زوجتك (قبل الارتباط) علي هذا الوضع وانت من طلب ذلك؟؟؟
    قلت ان المأزون عندما قال لك ان المذهب مالكي ويرفض ذلك لكن رغما عن ذلك كنت تعشم في نجاح مطلبك ولكن عندما جلست مه الاهل والعشيرة وكان لهم راي اخر استجبت لهم وهذا يقودنا لما نقوله باننا في بعض الاحيان تغلب علينا العادات والتقاليد عن الشرع ...
    اخيرا اطلب منك عزيزي الاذهاب في هذا الموضوع فصراحة احسست بان لك المام بهذا الموضوع اكثر مني انا شخصيا واترك لك ادارة البوست حتي نستفيد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 05:50 AM

Magdi Is'hag

تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1986

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    العزيز عمر
    نحن أولاد الكوة دايما بنتعرض للمناكفة في حكاية عاد لا حوله لا قوه...........
    لا ما في حرج و الأسئلة موضوعية جدا أولا لم يكن موضوع حق العصمة يمثل هاجسا خاصا بل كان جزء من الممارسات التي تنتقص من قيمة المرأة وكانت تلك المحاولة جزء من الصراع الذي ما زال مستمرا داخل مؤسسة الزواج أو خارجها لرفض أي ممارسة أو سلوك يقنن او يدعو لدونية المرأة. وإجابة لتساؤلك إن كان هذا رايي أم رأينا سويا لا أظنني أحتاج ان أقول إن هذا الحوار هو جزء أصيل من علاقتنا قبل الزواج و حتى الان.
    العزيز عمر
    أرجو أن تستمر في قيادة هذا الحوار و أعدك بالمتابعة والمساهمة كلما شعرت إن لدي شيئا مفيدا للحوار........لك ودي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 06:07 AM

KANDAKE
<aKANDAKE
تاريخ التسجيل: 03-02-2003
مجموع المشاركات: 192

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: Magdi Is'hag)

    Quote: لم تتطرق الدراسة الى قانون بيت الطاعة الرهيب والذي ينص عليه القانون المصري حتى الان...
    هل تعتقدون أن هناك سببا أقوى من هذا؟؟


    Ta'a rule exists in the Sudanese law also!! except that force is not used.
    as regards the ta'a of the man check out a copy of the quran and see what it says about "nushuz alrajul" any way there are so many sharia niceties and legal points that are missing in the above arguments. always remember almujadilah(khawla) and how she changed the law in favor of the family while what men did is change it in favor of the MAN.
    for a good explanation of Isma or Tafweed check out Ustaz Mahmoud M Taha
    Ya Omer Abdalla and Yasir alsharief please put alike to the books here
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 06:39 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 06-03-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الاخ/ عمر الفاروق


    تحية طيبة يا زول

    يبدو ان كل محاولاتك مع دكتور مجدي قد باءت بالفشل, فما زال الرجل يرواح مكانه, و لا يريد ان يدخل في صلب الموضوع و يطرح قراءته متكاملة و غير مجزئة و بدون ايماءات و تلميحات, فمن الواضح بالرغم من اتباع دكتور مجدي لمنهج (حمدو في بطنه), الا ان المدرسة التي يتبناها الدكتور مجدي لتحليل هذه القضية, مدرسة غير (تقليدية), بمعني انها مدرسة لا تجتر النصوص المقدسة و لا الاراء الفقهية المقدسة ايضا, لدراسة هذا المشكل, فانا عن نفسي اعشم في ان يدخل الدكتور مجدي في عظم الموضوع, و يقدم لنا ورقته في هذه القضية و ما حدش حوش, لانني بصراحة لاحظت ان الدكتور مجدي لديه ما يريد ان يقوله, و لهذا السبب , نري عملية دورانه المتواصل حول الموضوع, فتارة يتحدث عن المدرسة الوصفية و تارة اخري عن المدرسة العلمية التي تتبع المنهج العلمي لدراسة مثل هذه القضايا, وهي قطع شك المدرسة التي يتبناها الاخ مجدي اسحق.

    كما انني اخي عمر الفاروق قد لاحظت بانك لم تحدد بشكل (قاطع) المدرسة التي تتبناها أنت , حتي ندخل معك في حوار بلا اسوار, فالي الان كلامك فيه الكثير من العموميات التي لا نستطيع ان نمسكك منها, لذا المرجو منك تحديد ذلك بشكل صريح وواضح و بدون لبس و بدون ان يكون كلامك حمالا للوجوه الكثيرة, فلا يعقل ان تفتح هذا البوست ثم تقول للناس بان صاحب الدراسة كان رأيه كذا و اهمل كذا لانه اعتقد كذا علي ما اظن!! دون تحديد وجهة نظرك انت الشخصية في هذه الدراسة . و لك الود يا عزيزنا عمر الفاروق و يبدو لي انك شخص مرح و مبسوط شديد و صاحب قلب طيب محب للناس , من خلال قراءتي لقفشاتك مع الدكتور مجدي اسحق من الاسكلا و حلا...الخ, و بما انك تحب القفشات فاسمح لي ان اقول لك, بان اسمك هذا نفسه اسم ما ساهل, فعمر الفاروق الذي فرق بين( الحق و الباطل), ليس بالانسان الهين , فذكرني اسمك (بالفتوحات الاسلامية) و ببلاد فارس و الشام ..., فهذا التأريخ تجسد في اسمك هذا, و لكن اسم شيخ الدين هذا ذكرني بتاريخ من نوع اخر, تأريخ (الدكتاتور) الخليفة عبد الله التعايشي و ابنه شيخ الدين و قصته المشهورة مع سلاطين باشا و لا تقل لي ما هي قصة شيخ الدين مع سلاطين, لانني لن اقصها عليك الا في العام القادم اذا ما مد الله في الاجال, و اذا حصل القدر, فعليك بقراءة هذه السيرة في كتب التاريخ غير المقررة من (وزارة التربية السودانية)!! لانك لن تجدها هناك.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 09:40 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: برير اسماعيل يوسف)

    أخونا برير :
    قبل الدخول في اي تفاصيل حا ابدا ليك بي نظرية كش من ورا واجاوب ليك من ورا ..
    دون المجاملة ودون كسب رضاء احد فانا مع المدرسة التي يحكمنا به الشرع يعني انا زول شريعة واكرر الشريعة موضوع وياتي العلم من بعد ذلك فيثبت صحة شريعتنا الاسلامية ...
    وقد لاحظت ان لك بعض التحفظات علي ردود الاخ مجدي ولكن صراحة انا اجد فيها الواقعية دون الخوض في العادات والتقاليد والملاحظ ان ردوده تتفق مع الشرع رغما عن انه يتحاشي الخوض في التفاصيل الشرعية لا ادري لا سبب !!!!
    لا اخفيك سار بانني عندما قرات الخبر تعجبت في بادئ الامر وكنت استغرب كيف يحصل مثل هذا ووجمت عندما قرأت راي الشيوخ في الازهر من المنطلق الديني فقد كنت اعتقد ان مثل هذه التصرفات محرمة في ديننا وانها ناجمة عن (خيابة الراجل بي الدارجي كده) وهذا هو الذي شدني لكتابة الموضوع ...
    حقيقة استغرب جدا ان لا يكون في هذا المنبر علماء دين (او انا لا اعلم بهم)ولا يخوضون في مثل هذا الحديث ولا ادري هل اصبحت ثقافتنا فقط محكومة بالافكار المتحررة فنحترم مثل هؤلاء ولا ندعو واحد من علماء الدين ليكتمل العقد ..
    وانا ايضا هنا لابد ان ارمي عليك بلوم صغيير فانت حتي الان لم تدلي برايك في الموضوع وبغض النظر عن المنطلق الذي يتبناه البوست يجب ان تقول انت رايك علي حسب ما يتبادر اليك (شكلك عندك كلام كتيييييييييييييييير داسيهو مننا)..
    بي النسبة الي موضوع الباحث و دوما رجوعي لذلك فلانني حقيقة اعتمد علي قراءة الموضوع صحفيا وكانت لدي الرغبة في ان استفيد من معرفة الناس هنا اكثر وفي بعض الاحيان كنت اتوقع بعض التعلقيات الطريفة لكسر رتابة البورد ...
    بي النسبة للاسم يا برير انت زاااااااااااااااااتك اسمك ده بيزكرني بي ناس النيل الابيض وناس الصوفية (بحبهم شدييييد)لكن برضو بيزكرني سيد الدكان الجمبنا زول صحبي جدا
    بعدين ياخ اسم شيخ الدين ده خليهو يزكرك بي سيدنا عثمان بن عفان وانسانا من تاريخنا الكتبو الخواجات ده
    لكن بيني وبينك كده انا سمعت بي الكلام ده ...
    لك كل التحايا (لا اود تهنأتك بالعام الجديد تيمنا بالمسيحية ولكن في رعاية الله )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-29-2004, 03:38 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 06-03-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الاخ/ العزيز عمر الفاروق شيخ الدين

    لك كل الود و التقدير

    يا اخي و الله انت انسان مرح و قلبك طيب و الحوار معك فيه راحة و استجمام, لانك لا تقوم نفس الناس, و تعجبني فيك هذه الروح الجميلة.

    اخي عمر اقول لك ان المعايش جبارة و المحتاج دني, لذلك سوف اذهب الان الي العمل و سوف اعود في المساء, لمواصلة ما انقطع معك من حوار فيه كل روح المحبة و الاخاء و الاحترام و لك الود يا عمر الفاروق شيخ الدين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 09:34 AM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)


    الأخ الفاضل عمر الفاروق وضيوفه الكرام
    مما لاشك فيه أن الشريعة الاسلامية راعت الظروف الاجتماعية السائدة في احكامها فيما يخص العلاقة بين المرأة والرجل .. ولم يكن من الحكمة أن تساوى المرأة بالرجل بجرة قلم خاصة وأن نظرة المجتمع لها حينها كانت نظرة المتشكك المرتاب فكانت تدفن حية خوف العار والاملاق فنتج من ذلك قلة تجربتها الحياتية وقد أثر ذلك في نضوجها الفكري .. الا أن هذه الصورة تغيرت بمرور الزمن حتى اذا جاء وقتنا الراهن ، خرجت المرأة لتنافس الرجل في شتى مناحي الحياة من تعليم وتأهيل فني واخلاقي .. ولذلك فلابد من النظر في التشاريع ومحاولة ابراز الصور المشرقة التي تحفظ للمرأة (وللرجل) كرامتهما على السواء لا أن تعطي فضيلة لأحدهما على الآخر بحجة لم تعد قائمة اليوم .. وقد فعل الأستاذ محمود محمد طه ذلك هو وتلاميذه بأن أبرزوا بعض الصور المشرقة في الشريعة وطبقوها في زيجاتهم .. وأنا شخصيا من المنتفعين من هذا التطبيق والذي لم يشعرني أنه قد أتي على حساب كرامتي أو حقوقي بل ، والحديث هنا عن تجربة تعدت ال 17 عاما ، وجدته من اسباب استقرار الحياة الزوجية وازدهارها .. لا اريد أن أطيل هنا ولكن سأقتبس من كتاب خطوة نحو الزواج في الاسلام شرح لبعض هذه الشروط بما فيها تمليك العصمة للمرأة والرجل على السواء وابراز سندها من الشريعة .. فالى فقرات الكتاب:

    مستوى القانون:

    كما ذكرنا ، فإن تقليل المهر المادي يعني أنه لابد من ترجمته إلى شروط كرامة للمرأة .. و هذه الشروط تثبت في وثيقة تعاقد الزواج ، و تلزم الطرفين قضاءً ، لحماية هذا الزواج بسيط التكاليف من الإستهتار .. و الشروط هي:

    1- يجب أن تكون العصمة بيد المرأة ، كما هي بيد الرجل ، فلا يستأثر بها أحدهما .. ولا يهولن أحداً هذا الكلام ، فإنه جائز شرعاً ، و معمول به قضاءً .. و هو مسنود بأصل الدين، و مستمد من مبدأ التفويض الذي بواسطته يملك الزوج زوجته أن تطلق نفسها .. ففي صفحة 334 من الطبعة الأولى لكتاب (الأحوال الشخصية حسب المعمول به في المحاكم الشرعية المصرية و السودانية و المجالس الحسبية ) للأستاذ معوض محمد مصطفى سرحان جاء ما يلي: (ثم أن التفويض عند الحنفية يصح قبل العقد ، وعند إنشائه ، و بعد تمامه في أي زمن كان حال قيام الزوجية . و صورة التفويض قبل حصول العقد أن يعلق التفويض على المتزوج بها ، كأن يقول أن تزوجتك فأمرك بيدك تطلقين نفسك متى تشائين. فإنه أن تزوجها ثبت التفويض غير المقيد بزمن ، وكان لها الحق في تطليق نفسها متى أرادت. و صورة التفويض عند إنشاء العقد أن تقول إمرأة لرجل يحل له التزوج بها زوجت نفسي منك على أن يكون أمري بيدي أطلق نفسي متى شئت ، أو كلما شئت فقال لها قبلت صح الزواج، و كان أمرها بيدها على الصورة التي قالتها ، و قبلها الزوج .)

    و ما يفعله الأخوان الجمهوريون في هذا الأمر إنهم يثبتونه في عقد الزواج ، و يجعلونه حقاً تلقائياً لكل إمرأة .. كل إمراة كريمة تتنازل عن مهرها المادي و تطلب التفويض بدلاً عنه ..



    2- يشترط أن لا يقع الطلاق إلا بعد أن يرفع الأمر إلى حكمين عدلين ، موثوق بهما من الطرفين، أو كل طرف ، على الأقل ، واثق من حكمه الذي إرتضاه .. قال تعالى : "وإن خفتم شقاق بينهما فأبعثوا حكماً من أهله، وحكماً من أهلها، إن يريدا إصلاحاً يوفق الله بينهما، إن الله كان عليماً خبيراً" و قد نصت المادة الخامسة عشرة من المنشور الشرعي السوداني رقم 17 على اللجوء إلى الحكمين (أنظر كتاب معوض صفحة 389).

    و يرى الجمهوريون في مسألة التحكيم ما يلي : ـ

    أ- أن أهم ما يميز الحكمين هو الدين ، ثم تأتي القرابة ، و الجيرة ، و الخبرة ، مع ثقة الزوجين فيهما .. و ذلك لأن صاحب الدين لا يسعى في هذا الأمر إلا و هو واثق من أنه يريد الإصلاح ..

    ب ـ مهمة الحكمين أن يعيدا الصفاء ، و المودة ، و حسن العشرة ، إلى الحياة الزوجية بكل وسيلة ممكنة .. و خلافاً لماجاء في المنشور سالف الذكر ، ليس من حقهما أن يحكما بالطلاق ، لأن حق الطلاق ملك للزوجين لا يستعمله سواهما .. جاء في صفحة 390 من كتاب معوض ما يلي : "ففهم الحنفية ، و الظاهرية و الشيعة الإمامية ، و الشافعي ، أن مهمة الحكمين مقصورة على الإصلاح بين الزوجين ، و ليس لهما أن يفرقا بينهما ، إذ التفريق لا يكون إلا بتفويض من الزوج ، و توكيل من الزوجة بقبول الخلع ، إذا دعت إليه داعية."

    ج ـ إذا أصر الطرفان المتعاقدان ، أو أصر أحدهما ، على الطلاق فإنه لا محالة واقع .. و لا يملك الحكمان أمر تعليقه ، كما لا يملكان الحكم به .. و لكن من حقهما أن ينصحا الطرف المصر ، بالترك ، أو بالتريث .. كما لهما أن يفرضا تعويضاً ، إذا رأيا ، يقدر حسب حال الزوجين ، و يأخذه الجانب المضرور ، و هو ، في الغالب ، الذي يقع عليه الطلاق .. و حكم الحكمين بالتفويض ملزم قضاءً ..

    د ـ إذا إختلف الحكمان ، فيمكنهما أن يختارا ، في مثل شروطهما ، إذا أمكن ، حكماً ثالثاً للترجيح ..

    هـ ـ في حالة وقوع الطلاق ، فإن على الحكمين تحديد من تكون له حضانة الأطفال ، حيث تتوفر الرعاية و الشفقة .. والقاعدة المتبعة هنا أن تكون الحضانة للأم ما دامت صالحة .. فإن فقدت الأم صلاحيتها ، جعلا الحضانة لمن يليها ، حسب الترتيب الشرعي .. و نفقة الأطفال على الزوج ، و يحددها الحكمان ..

    3ـ ينص في العقد أنه لا يصح تعدد الزوجات إلا لضرورة قصوى ، كالعقم ، أوالمرض الذي لا يرجى منه شفاء ، مثلاً .. ولا يقع إلا بعد إستئمار الزوجة المضرورة ، وإلا بعد تدخل الحكمين ، اللذين عليهما أن يراجعا الزوج ، إذا رأيا ذلك .. و للزوجة أن تطلق نفسها إذا لم تقبل في زوجها مشاركة ..

    و هذا الشرط لا يتنافى مع أصل الدين ، إذ أن الدين قد نفر من تعدد الزوجات .. فكأن عدم تعدد الزوجات ، في نظر الدين ، أفضل من تعدد الزوجات .. فإذا إشترط عدم تعدد الزوجات، إلا لضرورة ملجئة ، فإن هذا الشرط تدعيم للأحسن ، و الأقضل في نظر الدين ..



    أذا فالتفويض لا يعني أن تنفرد المرأة بحق الطلاق على حساب الرجل بل يعني أنها تشاركه في هذا الحق وهما معا لايمارسانه في حالة غضب أو انفعال اذ لابد من ادخال الحكمين في الصورة حتى تستنفد كل الحيل التي من شأنها حفظ الزواج واستمراريته فإذا تعذر ذلك فإن لها أن تمارس حقها في تطليق نفسها كما هو متاح للرجل الآن ..
    سؤال الأخت سماح عن امكانية أن يكون "بيت الطاعة" هو الدافع لأخذ النساء حق العصمة سؤال وجيه ولاشك أن "بيت الطاعة" هو أحد الأسباب فالرجل هنا يمارس قانون متخلف يجبر المرأة المغلوب على أمرها أن تعيش معه رغما عن أنفها من غير أن يسعى لحل الأشكال الذي جعلها في المقام الأول تترك منزلها .. ومبدأ المشاركة في العصمة يخلصها من هذه الاشكالية بصورة تلقائية ويحفظ لها كرامتها ..
    اختم مداخلتي هذه بمقولة مشهورة للأستاذ محمود (المرأة ليست عدوة الرجل ، الجهل عدوهما معا)
    عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 10:31 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: Omer Abdalla)

    Quote: إذ أن الدين قد نفر من تعدد الزوجات ..

    لا اوافقك باستخدام كلمة تنفير هنافهي كلمة لا تتناسب طالما ان القران قد ذكرها ورسولنا الكريم قد اوصي بها واستدل لك بقول الشيخ بن باز رحمه الله :

    وأما الاعتراض على تعدد الزوجات وتأييد الحجر على بعض الناس بالجمع بين زوجتين فأكثر، والزعم بأنه فعل ذلك بالاجتهاد في مفهوم قوله تعالى: فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ الآية، فجوابه أن يقال: هذا من الغلط الكبير، والجهل العظيم: لأنه ليس لأحد من الناس أن يفسر كتاب الله بما يخالف ما فسره به رسوله محمد صلى الله عليه وسلم أو فسره به أصحابه رضي الله عنهم أو أجمع عليه المسلمون؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم هو أعلم الناس بتفسير كتاب الله، وأنصحهم لله ولعباده، وقد أباح الجمع لنفسه ولأمته، وأمر بالعدل بين النساء، وحذر الرجال من الميل، وهكذا أصحابه رضي الله عنهم هم أعلم الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم بتفسير كتاب الله عز وجل، كما أنهم أعلم الناس بسنته، وهم أنصح الناس للناس بعد الأنبياء، ولم يقل أحد منهم بتحريم الجمع، فكيف يجوز - بعد ذلك - لحاكم أو عالم أو أي شخص مهما كان أن يقدم على خلافهم، وأن يقول على الله خلاف ما علموه من شرع الله وأجمع عليه العلماء بعدهم، هذا من أبطل الباطل، ومن أقبح الكفر والضلال، ومن أعظم الجرأة على كتاب الله وعلى أحكام شريعته بغير حق، ثم إن من تأمل ما شرعه الله سبحانه، من إباحة التعدد، علم أن في ذلك مصالح كثيرة، للرجال والنساء وللمجتمع نفسه - كما سيأتي بيان ذلك إن شاء الله - وعلم أيضا أن ذلك من محاسن الشريعة الإسلامية التي بعث الله بها رسوله محمدا صلى الله عليه وسلم إلى الناس كافة، وجعلها مشتملة على ما فيه صلاحهم وسعادتهم في المعاش والمعاد، واتضح له من ذلك - أيضا - أن إباحة التعدد من كمال إحسان الله لعباده ولطفه بهم، وله فيه الحكمة البالغة لمن تدبر هذا المقام، وعقل عن الله شرعه وأحكامه، وما ذلك إلا لأن المرأة عرضة لأشياء كثيرة، منها المرض والعقم وغير ذلك، فلو حرم التعدد لكان الزوج بين أمرين، إذا كانت زوجته عاقرا أو كبيرة السن، أو قد طال بها المرض وهو في حاجة إلى من يعفه ويصونه ويعينه على حاجاته، أو في حاجة إلى الولد أو غير ذلك، فإما أن يطلقها - وذلك مضرة عليه وعليها - وإما أن يبقيها في عصمته فيحصل له بذلك الضرر والتعب الكثير، والتعرض لما حرم الله من الفاحشة، وغير ذلك من الأمور التي لا تخفى على المتأمل، وكلا الأمرين شر لا يرضى بهما عاقل، وقد يكون الرجل - أيضا - لا تعفه المرأة الواحدة فيحتاج إلى ثانية أو أكثر، ليعف نفسه عما حرم الله، وقد تكون المرأة التي لديه قليلة النسل، وإن لم تكن عاقرا فيحتاج إلى زوجة ثانية أو أكثر لطلب تكثير النسل الذي حث عليه النبي صلى الله عليه وسلم ورغب فيه الأمة، وقد تكون المرأة عاجزة عن الكسب وليس لها من يقوم عليها ويصونها فتحتاج إلى زوج يقوم عليها ويعفها، إلى غير ذلك من المصالح العظيمة للرجل والمرأة وللمجتمع نفسه في تعدد الزوجات، وقد تكثر النساء بسبب الحرب أو غيرها، فيقل من يقوم عليهن فيحتجن إلى زوج يعفهن ويرعى مصالحهن ويحصل لهن بسببه الولد الشرعي، وقد علمت - مما ذكرنا سابقا - أن الله سبحانه، هو الحكيم العليم في كل ما قضاه وقدره، فلا يجوز لأحد - كائنا من كان - أن يعترض عليه في حكمه، أو يتهمه في شرعه، كما أنه لا يجوز لأحد أن يزعم أن غير حكم الله أحسن من حكمه، أو أن غير هدي الرسول صلى الله عليه وسلم أحسن من هديه، كما قال الله عز وجل: أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول في خطبه: أما بعد فإن خير الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل بدعة ضلالة والآيات والأحاديث في هذا الباب كثيرة. وقد كان بعض أهل الجاهلية يجمعون بين العدد الكثير من النساء، فجاء الإسلام وقصرهم على أربع، كما في قصة غيلان بن سلمة رضي الله عنه فإنه أسلم وتحته عشر نسوة، فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يختار منهن أربعا ويفارق سائرهن، وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ما يدل على أن الله سبحانه أباح لنبييه الكريمين داود وسليمان عليهما السلام - أكثر من أربع، فجاءت الشريعة الإسلامية المحمدية الكاملة العامة لجميع البشر على يد أفضل الخلق وخاتم الرسل - عليه وعليهم أفضل الصلاة والسلام - بأمر وسط يجمع المصالح كلها، وهو إباحة الجمع بين أربع من النساء، ومنع ما زاد على ذلك، وقد أجمع العلماء - رحمهم الله - على إباحة الجمع بين أربع - كما تقدم - وأجمعوا - أيضا - على تحريم ما زاد على ذلك، وقد شذ عنهم في جواز الزيادة على ذلك من لا يعتد بخلافه، ما عدا النبي صلى الله عليه وسلم فإن الله خصه بخصائص، منها جواز الجمع بين تسع نسوة، لأسباب وحكم كثيرة ليس هذا موضع ذكرها، ومن تأمل حال من أنكر التعدد، كالنصارى وأشباههم علم من واقع الكثير منهم أنهم وقعوا فيما حرم الله من الزنا، واتخذوا الخدينات الكثيرات، فاعتاضوا الحرام عن الحلال، والخبيث عن الطيب، وشابهوا من قال الله فيهم: أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ ومعلوم أن الرسول صلى الله عليه وسلم هو أعلم الناس بتفسير كتاب الله، وقد فسر قوله تعالى: فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ بأن المراد من ذلك إباحة الجمع بين أربع من النساء فأقل، دون ما زاد عن ذلك، وهكذا أصحابه رضي الله عنهم لم يحفظ أن أحدا منهم أنكر الجمع بين أربع أو نكح أكثر من أربع، وهم أعلم الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم بتفسير كتاب الله، كما أنهم أعلم الناس بسنته صلى الله عليه وسلم كما سبق بيانه، وفي ذلك كفاية ومقنع لطالب الحق، والله المستعان وعليه التكلان ولا حول ولا قوة إلا به.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2004, 11:08 AM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الأخت الفاضلة الكنداكة
    تحية طيبة
    لم ألحظ طلبك بانزال آراء الاستاذ محمود وأنا ارفع مساهمتي السابقة .. فالحمد لله على توارد الخواطر ... أرجو أن تجدي فيما أسهم به في هذا الخيط بعض الاجابات وبعض الشرح الذي يظهر قصور الفهم السلفي عن معالجة قضية المرأة لتمسكه بالنصوص من غير فهم متعمق لها وللحكمة من ورائها مع ان دعوة القرآن كلها انما جاءت للتفكر والتدبر ..

    الأخ عمر الفاروق
    تحية طيبة
    لا مانع عندي من التحول لموضوع تعدد الزوجات ويبدو أن مانقلته لك عنه من حديث أثارك فطفقت تبحث عن خطب الشيخ بن باز وهو حديث طالما سمعناه ولا يضيف كثيرا لما ظللنا نسمعه من المدافعين عن تعدد الزوجات في الوقت الراهن .. ولكن قبل أن اتطرق بالتفصيل لموضوع تعدد الزوجات لا بد في البداية من اثبات العبارة التي استنكرتها أنت ورددت عليها بهذا المقال وهي أن الدين نفر عن تعدد الزوجات .. وكلمة نفر بطبيعة الحال لا تعني أنه حرمه في شريعته ولكن كرهه وفضل عليه زواج الواحدة وسنرى ...
    فقد قال الله تعالى في الزواج (وان خفتم الا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فان خفتم الا تعدلوا فواحدة او ما ملكت ايمانكم ذلك ادنى الا تعولوا) .. فهو هنا أجاز نكاح الرجل للمرأة الواحدة أو الاثنتين أو الثلاثة أو الأربعة زوجات واشترط العدل المادي بينهن وفي حالة الخوف من عدم العدل جاء التنفير من التعدد واللجوء للزوجة الواحدة .. ومعروف أن الرجل كان ينفق على المرأة في ذلك العهد ولذلك جاء اشتراط العدل المادي .. أما العدل المعنوي ، ميل القلوب ، وهو المطلوب اليوم في الوقت الذي لم يعد الرجل بالضرورة هو الذي ينفق ، حيث اتيحت للمرأة فرص التعليم والعمل المتساوية.، هذا العدل غير ممكن ، وقد قال عنه الله في محكم تنزيله (ولن تستطيعوا ان تعدلوا بين النساء ولو حرصتم فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة وان تصلحوا وتتقوا فان الله كان غفورا رحيما). وقد سمحت الشريعة ببعض الميل مراعية ظروف المرحلة .. أما اليوم فالدعوة للعدل التام وهذا لا يتيسر الا اذا ساوت المرأة الرجل في الحقوق كما تساويه في الواجبات وآية ذلك من كتاب الله (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف) ...
    سآتي في وقت لاحق لتبيين أن الأسباب الواهية التي ساقها الشيخ بن باز لا تنهض اليوم كحجج وأن نهض بعضها فيما مضى ولأبين أن سنة النبي الكريم ، حتى في تعدد الزوجات بالصورة التي تمت ، كانت في اكرام المرأة ، وهي مراعية لحكم الوقت ووضع المرأة في ذلك العهد كما سبقت الى ذلك الاشارة فقال سبحانه وتعالى عن نساء النبي (يانساء النبي لستن كأحد من النساء ان اتقيتن) وهذا التكريم لا يقع اليوم لمن أراد اتباع سنته في اكرام المرأة الا بالزواج من الواحدة ..
    عمر

    (عدل بواسطة Omer Abdalla on 12-28-2004, 11:13 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-29-2004, 04:03 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: Omer Abdalla)

    الأخ عمر
    حقيقة انني فعلا وبعد قراءة ما كتبت تعجبت لاستخدام كلمة (ينفر) وبدأت جاهدا في القراءة عن تعدد الزوجات ولانني وجدت ان كلام الشيخ ابن باز مرجعيته القران والسنة كان لا بد لي من اعتماده ..
    وحقيقة انا اري ان استخدام بعض العبارات في الامور الدينية يجب ان يكون فيه نوع من الحذر ..
    لا اود هنا الحديث عن ما يحمله كل شخص من افكار ومعتقدات وقناعات هو يؤمن بها ولكن في بعض الاحيان يجب مراعاة الحديث عن بعض العلماء عندما يكون سندهم القران والسنة وانا هنا اقصد استخدامك لعبارة (الحجج الواهية ) التي يستند عليها ابن باز ..
    لا اود ان يخرج الحديث عن اطاره الاساسي ولكن كانت مداخلة للتنبيه
    وانتظر منك ماتبقي من حديث اخي عمر وانشاء الله نواصل..

    (عدل بواسطة عمر الفاروق شيخ الدين on 12-29-2004, 05:42 AM)
    (عدل بواسطة عمر الفاروق شيخ الدين on 12-29-2004, 05:44 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2004, 03:21 AM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 06-03-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2004, 06:42 AM

zola123
<azola123
تاريخ التسجيل: 08-22-2002
مجموع المشاركات: 5

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    موضوعكم جميل
    والاجمل انوا في حاجة في البورد غير الشكر
    جاياكم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2004, 07:50 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 12-01-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    الاخ البرير :
    انتظرتو لما ما جا رحت زرتو ..
    نشيل ونعاين ليك زي هلال العيد وانت قلت المعايش جبااااااااااااارة بس شكلك ياخوي تجري جري الوحوش غير رزقك ما بتحوش ربنا يسهل انشاء الله ..
    شنو لسة مشحتفنا كده وما عايز تدلو بي دلوك وااااخر تحفز هل هو الهدؤ الذي يسبق العاصفة ام تكون نااااااااااااااااااوي تجرب موضوعنا وتخوض تجربة العصمة ..
    حقيقة ما فهمت النقاط دي وحاولت اكمل النقاط بس غلبني...
    معليش امبارح الواحد كان زهجاااااااااان شوية كده وحبة يروح عن نفسو وما لقا طريقة يرد عليكم وانا لسة منتظر منك اي حاجة ...

    الاخت زولا 123 اتمني ان نعرف ال 122 زولا الغيرك ديل منو وراجين مفاجأتك بس اوعا تكون المفاجأة نسخة من القسيمة الحا تعمليها وتكون العصمة في يدك ويبقا بيان بي العمل وخير الكلام ما قل ودل ...
    نتمني ان نتواصل معكم انشاء الله يوم السبت نسبة لتواجي في العطلة الاسبوعية بعيد عن الجهاز وراجييييييييييييييين مفاجأتك باقي انتي الوحيدة البتوثقي ايييييييييييييي شي وليس من راي كمن سمع
    راجينك ...
    لك التحايا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2004, 02:15 PM

برير اسماعيل يوسف
<aبرير اسماعيل يوسف
تاريخ التسجيل: 06-03-2004
مجموع المشاركات: 4443

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-31-2004, 02:06 PM

Omer Abdalla
<aOmer Abdalla
تاريخ التسجيل: 01-02-2003
مجموع المشاركات: 3077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: العصمة في يد المرا ..أرجو الراجيكم (دراسة) (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)


    الأخ عمر الفاروق
    تحية طيبة
    ها أنذا أعود لأبين أن حجج الشيخ عبد العزيز بن باز ، عليه رحمة الله ، في دعم تعدد الزوجات في وقتنا الحاضر حجج واهية وتفقتقد الى الفهم الديني السليم .. والشيخ بن باز هو من علماء السلطان حيث تم تعيينه في منصبه الديني بمرسوم ملكي كما هو معلوم ولذلك كرس عدد من فتاويه في دعم الملوك السعوديين وتكفير معارضيهم بالرغم من أن النظام الملكي لا يمت للاسلام بصلة .. أكثر من ذلك فهو يمثل الفهم الوهابي للدين وهو فهم متعنت ومتشدد وبخاصة فيما يخص وضع المرأة وهذا الفهم المتعنت هو ما أنتج غلاة الهوس الديني من أمثال اسامة بن لادن وهو ما بدأت المملكة السعودية تتملص منه في الفترة الأخيرة بعد الضغوط الأمريكية التي أعقبت أحداث 11 سبتمبر فطفقت تحاصر غلاة الوهابية وتعدل في مناهجها التعليمية التي فرختهم .. ولكي اعطي مثالا لتخلف الفهم الديني الذي يحمله هذا الرجل من فتاويه فقد ورد في أحد المجلات خبر "يتعلق بإقامة صلاة الجمعة في مسجد قرطبة وذكرت فيه أن الاحتفال بذلك يعد تأكيدا لعلاقات الأخوة والمحبة بين أبناء الديانتين الإسلام والمسيحية." وقد علقت على الخبر "صحيفة أخبار العالم الإسلامي في عددها 395 الصادر بتاريخ 29 / 8 / 1394هـ الخبر المذكور وذكرت ما نصه: (ولا شك أن هذا العمل يعتبر تأكيدا لسماحة الإسلام وأن الدين واحد) إلى آخره. فماذا كانت فتوى الشيخ؟ كانت غاية في التعنت والجهل في عالم اصبحت حاجة الناس للتعايش فيه كجيران ، بغض النظر عن عقائدهم وألسنتهم ، حاجة حياة أو موت فقد قال الشيخ بن باز:
    Quote: ونظرا إلى ما في هذا الكلام من مصادمة الأدلة الشرعية الدالة على أنه لا أخوة ولا محبة بين المسلمين والكافرين، وإنما ذلك بين المسلمين أنفسهم، وأنه لا اتحاد بين الدينين الإسلامي والنصراني، لأن الدين الإسلامي هو الحق الذي يجب على جميع أهل الأرض المكلفين اتباعه, أما النصرانية فكفر وضلال بنص القرآن الكريم

    وأردف قائلا ..
    Quote: وقول النبي صلى الله عليه وسلم: المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يحقره ولا يخذله ولا يكذبه الحديث رواه مسلم، ففي هذه الآيات الكريمات والحديث الشريف وما جاء في معنى ذلك من الآيات والأحاديث ما يدل دلالة ظاهرة على أن الأخوة والمحبة إنما تكون بين المؤمنين أنفسهم. أما الكفار فيجب بغضهم في الله ومعاداتهم فيه سبحانه، وتحرم موالاتهم وتوليهم حتى يؤمنوا بالله وحده ويدعوا ما هم عليه من الكفر والضلال.

    وطبعا لو طبق مثل هذا الكلام فسوف لن تقوم للسلام المرتقب تنفيذه في السودان قائمة ولكن كما ذكرت فإنه حتى الملوك السعوديين وخلفاء بن باز أنفسهم قد تنصلوا عن مثل هذه الدعوة المتزمتة والبغيضة وأضحوا يطاردون من يتمسك بها من أئمة المساجد ، بعد الضغوط الأمريكية التي تعرضوا لها مؤخرا ..
    وأما فهم بن باز فيما يخص قضية المرأة فهو لا يختلف عن فهم "حركة طالبان" كثيرا فهو مثلهم يرى أن المرأة مكانها البيت وأن خروجها للعمل واختلاطها مع الرجال فتنة .. وحجته في ذلك
    Quote: أن من المعلوم بأن نزول المرأة للعمل في ميدان الرجال يؤدي إلى الاختلاط المذموم والخلوة بهن وذلك أمر خطير جدا له تبعاته الخطيرة، وثمراته المرة، وعواقبه الوخيمة، وهو مصادم للنصوص الشرعية التي تأمر المرأة بالقرار في بيتها والقيام بالأعمال التي تخصها وفطرها الله عليها، مما تكون فيه بعيدة عن مخالطة الرجال."

    فهل هذه عقلية يحتكم اليها في أمر ديني أو يتخذ فهمها الديني حجة .. لذلك فأنا لم استغرب الحجج الواهية التي ساقها الشيخ بن باز في سبيل تبرير تعدد الزوجات واخراجه من اطاره التاريخي ذلك أن نظرته للمرأة متخلفة وظنه بها سيء كما قد رأينا .. ففيما نقلته أنت عنه جا تقريره كالآتي:
    Quote: وأما الاعتراض على تعدد الزوجات وتأييد الحجر على بعض الناس بالجمع بين زوجتين فأكثر، والزعم بأنه فعل ذلك بالاجتهاد في مفهوم قوله تعالى: فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ الآية، فجوابه أن يقال: هذا من الغلط الكبير، والجهل العظيم: لأنه ليس لأحد من الناس أن يفسر كتاب الله بما يخالف ما فسره به رسوله محمد صلى الله عليه وسلم أو فسره به أصحابه رضي الله عنهم أو أجمع عليه المسلمون؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم هو أعلم الناس بتفسير كتاب الله، وأنصحهم لله ولعباده، وقد أباح الجمع لنفسه ولأمته، وأمر بالعدل بين النساء، وحذر الرجال من الميل، وهكذا أصحابه رضي الله عنهم هم أعلم الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم بتفسير كتاب الله عز وجل، كما أنهم أعلم الناس بسنته، وهم أنصح الناس للناس بعد الأنبياء، ولم يقل أحد منهم بتحريم الجمع، فكيف يجوز - بعد ذلك - لحاكم أو عالم أو أي شخص مهما كان أن يقدم على خلافهم، وأن يقول على الله خلاف ما علموه من شرع الله وأجمع عليه العلماء بعدهم، هذا من أبطل الباطل، ومن أقبح الكفر والضلال، ومن أعظم الجرأة على كتاب الله وعلى أحكام شريعته بغير حق

    فهو هنا قفل باب الاجتهاد في الفهم منذ البداية وحجته في ذلك أن فهم الصحابة هو مراد الدين مع أن الفهم الديني الصحيح يقول أن الدين دائما يشرع للناس على قدر طاقتهم وظروفهم وأن النبي صلى الله عليه وسلم قال بصريح العبارة "نحن معاشر الأنبياء أمرنا أن نخاطب الناس على قدر عقولهم" وقال "انما أنا قاسم والله يعطي ومن يرد به الله خيرا يفقهه في الدين" وقال "من علم بما علم أورثه الله علم مالم يعلم" ففتح بذلك الباب على مصراعيه للفهم الصحيح من القرآن ، مؤيدا في ذلك قول الله تعالى "واتقوا الله ويعلمكم الله والله بكل شيء عليم" .. فالصحابة رضوان الله عليهم أخذوا من الدين ما يناسب وقتهم ويحل مشاكلهم كما فعلت ذلك قبلهم الأمم .. ونحن أيضا نأخذ من الدين ما يناسب طاقتنا ووقتنا وما يحل مشاكلنا .. ولا يمكن أن يقول عاقل بأن فهمهم للدين أو تطبيقهم هو الدين أو هو الحجة .. وعلى أي حال فإن عودة الدين مرتبطة ببعث السنة لا بعث الشريعة فقد قال النبي الكريم (بدأ الاسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء .. قالوا: من الغرباء يا رسول الله؟ قال: الذين يحيون سنتي بعد اندثارها) .. وسنة النبي تنقسم الى قسمين: سنة عادة وسنة عبادة .. ونحن ملزمون باتباع سنة العبادة وهي تشمل كل صور عبادة النبي الكريم من صلاة وقيام وصيام وزكاة عفو ومعاملة كريمة للناس .. ولكننا غير ملزمين بالأخذ بسنة العادة لأنها مرتبطة بالتقاليد الجارية حينها مثل اطلاق اللحية وحف الشارب وحمل العصا ولبس الجلابية القصيرة وركوب الجمل وما الى ذلك من الصور الحياتية المرتبطة بحياة مجتمع مكة في القرن السابع بما في ذلك تعدد الزوجات والتعامل في الرقيق .. وقد جاء تعدد الزوجات لحكمة منها أن المجتمع الجاهلي في القرن السابع لم يكن يقيم للمرأة وزنا كما سبقت الى ذلك الاشارة وذلك كان الرجال يتخذون عشرات الزوجات والسراري كما أن للحروب أثرها في قلة عدد الرجال مما برر للشريعة أن تحد من التعدد (بأن جعلت الحد الأقصى أربعة زوجات) ولكن من من غير أن تلغيه تماما كما لم تلغ الرق .. أكثر من ذلك فقد اشترطت العدل حينما يقع التعدد .. وهذا العدل كان عدلا ماديا في الماضي لأنه مرتبط بالانفاق المادي وهو غير ممكن اذا تحول الى عدل معنوي كما هو مطلوب اليوم .. فدعني اتابع حجج الشيخ بن باز لتعدد الزوجات لمعرفة ما اذا كانت ستصمد في عالم اليوم أم أنها حجج عفا عليها الدهر:
    Quote: . لأن المرأة عرضة لأشياء كثيرة، منها المرض والعقم وغير ذلك، فلو حرم التعدد لكان الزوج بين أمرين، إذا كانت زوجته عاقرا أو كبيرة السن، أو قد طال بها المرض وهو في حاجة إلى من يعفه ويصونه ويعينه على حاجاته، أو في حاجة إلى الولد أو غير ذلك، فإما أن يطلقها - وذلك مضرة عليه وعليها - وإما أن يبقيها في عصمته فيحصل له بذلك الضرر والتعب الكثير، والتعرض لما حرم الله من الفاحشة، وغير ذلك من الأمور التي لا تخفى على المتأمل، وكلا الأمرين شر لا يرضى بهما عاقل،

    أولا مسألة العقم أو المرض اذا كانت هي الحجة فإن أنصار عدم التعدد يجيزونها على شرط أن تعطى المرأة خيار الاستمرار مع "ضرتها" أو الانفصال وهذه حجة اساسا لا يحتاجها من يريدون الزواج من "أربعة" زوجات اللهم الا اذا وضعنا احتمال أن تكون الثلاث زوجات الأخريات عقيمات أو مريضات في نفس الوقت .. فهذه حجة يطلقها أنصار التعدد بدون التفكير فيها لأنهم في دخيلة أنفسهم يعتقدون أن من حقهم الزواج من أربعة بغض النظرعن صحة زوجتهم الأولى ويمكن أن نسأل هؤلاء سؤال بسيط: ماذا لو كان الرجل عقيما أو مريضا؟!!! وستظهر الحجة الحقيقية في النقطة التانية ..
    Quote: وقد يكون الرجل - أيضا - لا تعفه المرأة الواحدة فيحتاج إلى ثانية أو أكثر، ليعف نفسه عما حرم الله،

    فهاهو هنا يحاول أن يعالج مشكلة هذا الرجل الذي لا تكفيه امرأة واحدة بأخرى حتى ت"عف نفسه عما حرم الله،" وكأنما النساء قد خلقن من أجل اكفاء حاجة الرجال ونزوات أنفسهم .. مرة أخرى يمكن قلب الصورة لنرى ماذا ستكون اجابة الشيخ .. أما كان من الأسلم والأجدي أن يقترح لمثل هذا الرجل "الصوم" مثلا بديلا عن التعدد ..
    Quote: وقد تكون المرأة التي لديه قليلة النسل، وإن لم تكن عاقرا فيحتاج إلى زوجة ثانية أو أكثر لطلب تكثير النسل الذي حث عليه النبي صلى الله عليه وسلم ورغب فيه الأمة

    هاهي حجة واهية أخرى أجهد فيها الشيخ نفسه .. فمن أدرى الشيخ أن قلة النسل سببها المرأة وليس الرجل حتى نبرر له التعدد ابتداءا ومن أدراه أن المرأة الأخرى ستكون أوفق حظا في التنسل من سابقتها وهل هناك أي ضمان في إن يزيد معدل تكثير النسل بعد الزيجة الثانية أو الثالثة أو حتى الرابعة؟ واذا لم يزد ، فهل سيقول الشيخ للرجل ان الولادة "قسمة ونصيب" أم ينصحة بتطليقهن وابدالهن بأخريات الى أن تصح فرضيته العجيبة هذه .. ألا ترون معي ضعف هذه الحجة؟!!
    Quote: وقد تكون المرأة عاجزة عن الكسب وليس لها من يقوم عليها ويصونها فتحتاج إلى زوج يقوم عليها ويعفها، إلى غير ذلك من المصالح العظيمة للرجل والمرأة وللمجتمع نفسه في تعدد الزوجات، وقد تكثر النساء بسبب الحرب أو غيرها، فيقل من يقوم عليهن فيحتجن إلى زوج يعفهن ويرعى مصالحهن ويحصل لهن بسببه الولد الشرعي

    كما ذكرت من قبل فإن حجة انفاق الرجل على المرأة وحجة قلة عدد الرجال نتيجة للحروب كانتا من الحجج التي أبقت على أمر تعدد الزوجات في الماضي في مجتمع لم تكن للمرأة فيه فرص للعيش الكريم من غير عائل يعولها ورجل يحميها .. وقد تغير هذا الوضع بفضل الله وبفضل خروج المرأة للتعليم والعمل وبفضل تطور الدولة في عالمنا هذا بحيث أصبح القانون يحمي المرأة والرجل على السواء ونجد في عالمنا الراهن عدد كبير من النساء اللائي ينفقن على أسرهن بالكامل ..
    وواضح ان الشيخ بن باز لم يكن مطمئنا للحجج الكثيرة التي ساقها فختم حديثه بقوله
    Quote: أن الله سبحانه، هو الحكيم العليم في كل ما قضاه وقدره، فلا يجوز لأحد - كائنا من كان - أن يعترض عليه في حكمه، أو يتهمه في شرعه، كما أنه لا يجوز لأحد أن يزعم أن غير حكم الله أحسن من حكمه، أو أن غير هدي الرسول صلى الله عليه وسلم أحسن من هديه
    ولو قد ذكر هذا الحديث منذ البداية لما احتاج أن يفصل في تلك الحجج الكثيرة.. اذ كان يمكن أن يكتفي بالقول: هذه حكمة الله ولا ينبغي الاعتراض عليها ولا تحتاج لشرح .. لكن ما يجب تأكيده هنا هو أن لا أحد يعترض على حكمة الحكيم وأن الله سبحانه وتعالى لا يشرع لعلمه وانما يشرع لقصور الناس وقد شرع من قبل فأباح زواج الأخ من اخته في عهد سيدنا آدم فلما تعقدت حاجة البشرية الغى هذا التشريع بتشريع أحكم منه حرم ما هو أبعد من الأخ والأخت .. وهو سبحانه وتعالى عندما أنزل القرآن وختم به الوحي فتح باب الاجتهاد وطلب منا التفكر في آياته واستخلاص الحكم من هذا الكتاب المهيمن الذي قال عنه الإمام علي كرم الله وجهه (المصحف لا ينطق ، وانما ينطق عنه الرجال)
    عمر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de