الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-04-2019, 06:15 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة معالى ابوشريف (الكيك)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-11-2009, 08:50 AM

الكيك
<aالكيك
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 20808

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى (Re: الكيك)

    مصر ـ الجزائر: يستغلون الرياضة لتحقيق مآربهم السياسية
    مصر ـ الجزائر: يستغلون الرياضة لتحقيق مآربهم السياسية

    خضير بوقايلة

    إقصاء المنتخب المصري من نهائيات كأس العالم 2010 كان فعلا ضربة قاصمة وزلزالا قويا هز مصر ولا يزال، لكن مهما حاول مروجو الفتن تحميل شعب مصر آثار هذه الضربة فلن يفلحوا لأن أخطاءهم ستتكاثر وستبدو سوءاتهم ويعلم المصريون الأحرار حينها أن كرامة مصر وكرامة المصريين وعزة (أم الدنيا) وغير ذلك كله لم تكن إلا شعارات لتحقيق مصالح أنانية أضيق تصب في نهاية المطاف ضد مصالح مصر وتزيد في إيذاء كرامة مصر والمصريين.
    المواجهة المصرية الجزائرية من أجل افتكاك تأشيرة التأهل إلى مونديال جنوب إفريقيا لم تكن إلا غطاء سارع النظامان في الجزائر والقاهرة إلى استغلاله أبشع استغلال لتحقيق مآرب سياسية خاصة، وقد وجدا ضالتهما في شعبين (مشتعلين) وكان لا بد لكل نظام أن يوجه ألسنة وزفير تلك النار نحو الآخر. لذا بات الفوز واجبا مقدسا وما دامت قواعد اللعبة الدكتاتورية تربط بين الاستمرار في الحكم وتحقيق الفوز في المواجهة الكروية فإن النظامين تخليا عن تضامنهما المعهود ليلعب كل واحد من أجل نجاته، وقد حالف الحظ هذه المرة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة وكل محاور وأطراف النظام الجزائري في حين مني نظام مبارك وآله وصحبه بهزيمة خلطت حساباته واضطرته إلى ركوب موجة الفتنة لعله يتقي نار هزيمة لا علاقة لها لا بكرة القدم ولا بكرامة المصرييين ولا بكبرياء مصر.
    حكام القاهرة كانوا يراهنون بكل أوراقهم على فوز منتخبهم القومي لكرة القدم على الفريق الجزائري، وهم يدركون تماما أن رهاناتهم السياسية والاقتصادية كلها فاشلة وأن كرة القدم بقيت منقذهم الوحيد أو لنقل الأهم للضحك على شعبهم وتمرير مخطط لا يجدون له غطاء شرعيا منذ سنوات. الخطة المثالية التي راهن عليها نظام آل مبارك وصحبه هي أن تقتطع مصر تأشيرة التأهل إلى كأس العالم وفي خضم فورة الابتهاج الشعبي بالنصر العظيم يكون مهندسو النظام قد شرعوا في ترتيب وتحريك آلة التوريث المتأهبة للانطلاق. سنة كاملة هي كافية لوضع الآلة على السكة من دون أن يتفطن أو يعترض الشعب الذي سيكون مخدرا بهيرويين الساحرة المستديرة، وإلى حين إقصاء المنتخب المصري من أول أو ثاني دور في كأس العالم وزوال كل آثر للمخدر يكون مخطط التوريث قد قطع شوطا بعيدا ويستيقظ الشعب ليجد أمامه حاكما جديدا ولن يبقى له بعد ذلك متسع من الوقت للتعبير عن رفضه أو تغيير أي شيء.
    أخ مصري عزيز قال لي إن وريث العرش المصري جمال مبارك ربط مصيره بأقدام لاعبي المنتخب القومي، وما دام الأمر كذلك فإن وقع الهزيمة لا بد أن يكون قويا ولا بد أن يكون التخبط عشوائيا ولن يتوقف إلى حين الاهتداء إلى بديل يلهي الشعب عن قضيته المصيرية والأساسية، بل لعل الحرب الملتهبة الآن في قاعات التحرير واستوديوهات الفضائيات هي الخطة البديلة. كل مصر الرسمية بأعوانها وزبانيتها السياسيين والإعلاميين والمتنكرين في حالة تعبئة عامة من أجل تمرير جرعة المخدر لشعب مصر. حرب، لا بوادر لنهايتها، تستعر بإيعاز من قائد الجوقة، وجميع المشمرين عن سواعدهم الخدومة متناغمون ويؤدون دورهم بإتقان وإبداع منقطع النظير. هؤلاء الزبانية يعلمون علم اليقين أن ما يفعلونه الآن لن يحقق شيئا من حلم الشعب المصري المقهور، لا الكلام المسترسل ولا الأراجيف المفضوحة ولا التكالب المخزي ولا الوعيد المتصاعد ولا التهديدات السخيفة، لا شيء من كل هذا يمكن أن يجعل المنتخب المصري يسافر إلى جنوب إفريقيا العام القادم أو يمنع الفريق الجزائري من إكمال مشواره، الزبانية يدركون هذا، لكنهم مأمورون بمواصلة حملة التصعيد حتى يظل مفعول المخدر ساريا في جسد الشعب المنهوك.
    تناحر المناصرين وحتى إيذاء بعضهم بعضا لم يكن أبدا ليتحول إلى ما نشهده الآن من تسييس وصل حد التهديد بقطع العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر ومصر. ما كان لكل هذا أن يكون لولا أن القوم هنا أو هناك تحولوا إلى تماثيل عارية تبحث عن أي رداء يسترها. أي ضرر سيلحق بحكام القاهرة أو الجزائر من وراء هذه الحرب المسعورة؟ لا شيء في الحقيقة لأن كل (الضرب) يأخذه الشعب المغلوب على أمره. الرئيسان والسفيران والوزيران سيلتقي بعضهم بعضا مهما طالت المدة وسيستعيد الجميع عادة التبويس والاحتضان، في حين سيبقى الرعاع الذين صدقوا الكذبة في حالة عداء وتنافر دائمين، ذلك أن الدم سال بين الطرفين و(القدر طاح) كما يقول الجزائريون!
    الرئيس حسني مبارك لم يبادر إلى التهدئة لأن ذلك لا يفيده لا هو ولا قومه، بل حاول أن يضفي على الحرب المستعرة هالة من الشرعية والرضا، وهو ما ظهر جليا في خطابه الأخير أمام مجلسي الشعب والشورى عندما وقف باكيا على كرامة المصريين المهدورة ومتوعدا بنصرة كل مواطن مغلوب على أمره، وقد جاء ذلك في قوله (إن رعاية مواطنينا بالخارج مسؤولية الدولة. نرعى حقوقهم، لا نقبل المساس بهم أو التطاول عليهم أو امتهان كرامتهم. وأقول بكلمات واضحة، إن كرامة المصريين من كرامة مصر ومصر لا تتهاون مع من يسيء لكرامة أبنائها). ثم على خطاه تبعه وريث العرش الذي أكد أن (ما حدث ضد المتفرج المصري في الخرطوم عقب مباراة منتخبي مصر والجزائر في كرة القدم، والموجهة ضد مصر بشكل عام لن يمر مرور الكرام، وأن من أخطأ هذا الخطأ عليه أن يتحمل تبعات الغضب المصري). وقال: إن مصر دولة كبيرة لا يستهان بها، وقوية بمجتمعها وبتأثير هذا المجتمع في المنطقة والعالم). وما دام لا بد لاثنين من ثالث، كما يقول الفرنسيون، فإن المتنازل عن العرش لأخيه سارع هو أيضا إلى ركوب الموجة، وقد حاول أن يظهر صارما وحادا منذ تعليقاته في مباراة السودان. ورغم أنه لم يكن جالسا متابعا المباراة على المدرجات إلى جانب باقي أفراد الشعب فإنه آثر أن يكون تدخله على تلفزيون دريم بصفته (مواطنا مصريا)، وقد قال كلاما متناسقا مع مجرى الحملة البهلوانية المصرية. قال المواطن علاء إنه (لا يمكن ان نظل طوال عمرنا نتغاضي عن التجاوزات الجزائرية تجاه مصر، كفاية، لا يمكن ان نبقى طوال عمرنا نعاني من الحقد والغل ضد مصر وهو ما تجلى في الفترة الأخيرة، فكل مصري سافر إلى السودان لمؤازرة منتخب بلاده واجه مشاكل ومهانة، لذلك لا بد أن تكون هناك وقفة حازمة)، ثم أضاف (لا يمكن السكوت عن التجاوزات، وما حدث في السودان هو إهانة لأن مصر لها احترامها وكل من يتجاوز لا بد أن يعاقب، وكلامي نابع من كوني مصريا، ولا بد أن نلقى احتراما من الجميع كما نحترم الجميع). وقبل ذلك أصر المواطن البسيط علاء على إبقاء باب الفتنة مفتوحا عندما قال إن (الحديث عن الإخاء لا مجال له الآن بعد الأحداث الهمجية التي جرت مع الجمهور المصري في السودان)، إذن فهي الحرب يا قوم!
    هذه هي كرامة المصريين كما يراها آل مبارك. كانت كرامة المصريين محفوظة ومصونة إلى أن جاء (مرتزقة الجزائر وحشاشوها) فعقروها. المصري كان إلى يوم الأربعاء الماضي في عزة من أمره، أنفه شامخ في وطنه وفي بلاد الدنيا من مشرقها إلى مغربها. مصري الصعيد ومصري القاهرة والمصري الفار إلى الخارج كانوا كلهم في حالة كرامة واضحة فجاء الجزائريون ليعيثوا فيها فسادا واغتصابا. مصر عصر ما قبل مباراة السودان كانت تعيش في عزة وكرامة لا تختلف كثيرا عن العزة والكرامة التي يعيش فيها الجزائريون في عهد بوتفليقة، كل الناس في أمان ورخاء، نسبة البطالة في المجتمع تعادل الصفر ونسبة الأمية أقل من الصفر. لا حديث عن الفساد في البلد بل لا مجال لذلك في ظل القوانين الصارمة والقضاء النزيه والمستقل. كرامة لا تخدشها نسمة تزوير انتخابي ولا حشرجة انتهاك بوليسي ولا لمسة طغيان بيروقراطي، لا شيء أبدا من كل هذا، الجميع كان يسبح في بحر الكرامة وينعم بالأمن والأمان والحرية حتى حان موعد أم درمان فكان مذبح الكرامة على يد (لصوص وخريجي سجون) جزائريين. يا لها من كرامة تذوب مع أول شعاع شمس خريفية.
    فإلى حين تنفيذ تهديدات ووعيد ووعود آل مبارك، يبقى شعب مصر الشقيق ينتظر من يعيد له كرامته الممرغة على تراب الوطن، فخامة الرئيس قال (إن رعاية مواطنينا بالخارج مسؤولية الدولة. نرعى حقوقهم، لا نقبل المساس بهم أو التطاول عليهم أو امتهان كرامتهم)، فمن لهؤلاء المواطنين في الداخل؟ من يرعى حقوقهم وينتصر لهم عندما يتطاول عليهم ابن البلد ويمتهن كرامتهم؟ كرامة المواطن يا ريس تكون محفوظة تلقائيا في الخارج عندما تكون مصونة في الداخل. الحاكم عندما يحترم شعبه يجبر الخارج كله على احترام هذا الشعب وحاكمه أيضا، والمقصود بالخارج هو الناس الأقوياء والقادرون على إلحاق الأذى بالشعوب، أما المرتزقة واللصوص والبلطجية فليس لهم محل من الإعراب إلا في قواميس الحكام الفاشلين أو الذين يلعبون مع هذا النوع من البشر!

    ' كاتب وصحافي جزائري

    القدس العربى

    -------------------------------------------


    مصر والجزائر: الاعتذار شجاعة الكبار
    رأي القدس





    بعد ان بدأ غبار ازمة المواجهة الكروية بين مصر والجزائر في الهدوء، واتضح للكثيرين حجم الضرر الذي لحق بالعلاقات بين قطرين عربيين مسلمين شقيقين من جراء الانفعالات الاعلامية غير المنضبطة، اصبحنا نشاهد ونسمع اصوات العقل تظهر من وسط ركام الاحقاد وعمليات التحريض المقصودة من نظامي البلدين لتحويل الانظار عن اخفاقاتهما الداخلية.
    اتحاد الكتاب في مصر كان احد نقاط الضوء الساطعة وسط هذا الظلام الدامس، عندما اصدر بيانا امس أدان فيه حملات الشحن الاعلامي الهادفة الى زرع الفتنة واثارة الفرقة بين مصر والجزائر، وناشد فيه جميع الاطراف ان لا يخلطوا في العلاقات العربية بين الثوابت والمتغيرات، لان الخلافات المتغيرة، مثلما جاء في البيان، بين دولة واخرى، لا يجب ان تهدد ثوابت العمل العربي المعتمد على التاريخ الواحد والمصير المشترك.
    ولا بد من الاشارة، وباحترام شديد، الى المبادرات التي صدرت عن بعض الفنانين المصريين تجاه زملائهم في الجزائر، وما انطوت عليها من رسائل محبة، واصرار على مواصلة العلاقات الاخوية الطيبة والاعمال المشتركة.
    نعترف اننا انتقدنا في هذه الجريدة، وفي اماكن متعددة، جنوح بعض الوسائل الاعلامية المصرية، والمرئية منها على وجه الخصوص، واعتمادها اساليب تحريض افتقدت الى المهنية والمصداقية، وغلب عليها الطابع الانفعالي، ولكننا نجد لزاما علينا التأكيد على ان هناك وسائل اعلامية، ومحطات تلفزة، وزملاء سواء من مقدمي البرامج او كتاب الاعمدة في الصحف، تصرفوا بطريقة مسؤولة، وابتعدوا عن الاثارة، وقبضوا على جمر الثوابت العربية بقوة، ونالهم الكثير من النقد والتشهير بسبب ذلك.
    الاسبوعان الماضيان كانا الاسوأ في تاريخ الامة الحديث بسبب الآثار السلبية التي نجمت عن تداعيات الاحداث المرتبطة باللقاءين الكرويين في القاهرة والخرطوم والروايات الملفقة حول الصدامات التي رافقتهما من قبل الطرفين الجزائري والمصري، وهي آثار ربما نحتاج الى سنوات ان لم يكن لقرون لعلاجها.
    نعتب على مصر اكثر من غيرها، لانها الشقيقة الاكبر التي كانت الحاضنة لكل قضايا الامة، والرائدة في المجالات كافة، ومن واجب الكبير ان يكظم غيظه، ويتعالى عما يراه تطاول البعض عليه.
    الشعب المصري يتمتع برصيد كبير من الطيبة والاستعداد الاكبر للتضحية من اجل اشقائه، وخاصة في الجزائر الشقيقة وفلسطين قبلها وبعدها، فدماء ابناء هذا الشعب في جبهات القتال كان لها الفضل الكبير في تحقيق الانتصارات على عداء هذه الامة، ونقول ذلك تقديرا واحتراما، واثباتا للحقائق.
    الذين انخرطوا في اعمال الشغب او التحريض، سواء في مصر او الجزائر هم حفنة قليلة لا تعبر عن المشاعر الحقيقية، والسلوك الحضاري لابناء الشعبين، وقد لمسنا ذلك بوضوح من خلال مئات الآلاف من الرسائل والردود التي وردت الى صحيفتنا طوال الايام الماضية.
    اننا نناشد الرئيسين المصري حسني مبارك والجزائري عبد العزيز بوتفليقة بالاقدام على مبادرات شجاعة، وفي اسرع وقت ممكن، لتطويق الازمة، ولفلفة ذيولها، ونتمنى عليهما ان يلتقيا، سواء في الجزائر او القاهرة للتأكيد على الروابط التاريخية والاخوية العميقة بين البلدين.
    نذهب الى اكثر من ذلك ونتمنى على الرئيس بوتفليقة باعتباره الاصغر سنا، والاقصر زمنا في الحكم، ان يتوجه الى القاهرة، والى مقر الرئيس مبارك في قصر القبة معانقا ومواسيا، ومعتذرا عن بعض الاخطاء الناجمة عن انفعال غير مقصود من قبل مجموعة صغيرة من المشجعين.
    الرئيس بوتفليقة ذهب الى القاهرة بصحبة العقيد الليبي معمر القذافي معزيا الرئيس مبارك في وفاة حفيده، ومؤكدا له دعم الجزائر المطلق للسيد فاروق حسني وزير الثقافة المصري في معركته لرئاسة اليونسكو، والتبرؤ من دعم المرشح الجزائري.
    الرئيس مبارك ايضا، مطالب بدوره بقبول هذا الاعتذار والرد عليه باعتذار اقوى عن ممارسات بعض السفهاء في اجهزة الاعلام المصرية.
    مصر تظل كبيرة بتاريخها الوطني المشرف وشعبها المعطاء. وهي مثلت العرب في المونديال قبل ان تستقل معظم الدول العربية بما فيها الجزائر، وهي تستحق من العرب جميعا كل المحبة والتقدير والاحترام.

    qca



    --------------------------------------------------------------------------------
    yazid - معاناة الشعب
    واعتبرت الصحيفة الأكثر إنتشارا في الولايات المتحدة الأمريكية الحكومة المصرية، حكومة قمعية وغير مبالية بمعاناة الشعب تحت وطأة الفقر المدقع، مستغلة موجة الغضب لإظهار ملامح الوحدة مع مواطنيها، وبدلاً من شن حملة معتادة لسحق المظاهرات، تقول الواشنطن بوست سمحت بتجمهر المصريين أمام السفارة الجزائرية


    --------------------------------------------------------------------------------
    محمد يعقوب - الإعتذار شجاعة الكبار
    ما كان الذى حدث ليحدث لولا جهل وسطحية المسؤولين فى البلدين الشقيقين!!! بداية العدوان حصلت فى القاهرة عندما تم رجم الباص الذى كان يقل المنتخب الجزائرى بالحجارة مما أدى الى إصابة لاعب جزائرى على الأقل بجروح!!! لو أن المسؤولين فى القاهرة قاموا بالإعتذار عن هذا التصرف اللاحضارى لما تطورت الأمور لما هو أسوأ!!! كل العرب يحبون مصر والجزائر ولم يتوقعوا أن يقوم الإعلام المصرى الجبار الذى بدون شك يفوق الإعلام الجزائرى بالتجييش والإستنفار للشعب المصرى كما لو أن هجوما مسلحا وقع عليه أو عملية إنزال من أعداء على المدن المصرية كما حصل فى ال56!!!زاد الطين بله وزاد مستوى الإستنفار نزول نجلى الرئيس مبارك الى الحلبة وحضورهما المباراة فى السودان!!! أرجو أن تصفى النفوس على الجانبين ويقوم الرئيس مبارك بدور الأخ الأكبر ويزور الجزائر كرد لتحبة بوتفليقة سابقا....


    --------------------------------------------------------------------------------
    أشرف العربي - مواطن عربي يتمنى الخير لكل العرب
    لدي مداخلة قصيرة لتوضيح بعض النقاط للقارئ المصري بشكل خاص و العربي عموماص. هناك بين المصريين، كما هو الحال في أي مجتمع، من يعتقد نفسه أفضل من الآخرين و من يعتد بنفسه متناسياص قدر الآخرين. خلال عملي، تعاملت مع كثير من الأشقاء المصريين، و تعرضت من كثير منهم لأنواع من سوء المعاملة (بالمناسبة انا أحمل شهادة الدكتوراه من فرنسا). لسوء الحظ، النظام الطبقي في مصر يؤثر بشكل كبير على التعامل فيما بين المصريين و على تعاملهم مع غيرهم. باختصار، نشعر كعرب أن المصريين يحاولون الاستئثار بكل شيء و خاصة عندما يتعلق الأمر بالعمل العربي المشترك فهم يجب أن يتولوا القيادة دائما، ويشعرون أنهم أفضل من بقية العرب، وهذا ما أدى إلى فشل الوحدة مع سوريا مثلاً. الأنظمة اليوم تحاول إبعادنا عن التفكير في أحوالنا المزرية، و هذا يفسر سبب تضحيم أهمية مباراة لن تقدم و لن تؤخر


    --------------------------------------------------------------------------------
    بن هويدي - تهويل الحدث غير مستحب
    لماذا تقحم القيادة المصرية في حدث عابر يحدث في الكثير من ملاعب الكرة !!؟؟ ألا يكفي أن مبارك وضع على كتفيه هموم العرب ؟؟ على المسئولين في البلدين المختصين بالشئون الرياضية أن يبادرو بالإعتذارات البينيه ويقلبوا رأي الشارع إلى تهنئة لمصر على شرف المحاولة وللجزائر على التأهل للمونديال ..


    --------------------------------------------------------------------------------
    ابراهيم محمد ابراهيم عطية قاسم - الشقيقة الكبرى
    مصر مجروحة فعلا...كم من الاهانات وجهت لمصر تحت اسم الشقيقة الكبرى


    --------------------------------------------------------------------------------
    Ayat - أخيرا تحدث عقلاؤنا
    لقد و ضعت يدك على السبب الحقيقي و راء هذه الازمة الواهية الاسباب و التي كان من الممكن تداركها في اول ساعات استعارها لولا هؤلاء الحفنة من الاعلاميين غير المسؤلين الذين يجهلون تماما حجم المسؤلية الملقاة على عاتقهم من كلا الدولتين فلم يتخيروا كلامهم قبل المباراة المشؤمه و لم يسيطروا على مشاعر الغضب بعدها و بذلك يكونوا قد خرجوا على اهم مواصفات الاعلامي و هو الحياد في التناول بل و الاكثر من ذلك فتحوا الباب على مصرعيه و علت ابواقهم ليحشدوا قلة قليله من ابناء البلدين و يلقنوهم فنون العداوة لاخوانهم في الشقيقة الاخرى التي تبعد عنهم فقط في المسافة و لكنها محفورة في قلوبهم لولا ان انساهم غضبهم مكانتها الحقيقيه . و كم وددت لو اسرع عقلاء الشعبين منذ اول و هلة للخلاف لايقافه و سد حناجر هذة الشرذمة التي لا تعي مصالح الامة و مصالح شعوبها.


    --------------------------------------------------------------------------------
    douina - الجزائر و مصر أنا أحبهما
    أصبت والله كفانا تنابزا كفاناتلاسناأمام الاعداء.فلنطوي الصفحة السوداء ونستعيذ بالله من شياطين الجن والانس ولنفكر فيما يبني ولايخرب وفيما يقرب ولا يباعد فلنعتبرها سحابة صيف سرعان ما تنقشع أنا جزئري أحب مصر.


    --------------------------------------------------------------------------------
    عبد الله - كلام غير معقول
    أولا مصر ليست الشقيقة الكبرى للجزائر فالجزائر هي الأكبر اقتصادا ومساحة. الرئيس يمثل كرامة شعبه الذي ظلت وسائل الإعلام المصرية توجه له الشتائم ولرموزه و تاريخه طوال شهر كامل. من أشعل نار الفتنة يطفئها أو يتحمل نتائجها.


    --------------------------------------------------------------------------------
    adam khalil mohammad khalil - مصر لاتستحق اللفوز
    الحمد لله على فوز الجزائر،مصر لاتستحق اللفوز مادامت تحاصر غزة،وتقتل اهلها جوعا ومرضاوقهرا،وكل ذلك من اجل التوريث!!!!!!?????


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي - تعليق
    ليس من العدل ان نلقي باللائمة على الجزائر و الجزائريين و الرئيس بوتفليقة و نتغاضى عن لطرف المصري بحكم العظمة و التاريخ و كبر سن الرئيس وووو هذا خطا و نحن كاعلاميين يجب ان نتوخى الموضوعية و العمل بالمنطق مع تجريد مثل هذه المواضيع من العاطفة يكفي ان الاعلام المصري جرح في اعراض الناس طيلة اشهر شتم و سب و روج لاشاعات و لبضاعة اعلامية كاسدة من اجل الظفر بالفوز على جميع الاصعدة و على حساب الشعب المغلوب على امره في الجزائر. و الاجدر بالقيادة السياسية المصرية ان تبادر هي بالاعتذا للجزائريين لان اعلامها و جماهيرها كانت سباقة و مبادرة لارتكاب التجاوزات في حق الجزائريين الا يمكن ان يعتذر الاب لابنه او الام لابنتها في حال التجاوز الطرح الذي تقدم به الزميل الصحافي في هذا الموضوع غير صائب و بعيد عن الموضوعية لذا الاجدر بالمصريين ان يقدمو الاعتذار


    --------------------------------------------------------------------------------
    كمال - ليس هكدا الحل
    اقول لك وبكل صراحة انا هدا الحل لا يكون ولن يكون ان يعتدر الرئيس بوتفليقة عن اشياء لم يستطيع 85 مليون مصري على تاكيدها بالدليل فانا كمواطن جزائري لا اقبل ان يعتدى على اي مصري سواء في الجزائر او خارجها كما انني لا اقبل اي عدر من اي مصري شتمني وشتم ابائنا واجدادنا وشهدائنا ولن اسامحهم حتى نلتقب يوم القيامة كما لا اسامح اي جزائري يشتم الامة المصرية بحد داتها اما الدين شتمون فاطلب على كل مسلم غيور على دينه ان يقاطعهم الى يوم القيامة لانهم سبوا امة واصلها هاده الامة هي الامة الاسلامية


    --------------------------------------------------------------------------------
    محمد الجزائري - كلمة صامتة
    انا الان ادركت لمادا فلسطين ضاعت. كم انتم طيبين يامصريين كم انتم انفعاليين يا شرقيين كم انتم قصيري النظر يا عرب العالم يتفرج عنا هزي ياسكينة البطن. ابك يا.....عن وطنك .عن اي اوطان تتكلمون والقدس عروستكم مستباحة. لو فعلنا ما فعلناه من الاجل الكرة لحررنا العالم .وكلمة اخيرة علينا ان نحرر انفسناو من حكالمنا الدين يلعبون بنا وبعواطفنا والسلام على اهل فلسطين


    --------------------------------------------------------------------------------
    حميد بن عمار - غريب!!
    رأي غريب من القدس ..بوتفليقة يعتذرمن مبارك! والله مليحة هذه!!! المعتدى عليه يعتذرمن المعتدي!! أي منطق هذا يا قدس!!! عن ماذا يعتذر بوتفليقة عن السب والشتم الذي طال الجزائرمن الحملة الاعلامية المصرية المجنونة حتى لا نقول كلاما آخر ، والتي قادها نجل الرئيس المصري علاء مبارك؟هل يعتذر بوتفليفة عن السب و الشتم في حق الشهدا الجزائريين ..عن ماذا قل بي ربك با عبد الباري عطوان؟!


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي جوبح - الرأي المتعقل
    بورك في القدس والقدس العربي صاحبت العقل والتعقل هذه الاراء والنصائح لا يعادلها الذهب يا ريت السياسيون والاعلاميون العرب يتعلمون من القدس العربي كيف يقدمون النصائح لحكامهم ويا ليت الحكام قادرين على التعلم والاستماع للناصحين ويا ليت قومي يعلمون


    --------------------------------------------------------------------------------
    حسن جواد - راى القدس
    فعلا ...و نعم الكلام المسئول شكرا


    --------------------------------------------------------------------------------
    نورالدين - الجزائر - من يعتذر لمن ؟
    هذا رأي مردود فلماذا لم تعتذر مصر عندما ضرب فريقنا و قالوا عن دمائنا صلصة طماطم و عن شهدائما مليون جزمة قالا علاء مبارك فعلى مبارك ان يربي ابنه ألوا على الاخلاق و الترفع . تغنانت تخسارت.


    --------------------------------------------------------------------------------
    محمد الهويدى - مش مصدق
    هل صحيح كاتب هذا المقال الاستاذ عبد البارى عطوان انا فى حلم ولا علم مقال لعطوان ليس فية هجوم على مصر مش ممكن طيب ياسيدى مانت بتحب مصر اة انا سعيد اننى قرات مقال كامل للاستاذ عبد البارى لانة مع حبى الشديد لجريدتكم كنت اتفادى مقالتكم لانة برضة احنا بنحب مصر والمشاكل الموجودة فى مصر فى كل انحاء الوطن العريى ولكن التركيز كان غالبا على مصر وظهورها بحالة سلبية فى النهاية شكرا على مقالك الجميل من الحياديةالتامة مع تمنياتى بانتهاء المشكلة على خير مع خالص تحياتى


    --------------------------------------------------------------------------------
    فاطمة من الجزائر - مع الاسف
    مع الاسف نحن العرب لا نعترف بأخطائنا و ليس لنا الشحاعة للاعتذار , الانسان الشجاع هو الذي يعنذر لما يخطأ و هذا ليسموجود في مجتمعنا .


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي - تعليق
    ليس من العدل ان نلقي باللائمة على الجزائر و الجزائريين و الرئيس بوتفليقة و نتغاضى عن لطرف المصري بحكم العظمة و التاريخ و كبر سن الرئيس وووو هذا خطا و نحن كاعلاميين يجب ان نتوخى الموضوعية و العمل بالمنطق مع تجريد مثل هذه المواضيع من العاطفة يكفي ان الاعلام المصري جرح في اعراض الناس طيلة اشهر شتم و سب و روج لاشاعات و لبضاعة اعلامية كاسدة من اجل الظفر بالفوز على جميع الاصعدة و على حساب الشعب المغلوب على امره في الجزائر. و الاجدر بالقيادة السياسية المصرية ان تبادر هي بالاعتذا للجزائريين لان اعلامها و جماهيرها كانت سباقة و مبادرة لارتكاب التجاوزات في حق الجزائريين الا يمكن ان يعتذر الاب لابنه او الام لابنتها في حال التجاوز الطرح الذي تقدم به الزميل الصحافي في هذا الموضوع غير صائب و بعيد عن الموضوعية لذا الاجدر بالمصريين ان يقدمو الاعتذار


    --------------------------------------------------------------------------------
    يحيى الجزائر - أمية
    نحن اليوم امام ايام عزيزة على كل كل مسلم فارجو أن نسفيد منها وأن نتسامح ونحن أمة محمد ,أقول لشعب المصري العرب بدونكم لا تساوي شيئ وأنتم ان خسرتم الجزائر فتأكدو بأنكم لن تستفدوا شيئ نبينا واحد وعدونا واحد فهل نرضى أن نحتكم الى عدونا أم الى نبينا محمد عليه أزكى التسليم عيدكم مبروك الى الامة الاسلامية عامتا والى الجزائر ومصر اتمنى ان تكون زوبعة في فنجان


    --------------------------------------------------------------------------------
    ابو محمد - نحن نحب مصر
    نحن نحب مصر و هي فعلاً أكبر الدول العربية و لها تاريخ مشرف و شعبها طيب و بسيط و هم خير جند الأرض , و لكنني مع الأسف أجدكم منحازون و تحاولون إرضاء مصر على حساب غيرها و برأيي هذا لا يجوز , فهما رئيسان و حسني مبارك أخطأ خطأً شنيعاً بأن دخل في هذا العراك التافه و قلل من قيمة الرؤساء العرب جميعاً بهذا التصرف , فهو من يجب أن يعتذر .


    --------------------------------------------------------------------------------
    mohamed salmawy - احقاقا للحق
    اشكرك سيدى على هدا المقال المتوازن البعيد عن التحيز والبعيد عن الهجوم على الحكومة المصرية...ونقول الطرفين اخطا وخيرهما من يبدا بالسلام


    --------------------------------------------------------------------------------
    صلاح الحداد - صوت العقل
    بالمناسبه استاذ عبد الباري انت من الكبار لك جزيل احترامي ومحبتي


    --------------------------------------------------------------------------------
    عبداللة -قطر - .زوبعة في فنجان والفيفا كبش الفداء
    الاستاذ الفاضل عبدالبارى احداث المبارايتين وتوابعها المأسوفةتعود اسبابها مباشرة لتحاد الكرة العالمى باص ضرب لاعبين اصيبوا منذ البداية ارسل لجان تحقيق تفتيش تدقيق لمعرفة كل شى على ارض الواقع بل اذا تطلب الامر نقل المباريات مباشرة لخارج المربع الافريقى بعيدا عن وقود الاشتعال هناك ستتاح للاعبين فرصة اللعب وللمدربين اظهار خططهم فالملعب دون استغلا ل الظروف الخارجية لترمى عليها الهزيمةبدلا من المحاسبة والعقاب الخلاصة استاذ عبدالبارى الحق ان الفيفا لم تحكم الامور بشدة فالتتهيأ لتكون كبش فداء بعد الهدوء فالانظار ستلتفت اليها من الجميع دون شك وبالفعل تستحق فهى الراعي والمؤسس والظابط والرابط ملجا الرياضة والرياضيين اين كانت منذ البداية تتفرج من بعيد وتركت دورها للجامعة العربية والسفراء فالتسن الاقلام وتتجهز لكبش الفداء لمحاسبتة0


    --------------------------------------------------------------------------------
    سي الحسين - وجهة نظر
    حل القضية حسب رأيي كالآتي : 1- يعتذر المسؤولون المصريون عن حادثة مطار القاهرة ويعترفوا بحدوثها.2- يأتي المسؤولون المصريون بالدليل على إدعاءاتهم حول الإعتداء عليهم في الخرطوم.3-بعد تقديمهم الدليل يعتدر المسؤولون الجزائريون .4-يعتذر كل إعلامي أو مثقف أو فنان من البلدين عم صدر منه.


    --------------------------------------------------------------------------------
    noor - الاعتذار
    الخير بالخير و البادئ أكرم و الشر بالشر و البادئ أظلم الأحرى بكم ان توجهوا كلامكم لازلام النظام المصري بمخابراته و بلطجيته التي هاجمت على شبان آمنين في حافلتهم


    --------------------------------------------------------------------------------
    نبيل جوال - ببساطة
    الجزائر استقبلت الوفد المصري في لقاء الذهاب بكل ود ولم نسمع اي كره او اعتداء.


    --------------------------------------------------------------------------------
    جمال الشيمى - انا اعتدر عن كل المصريين
    لعن الله الفتنه ومن ايقظها سيدى تقبل من مواطن مصرى بسيط " كل همه ان لايفترق الاخوة " كامل اعتدارى واعتدار الشعب المصرى بكل فئاته وادعوا الله سبحانه وتعالى الا يؤاخدنا بما فعل السفهاء منا


    --------------------------------------------------------------------------------
    le - sorry my pc can't write arab fonts
    sorry for using english. I'm not Egyptian, nor Algerian. just a citizen living in southern France, and very worried for the arab future. I'm disapointed to see such amount of chauvinism from both sides. Such explosion of cheap emotion shows nothing the LACK OF REAL PROJECT.Both countries are drawn in oceans of problems, law level of health care, bad living conditions, very low level of education. both countries show a crazy sens of pride, childish pride indeed. There's nothing to be proud of, when your people is drawn in poverty. There's more about nationalism than waving flags. Real nationalism means drawing a goal and moving towards it , all together as one.We're still very far away from real nationalism.


    --------------------------------------------------------------------------------
    حسان - العقدة المصرية
    كجزائري لا تهمني مصر فهي سبب نكسات العالم العربي ولا أريد أن أقول كلام أخر كما ذهب له المثقفين للأسف في الكلام الفاحش في جميع القنوات المصرية..


    --------------------------------------------------------------------------------
    كحلة النوي الطكوكي - نحن أردنا ان نفرح وفقط
    كم وكم وكم كنتكم دائما كبارا يا أبناء وطني الجزائر إن المتتبع للقنوات المصريةسيلاحظ حتما حالة الهستيريا والرعب التي أصابت الفتيةوالفتيات المصريين الذين ذهبوا في نزهة الى أم درمان حالمين بالعودة بتاج المونديال لكن عندما عصفت ريح ال (البربر) دمرت مراكبهم وبخرت أحلامهم فعادوا يبكون ويندبون حظهم العاثر ؟؟؟ ألم يكونوا هم فأل النحس على منتخب عريق كالمنتخب المصري وما أدراك ما المنتخب المصري ... نعم لأنه ببساطة لم يذهب محبوا الكرة بل ذهب أبناء الكبار وعلية القوم وتركوا الانصار في الضفة الاخرى الرئيس الجزائري يقرر أن يذهب كل راغب وعلى مسؤولية الدولة ماديا هنا يكمن الفرق وهنا فقط... لا تلومونا اخواننا المصريين فنحن اردنا ان نفرح وبطريقتنا لكنكم اسكثرتم علينا هذه الفرحة فلا تلوموا الا مسؤوليكم الذين خدعوكم وكذبوا عليكم ومازالوا


    --------------------------------------------------------------------------------
    الطبراني - قد يكون من الأنسب ...
    قد يكون من الأنسب للطرفان ان يقدما إعتذارا للأمه العربيه عن هذه الفتنه الرخيصه التي ينفخان عليها ويذكيان نيرانها في وقت نحن به جميعا بأمس الحاجه الى تفاهمات عربيه عربيه تجمعهم جميعا حول اساليب مواجهه التحديات المصيريه التي تتهدد مصير كامل امه العرب , وتتجلى بوضوح بإستهزاء الصهيونيه بكل المشاعر العربيه وبتدنيس اقدس اقداسنا وبإستمرارها في السير قدما في تطبيق حلها النهائي في حق الشعب الفلسطيني وقضيته .. هل هي محاوله من هذه الأنظمه لإخفاء عجزها الفاضح في مواجهه تحديات العصر , عبر تقنين طاقات شعوبها وتحويلها وانظارها الى قضايا تافهه تُشغلها عن الأساسيات وتهدر طاقاتها في معارك مفتعله ؟؟ تباً لأمه يعيد لها شرفها المفقود حذاء .. تباً لأنظمه تخفي عجزها في جوف كره .. تباً لشعوب عمياء ..


    --------------------------------------------------------------------------------
    عربي - منهم لله
    انا سعيد ومتاكدان نار الفتنة لم ولن تجد في نفوس العقلاء ما تاكل كفاكم تجريح ارجوكم....


    --------------------------------------------------------------------------------
    رحيمي فواز - اعتدار امام اعتدار
    اعتدار امام اعتدار لو نظرنا الى بيت القصيد لوجدنا ان الاعلام المصري اشعل فتيلة الفتنة من البداية انا لا ادافع على الجزائر لكن مافعلوه هو رد فعل لما حرثتموه يا مصر فجاء الحصاد وكانت الفتنة وتقولون الا كرامة مصر وكان الا تقصدون بيها تهون اي كرامة الا كرامة مصر الكرامة العربية مرتبطة ومان تقولونها الا اتدكر اننا اصلا كرامتنا جاري البحث عنها في غزة ماتوا اناس سفكت دماء الاطفال في العراق بسجن ابو غريب فغوانتنامو و..ووو انزلوا لشعب فالكرامة ان نوفر الخبز للفقير والدواء للمريض والامان للاوطان ويا مصر لا نريد تعاليا بكلمة احنا الفراعنة لا تتغننوا بالاطلال ولا تدموروا مابنوه الاجداد ولنلتفت لاشياء اهم ضحكتوا علينا الصهاينة وكدتم للمحتمع الغربي اننا مانزال نعيش فعالم الثار ولا العار


    --------------------------------------------------------------------------------
    - أين هي الإحترافية
    لمذا تشير كل التعليقات الى ما فعلة الجزائريون فقط دون الاشارة الى تجاوزات الاطراف الا خ ولكن هذا قدرنا عندما لايعرف الانسان قدره ويخيل اليه انه حاجة كبيرة


    --------------------------------------------------------------------------------
    رحيمي سعاد......المغرب العربي - يا امتنا العربية كرامتنا واحدة
    الاعلام المصري اشعل الفتيلة والجزائر كان رد فعل ناتج عن ما حرثه الاعلام فسقطوا كلاهما في فتنة نرجو ايقاف كل مايزيد من اشعالها ففيكفينا ان كرامتنا مجروحة فعدة اوطان كغزة والعراق ومايجري من انتهاكات تمس كرامتنا بمعنى الكلمة والله نحبك يا مصر لكن التعالي على الدول لا نقبله كلنا مرتبطين فعلاقتنا السياسية السياحية الاقتصادية الاجتماعية ببعض وليكن عندنا بعد نظر .


    --------------------------------------------------------------------------------
    عمار أبو رشيد عنابة الجزائر - مصر والجزائر: الاعتذار شجاعة الكبار
    بعد التحية والسلام ليس هذا هو الحل يا أخي لا توجد مقارنة بين تجاوزات الإعلام المصري (قنوات فضائية واسعة الإنتشار) وبعض الجرائد الجزائرية المقروؤة في منطقة محدودة. سب وشتم في رموز الدولة وتاريخها وشهدائها من طرف رسميين على المباشر(مسؤول العلاقات الخارجيةفي مجلس الشعب) والذي يرى أنه من بين الطرق التي سيرد بها المصريين هي توطيد العلاقة مع إسرائيل


    --------------------------------------------------------------------------------
    احمد - c 130
    مصر هى الدولة الكبيرة ذات التاريخ الطويل والحضارة وليست ملكا لحسنى مبارك او غيره مصر لا شك هى التى حررت وساعدت الجزائر على التحرر والاستقلال وكذلك معظم الدول العربية اغلب قادة الجزائر والامة العربية والاسلامية تعلموا فى مصر سواء بالازهر الشريف او بالجامعات المصثرية الكبرى الامور هذه لا تقبل النقاش او التحريف ولا يختلف عليها الا جاحد او مريض وبكل الموضوعية ما حدث من جمهور الجزائر تدل كافة الشواهد على انه بتخطيط منهجى وحكومى من حكومة الجزائر ويؤسفنى ان اقول هذا ولا اظن الاعتذار سوف يقلل من غضب الشعب المصرى سواء قبل حسنى مبارك الاعتذار ام رفضه


    --------------------------------------------------------------------------------
    ramzi - 2009
    what happens is a shame for us all arabs are invited to settle the issue. we do not need more than that. ramzi tunisia


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمد عادل - يا سلام ، عودة إلى قصة الحمل و الذئب
    و الله الذي لا إله إلا هو أقولها و أتحمل وزر هذا اليمين أمام رب العالمين أن بوتفليقة لن يفعلها فيذهب إلى القاهرة و يحتضن مبارك و يعتذر له . هكذا ياقدس ! ماهكذا تورد الإبل ! عم يعتذر ؟ بل عم يعتذر الجزائريون للمصريين ؟ القضية لا تكمن في سر الخلاف أو أضراره أو من يعتذر الأول ،القضية تعدت بكثير تهور حفنة مشاغبين إلى تهور أمة بحجم مصر . ضد شعب بحجم الجزائر .هنا الخطر .


    --------------------------------------------------------------------------------
    الماضوي - قصة قصيرة
    بسم الله الرحمن الرحيم لن أطيل الكلام .قصة قصيرة لكنها مثيرة .كنت أتصفح الشبكة باحثا عن جديد فيما يتعلق بمباراة الجزائر مصر , حاملا في جعبتي الكثير من الغضب عن ما قاله صحفي كبير في الشعب الجزائري على قناة الحياة الحمراء على المباشر.فإذا بابني جمال, و كان على بعد مترين مني على مكتبه يرسم , يسألني " أين أضع اللون الأسود في العلم المصري في الأعلى أو في الأسفل؟" فكان إحراجي مزدوجا , هل أجيبه أو أبعده و استمر في البحث عن ما ابحث عنه ؟ و الحرج الثاني هو أني لا اعرف الإجابة فقلت في نفسي ماذا سأورث لولدي أنا المتعلم؟ فبحثت عن العلم المصري في الشبكة وأجبته و قعدت مسمرا في مكاني . و بعد دقائق أتى و في يده ورقة رسم عليها علمي الجزائر و مصر و أحرجني مرة أخرى و قال " ماذا اكتب بين العلمين ؟" فقلت دون تردد "أخوة للأبد" و الله على ما أقول شهيد.


    --------------------------------------------------------------------------------
    ابو عقبة من الجزائر - اقرأوا الواقع بصدق وصححوا مفاهيمكم يا عرب
    المواقف المصرية في القضايا العربية في وقتنا الحاضر وخاصة الفلسطينية لا تستحق التقدير بل تستحق التنديد مصر العظيمة والكبيرةمجرد اوهام وتغليط تاريخي


    --------------------------------------------------------------------------------
    بوبكر - حاجة في نفسي يعقوب
    بسم الله الرحمن الرحيم تحية شرفاء لجريدة القدس العربي. مداخلة بسيطة اتمنى ان يصل مفهومها للسياسةرجالهايعرفون كيف يتعاملون في مثل هده المواقف واصعب منها,لدا كان من الاجدر تقليص هدا الشحن الموجود لدى بعض فئات الشعبين الدي انتجه بعض الاعلاميين. وفقكم الله


    --------------------------------------------------------------------------------
    أبو الليل - مصر - أخيراً
    للأسف أصحاب الصوت العالي هم فقط من يروجون للفتنة .. و غالبية الشعب الجزائري والمصري لا يوجد بينهما أي خلافات الموضوع أتفه من أن يهللوا له بكل هذه الضجة أيضاً وسائل إعلام عربية وعالمية كثيرة مازالت تتدخل للنفخ في الكير بين البلدين وليس للتهدئة


    --------------------------------------------------------------------------------
    مصرى لا يكره احدا - اعتذار او هدنه
    شكر و اجب من جانبى كمصري لجريدتكم المحترمه . حقااصبحت المسائله كما الحرب بين شعبين فى حقيقة الامر هم ضحاياليسوا مجرمين الاعتذار مطلوب من الطرفين و كفانا تعصب .


    --------------------------------------------------------------------------------
    احمد صالح -غزة فلسطين - حرب السفهاء
    الويل لامة اصبحت حروبها مع الاعداءالعاب تنتهي في ساعات والعابها مع الاشقاء حروب تدوم ايام واشهر وسنين ولا شك بسبب وجود السفهاء من اهل الفن الساقط وتحكمهم في الاعلام و اثارة الراي العام.


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي الجزائري - كونوا موضوعيين
    والله لا اعرف لماذا تريدون من الجزائر الإعتذار ، هل نقول شكرا يا ام الدنيا على سبنا وسب تاريخنا وحتى شهدائنا لم يسلموا ، نعم اعتذر على ضربنا ورشق فريقنا بالحجارة حتى سال دمه ،هذا الذي شاهدتموه كاعلام وما خفي كان اعظم ،اعطونا ولو دليل واحد يثبت ذنب الجزائر في السودان او في القاهرة ،بالله عليكم كونوا حياديين شوية


    --------------------------------------------------------------------------------
    أم عبدالرحمن - لا شقيقة كبرى و لا يحزمون
    الإعتذار يكون من المخطىء ! رشق اللاعبين الجزائريين و جرحهم لا يزالوا ينكرونه ! هل هذا معقول


    --------------------------------------------------------------------------------
    احمد السعدي - كلمة حق
    شكرا كاتبنا الكبير علي مواقفك المحترمه تجاه وطنك الكبير العربي ولكن لي ملاحظه للاخوه القراء انحاز اغلب المشاركين ضد مصر ونسوا ماذا فعلت مصر للعرب مع العلم ان معظم شعوب هذه الدول لم يقدموا ولن يقدموا شيئا تجاه فلسطين كيف للعرب ان يصفوا مصر ارض الكنانه التي كرمهاجل في قرانه وذكرها خمس مرات في ايات مختلفه لست مصري حتي لا يغضب الاخوه الاشقاء


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمد مسلم وفقط - الفعل و رد الفعل
    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته أما بعد جرت العادة أن يكون هناك فعل و رد فعل (مبدأ رئيسي في الطبيعة لكل شيء تقريبا)على أن يكون ردالفعل أكبر من الفعل لكن الذي جرى و الذي يجري و الذي سيجري العكس تماما فعلهم أكبر من رد فعلنا المعروف عندي 05 قنوات متكالبة بشكل رهيب على كامل السيادة من شعب و دولة و سلطة و كل شيء في الجزائر أعترف إلى حد ما أن رد فعلنا فيه بعض الخشونة أحس به كمسلم أولا و كعربي ثانيا لكل فعلهم ياقدس لا أعرف أكثر من كلمة رهيب أظن أنه لو كانت دولة أخرى هي التي ربحت مصر لكان نفس شيء يجري الأن و في الأخير تقول لي عبد العزيز بوتفليقة يعتذر لحسني مبارك أي كلام هذا ربي يهديك أقول لك شيء أخر عندما يتعدى علي طرف أخر و يسبني في حالة غضب ثم يعتذر اقبل بإعتذاره بكل صدر رحب لكن يسبني و هو يضحك لا.


    --------------------------------------------------------------------------------
    ابو عبد الله - المطلوب ليس ا عتذار
    بصراحه القصة خطيرةوالطبطبه فى هذا الحاله لا تنفع ,لو تمعنا كلام وزارة الخارجيه فى مصر والذى يقول ان سفير ومصر لن يعود حتى يزول سبب استدعائه وهنالا تقصد الخارجيه المصريه مبارة كرة القدم او اواعتذار ولكن حالة العداءالتى يكنها الجزائرين للمصرين بمعنى يجب تفرغ حالة العداءمن الجزائرين .لانه مثل ماحدث يحدث دئمامن الجزائرين ولكن بدرجات اقل ,ذالك حتى تستقيم الحياة ويعرف الجزائرين صدق ما اقوله. مع الاحترام


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمد المسلم - الفعل و رد الفعل
    جرت العادة أن يكون هناك فعل و رد فعل (مبدأ رئيسي في الطبيعة لكل شيء تقريبا)على أن يكون ردالفعل أكبر من الفعل لكن الذي جرى و الذي يجري و الذي سيجري العكس تماما فعلهم أكبر من رد فعلنا المعروف عندي 05 قنوات متكالبة بشكل رهيب على كامل السيادة من شعب و دولة و سلطة و كل شيء في الجزائر أعترف إلى حد ما أن رد فعلنا فيه بعض الخشونة أحس به كمسلم أولا و كعربي ثانيا لكل فعلهم ياقدس لا أعرف أكثر من كلمة رهيب أظن أنه لو كانت دولة أخرى هي التي ربحت مصر لكان نفس شيء يجري الأن و في الأخير تقول لي عبد العزيز بوتفليقة يعتذر لحسني مبارك أي كلام هذا ربي يهديك أقول لك شيء أخر عندما يتعدى علي طرف أخر و يسبني في حالة غضب ثم يعتذر اقبل بإعتذاره بكل صدر رحب لكن يسبني و هو يضحك لا.


    --------------------------------------------------------------------------------
    fبلقاسم حجلاوي - ماهذا
    ما هذا اذي نرى ونقرأ ونسمع؟ إنه هذيان بعض المتسلقين على الأحداث. إنها أول مرة في تاريخ الدول أن مقابلة كرة قدم تتسبب في أزمة عاصفة بين بلدين والأدهى والأمر أن كل شيء تقريبا يجمعهما من تاريخ ودين وحضارة. يا أمة الضاد كفانا جاهليو وعصبية. إن الحال يذكرني بحال الذي تعود على الهزائم والإهانات طول حياته حتى أنه ما إت تسنح له الفرصة ليكون هو الغالب انتقم أشد الإنتقام من غريمه


    --------------------------------------------------------------------------------
    انا من التاريخ - صدق قول رسول الله فيكم
    تتكالب الامم عليكم كما تتكالب الاكلة على القصعةقيل يا رسول الله امن قلة نحن قال بل اتنك كثير كثاء السيل كناالاجدر بجماهير هذه الامة أن تخرج وتعبر عن هذا الكم من الاحباط ليس من اجل مبارة كرة قدم سواء فازت الجزائر ام مصر فهما قطرين عربيين وكلاهما خير ،كان الامل في جماهير هذه الامة ان تخرج يوم غزة بغداد العرب يوم اشتهاد قائد الامة العربية الزعيم صدام حسين كان حري بهذه الجماهير ان تخرج يوم اقتتل الاخوة في فلسطين لكف ايديهم عن بعض كان حريا فيها الخروج نصرة لرسول الله في يوم نصرته .....لكن ما القول في امة هي عدة نفسها


    --------------------------------------------------------------------------------
    أبوشكيب الجزائري - سويسرى
    تعبنا من ذهنية الشقيق الأكبر و الشقيق الأصغر التي لم تجلب لنا إلا الدكتاتوريات و عدم الإنصاف في الحقوق و الواجبات...لماذا لا نقول كل واحد يحترم نفسه و الكل في مكانه من دون و صاية أو إحتقار...على مصر أن تتوقف عن توظيف الأحداث لأجندات داخلية و لا أرى بوتفليقة في القاهرة يعتذر عن ما أصاب من إحتقار لطاقم رياضي جزائري و كل ما تبعه من إهانات. من فضلكم توقفوا عن هذه الذهنية لأنها السبب من معانات أهلنا في غزة.


    --------------------------------------------------------------------------------
    عبد الله المسلم - كفى.. كفى
    أمريكا اكتشفت في عصرنا هذا وهي تقود العالم اليوم اقتصاديا ، سياسيا وعسكريا.. هي أقوى وأغنى دولة في العالم اليوم .. كفانا من القول أن مصر هي الشقيقة الكبرى ، ومصر القوة العظمى ، ومصر أم الدنيا، ومصر قلب الحظارة ، ومصر ومصر ومصر.. أنا لا أعترف بها لا شقيقة كبرى ولا قوة عظمى ولا قلبا ولا عقلا.. هي دولة عربية مثلها مثل باقي الدول العربية.. كلنا في الهوى سوى في ذيل الحضارة نأكل مل ينتجه غيرنا وننتضر أسيادنا الأعداء لينتجوا لنا دواءا نشفي به أطفالنا... يكفي .. * إن أكرمكم عند الله أتقاكم*


    --------------------------------------------------------------------------------
    النوري - تونس - - تعليق
    لا شك انه من العار ان تتسبب مباراة كرة قدم في ازمة دبلوماسية بين دولتين شقيقتين ومن اعظم الدول العربية فالرياضة هي وسيلة تقارب و تحابب بين الناس بين ابناء الوطن الواحد وبين الدول وان حادت عن هذا فلا حاجة لنا بها واني كمواطن تونسي عربي اتمنى طي هذه الصفحة و املي كبير في رجاحة عقل الرئيسن المصري والجزائري كي يقع تطويق هذه الازمة والنظر الي مصلحة البلدين التي تتطلب وحدة الصف العربي ونحن في تونس نرحب ان تكون المصالحة على ارضناارض التسامح و برعاية تونسية- يا جماعة ان همومنا ومشاكلنا اكبر من ان تكون نتيجة مباراة كرة قدم افيقوا لقد طال سباتكم-


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي يونس - سبحان الله
    وماذاعن إعلام ا لجزائر؟ماذا عن أكذوبة القتلى الجزائريين في مصر؟أ لا ترون إلا ماتحبون ماتريدون رؤيته؟


    --------------------------------------------------------------------------------
    مسلم عربي مصري - الاعتذارشجاعة الكبار
    أنا سعيد بوجود العقلاء في أمتنا والتنبيه على الخطر الذي يحدق بالأمة لذلك مبروك للجزائر ومبروك لمصر على الأداء الرائع ولننسى الكرة ونهتم بقضيانا إنه وليبدا الأخوة الجزائريين التهدئة من جانبهم كما فعل غتحا الكتاب المصريين وبعض الإعلاميين الشرفاء


    --------------------------------------------------------------------------------
    عبد الرحمان لبقع الجزائر - الاعتذار ينبغي أن لا يتعدى الرياضيين
    أنا أتفق معك إلى حد ما يا سيد عطوان لكن أقول أنه لحد الآن لم يصدر من الدولتين على المستوى الرسمي أي شيئ يدعو للقلق فتصريجات المسئولين مازالت تؤكد على عمق العلاقات التاريخية وتعدد القواسم المشتركة بين البلدين فلماذا إذن تعطي الأمر أكثر مما يستحق فإن كان لا بد من اعتذار فالأحرى أن يكون بين الرياضيين أنفسهم وأيضاً رجال الإعلام الذين أشعلوا النار وكفانا تغني بالشعارات الجوفاء من الأكبر ومن هي أم الدنيا فالعبرة في التاريخ بمدى التمكين للأمة وصناعة وبلورة المواقف بما يخدم الشارع العربي المسلم وبما يراعي تطلعات الشعوب وبما يحقق النصر و العزة للأمة الإسلاميةوفقط. وكفانا أن نظل نستصغر ونحقر الآخرين فقد يكون الإبن أقوى وأعتى وأصلب وأحق من أبيه في الريادة ولنا في التاريخ الإسلامي أقوى الشواهد لو عدنا لذلك. وأنا جزائري أحب مصر المسلمة.


    --------------------------------------------------------------------------------
    هناء - الأكبر و الأصغر....
    و الله لو كانت قيمة الأوطان تقاس بعدد سكانهالكانت الصين الأولى و تليها الهند و كلاهما لا عربي و لا مسلم. ولو كانت تقاس بتقدمها التكنولوجي فتكون اليابان، ألمانيا، أمريكا و غيرهم هم الأكبر و طبعا ليسو مسلمين و ليسو عرب. أما إذا تحدثنا على الإقتصاد فلن أتحدث على الصين و أمريكا و دول أوروبية بل أتحدث على سنغفورة، الجزيرة الصغيرة، وهنا كذلك ليسو عرب و لا مسلمين.


    --------------------------------------------------------------------------------
    MOUNIR - ليس لنا الشحاعة للاعتذار
    من أشعل نار الفتنة يطفئها أو يتحمل نتائجها.


    --------------------------------------------------------------------------------
    عارف احمد المعمري / اليمن - الاعتذار شجاعة الكبار
    اراك من عقلاء هذة الامة استاذنا القدير عبد الباري عطوان ولك مني ومن كل مواطن عربي غيور على هذة الامة الف الف تحية ونحن معك ونشاطرك ماذهبت الية من ان الاعتذار هو فعلاٍ شجاعة الكبار


    --------------------------------------------------------------------------------
    علي كنعان - الحماقة القاتلة
    تحية من القلب والفكر والوجدان للأستاذ عطوان على موقفه القومي الإنساني المنصف والنبيل من كل ما حدث في الأسابيع المخزية الماضية جراء حروب الأقدام والبطون المنتفخة بالضغائن والأحقاد. وتحية للقدس العربي التي عودتنا على أن تبقى راية الكرامة العربية والحرية والعدالة عالية خفاقة في سماء الواقع والوعي والضمير. كانت الحماقة قاتلة من الطرفين كليهما خلال الأسابيع الغوغائية الدامية.


    --------------------------------------------------------------------------------
    Dr. Okasha - Berber
    يا سيد عطوان معذرة ولكنك منحاز جدا لمصر...ليس لنا في الجزائر أن نعتذر


    --------------------------------------------------------------------------------
    mohamed salmawy - احقاقا للحق
    اشكرك سيدى على هدا المقال المتوازن البعيد عن التحيز والبعيد عن الهجوم على الحكومة المصرية...ونقول الطرفين اخطا وخيرهما من يبدا بالسلام


    --------------------------------------------------------------------------------
    شارف قوعيش - الجزائر - البادىء أظلم.
    حقيقة أن الإعتدار شمة الكبار و لكن المخطىء أولى بدلك


    --------------------------------------------------------------------------------
    زين الدين - الاعتذار
    لكوني جزائري مسلم وفخور بعروبتي اناشد رئسي عبد العزيز بوتفليقه ان يبادر بالاعتذار لاخيه وشقيقه الرئيس حسني مبارك (الطيار العسكري الشجاع) وبهذا يكون اول من سجل هدف انتصار مقومات الامه العربيه المسلمه. ارجو واتمني من كل قلبي ان يكون اللقاء الاخوي في اقرب وقت.


    --------------------------------------------------------------------------------
    sad - الفعل وردة الفعل
    والله قرات المقال وعلامات الحيرة تصحب قراءتي كيف تطلبون من الرئيس بوتفليقة الاعتذار والمصريون هم من بدأ تعنيف الجزائريين في القاهرة بشهادة اعضاء من الفيفا وغيرهم ...ما حدث في السودان هو ردة الفعل فكيف نطلب ممن رد الفعل ان يعتذر لمن قام بالفعل هذا والله منطق غريب في زمن غريب


    --------------------------------------------------------------------------------
    عمر من الجزائر - وجهة نظر
    انا في رايي اكبر مشكلة نعاني منها في بلادنا العربية هي عدم الاعتراف بالخط؟أ والتمادي في التستر على أخطائنا هو أم المشاكل فلو اعتذر الجزائريون للمصريين في المباراة الاولى لما كان ما كان و لو اعتذر المصريون للجزائريين على ما جرى في مصر لمل جرى و كان اللي كان في السودان وبعد مباراة السودان. و أخيرا أود ان انوه الي العظمة التي التي يتغنى بها كل من الجزائريين و المصريين من التشدق بالعروبة الى التكبر كلاهما على الأخر و ليس كل واحد منهما بأفضل من الأخر على كل الأصعدة.و ان التخلف والفقر ينهش كليهما.


    --------------------------------------------------------------------------------
    نور الجزائر سطيف - من الدين
    من لا يحترم صغيرنا و يوقر كبيرنا فليس منا


    --------------------------------------------------------------------------------
    اميرة-مصر - مصريه مسلمه فرعونيه عربيه وافتخر
    استاذى انت محقا انه قدان الاوان نلتف حول بعضنا البعض حتى لانكون كغثاء السيل وتنهش بنا الاعداء ولكن هل من الممكن ان يحدث هذا وهناك كراهيه من الشعوب العربيه لمصرنا اخى فكر وتأمل لبرهه ما الذى يدفع مصر ان تهتم بشئون العرب ومشاكلهم وتقف فى وجه هذا وذاك من اجل الدفاع عنهم هى عروبتنا وكرامتنا اخى لااحد يستطيع زحزحه مصر ولو مليمترا واحداعن مكانتها القياديه للعالم العربى فهى كالام التى تمسك بيد ابنائها لتعبر بهم الى مكان امن اذا ترك يدها احد منهم تاه واكله من يفترس الضعفاء وما احساس الام عندها الالم والمهانه والثوره مصر والعرب كذلك واما الابن الذى يهين امه يعتبر عاق وشعورها حينها الالم الشديد ومع هذا فانها تسامحه فمصر الفرعونيه ارض الكنانه هى الام,وفرعون موسى ليس كل الفراعنه ونحن نفتخر بحضارتنا التى عجز العالم امامهاونحن ارض الازهر الشريف ايضا


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمــد - باريــــس -
    مرة أخرى أقول للاخوة المحترمين القائمين على النشر بموقع القدس العربي ان كلامي و تعليقي الذي أرسلته صباحا و لم ينشر ءالى حد الآن ليس فيه ءاساءة او تجريح يستوجب عدم النشر وانني طالعت مجمل التعاليق التي نشرتموها ءالى حد الآن و وجدت فيها عتابا و تعجب و استفهام و راى مختلفة معارضة لدعوة الرئيس الجزائري للاعتذار اولا. الاولى من البلدين الشقيقين ءالتزام الهدوء و الكف عن التحريض والشحن و النميمة و بالاخص من الفضائيات المصرية التي أشبعت الجزائر و شعبها و رموزها سبا و شتما و ءاهانة لم نشهدها على الاطلاق في حياتنا من بلد شقيق.فكيف لناو في ظل هذا التجريح الخطير نطلب من الرئيس الجزائري الهرولة للقاهرة لطلب الاعتذار من الرئيس المصري فهذا غير منطقي وغير معقول و الاولى على الاقل عدم اطلاق العنان للفضائيات المصرية العمومية للسباب و الشتائم و التجريح


    --------------------------------------------------------------------------------
    محمد سيف الحق - كلام عاقل وموزون
    . شكرا لكاتب رأي القدس العربي وإلي مزيد من الموضوعية وعدم التحيز ضد مصر.


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمــد - باريــــس - المطلوب لجم عنان المهاترات الصبيانية و بالأخص من الفضائيات المصرية
    لسنا بحاجة لان يعتذر أي من الطرفين للآخر فهذا أقرب للاهانة من أي شيئ آخر و هو شيئ غير ممكن و غير عملي على الأقل في الوقت الحالي و حتى لا حقا و لو توجب الاعتذار حقا لكان من مصر و رئيسها على شيئين أولهما هو عدم توفير الأمن الكافي للوفد الجزائري الرسمي مما عرض لاعبي الفريق و وزيرا ءالى الاعتداء بالرجم بالحجارة و حرق العلم الجزائري و الاعتداء على الأنصار و الصحفيين في القاهرة اولا و قبل التحدث عن مباراة السودان، أما السبب الثاني الذي يستوجب من مصر الاعتذار لشقيقتها الجزائر فهو لاتهامها الفريق الجزائري بالكذب و افتعال حادث الاعتداء على الحافلة بكسرهم لزجاجها من الداخل!! و ضرب و جرح اللاعبين الجزائريين لبعضهم البعض عشية لقاء في غاية الاهمية ينتظرم مع نظرائهم المصريين ! فهل هذا منطقي و الحافلة كانت تقل الطاقم الفني و صحفيين لقنوات أجنبية؟؟؟


    --------------------------------------------------------------------------------
    Mohammad Ali - بومدين يوصي الجنود الجزائريين في حرب 2/2 67
    وعندما جاءت حرب 73 كانت الجزائر أول دولة من الدول العربية التي تعلن حظر تصدير البترول للدول التي تساند إسرائيل. أكثـر من ذلك عندما حصل نقص في الامدادات والسلاح، أرسل الرئيس بومدين شيكا موقعا على بياض مقابل أي سلاح تحتاجه مصر أو سوريا في الحرب. وبلغة الأرقام وصل من الجزائر إلى مصر: سرب ميغ 21 يوم 09 أكتوبر 1973 سرب سوخوي 7 يوم 10 أكتوبر 1973 سرب ميغ 17 يوم 11 أكتوبر 1973 لواء مدرع يوم 17 أكتوبر 1973 لواء مشاة ميكانيكية يوم 23 أكتوبر 1973 بالإضافة إلى وحدات مدفعية ميدان ووحدات دفاع جوي في ديسمبر 1973 في إطار الخطة التي كانت تهدف إلى تصفية الثغرة.


    --------------------------------------------------------------------------------
    Mohammad Ali - بومدين يوصي الجنود الجزائريين في حرب Last 67
    وكانت القوات الجزائرية تدافع عن القاهرة إلى جانب اللواء المصري المدرع 25 ولواء الحرس الجمهوري المصري المدرع القوات الوحيدة التي لم تستنزف في المعارك. بالإضافة لتمويل الجسر الجوي السوفياتي الذي أقيم


    --------------------------------------------------------------------------------
    Mohammad Ali - بومدين يوصي الجنود الجزائريين في حرب 1/2 67
    بومدين يوصي الجنود الجزائريين في حرب 67 ''جزء من أمتنا يقع عليه عدوان.. أمامكم خياران النصر أو الشهادة'' أرسل الرئيس بومدين إلى الرئيس جمال عبد الناصر، عند وقوع النكسة وبعد ضرب المطارات المصرية، جميع المطارات والطائرات الجزائرية تحت أمر وتصرّف القيادة المصرية. كما أرسلت إلى الجبهة المصرية ثلاثة فيالق دبابات وفيلق مشاه ميكانيكا وفوج مدفعية ميداني وفوج مدفعية مضادة للطائرات وسبع كتائب إسناد وسرب طائرات ميج 21 وسربان ميج 17 وسرب طائرات سوخوي. وكان خطاب الرئيس الجزائري للجنود الذاهبين للقتال على الجبهة المصرية ''أن جزءا من أمتنا يقع عليه عدوان فاذهبوا ودافعوا عنه وليس أمامكم إلا خيارين؛ النصر أو الشهادة''.


    --------------------------------------------------------------------------------
    مالك / ش - علاقة الجزائر بمصر . . . سحابة صيف عابرة
    لا شـك أن ماحدث بين الجزائر ، ماهو إلا سحابة صيف عابرة ، وستعود المياه إلى مجاريها، ليجد أولئك الذين أججوا نارهذه الفتنة نادمين وخاسرين، لأن أهدافهم السياسية(الميكيافيللية) لم تتحقق، مادامت الروايط التي تربط بين الإخوة الأشقاء أوثق وأقوى من كل المحاولات أولئك المتاجرين اين أصبحوا يتاجرون بكل شيء حتى الرياضة ؟


    --------------------------------------------------------------------------------
    هارون - تونس - يا أمة
    يا أمة ضحكت من جهلها الامم أسرائيل ضحكت علينا فاتقوا الله


    --------------------------------------------------------------------------------
    احمد القندوسي - امتصاص غضب
    نقول لاخواننا في مصر نحبكم رغم التهجم علي الثوابت فالجزائر لاتنسي الاخوة الاشقاء اللذين وقفوا معها ايام المحن واستعدت بلادها .الان اتضحت لي الاية ( وان جائكم فاسق بنبئ فتبينوا ) فهدا الاعلام تنطبق عليه من كيلا الطرفين .فيجب علي الرئسين حسني مبارك . وعبد العزيز بوتفليقة ان يعاقبا المتسبيبين في الفتنة من اعلاميين وصحافة


    --------------------------------------------------------------------------------
    زهير دواق الاوراس الجزائر - أتمنى أن تكون نهاية الازمة بين البلدين خدوشا لا جراحا غائرة .
    قلة هم الذين يعلمون أن الرابح الحقيقي لمقابلة العار التي جمعت بين القريق الجزائري والمصري لكرة القدم هم الصهاينة وان الخاسر الكبير هم العرب والمسلمون قاطبة الذين يبحثون عن الشهرة في اللعب بعد أن خابوا وانهزموا في كل شيئ . ربحت اسرائيل لانهااستغلت تلك الاجواء المظلمة المخزية -التي كان بعض السفهاء في البلدين يحرقون ويدوسون بنعالهم النجسة على علميي البلدين- لتسجل فيها زيارتين تاريختين احداهن لقاتلة اطفال غزة بالفسفور الابيض السفاحة ليفني الى المغرب , والاخرى الى مصر لرئيس المستوطنات بيريس وذراعه الضاربة وزير الحرب والاجرام ايهود باراك بعد ان أصدروا تعليماتهم بهدم عدد من بيوت المقدسيين. ان من يمعن نظره فيما سبق وتلى مقتتلة الجزائر ومصر يدرك أن حلقاتها حيطت بليل لاغراض لا أعتقد ان احد الطرفين سيجرؤ على الاعتذار للآخر محافظة على أهدافها .


    --------------------------------------------------------------------------------
    ياسين الوسلاتي ـ تونس - أشعب لم يمت
    يحكى أن أشعب أشاع كذبة مفادها أن ثريا سيقيم وليمة في بيته ، و عندما لاحظ أن الكذبة انطلت على كثير من الناس صدقها هو بدوره و توجه إلى بيت الثري للتمتع بتناول ما سيُقدم في تلك الوليمة المزعومة ... أشعبنا هذا لم يمت و مازال حيا يرزق إلى يومنا هذا لأن كثيرا من الأشاعب مثلا يعششون في بعض وسائل الإعلام المصرية المكتوبة و المرئية، هؤلاء الأشاعب يطلقون الأكاذيب في كل الاتجاهات و بكل الوسائل وفي كل الأوقات ثم يصدقونها قبل غيرهم،و إلى يومنا هذا مازلوا يطلقون تلك الأكاذيب و يصبون الزيت على النار فمادام هؤلاء الأشاعب يصولون و يجولون وأصواتهم مسموعة فليس ثمة إمكانية للمصالحة بين مصر و الجزائر و لا للاعتذار المتبادل ، و حتى تزول الأزمة بين البلدين فلا بد أن ينوقف أشاعب الإعلام المصري عن المشاركة في وليمة السب و الشتم و التزوير


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمــد - باريــــس - شكرا جزيلا للاخ Mohammad Ali
    شكرا للأخ محمد علي و رحم الله الرئيسين هواري بومدين و جمال عبد الناصر فبزوال هذا الجيل من الرجال استسلمنا لاسرائيل و تنازلنا عن الارض و العرض و المقدسات و غدى عندنا للاسف شعب فلسطين هو العدو نحاصره من كل مكان و نهدم أنفاقه للحياة التي يحفرها للانتعاش عليها و نصادر أقواته و مسترزقاته و نبيعها في المزاد العلني. بومدين و عبد الناصر هم ثلة من جيل ذهبي رائع انقرض للأبد ليحل محله من يفرشون السجاد الأحمر للصهاينة و يلاقونهم بالحفاوة و العناق و يقيموا الدنيا و لا يقعدوها لمباراة في الكرة بين شعبين شقيقين بدواعي الدفاع عن شرف و كرامة المواطن.عن اي شرف تتحدثون؟ شعبين كانا ذات يوم في خندق واحد دفاعا عن القاهرة. فهل نسي الاخوة المصريون دماء ءاخوانهم الجزائريين التي روت تراب أرضهم الطاهر دفاعا عن عنهم و عن بلدهم العزيزة مصر العروبة و الاسلام؟


    --------------------------------------------------------------------------------
    أحمــد - باريــــس - شكرا جزيلا للاخ Mohammad Ali
    شكرا للأخ محمد علي و رحم الله الرئيسين هواري بومدين و جمال عبد الناصر فبزوال هذا الجيل من الرجال استسلمنا لاسرائيل و تنازلنا عن الارض و العرض و المقدسات و غدى عندنا للاسف شعب فلسطين هو العدو نحاصره من كل مكان و نهدم أنفاق الحياة التي يحفرها للانتعاش عليها و نصادر أقواته و مسترزقاته و نبيعها في المزاد العلني. بومدين و عبد الناصر هم ثلة من جيل ذهبي رائع انقرض للأبد ليحل محله من يفرشون السجاد الأحمر للصهاينة و يلاقونهم بالحفاوة والعناق و يقيموا الدنيا و لا يقعدوها لمباراة في الكرة بين شعبين شقيقين بدواعي الدفاع عن شرف و كرامة المواطن.عن اي شرف تتحدثون؟ عن شعبين كانا ذات يوم في خندق واحد دفاعا عن القاهرة ؟ام ضعفت ذاكرة الاخوة المصريون و نسوا دماء ءاخوانهم الجزائريين التي روت تراب أرضهم الطاهر دفاعا عنهم وعن بلدهم العزيز مصر العروبة والاسلام؟


    --------------------------------------------------------------------------------
    فواز - الاولى بالاعتدار
    لقد طلع عليناالاعلام المصري بابواق اعلامية لاعلاقة لها بالاعلام الناضج المهني لقد اسمعت شعبا باكمله كل الفاظ الاهانة والتحقير مع العلم ان الازمة ابتدات فوق ارض مصر التي استقبلت الاعبين الجزائريين برشق حافلتهم بالحجارة قصد التاثير على معنوياتهم والاكثر من هدا انه في الوقت الدي يجب الاعتدار عن هدا الاعتداء الدي ادى الى جرح بعض اللعبين كان الرد هو ان هدا الاعتداء جاء من داخل الحافلة التي كانوا على متنهاياللسخافةفطبيعي ان ينعكس هدا التصرف الغير المسؤول في ظل غياب حماية فعالة وجديرة لضيوف مصر على الجمهور الدي لم ولن بقبل اهانت الاعبين. فمن يجب عليه الاعتدار.اماما حصل في ارض السودان فهو يدخل في اطار عدم ضبط قواعد الن ظام الامني وعدم وضع تدابيركان من المفروض ان يهيا لها في ظل التوتر الحاصل في القاهرة.


    --------------------------------------------------------------------------------
    وهيب - تضا منا مع الشعب
    اليس الافضل ان يتم اللقاء في خيمه القذافي.. اوفر واوجب ؟!


    --------------------------------------------------------------------------------
    تواتي - من يعتذر لمن
    من يعتذر لمن يا سيد عطوان ؟ الذي أراه هو أن يعتذر الحاكم الظالم من الشعب اللذي يعيش الويلات من حكمه. القضية لا تتعدى " لعبه


    --------------------------------------------------------------------------------
    ولي الدين أشرف مصر - رأس لفتنة آل مبارك و إعلام مصر
    ماهذا الذي جرى مقابل في كرة القدم بين إخوة جعلت من الإخوة أعداء ، لماذا لم يفعل علاء الدين و جمال و حسني مبارك عند هجمت إسرائيل على غزة بل ساعد النظام الحاكم في مصر إسرائيل حيث أغلقت الحدود على معبر رفح و تركت شعب غزة يموت من الجوع ولا ألوم شعب مصرالذي مازال نائم على غفلته و ترك النظام الفاسد يعبث بمشاعرالشعب و يشوه صورته في العالم ، نعم مصر له تاريخ و الجزائر لها تريخ كفانا تجريح


    --------------------------------------------------------------------------------
    فريد كارني - الجزائر - ما الذي دهاك يا أيها الإعلامي الفذ؟
    ما الذي دهاك يا أيها الإعلامي الفذ؟اعذرني يا سيد عبد الباري أن أقسو عليك في اول لوم أوجه إليك ، منذ عرفتك فارسا إعلاميا حرا ينافح عن المقاومة ،و يخوض المعارك الشرسةمساندا لها.هل تعتقد ان طلبك من رئيس الجزائر الاعتذار سيفيد امة العرب ، و منها فلسطين خاصة؟ أناجد سعيد للتناطح الذي يحدث بين أي نظامين عربيين، لأن اتفاقهما تدفع ثمنه الشعوب العربية المغلوبة على أمرها.و الذي تفعلونه معاشر الإعلاميين العرب المشارقة بكل بساطة ضرب لعروبة الجزائر،فما تقولونه يستخدم دليلا على نظرة استصغار المصريين لنا، و هي الدعوى التي يرفعها الفرنكوفونيون عندنا. و يا لسعادتهم حين يسمعونك تقرن بين عظمة مصر و مبارك الذي باع العروبة و فلسطين بأبخس الأثمان.و في الأخير أقول لك : لن ينال فلسطين من مبارك و عصابته إلا مزيد من الحصار و مظاهرة العدو الصهيوني على أبنائها.


    --------------------------------------------------------------------------------
    ياسين - العقل و الأخوة ثم المصلحة المشتركة
    هي فتنة بكل المقاييس..أنا كجزائري، أرفض ما يقوم به الإعلام المصري الموجه، و الذي يقوم بفعل المستحيل من أجل إسكات كل الأصوات من داخل مصر والداعية للتهدئة و التي تذكر بأن الأخوة بين الشعبين لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تفرقها مباراة كرة قدم. إن الإخوة في مصر و الذين يصرون على أنها أكبر من مباراة و أن كرامة مصر إتهانت، قد أخطئوا كل الخطأ. و أنا أقول إن كرامة مصر من كرامة الجزائر، و كرامة الجزائر من كرامة مصر. فلا داعي لدغدغة عواطف الشارع المصري و الذي أكبر همه هو التطلع لآفاق أفضل اقتصاديا و اجتماعيا. سوف يخرج العقلاء من صمتهم، سوف تعلو كلمتهم و ينتصرون في النهاية، العقل و الأخوة ثم المصلحة المشتركة.


    --------------------------------------------------------------------------------
    عمر - العدل اساس الملك
    السلام على الجميع و بعد:أشكر جريدة القدس العربي على موضوعيتها و مساعيها الحميدة لتجاوز هذه الفتنة، غير أنني لا أشاطرها الرأي فيما يخص حث رئيس الجزائر على الاعتذار للرئيس المصري على أساس مكانة مصر في العالم العربي، إضافة إلى المدة الطويلة التي قضاهاالرئيس المصري في الحكم، لأنه في هذه الحالة نكون قد جانبنا الصواب و العدالة و العدل. المطلوب تحديد درجة مسؤولية كل طرف من قبل عقلاء محايدين يتم الإجماع عليهم ثم مطالبة الظالم أو البادئ بالاعتذار مع تذكير الطرف الآخر بأن قبول الاعتذار من شيم العظماء و العقلاء.


    --------------------------------------------------------------------------------
    أم كوثر - تعقيب على المقال أعلاه
    أم كوثر المغرب أرى سيدي أن مسألة الاعتذار باتت متجاوزة ذلك أن التجاوزات التي بدرت من الطرفين فاقت كل التقديرات و لن تقدم أية دولة على الاعتذار للأخرى لأن جروحا عميقة فتحت بسبب هذا الحذث و الذي و لا شك أدخل الدول العربية من منعطف جديد إضافة إلى أن ما سمعناه على مدار الأيام السابقة و خاصة على القنوات الفضائية المصرية أحدث في نفوسنا شرخا عميقا خصوصا الكم الهائل من السباب والإهانات التي طالت كل العرب و ليس الجزائريين الشقاء فقط فقد صرنا نتسائل أهذه هي الشقيقة مصر أهؤلاء هم الأحبة المصريون ممثلون و مثقفون و إعلاميون و دعاة الذين نسامرهم كل مساء عبر الفضائيات حتما لا. أتمنى أن ينهض العرب و أن يسعوا إلى بناء الحضارة الإسلامية من جديد بالعلم و العمل و أن يتجاوزوا خلافاتهم السطحية فالعدو متربص بنا في كل الزوايا و لله الأمر من قبل و من بعد.


    --------------------------------------------------------------------------------
    ابوفارس - موضوع غير عادل
    موضوع غير عادل كيف يذهب الرئيس الجزائري الى مصر باعتباره الشقيق الاصغرللاعتذار. ابن مبارك يتطاول على الجزائر دولة وشعبا والجزائر تعتذر راي القدس منحاز.ليست بهذه الاهانة تحل الخلافات العربية العربية.


    --------------------------------------------------------------------------------
    محمد رشوان أبو الفضل - رجاءً حاراً
    للأستاذ عطوان... حبيب العرب الوطنيين... أرجو أن تطلب من القياده الفلسطينيه الحقيقيه المنتخبه ديمقراطياً: مشعل والزهار وهنيه أن يتمسكوا بشرط هام قبيل إعادة طفل الخطيئه جلعاد شليت إبن الشليته إلى رعاته... إقول من فضلك وكرمك أن تقنع القاده الفلسطينيين بأن يشترطوا على إسرائيل عدم وصف حركة المقاومه الإسلاميه حماس بأنها منظمه إرهابيه. يتم النص على أن تمتنع إسرائيل عن وصف حماس بأنها منظمه إرهابيه فى المستقبل وإذا عادت لوصفها بذلك مرةً أخرى فلحماس الحق فى أسر المزيد من الأطفال من عينة أخو الشليته. كذلك التفاوض على دفع تعويضات عن كل ما دمرته إسرائيل فى عدوانها على القطاع. لن يدفع المانحون مليماً واحداً للغزاويين الأبطال ببساطه لإن مؤتمر شرم الشيخ لم يكن لجمع أموال لغزه بل لتثبيت دعائم النظام فى مصر عفب فضيحته أثناء الحرب وطلبه المحدد من ساركوزى بعد


    --------------------------------------------------------------------------------
    عبدالرؤوف - الاعتذار واجب
    قرأت على احدى الصحف اليومية ان حسني مبارك طالب السيد الرئيس بوتفليقة بالإعتذار للشعب المصري على ماقام به بعض أنصار الفريق القومي الجزائري ضد المصريين في الخرطوم و نحن كعرب و مسلمين نصطف وراء مبارك و نؤيد مطلبه هذا ونضغط على كل الجزائريين حتى يقدموا اعتذاراتهم للشعب المصري على ما حدث .لكن و لكن لا و لن يمكن ان يحدث هذا قبل ان نري ونسمع بطلب مصري الى قادة اسرائيل بتقديم اعتذراتهم على مقتل آلاف المصريين ودفنهم احياء في رمال صحراء سيناء .و ان يعتذروا للمصريين على قتلهم لعشرات حرس الحدود .ثم بعد ذلك يجب على مبارك ان يعتذر للشعب الفلسطيني المحاصر بامره في غزة ,وقد تسبب في موت العشرات من ابناءه . ثم يقدم اعتذراته الى الشعب اللبناني عما صدر منه وعما قام به في حرب 2006.


    --------------------------------------------------------------------------------
    مصري من القاهرة - منطق مقلوب
    الكل مستاء من الوضع الذي الى اليه المجتمع العربي وانظمته بالله عليكم ما اهمية مقابلة في كرة القدم امام علاقات راسخة وضاربة في التاريخ بين شعبين يجمعهم كل شيئ ولا يفرقهم شيئ لكن الذي اطرحه هل هي الصدفة ام هناك تنسيق مسبق بين الاحداث واشغال الشعب المصري بتفاهةاسمها اعتداء على الفنانات والكل يكذب هذه الرواية بما فيها سفير مصر يالسودان وكل المحطات العالمية بالصور واكثر من ذلك تصريحات الوجوه الفنية المصرية مباشرة بعد المقابلة وفي المطار لكن كل شيئ تغير اقول هل هي الصدفة ام الامر دبر بليل وبين اعلان الكيان الاسرائيلي المشاركة في دوريات و الحصار في البحر المتوسط مع حلف الناتو رغم رفض مصر لذلك بع الحرب على غزة و الان لم تصدر اي تعليق على ذلك ربما لان الراي العام لم ينتبه ام تم تخديره كي لا ينتبه ارجو ان تنتبه الابواق الاعلاميةللخطرالذي تسببه للام


    -------------------------------------


    أعداء مصر ثلاثة.. الجزائر ليست منهم
    هويدا طه

    2009/11/24




    وجود (غوغاء مجرمين) ليس هو الأمر المؤسف في بلادنا العربية.. إنما المؤسف حقا هو وجود (نخبة مجرمة) تلك عندي خلاصة المتابعة لممارسات ما زالت تمارسها (النخبة المجرمة) في مصر والجزائر
    نخبة المغتصبين للسلطة والثروة في البلدين منذ عقود.. ومعهم وحولهم وتحت أقدامهم (خدمهم).. من المسيطرين على وسائل إعلامية قادرة على تحريك الغوغاء بالريموت كنترول يبدو الواحد منهم أنيقا متحذلقا وهو يبث إجرامه عبر الفضائيات والجرائد إلى جماهير لا عقل لها، أسماء كل منهم معروفة جماهيريا.. وهذا يساعدهم على ممارسة إجرام أوسع انتشارا وكل منهم يدعي ذوبانه في حب بلده أذكر مشهدا في مسرحية لمحمد صبحي.. كان كلما سعى لتحقيق مصلحة شخصية ما.. يضع يده على صدره ويقول (مش عشاني واللهِ .. دا عشان مصر)
    أفراد النخبة المجرمة نجوم في الكرة والطهي والسياسة والفن والدين والإعلام والبيزنيس يرى البعض قبحهم المستتر.. لكن غالبية الجماهير الغافلة.. لا ترى أو تسمع أو تفهم.. إنما تنصاع إليهم والنتيجة.. التباس بين مفاهيم لا تتقاطع في الظروف العادية.. الوطن والكرة والدين والاغتصاب والإذعان و...
    هناك بيت شعر لأبي القاسم الشابي قاله لشعبه غاضبا:' أنتَ روحٌ غبية تكرهُ النور... وتقضي الدهورَ في ليل ٍ ملس ِ... ليت لي قوة العواصف يا شعبي.. فألقي إليك ثورة نفسي'
    لأنني مصرية
    لأنني مصرية لن أتطرق كثيرا لممارسات (النخبة المجرمة في الجزائر) تلك جرائم سيراها الجزائريون المحترمون المحبون لبلدهم الكبير حبا حقيقيا.. وليس حبا على طريقة محمد صبحي وعليهم واجب فضح نخبتهم المجرمة من مغتصبي السلطة.. وخدمهم من إعلاميين مجرمين تلاعبوا بشعبهم كقطيع يسوقونه مغيبا أعمى.. لتحقيق الساتر الكافي لجرائمهم والجزائريون المحترمون هم الأمل لبلدهم كي يخرج من أسر تلك النخبة المجرمة .الجزائريون المحترمون هم هؤلاء الذين أوصلوا الجزائر إلى درجة أن قال عنها تقرير للأمم المتحدة عام 81 إنها 'بلد يوشك على الخروج من العالم الثالث'. ولمن لا يعرف ذلك عليه فقط قراءة التقارير (القديمة) في موقع المنظمة الدولية تقارير (قديمة) لأن البلد الذي أوشك على الخروج من العالم الثالث عام 81 وصل به الحال بعد ثلاثين عاما أن تسوقه نخبته المجرمة كقطيع ذئاب هائج .. يطارد الناس بالسلاح الأبيض في شوارع الخرطوم في مشهد غوغائي مخجل.. صار حديثا للعالم
    (وإن كان مشهد بلطجية مجرمين يطاردون (ولاد الناس) بالسلاح الأبيض ليس غريبا تماما عن الحياة المصرية ففي بعض عشوائيات مصر وبعض حواريها الشعبية تحدث (خناقات) يستخدم فيها البلطجية نفس السلاح ويصنعون نفس المشهد لمطاردة فرائسهم بل ويستخدمهم الحزب الحاكم في مصر موسميا لترويع المعارضة والمثقفين.. وقبل رحيله كان المثقف المحترم الدكتور عبد الوهاب المسيري على سنه ومكانته أحد ضحايا مثل تلك الذئاب الهائجة)
    حسنا.. أصدقائي الجزائريون المحترمون سيتولون فضح تلك الجريمة في الجزائر بتفصيل وتحليل أدق مني.. فهو بلدهم وأهل الجزائر أدرى بشعابها
    دعوني أنا أحدثكم عن (النخبة المجرمة) في مصر... هذا هو ملعبي.. وتلك مباراتي.. على أرضي .

    النخبتان
    النخبة في مجتمعنا نوعان- وفي كل مجتمع في الواقع.. لكنني هنا أتناول المجتمع المصري- النوع الأول نخبة بالمعنى (الطبقي)، وتلك تتكون من الفئة الحاكمة وخدامها والمحيطين بها.. من رجال أعمال ومصالح وبعض أهل الثقافة والإعلام.. المستفيدين مباشرة منها والخادمين دوما لمشروعها.. احتكار السلطة والثروة، والنوع الثاني نخبة بالمعنى (الطليعي)، وهي هؤلاء الواعون المثقفون الذين يراقبون ما يحدث في مصر ويدركون كارثية ما آل إليه هذا البلد (العجوز) من تدهور.. على يد مشروع النخبة الحاكمة وخدامها.
    الفارق بين النخبتين أن تلك النخبة (الطبقية) هي نخبة قوية متمكنة.. قادرة على سوق الجماهير كقطيع أعمى ينطبق عليه القول القرآني على لسان فرعون: (لا أريكم إلا ما أرى) ، بينما النخبة (الطليعية) الواعية هي نخبة ضعيفة غير متمكنة من اية وسيلة يمكنها بها إيقاظ العقول.. فما بالك بتحريرها ، نخبة مشتتة مهزومة داخليا رغم وعيها الشديد بما جرى.. وما يجرى.. وما سيجري .

    النخبة المجرمة
    الأسابيع الأخيرة شهدت أحداثا بدا (ظاهريا) أن التوتر فيها هو بين طرفين .. مصر والجزائر، لكن أمثالي في مصر - وأظنهم كـُـثر- يرون أن الجزائر كانت طرفا ثانويا في (صراع) بين طرفيين مصريّين.. (بالمناسبة .. الجزائر لديها أيضا دوافع داخلية لخلق تلك الأزمة الرخيصة مع مصر.. لكن الجزائريين المحترمين هم أولى بشرحها)، موضوع الصراع داخل مصر هو دوما ذلك المشروع.. (احتكار السلطة والثروة) وأطراف الصراع هم دوما: الفئة الحاكمة والنخبة الخادمة لها في جانب.. والشعب ككتلة (تستبطن) الصراع لكنها عاجزة تماما عن إدارته.. في غياب نخبتها الطليعية.. الغائبة لضعفها وقلة حيلتها.
    نخبة طبقية مجرمة تستثمر الأحداث (اية أحداث.. من أنفلونزا الخنازير إلى هوس الكرة) لتلميع رجلها الذي تعّول عليه لاستمرار مشروع (احتكار السلطة والثروة) ، تلك النخبة لم يكن يهمها في كثير أو قليل أن تفوز مصر أو تخسر في مباراة كرة قدم تافهة.. بل يهمها أن يكون رجلها جمال مبارك متصدرا للمشهد دوما.. تنسب له الفوز إن حدث.. وتنسب له الحرص على كرامة المصريين إذا لم يحدث ومن تابع وسائل الإعلام التي يملكها أفراد من تلك النخبة خاصة الفضائيات وقد تفرغت لمتابعتها على مدى ساعات طوال حتى ضعف بصري- فإن أول ما يتغلغل بداخله أن السيدين جمال وعلاء رفعا بشمم وعزة وإباء راية حماية (كرامة المصريين) التي أهدرت في الخرطوم.. على يد بلطجية جزائريين روعوا المصريين وأرهبوهم. بالطبع أسفت وحزنت لما عاشه المصريون من ترويع على يد فلول من حملة السلاح الأبيض في الخرطوم لكنني كثيرا ما أسفت من قبل على مصريين أهدرت كرامتهم على يد أسواط مشايخ الخليج وأمراء السعودية وتجارها ومن بينهم عمال وأطباء وقضاة تعرضوا للجلد المهين في أكثر بلاد العالم تخلفا وبشاعة وهمجية ولم تر عيني راية الكرامة في يد السيدين جمال وعلاء لم أسمع منهما ولا من والدهما عبارة فاحمة كتلك التي قالها السيد الرئيس في خطابه (إن حماية كرامة المواطنين المصريين في الخارج هي مسئولية الدولة) أوافقك يا ربس لكن ما قولك أن كثيرا ما استصرخ مصريون في السعودية بلدهم.. رئاسة ووزارة خارجية وإعلاما وو.. لنجدتهم من الترويع والإهانة وسلب الكرامة التي يتعرضون لها.. دون مجيب أسفت كثيرا كذلك وما زلت أشعر بأسف وأسى لما يلقاه مصريون من ترويع وإهانة على يد مصريين آخرين في مصر.. دون أن تنجدهم الرئاسة ووزارة الخارجية وفضائيات رجال الأعمال وصحافتهم فرغم أن إهانة المصريين (وغير المصريين) هي شيء مرفوض تماما إلا أن الفئة الحاكمة ونخبتها الخادمة.. تسكت عن إهانة السعودية ومشايخ الخليج للمصريين وتعلن حربا إعلامية وتستدعي البطولة عند إهانة بلطجية الجزائر للمصريين بالطبع.. فالنظامان السعودي الوهابي والمصري الاستبدادي شريكان يتستران على بعضهما حتى لو كانت الضحية مواطنا من هؤلاء (المواطنين في الخارج) الذين تتحمل مسؤولية حماية كرامتهم الدولة.. كما قال سيادة الرئيس .
    هناك سبب لوجود نخبة مجرمة تتكون من إعلاميين ومثقفين وتجار وذوي مناصب.. أن النظام الحاكم في مصر لن يستطيع بأفراده القلائل في الدائرة المركزية للحكم أن يحقق وحده السيطرة الكاملة على عقول المواطنين.. ما يساعده حقا في تحقيق ذلك هو تلك النخبة التي (ربطت نفسها به) في مشروع احتكار السلطة والثروة.. وهي التي تولت القيادة في حرب الأيام الماضية.. ويا لبؤسها من قيادة.. هذه النخبة قادت في معاركها الطاحنة تلك.. جماهير مغبونة أصلا.. قبل المباراة بعشرات السنين .

    الجماهير
    كانت ومازالت نظرية غوستاف لوبون النمساوي عن (الحشود) أداة تفسير علمية لما تكون عليه الجماهير الحاشدة في الأحداث الكبرى.. ' الحشود كتلة لا عقل لها'.. الجماهير يمكن سوقها قطعانا في أي مكان في العالم.. وللعالم تنتمي مصر وكذلك الجزائر في مصر تجمعت الحشود أمام شاشات التليفزيون وانصاعت بلا عقل لعملية تهييج مجرمة منظمة.. استهدفت الغرائز لا العقل.. قادتها النخبة صاحبة الفضائيات والجرائد المستقلة بالطبع استخدموا بذكاء شديد صورا توفرت لهم من الخرطوم للوهلة الأولى هالني ما رأيت وتفهمت ذهول المصريين لكنني عدت إلى صوابي واستدعيت عقلي عندما تبينت أربعة خطوط رئيسية في تلك التغطية الواسعة لأحداث الخرطوم ، وهي تغطية استهدفت غرائز الجمهور المصري أساسا:
    الخط الأول : هو ذلك الإقحام المفضوح لجمال مبارك في كل صغيرة وكبيرة تتصل بكرامة المصريينحسنا.. الخلاصة.. هذا هو بطلكم المنتظر لحماية كرامتكم فردا فردا .
    الخط الثاني :هو نوعية رجال تلك النخبة التي شاركت في ذلك التهييج.. إنهم للأسف ليسوا عاديين.. رئيس تحرير صحيفة مستقلة واسعة الانتشار.. يتحدث بهستيريا لا تكشف إلا جهلا ، نجم فضائي ومذيع مشهور باحث أكاديمي كبير وكاتب مشهود له بعمق التحليل وفنانون ومثقفون ومحامون ونقابيون وحزبيون ووو...
    أتفهم أن تجمعهم مرارة مما حدث.. وقد طالتني تلك المرارة كذلك.. لكن أين كانت عقولهم وهم يطالبون مثلهم مثل الغوغاء بالثأر والمقاطعة والانتقام ووو.. ما يحتاج إلى وقفة.. هو أنهم عُرضوا علينا باعتبارهم مثقفينا العقل - لا الغرائز- هو أداة الثقافة أليس كذلك؟ لكنني لم أر في تلك التغطية الهوجاء إلا كائنات تنطق بغرائزها
    الخط الثالث :هو ذلك (التهميش) أو التقفيل على الأصوات العاقلة التي طالبت بوقف ذلك الهيجان الإعلامي.. أذكر أن نبيل عبد الفتاح وهو مثقف واع محترم كان ضيفا في برنامج على قناة مستقلة.. وكان المذيعان كالبقية.. هائجين.. كلما أراد أن يتوقف عند نقطة ليحللها دبلوماسيا قاطعاه بصفاقة ولم يستطع أن يكمل فكرة كاملة.. كلما بدأ جملة.. يرويان له كيف كانا هما نفسيهما يجريان في الشوارع هربا من ذئاب الجزائر الجائعة.. وكيف أن سيدة سودانية ألقت بالعلم الجزائري لبعض المصريين للاحتماء به طوال الطريق الى المطار هاجا وسيطرت المرارة والعصبية على حديثهما.. وبالطبع كان سلوكهما هو (نداء الغرائز) الموجه للجمهور المتصل وهما مذيعان يمسكان بطرف الحوار وتتعلق بهما آذان وعيون الجماهير التي وجدت في التليفزيزن متنفسا.. أي أن عليهما مسؤولية.. مسؤولية إعلاء شأن العقل وليس تغييبه عمدا في جريمة.. ارتكبتها النخبة المصرية المالكة للفضائيات ضد المصريين .
    الخط الرابع في تلك التغطية المكثفة كان الأهم.. لأنه على ما يبدو الهدف الأكبر من مثل هذه التغطية أو.. إلهاء كان ذلك الغياب التام للقضايا الجوهرية الأكثر إلحاحا وضرورة للمصريين.. ليس هناك أي حديث عن الدستور المفصل تفصيــــلا لضـــمان استمرار السلطة والثروة في يد العائلة ليس هناك أي تطرق لمسألة الانتخابات القادمة وكيف يتمكن المصريون قبل فوات الأوان من قطع الطريق على تزويرها ليس هناك أي حديث عن بطالة تتزايد سوف تفجر لا محالة مشهدا (مصريا خالصا) يطارد فيه الجوعى المصريون كل من يصادفهم في الشارع باختصار .. ليس هناك حديث عن حقوق المصريين في مصر كل الحديث هو عن تلك المباراة التافهة وذلك النصر الوهمي في الملاعب وتلك الكرامة الانتقائية للمصريين
    السؤال إذن.. إن كانت أحداث الخرطوم قد أمدت تلك النخبة المجرمة بمادة (الإلهاء) الآن... فإلى متى تظنون أنكم قادرون على إلهاء المصريين عن صراعهم الحقيقي (المستبطن) في دواخلهم؟
    الجماهير الغافلة تلك التي راحت تطالب بالثأر لكرامتها هي نفسها جماهير غوستاف لوبون.. لا عقل لها جماهير تسيرها الغرائز لا أعول كثيرا على وعي الجماهير وما إلى ذلك من مصطلحات.. ولا أخاف كثيرا من الاتهامات المعلبة بأنني أتبنى خطابا فيه (احتقار للجماهير وتعال وفوقية وما إلى ذلك) فالحقيقة التي أدركتها من تجربتي الخاصة (ويا ليتني أكون مخطئة) هي أن الحل الوحيد للتقدم والخروج بشعوبنا من أسر التخلف هو أن تتمكن النخبة الطليعية العاقلة من سوق تلك الجماهير (الغافلة في جميع الأحوال على كل حال الجاهزة للسوق في كل الأحوال) في اتجاه آخر تماما.. اتجاه بعيد عن الانصياع لنداء الغرائز.. اتجاه هدفه الأساسي.. تحرير العقول .

    الأعداء الحقيقيون
    مصر .. ذلك البلد المغرق في العراقة والقدم.. صارت عراقته عبئا عليه بدلا من أن تكون ذخرا له.. فنتيجة لتلك العراقة ليس لمصر العجوز عدو واحد.. بل تجمع في أحشائها (وليس خارجها) أعداء ثلاثة.. تنوء بهم أكتاف بلد قديم قدم التاريخ.. الاستبداد السياسي.. والغيبوبة الدينية.. والفقر..
    الدولة والنخبة والشعب .. كلها أطراف (تتواطأ) ضمن المجتمع الواحد فتتبادل الأدوار بينها.. في عملية انهزام. أمام عدوها الثلاثي لا يعود إلا بالخيبة.. على الجميع
    الاستبداد السياسي من خلال حكم الحزب الواحد يعطلنا عن التقدم.. الدروشة الدينية جريمة منظمة يتعرض لها المصريون دون مقاومة.. الفقر.. مشكلة مصر القديمة المتجددة.. هؤلاء هم الأعداء الحقيقيون.. وهم من يجب أن تجيش لهم الجيوش الإعلامية وغير الإعلامية.. لكن هذا التصدي المأمول لن تقوم به أبدا نخبة مجرمة تريد الحفاظ على مشروع احتكارها للسلطة والثروة .. إنما هو وظيفة بل واجب نخبة أخرى.. ضعيفة حاليا لكن لا بديل لنا إلا أن تستجمع قواها.. وتتصدى لاستفراد النخبة المجرمة بالوطن ورزقه وأهله.. وتتصدى كذلك لاستسلام الشعب لغرائزه وتحفزه على النهوض والمساهمة في بناء وطن جديد مغاير تماما لوطن الكرة هذا .
    فضائية.. تنوير
    لعل أهم درس تخرج به النخبة الواعية من تلك الأحداث هو أن الإعلام سلاح فعال.. رهيب.. فإذا أرادت تلك النخبة الواعية أن تخاطب الشعب المصري خطابا يحرر العقول لا خطابا يهيج الغرائز.. فما من سبيل إلا أن تكون هناك قناة فضائية مستنيرة حقا لا يديرها أفراد النخبة المجرمة ولا يوجهها النظام ولا تمولها جهة تملي أولوياتها.. ولا مكان فيها للدراويش أو العنصريين أو غيرهم ممن يؤذون مصر وشعبها.. لنسمها مؤقتا قناة (تنوير) قناة فضائية وليس جريدة.. (فالناس لا تقرأ) .. ربما على تلك النخبة الواعية أن تجمع شتاتها وتطرح أمر مثل تلك القناة في اكتتاب شعبي واسع.. يجمع الأموال اللازمة لإقلاعها.. بعيدا عن رجال الأعمال وأموالهم التي مولت في الأيام السابقة تهييجا مخجلا.. وبعيدا عن أموال الخليج.. التي ما رأينا منها إلا برنامجا يقود مقدمه ابتذالا وسفها غير مسبوق في تعاطيه مع شؤون (القاهرة وأحداثها) .
    تلك النخبة الواعية التي استدركت وجمعت قواها وأعلنت رفضها للتهييج الإعلامي ضد الجزائر من خلال مؤتمر صحافي باسم اتحاد كتاب مصر.. يجب أن تكون أقوى كثيرا وأن تكون لديها أداة تنوير.. تأخذ بيد هذا الشعب من ظلام الجهل والاستسلام إلى عالم الإرادة والوعي.. هذا عالم جميل لو تعلمون .

    صديقي فارس.. الجزائري
    دعوني أحكي لكم قليلا عن هذا الشاب.. لي صديق جزائري اسمه (فارس).. شاب خلوق غاية في التحضر والرقة.. صبيحة اليوم التالي للمباراة هنأته بفوز الجزائر ورحنا نتبادل بعض نكات عن الجزائريين والمصريين والسودانيين.. بعد عدة أيام كانت فضائيات مصر وجرائد الجزائر قد أججت حريقا كبيرا بين البلدين.. التقيت صديقي الجميل ونظرت في عينيه.. كان حزينا حزنا حقيقيا وليس مفتعلا.. وأنت يمكنك بنظرة في العيون التمييز بين الصدق والإدعاء.. وسألني إن كنت مستعدة لمشاركته مبادرة لتجميع الأصدقاء من البلدين.. من جديد عاودت النظر في عينيه.. قلت لنفسي لو أن فقط ثلث الجزائريين وثلث المصريين مثل هذا الشاب لما افتضح أمر بلدينا في العالم بهذه الصورة جلسنا معا وشربنا القهوة ثم بدأنا متابعة فيلم وثائقي نعمل عليه معا عن (تجارة الأعضاء).. وعندما بدأ مشهد عملية زرع كلية ثم زرع فص كبد كان صدر المريض مفتوحا في تلك اللقطة.. أبعد فارس عينيه ولم يستطع متابعة اللقطة.. ضحكت من قلبي وقلت له (صلي ع النبي يا فارس.. دا انت جزائري يا راجل)

    أمل البلد العجوز
    مصر بلد عجوز.. وتلك ميزة رائعة.. هذا معناه أن خميرة الحكمة ترسخ هناك في أعماقها وما إن شب حريق التهييج الإعلامي الذي أشعلته النخبة المجرمة في فضائياتها.. حتى استشعرت تلك العجوز الخطر.. فأخرجت بعضا قليلا لكن لا بأس به من حكمة العجائز.. كانت مبادرة اتحاد كتاب مصر مبادرة مثلجة لصدري أنا على الأقل.. ولصدور أمثالي ممن يعرفون أن مثل الشاب فارس كـُـثر في الجزائر وأن العجوز الحكيمة لا تخسر جيرانها حتى لو تحامقوا في بعض المواقف
    رغم حزن النخبة المصرية الواعية على ما آلت إليه مصر على يد أرباب مشروع احتكار السلطة والثروة.. إلا أن هناك أملا ما خفيا يملأ نفوسها.. هذا البلد عاش دورات انحطاط وازدهار على مدار آلاف السنين.. جمال حمدان عالم الجغرافيا المبدع يقول عن مصر إنها (لا تتقدم أبدا ولا تنهار أبدا... لكنها يمكن أن تفور فورة كبيرة فقط إذا .. خرجت من جعبة حاكمها) بلدنا العجوز الجميل لن ينهار.. لكننا نتوق توقا أن يتقدم.. العدو الحقيقي ليس خارج مصر، ولعل نداء (العدو هنا أمامكم.. وليس ورائكم إلا البحر) يكون نداء مصريا عكسيا.. بسبب محنة صنعتها ... نخب مجرمة.

    ' كاتبة مصرية
    [email protected]

    القدس العربى
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك18-11-09, 09:27 PM
  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك18-11-09, 10:13 PM
    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 04:44 AM
      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 09:26 AM
        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 09:38 AM
          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 09:44 AM
            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 09:52 AM
            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 09:54 AM
              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 11:13 AM
                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 03:02 PM
                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 04:44 PM
                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك19-11-09, 10:30 PM
                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 10:08 AM
                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 02:33 PM
                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 02:53 PM
                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 03:04 PM
                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 03:21 PM
                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 03:27 PM
                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 10:47 PM
                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك20-11-09, 10:57 PM
                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 05:59 AM
                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 06:42 AM
                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 02:34 PM
                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 08:51 PM
                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 09:06 PM
                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 09:46 PM
                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 09:55 PM
                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 10:04 PM
                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك21-11-09, 10:08 PM
                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 04:46 AM
                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 04:58 AM
                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 05:22 AM
                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 06:16 AM
                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 09:40 AM
                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 10:15 AM
                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 10:46 AM
                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 02:21 PM
                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 02:27 PM
                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 03:07 PM
                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 03:14 PM
                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 04:06 PM
                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 07:56 PM
                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 08:02 PM
                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك22-11-09, 08:06 PM
                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 04:24 AM
                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 04:37 AM
                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 07:52 AM
                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 08:10 AM
                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 08:54 AM
                                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 10:45 AM
                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 10:48 AM
                                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 10:57 AM
                                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 05:23 PM
                                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 05:39 PM
                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك23-11-09, 05:57 PM
                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 04:25 AM
                                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 05:03 AM
                                                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 05:11 AM
                                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 05:19 AM
                                                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 07:55 AM
                                                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 09:28 AM
                                                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 10:17 AM
                                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 10:20 AM
                                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 10:34 AM
                                                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 11:20 AM
                                                                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 11:23 AM
                                                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 04:29 PM
                                                                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك24-11-09, 07:57 PM
                                                                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 05:21 AM
                                                                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 07:41 AM
                                                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 08:12 AM
                                                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 08:50 AM
                                                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 09:34 AM
                                                                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 03:23 PM
                                                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 09:45 AM
                                                                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك25-11-09, 11:34 PM
                                                                                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك26-11-09, 08:43 AM
                                                                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك26-11-09, 06:07 PM
                                                                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك26-11-09, 06:24 PM
                                                                                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك27-11-09, 07:34 AM
                                                                                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك27-11-09, 08:32 PM
                                                                                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك28-11-09, 07:39 AM
                                                                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك28-11-09, 08:13 AM
                                                                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك28-11-09, 04:24 PM
                                                                                                                                                    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك29-11-09, 07:29 AM
                                                                                                                                                      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك29-11-09, 07:33 AM
                                                                                                                                                        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك29-11-09, 08:04 AM
                                                                                                                                                          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك29-11-09, 11:40 PM
                                                                                                                                                            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك29-11-09, 11:57 PM
                                                                                                                                                              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 09:31 AM
                                                                                                                                                                Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 09:41 AM
                                                                                                                                                                  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 09:56 AM
  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 10:08 AM
  Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 10:10 AM
    Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 10:32 AM
      Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 08:48 PM
        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 09:58 PM
        Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك01-12-09, 10:04 PM
          Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك02-12-09, 09:54 AM
            Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك02-12-09, 11:17 AM
              Re: الاعلام الكروى يستنهض ذكرى داحس والغبراء ...مبروك لفريق الجزائر ... وهارد لك الفريق المصرى الكيك02-12-09, 01:16 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de