لا تحكمـــوا على النــــاس والأحداث لمجــرد القيـــل والقـــــال !!

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-08-2019, 04:59 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
14-08-2019, 09:04 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 07-01-2015
مجموع المشاركات: 85

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لا تحكمـــوا على النــــاس والأحداث لمجــرد القيـــل والقـــــال !!

    09:04 AM August, 14 2019

    سودانيز اون لاين
    عمر عيسى محمد أحمد-أم درمان / السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    بسم الله الرحمن الرحيم

    لا تحكمـــوا على النــــاس والأحداث لمجــرد القيـــل والقـــــال !!

    يحكى في الماضي أن رجلاُ جاء للقاضي يشتكي الخصم طالباُ القصاص عاجلاُ وهو ينزف الدماء بغزارة ويفقد عينه اليسرى .. فقال الجلساء للقاضي : لما لا تلقي القبض على الجاني فوراُ وتحكم عليه بالقصاص ولديك الأدلة والبينة ؟؟.. فقال القاضي ( الحكيم ) : تريثوا يا هؤلاء حتى تتجلى الحقيقة .. فما الذي أدراكم بأن هذا المشتكي لم يؤذي خصمه ولم يفقع عينيه اليمنى واليسرى ثم سبق إلينا ليشتكي ؟؟؟ . وقد يكون الخصم فاقداُ للحيلة ولا يرى بعينيه ليصل إلينا ويشتكي ؟؟ .. تلك الواقعة في تحقيق العدالة تؤكد ضرورة التقصي والتحري قبل إصدار الأحكام بعجالة على الأحداث والناس .. ونحن شعب السودان تعودنا العجالة في إصدار الأحكام جزافاُ من الوهلة الأولى .. أحكام لا يسلم منها مسئول ولا قائد ولا زعيم ولا رمز ولا شيخ ولا عالم ولا حزب ولا جماعة من الجماعات أو طرف من الأطراف .. وحين نفعل ذلك ترسخ تلك الأحكام في أذهاننا حتى ولو كانت هي في أساسها كاذبة وزائفة وغير حقيقة !.. وفي الغالب الأعم فإن تلك الأحكام متسرعة ومتعجلة ولا تساندها الأدلة والبراهين .. حيث تنسجها مخيلة البعض من المفترين الذين ينسجون من محض التكهن والخيال .. ومردها قد يكون مجرد العداوة الذاتية المبطنة .. أو المقاصد الخبيثة من قبيل التجريح والتنكيل .. وتلك الصورة المشينة تنافي العدالة والإنصاف جملة وتفصيلاُ .. والمصيبة الكبرى أن تلك الاتهامات والرميات والأحكام الجزافية المجحفة الظالمة قد تلاحق الأبرياء من الناس وغير الأبرياء حتى مشارف القبور!!. ولا يجتنب أهل السودان الكثير والكثير من الظنون الباطلة كما أمر الله .. وهم يعلمون أن بعض الظن إثم !.. ومع مرور الأزمان فإن تجارب العقلاء في هذا البلد أكدت عدم الوثوق إطلاقاُ في أية مقولة تقال أو تشاع .. وعدم الاستماع لأية أنباء تروج لها وتذاع .. وعدم المجاراة لأية أحداث مبنية على الأكاذيب والافتراء .. وعدم التلبية لكل من ينادي لمجرد إشباع الأمزجة والأهواء .. والعاقل اللبق الحكيم في هذا السودان هو ذلك الإنسان الذي يسمع الحدث ثم لا يعتمد ذلك الحدث إلا بعد الغربلة والتفحص العميق .. وبالتالي فإن الضرورة تقتضي في هذه الأيام الاستماع لأغلب الأنباء والأخبار بالأذن اليمنى ثم الإفراغ لها بالأذن اليسرى وكأن شيئاُ لم يقع ولم يحدث .






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de