حظوظ الشاعر أدونيس والقطة كايرو "عطاء من لا يملك لمن لا يستحق" ..!!؟؟ بقلمد. عثمان الوجيه

حظوظ الشاعر أدونيس والقطة كايرو "عطاء من لا يملك لمن لا يستحق" ..!!؟؟ بقلمد. عثمان الوجيه


30-10-2015, 09:54 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1446242043&rn=0


Post: #1
Title: حظوظ الشاعر أدونيس والقطة كايرو "عطاء من لا يملك لمن لا يستحق" ..!!؟؟ بقلمد. عثمان الوجيه
Author: عثمان الوجيه
Date: 30-10-2015, 09:54 PM

09:54 PM Oct, 30 2015
سودانيز اون لاين
عثمان الوجيه-القاهرة-مصر
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



لو أنها جائزة ثقافية، لكان يستحقها بالتأكيد، لكن جائزة السلام والتي منحتها مدينة (اوستابروك) الألمانية للشاعر السوري أدونيس قبل أيام، وتحمل اسم الكاتب الألماني (أريك ماريا ريماك) المعروف برواياته حول السلام، وتجسيد بشاعة الحرب وفظائعها .. الجائزة (25 ألف يورو) أثارت الكثير من الجدل والانتقادات والاعتراضات الحادة، ليس فقط من الكتاب والأدباء العرب خاصة السوريين، ولكن من الألمان أنفسهم، حتي أن الناقد الألماني المتخصص في الدراسات الإسلامية (نافيد كرماني) والحاصل علي أرفع جائزة ثقافية ألمانية (جائزة اتحاد الناشرين) أنتقد منح أدونيس للجائزة، ورفض طلب لجنة الجائزة بإلقاء كلمة لتكريم أدونيس عند تسليمه الجائزة في نوفمبر القادم، مشيرا إلي أن أدونيس تجاهل تماما القمع الدموي ضد شعبه السوري!...وأنتقد مترجم أدونيس إلي الألمانية (شتيفان) الجائزة، قائلا : إنه يتفهم حصول أدونيس علي جائزة ثقافية، لكنه لا يرقي لمستوي الحصول علي جائزة للسلام، لأن مواقفه معروفة بإثارة الصدامات !! .. اعتراضات الكتاب السوريين بلغت إلي حد مطالبة لجنة الجائزة بسحبها، فأدونيس هو الشخص الخطأ، وهو آخر من يستحق جائزة للسلام!.. كتب البعض بيانا إحتجاجيا حددوا فيه 5 أسباب لعدم استحقاق أدونيس لجائزة السلام .. فهو لم يبد أي تضامن مع مواطنيه في قضاياهم المختلفة... إعتراضه علي تسمية الشعب السوري بشعب الثورة .. وتجاهله وحشية النظام السوري مع شعبه .. مرت 5 سنوات علي الحرب السورية ولم يقدم أي إقتراحات أو حلول .. لم يقدم لللاجئين السوريين إلي ألمانيا أي دعم أو مساندة .. فحظه حظ القطة المحظوظة : رغم أن عمرها ستة أسابيع فقط إلا أنها نجحت في التسلل خلسة إلي داخل غرفة شحن الحقائب علي متن إحدي طائرات الخطوط الجوية الإماراتية، المتجهة من مطار القاهرة إلي انجلترا، ليتم اكتشافها بعد أن وصلت الرحلة إلي برمنجهام، ليتم استقبالها بحفاوة أكثر من المتوقع، فقام فريق متخصص للعمل علي انقاذها وبالفعل أخرجوها سالمة من بين الشحنة،، لتوضع في الحجر الصحي، تحت الملاحظة، لمدة 14 يومًا لضمان أنها لم يكن لديها أي داء.. وبعد انتهاء المدة ثبت أنها غير مصابة بداء معدي، وهنا كان أمام السلطات ثلاثة خيارات للتعامل معها، الأولي إما أن تقضي ثلاثة أشهر ونصف إضافية في الحجر الصحي (بتكلفة أكثر من 1000يورو، أي حوالي 9 آلاف جنيه مصري) ؛ أو أن يتم اعادتها إلي مصر مرة أخري، أو يتم عرضها للتبني لضمان إيجاد مكان يصلح لتربيتها .. المجلس الذي تم تشكيله خصيصا لدراسة حالتها استبعد فكرة إعادتها إلي مصر، وتم الاتصال بمركز متخصص، في مدينة ديربي بإنجلترا، للتطوع بتحمل المسؤولية الكاملة عن تكاليف متابعتها، وراحتها أثناء وبعد فترة الحجر الصحي لها .. كما عرضت طيران الإمارات تغطية التكاليف بأكملها، بحكم ما حدث تم علي متن طائرة تابعة لها، إلا أن المركز أصر علي تحمل التكاليف، وأعلن تبنيه لها ولكافة تكاليف علاجها. هذه قصة القطة المصرية (كايرو) لا تفرق شيئا عن ملايين القطط التي تملأ الأزقة والحواري، وتتقافز علي صناديق القمامة، ولكنها كانت محظوظة ونفدت بجلدها إلي لندن مرة واحدة، لتلقي كل هذا الاهتمام الذي أنا علي يقين أنني وأنت نحسدها عليه، فهي أحسن حالا الآن من البني آدمين في مصر وبعض بلاد عالمنا العربي .. ومن المقرر بعد انتهاء فترة الحجر الصحي، في نهاية ديسمبر، أن يقوم مركز «لينا» الذي تبناها، بعرض القطة (كايرو) علي بعض المتطوعين علي أمل أن يتبناها أحدهم، وحتي هذا الوقت سوف تستمر التنشئة الاجتماعية للقطة الصغيرة، وتقييم وتحديد أي نوع من المسكن الدائم سوف يكون مناسبًا أكثر لها.

خروج : ألخص لكم نتائج الإنتخابات المصرية للمرحلة الأولى بإيجاز :- إنتهت المرحلة الأولي من الانتخابات البرلمانية 2015م والتي جرت علي جولتين الأولي منها في الفترة من 17−19 أكتوبر في كل من الخارج والداخل وجولة الاعادة التي انتهت عمليات فرز الأصوات بها صباح أمس باستثناء أربع دوائر تم وقف الانتخابات بها وهي دائرة الرمل بالاسكندرية ودائرة دمنهور بالبحيرة ودائرتا بني سويف والواسطي بمحافظة بني سويف، وطبقا للمؤشرات الأولية حسبما جاء في محاضر فرز اللجان العامة علي مستوي محافظات المرحلة الـ 14، وبعد اضافة اصوات المصريين في الخارج خلال الاعادة فقد حصل المستقلون علي 105 مقاعد علي مستوي الدوائر بنسبة 48.2% مقابل 51.8% للأحزاب كلها حيث حصل حزب المصريين الأحرار علي 37 مقعدا ومستقبل وطن 22 مقعدا والوفد 11 مقعدا والنور 9 مقاعد والشعب الجمهوري 11 مقعدا والمؤتمر 5 مقاعد وحماة وطن 4 مقاعد والمصري الديمقراطي 3 مقاعد ومقعد واحد لأحزاب المحافظين والناصري والسلام الديمقراطي والحرية والصرح المصري ومصر بلدي والحركة الوطنية ومصر الحديثة ليصل اجمالي المقاعد التي تم حسمها طبقا للمؤشرات 215 مقعدا من اجمالي 226 مقعدا هي مقاعد الفردي كاملة للمرحلة الأولي ،، وحقق المستقلون اعلي نسبة فوز بالمقاعد بنسبة 46.4% من اجمالي المقاعد حيث حقق 105 مقاعد منها 21 في الجيزة و13 في الفيوم و10 في سوهاج و5 في قنا و11 في البحيرة و3 في اسوان و8 بالاسكندرية و10 بالمنيا و12 في اسيوط ومقعدان بالبحر الاحمر و3 في مطروح و6 في بني سويف ولم يحصد المستقلون مقاعد في الاقصر ،، وبلغت نسبة السيدات الفائزات 2.3% بما يساوي 5 مقاعد لكل من نشوي الديب وشادية محمود في امبابة وهيام حلاوة بالوراق وهند قباري في المنتزة أول بالاسكندرية، ومني شاكر في ادفو بأسوان .. إذاَ :- نوفمبر يجمعنا .. ولن أزيد ،، والسلام ختام.

د. عثمان الوجيه / صحفي سوداني مقيم بمصر
[email protected]– 00201158555909 – FACEBOOK + TWITTER + GOOGLE + SKYPE : DROSMANELWAJEEH

مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب

  • فراغات علي الرصيف بقلم الحاج خليفة جودة
  • آخر نكتة (مغترب سوداني يشرب أكبر مقلب)! بقلم فيصل الدابي/المحامي
  • العقل البريء والتطبيل ومساهمة في صناعة الديناصورات الوهمية بقلم إسماعيل ابوه
  • كيف يسودن العمل الطوعي سيادة النائب الأول ؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • شرق السودان ........ اضعاف المكون القبلي المحلي من قبل الحكومة أظهرالوجه البشع لتجارة البشر
  • أولاد الشوارع و.. وعود الرئيس! بقلم بدور عبدالمنعم عبداللطيف
  • ليالي تورنتو و هند الطاهر تتألق بقلم بقلم بدرالدين حسن علي
  • صديق وش الجندبة ... بقلم منتصر محمد زكي
  • ولأخي تسعة وتسعون منظمة..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • العالمي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • دكتوراة في موقع سودانيزأونلاين دوت كوم!sudaneseonline.com بقلم فيصل الدابي/المحامي
  • الخالدون وخالد..!! بقلم الطاهر ساتي
  • الخطاب الإسلامي المعاصر بين الثنائيات والتقابلات (1) بقلم الطيب مصطفى
  • .... أمر قبض ... !! بقلم ياسر قطيه
  • المرتجى والموسيقى السودانية بقلم بدرالدين حسن علي
  • مصطفي عثمان شحادين .. الدقا نسابتو وقلع مرحاكتو بقلم شوقي بدرى
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (20) الآمال المرجوة والأهداف الممكنة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أنظرو الي حكومة المؤتمر الوطني كيف أوصل الشعب السوداني الي شعب بلا رحمة بقلم محمد نور عودو
  • خطاب مفتوح للذين يتحاورون تحت قبة البرلمان: أ تتحاورون والنظام ماض في غيه؟ بقلم فريدة شورة
  • الشباب السودانى مابين رصاص الانقاذ ورصاص الامريكان السود ! بقلم محمد الحسن محمد عثمان