الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 11:34 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة جعفر بشير (Gafar Bashir & Abo Amna)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية )

03-05-2004, 07:36 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية )


    في البدء ليست هذه دراسة منهجية او بحث متكامل .. هي فقط محاولة لالقاء نظرة مختلفة لسلوكنا اليومي تجاه العنصر العربي بداخلنا وتجاه العنصر العربي الذي نتعامل معه يوميا ..

    مرة أخري اقول يمكن ان يكون هذا الموضوع تحديدا قد نوقش كثيرا خلال البورد ولكن ليس غرض هذا الموضوع تحديدي انتمائنا العربي او الأفريقي ..

    ان غرضه تحديد ما اذا كنا بغير وعي منا الأكثر عنصرية او اننا الأقل او نحن في نقطة التوازن ..

    استوقفني هنا موضوع وطرح علي هذا السؤال ولاني لم اكن متاكدا حفظت السؤال في ذهني وبدات اتابع ما يمس الموضوع من قريب وبعيد وكل يوم اكون اكثر تاكيدا من انه يجب علينا طرح السؤال ومواجهة انفسنا حتي لا ياتي يوم نجد فيه اننا الاكثر تطرفا وعنصرية ان لم يكن ذلك قد حدث فعلا

    ليست تلك المواضيع وحدها فقط
    ان حواراتي اليومية مع العرب ومع السودانيين متواصلة وتصل في بعض الاحيان او فلنقل في كثيرمن الاحيان الي الحدة ... وهذا ايضا ما استوقفني

    ربما اكون احد الذين يؤمنون بان انتماء السودانيين هو عربي افريقي او ( سوداني ) بخصائصة المتمازجة من عدد من الثقافات ولكني ايضا اؤمن بان السودانيين يميلون اكثر الي العنصر العربي ( في الصحف والمجلات والاعلام وعند الحديث عن تبعيات العروبة من اسلام وكرم وشهامة ووحدة سياسية ومصير مشترك ) ولكني اكثر ايمانا بان الانتماء الحقيقي الذي يظهره السودانيين في النقاط الحرجة التي تبرز ( العقل الباطن ) او السلوك اللاواعي وهو الاعمق بالنسبة لي نجدهم افارقة اكثر منهم عرب
    هذه النقاط الحرجة حينما لا نتحدث في اجهزة الاعلام الرسمية حينما لا نتحدث عن مصير مشترك مع الأمة الاسلامية حينما لا نلتقي عربيا ونستميت في الدفاع عن انتمائنا العربي اقصد هنالك حينما نكون في مواجهة انفسنا وفي اللحظات التي نتصرف فيها بتلقائية .. دعونا ناخذ احدي تلك اللحظات التي لا يعمل فيها العقل
    لم يصادفني حتي في احلامي سودانيا واحدا في ايةمباراة لكرة القدم بين الفرق العربية والافريقية يقف اليجانب الفرق العربية .. هذا الانتماء تلقائي لم يتم التحضير له لوم تعد له كاميرات او خطب ولذا اجده اكثر تعبيرا من كل الانتماءات المدعاة ( في الصحف الرسمية ) ..

    يمكنني الان ان اتحدث عن الموضوعين مفجري السؤال بالبورد ...

    الأول كان منذ فترة ويتعلق بالسودانيين في لبنان .. ورغم اني اتفق الي حد ما مع وجود تمييز عنصري لدي العرب تجاه السودانيين لكني في ذلك الموضوع وجدت سودانيين اكثرتطرفا في شعورهم تجاه اللبنانيين واحتفظت بالسؤال ليتفجر داخلي مرة لأخري في الموضوع الثاني

    موضوع راغب علامة

    لا اعرف حقا ماذا ستكون ردود الافعال لو ان قائل هذا الحديث شخص اخر غير راغب علامة العربي اللبناني .. ماذا لو كان قائله ا فريقيا من كينيا اونيروبي هل كانت ردود الأفعال ستكون مماثلة ... اليس من حق الرجل ان نتعامل معه بصور محايدة في البدء حتي نتحقق من المقولة ... لا يمكننا ان نكون المدعي والقاضي والجلاد ... اننا حتي لم نمهل انفسنا
    وحتي برغم ذلك اذا افترضنا جدلا ان الموضوع كان صحيحا .. ما الذي ادخل عنصرية اللبنانيين تجاه السودانيين في الامر بهذه الحدة .. ولماذا لانتعامل معه الامر بصورة منفصله حتي لو كان في الاخير ادانة الرجل
    اقول لكم اخيرا انني وطوال العامين الماضيين كنت اطرح ذات السؤال علي كثير من السودانيين الذين اقابلهم ... ولكن ليست بنفس الصيغة فقد كان سؤالي جامعا ( رجل ومرأة ) كنت اطرح السؤال لمعرفة وجهة نظر السودانيين في انفسهم بعيدا عن اجهزة الاعلام الرسمية
    واقول انني لم اجد لمرة واحدة طوال تلك الاسئلة شخصا يختلف في ان السودانيين هم الأقل جمالا ( بين العرب ) .. وليست المسالة هنا في معايير الجمال او مفاهيمه ... كنت اطرح السؤال تلقائيا وبصورة غير مباشرة ليكون الرد تلقائيا .... واري احساسهم الحقيقي ... عذرا للسودانيين رجالا ونساءا ولكن هكذا يرون انفسهم

    اتفق في انه حتي لوكانت تلك حقيقة لا يجب علي راغب علامة من باب الدبلوماسية ان يقولها ( اذا قالها فعلا ) وفي اجهزة اعلام رسمية..

    ولكن مرة اخري اعزائي لا يؤرقني ما يقوله راغب علاة
    ولا يؤرقني انتماؤنا الي العرب او الي الافارقة
    ولا يؤرقني تشجيعنا للفرق الافريقية او العربية

    ما يؤرقني حقا

    هل نحن نتحول الي عداء سافر مع العرب
    هل نحن الأكثر عنصرية
    ولا انكر ان هنالك من لا يزال يبحث عن نسبه العربي ويستميت في الوصول اليه

    اعتقد ان هنالك نقطة توازن يجب علينا البحث عنها
    وأعرف ان المسألة ليست سهلة


    كل الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2004, 08:44 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخ جعفر بشير

    تحية

    هنالك بعض من السودانيين اكثر عنصرية تجاه العرب وليس كل السودانيين؟

    من هم؟

    هؤلاء هم دعاة العروبة في السودان وحين يحسون الرفض من العرب فينقلبون الى عداء شديد تجاه العرب
    لانهم يتفاجاؤن بنظرة العرب اليهم.
    اما بخصوص الوقوف بجانب الفرق الافريقية، فلا اظن ان الاغلبية تفعل ذلك، لأن هذا يحدث تبعا لتوجه الاعلام الضعيف والموجه في
    ظل الحكومات المستعربة والضعيفة التي تعلي من شأن مساندة الفرق العربية، مما يؤثر على ذوق القطاع العريض من الجمهور لذلك تجد ان الكثيرين يميلون الى تشجيع الفرق العربية،
    ولا اريد ان احاسبك علىاستنتاجك

    في ان الاغلبية يميلون الى تشجيع الفرق الافريقيةلانك قدمت لمقالك.
    Quote: في البدء ليست هذه دراسة منهجية او بحث متكامل


    وبعيدا ايضا عن اية دراسة فانني اعرف الكثيرين الذين يقفون ضد الفرق العربية حتى ولو كانت تلعب ضد اسرائيل؟؟؟ ولا تروق لهم حتى مشاهدة الفرق العربية في المنافسات العربية الخالصة.؟؟؟ وهؤلاء هم المنفكين من أسر الإعلام الرسمي بمعنى انهم يفعلون ذلك بوعي كامل ومقصود!!!!!

    واضيف اننا دايما سوف نكون في مؤخرة الركب لان عروبة السودان ما هي إلاّ عبارة عن استعراب سياسي لزيادة كومهم في معاركهم فنحن عبارة عن احتياطي فقط لذلك فهم ينظرون لنا بمنظار التابع.
    وهذا هو ديدن الثقافة العربية ثقافة استعلاء تصنف الاخرين بالعجم والاجلاف الذين لا يحفظون او يتشدقون باشعارهم او يمتلكون فصاحتهم.

    لا اريد ان اسهب في موضوع كثر الكلام فيه، فقط علينا ان نحارب دعوات الاستعراب هذة فنحن لسنا بعرب لان هذة العروبة المدعاة بضم الميم فرية لا تسعفها حقائق التاريخ ولا علم الاجناس انما لغة تكلمناها لاسباب تاريخية لا تختلف عن علاقة الهنود بللغة الانجليزية، وحتى هذة اللغة ماذا جنينا من ورائها؟ اقصد اللغة العربية غير انها ربطتننا بدوائر التخلف في العالم العربي؟ ومراكز السلطة النفطية في الخليج واصبحنا نستهلك اعلامهم وكتبهم وما يسمونه ثقافة مما اثر على وعي اجيال كثيرة في السودان اضف الى ذلك تعريب التعليم والجامعات الخ............. مما ابعدتنا عن مراكز الوعي والمعرفة في العلوم في العالم؟
    فبالله ما الذي جناه السودان والسودانين من العرب ومن اللغة العربية حتى يتشدق البعض بالاستعراب والعروبة؟؟؟؟ وما هو الفخر او المكسب من الانتماء اليهم؟؟ ام ان هنالك ما زال من يظن انه ينتمي حسبا ونسبا للعباسيين او اشراف مكة؟؟مالذي استفدناه من هذة اللغة المعقدة؟؟ او ان للاسد 100 اسم؟؟ او الغزال والمها وعيونه او عيونها؟؟ هذة اللغة التي لا تصلح لسودان واحد موحد ولا توحد بيننا ولا تجمع بيننا ،

    ايها الاخ الكريم لسنا اكثر عنصرية ولكن شغلتنا لغاتهم ولهجاتهم واجناسهم واشرافهم واموالهم ومشاكلهم؟؟؟ لسنا اكثر عنصرية منهم ولا سبيل الا بان ننفك من اسرهم ونبحث عن لغة اخرى تربطنا بالعالموالعلم والمعرفة. لغة رسمية تبنيها بقرار سياسي؟؟

    ودمت
    مريود

    (عدل بواسطة maryoud ali on 03-06-2004, 02:37 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-15-2004, 06:31 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: maryoud ali)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 02:30 AM

theNile
<atheNile
تاريخ التسجيل: 02-10-2002
مجموع المشاركات: 365

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    جعفر بشير تحيه طيبه
    لقد احسست بانك تميل العربه ونقاشك عير محايد او لقد قدمت العروبه علي الافريقيه في افتتاح كلامك مما يدل علي ان عقلك الباطن يقدم العروبه علي الافرقه ان معظم الشعب السوداتى افريقي مائه في المائه ليس لهم علاقه بالعروبه والعرب مثال علي ان قبائل شمال السودان مثل الحلفاويين والمحس والكنوز والدناقله هم مائه في افارقه وكما ان نسبه العربه في قبائل الشايقه والمناصير والرباطاب والميرفاب والجعليين فنسبه العروبه بهم قد تكون 50% اذا سلمنا جدا بذلك فحسابات بسيطيه تكون نسبه العروبه في الاقليم الشمالي 25% فقط اما الاقليم الشرقي فمظم القبائل تنتمى الي البجه وهم من العنصر الغير عربي مثل معظم شرق افريقيا وقد تكون قبيله الرشايدة او الزبيده هم العرب الوحيدين في الشرق وهم نسبه بسيطه يكن القول بان شرق السودانى افريقي بنسبه 97% اما الخرطوم فالنسبه قد تكون متساويه 50% للعرب 50% للغير العرب وبحسابات بسيطه تكون نسبه العروبه في الخرطوم 25% واما الجزيره في 50% عرب 50% غير عرب ونفس الحسابات تكون الجزيره 25% اما النيل الازرق 75 غير عرب 25 عرب وبنفس الحسابات تكون نسبه العروبه 12.5% عرب مثل النيل الابيض75%غير عرب 25 عرب وبنفس الحسابات12.5% عرب ام كردفان 50% عرب و50% غير عرب وبنفس الحسابات تكون نسبه العروبه 25% واما دارفور 75% غير عرب 25 % وننفس الحسابات تكون العروبه12.5% واما الاقاليم الجنوبيه 99.9% افريقيه فاين العروبه في السودان انا غير عنصريون تجاه العرب ولكن نريد ان تكون دولنتنا اقريقيه فقط مع علاقه مبنيه علي الاحترام والمصالح المشتركه مع العرب وحسن الجوار مع الجميع عرب ام اقارقه اما موضوع راغب علامه يدل علي عنصريه البنانيين تجاه السود قد سؤل سؤال محدد من هم اجمل نساء العرب العرب فاجاب علي السؤال وتطوع بالجزء الاخر ليست هذه قمه العنصريه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 11:41 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: theNile)


    العزيز مريود

    تحية طيبة


    اعلم جيدا كم هو متشعب هذا الموضوع وكم هو عميق وكم هو كبير بمساحة السودان والوطن العربي وتجدني اتفق معك كثيرا علي المستوي الفكري والمنهجي في ضرورة الانفلات من حصار اللغة الي رحابة المعرفة.

    استوقفني تعليقك التالي ...

    هؤلاء هم دعاة العروبة في السودان وحين يحسون الرفض من العرب فينقلبون الى عداء شديد تجاه العرب لانهم يتفاجاؤن بنظرة العرب اليهم.

    في الحقيقة لم افكر في هذه المسالة من قبل ولكن هذا الحديث يوحي بانه يمكننا نتحدث هنا عن مسألة التطرف سواء كان في الاتجاه العربي او الافريقي ...
    وهذا يعني ان جوهر المسالة هي تطرف كانت في البدء علي المستوي النظري لصالح الجزء العربي ولكن حينما تم الاحتكاك بصورة مباشرة وعن تجربة مع العنصر العربي اخذت المسالة 180 درجة في الاتجاه المغاير ...

    هكذا يبدو لي الامر منطقيا جدا ولكن تساؤلي هل من نتحدث عنهم هنا .. هم العروبيون او دعاة العروبة الممنهجون ام عامة الناس وانتماؤهم الشعبي ..
    بالنسبة للعروبيين المفكرين والمنهجيين اعتقد ان مجال الحديث هنا يتطلب مناهج وبحث وغيره من الاشياء التي تستلزم مواجهة افكار مثل الفكر البعثي والناصري والاخوان المسلمين والجماعات الاسلامية العربية عموما والموضوع يتسع ولذلك منذ البدء قررت ان يكون الموضوع ملاحظة سلوكنا اليومي كشعب ومحاولة فهمه
    وهذا يقودني الي الافتراض الثاني
    ان من نتحدث عنهم هنا هم عامة الناس ... وانا مهموم بهذا الأمر حقا لانني اعيش في بلد عربي واري تزايد وتفاقم هذ الأمر يوما بعد يوم ... لا اقول انه بلا سبب او بلا اسباب هنالك كثير من المسببات واعرفها واستوعبها جيدا ولكني هنا لا اتحدث عن مجرد ردود افعال تجاه مواقف محددة
    يمكننا ان نتعامل مع عنصرية الاخرين بصورة افضل من بناء عنصرية مضادة لانني اؤمن تماما بان السلوك كامل ولا يمكن تجزءته فالعنصري هو عنصري والمتطرف هو متطرف في كل الاحوال ويثبت هذا ما ذهبت اليه انت من ان دعاة العروبة ينقلبون عليها بصورة اكثر حدة ...

    اريد ان اوضح لك الجزء المهم في كل ذلك يا عزيزي مريود
    حينما اقرأ كتابتك هنا لا اري الخلل الذي احسه حينما التقي سودانيا في موقف يبرز ما يحسه تجاه العرب .. لا اعرف اين انت ولكن هنا كل يوم يتاكد لي ان هنالك تيارا عنيفا جدا يتولد لدي السودانيين ( البسطاء والعاديين ) تجاه العرب .. ولكن ما يمزقني حقا حينما نتكلم عن طريق الوعي المباشر والممنهج عن انتماؤنا ... ذات الاشخاص يستميتون دفاع في نسبهم الي العرب وبل وربما تصل المسالة الي حدة في النقاش
    لا اعرف ماذا يمكن تسمية ذلك ولكنه بالنسبة لي تناقض فاضح اذ في لحظة من اللحظات يحس شخص ما بان هؤلاء العرب لا يمتون الي عاداتنا وتقاليدنا وسلوكنا باية شيئ وفي اللحظة التالية ذات الشخص يموت في سبيل نسبته الي العرب والاسلام .. لا اعرف تسمية له سوي تناقض او تشوه او .. مكابرة فهو في صميم عقله يؤمن ( نتحدث هنا عن شخص عادي ربما يكون اميا حتي ) بان السودانيين يملكون صفات لا توجد في اية قبيلة عربية ولكنه في ذات الوقت لا يرضي نسبا غير العرب حتي تضيع منك ملامح ومفاهيم الانتماء ....

    لا اعرف ان كان السودانيين الموجودين في دول عربية يتجهون نحو خلق شخصية سودانية مشوهة مليئة بالتناقضات والتزقات الداخلية فمن جهة هم عرب ومسلمون ومن جهة اخري لا يكنون الا كل غبن تجاه العرب
    هذا الشعور ( الشعبي البسيط غير المنهجي ) لمسته هنا كثيرا في البورد ولاكثر من مرة ولانني كنت متابعا لهذا الشعور استكيع ان اراه لاكثر من مرة .. في السلوك الشعبي العادي يمكنني فهمه جيدا
    ولكن باعتبار ان هذا البورد يمثل علي الاقل مستوي معرفي متطور .. اجد نفس التعبير مرة اخري هنا وكان هذا التيار لا يستثني احدا

    هذا يقودنا الي معضلة اخري لتري حجم التناقض والتمزق
    ذات هذا الشخص الذي يكن هذا الشعور للعربمن مجرد تواجده لمدة عام او عامين فقط في دولة عربية ويستميت دفاعا عن عروبته .. خينما احول الحديث عن مشكلة جنوب السودان يرفض رفضا قاطعا بل ويرتفع صوته بان لا حق للجنوبيين با ن يكنوا كل هذا البغض ( للعرب السودانيين ) الذين يعتبر نفسه جزء منهم والفرق كبير جدا بين شعوره تجاه العرب من مجرد اغتراب لمدة سنتين وبين الجنوبي الذي عاني طوال قرون من تجارة الرقيق والسب والقتل والتشريد والفقر والجهل والمرض ويستكثر عليه حتي قولة ان حقوقه مهضومة
    اليس هذا هو التشوه والتناقض الفاضح بعينه ..


    اين توجد نقطة التوازن من كل هذا
    وكيف يمكننا الحفاظ علي نقطة التوازن ما بين الدفاع ضد عنصرية الاخرين وبين احتفاظنا بتوازننا وعدم تحويل انفسنا الي عنصريين جدد
    اقول لك انني احاول بقدر الامكان ان اكون متوازنا ولكن في كثير من الاحيان وبوجود سوجاني وعربي اخر وحينما يدور الحديث عن هذا الامر اجد تطرفا اكثر مما هو مطلوب ....

    وهو للاسف يمكن ان يكون ايضا مؤشرا للهزيمة .. هزيمة هذا السوداني في المنافسة علي اوضاع مماثلة لبيقية الجنسيات العربية علي ارض واحدة وهذا مؤسف جدا .. ويشوهنا اكثر مما يجعلنا متوازنين ... ويجعل منظرنا مهزومين وبائسين ويائسين والادهي متمسكين بكل تلك الهزيمة

    ولك سؤال يا عزيزي مريود

    كيف يمكن تبني لغة اخري بصورة عملية
    نحن لدينا تقريبا لغتان رسميتان هل ما هو مطلوب مثا التحول الي اللغة الاخري . وهل هذا سوف يغير كثيرا من طريقة تفكيرنا وعقلياتنا وهل المسالة مرتبطة باللغة ام انها مرتبطة بالوعي والادرك ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 12:35 PM

Alia awadelkareem

تاريخ التسجيل: 01-25-2004
مجموع المشاركات: 2099

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    سلام ابوامنة
    شكرا علي الموضوع السخن
    ربما كان سوداني الشتات اكثر قدرة علي الرد في هذا المضمار
    بحكم تجاربهم واحتكاكاتهم اليومية بالعرب والافارقة
    ما يحدث هنا بالمانيا مثير للضحك اذان العرب ينكروننا بتعالي مقزز
    لتاكيد انتماؤهم العرفي الاسمي في مقابل الثقافة الاروبية المقللة لشان كل الثفافات الاخري طالما ضرب جلدتها السواد ....
    والشان لست باحسن عند الافارقة اذ يعتبرون السودانيين يتعالون عليهم للدماء العربية التي يحملون وانتمائهم الديني والثقافي اي ان الطفل السوداني نتاج الانتماء السياسي لبلدة يفقد هويتة تماما في الخارج لا العربي معترف بيه ولا الافريقي يثق فية ولا يوجد تاسيس ممنهج لما يسمي بالهوية السودانية
    احارب منذ مدة لست بالقصيرة ان افهم طفلتي ان كل القاسم المشرك الذي يربطنا بالعرب هو اللغة بعد ان نبهني الي ذلك موقف من اصعب المواقف في حياتي لانها طرحت السؤال من انا بعنف؟
    كنا في احدي الملاعب وطفلتي ونحن نسكن بضاحية صادف غالبية سكانها عرب
    انطلقت الصغيرة تلعب مع اخري فلسطينيةاندهشت صغيرتي عندما اكتشفت ان الاخري تنطق العربية وكمن اكتشف كنز هرولت تجاهي لتخبرني هنيتها علي اكتشافها ..اجبتها بكل البساطة في العالم انها عربية مثلك
    بعد رهة اتت الصغيرة تبكي وشرحت لي ان اب الطفلة الاخري شكك في كلامها
    وافهم طفلته ان ابنتي لست عربيةواستشهد في كلامه بان قال لابته انظري الي لونها ....انها سمراء ...
    والله بهت كنهر غادرتة مياهة في ثانية لكن لملمت نفسي سريعا واخذت طفلتي من يدها وذهبت اليةقائلة
    ـالسلام عليكم
    ـ رد التحية باحسن منها
    ـقلت له اريد ان اشكرك
    ـ علي ماذا؟
    ـ بان نبهتني لانني لست عربية وان علي ان اتدارك الخطاء التربوي الفظيع الذي كنت سارتكبة في حق بنتي والذي لربما اودي بها لحالة من الفصام في بلد يغلي فيها صراع الهوية الي منتهاة .
    ـ اخذت بيد صغيرتي وفي طريق العودة كان يجول بخاطري ندوة حضرتها بمسقط في عام 2000بالنادي السوداني لكاتب تاريخ السودان لا ذكر اسمه
    ونقاشة واستماتتة ليثبت عروبتنا؟
    جالت بخاطري مقرر الجغرافيا للصف السادس عن العالم العربي
    ـ مر بخاطري كتاب المحفوظات وقصيدة صرخة لاجي وتذكرت نفسي وانا اصرخ حينها في الجمعية الادبية انا لن اعيش مقيدا انا لن اظل مشردا
    ـ مرت بخاطري كل ملوك الفراعنة واسرهم المالكة ؟
    ـمرت بخاطري خريطة الوطن العربي والسودان جزء منها وقصيدة درويش سجل انا عربي .....افقت علي صوت سائق عربة غاضبا ويخاطبني بالمانية ركيكة ويشير الي شارة المرورالتي لم الحظهاالا بعد تنبيه الصغيرة لي بان النور احمر وحالما انتبهت ثقبت اذني كلمة عبيد مجانين اطلقها السائق وهو يتجاوزني بلكنة لبنانية...؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 03:18 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Alia awadelkareem)

    عزيزي theNile



    لقد احسست بانك تميل العربه ونقاشك عير محايد او لقد قدمت العروبه علي الافريقيه في افتتاح كلامك مما يدل علي ان عقلك الباطن يقدم العروبه

    يمكن ان يكون هذا صحيحا ويمكن ان يكون الصحيح هو انني لم اقدم احد علي احد فقط استلفت الحديث اليومي العادي بدون اية تفكير او قصد ولكن هذا سوف ينعكس عليك في رؤيتك للموضوع بحيث انك لم تري ان الموضوع طبيعيا ولكن كان مقياسك هو عن طريق ( العروبة/الافريقية ) وبناء علي ذلك قمت بتحليلي .... وفي ذات الوقت لو بدأت التحليل من العنوان ( ما بيننا وبين العرب ) لوجدت انني احدد هويتنا منذ البدء واحدد العرب كموضوع ( آخر )

    ولكن اقول لك لا هذا ولا ذاك يمكن ان يكون سليما وفي ذات الوقت يمكن ان اكون ايضا ممزقا بين العروبة والافريقية ...
    صدقني لو كان علي تحديد هويتي علي المستوي الفكري والمعرفي لحددتها الان وفورا ولكن ليست هذه هي المسالة .... والتي اتحدث عنها هنا

    لماذا يتوجب علينا قياس كل الامور بهذين المنظارين وهل نحن في نقطة توازن ام اننا غير محايدين ... نفس هذه النظرة التي تم بها قراءة موضوع راغب علامة وانا لا اتحدث عن عنصريته من عدمها انا اتحدث عن رؤيتنا نحن التي اصبحت لا تنفك تدور في هذا الفلك وتتجه نحو اعلان انفسنا عنصريون جدا
    ليس لدي ادني اعتراض عن وصف راغب علامة بانه عنصري لكن ما اتحدث عنه هو الهجوم العنيف جدا والرغبة الجامحة في دمغ كل شيئ من خلال هذا المنظار ... انه ليس راغب علامة وحده فقد دارت هنا معارك كثيرة كان اسهلها هو دمغ الاخرين بالعنصرية حتي اصبحت مثل الغذاء اليومي لنا ... في البورد واوقل مرة اخري ان السلوك لا يتجزأ فلو كنا عنصريين تجاه العرب سنكون تجاه انفسنا وتجاه العالم
    كيف يمكننا ان ننفلت من من هذه الثنائية التي ظلت تطوقفنا وتدفع بنا في اتجاه غريب .. حتي صرنا اكثر عنصريين تجاه العرب وتجاه بعضنا البعض اكثر مما مضي
    ما اريده هو حفظ نقطة التوازن لان العنصرية لها حدان الحد الاول يوضح صورة الشخص المستعلي علي الاخرين والحد الثاني يوصح صورة المستعلي عليه .... المهزوم البائس اليائس ... فهل تجزم ان صورتنا هي الاولي وليست الثانية
    ولنسحب هذا داخليا في سلوكنا اليومي تجاه بعضنا البعض

    نريد ان تكون دولنتنا اقريقيه فقط مع علاقه مبنيه علي الاحترام والمصالح المشتركه مع العرب وحسن الجوار مع الجميع عرب ام اقارقه اما

    اقول لك هذا هو بيت القصيد ولكن قل لي كيف يمكننا اقامة هذه الدولة ونحن نحمل كل هذا التمييز بداخلنا وهم يحملون تمييزهم بداخلهم ... هنالك نقطة توازن واكذب عليك ان قلت لك انا اعرف اين هي بالضبط بالنسبة للسودانيين فكلما رايت شخصا يتحدث بحياد اجده بعد قليل يلبس النظارة

    اين هي نقطة نقطة الاتزان ما بين الانتمائين واين يجب علينا الوقوف

    دعنا ناخذ البورد نموذجا ونقوم بتحليل ما ورد فيه من مواضيع لنعرف كيف نفكر نحن وكيف نري انفسنا والاخرين

    (عدل بواسطة Abo Amna on 03-06-2004, 04:06 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 04:02 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخت علياء

    كيف الحال
    لا اود ان اقوم بمهمة الاخ جعفر بشير في التعقيب

    لكن لي اضافة بعد الاذن والسماح؟ارجو ان تتقبليها؟
    لقد كنت في زيارة لسلطنة عمان من الامارات وحضرت تلك الندوة واظن اسم المؤرخ ضرار صالح ضرار؟؟؟ قادما من السعودية؟ اتمنى ان يكون الاسم صحيح؟ واتذكر ان كانت له الكثير من الآراء الغريبة كادعائه ان اصل الفونج راجع الى قبيلة اومكان في سلطنة عمان اسمها (فنجاء)؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    كل ذكرياتي عنها انها كانت ندوة مريرة.

    وذلك لانك اوردتي نقاط هامة وتجربة يومية حدثت للكثيرين
    وهي معاناة اطفالنا في المهجر اوروبا امريكا استراليا تحديدا خاصة حين توجد ما يسمى
    بالجالية العربية في نفس المكان
    اولا يجب ان نحرص على تكوين جالية خاصة بالسودانين تجمع كل السودانيين اقصد ذلك بالمعنى(لانني علمت في بعض الدول تجد واحدةللشمالين واخرى للجنوبيين ودايما يحدث الانقسام بسبب الشمالين ؟؟؟)
    وان نعلم اولادنا باننا امة سودانية متعددة الشعوب والاديان قبل ان نعلمهم امجاد العرب البائسة واشعارهم التي لا تغني ولا تسمن من جوع، بل على العكس اذا وجهنا اهتماماتهم في اوقات الفراغ لتعلم الرسم والموسيقا وغيرها من
    الانشطة الانسانية، وليس في تعلم اللغة العربية؟؟ لانه لا فايدة منها في المهجر ونحن عندما تعلمناها كانت واقع مفروض علينا؟؟ فما ذنبهم اي الاطفال؟؟وهم في واقع آخر فرضناه عليه؟؟ولماذا نشغله بتعلم لغة لا تفيده بشئ؟؟
    طالما انه يتعامل بلغة اخرى الانجليزية مثلا؟؟
    حتى لا يواجهوا نفس المصير الذي نواجهه؟؟ وماذا نجهده بتعلم لغة سوف لن يتكلمها؟؟ ولا داعي ان نشغل ايام العطلة بارسالهم لتعلم العربية؟طالما بالامكان الاستفادة من الوقت في تعلم اشياء تفيده حتى ولو كانت لغة اخرى
    لها وجود في البلد الذي يعيش فيه؟؟
    ولك التحية

    الاخ جعفر لي عودة معك وشكرا للرد الهادئ المرتب
    خاصة في موضوع البحث عن نقطة توازن

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 04:03 PM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 11-28-2002
مجموع المشاركات: 42688

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخوة الأعزاء.

    أن موضوع علاقة السودان بالعرب هذا موضوع موجه بواسطة الحكومات و وعدد كثير من المثقفين الذين فرضوا موضوع الانتماء العربي هذا فرضاً على السودانيين جميعاً متناسين عمداً تركيبة السودان الاثنية. والذي نراه اليوم هو حصاد تلك الحقبة التي مازالت تسيطر على السودانيين. هناك سودانيين تربوا وترعرعو على أنهم عرب وهم يفتخرون بذلك بشدة, ولكن عندما هاجروا للخليج وبعض الدول العربية الأخرى صدموا بواقع الرفض التام الذي وجدوه من تلك المجتمعات الاستعلائية ضدهم كسودانيين.


    Quote: لم يصادفني حتي في احلامي سودانيا واحدا في ايةمباراة لكرة القدم
    بين الفرق العربية والافريقية يقف اليجانب الفرق العربية .. هذا الانتماء تلقائي لم يتم التحضير له لوم تعد له كاميرات او خطب ولذا اجده اكثر تعبيرا من كل الانتماءات المدعاة ( في الصحف الرسمية ) ..


    الأخ أبو آمنة.

    لقد ذكرت بأن هناك سودانيين يشجعون الكرة الأفريقية على حساب العربية, أريد فقط أن أذكرك دور أجهزة الدولة الإعلامية في السودان وعلى لسان مذ يعيها الرياضيين الذين كان يقولونها بصراحة " نحن نشجع الدول العربية لأننا عرب مثلهم" هذا حديث سمعته من أحد المذيعين براديو أمدرمان. حسب تجربتي الشخصية في القاهرة عندما كنا ندخل ونشاهد أي مبارة لكرة القدم بين فريق مصري وأخر أفريقي, بعد انتهاء المباريات كنا نواجه مشاكل كبيرة مع المصريين ودائماً ما تنتهي بمعارك معهم. فهم لا يفرقون بين الكاميروني والسوداني.

    Deng.

    (عدل بواسطة Deng on 03-06-2004, 04:04 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-06-2004, 06:57 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Deng)

    الاخ جعفر بشير


    اما في موضوع التوازن في نظرتنا الى العروبة لا اختلاف في انه ومن خلال الدراسة المتأنية والحوار التوصل الى نتائج مختلفة ،

    اما من وجهة نظري فانا اذهب الى القريب من وجهة الاخ دينق من حيث ان العروبة والتعريب موصول بالسياسة والسياسيين،
    وأن العروبة كفهم وثقافةاذا كانت دخلت الى السودان لظروف تاريخية واقتصادية ليس هذا مجال البحث فيها الاّ ان الحق يقال ان سياسة الحكومات المدعومة بمصالح العرب وسياستهم من اجل البقاء في كراسي الحكم هو الذي ساهم في احداث هذا الشرخ
    فكيف يفكر شخص قضى حياته في مدارس تصلي وتسبح بحمد العرب والقومية العربية وكيف لا يكون متناقضا وليس بقادر على التمميز!!.
    ان سياسة السودان وثقافته ترسمها مصر وليبيا والسعودية واحيانا بعض دول الخليج التى لا تتعدى مساحتها مساحة الكاملين؟؟مثال على ذلك الكويت وكيف كانت تساهم في حملات الدعوة الاسلامية من خلال المنظمات الخيرية او منظمات الدعوة المدعومة من قطر او السعودية؟؟ حتى في المناطق التي لا يوجد فيها من يتكلم العربي او يدين بالاسلام؟؟؟
    هذا الدعم السياسي والثقافي طويل العهد مازال ساري المفعول والان هم يلتقطون رفات الانقاذ خوفا من الهوية الافريقية العائدة، مصر تستعجل وجود في الجنوب، والعرب يجتمعون في الجامعة العربية لتقرير سبل الاستثمار في الجنوب؟ والبعثة المصرية التعليمية تعود بشكل اقوى واكثر انتشارا؟؟ ما الذي يجنيه مستعربو الانقاذ؟؟ ليس غير الدعم العسكري لاطالة عمر الانقاذ المدجن لانه الوحيد القادر على خدمة اغراضهم؟ ليس في مصلحتهم وجود سودان ديمقراطي او بلد حر يسوده القانون تستظل به كل شعوب السودان !!!ولن تسمح مصر بنظام ديمقراطي الا اذا كانت للاتحادين والختمية اليد الطولى حتى لا تُهدد الانظمة المصرية العسكرية! وما زلنا نذكر اسهام السعودية ودعمها للنميري لفرض قوانين سبتمبر وقبض هو فقط الدراهم ثمنا لسنه تلك القوانين (وسف الشعب التراب) والحرب والدمار؟ ليس الاستثمار يعني الاحلال وطمس ملامح الشعوب.
    الاخ الكريم ان التوازن الوحيد في الانعتاق منهم وان تفرض اللغة الانجليزية كلغة رسمية في شؤون الدولة وفي التعليم ومحاصرة الثقافة العربية بالاحلال السلمي، اعلم تماما ان اللغة ايا كانت ليست هي العصا السحرية لحسم موضوع الهوية والثقافة لكن على الاقل ان اللغة الانجليزية هى اللغة الفاعلة في هذا العصر وجربت في السودان من قبل، نوع من التوازن ان ندير وجهنا بعيدا من بؤر التخلف نحو مشاعل المعرفة والنور ونساهم في ان نمكن الاجيال لرؤية مصادر اخرى افضل الف مرة من ان ندور في فلك هل نحن عرب او افارقة او من هو الذي اكثر عنصرية؟؟
    نحن في مفترق الطرق واستهلكنا عصور طويلة لحل هذا الاشكال في حين ان العرب يستفيدون من لغة الغرب وعلومهم ولغاتهم ولغة الدراسة في جامعاتهم ومدارسهم اللغة الانجليزية ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2004, 04:38 AM

zoul"ibn"zoul

تاريخ التسجيل: 04-12-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    Salaam Maryoud


    Can you explain to me why should we have the english language the media for the state in Sudan. At least if you were finding that Arabic is an imported one you would have thought the english one has the same status. How about sudanese local languages!! Nubian etc
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2004, 07:14 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: zoul"ibn"zoul)

    العزيزة عالية عوض الكريم


    تحياتي لك وللسودانية الصغيرة

    ربما مر بي موقف مشابه فقد طلب مني احد الزملاء في العمل وهو فلسطيني الجنسية ان اقوم ببعض الأعمال من اجله ولم يكن بيننا معرفة من قبل باعتبار وجودي قريبا في الشركة
    انجزت له العمل وحينما سلمته له رد علي قائلا ( الله يجوزك لبنانية بيضاء ) لا اعرف حقا ان كانت الكلمة لها علاقة بكوني سوداني ام انها كلمة تعود علي استخدامها كما ذكر لاحقا ولكني حينها رددت عليه ولماذا لبنانية ولماذا بيضاء فسالني ( مش عايز لبنانية بيضاء عشان تحسين النسل ) فرددت بقولي وماذا يعيب نسلنا حتي يتم تحسينه بالنسبة لي ليس لدي مشكلة في ان اتزوج بيضاء اوحمراء او سوداء ليس لدي اعتراض علي اللون كما انني لست مهجسا بذلك ولكنني في الوقت الراهن اعتقد ان السودانية السمراء او السوداء هي اكثر تفهما بالنسبة لي من الأخريات والمسالة كلها مرتبطة باالتوافق اذ ربما اجد شخصا يتوافق معي كثيرا سواء كان اسمرا او ابيضا او غيره وحتي السودانيات لست مهجسا جدا بان يكون لونها اكثر بياضا او اكثر سوادا

    فرد علي قائلا ( والله ما بعرف بس بعرف انو السعودي بكون فرحان لما تقولوا الله
    يجوزك لبنانية ) فقلت له احتمال ان يكون لدي السعو دي شعور بالدونية تجاه اللبنانيين ولكن ليس لدي مثل ذلك الشعور وبالمناسبة ليس لدي اعتراض علي الزواج من اللبنانية اذا ما توافرت بقية الشروط ولكن اقرب الاحتمالات نظريا ان اتزوج سودانية ...

    فاعتذر الزميل وتاسف علي ذلك ولكن القصة لم تنتهي هنا فبعد اسبوع واحد وجدت مديري المباشر وهو فلسطيني ايضا يقول لي ذات الحديث مرة أخري ولكن هذه المرة بطريقة مستفزة ومقصودة بصورة مباشرة فهمت منها ان الزميل قد حكي له القصة كاملة وعندها ابتسمت ولم اعلق علي ذلك .. ولكنه واصل في الاستفزاز قائلا ام انك تفضل السودانية وواصل قائلا انتم السودانيين عنصريين جدا وفضلت طبعا ان الوذ بالصمت لانني لا احتمل الاستفزاز كثيرا وفي ذات الوقت بدا لي ان الموضوع يتجه نحو السخف
    ولكنه لم يتركني وواصل قائلا ( الرجال كان بيمزح معك ) ... وعندها لم احتمل حتي ولو كان حاكم المدينة ناهيك ان يكون مديري في العمل
    فقلت له ما هو المطلوب مني الان .. فقال لي ان تعتذر للفلسطيني الاخر عن تعاملك القاسي معه ...
    فقلت له انا علي استعداد ان اردد عليك نفس الكلام اذا ما استمريت في استفزازي ودعني اقول لك شيئا اخرا ... تعامل معي في كل شيئ بهزل عدا في هذا الأمر وواصلت قائلا انا اعرف جيدا كيف كانت نظرته بالنسبة لي حينما قال ذلك واعرف الان وغدا وبعد غد كيف تنظر انت الي هل تريد ان تعرف ... ولكنه صمت قلت له انا بالنسبة لك لست سوي مجرد عبد ...
    وبعدها خيم الصمت طويلا علينا لم يستطع معها ان يتحدث .... وبعد تلك الفترة من الصمت قلت له مرة اخري انني لست مهجسا بهذه النظرة فانا اعرفها جيدا ولكن كل ما اريد ان اوصله لك وللزميل الاخر هو انني لا اهتم كثيرا بنظرتك هذه وانا فخور جدا بجنسيتي ولوني وانتمائي اما انت فيمكنك ان تموت بهذه النظرة بعد شهرين

    ولم يفهم ماذا اقصد بقولي انه سوف يموت بهذه النظرة بعد شهرين
    ولم يستوعبها حتي وجد نفسه موظفا في شركه رئيسه المباشر فيها عبد سوداني

    عزيزتي عالية

    بكل صدق هذا هو الموقف الذي لفت انتباهي وكان الدافع لكتابة هذا الموضوع وهذا الموقف حدث معي قبل 6 أشهر وطوال تلك الفترة كنت اراجع نفسي مرارا وتكرارا بشان ذلك الموقف هل انا تصرفت بصورة طبيعية ام بصورة حادة اكثر مما يجب وبدأت منذ ذلك الوقت اتتبع في اثار عنصرية الاخرين علي سلوكنا اليومي حتي لا نكون اكثر عنصرية منهم
    واصدقك القول مرة اخري انني لم اعد متاكدا جدا من سلوكي في هذا الاتجاه ولكني لا زلت احتفظ بالحدة التلقائية حين الحديث في هذا الموضوع وسوف استمر الي ان اصل نقطة التوازن

    فلست معنيا بالاخرين او بنظرتهم ولكن ما يهمني هو توازني
    لانني كما سبق وقلت ان العنصرية اما ان تبرزك في شكل متعالي عنصري
    او تبرزك في شكل مهزوم عنصري ولا مجال بالنسبة للسودانيين في التعالي الا داخليا تجاه بعضهم البعض لان لدي معظمهم شعور بالدونية تجاه العرب ولمست هذا الشعور الشعبي كثيرا ... وفي اكثر من موقف


    فتخيلي معي لو ان ردك كان مثل السيناريو التالي

    بدلا ان تشكريه علي لفت انتباهك الي الخطأ
    ذهبتي لتأكيد انك اكثر عروبة منه باعتبار ان السودانيين هم ( افضل من ينطق اللغة العربية من بين كل العرب ) وذهبت لتاكيد نسب القبيلة الي قبيلة عربية وذهبت الي اكثر من ذلك ان العرب لا يعلمون من الاسلام الا القليل وان افضل اسلام هو اسلام السودانيين ... وان العب هم اجلاف وبدات في سرد افظع الصفات تجاه العرب

    هذا السيناريو يا عالية طبيعي جدا واسمع مثله تقريبا كل يوم هنا واحتار في هذا التمرق الغريب
    .
    .
    سلامي مرة اخري للسودانية الصغيرة
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2004, 03:42 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: zoul"ibn"zoul)

    سلام يا زول بن زول

    اللغة الانجليزية الآن يصلح ان نطلق عليها صالحة لكل زمانومكان؟ لتجاربها الطويلة مع شعوب مختلفة اضافت لها اكتشاف ورصد الصعوبات بينها وبين اللغات الاخرى مما اثراها وساعد على توفر مناهج تعليمية متقدمة واصبحت الان اكثر اللغات توفرا في طرق التدريس بل يمكن القول انها اكثر اللغات تطورا في منهجية التعامل مع المتحدثين بالغات الاخرى، ولا يخفى اهمية العامل الاقتصادي والتاريخي الذي دفع بها الى هذة المقدمة،
    وبتبني هذة اللغة كلغة رسمية لكل شعوب السودان سوف نرتبط ارتباطا مباشرا وعبر التعليم العام بالعالم في لغته الاولى، في التعامل مع التكنلوجيا الطب الهندسة حتى مايعرف بالعلوم الانسانية فالان ودون مواربة ان اللغة الانجليزية اصبحت لغة مصادر العلم والمعرفة.
    اللغة النوبية لا تمثل كل شعوب السودان ومن الصعب جعلها في مصافاللغة المشتركة فلدينا الكثير من اللغات السودانية الاخرى، ولكن في ظل لغة واحدة مشتركة يجب ان تدرس جميع لغات اهل السودان وتطور وتكتب ولاي جزء حق استخدام لغتة المحلية وتطويرها وتعليمها لابنائه، واختيار الحرف المناسب لكتابة لغته. لقد اتيحت لي الفرصة للاطلاع على تجارب كتابة اللغة النوبية واشكال اختيار الحرف بين العربي واللاتيني مثل دراسة الاستاذ ميرغني ديشاب، وكما اطلعت على تجربة كتابة لغة النوير بالحرف العربي واللغة الصومالية وكلها تجارب نيرة ، وكتابة لغة الانقسنا عبرجهود معهد الدراسات الاسيوية والافريقية، كل هذا اظن انه سوف يجد مكانه في ظل لغة مشتركة واحدة تسهل فرض ظل نظام ديمقراطي له صلة بالعالم.
    الاستنارة في ذلك بتجارب الشعوب الاخرى كالهند والباكستان الخ....، كما اظن اننا اذا اجتمعنا على اختيار اللغة الانجليزية فسوف نقوم بذلك طوعا وليس كرها او فرضا؟؟؟
    لك التحية،
    مريود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2004, 06:54 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: maryoud ali)

    العزيز دينق

    تحية طيبة

    اعترف معك بأن الاعلام كان له دور فاعل ودعنا نذهب الي اكثر من ذلك باعتبار ان الاعلام هو اداة بيد السلطة السياسية دعنا نذهب الي التكوينات السياسية منذ الاستقلال وتكوينات احزابنا والتي نطلق عليها ( كبيرة ) لانها التس استطاعت ان تصل الي السلطة وتدير اداة الاعلام وتوجهها كيفما اتفق بهذا المفهوم نذهب بصورة اكثر عمقا بالتكوينات القبلية والجغرافية والدينية التي انتجت هذه الاحزاب او التكوينات السياسية وباختصار التكوينات الثقافية باعتبار ان الثقافة هي اكثر شمولا ... اذ بهذا المفهوم يمكننا الحديث عن ثقافات كونت السلطات السياسية التي تدير اجهزة الاعلام ..

    ولتلقي نظرة علي سلوك هذه الثقافات تجاه بعضها البعض لنري الي أي مدي تستطيع قبول الاخر وقبول حقوقه المتساوية مع بقية الثقافات وكيف ان هذه الثقافات قامت بتربية المنتمين اليها سلوكيا تجاه الاخر وتجاه حقوقه وتجاه فكرة المواطنة والتعالي ...

    اقول لك لو ان هذه الثقافات كانت ذات مقدرات عالية في الاعتراف بالاخر وخلق الموازنة المطلوبة للتعايش سلميا مع الاخر لاستطاعت ان تخلق لنا شخصا متوازنا يتعامل مع الاخر بمقدرات تعايش عالية يحترم فيها حقوق الاخر ويعترف بالمواطنة كاساس للتعايش دون استعلاء ثقافي يكون محوره الدين او الغة او الانتماء العرقي ...

    اكاد اجزم الان بان محور القضية التي اطرحها وهي سلوكنا تجاه العرب مرتبط ارتباطا وثيقا بحواراتنا وثقافاتنا الداخلية اذ انه من الواضح ان كل اقتراب من الثقافة العربية والاسلامية في السودان هو ضمنيا اقتراب من السلطة والثروة والاعلام والضوء وتبعا لها خدمات التعليم والصحة او باختصار بحقوق المواطنة والعكس ايضا صحيح اذ انه كلما ابتعدت من الانتماء لهذه الثقافة العربية الاسلامية تبتعد من حق المواطنة ومن مراكز اتخاذ القرار وبالتالي من السلطة والثروة وهذه حقائق لا يمكن لاحد ان ينكرها

    وبالتالي هي تشكل العامل الأساس في فكرة السودانيين في المحاولات المستميتة لالحاق نسبهم بالعرب وهذ ما يحدث فعليا في الاطار الشعبي في البدء ثم يتجهخ صعودا الي الاطار الثقافي ثم السياسي ويصبح الحديث عن الاعلام بلا جدوي هنا اذ انه ضمنيا يكون وسيلة واداة لهذه الثقافة لتأصيل نسبها وبالتالي الاقتراب من السلطة والثروة ...

    عودة مرة اخري الي هذا السلوك الشعبي نجد ان الصراع في او سميه الحوار الثقافي يدفع بالسودانيين بصورة واعية او لا واعية بالاقتراب من الثقافة العربية الاسلامية لضمان الاقتراب من السلطة والثروة وينطبق ذلك ايضا علي السلوك الشعبي الممارس في دول المهجر

    ففي دولة مثل السعودية نجد ان السودانيين بصورة عامة في ادني الدرجات الوظيفية وباقل الرواتب قياسا بالعنصر العربي الاخر وبالتالي ولان الانتماء العربي هو الطريق الاقصر للوصول نجد هذا السلوك الذي يدفع بهم دفعا الي المحاولة المستميتة في الحاق نسبهم بالعرب وهذا ما اعتبره عدم التوازن اذ ان المحاولة تكون بصورة مقززة في اكثر الاحيان ولا اعتقد ان هذا السلوك منفصل من المحاولات في اطار اثبات النسب العربي للاقتراب من السلطة والثروة في السودان
    وأعود مرة اخري الي ما قاله مريود ان هذه المحاولات تقابل صورة مغايرة لدي العرب تجاه السودانيين ففي أفضل الأحوال تكون استهزاء
    والتالي ولان الشخصية نفسها مصابة بعدم التوازن ينحول نلقائيا الي توازن ضد العرب وتتحول المسالة الي عنصرية في اتجاه مغاير

    مرة أخري اطرح السؤال كيف يمكننا ان نكون في توازن بحيث لا يشكل الانتماء الثقافي لنا محركا ساسيا ودافعا للحوار مع الاخر او ضده وكيف يؤثر ذلك علي سلكونا اليومي

    هل هذه المسالة تعتمد علي توجه مؤسسي متكامل وتوجه دولة كما ذكر الأخ مريود من تغيير اللغة لننفلت من هذا الحصار ام انها مسالة يمكن معالجتها بصورة فردية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2004, 02:38 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2004, 02:47 PM

ali othman

تاريخ التسجيل: 12-02-2003
مجموع المشاركات: 919

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    عزيزي ابو آمنة
    مااوردته هنا هو احساس الغالبية ولعلي اورد رأيي الشخصي هنا .
    رغم اني انتمي لقبيلة عربية مائة في المائة الا انني دوما مااشجع الفرق الأفريقية عدا بعض العربية لشئي لا اعرفه . وحينما غادرت السودان ورغم اني لااعاني كما يعاني بقية ابناء وطني من هذه العنصرية الا انني انسلخ من عروبتي لأرجع لأفريقية الإنتماء .
    نحن كسودانيون عنصريون لجنسنا نرى بأننا أفضل الأفارقة وحين نصطدم بالدونية أمام العرب نتباهى بميزات أخرى لدينا لاتوجد في العرب الآخرين .
    أما مسألة الجمال هذه فهي نظرة تخضع لمعايير خاصة فبعض الناس قد تجدهم يفضلون المرأة العربية ويرون أنها اجمل وبعض القبائل العربية بالسودان يرون أن السودانية أجمل بلونها الأسمر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-08-2004, 08:40 PM

siddieg derar

تاريخ التسجيل: 12-07-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الأخ الحبيب
    جعفر بشير
    أبو آمنة
    فعلا الموضوع دا ومهم جدا وقبل مشاركتى أحب أن أهنيك بسلامة الجيية لأنه طولت جدا من البورد
    وفعلا شعرنا بغيابك ومساجلاتك الجيدة ومواضيعك الدسمة
    وتحريك ما هو راكد فينا .
    الآن وقد عدت ليس من اللوم شىء . ولكن واحذر ولكن هذه
    فى هذا الموضوع سأرجع لك لاحقا هنا أنا فقط للترحيب وحجز مكان للمداخلة ورفع البوست حتى لا يغيب عنى

    صديق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-11-2004, 10:31 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: siddieg derar)

    الاعزاء تحية طيبة

    العزيز صديق ضرار

    مرة اخري سوف افعل مثلما فعلت انت
    سوف اعيد الموضوع مرة اخري ريثما اعود اليه ةاعود اليك مرة اخري .
    وللاخوة المتداخلين العذر لو انشغلت في اليومين الماضيين ولكن اعتقد ان الجميع يتفهم جيدا لماذا ..

    الان نعود لنرتب انفسنا ونعود مرة اخري


    وكل الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2004, 07:35 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    عزيزي علي عثمان

    اتفق معك علي نظرة الجمال النسبية وانا حينما تحدثت عنها فقط اوردت راي السودانيين فيها ... وكانت مشكلتي ان ردود فعلهم علي الاخر كانت تتسم ايضا بنوع من العنصرية حينما تم ابداء زات الراي من اخر حتي ولو كان عنصري ... وهذا ما جعلني اتوقف كثيرا لاتساءل هل نحن نتحول الي عنصريين جدد وماهية ارتباط كل ذلك بقضايانا الداخلية والتعالي الذي يحدث في السودان

    كل الود لك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2004, 08:17 PM

siddieg derar

تاريخ التسجيل: 12-07-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    اخى أبو آمنة
    قرأت مداخلة كل من الأخت الفضلى علياء عوض الكريم
    والأخ الكريم مريود على
    وماخلتى هذى لاسم ورد فى مداخلتيهما وهو إسم المؤرخ ضرار صالح ضرار وددت تعريف به وبالمنهج الذى يتخذه
    فى إستنباط الحقائق التاريخية التى يود معالجتها .
    أولا إن الأستاذ ضرار صالح ضرار هو إبن المؤرخ محمد صالح ضرار مؤرخ إقليم البجة والبحر الأحمر
    ولضرار العديد من المؤلفات منها
    1 ـ تاريخ السودان الحديث وطبعته الأولى بيروت 1962 وكان المرجع الوحيد المتوفرإبان الستينات لطلبة الشهادة السودانية ( كمبردج آنذاك ) مع بعض المراجع الإنجليزية لثيوبولد وماكمايكل
    2 ـ تاريخ العرب من معين إلى الأمويين وطبع قبل ذلك حيث كان يغطى منهج الدراسة الثانوية السنة الثانية .
    3 ـ عنترة بين عبسيته وسودانيته . وهذا ربما تحدثت عنه فى هذه المداخلة
    4 ـ الهجرات العربية فى السودان . وهذا جمعه مؤخرا وبسببه كان تواجده بالسعودية لتمحيص الموارد وتنقيحها ومن ثم إيرادها .
    وكتب أخرى لا داعى لذكرها الآن
    وهو أستاذ التاريخ بوزارة التربية والتعليم وخريج كلية كتشنر ومن ثم بعث لدراسة الماجستير 1949 الى كمبردج وحصل عليها . وآخر وظيفة تقلدها وكيل وزارة بالتعليم العالى وتقاعد اختياريا 1976 وهو فى الخمسين من عمره .
    ووالده المؤرخ محمد صالح ضرار من مؤلفاته
    تاريخ البجة والبحر الأحمر ـ تاريخ ميناء سواكن ـ تاجوج والمحلق ـ تاريخ ممالك البجة ـ تاريخ اريتريا والصومال ـ تاريخ الحباب والحماسين ـ وأخرى . وكانت لهذا الوالد علاقات معرفية مع المؤرخ عثمان حمدالله والد فاروق حمد الله ومع الشيخ المؤرخ محمد عبدالرحيم جد هاشم بدر الدين البطل . وله علاقات أيضا بكثير من المؤرخين البريطانيين .

    أورد هذا ليس تزكية للأستاذ ضرار صالح ضرار . إنما لأنى وجدت فى كتابة الأخت عالية عوض الكريم ما يشى بأنها ربما كانت مستمتعة بمحاضرة الأستاذ ضرار لكن موقف فى الغربة هو الذى جعلها تعيد حساباتها فى مسألة إنتمائنا إلى العروبة . ثم مسألة الأخ الأستاذ مريود فى قوله بإنها
    ( ندوة مريرة ) ولا أدرى ما هى المرارة فى ايراد الحقائق التاريخية والتى عانى المؤلف فى سبيل الحصول عليها ومن موقعه العلمى الإحترافى ليوصلها لنا .
    معليش سأوضح لماذا قال الأخ مريود هذه المقولة لاحقا.
    أخى أبو آمنة ما قصدته أنت يختلف اختلافا كلبا عن الطرح الذى أورده المتداخلون . فأنت تتحدث عن مسألة الشعور الداخلى فينا وليس الواقع التاريخى من مسألة عروبتنا . فمن ناحية الواقع التاريخى فقد أورد الأخ نايل إحصائية ربما أقرب الى الدقة ـ لا علم لى . لكن هل هذا هوالمنشود
    تجاه ذكرك عن الشعور الذى هو فينا تجاه العرب أم تجاه الأفارقة .
    وقد ضربت ـ أخى أبو آمنة ـ مثالا بكرة القدم ومسألة التشجيع .
    مسألة شعورنا بالعربية هى اللغة الدارجة المشتركة بين عموم مناطق السودان وهى اللغة السودانية وليس العربية فهى لها الأثر الكبير فى التواصل بين الشعوب فليس هناك من لغة مشتركة بيننا وبين الأفارقة حتى يتم هذا التواصل سوى فى المناطق الحدودية ولمساحة محدودة . أيضا بعدها لعب التعليم دورا كبيرا فى مسألة تعريفنا وربطنا بالدول العربية خصوصا كتب اللغة العربية وآدابها . وجغرافية الوطن العربى . وتاريخ الشرق الأوسط وارتباطه بتاريخ السودان . الأفلام والمسلسلات العربية التى نشاهدها وليس لنا مفر سواها ، بجانب المطبوعلت من كتب وخلافه الواردة من الدول العربية.
    كل هذا من المفروض أن يكون له الأثر فى شعورنا بالإرتباط بالعالم العربى . لكن بعد التلاحم والإحتكاك والنزوح ولا أقول الهجرة إلى العالم العربى ، وجدنا نظرة الدونية التى ينظر لنا بها ـ ليس بسبب العرق أو اللون بل بسبب أنا ذهبنا إليهم فى موقهم فتعالوا وزادوا غلوا فيه .
    فيجب أخى أبو آمنة توضيح نقطة : هل أنت بصدد مناقشة موضوع أصلنا هل عربيا أم أفريقيا أم مسألة شعورنا ومن أين جاء هذا الشعور وأظن هذا ما تقصده .
    من ناحية الشعور فإننا لن نستطيع منهجته فى أن يتجه لأى من الإتجاهين فهذا شعور ولا نستطيع التحكم فيه . وهو إنعكاس لمواقف معينة .
    فمثلا ما حدث مع الأخت علياء لو حدث مع أى شخص أكيد سيغير شعوره بانحراف 180 درجة .
    بالنسبة للأخ مريود قال بأنه يجب علينا البحث فى لغة حية وفرضها ( ما معناه ) على السودان ـ اللغة الأنجليزية مثلا . أخ مريود ما فهمت قصدك هل تقصد أن تكون هذه اللغة هى اللغة السائدة بين الناس فى تعاملهم اليومى يعنى لغة التواصل . أم تقصد لغة الدراسة . إذا كنت تقصد لغة التواصل : فإنه يتوجب علينا ترحيل السودان كله إلى بريطانيا كورس لمدة 100 سنة ولا أقول ضوئية ( ها ها يا أبو آمنة ) ليتعلموا الإنجليزية وينسوا العربية . أم إن كنت تقصد لغة الدراسة للعلم فمن أى مرحلة تبدأ وماذا يفيد منها من سيتوقف عند مرحلة معينة ( مثلا الأساس ، أو الثانوى ، والذى لا يحتاجها أصلا بعد ذلك ) وماذا بخصوص من يريد أن يدرس الآداب . وإن الآداب هى إنعكاس لحوادث شعب بعينه ليس من مستورد . ومن أصلا لم ينعم بالتعليم إين يا\لتقى هذه اللغة ، هو ومن ينقطع عن التعليم .
    هذا شىء : الشىء الآخر والذى دائما ما يؤرقنى نحو ماهو حاصل للذين إبتعدوا عن وطنهم هو مسألة أن أبناءهم سيتربون فى عالم غريب عنهم . فهل لهم نفس الفرص التى للأصل فى ذلك البلد . وما هى درجة مواطنتهم متى تمت ، هذا من الناحية الرسمية . أما من الناحية الإجتماعية هل لهم نفس الفرص فى العلاقات بالآخرين . يعنى تكوين الصداقات وبندية . المنافسة فى كل الحقول . وهل يستقيم عقلا أن الحضارة التى يجدونها فى الخارج ( أقصد الأبناء )
    هى نفس الحضارة فى المنزلين حيث أن الأبوين قادمان من السودان بكل موروثاتهم العقيدية والفكرية وبكل عاداتهم وتقاليدهم . حتى وإن حاول بعض الآباء إظهار التأقلم على هذه الحضارة والسماح لأبنائهم بممارسة نفس ما يمارسه الأبناء فىذلك البلد ـ ولا أقصد ممارسة سيئة فأنا أعرف تلك البلاد جيدا فالمحافظة فيها أكثر من بلاد كثير ، فهل فى فعلا هذا الشعور نابع أصيل أم هو مجرد قبول مكايرة ـ وعلى مضض . وهل تلقى الأبناء لمفاهيم تختلف كليا عن مفاهيم البيت السودانى فى الغربة تسبب ألما لهؤلاء الآباء والأمهات .
    وهل هنالك حق إختيار للأبناء فى العودة إلى ذلك البلد الأصل ( السودان ) وإن كان هل يمكنهم العيش فيه ولا أقصد الأكل والشرب بل التواصل واللغة ولا أقصد بعناها الفهم بل الإستعمال للوصول للبغية ( يعنى كيف تطلب الشىء المعين وكيف يكون ردك على الشىء المعين ـ أتكيت الكلام كما يقولون )
    شيء آخر لأخى مريود : أكثر مايضايقنى وما لا أقبله هو معاملة الشخص لأبنائه على أنهم مثل الدجاج الإستثمارى ( يعنى الدجاج البطرى ـ على أيامنا ـ أو الكويتى على أيامهم ـ أو دجاج فقيه على من فى السعودية ) يعنى أن يبرمج الإبن على أن يكون كذا ـ مهندس مثلا وأن يدرس كذا وأن يأكل كذا ويسافر كذا . وليس هنالك أى فرصة له على أن ينطلق من نفسه وأن يمارس حياته بما يحب ـ فالعمر لا يعاد ـ وهنالك أشياء كثير جميلة فى الحياة ـو لا أقول ممتعة حتى لا تؤخذ بمعنى آخر يجب أن يستمتع بها . فى الغربة بالذات فى الدول العربية الخليجية ليس له من فرصة فى إشباع أى مما تجيش به النفس من ممارسة رياضة لآنه لن يسمح له بالترقى للمنافسة فتصبح شيئا خاصا لا متعة فيه ـ لا بطولات ولا خلافه ـ وإن كان له نزعات أدبية أو فنية فأين له يمارسها . وحتى بعد مرحلة الثانوى ربما بعثه أبوه الى الهند أو الند لجامعتها . غايته مشكلة ربنا يحلها مننا . وما أظن أخى مريود أو أختى عالية بأنه إنتو بالذات حتنتظروا لحظة واحدة لو ربنا هون واتغيرت لأنه شايف قلبكم حار. أما أبو آمنة فحيرجع قبل أى واحد فينا .
    معليش أبو آمنة كترنا الكلام وأصابعينا وجعتنا .

    صديق ضرار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-13-2004, 08:23 PM

siddieg derar

تاريخ التسجيل: 12-07-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    فوووووووووووووووووووق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-14-2004, 00:08 AM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 10-08-2003
مجموع المشاركات: 17278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخ ابو امنة بعد السلام احي موقفك في ملحمة الحريات بالمنبر.

    بالنسبة لسؤالك والمتعلق بافضل الطرق للتعامل مع واقعنا المرير كبشر سوداني البشرة، حسب فهمي للسؤال، ابدأ واقول واقع وضعيتنا كسود او سودانيين هو باختصار شديد اساس كل مشاكلنا.

    مش كشعب اسود وحسب وانما كجنس اسود!

    مما يفاقم من حجم المشكلة هو عدم الاعداد الكافي، للفرد منا للتعامل مع هذا الواقع المؤلم والمعقد غاية التعقيد!

    وهكذا كما الاعمي ومكعب الثلج محاولة تحسسنا للمشكلة والوصول لي حل في حد ذاته مشكلة ترفد المشكلة الاساسية وبذلك ازمتنا تعيد انتاج نفسها بنفسها! شئ مخيف فعلا!

    انا استثمرت وقت كبير جدا جدا باحثا ومنقبا في هذه المشكلة علي مدي اكثر من ربع قرن!

    ثلاثة ارباع نهاري انا بقضي سرحان، او قراءة، او نقاش حول هذا الموضوع- لاخلص الي ان لب الموضوع يدور حول سؤال طفلة الاخت العزيزة عالية:

    من نحن؟

    من دون اجابة شافية للسؤال اعلاه فلن يكون هناك سلام داخلي، لو علي مستوي الافراد او المجمتمع او الدولة!

    حربنا المليونية والنصف قرنية، تمثل حاصل جمع صراعنا الداخلي وتيهنا الداخلي الواضح في تساؤلاتك ومداخلات بقية الاخوة والاخوات!

    من جانبي، بحثي المضني للاجابة علي السؤال اعلاه، بقدر اقول وصلني لي باب المعبد!

    فانا انعم والحمد لله بسكينة نسبية داخلي، وحب جارف وانتماء عميق لاهل بلدي وثقافتي، لدرجة لوعلم الساطين علي هوية الغير، لنازعوني فيها!!

    علماء التخاطب يقولون ان 75% من لغة اتصالنا ببعض كبشر، غير لفظية او كتابية، وانما جسدية!

    لذلك وهذا تخمين من عندي من زمن طويل لا احس بوطأة النظرة الدونية من الغير، وليس في دخيلتي اي احساس سلبي، تجاه اي مجموعة بشرية اخري.

    في كالفورنيا حيث اقيم معظم الاحيان لا التفت لعنصرية الغير تجاهي الا في الحالات الموثقة والصادرة من هيئات اعتبارية.

    الشاهد في الامر ان لغة الجسد من جانبي للاخرين وهذا اجتهاد من عندي، ترسل اشارات "العارف عزو مستريح".

    وقد لاحظت في اوساط العرب اكثر السودانيين معاناة من عنصرية العرب هم المتمسحين بالعرب من جماعات الاسلام السياسي.

    باختصار اتعامل مع العربي كاي امريكي او مكسيكي اخر، من دون ادني اعتبار لي دين او لغة، ماعدا المعارف والاصدقاء، وهي صداقات عمل حيث احصر اجتماعياتي، في محيطي السوداني وهكذا علاقتي بهم كما السراط المستقيم بلا مشاكل!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-14-2004, 07:58 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Bashasha)

    في البداية

    تحياتي الي الخال ضرار صالح ضرار وللخال صديق

    في الحقيقة كان الموضوع الأساسي هو شعورنا الداخلي وحاولت جاهدا ان يكون الحجيث علي مستوي هذا الشعور فقط واحساسنا بالانتماء واذا ما راجعت انني تحدثت بان م اكتبه هنا ليس دراسة منهجية او فكرية ..

    ولكني بكل أمانة اكتشفت خطأ هذا الاتجاه لاحقا اذ ان المسالة لا يمكن تجزأتها وةجذورها اكبر من مجرد احساس داخلي لانها تمس جذورنا وهوتنا وطبيعة حسمها علي مستوانا الفكري والسياسي وحتي شعورنا الداخلي ولا اظن ان مداخلات الاخوة علياء ومريود جاءت في الاتجاه الخاطئ .. اظن انني انا من حاول السير في الاتجاه الخاطئ وفي الحقيقة حينما كتبت هذا الموضوع كنت اضع جيدا في حساباتي المدي المسموح به في الحوار حتي لا ندخل في مفاهيم منهجية وفكرية وسياسية في ذات الوقت كنت افكر في الطريقة التي احاول من خلالها حفظ الموضوع في هذا الاطار ولكن كما تري ان الحوار لا يمكن حده بشروط فاما حوار واما مصادرة الراي او علي الاقل اقصاء اجزاء مهمة من الحوار لا يكتمل الحوار الا بوجودها ولذلك تجدني انا ايضا لا استطيع اغفالها .. والحوار سيظل مفتوحا علي كل الاتجاهات كيفما اضطررنا لذلك ..


    واتفق معك ايضا ان هنالك فرق كبير بين احساسنا بالانتماء داخليا وشعورنا تجاه الاخرين وبين الحقائق التاريخية .. التي نستند اليها من خلال المراجع العلمية واكون كما الاخرين شاكرا للاستاذ ضرار صالح ضرار لذلك المجهود الجبار في التأريخ للسودان ..



    دعنا نناقش الافكار التي جاءت في حديثك ..

    اولا : السودان واللغة

    انا في الحقيقة اتفق مع الأخ مريد بان ارتباطنا باللغة العربية قد اوجد قطيعة ما بيننا وبين العالم اذ كما يقول ربطنا الي الدول النفطية وعصور الانحطاط وازيد اليه انه ربطنا بسوق عكاظ والاسهاب والاطناب .. اذ كما يقول المفكر محمد عابد الجابري ان العرب تاريخيا كان تفوقهم في جانب الفصاحة اكثر من ايي شيئ اخر برغم احتفاظنا للعلماء العرب بما انجزوه علي جانب البشرية ولكن تبدو هذه حقيقة ان احتفاءهم بالفصاحة علي حساب المعرفة اوالكشف العلمي وهذه المسالة تمكن توضيحها كالاتي

    ظلت عبارة الاعجاز اللغوي في القران متداولة منذ نزوله والي الان ( ختي في هذا الوقت الذي لم يعد فيه اية اعجاز لغوي ) .. ولكن لان الذين قرأوا القرآن سابقا لم يتجاوزوا المفردات والمحسنات اللفظية الي الكشف العلمي ( المتبني في هذه الايام ) وظلوا هنالك مع السجع والجناس والطباق وكان جل ما خرجوا به هو الاعجاز اللغوي ... ولم يتوصلوا الي ان هنالك اعجاز اخر الا حينما تغيرت الامور واصبح عليهم ان يغوصوا عميقا في هذا القران وها هم الان بمحاولات فجة وسخيفة اشبه بالمهزلة يكتشفون فجأة ان هنالك اعجاز علمي بعد ان يكون اصلا تم اكتشاف ذلك العلم المدعي لتسقط ايضا مسالة الاعجاز العلمي لانها لا اتعد باي حال اعجاز في هذا الوقت ولم تكن اعجاز من قبل العرب بل هي مجرد افصاحة وانجاز علي جانب المعرفة اللغوية علي حساب المعرفة العلمية .. وغصنا طويلا في مشاكل اللغة والمصطلحات

    هذا ما تفق فيه مع الأخ مريود تماما
    ولكن ايضا يتبقي السؤال حول كيف يمكننا الانفلات من هذا القيد اللغوي الذي حدنا كثيرا واخرنا كثير ا عن المعرفة العلمية وهنا تكون الاجابات اكثر تعقيدا
    لا استطيع نفي الحقائق التاريخية ولكن هنالك بعض الامور التي يمكن ردها فمقولة اننا وجدنا انفسنا مرتبطين من حيث اللغة الي الدول العربية هي حقيقة ولكن ان نقول انه لا يمكن تغيير تلك اللغة فهذه مسالة اخري لان الفرص التاريخية لفعل ذلك قد توفرت اكثر من مرة ليست فكرة انه لا توجد لغة مشتركة بيننا وبين الافارقة هي حقيقة كاملة فهنالك لغة مشتركة بين الافارقة تتراوح ما بين الانجليزية والفرنسية واقول ان مسالة ايجاد لغة اخري هي مسالة غير ممكنة ليس صحيحا فقد ممرنا بتجربة من قبل كانت اللغة الرسمية ولغة التعليم في السودان هي الانجليزية بدءا من المدارس الابتدائية الي الجامعة وارتبطنا بمصادر المعرفة ليكون عندنا في السودان عدد من الذين اسهموا في العلم وفي العالم ولكن منذ ان تم تبني الاتجاه الي العروبة في مواجهة اوروبا بدأ الانحسار ويزدادا الامر سوءا كل مرة الي ان نصل الي مهزلة تعريب الجامعات وبرغم خروج الكثيرين جدا من السودان الا انني اشك في انه ومنذ العام 83 لم ينجب السودان شخصا ما يكون قد اسهم بالنسبة للعالم والانسانية لاننا ببساطة بدأنا نفقد كل ما حصلناه من معرفة علي حساب اللغة والجناس والطباق والاعجاز ( اللغوي والعلمي العربي ) ..
    اذا امكانية تبني لغة اخري هي موجودة واتفق معك ان المسالة تحتاج الي وقت طويل وربما طويل جدا ولكني لا اعتقد انك تمانع ايضا في نبدأ هذه السنين المأئة منذ الان ..
    فما نتحدث عنه هنا وما نحاول تأسيسه هنا لا نحلم بان نعيشه ولكن يكفي فقط ان نشير الي الطريق حتي لا نأتي بعد 100 سنة اخري لندور في نفس الفلك ما بين فصاحة وبلاغة
    اعتقد ان الفكرة جريئة وليست مستحيلة ولكن كيف يمكننا ذلك مع هؤلاء الرسل والانبياء الذين جاؤوا للسلطة بليل وفي يوم واحد غيروا لغة التعليم كاملة لنغرق اكثر واكثر في قضايا مصطلحات اللغة العربية ومفاهيم التوالي السياسي وكل هذا الهراء .. والفراغ

    اتفق معك علي ان الحل اقرب الي الخيال منه الي الواقع ولكن الم يكن في وقت من الاوقات حل اللغة العربية خيالا ان تكون هي اللغة الرسمية ولغة التعليم وانت اعلم مني بذلك وها انت تراها الان اصبحت كذلك في اقل من 20 عاما من خلال السودنة والعربنة .. ولكن للاسف بلا منهجية ولا تخطيط ولا اية شيئ لنخرج من جامعاتنا مسوخا ادمية نقرأ تارة من اليمين واخري من اليسار وتسير في غير اتجاه محدد ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-14-2004, 08:07 AM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 29708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    وهل هناك من هو أفجر مننا عنصرية
    نحن الخدر الأسود من لوننا عب والأحمر مننا حلبي
    يا أخوانا في وهم أكثر من كدة
    حتى بات وشيك أن يتفرق الوطن شذر مذر وأيدي سبأ
    جني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-14-2004, 01:27 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الآخ المحاور العنيد المصادم ابو آمنة

    اولا احيك على المشوار الطويل الجيت راجع منه

    وانا متأكد ان واحدة من افضل نتائج تصديك ل (تجريدة الموناليزا)
    انك هبشت وشميت كيف تكون شخصية (العرباسلامي)؟؟؟؟
    والهدية النادرة البتهديها جامعتنا وكلياتنا ومدارسنا وتعليمنا للعالم
    نحن المنتسبين دما وحسبا لاعرق بيوت قريش؟؟؟؟

    وما فاتتني لفتتك البارعة في ان الموضوع مرتبط ومتصل(بين العنصرية وازمة العربنة)
    دي علاقة الدم بالعصب؟؟

    يا صديقي ان تاريخ اللغة العربية في السودان وانتشارها لا يساوي هبة ريح من تاريخ هذا الشعب الافريقي الاسود،

    بل ان في ستينات القرن العشرين فقط ابتدأ الحديث عن عروبة السودان وكانت محل خلاف؟ واعقل العقلاء هم الذين رفضوا انضمامنا الى جامعة الدول العربية؟ ومازلنا نتداول بسخرية نماذج استغراب العرب تجاه ادعائنا العروبة مثل حكاية المرحوم عبدالله الطيب مع المذيعة اليمنية؟ وغيرها وانا اعتبر مثل هذة المذيعة لم يجانبها الصواب لاننا كنا محتاجين(لطفل فرعون ) ليقول لنا انظروا ملكنا عريان!!!!!

    انظر يا صديقي دخل الاسلام ولغته الى بلاد (فارس) واسلموا وحسن اسلامهم!!! وافادوا الاسلام ولغته اكثر من العرب انفسهم ونافسوهم وتفوقوا عليهم؟ دخل الاسلام بلاد الهند والاتحاد السوفيتي والباكستان وماليزيا والجزر الاسيوية؟ رغم ذلك لم تمسخ ثقافاتهم ولم تتعربن؟؟
    ان تعلم العربية واجادتها وحفظها والدفاع عنهابشكل يفوق حماس اسيادها، لا يصلح دليل على عروبتنا ولا اجادة لغة قوم يعني التجنس؟؟ الاترى في الاستماتة في الدفاع عن العربية والهوس في اجادتها احساس بالنقص دفين؟؟؟؟ هو عبارة عن برهان مقلوب؟؟؟؟؟
    واما في حديثي عن لغة مشتركة اعني لغة مشتركة رسمية تجمع بين كل شعوب السودان، ولست مهتما بلغة مشتركة تجمعنا بافريقيا او غيرة وسوف اضيف هنا ردي غلى احد المتداخلين فيما يخص اللغة المشتركة واللغات السودانية:

    (
    Quote: اللغة الانجليزية الآن يصلح ان نطلق عليها صالحة لكل زمان ومكان؟ لتجاربها الطويلة مع شعوب مختلفة اضافت لها اكتشاف ورصد الصعوبات بينها وبين اللغات الاخرى مما اثراها وساعد على توفر مناهج تعليمية متقدمة واصبحت الان اكثر اللغات وفرة في طرق التدريس بل يمكن القول انها اكثر اللغات تطورا في منهجية التعامل مع المتحدثين باللغات الاخرى، ولا يخفى اهمية العامل الاقتصادي والتاريخي الذي دفع بها الى هذة المقدمة،
    وبتبني هذة اللغة كلغة رسمية لكل شعوب السودان سوف نرتبط ارتباطا مباشرا وعبر التعليم العام بالعالم في لغته الاولى، في التعامل مع التكنلوجيا الطب الهندسة حتى مايعرف بالعلوم الانسانية فالان ودون مواربة ان اللغة الانجليزية اصبحت لغة مصادر العلم والمعرفة.
    اللغة النوبية لا تمثل كل شعوب السودان ومن الصعب جعلها في مصاف اللغة المشتركة فلدينا الكثير من اللغات السودانية الاخرى، ولكن في ظل لغة واحدة مشتركة يجب ان تدرس جميع لغات اهل السودان وتطور وتكتب ولاي جزء حق استخدام لغتة المحلية وتطويرها وتعليمها لابنائه، واختيار الحرف المناسب لكتابة لغته. لقد اتيحت لي الفرصة للاطلاع على تجارب كتابة اللغة النوبية واشكال اختيار الحرف بين العربي واللاتيني مثل دراسة الاستاذ ميرغني ديشاب، وكما اطلعت على تجربة كتابة لغة النوير بالحرف العربي واللغة الصومالية وكلها تجارب نيرة ، وكتابة لغة الانقسنا عبرجهود معهد الدراسات الاسيوية والافريقية، كل هذا اظن انه سوف يجد مكانه في ظل لغة مشتركة واحدة تسهل فرض ظل نظام ديمقراطي له صلة بالعالم.
    الاستنارة في ذلك بتجارب الشعوب الاخرى كالهند والباكستان الخ....، كما اظن اننا اذا اجتمعنا على اختيار اللغة الانجليزية فسوف نقوم بذلك طوعا وليس كرها او فرضا؟؟؟
    )

    واضيف لقولك ان فرض لغة جديدة تحتاج لزمن طويل؟؟ هذا غير صحيح فانا اتحدث عن اللغة الرسمية واللغة الرسمية تتخذ بقرار كما حدث في مورتانيا لا تختلف عن اصدار عملة جديدة، وبرغم تعسف هذا الرأي هذا مل يقصدة اللغويون عندما يصنفون اللغات؟ اما لغة التخاطب اليومية الكلام السوداني باللغة العربية فلا يمكن ان يطالب شخص بعدم الكلام، له ان يرطن او يبرطم اويؤشر فهذا شئ وذلك آخر!!ولن يفرض على احد ان يتحدث بلغة لا يعرفها!!!
    اما فيما يخص التاريخ وكتب التأريخ خاصة الذي يدرس في المدارس فهو تاريخ ملفق ومنقوص وهو واحد من اسباب
    اشكال العربنة في السودان، و غير منقح حتى ولو كانت مصادرة من كمبردج او اكسفورد او لو كان كاتبه (نعوم شقير)
    ولنا عودة.
    عَقَبَ بعض الاخوة المتداخلين على مسألة دعوتي لعدم تعليم الاطفال اللغة العربية، وانا عنيت به ابناء السودانيين في المهجر البعيد
    استراليا واوروبا وامريكا، لانني ارى في ذلك فرصة اكبر لتعليمهم واطلاعهم على الثقافة السودانية والتاريخ الافريقي
    في مصادرها الاصلية اقصد اللغة الانجليزية خاصة على الاقل سيتاح لهم حرية الحوار والتعقيب؟ بخلاف ما كتب عننا في مصادر العرب؟
    ان تربية اولادنا على الثقافة السودانية بالنسبة لي لايعني ان يتعلموا كيف يلعلعون بالدوبيت (نحنااااااا اولاد بلد نطير ونقع الخ ........) او يلبسوا عمة بيضاء او يحفظوا المعلقات السبعة!!!!! لنا ان نفرق بين الثقافة العربية وثقافتنا السودانية. وليس هنالك علاقة بين تعلم العربية وتنشئتهم وطنين سودانين؟
    وبالله اية كتب او مناهج في التربية الوطنية؟ في السودان او من المحيط الى الخليج ؟؟

    ويمكن ان يتواصل الحديث عن عدم صلاحية اللغة العربية كلغة مشتركة بين شعوب السودان!!!!

    اخي ان الاحساس بالعنصرية تجاه العرب قد يكون نابع من الشرخ والفصام بين الحقيقة والكذبة!!
    لست مبرأ من العنصرية لكني متعنصر للاخر للثقافة السودانية السوداء فهي ليست كالماء لا لون ولا طعم ولا رائحة
    هي حبر ازرق ومرات اسود للكتابة فوق كتب التاريخ المزورة باحاجي الثقافة العروباسلامية.
    وافر الاحترام

    مريود





    (عدل بواسطة maryoud ali on 03-14-2004, 01:43 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-15-2004, 02:51 AM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    ويمكن ان يتواصل الحديث عن عدم صلاحية اللغة العربية كلغة مشتركة بين شعوب السودان!!!!

    اخي ان الاحساس بالعنصرية تجاه العرب قد يكون نابع من الشرخ والفصام بين الحقيقة والكذبة!!
    لست مبرأ من العنصرية لكني متعنصر للاخر للثقافة السودانية السوداء فهي ليست كالماء لا لون ولا طعم ولا رائحة
    هي حبر ازرق ومرات اسود للكتابة فوق كتب التاريخ المزورة باحاجي الثقافة العروباسلامية.
    وافر الاحترام

    مريود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-15-2004, 06:39 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: maryoud ali)


    جني او Jini

    وهل هناك من هو أفجر مننا عنصرية
    نحن الخدر الأسود من لوننا عب والأحمر مننا حلبي
    يا أخوانا في وهم أكثر من كدة
    حتى بات وشيك أن يتفرق الوطن شذر مذر وأيدي سبأ
    جني


    عارف البعجبني في مداخلاتك .

    انو بتختزل كل الكلام العايز تقوله في عبارات بسيطة واضحة وقوية وكافية ... وصارخة في نفس الوقت ... بي لغة بسيطة وجميلة

    وهل هناك من هو أفجر مننا عنصرية

    اعتبره تعبيرا تلقائياوواضحا عمن نكون نحن ...
    .
    كل الود
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-17-2004, 02:11 AM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخ صديق ضرار هذا الرد يخصك

    Quote: شيء آخر لأخى مريود : أكثر مايضايقنى وما لا أقبله هو معاملة الشخص لأبنائه على أنهم مثل الدجاج الإستثمارى ( يعنى الدجاج البطرى ـ على أيامنا ـ أو الكويتى على أيامهم ـ أو دجاج فقيه على من فى السعودية ) يعنى أن يبرمج الإبن على أن يكون كذا ـ مهندس مثلا وأن يدرس كذا وأن يأكل كذا ويسافر كذا . وليس هنالك أى فرصة له على أن ينطلق من نفسه وأن يمارس حياته بما يحب ـ فالعمر لا يعاد ـ وهنالك أشياء كثير جميلة فى الحياة ـو لا أقول ممتعة حتى لا تؤخذ بمعنى آخر يجب أن يستمتع بها . فى الغربة بالذات فى الدول العربية الخليجية ليس له من فرصة فى إشباع أى مما تجيش به النفس من ممارسة رياضة لآنه لن يسمح له بالترقى للمنافسة فتصبح شيئا خاصا لا متعة فيه ـ لا بطولات ولا خلافه ـ وإن كان له نزعات أدبية أو فنية فأين له يمارسها . وحتى بعد مرحلة الثانوى ربما بعثه أبوه الى الهند أو الند لجامعتها . غايته مشكلة ربنا يحلها مننا . وما أظن أخى مريود أو أختى عالية بأنه إنتو بالذات حتنتظروا لحظة واحدة لو
    ربنا هون واتغيرت لأنه شايف قلبكم حار. أما أبو آمنة فحيرجع قبل أى واحد فينا .




    اولا انا عشت في دول الخليج ذهبت اليها ليس مغتربا وبحثا عن المال بل مضطرا وبعد ان اهل ليل الانقاذ وكنت اعرف سوء دول الخليج وكرهت الحياة فيه لانني اعرف ابتداء استعلاء الثقافة العربية وتخلفها ومصيبتنا فيها وكنت ادعو لافريقية السودان قبل ان احط رحلي في ارض الخليج وكنت اصفها وما زلت بانها مدن الرمل وليس الملح ليس لها مستقبل، وتركتها لانني مؤمن ان لا حياة لاطفال اسوياء وسط ثقافة عربية قاهرة وخرجت لاماكن يحترم فيها الانسان ويتربى فيها الاطفال ويتعلموا كيف يصيروا بشرا،
    وان انماقصدت الاطفال الذين يتربوا في السودان في بيئة الثقافة العربية ودعاة الاسلام والجهاد وفساد التعليم في جو العربنة والتخلف وقصدت ان تفاديا للحياة في سودان الانقاذ والطائفية الافضل للانسان والاطفال يعيشوا في اي مكان في العالم وليس من بين هذا العالم اية دولة عربية او خليجية؟؟ لا يمكن ان تفهمني وانا اتكلم عن مستقبل افضل وتعليم افضل انني اعني دول الخليج ليتربوا مثل البطيخ؟ وهل هناك حياة او موت في تلك البؤر؟؟

    واطمئنك ان المكان الذي اعيش فيه يسمح للترقي والمنافسة والرياضة بل اكثر من ذلك......!!!!!!
    واعظم ما فيها ان الاطفال لا يفرض عليهم ان يتعلموا لغة العرب وهذا هو طوق النجاة لهم من التزييف والتعربن!
    ويا صديقي انا اومن بالحرية للاخر لذلك فسوف لن ابرمج اطفالي ولكني انجو بهم من مقصلة العروبة والتاريخ المزيف الى افاق الحرية والعلم ولا استثمرهم بل افتح لهم ابواب ليستثمروا حياتهم.



    Quote: هذا شىء : الشىء الآخر والذى دائما ما يؤرقنى نحو ماهو حاصل للذين إبتعدوا عن وطنهم هو مسألة أن أبناءهم سيتربون فى عالم غريب عنهم . فهل لهم نفس الفرص التى للأصل فى ذلك البلد

    وهل هناك عالم اغرب من عالم السودان اليوم؟؟ او اي مكان تسود فية الثقافة العروباسلامية؟؟؟؟


    Quote: ( ندوة مريرة ) ولا أدرى ما هى المرارة فى ايراد الحقائق التاريخية والتى عانى المؤلف فى سبيل الحصول عليها ومن موقعه العلمى الإحترافى ليوصلها لنا



    Quote: معليش سأوضح لماذا قال الأخ مريود هذه المقولة لاحقا

    ولكنك لم توضح وهذا توضيحي:
    تلك الندوة كانت عن تعريب السودان وليس عن تاريخ السودان!!!!!

    ولقد ذكرت لماذا كانت ندوة مريرة ومرة اخرى مريرة لان الندوة كلها القصد منها لي عنق تاريخ السودان وصبة في المجرى العربي الاسلامي؟ وتوج كل ذلك عندما ادعى ان اصول الفونج ترجع الى منطقة بائسة في سلطنة عمان اسمها فنجاء؟؟؟ وهل هناك امّر من هذا؟؟

    اما عن تساؤلك عن اللغة واية لغة اقصد اعني اللغة الرسمية ولغة التعليم لان اللغة العربية لا تصلح كلغة مشتركة توحد بين شعوب السودان وغير صالحة لاداء هذا الدور وحتى نتحرر من ربقة العربنة لاننا لا نتمي اليها؟؟ ولا تنتمي الينا وادعو الى محاصرة الثقافة العربية التي لا تشبهنا.


    ودمت ولك المودة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-17-2004, 03:03 PM

maryoud ali

تاريخ التسجيل: 02-15-2004
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: maryoud ali)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-18-2004, 07:06 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: maryoud ali)

    العزيز مريود

    انظر يا صديقي دخل الاسلام ولغته الى بلاد (فارس) واسلموا وحسن اسلامهم!!!

    منذ فترة طويلة جدا وانا اتابع هذا النموذج الفراسي او فلنقل النموذج الشيعي الذي يثبت لي علي الدوام انه الاكثر قدرة علي الصمود سياسيا من النموذج السني
    فالدولة التي يتم بناءها ديمقراطيا الان في ايران مثلا تجاوزت بمراحل كثيرة جدا كل الدول الاسلامية السنية واستطاعت ان تدخل في اللعبة السياسية العالمية بقوة محتلة موقعا مميزا وتتقدم خطوات طويلة الي الامام في مجال الحرية والديمقراطية بالنظر لكونها كانت دولة دينية وحت يالوقت الي استلزمه ذلك يبدو طبيعيا مقارنة بالاف السنوات التي مرت علينا ونحن من حال الي سيئ الي اسوا؟؟؟

    انها دولة مسلمة لا تعرف الكثير عن العربية ولكنها نجحت؟؟ لا اقول لانها انفلتت من اللغة والثقافة العربية والحصار العربي والعقلية العربية ونجحت في بناء الدولة التي اعتبرها نموذجا قابلا للتطبيق في اية دولة ( شيعية أخري ) ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-19-2004, 11:57 PM

Muna Abdelhafeez

تاريخ التسجيل: 02-02-2004
مجموع المشاركات: 138

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    يا جعفر بشير.. دعني ألحق بركب هذا الحوار..
    اللغة وقرار اختيار اللغة ليس هو الحل الكافي..فاللغة إداة تواصل ليس إلا.. ربما نوع اللغة يحدد إن كانت أداة تواصل جيدة أو غير ذلك..
    القضية في رأي ..معقدة أكثر من ذلك..
    القضية قضية الانسان السوداني..
    مراقبة خواطر.. وإعادة صياغة الانسان السوداني من داخله للناضجين.. وتربية مستحدثة للأطفال.. هو الحل الذي اطرحه للنقاش .. والفكرة عندي في طور التكوين ..
    هذا طريقُ زرعٍ لا يؤتى أكله في موسم أو اثنين.. ولكن دعنا نمني انفسنا بغرس اول لبناته على مستوى النقاس العام.. ان قدر له ان يجد حيزاً من النقاش..
    إذا كان فهمي لما يدور من نقاش سليماً .. فليس المعني من هذا البوست تحديد هويتنا..
    أين توجد نقطة التوازن من كل هذا
    وكيف يمكننا الحفاظ علي نقطة التوازن ما بين الدفاع ضد عنصرية الاخرين وبين احتفاظنا بتوازننا وعدم تحويل انفسنا الي عنصريين جدد .. (هذا قبل نقطة تحول الأخ جعفر ووصفة للموضع بأنه شائك.. وهو صادق فيما يقول..)
    يعني نقطة التوازن بين دفاعنا عن انفسنا من الدونية العنصرية.. وعدم هجومنا على الآخرين بسبب عنصري.. ولكنا يمكن ان نهاجم بأسباب اخرى.. وهذا لا ينفي أنه ربما يكونوا الآخرين المراد هجومهم عنصريين بحق..


    مراقبة الخواطر بيدخل فيها .. علم النفس والموروث الثقافي..
    لازم يتحدد نوع الموروث الثقافي .. الذي ينتمي له الشخص.. وحقيقته.. ومدي استيعابه له بالشكل الصحيح.. ثم بعد ذلك دراسة مدي مرونته في قبول الآخر..
    إن كان يقبل الآخر.. ليس هناك مشكلة وإن كان لا يقبل الآخر.. فلماذا لا يقبل الآخر؟؟ وما هي المخارج في مثل هذه الحالة؟؟
    وبعدها تتحدد النقطة الفيها الشخص من الموروث الثقافي.. (ليه بحس بالدونية.. وليه بيستعلا على الآخرين.. وليه بيحكم على الاخرين من منظور عنصري) والنقطة الداير يصل لها.. ولازم النقطة الأخيرة تكون بمقاييس علمية .. وانسانية.. حتى لا يزلق مرةأخرى في معترك مع نفسه.. وبعدها يراقب نفسه.. ويمشي بيها لي قدام ..
    دا يا جعفر داير مليارات السنين ضوئية.. مش بين المجرات بين الأكوان احتمال!!!!
    كم هائل من المزالق..
    لكن دي للناس العاديين - يا جعفر - صعبة شديد..
    الناس العاديين ما بقدروا يراقبوا نفسهم.. وما عندهم مشكلة في انهم يعيشوا متناقضين..
    ما عندهم مشكلة في انهم يتمسكوا بعروبتهم في العادة .. ويعيشوا دونيتهم عن الحوجة.. إذا دعت المصلحة.. ويستعلوا على غيرهم - وان كانوا ابناء وطنهم - لو لقوا طريقة..
    عارف نقطة البداية وين؟؟؟
    كيف ومتى يحس السودانيين تناقضهم؟؟؟؟
    ومتى يتأرقوا من هذا التناقض؟؟
    هو هذا بيت القصيد..
    كم معك ممن هم في المهجر يؤرقهم هذا التناقض؟؟؟
    لو ما وصلوا المرحلة دي ما براقبوا نفسهم ويبدأوا يفتشوا في الاسباب ومن ثم عن الحلول..
    لنفترض جدلاً وصولهم هذه المرحلة
    لن استطيع أن اتحدث عن حال السودانيين ومعاناتهم في المهجر.. كعرب او افارقة.. لم أمر بها هذه التجربة .. وأشكر للجميع أنني ألميت ببعض معانات المهجر..
    ولكن..
    ليه السودانيين من الثقافة العربية الاسلامية شايفين روحهم أحسن وأن السودان ملكهم وما دونهم اقليات؟؟
    البجة.. والنوبة الشماليين وغيرهم من الثقافات غير العربية الاسلامية عندهم نفس الاحساس؟؟؟؟؟
    الاحتمالات..
    هل الثقافة العربية الاسلامية عندها مشكلة في قبول الآخر؟؟؟
    وكذلك الثقافات الأخرى من شمال السودان؟؟؟
    أم ان حاملي الثقافة العربية الاسلامية لم يأخذوا بها كما هي في الأصل قبل ان يت تلويثها؟؟؟
    هل ثقافات مناطق الجنوب ما عندها القدرة على جذب الآخرين؟؟ وهل عندها قدرة على قبول الآخر؟؟
    وكذلك ثقافات شمال السودان من الثقافات غير العربية الاسلامية هل لها المقدرة على جذب الآخرين؟؟
    ولاّ هي ما لقت فرصة؟؟
    أم ان الموضوع تأريخ وتصحيح اوضاع تأريخية؟؟
    لو لقيت رد بحثي موثوق به عن الأسئلة دي بكون الطريق اقصر من مليارات السنين السنين الضوئية..
    سعيدة أنا به هذا البوست..
    يحاياي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-20-2004, 07:12 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Muna Abdelhafeez)


    العزيزة مني عبد الحفيظ

    تحية طيبة

    عدد الاسئلة والابواب التي تم فتحها كثيرة جدا
    لنكون اكثر مقدرة علي الحوار
    ولانني فهمت من حديثك ان هذا الامر او هذه القضية سيتم طرحها بصورة ( أكثر علمية ) اذا دعيني اعود مرة أخري لاقرا ما كتبتيه هنا وما طرحتيه من الاسئلة واحاول ان اكون اكثر علمية في تناولي لهذه النقاط وسوف ابذل ما في وسعي لندير حوارا اكثر علمية هنا ...

    ساعود مرة اخري بعد القراءة


    كل الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-25-2004, 05:48 PM

Muna Abdelhafeez

تاريخ التسجيل: 02-02-2004
مجموع المشاركات: 138

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: لي قدّام.. (Re: Abo Amna)

    ابو آمنه يا صنديد..
    وينك يا زول..
    انت من تُدير الحوار وليس مطالب لإيجاد إجابات لاسئلة يبلغ عمرها آلوف السنين..
    خلينا نقسم الموضوع - إذا وافقت -إلى حلقات او بوستات.. ويلتزم كل من له الرغبة في الحوار في إدارة موضوع واحد.. من المواضيع الشائكة
    خلينا نطلع بأي معلومة ممكن تكون مفيدة لصالح القضية والقارئ.. وحتى لو اجتهاد شخصي ممكن يكون اضافة..
    فالمنبر يا ابو آمنه له قراءه الذين لا يستطيعون المشاركة بالكتابة ولكنهم ينتظرون ما تتقطر به أيدي الرحمة..

    جعفر بشير إليك مقترحي على أن تصيغه بطريقتك:
    المواضيع:
    - الثقافة العربية الاسلامية ومدي مقدرتها على قبول الآخر..
    - مدي ضبط الثقافة العربية الاسلامية بالشكل الصحيح في الدول العربية. وأي مؤثرات من تقاليد وموروثات آخرى تأثرت بها تلك الثقافة وخاصة السودان.
    - ثقافات مناطق جنوب السودان - عددها - وتمددها ومدي انتشارها في الآرضي السودنية..
    - مدي قبول ثقافات الجنوب للآخر.
    - آزمات العنصرية في بلاد المهجر بانواعها. ومدى احساس السودانيين بها
    - ثقافات مناطق شمال السودان غير الثقافة العربية - عددها - وتمددها ومدي انتشارها في الآرضي السودنية..
    - مدي قبول ثقافات الشمال غير الثقافة العربية للآخر.
    واي موضوع يخص القضية..


    معزتي..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2004, 01:03 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: لي قدّام.. (Re: Muna Abdelhafeez)



    عزيزتي مني

    تحياتي

    اوافق علي هذا التقسيم

    وسوف ابذل مافي وسعي لادارة حوار بهذا الترتيب واتمني ان يكون هنالك اخرون يكتبون في احدي هذه المواضيع .. وربما هذا هو سبب تأخري .. الوقت الكافي ... ولكني سابذل مافي وسعي في الفترة القادمة لهذا الحوار لانه مهم وحيوي بدرجة عالية اضافة الي حوجتنا لفهم ذلك
    مرة اخري كان الترتيب الذي قدمتيه جيدا

    اضيف اليه شيئا اخر
    ظل يشغلني في الفترة الماضية وانا بصد كتابة رد عليه الان ولكني مداخلتك السابقة جعلتني اعيد بعض القراءات

    الاضافة للموضوع هو اللغة والفكرة التي طرحت هنا
    بكل تأكيد افهم جيدا ان التقسيم اعلاه يتضمن اللغة في داخله باعتبارها مكون من مكونات ايي ثقافة
    ولكني اعتقد ان ما طرحه الأخ مريود هنا فكرة تستحق النقاش وان تكون موضوعا منفصلا اضافة الي نقاشها في داخل الثقافات ...

    استطيع الان ان اتابع الحوار بعد ان افردت له مساحة من الوقت ..

    ولن اغيب مرة اخري حتي يكتمل ( ان كان هنالك حدود )
    اتفق معك علي انها اسئلة ليست تاريخية فحسب ولكنها كونية
    في كثير من الاحيان تقف مشدوها امامها كما لو انك تنظر الي السماء وتتساءل
    ما كل هذا
    .
    .
    لي عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2004, 03:55 AM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 10-08-2003
مجموع المشاركات: 17278

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخ ابو امنة التحية للمرة الثانية.
    الحقيقة هالني وانقهمت عديل لمان قريت الاتي، حيث لم انتبه له في المرة الاولي:

    Quote: واقول انني لم اجد لمرة واحدة طوال تلك الاسئلة شخصا يختلف في ان السودانيين هم الأقل جمالا ( بين العرب )


    لاحول ولا قوة!

    ده كلام وين؟

    كيف مجموعة بشرية محددة تحس بالدونية تجاه مجموعة اخري، من دون ما يكون في الامر خلل جلل!

    لو كده ايه معني هذا الهيجان ضد المدعو راغب؟

    طبعا الافتراض ثم المقدمات الخاطئة دوما تؤدي الي نتائج مش خاطئة او بس وانما خطأ بحجم كارثة مليونية في حالة السودان.

    القيم عامة جمالية كانت او ابداعية محكومة بي محيطها الثقافي حيث يستحيل اطلاق الاحكام علي قيم مجموعة بعينها، انطلاقا من قيم مجموعة اخري الا كتعبير عن حالة استلاب وامبريالية ثقافية من مجموعة مهيمنة الي مجموعة مهيمن عليها.

    لانو من المفترض، حتي القرد عند امو غزال!

    السؤال هل ام قرد السودان، عربية؟

    الناس بتطش بالتحديد في الحتة دي.

    فاذا كانت هذه الام افريقية، قطع شك قرد السودان غزال، في نظر هذه الام، بغض النطر!

    طول ما بنفتكر روحنا عرب او فينا شئ عربي فمافي مخرج من الدوامة البتنتهي بي هذا الاحساس المفرط بالدونية المهينة!

    اما حديثك عن عنصرية السودانيين تجاه العرب فهو الاغرب علي الاطلاق!

    لانو السوداني تلقائيا وبالميلاد عبد او دون بسبب سواد لونو، والعربي في نظر السوداني سيد وبالميلاد لانو عربي.

    فماعارف كيف السوداني ممكن يكون عنصري ينظر من موقع الدون "التحتي" للسادة العرب وهم الاعلون او في موقع اعلي في سلم البناء العنصري لهذا العالم، وبشهادة السودانيين المدعين للعروبة هروبا من جحيم دونية وعبودية الانسان الاسود او السوداني!

    واضح النقاش ده حيظل داير في حلقة مفرغة من دون اجابة شافية، كافية علي سؤال:

    من نحن او من هم السودانيين؟



    مريود
    تحياتي والقومة ليك ياحبيب.

    لينا الشرف بمعرفة امثالكم من المعتزين باصلهم وفصلهم الافريقي في اباء وكبرياء لا يعرفه المتمسحين بالعروبة من زنوج السودان الكارهين لذاتهم.

    والغريب جدا كيف نفس مواهيم العروبة هم البتباكو علي كلام راغب علامة!!!

    من جانبي احي راعب علامة واشد من ازره، عسي ولعل مواهيم العروبة يصحو من حالة حمار النوم اللتي تعتريهم!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2004, 06:12 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Bashasha)



    الساخط ابدا بشاشة

    تحياتي

    في بلد زي السعودية محاط بالعرب من كل جانب ومحاط بالقنوات الفضائية العربية لازم تكون المقارنة عربية وحتي في السودان حينما يتم طرح هذا السؤال تتم المقارنة عربيا وصدقني ان قلت لك لم اجد شخصا له مرجعية مختلفة من المرجعية والمقاييس العربية ..
    اما راغب علامة فحقا ردة الفعل هي المحيرة اذا كان هذا هو راي السودانيين وهذا ما جعلني اطرح هذا السؤال الذي تعتقد انه سيدور في حلقة مفرغة ....
    أليس علينا في البدء طرح السؤال ... نعم
    وايذهب بعدها في اية اتجاه لكن طالما نحن نطرح السؤال اعتقد ان هنالك اجابة يوما ما .. ولكن تكمن المشكلة في التواطؤ .. واقصد به عدم طرح الاسئلة الشائكة ... والمسكوت عنها ...

    اتفق معك علي مسالة المرجعية ( نظرية امومة القرد ) ...

    بعدين قصة راغب علامة مش طلعت زي قصة الموناليزا ... ولا شنو كمان


    اما قصة عنصرية السودانيين تجاه العرب .. صدقني ما غريبة ... وما عارف بتسمي ردة الفعل تجاه راغب علامة دي شنو ... بعدين حاول لاقي السودانيين ( العرب ) علي وزن الافغان العرب عشان تسمع العبارات المحترمة في مسالة العنصرية ..
    ولكن ليست القضية هي ردة فعلنا تجاه العرب فالقضية الأساسية انه لو كنا نحن عنصريون فسوف يتجلي ذلك في سلوكنا تجاه الاخرين في كل الاتجاهات ... فهل نحن عنصريون تجاه بعضنا ام لا .. وهل تؤمن بان السلوك كل لا يتجزأ ...

    عموما هي اسئلة يجب ان نطرحها علي الاقل حتي لا نكون متواطئين
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2004, 06:21 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Bashasha)



    مني عبد الحفيظ

    تحياتي

    اصبري علي شوية انا بديت افرغ نفسي عشان اتابع .. الجحيم ده .. لكن ترتيبك محتاج انو الواحد يرتب نفسو ... بعد شوية حاتعرفي البورد ..

    خارج النص:

    نطق الاسم بالطريقة دي ( يا جعفر بشير ) ما بسمعوا الا من ناس انا بعرفهم او علي الاقل قابلتهم في الجامعة ... يعني نطق حميم جدا
    عموما .. حتي اذا ما قابلتك في الجامعة مرحب بيك في حوش بكري واهو اتلاقينا ودي فرصة كويسة انو الواحد يرحب بيك ... بصورة رسمية .


    مرحب بيك مرة أخري

    كل الود

    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-26-2004, 07:39 PM

Adil Isaac
<aAdil Isaac
تاريخ التسجيل: 12-02-2003
مجموع المشاركات: 4016

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    عزيزي ابو امنه

    شكرا لك لفتح هذا الموضوع الذي يثير كثيرا من الشجون و البحث العميق في ذواتناكسودانين نعيش مرحله انتقاليه في عده اوجه. للاسف , اعتقد اننا عنصريين اكثر من العنصرية نفسها و ليس العرب فحسب!! هل يمكن ان ان تعيش في السودان يوماواحدا دون ان تسمع/ تري كلاما او مظهرا يدل علي العنصريه؟؟ لا اعتقد.

    هذا في بلد كل سكانه ليسو بيض!! بعض السودانين- من الشماليين الذين يعيشون في اوروبا- يصاب بدهشه بالغه حين يكون المتلقي لعنصرية البيض كمن اكتشف- فجاة- انه في الحقيقه ليس بابيض و لا هم يحزنون.

    اود ان اتطرق لنقطه هامه تتعلق بالديمقرطيه و العنصريه: و هي ان الاخيرة تتناسب عكسيا مع الاولي,.في المجتمعات ذات الديمقراطيات الراسخه ,مثلا غرب اوربا , و رغم الحديث الكثير عن عنصريه البيض , لا تمر العنصريه بدون عقاب و يفكر العنصريون كثيرا قبل ممارسه عنصريتم. هذا عكس دول شرق اوربا مثلا حيث العنصريه افظع بكثير و يبدو ان الامر هناك يمر بدون عقاب. اما الحال في بلاد العرب فحدث و لا حرج, و عندما قلت اننا اسؤا منهم في ذهني انهم-العرب- "القدوه الحسنه" لكثير من اهل شمال السودان( ليتني اعرف لماذا) بينما يراهم كل العالم مثالا حيا للتخلف!!!

    مع خالص الود

    عادل

    (عدل بواسطة Adil Isaac on 03-26-2004, 07:40 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-27-2004, 01:11 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Adil Isaac)


    العزيزة مني

    تحياتي

    اها يا ستي انا هنا مرة اخري ودعيني اناقش باشتفاضة مداخلتك الأولي ومن ثم نبدا في ترتيب نفسنا للحوار مرة أخري في المواضيع المذكورة أعلاه

    يا جعفر بشير.. دعني ألحق بركب هذا الحوار..
    اللغة وقرار اختيار اللغة ليس هو الحل الكافي..فاللغة إداة تواصل ليس إلا.. ربما نوع اللغة يحدد إن كانت أداة تواصل جيدة أو غير ذلك..
    القضية في رأي ..معقدة أكثر من ذلك..



    اولا يا ستي اتفق علي ان المشكلة ليست مشكلة لغة لوحدها ولكنها مشكلة ثقافة كاملة ولكن اللغة تعتبر هي اداة التعبير الرسمية ولها تاثيرها القوي علي الثقافة وعلي من يحملونها .. ويعزز ذلك ما ذهب اليه عدد من الكتاب حينما تحدثوا عن اللغة ومستقبلها وتأثيراتها اذكر منهم المفكر محمد عابد الجابري ومحمد اركون والكاتب جبران خليل جبران ..
    ليتم وصف اللغة بأنها مظهر من مظـاهر الابتكار في مجموع الامة او ذاتها العامة فاذا هجعت قوة الابتكار توقفت اللغة عن مسيرها وفي الوقوف التقهقر وفي التقهقر الموت والاندثار.
    اذا فمستقبل اللغة عموما والعربية بصورة خاصة يتوقف على مستقبل الفكر المبدع الكائن او غير الكائن في مجموع الامم التي تتكلم اللغة العربية فان كان ذلك الفكر موجودا كان مستقبل اللغة عظيما كماضيها وان كان غير موجود فمستقبلها سيكون كحاضر شقيقتيها السربانية والعبرانية.
    وبالتالي يكون الحديث الذي طرح اعلاه طالما نحن نستطيع الحديث بلغتين ويمكننا تطبيق ذلك علي الأقل علي المستوي الرسمي لماذا يكون خيارنا هو اللغة العربية التي ترتبط بكل ذلك الجمود والتحجر والتخلف المعرفي ... لماذا لا تكون لغتنا الرسمية ومناهجنا هي لغة العلم المباشرة ... طالما ان تلك العلاقة الوثيقة بين اللغة ومقدرات الأمة .. علاقة جدلية بحيث تؤثر اللغة في المعرفة وتؤثر المعرفة في اللغة ولماذا نحاصر انفسنا بهذه اللغة طالما هي اداة ...
    أما هذه القوة التي ندعوها بقوة الابتكار فهي في الثقافة عزم دافع الى الامام هي في قلبها رغبة غير منتهية للمعرفة وفي روحها سلسلة احلام تسعى الى تحقيقها ليلا ونهارا ولكنها لا تحقق حلقة من احد طرفيها الا اضافت الحياة حلقة جديدة في الطرف الاخر. هي في الافراد النبوغ وفي الجماعة الحماسة وما النبوغ في الافراد سوى المقدرة على وضع ميول الجماعة الخفية في اشكال ظاهرة محسوسة ففي الجاهلية كان الشاعر يتأهب لان العرب كانوا في حالة التأهب وكان ينمو ويتمدد ايام المخضرمين لان العرب كانوا في حالة النمو والتمدد وكان يتشعب ايام المولدين لان العرب كانت في حالة التشعب.
    وظل الشاعر يتدرج ويتصاعد ويتلون فيظهر انا كفيلسوف وآونة كطبيب واخرى كفلكي حتى راود النعاس قوة الابتكار في اللغة العربية فنامت وبنومها تحول الشعراء الى ناظمين والفلاسفة الى كلاميين والاطباء الى دجالين والفلكيون الى منجمين.
    أما تأثير التمدين الاوروبي والروح الغربية في اللغة العربية فهو بمثابة شكل من الطعام تتناوله اللغة من خارجها فتمضغه وتبتلعه وتحول الصالح منه الى كيانها.
    ونأتي الان الي الأمم التي تسير في مقدمة العالم فهي المبتكرة والمبتكر مؤثر والامم التي تمشي في مؤخرته هي المقلدة والمقلد يتأثر فلما كان الشرقيون سابقين والغربيون لاحقين كان للمدنية العربية التأثير العظيم في لغاتهم وها قد اصبحوا هم السابقين وأمسي العرب هم اللاحقين فصارت مدينتهم بحكم الطبع ذات تأثير عظيم في اللغة العربية والأفكار العربية .
    بيد ان الغربيين كانوا في الماضي يتناولون يحولون الصالح من اللغة العربية والمعرفة العربية الى كيانهم الغربي اما الشرقيون في الوقت الحاضر فيتناولون ما يطبخه الغربيون ويبتلعونه ولكنه لا يتحول الى كيانهم بل يحولهم الى شبه غربيين وهي حالة تبين لي الشرق تارة كعجوز فقد اضراسه وطورا كطفل بدون اضراس!
    وبكل تأكيد هنالك علاقة وثيقة بالتطور السياسي الحاضر في الاقطار العربية فمن البديهي ان الاقطار العربية في حالة التشويش السياسي والاداري والنفسي ويتفق الجميع على ان هذا الوضع مزمن للغاية.
    وفي السودان علي وجه التحديد يصل التشوش الي مداه بأزمة الهوية وغياب الديموقراطشية وسيطرة العنصر العروبي علي الدولة وبالتالي علي التعليم والاعلام وتوجيهه حيثما تتفق اهواؤه ولا توجد ادني استقلالية ما بين نظان التعليم او غيره من الأنظمة وما بين التوجهات الايدولوجية للانظمة الحكومية السودانية وحتي في الفترات الديموقراطية لا تخلو المسالة من توجهات ايدولوجية ...
    ثم اجابة علي اللغة العربية في التعليم ومقدرتها علي تعليم كل العلوم فبكل تأكيد ليس لدي اللغة العربية المقدرة علي ذلك؟؟؟
    ولكن المشكلة تكمن في ان المدارس لا تحمل صبغة وطنية مجردة ولن نستطيع ان نتدارك هذا الأمر .. امر اللغة في مدارسنا وجامعاتنا حتى تنتقل المدارس من ايدي الجمعيات الخيرية واللجان الطائفية والبعثات الدينية الى ايدي الحكومات المحلية. وليس المقصود البعثات الدينية والجمعيات الخيرية الرسمية بل ان الحكومات مثل تلك التي في السودان يجب التعامل معها علي انها بعثة دينية او لجنة شعبية اسلامية وليست حكومة وطنية وتكمن المأساة في ان معظم الحكومات المتعاقبة علي السوان وعلي الخصوص العسكرية تعاملت مع التعليم كملكية خاصة توجهه حيثما تريد وهذا ما تم الاشارة اليه اعلاه في حديث الأخ ................
    تبقي استقلالية التعليم هي احدي المعضلات التي تواجه عملية التطوير والتطور في السودان واعود مرة اخري الي افتراض الأخ مريود وبناء علي ما ذكره حتي المفكرون العرب من خلال الحديث الحالي والذي يربط اللغة ارتباطا وثيقا بمقدرات الأمة والشعوب ... وفي نفس الوقت
    ان كان علينا ان نكون متسولين فلنكن متسولين ممن عندهم ما يعطون ولسنا متسولين من متسولين .... حتي تقصر فترة الحصول علي الطعام فلا ندري الي متي تمتلئ الشعوب العربية حتي تستطيع ان تمد لنا يد المساعدة
    وفي الجانب الاخر نعمل علي ان نكون اقوياء بالاخذ مباشرة من مصدر المعرفة وناخذ ما يفيدنا منها لا ان ننتظر شخصا اخر يأخذ منها بصورة مشوهة ويأخذ اسوأ ما فيها ثم ننتظر ان يعطينا ما تبقي من ذلك ... ولنأخذ الأفضل لنستطيع العطاء لان المتسول المحتاج لا يستطيع ان يشترط على المتصدق الاريحي ومن يضع نفسه في منزلة الموهوب لا يستطيع معارضة الواهب فالموهوب مسير دائما والواهب مخير ابدا.


    يتـــــبع

    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-27-2004, 02:31 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)



    القضية قضية الانسان السوداني..
    مراقبة خواطر.. وإعادة صياغة الانسان السوداني من داخله للناضجين.. وتربية مستحدثة للأطفال.. هو الحل الذي اطرحه للنقاش .. والفكرة عندي في طور التكوين ..
    هذا طريقُ زرعٍ لا يؤتى أكله في موسم أو اثنين.. ولكن دعنا نمني انفسنا بغرس اول لبناته على مستوى النقاس العام.. ان قدر له ان يجد حيزاً من النقاش..


    بكل تأكيد من الواضح جدا ان الحديث هنا يدور عن مستوي معرفي اخر اقرب الي علم النفس منه الي الفكر ويبدو واضحا انه مشروع تحت الدراسة .. عموما تروقني الفكرة جدا وخصوصا التربية المستحدثة للاطال واعتقد ان ما طرحه الاخ مريود هنا يصب في ذات الاتجاه برغم ان فكرة اللغة البديلة هي الطاغية ولكني اعتقد انهما فكرتان في اتجاه واحد وهو تنشئة جيل جديد يتجاوز كل سلبيات الماضي ويتجه بقوة نحو الحاضر والذي يحدد معالمه الأخ مريود بالانفلات من دائرة التبعية ايا كانت عربية او افريقية مع الاحتفاظ بكامل مقومات انتماءنا التاريخي لها ( والذي لا مفر منه ) والاحتفاظ بكل مقومات اصالتنا وفي ذات الوقت النزوع نحو المعاصرة في المعرفة والعلوم وربما يكون المشروع الذي يتم تبنيه داخل هذا الحوار او علي الاقل الذي يتم طررحه هنا مشروع جدير حقا بالقراءة اكثر من مرة واقول لك لست فقط ادعمك في هذا الاتجاه وادير حوارا ... لا بل انني علي استعداد لدعم هذا المشروع بكل ما استطيع ولذلك سوف افرغ له جزءا كبيرا من وقتي خلال الفترة القادمة بتلك الكيفية واحاول ادراج مساهمات معظم المفكرين الذين تدور افكارهم جول هذا المشروع وحتي التجارب التي تمت في العالم وعبر التاريخ ..
    في الحقيقة المشروع في نظري يستوجب ذلك ...
    واتفق معك تماما علي ان البداية يجب ان تكون علي مستوي طرح الاسئلة والنقاش بصوت مرتفع هنا وفي كل مكان ... ان ما نحتاجه فعلا مشاريع جريئة ومتجددة تهدف الي خلق حلول اخري للخروج من دوامة ازماتنتا وطالما كنا دائما نستطيع طرح الاسئلة وابتكار اوات جديدة وتبني حلول مختلفة وايجاد فرص بديلة .. لا يهم بعدها متي نستطيع ان نصل الي النهاية طالما اننا بدأنا فسوف تأخذ الاشياء دورتها الطبيعية ولكن تبقي الضمانات في طرح الاسئلة الصحيحة في الوقت المناسب للمحافظة علي اتجاه السير مرة اخري انني ادعم مشروعك ( الفكري – العلمي ) علي مستوي النقاش هنا وعلي مستوي تقديمه كبحث متكامل والان استطيع ان اري جيدا لماذا انت سعيدة بهذا الحوار لانني بدأت افهم جيدا ملامح المشروع


    يتــــبع
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-27-2004, 02:44 PM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)


    إذا كان فهمي لما يدور من نقاش سليماً .. فليس المعني من هذا البوست تحديد هويتنا..
    أين توجد نقطة التوازن من كل هذا وكيف يمكننا الحفاظ علي نقطة التوازن ما بين الدفاع ضد عنصرية الاخرين وبين احتفاظنا بتوازننا وعدم تحويل انفسنا الي عنصريين جدد .. (هذا قبل نقطة تحول الأخ جعفر ووصفة للموضع بأنه شائك.. وهو صادق فيما يقول..) يعني نقطة التوازن بين دفاعنا عن انفسنا من الدونية العنصرية.. وعدم هجومنا على الآخرين بسبب عنصري.. ولكنا يمكن ان نهاجم بأسباب اخرى.. وهذا لا ينفي أنه ربما يكونوا الآخرين المراد هجومهم عنصريين بحق..


    فهمك لطبيعة الحوار الذي يدور هنا سليما بكل تأكيد فما طرحته هنا في البدء ليس سؤال الهوية بل هو نقطة التوازن ( قبل التحول المنطقي ) واعتقد ان فكرة نقطة التوازن هي مسالة سلوكية ونفسية وبالتالي تصب في اتجاه المشروع الذي تريدين ان تتبنيه ولكن اذا اعتمد مشروعك منذ البدء علي فكرة ( المنهج العلمي – علم النفس ) فربما تصلين الي نقطة مثل التي وصلت انا اليها من خلال هذا الحوار وهي انه لا يمكن التعامل مع هذه الاسئلة الكونية بمنهج جزئي او خاص بعلم النفس فقط اذ ان الامر اكبر بكثير من هذا الاطار .. وبالتالي اتمني ان تأخذي ي الاعتبار وانت تتحدثين عن فكرة مراقبة الخواطر حتي وانت تفهمين جيدا مدي تداخلها مع علم النفس والموروث الثقافي ان الموضوع ربما تطلب ادوات تحليل مختلفة وجديدة اذ انه كلما اقتربت من فهم احدي النقاط تبرز هنالك ضرورة ارتباطها بمعضلة أخري ... ولذلك وصلت انا هنا الي ان نقطة التوازن الداخلية مرتبطة ارتباطا وثيقا بكل ما ذكر هنا من جوانب ..
    اذا ما استطعت من خلال هذا المشروع ان توجدي منهج تربية حديثة للاطفال علي القل يستطيع بناءهم نفسيا وسلوكيا بصورة متزنة اعتقد انه سيكون انجازا قيما وبكل تأكيد ان المسالة ليست بالسهولة وليست نظرية هذا ونحن نضع في اعتبارنا ان هؤلاء الذين نريد لهم منهج تربية جديد يحفظ نقطة التوازن لهم هم في الحقيقة جزء من مجتمع تغطيه وتطفح فيه هذه الامراض وبالتالي فان تطبيق مثل هذه المناهج يستلزم مجتمع يتفهم جيدا ضرورة مناهج تربية مغايرة ويتطلب دولة يسودها قانون ويتطلب باحثين وغيره من المتطلبات ولكن ليس عليك او علينا حل كل هذه الاسئلة الكونية في بحص واحد فقط يكفي ان نطرح الاسئلة المحرجة ونشير الي الطريق



    .يتــــــبع
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-27-2004, 02:34 PM

msd


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    الاخ ابو امنة
    اعلم ان الموضوع متشعب جداً ولكني اود ان احكي تجربتي الشخصية، عندما يسالني احد الاخوة العرب في المهجر كسوال عادي وبسيط عند مصعد او موقف سيارات او غيره هذا السوال الاخ عربي فاني اجيب ببساطة متناهية واقتناع كامل انا سوداني. ربما لا اجد تعريف واضح لانا سوداني هذه ولكن اشعر بها مقنعة جداً لي وللسائل.
    ولكني سوف احاول ان ابسط نظرتي لهذا الامر، السوداني سواء كان افريقي قح او عربي خليط هو سوداني وهذا الانتماء اصيل جداًفما يجمعنا كسودانين بمختلف اعراقنا كبير جداً ولا يشعر بذلك الا من خرج خارج السودان حيث تتكشف للواحد روية مغايرة وتزول تلك الحساسيات التاريخية الثقافية التي تكبلنا في الداخل.
    لكني اود ان اقول ان الذين يريدون ان يثبتوا وان يوكدوا ان السودانيين افارقة اقحاح هم سقطوا ايضاً في وهم الاستعلاء العنصري، فلا يمكن تجاهل الهجرة العربية في السودان وتشكيلها لواقع اثني وثقافي معين، وليس من العقلانية بشي الحديث المر عن الثقافة العربية ورميها الي مزبلة التاريخ لان الواقع المعاش يعطي تصور مختلف جداً، فحتي القبائل الافريقية القحة في السودان خلقت لها لهجة عربية للتواصل فالجيمع يعرف ان هناك لهجة تسمي بعربي جوبا مثلاً تستعمل للتواصل بين تلك القبائل، وعليه رغم قلة الزاد المعرفي فانني كانسان بسيط لا اري ان المشكلة في اللغة او الانتماء الجزئي للعرب ولكني افضل ان اقول انا سوداني وكفي ولا يهمني كثيراً ان اثبت اني اكثر عروبة او اكثر افريقية ولهذا فاني اظن ان تقبل تلك الوضعية المشتركة تخلق نوع من التواصل بين السودانين والافارقة والسودانين والعرب من دون اي حساسيات.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-28-2004, 11:11 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: msd)



    مراقبة الخواطر بيدخل فيها .. علم النفس والموروث الثقافي..
    لازم يتحدد نوع الموروث الثقافي .. الذي ينتمي له الشخص.. وحقيقته.. ومدي استيعابه له بالشكل الصحيح.. ثم بعد ذلك دراسة مدي مرونته في قبول الآخر..
    إن كان يقبل الآخر.. ليس هناك مشكلة وإن كان لا يقبل الآخر.. فلماذا لا يقبل الآخر؟؟ وما هي المخارج في مثل هذه الحالة؟؟


    بهذا المفهوم اعلاه يتضح ان المسالة ليست فقط محاولة التفكير النظري او الاعتماد علي المفكرين السودانيين او العرب باعتبار ان الحصول علي نتائج دقيقة بهه الطريقة ومتايعة هذا السلوك بتلك الدقة يحتاج الي نماذج محددة أي ان هنالك تجارب يجب ان يتم اجراءها في عدد من الاشخاص ذوي الميول والانتماءات المختلفة ولكن السؤال الذي يفرض نفسه هنا
    هل هؤلاء الاشخاص الذين يتوقع ان تتم هذه الرداسة عليهم يجب ان يكونوا علي علم بهذه التجربة ام لا باعتبار ان المعرفة بالتجربة نفسها لها تاثيرها علي سلوك واتجاهات الشخص المعني ولا اقصد انها بصورة متعمدة فالمسالة كلها تتم في العقل الباطن ةتؤثر علي السلوك وربما يصبح سلوكا غير طبيعي او يتحول جزء كبير منه الي سلوك مصطنع وهذا يعتمد بكل تاكيد علي النقطة الأخري وهي مستوي هؤلاء الاشخاص المعرفي ... هل ستكون العينة الماخوذة من الذين تلقوا تعليما مثلا والي ايي درجة ..
    ان البحث بهذه الصورة يزداد اتساعا اذا كنا نتحدث عن السودان فدرجة الاختلاف والتمايز بين السودانيين تجعل من الصعب وجود عدد قليل من النماذج يصلح لان يتم تعميمه علي كل السودان هذا في حالة ان الدراسة ليست دراسة عامة وانها تختص فقط بالسودان .. وبالتالي فان المسالة من الواضح انها ستحتاج الي عدد غير قليل من النماذج لتغطية كل السودان بمختلف انتماءاته العرقية والجنسية وبصورة اكثر تعميما كل الانتماءات الثقافية



    يتــــــبع
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-29-2004, 07:09 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)



    وبعدها تتحدد النقطة الفيها الشخص من الموروث الثقافي.. (ليه بحس بالدونية.. وليه بيستعلا على الآخرين.. وليه بيحكم على الاخرين من منظور عنصري) والنقطة الداير يصل لها.. ولازم النقطة الأخيرة تكون بمقاييس علمية .. وانسانية.. حتى لا يزلق مرةأخرى في معترك مع نفسه.. وبعدها يراقب نفسه.. ويمشي بيها لي قدام ..


    مرة أخري

    النقطة التي يوجد فيها الشخص الان من الموروث الثقافي واذا افترضنا جدلا ان فكرة الدراسة سوف تتم بالطريقة الصعبة اعلاه يجب ان تكون معدة سلفا أي اننا يجب ان نحدد الأسس التي يقوم عليها مبدا تقسيم النقاط .. هل هي جغرافية هل هي عرقية هل ثقافية ام ما هي طبيعتها بالتحديد ... ربما كان واضحا من هذا التصور ان النقاط سيتم تحديدها ( نفسيا وسلوكيا من خلال مراقبة الخواطر ) ولكن هذ يعني ان هنالك عدد هائل جدا من النقاط . وبالتالي عدد مماثل من التصنيفات ... اذن يجب ان يدور نقاش حول كيف يمكننا ان نحدد هذه النقاط وكيف يمكننا ان نصنع مقياسا علميا بدرجة خطأ صغير نسبيا يتم من خلاله قياس درجة التعصب او العنصرية لدي كل شخص واعتقد ان هذا المقياس هو احدي المعضلات بالنسبة لهذا البحث اذ انه هنالك شروطا محددة يجب ان تتوفر ليس في الشخص محل المراقبة ولكن فيمن يضع هذا المقياس نفسه ويبقي السؤال ان من يضع هذا المقياس يجب ان يكون متوازنا الي حد كبير حتي يكون المقياس علي درجة عالية من الحياد وحتي لو افترضنا صعوبة وجود اشخاص مثل هؤلاء علينا ان نقيم تحديدا مدي درجة تجاوزهم للعنصرية لانها سوف تلقي بظلالها علي المقياس نفسه عموما اذا ما كانت الفكرة هي وضع مقياس عن طريق اشخاص من نفس الوسط سوف تبقي مسالة جدلية ما بين من يضع المقياس وما بين النقطة التي يقف فيها اذ من الصعب تحديد هذه النقطة طالما لا يوجد مقياس حتي الان ... ما اريد وله ان المقياس نفسه يجب ان يأخذ في الاعتبار تنوع انتمائه وان يؤخذ المتوسط أي ان يشارك في وضعه اشخاص عدة من مختلف الاتجاهات ..

    ربما بهذه الطريقة يصبح البحث اكثر صعوبة بكثير من مجرد فكرة ولكن ما احاول فعله هنا هو فتح اتجاهات اخري للتفكير حتي لا ننسي أي نقطة ونحن نتحدث عن مثل هذا البحث وليس المطلوب ان يشمل كل ما تحدثت عنه ولكن علي من يفكر في مثل هذا البحث ان يكون ملما بكل الاسئلة التي يمكن ان تطرح سواء في مرحلة الاعدادا او في مرحلة المناقشة . فقط ما احاول عله هو القاء الضوء علي الاحتمالات المختلفة

    اخيرا اقول ان هذه النقطة هي من اهم النقاط في البحث اذ انه بوجود هذا المقياس الذي يعتمد علي كل العوامل اعلاه نكون قد قطعنا نصف المسافة




    يتــــبع
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-30-2004, 11:06 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)



    دا يا جعفر داير مليارات السنين ضوئية.. مش بين المجرات بين الأكوان احتمال!!!!
    كم هائل من المزالق..
    لكن دي للناس العاديين - يا جعفر - صعبة شديد..
    الناس العاديين ما بقدروا يراقبوا نفسهم.. وما عندهم مشكلة في انهم يعيشوا متناقضين..
    ما عندهم مشكلة في انهم يتمسكوا بعروبتهم في العادة .. ويعيشوا دونيتهم عن الحوجة.. إذا دعت المصلحة.. ويستعلوا على غيرهم - وان كانوا ابناء وطنهم - لو لقوا طريقة..

    عارف نقطة البداية وين؟؟؟
    كيف ومتى يحس السودانيين تناقضهم؟؟؟؟
    ومتى يتأرقوا من هذا التناقض؟؟
    هو هذا بيت القصيد..
    كم معك ممن هم في المهجر يؤرقهم هذا التناقض؟؟؟


    قبل فترة كنت بفكر في موضو ع ممكن يكون مشابه ... الي حد ما لللاسئلة اعلاه وهي انو نحنا كسودانيين في داخلنا كمية من التناقض ما اظنها موجودة في ايي مكان في الدنيا تناقض الي درجة مدهشة جدا ... والنماذج سهلة جدا وموجودة في البورد بصورة واضحة وبكل تاكيد ده بيعكس حالة تمزق داخلي او علي الاقل تشويه داخلي له اسبابه التاريخية المعروفة والمفهومة ولكن الحديث عنه بهذه الطريقة يتجه بنا الي دراسة سلوكية او نفسية اكثر منها تاريخية فالتناقض هو في ما بين قناعاتنا وما بين سلوكنا اليومي وما بين الحقائق المعروفة ولكن بكل تأكيد كما تفضلتي بالحديث ان العاديين لا يستطيعون رؤية هذا التناقض بسهولة وحتي ان حدث ذلك لا يشكل هاجسا لديهم ويستطيعون التعايش معه ...

    هنالك اضافة اخري ربما تكون ذات بعد فالتربية السودانية الاسلامية اعتمدت علي مناهج صوفية وهذه المناهج لها تاثيرها علي مقدرة المسلمين في السودان علي التعايش مع كل الاختلافات الخارجية والتناقضات الداخلية .. التربية الصوفية تلقي ظلالها علي كل ذلك لانها تشكل جزء من ثقافتنا اعتمد عليها السودان في فترة من الفترات في توحيد السودان وتم ترجمتها الي سلوك تلقائي ....فهي التربية لكل المسلمين حينما نتحدث عن البساطة وقبل ان ندخل الي التعليم والمداس الفكرية الاسلامية او ما نسميه الاسلام المدرسي والذي يختلف عن الاسلام الشعبي .. ويمكن ان ينطبق ذلك ايضا علي الديانة المسيحية فهي في الاصل تنزع نحو التعايش والتسامح بين البشر ...
    وبالتالي يتجه بنا الحديث الي النقطة المهمة جدا هنا وهي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-30-2004, 11:11 AM

Abo Amna
<aAbo Amna
تاريخ التسجيل: 05-01-2002
مجموع المشاركات: 2199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)


    لو ما وصلوا المرحلة دي ما براقبوا نفسهم ويبدأوا يفتشوا في الاسباب ومن ثم عن الحلول..لنفترض جدلاً وصولهم هذه المرحلة


    واعتقد انها نقطة جوهرية في الموضوع


    لن استطيع أن اتحدث عن حال السودانيين ومعاناتهم في المهجر.. كعرب او افارقة.. لم أمر بها هذه التجربة .. وأشكر للجميع أنني ألميت ببعض معانات المهجر.. ولكن..ليه السودانيين من الثقافة العربية الاسلامية شايفين روحهم أحسن وأن السودان ملكهم وما دونهم اقليات؟؟
    البجة.. والنوبة الشماليين وغيرهم من الثقافات غير العربية الاسلامية عندهم نفس الاحساس؟؟؟؟؟


    مسالة الاستعلاء الثقافي هي سمة موجودة في كل الثقافات في العالم وليست فقط في الثقافة العربية الاسلامية فهنالك اليهود والالمان وغيرهم وكل ثقافة تنزع الي تقديس نفسها او الاستعلاء علي الاخريات وحينما يحدث اقل احتكاك بين هذه الثقافات وحسب طبيعة كل ثقافة تنشا محاولة السيطرة او التسخير للاخر وما يدور بينهم في الواقع يكون حوارا ثقافيا تاخذ كل منهم من الاخري حتي لو بدا هذا الحوار في شكل حروب او صراع حول الارض او غيره من الاشياء حالما تختلط الثقافتين لتنتج ثقافة جديدة متمايزة عن كل الثقافتين ولكنها تأخذ الاضل من كل منهما وهذا ما يحدث في السودان ...
    ولا تكون هنالك اصلا مشكلة في فكرة الانتماء الي أي من الثقافات ولكن تبدا المشكلة حينما يؤثر ذلك الاستعلاء في حقوق الاخر في النطقة الجغرافية ومصادر الثروة والسلطة فهنا ينشا الصراع الذي يمكن ان يتحول الي حرب وحدة الاختلاف بين القافات تحدد حدة الصراع الذي يمكن ان يكون تطهيرا عرقيا كما حدث في اكثر من مكان في العالم.
    اذا لا مشكلة في الانتماء الثقافي ولكن المشكلة تاتي في اعترافنا بالاخر وحقوقه المتساوية في داخل اطار الوطن الواحد ..


    يتــــــبع
    .
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-30-2004, 11:41 AM

Muna Abdelhafeez

تاريخ التسجيل: 02-02-2004
مجموع المشاركات: 138

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ما بيننا وبين العرب ... ( هل نحن الاكثر عنصرية ) (Re: Abo Amna)

    ولا تكون هنالك اصلا مشكلة في فكرة الانتماء الي أي من الثقافات ولكن تبدا المشكلة حينما يؤثر ذلك الاستعلاء في حقوق الاخر في النطقة الجغرافية ومصادر الثروة والسلطة فهنا ينشا الصراع الذي يمكن ان يتحول الي حرب وحدة الاختلاف بين القافات تحدد حدة الصراع الذي يمكن ان يكون تطهيرا عرقيا كما حدث في اكثر من مكان في العالم.
    اذا لا مشكلة في الانتماء الثقافي ولكن المشكلة تاتي في اعترافنا بالاخر وحقوقه المتساوية في داخل اطار الوطن الواحد
    ..


    مية المية..!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de