هل تشعل لعنة الذهب الحرب في جبال النوبة مجدداً ... ؟؟؟ بقلم ايليا أرومي كوكو

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-16-2019, 06:24 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-09-2019, 02:30 PM

ايليا أرومي كوكو
<aايليا أرومي كوكو
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
هل تشعل لعنة الذهب الحرب في جبال النوبة مجدداً ... ؟؟؟ بقلم ايليا أرومي كوكو

    02:30 PM October, 09 2019

    سودانيز اون لاين
    ايليا أرومي كوكو-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    حروب الموارد في السودان مستمرة ليس بسبب شحها لكن بسبب سوء ادارتها و استغلالها او بالاحري الفساد في أدارتها و توجيهها . فمن جهة يعد أقليم جبال النوبة ولاية جنوب كردفان من أغني بقاء الارض قاطبة من حيث الموارد الطبيعية بكل أشكالها فوق و تحت سطح الارض . و من جهة أخري يعد شعب و سكان هذه الولاية او الاقليم من أفقر سكان الكرة الارضية علي الاطلاق في الحصول علي اسباب الحياة الانسانية الكريمة في الصحة و التعليم و سبل كسب العيش . ظلت هذه المنطقة علي مدار تاريخ السودان الحديث منطقة تهميش و فتن و حروبات عنصرية ممتالية تدار من المركز بنهج مدروس لشغل حياة انسان المنطقة او لتفريغ المنطقة من شعبها و سكانها بالتشريد و التهجير و النزوح و الحروب ادوات رئيسة لتحقيق هذه الاهداف الهدامة ... تلك الحروب الممنهجة المستمرة هي حروب في اكثر حالاتها حروب مفتعلة من المركزبغرض استغلال تلك الموارد و الاستفادة منها لغير سكان الارض و قاطنيها او لدفع الشعوب لترك ترك ديارها قسراً لأنعدام الامن و الامان و الخروج منها و طلب الامن في أي مكان أخري غير وطنهم .
    فكلما لاحت تباشير السلام في بلادي وجد تجار الحروب اسباباً وحركت الجيوش و دقت طبول الحرب و اطلقت رصاصات الغدر علي حمائم السلام و اشعلت النيران في اشجار الزيتون لا غصونها .
    هذه الايام و بوادر السلام تلوح في الافق القريب الذي انداح بالتغيير في السودان و كل المؤشرات تشير الي تحقيق السلام الكامل الشامل في كل ربوع السودان في الفترة القادمة . والكل متفائل يمن النفس بالسلام و الاستقرار و التنمية و الازدهار لا سيما للشعوب المنهكة بالحروب العنصرية في دارفور و النيل الازرق و جبال النوبة . تجد من يقف بصلابة و قوة في جهة استمرار الحرب و القتال لمزاولة الفساد و الاغتصاب و اشعال نيران الفتن و الصيد في المياه العكرة .
    تشهد ساحة أقليم جبال النوبة او ولاية جنوب كردفان نذر شر و شرارات قد لا يحمد عقباها ما لم يتم تدارك الموقف بالحكمة و الحنكة و المعالجة الحاسمة العاجلة و أطفاء النيران في مهدها .
    و مطالب حراك شباب الثورة في تلكم المناطق يجب التعامل معها لحل جزور المشكلة و هي في اساسها مطالب قديمة و واقعية قوبلت بالتجاهل و الاستغفال و تسويف الوقت . و لا يمكن بحال من الاحوال تجريم من يطالبون بأيقاف استخدام مادة السيانيد المضرة بالبيئة و الانسان و النبات و الحيوان و هي مادة محرم استخدامة دولياً . هذه المادة التي أضرت ببيئة تلك المنقطة و ظهرت اثارها في الاجنة و الاطفال المشوهين و سممت مياه الشرب و أهلكت الانسان يجب ايقاف استخدامه فوراً . كما ان الاستمرار في تعدين الذهب و المعادن الاخري لصالح شركات تخص افراد يهربونها الي الخارج ليستفيد منها جهات خارج السودان دون ان تعود بفائد لآنسان المنطقة و السودان هو جريمة كبري بحق السودان . فلابد من أعادة توجيه البوصلة في استغلال موارد السودان ليستفيد منه الشعبىى السوداني من خلال أجهزة الدولة السودانية الرسمية و ايراد دخلها الي خزينة الدولة لأصلاح الاقتصاد و التنمية المتوازنة .
    ان ما يحدث هذه الايام في مناطق تلودي و كالوقي و ما حولها من أماكن تعدين الذهب هو تعبئة في اتجاه افشال جولة المفاوضات القادمة في جوبا . فالحشود العسكرية و أرتال العربات المدججة بالجنود و الاسلحة .. كما المداهمات التي تتم للشباب و قتلهم او أخذهم الي جهات غير معروفة . و كل ما تم من قتل ينبئ بالشر و المستطير و اول الحريق شرارة لا يهم من يشعلها لكنها ستحرق الجميع كما ان الطريقة التي يتعامل بها الشباب في التخريب و الحرق لا يمكن قبولها .. فثورة الشباب السوداني ثورة سليمة يجب ان تستمر في نهج سلميتها حتي تحقق كل أهدافها فلا تعطوا المبررات لأعداء الثورة و المتربصين بها .
    نأمل ان لا تذهب الامور الي اكثر مما هي عليها الان في جبال النوبة وجنوب كردفان فعلي مجلس السيادة و مجلس الوزراء تدارك الموقف اول بأول حتي لا تنزلق من ايديهم .






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de