احتفالات في بانتيو وجـوبا بانتصـار المعارضـة علــى قــوات سلفاكير

احتفالات في بانتيو وجـوبا بانتصـار المعارضـة علــى قــوات سلفاكير


04-16-2014, 03:43 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=30&msg=1397663020&rn=0


Post: #1
Title: احتفالات في بانتيو وجـوبا بانتصـار المعارضـة علــى قــوات سلفاكير
Author: صحيفة الانتباهة
Date: 04-16-2014, 03:43 PM

juba bantew

المثنى عبد القادر:

أكد زعيم حركة المعارضة في جنوب السودان رياك مشار، أنه يريد السيطرة على العاصمة جوبا، وحقول النفط الأساسية، محذّراً من أن الحرب الأهلية لن تتوقف قبل سقوط الرئيس سلفا كير ، وفي وقت يدخل فيه النزاع في جنوب السودان شهره الخامس تزامناً مع محادثات سلام هشة، وصف مشار، رئيس جنوب السودان بـالديكتاتور، وأشار إلى أنه لا يجد سبباً لتقاسم الحكم معه ، وقال مشار خلال المقابلة التي جرت في مكان سري في ولاية أعالي النيل النفطية، إذا كنا نريد إسقاط الديكتاتور، فجوبا هي هدف وحقول النفط أهداف ، وأضاف مشار نحن لا نقوم سوى بمقاومة النظام الذي يريد تدميرنا، مشيراً إلى أنه يأمل أن يحترم الطرفان، اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في 23 يناير، الذي ينتهك بشكل دائم ، فيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس:
حكومة مؤقتة
رفضت المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان، مقترح وساطة «الايقاد»، الذي يتبنى قيام حكومة مؤقتة من طرفي الصراع لإنهاء الحرب الدائرة بينهما ، وقال المتحدث باسم المعارضة جيمس قديت داك، إنهم وافقوا على مقترح حكومة مؤقتة من حيث المبدأ، لكنه أضاف أن هناك قضايا جوهرية حول طبيعة الدولة لم تتم معالجتها قبل تشكيل الحكومة المؤقتة ، وأشار المتحدث بأن قيادة الحكومة لابد أن تكون الأولوية لديها الاتفاق على مستقبل الدولة ، وإعادة هيكلة في عملية شاملة لإشراك مختلف أصحاب المصلحة، مشدداً على ضرورة تنحي الرئيس سلفاكير ميارديت من أجل تمهيد الطريق لعملية ديمقراطية حقيقية.
السيطرة على بانتيو
أعلنت المعارضة بجنوب السودان أمس، أن قواتها تمكنت من السيطرة على مدينة بانتيو، عاصمة ولاية الوحدة الغنية بالنفط، شمالي البلاد ، وجاء في بيان وزعه مكتب المتحدث باسم الحركة الشعبية جناح رياك مشار -النائب السابق للرئيس- ، أن قوات المعارضة تمكنت من السيطرة على مدينة بانتيو بالكامل، إثر معارك استمرت زهاء الساعتين ، عقب الهجوم الذي تعرضت له من قبل قوات سلفاكير ميارديت -رئيس البلاد- في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة في شمال مدينة بانتيو بمحافظة «بارار» وجنوب ولاية الوحدة بمقاطعة «لير» في منطقة «فاداك» ، وأكد البيان على تمسك الحركة الشعبية المعارضة، بخيار الحل السلمي لقضايا الخلاف السياسي.وأشار البيان إلى أن وفد المعارضة المفاوض في أديس أبابا بقيادة الفريق تعبان دينق قاي، تلقى تفويضاً كاملاً من قيادة الحركة، للتوقيع على أية تسوية سياسية ترمي إلى وضع حل نهائي وشامل للصراع السياسي الراهن مع النظام فى جوبا.
كوانغ في بانتيو
خاطب القائد العسكري في المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان اللواء جيمس شول كوانغ، جنوده ومواطني المدينة إثر هزيمة القوات الحكومية التابعة للرئيس سلفاكير في مدينة بانتيو ، ووفقاً لتقارير المعارضة فإن الجنرال كوانغ خاطب الجماهير عبر إذاعة بانتيو، حيث أعلن كامل سيطرته على المدينة وحث سكان المدينة على التزام الهدوء ، وبحسب تقارير المعارضة فإن مئات النازحين خرجوا فرحين بفوز المعارضة على القوات الحكومية ، كما أضافت التقارير بأن النازحين في معسكرات الأمم المتحدة في العاصمة جوبا، أقاموا احتفالات بالمناسبة.
معارك ميوم
أكدت مصادر رسمية بمقاطعة ميوم بولاية الوحدة النفطية بدولة جنوب السودان أمس،andnbsp; وقوع معارك بين الجيش الشعبي والقوات الموالية لنائب الرئيس السابق رياك مشار، في منطقة تور أبيض وكيلو «30»andnbsp; بالقرب من آبار نفط الوحدة ، وفرار الآلاف من ميوم خشية انتقال المعارك إلى مناطقهم،وقال جون بول إن قوات المعارضة بقيادة رياك مشار، شنت هجوماً على مواقع للجيش الشعبي بمنطقة خور أبيض وكيلو«30» حول آبار النفط بمقاطعة ربكونا ،إلى جانب ذلك كشف شهود تحدثوا أن هنالكandnbsp; دوي رصاص من المناطق المذكورة بمقاطعة ميوم الواقعة على بعد «60» كلم لمدة أكثر من «5» ساعات، ما دفع الأهالي إلى الهرب من منازلهم بمقاطعة ميوم إلى مناطق متفرقة بالمقاطعة، خوفاً من انتقال المعارك إلى ميوم.في الأثناء أقر الناطق الرسمي للجيش الشعبي فليب اقوير، بوقوع هجوم من قوات مشار على مواقع آبار النفط شمال ولاية الوحدة ،كاشفاًandnbsp; عن استيلاء المعارضة على سيارةandnbsp; تتبع لشركات النفط وإصابة مهندس أجنبي، وقال المتحدث باسم وزارة النفط بجنوب السودان نيكودمس أجاك، إن حقول النفط في ولاية الوحدة سترفع إنتاج النفط بصورة تدريجية بمقدار «50» ألف برميل يومياً.
إصابات عمال النفط
أصيب خمسة من العاملين في شركة روسية نفطية في ولاية الوحدة في جنوب السودان أمس، قبل أن يتم إجلاؤهم من قبل قوات الأمم المتحدة ، وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في مؤتمر صحفي في نيويورك، إن قوات حفظ السلام أخرجت «10» موظفين من شركة نفط قزوين شمال غربي بانتيو ، وهم الآن في مجمع الأمم المتحدة في بانتيو، لتلقي العناية الطبية.
جثث ملكال
أكد محافظ مدينة ملكال حاضرة أعالي النيل بدولة جنوب السودان واو اقود دينق، عدم الانتهاء من دفن جثث الاشتباكات الأخيرة بملكال،كاشفاً عن عودة عكسية للنازحين جراء الصراعات بملكال، وقال دينق إن هناك عدداً من النازحين عادوا إلى ملكال ،وأبان بأن مدينة ملكال تشهد استقراراً هذه الأيام ، وأضاف بأن الاشتباكات الأخيرة التي دارت بين قوات رياك مشار والحكومة في كاكا التجارية، أثّرت على المنطقة وانقسمت إلى جهتين، الجهة الشمالية تابعة للحكومة، أما الجنوبية تابعة للمعارضة وقال إن المواطنين الموجودين في منطقة ليلو، تحسنت أوضاعهم، برجوع الحكومة إلى الولاية، وبدخول المنظمات الإنسانية، أما بشأن الحركة التجارية أقر بأنها لم تكن مثلما كانت، وأن الولاية تستجلب البضائع من الرنك وجلهاك وملوط ،داعياً التجار إلى العودة لممارسة نشاطهم التجاري،وبخصوص جثث الاشتباكات الأخيرة بملكال، قال بأن عمليات الدفن ما زالت مستمرة.