قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات

قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات


09-25-2012, 06:28 AM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=400&msg=1348554530&rn=0


Post: #1
Title: قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات
Author: حماد الطاهر عبدالله
Date: 09-25-2012, 06:28 AM

إستسلم السودان وممثله علي عثمان، وسلم الجنوبيين دولة بمواردها البترولية عبر التفاوض
وبالتالي خسر السودان أرضا وبشرا وموارد ولم يكسب سلاما، ثم تطاولت دولة الجنوب بالحرب
على السودان من خلال غزوة (هجليج)، فخسر الجنوب كثيرا، وتأكد لهم بأن الحرب لن تكسبهم
شيئا كما كان سابقا عبر حروبهم الطويلة والخاسرة، إلا أن الحوار هو سلاحهم الأقوي وبالتالي
رجعوا إليه، فالمفاوض السوداني، في نظرهم فاشل، وفاسد، ويبيع دينه بدنياه، وإلا فلم كل
تلك التنازلات؟

Post: #2
Title: Re: قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات
Author: حماد الطاهر عبدالله
Date: 09-25-2012, 12:37 PM
Parent: #1

الحمد لله.

معقول (129) قارئ بدون تعليق!
يعني أنا الوحيد ال شايف أنو المفاوض السوداني قدم تنازلات كثيرة!
وإنو هذه المرة يلزم أن تكون مفاوضاتنا بلا تنازلات!
وإنو كثير من مفاوضي الوفد السوداني يلزم تبلديلهم بمن يعرف أماكن النزاع!

Post: #3
Title: Re: قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات
Author: حماد الطاهر عبدالله
Date: 09-26-2012, 10:52 AM
Parent: #2

الحوار فن، يتقنه شخص يعرف قضيته، فالمفاوض الجنوبي يعرف قضيته.
كسب بالحوار في (نيفاشا)، وكسب حق تقرير المصير، وكسب الإنتخابات
وكسب الإستقلال، وكسب بأن فتح بابا لتمزيق بقية السودان إنتقاما عبر
(نيفاشا المشئومة)، فما فبرح يتلاعب بحركات دارفور وجبال النوبة و
النيل الأزرق، ويغازل حركةالشرق، فالحوار سلاح خطير، فمتى يتقن المحاور
السوداني هذا الفن؟

Post: #4
Title: Re: قمة البشير وسلفاكير... والتنازلات
Author: حماد الطاهر عبدالله
Date: 09-27-2012, 05:51 AM
Parent: #3

لجنة الوساطة الإفريقية برئاسة إمبيكي كانت ولم تزل تعلم ما هي الجهة التي ظلت تقدم التنازلات،
فمن تنازل عن ثلث ارضه بسكانها وثرواتها، ومن تنازل لدخول وإستقرار القوات الأجنبية بدارفور و
أبيي، والمتوقع أيضاالتنازل لإقامة مناطق عازلة بين السودان والجنوب، فلن يغلبه أن يقدم مزيدا
من التنازلات، لكن القارئ الحصيف للأحداث يري بأن خارطة تنازلات السودان قد فرغت، وعلى المفاوض
السوداني أن يتمترس في نقاط لا يتزحزح عنها أبدا، إذ الدور هذه المرة على الجنوبيين أن يتنازلوا
عن الكثير ليكسبوا القليل.