الحكومة تفقد القيمة الجمركية(300) ألف عربة (بوكو حرام) داخل العاصمة

الحكومة تفقد القيمة الجمركية(300) ألف عربة (بوكو حرام) داخل العاصمة


01-13-2021, 11:56 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=510&msg=1610538977&rn=0


Post: #1
Title: الحكومة تفقد القيمة الجمركية(300) ألف عربة (بوكو حرام) داخل العاصمة
Author: زهير عثمان حمد
Date: 01-13-2021, 11:56 AM

11:56 AM January, 13 2021

سودانيز اون لاين
زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
مكتبتى
رابط مختصر



لخرطوم: التغيير

وأعلن رئيس اللجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة الفريق ركن عبد الهادي عبد الله، عن قرارات بشأن تقنين العربات (بوكو حرام) والتي تم تهريبها من دول الجوار.

ونوّه في حوار نشرته صحيفة (الصيحة) الصادرة اليوم الأربعاء، إلى تحديد وقت وتاريخ لتقنين هذه المركبات، وبعده ستتم مصادرة كل العربات المخالفة.

وأكد وجود أضرار كبيرة للعربات (بوكو حرام) على الدولة من الناحية الاقتصادية.

وأوضح أنه وحسب إحصاءات الإنتربول أن بعض عربات (بوكو حرام) مسروقة، وأخرى لها علاقة بجرائم قتل وتهريب، وأكد أنه ستتم مصادرتها من قبل الشرطة.

وقال إن العربات غير المقننة دخلت البلاد عن طريق ليبيا ومن دول الجوار، وأن العدد أكثر من (300) ألف عربة مهربة من 2015م وإلى الآن، واعتبر أن هذه العربات تسيئ إلى سمعة السودان.

وأضاف: “في آخر اجتماع للجنة العليا حسمنا الأمر واعطيناهم فترة شهرين إلى يوم 1/ 3، وفي هذ الفترة يتم فيها تقنين العربات في كل ولايات السودان وهي الفرصة الأخيرة”.

وأكد استنفار الجمارك لكل عناصرها في كل مكان لإكمال عملية تقنين هذه العربات.

وحذر المواطنين من عربات (التاتشر) باعتبار أنها مخصصة للقوات النظامية فقط بعد شرائها من المواطن.

وأكد تجريم وجود المواتر بالحدود نسبة لاستخدامها في جرائم النهب والتهريب.

وكشف المسؤول بلجنة جمع السلاح والعربات غير المقننة، أن المرحلة القادمة ستكون لجمع السلاح القسري من المواطنين عبر ترتيبات وتقنية عالية.

وأشار إلى تدمير الأسلحة التي تم جمعها بحضور سفراء الدول بالسودان والمنظمات والاتحاد الافريقي، وكان ذلك إلزاماً من المجتمع الدولي بألّا تستخدم القوات النظامية هذه الأسلحة.

وتطلق تسمية (بوكو حرام) على العربات التي ترد إلى داخل السودان عبر حدود دول الجوار، وأغلبها قادم من الجارة ليبيا، وبعضها مسروق أو مهرب، وقد تزايدت أعدادها بصورة ملحوظة مؤخراً.[

/B]وأغلب هذه السيارات مسجله تسجيل مؤقت لدي المرور لحين صدور قرار بتسوية وتوفيق أوضاعها علما بأن من يقوم تأجيرها للعامة أو بيعها ويقودها عناصر من الجنجويد داخل العاصمة