وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 10:11 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبد الله عقيد(عبد الله عقيد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!!

03-18-2006, 12:42 PM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 09-20-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!!

    خلفية أولى: عنوان اليوم:
    "بوش يجتمع بعد غد مع الأمين العام لحلف الناتو لدراسة التدخل في دارفور"

    خلفية ثانية:
    اجتهد الكثيرون في محاولة تأكيد الروابط التي تجمع
    بين الترابي والأمريكان على اختلاف حكوماتهم.
    وأتو بالأدلة والأسانيد المعروفة.
    .....
    من يلاحظ فرحة الشيخ الترابي البادية للعيان
    وظهوره المتعاقِب في القنوات الفضائية
    ليعبر عن سعادته وإحساسه بالانتصار بالتدخل الأمريكي
    العسكري في دارفور الذي اقترب أوانه
    تعود لذهنه تلك الصورة المتكررة لأحداث تجمع بين الترابي
    وأمريكا..
    طموحات الترابي لا تحدها حدود، وأفعاله التي يقوم بها تتخطى
    كل خيال..
    بعد أن أخفقت تجربته في بداية حكم الإنقاذ في تجسيد دولته المنشودة
    في حدود السودان بأكمله، سعى الترابي بشكل معلن وصريح إلى تجسيد
    هذه الدولة أولا فيما كان يسميه (الغرب) ويعني دارفور وربما كردفان.
    متتبعا خطى المهدي (السابق له) فهو (مهدي هذا الزمان الذي يأتي
    بعد مائة سنة من المهدي السابق).
    ركز إبان سيطرته على وضع مخططاته وطموحاته وبرامجه المستقبلية
    على أرضية دارفور.
    ومهد بكل الوسائل لاستمالة أبناء دارفور وجعلهم (جندا له) لينطلق
    بهم إلى فتح الخرطوم.. المحطة الأولى للانطلاق.
    فأنتج الكاتب الأسود، والكتائب السوداء، التي تم التستر عليها بصفة
    (الدفاع الشعبي).. والأفكار السوداء، التي يرسخها مساعدوه علي الحاج
    والحاج آدم وخليل ابراهيم والمحبوب عبد السلام.. وغيرهم، يرسخونها
    في عقول وقلوب أبناء دارفور في الداخل والخارج.
    وعندما خرج، لم يتردد في إشعال الفتيل بالريموت كنترول وفتح الطريق
    واسعا أمام كل من له مطمع ومطلب للإسهام في إيقاد نار الحرب.


    نواصل
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-18-2006, 01:15 PM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 09-20-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: عبد الله عقيد)

    نقاط التلاقي والاختلاف

    قطعا، باتت نظرة الأمريكان لكل ما هو (إسلامي) تختلف
    بعد الحادي عشر من سبتمبر.
    وإن كانت أمريكا تغلب المصلحة فيما مضى في علاقاتها بالإسلاميين
    فهي اليوم تغلب رؤية أخرى، أصبحت تضع الإسلاميين في موقع العدو
    الذي لا سبيل إلى مصالحته.

    ولكن الشيخ الطموح، ومع علمه بكل هذه الظروف، لن يجد حرجا
    في التعامل مع عدوه الاستراتيجي لأجل تحقيق طموحه الشخصي ولو بعد حين.

    لاحظت أنه كرر كثيرا عبارة (مشكلة دارفور يمكن أن تحل في جلسة واحدة)
    يقولها ضاحكا.. ضحكته الواثقة تلك.
    رددها في الجزيرة، وقناة العالم الشيعية، وقناة العربية (بتفسيراتها)

    لعله لا يزال يعتقد أن مفاتيح مشكلة دارفور في يده.
    ومن يدري، ربما ذلك صحيح، فياما تحت السواهي دواهي.

    وردد البعض ههنا اعترافاته الصريحة بما فعله ورفاقه في فترة السلطة
    واستعداده للاعتراف أمام أي محكمة دولية بذلك.!!

    تخريمة:
    شُغلت الأجهزة الإعلامية على الساحة العربية في الفترة الأخيرة بمتابعة
    القفزات المتتابعة لمواقف (جنبلاط) التي اختتمها بـ (فت) الموضوع
    كلو، في تصريحاته بواشنطن مؤخرا.
    كان يتحدث عن اسرائيل واستهدافها للبنان، وعن علاقته بسوريا وحزب الله
    باعتبارها قابلة للنقاش.
    ولكنه انقلب على سوريا، وأخذ يكيل لها الاتهامات والسباب، وبعدها انقلب
    على حزب الله. وختم كل ذلك بتأكيده على دور لواشنطن في لبنان. ومن واشنطن.

    ترى من هو (جنبلاط) السودان؟

    ما شاء الله
    عشرات الجنابليط !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-18-2006, 01:45 PM

مجدى محمد مصطفى
<aمجدى محمد مصطفى
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 1696

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: عبد الله عقيد)

    الأخ عقيد

    لك الود يا رجل

    لن اخوض فيما ذهبت اليه بخصوص الأمريكان ومدى توافقهم مع الدكتور الترابي ولكنى اجد نفسى مختلفا معك جمله وتفصيلا فى ما ذهبت اليه بخصوص (سطوة) الدكتور على ابناء الغرب وربما كردفان.
    وسبب هذا الأختلاف انك تجرد الرجال الذين ذكرتهم من افضل ما منحه الله لبشر وهو العقل وتفترض ان الدكتور الترابي قد سلبهم تلك النعمه وصاروا مسخرين له وفى ذلك تجني واضح.
    اما قضيه دارفور التى (تزعم) ان الدكتور الترابي قد فجرها وبالريمزت كنترول فأن ذلك ايضا قفزا على الحقائق الموضوعيه التى ادت الى هذا الأنفجار .
    واجدك مختزلا لكل (تظلمات) دارفور فى (نزوات الدكتور الترابي) وفى ذلك ايضا تجنى على قضيه دارفور العادله وعلى اهل دارفور من ذهب منهم الى ربه ومن بقى.
    ويبقى ان اقول ان درافور وغيرها من مناطق السودان التى تعانى من الظلم والفقر والجهل و المرض لا يحركها لا الدكتور الترابي ولا غيره بل هناك قضايا موضوعيه تحركهم و يجدر بنا مخاطبتها بدلا من الحديث عن دور فلان وعلان.
    الترابي شأنا ام ابينا رقم فى السياسه السودانيه ، بل اننى اجدة رجلا جدير بالأحترام لأنه اعلن مسئوليته عن الأنقلاب واعلن استعدادة لمبدأ المحاسبه ، واعلن خطأه فى تدبير الأنقلاب ، وهى شيمه لا تتوفر فى الكثير من السياسيين الذين يرتكبون الأخطاء والجرائم ولا يحدثك احد عن المسئوليه.
    وصدقني يا اخى نظريات القوميين والعروبيين وخلافهم اثبت التاريخ انها باطله فهم لا يحاربون الأمبرياليه الأمريكيه ولا يحزنون بل هم من قدم لأمريكا كل ما تريد وما لا تريد من خيرات بلادهم.
    دارفور يا عزيزى قضيه حقيقيه وموضوعيه وما حدث فيها من حمل للسلاح شيئ متوقع الحدوث وما يقوله الدكتور الترابي فى هذا الأمر هو الحل الأمثل وهو تطبيق العداله الأجتماعيه واعطاء كل ذو حق حقه ، يجب فك احتكار السلطه والثروه ولن يكون ذلك الا بتفعيل القانون الذى يحمل بين طياته القواعد المتبعه فى التوظيف والقواعد المتبعه فى توزيع الثروه وحينها لن تجد احدا لديه الأستعداد لحمل السلاح ولن تجد احدا ايضا متكالبا على السياسه التى اصبحت فى السودان للأسف الشديد مهنه من يريد حياه البذخ والترف حتى وان كان على حساب المسحوقين من ابناء هذا الوطن.

    مع التقدير
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-19-2006, 06:38 AM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 09-20-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: مجدى محمد مصطفى)

    الاخ مجدي مصطفى
    لك التحية

    صدقني..
    إذا تخلى الواحد منا عن الخلفية التي يضعها خل النص المكتوب ليقرأه
    من خلالها، فسوف يريح نفسه من الكثير من ما يثير الجدل..

    فبالنسبة للعقول التي مع الترابي، فهي لا تختلف عن العقول التي (تلتقي) مع
    كل رأي أو طموح لقائد أو زعيم، فتنقاد له وتنفذ ما يطلب، باعتبار أنه نفس
    ما تريده تلك العقول.. وكفى.
    أما عن تظلمات دارفور، فتأكد يا أخي أن الترابي وغيره لم يكن لينجح في إثارة
    أي فتنة في أي مكان إذا لم تكن هناك أرضية ممهدة وقابلة للانفجار، وقد وجد
    الرجل في دارفور ومظالمها قنبلة قابلة للانفجار ولم يفعل سوى أن وجه لها المفجر.
    مع ملاحظات مهمة..
    أولا.. حاول الكثيرون قبل الترابي، وبعده تفجير هذه القنبلة، وربما يشترك
    الكثيرين الآن في هذا التفجير أو لحقوا بمرحلة من مراحله.
    ثانيا.. مظالم دارفور، ليست خاصة بدارفور، فهي نسخة من مظالم أنحاء كثيرة
    من السودان.
    ثالثا.. ليس من الضروري أن يشير الكاتب إذا كتب إلى كل التفاصيل التي يعرفها
    القاصي والداني.

    أما عن مطالبة الترابي (الحقة) بتطبيق العدالة الاجتماعية وإعطاء كل ذي حق حقه
    فهي أيضا (مطالبتي) ومطالبتك، ومطالبة أهل دارفور. وتختلف وسائل وسبل المطالبة
    والاستحقاقات المتوجبة لي ولك وللترابي جراء تحقيق هذه المطالبة.

    لك التقدير
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-19-2006, 07:00 AM

طارق محمد الخضر

تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: عبد الله عقيد)

    الأخ عبد الله تحياتي لك
    تجدني لا أتفق مع كل ما أتيت به هنا ولكن:
    مسألة انبطاح الترابي للأمريكان
    أو بالأحرى انبطاح الإنقاذ للأمريكان بدأها ذات الترابي
    أذكر عند زيارته للولايات المتحدة (وأظن إنها نفس الزيارة
    التي تعرض فيها للضرب من الأستاذ هاشم بدر الدين)
    قرأت تغطية للزيارة نشرت بصحيفة كان اسمها (دارفور الجديدة) على ما أذكر
    تحدث التقرير عن لقاء جمعه (أعني الترابي) مع اثنين من أعضاء الكونغرس
    قال لهما الترابي ما معناه نحن خير من يمثلكم في السودان وفي المنطقة كلها
    ونحن خير من يحمي مصالحكم فيها وخاصة نحن أول حكومة تنفذ الخصخصة فعلا
    لا قولا فقط المطلوب من الولايات المتحدة تجاهل تطبيق الشريعة
    باعتبار أن الشريعة ما هي إلا قانون....

    وأظنه كان يقصد قانون لقمع معارضيه
    ولك مني كل الود
    طارق العمدة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-19-2006, 07:39 AM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 09-20-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: عبد الله عقيد)

    على ذمة العربية:

    Quote: الترابي ودارفور

    أحمد عبدالله:هل لك نفوذ في دار فور
    الترابي: لا لا النفوذ للحركة التي نقودها وأنا في رئاستها وفي زعامتها الآن لدينا فروع في كل قبائل ومواقع في دارفور وفي الجنوب وفي الشرق وفي الغرب
    أحمد عبدالله: هذا النفوذ وصل الى أن لديكم أنصار مسلحون؟
    الترابي: في أنصار تركوا حزبنا الذي يعمل دعوة وحركة سياسية ضغوط سياسية أقصى ما يبلغ وانضموا للحركات المسلحة هذه وتلك مش حركة بعينها.
    الترابي:نعم السودان الآن فيه أكبر عدد من الجيوش أكثر من أي بلد في العالم، السودان لا يحكمه جيشه، الجيوش افريقية وجيوش عالمية دخلت الجنوب وجيوش عالمية ستأتينا لقضية دارفور وعندنا مليشيات عشرات المليشيات المستقلة عن الجيش السوداني.
    أحمد عبدالله: ليس لديك ملشيات مسلحة تابعة لحزبكم؟
    الترابي: طبعا لا والله لو جاء جيش وقال نحدث انقلابا على هذا النظام لن أرضى أبدا أصلا لأن الذي يبدأ بنا نحن لأن في كل الدول الإسلامية وغير الاسمية الجيش التي تحمله أنت ينقلب عليك.. أنا والله أخشى من الثورات ومن دافع الغضب، الاغتيالات والتفجيرات التي تضرب ضرب عشوائي وتصيب بريئا مدنيا مسكينا مواطنا لم يكن هو أصلا معنا في الخصومة أصلا حتى لا يحدث هذا والعالم كله ينظر الينا هكذا لأن هذا رضينا أم لم نرضى يرونا نمثل العروبة ونمثل الإسلام فأرجو أن يكون هذا هو منظرنا لأنه شقي، هذا والله رجاء ودعاء.


    : موقع العربية نت
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

03-20-2006, 00:33 AM

Mohamed Abdelgaleel
<aMohamed Abdelgaleel
تاريخ التسجيل: 07-04-2005
مجموع المشاركات: 10407

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: ويل للسودان من طموحات الترابي والأمريكان..!! (Re: عبد الله عقيد)

    الأخ العزيز عبدالله .. موضوع كبير وبلا سواحل .. جاءت الإنقاذ أممية التوجه .. ألم تسمع الترابي في ندوة واشنطن يجيب على أحد السائلين عن مشكلة حلايب بقوله بعض الناس يهتم بحدود الأوطان ولا يهتم بحدود الله!! ويقول نحن ضد الحدود بين الدول الإسلامية فدولتنا هي دولة المسلمين أمريكان كانوا أو غير ذلك ..

    الحركة الإسلامية في السودان إنفصلت عن القيادة المصرية لترسم لنفسها خطاً طموحاً بإعتبار السودان حلقة ضعيفة يمكن أن تصل فيه للسلطة بضربة واحدة كما فعلوا ومن ثم يحدث الإنتشار ..

    الجماعة كانوا يتعجلون النتائج والأشياء فألهبوا الإقليم .. وأصبح السودان في بؤرة ضوء سالبة كما تعلم .. وجاءت الرياح بما لا تشتهي السفن .. فقد تراجع زخم الثورة الإيرانية .. وحسم العسكر الديمقراطية الجزائرية التي جاءت بالإسلاميين .. وخفت صوت الجماعات المصرية وكانت 11 سبتمبر وتداعياتها السالبة .. وتراصت صفوف المعارضة السودانية شمالاً - جنوباً .. فدب الصراع في الدولة الوليدة فكان الأمر بين الترابيين الذين يرون التمسك بالحلم الكبير حتى تظهر بارقة أمل والمجموعة الأخرى التي أرخت الجباه لتمر الأعصير ..

    إن تحول التطلع الأممي لجهوية ضيقة ظاهرة طالت الحركة الإسلامية اليوم .. كما كان الأمر بالأمس بعد هزائم روسيا وأوروبا الشرقية .. فقد تحول القادة الشيوعيين (الأمميين إلى قادة لمجموعاتهم العرقية) .. إنها ظاهرة تستحق الدراسة والنظر .. لك التحية.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de