لم يعد حصرياُ..!!بقلم الطاهر ساتي

كتاب سودانيزأونلاين الموقعين على إعلان الحرية والتغيير
إحتفال السودانيين بالساحل الشرقي لولاية ميريلاند لدعم الثورة السودانية
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-02-2019, 03:30 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-10-2018, 01:14 PM

الطاهر ساتي
<aالطاهر ساتي
تاريخ التسجيل: 11-08-2014
مجموع المشاركات: 1030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لم يعد حصرياُ..!!بقلم الطاهر ساتي

    02:14 PM October, 30 2018

    سودانيز اون لاين
    الطاهر ساتي -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    :: مع وقف استيراد أي دواء يصنع محلياُ، أصدر رئيس الجمهورية قراراً إيجابياً بفك احتكار الأدوية بحيث لايكون هناك ما يسمى بالوكيل الحصري للأصناف الدوائية، ويشمل القرار أيضاً ايقاف الترويج للأدوية بالأسماء التجارية.. روشتات السواد الأعظم من الأطباء تضج بالأسماء التجارية.. والروشتات ذات الأسماء التجارية تسهم في ترسيخ الاحتكار، بحيث لا يكون للصيدلي خياراً غير صرف الاسم التجاري المكتوب على الروشتة، حتى ولو كان هناك بديلاً آخر (فاعل ورخيص)..علماً بأن قوانين المجلس الطبي تمنع هذا السلوك، ولكن يبدو أن تفعيل قوانين المجلس الطبي كان بحاجة إلى (قرار رئاسي)..!!

    :: وقبل خمس سنوات من قرار البارحة، ظل أحد الوكلاء يحتكر تسجيل وبيع دواء (أسيتايل سيستين)، وهو مضاد يستخدم في حالات التسمم، وكانت هيئة الإمدادات الطبية هذا الصنف الدوائي الهندي من هذا الوكيل بقيمة ( 27 يورو)..ولكن في ذات عام، تفاجأت هيئة الإمدادات الطبية بشركة بريطانية تعرض لها ذات الصنف الدوائي بقيمة (3 يورو).. تأملوا فرق السحت ( 24 يورو).. وهنا لم تجد الهيئة حلاً لمكافحة هذا الإحتكار الفاسد غير التنسيق مع مجلس الأدوية ثم إستيراد الصنف الدوائي البريطاني من مصدره الأصيل، متجاوزاً وكيل الصنف الدوائي الهندي بالسودان..!!

    :: وما هذا إلا محض نموذج، أي لو توفرت روح الإصلاح في أجهزة الدولة، فان مكافحة الوكيل الفاسد لم تكن بحاجة إلى قرار رئاسي و ورش عمل و (قومة نفس).. لم تغلب شركة دولة، ولم يهزم وكيلاً وطن، إلا في بلاد تسوست مفاصل أجهزتها بالفساد وخارت قواها بمعاول المفسدين .. وبالمناسبة، ليس كل وكلاء الأدوية بالسودان، ولكن السواد الأعظم منهم (سماسرة)، ولا يختلفون عن مافيا المخدرات من حيث حجم الجشع ، وهؤلاء هم من يجب مكافحتهم .. فما الخطأ في محاربة فساد وكلاء الأدوية و كسر أغلال الاحتكار؟، ولماذا يغضب البعض عندما نطالب الحكومة بفك الاحتكار ومحاربة الفساد..؟؟

    :: وعلى سبيل المثال، رصدت غضبهما - مساء الأحد الفائت - في قناة ( السودانية 24)..الدكتور صلاح كمبال والدكتور صلاح إبراهيم، أحدهما رئيس المستوردين والآخر رئيس اتحاد الصيادلة، وكلاهما ( وكيل)..فالأول صاحب أعلى نسبة من الأصناف الدوائية بالسودان.. وقبل ثلاث سنوات تقريباُ، عندما أعادت السعودية بعض الأدوية إلى مصنعها لعدم حرصاً على صحة شعبها، أبادها هذا الوكيل باستيرادها وتوزيعها في صيدليات السودان .. نعم، ذات الأدوية التي رفضتها السلطات السعودية، حولها هذا الوكيل بعلم الأجهزة السودانية إلى (مكب نفايات)، وهو شعبنا وبلدنا..لم تمنع بيعها السلطات الرقابية.. وبعد البيع، تم تشكيل لجنة تحقيق (قتلت القضية).. هذا نموذج وكيل حصري ..!!

    :: أما الوكيل الثاني، الدكتور صلاح إبراهيم رئيس اتحاد الصيادلة وصاحب شركة إسراء الطبية.. وهي إحدى الشركات الوارد ذكرها قبل عام في قائمة ( خيانة الأمانة)، وذلك بإستلامها دولار الأدوية - المدعوم بأموال الشعب - من البنوك، ولم تورد الأدوية..نعم، شركة يمتلكها رئيس اتحاد الصيادلة شخصياً ساهمت - مع شركات أخرى - في رفع الدعم عن الأدوية، وذلك حين استولت بغير حق على ميزانية الأدوية من البنوك.. أي بدلاً عن معاقبة صاحب إسراء الطبية والأخريات، عاقبت الحكومة المرضى، وذلك برفع الدعم عن الأدوية .. وهذا أيضاً نموذج وكيل حصري .. وما أكثر النماذج.. ولهذا يجب الترحيب بقرار فك الاحتكار وإلغاء ما يسمى بالوكيل الحصري ..!!




    fb






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

30-10-2018, 04:41 PM

محمد شمو


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لم يعد حصرياُ..!!بقلم الطاهر ساتي (Re: الطاهر ساتي)

    ولهذا يجب الترحيب بقرار فك الاحتكار وإلغاء ما يسمى بالوكيل الحصري

    فقط الترحيب بفك الاحتكار وإلغاء الوكيل الحصري؟
    ماذا عن هؤلاء الفاسدين الذين نهبوا أموال الشعب تحت غطاء الوكالة الحصرية؟
    ألا يحاسبون و يحاكمون بجرائم الفساد و تسترد منهم أموال الشعب؟
    ألا يحاسبون على ما سببوه من أضرار لهذا الشعب المغلوب على أمره؟
    هل سيسمح لامثال هذه النمازج التى ورد ذكرها فى المقال بالافلات من العقاب و الاحتفاظ بما نهبوه؟
    اين هى الحرب على الفساد و القطط السمان إذن؟

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de