كفى، ولترحل حركة حماس عن غزة بقلم د. فايز أبو شمالة

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-09-2019, 08:26 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-09-2019, 09:25 PM

فايز أبو شمالة
<aفايز أبو شمالة
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 434

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
كفى، ولترحل حركة حماس عن غزة بقلم د. فايز أبو شمالة

    09:25 PM March, 09 2019

    سودانيز اون لاين
    فايز أبو شمالة-فلسطين
    مكتبتى
    رابط مختصر





    يقول البعض: طالما كانت حركة حماس غير قادرة على توفير حاجات الناس في غزة، فلترحل!!
    قد يكون مظهر هذا الحديث بريئاً ومنطقياً، فكل قيادة لا توفر الطعام للناس، والوظائف للخريجين والعمل للعاطلين فلترحل، والقيادة التي لا تطلق يد التصدير والسفر بحرية فلترحل!.
    المطالبة برحيل حركة حماس في مثل هذه الحالة فيها استغلال لأحوال الناس المعيشية، وفي منطق الرحيل هذا استعانة بسلاح الاحتلال الذي تعمد زيادة نسبة البطالة والفقر والجوع في غزة لأغراض سياسية، ليأتي من يطعن ظهرنا بسلاح عدونا، ويقول للمقاومة، ارحلوا، واتركوا من هم أشطر منكم يحكمنا، فالناس تريد رغيف الخبز ولا تريد الشعارات!.
    منطق ترحيل المقاومة عن غزة مقابل رغيف الخبز يطرح الأسئلة التالية:
    هل نجحت السلطة الفلسطينية في توفير حاجات الناس في الضفة الغربية بجهدها الذاتي، وموارد الأرض من نفط وغاز وموانئ وتصدير للمنتجات الصناعية الثقيلة، ولتكنولوجيا المعلومات، وللخبرات العلمية، وهل وفرت السلطة حاجت الناس جراء المنتجات الغذائية التي تفيض عن حاجة أهل الضفة الغربية، من لحوم مجمدة وخراف وعجول وأسماك، ومن تصدير القمح الفاخر، والأرز وأشجار البلوط، والفواكه الطازجة والخضروات الندية، والمعادن الثمينة؟
    ما هو مصدر قوة السلطة التي أسهم في توفير حاجات الناس في الضفة الغربية، وملأ خزائن السلطة ذهباً، ومدها بالقوة الاقتصادية فغزت أسواق العالم، وصرنا نطلبها في غزة؟
    إن مصادر دخل السلطة الفلسطينية الذي أسهم في توفير بعض حاجات الناس هو التوسل للدول العربية، والاستجداء من الدول الغربية، ومد اليد السفلى للمتبرعين، وهنالك أهم مصدر يتمثل بأموال المقاصة التي تقدمها إسرائيل للسلطة، وكل هذه المساعدات لا تصب في خزائن السلطة لسواد عيون هذا التنظيم، أو لبياض سيرة هذا المسؤول، هذه الأموال التي انصبت في خزائن السلطة كان لها مقابل سياسي، يتمثل بتوفير الهدوء للمستوطنين الصهاينة من خلال التعاون الأمني! ومن كان في شك من هذا الأمر فليراجع تاريخ قطع الرواتب حين فرض المانحون على الشهيد ياسر عرفات تكليف سلام فياض بوزارة المالية، وتكليف محمود عباس برئاسة الوزراء.
    فإذا كان توفير حاجات الناس ورواتبهم ومصروفاتهم ومعداتهم يأتي مقابل الهدوء، وتوفير الأمن، بمعنى آخر مقابل التنازل عن الثوابت، فالتريث لا يخدم إلا الصهاينة في مشوارهم لتهويد القدس، والهدوء لا يشجع إلا المستوطنين لطمس معالم الضفة الغربية، والتعاون الأمني مقدس حتى يتم تهشيم بندقية المقاومة، وهذا السلوك يدفع كل وطني حر شريف لأن يقول: بئس الهدوء الذي يوفر حاجات الناس مقابل طحن الوطن، وهتك عرض القضية، وتصفية الوجود.
    ولمن يقول: كفى، ولترحل حركة حماس عن غزة نضيف: هل تحررت الضفة الغربية من بطش الاحتلال لنطالب بتطبيق النموذج نفسه على غزة؟ هل أقاموا الدولة هنالك بسيادة كاملة، وهل صارت القيادة الفلسطينية تمتلك أمرها هنالك، كي ننشدها هنا؟ وهل أزالت الحواجز عن الطرق، وتحكمت في الداخل والخارج كي نعشقها هنا؟ هل رفرف علم فلسطين على كل شبر من أرض الضفة الغربية؟ لو تحقق ذلك، لقلنا معكم، كفى، ولترحل حركة حماس، ولترحل المقاومة، وألف هلا بالقيادة التي انجزت تحرير الضفة الغربية.
    من يقول: كفى، ولترحل حركة حماس، عليه ألا يتفاخر بزمن الثورة الماضي، وعليه ألا يدعي أنه كان مناضلاً، وأنه دخل السجن يوماً ثائراً، فالثورة ليست لمن سبق، الثورة لمن صدق، لذلك فإن دعوة ارحلوا هي المعادل الموضوعي للهزيمة، وللتذكير أقول: لقد قتل العدو الإسرائيلي في يوم واحد 75 فلسطيناً من مدينة رفح بتاريخ 18/5/2004 في ذلك الوقت الذي لم تكن فيه مسيرات عودة، ولم تكن فيه حركة حماس موجود كقوة سياسية، وصاحبة نفوذ في غزة.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de